Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'الذكية'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 6 results

  1. رايثون تبدا الانتاج الفعلي والكمي لقنابل الذكية الجديدة Diameter Bomb II Raytheon completes first lot production of Small Diameter Bomb II Raytheon Company (NYSE: RTN) has completed Lot 1 production of the Small Diameter Bomb II, a new weapon that will give fighter pilots the ability to destroy moving targets at any time and in all-weather conditions. The U.S. Air Force has also contracted with Raytheon to produce Lots 2 and 3. The SDB II™ bomb is a gliding precision weapon with a one-of-a-kind tri-mode seeker that uses millimeter wave radar, uncooled imaging infrared guidance and semi-active laser guidance to find its targets. The weapon’s two-way datalink allows it to receive in-flight target updates. Once fielded, SDB II will enable pilots to engage more targets at ranges greater than 40 miles using fewer aircraft. “SDB II does much more than hit GPS coordinates; it detects, classifies and engages targets,” said Mike Jarrett, Raytheon Air Warfare Systems vice president. “When it is integrated on the F-35A, this weapon will also help the world’s most advanced fighter jet reach entirely new targets.” Raytheon is producing SDB II bombs at the company’s fully-automated manufacturing facility in Tucson, Arizona, and the program is nearing completion of developmental testing.
  2. Iran unveils production line of Sadid-345 smart bomb system The Islamic Revolutionary Guard Corps Aerospace Force has unveiled a new production line of Sadid-345 smart bomb system. The Sadid-345 is a miniaturized precision-guided munition for Iran-made Shahed 129 Unmanned Combat Aerial Vehicle. The bomb’s small size with a range of 6 km, reduces collateral damage and would allow the Shahed to achieve more kills or attack strikes per mission. The Sadid-345 Smart Bomb is now the main weapon of the Islamic Revolutionary Guard Corps Aerospace Force’s Shahed-129 UCAVs inSyria and Iraq. That was reported by Babak Taghvaee.
  3. [ATTACH]29981.IPB[/ATTACH] يستغرق الأمر ثواني فقط ليتمكن موظف في شركة رائدة في مجال القرصنة المعلوماتية في العالم لفك شيفرة هاتف ذكي مغلق وسحب المعلومات الخاصة منه. وتقدم شركة “سيلبرايت” الإسرائيلية، ومقرها في بيتاح تكفا قرب تل ابيب، هذه الإمكانية الجديدة لوكالات الإستخبارات العالمية، ما يثير قلق المدافعين عن الحياة الخاصة. واشتهرت الشركة المرتبطة بعقود مع أكثر من 115 دولة، أغلبها مع الحكومات، على المستوى العالمي في آذار/مارس الماضي بعد تقارير حول قيام مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي (اف بي آي) باستخدام التكنولوجيا التي قامت بتطويرها لفك شيفرة هاتف “آيفون” كان يملكه إرهابي قتل 14 شخصاً في سان برناردينو في ولاية كاليفورنيا. ورفضت الشركة التعليق على هذا المعلومات. وسليبرايت رائدة في هذا النوع من التكنولوجيا المتطورة. وبإمكانها سحب معلومات كثيرة من الهواتف والأجهزة الإلكترونية: من محتويات الرسائل النصية إلى تفاصيل حول مكان تواجد الشخص في أي مكان. كما لديها إمكانية استعادة رسائل تمت إزالتها قبل سنوات. وقال أحد كبار مسؤولي الشركة ليئور بن-بيريتز لوكالة فرانس برس “هناك العديد من الأجهزة التي نستطيع وحدنا في العالم فك شيفرتها”. ويشعر الناشطون والمدافعون عن الخصوصية بالقلق من إمكانية وقوع هذه التكنولوجيا المتطورة في الأيدي الخاطئة ما سيؤدي إلى انتهاكات. تحدي الـ”آيفون” ولا تعتمد تقنية الشركة الإسرائيلية على القرصنة الإلكترونية بل هي بحاجة لأن يكون الهاتف موصولاً بأجهزة الشركة. وشاهد صحافي في وكالة فرانس برس كيف بدأت الشركة بتعطيل شيفرة الدخول إلى هاتف نقال، وسرعان ما بدأت الصور المحفوظة فيه تتوالى على شاشة حاسوب في الشركة مع الموقع والوقت الذي التقطت فيه. وبحسب بن-بيريتز، إن التحدي الأبرز هو البقاء في الطليعة مع قيام مصنعي الهواتف بإطلاق نماذج جديدة وتحديث البرامج وإضافة أنظمة أمنية أكثر تعقيداً. في مختبر الشركة، يوجد 15 ألف هاتف نقال، بمعدل نحو مئتي نموذج جديد شهرياً. ويسارع فريق البحث في الشركة المؤلف من 250 شخصاً كلما أطلق نموذج جديد لهاتف “آيفون”، للبحث عن ثغرات في نظامه قبل الشركات المنافسة، في عملية قد تستغرق أياماً أو أشهر. ويرى البروفسور في جامعة ولاية داكوتا في الولايات المتحدة يونغ وانغ أن أجهزة “آيفون” تشكل تحدياً خاصاً، لأن شركة “آبل” المصنعة لها تقوم بتصميم كل شيء بدءاً من البرمجيات وصولاً إلى الأجهزة، ما يؤدي إلى صعوبة اختراقها. إلا أن بن- بيريتز يبدو واثقاً من قدرة شركته على اختراق أحدث نماذج “آيفون”، مشيراً إلى أنه لا يوجد أي هاتف نقال في السوق لا يمكن اختراقه. ويقول “لدى الأجهزة العامة بنظام آي أو إس التشغيلي آليات أمنية قوية تشكل تحدياً بالنسبة لنا”، لكنه يؤكد أن شركته قادرة على مواجهة هذا التحدي. ويضيف “الأمر يزداد صعوبة، ويزداد تعقيداً (…) ولكننا نحقق نتائج” في اختراق أحدث الهواتف. وتدعي الشركة أن بامكانها الحصول على معلومات ورسائل نصية تمت إزالتها منذ سنوات. قلق على الخصوصية وتبيع الشركة خدماتها إلى قوات الأمن في أماكن مختلفة في العالم وحتى إلى بعض الشركات الخاصة التي تقوم بالتحقيقات. وحققت الشركة نمواً قياسياً في قارة آسيا، تقول إنه أكبر بكثير من نموها العالمي بنسبة 15% في العام الماضي. وعبرت منظمات حقوقية عن قلقها من إمكانية استخدام الأنظمة الديكتاتورية لهذه التقنيات من أجل انتهاك خصوصية الأشخاص. وترى مديرة منظمة “هيومن رايتس ووتش” في اسرائيل ساري بشي أن “أي شركة، بما في ذلك سيلبرايت، لديها مسؤولية ضمان أن لا تساهم أنشطتها التجارية أو تفيد في خروقات جسيمة لحقوق الإنسان”. ويؤكد بن-بيريتز أن شركته تقوم بالتدقيق في ملفات الزبائن وتحترم القوانين المحلية، ولكنه يحمل المسؤولية أولاً للحكومات. ويسأل “هل يمكن الحؤول دون أن تصدم سيارات أشخاصاً؟ (…) في هذه الحالات، لا تلقى المسؤولية على مصنع السيارة”. إلا أن بشي تؤكد أن “عقود المراقبة مختلفة قليلاً. هناك عدد قليل من الزبائن وهناك إمكانية لطرح اسئلة او طلب الالتزام بعدم استخدام هذه التقنيات لأمور معينة”. مصدر
  4. الصانع الألماني « رودا GmbH اظهر احدث الأجهزة الذكية المتينة لقوات الدفاع،في معرض التسلح والأمن 2016» في كييف في اكتوبر تشرين الاول و اعلن ان الشركة في مفاوضات لتوريد معدات لقوات الدفاع والحرس الوطني لأوكرانيا. الصانع الألماني هو شريك طويل الأمد من الجيش الألماني. وتتميز الشركة بمنشآتها الاختبارية الخاصة وكذلك خدمات شاملة كامل لمدى الحياة موثوقة في خدمات الضمان خلال فترات الاستخدام الطويلة. وتشمل منتجات رودا أجهزة الكمبيوتر المحمولة، وأقراص، ويعرض، والخادم، ومفاتيح، وإمدادات الطاقة والاكسسوارات وأنظمة تكنولوجيا المعلومات كاملة. هذه المنتجات القياسية يمكن تعديلها بشكل فردي لتلبية الاحتياجات العسكرية الخاصة في مجال الاتصالات [ATTACH]27460.IPB[/ATTACH] [ATTACH]27461.IPB[/ATTACH]
  5. أبو العز: إنهاء إجراءات صعود الطائرة على «الكاونترات».. دون موظفين قال إسماعيل أبو العز رئيس الشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية، إن الحكومة قررت إدخال منظومة المطارات الذكية فى شرم الشيخ حتى تبث صورة مختلفة عن المطار عند عودة السياحة إليه مرة أخرى. وأضاف لـ«البورصة»، أن الشركة عن طريق إحدى الجهات السيادية، تعاقدت بالأمر المباشر مع إحدى الشركات المصرية للبدء فى إدخال منظومة المطارات الذكية فى شرم، ليتحول إلى مطار شبه ذكى خلال المرحلة الأولى، ثم تنفيذ باقى المراحل. وأوضح أبوالعز، أن الشركة بصدد إدخال تكنولوجيا تتيح للمسافر إنهاء إجراءات الصعود على الطائرة من على «الكاونترات» أتوماتيكيا وبنفسه بدلاً من التعامل مع الموظفين. كما سيتم إدخال تكنولوجيا تتيح للمسافر وزن حقيبته بنفسه وتحديد أماكنها، لافتا إلى أن مطار شرم سيتحول نظام الاستعلامات به إلى الاستعلام الذاتى ليصبح فى إمكان المسافر تنفيذ هذا الإجراء ذاتيا. وتوجد خطوات أخرى لتحويل المطار إلى ذكي، منها أن تكون مهمة الجوازات فى المطارات ذاتية، ولكنها مرحلة تنوى الشركة القيام بها لاحقا. وتعد مطارات الخليج العربي، المطارات الرائدة والمتقدمة فى الشرق الأوسط فى احتضان الحلول التكنولوجية، التى تهدف إلى تحسين تجربة المسافرين وخفض عناء خدمات العملاء. وتفيد تقارير من شركة «سيتا» العالمية المتخصصة فى تكنولجيا الحركة الجوية والمطارات أن 68% من المطارات تتوقع استعمال غالبية المسافرين عبرها خدمات تأكيد الحضور الذاتية بحلول 2017، كما أن 80% من المسافرين الدوليين سيتمكنون بحلول 2020 من تنفيذها ذاتيا. قال أبوالعز، إن المطارات تتجه نحو ما يسمى بـ«المطارات الذكية»، لمواكبة النمو المستمر فى أعداد الركاب وتقليل كلفة الخدمات. ولفت أبو العز إلى أن الحلول التكنولوجية الذكية باتت تركز بشكل أكبر على توحيد الجهود بين إدارات المطارات وشركات الطيران والدوائر الجمركية وغيرها من الجهات المعنية بتسيير أمور الركاب. ومن المتوقع أن تزداد أعدد المسافرين عالمياً بسرعة لتتخطى 7 مليارات مسافر بحلول 2030 حسب منظمة الطيران المدنى الدولية «اياتا». وقد أصبحت التكنولوجيا هى السبيل الأوحد أمام جميع أطراف صناعة الطيران لتحقيق أهدافهم، فالحكومات تعمل على استقطاب مزيد من الزوار مع تطوير وتحسين الضوابط الأمنية. وتريد سلطات المطارات فى العالم، تسريع إجراءات السفر وجنى عائدات أعلى مع تخفيض تكاليف التشغيل. أما بالنسبة للمسافرين فإنهم يتطلعون إلى رحلات دون توتر، وخيارات أوسع وتجارب سلسة، ويتفق جميع الأطراف فى السعى إلى تحقيق الكفاءة والسرعة والأمن خلال الرحلات الجوية. http://www.alborsanews.com/2016/09/01/شرم-الشيخ-تتحول-نحو-منظومة-المطارات-ال/
  6. بدأ صندوق الدراسات الواعدة الروسي باختبار نوع جديد من الطلقات يسمى “بالرصاصة الموجهة التحليق” ستستخدم في بنادق القناصة، ويقول الخبراء إن الرصاصة تصيب الهدف على بعد 10 كلم. وفي وقت سابق أفاد مدير عام مؤسسة الدراسات الواعدة أندريه غريغورييف بأن المؤسسة المذكورة تمضي قدما في تصميم مجمع قنص تفاعلي مع رصاص موجه وجهاز تصويب ذكي يمكنه تدمير الأهداف المدرعة على مسافات بعيدة. من جانبه ذكر الخبير العسكري فكتور بارانتس أن الحديث لا يدور عن نوع معتاد من الذخيرة، قائلا :” لو تحدثنا بلغة بسيطة فالأمر يتعلق بطلقة موجهة تطلق من بندقية قنص معقدة. النظام يتابع الهدف ويحدده ثم يلتقطه ويلقن المهمة للرصاصة التي تركز عليه لاحقا. وحتى لو اهتزت يد الرامي ستقوم الرصاصة بنفسها بتعديل المسار نحو الهدف مع إمكانية تغيير اتجاه تحليقها. هذه الرصاصة عملية عبارة منظومة متكاملة تحمل بداخلها تجهيزا إلكترونيا جديا وترتبط بالمنظومة التي تطلقها. ويرفض المصممون تسميتها بالرصاصة الذكية ويصرون على اسم ” المجمع”. وذكر الخبير أن الأمريكيين يعملون أيضا في مجال تصميم الرصاص الموجه ومنذ فترة بعيدة. https://nasser-ss.com/archives/24300
×