Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'آفاق'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 3 results

  1. أصدر مجلس النواب الاتحادي الألماني " البوندستاج Deutscher Bundestag " عبر موقعه الرسمي تقريراً ، بتاريخ 7 يوليو 2017 ، يتناول رد الحكومة الألمانية على مجموعة من الأسئلة و الاستفسارات المقدمة من المجلس الشهر الماضي ، حول طبيعة التعاون الأمني بين مصر و ألمانيا متضمناً التعاون العسكري المشترك و سبل القضاء على الإرهاب و مكافحة الهجرة الغير شرعية . و أوضحت الحكومة الألمانية أن التعاون العسكري مع مصر قائم في إطار اتفاقية التعاون الأمني الموقعة بين البلدين ، و يتجلى هذا التعاون في التعليم العسكري و تبادل الخبرات التدريبية في العديد من التخصصات ، حيث عرضت وزارة الدفاع الألمانية 13 برنامجاً تدريبياً عام 2015 وافقت مصر على المشاركة في 11 منهم ، كما شاركت مصر في 6 برامج تدريبية عام 2016 و من المقرر لها المشاركة في نفس العدد خلال العام الجاري . تم إرفاق جدول زمني مفصل داخل التقرير لأبرز ما جاء من تعاون عسكري مع مصر خلال عامي 2015 / 2016 ، و اشتمل على العديد من الزيارات المتبادلة بين الوفود العسكرية المصرية و الألمانية ، و المشاركة في دورات مختلفة لقيادة الفريق و مكافحة العبوات الناسفة و تقديم الدعم الطبي و الإسعافات الأولية للضباط المصابين ، بخلاف تدريبات مشتركة للقفز والسقوط الحر لعناصر المظلات ، و التدريب الفني لعناصر من القوات الجوية و البحرية المصرية في مراكز التدريب الألمانية ، و التدريب على محاكيات الغواصات . و قد ذكرت الحكومة الألمانية بدء التنسيق بين وزارة الدفاع الألمانية و شركة Atlas Elektronik منذ شهر سبتمبر 2016 لإجراءات شحن الطوربيدات الألمانية الثقيلة Seahake Mod4 إلى مصر ، و التي تعاقدت عليها لصالح غواصات Type-209/1400mod المصرية ، و يعد هذا أول تأكيد رسمي على إقتناء البحرية المصرية لذلك الطوربيد ذو العيار 533 مم ، و الذي يصل مداه إلى 50 كم و يتم توجيهه سلكياً Wire Guided ليمنحه قدرة أفضل على مقاومة الأنظمة الدفاعية المضادة للطوربيدات ، و يمتلك باحثا صوتياً يعمل بنمط نشط و سلبي لتوجيه الطوربيد من خلال الإنبعاثات الضوضائية للهدف المعادي . كما تناول التقرير أبرز الأنشطة التدريبية المقرر إقامتها بين البلدين خلال عام 2017 ، و جاء أهمها مشاركة ألمانيا بصفة مراقب خلال مناورات النجم الساطع Bright Star 2017 بين مصر و الولايات المتحدة الامريكية ، و المقرر إقامتها في شهر ديسمبر من العام الجاري ، و يأتي ذلك تأكيداً على تصريحات السفير الأمريكى السابق في القاهرة روبرت بيكروفت Robert Beecroft ، و الذي أنهى فترة خدمته مؤخراً ، عن استئناف مناورات النجم الساطع نهاية العام الجاري . المصدر http://www.bundestag.de/presse/hib/2017_06/-/513616
  2. [ATTACH]27241.IPB[/ATTACH] استقبل الدكتور حيدر العبادى، رئيس الوزراء العراقى، المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، الذي يقوم بزيارة رسمية للعراق، على رأس وفد بترولى ضم المهندس طارق الحديدى، الرئيس التنفيذى لهيئة البترول، والمحاسب هشام نور الدين، نائب الرئيس التنفيذى لهيئة البترول للتجارة الخارجية. وخلال اللقاء تم بحث آفاق التعاون في مجال البترول بين البلدين ووضع البرامج الزمنية لتفعيل مبادرة التعاون الاستراتيجي بين البلدين التي تهدف إلى وضع إطار لأسس التعاون المشترك وتبادل الخبرات في مختلف الصناعات البترولية من بحث واستكشاف وتنمية وإنتاج وتطوير وصيانة البنية الأساسية وإنشاء خطوط وشبكات نقل البترول الخام والمنتجات البترولية والغاز الطبيعى وتنفيذ المشروعات البترولية. كما تم تدريب وتأهيل الكوادر البشرية في الصناعة البترولية في كلا البلدين، بالإضافة إلى دراسة إنشاء شركات مشتركة بين مصر والعراق في أنشطة الحفر، كما تم بحث دعم مسيرة التعاون المشترك بين كل من مصر والعراق والأردن في كل الأنشطة البترولية في إطار أهمية تفعيل التعاون الإقليمى بين الدول الثلاث وإعطاء دفعات للمشروعات البترولية المشتركة بما فيه صالح الجميع، ومن جانبه أكد رئيس الوزراء العراقى أن آفاق التعاون والمشروعات الاستراتيجية المشتركة ستزداد مع مصر خلال الفترة القادمة، مؤكدًا أهمية التكامل والتعاون مع مصر ودول المنطقة من أجل مصلحة شعوبها. ومن جانبه أشار الملا إلى أهمية تعزيز ودعم التعاون في مختلف مجالات صناعة البترول والغاز والأنشطة المتعلقة بهما. كما استقبل عمار الحكيم، رئيس التحالف الوطنى العراقى، المهندس طارق الملا، والوفد المرافق، حيث أكد الأول الأهمية التي تحظى بها مصر لدى الشعب العراقى وتقديره للجهود التي يقوم بها الرئيس السيسي على المستويين الداخلى والإقليمى، مشيدًا بالعلاقات الأخوية المتميزة بين البلدين حكومة وشعبًا، وأشار إلى تطلعه لزيادة حجم التعاون والتبادل بين البلدين في كل المجالات وخاصة المجال البترولى. وعلى هامش زيارته للعراق عقد وزير البترول جلسة مباحثات مع المهندس جبار اللعيبى، وزير النفط العراقى، ضم وفدي البلدين تطرقت إلى أهمية وضع برنامج عمل للتعاون الإقليمى بين مصر والأردن والعراق بما يسهم في دعم المصالح المشتركة، وأكد أهمية التعاون كجسر لدعم وتنمية العلاقات بين البلدين، وتم استعراض المشروعات التي تنفذها شركة "بتروجت" بالعراق وموقف اتفاقيات الشراكة بين هيئة البترول وشركة "كويت إنرجى"؛ للبحث عن البترول والغاز بالعراق وخطط تنمية حقلى فيحاء للزيت وسيبا للغاز. ####
  3. تناولت صحيفة “إيزفيستيا” الأوضاع العالمية الراهنة؛ مشيرة إلى استحالة وقوع مواجهة روسية–أميركية، في حين أن هناك مخاوف من وقوع حرب عالمية ثالثة. جاء في مقال الصحيفة: قال السكرتير الصحفي لوزارة الدفاع الأميركية، المقدم ميشيل بالدانزا إن الحرب مع روسيا سيناريو افتراضي. جاء ذلك في تصريح أدلى به لـ “إيزفيستيا”. من جانبهم، يثق الخبراء الذين استطلعت الصحيفة رأيهم في الولايات المتحدة وروسيا، بأن نزاعا حربياً حقيقياً بين الدولتين النوويتين غير ممكن. يقول المحلل السياسي الأميركي من جامعة نيويورك، المستشار السابق للخارجية الأميركية لشؤون أفغانستان وباكستان بارنيت روبين إن جنرالات البنتاغون لا يدفعون للحرب بين روسيا والولايات المتحدة، بل هم يخططون العمليات العسكرية استعداداً لوقوع حدث طارئ. إن الشيء الرئيس الذي أرادوا الحديث عنه هو أن الحرب العالمية الجديدة ستكون مدمرة جداً بشكل يفوق التصور. لذلك، فإن المخرج الوحيد لمشكلات الولايات المتحدة وروسيا يجب تسويتها معاً. ويذكر أن الحديث عن الحرب بين الولايات المتحدة وروسيا بدأ عقب إلقاء جنرالات البنتاغون خطبهم في المؤتمر يوم 4 من الشهر الجاري، حيث رأوا أن الحرب ستكون “خاطفة ومميتة”. وقد اشترك في هذا المؤتمر كبار ضباط الجيش الأميركي. فمثلاً أعلن رئيس هيئة أركان القوات البرية مارك ميل أن النزاع المسلح بين واشنطن وموسكو أمر “شبه مضمون”. أما الجنرال وليام هيكز، فأكد أن الحرب ستندلع “في المستقبل القريب”، وأن البنتاغون بدأ يحضر لعمليات عسكرية كبيرة لم يسبق أن شاركت فيها القوات الأمريكية منذ الحرب الكورية. من جانبه، أشار نائب رئيس هيئة أركان القوات البرية الجنرال جوزيف أندرسون إلى وجود خطر على الولايات المتحدة من جانب “الدول القومية المعاصرة التي تتصرف بعدوانية في التنافس العسكري”. ويسأل: “مثل من؟ ويجيب بنفسه على السؤال، مثل روسيا!”. العسكريون الروس من جانبهم لا يصدقون تصريحات جنرالات الولايات المتحدة. فبحسب رأي رئيس أكاديمية المشكلات الجيوسياسية الفريق ليونيد إيفاشوف، البنتاغون يحاول إخافة روسيا. وأضاف، في حديث لـ “إيزفيستيا”، أن الولايات المتحدة تدرك أنه في حال نشوب حرب كونية، فلن يكون بالإمكان تجنب وقوع ضربات على أراضيها. البنتاغون يقول شيئا ووزارة الخارجية شيئا آخر. ولكن من الواضح إن هدف هذه التصريحات هو إخافة روسيا، وتقييد دورها في سوريا. أما النائب في “الدوما” الروسي فيكتور فودولاتسكي، فيقول: من الصعوبة تصور مواجهة عسكرية بين روسيا والولايات المتحدة. ويضيف أن الحديث عن حتميتها هو رأي شخصي لبعض الجنرالات. من جانبه، يقول كبير الباحثين في مركز كارنيغي في بيروت يزيد صايغ إن الخلاف بين موسكو وواشنطن يظهر بوضوح في سوريا. لكن تحليل الأوضاع السورية يقود إلى الاستنتاج بعدم وجود آفاق للحرب بين الدولتين. لقد بينت الولايات المتحدة عبر تصرفاتها في سوريا أنها لا ترغب في الدخول في نزاع مسلح مباشر مع روسيا. كما أنه ليس من مصلحة موسكو وقوع مثل هذه الحرب مع واشنطن. ولكن قد تحدث مواجهات غير مباشرة عبر حلفائهما في سوريا. أما المحلل السياسي الأميركي الخبير في مركز “Gulf State Analytics” في واشنطن، ثيودور كراسيك، فأكد لـ “إيزفيستيا” أن تصريحات الجنرالات الأميركيين هي آراء لـ “رؤوس ساخنة” تعود إلى جيل الحرب الباردة. فهؤلاء واثقون كما في السابق من أن الحرب العالمية أمر حتمي، ولكنهم لا يدركون أننا في واقع جيوسياسي مختلف. بيد أن هناك احتمالاً كبيراً بوقوع مواجهة بين المقاتلات الأميركية من الجيل الخامس ومنظومات الدفاع الجوي “أس–300” الصاروخية. ولكن لا توجد آفاق لنشوب حرب عالمية ثالثة، لأن تصعيد الصراع بين الولايات المتحدة وروسيا سيؤدي إلى زعزعة الاستقرار ليس فقط في الشرق الأوسط فقط، بل وفي أوروبا الشرقية والقطب الشمالي. وفي تصريح لـ “إيزفيستيا”، أشار مدير مركز هدسون الأمريكي للدراسات العسكرية والسياسية ريتشارد وايتز إلى عدم إمكان وقوع مواجهة حربية مباشرة بين روسيا والولايات المتحدة، لأن ذلك يمس مستقبل العالم. وأضاف أن واشنطن لا ترى هذا السيناريو واقعيا، على الرغم من احتمال حدوث صدامات تؤدي إلى سقوط ضحايا من الجانبين كما حصل عند إسقاط الطائرة الروسية من قبل تركيا. لقد قال الجنرال ميل إن “طبيعة الحرب اختلفت، فهي تبدأ باتخاذ قرار سريع وتنتهي بالدمار. لذلك، فإن الجيش يستعد لحروب “متوقعة” من خلال التدريب على صدامات محتملة مع أعداء مثل روسيا والصين، وكذلك على مكافحة الارهاب وغيرها من العمليات العسكرية الأخرى. والخطر الرئيس يتمثل بتعرض هذه البلدان لهجمات الارهابيين بهدف الاستيلاء على السلاح النووي. إذ يمكن للإرهابيين القيام بهذه العملية وكأنما تقف خلفهم دولة ما. لكن موسكو وواشنطن تتعاونان في هذا المجال. وبغض النظر عما يدور حالياً حول البلوتونيوم، آمل أن ينشط التعاون في هذا المجال”. روسيا اليوم
×