Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'اجتماع'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 21 results

  1. يعقد وزراء الخارجية ورؤساء هيئات الأركان العامة للدول الأعضاء في التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، اليوم، اجتماعًا في الرياض لمناقشة تعزيز التكامل والتنسيق في جميع أعمال التحالف الإنسانية والسياسية والعسكرية، لضمان استمرارية تحقيق الأهداف المرسومة للتحالف وصولًا إلى استكمال الحكومة الشرعية بسط سيادتها على الأراضي كافة في ظل وحدة اليمن الوطنية وسلامته الإقليمية واستقلاله وسيادته. رئيس اركان الجيش المصري ووزير الخارجية يحضران ‏اجتماع لوزراء خارجية ورؤساء هيئات أركان دول "تحالف العربي وينتظر أن يبحث الاجتماع متطلبات المرحلة المقبلة للتحالف، وجهود مختلف الأطراف المشاركة، بالإضافة إلى دوره في تعزيز الأمن والسلم في المنطقة والعالم، من خلال تقليل التهديدات والحفاظ على سلامة الممرات الدولية، ومنع التدخلات الإيرانية في دول المنطقة، بحسب وكالة”واس”. وقادت المملكة هذا التحالف تلبيةً لطلب رسمي من الرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي، وحظي بدعم مجلس الأمن الدولي من خلال إصداره القرار رقم 2216. ويدعم التحالف الحل السياسي في اليمن من خلال دعم جهود الأمم المتحدة في هذا الإطار، وذلك وفقًا للمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني الشامل، والقرارات الأممية ذات الصلة.
  2. السبت، 25 مارس 2017 03:49 م اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسى بقيادات الجيش والشرطة عقد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم اجتماعاً مع عدد من قيادات المجلس الأعلى للقوات المسلحة والمجلس الأعلى للشرطة، وذلك بحضور الفريق أول صدقى صبحى وزير الدفاع والإنتاج الحربى والقائد العام للقوات المسلحة، واللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية. وقال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن الاجتماع تم فى إطار الاجتماعات الدورية التي يعقدها الرئيس مع قيادات القوات المسلحة والشرطة، بهدف متابعة تطورات الأوضاع الأمنية فى كافة أنحاء الجمهورية، وخاصة فى شمال سيناء، فى إطار الخطط والتدابير الأمنية التى تنفذها القوات المسلحة والشرطة للتصدى للجماعات الإرهابية التى تستهدف زعزعة استقرار البلاد وأمن المواطنين. وأضاف المتحدث الرسمى أن الرئيس أشاد خلال الاجتماع بالتضحيات والبطولات التي يقدمها أبطال القوات المسلحة والشرطة فى الحرب ضد الإرهاب، مؤكداً ضرورة استمرار التنسيق الكامل بين القوات المسلحة والشرطة، والتحلى بأعلى مستويات الاستعداد القتالى والتأهب الأمنى، بهدف ملاحقة والقبض على العناصر الإرهابية، وتوفير الأمن للمواطنين فى كافة ربوع مصر. وتم خلال الاجتماع استعراض عدد من الموضوعات الداخلية، حيث وجه الرئيس بتكثيف الحملات الأمنية للتصدى بحسم لأية تعديات على نهر النيل فى كافة محافظات الجمهورية، وذلك فى إطار جهود الدولة لحماية نهر النيل. كما وجه الرئيس بتكثيف الحملات لإزالة التعديات على أراضى الدولة، والتصدى لمحاولات الاستغلال غير القانونى لها. السيسى يجتمع بقيادات الجيش والشرطة لمتابعة خطط ملاحقة الإرهاب بشمال سيناء - اليوم السابع
  3. تلقى سامح شكرى وزير الخارجية اتصالا هاتفيا من ريكس تيلرسون وزير الخارجية الأمريكى مساء أمس السبت، وذلك فى إطار التواصل والتنسيق القائم بين البلدين. وصرح المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية فى بيان صحفى، اليوم الأحد، بأن الاتصال تناول مختلف الملفات الخاصة بالعلاقات الثنائية وسبل تعزيزها، بالإضافة إلى التشاور حول الأوضاع الإقليمية، لاسيما الوضع فى ليبيا ومستقبل المحادثات السياسية فى سوريا. وأضاف أبو زيد بأن وزير الخارجية الأمريكي جدد الدعوة خلال الاتصال لنظيره المصرى للمشاركة فى الاجتماع الوزارى للدول الأعضاء فى التحالف الدولى ضد تنظيم داعش، والمقرر عقده بالعاصمة الأمريكية واشنطن يوم 22 مارس الجارى، حيث رحب الوزير شكرى بالمشاركة فى الاجتماع. وزير خارجية أمريكا يدعو سامح شكرى للمشاركة فى اجتماع التحالف ضد داعش - اليوم السابع
  4. [ATTACH]36027.IPB[/ATTACH] اجتمع اللواء جمال عبد الباري، مساعد الوزير للأمن العام، اليوم الخميس، بمشايخ وعواقل محافظة شمال سيناء، بالمدينة الرياضية بالعريش، وسط حراسة أمنية مشددة، وبحضور كل من اللواء هشام عباس مساعد الوزير للأمن المركزي واللواء السيد الحبال مدير أمن شمال سيناء. واستعرض اللقاء تبادل وجهات النظر بين القيادات الأمنية ومشايخ وكبار القبائل فيما يتعلق بطبيعة العمليات الأمنية ومتطلبات الفترة الراهنة لدعم قوات الجيش والشرطة بالمعلومات، ودعم القبائل التي اعلنت خلال الاجتماع دعهما المطلق للجيش والشرطة في حربهما ضد الإرهاب. وأكد المشايخ دعهمهم للدولة والرئيس عبد الفتاح السيسي في مسيرته ضد الإرهاب.. كما استمعت القيادات الأمنية لكل صغيرة وكبيرة ومشكلات المشايخ ومشاكل أهالي المحافظة والعمل على سرعة وتلبية كافة مطالب أهالي شمال سيناء التي نقلها المشايخ بكل أمانة للقيادات الأمنية. http://www.albawabhnews.com/2404585
  5. [ATTACH]35554.IPB[/ATTACH] أصدرت الرئاسة المصرية بيانا للرد على ما تداوله أحد التقارير الصحفية، بشأن مشاركة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في اجتماع "سري" مع كل من العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الخارجية الأمريكي السابق جون كيري في العقبة العام الماضي. ونفى علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، ما تضمنه التقرير من معلومات، واعتبرها "معلومات مغلوطة. وقال يوسف في بيان رسمي، إن مصر لا تدخر وسعاً في سبيل التوصل إلى حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية، استناداً إلى حل الدولتين وحق الفلسطينيين في إقامة دولتهم المستقلة على أساس حدود 4 يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، دون أية مواءمات أو مزايدات، وهو "الموقف الذي يتنافى مع ما تضمنه التقرير من معلومات مغلوطة". وأكد المتحدث الرسمي أن مصر تقوم بجهود متواصلة لتهيئة المناخ أمام التوصل إلى حل دائم للقضية الفلسطينية يستند إلى الثوابت القومية والحفاظ على حقوق الشعب الفلسطيني. وفي هذا الإطار سعت مصر إلى تقريب وجهات النظر بين مختلف الأطراف المعنية، ودعم أية مبادرات أو لقاءات تهدف إلى مناقشة الأفكار العملية التي تساعد على إحياء عملية السلام من أجل التوصل إلى حل عادل وشامل يساهم في إعادة الاستقرار إلى منطقة الشرق الأوسط. وأشار المتحدث الرسمي إلى إيمان مصر بأن القضية الفلسطينية كانت وستظل هي القضية المحورية في الشرق الأوسط، وأن التوصل إلى حل نهائي لها سيسفر عن واقع جديد يضمن توفير الأمن والأمان للشعبين الفلسطيني والإسرائيلي، وسيعطي الأمل لكافة شعوب المنطقة في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية التي تتطلع إليها، فضلاً عن القضاء على إحدى أهم الذرائع التي تستند إليها التنظيمات الإرهابية والمتطرفة لتبرير أفعالها. المصدر
  6. انتهاء اجتماع المصالحة الليبية في القاهرة بقيادة الفريق أول محمود حجازي أنهى حوالي 40 شخصية ليبية، قبل قليل، من مساء اليوم الإثنين، اجتماعًا مع وزير الخارجية المصري سامح شكري ورئيس الأركان الفريق أول محمود حجازي، بحثوا خلاله الأزمة السياسية في ليبيا. وتمثل الشخصيات الليبية المشاركة في الاجتماع أعضاء من مجلس النواب ومجالس بلدية وشخصيات سياسية وأعيان مناطق وقانونيين. وقال أحد المشاركين في الاجتماع: إن جلسة أخرى ستعقد صباح غد الثلاثاء لمناقشة محصلة ما تم التوصل إليه خلال جلسة اليوم. وبدأت الاجتماعات تمام الساعة العاشرة صباحًا وانتهت في السادسة من مساء اليوم.
  7. بيان لقاء القاهرة ____ اجتمع عدد من الشخصيات الليبية المهتمه بالشأن العام بالقاهرة خلال يومي ١٢ و ١٣ ديسمبر الجاري برعاية جمهورية مصر العربية، حيث دار حوار مفتوح ومعمق تم خلاله التطرق الي الأوضاع الراهنة بليبيا وتوافقوا علي ما يلي: أولا: تثمين الدور الذي تلعبه مصر من منطلق مسئوليتها التاريخية في الحفاظ علي وحده واستقرار وسلامه ليبيا ثانيا: إدانة العمليات الارهابية التي وقعت في مصر التي استهدفت زعزعه أمنها واستقرارها. ثالثا: وبعد نقاش مستفيض من المجتمعين علي مدي يومين كاملين وبرعاية كريمة وحضور وإدارة من السيد الفريق/ محمود حجازي رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية والسيد/ سامح شكري وزير خارجية مصر الشقيقة، والذي تم من خلاله استعراض جميع مراحل الازمة ومختنقاتها وصولا للاتفاق السياسي الذي تم برعاية الأمم المتحدة وفريقها للدعم في ليبيا، والذي أتفق الحاضرون على أنه أساسا يصلح لحل الازمة الليبية إذا ما تم إدخال بعض التعديلات علي ما تضمنه من أحكام وملاحق ليكون من شأنه إنهاء حاله الانقسام التي تعيشها البلاد منذ العام ٢٠١٤ ، ويضح حداً للأوضاع المتدهورة علي كافه الأصعدة السياسية والأمنية والاقتصادية والإنسانية التي تتخبط فيها البلاد وتطحن مواطنيها وتزيد في معاناتهم، وبعد التأكيد علي الثوابت الوطنية التاليه: 1- وحده التراب الليبي وحرمه الدم و أن ليبيا دوله واحده لا تقبل التقسيم 2- وحده الجيش الليبي الي جانب شرطه وطنيه لحماية الوطن والاضطلاع الحصري بمسئولية الحفاظ علي الامن وسياده الدوله 3- ضرورة الحفاظ علي مؤسسات الدوله الليبية ووحدتها وإحترام سياده القانون، وضمان الفصل بين السلطات وضمان تحقيق العداله 4- ترسيخ مبدأ التوافق وقبول الاخر ورفض كافه أشكال التهميش والإقصاء 5- رفض وإدانه التدخل الأجنبي وأن يكون الحل بتوافق ليبي 6- تعزيز وإعلاء المصالحة الوطنية الشاملة 7- المحافظة علي مدنية الدولة والمسار الديموقراطي والتداول السلمي للسلطة وبعد التطرق لمختلف الشواغل التي تعرقل تطور العملية السياسية وكذلك مختلف الحلول والبدائل المناسبة التي يمكن طرحها علي الأطراف الليبية المختلفة دون إقصاء لانهاء حاله الانسداد السياسي، توصل المجتمعون للمقترحات التي يرونها لتجاوز أزمة الاتفاق السياسي والوصول به الي الوفاق الوطني : 1- تعديل لجنه الحوار بشكل يراعي التوازن الوطني 2- تعديل الفقرة الاولي من البند الثاني من الماده الثامنة من الاتفاق السياسي من حيث إعادة النظر في تولي مهام القائد الأعلى للجيش 3- معالجة المادة الثامنة من الاحكام الإضافية من الاتفاق السياسي بما يحفظ استمرار المؤسسة العسكرية واستقلاليتها وإبعادها عن التجاذبات السياسية 4- إعادة النظر في تركيب مجلس الدولة ليضم أعضاء المؤتمر الوطني العام المنتخبون في ٢٠١٢/٧/٧ 5- إعادة هيكل المجلس الرئاسي وآليه اتخاذ القرار لتدارك ما ترتب علي التوسعة من إشكاليات وتعطيل وللوصول لهذه الغاية يحث المجتمعون هيئه الحوار والبعثة الأممية الراعية ضرورة عقد اجتماع في مده لا تتجاوز الأسبوعين من تاريخه لمناقشه هذه المقترحات وتنبي الحلول اللازمة لانهاء الازمة صدر في القاهرة بتاريخ اليوم الثلاثاء الموافق ٢٠١٦/١٢/١٣ المصدر: الصفحه الرسميه لوزارة الخارجيه
  8. [ATTACH]27893.IPB[/ATTACH] تستضيف الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، يوم الأحد المقبل، أعمال الندوة الحادية والعشرين لرؤساء هيئات التدريب فى القوات المسلحة العربية، وتستمر الندوة التى ينظمها قطاع الأمن القومى بالجامعة العربية لمدة أربعة أيام. وتناقش الندوة إقرار دراسة تدريب القوات المسلحة لمجابهة الحروب البرانية (حرب المعلومات الإلكترونية من الجيل الخامس). #مصدر
  9. عقد الرئيس عبد الفتاح السيسى، صباح اليوم، اجتماعاً ضم رئيس مجلس الوزراء، ومحافظ البنك المركزي، بالإضافة إلى وزراء الدفاع، والخارجية، والداخلية، والمالية، والتموين، ورئيسى المخابرات العامة وهيئة الرقابة الإدارية. وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس أكد على قيام جميع أجهزة الدولة بتوخى أقصى درجات اليقظة والحذر والعمل على زيادة تأمين المنشآت الحيوية بما يضمن الحفاظ على أمن الوطن وسلامة المواطنين. وتم خلال الاجتماع استعراض جهود استهداف البؤر الإجرامية والمتطرفة والتأكيد على استمرارها حتى القضاء عليها، وذلك بفضل العزيمة الراسخة لرجال القوات المسلحة والشرطة وقوة إرادتهم التى تمكنهم من الدفاع عن الوطن وأمنه على أكمل وجه. كما أكد الرئيس على أن مصر لن تنسى التضحيات التى قدمها شهداء الوطن من أبناء القوات المسلحة والشرطة الذين ضحوا بحياتهم فداءً لمصر، مؤكداً أن دماءهم لم ولن تذهب هباءً. وأضاف المتحدث الرسمى، أن الاجتماع ناقش أيضاً سبل ضمان توفير السلع الغذائية الأساسية بأسعار مناسبة فى الأسواق، حيث وجه الرئيس بتكثيف الرقابة التموينية على الأسواق لمحاربة الغلاء والتعامل بحزم مع الممارسات الاحتكارية وتشديد المحاسبة والمساءلة لكل من يثبت سعيه للتلاعب بالأسواق والتأثير عليها، بما يضمن الحفاظ على استقرارها وضمان توافر جميع السلع والمواد التموينية والبترولية، وذلك بهدف التحفيف من الأعباء التى يتحملها المواطنون، لاسيما محدودى الدخل والفئات الأكثر احتياجاً. http://www.youm7.com/story/2016/10/22/الرئيس-السيسي-يوجه-بالعمل-على-زيادة-تأمين-المنشآت-الحيوية/2933623
  10. قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المستشار أحمد أبو زيد أن مصر تلقت دعوة للمشاركة فى اجتماعًا وزاريًا بحضور عشرين دولة، للتحضير حول المستقبل السياسى للموصل، يوم الخميس المقبل، بعد الهجوم الذى أطلقه الجيش العراقى والتحالف الدولى لاستعادتة المدينة من تنظيم داعش الإرهابى. وأكد أبو زيد في تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، مساء الثلاثاء، تلقى مصر دعوة للمشاركة فى الاجتماع، مشيرًا إلى أنه جارى التنسيق للتمثيل المصرى فى المؤتمر. وقال وزير الخارجية الفرنسى جان مارك ،أن القوات العراقية بمساندة التحالف استهلت العمليات العسكرية لتحرير الموصل للتو، مؤكدًا أن باريس تقوم بدورها الكامل فى هذه العمليات، مشيرًا إلى أن الاجتماع الوزارى سيكون برئاسة مشتركة مع نظيره العراقى إبراهيم الجعفرى لأهمية الموضوع. وتلقى أكثر من عشرين بلدًا ومنظمة الدعوة للمشاركة فى هذا الاجتماع، من أجل تقديم الدعم اللازم للحكومة العراقية لتحقيق هذه الغاية. وسيتناول المشاركون فى هذا الاجتماع ثلاث أولويات هى: (1) حماية المدنيين العالقين حاليًا فى شرك تنظيم داعش بالموصل والقرى المجاورة والمعرّضين للخطر فى المناطق التى تدور فيها المعارك. (2) توفير العون والمساعدات الإنسانية الضرورية للسكان فى سهل نينوى فى سياق المعارك الدائرة بالموصل. (3) صياغة السلطات العراقية لخطة لإرساء الاستقرار فى مدينة الموصل ومنطقتها، وعمومًا فى المناطق المحرَرة من تنظيم داعش، إذ إن حسن إدارة المدينة ومنطقتها ستكون كفيلة بتلبية تطلعات السكان المحليين على اختلاف انتماءاتهم، وفى ظل احترام وحدة العراق وسيادته. http://www.youm7.com/story/2016/10/18/مصر-تتلقى-دعوة-للمشاركة-فى-اجتماع-وزارى-حول-المستقبل-السياسى/2927943
  11. واشنطن توجه الدعوة لمصر للمشاركة فى اجتماع "لوزان" اليوم الخاص بسوريا تلقى مساء أمس، الجمعة، سامح شكرى، وزير الخارجية، اتصالا من نظيره الأمريكى جون كيرى، وجه فيه الأخير الدعوة لمصر للمشاركة فى اجتماع لوزان الخاص بسوريا اليوم السبت. وقال المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، إن وزير الخارجية الأمريكى أكد على أهمية مشاركة وزير خارجية مصر فى هذا الاجتماع على ضوء الدور الهام الذى تقوم به مصر فى دعم جهود التسوية السياسية للأزمة السورية، وما تتمتع به القاهرة من مواقف متوازنة من شأنها أن تعزز من الجهود المبذولة لدعم الحل السياسى للأزمة السورية، والإسهام الإيجابى فى قدرة اجتماع لوزان على تحقيق أهدافه. وأوضح أبو زيد، أنه على ضوء تلك التطورات، فقد تقرر مشاركة وزير الخارجية فى الاجتماع لرئاسة وفد مصر، وسوف يتوجه شكرى إلى لوزان صباح اليوم، السبت، من فيينا حيث أنهى الزيارة الثنائية التى قام بها إلى العاصمة النمساوية
  12. قال وزير الخارجي الروسي سيرجي لافروف، اليوم الأربعاء، إن اجتماعًا بشأن سوريا سيعقد السبت المقبل بحضور بلاده والسعودية وتركيا والولايات المتحدة، لبحث سبل الخروج من الأزمة المتفاقمة في سوريا. وبحسب «سكاي نيوز عربية» فقد أفادت الخارجية الروسية في بيان أن الاجتماع الذي سيعقد بمدينة لوزان في سويسرا، سيناقش “الخطوات الممكنة” من أجل وقف القصف المكثف على مدن سورية عدة، لا سيما مدينة حلب شمال غربي سوريا. وأضافت الخارجية في بيانها: “في 15 أكتوبر في لوزان، سيعقد لقاء بين وزيري الخارجية الأميركي والروسي ووزراء من عدة دول أساسية في المنطقة لدراسة إمكانية اتخاذ إجراءات تتيح تسوية النزاع السوري”. http://onaeg.com/?p=2759133
  13. في مقابلة أجراها يوري سلوسار مدير KLA مع روسيا 24 قال أن شركة الطائرات المتحدة UAC ستعقد اجتماع مع ممثلي وزارة الدفاع المصرية لمناقشة العقود التي تم بالفعل توقيعا والعقود المحتملة مستقبلا . وقال نحن حددنا موعدا لعقد إجتماع مع وزارة الدفاع المصرية لبحث آفاق التعاون بين الجانبين : العقود الموقعة والعقود التي يتم إعدادها فقط للتوقيع . وأضاف آمال أن تضاف خلال الإجتماع بين الجانبين إمكانية تزويد طائرات النقل العسكري Il-76 للقوات الجوية المصرية . المصدر
  14. فجر أردني نفسه، السبت 2 يوليو/تموز، بأحد منازل مدينة إنخل، بمحافظة درعا جنوبي سوريا، أثناء اجتماع لقادة من المعارضة السورية، ما أدى لمقتل 5 منهم. وبحسب ما نشره موقع "آرا نيوز"، الموالي للمعارضة السورية، فإن شخصا يحمل الجنسية الأردنية فجر نفسه، بمنزل في درعا، ما أدى لمقتل 5 أشخاص وإصابة آخرين. ونقل الموقع عن مصادره، أن الأردني الذي فجر نفسه يدعى "أبو حمزة"، وهو أحد عناصر "جيش خالد بن الوليد"، المبايع لتنظيم "داعش". وأوضح الموقع أن الأردني كان يرتدي حزاما ناسفا، وفجره وسط المجتمعين. المصدر: موقع خبرني
  15. كان الخلاف قد دب بين الحليفتين السابقتين تركيا وإسرائيل منذ اعتلى أفراد من القوات الخاصة الإسرائيلية سفينة تركية ضمن قافلة مساعدات كانت متجهة إلى غزة مما أدى إلى مقتل عشرة أتراك أنقرة – قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو اليوم الثلاثاء إن تركيا يفصلها اجتماع أو اثنان عن تطبيع العلاقات مع إسرائيل وإن من المهم أن تزيل إسرائيل العوائق أمام المساعدات المقدمة إلى “فلسطين وغزة”. وأدلى تشاووش أوغلو بهذه التصريحات في مقابلة مع قناة (تي.آر.تي خبر) الرسمية. وكان الخلاف قد دب بين الحليفتين السابقتين تركيا وإسرائيل منذ اعتلى أفراد من القوات الخاصة الإسرائيلية سفينة تركية ضمن قافلة مساعدات كانت متجهة إلى غزة مما أدى إلى مقتل عشرة أتراك. واستبعدت إسرائيل إنهاء الحصار المفروض على غزة. http://www.eremnews.com/news/world/502654
  16. الأحد 05/يونيو/2016 - 10:00 ص الرئيس عبد الفتاح السيسي الرئيس السيسي يرأس اجتماع مجلس الدفاع الوطني بحضور قادة المخابرات العامة والحربية وقادة القوات المسلحة وقادة الداخلية ورئيس الوزراء وسنوافيكم بالتفاصيل لاحقا...
  17. أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، ينس ستولتنبرغ، أن الحلف يرى حاجة إلى عقد اجتماع جديد لمجلس "الناتو - روسيا". وقال ستولتنبرغ إن هذا الاجتماع، حسب رأيه، يجب أن يعقد قبيل انعقاد قمة جديدة للحلف في شهر يوليو/تموز المقبل. ومن جهته، رحب دميتري بيسكوف، السكرتير الصحفي للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بمبادرة الأمين العام لحلف شمال الأطلسي بشأن عقد اجتماع جديد لمجلس "روسيا — الناتو" قبل قمة الحلف القادمة. وقال المتحدث باسم الكرملين: "الجانب الروسي لم يتهرب أبدا من الحوار، ونحن دائما كنا من مؤيدي الحوار. ونأمل في أن ذلك هو الطريق الوحيد لحل تلك المشاكل التي نواجهها". وأكد في ذات الوقت أن "الحوار يجب أن يكون حوارا بناء، يقوم على أساس الثقة والمصالح المتبادلة، وإلا فمن غير المرجح أن يكون مثمرا". يذكر أن الاجتماع الأخير لمجلس "روسيا — الناتو" عقد في 20 أبريل/نيسان، في بروكسل على مستوى السفراء. وأعلنت وزارة الخارجية الروسية، وقتذاك، تعقيبا على نتائج الاجتماع، أن "موسكو لا تزال تعتبر شكل التفاعل الممثل بمجلس "روسيا — الناتو" قناة مفيدة للمشاورات بين موسكو والحلف حول القضايا الأمنية الرئيسية". وتجدر الإشارة إلى أن المجلس الذي تم تشكيله عام 2002، لم يعقد اجتماعات له على أي من المستويات منذ يونيو/حزيران 2014 وحتى 20 أبريل/نيسان 2016، بسبب النزاع الأوكراني الذي اختلفت مواقف روسيا والناتو بشأنه اختلافا مبدئيا جذريا
  18. تجرى بمدينة شرم الشيخ، الاستعدادات النهائية لعقد الاجتماع الخامس لوزراء دفاع تجمع دول الساحل والصحراء، الذي تستضيفه مصر خلال الفترة من 22 إلى 25 مارس الجاري بمشاركة أكثر من 27 دولة عربية وأفريقية، ووفود لعدد من الهيئات والمنظمات الإقليمية والدولية. واتخذت القيادة العامة للقوات المسلحة كافة الترتيبات والإجراءات التنظيمية المرتبطة باستضافة فعاليات المؤتمر وتأمين تدفق واستقبال الوفود والشخصيات المشاركة بالتنسيق والتعاون مع الأجهزة الأمنية لوزارة الداخلية، ومراجعة كافة التدابير والإجراءات الأمنية اللازمة لتأمين محيط مدينة شرم الشيخ. وتحركت عناصر الدعم المشاركة في أعمال التأمين من الجيش الثالث الميداني والقوات الخاصة والوصول إلى مناطق الانتشار المخططة للمعاونة في أحكام السيطرة الأمنية الكاملة على الطرق والمحاور الرئيسية المؤدية للمدينة. وتأتي أهمية الاجتماع الذي يعقد في لحظة فارقة من تاريخ تجمع الساحل والصحراء يعاد خلالها إعادة بلورة وصياغة هياكله وآلياته لتعزيز القدرات الاقتصادية والعسكرية والأمنية للدول الأعضاء، والتعاون المشترك فيما بينها لمواجهة التحديات والمخاطر التي تطرحها المتغيرات بالمنطقة وفى مقدمتها التطرف والإرهاب والجريمة المنظمة العابرة للحدود وتداعياتها على الأمن والاستقرار والتنمية بتلك الدول، والاهتمام الكبير الذي تولية الدولة المصرية لتحقيق المصالح الاستراتيجية المشتركة مع كافة شعوب القارة الأفريقية. http://www.vetogate.com/2099971
  19. عُقد اليوم السبت فى شرم الشيخ الاجتماع الثانى للجنة الثلاثية العليا بين مصر والسودان وإثيوبيا، برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسى. وجاء ذلك بمشاركة الرئيس السودانى عمر البشير، ورئيس الوزراء الإثيوبى هيلاماريام ديسالين. وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأنه تم خلال الاجتماع استعراض سبل دفع وتطوير العلاقات الأخوية والوطيدة بين مصر والسودان وإثيوبيا. حيث اتفق القادة الثلاثة على وحدة المصير وخصوصية الروابط التاريخية والثقافية بين شعوب الدول الثلاث، فضلا عما يجمعهم من مصالح مشتركة لا تقتصر فقط على موضوعات المياه وإنما تمتد لتشمل مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية. وأكد القادة الثلاثة على أهمية ترسيخ أسس إستراتيجية للتعاون، تقوم على الثقة والاحترام المتبادل وتلبية طموحات الشعوب فى مواجهة التحديات المشتركة. وفى هذا الإطار، استعرض القادة الثلاثة آليات ومقترحات التعاون المختلفة وما يمكن اتخاذه من خطوات عاجلة لتفعيل هذا التعاون وتحقيق نتائج سريعة يلمسها مواطنو الدول الثلاث. كما تناول الاجتماع آخر المستجدات الإقليمية داخل القارة الإفريقية، حيث تم التأكيد على أهمية استمرار التشاور وتنسيق الجهود من اجل التصدى لتحدى الإرهاب والتطرف، وتعزيز جهود إقرار السلام بالعديد من الدول الإفريقية والعمل على إرساء دعائم الاستقرار فيها، بما يوفر البيئة المناسبة لدفع عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية المنشودة. وفى ختام الاجتماع، أصدر القادة الثلاثة بيانا مشتركا نص على ما يلى: 1- على هامش المشاركة فى منتدى الاستثمار فى إفريقيا 2016، الذى استضافته مدينة شرم الشيخ فى فبراير 2016، عُقد الاجتماع الثاني للجنة السياسية العليا بين مصر والسودان وإثيوبيا بمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، والرئيس عمر البشير، رئيس جمهورية السودان، وسعادة هايلاماريام ديسالين، رئيس وزراء جمهورية إثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية. 2-خلال الاجتماع، أعاد قادة الدول الثلاث التأكيد على التزامهم بتعزيز مجالات التعاون الثلاثية، والبناء على المصلحة المشتركة من خلال تبنى حلول تحقق المكاسب المشتركة من أجل مصلحة شعوبهم فى كافة المجالات. 3-ناقش قادة الدول الثلاث خلال الاجتماع سبل ترسيخ التعاون بين مصر والسودان وإثيوبيا فى مختلف المجالات. وانطلاقاً من روح التعاون والأخوة التي تجمع شعوب البلدان الثلاثة، ورغبتهم المشتركة في تعزيز مساعيهم لتحقيق التنمية والرخاء، اتفق قادة الدول الثلاث على ما يلي: تكليف وزراء الخارجية بمصر والسودان وإثيوبيا بدراسة سبل إنشاء إطار مؤسسي للتعاون بين الدول الثلاث يضمن الارتقاء بمستوى التعاون الثلاثي بينهم فى كافة المجالات، وأن يتم تقديم مقترح مُحدد فى هذا الشأن إلى قادة الدول الثلاث في الاجتماع القادم للجنة العليا. إنشاء صندوق تمويل مشترك لتنفيذ مشروعات تنموية فى الدول الثلاث. تشكيل ثلاث لجان: سياسية، اقتصادية، اجتماعية وثقافية، بحيث تتولى لجنة الشئون السياسية عملية التنسيق بين أعمال اللجان الثلاث، والتي ستستشرف أفاق التعاون لدى الدول الثلاث فى كافة المجالات، بما فى ذلك مجالات: تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، العلوم والتكنولوجيا والبحث العلمي، الزراعة وإدارة الموارد المائية والري، السياحة والثقافة - التعاون الاستخباراتي والأمني وتبادل المعلومات خاصة في إطار مكافحة الإرهاب، التعاون في مجال التدريب للكوادر العسكرية والأمنية، التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري، الصناعات المشتركة، تعزيز الربط البري، على أن تقوم وزارات الخارجية في الدول الثلاث بتيسير الاتصالات الثلاثية في هذا الشأن، تشجيع اللقاءات البرلمانية المشتركة بين برلمانات مصر والسودان وإثيوبيا، وتبادل الزيارات بما يسهم في تعميق التفاهم المشترك على المستوى الشعبي. تعزيز التواصل الشعبى بين الدول الثلاث من خلال تنظيم أنشطة ثقافية ورياضية مشتركة خاصة في مجال كرة القدم. 4-اتفق قادة الدول الثلاث على عقد مشاورات على مستوى القمة سنويا، والنظر خلال اجتماعهم القادم بعد ستة أشهر فيما سيتم رفعه من مقترحات. http://gate.ahram.org.eg/NewsContent/13/70/860453/الشارع-السياسي/أخبار/ننشر-تفاصيل-اجتماع-اللجنة-الثلاثية-العليا-بين-مصر-.aspx
  20. حفل نشاط الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال الأسبوع الماضي، بفعاليات متعددة، حيث شهد احتفالية يوم الشباب المصري، وعقد اجتماعات لمجلس الدفاع الوطني، ومع وزير الداخلية، واستعرض عددا من مشروعات التنمية التي تنفذها الدولة في سيناء، وكذلك زيادة توليد الكهرباء، ومشروعات الإسكان الاجتماعي، وتطورات المفاوضات بشأن سد النهضة. واستهل السيسي نشاطه الأسبوعي بحضور الاحتفال بيوم الشباب المصري، إيماناً من الدولة بأهمية الشباب في صياغة حاضر مصر وصناعة مستقبلها، وتم خلال الاحتفال عرض تطورات العمل الخاصة «بالبرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة» بعد انتهاء مرحلة اختيار المتقدمين للالتحاق بالبرنامج، بالإضافة إلى مشروع «بنك المعرفة المصري» الذي سيبدأ في إتاحة المحتوى المعرفي لكبرى الموسوعات العلمية خلال شهر يناير الحالي. وألقى الرئيس كلمة بهذه المناسبة أكد فيها على أهمية قيمة حب الوطن وإيثاره وإعلاء قيمة الوحدة الوطنية، كما قدم الرئيس التحية لرجال القوات المسلحة والشرطة على جهودهم المخلصة لصون أمن الوطن والمواطنين، كما حيا شباب مصر كل في مجاله، مُعلناً عام 2016 عاماً للشباب المصري بحيث يشهد تأهيلاً حقيقياً لهم من خلال منظومة علمية مُمنهجة على أسس وطنية خالصة. واستعرض الرئيس، في كلمته، عددًا من القرارات التي أصدرها لصالح الشباب، وفي مقدمتها تكليف البنك المركزي بتنفيذ برنامج شامل لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وتخصيص نسبة 20% من جميع القروض على مدار السنوات الأربع المقبلة لصالح تلك المشروعات، موضحا أن القطاع المصرفي سيقوم بضخ مائتي مليار جنيه خلال السنوات الأربع القادمة للمساهمة في تمويل 350 ألف شركة من الشركات الصغيرة والمتوسطة توفر 4 ملايين فرصة عمل، وتخفيفاً على كاهل الشباب أشار الرئيس إلى أنه تم تحديد سعر الفائدة على القروض الخاصة بتمويل المشروعات مُتناهية الصغر بـ5% فقط تتناقص سنويًا. وأضاف الرئيس أنه وجَّه وزارة الإسكان للانتهاء من تنفيذ بناء 145 ألف وحدة سكنية للإسكان الاجتماعي للشباب خلال عام 2016، بتكلفة إجمالية تبلغ 20 مليار جنيه، وذكر الرئيس أنه وجَّه أيضاً بتخصيص نسبة ملائمة من أراضي مشروع استصلاح وتنمية المليون ونصف المليون فدان للشباب. وأوضح الرئيس أنه تم تشكيل لجنة قومية متخصصة لتحديث المناهج التعليمية بمختلف المراحل الدراسية لتتواكب مع أحدث المعايير العلمية، ووجه مجلس الوزراء ووزارة الشباب والرياضة بالتوسع في النشاط الرياضي من خلال إطلاق دوري رياضي للمدارس والجامعات، كما أكد أهمية الثقافة والفنون، موجهاً بتشكيل مجموعة وزارية بالتعاون مع المجالس التخصصية والمؤسسات الوطنية المتخصصة لإحياء دور قصور الثقافة من خلال التوسع في تنفيذ الفعاليات الثقافية والفنية وإقامة المسابقات الفنية. وأشار الرئيس إلى أنه تم توجيه المجالس التخصصية التابعة لرئاسة الجمهورية بالتعاون مع كافة أجهزة الدولة لإطلاق منتدى للحوار مع الشباب بحيث يكون نواة فاعلة لقناة اتصال حقيقية بين الدولة والشباب، والعمل على مناقشة وبلورة نتائج الحوار خلال مؤتمر وطني للشباب ستتم إقامته في شرم الشيخ خلال شهر سبتمبر المقبل. وترأس الرئيس السيسي اجتماع مجلس الدفاع الوطني، وتم خلاله استعراض تطورات الموقف الأمني على الساحة الداخلية، والجهود المبذولة لمكافحة الإرهاب في سيناء ومتابعة سير العمليات العسكرية لدحره، والتقدم الذي تم إحرازه في هذا الصدد، كما شهد الاجتماع استعراضاً لتطورات الأوضاع الإقليمية في المنطقة في ظل التهديدات والأخطار التي تهدد أمن المنطقة العربية. ووافق مجلس الدفاع الوطني على تمديد مشاركة العناصر اللازمة من القوات المسلحة المصرية في مهمة قتالية خارج الحدود للدفاع عن الأمن القومي المصري والعربي في منطقة الخليج العربي والبحر الأحمر وباب المندب، وذلك لمدة عام إضافي أو لحين انتهاء مهمتها القتالية أيهما أقرب. واستعرض السيسي، في اجتماع مع اللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية، تطورات الأوضاع الأمنية الراهنة، لاسيما في أعقاب عدد من الأحداث الإرهابية التي وقعت مؤخرا، وأشاد الرئيس بما حققته الأجهزة الأمنية من نجاحات في مواجهة العناصر المتطرفة من خلال توجيه الضربات الأمنية وملاحقة العناصر الإجرامية، كما أكد على أهمية الاعتناء بأهالي شهداء الشرطة الذين ضربوا المثل والقدوة في التضحية والفداء في معركة مواجهة عناصر الشر والتطرف. ومن جهة أخرى، وجَّه الرئيس بتكثيف الرقابة التموينية على الأسواق لمحاربة الغلاء والاحتكار والحفاظ على استقرار الأسواق وضمان توافر جميع السلع والمواد التموينية والبترولية بما يخفف من العبء والمعاناة عن كاهل المواطنين. وأكد الرئيس أهمية استئناف مصر لنشاطها البرلماني على كافة الأصعدة الإقليمية والدولية، بما يثري البُعد الشعبي في العلاقات الخارجية المصرية، وهو الأمر الذي تحرص مصر الجديدة على تعزيزه وتفعيله إيماناً بدور الشعب في عملية صنع واتخاذ القرار وصياغة مستقبل الوطن. وفي بيان لرئاسة الجمهورية، توجه السيسي بأصدق التهاني للشعب المصري ولأعضاء مجلس النواب بمناسبة انعقاد الجلسة الأولى للمجلس، وأعرب الرئيس عن تمنياته بالنجاح والتوفيق للمجلس في اضطلاعه بأعماله الرقابية والتشريعية واِستئنافه لدوره الفاعل في المجتمع المصري، مؤكدا أن مجلس النواب سيجد كل الدعم والمساندة من السلطة التنفيذية فيما هو منوط بها من مهام وواجبات. وعقد الرئيس اجتماعا حضره الفريق أول صدقي صبحي وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والدكتور حسام مغازي وزير الموارد المائية والري، وخالد فوزي رئيس المخابرات العامة، وتم خلال الاجتماع استعراض عدد من مشروعات التنمية التي تدشنها وتنفذها الدولة في سيناء، ولاسيما فيما يتعلق بسبل الاستفادة من ترعة السلام في مشروعات التنمية الزراعية في سيناء، مع التأكد من جودة ونوعية المياه المستخدمة في الزراعة، بالإضافة إلى توفير التأمين اللازم لمشروع استكمال ترعة السلام، سواء بالنسبة للعاملين أو لمواقع العمل والمعدات المستخدمة في تنفيذ هذا المشروع. وتطرق الاجتماع إلى متابعة مسار المفاوضات الجارية بين كل من مصر وأثيوبيا والسودان بشأن سد النهضة الإثيوبي، حيث عرض وزير الموارد المائية آخر المستجدات الجارية على صعيد هذه المفاوضات، في أعقاب الاجتماع السداسي الأخير لوزراء الخارجية والري للدول الثلاث والذي عُقد مؤخراً في الخرطوم، وكذا الاجتماع الفني الذي عُقد مؤخراً في أديس أبابا. وأكد الرئيس أهمية اتخاذ خطوات جادة وملموسة في إطار تنفيذ اتفاق إعلان المبادئ، والعمل على التوصل إلى تفاهم مشترك لحفظ حقوق الدول الثلاث وشعوبها وتحقيق المكاسب المشتركة، أخذاً في الاِعتبار حق الشعب المصري في الحياة باِعتبار نهر النيل المصدر الوحيد للمياه في مصر. واستعرض السيسى، في اجتماع مع الدكتور محمد شاكر المرقبي وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، الجهود الجارية لزيادة إنتاج الكهرباء في مصر، وأكد الرئيس على أهمية إخضاع جميع مشروعات توليد الكهرباء من الفحم لدراسات بيئية دقيقة، وأن يتم تنفيذها طبقاً لأحدث وأدق المعايير الدولية، وبالتنسيق مع جميع الوزارات والجهات المعنية، وذلك حفاظاً على صحة المواطنين وسلامة البيئة وحمايتها من التلوث. وأشاد الرئيس بمعدلات تنفيذ الخطة العاجلة لتوفير الكهرباء، والتي آتت ثمارها المرجوة خلال صيف عام 2015 الذي شهد انتظاماً للتيار الكهربائي على الرغم من زيادة الأحمال وارتفاع درجات الحرارة، ووجَّه الرئيس بمواصلة العمل بذات الوتيرة لضمان جودة معدلات الأداء والتنفيذ خلال الصيف المقبل، مشيداً بالتعاون الذي تبديه الشركات المصرية والدولية العاملة في مجال إنتاج الكهرباء في مصر. واستعرض الرئيس، في اجتماع مع الدكتور مصطفى مدبولي وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، الموقف بالنسبة للمشروعات الجاري بحثها مع الجانب الصيني تمهيداً للتوقيع عليها خلال زيارة الرئيس الصيني القادمة للقاهرة، ومنها مشروعات لتوفير خدمة الصرف الصحي في 264 قرية بمحافظتي المنوفية والغربية و1077 قرية بمحافظات الصعيد، وذلك في إطار المشروع القومي للصرف الصحي بالقرى. وأكد الرئيس على ضرورة العمل على زيادة نسبة التغطية للصرف الصحي بمختلف المحافظات بشكل ملموس خلال الفترة القادمة، لاسيما في ضوء ما يمثله الصرف الصحي من خدمة أساسية تساهم في تحسين مستوى المعيشة للمواطنين وتوفر ظروفاً صحية وبيئية أفضل لهم. وتطرق الاجتماع إلى مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، حيث أشار وزير الإسكان إلى أنه من المنتظر أن تشهد زيارة الرئيس الصيني لمصر التوقيع على العقود النهائية لتنفيذ مشروعات المرحلة الأولى للعاصمة الإدارية الجديدة، كما تناول متابعة تنفيذ مشروعات الإسكان الاجتماعي والإسكان المتوسط بالمدن الجديدة والمحافظات، حيث أكد الرئيس على أهمية الانتهاء خلال العام الجاري من تنفيذ الـ 145 ألف وحدة سكنية المتبقية من المرحلة الأولى لمشروع الإسكان الاجتماعي، كما وجه الرئيس بزيادة عدد وحدات مشروع الإسكان المتوسط لتبلغ 250 ألف وحدة سكنية بدلاً من 150 ألفاً كما كان مقرراً، وذلك لتلبية احتياجات المواطنين وتوفير مساكن صحية وآمنة لهم بمناطق متكاملة الخدمات، وأكد الرئيس على أهمية مراعاة تنفيذ الوحدات السكنية بتصميمات ومساحات تضمن توفير معيشة كريمة لمحدودي الدخل والشباب. واستقبل الرئيس، إبراهيم غندور وزير خارجية السودان، وتطرق اللقاء إلى تطور المفاوضات الجارية بين مصر والسودان وإثيوبيا بشأن سد النهضة، حيث أكد الرئيس على أهمية التوصل إلى تفاهم مشترك لحفظ حقوق الدول الثلاث وشعوبها وتحقيق المكاسب المشتركة، أخذاً في الاِعتبار حق الشعب المصري في الحياة باِعتبار نهر النيل المصدر الوحيد للمياه في مصر، كما أكد الرئيس على أهمية اتخاذ خطوات جادة وملموسة في إطار تنفيذ اتفاق إعلان المبادئ الذي تم التوقيع عليه في الخرطوم في مارس الماضي. وأكد الرئيس أهمية العمل على دفع وتطوير العلاقات التجارية بين مصر والسودان، وتحقيق نقلة نوعية في التعاون الاقتصادي بما يتناسب مع خصوصية العلاقات التاريخية والوطيدة بين البلدين وما يجمع الشعبين من تقارب ثقافي وحضاري، مشيرا إلى أهمية الإعداد الجيد لعقد اللجنة العليا المشتركة بين البلدين على مستوى القمة من أجل ضمان خروجها بالنتائج المرجوة التي تحقق مصلحة الشعبين، مشيداً في هذا الشأن بافتتاح معبر «قسطل/ أشكيت» الحدودي بين البلدين، والأعمال الجارية للانتهاء من افتتاح معبر «أرقين» بما يدعم التجارة البينية. وفيما يتعلق بالقرارات الجمهورية، أصدر الرئيس قرارا جمهوريا بندب عدد من القضاة للعمل كمساعدين لوزير العدل، وقرارا جمهوريا بالموافقة على اتفاق التسهيل الائتمانى بين مصر والوكالة الفرنسية للتنمية، وقرارا جمهوريا بالعفو عن باقى العقوبة لبعض المحكوم عليهم بمناسبتى عيد الشرطة وثورة يناير، وقرارا جمهوريا بمد حالة الطوارئ بعدد من مناطق سيناء لمدة 3 أشهر، وقرارا جمهوريا بإعادة تخصيص أراض مملوكة للدولة لصالح وزارة الداخلية.
×