Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'العالم'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 166 results

  1. قالت شبكة التلفزيون الصينية الدولية أن مصر بدأت في إنشاء أكبر تجمع للصوب الزراعية في العالم على مساحة 30 كيلو مربع وبتكلفة 400 مليون دولار بمساعدة أكثر من 80 مصنع في الصين. وتابعت الشبكة في تقرير مصور أن شركة سينوماخ للصناعات الثقيلة قد بدأت في إنشاء أكبر تجمع للصوبات الزراعية في العالم في مصر لزراعة الخضروات في الصحراء والأراضي القاحلة. وأكد التقرير أن المشروع تم الاتفاق عليه بين الحكومتين المصرية والصينية منذ يوليو الماضي حيث يقوم أكثر من 80 مصنع صيني بالتجهيز لهذه المهمة. ومن جانبه قال صن جوهينج، مدير المبيعات بالشركة إن العمل بالشركة يتم على مدار الساعة لإرسال احتياجات إنشاء الصوبة العملاقة بمصر. وتابع جو هينج أن موقع المشروع على بعد ساعتين قيادة بالسيارة من العاصمة القاهرة، لافتا إلى أن كل صوبة من الصوب يصل حجمها إلى حجم استاد كرة قدم كبير وأنه سيكون هناك 3000 صوبة تغطي مساحة الــ 30 كم مربع. واوضح هو هويكونج نائب مدير المشروعات بالشركة الصينية المنفذة للمشروع أنه يعمل بالصوبة في مصر منذ بداية الإنشاء وأن كل سلسلة مكونة من 6 صوبات ولها مركز تحكم منفصل عن باقي المجموعة، مضيفا أن المنطقة بعيدةة إلى حد ما عن نهر النيل ولذلك سيتم بناء خزانات أرضية للمياه المحولة من النيل عبر ترعة. وطبقا للاتفاق فإن الشركة الصينية سوف تقدم الدعم الفني والزراعي للصوب طوال فترة التشغيل قبل أن يتمكن الخبراء المصريين من الاعتماد على أنفسهم لزراعة الأراضي الصحراوية وسوف يطرح الإنتاج في الأسواق المصرية وكذلك في البلدان المجاورة من طماطم وخيار وباذنجان وفلفل ملون. http://www.elbalad.news/3146236 [ATTACH]51432.IPB[/ATTACH]
  2. غواصات أحد أهم الأسلحة من حيث القوة والكفاءة العملية عسكريا، باعتبار أنها تعمل على أعماق تصل إلى مئات الأمتار، يجعل اكتشافها أشبه بالمستحيل.وإضافة إلى قدرة الغواصات على التخفي تعد سرعة الغواصة ميزة هامة لأنها تمكنها من الابتعاد بصورة أسرع عقب تنفيذ عملياتها الحربية أو عندما يتم اكتشافها، بالترتيب في المرتبة الاولي 1- الغواصة "كيه —162" الروسية تصل سرعتها إلى 82.7 كم / الساعة، وهيا اعجوبة الصناعة البحرية الروسية والتي ابدع المصممين الروس في بنائها وتصميمها ولكن سرعتها اثرت بالسلب علي شبحيتها في الاعماق 2- المشروع 705 هي غواصة روسية شهيرة وقليلة المعلومات يطلق عليها حلف الناتو "ألفا" وتصل سرعتها إلى 75.9 كم / الساعة. 3- "غواصة سي وولف" الأمريكية وتصل سرعتها أثناء التجارب إلى 70.3 كم / الساعة. وهيا حسب بعض المصادر العسكرية تمتاز بالصمت الرهيب في اعماق البحار مع سرعة جيدة 4- المشروع 945 هي غواصة من العهد السوفيتي تم إنتاجها عام 1984 وتصل سرعتها إلى 65.1 كم / الساعة لكن زيادة سرعتها تنشئ عنها ضوضاء عالية تؤثر على كفاءتها في عملية التخفي. 5- غواصة لوس أنجلوس الأمريكية والتي تم بنائها لكي تكون ضد الغواصات الروسية تصل سرعتها إلى 64.8 كم / الساعة ولكن لم تستطيع الوصول لسرعة الغواصات الروسية خصوصا المشروع 945 او "كيه —162 وهذه الغواصات بالرغم بما تمتاز به من سرعة كبيرة في الغوص تحت الماء ولكن ظهرت عيوبها في التخفي علي اعين رادارات الاعماق الحديثة جدا
  3. وصلت إلى جناح النقل الجوي في مطار ماركا العسكري اليوم الأربعاء, الطائرة المروحية MI-26 T2 لتنضم إلى أسراب الطائرات في سلاح الجو الملكي. وتعتبر الطائرة هي أضخم طائرة نقل مروحية في العالم, حيث تستطيع رفع حمولة 20 طنا داخلية أو معلقة، و82 جنديا بكامل تجهيزاتهم بالإضا فة إلى طاقم الطائرة وقادرة على التحليق في مختلف الظروف الجوية وتتمتع بمحركات ذات قدرات عالية. وتأتي هذه الطائرة كدفعه أولى يتبعها عدد آخر من الطائرات المروحية MI-26 T2، لتواكب التطور التقني والتكنولوجي ومتابعة سياسة التحديث والتطوير في منظومة عمل سلاح الجو الملكيالأردني .
  4. سوف نستعرض في هذا الموضوع صورا وانفوجرافيك لاشهر واكبر الغواصات العاملة في بحريات الدول , وايضا سوف نستعرض اشهر الغواصات القديمة مع صور مختلفة لكبرى الغوصات واكثرها قوة مع شرح تفاصيلها ......................................................... 1-اولا الانفوجرافيك :- [ATTACH]49575[/ATTACH]
  5. كشفت الشركة الصينية Tengeon Tech عن مشروع أكبر طائرة بدون طيار للأغراض التجارية تسمى مبدئيا TB . الطائرة TB ستكون جاهزة لأول طيران خلال 2020 . تمتلك الطائرة بدن مزدوج وسيتم استخدام المواد المركبة في أجزاء كبيرة من جسم الطائرة . الوزن الأقصى عند الإقلاع يبلغ 45 طنا و وتبلغ حمولتها القصوى من البضائع 20 طن وأقصى مسافة يمكن قطعها أثناء الطيران يصل إلى 7500 كيلومتر واقصى ارتفاع يمكن التحليق فيه هو 12 ألف متر . http://news.sina.com.tw/article/20171217/25041534.html
  6. حصد محمد إيهاب لاعب المنتخب الوطنى لرفع الأثقال ذهبية منافسات الخطف فى وزن ٧٧ كجم فى بطولة العالم المقامة بأمريكا . وتشارك مصر فى هذه البطولة بـ5 لاعبين فقط وهم أحمد سعد ورجب عبد الحى ومحمد إيهاب وسارة سمير وشيماء خلف . يذكر أن الإصابة التى لحقت بأحمد عبد العزيز فى الركبة جعلته يتخلف عن السفر مع البعثة حتى لا تتفاقم إصابته ليتقلص عددهم إلى خمسة لاعبين فقط بدلا من 6 فى البطولة. .:المصدر:.
  7. يمتلك ثالث أقوى جيش في العالم 3.7 مليون جندي بينهم 1.4 مليون في قوات الاحتياط. كشف موقع "غلوبال فير بور" الأمريكي قدرات الجيش الصيني، الذي يحتل المرتبة رقم 3 على قائمة تضم 133 دولة، تتصدرها الولايات المتحدة وروسيا. ولفت الموقع إلى أن قوة الجيوش لا تقاس بأسلحته فقط وإنما بالقوة السكانية للبلد التي ينتمي إليها، مشيرا إلى أن تعداد سكان الدولة يعد أحد عوامل القوة التي يتم احتسابها عند تصنيف قوة الجيوش. ولا يضم تصنيف الموقع لقوة جيوش العالم على حجم ما تمتلكه تلك الدول من أسلحة نووية أو كيميائية أو بيولوجية، حيث يعتمد التصنيف على القوة البشرية والأسلحة التقليدية التي تستخدمها الأفرع الرئيسية للجيوش في البر والبحر والجو. .:المصدر:.
  8. تنتج شركة لوكهيد مارتن الأميركية حاضن الإستهداف SNIPER ATP الأكثر تشغيلا في العالم والذي اقتناه أكثر من 25 سلاح جو حول العالم. هذا وسيتم تزويد طائرة التدريب الجديدة M346 من إنتاج شركة ليوناردو بهذا الحاضن. حيث اشار بول شولز مدير قسم أنظمة الإستشعار الجوية الدقيقة في لوكهيد مارتن أشار، “حواضن الإستهداف المتقدمة SNIPER ATP هو أكثر حواضن الاستهداف إستخداما في العالم. إنها تعتمد التقنيات الكهروبصرية والأشعة ما دون الحمراء وتستخدم لضرب الأهداف الجوية والأرضية. إنها تقدم قدرات مراقبة وإستطلاع غير تقليدية ومتقدمة جدا.” تم تزويد عدد من المقاتلات والقاذفات بحاضن الإستهداف Sniper ATP من بينها F-2، F-15، F-16، F-18، Eurofighter Typhoon، B-1، B-51، و A-10. وحاليا يتم تزويد أحدث طائرة تدريب إيطالية من إنتاج ليوناردو بهذا الحاضن. هذا الحاضن اختاره سلاح الجو الأميركي وحرس الجو الوطني. كما يتمتع SNIPER ATP بقدرات تعقب وتحديد واشتباك متقدمة جدا. هذا بالإضافة إلى وصل البيانات والذكاء غير-التقليدي، الإستطلاع والمراقبة، تحديد المواقع الجغرافية لأسلحة J-series، ومنصات الدمج. وأكد شولز، ” هذا الحاضن وبكلفة تشغيلية معقولة، يستطيع تحديد القوات الحليفة من العدوة واستهدافها بسرعة قياسية. إننا فخورون كيف قمنا بدمج SNIPER ATP على أنواع مختلفة من الطائرات.” وشركة لوكهيد مارتن ليست شركة حديثة العهد في الخليج العربي فهي موجودة وتقوم بشراكات منذ أمثر من 50 عاما مع هذه الدول. وحول تواجدها في الشرق الأوسط قال داريل سيل، من لوكهيد مارتن، “نحاول من خلال الشراكات تزويد دول الشرق الأوسط بأفضل القدرات الممكنة وبسعر مناسب. من أهم شراكاتنا مع دول الشرق الأوسط هي تزويدها بنظام THAAD فقد بدأت أنظمة الدفاع الجوي المتطورة THAAD بالوصول إلى الإمارات كما وقعنا عقدا مع السعودية لتزويدها به. كما أننا نبحث عن الشراكات في الخليج لإنتاج أنظمتنا الدفاعية في هذه الدول. هذا وهناك عدد كبير من منتجاتنا البحرية في الخدمة في الخليج.” تعمل لوكهيد مارتن جنبا إلى جنب مع الشركات الخليجية في سبيل تحقيق رؤية السعودية 2030 ورؤية الإمارات 2030 وإنتاج الكعدات الدفاعية داخي هذه الدول. وقال دان نورتون، نائب رئيس تطوير الأعمال والاستراتيجيا، “في سبيل ذلك سنعمل مع عدد من الشركات السعودية والإمارات. كما أننا أطلقنا مشاريعا مع الجامعات الخليجية لتدريب وتطوير مهارات المبدعين في هذه الدول.”
  9. قام الجيش الصيني بعرض دبابته الجديدة خلال عرض تدريبي للوقوف على مدى جاهزيتها. الدبابة الجديدة و التي تحمل اسم " VN18"، قامت بإجراء تجارب برمائية. و أعلنت شركة "نورينكو" الصينية المصنعة للدبابة، أن سرعتها تصل الى 65 كيلومترا في الساعة على اليابسة، وعلى المسطحات المائية الى 30 كيلومترا في الساعة. لتصبح بحسب الخبراء العسكريين أسرع دبابة برمائية في العالم. ويصل وزن الدبابة الى 26 طن و بقوة 1600 حصان.
  10. أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري في خطوة مفاجئة استقالته، اليوم السبت، من رئاسة الحكومة. جاء ذلك في كلمة متلفزة ألقاها الحريري من الرياض، بثتها قناة "العربية"، هاجم فيها إيران وحزب الله بعنف، معتبرا أن الأجواء الحالية في لبنان تشبه الأجواء التي سبقت اغتيال والده رفيق الحريري. وقال الحريري إن "حزب الله بات دولة داخل دولة بدعم من إيران، وزرع بين أبناء البلد الواحد الفتن وتطاول على سلطة الدولة، مضيفا أن أيدي إيران في المنطقة ستقطع". وشدد على أن إيران "ما تحل في مكان إلا وتزرع فيه الفتن والدمار والخراب، ويشهد على ذلك تدخلاتها في الشؤون الداخلية للبلدان العربية في لبنان وسوريا والعراق واليمن، ويدفعها في ذلك حقد دفين على الأمة العربية...وللأسف، وجدت في من أبنائنا من يضع يده في يدها بل ويعلن صراحة ولاءه لها..أقصد في ذلك حزب الله". وتابع الحريري: "حزب الله، يوجه سلاحه إلى صدور اللبنانيين وإخواننا السوريين واليمنيين"، وأن الوضع في لبنان بات يشبه الوضع قبيل اغتيال والده رفيق الحريري، معربا عن الخشية من تعرضه للاغتيال، مضيفا: "لمست ما يحاك سرا لاستهداف حياتي". وقال الحريري: "لن نقبل أن يكون لبنان منطلقا لتهديد أمن المنطقة". وتوجه في كلمته للبنانيين قائلا: "لقد عاهدتكم أن أسعى لوحدة اللبنانيين وإنهاء الانقسام السياسي وترسيخ مبدأ النأي بالنفس، وقد لقيت في سبيل ذلك أذى كثيرا وترفعت عن الرد تغليبا لمصلحة لبنان والشعب اللبناني وللأسف لم يزد ذلك إيران وأتباعها إلى توغلا في شؤوننا الداخلية والتجاوز على سلطة الدولة وفرض الأمر الواقع". .:المصدر:.
  11. على هامش فعاليات منتدى شباب العالم الذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ، التقى سامح شكرى وزير الخارجية نظيره الفرنسى جان ايف لودريان صباح اليوم الخميس، حيث تناولا سبل دعم وتعزيز العلاقات المصرية/الفرنسية، وعدد من الملفات الإقليمية فى إطار مواصلة التنسيق والتشاور بين البلدين. وصرح المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، فى بيان صحفى، بأن مباحثات الوزيرين تطرقت إلى مختلف جوانب العلاقات الثنائية بين مصر وفرنسا، لاسيما على ضوء الزيارة الأخيرة الناجحة للرئيس السيسى إلى باريس الشهر الماضى، والتى عكست عمق العلاقات التاريخية والمتميزة التى طالما ربطت بين البلدين، وما حققته من نقلة نوعية فى مستوى التعاون بين البلدين والتنسيق بشأن العديد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك. وقد عبّر وزير الخارجية عن اهتمام مصر بإعطاء دفعة قوية للعلاقات الثنائية من خلال تفعيل إعلان تعزيز التعاون الثقافي والتعليمى والفرانكفونى والجامعى والعلمى والفنى والبدء فى تنفيذ الاتفاقيات ومذكرات التفاهم وإعلانات النوايا التى شهد رئيسا البلدين توقيعها فى باريس فى أكتوبر الماضى، فى مجالات الطاقة التقليدية والمتجددة والبنية الأساسية والحماية الاجتماعية والنقل بمختلف فروعه، البحرية والبرية ومترو الأنفاق، فضلاً عن التدريب وبناء القدرات. من جانبه، أكد لودريان على أن زيارته الحالية تأتى فى إطار حرص بلاده على التشاور والتنسيق المستمر مع مصر حول مختلف القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، كون مصر أحد أهم شركاء فرنسا بمنطقة الشرق الأوسط، مضيفاً أن بلاده تتفهم حجم التحديات والمخاطر التى تواجهها مصر، مشدداً على دعم بلاده لمصر فى حربها ضد الإرهاب، ومبرزاً اعتزام فرنسا تعزيز الجهود المشتركة مع مصر فى التصدى للإرهاب بمنطقة الشرق الأوسط. في الإطار ذاته، ذكر أبو زيد أن الوزير شكرى شدد على أن مصر تولى اهتماما كبيراً بالالتزام بحماية وتعزيز حقوق الإنسان، وعازمة على الاستمرار فى ذلك على الرغم من تحديات مكافحة الإرهاب والضغوط الاقتصادية، مضيفاً أن هناك تربصاً وتسييساً فيما يتعلق بتناول مصر من جانب بعض الدوائر السياسية والإعلامية والحقوقية الأوروبية، وذلك استهدافاً للإضرار بالعلاقات الإستراتيجية المصرية- الأوروبية، وتتجاهل هذه الأطراف خطوات هامة قامت بها الدولة المصرية خاصة فى مجال الحريات وتعزيز حقوق المرأة والإفراج عن المئات من الشباب وغيرها، مطالباً بضرورة عدم الانسياق وراء معلومات مغلوطة والقراءة غير الموضوعية للأوضاع الداخلية، وأن مصر لن تقبل بالتدخل في شئونها الداخلية ومصادرة حقها في إنفاذ القانون. وأشار أبو زيد، إلى أن لودريان حرص على الاستماع إلى تقييم مصر الأوضاع فى المنطقة، حيث دار نقاش مطول حول مستقبل التعامل مع الأزمة الليبية بشكل عكس فهمًا ورؤية مشتركة للبلدين تؤكد أهمية إيجاد حل سياسى نهائي وعاجل للازمة الليبية، ودعم دور الأمم المتحدة فى رعاية العملية السياسية، ودور دول جوار ليبيا في مساعدة الأطراف الليبية على بناء التوافق الوطنى المطلوب، كما استعرض شكرى ما تقوم به مصر من جهود متواصلة لدعم بناء التوافق الوطني الليبي والمساعدة في توحيد الجيش الوطني من خلال صياغة رؤية مشتركة ودعم أية تفاهمات سياسية يتم التوصل اليها، مشدداً على أهمية ألا يتسبب الاهتمام بالعملية السياسية بليبيا في الانصراف عن الاهتمام بالأبعاد الأمنية، لاسيما اتصالا بمكافحة الإرهاب. كما تطرق شكرى لجهود دعم المسار التفاوضى فى سوريا والمساعدة فى تنفيذ اتفاقيات المناطق منخفضة التوتر لوضع حد للمأساة الإنسانية التى يعانى منها الشعب السورى الشقيق. كما ناقش الوزيران الوضع فى العراق وتطرقاً لمستقبل عملية السلام على ضوء اتفاق المصالحة بين فتح وحماس. واختتم المتحدث الرسمي تصريحاته، مشيراً إلى أن الوزير الفرنسى حرص على توجيه التهنئة للجانب المصرى على النجاح الكبير لمنتدى شباب العالم، مثنياً على حسن التنظيم وعلى تنوع الموضوعات التى تناولتها الجلسات المختلفة للمنتدى الذى كان بمثابة منبراً مفتوحاً أتاح لشباب العالم المجال لتبادل الرؤى والأفكار حول الموضوعات والقضايا المشتركة.
  12. تسلّمت القوات المسلحة الروسية في الفترة 2012-2017، أكثر من 25 ألف قطعة من المدرعات والسيارات الحديثة، بالإضافة إلى 4 آلاف قطعة من أسلحة الصواريخ والمدفعية، ما سمح لها بأن تتصدر العالم من حيث عدد الدبابات وعربات قتال المشاة وراجمات الصواريخ، وفق ما أعلن نائب وزير الدفاع الروسي، جنرال الجيش دميتري بولغاكوف، في 8 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري. ووفقاً لوكالة “سبوتنيك” الروسية، قال بولغاكوف خلال مقابلة مع صحيفة “كراسنايا زفيزدا” المتحدثة باسم وزارة الدفاع: “خلال فترة الخمس سنوات، من عام 2012 إلى عام 2017، تم إمداد القوات المسلحة بأكثر من 25 ألف قطعة من المدرعات والسيارات الجديدة و4 آلاف قطعة حديثة من الأسلحة الصاروخية والمدفعية، ما سمح لروسيا بأن تصبح بلداً يملك أكبر عدد من الدبابات وعربات قتال المشاة وراجمات الصواريخ”. ولفت الجنرال – وفقاً للوكالة نفسها – إلى أنه “خلال هذه السنوات تم اعتماد أكثر من 80 نموذجاً من التقنيات الحديثة”، مشيراً: “أقصد بذلك أسلحة الصواريخ والمدفعية والدبابات والسيارات وتقنيات الخدمات اللوجستية، اليوم، زادت نسبة الأسلحة والمعدات العسكرية الحديثة، بالفعل، عن أكثر من 50 في المئة من إجمالي عدد التقنيات والأسلحة القائمة في خدمة الجيش”. وأضاف: “كما رفعت شركات مجمع الصناعات العسكرية ووحدات الصيانة والترميم التابعة للقوات، مستوى صلاحية التقنيات والمعدات إلى 98 في المئة، وكل شيء في الجيش لدينا صالح وجاهز للاستخدام على النحو المطلوب”. وبدأت في روسيا، عام 2008، عملية إصلاح عسكري واسع النطاق، أصبح أحد أهم عناصرها برنامج إعادة تسليح القوات المسلحة. وتقرر في عام 2010، تخصيص 20 ترليون روبل [317 مليار دولار حسب سعر الصرف الحالي] حتى عام 2020، بهدف إيصال نسبة المعدات الجديدة في القوات المسلحة من 70 إلى 80 في المئة. وكان رئيس الوزراء الروسي، دميتري مدفيديف، أكد في وقت سابق، أن مهمة إعادة تجهيز القوات المسلحة ستنفذ بدون أدنى شك.
  13. نشر على مواقع الإنترنت فيديو يتحدث عن 10 صواريخ مجنحة تعتبر الأكثر فتكاً في ترسانة مختلف بلدان العالم، وفق ما نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية في 6 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري. هذا ولم يتم تحديد المعايير التي وضع ترتيب الصواريخ على أساسها. بالإضافة إلى ذلك، يوجد صواريخ في الفيديو لم تستخدم في ظروف القتال الحقيقية، الأمر الذي يجعل المقارنة صعبة. ولذلك، على ما يبدو وضع هذا الترتيب على أساس الخصائص التقنية مثل المدى ووزن الرأس الحربي والسرعة وغيرها. وفي ما يلي ترتيب الصواريخ: في المرتبة العاشرة: الصاروخ السويدي RBS-15 Mk3 وهو يطلق فقط من السفن ويبلغ مداه 200 كيلومتراً، وسرعته 0.8 ماخ، ووزن الرأس الحربي 200 كغ. في المرتبة التاسعة: الصاروخ الأميركي RGM-84 Harpoon Block II في المرتبة الثامنة: الصواريخ المجنحة التركية طويلة المدى “سوم” (SOM) من إنتاج شركة “روكتسان”. وتطلق هذه الصواريخ من الجو والبر والبحر، ومداها 200 كم، ووزن الرأس الحربي 230 كغم، والسرعة 0.9 ماخ. في المرتبة السابعة: الصاروخ الأميركي BGM-109 Gryphon من إنتاج شركة “رايثيون” في المرتبة السادسة: الصاروخ الفرنسي Storm Shadow / SCALP Naval في المرتبة الخامسة: الصاروخ الروسي بي-800 “أونيكس في المرتبة الرابعة: الصاروخ الصيني YingJi-18 في المرتبة الثالثة: الصاروخ الروسي الهندي BRAHMOS في المرتبة الثانية: الصاروخ الروسي “3أم-54 “كاليبر” في المرتبة الأولى: الصاروخ الإستراتيجي المجنج “أكس-101” تجدر الإشارة إلى أن الصاروخين الأخيرين استخدما بنشاط من قبل البحرية الروسية، والقوات الجوية الروسية لتوجيه ضربات ضد الإرهابيين في سوريا، وأثبتا فعاليتهما في المعركة وفازا بالمرتبة الأولى من التصنيف بجدارة، وفقاً للوكالة الروسية.
  14. Lockheed Martin تحتفل بانتاج وتسليم 100,000 صاروخ هيل فاير للعملاء علي مستوي العالم Lockheed Martin AGM-114 Hellfire II laser guided missile Orbital ATK, a global leader in aerospace and defense technologies marked a significant milestone recently with the delivery of its 100,000th AGM-114 tactical motor, the high performance rocket motor that propels the highly successful HELLFIRE® missile. The motor is currently in service with the U.S. Armed Forces as well as 16 other allied nations, and is used on dozens of platforms ranging from helicopters, aircraft, unmanned aircraft, land combat vehicles and combat ships. For more than three decades, Orbital ATK has designed and manufactured the high performance, minimum-smoke HELLFIRE® missile rocket motor at the Allegany Ballistics Laboratory (ABL) in Rocket Center, West Virginia, and is the sole supplier of the rocket motor used across the entire family of missile variants. At a ceremony celebrating the milestone earlier this month at Orbital ATK’s ABL facility, Col. Dave Warnick of U.S. Army, Program Executive Office Missiles and Space, Joint Attack Munitions Systems, thanked more than 250 employees and industry partners in attendance who are a part of the HELLFIRE® program. “This is a great program that has continued to deliver a quality tool, at the quantity we need, to do our job and keep American soldiers safe,” said Warnick referring to the increase in demand over the past few years. “The HELLFIRE® is going straight from the factory to the front lines where they are being utilized by our soldiers.” Mike Kahn, president of Orbital ATK’s Defense Systems Group echoed the sentiment. “Our responsibility to the warfighter drives us to improve and innovate. We are dedicated to deliver the best tactical propulsion and controls products to our customers and continue to invest in our people and facilities to assure readiness and overmatch for the future.” Orbital ATK is upgrading the current version of the HELLFIRE® rocket motor to include insensitive munitions, called the IM HELLFIRE®. By incorporating reduced sensitivity propellants, low-cost bonded end closure composite cases, and passive thermal mitigation systems, Orbital ATK has developed a system that meets all current propulsion interface requirements for the existing HELLFIRE® and will provide enhanced safety for the warfighter. Last year, the company broke ground on its new Large Tactical Motor Manufacturing Facility in Rocket Center, West Virginia, which will specialize in IM-Compliant motors and is scheduled to be fully online by summer 2018. Also in tactical missile propulsion, Orbital ATK is developing rocket pulse motors to operate at extremely cold temperatures that provide increased range and flexibility for both tactical and defense applications. Likewise, the company is demonstrating air-breathing hypersonic propulsion systems that will reduce the time-to-target for tactical missiles while increasing flexibility for the warfighter. The company maintains a number of state-of-the-art hypersonic test facilities along the east coast to expedite development of these groundbreaking capabilities.
  15. حذر وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون أعضاء البرلمان البريطاني، من انتقادهم للمملكة العربية السعودية بسبب عرقلة مبيعات الأسلحة إلى المملكة. وقال فالون وفق إذاعة "بي بي سي" البريطانية إن هجمات البرلمان البريطاني على السعودية غير مساعدة بينما يحاول بيع السعودية المزيد من مقاتلات تايفون. يذكر أن تقريرا حكوميا أشار إلى بيع بريطانيا لأسلحة إلى السعودية بقيمة 1.1 مليار استرليني خلال النصف الاول من العام الجاري 2017.
  16. في سعي حثيث للحفاظ على الأمل في إحراز السبق في مجالات التسلح وموازين القوى العسكرية، سواء على اليابسة أو في المياه، تعكف الصين على تطوير أسرع مدرعة برمائية على مستوى العالم. يمكن للمدرعة الجديدة، ذات الدفع الرباعي، بلوغ سرعات تزيد على 31 ميلا/ساعة (50 كم/ساعة) عند التحرك في مياه هادئة وعلى الرغم من أن العينة ليست إلا مجرد إثبات لمفهوم أو تجربة ابتكارية، إلا أن تلك المدرعة يمكن أن تحقق للصين التفوق بفارق كبير على الولايات المتحدة، حيث إن أسرع مركبة مدرعة برمائية تمتلكها أميركا يمكن أن تبحر بسرعة 6 أميال/الساعة (10 كم / ساعة). يقوم معهد شمال الصين لبحوث المركبات، في بكين، ببناء تلك البرمائية، ذات الطلاء المموه، بشاسيه على شكل حرف V. ويعد ذلك ميزة لتجنب السحب الهيدروليكي، بالإضافة إلى توفير الحماية أيضا ضد وسائل التفجير المتطورة. تعطي المضخات النفاثة المدمجة، جنبا إلى جنب وعجلات السحب، للمدرعة القدرة على بلوغ سرعاتها القصوى. تتميز المدرعة بخفة الوزن، إذ لا يزيد دون دروع وأسلحة، عن 5.5 طن. ولكن مدونة "تشاينا ديفينس" توضح "أنه حتى مع الدروع والأسلحة على العينة المنتجة، فإنه لا يزال من المحتمل أن تصل سرعتها البرمائية إلى ما لا يقل عن 12 إلى 18 ميلا في الساعة." وتمنح تلك السرعات الصين تحقيق السبق أمام الولايات المتحدة، التي لا يمكن لمدرعاتها تيريكس 2 وبي سوبر إيه في أن تتعدى سرعة 6 أميال/ ساعة (10 كم / ساعة) على المياه. وفي حين أن المدرعة البرمائية لم يتم إنتاجها على نطاق واسع بعد، وأن المتاح هو عينات تجريبية، فإنه من المرجح إذا دخلت في الخدمة أن تنتشر على متن الحاملات الصينية مثل Type 726و071 Type ، وفقا لموقع " بوب ساي". ولم يتم الإعلان عن مدى المدرعة على اليابسة والبحر حتى الآن.
  17. بارك اليوم قداسة بابا الفاتيكان مسار العائلة المقدسة الى مصر ودشن أيقونة الحج الى مصر ودعى الاقباط الكاثوليك والمقدر عددهم ب2 مليار حول العالم للحج وزيارة مسار العائلة المقدسة في مصر وسيبدأ أول فوج للحج في مصر شهر مايو المقبل
  18. المروحية التجريبية التي طارت لأول مرة في عام 1969. وهي أكبر طائرة هليكوبتر في العالم بسبب كلا من قدرة الرفع وحجمها. في أغسطس من عام 1969، رفعت مي -12( 88،636 رطل) - (44 طن!) إلى ارتفاع 7،398 قدم. وأنتجت محركات التوربيني الأربعة من طراز سولوفيف D-25DF من طراز مي-12 كل منها 6500 حصانا لما مجموعه 26000 حصانا. Mi-12 ميل مي-12 أو ميل V-12 هي أكبر مروحية بُنيت في العالم . بني منها نموذجان و لم يُستعملا رسمياً. رحلة الطيران الأولى: ١٠ يوليو، ١٩٦٨ الشركة المصنعة: ميل موسكو الخصائص العامة الطاقم: 6 (الطيار، مساعد الطيار، مهندس الطيران، كهربائي، الملاح، مشغل الراديو) الحمولة : 196 راكبا عادي 20،000 كجم (44،000 رطل) حد أقصى 40،000 كغ (88،000 لب) الطول: 37 م (121 قدم 5 بوصة) جناحيها: 67 متر (219 قدم 10 بوصة) بعرض المراوح . الارتفاع: 12.5 م (41 قدم 0 بوصة) الوزن الخالي: 69،100 كجم (152،339 رطل) الوزن القائم: 97،000 كجم (213،848 رطل) ماكس وزن الإقلاع: 105،000 كغ (231،485 رطل) مقصورة الشحن: 28.15 × 4.4 × 4.4 متر (92.4 × 14.4 × 14.4 قدم) المحرك: 4 × محركات سولفويف D-25VF التوربيني، 4،800 كيلو واط (6،500 شب) لكل قطر الدوارن الرئيسي: 2 × 35 متر (114 قدم 10 بوصة) منطقة الدوارن الرئيسية: 962 م 2 (10،350 قدم مربع) الدوارات 5-بلاد تقع بشكل عرضي السرعة القصوى: 260 كم / ساعة (162 ميلا في الساعة؛ 140 كن) سرعة الطيران: 240 كم / ساعة (149 ميلا في الساعة، 130 كن) المدي : 500 كم (311 ميل؛ 270 نمي) أقصي مدي : 1000 كم (621 ميل، 540 نمي) مع خزانات وقود خارجية أعلي أرتفاع : 3،500 م (11،500 قدم) تحميل الديسك : 50.5 كجم / م 2 - (10.3 رطل / قدم مربع) في الوزن الإجمالي أقصي تحليق تحت تأثير الجاذبية : 600 متر (2،000 قدم) أقصي تحليق خارج تأثير الجاذبية : 10 م (33 قدم)
  19. انتونوف إيه أن - 225 هي طائرة شحن استراتيجي صممتها و صنعتها شركة أنتونوف اللي في هذا الوقت كانت شركة سوفيتية عملاقة .وتعتبر أثقل واكبر طائرة في العالم، صممت في الأساس لحمل المكوك الفضائي الروسي "بوران" حيث كان تصميمها تكبير لسابقتها الناجحة أنتونوف أن-124 لكنها تستطيع حمل أي شحنة عملاقة وذلك لكبر مساحة سطح الشحن داخلها و لأن لديها 16 عجلة في كل جهة من الخلف ومن الامام فالعجلات مزدوجة. صممت طائرة أنتونوف أن-225 لكى تستخدم في برنامج الفضاء السوفيتي لحمل مكوك الفضاء "بوران". وهدفها يطابق هدف تصميم الطائرة إيرباص بولكا والطائرة الأمريكية طائرة حاملة المكوك (Shuttle Carrier Aircraft) مكوك الفضاء "بوران" محمول فوق الطائرة أنتونوف أن-225. حلقت الطائرة أنتونوف 225 لأول مرة 21 ديسمبر عام 1988. وعرضت الطائرة في معرض باريس عام 1989. وقد صنعت طائرتان ولكن هناك واحدة فقط في الخدمة (رقم تسجيل العاملة:UR-82060). وهي متوفرة للخدمة التجارية في شحن الشحنات فوق الثقيلة أو الثقيلة جداً حتى وزن 250 طن وبطول يمكن أن يصل إلى 70 متراً كحد أقصى. الطائرة الثانية بنيت جزيئا عام 1989 لصالح برنامج الفضاء السوفيتي. إن الطائرة أنتونوف أن-225 امتداد لسابقتها طائرة أنتونوف أن-124، لكن أضيف على تصميم أنتونوف أن-124 محركان (Lotarev D-18) من النوع "تربوفان" وبذلك أصبحت أنتونوف 225 تحمل على أجنحتها 6 محركات، بالإضافة إلى أنه زيدت قدرة نظام عجلات الهبوط فأصبح من 32 عجلة. كما ألغي في التصميم الجديد باب الشحن والطريق المنزلق الخاص بالطائرة أنتونوف 124 لتخفيف الوزن. وغير نوع ذيل الطائرة من ذيل رأسى واحد إلى ذيلين أفقيين مع ذيل رأسي في نهاية كل منهما.وكان هذا النوع من الذيل ضروريا لتستطيع الطائرة حمل الأوزان الثقيلة والتي تتوزع على هذا الذيل طبقاً للديناميكا الهوائية. وعلي عكس الأنتونوف أن-124 فإن الأنتونوف 225 ليست مدعومة بتقنية الستول. مع وزن يقدر بـ 640 طن أصبحت طائرة أنتونوف إيه إن-225 أثقل وأكبر طائرة في العالم. مع أن طائرة إتش-4 هيركوليز أطول من حيث المسافة بين الجناحين وأكثر ارتفاعاً، إلا أنها حلقت مرة واحدة ولم تتعدَ ارتفاع 21.3 متر، ما جعل الطائرة أنتونوف 225 أكبر طائرة في العالم حلقت عدة مرات. فهي أكبر من بوينغ 747-8 والتي ستكون أضخم طائرة جامبو نفاثة والطائرة إيرباص آي 380 والتي هي حاليا أضخم طائرة ركاب. فى عام 1989 أنشأت شركة أنتونوف القابضة للتصميمات خطوطها الجوية للشحن الثقيل الجوى. و كان المقر الرئيسى لخطوط طيران أنتونوف فى كييف ، أوكرانيا و تعمل من مطار لندن لوتون بالإشتراك مع شركة فوييل آير فوييل للشحن الجوى الثقيل ( Air Foyle HeavyLift). بدأت الشركة خدماتها بسرب جوى يتكون من 4 طائرات أنتونوف إيه إن - 12 . لكن فى أواخر التسعينات كان هناك حاجة لطائرات أكبر ، فأعيد إستخدام الطائرة أنتونوف 225 الأصلية ، و تحويلها إلى طائرة شحن ثقيل ضمن أسطول خطوط طيران أنتونوف. أول رحلة تجارية للطائرة أنتونوف 225 كانت منطلقة من شتوتغرات ، ألمانيا فى يوم 3 يناير عام 2002 و حلقت إلى ثمريت بسلطنة عمان . نقلت فى تلك الرحلة 216,000 وجبة غذائية سابقة التجهيز لجنود الولايات المتحدة الأمريكية فى تلك المنطقة. تلك الوجبات ستقدم فى على حوالى 375 طبق و تزن 187.5 طن. ومن وقتها أصبحت أنتونوف إيه إن - 225 عنصر أساسى فى أسطول خطوط طيران أنتونوف الجوي ؛ فهى تنقل أشياء ظن قديما أنها من المستحيل نقلها بالطائرات مثل القطارات و المولدات زنة الـ 150 طن . الآن أصبحت أيضا عنصر أساسى فى نقل المساعدات العاجلة لهيئات الإغاثة فهى قادرة على نقل كميات مهوله من مساعدات الإغاثة فى وقت سريع . بإمكان أنتونوف إيه ان 225 نقل أضخم وأثقل الأشياء بسهولة، كالقطارات والمولدات الضخمة وأوزان ضخمة من المساعدات الإنسانية ، حيث تبلغ قدرتها الإستيعابية على حمل 250 طن، لذلك تعد أنتونوف إيه ان 225 أهم وأكثر طائرة إستخدامًا في نقل المساعدات لهيئات الإغاثة، حيث شاركت عام 2003 في نقل 800 طن من المساعدات الإنسانية إلى العراق ، كما تم إستئجارها من قبل كلامن الحكومة الكندية والأمريكية، في نقل معدات عسكرية إلى الشرق الأوسط لقوات التحالف. في سبتمبر 2001 حملت أنتونوف أن-225 حمل قياسي قدره 253.82 طن وطارت على ارتفاع 2 كيلومتر في مسار دائري مغلق طوله حوالي 1000 كيلومتر بسرعة 763.2 كيلومتر/ساعة في نوفمبر عام 2004، وضعت الطائرة أنتونوف أن-225 في موسوعة غينيس للأرقام القياسية لكسرها 240 رقما قياسيا. المواصفات الطاقم: 6. القدرة الاستيعابية: 250,000 كجم. وعدد ضخم من الجنود أبعاد الباب: 440 × 640 سم. الطول: 84 متر. المسافة بين الجناحين: 88.40 متر. الارتفاع : 18.1 متر. مساحة الأجنحة: 88.4 متر². الوزن فارغة: 175,000 كجم. أقصى وزن محملة: 600,000 كجم. المحرك: 6 محركات من نوع (ZMKB Progress D-18) يعطي قوة دفع 229.5 كيلو نيوتن. طول المجرى الجوي: 3,500 متر. الأداء السرعة القصوى: 850 كيلومتر/ساعة. المدى: مع أقصى حمولة وقود: 15,400 كيلومتر. مع أقصى حمل: 4,000 كيلومتر. أقصى ارتفاع: 11,000 متر. الحمل على الأجنحة: 662.9 كيلوجرام/متر². تتميز الطائرة أيضًا بنظام هبوط مزود بـ 32 عجلة، 16 عجلة مزدوجة من كل جهة فى عام 2002 أصبح الطلب على أنتونوف إيه إن - 225 كبيرا جدا و لم تستطع سد باب الطلب ؛ ففى سبتمبر عام 2006 قرر صنع طائرة ثانية منها و انتهي بناءها فى أواخر عام 2008. وللاسف الشركة الان يتم تصفيتها واغلاق خطوط الانتاج نظرا للمشاكل المالية التي تمر بيها الشركة واوكرانيا المصادر "Mriya". Antonov ASTC. "Antonov An-225 Mryia (Cossack)". The Aviation Zone. Special planes : The Antonov-225 "Mriya" | European Tribune, www.eurotrib.com An-225 Mriya, Nato: Cossack". Goleta Air & Space Museum. "Antonov Airlines:An-225 Mriya". "Antonov An-225". Aircraft-Info.net. "The World’s Largest Aeroplanes". الموقع الرسمى الخاص بالطائرة.
  20. يقول أنصار الحرب التجارية في الولايات المتحدة إنه ما دامت الصين تصدّر 18% من صادراتها إلى أميركا، فإنها ستتضرر بدرجة أكبر. استنتاجاتهم قائمة ربما على افتراض مفاده أنه ما دامت الصادرات تشكل 20% من الناتج المحلي الإجمالي للصين، فإن الاقتصاد الصيني سينكمش بـ 4 نقاط مئوية في الحرب التجارية. ووفقاً لذلك، فإن الحصار الأميركي للصادرات الصينية سيقلص معدل النمو في الناتج المحلي الإجمالي السنوي للصين إلى 2.7% أو أقل. لكن، في سبيل حدوث مثل هذا الانهيار، يجب أن تغلق كل المصانع الصينية التي تتعامل مع الشركات الأميركية أبوابها، وأن تنتفي أمام العمال المصروفين وسائل بديلة لكسب عيشهم، وتفشل الحكومة في مساعدتهم. لكن مثل هذه سيناريوهات غير محتملة في ظل تاريخ الصين في التعامل مع الرياح الاقتصادية المعاكسة. خلال الأزمة المالية العالمية التي بدأت في عام 2007، فإن الأغلبية الساحقة من 23 مليون عامل تم صرفهم عادوا إلى منازلهم في الأرياف، كثيرون ذهبوا لتأسيس أعمال صغيرة الحجم، والعناية بالمزارع، أو وجدوا عملاً بالقرب من منازلهم، فحققوا انتعاشاً اقتصادياً محدوداً في بعض المناطق الريفية. وقد تدخلت الحكومة الصينية أيضاً بسرعة بحزمة تحفيز هائلة تصل إلى 580 مليار دولار، ما يمثل 14% من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد في وقتها. فعكس الاقتصاد مساره التنازلي، وسجل معدل نمو سنوي يصل إلى 10% ما بين 2009 و2014. علاوة من ذلك، لم تغلق كل المصانع التي تخدم السوق الأميركي أبوابها، برغم قيام بعضها بتقليص أعماله، بل اندفع معظمها بنجاح لإيجاد أسواق أخرى، محلية وخارجية. ويصل التعداد السكاني في الصين إلى أكثر من 1.35 مليار نسمة، وتشير شركات استشارية أميركية إلى أن الطبقة الوسطى في المدن سيزداد عددها إلى أكثر من 550 مليوناً بحلول 2020. كما هناك مئات الملايين ممن يعيشون في الأرياف يمكن تصنيفهم ضمن الطبقة الوسطى، بديون ضئيلة بالمقارنة مع نظرائهم في الولايات المتحدة. أخيراً وليس آخراً، يوفر المستهلكون الصينيون 26% من مداخيلهم المتاحة بالمقارنة مع معدل ادخار في الولايات المتحدة يصل إلى حوالي 5%. وأدت عملية التمدن إلى تبدل في تعاطي الصين الاستهلاكي. يؤدي نقل مئات الملايين من الناس إلى المدن إلى زيادة الاستهلاك نسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي. وقد ارتفع بالفعل من 34% في أوائل هذا العقد إلى أكثر من 60% في عام 2016. ونظراً لقوة الاستهلاك الهائلة وسجل الحكومة في التدخل في المحن الاقتصادية، فإنه ينبغي على الاقتصاد الصيني أن يكون قادراً على تحمل حرب تجارية مع أكبر شريك تجاري للبلاد. وهناك الخطة بي، وهي مبادرة الحزام الواحد، الطريق الواحد. من المحتمل أن يكون إعلان الرئيس الصيني شي جينبينغ عن تجديد ممر طريق الحرير التجاري القديم، وتأسيس المصرف الاستثماري في البنى التحتية، وصندوق طريق الحرير عام 2013 أكثر من مجرد وسيلة للحفاظ على النمو الاقتصادي أو فتح منافذ للطاقة الصناعية المفرطة. ربما توقع أن تصبح العلاقات التجارية مع الغرب واليابان تصادمية. وكانت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي واليابان لحماية أسواقها المحلية، قد رفضت منح الصين مكانة اقتصاد السوق وفقاً لقواعد منظمة التجارة العالمية. كما تعد الصين الطرف الأكثر عرضة لإجراءات مكافحة الإغراق التي تتخذها الاقتصادات المتقدمة. وبدلاً من تحمل العواقب الناجمة عن الأزمة المالية لعام 2007 التي نشأت في الولايات المتحدة، والقيام بتغيير هيكلي، فإن بعض السياسيين أو المسؤولين الأميركيين يلقون باللائمة على الصين، مثل رئيس المجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي بن برنانكي، الذي لام «الأموال الصينية الرخيصة» بدلاً من الإدارة المالية الأميركية المتهورة والسياسات المالية والنقدية غير المستدامة. وكان قرار الشركات الأميركية بالتخلي عن التصنيع أو تقليص التصنيع لكسب عائدات أعلى على الرساميل وتخفيض التلوث هو ما أفرغ القطاع الصناعي في الولايات المتحدة، كما أن إنفاق المال على الأتمتة والابتكار الجاني الرئيسي المسؤول عن زيادة البطالة في الولايات المتحدة. في أثناء ذلك، تواصل مبادرة الطريق والحزام تعزيز التجارة بين الصين وأكثر من 60 دولة تمتد على اليابسة الأوروبية الآسيوية، وجنوب شرق آسيا، والشرق الأوسط، وأفريقيا وأوروبا. تجارة باتجاهين بين الصين والبلدان المشاركة في المبادرة قدرت بحوالي تريليون دولار في عام 2016. إذا ما استمر هذا الاتجاه، يمكن أن يزداد الرقم إلى ما بين 4 إلى 8 تريليونات دولار على مدى السنوات العشر المقبلة. ويدعم عامل رئيسي هذه التوقعات، وهو أن الصين تفي بوعدها في استثمار تريليون دولار في البلدان التي تشارك في المبادرة، وتشيد البنى التحتية والأعمال وتزيد الترابط. وفي ضوء هذا التحليل، من المحتمل أن تبرز الصين من حرب تجارية تشعلها الولايات المتحدة أقوى حالاً مما هي عليه اليوم. سوقها المحلي الهائل (أكبر من الغرب واليابان مجتمعة) يمكنه أن يستهلك معظم، إن لم يكن كل المنتجات التي تنتجها مصانعها. كذلك، علاقاتها التجارية مع البلدان في أميركا اللاتينية وأفريقيا وجنوب شرق آسيا وغيرها من المناطق هي في صعود. ولقد أظهرت الصين أيضاً مرونة في التصدي لمواقف الولايات المتحدة المعارضة. رفض الولايات المتحدة مشاركة الصين في برنامج الفضاء الدولي، جاء بنتائج عكسية وتتوج ببناء الصين لمشروعها. حظر الشركات الصينية من شراء شركات التكنولوجيا الأميركية شجع الصين على زيادة الإنفاق على الأبحاث والتطوير، مما أدى إلى إغلاق فجوة الابتكار أسرع. ولأسباب كثيرة فإن حرباً تجارية في المقابل يمكنها أن تدفع الولايات المتحدة والعالم نحو الركود أو حتى الكساد.
  21. صاروخ إم بي دي إيه ميكا (بالفرنسية: MBDA MICA) صاروخ جو - جو فرنسي قصير إلى متوسط المدى متعدد الأغراض من إنتاج شركة إم بي دي إيه، يبلغ وزن الصاروخ 112 كجم و وزن الرأس الحربي 12 كجم فيما يصل طوله إلى 3.1 متر والقطر 160 ملم، يمكن للصاروخ إصابة أهداف حتى 60 كيلومترا وتصل سرعته إلى 4 ماخ. صاروخ الميكا اغلى صاروخ جو جو فى العالم 3 مليون دولار واغلى حتى من المتيور والامرام وهذا لانه يمتلك ميزة فريدة وهى قدرته على تدمير الصواريخ المعادية والمتوجهة ضد الطائرة وبالتالى فهو يمثل دفاع ذاتى عن الطائرة. الصاروخ MICA-EM صاروخ موجه بالرادار النشط بنظام اضرب وانسى ويحتوي على نظام مضاد للتشويش الالكتروني ECCM Electronic Counter-Countermeasures يبلغ مداه 80 كلم او 88 كلم بحد اقصى ولديه مكانة محترمة جدا بين منافسيه من الصواريخ العالمية حيث يتميز بقدرته على تشغيل راداره النشط ضد الهدف من مسافة 60 كلم مقابل 25 كلم في الامرام الامريكي و31 كلم في R-77 الروسي ولذلك يعتبر اغلى وافضل صاروخ على مستوى العالم في فئة صواريخ جو/جو متوسطة المدى (وهذا هو بديل الAMRAAM الامريكي بالنسبة لسلاح مصر الجوي) وهناك ميزة اخرى رهيبة للصاروخ تكمن في عدم قدرة الهدف على الافلات منه عند اقترابه لمسافة 40 كلم من الهدف فيما يعرف باسم منطقة اللا هروب NEZ Non Escaping Zone - الصاروخ MICA-IR موجه بالاشعة تحت الحمراء بنفس القدرات والامكانيات مع نظام مضاد لانظمة التشويش الحرارية IRCM IR-Countermeasures ولا يمكن التشويش عليه راداريا ويبلغ مداه 60 كلم صاروخ " MICA-EM " جو-جو موجه بالرادار النشط بنظام اضرب وانسى" Fire & Forget " مع نظام تحديث لبيانات الهدف بواسطة وصلة بيانات ويحتوي على منظومة ذات قدرة هائلة على مقاومة التشويش الالكتروني ويبلغ مداه 80 كم ويعد من الادق والافضل في فئته في العالم حيث يتميز بمنطقة قتل او لا هروب تقدر بـ60 كم مقابل 28 كم للامرام ولا يمكن الافلات منه نهائيا من هذه المسافة ويتميز ايضا بتقنية فوهات الدفع الموجه في المحرك حيث يمكن لفوهة العادم ان تتحرك في عدة اتجاهات لتكفل ميزة المناورة الحادة للالتفاف في زاوية 360 درجة لضرب الأهداف خلف المقاتلة بخلاف وجود ميزة الاقفال على الهدف بعد الاطلاق بحيث يتمكنمن امساك اهداف تكون ابعد من نطاق التغطية قبل اطلاقه من المقاتلة .. وللعلم يعمل ضمن تسليح الرافال المصرية الحالي اخوكم عيسي
  22. قال نائب وزير خارجية كوريا الشمالية اليوم الجمعة 14 إبريل2017 في حديث مع وكالة “اسوشييتيد برس” أن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي في حال هاجمتها الولايات المتحدة استباقيا. و اضاف هناك سفينتين أمريكيتين على بعد 300 ميل من المكان المقرر فيه إجراء تجربة السلاح النووي لكوريا الشمالية. بموجب تصريحات وزير خارجية كوريا الشمالية هذا يكون قرار بيونغ يانغ هو المضي في اجراء تجربتها النووية على الاقل حتى اللحظة، ما يجعل الساعات القادمة غاية في التوتر و الحساسية في شبه الجزيرة الكورية. تصريح كهذا يمكنه ان يتسبب في تدهور للوضع العسكري في شبه الجزيرة الكورية في اي لحظة حتى قبل اجراء التجربة للسلاح النووي المقررة يوم غد، فقد تقرر الولايات المتحدة ان توجه ضربة استباقية لكوريا الشمالية قبل اجرائها تجربتها النووية المزمعة. من المؤكد ان ما يتم الآن هو جهود سياسية عالية للتدخل لاثناء كوريا عن قرارها المضي في اجراء التجربة يوم غد، و هو ما يمكن استشرافه من التصريحات الروسية الداعية للابتعاد عن الاعمال الاستفزازية، و الطلب الروسي اليوم هو تكرار لطلب سبق لها ان طلبته عند توجيه الولايات المتحدة لحاملة طائراتها باتجاه شبه الجزيرة الكورية، و لكنه اليوم غيره بالأمس فالاعصاب مشدودة للغاية و حجم المخاطرة عالية و الطلب كان موجها للطرفين. الولايات المتحدة لا تعلق اليوم على التطورات كثيرا فلم يصدر عنها اي تعليق من اي مستوى حتى الساعة بخصوص ما تنويه كوريا الشمالية غدا، ما يعد مؤشرا بأن الولايات المتحدة باتت تدرس بجدية خيارها العسكري في مواجهة ما تنويه كوريا الشمالية. التصريحات الكورية عالية جدا ذهبت حد التوعد بتدمير الولايات المتحدة في حال توجيه ضربة امريكية لها، وبغض النظر عن القدرة الكورية الشمالية او حتى النوايا الجادة بذلك إلا ان التصريحات العالية هذه ستزيد من توتر الوضع خصوصا مع ادارة ترامب التي اتضح انها تعتمد على القوة لفرض “هيبة” امريكية عالمية وفق طموحات ترامب المتطرفة. مواقف الدول المعنية من الصين لليابان لكوريا الجنوبية لا حضور بارز لها حتى الان ما يدعم ان هناك تخوفات كبيرة من التطورات المحتملة، و التي لا تريد ان تسهم في زيادة احتمالها قبل وقوعها بأي قدر، و عدم بروز مواقف يابانية كورية جنوبية لا يعني تقديرها للموقف بالمحدودية فتصريحات كوريا الشمالية سبق ان شملتها بأنها ستكون من ضمن اماكن الرد الكوري الشمالي على اي ضربة امريكية تستهدفها. التلويحات الكورية الشمالية عالية بقدر يفهم منه ان دخول النووي في ردها على اي استهداف امريكي لها هو امر غير مستبعد كما ان مضيها في اجراء تجربتها النووية هو بحد ذاته تلويح بالجحيم، و حديثها عن انها في مراحلها الاخيرة من انتاج صواريخ بعيدة المدى محل قلق امريكي بالغ، و الولايات المتحدة مع عدم صوتها المرتفع في السجال لا اعلاميا ولا سياسيا الا ان هناك مؤشرات على تحركات عسكرية لها مثل نقلها لمقاتلات ضاربة الى اوروبا قالت انها ضمن ترتيبات أمن حلفائها. و في ظل هذه التطورات و حتى الساعة يظل الموقف حرجا و مثير للقلق الرسمي للعديد من الدول المعنية بالملف الكوري الشمالي، و هي على اعصابها بانتظار ما سيحدث. هل سيغلب مزاج زعيم كوريا الشمالية الابن العنيد و حساسية المناسبة المراد احيائها بالتجربة كذكرى الزعيم الاب، و كذا الحاجة للرد على التصعيد الامريكي تجاهها و تغامر كوريا الشمالية باجراء تجربة سلاح “يوم القيامة” غدا أم ستفلح جهود التهدئة و ستكتفي بعرض عسكري و استعراض لصواريخها لاحياء ذكرى زعيمها الراحل..؟ هذا ما يترقبه العالم اجمع الآن. http://nabdapp.com/t/40964430
  23. قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن أنقرة مسؤولة عن “كل ملهوف ومظلوم في العالم وعن مليارين من أمتنا الإسلامية وليس فقط 80 مليوناً تركياً”. وجاءت تأكيدات الوزير التركي بمناسبة كلمة شألقاها ذلك في ملتقى ثقافي شعبي أقيم بولاية إزمير غربي تركيا. وأضاف أوغلو “نحن مسؤولون عن كل ملهوف ومظلوم في العالم، الناس يموتون في جنوب السودان، والصومال وجنوب شرق إفريقيا، هل هناك من يتعاطف ويقدم المساعدات الإنسانية أكثر مناً؟”. وتساءل “هل ترون الدول الإسلامية؟ وهل رأيتم بلداً إسلامياً آخر تحرك لإنقاذ 45 ألف إنسان في حلب غير تركيا؟”. وتابع القول “نحن لسنا مسؤولين فقط عن 80 مليوناً، بل عن مليارين من أمتنا”. ورداً على مواقف أوروبا من الاستفتاء المقرر في 16 أبريل (نيسان) على التعديلات الدستورية، قال أوغلو “هل تحب الدول الأوروبية المتحيزة ضد الاستفتاء، تركيا وشعبنا أكثر منا؟ أم أن ذلك نابع من خوفهم من خروج تركيا 100% عن سيطرتهم؟” أوغلو: تركيا مسؤولة عن حماية ملياري مسلم في العالم :al:
  24. 1-Eurocopter X3Eurocopter X3 topes the list of fastest helicopters in the world(472 km/h; 293 mph)Eurocopter X3 - WikipediaAirbus X3: World's fastest helicopter with hybrid design could revolutionise air travelhttp://www.militaryfactory.com/aircra...2- CH-47 ChinookWith a maximum speed of 315km/hBoeing CH-47 Chinook - WikipediaBoeing: CH-47 ChinookBoeing CH-47 Chinook3- Mi-35MWith a maximum speed of 310km/hThe Mi-35M entered serial production phase in 2005 at Rostvertol plantМi-35Мhttp://www.military-today.com/helicop...4-AW139The AgustaWestland AW139 is a 15-seat medium-sized twin-engined helicopter developed and produced principally by AgustaWestland.AgustaWestland AW139 - WikipediaAW139 - DETAIL - Leonardo - Aerospace, Defence and Security5-NH90The NH90 is a medium lift, multi-role military helicopter.The helicopter’s impressive cruise speed of 300km/h makes it one of the fastest helicopters in the worldhttps://www.airbushelicopters.com/web...NHIndustries NH90 - WikipediaNH90 NFH NATO Frigate Helicopter - Airforce Technology6- Ka-52 “Alligator”The Ka-52 Alligator is a next-generation reconnaissance and combat helicopter developed by Kamov Design Bureau to meet the demands of reconnaissance and combat missions for the Air ForceWith the ability to fly at a maximum speed of 300km/hKa-52 "Alligator"Kamov Ka-50 - WikipediaKa-52K Katran Helicopter - Naval Technology
  25. محمد البرادعي كبير مفتشي وكالة الطاقة الذرية يكشف عن دور محمد البرادعي في تعطيل مشروع نووي مصري وتقاريره ضد بلاده ودوره في حروب مصر وسوريا وعلاقته بالموساد 1 يوم من الآن إختيار المحرر, العرض في الرئيسة, حوارات 387 من المشاهدات يمنات يُلقَّب بـ«صاحب الصندوق الأسود» فى الوكالة الدولية للطاقة الذرية على مدار 25 سنة، منذ أن انضمّ إلى فريق العمل بها لأول مرة عام 1984 إلى أن غادرها عام 2009 إثر خصومة كبيرة مع الدكتور محمد البرادعى، وما كتبه من تقارير ضد مصر وسوريا، وما بها من كواليس ستُعلن لأول مرة. إنه الدكتور يسرى أبوشادى، ابن شبرا، تلميذ عالم الذرة المصرى الكبير يحيى المشد، الذى اغتيل فى ظروف غامضة، و الذى تولى مسئولية التفتيش على أكثر من 500 مفاعل نووى حول العالم فيما يزيد على 50 دولة. «أبوشادى» فى حواره مع «الوطن» يكشف عن أسباب تعطُّل المشروع النووى المصرى على مدار 30 عاماً ماضية، و يشرح لنا أهمية توقيع مصر اتفاقية محطة الضبعة النووية فى هذا التوقيت. كما يفنّد كل المزاعم والمخاوف التى يروّج لها البعض إزاء المشروع ومخاطره على مصر، التى وصفها بـ«الساذجة». كما يكشف «أبوشادى»، لأول مرة، عن كواليس عمله فى الوكالة الدولية للطاقة الذرية و دور الدكتور محمد البرادعى إبان توليه منصب مدير الوكالة فى الزج بالعديد من الدول إلى أتون الحرب، والشبهات الكثيرة التى أحاطت بالتقارير التى كان يكتبها ضد عديد من الدول العربية، وعلى رأسها مصر، وكيف وُضعت بسببه على رأس القائمة السوداء، وضُمَّت إلى دول محور الشر «إيران، وسوريا، وكوريا الشمالية»، فى مجال السعى لإنتاج القنابل النووية. و يشير «أبوشادى» فى حواره إلى أن «البرادعى كان يخضع لعميل للمخابرات المركزية الأمريكية CIA»، وغيرها من التفاصيل البالغة الأهمية التى يعلن عنها لأول مرة، إلى نص الحوار ■ كيف استقبلت توقيع مصر اتفاقية إنشاء مفاعل الضبعة النووى؟ – لفتت نظرى أمور عدة فيما يتعلق بتوقيع مصر تلك الاتفاقية، لعل فى مقدمتها توقيت الاتفاقية، لأن الأجواء السياسية العامة لم تكن توحى أبداً بهذا التطور الهائل وتحديداً بعد سقوط الطائرة الروسية فى شمال سيناء وما تبعه من قرارات روسية بوقف الرحلات الروسية إلى مصر، وأنا أحسب للقيادة السياسية اختيار التوقيت الرائع، خاصة أن قوى خارجية كثيرة تسعى للوقيعة بين مصر وروسيا، والبعض كان يراهن على تصعيد تلك الأزمة بشكل كبير، وهنا يجب الأخذ فى الاعتبار أن روسيا أصبحت قوة لا يستهان بها. ■ تحدّث بعض التقارير الإعلامية وبعض الكُتاب الصحفيين عن مخاوف عدة تجاه الاتفاقية، بل وأعطوا نُذراً غير مبشرة تجاه المفاعل. – كل ما قرأته من انتقادات تجاه المفاعل سواء من التقارير الإعلامية أو ما كتبه بعض الأقلام، أرى بكل أسف أنه «الجهل بعينه»، واستخفاف بالعقول، ولا أساس علمياً له. ■ من بين بيانات الاتفاق المُعلنة أن يكون للروس 80% وللمصريين 20%، فماذا يعنى ذلك؟ – تشمل الاتفاقية توفير روسيا نحو 80% من المكون الأجنبى، فيما توفر مصر 20%، لكن خبرتنا كمصريين فى نسبة 20% ماذا تعنى؟ العمالة، المقاولين، عمليات حفر الأرض، المهن المدنية المساعدة، وهذا ما لا أود أن تكتفى به مصر، بل نريد أن تشارك مصر فى صناعة المحطات النووية نفسها. ■ هل تمتلك مصر الكوادر المهنية المُدرَّبة القادرة على المشاركة التى تتحدث عنها؟ – نعم، مصر تملك، لكن الفكرة تكمن فى الاختيار الصحيح. ■ هاجم البعض مشروع إنشاء مفاعل الضبعة بناء على تخوفات معينة تتعلق فى المقام الأول بعوامل الأمان، خاصة أن مصر ما زالت مستمرة فى حربها على الإرهاب. – هذه تخوفات ساذجة، فأولاً «إحنا مش هنقعد طول عمرنا خايفين من الإرهاب»، ثانياً المفاعل سيكون به دوائر أمنية معينة غير قابلة للتفجير، وفى حال حدوث أى شىء مهما كان، فأقصى ما سيحدث أن المفاعل سيُغلَق بشكل أوتوماتيكى، حتى لو استطاع أى عنصر تخريبى، وهذا مستبعد تماماً، أن يدخل إلى داخل المفاعل نفسه لن يتمكن أبداً من تحويله إلى قنبلة نووية، لأن تصميم المفاعل يقوم على أنه فى حال حدوث أى طارئ يُطفأ أوتوماتيكياً ولا يستطيع أى كائن التحكم به «ولا الجن نفسه». ■ قد نكون أكثر تشاؤماً ونتحدث مثلاً عن إمكانية إطلاق صاروخ على المفاعل أو اقتحام سيارة مفخخة مقرّه فما الذى يمكن أن يحدث؟ – إجابة هذا السؤال فى سؤال طرح نفسه بشكل مباشر لدى الرأى العام الفترة الماضية: لماذا استغرقت مصر كل ذلك الوقت قبل توقيع اتفاقية إنشاء المفاعل؟ وحسب التصريحات الحكومية الأخيرة سيتم العمل بالمفاعل فى حدود عام 2022 أو 2023، ماذا يعنى كل هذا الوقت الإضافى؟ يعنى أن مصر طلبت عوامل أمان وحماية مضاعفة عن التقليدى المُتبع فى أى مفاعل فى أى مكان آخر، ومن بين هذه العوامل «درجة تحمُّل الغلاف الخارجى للمفاعل لأى عوارض»، وبناء عليه ووفقاً لخبرتى أستطيع أن أقول إنه إذا ضُرب صاروخ قوى جداً على أسوأ الظروف وبسرعة عالية جداً فلن يحدث شىء للمفاعل، والناس غير المُصدقة لما أقول أعطى لهم مثالاً بسيطاً للغاية، هو أن العراق ظل لمدة 8 سنوات يضرب مفاعل «بوشهر» الإيرانى ولم يحدث به خدش واحد. إذاً فلنعقل الأمور. ■ هل تكلفة الوقود النووى عالية؟ – الوقود النووى الذى ستستخدمه مصر من أرخص أنواع الوقود النووى على مستوى العالم. ■ لماذا الأرخص؟ – ثمن الوقود النووى الذى سنستخدمه للمحطة النووية بقدرة 1000 ميجاوات يساوى 25 مليون دولار، فى حين أن محطة كهرباء تعمل بالغاز الطبيعى مثلاً تحتاج إلى 1000 مليون دولار وقوداً فى السنة، ولو استخدمت السولار فستكون التكلفة أعلى بالطبع، وبعقد مقارنة فهذا يعنى أن سعر الوقود النووى أرخص بنحو 40%، وعندما يكون السعر رخيصاً سينعكس ذلك على سعر الكهرباء «كيلوات/الساعة»، نعم العلاقة ليست خطية تماماً، لكنها أحد العوامل الهامة لتقليل سعر الكهرباء وإنتاجها. ■ لا يمكن إغفال أن مشروع مصر فى مجال إنتاج الطاقة النووية يعود إلى عهد عبدالناصر، وتحديداً منذ إنشاء مفاعل إنشاص الذى لم يحقق ما كان مرجواً منه، فلماذا مضت كل تلك العقود بلا طائل؟ – السادات ومبارك كانا يريان أن 99% من أى حاجة ممكن تحصل فى العالم بيد أمريكا، وكانت القوى المعارضة لدخول مصر العصر النووى تستند إلى أن عديداً من دول العالم دخلت المجال النووى على أساس سلمى ثم تحولت إلى إنتاج القنابل النووية مثل الهند وباكستان وكوريا الشمالية. ■ لكن هذا التخوف ليس فى محله لأن مصر موقّعة على معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية والرئيس السادات فعّل هذه الاتفاقية بعد ذلك. – صحيح، لكن التخوف الغربى لديه معطيات سابقة تتعلق مثلاً بانسحاب كوريا الشمالية من المعاهدة بعد التوقيع عليها، وفى اليوم التالى للانسحاب كانت تصنّع القنابل النووية، ومصر دولة ذات حيثية كبيرة وبالتالى يجب من الأصل أن لا يكون لديها مادة «البلوتونيوم – الوقود المستهلك» وإن كانت تعمل فى المجال السلمى وموقّعة على الاتفاقية، لهذا أطالب الرئيس بأن يؤجّر الوقود النووى حتى يغلق الباب تماماً أمام أى محاولات غربية للتلاعب مع مصر بقولها «يمكن لمصر أن تستخلص البلوتونيوم من الوقود المستهلك» وتستخدمه استخدامات غير سلمية فى حالة الضرورة، وللعلم كان الرئيس السادات لديه النية أيضاً للدخول إلى العصر النووى، لكن القدر لم يمهله، حيث كان تصديقه على الاتفاقية التى وقّعها جمال عبدالناصر قُبيل وفاته بنحو 4 أشهر، والأمريكان قالوا له وقتها إنه حتى تستطيع أن تبنى مفاعلات نووية للطاقة السلمية يجب أن تُصدِّق على الاتفاقية مُقدَّماً. ■ لكن الرئيس الأسبق حسنى مبارك أعلن فى عام 2007 عن دخول مصر العصر النووى ولم يحدث. – مبارك كان مهزوزاً، ولقد التقيته بحضور وزير الكهرباء وقتها فى بداية الثمانينات بعد أن تولى الرئاسة بفترة قصيرة أكثر من مرة فى محاولة لإقناعه بأهمية مشروع إنشاء مفاعل نووى للطاقة السلمية لمصر، لكن فى النهاية لم يُنفِّذ ذلك، فشخصيته لم تكن بالقوة التى يمكن معها أن تتخذ قراراً كهذا، وكان «خايف الأمريكان يزعلوا منه»، وبعد حادثة تشيرنوبيل كان له المبرر القوى لوضع الملف بكامله فى الدرج إلى الأبد، لكن «السيسى» تحدى ضعف الرؤساء السابقين فى اتخاذ قرار إنشاء المفاعل النووى. ■ عاد البرنامج النووى المصرى للظهور مرة أخرى مع تصريحات جمال مبارك عام 2006، فما الذى اختلف؟ – كلنا استغربنا تصريحات جمال مبارك، لأنه لا صفة له وقتها للحديث عن مشروع قومى بهذا الحجم، وأعتقد أن تلك التصريحات وقتها لم يكن المراد منها إحياء الملف النووى المصرى بقدر ما كانت «قرصة ودن» لإيران التى كانت فى صعود مستمر فيما يتعلق ببرنامجها النووى، بالإضافة إلى أنه كان يطمح إلى شعبية فى الشارع فى ذلك الوقت فى ظل تطلع عديد من الدول العربية إلى تطبيق البرنامج النووى فى بلدانها. ■ هل تتوقع تداعيات جديدة فى الأفق بعد إعلان مصر عن مشروعها النووى بالفعل بعد ما يزيد على 30 عاماً من تجميد المشروع؟ – لا شك أن أمريكا وإسرائيل «مش راضيين ومش عاجبهم»، ومع ذلك أقول لهم «ورّونا هتعملوا إيه». أمريكا فى الأساس شبه وقفت المعونات المدنية التى كانت تقدمها لمصر، وما تبقى منها توزعه على المنظمات الحقوقية و«العملاء بتوعها»، ولم يتبقَّ لهم إلا المعونة العسكرية، حتى تعريف المعونة العسكرية، هل هى معونة «بحق وحقيقى»؟ بالطبع لا، إنها مجرد قطع غيار، صيانة، شركات أمريكية تُجرى دراسات، وإجمالى ما تقدمه أمريكا لمصر لا يُذكر إذا ما قورن بحجم المساعدات التى قدمتها الدول العربية لمصر، وهى بلا مبالغة تماثل مساعدات أمريكا 20 مرة! وأتوقع أن دخول روسيا بثقلها فى التعاون مع مصر أعطى بُعداً استراتيجياً أقوى لمصر، إذاً ما الذى فى يد أمريكا أن تفعله بعد توقيعنا الاتفاقية؟ ليس فى يدها سوى تشجيع الإرهاب والتخطيط لمزيد منه! ■ هل خضعت مصر للتفتيش من الوكالة الدولية للطاقة الذرية على مدار الأربعين سنة الماضية؟ – مصر من أكثر الدول شفافية مع الوكالة، ومنذ تصديق الرئيس السادات على اتفاقية حظر انتشار الأسلحة النووية كان أول تفتيش على مصر، وكان على ما أعتقد سنة 1982 فى إطار اتفاقية «التفتيش أو الضمانات» الملحقة بالاتفاقية، وكان ذلك على كل المنشآت التى بها مواد نووية، بمعنى «مفاعل إنشاص – 2 ميجاوات» فقط، وكان التفتيش روتينياً مرتين فى السنة بعد ذلك. ■ مصر رفضت التوقيع على البروتوكول الإضافى الملحق باتفاقية حظر انتشار الأسلحة النووية وهو الخاص بأن من حق الوكالة فى أى وقت وفى أى مكان أن تفتش دون سابق إنذار، ما السبب؟ – لسبب رئيسى، أن إسرائيل لم توقع الاتفاقية الأصلية الخاصة بحظر انتشار السلاح النووى، فكيف تطلب منى أن تكون الدولة مستباحة بهذه الطريقة، فى حين أنك لا تفتش على إسرائيل من الأساس؟ ■ هل أثّر هذا الرفض على مصر «كعقوبات» على سبيل المثال وإن كانت غير معلنة؟ – طبعاً أثّر على مصر، وبكل أسف كتب محمد البرادعى فى أثناء رئاسته للوكالة تقريراً ضد مصر بعد رفض هذا البروتوكول! وكان ذلك فى عام 2004/2005، وكان به كمّ رهيب من الأكاذيب والتضليل ضد الدولة المصرية، وقد أثّر هذا التقرير على وضع الدولة المصرية بشكل كبير بعد أن وجّه إليها اتهامات باطلة، وهو ما عرّضها لخطر كبير أيضاً. ■ ما الذى كان يهدف إليه البرادعى من ذلك التقرير، وقد كنت كبير مفتشى الوكالة وقتها؟ – تهديد مصر، إما أن تقبل مصر بالتقرير كما هو ولا تعترض عليه مع إعطاء إشارة وهمية بأنه سيخلّص مصر من هذا التقرير على طريقته، وإما سأحول الملف إلى مجلس المحافظين فى الوكالة تمهيداً لتحويله إلى مجلس الأمن وفرض عقوبات دولية على مصر. ■ ما الذى حدث بعد ذلك؟ – مع الأسف حسنى مبارك خاف وصمت، ولم تعلّق مصر على التقرير. المثير فى الأمر أنه فى ذلك الوقت كنت أنا والدكتور أحمد أبو زهرة رحمه الله، وكان له علاقة مباشرة بمفاعل إنشاص، كنا فى غاية الاستنكار مما ورد فى التقرير لأنه أورد تفاصيل أشرفنا عليها بأنفسنا، ولم يكن بها أى مخالفات، والفكرة أنها كانت فى السبعينات فى القرن الماضى. ■ إذاً النية كانت مُبيّتة للزج بمصر فى نفق مظلم أقرب إلى تقاريره ضد العراق. – نعم، وقد أكد ذلك التقرير الذى أصدره البرادعى ضد مصر مرة أخرى عام 2009، وكان فى قمة الخطورة حينما صنّف مصر فى ذلك التقرير مع دول محور الشر، ووجّه فيه اتهاماً جديداً إلى مصر بأنه وجد «يورنيوم عالى التخصيب»، وأن مصر تسعى لإنتاج قنابل نووية. ■ من كان وراء تلك التقارير المضللة والكاذبة؟ – سأعلنها لأول مرة، نائب رئيس الوكالة عميل للمخابرات الأمريكية CIA، وهذا النائب كان المتحكم فى كل تقارير الوكالة وفى البرادعى، وهو الذى أحدث المشكلات مع العديد من الدول، بما فيها مصر، وقد اختلفت معه اختلافات جوهرية كثيرة فى فترة عملى وصلت إلى حد الصدام المباشر معه ومع البرادعى. ■ هل يوجد دليل من كواليس عملك فى الوكالة على ما تقوله؟ – يوجد كثير من الأسرار، لكنها غير صالحة للنشر، لكن على سبيل المثال البرادعى أرسل رسالة فى سبتمبر 1996 إلى عمرو موسى وكان وقتها يشغل منصب وزير الخارجية، وأيضاً ذات الرسالة إلى رئاسة الجمهورية، وقال فيها إنه التقى الأمريكان والأمريكان قالوا له إن منصب سكرتير عام الأمم المتحدة الذى كان يشغله وقتها بطرس غالى «هيفضى»، وبالتالى مصرى ممكن يترشح، والأمريكان أعلنوا تأييدهم لى، وبالتالى أرجو من مصر أن ترشحنى، لأن الترشيحات لا بد أن تأتى من خلال دول، وهذه واقعة خطيرة لأن هذا الأمر لم يكن معلناً أبداً. ولم يكن أحد يعرف أن مرشحنا لن يكمل فترة 5 سنوات أخرى، وأمريكا وقتها صوّتت ضد غالى 5 مرات بـ«فيتو»، ولم يحدث فى تاريخ الأمم المتحدة أن لا يُمد للسكرتير الفترة الثانية، وبعد ذلك اعتذر غالى عن المنصب، ولو كان غالى استمر لما كان ممكناً أبداً أن يأتى مصرى آخر فى منصب مدير الوكالة. ■ ما سر تحول علاقة البرادعى بالإخوان المسلمين إذا كان رافضاً لهم بشدة فى بداياته؟ – البرادعى آخر شخص له علاقة بالأديان، والسر يكمن فى أمريكا، وأذكر يوم حصل على جائزة نوبل عملنا اجتماعاً صغيراً مع البرادعى فى مكتبه، ويومها كنا نتكلم عن أحوال مصر، ففوجئت منه بهجوم حاد ضد الإخوان المسلمين، لكن هذا الموقف تغير بالكامل فى 2009 وبدأ يتحدث عن لماذا لا يتولى الإخوان المسلمون الحكم، وإن احنا «عندنا الحزب الديمقراطى المسيحى فى ألمانيا»، وهذا تهريج لأنه مجرد اسم قديم لكنه فى الحقيقة يمثل حزب المحافظين ولا علاقة له بالمسيحيين تحديداً، وأصبح يروّج للإخوان بشدة. ■ ما الأسباب الحقيقية وراء استقالتك من الوكالة؟ – تقارير البرادعى ضد مصر كانت البداية، ثم بعد ذلك تقاريره ضد سوريا بشكل كبير، فالبرادعى ادّعى أن سوريا تمتلك مفاعلاً نووياً بغرض إنتاج القنابل الذرية، وأنه مشابه لمفاعل كوريا الشمالية، ولقد ثبت لاحقاً أنها أكاذيب بعد أن احتلّت قوات الجيش الحر ذلك الموقع، بجانب منطقة دير الزور، وقد أصدر الجيش الحر السورى لاحقاً بياناً كاملاً قال فيه إنهم اكتشفوا أن ذلك الموقع ليس موقعاً نووياً بل موقع لمصنع صواريخ للجيش السورى. هذا أمر كنت أعرفه بحكم عملى قبل أن يحتلّ الجيش الحر ذلك الموقع، أما المثير للسخرية فهو أن داعش احتلت ذلك الموقع أيضاً بعد أن طردت قوات الجيش الحر، وحفرت فى ذات الموقع لكى تجد أى سلاح نووى كى تهدد به العالم، ولم تجد شيئاً! إنشاء مركز لـ«النووى» اقترحت منذ مدة إنشاء مركز سيكون الوحيد فى العالم الذى يقدم نموذجاً حقيقياً للمفاعل النووى بكل تفاصيله دون استخدام الوقود النووى أبداً، وفى الوقت ذاته هو ليس فقط «سيميوليتر simulator» أى ليس مجرد جهاز محاكاة أقرب لألعاب الفيديو جيم، فلقد كنت أريد إنشاء مفاعل حقيقى 100%، بحيث يستطيع المتدربون فى هذا المركز لاحقاً أن يعملوا فى المفاعل الحقيقى فى الضبعة بكفاءة كاملة، لأنهم تدربوا على ذات النموذج بكل تفاصيله، ويكونوا نواة حقيقية لعمل المشروع ومَن بعدهم من دفعات جديدة لأن الضبعة مشروع مستقبل مصر الحقيقى. وفى آخر زيارة لى لمصر حدثت مشاورات مع جامعة المنصورة لتبنِّى إنشاء هذا المركز، ووجدت أنهم راغبون فى إنشاء مركز للتكنولوجيا النووية، ومن المفترض خلال الأيام القليلة المقبلة البت فى إنشاء هذا المركز بشكل فاعل. تأجير الوقود إذا اتبعت مصر النصيحة التى أنادى بها وهى تأجير الوقود النووى، فإن 90% من مشكلة النفايات النووية انتهت، أما الـ10% فستكون «low or medium level»، أى إن نسبة الإشعاع بها ضئيلة أو متوسطة، ويمكن التخلص منها بسهولة عن طريق وضعها فى براميل معينة وتجرى لها عملية «كبس وضغط»، ثم يتم تخزينها فى أماكن معينة، وهى ليست مثار أى قلق. المصدر: الوطن الحوار نشر في 15 ديسمبر/كانون أول 2015 https://nabdapp.com/t/40275763
×