Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'أعوام'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 2 results

  1. فيضان إثيوبيا يقترب من مصر.. بحيرة ناصر في انتظاره لإنهاء 9 سنوات عجاف.. وخبراء: سيوفر اكتفاء مائي لـ3 أعوام قادمة الثلاثاء 09/أغسطس/2016 - 08:21 ص خبراء موارد مائية: «فيضان إثيوبيا» طوق نجاة لمصر من سنوات «عجاف» «الفيضان المنتظر» مخزون لمواجهة نقص المياه القادم «الفيضان القادم» مخزون استراتيجي بعد إنشاء «سد النهضة» أعلنت وزارة الموارد المائية والرى حالة الطوارئ القصوى لاستقبال فيضان النيل، الذى ارتفع منسوبه فى النيل الأزرق بالسودان، ويصل مصر خلال أسبوعين، ضمن حصة مصر والسودان من مياه النيل، التى تقدر بـ84 مليار متر مكعب من المياه وجعل الكثيرين يتوقعون زيادة المنسوب عن العام الماضي والذي كان أقل من المتوسط بسبب الجفاف الشديد الذي شهدته هضبة أثيوبيا فكيف يتم الاستفادة من الفيضان المنتظر حدوثه في حال ارتفاع المنسوب؟ السطور التالية تجيب عن هذا.... "طوق نجاة" قال الدكتور نادر نورالدين، الخبير بالموارد المائية، إن الفيضان المنتظر وصوله من الهضبة الإثيوبية بمثابة طوق نجاة من مرحلة الخطر والتي تعايشت معها مصر الفترات الطويلة الماضية، لافتًا إلى أن الأمل في الفيضان القادم بتعويض نقص المياه في بحيرة ناصر والذي دام لـ9سنوات عجاف. وأوضح "نور الدين" ، أن كل مايهمنا هو الأمطار القادمة من أثيوبيا لأنها تصب في النيل الأزرق ومنه في بحيرة ناصر علي عكس الأمطار السودانية، مشيرًا إلى منسوب الفيضان علي نهر الهضبة الأثيوبية أعلى من المتوسط وأفضل من العام الماضي ونأمل بسد الفجوة في بحيرة ناصر لتساعدنا خلال 3 سنوات قادمة. وأشار إلى أن مقاييس نهر النيل ستحدد التقديرات الصحيحة لمنسوب الفيضان وأوجه الاستفادة منه الأيام القادمة تزامنًا مع عيد وفاء النيل في 14 أغسطس الجاري. "معدل فوق المتوسط" ومن جانبه، الدكتور عبد الفتاح مطاوع، خبير الموارد المائية بالمركز القومي لبحوث المياه والرئيس الأسبق لقطاع مياه النيل، إن موسم سقوط الأمطار علي الهضبة الإثيوبية بدأ في أول أغسطس الجاري والمتوقع منه حدوث فيضان فوق المتوسط وأفضل من العام الماضي وينتهي الموسم مع يوليو2017، لافتًا إلى أننا لا نستطيع الحكم على وصول الفيضان إلى مصر لحين انتهاء الموسم. وأوضح "مطاوع"، أن للفيضان المنتظر حدوثه أثرا إيجابيا علي بحيرة ناصر كمخزون لمواجهة نقص المياه المتوقع الفترات القادمة، مشيراُ إلى أن 85% من المياه الأثيوبية تصل لمصر. وأكد على ضرورة تقييم الموقف المائي للبلاد عن طريق معدلات سقوط الأمطار، وتوقعات الايراد المائي الواصل لبحيرة ناصر من هذه الامطار، وكيفية الاستفادة القصوي لتشغيل السد العالي واستعراض مناسيب النيل داخل البلاد وعلي طول المجري لضمان التوزيع العادل للمياه طبقا للاحتياجات المائية. "مخزون استراتيجي" وقال الدكتور ضياء الدين القوصي، الخبير بالموارد المائية، إنه من المنتظر أن تتعرض مصر لفيضان قادم من السودان، ولكن لا نستطيع الجزم بالمدة التي سيصل خلالها، حيث إن الأقاويل التي ترجح أنه سيصل خلال أسبوعين غير مؤكدة، لافتا إلى أننا لا نستطيع تحديد توقيت وصوله لمصر لحين انتهاء فترة سقوط الأمطار على الهضبة الأثيوبية، والمتوقع وصوله خلال 3 شهور قادمة. وأوضح "القوصي"، أن الكمية المنتظر وصولها خلال الفيضان المقرر الاستفادة منها بتخزينها في بحيرة ناصر كاحتياطي استراتيجي لمواجهة نقص المياه خاصة بعد إنتهاء انشاءات سد النهضة الاثيوبي، مشيرًا إلي أن منسوب المياه في نهر النيل أرتفع هذا العام ولا نستطيع تحديد نسبته ومقارنته بالأعوام السابقة لحين أنتهاء الأمطار. وأشار إلى أنه سيكون للفيضان أثر إيجابي علي بحيرة ناصر خاصة وأن منسوب المياه بها أنخفض في الأعوام الماضية بسبب الجفاف الشديد الذي شهدته هضبة اثيوبيا. http://www.elbalad.news/2356172
  2. بعد 3 أعوام من التصريحات النارية ضد مصر.. تركيا تتراجع وتطلب تطبيع العلاقات من جديد.. وزير خارجية أنقرة: التقيت سامح شكرى عدة مرات والشعب المصرى شقيق لنا.. ومصدر دبلوماسى: الأزمة السياسية مازالت قائمة ر بعد مرور 3 أعوام من التصريحات النارية للمسئولين الأتراك لمصر عقب ثورة 30 يونيو، وفى مقدمتهم الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، مما أسفر عن قطع العلاقات وسحب السفيرين، أعلنت تركيا اليوم أنها ترغب فى إعادة العلاقات من جديد مع القاهرة. وأكد جاويش أوغلوا وزير الخارجية التركى أن بلاده تريد تطبيع العلاقات مع مصر، وأن الشعب المصرى شقيق للشعب التركى، مضيفا فى المؤتمر الصحفى المشترك مع نظيره السعودى عادل الجبير فى الرياض أنه كانت هناك عدة لقاءات بوزير الخارجية المصرى سامح شكرى، من بينها لقاء فى نيويورك، وكان من المفترض الاتفاق على اجتماع مشترك بينهما لكن تم إلغاؤه. وأوضح "جاويش" أنه كان هناك لقاء أيضا مع "شكرى" فى روما، وتم الحديث فيما بينهما حول العديد من القضايا الهامة، وتوجه "جاويش" بالشكر إلى المملكة العربية على دورها الإيجابى فى طرح العديد من الأفكار لحل الأزمة بين تركيا ومصر. وذكر "جاويش": أنه بمصر مشاكل داخلية تؤثر على اقتصادها، لكن تتمنى تركيا لمصر تجاوز هذه المشاكل التى تمر بها مصر فى الوفت الراهن. يذكر أن الخارجية التركية نفت فى عام 2014 وجود أى اتصالات بين القاهرة وأنقرة من أجل عودة العلاقات ونفت أيضا حدوث أى لقاء بين شكرى ونظيره التركى، بينما أعلن ذلك صراحة اليوم وزير الخارجية التركى جاويش أوغلوا. وكان مصدر دبلوماسى أكد أن مصر تسلمت بالفعل دعوة رسمية من تركيا لحضور القمة الإسلامية المقرر عقدها فى إبريل المقبل بإسطنبول، والتى من المقرر أن تنتقل فيها رئاسة القمة من مصر لتركيا، موضحا أنه تسليم الدعوة فى القاهرة عبر سفارة تركيا والقائم بالأعمال. وقال المصدر، إن مستوى تمثيل مصر فى القمة سيكون دون المستوى الرئاسى، لافتا إلى أنه مستبعد أن يحضر الرئيس عبد الفتاح السيسى، مؤكدا فى الوقت ذاته أنه لم يتم بحث مستوى التمثيل، وأنه مازال هناك وقت طويل لحسم الأمر، متوقعا أن يكون تمثيل مصر منخفضا. وشدد على أن العلاقات بين مصر وتركيا لم تشهد تطورا مؤخرا، والأزمة السياسية مع حكومة أردوغان مازالت قائمة كما هى. وأضاف المصدر، "كيف تتوقع تركيا حضور الرئيس السيسى للقمة فى ظل ما فعلته الحكومة التركية تجاه مصر"، مشددا على أن تركيا أقحمت نفسها فى الشأن المصرى وتجاوزت وهذا لا يمكن إغفاله بسهولة، موضحاً أنه ليس هناك أزمة فى تسليم رئاسة القمة وستتم الإجراءات أيا كان مستوى التمثيل. http://s.youm7.com/2564258
×