Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

قائمة أفضل الأعضاء


المحتوى الأشهر

قائمة الموضوعات و المشاركات الأكثر تقييماً منذ 15 نوف, 2019 في كافة الأقسام

  1. 3 points
    بعد تهديدات واشنطن... هل تتراجع مصر عن التعاون العسكري مع روسيا أفاد الخبير العسكري، اللواء جمال مظلوم، اليوم الجمعة، بأن مصر لن تتراجع عن التعاون العسكري أو صفقات سلاح مع روسيا بالرغم من ضغوط الولايات المتحدة. وقال مظلوم لوكالة "سبوتنيك": "تنظر الولايات المتحدة إلى تطور العلاقات بين مصر وروسيا بحذر شديد، والعودة إلى الحديث عن العقوبات جاء بالتزامن مع زيارة وزير الدفاع الروسي إلى مصر منذ أيام". وكشف مظلوم، أن "هناك دول في المنطقة إلى جانب مصر لم تعد تعتمد كليا على الولايات المتحدة واتجهت شرقا الى روسيا". وأشار إلى أنه "هناك مخاوف أمريكية من أن تتمكن روسيا من سحب البساط من تحت الولايات المتحدة، وأن تستحوذ على نسبة كبيرة من التسليح في مصر ودول المنطقة". وتابع: "مصر لن تتراجع عن أي تعاون عسكري او صفقات سلاح مع روسيا. مصر منذ عهد مبارك اتخذت قرار بتنويع مصادر السلاح، وفي عهد الرئيس السيسي توسعت في ذلك بشكل كبير". وأضاف: "واشنطن لا يمكنها الاستغناء عن مصر، ومقومات مصر الاستراتيجية تدفعها الى ضرورة الحفاظ على علاقات جيدة. مصر تسعى للحفاظ على علاقات متوازنة مع كافة الدول من دون الاضرار بمصالحها وبعيداً عن فرض الاملاءات والتوجهات السياسية". وأوضح الخبير العسكري: "هناك تنافس كبير على صادرات السلاح، وواشنطن تمارس ضغوط كبيرة للحد من صادرات السلاح الروسي". وأكد مظلوم أن "هدف واشنطن البعيد، هو محاصرة روسيا اقتصاديا وسياسيا، لافتا أن "ميزانية البحث والتطوير في الصناعات العسكرية ضخمة، وبالتالي عرقلة روسيا في مبيعات السلاح يعني وقف عمليات التطوير والتحديث". ختم قائلا إن "صفقات السلاح تؤدي إلى تعزيز علاقات التعاون في مجالات مختلفة وهذا ما لا تريده واشنطن لعلاقات روسيا مع مصر والدول الأخرى". وفي وقت سابق، قالت صحيفة "وول ستريت جورنال" إن وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، ووزير الخارجية، مايك بومبيو، حذرا مصر من شراء مقاتلات روسية من نوع "سو-35". وذكرت الصحيفة أن الوزيرين قالا في تحذير أرسلاه إلى القاهرة، إن "صفقات أسلحة جديدة وكبيرة مع روسيا ستؤثر، على الأقل، على اتفاقيات التعاون في مجال الدفاع مستقبلا بين الولايات المتحدة ومصر، وعلى المساعدات العسكرية لمصر". وكانت صحيفة "كوميرسانت" الروسية، قد أعلنت سابقا، أن روسيا ومصر وقعتا على عقد لتزويد القاهرة بمقاتلات "سوخوي-35"، ولكن لم يتم تأكيد هذه المعلومة رسميا. ووفقا لمصادر الصحيفة، فإن مصر ستحصل على أكثر من 20 مقاتلة من طراز "سو-35" مقابل ملياري دولار، حيث دخل العقد حيز التنفيذ، ويمكن أن تبدأ عمليات التسليم في 2020-2021. المصدر : https://sptnkne.ws/AwPE
  2. 2 points
    كلام غير صحيح مصر في عصر السيسي غير مصر في عصر مبارك راجع كل مواقف السيسي وانت تعرف من هي مصر حالياً والتي لا تغضع لأي قوى مهما كانت ولن تلغى الصفقى حتى لو ترامب عمل ارجوز في مزبلة التاريخ يا ترامب
  3. 1 point
    وكالة: أمريكا تهدد بفرض عقوبات على مصر حال شراء مقاتلات روسية أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، يوم الاثنين، 18/11/2019 أن شراء مصر للمقاتلات الروسية سيعرض القاهرة لخطر العقوبات. ونقلت وكالة "رويترز" عن مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية والعسكرية، كلارك كوبر، في معرض دبي للطيران، قوله، إن "شراء مصر مقاتلات روسية يعرضها لخطر العقوبات الأمريكية ويهدد مشترياتها من الأسلحة الأمريكية في المستقبل". وأضاف كوبر أن "مصر على دراية بمخاطر شراء مقاتلات روسية". وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" قد كشفت أن وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، ووزير الخارجية، مايك بومبيو، حذرا مصر من من نوع "سو-35". وذكرت الصحيفة أن الوزيرين قالا في تحذير أرسلاه إلى القاهرة، إن "صفقات أسلحة جديدة وكبيرة مع روسيا ستؤثر، على الأقل، على اتفاقيات التعاون في مجال الدفاع مستقبلا بين الولايات المتحدة ومصر، وعلى المساعدات لمصر لضمان أمنها".
  4. 1 point
    صفقة "سو-35" تبث الرعب في أمريكا... وروسيا: تهديدات واشنطن بسبب سياسة مصر المستقلة أثارت التقارير الواردة بشأن صفقة مرتقبة بين مصر وروسيا، لشراء طائرات "سو-35"، حالة من الجدل والرعب في أمريكا. نشرت وكالة "بلومبرغ" الأمريكية تقريرا بشأن إرسال وزارتي الخارجية والدفاع الأمريكية رسالة تحذير إلى مصر، بأنها قد تكون معرضة لفرض عقوبات عليها في حالة إبرامها اتفاقا لشراء طائرات "سو-35" الروسية. وزير الخارجية مايك بومبيو ووزير الدفاع مارك إسبر، بعثا برسالة تحذير إلى مصر، بأن إبرامها اتفاق شراء طائرات "سو-35" من روسيا، سيعقد بصورة كبيرة اتفاقات الدفاع الأمريكية مع مصر. ونشرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية كواليس تلك الرسالة في تقرير لها، أوضحت فيه أن بومبيو وإسبر، وجها رسالة إلى وزير الدفاع المصري، محمد أحمد زكي، قالا فيها إن إبرام تلك الصفقة قد يتسبب في فرض عقوبات على مصر. ونقلت الصحيفة عن مسؤولين في البنتاغون لم يكشفوا عن هويتهم، قولهم إنه تم تحذير قائد القوات الجوية المصرية، الفريق محمد عباس من عواقب تلك الصفقة، وحث مصر على مراجعة معاملاتها العسكرية والاستخباراتية مع روسيا. وذكرت الصحيفة أن الوزيرين قالا في التحذير المرسل إلى القاهرة، إن "صفقات أسلحة جديدة وكبيرة مع روسيا ستؤثر، على الأقل، على اتفاقيات التعاون في مجال الدفاع مستقبلا بين الولايات المتحدة ومصر، وعلى المساعدات لمصر لضمان أمنها". يذكر أن الولايات المتحدة قد حذرت من أن مصر والدول الأخرى، التي تريد شراء السلاح الروسي، يجب ألا تنسى العواقب المترتبة على تطبيق القانون الأمريكي الخاص بـ"مواجهة أعداء أمريكا عبر العقوبات". محاولة غير عادلة من جانبه، أكد أندري كراسوف نائب رئيس لجنة الدفاع في مجلس الدوما الروسي (مجلس النواب) في تصريحات نشرتها وكالة "سبوتنيك" أن تهديد واشنطن لمصر بفرض عقوبات إذا قامت بشراء مقاتلات "سو-35" محاولة غير عادلة للمنافسة في سوق السلاح. وأشار البرلماني الروسي إلى أن من جانبه، صرح أليكسي كوندراتيف، عضو اللجنة الدولية في مجلس الفيدرالية الروسي (مجلس الشيوخ) لوكالة "سبوتنيك"، بأن التصريحات الأمريكية حول العقوبات المحتملة ضد مصر فيما يتعلق بقرار القاهرة شراء مقاتلات "سو-35" الروسية يتعارض مع القواعد الدولية لتجارة الأسلحة. وأكد كوندراتيف أن واشنطن ليس لها الحق في التدخل في المعاملات التجارية، "فهذا غير مسموح به"، مشيرا إلى أن هناك منافسة عالية في سوق السلاح، والجانب الأمريكي كالعادة يحاول استخدام الضغط. وتابع: "نحن بحاجة إلى السير في المسار الدبلوماسي، وتوسيع آفاق التعاون مع الدول الأخرى وتزويدها بأسلحتنا". مسألة سيادية وفي السياق، قال اللواء ناجي شهود، المستشار في أكاديمية ناصر العسكرية العليا، إن زيارة وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو إلى مصر، تعبر عن امتداد التعاون والتقارب العسكري والسياسي بين موسكو والقاهرة. ورجح ناجي شهود، أن يكون شويغو قد حمل معه رسالة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي تتعلق بالإرهاب في المنطقة خاصة بعد التطورات الأخيرة في سوريا. وأضاف الخبير العسكري المصري أن
  5. 1 point
    تحدثت وسائل الإعلام الروسية عن امتلاك الجيش المصري لرادار "ريزونانس- ني" Rezonans-NE الروسي، والذي يسمى برادار "ما فوق الأفق" بسبب إمكانياته الهائلة.
  • Newsletter

    Want to keep up to date with all our latest news and information?

    Sign Up
×