Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'الطبيعي'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 4 results

  1. بمناسبة افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي لبدء العمل بحقل " ظهر " ننشر أهم 12 معلومة عن هذا الحقل الموجود في مياه مصر الإقليمية. قال المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أن مصر تسعى إلى تسريع الإنتاج من حقولها المكتشفة حديثا، مشيرا إلى أن الوزارة تستهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي من البترول خلال 2018. وأشار الوزير خلال كلمته اليوم في افتتاح حقل ظهر بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلي أن الاستثمارات في حقل ظهر المصري العملاق للغاز الطبيعي وصلت إلى 5 مليارات دولار حتى الآن، من إجمالي استثمارات متوقعة بقيمة 12 مليار دولار. وأضاف الملا ، أن شركة «إيني الإيطالية»، كشفت عن حقل ظهر عام 2015، ويحتوي الحقل على احتياطيات تقدر بحوالي 30 تريليون قدم مكعب من الغاز. وبدأ الإنتاج التجريبي من حقل ظهر نهاية ديسمبر الماضي بطاقة 350 مليون قدم مكعب يوميا، على أن ترتفع إلى مليار قدم مكعب بحلول منتصف العامالجاري. - تم توقيع الاتفاقية الخاصة بالكشف في يناير 2014 بعد فوز شركة إيني الإيطالية في المزايدة العالمية التي طرحتها شركة إيجاس «الشركة القابضة للغازات الطبيعية». - أعلنت شركة إيني الشريك الأجنبي لـ»بتروبل» التابعة للهيئة العامة المصرية للبترول تحقيق الكشف في 30 أغسطس 2015 ، وذلك بمنطقة امتياز شروق في البحر المتوسط. - تقدر الاحتياطيات الخاصة بالمشروع بنحو 30 تريليون قدم مكعب من الغاز تعادل 5.5 مليار برميل مكافئ من النفط. - تم حفر البئر على عمق 1450 مترا ووصل إلى عمق 4134 مترا ليخترق طبقة حاملة بالهيدروكربونات بسمك حوالى 2000 قدم (تعادل 630 مترا) من صخور الحجر الجيري من عصر الميوسين، ويغطي الكشف مساحة تصل إلى 100 كيلو متر مربع. - الخريطة الزمنية للمشروع حظيت باهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي ليتم تنمية الكشف في زمن قياسي استغرق عاما ونصف العام من توقيع الاتفاقية إلى تحقيق الاكتشاف. - استثمارات تنمية الحقل تبلغ 15 مليار دولار . - بدأ الإنتاج المبكر فى 16 ديسمبر 2017 بمتوسط إنتاج 350 مليون قدم مكعب يرتفع الى مليار قدم منتصف العام الحالى ويتزايد تدريجياً ليصل إلى 2.7 مليار قدم مكعب يومياً فى نهاية عام 2019 يتم توجيه كل الكميات المنتجة للسوق المحلي. - في شهر مارس 2016 بدأ تأسيس شركة بتروشروق لتتولى أعمال تنمية المشروع والأنشطة المتعلقة. - بعد مرور شهرين على بدء أعمال الحفر في 30 أغسطس أعلنت إيني نجاح الاختبارات الأولى للإنتاج من بئر «ظهر 2» التقييمي. - في شهر مارس بدأت شركتا بتروجت وإنبي تولي أعمال إنشاء المحطة البرية لمعالجة الغاز المنتج من حقل ظهر على البحر المتوسط في محافظة بورسعيد. - الغاز المستخرج من حقل ظهر العملاق بالمياه العميقة بالبحر المتوسط، سيتم تقسيمه بنسبة 40% لـصالح شركة إيني لاسترداد التكاليف، الـ60% الباقية من الغاز يتم تقسيمها بين إيني التي ستحصل على 35%، و65% للشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس». - بعد تنازل إيني عن نحو 40% من حصتها بالحقل أصبحت التقسيمة الجديدة الخاصة بحصة ونسبة الشركة الإيطالية كالتالي :شركة إيني الإيطالية هي المشغل الرئيسي لحقل ظهر تمتلك 60%من منطقة امتياز شروق، فى مقابل 30% لشركة روسنفت الروسية، و 10% لشركة بى بى البريطانية.
  2. صرح ملاك يوسف، المتحدث الإعلامي لهيئة موانى البحر الأحمر بأن ميناء سفاجا استقبل، اليوم الثلاثاء، سفينة الأبحاث الصينية "Dong Fang Kanten" التابعة لشركة جنوب الوادي القابضة للبترول. وأضاف ملاك يوسف في تصريحات صحفية أن السفينة ستجري أبحاثًا بترولية وأعمال لاستكشاف البترول والغاز الطبيعي في البحر الاحمر وذلك بعد ترسيم الحدود مع الدول المجاورة لمصر ... وأضاف ملاك يوسف في تصريحات صحفية أن السفينة ستجري أبحاثًا بترولية وأعمال لاستكشاف البترول والغاز الطبيعي على طول سواحل البحر الأحمر في الحدود المصرية من سفاجا حتى برانيس قرب سواحل حلايب وشلاتين وصول سفينة أبحاث صينية للتنقيب عن البترول بسواحل ...
  3. [ATTACH]16489.IPB[/ATTACH] كشفت وثيقة أمريكية عن الدراسات المستقبلية، صدرت أخيرا، حول شكل القوى العالمية في عام 2020، وفيها تم تقسيم الدول، إلى مجموعات، مجموعة أمريكا الجنوبية، مجموعة آسيا ومجموعة الدول الأوروبية ومجموعة أفريقيا ومجموعة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بدون مصر، ثم دراسة منفصلة عن مصر كعنصر دراسة مستقل. وأكدت هذه الدراسة، أنه بحلول عام 2020 ستصبح مصر من أكبر الدول المنتجة للغاز الطبيعي في المنطقة، من حقولها الجديدة في البحر الأبيض المتوسط وشرق الدلتا المصرية. وهذا الإنتاج من الغاز الطبيعي، سيحقق لمصر اكتفاءً ذاتياً من الوقود في مجالات الصناعة والاستهلاك المنزلي، كما سيحقق فائضاً كبيراً للتصدير. وأوضحت الدراسة، أن هذا الإنتاج الوفير من الغاز عام 2020 سيمكن مصر من إنشاء خط لتصدير الغاز الطبيعي إلى أوروبا عبر قبرص واليونان كما ستشارك هاتان الدولتان في استخدام هذا الخط أيضا لتصدير فائض إنتاجهما من الغاز، كما أوضحت الدراسة وهو ما أكدته زيارة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أخيرا، إلى اليونان وقبرص، لتوثيق اتفاقيات الحدود البحرية، وبدء فعاليات التعاون بين الدولتين، بالإضافة إلى تنفيذ مناورات عسكرية مشتركة. وأكدت الدراسة، أنه نظرا لهذا الإنتاج الكبير من الغاز الطبيعي، وطبقًا للخطط الاستثمارية الطموحة للاستفادة من الطاقة البشرية للدولة، فمن المنتظر أن يتضاعف الدخل القومي المصري عدة مرات فمن المقدر أن تصبح مصر واحدة من أكبر القوى الاقتصادية في الشرق الأوسط بحلول عام 2020. وتناولت الدراسة قيام مصر منذ تولي الرئيس المصري مقاليد وزارة الدفاع المصرية، بتطوير وتحديث قوتها العسكرية لتكتمل تلك المهمة في عام 2020 وهو ما يعد بداية لخروج مصر من العباءة العسكرية الأمريكية، وما تفرضه من قيود علي مصر. وأشارت الدراسة إلى أنه مع تزايد قوة مصر السياسية في المنطقة، ستصبح مصر من أكثر الدول نفوذا في المنطقة وهو ما اعتبرته الدراسة تغييرا في موازين القوي في الشرق الأوسط. وهنا ينتهي دور الدراسة التي تقوم بتقديم الرؤية والتحليل لصانع القرار الأمريكي، ليتم علي أساسها تحديد الاستراتيجية الأمريكية، والسياسة الخارجية نحو مصر في هذه الفترة وحتي عام 2020. http://arabic.sputniknews.com/arab_world/20160410/1018267150.html
  4. كشفت وثيقة أمريكية عن الدراسات المستقبلية، صدرت أخيرا، حول شكل القوى العالمية في عام 2020، وفيها تم تقسيم الدول، إلى مجموعات، مجموعة أمريكا الجنوبية، مجموعة آسيا ومجموعة الدول الأوروبية ومجموعة أفريقيا ومجموعة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بدون مصر، ثم دراسة منفصلة عن مصر كعنصر دراسة مستقل. وأكدت هذه الدراسة، أنه بحلول عام 2020 ستصبح مصر من أكبر الدول المنتجة للغاز الطبيعي في المنطقة، من حقولها الجديدة في البحر الأبيض المتوسط وشرق الدلتا المصرية. وهذا الإنتاج من الغاز الطبيعي، سيحقق لمصر اكتفاءً ذاتياً من الوقود في مجالات الصناعة والاستهلاك المنزلي، كما سيحقق فائضاً كبيراً للتصدير. © AFP 2016/ AHIKAM SERI وأوضحت الدراسة، أن هذا الإنتاج الوفير من الغاز عام 2020 سيمكن مصر من إنشاء خط لتصدير الغاز الطبيعي إلى أوروبا عبر قبرص واليونان كما ستشارك هاتان الدولتان في استخدام هذا الخط أيضا لتصدير فائض إنتاجهما من الغاز، كما أوضحت الدراسة وهو ما أكدته زيارة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أخيرا، إلى اليونان وقبرص، لتوثيق اتفاقيات الحدود البحرية، وبدء فعاليات التعاون بين الدولتين، بالإضافة إلى تنفيذ مناورات عسكرية مشتركة. وأكدت الدراسة، أنه نظرا لهذا الإنتاج الكبير من الغاز الطبيعي، وطبقًا للخطط الاستثمارية الطموحة للاستفادة من الطاقة البشرية للدولة، فمن المنتظر أن يتضاعف الدخل القومي المصري عدة مرات فمن المقدر أن تصبح مصر واحدة من أكبر القوى الاقتصادية في الشرق الأوسط بحلول عام 2020. وتناولت الدراسة قيام مصر منذ تولي الرئيس المصري مقاليد وزارة الدفاع المصرية، بتطوير وتحديث قوتها العسكرية لتكتمل تلك المهمة في عام 2020 وهو ما يعد بداية لخروج مصر من العباءة العسكرية الأمريكية، وما تفرضه من قيود علي مصر. وأشارت الدراسة إلى أنه مع تزايد قوة مصر السياسية في المنطقة، ستصبح مصر من أكثر الدول نفوذا في المنطقة وهو ما اعتبرته الدراسة تغييرا في موازين القوي في الشرق الأوسط. وهنا ينتهي دور الدراسة التي تقوم بتقديم الرؤية والتحليل لصانع القرار الأمريكي، ليتم علي أساسها تحديد الاستراتيجية الأمريكية، والسياسة الخارجية نحو مصر في هذه الفترة وحتي عام 2020. مصدر
×