Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'الشقيق'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 11 results

  1. ينشر موقع "صدى البلد" فيديو لعدد من مصابي العمليات الإرهابية في ليبيا أثناء تلقيهم العلاج في مستشفياتالمسلحة لتلقيهم العلاج في مصر. القوات المسلحة المصرية بناء على أوامر الرئيس السيسي، يقدمون الشكر للرئيس وللقوات ويواصل نخبة من الأطباء وأطقم التمريض بالقوات المسلحة المصرية تقديم الرعاية الطبية ومتابعة الحالة الصحية لمصابي العمليات الإرهابية الآثمة التي شهدتها مدينة بني غازي وقد أعرب المصابون عن خالص شكرهم للقيادة السياسية وللشعب المصري على الرعاية الطبية المقدمة لهم بواسطة أطباء القوات المسلحة الأكفاء في كافة التخصصات. يأتي ذلك انطلاقا من الثوابت المصرية تجاه مساندة دولة ليبيا حكومة وشعبًا في مواجهة الإرهاب والجهود المصرية الرامية لإعادة بناء المؤسسات الوطنية في ليبيا، وفى إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة بتوفير أقصى درجات الرعاية للأشقاء الليبيين الذين يخضعون لتلقى العلاج بالمستشفيات العسكرية. يأتي ذلك أيضا فى إطار الدور المصري الداعم للأمن والاستقرار بليبيا وتقديم العون والمساعدة لمواجهة المخططات والمحاولات الإرهابية التي تستهدف النيل من الشعب الليبي، والحفاظ على وحدة الأراضي اللیبیة وصون مقدراتها.
  2. ألأصــدآر المـرئـي (( أنهيـنـآ المسيـر )) أصـدآر يحـآكـي عمـليـآت القـوآت الخـآصـة والقـوة المـسـآندة لهـآ منـذ تكليـف القــوآت الخـآصة بمحـور الصـآبـري ووسـط البـلآد ومنطقـة أخـريبـش والـذي وثـق فيـة مكـتب أعـلآم القـوآت الخـآصة بطـولآت وتضحيـآت وشجـآعة أبطـآل القـوآت الخـآصة ومـن سـآندهم فـي منطقـة تـوهمـوا فيـهآ الأرهـآبييـن والخـونـة أنهـآ لهـم درع حصيـن وفـور دخـول الأسـود الذيـن زأرت حنـآجرهـم بالقـوة والعـزيمـة والأصـرآر وبـث الـرعب والشـك والهـلع فـي صفـوف الأرهـآبييـن فحصـدوا مـآزرعـوه مـن تهـديد ووعيـد وتفجيـر وتنكيـل وهـذا كـآن وقـود القـوآت الخـآصة والـرد كـآن فـي الشـوآرع وأمـآكن من ضنـوآ أنهـم أهـل حـق ولـم أن الحـق يعطـآ لصـآحبـة ويـؤخـذ بايـد الحـق أصـدآر يحـآكي من قـدموا لبنغـآزي أرواحهـم الغـآليـة وسطـروا المـلآحـم لأجـلهـآ وكـآنوا ولآزآلـوا كالجبـآل شامخيـن وفـي سبيـل الله قضـوآ تـآركيـن لنـآ مـوآقفهـم وأستبسـآلهـم وتـآريخهـم المشـرف لنحكـي نحـن ولتحـي الأجيـآل عليـة رحـم الله من هم تحـت التـرآب وفـآرقـونـآ وزرعـوآ كـل الخيـر ليعيـش الـوطن وشفـآ الله مـن كـآن المقـدآم الهمـآم فـي صفوفنـا وحفـظ الله بـآقـي القـآدة والأمـرآء والمقـآتليـن وأرجعـهم ألـي أهلـهم سالميـن غـآنميـن
  3. مدرعات واليات كاسحة للالغام جديدة تظهر مع الجيش الاماراتي الشقيق قرب ميناء الحديدة المهم جدا Patria AMV 8×8 APC (at the front) of UAE armed forces during an offensive against Houthis in Western coast of Yemen WiSENT 2 AEV/ARV Group has announced an export license to sell an unspecified number of 8×8 Patria AMV armored vehicles to the United Arab Emirates (UAE).
  4. رئيس أركان حرب القوات المسلحة يستقبل نظيره الإمارتي (صور) الخميس 07/ديسمبر/2017 قال العقيد تامر الرفاعي المتحدث العسكري، اليوم، إن الفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، استقبل الفريق الركن حمد محمد ثان الرميثى رئيس أركان القوات المسلحة الإماراتية والوفد المرافق له، الذى يزور مصر حاليا، حيث أجريت مراسم استقبال رسمية واستعراض حرس الشرف وعزفت الموسيقات العسكرية السلام الوطنى لكلا البلدين. تناول اللقاء أهم المستجدات والمتغيرات المتلاحقة على الساحة الإقليمية، وبحث عدد من الملفات والموضوعات ذات الاهتمام المشترك فى ضوء دعم مجالات الشراكة والتعاون بين القوات المسلحة لكلا البلدين الشقيقين، وتنسيق الجهود لمواجهة التحديات الراهنة لاسيما فى الحرب على الإرهاب، وإرساء دعائم الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط. حضر اللقاء عدد من قادة القوات المسلحة. http://www.ahlmasrnews.com/news/article/493404/رئيس-أركان-حرب-القوات-المسلحة-يستقبل-نظيره-الإمارتي-(صور)
  5. مساهمة سلاح الجو العراقي الشقيق في حربه ضد الارهاب الداعشي بعد تنفيذ مئات الطلعات الجوية تدخل المقاتلات الى وكر الصيانة الذي يتم فيه فحص وتفتيش الطائرة ومعداتها الفنية بالأضافة الى أعادة تزويد الطائرة بالوقود وغسل زجاج قمرة القيادة وبعدها تكون الطائرة جاهزة للتحليق و الطيران الطلعة الجوية الواحدة والتي تستغرق ساعة ونصف لاتتم الا بعد قضاء ساعات طويلة في صيانة وتجهيز الطائرة من قبل الكوادر الفنية و الهندسية. مقاتلات أٌف-16 بلوك 52 سوخوي-25 الدبابة الطائرة مقاتلات (L-159) التشيكية #IQARMY #القوة_الجوية_العراقية
  6. تجربة الهاوتزر الصربي Nora B-52 في الامارات العربية المتحدة The Serbian Nora B-52 howitzer has been demonstrated in the UAE. 7:49 PM · Nov 21, 2017 كما يبدو من التغريدة .. تجارب الهاوتزر NORA B-52 الصربية في صحراء دولة الامارات العربية المتحدة .. هل هي مقدمة لإقتناء الهاوتزر الصربي !! الله اعلم
  7. محاكمة "قاتلتي" الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية المتهمتان FacebookWhatsAppTwitterPinterestالمزيد دفعت امرأتان متهمتان بقتل الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون ببراءتهما من هذه التهمة أمام محكمة ماليزية، والذي اغتيل في كوالالمبور بعملية جريئة أذهلت العالم. واعتقلت المتهمتان بعد أيام على اغتيال كيم جونغ نام في 13 فبراير بطريقة تذكّر بأساليب الحرب الباردة، بينما كان ينتظر ركوب طائرة في مطار كوالالمبور للسفر إلى ماكاو، ومنذ ذلك الوقت لم تظهر المتهمتان إلا نادرا. وتواجه الإندونيسية ستي عيشة والفييتنامية دوان ثي هونغ، وكلتاهما في العشرينات، تهمة قتل كيم عبر مرغ وجهه بغاز الأعصاب "في إكس" السام في عملية استحوذت على اهتمام وسائل الإعلام العالمية. وفارق الرجل الحياة بطريقة مؤلمة بعد عشرين دقيقة من الهجوم الذي التقطت وقائعه كاميرات المراقبة في المطار، بعد أن تغلّب غاز "في إكس" على جهازه العصبي، وهذا العامل الكيميائي يعد من أسلحة الدمار الشامل. وأثارت الجريمة اشتباكا كلاميا قاسيا بين كوريا الشمالية وماليزيا التي كانت تعتبر واحدة من الحلفاء القلائل لبيونغيانغ، ثم تبادل البلدان طرد السفراء لاحقا. وستدفع الشابتان اللتان يمكن أن تواجها عقوبة الاعدام ببراءتهما مع بدء المحاكمة، فهما تدعيان تعرضهما للخداع لاعتقادهما بأنهما كانتا تشاركان في برنامج مقالب تلفزيونية حين هاجمتا الضحية. ويبدي محامو الدفاع اقتناعا بأن الجناة الحقيقيين تركوا ماليزيا، وان براءة الشابتين ستثبت في المحكمة. وظهرت المتهمتان منذ فبراير مرة واحدة فقط وهما بالأصفاد والسترات الواقية للرصاص خلال جلسة استماع في محكمة شديدة الحراسة، وقد أحاط بهما رجال الأمن بحضور وسائل اعلام عالمية. المتهمة الأولى المتهمة الثانية http://alhilalalyoum.com/news/187246/2-10-2017/محاكمة-قاتلتي-الاخ-غير-الشقيق-لزعيم-كوريا-الشمالية
  8. تسلم الجيش الاماراتي الشقيق شاحنات TM VOLAT® البيلاروسية المتطورة خلال الفترة الماضية في عقد بين الإمارات العربية المتحدة والشركة البلاروسية وقع في حضور قائدي البلدين المركبات التكتيكية MZKT-600103 وMZKT-600203 تستطيع قطع مسافة أكثر من 2000 كلم على أنواع مختلفة من الطرق الأسفلتية او الرملية والتضاريس الجبلية. في اصعب ظروف قاسية. وقد تم اختبارها ايضا في درجات حرارة تجاوزت درجة الحرارة 50 درجة مئوية. للتاكد من تناسبها مع اجواء الخليج الحارة جدا وتعمل الشاحنات الجديدة كشاحنات لوجستية بمقطورة لنقل المدرعات الكبيرة والدبابات او كحاملة جنود مدرعة كبيرة الحجم
  9. مقال رائع يتحدث بكل هدوء وعقلانية عن الازمة الاخير بين مصر والسعودية كاتبة الاستاذ مكرم محمد احمد. أظن أنه آن الأوان لحديث صريح مباشر مع المملكة السعودية يستهدف تصحيح مسار العلاقات المصرية السعودية، بدلا من الغمز واللمز ولغة المكايدة المبطنة حرصا على ان تبقى علاقات البلدين راسخة قوية، تلتزم الشفافية وصدق الموقف والحرص على المصلحة المشتركة وتحقيق الصالح العربى العام، انطلاقا من روح الأخوة الحقة التى تلزم الشقيق مصارحة شقيقه إذا ما بدا ان هناك خللا لا ينبغى السكوت عليه، يتطلب تصحيح مسار هذه العلاقات،التى يتعلق بصحتها وسلامتها تعزيز التضامن العربي، والحفاظ على المصالح الأمنية العربية فى مواجهة شرور الفتن ومخاطر قوى الارهاب وتدخلات الخارج التى تعصف بأمن عالمنا العربي!. وما من حاجة إلى ان نؤكد ابتداء، ان السعودية ومصر دولتان كبيرتان يشكلان جناحى الأمة العربية على حد تعبير مسئول سعودى كبير، كل منهما يعرف قدر الآخر، يحسن ان تتوافق رؤيتهما المشتركة حول خطوط الأساس التى تعزز فرص اللقاء وتمنع الإضرار بمصالح اى منهما، وتحفظ لكل منهما قدره وهويته وحقه فى الاجتهاد والخلاف، بما ينفى من قاموس علاقات البلدين كل صور الضغوط والإذعان والرغبة فى إملاء المواقف، والإصرار على أن يكون الخيار الوحيد فى هذه العلاقات اما ان تكون معى بنسبة 100% أو تكون ضدي،لان تطابق المواقف فى جميع القضايا والرؤى يكاد يكون متعذرا حتى بين الأشقاء، لكن ايا من هذه الخلافات الفرعية لا ينبغى ان يمس ثوابت العلاقات بين البلدين او يضر بمصالح اى منهما، مع التزام كل طرف بعدم توسيع نطاق هذه الخلافات، والحرص على ردم اى فجوة تفصل بين المواقف أول بأول، وتجنب الانزلاق إلى معارك وهمية بشأن فروع وقضايا غير أساسية لا علاقة لها بثوابت هذه العلاقات. وما يدعو إلى الحيرة والأسف فى قضية العلاقات المصرية السعودية، ان مصر لا تعرف على وجه اليقين حتى الآن، ما الذى أغضب السعودية أخيرا إلى حد ان توقفت عن شحن صفقة بترول لمصر فى إطار اتفاق تجارى ينظمه قرض سعودى ميسر طويل الأجل بفائدة لا تتجاوز 2%، وإذا صح ما يشاع من ان السعودية أوقفت شحن البترول عقابا لمصر لان وزير خارجيتها سامح شكرى التقى وزير الخارجية الإيرانى جواد ظريف على هامش اجتماعات الأمم المتحدة فى نيويورك فى لقاء يتم كل عام كما التقاه سابقا خلال اجتماعات الدول غير المنحازة فى اندونيسيا، يصبح من الضرورى ان تعبر مصر عن استيائها البالغ من فجاجة فكرة عقاب مصر، لان مصر أكبر من ان تعاقب من دولة شقيقة حتى ان تكن السعودية، ولان لقاء سامح شكرى وجواد ظريف فى نيويورك صدر بشأنه بيان صحفى يؤكد ان الوزير المصرى عبر لقائه نظيره الإيرانى عن ضرورة احترام طهران لشروط الامن العربى وعدم تدخل إيران فى الشأن الداخلى لاى من دول الخليج! كما أن لقاء وزير خارجية إيران فى محفل دولى ليس جرما يستحق العقاب لان مصر ليست دولة تابعة او دولة ناقصة الأهلية! ولأن إيران رغم انتقادات مصر العديدة لمسلكها ومواقفها من دول الخليج تظل دولة مسلمة جارة، يمكن الحوار معها بوضوح وشجاعة بدلا من عزلها واستبعادها!، فضلا عن حق مصر الكامل فى أن يكون لها فى الشأن الايرانى رؤية مغايرة يمكن أن تختلف أو تتقاطع مع رؤية السعودية، لكن مصر فى جميع الأحوال لا يمكن أن تتواطأ على مصالح السعودية أو تتهاون بشأنها فى اى لقاء دولي!. وما يزيد من دواعى الأسف أن يتكرر التهديد السعودى بوقف شحن البترول إلى مصر ثلاث مرات فى غضون ثمانية أشهر هى عمر الاتفاق المالى الذى وقعته مصر والسعودية خلال زيارة الملك سلمان الأخيرة للقاهرة، والذى يخلص فى قرض تجارى تسدد أقساطه على آجال طويلة بفائدة 2% لشراء البترول، ووديعة سعودية فى البنك المركزى المصرى لا تتجاوز قيمتها مليارى دولار ووعد يتعثر تنفيذه برفع حجم الاستثمارات السعودية فى مصر بقيمة 25مليار دولار على عدة سنوات!. وبرغم أن الاتفاق المالى السعودى جد متواضع لا يرقى إلى حجم التحديات التى تواجهها مصر وهى تحارب الإرهاب على جبهتها الأمامية، ولا يقدم للحكومة المصرية شفاعة ضد بعض قوى الداخل المصرى التى تتهم الحكومة المصرية بأنها باعت جزيرتى تيران وصنافير إلى السعودية بثمن بخس! قياسا على اتفاق دول الاتحاد الأوروبى مع اليونان فى أزمتها الأخيرة الذى تضمن وديعة أوروبية فى البنك المركزى اليونانى تجاوزت قيمتها 500مليار دولار، التزمت حكومة مصر بتنفيذ اتفاق جزيرتى تيران وصنافير بأمانة وحسن نيات كاملة، ولم تأبه لهذه المهاترات لأنها تعتقد بالفعل أن الجزيرتين سعوديتان منذ أن سلمهما الملك عبدالعزيز فى بداية أربعينيات القرن الماضى وديعة لدى مصر،وتدافع الحكومة عن هذا الموقف بوضوح وشجاعة أمام الرأى العام المصرى وداخل المحاكم المصرية، علما بان ما يحول دون التعجيل بتسليم الجزيرتين إلى السعودية، أن هناك مشاكل إجرائية دستورية وقانونية تتطلب المعالجة،فضلا عن إسرائيل التى هى بالضرورة طرف ثالث فى الاتفاق، ينبغى أن يوافق على نقل كل المسئوليات الأمنية التى كانت تضطلع بها مصر تجاه الجزيرتين إلى السعودية! ومع الأسف تروج بعض الدوائر السعودية قصصا غير حقيقية عن مماطلة مصر فى تسليم الجزيرتين،وبدلا من مساعدة مصر على مواجهة هذه المشكلات تعرقل السعودية وصول شحنات البترول السعودى إلى مصر كى تزيد من حرج الحكومة المصرية!، رغم أن هذه الشحنات ينظمها اتفاق بيع وشراء محض تجاري، يستوجب احترام شروطه وبنوده كى لا يقع خلط شائن بين السياسة والاقتصاد، فضلا عن أن مصر تستحق معاملة أفضل وأكثر احتراما من جانب المملكة السعودية! ويصبح السؤال المطروح، ما الذى تريده المملكة على وجه التحديد من إصرارها على إثارة مشكلة التعجيل بتسليم جزيرتى تيران وصنافير وهى تعرف على وجه اليقين ان هناك تيارا داخل مصر غير ضعيف يرى أن الجزيرتين مصريتان، لان مصر دافعت عن الجزيرتين على امتداد أكثر من نصف قرن، ولان الجزيرتين يتعلق بهما امن سيناء! وإذا كان الأمر يتطلب استيفاء إجراءات قانونية ودستورية فى مقدمتها نقل اختصاص امن الجزيرتين إلى السعودية بدلا من مصر، فلماذا جرى وقف شحن البترول لمصر؟ وهل تم ذلك كما يشاع احتجاجا على لقاء وزير الخارجية المصرى نظيره الايرانى فى نيويورك؟ أم غضبا من مصر لأنها لم تقطع علاقاتها مع إيران تضامنا مع الموقف السعودي؟ أم أن وقف شحن البترول لمصر يمثل فى حد ذاته عنصرا ضاغطا، ربما يلزم مصر التعجيل بتسليم الجزيرتين دون استيفاء الإجراءات القانونية والدستورية المطلوبة! أسئلة تبدو بغير جواب، جميعها لا محل له من الإعراب لأن باعثها سوء النيات المسبق وليس الرغبة فى التفاهم والتعاون المشترك للتغلب على المصاعب والضرورات التى تفرض نفسها على عملية تسليم الجزيرتين. ولا أظن أن المطلوب من مصر قطع علاقاتها مع إيران تضامنا مع الموقف السعودي، ولن تفعل مصر ذلك لأنه فى ظروف مماثلة كانت السعودية تحتفظ بعلاقات دبلوماسية كاملة مع إيران بينما العلاقات الإيرانية مع مصر مقطوعة! ولم تفكر مصر فى أن تطلب من السعودية قطع علاقاتها مع إيران، وهذا هو حال العلاقات السعودية مع تركيا التى تزداد ازدهارا يكللها تقاطر المسئولين السعوديين على أنقرة، بينما العلاقات التركية مقطوعة مع مصر دون أن تطلب مصر من السعودية مراجعة علاقاتها مع تركيا، لان مصر تعرف ما يجوز وما لا يجوز فى شأن العلاقات الدولية. وأغلب الظن أن الهدف من إثارة كل هذه المشكلات مرة واحدة وفى توقيت واحد هو تعزيز حيثيات السعودية وإثبات سوء القصد المصرى فى القضية الأساسية المتعلقة بموقف مصر من الحرب الأهلية السورية و التى ربما تكون هى جوهر الخلاف المصرى السعودى وباعثه الرئيسي! ولهذا آثرت السعودية أن تركز فى حملتها على قضية فرعية تتعلق بتصويت مصر مع مشروع القرار الروسى فى مجلس الأمن، مع علمها ان المشروع لن يحظى بنسبة موافقة الأعضاء التى تمرره، وان مصيره لن يختلف عن مشروع القرار الفرنسى الذى أبطلته روسيا عندما استخدمت حق الفيتو كى لا يمر من مجلس الأمن. وما يعرفه ابسط دارس للسياسة، ان مصر تملك منذ بداية الأزمة السورية وجهة نظر مختلفة حول الحرب الأهلية السورية باتت كل عناصرها معروفة للجميع، تخلص فى ضرورة إنهاء الحرب على وجه السرعة، والحفاظ على وحدة الدولة والتراب السوري، ورفض تسليح المنظمات الإرهابية التى تعمل على الارض السورية ابتداء من داعش إلى القاعدة إلى جبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة، وغيرت اسمها وعنوانها أخيرا إلى (فتح الشام) ومع ذلك لا يزال العالم اجمع بما فى ذلك روسيا وأمريكا يعتبرها جماعة إرهابية، واستنقاذ الشعب السورى من كارثة إنسانية سوف يتحمل الجميع مسئولياتها، مع تشكيل حكومة وحدة وطنية تضم الحكم والمعارضة تتولى أمر البلاد خلال الفترة الانتقالية إلى أن تتم انتخابات برلمانية ورئاسية جديدة تحت إشراف الأمم المتحدة. وما يميز الموقف المصري،ان المصريين يرفضون بالمجمل إمداد كل جماعات الإرهاب بالسلاح، لأنك لا تستطيع أن تكون مع الجماعة الإرهابية فى مكان وضدها فى مكان آخر! ولأن الإرهاب ينبغى أن يكون مرفوضا مهما تعددت وجوهه، وهو غادر يمكن أن يعض اليد التى تساعده! كما يميز الموقف المصرى حرصه على ضرورة الفصل الجغرافى بين قوى المعارضة السورية المعتدلة ومنظمات الإرهاب على ارض المعركة خاصة جبهة النصرة، اتفاقا مع قرارات مجلس الأمن ومع مواقف مجموعة الدول الداعمة التى تصر على فصل المعارضة المعتدلة عن قوات جبهة النصرة، ولا تأبه مصر كثيرا فى هذا المجال لمصير حكم بشار الأسد، ولا تبكى أسفا على رحيله أن رحل، لأن مصر تبكى دما على ضحايا الحرب الأهلية السورية، حيث جاوز عدد القتلى نصف مليون مدنى بينما غادر البلاد ما يقرب من 7ملايين سورى تفرقوا فى أنحاء كثيرة من الشرق الاوسط وأوروبا اضافة إلى هدم وتدمير معظم المدن السورية، لكن مصر لاتتاجر بهذا الموقف ولاتزايد على المملكة او تشهر معارضتها للموقف السعودي، ولاتضع رؤيتها مقابل رؤية المملكة السعودية او تدخل نفسها طرفا فى محاجاة الموقف السعودي، اوتطلب من المملكة تغيير رؤاها لصالح الرؤية المصرية وانما تنطلق مصر من عدة اعتبارات موضوعية مفادها، ان الارهاب واحد مهما تعددت اسماؤه وعناوينه ،وان وحدة الدولة والتراب السورى امر مهم لأمن الشرق الاوسط واستقراره، وان تمزق الدولة السورية يرتب نتائج ثقيلة يصعب ان يتحملها الشرق الاوسط، كما ان الشعب السورى لم يرتكب اثما كبيرا يستحق هذا العقاب. ومع الاسف اغفل المندوب الدائم للسعودية فى الامم المتحدة كل عناصر الموقف المصرى ليركز فى لغة خشنة دارجة فقط على تصويت مصر داخل مجلس الأمن تأييدا لمشروع القرار الروسى فى الوقت الذى ايدت مصر مشروع القرار الفرنسى رغم تعارض القرارين!..، وما حدث فى مجلس الامن ان مصر وافقت بالفعل على القرارين لان كل منهما ينص على عدد من المبادئ الاساسية التى تعتقد مصر فى ضرورتها لانجاز تسوية سلمية عاجلة للحرب الاهلية السورية، فضلا عن أن القرارين الفرنسى والروسى يحتويان على عدد من البنود المتماثلة والمشتركة!. صوتت مصر لصالح القرار الفرنسى لان المشروع الفرنسى ينص على الوقف الفورى لاطلاق النار، ووقف جميع صور العدوان من الجانبين، وايجاد مرر امنا لقوافل الاغاثة، ولان المشروع يؤكد ضرورة منع وصول الدعم المادى والمالى إلى الافراد والجماعات التى تتعاون مع منظمات الارهاب، وصوتت مصرايضا على مشروع القرار الروسى لان مشروع القرار الروسى ينطوى على المبادئ ذاتها اضافة إلى ضرورة تحقيق الفصل بين قوات المعارضة المعتدلة وقوات جبهة النصرة!. لم تصوت مصر على اى من مشروعى القرار انطلاقا من اسم الدولة التى قدمت مشروع القرار!، ولكنها صوتت وفقا لتقييمها الموضوعى للبنود التى تضمنها القراران..،وربما لم يلق تصويت مصر على مشروع القرار الروسى ترحيب السعودية لان المشروع يتضمن بندا يؤكد الفصل بين قوات المعارضة المعتدلة وجبهة النصرة الامر الذى تعارضه السعودية، لكن مصر صوتت لصالح هذا البند لانها تعتقد بالفعل ان جبهة النصرة -التى لاتزال تتبع تنظيم القاعدة- تنظيم ارهابى بصرف النظر عن موقف النصرة من بشارالاسد، ولان الفصل الجغرافى بين قوات جبهة النصرة والمعارضة السورية المعتدلة امر توافق عليه الروس والامريكيون من حيث المبدأ رغم اخفاق عناصر التطبيق بعد ذلك، كما ان مجموعة الدول الداعمة لسوريا وبينها مصر والسعودية ساندت هذا المطلب بالاجماع. فهل يستحق تصويت مصر على هذا البند التزاما بموقفها الواضح من ان الارهاب واحد لايتبدل ولايتغير، وان جبهة النصرة تنظيم ارهابى رغم كل محاولات تزويقه - كل هذه الضجة الكبرى التى احدثها الموقف السعودى المفاجىء بوقف شحنات البترول لمصر التى ينظمها اتفاق محض تجاري؟!،وهل هكذا تكون المعاملة بين اكبر دولتين عربيتين تأثيرا فى حاضرالامة العربية ومستقبلها؟!، وهل تستطيع مصر التى تخوض اخطر معارك الارهاب دفاعا عن امنها وامن العالم العربى الصمت والسكوت حيال تصرفات مرفوضة تمس كرامتها الوطنية؟!، ام تدخل فى معركة مواجهة مع الشقيق السعودي، تمزق اواصر الاخوة وتضرب جهود التضامن العربى فى الصميم؟!، وهل يمكن لدولتين كبيرتين تملك كل منهما رؤية استراتيجية ان تتركا مقاديرهما لحملات التواصل الاجتماعى التى تزكى نار الفتنة على الجانبين؟!،ولانها ليست المرة الاولى التى تتعرض فيها مصر لهذه المعاملة المرفوضة التى تكررت ثلاث مرات خلال ثمانية شهور بات من الضرورى ان تكون هناك وقفة مع الشقيق السعودي, تستهدف وضع الامور فى نصابها الصحيح وتصحيح مسار العلاقات المصرية السعودية!؟ http://www.ahram.org.eg/NewsQ/555878.aspx
  10. مجمع الشجرة الصناعي: وهو أول مجمع للأسلحة بالسودان حيث وضع له حجر الأساس في السابع عشر من نوفمبر من العام (1959م)، وظل ينتج احتياجات القوات المسلحة من ذخائر الأعيرة الخفيفة وكانت البداية بإنتاج «المدفع براون» و«البندقية ماظ» إضـافة لإنتاج ذخيرة الخرطوش وبعد إضافته إلى هيئة التصنيع الحربي (1994م) أُضيفت له قوى عاملة مؤهلة من مهندسين وفنيين وتضاعفت الكميات المنتجة وتم إدخال منتجات أخرى مثل خرطوشة الهاون للأعيرة (60) ملم، (82) ملم، (120) ملم وذخيرة العيار 762 54xوذخيرة العيار 19x9ملم والعيار 108x127مم وقنابل الطائرات شريف 100 وشريف 250 كما يقوم المجمع بإنتاج قطع الغيار اللازمة لهذة الصناعات تحت إشراف إدارة ضبط الجودة. مجمع اليرموك الصناعي: تم إنشاؤه في جنوب الخرطوم منطقة الكلاكلات «أبو آدم» كأول مجمع من نوعه في السودان لصناعة الأسلحة التقليدية. بدأت أعمال الإنشاء فيه عام «1994م» وتم افتتاحه في عام «1996م» وهو عبارة عن منشأة صناعية متكاملة لإنتاج الأسلحة والذخائر التقليدية، ويحتوي على خمسة مصانع هي: مصانع القذائف الصاروخية مصانع المدفعية الثقيلة. مصانع ذخائر المدفعية الثقيلة والمتوسطة، مصانع المدفعية الخفيفة ومصانع الأسلحة الخفيفة والرشاشات الشاحنة النعمان الحمولة 60 طن السطح 3.5×8 متر تستخدم فى نقل الاليات العسكرية والحاويات العربة تأمل الطول : 4980 مم العرض :1820 مم الارتفاع :1715 مم الوزن : 2570 كجم الوزن الصافي : 1690 كجم الطاقم: سائق +5 اشخص مدى العمليات : 600 كلم الوقود : خزان خارجى ب 50 لتر + 4 خزانات اضافية ب 144 لتر حركة حامل السلاح : 360 درجة العربة كربة الطول : 3.7 متر العرض :1.9 متر الارتفاع : 1.8 متر الوزن : 1620 كجم السرعة : 130 كلم/ ساعة المحرك : نيسان Z24 2389 سى سى التسليح: 107 ملم + 106 ملم + SPG9 + 12.7 ملم + 7.62 ملم يمكن استخدامها كعربة قيادة او اتصالات او اسعاف بنية تحتية صلبة: تستند هذه المصانع إلى بنى تحتية متينة تشمل مصانع لتشكيل المعادن بتقنيات متنوعة ومصانع العُدد وقطع الغيار. ويعتمد المجمع على حزم إدارية متطورة في مجال الحوسبة والمخازن والقوى البشرية وضبط الجودة. ينتج المجمع حالياً ما يزيد عن (30) منتجاً عسكرياً. إضافة لإنتاج مدني واسع في مجالات السكة الحديد، الكهرباء،الأسمنت وبعض مدخلات صناعة السيارات والآليات الزراعية والمطاط والبلاستيك وطلمبات المياه بالمشاركة مع القطاع الخاص، كما يحتوي المجمع على عشرات المخازن لتخزين المنتج. مجمع الزرقاء الهندسي: تم إنشاؤه في عام (1999م) ببحري منطقة الحلفايا ليتخصص في مجال الاتصالات والإلكترونيات والإلكتروبصريات وكمركز بحوث وتطوير في مجال تجميع وإنتاج أجهزة الاتصالات اللاسلكية والإلكتروبصريات خاصة تلك المستخدمة في مجال الدفاع. مجمع الشهيد إبراهيم شمس: تم افتتاحه في سبتمبر (2002م) بمدينة جياد كأول مجمع من نوعه في السودان لصناعة الآليات الثقيلة حيث ينتج المجمع الدبابات وناقلات الجنود المدرعة والمدافع ذاتية الحركة إضافة لبعض الصناعات مثل معدات تحريك التربة كما تقوم بإعادة تأهيل عربات السكة الحديد ومواعين النقل النهري بأنواعها المختلفة، كما بالمجمع مصنع بناء الأجسام وماكينات القطع بالبلازما، والليزر، ماكينة تكسيح الصاج وفرن المعالجة الحرارية لأبراج الدبابات وماكينات اللحام المختلفة وغرف المعالجة السطحية والطلاء للمنتجات وقطاع العمرة والتأهيل وقطاع التجميع. إضافة لقطاع التشغيل الميكانيكي (المخارط، الفرائز). مجمع صافات للطيران: تم افتتاحه في العام (2005) بمنطقة وادي سيدنا أم درمان بالقرب من الكلية الحربية وقد أنشئ لدعم القوات الجوية بالتقنيات المواكبة إضافة لصيانة وتجميع الطائرات بالسودان ويضم عدة مراكز: مركز المقاتلات الطائرات المروحية طائرات النقل الطائرات الخفيفة التدريب وأبحاث الطيران كما أنها تصنع أنواعًا من المسدسات والبنادق شبه الآلية والرشاشات والمدافع والهاونات الدبابات القاذفات الصاروخية والراجمات ناقلات الجنود المدرعة والمدرعة القتالية المدولبة الذخائر الصغيرة ذخائر المدفعيات وذخائر الصاروخية ذخائر القاذفات والراجمات وأجهزة تحديد المدى والأهداف بالليزر أجهزة الرؤية الليلية والنهارية إضافة إلى أجهزة اتصالات قصيرة وطويلة المدى عالية التردد. منتجات الهيئة: الذخائر: الذخائر الصغيرة: عيار 12 صيد عيار 9×19 مم عيار 5.56 مم عيار 7.62 ملم عيار 7.62 (54) ملم عيار 12.7 (108) ملم ذخائر المدفعيات: 105 ملم 122-54 ملم 122-D30 ملم 130 ملم ذخائر الصاروخية والهاونات: 40 ملم 107 ملم 120 ملم 82 ملم 60 ملم الأسلحة الصغيرة : البندقية تيراب عيار 5.56 ملم الوزن : 3.2 كجم المدى الفعال : 460 متر اقصى مدى : 2653 متر معدل اطلاق النار فى الوضع التلقائي: 150-200 طلقة فى الدقيقة البندقية مختار عيار 7.62 ملم الوزن :12.6 كجم المدى الفعال : 400 متر اقصى مدى : 3800 متر معدل لاطلاق النار: 700-800 طلقة فى الدقيقة الرشاش خواض (دوشكا) عيار 12.7 ملم الوزن : 33 كجم المدى الفعال : 1500 متر اقصى مدى :7000 متر مدافع قاذفات الصاروخية والراجمات: ينتج السودان القاذف الكتفى RPG7 بنوعين : 1/ سنار ار بى جى 7 كوماندوز (BRY02) عيار: 40 ملم الوزن : 5.3 كجم المدى الفعال : 500 متر الطول : 721 ملمتر معدل اطلاق النار : 4-6 قذيفة فى الدقيقة 2/ سنار ار بى جى 7 مضاد دبابات (BRY01) عيار : 40 ملم الوزن : 6.3 كجم المدى الفعال : 500 متر الطول : 950 ملمتر معدل اطلاق النار : 4-6 قذيفة فى الدقيقة الهاون نمر عيار : 60 ملم الوزن الكلى : 20 كجم المدى : 150 -2550 متر الهاون عبود عيار : 82 ملم الوزن الكلى : 59.6 كجم المدى : 85- 4040 متر الهاون احمد عيار : 120 ملم الوزن الكلى : 210 كجم المدى : 480 – 7000 متر الراجمة تاكا1-تاكا 2-تاكا 3 عيار : 107 ملم – 122 ملم الوزن الكلى : 611 كجم المدى : 8500 متر المدفع خليفة العيار : 122 ملم D30 الوزن : 20.500 كجم المدى : 17 كلم مدة الانفتاح : 1.5 دقيقة الطاقم : 5 افراد العربة الناقله : Kamaz 43118 6×6 الدبابات والمدرعات: الدبابة البشير دبابة قتال رئيسية الوزن : 41 طن الطاقم : 3 السرعة : 57 كلم /ساعة التسليح : مدفع عيار 125 ملم ( تلقيم منفصل) + رشاش عيار 12.7 وعيار 7.62 المحرك : 730 HP نظام اخماد حرائق + انظمة التحكم بالنار باستخدام الليزر الدبابة دقنة ( T-55) الوزن : 36 طن الطاقم : 4 السرعة : 50 كلم /ساعة التسليح : مدفع عيار 100 ملم + رشاش عيار 7.62 المحرك : B-55B,Four – stroke 12 cylinder نظام توتيل جهاز محاكاة شامل للأسلحة الخفيفة ويهدف إلى خفض تكاليف التدريب عن طريق محاكاة بيئة المعركة الحقيقية ويتعامل مع خمسة افراد فى وقت واحد ويقوم بتقيم السرعة والدقة . يوفر هذه النظام بيئة معركة حقيقية مثل الاهتزاز والصوت والجرافك ويمكن التعديل النظام حسب بيئة المستخدمين. نظام توتيل ويتوفر للاسلحة: Ak-47, M- 16 , RPG7 المسدس + الدوشكة + القرنوف انظمة التحكم بالنار فى المدفعية (كررى ) يستخدم نظام (كررى) لزيادة دقة اطلاق النار لاسلحة المدفعية مثل (122 ملم و 130 ملم ) ويتناسب مع كل انواع الذخيرة المستخدمة فى هذه الاسلحة. ميزات النظام: التركيب السريع نتائج دقيقة وسريعة قاعدة بيانات للاهداف القديم والجديد واجهة تطبيق سهلة الاستعمال داعم لعدة لغات ويتكون من: محدد الزاوية جهاز بحث باليزر جهاز حاسوب + GPS جهاز اتصال شاشات عرض نظام التصويب الالكترونى ( ود حبوبة) نظام التدريب لاتقان التصويب بالبنادق الخفيفة ويستخدم للمسدس لادو والبندقية Ak-47 و البندقية M-16 ويقوم النظام بارسال تقرير تلقائى يحتوى على تقيم وتصحيح الرماية المطلوبة الطائرات: صافات 3 طائرات تدريب صغيرة المحرك :180 HP خزان الوقود : 150 لتر مدى عمليات بدون خارجى : 740 كلم الوزن عند الاقلاع : 1080 كجم
×