Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'الشيوخ'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 9 results

  1. وصل إلى القاهرة اليوم الإثنين " نيكولا لاتورى" رئيس لجنة الدفاع بمجلس الشيوخ الإيطالى قادما على رأس وفد برلمانى من روما فى زيارة لمصر تستغرق ثلاثة أيام يستقبله خلالها الرئيس " عبدالفتاح السيسى". صرحت مصادر مطلعة شاركت فى إستقبال " لاتورى " بصالة كبار الزوار : سيلتقى الوفد الإيطالى خلال زيارته لمصر إلى جانب الرئيس السيسى مع عدد من كبار المسئولين والشخصيات لإستعراض ملف العلاقات المصرية الإيطالية وبحث عودة السفير الإيطالى إلى مصر لأهمية القضايا التى ينبغى معالجتها بشكل كبير والتى يمكن أن يتم إنجازها فى ظل وجود السفير الإيطالى بمصر ومن أبرز هذه القضايا التعاون الأمنى بين مصر وإيطاليا فى مواجهة الإرهاب والهجرة غير الشرعية إلى جانب زيادة التعاون فى قضية " ريجينى". http://www.elbalad.news/2840092
  2. وافق مجلس الشيوخ الأميركي في 20 كانون الثاني/يناير على تعيين الجنرال جيمس ماتيس وزيراً للدفاع، ليكون بذلك أول عضو في إدارة دونالد ترامب ينال الضوء الأخضر من المجلس. وتم تثبيت ماتيس الضابط السابق في سلاح مشاة البحرية الأميركية والبالغ من العمر 66 عاماً هو إحدى الشخصيات الأكثر توافقية في إدارة ترامب، بأغلبية 98 صوتاً مقابل صوت واحد معارض. وفي هذا الإطار، وجه الوزير الجديد رسالة إلى العاملين في وزارة الدفاع الأميركية- ونشرت على موقع الوزارة – دعا فيها إلى تعزيز العلاقات بين واشنطن وحلفائها. وذكر أن البنتاغون يعتبر ومع أجهزة الاستخبارات الأميريكية، المدافع عن المواطنين الأميركيين، قائلاً “ومع الإدراك أنه لا يمكن لأي دولة أن تضمن أمنها بدون الأصدقاء، سنعمل مع وزارة الخارجية لتعزيز تحالفاتنا”. ووعد ماتيس بأن “أي دولار سيخصص لوزارته لن ينفق إلا في مكانه ولن يضيع هباء. بذلك سنكسب ثقة الكونغرس والشعب الأميريكيين”. ويحظى ماتيس الذي قاتل في العراق وأفغانستان بالاحترام، ولم يجد نفسه مضطراً لبذل جهود كبيرة من أجل إقناع أعضاء مجلس الشيوخ. وماتيس قاد كتيبة قوات مشاة البحرية (مارينز) خلال حرب الخليج الأولى، وفرقة تابعة للمارينز خلال غزو العراق في 2003. وفي 2010 رشح ماتيس، وهو من ولاية واشنطن، المعروف بخطابه الحاد لرئاسة القيادة الأميركية العسكرية الوسطى. ورغم أن ترامب تحدث بشكل إيجابي عن العمل مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلا أن ماتيس حذر من أن موسكو تريد “تقسيم حلف شمال الأطلسي”. وقال السناتور جون ماكين الذي يرأس لجنة الخدمات العسكرية التي تعقد جلسات تأكيد تعيين وزير الدفاع المقبل، إن ماتيس “هو أحد افضل الضباط العسكريين في جيله، وقائد فذ”. ووافق البرلمانيون أولاً على استثناء يسمح لماتيس الذي تقاعد في 2013 بالعودة إلى الوزارة. ويحظر هذا القانون على أي جنرال متقاعد تولي منصب في وزارة الدفاع لمدة سبع سنوات بعد تقاعده. من جهة أخرى، وافق الكونغرس على تعيين جون كيلي وهو جنرال متقاعد آخر كان يعمل في البحرية، وزيراً للأمن الداخلي. وقال ترامب في بيان “إنهما مسؤولان مؤهلان سيبدآن على الفور عملاً مهماً لإعادة بناء جيشنا والدفاع عن أمتنا وضمان أمن حدودنا”، مضيفاً “أفتخر بوجود هذين البطلين الأميركيين في إدارتي”. المصدر
  3. تقدم الديمقراطيون في مجلس الشيوخ بتشريع يمنع انشاء سجلات فيدرالية للمهاجرين على أساس الدين في محاولة لاعاقة مشروع ينوى الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب تنفيذه بعد استلامه مقاليد السلطة في البيت الابيض. وقال تسعة من اعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيين انهم قدموا مشروع قانون يمنع السلطة التنفيذية من تسجيل الناس على أساس الدين او العرق او الجنس او السن او الاصل القومي او الجنسية. واوضح السناتور جيف ميركلي ان التنوع في أمريكا هو السبب في قوتها وليس سببا لخلافاتها كما يعتقد الرئيس المنتخب ترامب مشيرا إلى ان هذا التشريع عبارة عن طلقة تحذيرية لمحاولات الرئيس الجديد لانشاء قاعدة بيانات تمييزية للأمريكيين، وقال:» سنقاتله في كل خطوة على الطريق، وبأى وسيلة ممكنة «. وتعهد ترامب خلال الحملة الانتخابية بإنشاء قاعدة بيانات لتعقب المسلمين في الولايات المتحدة، وقال لقناة « ان بي سي « في تشرين الثاني/ نوفمبر 2015 بأنه بالتاكيد سينفذ ذلك كما أكد في الشهر الماضي ردا على سؤال ما إذا كان سيعيد النظر في مقترحاته بمطالبة المسلمين بالتسجيل او منعهم من دخول الولايات المتحدة بأنه سينفذ خططه لان الاحداث برهنت على صحة كلامه. وقد تخلصت وزارة الأمن الداخلي رسميا، الشهر الماضي، من نظام التسجيل الوطني الذى تم تجميده في عام 2011 وكان يستخدم إلى حد كبير لمتابعة الرعايا الاجانب من البلدان ذات الاغلبية المسلمة. واكد السناتور كوركي بوكر من ولاية نيوجرسي ان التشريع الذى تقدم به العديد من الديمقراطيين سيوقف ترامب والادارات الاخرى من التعدى على الحرية الدينية عن طريق انشاء سجلات دينية متعلقة بالهجرة، وبالاضافة إلى بوكر وميركلي، دعم اعضاء مجلس الشيوخ التشريع الجديد وهم بريان كاتس من هاواي، اليزابيث وارن من ماساشوستش، بانى موراي من واشنطن وباتريك ليهي من فيرمانت كما دعم المرشح الرئاسي السابق السناتور بيرني ساندرز من فيرمانت التشريعات بقوة.
  4. واشنطن- رويترز وافق مجلس الشيوخ الأميركي الخميس على تمديد العقوبات المفروضة حاليا على إيران لعشر سنوات وأرسل مشروع القانون إلى البيت الأبيض كي يوقع الرئيس باراك أوباما عليه ليصبح قانونا، مما يؤجل أي إجراءات محتملة أشد صرامة إلى العام المقبل. وحظي مشروع القانون بشبه إجماع من جانب أعضاء مجلس الشيوخ. وكان مجلس النواب قد وافق على المشروع بالإجماع تقريبا في نوفمبر تشرين الثاني وقال مستشارون في الكونغرس إنهم يتوقعون أن يوقع أوباما عليه بمجرد وصوله لمكتبه. المصدر : http://www.alarabiya.net/ar/mob/iran/2016/12/01/الشيوخ-الأميركي-يمدد-العقوبات-على-إيران-لـ10-سنوات.html
  5. دعا الرئيس الاميركي باراك أوباما الخميس مجلس الشيوخ إلى إقرار تشريع يفرض قيودا على بيع الأسلحة النارية، في خضم مواجهة حاسمة بين الديمقراطيين والجمهوريين من أجل تمرير مشروع قانون في هذا الشأن. وبعيد لقائه عائلات ضحايا هجوم أورلاندو الذي أسفر عن مقتل 49 شخصا، دعا أوباما مجلس الشيوخ إلى "الارتقاء إلى مستوى اللحظة" عبر إقرار تشريع يفرض قيودا على بيع الأسلحة النارية في سائر أنحاء البلاد. واقترب المجلس الشيوخ الأمريكي من مواجهة حاسمة مع تحديد موعد للتصويت على إجراءات محدودة لفرض قيود على الأسلحة. وتحدى الديمقراطيون الجمهوريين اليوم الخميس أن يواجهوا جماعات الضغط المؤيدة لحيازة السلاح ويصوتوا لصالح فرض القيود الجديدة. وسيطر السناتور كريس ميرفي وزملاؤه الديمقراطيون على قاعة مجلس الشيوخ لمدة 15 ساعة متواصلة مطالبين باتخاذ إجراء من الكونغرس. وأنهوا خطاباتهم قبيل الفجر على وعد من الجمهوريين بإجراء تصويت قريبا على إجراءات لتوسيع عمليات الفحص لتحري سوابق مشتري الأسلحة ومنع الأشخاص المدرجين على قوائم المراقبة الأميركيةالخاصة بالإرهاب من شراء الأسلحة. يأتي الضغط لإصدار تشريع يقيد تملك الأسلحة -والذي سيكون الأول في الولايات المتحدة منذ عشرين عاما إن أقر- بعد أن نفذ مسلح مذبحة في ملهى ليلي للمثليين في أورلاندو مما أسفر عن مقتل 49 شخصا في أكثر حوادث إطلاق النار الجماعي دموية في تاريخ البلاد. http://www.skynewsarabia.comA9
  6. نحو ثلاثة آلاف شخص قتلوا في الهجمات. أقر مجلس الشيوخ الأمريكي مشروع قانون يسمح لعائلات ضحايا هجمات 11 سبتمبر/أيلول عام 2001 بمقاضاة الحكومة السعودية. وسينتقل الآن مشروع القانون، الذي يحمل اسم "العدالة ضد رعاة الإرهاب"، إلى مجلس النواب للتصويت عليه. وحذر وزير الخارجية السعودية عادل الجبير من أن إقرار التشريع "سيقوض ثقة المستثمرين" في السوق الأمريكي. وقال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إنه سيستخدم حق النقض (الفيتو) ضد مشروع القانون. وتنفي السعودية أي ضلوع في هجمات سبتمبر، التي استهدفت مركز التجارة العالمي ومبنى وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، وأسفرت عن مقتل نحو ثلاثة آلاف شخص. وإذا أصبح المشروع تشريعا فإنه سيسمح لعائلات الضحايا بمقاضاة أي عضو في الحكومة السعودية يعتقد بأنه لعب دورا في الهجمات. وكان 15 سعوديا ضمن 19 شخصا شاركوا في تنفيذ الهجمات. وتوصل تقرير صادر عن "لجنة هجمات 11 سبتمبر/أيلول" عام 2004 إلى أنه "لا يوجد دليل يفيد بأن الحكومة السعودية كمؤسسة أو أي مسؤول سعودي بارز قد مول بشكل فردي" منفذي الهجمات. وقال متحدث باسم البيت الأبيض إن الرئيس أوباما لديه مخاوف جدية بشأن مشروع القانون، وإنه من الصعب تخيل أنه سيوقع عليه ليصبح قانونا. وقدم مشروع القانون السيناتور الديمقراطي تشاك شومر والسيناتور الجمهوري جون كورنين، ويتوقع تمريره في مجلس النواب أيضا. دعم ديمقراطي وقال السيناتور شومر: "اليوم أعلن مجلس الشيوخ بصوت عال وبإجماع أن عائلات ضحايا الهجمات الإرهابية يجب أن يكون بإمكانهم محاسبة الجناة حتى إذا كانوا بلدا أو أمة." وأضاف:"سيكون هذا بمثابة رادع وتحذير لأي دولة أخرى تساعد في (شن) هجمات إرهابية ضد الأمريكيين." وأعرب عن ثقته في أنه سيجري تمرير مشروع القانون بأغلبية كبيرة في مجلس النواب الذي يسيطر عليه الجمهوريون. ونفت السعودية يوم الثلاثاء أن تكون هددت ببيع سنداتها في الولايات المتحدة، وهو ما قد يؤدي لسحب مليارات الدولارات من الاقتصاد الأمريكي. وقال وزير الخارجية السعودي بعد محادثات أجراها مع نظيره الأمريكي جون كيري في جنيف تركزت بشكل أساسي على الأزمة في سوريا: "قلنا إن قانونا كهذا سيسبب تقلص ثقة المستثمر. لذا فالأمر لا يخص السعودية وحدها بل يخص الجميع." وكان زكريا موسوي، الذي يقضي عقوبة السجن في كولورادو لمشاركته في التحضير لاعتداءات سبتمبر، قد زعم العام الماضي أن أميرا سعوديا ساعد في تمويل الهجوم الذي استخدمت فيه طائرات ركاب واستهدف مركز التجارة العالمي في نيويورك ومبنى البنتاغون في فيرجينيا، في حين تحطمت طائرة رابعة في حقل فارغ غربي بنسلفانيا. ونفت السعودية هذا الاتهام ووصفته بأنه من "مجرم مخبول" لا يتمتع بأي مصداقية. http://www.bbc.com/arabic/worldnews/2016/05/160517_bill_11sept_attacks_saudi
  7. اعضاء. بمجلس الشيوخ يرغبون بسن تشريعات تقيد بيع القنابل للعربية السعودية يرغب اعضاء. في مجلس الشيوخ للحد من مبيعات المملكة السعودية بسبب الحرب في اليمن والعدد الكبير من القتلي المدنيين هناك http://www.defensenews.com/story/defense/2016/04/12/bill-would-limit-us-bomb-sales-saudi-arabia/82942344/
  8. الفريق أول / صدقى صبحى يلتقى وفد من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكى ... ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ إلتقى الفريق أول / صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى بوفد من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكى برئاسة السيناتور / ليندسى جراهام رئيس اللجنة الفرعية للعمليات الخارجية بلجنة الإعتمادات وعضو لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ الأمريكى والوفد المرافق له . تناول اللقاء تبادل الرؤى تجاه تطورات الأوضاع التى تشهدها المنطقة والجهود الدولية للحرب على الإرهاب ، كما تم مناقشة عدد من الملفات والموضوعات ذات الإهتمام المشترك فى ضوء علاقات التعاون بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية . وأكد الفريق أول / صدقى صبحى إعتزازه بالعلاقات المتميزة على صعيد التعاون مع الولايات المتحدة فى العديد من المجالات ، مشيراً إلى أهمية توحيد الجهود الدولية من أجل القضاء على قوى التطرف والإرهاب والتصدى لمخاطره وتهديداته الممتدة على الصعيدين الإقليمى والدولى . حضر اللقاء الفريق / محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة وعدد من كبار قادة القوات المسلحة والسفير الأمريكى بالقاهرة . https://www.facebook.com/Egy.Army.Spox/?ref=py_c
  9. [ATTACH]1841.IPB[/ATTACH] خلال زيارته الحالية لواشنطن، التقى سامح شكرى وزير الخارجية، اليوم الثلاثاء، مع كل من ريتشارد بر رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس الشيوخ الامريكى، وعضو مجلس النواب ماك ثورنبرى رئيس لجنة الخدمات العسكرية فى مجلس النواب، حيث تطرق اللقاءان إلى مجمل العلاقات المصرية الأمريكية وكيفية تعزيزها فى كافة المجالات بالإضافة إلى دور مصر فى دعم الاستقرار فى منطقة الشرق الأوسط. وقال المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، المستشار أحمد أبو زيد ، إن لقاء شكرى مع رئيس لجنة الاستخبارات فى مجلس الشيوخ الامريكى تناول التحديات الخاصة بمكافحة الإرهاب فى منطقة الشرق الأوسط خاصة الأوضاع فى ليبيا ودور مصر فى دعم الاستقرار فيها، فضلاً عن التنسيق والتعاون بين مصر والولايات المتحدة فى مجال مكافحة الإرهاب . وأضاف أن شكرى قدم عرضاً مستفيضاً للجهود التى تقوم بها مصر فى مكافحة الإرهاب، لاسيما فى مجال ضبط الحدود ومكافحة الاتجار غير الشرعى فى السلاح، مشيراً إلى أهمية دعم مصر فى هذا المجال باعتبار استقرار مصر يمثل مصلحة عامة فى دعم الاستقرار فى منطقة الشرق الأوسط. ومن ناحية أخرى تناول اللقاء مع رئيس لجنة الخدمات العسكرية بمجلس النواب مجالات التعاون العسكرى بين مصر والولايات المتحدة، حيث تم التأكيد على أهمية الدعم الامريكى لقدرات مصر العسكرية لتمكينها من تعزيز عناصر الاستقرار فى منطقة الشرق الأوسط، كما تناولت المحادثات الجهود التى تقوم بها مصر فى مكافحة الإرهاب فى سيناء وضبط الحدود الغربية، وكان هناك اتفاق على أهمية الحفاظ على العلاقة الإستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة باعتبارها تحقق مصلحة الطرفين وتعكس خصوصية العلاقات التاريخية بين البلدين. http://www.youm7.com/story/2016/2/9/سامح-شكرى-يلتقى-رئيس-لجنة-الاستخبارات-بمجلس-الشيوخ-الأمريكى/2577878#.VrqR-vlTLcc
×