هام للغاية : المنتدى بحاجة إلى تمويل بشكل عاجل !! 

Jump to content

يبدو أنك تستعمل إضافة أدبلوك بلس لحجب الإعلانات و التي قد تُشكل تعارض مع موقعنا ، الإعلانات هي الوسيلة الوحيدة لتمويل الموقع و تطويره، نرجو إيقاف عملها على الموقع  لدعمه و ضمان بقاءه من فضلك!

Untitled

المشاركات الموصى بها

 القدس مطرقة داعش

الصعود واحد والسقوط ايضا واحد ، بدايه من عصر الخلفاء الى عصر الرؤساء ومن الخوارج الى الدواعش

جماعات تظهر تختلف فى مسمياتها ولكن الهدف واحد وهو  القمه  .والقمه هى الحكم.

فالقمه جذابه تنادى على الجميع وتمهد الطريق إليها وعند الوصول اليها يكون البقاء فيها مرهون فى من يقرا التاريخ ويتعلم ، فالتاريخ صفحاته بيضاء لا تصفر بمرور الزمن. حاول الكثيرون لا ان يخفوها بل يحرقوها فحرقهم الزمن وبقى التاريخ يشهد.

ظهورها قد يكون انتقام او اختبار من الله ولكنه فى الحالتين من افعالنا ولذا فقد سلط علينا.

كان ظهورها نتيجة ضعف الامه وتفرقها وهو سبب يظهر جماعات متواضعه ولكن السبب الادعى لقيام الجماعات الخطيره كان  الاحتلال.

 كان السبب الاكبر من كافى لاشعال حرارة الناس وانجذابهم لاى جماعه تدعو ضده، احتلال عدو لبلاد المسلمين وتهاون حكامها فى الجهاد ضده سبب كان نتيجته نشوء جماعات لا تدعو ضد المحتل فقط بل ضد الحكام ايضا واذا نظرنا للتاريخ الحديث سنجد مثلا:

الجماعه الام جماعة الاخوان المسلمين قامت فى عهد الاحتلال البريطانى لمصر ولما وجد مرشدها من انتشار لمظاهر الانحلال والفسوق والفقر الذى كان السبب الرئيسى له هم الانجليز .

تنظيم القاعده نشا فى ظل الاحتلال السوفييتى لافغانستان،

داعش اعضاءه الاساسيين ممن جابهو امريكا خلال احتلالها للعراق وحتى الاجيال التى تنضم اليه الان هى اجيال ولدت فى احتلال صهيونى للقدس وفلسطين واحتلال امريكى للعراق وافغانستان وتهاون الحكام العرب وتخاذلهم امام المحتل واكتفاؤهم بالشجب والتنديد .

فكان ظهور هذه الجماعات رد فعل على عدم فعل شئ،وبما ان هذه الجماعات مازالت موجوده حتى ان احدها موجود منذ تسعين عاما ما يعنى اننا منذ تسعين عاما نسير فى الطريق الخاطئ ،لذا لما لا ندرس جماعات بدات وانتهت

لنرى كيف سبيلنا مع من نواجه.

الحشاشون

الحشاشين جماعه دينيه ظهرت خلال الاحتلال الصليبى ونتيجة ضعف الخلفاء والولاه وتفرق العالم الاسلامى فقد كانت هناك خلافتان احدهما سنيه فى بغداد وهى الخلافه العباسيه

والاخرى شيعيه فى مصر وهى الخلافه الفاطميه فلم تقدر اى منهما على ردع الحملات الصليبيه عن القدس وفلسطين ،لذلك كان هدف الحشاشين هم الحكام انفسم لانهم كانو السبب فى ذلك الضعف وبعدهم عن الجهاد فقد كان اقصى جهادهم هو الجهاد للحفاظ على مناصبهم ،

فرؤوا انهم يجب ان يزولو ويتولى الامر الاحق بالمنصب الاحق بالخلافه وهو حسن الصباح مؤسس الجماعه الرجل المتقشف الزاهد الذى لايتهاون فى اى خطأ حتى انه قتل ولديه بنفسه،

سعى الحشاشون فى قتل كل من وصلت اليه ايديهم من الامراء وكان نفوذهم القوى فى سوريا وليس غريبا ان يعيد التاريخ نفسه ،واتجهت انظارهم الى مصر فقتلو قائد الجيوش الافضل وبعد تولى صلاح الدين حكم مصر بعد انهائه الخلافه الفاطميه سعى الحشاشون لقتله وحاولو فى ذلك مرتين وفشلو لكنهم نجحو فى اجتذاب انتباه صلاح الدين فاعد الجيش وذهب لارضهم وحاصرهم لكنه مالبث ان فك الحصار بسبب هجوم الصليبيون على احد المواقع الهامه ،

ولم يعيدها صلاح الدين ربما لانه علم انه سيتعب نفسه فى حرب لا طائل منها فحرب السلاح مجالها مع الصليبيين اما الحشاشين لم ينفع السلاح معهم من قبل فهم فكره وهزيمتهم تتم فى قتل الفكره التى قامت عليها الجماعه ،فقد قامو نتيجة التفكك والاحتلال .

لذا وجه صلاح الدين كل جهوده فى اتجاه واحد توحيد المسلمين وتكوين جيش قوى يكون اتجاهه هو القدس ،وعندما تحرك الجيش لم يعد الا بها ،وبعد الانتصار تآكل الحشاشون ذاتيا فقد ماتت فكرتهم وبعد ان كانو فى القمه اصبحت اى دفعه كافيه لتطيح بهم للابد .

ونحن الان جائتنا الفرصه للقضاء على داعش وامثالها فقد لاحت بالافق مره اخري قضية القدس ،بعد ان شغلتنا مشاكلنا الداخليه والارهاب،

فالحل فى توجيه كل جهودنا نحو القدس وتوحيد الجهود العربيه والاسلاميه فى الدفاع عن عربية القدس لكن هل نقدر؟

نعم نحن نقدر على الضغط على امريكا واسرائيل والعالم بوسائل كثيره لكننا نخاف من رد الفعل وعواقبه ،ولكن لمتى سننتظر بعد ان اخذو القدس ودمرواالعراق وسوريا واليمن وليبيا ونشرو الارهاب فى باقى البلاد ،الحل فى ايدينا ويؤكده اتاريخ

(فكم فى تاريخ الوقائع عبرة لمعتبر خاشى العواقب محتاط)

لكن مازال الحصان العربى ينتظر فارسه، مازال الشعب ينتظر قائده

مازالت الامه تنتظر صلاح الدين   

  • Like 2
  • Upvote 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

إنضم إلينا لإضافة تعليقك ...

يجب أن تكون أحد أعضاء هذا المنتدي لتتمكن من إضافة تعليق و التفاعل مع الموضوع.

إنشاء حساب

الإنضمام للمنتدى لا يستغرق سوي دقيقة واحدة !

تسجيل حساب جديد !

تسجيل الدخول

هل أنت عضو مسجل لدينا بالفعل؟ سجل دخولك هنا.

تسجيل الدخول الآن


  • موضوعات مشابهه ..

    • بواسطة على جبر
      نرجو ان يكون هذا الموضوع موحد لمتابعه هذا المؤتمر الذى تجرى فاعلياته اليوم بمشاركه ممثلى 86 دوله حول العالم
      مؤتمر هام جدا ويبرز مكانه الازهر الشريف العاليه لدى العالم الاسلامى
      __________________________________
      ننشر جدول أعمال مؤتمر الأزهر لنصرة القدس بمشاركة ممثلين من 86 دولة
       
      حصل "اليوم السابع" على جدول أعمال مؤتمر الأزهر الشريف لنصرة القدس، الذى يبدأ غدا الأربعاء، بمشاركة عربية وإسلامية ودولية رفيعة، وبحضور ممثلين من 86 دولة، وبرعاية من الرئيس  عبد الفتاح السيسي، فيما تستمر جلسات المؤتمر لمدة يومين، بمركز الأزهر للمؤتمرات بمدينة نصر.   وتتضمن الجلسة الافتتاحية للمؤتمر كلماتٍ للإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر رئيس مجلس حكماء المسلمين، والرئيس محمود عباس، رئيس دولة فلسطين، و البابا تواضروس، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، والدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، الأمين العامّ لمنظمة التعاون الإسلامي، وأحمد أبو الغيط، الأمين العامّ لجامعة الدول العربية، ومرزوق الغانم، رئيس مجلس الأُمّة الكويتي، والشيخ الدكتور صالح بن عبد العزيز آل الشيخ، وزير الشئون الإسلامية السعودي، والدكتور مشعل بن فهم السلمى، رئيس البرلمان العربى، والدكتور أولاف فيكس تافيت، الأمين العامّ لمجلس الكنائس العالمى، والدكتور محمد العيسى، الأمين العامّ لرابطة العالم الإسلامى.   وتبدأ الجلسة الافتتاحية للمؤتمر فى الساعة التاسعة والنصف صباحًا، وتستمر لمدة ساعتين، ثم تعقبها استراحةٌ قصيرة، وبعدها تبدأ أعمال الجلسة الثانية، التى يترأسها  الرئيس فؤاد السنيورة، رئيس وزراء لبنان الأسبق، وهى بعنوان: "الهُوِيَّة العربية للقدس ورسالتها"، وتنقسم إلى أربعة محاور؛ الأول: يدور حول "المكانة الدينية العالمية للقدس"، والثانى: يتناول "القدس وحضارتها.. التاريخ والحاضر"، فيما يُركِّز المحور الثالث على قضية: "أثر تغيير الهُوِيَّة فى إشاعة الكراهية"، بينما يُناقِش المحور الرابع مسألة: "تفنيد الدعاوى الصهيونية حول القدس وفلسطين".   وعقب انتهاء الجلسة، تُرفع أعمال المؤتمر؛ لتُستأنفَ في اليوم التالى، الخميسَ، والذى يتضمّن جلستين، يعقبهما إعلانُ البيان الختامى لـ "مؤتمر الأزهر العالمي لنُصْرة القدس".    
          اليوم السابع  
       
    • بواسطة D.salah
      وصل وزير الخارجية سامح شكرى، صباح اليوم (السبت) إلى العاصمة الأردنية عمان للمشاركة فى اجتماعات اللجنة العربية السداسية المعنية بتطورات قضية القدس .   ويبحث الاجتماع التداعيات الخاصة بالقرار الأمريكى الخاص بالإعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها، وتنسيق الجهود والتحركات العربية دولياً بهدف الحفاظ على الوضعية التاريخية والقانونية للقدس، باعتبارها إحدى قضايا الحل النهائى التى سيتحدد مصيرها من خلال المفاوضات بين الأطراف المعنية.   ويشارك فى الاجتماع وزراء خارجية مصر والأردن وفلسطين والسعودية والمغرب والإمارات، بالإضافة الى الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط. http://www.youm7.com/story/2018/1/6/وزير-الخارجية-يصل-الأردن-للمشاركة-فى-الإجتماعات-السداسية-بشأن-القدس/3588520
  • جديد الموضوعات

  • يشاهد هذه الصفحه   0 أعضَاء

    No registered users viewing this page.



×