Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

العقرب الأسود

المشرفين
  • عدد المساهمات

    999
  • إنضم لنا منذ

  • آخر تواجد

  • مرات الفوز

    17

كافة مساهمات العقرب الأسود

  1. عناصر تأمين الإبرار البحري يوجد أستحاله عمليه الدفع بهم من خلال طائرات هليكوبتر لأنه من باب أولي الخطوره أكبر على الهليكوبترات والرجاله بداخلها من عدائيات منطقة الأبرار ، كما أن أنزال المهمات الخاصه بقوة الأبرار تتم عن طريق البحر كما تتم عملية إبرار المركبات فلا يمكن بأي حال أن أدفع بهليكوبترات معلق بها مهمات ثقيله في منطقة أنزال عدائيه وإلا تصبح لقمه سائغه للمضادات الأرضيه أو حتي الأسلحه الخفيفه . كيف يتم تأمين منطقة إبرار بحري ؟ يتم بقصف منطقة الأبرار بالوسائل المناسبه قصفاً مساحياً شاملاً ، ثم يتم الدفع بقوات جويه (مقاتلات أو هليكوبترات هجوميه) للتعامل مع العدائيات الخطيره ، ثم يتم إبرار قوة التأمين (من العناصر الخاصه) إما عن طريق قوارب صغيره وسريعه أثناء تعامل القوه الجويه السابق الأشاره إليها أو بعناصر مظليه بطائرات على أرتفاع عالي وآمن لها خلف منطقة الأبرار .................. دي شغلتي القديمه يا باشا
  2. تمام :02: منتظر العمليه الحسابيه
  3. لا يا باشا الكلام ده غير صحيح ، هو أكثر من ذلك اللواء المدرع لا يمكن ان يقل عدد دباباته من 90 دبابه وحتى 120 دبابه ، أما بخصوص اللواء المدرع في مصر فهو في هذا النطاق وبالطبع لا تقارنه بالفرقه التي في سيناء لأنها فرقه مشفيه xD
  4. ملحوظه أولى: الفرقه المدرعه الامريكيه 348 دبابه الفرقه المدرعه البريطانيه 285 دبابه الفرقه المدرعه السوفيتيه/ الروسيه 328 دبابه الفرقه المدرعه الصينيه 323 دبابه ملحوظه ثانيه: تنظيم الفرقة المدرعة الإسرائيلية : تتألف الفرقة المدرعة من ثلاثة ألوية مدرعة + لواء آلي ( ميكانيكي ) + الوحدات المساندة من مدفعية ثقيلة ووحدة صواريخ وهندسة وطائرات ووحدات إدارية مختلفة اللواء المدرع الإسرائيلي مكون من قيادة اللواء القائد ومساعده وأركانية اللواء + 3 كتائب دبابات +كتيبة آلية الأسلحة المساندة + وحدات الإدارة المختلفة . كتيبة الدبابات الإسرائيلية مكونه من قيادة الكتيبة القائد ومساعده وأركانية الكتيبة + 3 سرايا دبابات +سرية آلية + الأسلحة المساندة والوحدات الإدارية المختلفة . سرية الدبابات مكونه من 3 فصائل دبابات+ فصيل آلي وبعض وحدات الإدارة فصيل الدبابات مكون من 4 دبابات ميركافا على الأغلب بأجيالها وبالتالي نجد ان الفرقة المدرعة الإسرائيلية تتألف من 400 دبابة ومدرعه عدد أفراد الفرقة المدرعة + الأسلحة المساندة والوحدات الإدارية 10 آلاف ضابط و فرد عدد الفرق المدرعة الإسرائيلية 12 فرقة بمعدل 4 فرق لكل منطقة عسكرية ملحوظه ثالثه: الفرقه الميكانيكيه فى سيناء : 2 لواء مشاة ميكانيكى 480 مدرعة 1 لواء مدرع دبابات 230 دبابه 7 كتائب مدفعيه ميدان 126 مدفع 7 كتائب مدفعيه مضاده للطيران 126 مدفع وبالتالي يكون المجموع 22000 مقاتل ملحوظه رابعه: نحن لدينا ثمان فرق مدرعه أربعه عامله وأربعه أحتياطي ونحتاج أثنين أخرتين عاملتين + الفرق الميكانيكيه + الأنتشار السريع + الألويه المستقله (هامه جداًً للمناوره بالقوات أثناء العمليات) أحسبهالي بقى يا باشا ، وحددلي الأعداد العامله حقيقة ؟ والأحتياطي الأستراتيجي ؟ والمطلوب للفرق الأضافيه لتغطية المتطلبات الأطافيه لتغيير العقيده العسكريه ؟
  5. حقيقة لم أكن أتمنى أكثر من هذا .............. بعد أن كثرت الأراء والأقاويل حول قطع الحمايه للميسترال وكيف تتباطئ مصر حتى الأن في التعاقد على هذه القطع ، وماذا سوف نفعل بالميسترال بدون سفن حمايه ........ شعرت أن سفن الميسترال هذه سفن كسيحه ولقمه سائغه لكل من هب ودب ، فتمنيت أن يقوم البارع (ماجيك تاتش) بكتابة موضوع عن حقيقة هذه السفن وقدرتها الذاتيه في الدفاع عن نفسها ومدى مرونة هذه السفن وما يمكن إضافته من وسائل دفاع وحمايه لها ، كحل ممتاز ورخيص نسبياً لجعل لهذه السفن مخالب وأنياب قادره للدفاع عنها ، وتبقى سفن المرافقه ليست حمايه فقط ولكن مكمل وداعم لمهمة هذه السفن الموكوله إليها ............. تحياتي لك ، واشكرك
  6. تسلم أيدك يا راجح موضوع ممتاز حقيقة ، ولم يترك شئ وتسلسله بارع ، أحييك لم أجد ما أضيفه سوى بعض الصور للدبابات المتميزه
  7. لالالا لم أقصد ذلك أبداً .............. أنا قصدت التأكد من أن أسلوب الكتابه هل هو خاص بك وليس المعلومات ، أحييك بشده على أسلوبك الرائع حقيقة ، ويبدو أننا سوف نتعاون سوياً في كتابة موضوعات شيقه ......... سوف يكون بيننا تنسيق على الخاص بإذن الله قريباً ................. تحياتي وتقديري لك
  8. بالعكس الموضوع منطقي جداً لاحظوا معي هل لاحظتم أوجه التشابه ............ موضوع منطقي جداً
  9. أطمئن يا أخي الكريم سنجعلها قوه بإذن الله وليست عيباً
  10. للأسف ليس رداً قوياً ، الرد القوي لا يكون عن طريق الخارجيه ، لأن هذا الفعل هو محاوله لتأليب الداخل ومحاولة أشاعة الفوضى والشقاق ............. هؤلاء محتاجين تأديب
  11. موضوع ممتاز أحييك عليه ، وأسلوب جيد جداً أسمحلي بالأستفسار عما إذا كان هذا الموضوع هو بحث خاص بحضرتك أم أنه منقول ؟ .......... تقبل تحياتي
  12. موضوع رائع حقيقة ، وأعتقد أن كلتا الدبابتين (الأرماتا 14 + T 90ms) مطلوبين داخل تشكيلاتنا المدرعه لأن كلتاهما لها دور عندنا يختلف عن الأخرى ، والحقيقه تشكيلاتنا المدرعه تفتقر بشده للدبابه الخفيفه المتطوره وهو ما توفره بشكل جيد T 90ms ....... أما فيما يخص الهليكوبترات الهجوميه ففعلاً KA 52 أضافه أكثر من ممتازه ، ولكن يبقي طائرة المعاونه الأرضيه المنخفضة التكلفه فيما يخص التشغيل مثل (SU 39) المتطوره فهي نحتاجها بشده وتستطيع القيام بمهمة الدعم الجوي السريع لأصتياد الدبابات والمدرعات حيث أن بطئ سرعة الهليكوبتر بالنسبة لها قد يكون في بعض الأحيان مدمراً وأخيراً تشكيل الفرقه المدرعه به أختلاف بسيط فهو يتشكل من : 2 لواء مدرع1 لواء مشاة ميكانيكي1 لواء مدفعية ذاتية الحركة 1 كتيبة مدفعية ومقذوفات م ــ طبالاضافة الي سرايا القيادة و الاشارة و الاستطلاع تسلم أيديكما ............... تحياتي لكما
  13. في زمن اللعب في الخفاء لن يخسر المدافع الجيد ، لأن من يهاجم في الخفاء معرض لكشف نفسه ومن ثم يفشل مخططة في هذه اللعبه ، المدافع الكفؤ يعمل على رد الفعل الواضح ومن ثم فليس لديه ما يخسره ، فهي حرب واضحه بالنسبة له ............ من لا يجيد اللعب في الخفاء دون أن ينكشف يكتب وثيقة فشله بيده ............... الأجهزه المصريه ترى تماماً المخططات كامله وواضحه وتعمل على رد الفعل ، هذه حرب لن نخسرها بإذن الله ........... ومصر تمرض ولا تموت
  14. مش عيب محدش يجيب سيرة الطبنجه (السيج زاور) الموجوده على الترابيزه ........ ينفع كده ، ولا دي ساحت :02:
  15. الله يكرمك يا أخي الكريم ده من زوقك ، أنت مجامل جداً ........ ولا كبير ولا حاجه أنا بأعتبركم أصدقائي وأخوتي ده من كرم أصلك ، وقول يا رب محدش يعترض على القادم :$ ............. والمكان منور فعلاً باصحابه و رجاله المحترمين ......... تحياتي وأحترامي لك
  16. بسم الله الرحمن الرحيم هذا الموضوع عباره عن سلسله من الموضوعات على شكل حلقات متتابعه العمليات الخاصه الغارات البريه الغاره البريه هي عمليه هجوميه تقام من وحدات صغيره أو متوسطة الحجم من العناصر ذات تدريب عالي وخاص وتنفذ ضد هدف محدد ، وفي وقت محدد ، وعادة تحدد الأهداف بعناية فائقة وبحذر تام ، ويلاحظ أنه بدون العوده مره أخرى للقاعدة لا تعد هذه الغاره ناجحه . والغاره يمكن أن توجه نحو هدف أنساني كأسترداد أسرى أو رهائن أو قائد أساسي سوف يؤثر تصفيته في مجرى سير الأشتباكات والمعارك أو مقر عسكري هام كمركز قياده أو محطة رادار أو أنذار أو يمكن أن توجه ضد معدات أو موارد أو مخازن لوجستيه فالهدف منها هو ضرب العدو في نقطة مهمه أو ضعيفه . ولتحقيق النجاح يجب أن تتوافر في جميع الغارات عناصر أساسيه محدده : 1ـ هدف واضح ومحدد : الغارات تكون دائماً على الحافه بين النجاح والفشل لذا يجب أن يكون القاده واضحين تماماً في تحديد هدفهم . فبخلاف العمليات العسكريه العاديه يجب ان يكون الهدف في منتهى التحديد والدقه ، فحيث لايوجد هدف واضح يرتفع خطر الفشل بشكل كبير. 2ـ الوسائل المناسبه : غالباً ما تختلف الغارات البريه عن العمليات العسكريه التقليديه وربما تتطلب نوعاً مختلفاً من الجنود من حيث اللياقه البدنيه والتدريب الخاص وكذلك المنهجيه العمليه بحيث يستجيب عناصر القوه المهاجمه لكافة الظروف التي يتعرضون لها كوحده واحده متماسكه في أدائها ، وكذلك الأسلحه والمعدات والتجهيزات العسكريه الخاصه والدقيقه والتي توفر لهم الفاعليه والقوه التي تعادل أو تتفوق على العدو المنفذ ضده الغاره البريه . 3ـ الأستخبارات : تحدث الغارات دائماً وراء خطوط العدو ، وتحتاج أحدث المعلومات عن العدو وقوته المتاحه وتسليحه وتجهيزاته وعن بنك الأهداف الحيويه والمهمه لديه ، وكذلك عن شكل مسرح العمليات وطبيعته الجغرافيه . 4ـ الأقتحام : يجب أن يصل الفريق المهاجم للهدف قبل أن يستوعب العدو أن هناك غارة جاريه فعنصر المفاجأه والمباغته حيوي لتأخير أستجابة العدو إلى أطول وقت ممكن ، ويجب أن تكون وسيلة الأقتحام سريعه وأمنه وفعاله ، كما يجب أن تكون مناسبه للقوه المهاجمه وتجهيزاتها الخاصه . 5ـ التنفيذ : الغارة يجب ان تكون سريعة وبلا رحمه ، فبمجرد أن يدخل الفريق في منطقة العمليات يجب تأمين تلك المنطقه لحظة التنفيذ وقطع أتصالات العدو في منطقة التنفيذ وتأمين مداخل أمداد هذه المنطقه أو الموقع ، مع مراعاة تجهيز مجموعه أحتياطيه لتأمين أفراد المجموعه المنفذه وأثناء التنفيذ ، كما يجب أن تراعي وجود خطط أحتياطيه في حالة حدوث خلل ما للجوء إليها إذا ما ساءت الأمور . 6ـ خطة الخروج : يجب أن لا يدخل الفريق قبل أن يعرف متى وكيف سيخرج وإلا أعتبرت هذه الغاره عملية أنتحاريه ، فيجب تجهيز وسيلة أسترداد المجموعه المهاجمه وتحديد مكان ووقت الألتقاط بدقه بالغه وبشكل يوفر الأمان للقوه المنسحبه ولوسيلة الأسترداد . وسوف أقوم تباعاً بعرض أفضل العمليات التي أستخدمت بها الغارات البريه ـ من وجهة نظري ـ وطبقاً للترتيب الزمني لكل منها ن ومنها بالطبع عمليات مصريه جريئه . العمليه الأولى:عملية البلوط (أسترداد موسليني): في أيطاليا عام 1943 وصلت الحرب العالميه الثانيه إلى تداعيات فارقه ، فقد غزى الحلفاء صيقليه وأصبحوا يستعدون لغزو أيطاليا مما دفع المجلس الفاشي الأيطالي الأعلى إلى القيام بطرد موسيليني حليف هتلر والأنقلاب عليه وسحب السلطه منه وتم سجن موسيليني في مكان سري ، وبينما تستعد أيطاليا للدخول في محادثات سلام مع الحلفاء كان ما حدث لموسيليني يمثل كارثه لهتلر الذي كان يحتاج إيطاليا أن تبقى إلى جانبه في الحرب وبالتالي فهو في حاجه ماسه لعودة موسيليني ، وكان الحل الأمثل الذي فكر فيه هتلر لحل هذه المشكله هو ضرورة عودة موسيليني للسلطه وكانت الوسيله الوحيده التي حددها هتلر لذلك هي القوات الخاصه لعمل غاره بريه لتحرير موسيليني . وبتاريخ 26يوليو 1943 بعد يومين من أختفاء موسيليني أمر هتلر قواته الخاصه بالبحث وتحديد مكان حليفه تمهيداً لفك أسره وكلف لذلك القائد (كيرت ستيودنت) أحد أبرز قادتة ذلك الوقت والذي كان لديه في وحداته عدد كبير من العناصر فائقة التدريب والكفاءه في العمليات الخاصه والمظلات. وقد تم تحديد الهدف له بدقه وهو (إيجاد موسيليني وإعادته للسلطه) وقد كان القائد كيرت ستيودنت بارع في إبرار عناصره بإستخدام نوع من الطائرات الشراعيه التي تستطيع حمل عدد من الأشخاص على متنها ولا تستخدم أي محركات في الأقلاع بل يتم سحبها لتطير ثم تطير بإستخدام التيارات الهوائيه دون أدنى صوت لها ثم تهبط مباشرة منزلقه على الأرض وفي المكان المحدد لها تماماً كيرت ستيودنت وأختار القائد (كيرت ستيودنت) تكليف القائد (أتو سكورزيني) الزائع السيط قائد الوحدات الخاصه الألمانيه بإختيار وتجهيز العناصر المطلوبه لتنفيذ مثل هذه المهمه ، ولقد كان سكورزيني ذو شخصيه قياديه بارعه وعالية التركيز ويستطيع أن يقوم بقيادة مثل هذه الغارات بكفاءه وجرأه بالغتين . أتو سكورزيني ونشط القائد ستيودنت لمعرفة مكان موسيليني بدقه عن طريق الأستخبارات الألمانيه وبالفعل تم تحديد مكانه في أحد الفنادق المنعزله يدعى (كامبو إمبراطور) فوق هضبه عاليه في المناطق الجبليه (بجران ساسو الأيطاليه) على أرتفاع سبعمائة قدم ، وقد كان الفندق تحت حراسة مائه وخمسون فرداً من الشرطه العسكريه الأيطاليه ، وقد كان الطريق الوحيد لهذا الفندق هو طريق السيارات فقط . فندق كامبو إمبراطور وقد حدد كيرت ستيودنت طريقة الهجوم على الفندق بتحميل طائراته الشراعيه المنزلقه بوحده من رجاله مكونه من ثمانية وعشرين عنصراً من المغاوير ووحده من رجال (سكورزيني) قوامها سبعين مقاتلاً والهبوط بهم مباشره وبهدوء على الفندق المقصود مباشره . وكذلك الدفع بوحدات مكونه من ثلاثمائة عنصر من المغاوير بقيادة أتو سكورزيني بنفسه لمهاجمة محطة الكابلات المحروسه جيداً بوحدات قتاليه أسفل الهضبه التي يعلوها الفندق والتي يمر من خلالها طريق السيارات الوحيد والمؤدي للهضبه التي يعلوها الفندق والذي يعد هو الطريق الوحيد للهروب في حالة نجاح المهمه والحصول على (موسيليني) والرجوع به . وفي الساعه الواحده ظهراً أنطلقت أثنتاعشرة طائره أنزلاقيه تحمل عناصر ستيودنت ولكن تحطمت أثنتان منها عند الأقلاع وضاعت أثنتان في الغيوم وبقيت ثمانيه فقط ، وفي الساعة الثانيه هبطت الطائرات الشراعيه على منطقة منحدره أعلى الهضبه بصعوبه بالغه ، وفي نفس الوقت أطبقت القوات البريه بالسيارات بقيادة سكورزيني على محطة الكابلات الأرضيه وأشتبكت مع القوه الحاميه لها ، وتمكن رجال سكورزيني بقيادته بتطويق القوه الحاميه لمحطة الكابلات وعزلها تماماً وكذلك قطع الأتصالات عنها وأدت حرفية وكفائة رجال سكورزيني إلى تكبيد القوه الحاميه لمحطة الكابلات خسائر كبيره وأستطاعت السيطره عليها جيداً وأصبح ممر الهروب الوحيد مؤمناً تماماً . وفي الأعلى كان هبوط قوات ستيودنت بهذه الطريقه محققاً للمفاجأه الكامله فتمكنوا من السيطره على القوات المدافعه تماماً وقاموا بشل حركتهم فآثروا الأستسلام دون قتال ، وتلاحظ لبعض رجال ستيودنت مشاهدة الهدف (موسيليني) في أحد شرفات الفندق فأتجوا إليه مباشرة وتم فك أسر (موسيليني) وخرجوا به من الفندق . ففي خلال أثنتى عشرة دقيقه حقق الفريق المهاجم الهدف وأستقل (موسيليني) طائرة شراعيه مخصصه للهرب أحضرها ستيودنت مع طيار خاص لهذه المهمه وأنزلقت الطائره من فوق الهضبه يستقلها (موسيليني) إلى مطار أخر تنتظره فيه طائره أكبر تقله إلى (فينا) ثم إلى (راستن برج) حيث ينتظره هناك (أدولف هتلر) . ففي هذه الغاره المثاليه طبق الألمان متطلبات الغارات البريه بمنتهى الدقه : (هدف واضح ومحدد ــ الوسائل المناسبه ــ الأستخبارات ــ الأقتحام ــ التنفيذ ــ خطة الخروج ) . العمليه الثانيه: يتبع لاحقاً تحياتي وإحترامي للجميع
  17. عندك حق يا أستاذنا ....... أضافتك تفصيليه ودقيقه ولكن أعذرني لو كنت أضفت معلومات بمثل هذه الدقه كان الموضوع سوف يصبح أكاديمي وممل فآثرت إبراز عنصر التشويق فيه ......... أتمنى أن يكون نال أستحسانك
  18. هذا صحيح للأسف .......... أضافتك ممتازه حقيقة كان يجب التنويه عنها أحييك
  19. أستاذ يا أخي الكريم وإضافتك رائعه وموضحه تماماً للموضوع أحييك عليها
  20. أشكرك أخي الكريم على أهتمامك .............. لا أتفق معك في عرض العمليات الفاشله لأنها لا تخدم الفكره العامه عند إعطاء الميثال ، ولا تمثل قيمه يمكن الحذو نحوها .............. أحترامي لك
  21. @كاهن حرب ما هو رأيك في صورة الهدف الذي وضعته في صدر الموضوع ؟ أن متأكد أنه أعجبك :02:
  22. أشكرك على مجاملتك الكريمه أستاذنا ......... ولكن هذه العمليه لم تنفذ ليلاً بل بدأ تنفيذها الساعه الواحده ظهراً ، يعني في عز الظهر ، طبعاً منتهى الفجر من الألمان ........ أحترامي لحضرتك
  23. أشكرك يا أخي الكريم على أهتمامك ............... بخصوص العمليه أريدك أن تتصور جيش غير الجيش الألماني وشخص غير أدولف هتلر ، هل كنت تتوقع أقدامه على هذه العمليه ؟ الرائع في نظري الثقه بالنفس الشديده + الجرأه + كفائة التنفيذ .......... تحياتي لك
  24. أشكرك يا دكتور على شعورك الجميل أنا أعتز بيك جداً ، ولكن أنت تبالغ يا أخي الكريم جداً .......... بخصوص الأيطاليين أتفق معك جداً فيما تقول ، وعلى فكره هذه معلومه حقيقيه ......... لا مانع من نقل الموضوع يا صديقي يكفي أنك مشرف هذا القسم
×