Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'الأراضي'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 15 results

  1. شوهدت دبابات سورية من طراز "تي-90أ" ضمن صفوف قوات الحشد الشعبي التي تقاتل الإرهابيين من تنظيم "داعش". وأفادت مصادر إعلامية بأن قوات الحشد الشعبي والقوات الأمنية العراقية حررت معظم قضاء القائم ومعبر القائم الحدودي مع سوريا ووصلت إلى الطريق الرئيسي بين مدينتي البوكمال السورية والقائم العراقية. ويشار إلى ظهور دبابة "تي-90أ" ومدفع "شيلكا" الذاتي الحركة يرفرف فوقهما علم كتائب حزب الله، ضمن صفوف قوات الحشد الشعبي. يذكر أن الجيش العراقي يملك دبابات "تي-90"، لكنه لا يملك موديل "تي-90أ". أما مدفع "شيلكا" فهو مزود بوسيطة الحماية السورية "السراب". ويدل ذلك على قدومهما من سوريا مع العلم أن مقاتلين من كتائب حزب الله قاتلوا الإرهابيين في الأراضي السورية في محيط محطة T2. ويُعتقد أنهم انتقلوا إلى العراق بعد تحرير المحطة. وليس مستبعدا أن تكون وحدة من الجيش العربي السوري عبرت الحدود مع كتائب حزب الله لتنضم إلى القوات العراقية التي تقاتل جماعة "داعش"، وفقا لموقع slovodel. .:المصدر:.
  2. المصدر https://nabdapp.com/t/39755773 الحكومة السورية تطالب الأمم المتحدة بإجبار تركيا على سحب قواتها من الأراضي السورية
  3. [ATTACH]34058.IPB[/ATTACH] صادق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ووزير دفاعه أفيغدور ليبرمان الثلاثاء على خطط لبناء 2500 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلتين، وفقا لما ذكرته تقارير إعلامية. وتتركز معظم الوحدات الاستيطانية المقررة في مستوطنات آرئيل وعتصيون ومعاليه أدوميم، بحسب صحيفة "تايمز أوف إسرائيل". وتشكل القرارات الإسرائيلية الأخيرة تحد واضح لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2334، الذي صدر في ديسمبر الماضي، ويطالب إسرائيل بوقف فوري وكامل للاستيطان في الضفة الغربية والقدس الشرقية. وأثار القرار الإسرائيلي ببناء المزيد من الوحدات الاستيطانية، الذي جاء بعد أيام قليلة على تنصيب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة، تنديدا من العديد من الدول، خصوصا الاتحاد الأوروبي. ويرى الاتحاد الأوروبي أن القرار الإسرائيلي يشكل تحديا للمجتمع الدولي مشيرا إلى أن إسرائيل "تقوض على نحو خطير الاحتمالات لحل عملي يقوم على دولتين". ووفقا لوزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان فقد تمت الموافقة الثلاثاء على بناء 2500 وحدة سكنية استيطانية في الضفة الغربية، بينما كانت بلدية القدس أعلنت غداة تنصيب ترامب عن منح تراخيص لبناء 566 وحدة سكنية في 3 مستوطنات في منطقة القدس الشرقية المحتلة. وكانت إسرائيل بدأت في العام 1951، بمصادرة الأراضي التي اجبر سكانها على الخروج منها في أعقاب حرب 48 وإعلان دولة إسرائيل، مستغلة "قانون أملاك الغائبين"، حيث اعتبرت الأراضي المصادرة مناطق عسكرية قبل أن تخصصها للمستوطنات العشوائية. بحسب المعطيات، فقد ارتفع عدد المستوطنين في الضفة الغربية من 400 مستوطن عام 1977 إلى نحو 450 ألف مستوطن في العام 2016. وفي عام 1988 ارتفع عدد المستوطنين في الضفة الغربية إلى نحو 66500 مستوطن، ثم إلى 116300 مستوطن في العام 1993. وفي العام 2000 بلغ عدد المستوطنين في الضفة الغربية حوالي 184 ألف مستوطن، ثم 371 ألف مستوطن في العام 2014. ويبلغ عدد المستوطنين في الضفة الغربية والقدس الشرقية حاليا نحو 640 ألف مستوطن، منهم قرابة 220 ألف مستوطن في مستوطنات في القدس الشرقية وحدها، ومن بين هؤلاء ثمة 37 ألف مستوطن في مستوطنة معاليه أدوميم، التي تشير تقارير إلى أن إسرائيل تنوي ضمها إليها. [ATTACH]34056.IPB[/ATTACH][ATTACH]34059.IPB[/ATTACH] [ATTACH]34055.IPB[/ATTACH][ATTACH]34057.IPB[/ATTACH][ATTACH]34059.IPB[/ATTACH]
  4. سأناقش قرار مجلس الأمن رقم 2334 بما له وما عليه، بعيدًا عن عرس النصر الزائف، وبعيدًا عن جوقة الطبل والزمر، التي أوحت للشعب الفلسطيني بأن قيام الدولة قاب شهرين من عام 2017، وأن صدور القرار عن مجلس الأمن ينم عن قيادة حكيمة في عمر الشعب، وينم عن قدرة دبلوماسية فلسطينية قادرة على اختراق الحصون الأمريكية المنيعة. بداية نؤكد أن صدور أي قرار يدين الاستيطان عن أي جهة دولية كانت هو في صالح فلسطين، ولن يغضب منه إلا المتطرفون الإسرائيليون، ولكن ما فائدة قرار يصدر عن مجلس الأمن، سيقف في طابور الانتظار خلف إخوته من القرارات الصادرة عن مجلس الأمن، والتي لم تطبق منها (إسرائيل) شيئًا، ولم يقدر مجلس الأمن على إلزام (إسرائيل) بتطبيق أي منها؟ 1ـ صدر عن مجلس الأمن الدولي القرار رقم 242، 338، لسنة 1967، والتي تطالب (إسرائيل) بالانسحاب من الأراضي العربية المحتلة، فأين ذهبت هذه القرارات؟ 2ـ صدر عن مجلس الأمن الدولي القرار رقم 446 في مارس 1979 والذي ينص على أن سياسة (إسرائيل) وممارساتها في إقامة المستوطنات في الأراضي الفلسطينية والأراضي العربية الأخرى المحتلة منذ عام 1967 ليس لها شرعية قانونية وتشكل عقبة أمام تحقيق سلام شامل وعادل ودائم في الشرق الأوسط؟ 3ـ صدر عن مجلس الأمن الدولي القرار رقم 452 في شهر يوليو من عام 1979، والذي يؤكد على ما جاء في القرار السابق من عدم شرعية الاستيطان. 4ـ صدر عن مجلس الأمن القرار رقم 465 في شهر مارس 1980، والذي يقرر في فقرته الخامسة بأن جميع التدابير التي اتخذتها إسرائيل لتغيير المعالم المادية والتركيب السكاني والهيكل المؤسسي في الأراضي الفلسطينية وغيرها من الأراضي العربية المحتلة منذ عام 1967، بما فيها القدس، أو أي جزء منها، ليس لها أي مستند قانوني، وأن سياسة (إسرائيل) وأعمالها لتوطين قسم من سكانها ومن المهاجرين الجدد في هذه الأراضي تشكل خرقًا فاضحًا لاتفاقية جنيف الرابعة المتعلقة بحماية المدنيين وقت الحرب، كما تشكل عقبة جدية أمام تحقيق سلام شامل وعادل ودائم في الشرق الأوسط. لقد رفضت (إسرائيل) بزعامة مناحيم بيجن كل قرارات مجلس الأمن السابقة، بل احتقرت مجلس الأمن نفسه، حين أصدرت الكنيست الإسرائيلي في شهر يوليو سنة 1980 القانون الأساسي، القاضي بضم القدس، واعتمادها عاصمة موحدة لدولة (إسرائيل). لقد رفض مجلس الأمني الدولي القانون الإسرائيلي، وأصدر القرار 478 في أغسطس 1980، والذي قالت فقرته الثالثة: إن جميع التدابير التشريعية والإدارية والإجراءات التي اتخذتها (إسرائيل)، السلطة القائمة بالاحتلال، والتي غيرت أو ترمي إلى تغيير طابع ووضع مدينة القدس الشريف، وعلى وجه الخصوص “القانون الأساسي” بشأن القدس، يجب إلغاؤها وعلى الفور. فأين ذهبت كل تلك القرارات الصادرة عن مجلس الأمن الدولي؟ وما مبررات رقص القيادة الفلسطينية لقرار لم يرتق بصياغته إلى مستوى القرارات السابقة؛ التي أكدت على عدم شرعية الاستيطان، واعتمدت وثيقة جنيف الرابعة مرجعية لإنهاء الاحتلال، ولم تطالب بمواصلة التنسيق الأمني كما جاء في القرار الجديد، ولم تقارب القرارات السابقة بين المقاومة الفلسطينية والعدوان الإسرائيلي، كما جاء الفقرة الخامسة من قرار مجلس الأمن رقم 2334؟ إن قيمة قرار مجلس الأمن لا تكمن في نصوصه بمقدار ما تكمن في مدى تطبيقه عمليًا على الأرض، وهذا ليس شأن مجلس الأمن الذي قرر نزع الشرعية عن التوسع الاستيطاني، وأعطى للشعب الفلسطيني الحق في مقاومة المستوطنين بكل الطرق، فهل هذا ما سعت إليه القيادة الفلسطينية، أم أنها ستظل أسيرة لخط المفاوضات العبثية؟ بقي أن أشير إلى حدثين خطيرين سبقا صدور قرار مجلس الأمن رقم 2334: أولهما: لقد قدم مشروع القرار إلى مجلس الأمن للتصويت عليه من قبل أربع دول غير عربية، بعد أن طلبت مصر تأجيل التصويت على المشروع الذي تقدمت فيه نيابة عن الدول العربية، وهذا أمر خطير جدًا، ويفسر أسباب الاستخفاف الإسرائيلي بالقرارات العربية. ثانيهما: أن المشروع الذي وافق عليه مجلس الأمن بالإجماع لم يعرض على اللجنة المركزية لحركة فتح لتوافق عليه، وتسجل ملاحظاتها، ولم يعرض على اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، وهذا خرق واسع في القرار السياسي الفلسطيني، ويفسر أسباب التمادي الإسرائيلي في العدوان والاستيطان على الشعب الفلسطيني. د.فايز أبو شمالةفلسطين أون لاين
  5. موسكو ـ “راي اليوم” ـ (د ب ا) ـ بعد إعلان موسكو أن مدى عمل منظومات “إس-300″ و”إس-400″ قد “يشكل مفاجأة لجميع الأجسام الطائرة المجهولة”، أكدت واشنطن أنها ستواصل اتخاذ كل الإجراءات لضمان أمن طياريها في سوريا. وقال المتحدث باسم البنتاغون، بيتر كوك، في مؤتمر صحفي عقد الخميس، 6 أكتوبر/تشرين الأول، ردا على سؤال حول ما إذا كانت وزارة الدفاع الأمريكية تعتبر تصريحات موسكو تهديدا: “نقوم دائما باتخاذ إجراءات احترازية في مجال أمن أطقم طائراتنا، هذا أولوية بالنسبة لنا وسنواصل فعل ذلك”. وأشار كوك، في الوقت نفسه، إلى أن الاتفاق الروسي الأمريكي حول ضمن أمن طائرات روسيا والولايات المتحدة في أجواء سوريا هو آلية فعالة لخفض المخاطر التي قد تهدد كلا من طياري التحالف وأطقم الطائرات الروسية. وأضاف المسؤول الأمريكي أن بلاده ستواصل استخدام قنوات الاتصال المفتوحة وفقا للاتفاق المذكور. وكانت وزارة الدفاع الروسية قالت اليوم الخميس ان أية غارات على الأراضي الخاضعة لسيطرة دمشق تعتبر تهديدا للعسكريين الروس، بحسب قناة”روسيا اليوم .” وأضاف المتحدث باسم وزارة الدفاع اللواء إيغور كوناشينكوف أنه: بعد استهداف القوات السورية في دير الزور يوم 17 سبتمبر اتخذنا التدابير اللازمة لمنع حدوث مثل هذه “الأخطاء” ضد العسكريين الروس. وحول نشر إس _300 في سوريا أوضح المسؤول الروسي أنه: يجب على واشنطن الفهم أن الدفاعات الجوية الروسية لن يكون لديها وقت لمعرفة البرنامج المحدد للصواريخ ومن مطلقها. وقال كوناشينكوف للصحفيين: “اليوم يعمل أغلب ضباط المركز الروسي للمصالحة بين الأطراف المتنازعة “على الأرض”، ويوصلون المساعدات الإنسانية، ويجرون المفاوضات مع وجهاء البلدات وقادة المجموعات المسلحة في أغلب المحافظات السورية. وبفضلهم عاد 732 مركز سكني ومئات الاف السوريين الى الحياة الطبيعية”. http://www.raialyoum.com/?p=536430
  6. استشهد مواطن سعودي وأصيب 7 آخرون إثر سقوط مقذوف عسكري من الأراضى اليمنية بمنطقة جازان جنوب المملكة. وأوضح المتحدث الرسمي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان الرائد يحيى عبدالله القحطاني، أن فرق الدفاع المدني باشرت اليوم بلاغا عن سقوط مقذوف عسكري من داخل الأراضي اليمنية بمحافظة صامطة مما نتج عنها وفاة مواطن، وإصابة 7 آخرين بينهم طفلان وفتاتان، حيث تم إسعاف المصابين ونقلهم إلى المستشفى. وتشهد الحدود الجنوبية للمملكة اعتداءات مستمرة من قبل الميليشيات الحوثية وأنصار المخلوع صالح تتمثل في إطلاق صواريخ ومقذوفات أسفرت عن استشهاد وإصابة عسكريين ومواطنين ومقيمين. http://www.masress.com/soutelomma/1322686
  7. القوات الأردنية تباغت تنظيم داعش بعملية انتقامية بالتوقيت ذاته الذي اختاره التنظيم لمباغتة حرس الحدود الأردني في منطقة الرقبان الثلاثاء الماضي. أعلنت السلطات الأردنية، فجر اليوم الأحد، أن قوات حرس الحدود قتلت 28 عنصراً من مسلحي داعش داخل الأراضي السورية في المغر والوديان ولاحقت عددا من الفارين. وقالت الصفحة الرسمية للقوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، على موقع الفيس بوك، تحت هاشتاق(#النشامى يثأرون)، إن “قوات المدفعية وسلاح الجو الملكي قامت فجر اليوم الأحد بتوجيه ضربات لمقاتلي تنظيم داعشالإرهابي داخل الأراضي السورية، أسفرت عن مقتل 28 داعشيا”. وبحسب مصادر أردنية فإن العملية التي جرت اليوم تمت في الساعة 5:30 وهو نفس التوقيت الذي نفذ فيه تنظيم داعش العملية الإرهابية يوم الثلاثاء الماضي. وقال شهود عيان لـ” إرم نيوز”، إنهم شاهدوا طائرات سلاح الجو الملكي المقاتلة تحوم في سماء المناطق الحدودية وقرب مدينة الرمثا فجر اليوم. صور بثها التليفزيون الاردني صباح اليوم للعملية ويأتي رد الجيش الأردني على عملية الرقبان في التوقيت نفسه الذي اختاره تنظيم داعش لمباغتة قوات حرس الحدود ما أسفر عن مقتل 7 جنود وجرح 13 آخرين. تاريخ النشر : 2016-06-26 4:56:54 مصدر
  8. أفاد مراسل "سكاي نيوز عربية"، ليل الاثنين، بأن قوات التحالف العربي بقيادة السعودية، اعترضت صاروخا بالستيا أطلقته مليشيات الحوثي وصالح من الحديدة باتجاه الأراضي السعودية. في غضون ذلك، دارت اشتباكات بين القوات الشرعية والحوثيين وقوات صالح في ثعبات شرقي مدينة تعز، فيما قصفت قوات الحوثي وصالح المنطقة وقرى في جبل صبر. وفي وقت سابق الأحد، احتجزت ميليشيات الحوثي وصالح 11 شاحنة كانت محملة بأجهزة ومستلزمات طبية لمرضى الكلى، في مدينة تعز جنوبي اليمن، وفق ما أفاد مراسل "سكاي نيوز عربية". وكانت قافلة الشاحنات قادمة من ميناء الحديدة على البحر الأحمر، في طريقها إلى مستشفى الثورة في تعز، قبل أن يحتجزها المتمردون ويجبروها على تغيير مسارها إلى مدينة الصالح في الحوبان. وبحسب مصادر يمنية طبية في مستشفى الثورة، يرفض المتمردون الإفراج عن الشاحنات التي تحمل أدوية ومستلزمات طبية للمستشفى الذي عانى من حصار الحوثيين على مدار أكثر من عامين.
  9. صرح المصمم العام في معهد الهندسة الحرارية الروسي في موسكو، يوري سولومونوف، بأن منظومة الدرع الصاروخية التي تنشرها الولايات المتحدة في أوروبا الشرقية يمكن بسهولة تحويلها لتستخدم الصواريخ متوسطة المدى من أجل تدمير ضوابط القوات النووية الاستراتيجية الروسية. وقال سولومونوف اليوم الاثنين للصحفيين: "أهم شيء، أن هذه الصواريخ [ الدرع الصاروخية الأميركية ] ستاندارت، يمكن استخدامها، مع الأخذ في الاعتبار موقعها، كصواريخ متوسطة المدى. تحقيقا لهذه الغاية، من السهولة جدا تحويل الصواريخ إلى صواريخ متوسطة المدى". وتابع قائلاً " لقد قلت سابقاً وفي أكثر من مقابلة صحفية أن نظام الدفاع الصاروخي من هذا النوع لا يشكل خطراً على القوات النووية الاستراتيجية الروسية من وجهة النظر التقنية- العسكرية [ التغلب على نظام الدفاع الصاروخي]. والأهم هنا هو أن صواريخ [نظام الدفاع الصاروخي الأمريكي] ، ستاندارت، يمكن استخدامها بفضل موقعها، كصواريخ متوسطة المدى. ولهذا الغرض، فإنه من السهل إعادة تحويل الصاروخ إلى متوسط المدى وكما يقال باللهجة العامية " بدورة واحدة" ، على الرغم من أن هذه الصواريخ مخصصة لحل مسألة الاعتراض. وعمليا إنها مسألة توفير الحسابات البرمجية". وأشار في معرض حديثه إلى أن كل صاروخ من صواريخ ستاندارت يستطيع الوصول إلى عمق 500 أو 1000 كيلومتر حسب الحمولة التي يحويها. الولايات المتحدة تنقل معدات عسكرية من ليتوانيا إلى بولندا وتابع سولومونوف: "ماذا يدور في رؤوس هؤلاء "الأصدقاء" غير مفهوم على الإطلاق. وأنا قلت حينها وأقول الآن — هذه حالة من غير الممكن التنبؤ بها، والتي يقف ضدها الرئيس، ووزارة الخارجية، وتعتبر موضوع نقاش في دوائر مختلفة. وبالطبع من غير الممكن الموافقة في ظل هذه الظروف غير الودية على تأسيس مثل هذه الأنظمة بالقرب من حدودنا. وفي هذا المعنى فإن رئيس البلاد وقيادتنا العسكرية محقين بالمطلق، بأن هذا خطراً على القوات الاستراتيجية النووية. ليس لأنهم سيسقطون الصواريخ الروسية الاستراتيجية أثناء طيرانها، بل تدمير أدوات إدارتها الحربية، التي تتحكم بإطلاق هذه الصواريخ. وبهذا المعنى فهو تهديد مباشر، ولا يمكن الموافقة على ذلك". وبخصوص نشر عناصر الدفاع الصاروخي الأمريكي على أراضي أوروبا الشرقية قال سولومونوف "هذا استفزاز ظاهر، و يتطلب الإجابة، وللأسف اتخاذ إجراءات مماثلة". http://arabic.sputniknews.com/russia/20160516/1018785301.html#ixzz48rSENc1P
  10. أكدت وزارة الخارجية المصرية، في بيان رسمي لها صدر اليوم الثلاثاء، أن الجولان جزء لا يتجزأ من الأراضي السورية، التي تم احتلالها من قبل إسرائيل إبان حرب يونيو/ حزيران 1967. وجاء البيان تعقيباً على إعلان رئيس الحكومة الإسرائيلية، خلال اجتماعها الأخير بشأن نيتها الاحتفاظ بهضبة الجولان السورية المحتلة، مؤكداً على أن ذلك يمثل انتهاكاً لمبادئ القانون الدولي والشرعية الدولية المتمثلة في قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة. يذكر أنه أثناء اجتماع لمجلس الوزراء الإسرائيلي، الذي عقد لأول مرة في الهضبة المحتلة، تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بعدم انسحاب إسرائيل من مرتفعات الجولان السورية المحتلة، مشدداً على أن الموقع الاستراتيجي على الحدود السورية سيظل "للأبد" تحت السيطرة الإسرائيلية. http://arabic.sputniknews.com/news/20160419/1018414131.html
  11. شهد العميد محمد سمير، المتحدث الرسمي للقوات المسلحة، ظهر اليوم الخميس، عقد اتفاقية إنشاء جامعة صينية على الأراضي المصرية.
  12. [ATTACH]696.IPB[/ATTACH] [ATTACH]697.IPB[/ATTACH] [ATTACH]698.IPB[/ATTACH] [ATTACH]699.IPB[/ATTACH] [ATTACH]709.IPB[/ATTACH] [ATTACH]710.IPB[/ATTACH] يتبع إن شاء الله ..
  13. الدفاع الجوي السعودي يتصدى لصاروخ أطلق من الأراضي اليمنية قبل سقوطه بـ «نجران» ا ش ا الأحد 27.12.2015 - 05:06 ص ذكرت قناة "الأخبارية" السعودية، أن قوات الدفاع الجوى السعودية تصدت فجر اليوم لصاروخ سكود أطلق من داخل الأراضى اليمنية، وذلك قبل سقوطه فى منطقة نجران جنوب المملكة. وأشارت القناة إلى أن القوات السعودية تمكنت من رصد وتدمير منصة إطلاق الصاروخ. وتشهد الحدود الجنوبية للمملكة مع اليمن اعتداءات مستمرة من الميليشيات الحوثية وأعوان الرئيس المخلوع على عبدالله صالح تتصدى لها القوات السعودية المشتركة المدافعة عن الحدود.\ http://www.el-balad.com/1887692
  14. كيف تغطي روسيا الأراضي السورية من الجو؟ تمركزت المنظومة الصواريخ المضادة للطيران إس-400 تريومف في القاعدة الجوية الروسية بمطار حميميم باللاذقية، لتأمين حماية أكثر فاعلية للمنطقة التي تنفذ فيها الطائرات العسكرية الروسية ضرباتها. واليوم، تمتلك روسيا نظام دفاع حديث مضاد للطيران في سوريا الذي يعمل في مدى يتراوح بين 12 و250 ميلاً وارتفاع 10.000 إلى 98.000 ميلاً. موقع "روسيا ما وراء العناوين" يقدم انفوغرافيك يبين الطريقة التي تضمن فيها روسيا سلامة طائراتها في سوريا.
  15. © Sputnik. Eduard Pesov أظهرت السلطات التركية بقرارها إسقاط طائرتنا أنها تدعم الإرهابيين في جوهر الأمر. وليس مهم ما هي الدوافعموسكو — سبوتنيك أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الأربعاء، أن السلطات الروسية تعلم منذ فترة طويلة عن استخدام الأراضي التركية للتجارة مع "داعش" ولتدريب المسلحين للقيام بعمليات ليس في سوريا فحسب، بل وفي شمال القوقاز.وقال لافروف في مقابلة مع صحفيين إيطاليين: "نحن طبعا كنا نعلم ومنذ فترة طويلة كيف تستخدم الأراضي التركية للعمليات التجارية مع "داعش" ولنقل الأسلحة والإرهابيين إلى سوريا وتقديم الرعاية الصحية للمسلحين والاستراحة والعودة إلى العمليات القتالية ليس في سوريا فحسب، بل وفي غيرها من المناطق بما في ذلك شمال القوقاز".وأضاف لافروف، أن السلطات الروسية "تحدثت عن ذلك مع الزملاء الأتراك من دون أي ضجة، وبعيدا عن توجيه أي اتهامات لهم، واقترحت عليهم التعاون من أجل الكشف عمن استخدموا الأراضي التركية لمثل هذه الأغراض، وقطع دابر نشاطهم".وأشار إلى أن المقترحات بشأن هذا التعاون بقيت دون رد. وقال: "لم نفلح في ذلك. وبالأحرى، أظهرت السلطات التركية بقرارها إسقاط طائرتنا أنها تدعم الإرهابيين في جوهر الأمر. وليس مهم ما هي الدوافع".وأضاف الوزير الروسي: "لم تكن لدينا أي أسس لنصدق بأن هذا هو موقف القيادة التركية، بل من الأصح أن أقول إننا لم نرغب في أن نصدق ذلك".من الجدير بالذكر، أن العلاقات بين روسيا وتركيا توترت على خلفية إسقاط القاذفة الروسية من طراز "سو-24"، يوم 24 تشرين الثاني/ نوفمبر في سوريا، وأعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن الطائرة أُسقطت بصاروخ جو- جو أطلق من مقاتلة من طراز "إف-16"، وأن الطائرة سقطت على الأراضي السورية على بعد 4 كيلومترات عن الحدود التركية. ووصف بوتين، إسقاط الطائرة بأنه "طعنة في الظهر من أعوان الإرهابيين".
×