Jump to content

إن المنتدى العربي للعلوم العسكرية و مؤسسيه و مدراءه لا يتحملون أي مسئولية قانونية أو غير ذلك تجاه ما ينشره أعضاء و زوار الموقع و كل مشاركة يتحمل مسئوليتها كاتبها.

جميع الحقوق محفوظة © المنتدى العربي للعلوم العسكرية 2018
 

Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

علاء تامر

المشرفين
  • عدد المساهمات

    6,007
  • إنضم لنا منذ

  • آخر تواجد

  • مرات الفوز

    15

كافة مساهمات علاء تامر

  1. https://arabic.rt.com/middle_east/1008003-وكالة-إنترفاكس-روسيا-بدأت-إنتاج-مقاتلات-سوخوي-35-لصالح-مصر/?fbclid=IwAR3wUmH9Bvqrr7-az5COIYTqRdq68GsekdwAiKNVMOKVeUxU_7OzwHgJvhc
  2. ألف مبروك !! القوات الجوية المصرية تتعاقد على مقاتلة السيادة الجوية الضاربة الروسية Su-35 ________________________________________________________________________ صرح إثنان من كبار مديري شركات الصناعات الدفاعية الروسية لصحيفة " كوميرسانت Kommersant " المتخصصة في أخبار السياسة والاقتصاد، بأن القوات الجوية المصرية تعاقدت على ما يقدر بحوالي 24 مقاتلة " سوخوي Sukhoi " من الطراز " Su 35 " المختصة في المقام الأول بمهام السيادة الجوية. وأضاف المديران في تصريحاتهما بأن الصفقة تقدر قيمتها بحوالي 2 مليار دولار شاملة المقاتلات وباقي التجهيزات الخاصة بها، وقد دخلت حيز التنفيذ في نهاية عام 2018 ( يبدو ان العقد النهائي قد تم توقيعه قبل أو خلال أو عقب فاعليات معرض الصناعات الدفاعية #EDEX2018 في ديسمبر الماضي )، ومن الممكن أن يتم البدء في تسليم المقاتلات خلال الفترة " 2020-2021 ". بذلك تصبح مصر ثالث زبون اجنبي يتعاقد على تلك المقاتلة بعد كل من الصين ( 24 مقاتلة ) واندونيسيا ( 11 مقاتلة ) على التوالي، ولتنضم لأشقائها من الأسلحة روسية الصنع بترسانة القوات المسلحة المصرية من مقاتلات MiG-29M الاعتراضية متعددة المهام، ومروحيات Ka-52 Alligator الهجومية، ومنظومات الدفاع الجوي S-300VM بعيدة المدى وBuk-M2E متوسطة المدى وTor-M2E قصيرة المدى، ورادارات الإنذار المبكر ثلاثية الأبعاد Protivnik-GE بعيدة المدى، وغيرها من منظومات التسليح العاملة أو المنتظر الإعلان عن التعاقد عليها خلال الفترة القادمة. منقول عن الأخ الغالي محمد الكناني
  3. https://www.interfax.ru/russia/654603 مصدر روسي يصرح لانترفاكس أن إنتاج سوخوي ٣٥ لمصلحة مصر قد بدأ بالفعل المصدر من صفحة الباحث محمد الكناني
  4. كل شئ قادم بأذن الله قطار التطوير انطلق بفضل الله
  5. #تقرير_مفصل_عن_السوخوي_35 بعد تأكيد خبر تعاقد مصر على 24 مقاتلة سيادة جوية Su-35 نضع بين ايديكم تقرير مفصل عنها السوخوي 35 هي مقاتلة ثقيلة ضاربة تطوير كبير للسوخوي 27 تبرع بشكل رئيسي في القتال الجوي وفرض السيادة الجوية الابعد الحدود وتستطيع كذالك ضرب الاهداف البرية والبحرية بفضل امتلاكها تشكيلة كبيرة ومتنوعة من التسليح المقاتلة تنتمي للجيل ال4++ تعتبر افضل مقاتلة من حيث المناورة الحادة وزوايا القتال الصعبة تم عرضها الاول مرة في معرض Maks-2007 تعاقدت وزارة الدفاع الروسية على 48 مقاتلة منها في عام 2009 وفي 2016 تعاقدت ايضا على دفعة اضافية مكونة من 50 مقاتلة #مواصفات_المقاتلة - السعر : 85 مليون دولار - الطاقم : طيار واحد . - الطول : 21.9 متر . - المسافة بين اطراف الاجنحة : 15.3 متر . - الارتفاع : 5.9 متر . - الوزن فارغة : 18.4 طن . - الوزن مع الحمولة القياسية : 25.3 طن . - اقصى وزن عند الاقلاع : 34.5 طن . - الحمولة الداخلية من الوقود : 11.5 طن . - السرعة القصوى : 2400 كم / ساعة على ارتفاع فوق متوسط - شاهق و1400 كم / ساعة على ارتفاع شديد الانخفاض بمستوى سطح البحر . - المدى : 3600 كم على ارتفاع فوق متوسط - شاهق و1580 كم على ارتفاع شديد الانخفاض بمستوى سطح البحر . - اقصى مدى مع خزانات الوقود الخارجية : 4500 كم . - سقف الارتفاع العملياتي : 18 ألف متر . - معدل التسلق : 280 متر / ثانية . - معدل الدفع للوزن : 1.13 بحمولة وقود 50% و0.92 بحمولة وقود داخلية كاملة. - قدرة تحمل مناورات الجهد العالي : +9 G #انظمة_الاسشعار_والرصد ▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬ - الرادار العملاق IRBIS-E : ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ هو رادار سلبي من النوع PESA Passive Electronically Scanned Array وليس بتعقيد وكفاءة رادارات AESA الايجابية الا انه تم زيادة طاقته في عمليات الكشف بقدرة 20 كيلوواط ( تُعد ايضا نفطة سلبية لأنها تزيد من انبعاثات الطاقة مما يسهل المهمة على كشف المقاتلة من قبل انظمة التحذير والرصد السلبي لدى المقاتلات المعادية ) مع تقوية الهوائي وانظمة التشويش واضافة عدة نقاط لارسال الاشعة الرادارية بعدة موجات مختلفة فأصبح من أفضل الرادارت في فئته ويمتلك القدرات الآتية : يصل مداه الرصد الى 350 كم ضد مقاتلة مقطعها الراداري 3 متر2 ( ميراج-2000 ) و150 كم ضد طائرة ذات مقطع راداري 0.1 متر2 ( رافال - تايفون - سوبر هورنيت ) و52 كم ضد طائرة شبحية ذات مقطع راداري 0.0015 متر2 ( اف 35 )، ويستطيع كشف وتتبع 30 هدف جوي معا والاشتباك مع 8 اهداف في وقت واحد . أما بالنسبة للأهداف الأرضية فيمكنه كشفها من مسافة 200 كم ويمتلك قدرة تتبع 4 اهداف ارضية / بحرية مع قدرة الاطلاق على هدفين معا . يمكن للرادار القيام بعملية المسح ومتابعة الاهداف في وقت واحد Scan & Track مع قدرة القيام برسم الخرائط الارضية عالية الدقة SAR Synthetic Aperture Radar وقياس مدى قرب وبعد وسرعة الاهداف Pusle Doppler، ويمتلك قدرة مقاومة التشويش والاعاقة الالكترونية ECCM Electronic Counter-Countermeasures ولديه القدرة على تغيير الاتجاه حتى زاوية 120° في المجال الافقي و60° عموديا، ولكن يمكن زيادتها ايضا الى 120 درجة بواسطة التحكم الالكتروني والدوران الاضافي الميكانيكي للرادار لتوفير أقصى نطاق ممكن في أنماط الكشف الجوي المختلفة . - رادار الرصد الخلفي NO-12 لرصد الاهداف الجوية خلف المقاتلة ويصل مداه الى 50 كم ضد المقاتلات ذات المقطع الراداي المنخفض و100 كم ضد المقاتلات ذات البصمة الرادارية الكبيرة . - نظام OLS-35 او نظام التحديد البصري Optical Locator System وهو نظام كشف كهروبصري / حراري مع قدرة قياس المسافات بالليزر يستطيع التعرف على كل الاجسام الجوية والبحرية والارضية ولكن لا تصدر منه انبعاثات كالرادار وبالتالي هو نظام كشف صامت ، وفكرة عمله هي رصد الهدف حراريا بالاشعة تحت الحمراء ثم تصويره تليفزيونيا عند الاقتراب منه . يستطيع رصد الاهداف الجوية لمسافة 90 كم من الخلف حيث تزيد الانباعثات الحرارية و50 كم من المواجهة ويُمكنه قياس المسافات بالليزر حتى 20 كم للأهداف الجوية و30 كم للأهداف الأرضية و يمكنه التهديف ضد 4 اهداف معا بالاشعة تحت الحمراء وهدف واحد بالليزر . - حاضن الملاحة والتهديف UOMZ Sapsan E المبني على اساس الحاضن الفرنسي Damocles ويحتوي على نظام كشف وملاحة بالاشعة تحت الحمراء FLIR Forward Look Infrared ونظام تحديد وتهديف بأشعة الليزر Laser Designator / Spotter لتوجيه الذخائر الذكية بخلاف نظام قياس المدى بالليزر LRF Laser Range Finder وايضا نظام كهروبصري ذو لواقط شديدة الحساسية للاضاءة CCD-TV Camera . #انظمة_الحرب_الإلكترونية ▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬ - منظومة الحرب الالكترونية المتطورة KNIRTI L175M Khibiny-M : ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ هي عبارة عن نظام راصد سلبي مثبت على هيئة حاضنين على طرفي الاجنحة يشتركان مع الرادار الرئيسي للمقاتلة في عملية الرصد بالاضافة لمجموعة من المستشعرات الموزّعة على هيكل المقاتلة للتحذير من الصواريخ المقربة MAWS Missile Approach Warning Receiver واشعة الليزر LWR Laser Warning Receiver وايضا تتصل بمنظومة الكشف الحراري / الكهروبصري لتقوم بدمج وصهر كافة المعلومات المُستلمة من مُختلف المستشعرات لتعرضها على شاشة البيانات للطيار لتوفير وعي ادراكي كامل للواقع Situational Awareness المحيط به ، بالاضافة إلى قدرة التشويش الإلكتروني والإعاقة الدفاعية Defensive Counter-Support Measures بخلاف قدرتها على رسم الخرائط الإلكترونية الرقمية وكذلك يُمكنها توجيه الصواريخ ذات البواحث الرادارية السلبية كالصواريخ جو-سطخ المضادة للرادار وبعض أنواع الصواريخ جو-جو ذات البواحث السلبية وكذلك هي المسؤولة عن اطلاق الشعلات الحرارية والرقائق المعدنية Chaffs / Flares المُضللة للصواريخ الحرارية والرادارية وتعتبر مماثلة لمنظومة SPECTRA على المقاتلة Rafale ومنظومة EuroDASS Praetorian على المقاتلة Typhoon وتتكون من الآتي : 1) نظام التحذير الراداري L-150 Pastel digital ELINT والمتخصص في أعمال الاستخبار الإلكتروني ELINT Electronic Intelligence لكشف واعتراض الانبعاثات من الرادارات والبواحث الرادارية في الصواريخ المعادية وتحليلها وتصنيفها وتحديد موقعها وتحديد خطورتها حسب الأولوية مع قدرة تخزين ترددات 128 رادار في ذاكرة مُخصصة ويعمل على انماط البحث والتتبع وأيضا التهديف ضد العدو في مدى 8 - 100 كم بواسطة الصواريخ ذات البواحث السلبية المضادة للرادار سواء جو-سطح ( KH-31P ) او جو-جو ( R-27EP / R-77P ) . 2) نظام التحذير الكهروبصري 126-Optiko Elektronnaya Razvedka ويتكون من مستشعرات كهروبصرية لكشف وتحديد الصواريخ المُقتربة الموجهة بالاشعة تحت الحمراء والتحذير منها في زاوية 360 درجة وبنسبة خطأ لا تتجاوز 1°، ومستشعرات التحذير ضد اشعة الليزر الخاصة بأنظمة التوجيه المعادية مع نسبة خطأ لا تتتجاوز 5° . 3) حاضن التشويش SAP-518 ويتواجد على طرفي الأجنحة وهو مسؤول عن التشويش على كافة انظمة الرادار الخاصة بالناتو سواء جو-جو او سطح-جو حيث يستخدم تقنية ذاكرة الحفظ الرقمية للموجات الرادارية DRFM Digital Radio Frequency Memory يقوم بتحليل الاشارات والموجات ثم يقوم بإعادة نسخها وارسالها لمصدرها مرة أخرى بخلاف أعمال توليد الاشارات الخداعية والضوضاء والتشويش المتداخل وهو يعمل على النطاق الترددي G-Band و J-Band ويُعد هذا الحاضن أحدث ماتم انتاجه في روسيا ومثيلا للحاضن الأمريكي AN/ALQ-99 . 4) حاضن التشويش SAP-14 ويتواجد في اسفل منتصف الهيكل ويقوم بنفس مهام التشويش المذكورة ويعمل على النطاق الترددي D-Band و F-Band . تمتلك المنظومة 3 انماط للعمل : 1) نمط الحماية الفردية للمقاتلة Individual Protection . 2) نمط الحماية المرافقة Escort Protection بمعنى توفير الحماية للطائرات المرافقة سواء الاواكس او النقل او اية طائرات اخرى ترافقها المقاتلة . 3) نمط حماية المجموعة المهاجمة Attack Group Protection حيث تعمل المنظومة على حماية السرب المهاجم بالتنسيق مع باقي المنظومات المماثلة على المقاتلات الاخرى . #المحركات ـ▬▬▬▬▬▬ تمتلك المقاتلة محركي توربين مروحيين Turbofan Engines مزودين بفوهات الدفع الموجه TVCN Thusrt Vectoring Control Nozzles مع خاصية السوبر كروز Supercruise حيث تستطيع الوصول لسرعة فوق صوتية دون استخدام الحارق اللاحق Afterburner، ويمتلك كل محرك قوة دفع تصل الى 19.4 ألف رطل وترتفع الى 31.9 ألف رطل باستخدام الحارق اللاحق Afterburner . #التسليح تبلغ حمولة التسليح للمقاتلة 8 طن، وتمتلك 12 نقطة تعليق صالحة لحمل الأسلحة منها 10 أسفل الأجنحة والبطن، و2 على طرفي الأجنحة ولكنها لا تحمل إلا صواريخ الإشتباك الجوي R-73E او حواضن التشويش الإلكترني السالف ذكرها. - مدفع Gryazev-Shipunov GSh-301 عيار 30 مم للاشتباك الجوي مزود بـ150 طلقة ، ويبلغ معدل الإطلاق 1500 - 1800 طلقة / دقيقة ، وسرعة الإطلاق للسبطانة 900 متر / ث . 1) صواريخ جو-جو : ________________ - صاروخ R-37 جو-جو بعيد المدى والمعروف بـ" قاتل الأواكس " حيث يتخصص في ضرب طائرات الانذار المبكر " أواكس AWACS " وطائرات الحرب الإلكترونية وكذلك طائرات النقل الاستراتيجي وقاذفات القنابل الاستراتيجية وأية أهداف جوية ضخمة الحجم لا تملك القدرة على المناورة ويصل مداه الى 300 كم ( مع وجود معزز صاروخي دافع Rocket Booster يمكنه الوصول لمدى 400 كم ) ويتميز بسرعته الخرافية البالغة 6 ماخ ( 6500 كم / ساعة ) وهو موجه بالملاحة بالقصور الذاتي ثم الرادار النشط ، وذكرت المصادر وجود نسخة تصديرية منه مداها 200 كم يُمكن تنصيبها على السو-35 حيث يُستخدم هذا الصاروخ في الأصل على متن المقاتلة الإعتراضية بعيدة المدى Mig-31 بشكل خاص، ولكن فعلياً وعملياتياً لم يتم تضمين هذا الصاروخ على المقاتلة Su-35 حتى الآن. - صاروخ R-77 جو-جو بقدرات القتال خلف مدى الرؤية BVR من الانواع الاتية : # صاروخ RVV-AE متوسط المدى موجه بالملاحة بالقصور الذاتي ثم الرادار النشط في المرحلة الاخيرة مع تصحيح المسار بواسطة موجات الراديو Radio Mid-Course Update قبل ضرب الهدف ويبلغ مداه 80 كم ويقوم بتفعيل راداره النشط قبل بلوغ الهدف بمسافة 20 كم . ( قادر على ضرب جميع أنواع الأهداف الجوية متضمنة الصواريخ الجوالة ) # صاروخ RVV-MD وهو نفس النسخة السابقة بنفس اسلوب التوجيه مع اختلاف انه في المرحلة الاخيرة يقوم بتنشيط باحث سلبي بالاشعة تحت الحمراء قبل بلوغ الهدف بمسافة 15 كم ويبلغ مداه 40 كم . ( قادر على ضرب جميع أنواع الأهداف الجوية ماعدا الصواريخ الجوالة ) # صاروخ RVV-PE ويبلغ مداه 90 كم ويحتوي على باحث راداري سلبي يتم تفعيله على مسافة 25 كم من الهدف ويعتمد في التوجيه على الانبعاثات الرادارية الصادرة من المقاتلة حتى اصابتها وبالتالي لا يُمكن التشويش عليه ( غير متاح للتصدير ). # صاروخ RVV-SD وهو نسخة مُحسّنة المدى حيث يصل الى 110 كم ومُعزز بمحرك دافع جديد يصل بسرعته الى 4.5 ماخ بدلا من 4 ماخ للنسخ الاخرى بخلاف منظومة ملاحة بالقصور الذاتي INS بجانب الباحث الراداري النشط المدعوم بوصلة بيانات مُصحّحة للمعلومات عن الهدف Data-Link Target Correction ورأس حربي أكثر، قوة وظهر لأول مرة في معرض MAKS 2009 . ( قادر على ضرب جميع أنواع الأهداف الجوية متضمنة الصواريخ الجوالة ) - صاروخ R-27 بمختلف فئاته جو-جو متوسط المدى كالاتي : # صاروخ R-27R1 موجه بالرادار شبه نشط ويصل مداه إلى 60 كم عند إطلاقه على الهدف من وضعية المواجهة Head-on و18 كم من وضعية المطاردة Tain-on ويزن رأسه الحربي 39 كج . # صاروخ R-27ER1 موجه بالرادار شبه النشط مع نظام ملاحة بالقصور الذاتي بنظام تعديل المسار بالموجات الراديوية Inertial Navigation Guidance with Radio Correction ويصل مداه الى 93 كم عند إطلاقه على الهدف من وضعية المواجهة Head-on و26 كم من وضعية المطاردة Tain-on ويزن رأسه الحربي 39 كج . # صاروح R-27T1 موجه بالاشعة تحت الحمراء ويصل مداه الى 50 كم عند إطلاقه على الهدف من وضعية المواجهة Head-on و15 كم من وضعية المطاردة Tain-on ويزن رأسه الحربي 39 كج . # صاروخ R-27ET1 موجه بالاشعة تحت الحمراء ويصل مداه الى 84 كم عند إطلاقه على الهدف من وضعية المواجهة Head-on و20 كم من وضعية المطاردة Tain-on ويزن رأسه الحربي 39 كج . # صاروخ R-27P1 مُوجّه بالرادار السلبي حيث يقوم بتتبع إنبعاثات رادار الطائرة المعادية او إنبعاثات نظام التشويش النشط الخاص بها زيصل مداه إلى 78 كم ويزن رأسه الحربي 39 كج . # صاروخ R-27EP1 مُوجّه بالرادار السلبي حيث يقوم بتتبع إنبعاثات رادار الطائرة المعادية او إنبعاثات نظام التشويش النشط الخاص بها زيصل مداه إلى 110 كم ويزن رأسه الحربي 39 كج . - صاروخ R-73E جو-جو قصير المدى للإشتباك الجوي القريب موجه بالاشعة تحت الحمراء ويبلغ مداه 30 كم ويمكنه مهاجمة الهدف من مختلف الاوضاع All-Aspects ومزود بنظام مضاد للتشويش الحراري IR-Counter Countermeasures ، ويتم توجيهه بواسطة خوذة الطيار حيث يقوم نظام التهديف الملحق بها بالإمساك بالهدف وتزويد باحث الصاروخ بالإحداثيات قبل إطلاقه . - صاروخ R-74M جو-جو قصير المدى موجه بالاشعة تحت الحمراء ويبلغ مداه 40 كم ومزود ببرمجيات رقمية حديثة ونظام مُطور مضادة للتشويش الحراري IR-Counter Countermeasures ويمكنه مهاجمة الهدف من مختلف الاوضاع All-Aspects . 2) الصواريخ جو-سطح التكتيكية : _____________________ # صاروخ Kh-29 تكتيكي مضاد للمنشآت والتحصينات ودشم الطائرات وأيضا السفن ويمتلك رأس حربي زنة 320 كج شديد التدمير ويبلغ مداه 10 - 12 كم وتوجد منه 4 نسخ : @ صاروخ KH-29D ذات توجيه بالاشعة تحت الحمراء . @ صاروخ Kh-29ML ذات توجيه باشعة الليزر . @ صاروخ Kh-29T ذات توجيه تيليفزيوني . @ صاروخ KH-29TE ذات توجيه تيليفزيوني ولكن مداه يصل الى 30 كم . # صاروخ Kh-38 التكتيكي المضاد للأهداف الأرضية والمُنتج حديثا كبديل للصاروخ القديم Kh-25 ويتميز برأس حربي شديد التدمير يزن 250 كج ويبلغ مداه 40 كم وتوجد منه 4 نسخ : @ صاروخ Kh-38MAE ذات توجيه بالرادار النشط . @ صاروخ Kh-38MKE ذات توجيه بالقمر الصناعي . ‌@ صاروخ Kh-38MLE ذات توجيه بأشعة الليزر . @ صاروخ Kh-38MTE ذات توجيه بالأشعة تحت الحمراء . 3) الصواريخ المضادة للرادار : ____________________ - صاروخ KH-31P جو-سطح المضاد للرادارات موجه بالرادار السلبي ( يعتمد على تتبع موجات الرادار المعادي ) والملاحة بالقصور الذاتي يبلغ مداه 110 كم . - صاروخ KH-58 من النسخ الاتية : # صاروخ Kh-58U المضاد للرادار والموجه بالملاحة بالقصور الذاتي ثم الرادار السلبي ويبلغ مداه 250 كم . # صاروخ Kh-58UShK تميّز بالباحث الراداري السلبي Passive Seeker الجديد والثوري واسع النطاق على التردد 1.2 - 11 جيجاهيرتز لكشف انبعاثات كافة أنواع الرادارات المُعادية ، ويمتلك رأس حربي شديد التدمير يزن 149 كج ويبلغ مداه 76 كم - 245 كم بحسب ارتفاع الاطلاق لدى المقاتلة وتبلغ سرعة طيرانه القصوى 4200 كم / ساعة وهو مُصمم على الضرب في دائرة نصف قطرها لا يتجاوز 10 متر من الهدف الواقع في مركزها . ( تميز تصميمه بالجنيجات القابلة للطي ليتم حمله داخل حاويات الاسلحة الداخلية لمقاتلات الجيل الخامس Su-57 بخلاف انه يعمل على مقاتلات الجيل الرابع ) # صاروخ Kh-58UShK IIR ويمتلك نفس المواصفات ولكن تميز بباحث اضافي -بجانب الباحث السلبي- ثنائي النطاقات بالاشعة تحت الحمراء IR والاشعة فوق البنفسجية UV لرصد محطة الرادار كهروبصريا وحراريا في حال اغلاقها للرادار او استخدامها لنمط النبضات Pulsing Mode المتقطعة . 4) الصواريخ الجوالة المضادة للأهداف البرية والمُطلقة خارج نطاق الدفاعات الجوية Stand-off Missiles : ________________________________________________________________________ - صاروخ KH-59ME الجوال المضاد للاهداف البرية والاهداف البحرية الثابتة والموجه بكاميرا تليفزيونية ويصل مدال الى 115 كم . - صاروخ Club-A النسخة 3M14AE المضاد للأهداف البرية، ذات توجيه بالقصور الذاتي ثم القمر الصناعي ويمتلك رأس حربي شديد التدمير يزن 450 كج ويصل مداه الى 300 كم . - صاروخ Kh-59MK2 جوّال مضاد للأهداف الأرضية ذات توجيه بالقصور الذاتي ثم الرادار النشط مع منظومة كهروبصرية للتعرف على الهدف وزيادة دقة الاصابة مع معدل خطأ 3 - 5 متر ويمتلك رأس حربي خارق للتحصينات شديد التدمير يزن 320 كج او رأس مزود بقنابل عنقودية يزن 283 كج ويصل مداه الى 285 كم وهو ذات سرعة مادون صوتية ويتم اطلاقه من ارتفاع 200 - 11 ألف متر على سرعة طيران 550 - 1100 كم / س بحد اقصى . 5) الصواريخ المضادة للسفن : ____________________ - صاروخ KH-31AD مضاد للسفن موجه بالملاحة بالقصور الذاتي والرادار النشط يطير بنظام الملاصقة لسطح البحر لتجنب الكشف Sea Skimming ويبلغ مداه 160 كم ويمتلك رأس حربي يزن 110 كج وسرعته فوق صوتية . - صاروخ Kh-35UE جو-سطح مضاد للسفن ويصل مداه الى 260 كم يحتوي على نظام الملاحة بالقصورة الذاتي INS + نظام الملاحة بالقمر الصناعي GPS / GLONASS + الباحث الراداري السلبي Passive Radar Homing والنشط Active Radar Homing الذي يبدأ عمله على مسافة 50 كم من الهدف مع امكانية تزويده بالإحداثيات من اية منصات أخرى صديقة كالمقاتلات او السفن او الغواصات او المروحيات او الطائرات بدون طيار، ويمتلك رأس حربي خارق مُتشظّي شديد الانفجار يزن 145 كج ، ويطير على ارتفاع 10 - 15 متر فوق سطح البحر ثم ينخفض الى 4 متر فقط في مرحلة الطيران الأخيرة قبل اصابة الهدف من مسافة 50 كم . - صاروخ KH-59MK المضاد للسفن موجه بالملاحة بالقصور الذاتي ثم الرادار النشط ويصل مداه الى 285 كم ويطير على ارتفاع 10 - 15 متر فوق سطح البحر وينخفض الى 4 - 7 متر في المرحلة الاخيرة قبل اصابة الهدف . - صاروخ Club-A من النسخ الاتية : # صاروخ 3M54AE المضاد للسفن والموجه بالملاحة بالقصور الذاتي ثم الرادار النشط ويصل مداه الى 200 كم ويمتلك رأس حربي يزن 200 كج وينطلق بسرعة دون صوتية ثم يتحول للسرعة الفوق صوتية في المرحلة الاخيرة قبل اصابة الهدف . # صاروخ 3M54AE1 المضاد للسفن والموجه بالملاحة بالقصور الذاتي ثم الرادار النشط ويصل مداه الى 300 كم ويمتلك رأس حربي شديد التدمير يزن 400 كج وسرعته دون صوتية، ويُستخدم ضد الطرادات وحاملات الطائرات . - صاروخ ياخونت P-800 Oniks / Yakhont المضاد للسفن والبالغ مداه 300 كم ويمتلك منظومة الملاحة بالقصور الذاتي ثم الرادار النشط والسلبي Active / Passive Radar والذي يعمل قبل ان يبلغ الهدف بمسافة 50 كم ويمتلك رأس حربي ثقيل يزن 250 كج ويمتلك حصانة هائلة ضد التشويش الالكتروني عالي الكثافة، ونظرا لأن الصاروخ يزن 3 طن ويصل طوله الى 8.9 طن فإن السوخوي وحدها القدرة على حمله بعدد 1 فقط . 6) القنابل وحواضن الصواريخ : ____________________ - قنابل ذكية مماثلة GBU وJDAM الامريكية من الانواع : _____________________________________ قنابل KAB-1500 من النسخ الآتية : 1) قنبلة KAB-1500Kr تزن 1500 كج ذات رأس حربي شديد التدمير High Explosive وباحث تليفزيوني ، ويتم اطلاقها من ارتفاع 1000 - 8000 متر على سرعة طيران 550 - 1100 كم / س ويصل مداها الى 17 كم مع معدل خطأ 4 - 7 متر . 2) قنبلة KAB-1500Kr-Pr تزن 1500 كج ذات رأس حربي خارق للتحصينات Penetrator Warhead وباحث تليفزيوني ، ويتم اطلاقها من ارتفاع 1000 - 8000 متر على سرعة طيران 550 - 1100 كم / س ويصل مداها الى 17 كم مع معدل خطأ 4 - 7 متر . 3) قنبلة KAB-1500Kr-OD تزن 1500 كج ذات رأس حربي من الوقود الغازي Fuel Air Explosive FAE وباحث تليفزيوني ، ويتم اطلاقها من ارتفاع 1000 - 8000 متر على سرعة طيران 550 - 1100 كم / س ويصل مداها الى 17 كم مع معدل خطأ 4 - 7 متر . 4) قنبلة KAB-1500LG-OD-E تزن 1500 كج ذات رأس حربي من الوقود الغازي Fuel Air Explosive FAE وباحث بأشعة الليزر ويتم اطلاقها من ارتفاع 1000 - 8000 متر على سرعة طيران 550 - 1100 كم / س ويصل مداها الى 17 كم مع معدل خطأ 4 - 7 متر . 5) قنبلة KAB-1500LG-Pr-E تزن 1500 كج ذات رأس حربي خارق للتحصينات Penetrator Warhead وباحث بأشعة الليزر ، ويتم اطلاقها من ارتفاع 1000 - 8000 متر على سرعة طيران 550 - 1100 كم / س ويصل مداها الى 17 كم مع معدل خطأ 4 - 7 متر . 6) قنبلة KAB-1500LG-F-E تزن 1500 كج ذات رأس حربي شديد التدمير High Explosive وباحث بأشعة الليزر ، ويتم اطلاقها من ارتفاع 1000 - 8000 متر على سرعة طيران 550 - 1100 كم / س ويصل مداها الى 17 كم مع معدل خطأ 4 - 7 متر . قنابل KAB-500 من النسخ الآتي : 1) قنبلة KAB-500S-E تزن 500 كج ذات رأس حربي شديد الإنفجار High Explosive وذات نظام توجيه بالقمر الصناعي GLONASS / GPS مع معدل خطأ 7 - 12 متر ويتم اطلاقها من ارتفاع 500 - 5000 متر على سرعة طيران 550 - 1100 كم / س . 2) قنبلة KAB-500-OD تزن 500 كج ذات رأس حربي من الوقود الغازي Fuel Air Explosive FAE وباحث تليفزيوني ، مع معدل خطأ 4 - 7 متر ويتم اطلاقها من ارتفاع 500 - 5000 متر على سرعة طيران 550 - 1100 كم / س ويبلغ مداها 17 كم . 3) قنبلة KAB-500Kr تزن 500 كج ذات رأس حربي خارق للتحصينات Penetrator Warhead وباحث تليفزيوني ، مع معدل خطأ 4 - 7 متر ويتم اطلاقها من ارتفاع 500 - 5000 متر على سرعة طيران 550 - 1100 كم / س ويبلغ مداها 17 كم . قنابل KAB-250 من النسخ الآتي : 1) قنبلة KAB-250LG-E تزن 250 كج ذات رأس حربي شديد الإنفجار وباحث بأشعة الليزر ، مع معدل خطأ 3 - 5 متر ، ويتم اطلاقها من ارتفاع 1000 - 10000 متر على سرعة طيران على سرعة 720 - 1260 كم / س . 2) قنبلة KAB-250S-E تزن 250 كج ذات رأس حربي شديد الإنفجار ، وذات نظام توجيه بالقمر الصناعي GLONASS / GPS مع معدل خطأ 3 - 5 متر ويتم اطلاقها من ارتفاع 1000 - 10000 متر على سرعة طيران على سرعة 720 - 1260 كم / س . - قنابل اغراض عامة من النوع FAB-500 . - قنابل حرة خارقة للتحصينات من النوع BETAB-500 قادرة على اختراق 1 متر من الخرسانة المسلحة او 3 متر من التراب ويتم إطلاقها من ارتفاع 30 - 5000 متر وعلى سرعة 600 - 1200 كم / س . - قنابل عنقودية متعددة الاغراض من الانواع RBK-250 / RBK-500 / RBK-750 . - حواضن صواريخ حرة للهجوم المباشر للاغراض العامة ذات مدى 1.3 - 4 كم من الانواع S-8 / S-25 m و B-8 / B-13 . - حواضن صواريخ اغراض عامة للهجوم المباشر ولكن موجهة بالليزر طراز S-25L لضمان دقة الاصابة ويبلغ مداه 3 كم . - حواضن صواريخ حرة اخرى تصل اعيرتها الى 266 مم و420 مم شديدة التدمير عالية الاختراق . #مصادر_تأكيد_التعاقد المصدر 1 Interfax https://www.interfax.ru/business/654588 المصدر 2 Kommersant https://www.kommersant.ru/doc/3915483?fbclid=IwAR0n0AJaFUCVgXWvRy1r44knVtJm7POHIWptlBS4wk-BlboMgY8tKAXRjvM منقول
  6. ⭐ كيفية عمل قذائف المدفعية المُضادة للطائرات: ➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖ - قد يتسائل البعض عن الكيفية التى تعمل بها قذائف المدفعية عيار 20 إلى 35 مم المُضادة للطائرات.خصوصاً التى تنفجر قبل إصطدامها بالهدف ناثرة كُرات معدنية صغيرة تخترق الهدف كما سنُوضح فى تقريرنا هذا. - تختلف قذائف المدفعية المُضادة للطائرات فيما بينها من حيثُ طريقة تدمير الهدف الجوى.فمُعظم القذائف المُضادة للطائرات تكون (صماء) تعمل بطريقة الإصطدام المُباشر بالهدف وإختراقه ولا تحمل بداخلها أى مواد مُتفجرة أو كُرات صغيرة،وهذا النوع يتميز ببساطته وعدم تعقيده ورخص ثمنه.وهو الشائع فى القذائف المُضادة للطائرات عيار 20 و 25 و 30 مم. - النوع الثانى أكثر تعقيداً وأغلى ثمناً و ينقسم إلى 3 أنواع: 1- الفيوز الألكترونى. 2- الفيوز الزمنى. 3- الفيوز التقارُبى. 4- الفيوز التصادُمى. - أولاً نُعرف معنى كلمة (فيوز/صاهر) fuze لكم:هو أداة توجد فى مُقدمة قذائف المدفعية بأنواعها وأيضاً فى القنابل والصواريخ جو/جو، وهذه الأداة وظيفتها تفجير القذيفة أو القُنبلة (عند) الإصطدام بالهدف أو (بعد) إختراقها للهدف أو (قبل) إصطدامها بالهدف بمُجرد إقترابها منه بمسافة مُحددة ومُبرمجة عليها من قبل الإطلاق. 1️⃣ { قذائف المدفعية المُضادة للطائرات ذات الفيوز الألكترونى }An electronic fuze المُبرمج مُسبقاً: يُعتبر ذلك النوع أحدث أنواع قذائف المُضادة للطائرات وأغلاها سعراً،وفيه يتواجد فيوز ألكترونى يتم برمجته أوتوماتيكياً بمُجرد إطلاقه من ماسورة المدفع المُضاد للطائرات بواسطة تغذيته ببيانات الهدف الجوى (سُرعته وإرتفاع طيرانه والوقت الذى ستستغرقه القذيفة للوصول لموقعه) وذلك من رادار التحكم فى إطلاق النيران الموجود مع بطارية الدفاع الجوى (بالطبع كُل ذلك ألكترونياً فى أجزاء من الثانية) فيقوم هذا الفيوز الإلكترونى بفتح غُلاف القذيفة عندما تصل القذيفة للأحداثيات والوقت المُبرمجة عليها مُسبقاً لتنتشر عشرات الكُريات المعدنية الصغيرة التى كانت داخل القذيفة لتخترق الهدف الجوى.ومثال على ذلك القذيفة الألمانية (أهيد) AHEAD عيار 30 أو 35 مم المُضادة للطائرات التى يُفتح غُلافها فى الجو ناشرة عشرات من الكُريات الصغيرة من مادة التنجستين مُكونة سحابة تخترق الطائرة أو الصاروخ المُستهدف (أُنظر صورتها). 2️⃣ { قذائف المدفعية ذات الفيوز الزمنى }timed detonation mechanism: هو فيوز يعتمد على ضبطه على الإنفجار بعد مرور ثوان بعد إطلاقه مُحددة مُسبقاً. 3️⃣ { القذائف المُضادة للطائرات ذات الفيوز التقارُبى } proximity fuze: هو فيوز قديم نوعاً ما يحتوى على جهاز يقيس المسافة الفاصلة بين القذيفة والهدف بواسطة موجات رادار دوبلر.وعندما تصل هذه المسافة لحد مُعين (5 أمتار أو 10 أمتار مثلاً) يقوم الفيوز بتفجير الشُحنة المُتفجرة فى الصاروخ جو/جو (مثلاً) أو يقوم الفيوز فى حالة بعض قذائف المدفعية المُضادة للطائرات القديمة عيار 45 و 50 مم بتفجير الشُحنة المُتفجرة المُتواجدة برأس القذيفة (كما كان هو سائداً فى الحرب العالمية الثانية). 4️⃣ { الفيوز التصادُمى } وهو الشائع أكثر فى قذائف مدفعية الميدان ويعمل بطريقة الإصطدام المُباشر بالهدف. منقول
  7. هل بالفعل أسقطت طائرة الرعد الباكستانية طائرة سو٣٠ هندية كما يوضح الباكستانيون في الشارة الجوية بالأسفل
  8. اساتذة القتال الجوى فى العالم (الباكستنين والهنود) تفاصيل تخطيط الكمين الجوى الباكستانى لخداع سلاح الجو الهندى نتعلم اليوم درسا هاما فى القتال الجوى وكيفية تخطيط المعركة الجوية فى عصرنا هذا الباكستنين يعلمون جيدا استخدام الهنود لطائرات الاى واكس التى تتعقب طائراتهم باستمرار واستعداد وتواجد الطائرات الهندية فى الجو مستعدة لهم وخاصة طائرات السو 30 التى تعتبر خصم صعب ولكن يجب ان يتم الرد على الهجمة داخل الحدود مرحلة التخطيط : انظر الخريطة فى الاسفل 1- خرجت 20 مقاتلة باكستانية بطريقة مفاجاة من مطارات متعددة فى وقت واحد مكونة من (اف 16 بلوك 52 وmlu وجى اف 17 وميراج 3 روز مطورة للدفاع الجوى ) وتحركت جنوبا بسرعة شديدة الى منطقة (سندة ) تحت منطقة الحدود الدولية على الخريطة وبسهولة التقطت الاى واكس الهندية هذة المجموعة بسهولة جدا واستنفرت السو 30 لتدور فى دوريات قتالية لتامين الجنوب وتم تنبية مطارات الشمال الهندية ايضا 2- طارت الطائرات الباكستانية لمدة 30 دقيقة فى الجنوب ثم تحولت شمالا باتجاة منطقة النزاع (فى الخريطة زات اللون الاحمر ) 3- انسحبت 3 طائرات اف 16 لناحية الغرب لتعود الى قواعدها 4- قامت طيارة الانذار المبكر بتنبية مطار سنجار فى الشمال ليبداء بتجهيز دورية قتالية 5- قامت الطائرات الباكستانية بالاتجاة جنوبا مرة اخرى للقسم الاوسط لتقوم القوات الهندية باستدعاء الميراج 2000 المطور لمراقبة الوضع فى دورية قتالية 6- ال3 طائرات الاف 16 التى انسحبت لمطاراتها تدور فى الجو وتنطلق بسرعة شديدة فى اجتياح جوى للمنطقة الشمالية باتجاة قطاع ساندربانى فى منطقة النزاع فى ذات الوقت التى تقلع فية طائرتين ميج 21 من مطار سينجار فى الشمال مع استدعاء طائرتين جى اف 17 كدعم اضافى للاف 16 لتغطية انسحابهم 7-تقوم طائرة الانذار المبكر بتوجية الميج 21 الذى خرج حالا من المطار باتجاة الطائرات الباكستانية المخترقة مع استدعاء طائرتين ميج 21 من نفس المطار ومحاولة دعمهم بمزيد من الميراج الذى سياتى من القطاع الاوسط وايضا بسو 30 من الجنوب مع الحفاظ على المتواجدين امام باقى الطائرات الباكستانية ولكن تعذر وصول الدعم اللازم فى الوقت المناسب 8- نجحت خطة الباكستنين فى عزل الميج 21 عن الدعم القادم متأخرا جدا بدقائق التى ستكون فرصة الاف 16 الباكستانية للاطلاق على الميج 21 داخل الحدود الهندية والانسحاب فورا لتقوم الجى اف 17 بتغطية الانسحاب والدعم السريع جدا بعكس الهنود 9- طائرات الميج 21 الهندية تتجه ناحية الطائرات الاف 16 ولكن تحتاج اولا تاكيد الهدف بصريا قبل الاطلاق للصواريخ وهو امر يعنى الدخول فى معركة قريبا المدى ولكن الاف 16 لا تسمح بذلك وتطلق صواريخ الامرام من متوسطة المدى لمحاولة ضمان اصابة بسبب سرعة التقرب بين الميج والاف 16 لتفلت الميج 21 الهندية بواسطة منظومات الدفاعية المتطورة من هذا الصاروخ وتبداء فى مطاردة الاف 16 التى تستدرجهم للجى اف 17 الذى يقوم بالاطلاق على المطاردين بارتياحية كاملة ليسقط احد طائرات الميج اسقاط مؤكد بواسطة صاروخ متوسط المدى -------------------------------------- تزعم الحكومة الهندية اصابة طائرة اف 16 بلوك 52 بمقعدين بواسطة صاروخ ار 73 لتسقط الطائرة فى الحدود الباكستانية ويختفى الطيارين الباكستانين وتوجية احدهم الى المشفى واختفاءة بعد ذلك وهو امر للاسف لا يمكن تاكيدة او نفية بسبب ان الطيار المطارد صاحب اسقاط الطائرة الباكستانية حسب الرواية الهندية تم اسقاطة سريعا ووقع اسيرا فى يد الباكستنين ايضا للامانة التوثيقية زعم الباكستانين ان الصاروخ المطلق ليس من الاف 16 ولكن تم اثبات امتلاك باكستان للصاروخ بواسطة وثيقة امريكية من وزارة الدفاع وشركة رايثون المصنعة موجودة فى الاسفل --------------------------------------------------------------------------- ما تم شرحة فى الاعلى هو نموذج للحروب الجوية فى العصر الحديث من طريقة التخطيط والاشتباك ليتم البرهنة بعض النقاط الهامة جداااااااااااااااااااا 1- ليس الامر مستحيلا ان تخدع سلاح جو يمتلك تكنولوجية متطورة فى مجال الاستطلاع المبكر والردارات وحتى الطائرات المتطورة الاحدث من نوعها ولكن الامر يتطلب خطة محكمة للتشتيت وعدم اظهار النوايا الحقيقة للعدو 2-ليس بالضرور الانخراط فى الاشتباك للنهاية فمن الممكن ان تقوم بالخداع والاصطياد من مسافة امنة والانسحاب لتكسر هيبة المنافس 3-وضع الطائرة المقاتلة مهما اختلف نوعها وامكانيتها فى الوضع الافضل لتحقق افضل نتائج كمثال (الجى اف 17 لم تنخرط فى قتال جوى قريب بسبب قدرتها القليلة على المناورة اقل من الميج 21 ولكن تم وضعها فى مكان جيد للتصويب بواسطة الصواريخ على الميج ) 4-فى حالة عدم التكافوء من الممكن ان تقدم الدعم للطائرة الغير مكافئة لتتمكن بالوقوف امام الطائرة المتفوقة وهو الامر الذى قامت به الميج 21 التى استطاعت ان تطارد الاف 16 بالرغم من عدم امتلاكها لصواريخ اشتباك جوى متوسط المدى وردار بمدى بعيد مثل الاف 16 وامكانية الوقوف امام التشويش عليها بواسطة الدعم الجوى من طائرة الاى واكس والمراكز الارضية للسيطرة والتعقب 5-الحشد الجيد فى موقع المعركة يساوى التفوق الجوى فليس بالضرورة عدد كبير ولكن هو ان يتوافر العدد اللازم فى الوقت المناسب دائما وهو خطأ وقع فية الهنود وتفوق فية الباكستانيين ------------------------------------------------------------------ نرجو قراءة المقال بشكل جيد جدا للوقوف على كل ماهو جديد فى عالم الحروب الجوية والحصول على اكثر استفادة للمواطنين والمتخصصين وهو امر حتمى سيحدث من قبل الحلفاء للهاتين الدولتين (تركيا كحليف لباكستان و اسرائيل كحليف للهند ) تم استخدام محاكى خاص لرسم صور لسهولة التخيل للمعركه ويرجى متابعة الصور golden eagle 🦅🇪🇬 د/مينا
  9. هل تستطيع الولايات المتحدة من التحكم فى استخدام الاف 16 من قبل الدول المستخدمة لها ؟ سؤال يتم طرحة اليوم بعدما طالبت امريكا بتوضيح من باكستان عن استخدام الفالكون فى المعركة الجوية مع جارتها الهند وقد جاوب على هذا السؤال رئيس العمليات فى سلاح الجو الباكستانى وهو طيار اف 16 وميراج 5 سابق العقيد طيار / قيصر طوفال بان القوات الجوية الباكستانية لها مطلق الحرية فى استخدام الاف 16 فى اى مهمة مناسبة لها وضد اى بلد قد ترى باكستان فيها ملامح العدوانية فليس هناك اى شىء يحد من قدرتنا على اطلاق مثل هذة الطائرات فى السماء او يجبرنا على ابقائها على الارض والان تقوم الهند باستغلال اللوبى الخاص بها فى الكونجرس لمنعنا من الارتياحية فى الاستخدام ولكننا على علم بذلك ولن يردعنا ذلك ولن يجبرنا على ابقائها ارضا فهى طائرات قد اتت لاغراض التفوق على العدو فى اى وقت واى مكان نشاء امام اعين الشر وقد اتى هذا التعليق بعد الاشتباك الجوى بين باكستان وجارتها الهند بعد كمين جوى مدبر من الباكستانيين لاصطياد الطائرات الهندية لردعها بعدما اخترقت 3 طائرات اف 16 باكستانية الاجواء وقيام الميج 21 الهندي من محاولة اعتراضها ليبداء قتال جوى بين الميج والفالكون وقيام الفالكون باتخاذ المبادرة الهجومية على الميج والهجوم عليها لتقترب تشكيل من السو 30 الهندية لمعاونة الميج ضد الفالكون لتقوم الفالكون بالهروب وتطاردها الميج وتطلق صاروخ حرارى ليسقطها وفى المقابل تقوم طائرة اف 16 اخرى من السرب التاسع الباكستانى بالاطلاق على السوخوى لمحاولة تخليص زميلهم ويصيب السو 30 وتقوم طائرة جى اف 17 باسقاط الميج بعدما اسقطت زميلهم الذى اسقط داخل الحدود الباكستانية وحاليا الطيار مصاب فى المشفى وقد نفى الباكستانين استخدام الاف 16 وهذا شىء غريب جدا بسبب اثبات الهنود بان بقايا صاروخ الامرام تعود لمالكها باكستان وقد سقطت بعدما تم اطلاقه باتجاة الطائرات الهندية وبسذاجة رهيبة تظهر صورة لتكريم قائد القوات الجوية لقائد السرب ال9 الباكستانى وهو سرب مستخدم للفالكون طيار مقاتل (نعمان على خان ) ويظهر مرتديا حلة الطيران وشعار السرب وباتش يدل على ان هذا الطيار المخضرم لدية 4000 ساعة طيران على الاف 16 ويهنئة قائد القوات الجوية على اسقاطة للسو الهندية ورغم كل ذلك ينكر الباكستنين استخدام الفالكون فى المعركة الجوية فى الحقيقة هذة المعركة الجوية تعلمنا منها الكثير والكثير وقد غيرت وجهات النظر والتختيط للقوات الجوية حول العالم لينك لتوضيح الكمين الباكستانى :
  10. أخبار عسكرية | الولايات المتحدة تطلب توضيحاً من باكستان بشأن كيفية إسقاط مقاتلة ميج 21 هندية قالت السفارة الأمريكية في إسلام آباد اليوم الأحد إن واشنطن تسعى للحصول على معلومات بخصوص عما إذا كانت باكستان إستخدمت مقاتلات اف 16 أمريكية الصنع لإسقاط طائرة هندية و نقلت وكالة رويترز عن متحدث بإسم السفارة الأمريكية قوله تعليقاً على نفي باكستان إستخدامها مقاتلات اف 16 لإسقاط الطائرة الهندية بعد إجتيازها خط السيطرة الذي يمثل الحدود الفعلية بين البلدين : نحن على علم بهذه التقارير و نسعى للحصول على مزيد من المعلومات .. نتعامل بجدية شديدة مع أي مزاعم بإساءة إستغلال بنود التعاقدات الدفاعية و تقول إسلام آباد إن إسقاطها للطائرة الهندية كان دفاعاً عن النفس ، لكن إستخدامها المحتمل لمقاتلات أمريكية الصنع في هذه العملية قد يمثل إنتهاكاً لإتفاقات بيع هذا النوع من الطائرات بين الولايات المتحدة و باكستان ، حيث تفرض الولايات المتحدة قيوداً على كيفية إستخدام عتادها العسكري الذي تصدره من خلال إبرام ما يسمى بإتفاقات المستخدم النهائي
  11. باكستان تطلق سراح الطيار الهندي الأسير أطلقت #باكستان يوم الجمعة سراح الطيار الهندي الأسير أبهي ناندان. هذا وكان التلفزيون الباكستاني قد بث مقطع فيديو للطيار قبل إطلاق سراحه، عبر فيه عن شكره للجيش الباكستاني. قال أبهي ناندان، طيار في القوات الجوية الهندية: أنا المقدم أبهي ناندان، طيار في سلاح الجو الهندي. عندما كنت أقود مقاتلتي للعثور على الهدف، أسقطت القوات الجوية الباكستانية الطائرة. قال أبهي ناندان إنه خلال يومين من التواصل مع الجيش الباكستاني، شعر بالاحترافية لدى العسكريين الباكستانيين وحبهم للسلام وهو ما أثر به. كما أشار أبهي ناندان إلى أن وسائل الإعلام الهندية قد بالغت في تقاريرها حول الحادث. قال أبهي ناندان، طيار في القوات الجوية الهندية: تقارير وسائل الإعلام الهندية مبالغ فيها. فهي دائما ترغب في إضافة بعض الأشياء، وذلك يضلل الناس.
  12. باكستان ناورت لغاية ماعزلت طائرة بعيدا عن الاواكس وضربت ضربتها وواضح أن باكستان درست توزيع طائرات الهند كويس في المطارات وكانوا متوقعين أن الهنود هيطلعوا الميغ٢١ ، الباكستانيين اختاروا لحظتهم كويس
  13. أخبار عسكرية | رئيس وزراء الهند : النتائج كانت ستكون مختلفة لو كان لدينا مقاتلات الرافال اليوم قال رئيس الوزراء الهندى ناريندرا مودي فى تصريحات له أمس السبت إن النتائج ستكون مختلفة لو كانت لدينا مقاتلات رافال ، تأتي هذه التصريحات بعد أيام من إنخراط الهند و باكستان في مواجهة جوية في جامو و كشمير ، إنتهت بإسقاط ياكستان لمقاتلتين هنديتين إحداهما من طراز ميج 21 بايثون و إنتقد رئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي المعارضة بشأن قضية الضربات الجوية على المعسكرات داخل خط السيطرة الباكستانى فى كشمير ، قائلاً إن البلاد بأسرها تشعر بغياب مقاتلات رافال الفرنسية .. و في حديث صحفي في حدث إعلامي ، قال رئيس الوزراء الهندى : إن البلاد تشعر بغياب الرافال ، فالبلد بأكمله يقول بصوت واحد اليوم ، ما كان يمكن أن يحدث هذا لو أن لدينا رافال ، لقد عانى البلد الكثير بسبب المصالح السياسية الذاتية مسبقاً و الأن على رافال ________________________
  14. أول جامعة علمية في تاريخ البشرية جامعه اون قلعه المعرفه وسر الكون انشأ المصريون اول جامعه ومعبد ومرصد علمي في تاريخ البشريه والتي كان لها الفضل الاكبر في تخريج علماء اليونان ومنهم افلاطون الذي امضي 12 عام من الدراسه في حرمها الجامعي و علي ايدي استاذه مصريين .. ومنها تخرج ايضا امنحتب واخناتون وانتسب اليها الكثير من الفلاسفه والعلماء كانت تقع الجامعه مابين مدينه عين شمس والمطريه .... وقد اخذ اسم عين شمس من (اون رع ) اي عين اله الشمس وينسب مانيتون تاريخ بناء الجامعه الي ما قبل عصر الاسرات في عصر انصاف الاله اي اكثر من 9500 سنة وقد ازدهرت الجامعه بمختلف علوم الدين والطب والفلك والهندسه والزراعه ومنها خرج التقويم الشمسي وعلوم ما وراء الطبيعه التي بنوا فيها الاهرامات كان علماء الجامعه والطلبه يقضون حياتهم كلها في خدمه العلم كعقيده مقدسه وكان يحرم عليهم الاتصال بأحد من الخارج او افشاء اي من اسرار العلوم التي تعلموها حيث كانت بمثابه مدينه كبيره ينقسم علماء اون الي قسمين : قسم يعتبر من الكهنه المبجلين ورثه العلم وانصاف الاله وهم الذي يلقنون العلم ويتخصصون فيه ابا عن جد ويعتبرو امناء علي الجامعه واسرارها قسم المنتسبون : وهم يتخصصون عاده في العلوم التطبيقيه اي الوساطه بين اسرار المعرفه وما يكون منها في خدمه الشعب والمجتمع استمرت الجامعه تؤدي رسالتها الاف الاعوام كل ما تبقي من الجامعه هو مسله من الجرانيت الاحمر في منطقه المطريه شمال القاهره
  15. يوم 10 أبريل 2018 الدفاع الجوي السوري تمكن من إعتراض و إسقاط مقاتلة F-16I Sufa إسرائيلية ، اللي هي المفروض واحدة من أقوى 3 نسخ من ال F-16 حاليا على مستوى العالم عملية الإعتراض دي تمت من خلال كمين دفاع جوي مكون من منظومات BUK-M2 و S-200 تابعة للدفاع الجوي السوري ، بعد عملية الإعتراض دي كان واضح جدا إن الإسرائيليين هيعيدوا التفكير في التكتيكات اللي بيشغلوا بيها عملياتهم الجوية ضد أهدافهم في سورية بعد عملية الإسقاط دي سلاح الجو الإسرائيلي بدأ يلغي الإعتماد على تكتيكات التسلل الراداري و القصف الجراحي بالقنابل الموجهة اللي كانت بتتطلب الإقتراب من الهدف المطلوب قصفه عشان تحقق أعلى نسبة إصابة ، و في المقابل بدأوا يعتمدوا بشكل أكبر على تكتيكات قصف ال Stand off بعيدة المدى اللي بتضمن ليهم تصفية الأهداف بتاعتهم من مسافات بعيدة و آمنة تخليهم خارج نطاق إستهداف معظم الدفاعات الجوية السورية تكتيكات قصف ال Stand off دي إعتمدت على الذخائر بعيدة المدى و تحديدا صواريخ الكروز زي ال Deleilah و ال Pop-eye بالنسبة للإسرائيليين صواريخ الكروز زي ال Deleilah و ال Pop-eye ليها ميزة مهمة جدا ، إنهم من خلالها يقدروا ينفذوا هجمات جوية بعيدة المدى من غير ما يعرضوا طيرانهم لخطر الإعتراض من الدفاعات الجوية السورية ، لكن في نفس الوقت إكتشفوا إن تكتيك القصف بصواريخ الكروز فيه نقطة سلبية أثارت إزعاجهم بشكل كبير شبكة الدفاعات الجوية السورية مدعومة بمنظومات دفاعية متوسطة و قصيرة المدى عندها قدرات تخصصية في إعتراض و إسقاط صواريخ الكروز زي ال BUK-M2 و ال Pantsir-S1 ، المنظومات دي أثبتت قدرة و فاعلية ممتازة في التصدي لصواريخ الكروز الإسرائيلية في مرات كتير و بتلعب دور حيوي في حماية المناطق السورية اللي ممكن تتعرض لهجمات جوية إسرائيلية للسبب دا سلاح الجو الإسرائيلي خلال الفترة الأخيرة – و تحديدا بعد إسقاط ال F-16I Sufa – بدأ يعتمد على نوع جديد من الذخائر بجانب صواريخ الكروز ، ذخائر ال SDB مصطلح ال SDB إختصار لعبارة Small Diameter Bomb ، أو بالعربي إسمها القنابل صغيرة القطر ، النوع دا من القنابل على درجة عالية جدا من الخطورة ، و خطورته دي بتتمثل في 4 نقاط أولا ، قنابل ال SDB بتتميز بمدى إطلاق بعيد نسبيا ، أبعد من أي نوع تاني من القنابل ظهر قبلها سواء كانت قنابل موجهة أو غير موجهة يعني مثلا قنبلة ال GBU-39 اللي بتصنف ضمن فئة قنابل ال SDB مدى إطلاقها بيوصل لحد 110 كم ، في الوقت اللي قنبلة ال JDAM اللي تعتبر من أفضل القنابل الموجهة اللي موجودة في ترسانة القوات الجوية الأمريكية بمختلف أفرعها أقصى مدى ليها مش هيتجاوز 28 كم بالتالي دا بيمنح ال GBU-39 – و قنابل ال SDB بصفة عامة – القدرة على مهاجمة أهدافها بدون ما تتعرض لخطر مباشر من الدفاعات الجوية قصيرة و متوسطة المدى نظرا لكونها على مسافة آمنة خارج مدى الإشتباك بتاعهم ثانيا ، قنابل ال SDB بتشتغل بحزم توجيه متعددة الأنظمة ، يعني مثلا قنبلة ال GBU-39 حزمة التوجيه بتاعتها بتجمع بين الملاحة بالقصور الذاتي INS ، و التوجيه بالأقمار الإصطناعية GPS ، و في نسخة منها بتجمع مع النظامين دول نظام ثالث بيعتمد على التوجيه الليزري Semi active laser guidance قنبلة تانية زي ال GBU-53 بتجمع مع ال 3 أنظمة دول كام نظام تانيين ، زي إرسال و إستقبال المعلومات التهديفية من خلال وصلة بيانات Link-16 ، زي تعقب الهدف من خلال باحث حراري سلبي ، زي تعقب الهدف من خلال باحث راداري نشط طبعا تعدد و تنوع أنظمة التوجيه بالشكل دا أدى إلى إن معامل دقتها زاد بشكل رهيب لدرجة إن نسبة الخطأ في إصابة الهدف بتتراوح بين 1 متر إلى 5 متر فقط ، نسبة خطأ قليلة جدا ثالثا ، قنابل ال SDB عامة – سواء ال GBU-39 أو ال GBU-53 أو غيرهم – كلها ذخائر إنزلاقية ، يعني إيه ذخائر إنزلاقية ؟!! يعني القنبلة ملهاش محرك ولا نظام دفع ولا أي حاجة من الكلام دا قنابل ال SDB بتعتمد في حركتها على عاملين 2 فقط ، الجاذبية الأرضية في السقوط الحر ، و الجنيحات بتاعتها اللي بتصححلها المسار بإتجاه الهدف مفيش وجود لأي نوع من المحركات ، لأي نوع من أنظمة الدفع ، عاملة بالظبط زي الطيران الشراعي بالتالي معنى إنها ملهاش محرك أو نظام دفع يعني ملهاش بصمة حرارية ، ملهاش بصمة حرارية يعني صعب جدا جدا إنها تترصد بأي أنظمة رصد حراري و صعب أكتر إن يتم إعتراضها بالصواريخ الحرارية قصيرة المدى من المنظومات الدفاعية رابعا ، ذخائر ال SDB برغم قوتها التدميرية العالية إلا إنها بتتميز بحجم صغير نسبيا لما نيجي نقارنها قدام القنابل الموجهة من الأجيال اللي أقدم منها ، و دا بيمنحها ميزة في قمة الخطورة صغر حجمها بيسمح للمقاتلة اللي بتشيلها إنها تقدر تشيل أعداد كبيرة منها ، فمثلا مقاتلة من فئة متعددات المهام زي ال F-16 حمولتها من ال SDB ممكن توصل لحد 8 قنابل ، و لو قلنا مقاتلة من فئة الضاربات زي ال F-15E فالحمولة ممكن تزيد لحد 28 قنبلة SDB قنابل ال SDB أثبتت فعلا إنها ذخائر مثيرة للإزعاج جدا ، لكن زيها زي أي نظام تسليحي تاني ، ليها نقاط ضعف أكتر نقطة بتميز ذخائر ال SDB عن أي نوع تاني من ذخائر القصف الجوي اللي ظهرت قبلها هي إنخفاض بصمتها الرادارية بالتالي صعب جدا إن يتم رصدها و إعتراضها من مسافات آمنة ، للسبب دا الأولوية مش بتكون لإستهداف قنبلة ال SDB نفسها ، قد ما بتكون لإستهداف منصة الإطلاق الحاملة لل SDB لكن الأول عشان المقاتلة تقدر تضرب حمولتها من ذخائر ال SDB هتحتاج تحقق شرطين أساسيين الشرط الأول إن منصة الإطلاق تكون بتطير بسرعة عالية زي ما قلنا ذخائر ال SDB بما إنها ملهاش محرك فهي بتفتقر لقوة دفع ذاتية تقدر توصلها لموقع الهدف بالإعتماد على نفسها ، فبالتالي حركتها بتعتمد بشكل رئيسي على عاملين فقط ، واحد رئيسي و التاني ثانوي العامل الأول هو قوة الدفع اللي بتستلمها من منصة الإطلاق بتاعتها في لحظة الإطلاق من خلال القصور الذاتي ، و دا العامل الرئيسي نظرا لإنها بيمنح قنبلة ال SDB الجزء الأكبر من سرعتها و طاقتها الحركية العامل التاني و الثانوي هو الجاذبية الأرضية و اللي بتمنح قنبلة ال SDB طاقة حركية إضافية بجانب طاقتها الحركية الإبتدائية اللي إكتسبتها بالقصور الذاتي الشرط الثاني إن منصة الإطلاق لازم تكون على إرتفاع عالي في لحظة إطلاق القنبلة زي ما قلنا قبل كدا قنابل ال SDB بتصنف تحت فئة الذخائر الإنزلاقية ، و الذخائر الإنزلاقية عامة و بمختلف أنواعها يفضل إطلاقها من إرتفاعات عالية ، ليه ؟!! لإن الإرتفاعات العالية بتضمن للذخائر الإنزلاقية نقطتين مهمين جدا أولا الإرتفاعات العالية بتوفر للذخائر الإنزلاقية مدى إطلاق أبعد ، بالظبط زي الطيران الشراعي ، كل ما كانت نقطة القفز على إرتفاع أعلى كل ما كانت فترة الطيران أطول ، و العكس صحيح ، نفس المبدأ بينطبق على الذخائر الإنزلاقية و من ضمنها قنابل ال SDB ، كل ما كان إرتفاع الإطلاق أعلى ، كان مدى الإطلاق أبعد ، وصولا إلى المدى الأقصى ثانيا بما إن الإرتفاعات العالية بتوفر للذخائر الإنزلاقية فترات طيران أطول ، فدا معناه إن الذخائر الإنزلاقية هيبقى عندها وقت أكتر عشان تصحح فيه مسارها تجاه الهدف أو عشان تستلم إحداثيات هدف تاني و تحول مسارها بإتجاهه بالتالي نقدر نقول إن ملخص الشرطين دول إن المقاتلة الحاملة لذخائر ال SDB لازم تطير على سرعة عالية و إرتفاع عالي عشان قنابل ال SDB تقدر تحصل على أبعد مدى إطلاق و أطول فترة طيران ممكنة و طبعا طيران على سرعة عالية و إرتفاع عالي يعني هدف مكشوف و شديد الوضوح قدام الدفاعات الجوية و التشكيلات الجوية الإعتراضية و سهل جدا يتم إعتراضه سواء من منظومات الدفاع الجوي أو التشكيلات الإعتراضية قبل ما يلحق يوصل لمنطقة الإطلاق بتاعته أو يحقق شروط الإطلاق المطلوبة للسبب دا الطيران بسرعات عالية على إرتفاعات عالية ممكن يكون التكتيك القياسي في عمليات القصف بذخائر ال SDB ، لكن غالبا مش بيتم الإعتماد عليه ، لإنه مش التكتيك الوحيد في عمليات ال SEAD (إخماد/تدمير الدفاعات الجوية المعادية) و عمليات ال Surgical strikes (القصف الجراحي) ، عنصر المفاجأة دايما بيكون عامل شديد الأهمية و الحيوية لصالح المقاتلة أو الضاربة اللي هتقوم بالعملية ، بالتالي مهم جدا إنها تفضل لأطول وقت ممكن خارج نطاق الرصد للدفاعات الجوية عشان تتجنب إن يتم رصدها أو إستهدافها ، و دا ممكن يحصل من خلال تكتيكين أثبتوا فاعلية عالية في النوعية دي من العمليات التكتيك الأول هو إن المقاتلات أو الضاربات اللي هتقوم بعملية القصف تنظم نفسها في تشكيلات معينة تقدر من خلالها تحاكي البصمة الرادارية للطائرات المدنية و التجارية و تستخدم نفس المسارات بنفس الإرتفاعات و السرعات اللي بتستخدمها الطائرات المدنية كنوع من التمويه ، و بما إن الطائرات المدنية عادة بتطير على إرتفاعات عالية فدا معناه إن الضاربات المكلفة بعملية ال SEAD هيطيروا هما كمان على إرتفاعات عالية و بالتالي هيبقى سهل عليهم إنهم يحققوا الشرطين المطلوبين لإطلاق ذخائر ال SDB من مداها الأقصى ، مع الإحتفاظ بعنصر المفاجأة التكتيك الثاني هو تكتيك التسلل الراداري ، و دا بيتحقق عن طريق إن المقاتلة أو الضاربة المكلفة بالعملية تطير بسرعة عالية على مستوى شديد الإنخفاض يتراوح بين 15 متر إلى 20 متر فوق سطح الأرض الهدف من الطيران على مستوى بالإنخفاض دا إن المقاتلة تموه بصمتها الرادارية في وسط الحقل الراداري للأرض ، و في الحالة دي هيبقى شبه مستحيل إن الرادارات الأرضية تقدر ترصد الهدف قبل ما يوصل لمنطقة الإطلاق بتاعته لكن التكتيكين دول زي ما بيوفروا للمقاتلات القائمة بالعملية فرصة الإحتفاظ بعنصر المفاجأة ، كمان فيهم نقاط ضعف ممكن يتم إستغلالها ضدهم من الدفاعات الجوية عشان يعترضوا بيها المقاتلات المعادية نقطة ضعف التكتيك الأول إن مسارات و خطوط طيران الطائرات المدنية و التجارية ثابتة و معروفة دوليا ، و صعب جدا إن طائرة مدنية أو تجارية مهما كانت جنسيتها أو نوعها تخرج خارج مسارها و تخترق المجال الجوي لدولة تانية عمدا ، اللهم إلا لو كانت بتواجه مشاكل في نظام الملاحة بتاعها و غيرت مسارها بشكل خاطئ من غير قصد من الطيار لإن في حالة إختراق طائرة مدنية أو تجارية لأجواء دولة ما بدون تصريح ، بيتم إتخاذ إجراءات وقائية بتتضمن إرسال مقاتلات تعترض مسار الطائرة و تنبه الطيار إنه خرج عن مساره و دخل في منطقة جوية محظورة و لازم يرجع لمساره حالا و إلا هيتم تحذيره و لو ماستجابش هيتم الإشتباك معاه و إسقاطه فبالتالي التكتيك دا يصلح للإستخدام في حالة قصف أهداف داخل دول إما إنها بتمتلك قوات جوية ضعيفة و دفاع جوي ضعيف ، أو إنها لا تمتلك قوات جوية أو دفاع جوي أصلا التكتيك الثاني صحيح إنه ممتاز جدا في إنه يمنح للمقاتلة القدرة على إنها تتسلل تحت الشبكة الرادارية لمنطقة الهدف بدون ما تترصد ، لكن نقطة ضعفه هي إن وظيفته التسلل فقط ، و نظرا لإن الشرط الأساسي فيه هو الطيران على إرتفاع من 15 متر إلى 20 متر فوق سطح الأرض ، فهو بيحرم المقاتلة من تطبيق الشرط الثاني لإطلاق ذخائر ال SDB ، شرط الإطلاق من إرتفاع عالي للسبب دا فالمقاتلة بمجرد ما توصل لمدى الإطلاق المطلوب بتعمل Zoom up و بتتسلق لإرتفاع عالي لحد ما توصل لإرتفاع الإطلاق المطلوب ، و بعدها يتم إطلاق ال SDB المشكلة إن المقاتلة خلال فترة ال Zoom up أو التسلق عشان تكسب إرتفاع يسمحلها بإطلاق ال SDB ، خلال المرحلة دي هي بتكسب إرتفاع عشان تحقق الشرط الثاني للإطلاق ، لكنها في نفس الوقت بتكشف نفسها بمنتهى الوضوح قدام الشبكة الرادارية المحيطة بالهدف و الدفاعات الجوية اللي موجودة في المنطقة ، و بالتالي في فرصة مش قليلة إن يتم إعتراض المقاتلة بصواريخ الدفاعات الجوية المسئولة عن حماية الهدف أما لو أضفنا طائرة AWACS لشبكة الإنذار المبكر المحيطة بالهدف عشان توفر تغطية رادارية جوية من إرتفاع عالي بنمط ال Look down ، ففي الحالة دي نقدر نقول إن التكتيك هيفقد جزء كبير جدا من فاعليته و هيتم رصد المقاتلة أو الضاربة في وقت مبكر و بالتالي هيتم إعتراضها قبل حتى ما توصل لمنطقة الإطلاق بتاعتها لحد النقطة دي إحنا بنفترض إن المقاتلة أو الضاربة المكلفة بالعملية هي مقاتلة من الجيل ال 4 أو 4+ أو بأقصى تقدير الجيل 4++ ، لكن لما نحط إفتراض إن المقاتلة المكلفة بعملية القصف هي مقاتلة شبحية من الجيل 5 زي ال F-35 ، يبقى في إحتمالات كتير هتتقلب ١٨٠ درجة لو إفترضنا سيناريو إن المقاتلة المكلفة بالعملية هي ال F-35 مثلا - بصفتها مقاتلة شبحية و عندها قدرات تخصصية لعمليات ال SEAD و القصف الجراحي - فالتكتيك اللي هتستخدمه غالبا هيكون التكتيك الثاني ، التسلل الراداري على إرتفاع منخفض ، لسبب بسيط في العمليات اللي من النوعية دي ، ال F-35 غالبا هتحافظ على إرتفاع منخفض في مسارها للهدف و هتتجنب إنها تطير على إرتفاعات عالية أو متوسطة عشان تتجنب إن يتم رصدها راداريا من شبكة الإنذار المبكر المحيطة بالهدف ، بس هنا في علامة إستفهام صغيرة المفروض إن ال F-35 مصنفة إنها مقاتلة شبحية ، يعني المفروض إنها منيعة ضد الرصد الراداري ، يبقى إيه اللي هيجبر مقاتلة شبحية المفروض إنها غير قابلة للرصد راداريا إنها تستخدم تكتيك التسلل المنخفض اللي أساسا مش بيستخدمه غير مقاتلات الجيل الرابع و الأجيال السابقة بسبب إفتقارهم لصفة الشبحية الرادارية فبالتالي بيستخدموا التكتيك دا كبديل عنها ، لكن إيه اللي ممكن يجبر مقاتلة شبحية على إستخدام النوع دا من التكتيكات ؟!! الفكرة كلها في إن الطائرات و المقاتلات الشبحية - بما فيها ال F-35 - مش شبحية بشكل كامل ضد جميع أنواع الرادارات ، هي بس تم تصميمها بحيث إنها تبقى غير قابلة للرصد قدام الرادارات اللي بتعتمد على النطاقات الترددية العالية من أول نطاق ال S band و مرورا بباقي النطاقات الأعلى في التردد زي ال C band و ال X band و ال Ku band و ال K band وصولا لحد ال Ka band لكن لما نيجي نتكلم عن الرادارات اللي بتشتغل على نطاقات ترددية منخفضة زي نطاقات ال L band و ال UHF band و ال VHF band هنلاقي إن الرادارات اللي بتشتغل على النطاقات دي عندها القدرة على رصد الطائرات الشبحية من مسافات متوسطة إلى بعيدة المدى ، بشرط إن الطائرات الشبحية المرصودة تكون بتطير على إرتفاعات عالية أو متوسطة لإن دي الإرتفاعات اللي ممكن فعلا يتم رصد الطائرات الشبحية فيها بإستخدام النوعيات دي من الرادارات للسبب دا في معظم السيناريوهات الهجومية لل F-35 هنلاقيها بتستخدم تكتيك التسلل على مستوى منخفض عشان تموه بصمتها الرادارية -اللي هي أساسا متناهية الصغر لوحدها - في الحقل الراداري للأرض نفسها ، و في الحالة دي مفيش أي رادار سواء كان رادار أرضي أو رادار AWACS و مهما كان النطاق الترددي اللي بيشتغل بيه هيقدر يرصدها على الإرتفاع المنخفض اللي هي فيه في الحالة دي اللي هيكون مكلف برصد الأهداف الشبحية - زي ال F-35 - مش المحطات الرادارية الأرضية أو ال AWACS ، اللي هيكون مسئول عن الرصد هما وحدات المراقبة الحرارية و الكهروبصرية ، و في سببين يأهلوهم للدور دا أولا إنهم تم تصميمهم بهدف رصد الأهداف الجوية بالإعتماد على البصمة الحرارية مش البصمة الرادارية ، فبالتالي كون إن الهدف شبحي أو بيطير على إرتفاع منخفض فدا مش هيفرق مع الرصد الحراري ، لإنه ببساطة بيرصد الهدف من خلال حرارة الهدف نفسه ، و دي واحدة من أهم نقاط ضعف الطائرات الشبحية ، مش بس لإن الطائرات الشبحية عادة بتمتلك محركات قوية جدا زي مثلا المحرك F119 الخاص بمقاتلة ال F-22 أو محرك ال F135 الخاص بمقاتلة ال F-35 بيتسببوا في إن البصمة الحرارية للطائرة تبقى عالية جدا و شديدة الوضوح ، لكن كمان لإن طبقة ال RAM الماصة للإشعاع الراداري و اللي بيتم إستخدامها في طلاء الهيكل الخارجي للطائرات الشبحية و بتساهم بشكل كبير في خفض البصمة الرادارية للطائرات الشبحية ليها مجموعة آثار جانبية ، من ضمنها إن الإشعاعات الرادارية اللي بتمتصها بتحولها لطاقة حرارية بتخزنها في هيكل الطائرة نفسه ، و بالتالي هي صحيح بتخفض بصمتها الرادارية لكن في نفس الوقت بترفع حرارتها و بتكون بصمتها الحرارية واضحة أكتر قدام منظومات الرصد الحراري ثانيا إن وحدات المراقبة الحرارية و الكهروبصرية عندهم ميزة تانية ، إنهم ممكن يتم تجهيزهم بدفاعات جوية ذاتية من خلال صواريخ ال MANPADS ، و بالتالي مش بس هيقدروا يرصدوا الأهداف الشبحية على الإرتفاعات المنخفضة و يبعتوا إحداثيات موقعها و خط سيرها للدفاعات الجوية و التشكيلات الإعتراضية ، لكن كمان يقدروا يشتبكوا مع الأهداف الشبحية بنفسهم بإستخدام صواريخ ال MANPADS في الحالة دي طيار المقاتلة أو الطائرة الشبحية المستهدفة هيكون محاصر بين إختيارين أسوء من بعض ، إما إنه يحافظ على إرتفاعه المنخفض و في الحالة دي هيتم رصده حراريا و هيتم الإشتباك معاه و إسقاطه أو على الأقل إصابته بصاروخ MANPADS حراري ، أو إنه يحاول يكسب إرتفاع أعلى عشان يبعد عن خطر صواريخ ال MANPADS و في الحالة دي هيكشف نفسه قدام الرادارات اللي بتعتمد على نطاقات ترددية منخفضة زي ال UHF أو ال VHF و اللي هيبعتوا موقعه و إحداثياته للتشكيلات الإعتراضية و هما يروحوا يتعاملوا معاه بالصواريخ الحرارية بتاعتهم طب هنفترض أسوأ إحتمال ممكن يحصل المقاتلة الشبحية قدرت فعلا إنها تتسلل تحت شبكة الإنذار المبكر من غير ما يتم رصدها من وحدات المراقبة الحرارية ، وصلت لمنطقة الهدف ، عملت Zoom up عشان تكسب الإرتفاع المطلوب ، حققت شروط الإطلاق ، و أطلقت حمولتها من ال SDB في الحالة دي انت فشلت في إعتراض منصة الإطلاق قبل ما يتم إطلاق ال SDB ، لكن لسه قدامك طريقتين تقدر تتعامل مع ذخيرة ال SDB نفسها الطريقة الأولى هي التشويش ال SDB زيها زي أي نوع تاني من الذخائر الموجهة ، بتحتاج نظام تعقب عشان تقدر تحدد مسارها تجاه الهدف ، لكن ميزة ال SDB عن أي نوع تاني من الذخائر الموجهة هي إنها بتستخدم حزمة كاملة من أنظمة التوجيه مش بس نظام توجيه واحد ال GBU-53 مثلا حزمة أنظمة التعقب بتاعتها بتتضمن نظام تعقب راداري نشط ، نظام تعقب ليزري نصف نشط ، نظام تصوير حراري ، ال ٣ أنظمة دول بيتم تنشيط واحد منهم في المرحلة الثانية و الأخيرة من التوجيه عشان ال SDB تقدر تتعقب الهدف بالإعتماد على نفسها بشكل ذاتي ، لكن خلال المرحلة الأولى بيتم توجيه ال SDB لموقع الهدف من خلال نظام GPS و وصلة البيانات Link-16 بالتالي عملية التشويش هتركز بشكل أساسي على إستهداف إشارات ال GPS اللي قنبلة ال SDB بتستلمها من الأقمار الإصطناعية ، دا هيؤدي إن هتحصل أخطاء في تحديد إحداثيات موقع الهدف و بالتالي هيتم تحريف مسار ال SDB بعيد عن الهدف الأصلي لكن المشكلة إن ذخائر ال SDB مجهزة إلكترونيا عشان تقدر تتعامل مع النوع دا من التشويش حزمة أنظمة التعقب الخاصة بذخائر ال SDB مزودة بنظام تعقب بديل مضاد للتشويش معروف بمصطلح ال HOJ و اللي هو إختصار لعبارة Home on Jamming بوصف مبسط نقدر نقول إن نظام ال Home on Jamming عبارة عن نظام رصد سلبي ، مهمة النظام دا إنه يرصد إشارة التشويش اللي بتستهدف إشارة ال GPS اللي بتربط بين الأقمار الإصطناعية و ال SDB ، بعد ما النظام يرصد إشارة التشويش بيتعقبها لحد ما يحدد مصدرها و يجيب إحداثيات المصدر نفسه ، بعد كدا كمبيوتر القنبلة بيستبدل إحداثيات موقع الهدف الأصلي و يحط بدالها إحداثيات الموقع اللي بتصدر منه إشارة التشويش ، فبالتالي قنبلة ال SDB بتغير مسارها بإتجاه مصدر إشارة التشويش لكن هنا في Tactical twist معتمدة على النقطة دي ذخائر ال SDB مش مجهزة لمقاومة التشويش على قد ما هي مجهزة لتصفية مصدر التشويش نفسه ، النقطة دي في حد ذاتها خلقت نقطة ضعف في نظام التوجيه الخاص بذخائر ال SDB ، و نقطة الضعف دي هي نظام ال HOJ برضه ذخائر ال SDB عامة بيتم توظيفها لإستهداف ال High Value Targets أو الأهداف عالية القيمة ، زي مراكز القيادة و السيطرة ، زي مواقع الدفاعات الجوية بعيدة و متوسطة المدى ، زي ممرات الطيران في المطارات و القواعد الجوية بالتالي ممكن يتم حماية الأهداف دي عن طريق إستغلال نظام ال HOJ في تحريف مسار قنابل ال SDB بشكل متعمد عن طريق نشر منظومات تشويش في محيط الأهداف دي بحيث إنها تقوم بدور الطعم اللي هيستغل نظام ال HOJ في قنابل ال SDB و يغير مسارها ناحيته إعتمادا على إشارة التشويش بعيد عن الهدف الأصلي الطريقة التانية اللي ممكن تتعامل بيها مع ذخائر ال SDB هي الإعتراض المباشر زي ما قلنا قبل كدا ذخائر ال SDB ملهاش نظام دفع أو محرك ذاتي ، فبالتالي بصمتها الحرارية منخفضة جدا و معظمها - إن مكانش كلها - ناتجة عن الإحتكاك بالهواء أثناء طيرانها ، للسبب دا بيبقى صعب إنك تقدر ترصدها حراريا من مدى يسمحلك بفترة رد فعل كافية تقدر خلالها تتعامل معاها و تعترضها ، لكن البصمة الحرارية مش الطريقة الوحيدة المتاحة لرصد ذخائر ال SDB صحيح إن ذخائر ال SDB تعتبر هي الأصغر حجما من بين كل فئات الذخائر الإنزلاقية الموجهة اللي ظهرت قبل كدا ، و دا معناه إن بصمتها الرادارية منخفضة مقارنة بيهم ، منخفضة ، بس مش شبحية أو شديدة الإنخفاض زي بصمتها الحرارية هنا يبتدي يظهر دور منظومات الدفاع الجوي قصيرة المدى اللي عندها قدرات متخصصة في التعامل مع الذخائر الموجهة عامة و الذخائر الإنزلاقية خاصة ، منظومات زي ال Pantsir-S1 ، زي ال TOR-M2E ، زي ال Oerlikon Revolver Gun Mk3 النوعية دي من المنظومات الدفاعية هي خط الدفاع الأخير قدام ذخائر القصف الجوي بشكل عام و الذخائر الإنزلاقية بشكل خاص ، لسبب ، المنظومات دي بتتميز بفترة رد فعل قصيرة بتتراوح في المتوسط بين ٧ إلى ٨ ثوان السبب الثاني إن كل المنظومات الدفاعية المتخصصة لإعتراض الذخائر الإنزلاقية سواء ال TOR-M2E أو ال Revolver Gun Mk3 أو ال Pantsir-S1 أو غيرهم بيعتمدوا في الإشتباك مع النوعيات دي من الذخائر على نطاقات ترددية عالية بتبدأ عادة من نطاق ال X band لحد نطاق Ka band في الحقيقة إعتماد المنظومات الدفاعية قصيرة المدى على النطاقات الترددية العالية ما بين ال X band و ال Ka band فيه نقطة سلبية و نقطة إيجابية النقطة السلبية هي إن الرادارات اللي بتشتغل على النطاقات الترددية دي عادة مش بتقدر ترصد الذخائر اللي حجمها صغير زي ال SDB من مسافة بعيدة أو حتى متوسطة ، غالبا الرصد بيكون على مسافات قصيرة المدى لكن النقطة دي ممكن يتم معالجتها من خلال ربط الدفاعات الجوية قصيرة المدى مع رادارات إنذار مبكر بتشتغل على نطاقات ترددية منخفضة زي ال VHF أو ال UHF عشان تقدر ترصد الأهداف صغيرة الحجم - زي ال SDB - من مسافات بعيدة ، بشرط إن الرادارات دي تكون متجهزة بمعالجات رقمية عشان تقدر تفلتر ال Clutter الراداري اللي هيطلع و تميز البصمة الأصلية للهدف النقطة الإيجابية هي إن النطاقات الترددية العالية المستخدمة في رادارات التحكم النيراني على المنظومات الدفاعية بتمنح المنظومات دي قدرة ممتازة جدا في التعقب و توجيه الصواريخ لإعتراض الأهداف بتاعتها مهما كان حجم الأهداف دي ، و للسبب دا بيتم الإعتماد عليها مش بس في إعتراض الذخائر الإنزلاقية زي ال SDB ، لكن كمان في إعتراض قذائف المدفعية الصاروخية و قذائف الهاون اللي المفروض إن التعامل معاها بيكون أصعب كمان من التعامل مع ذخائر ال SDB نظرا لإن بصمتها الرادارية أصغر حتى من البصمة الرادارية الخاصة بذخائر ال SDB إستنتاجا من كل اللي فات نقدر نقول إن في ٣ طرق رئيسية - حتى الآن - للتعامل مع تهديد ذخائر ال SDB أولا ، إعتراض منصة الإطلاق الحاملة لذخائر ال SDB قبل ما توصل لمنطقة الإطلاق لو منصة الإطلاق بتطير على إرتفاع متوسط أو عالي هيتم التعامل معاها إما بالدفاعات الجوية متوسطة أو بعيدة المدى (لو الهدف من الجيل 4++) و التشكيلات الجوية الإعتراضية (لو الهدف من الجيل 5) ، و لو بتطير على إرتفاع منخفض هيتم التعامل معاها بصواريخ ال MANPADS من جهة و من التشكيلات الإعتراضية من جهة تانية ثانيا ، لو فشلت عملية إعتراض منصة الإطلاق و تم إطلاق ذخائر ال SDB فعليا ، هيتم التشويش على إشارة ال GPS اللي بتغذي ذخائر ال SDB بإحداثيات الهدف و المعلومات التهديفية المطلوبة ، بشرط إن منظومة التشويش المستخدمة تكون غير مأهولة لإن نظام ال HOJ في ذخائر ال SDB هيستهدف مصدر التشويش بمجرد فقدانه الإتصال بإشارة ال GPS الأصلية اللي كان بيستلم منها إحداثيات الهدف ثالثا ، الإعتراض المباشر و دي آخر حلقة دفاعية تقدر تتعامل مع ذخائر ال SDB قبل ما توصل للهدف مسئولية الحلقة الدفاعية دي بتكون ملقاة بالكامل على عاتق المنظومات الدفاعية قصيرة المدى ، سواء الدفاعات الصاروخية زي ال Pantsir-S1 و ال TOR-M1/2 ، أو منظومات ال AAA الموجهة زي ال Revolver Gun Mk3 و ال ZSU-23-4M4 اللي هيتعاملوا مع ذخائر ال SDB سواء بالمدافع أو بالصواريخ الحرارية منقول عن الأخ Admin Mekky
  16. اعتقد أن مصدر اللبس هو أن الشهيد كان طيار رافال ولكنه استشهد بسبب الكي٨
  17. رحم الله اجدادنا بنوا حضارة هي مصدر فخر لنا ليوم القيامة بفضل الله
×