Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'إرهابى'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 11 results

  1. أحبطت أجهزة الأمن بالقاهرة، محاولة اقتحام كنيسة في منطقة حلوان، وتمكنت من قتل إرهابي. كانت الخدمات الأمنية لتأمين كنيسة «مارمينا» بحلوان، رصدت تحركات لشخصين من عناصر إرهابية، وعلى الفور توجهت الخدمات الأمنية صوبهم، إلا أن المتهمين أطلقوا الأعيرة النارية، فبادلتهم القوات إطلاق النيران، وتم قتل أحدهما. https://www.dailymotion.com/embed/video/x6cds1m
  2. قال العقيد أركان حرب تامر الرفاعى، المتحدث العسكرى، أن قوات إنفاذ القانون بالجيش الثانى الميدانى، نحجت فى إحباط هجوم إرهابى لبعض العناصر التكفيرية على إحدى الارتكازات الأمنية بمدينة العريش مرتديين زى القوات المسلحة ومزودين بالأحزمة الناسفة والقنابل اليدوية والأسلحة النارية ، وفور رصدهم أثناء محاولة التسلل قامت قواتنا بالتعامل معهم مما أسفر عن مقتل العناصر التكفيرية نتيجة انفجار الأحزمة الناسفة . هذا وتواصل قوات إنفاذ القانون بالجيش الثانى الميدانى جهودها للقضاء على العناصر التكفيرية ودحر الإرهاب بشمال سيناء . http://www.youm7.com/3455637
  3. لقى أحد العناصر الإرهابية مصرعه فى إحدى المناطق الجبلية بطريق (الفيوم/ القاهرة)، بالقرب من الطريق الإقليمى بدائرة مركز سنورس بعد تبادل إطلاق نار مع قوات الأمن. وفى سياق آخر، ضبطت أجهزة الأمن 8 عناصر خطرة تنتمى لجماعة الإخوان الإرهابية فى عدد من قرى مركز سنورس، منهم 3 من قرية الأعلام. كانت الأجهزة الأمنية قد تلقت معلومات تفيد بوجود أحد العناصر الإرهابية فى منطقة جبلية بطريق الفيوم/ القاهرة، بالقرب من الطريق الإقليمى بدائرة مركز سنورس، فوجهت حملة أمنية لضبطه، وخلالها بادر الإرهابى المذكور قوات الأمن بإطلاق النار، وحدث تبادل لإطلاق النيران أسفر عن سقوط الإرهابى قتيلا. http://www.youm7.com/story/2017/7/11/مقتل-عنصر-إرهابى-فى-تبادل-لإطلاق-النار-مع-قوات-الأمن/3321181
  4. بالصور.. الأمن الوطنى يحبط أضخم مخطط إرهابى لاستهداف الكنائس بالدلتا والإسكندرية.. ضبط 13 إرهابيًا تلقوا تكليفات من قيادات إخوانية.. والتحفظ على أطنان متفجرات وألغام أرضية ومفجرات حربية وجرينوف وبنادق آلية الأحد، 16 أبريل 2017 08:29 م أحبط جهاز الأمن الوطنى؛ أضخم مخطط إرهابى لاستهداف سلسلة من الكنائس، والشخصيات القبطية، فى محافظات الدلتا والإسكندرية، بعد حادثى كنيستى مار جرجس ومار مرقس، وضبطت أجهزة الأمن أعضاء خلايا إرهابية بحوزتهم أطنان متفجرات، وألغام أرضية ومفجرات حربية وأسلحة آلية. الضربة الأمنية القوية جاءت بناءً على توفر معلومات لجهاز الأمن الوطنى، مفادها صدور صدور تكليفات من قيادات الإخوان بالخارج للقيادات داخل البلاد، بتشكيل مجموعات لهذه الكيانات بمحافظات: دمياط، والبحيرة، والإسكندرية، وكفر الشيخ، لتنفيذ سلسلة من التفجيرات والعمليات العدائية ضد مؤسسات الدولة، ومنشآتها الحكومية، والمسيحية، وعدد من الشخصيات العامة، ورجال الشرطة، بهدف إحداث حالة من الفوضى، وعدم الاستقرار، والعمل على تأجيج الفتن الداخلية. ونجح جهاز الأمن الوطنى فى تحديد هوية 13 عنصرًا من الكوادر الإرهابية وهم "بلال. ع" مواليد 1/9/1993 طالب يقيم البصارطة فى مركز دمياط، و"علاء. أ" مواليد 19/12/1987 – حاصل على بكالوريوس حاسبات - يقيم البصارطة فى مركز دمياط، و"أحمد. ع" و"على. أ" و"محمد. ح" نجار موبيليا، و"أحمد. ز" دبلوم صنايع ويعمل استورجى، و"حسن. ح" طالب ويعمل نجار موبيليا، و"رفعت. ر" طالب بكلية الشريعة والقانون جامعة طنطا جميعهم مقيمون فى دمياط، و"أحمد. م" مهندس، و"محمد.ع" عامل بمخزن الشركة المصرية للصناعات الغذائية، و"عادل. ج" حاصل على دبلوم صنايع، و"أحمد. م" و"محمد. م" مقيمون فى الإسكندرية، وإيفاد مأموريات أمنية والقبض عليهم. وحددت القوات مزرعتين بنطاق محافظتى البحيرة، والإسكندرية يمتلكهما القياديين شكرى نصر محمد البر، ورجب عبده عبده مغربى "مسئولا التنظيم بمحافظة كفر الشيخ، عبارة عن العديد من المخابئ السرية تحت الأرض، يستخدمها الإرهابيون كأوكار لتصنيع العبوات المتفجرة، وتخزين الأسلحة والذخائر بمختلف أنواعها، لحين تسليمها للعناصر المنفذة للحوادث الإرهابية، وتوجيه القوات اللازمة بمشاركة قطاعات الوزارة المعنية، ورجال الحماية المدنية، وفرق المفرقعات، لاستهداف وتفتيش المزرعتين عقب استئذان نيابة أمن الدولة. وأسفرت النتائج عن ضبط عدد من أجهزة تصنيع مادة RDX شديدة الانفجار تُسْتَخْدَم فى تصنيع العبوات المتفجرة، وكميات هائلة من بودرة وعجينة RDX، ووعاء حديدى كبير الحجم يستخدم فى تكثيف الحمض الخاص بمادة RDX، وأعداد كبيرة من البنادق الآلية، والأسلحة الرشاشة، والخرطوش، وبنادق FN، والسلاح الجرينوف المتعدد، والطبنجات 9 مم بالإضافة إلى كميات كبيرة من الذخائر والخزن الخاصة بها. وضبطت القوات ألغام أرضية مضادة للأفراد، مدون عليها عبارات باللغة الفارسية، وقنابل F1 يدوية، وكميات كبيرة من القِطَع الحديدية صغيرة الحجم، و"رلمان البلى" يُسْتَخْدَم فى تجهيز العبوات الناسفة، وكميات كبيرة من بوادئ الانفجار معدة للاستخدام وتحت التجهيز، ودوائر توصيل كهربائية ومعدات للتفجير عن بعد، وكميات كبيرة تزن نصف طن من مادة نترات الصوديوم، وكمية من مادة TATB شديدة الانفجار، و12 مفجرًا حربيًا يستخدم فى إعداد الأحزمة الناسفة، وعدد كبير من العبوات الناسفة مختلفة الأحجام جاهزة للتفجير، وهياكل عبوات متفجرة بداخلها قطع حديدية صغيرة الحجم، وكمية من حمض النايتريك، وأقماع نحاسية تستخدم فى تكبير وتوجيه الموجة الإنفجارية، ونظارة مزودة بكاميرا وكارت ميمورى "محمل عليه بعض الأهداف المزمع استهدافها"، وكمية كبيرة من المواد الكيميائية والأدوات والآلات المستخدمة فى تصنيع العبوات المتفجرة. واتخذت قوات الأمن الإجراءات القانونية، وتوالى نيابة أمن الدولة العليا التحقيق فيها، وجارى ملاحقة العناصر الهاربة السابق الإعلان عن صورهم وبياناتهم، كما تهيب الوزارة بالمواطنين بسرعة الإبلاغ عن أية معومات تسهم فى ضبطهم. موضوعات متعلقة..
  5. السبت، 15 أبريل 2017 04:49 م أكد مصدر أمنى رفيع المستوى، أن الأجهزة الأمنية بالبحيرة بقيادة اللواء علاء الدين شوقى مساعد وزير الداخلية، مدير أمن البحيرة واللواء محمد خريصة مدير المباحث الجنائية، بالتنسيق مع فرع الأمن الوطنى بالبحيرة، بإشراف مباشر من وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار، تمكنت من ضبط عدة أجهزة جديدة تستخدم فى تصنيع مادة RDX شديدة الانفجار بمزرعة فى قرية الإمام الغزالى التابعة لمركز الدلنجات، وكميات هائلة من الذخيرة والقنابل الموقوتة المخبأة تحت سطح الأرض فى مخبأ سرى، كما عثر على كمية كبيرة من الأسلحة النارية، وجارى استخراج كافة الأسلحة والقنابل من باطن الأرض بالاستعانة بخبراء المفرقعات، وإزالة كافة الزراعات بالمزرعة بحثا عن سراديب ومخازن أخرى للسلاح تحت الأرض. وكانت وزارة الداخلية، قد أصدرت بيان رسمى لها، قالت فيه إنه استمرارا للجهود المبذولة لملاحقة عناصر الكيان المسلح لجماعة الإخوان الإرهابية والذى يتخذ مسمى "حسم، لواء الثورة " توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطنى، تفيد اتخاذ هؤلاء العناصر لوحدتين سكنيتين بنطاق محافظتى "الإسكندرية، المنوفية" ومزرعة بمحافظة البحيرة أوكارًا لإيواء وتدريب عناصرها على استخدام السلاح وتصنيع العبوات المتفجرة، وتخزين الأسلحة والعبوات والمواد المستخدمة فى عمليات التصنيع، وتجهيز هؤلاء العناصر عدة عبوات لاستخدامها فى ارتكاب الحوادث الإرهابية التى كانوا يعتزمون تنفيذها خلال الفترة القادمة وتمكنهم من زرع إحداها بالقرب من قسم شرطة ثان الرمل فى الإسكندرية فى 17 مارس الماضى لاستهداف قوات الشرطة أثناء تحركها، إلا أن يقظة القوات حالت دون ذلك، فضلاً عن تخطيطهم لتنفيذ عدد من حوادث الاغتيالات لرجال الشرطة وتمكنهم بالفعل من اغتيال أحد أفراد قوة قطاع الأمن الوطنى بالبحيرة". وأوضحت الداخلية، أنه تم استهداف وتفتيش تلك الأوكار وضبط القائمين عليها، عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا، حيث أسفرت النتائج عن مداهمة مزرعة فى قرية الإمام الغزالى بمركز الدلنجات فى محافظة البحيرة تستغل فى تصنيع العبوات المتفجرة وتفخيخ السيارات، حيث تبين تواجد مجموعة مسلحة من هؤلاء العناصر لتأمينها وتفخيخهم جميع مداخل ومخارج المزرعة بالشراك الخداعية، وأثناء اقتراب القوات بادرت تلك المجموعة بإطلاق الأعيرة النارية بكثافة تجاه القوات، والتى قامت بالتعامل معهم وتفكيك الشراك الخداعية. وأسفرت المواجهات المسلحة عن مصرع اثنين من العناصر الإرهابية وهما "أبوالفتوح.ع " نجار مسلح يقيم بالمسعدة فى المحمودية بمحافظة البحيرة، و"إسلام.ع" حاصل على بكالوريوس تجارة يقيم سيدى بشر فى الإسكندرية، وعثر بحوزتهما على بندقية آلية عيار 7،62×39 وبندقية FN، وبتفتيش أحد المبانى المُلحقة بالمزرعة عُثر على " 4 بنادق آلية 7،62×39مم، طبنجة 9 مم، 11 خزينة آلى، 3 قنابل يدوية F1، كمية كبيرة من الذخيرة مختلفة الأعيرة". وتم تفتيش المزرعة حيث اشتبهت قوات الأمن فى كمية كبيرة من الرمال بجوار المبنى، وتبين وجود مخبأ أسفلها عبارة عن سرداب سرى بعمق 4 أمتار تبلغ مساحته 4 م عثر بداخله على "جهازين يستخدم فى تصنيع مادة RDX شديدة الانفجار، وجهازين لتجهيز الحمض المستخدم فى تصنيع المتفجرات، جركن سعة 50 كيلوجراما من ذات المادة "فى صورة سائلة" وجوال يزن 50 كيلوجراما عجينة من تلك المادة "معدة للاستخدام"، 500 جرام من مادة SOLT-R الناسفة". مواد خام لتصنيع متفجرات وتواصل الأجهزة الأمنية بالبحيرة بقيادة اللواء علاء الدين شوقى مساعد وزير الداخلية، مدير أمن البحيرة، جهودها لتمشيط كافة المزارع بقرى ومراكز المحافظة وخاصة بقرية الإمام الغزالى التابعة لمركز الدلنجات والتى إتخذتها العناصر الإرهابية أوكارا لإيواء وتدريب عناصرها على استخدام السلاح وتصنيع العبوات المتفجرة، وتخزين الأسلحة والعبوات والمواد المستخدمة فى عمليات التصنيع، وتجهيز هؤلاء العناصر عدة عبوات لاستخدامها فى ارتكاب الحوادث الإرهابية التى كانوا يعتزمون تنفيذها خلال الفترة المقبلة وذلك وفقا لتوجيهات صريحة من وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار. الأمن يضبط أسلحة وأدوات تصنيع متفجرات بوكر إرهابى فى مزرعة بالبحيرة - اليوم السابع
  6. أمر المستشار خالد ضياء الدين، المحامى العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، اليوم الأربعاء، بإحالة 304 متهمين بحركة "حسم"الإرهابية إلى النيابة العسكرية، لاتهامهم بارتكاب 14 عملية إرهابية كبرى. وكشفت التحقيقات عن أن حركة حسم الإرهابية تأسست عقب ضبط الكثير من قيادات وعناصر الإخوان، حيث فكروا فى إحياء العمل المسلح للتنظيم من خلال تشكيل تنظيم مسلح جديد، واتخذوا عدة مسميات أشهرها "حسم، ولواء الثورة"، وانتقوا عناصر للحركة مما تتوافر فيهم المقومات النفسية والبدنية، وتم إخضاعهم لدورات تدريبة متقدمة عسكرية واستخباراتية داخل وخارج البلاد، وتولت الحركة تنفيذ عمليات إرهابية داخل مصر، سعيا لإسقاط النظام والاستيلاء على السلطة بالقوة. وأكدت التحقيقات تولى كلا من "يحيى السيد موسى، ومحمود محمد فتحى بدر، وأحمد عبد الهادى، وعلى بطيخ، ومحمد جمال حشمت صلاح الدين، وخالد صلاح الدين فطين" قيادة وإدارة التنظيم من خارج البلاد، بالاتفاق مع قيادات التنظيم بالداخل وهم "محمد رفيق مناع، وحمدى طه العبثى، والهلال عمر نصر"، بالإضافة إلى "أحمد عمر دراج، ومحمد على إسماعيل بشر"، على تشكيل غرفة عمليات بالخارج المسئول عنها المتهم "محمد عبد الحفيظ أحمد حسن" لتتولى العمليات داخل مصر، وتدير من تركيا. وأوضحت تحقيقات النيابة، أن المتهمين اتفقوا على تشكيل تنظيم مسلح جديد بدعم بعض العناصر الاستخباراتية بدولتى تركيا وقطر، وإخضاع عناصر التنظيم لدورات تدريبة عسكرية واستخباراتية، وتمت التدريبات العسكريه فى شمال السودان على استخدام الأسلحة المتطورة، وتصنيع العبوات، وتولى مسؤلية التدريب "طارق السيد أحمد عبد الوهاب". وأضافت التحقيقات أن المتهمين استحدثوا هيكل تنظيمى جديد يتكون من قيادة عامة تولاها "محمد كمال"، وقيادة تنفيذية تولاها "محمد السيد محمد" و"ياسر محمد رفعت إبراهيم"، وإدارة الدعم المركزى تتولى الدعم المالى اللوجيستى لعناصر التنظيم، وإدارة الشريعة من عناصرها المتهمين "محمد صلاح شداد محمد عبد الحفيظ عبدالله"، وإدارة متابعة الوحدات الإدارية وهى الخاصة بإعداد قواعد بيانات التنظيم، وإدارة المعلومات وبنك الأهداف، وعناصرها يتولون تجميع الأهداف التى تم رصدها، وتحديد الشخصيات والمنشآت المستهدفة بالعمليات الإرهابية، وإدارة العمليات التى تتكون من 8 مجموعات، وقسموا الجمهورية لقطاعات وخطوط. إحالة 304 متهمين بـ"حسم" للنيابة العسكرية لارتكابهم 14 عملية إرهابية - اليوم السابع
  7. داهمت قوات أمن الجيزة، اليوم السبت، وكر إرهابى باكتوبر، ووقع تبادل لإطلاق النار، ما أسفر عن مقتل إرهابى واستشهاد مجند. وردت معلومات للواء خالد شلبى مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، تفيد باتخاذ عنصر إرهابى شقة بأكتوبر وكرا للاختباء به، وعلى الفور داهمت قوة أمنية مقر اختباء المتهم، وحدث تبادل لإطلاق النار بين الإرهابى وقوات الأمن، ما أسفر عن مقتله واستشهاد مجند، وأخطر اللواء هشام العراقى مدير أمن الجيزة، وباشرت النيابة التحقيق. مقتل إرهابى واستشهاد مجند فى تبادل لإطلاق النار أثناء مداهمة وكر بأكتوبر - اليوم السابع
  8. أعلن العميد محمد سمير المتحدث العسكرى، فى بيان له اليوم الجمعة، أنه فى صباح اليوم الجمعة، قامت مجموعة مسلحة من العناصر الإرهابية بمهاجمة أحد نقاط التأمين بشمال سيناء مستخدمة عربات الدفع الرباعى، وعلى الفور تم الاشتباك معهم وتمكنت عناصرنا من قتل عدد (15) إرهابى وإصابة عدد منهم، وجارى استكمال أعمال البحث والتمشيط للمنطقة للقضاء على باقى العناصر التكفيرية. وأضاف المتحدث العسكرى فى البيان، أن الاشتباكات اسفرت عن استشهاد 12 وإصابة 6 من أبطال القوات المسلحة . وأكد المتحدث العسكرى، أن هذه الأعمال الدنيئة لن تثن القوات المسلحة عن تأدية واجبها فى حماية الشعب المصرى العظيم
  9. كشفت صحيفة ذى أستراليان عن ترحيل مصر لمراهق أسترالى قبل أقل من عام، بعدما حاول السفر لسيناء للالتحاق بالجماعات الإرهابية هناك، وألقت السلطات الأسترالية القبض عليه أمس الأربعاء، فى سيدنى قبل لحظات من قيامه بعمل إرهابى. واستجوبت السلطات المصرية الصبى البالغ من العمر 16 عاما فى ديسمبر الماضى قبل ترحيله من البلاد، وأبلغت المخابرات الأسترالية بالأمر، ما جعل السلطات الأسترالية تفتح تحقيقًا بخصوص المراهق، الذى كان فى الـ15 حينها، بحسب الصحيفة الأسترالية فى تقرير لها اليوم الخميس. وبعودته لأستراليا، أوقفته سلطات مكافحة الإرهاب واستجوبته ووجد على هاتفه نسخة من مجلة دابق التى تصدرها داعش، ولكن المعلومات التى أدلى بها الجانب المصرى لم تكن كافية لرفع الأمر إلى المحكمة فاكتفت الجهات الأمنية بمراقبته. وكان الصبى ذاته قد حظى باهتمام من الشرطة والإعلام بعدما رفض الوقوف أثناء النشيد الوطنى فى مدرسته. وألقت الأجهزة الأمنية الأسترالية القبض عليه مع مراهق أخر له تاريخ من التطرف، حيث قالت الشرطة إنه كان يرفع لافتة تقول "اقطع رأس كل من يهين الرسول" فى مظاهرة فى هايد بارك عام 2012. ويواجه الصبيان تهمة الإرهاب بعدما رأتهما فرق المباحث السرية يشتريان حراب، ووجدت الشرطة معهما سكاكين وأدوات حلاقة وورقة مكتوب فيها إعلان ولائهما لداعش خارج مركز إسلامى للصلاة فى بانكستاون بسيدنى، طبقًا للصحيفة. وكشفت ذى أستراليان عن الشرطة إنهما اغتسلا وحلقا وصلا فى المركز قبل القبض عليهما بدقائق، وإنهما كانا على وشك القيام بهجوم بالطعن أو الذبح. وقال مدير المركز، الذى لم يشأ نشر اسمه، للصحيفة إنه سأل الصبيان أثناء وجودهما فى الحمام عما يفعلان فقال أحدهما إنه يعلم الأخر كيفية الوضوء. ورفضت محكمة باراماتا للأحداث خروج الصبيان بكفالة بعد اتهمامها بالتحضير لعمل إرهابى وانضمامها لداعش. مصدر
  10. مصرع وإصابة العشرات فى حادث إرهابى بمنتجع سياحى بساحل العاج الأحد، 13 مارس 2016 - 08:07 م http://www.youm7.com/Album/4993#.VuW5O3oQllY
  11. الطائرات الموجودة في القاعدة لم تصب بأضرار جراء الهجوم - أرشيفية قُتل 4 مسلحين وحارسان عندما هاجم مجهولون قاعدة للقوات الجوية الهندية قرب الحدود مع باكستان، السبت، في تحد على ما يبدو لمحاولات استئناف حوار بين البلدين الجارين اللذين يتمتعان بقدرة نووية.وقال مسؤولون إن المسلحين الذين كانوا يرتدون زيا عسكريا تمكنوا من دخول قاعدة باثانكوت الجوية في ولاية البنجاب بشمال غرب الهند قبيل فجر اليوم، وبمجرد أن دخلوا فتحوا النار بشكل عشوائي. وقال قائد شرطة البنجاب، سوريش أروروا، لرويترز إن المسلحين كانوا استولوا في وقت سابق على سيارة لشرطي وقادوها صوب القاعدة الواقعة تحت حراسة مشددة، وهو تكتيك يُعتقد أن متشددين مدربين في باكستان استخدموه في هجمات سابقة. وذكر مسؤول بوزارة الداخلية إنه تأكد مقتل المسلحين الأربعة وحارسين. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم بعيد وقوعه. ووقع هذا الهجوم بعد أسبوع من قيام رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي بزيارة مفاجئة لنظيره الباكستاني نواز شريف في محاولة لاستئناف المحادثات الثنائية التي أوقفتها من قبل هجمات المتشددين. http://www.skynewsarabia.com/web/article/804106/6-قتلى-بهجوم-قاعدة-هندية-قرب-حدود-باكستان
×