Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'القاذفات'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 4 results

  1. [ATTACH]33653.IPB[/ATTACH] أقيم في قاعدة حميميم الجوية بريف اللاذقية، الثلاثاء 17 يناير/كانون الثاني، مراسم توديع الطيارين الروس قادة القاذفات من طراز "سو-24" وأفراد المفرزة الطبية للمهام الخاصة. وجاءت عودة القاذفات والمفرزة الطبية إلى روسيا في إطار تقليص مجموعة القوات الروسية في سوريا في أعقاب دخول الهدنة بين الجيش السوري والمعارضة المسلحة حيز التنفيذ، 29 ديسمبر/كانون الأول الماضي. وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت أن مجموعات القاذفات من طراز "سو-24 إم" التابعة لها والمنتشرة في سوريا، تستعد للعودة إلى روسيا
  2. [ATTACH]26970.IPB[/ATTACH] تنتهي روسيا من تشكيل فرقة جديدة من قاذفات الصواريخ والقنابل. وكشف مصدر في وزارة الدفاع الروسية لوسائل إعلام أن مهمة الفرقة الجديدة، الجاري العمل على تشكيلها من قاذفات الصواريخ الاستراتيجية وقاذفات القنابل البعيدة المدى في شرق شطر روسيا الآسيوي، ستتمثل في تسيير دوريات فوق المحيط الهادئ قرب اليابان وجزر هاواي وجزيرة غوام. وستضم الفرقة الجديدة العشرات من القاذفات الاستراتيجية وقاذفات القنابل البعيدة المدى التي سترابط في مطار "بيلايا" بمقاطعة إيركوتسك ومطار "أوكراينكا" بمقاطعة آمور. وقد انضم إليها عدد من قاذفات الصواريخ الاستراتيجية "تو-95إم إس" وقاذفات القنابل البعيدة المدى "تو-22إم3" الموجودة في مطارات في شرق ووسط روسيا. يجدر بالذكر أن وزارة الدفاع الروسية بدأت في الفترة الأخيرة بتجميع قاذفات الصواريخ وقاذفات القنابل الثقيلة في تشكيلات كبيرة، وقد أتمت تشكيل الفرقة الأولى من طائرات "تو-160" و"تو-95إم إس" و"تو-22إم3" الموجودة في مطارات موزدوك وأنغلس وشايكوفكا، في عام 2015. مصدر
  3. نشأة القوات الاستراتيجية الروسية في عام 1936 تم فرز القاذفات بعيدة المدي في قسم خاص سمي الجيش الخاص لإحتياطي القيادة العليا. و بذلك أصبح الجيش الخاص أول مجموعة للأغراض الاستراتيجية في العالم لتنفيذ عمليات استراتيجية لطيران الجيش الأحمر، وإجراء عمليات جوية مستقلة، وتدريبات عملية وتكتيكية للأنواع المختلفة من طيران الجيش الأحمر. بعد ذلك تم تشكيل جيشين آخرين خاصين، تكون كل منهما من لوائين: لواء القاذفات البعيدة المدى السريعة، ولواء المقاتلات. كان كل جيش يمتلك 250 طائرة. ولكن، تبين أثناء الحرب الفنلندية عام 1939، أن هذه التشكيلة غير فعالة. لذلك تم استبدالها يوم 5 نوفمبر 1940 بصدور مرسوم سري من مجلس مفوضي الشعب في الاتحاد السوفييتي بتأسيس سلاح القاذفات البعيدة المدى التابع للقيادة العليا للجيش الأحمر، مع تطور التكنولوجيا العسكرية، وارتفاع مكانته في القدرة القتالية للقوات المسلحة. بسلاح القاذفات البعيدة المدى التابع للقيادة العليا للجيش الأحمر. تكون سلاح القاذفات البعيدة المدى من: خمسة فيالق جوية، وثلاثة ألوية جوية خاصة، ووفوج جوي خاص، ضمت 1500 طائرة من ثلاثة أنواع TB-3 (توبوليف)، وTB-7 (بيتلياكوف- توبوليف)، وDB-3 (إيلوشين). أفضل هذه الطائرات كانت طائرة TB-7 (بيتلياكوف- توبوليف)، التي صممها فلاديمير ميخائيلوفيتش بيتلياكوف في مكتب التصميم توبوليف، في كثير من النواحي هذه الطائرة كانت تتفوق على أفضل الطائرات الأجنبية من فئتها. إذ كانت تستطيع التحليق بسرعة 450 كم \ الساعة بل وتحمل 5 طن من الذخيرة وعلى ارتفاع 9500متر مما يجعلها في منأى عن مقاتلات ذلك الوقت، أضف إلى ذلك تسليحها الفعال: مدفعين عيار 20ملم، وأربعة مدافع رشاشة، فكان في إمكانها الاستغناء عن حماية المقاتلات لها، ومدى طيرانها 3500كم يمكن أن يزداد إلى 6000كم باستخدام خزانات وقود إضافية. عموما طائرة TB-7 كانت ملكة السماء، فليس عبثا في عام 1942 أن استخدمها مولوتوف للسفر إلى لندن دون أن يخاف من النيران المضادة للطائرات أو من المقاتلات الألمانية. مراحل التطور تم تغيير اسم سلاح القاذفات البعيدة المدى أكثر من مرة، وكذلك تبعيته، فمنذ عام 1942 أصبح يسمى سلاح الجو البعيد المدى التابع مباشرة لمقر القيادة العليا. في هذا الوقت بلغ عدد طائرات سلاح الجو 3000 طائرة، أساسها القاذفات Il-4 ذات المحركين، التي أُنتج منها أكثر من 6000 قاذفة من عام 1942 وحتى عام 1944. منذ عام 1944 وحتى يومنا هذا، الطائرات القاذفة البعيدة المدى أصبحت تسمى الطيران البعيد المدى وهو جزء من القوات الجوية في روسيا . خلال هذه الفترة دخلت الخدمة في الطيران البعيد المدى عدة أنواع من الطائرات التي تركت أثرها ليس فقط في تاريخ سلاح الجو الروسي ولكن أيضا العالمي. منها طائرات “3 ام” التي خدمت من 1956 وحتى 1994 ، أما طائرات تو-95 فما زالت حتى الآن في الخدمة، رغم عمرها الذي تعدى الستين عاما، طبعا باستمرار تجري عليها تعديلات وتحديثات من التسليح وحتى المحركات وأجهزة التحكم الالكترونية وتسمى الآن (TU-95C ). في عام 1987 انضمت إلى الخدمة في الطيران البعيد المدى، قاذفة استراتيجية فريدة، توبوليف 160(TU-160 ) “بيلي ليبيد” (البجعة البيضاء)، هذه الطائرة هي الأقوى والأكبر، سرعتها أسرع من سرعة الصوت، ذات أجنحة متغيرة الأبعاد، وأثقل طائرة مقاتلة في العالم، ذات أكبر حمولة عند الاقلاع (275طن) وذخيرة صاروخية-قنبلية قدرها 45 طنا، وسقف تحليق قياسي 22 ألف متر، وسرعة أدنى بقليل من سرعة (В-1А) القاذفة الأمريكية (2230 مقابل 2300 كم \ساعة)، ولكن ينبغي الأخذ بالاعتبار بأنه لدى الولايات المتحدة فقط 4 قاذفات من نوع В-1А (أغلب القاذفات الأمريكية هي В 1- В سرعتها القصوى 1330كم\ساعة) بينما لدى سلاح الجو الروسي 16 قاذفة من نوع TU-160 . tu-95 tu-160 tu- 22 m3 الأمريكية B1-B ما هو الوضع الراهن؟ إذا قارنا فقط كمية تشكيلة الطيران البعيد المدى لدى روسيا ولدى أمريكا ، فإن روسيا أضعف بقليل من أمريكا: في القوات الجوية الروسية 89 قاذفة استراتيجية، بينما لدى القوات الجوية الأمريكية 132 قاذفة. ولكن التحليل النوعي يظهر العكس، تقريبا نصف القوة الجوية الاستراتيجية الأمريكية هي قاذفات قديمة من بعد الحرب، نوع B-52 ، نسبة الطائرات الروسية المماثلة تو-95 فقط 20%، الأمريكيون يعتزمون استبدال B-52 في عام 2040، بينما الروس ينوون استبدال TU-95 في منتصف العشرينيات من القرن الجاري بطائرة جديدة PAK DA من تصميم توبوليف. تصميم الطائرة الجديدة في توبوليف يتم بسرية صارمة، المعروف عنها فقط أن سرعتها مثل سرعة الصوت وبتكنولوجيا الشبح ومزودة بصواريخ من الجيل الجديد. الأكثرية العظمى (70%) من القاذفات الاستراتيجية الروسية هي تو-122ام (TU-122M ) . منافستها B-52 الأمريكية أقل سرعة ووفقا لمعاهدة الحد من انتشار الأسلحة الاستراتيجية START-3 تعتبر غير حاملة للأسلحة النووية. أقوى القاذفات الأمريكية هي В-2 Spirit التي تصنعها شركة نورثروب (Northrop ) ولكن نظرا لأنها مكلفة للغاية، تكلف أكثر من 2 مليار دولار أمريكي، تم تصنيع 21 طائرة فقط. خلال خدمة أكثر من 20 سنة تم فقد اثنين منها. إذا قيمنا هذه القاذفة ذات السرعة القريبة من سرعة الصوت، يجب الأخذ بعين الاعتبار أن ميزتها الرئيسية تكمن في قدرتها على التخفي. أما حمولتها من الصواريخ والقنابل تصل إلى 27 طنا اي نصف حمولة توبوليف 160 (45 طنا). فيما يتعلق بجميع الخصائص الأخرى، ما عدا التخفي، تو-160 أفضل من “B-2” الأمريكية بكثير. إن مقارنة القوة الجوية الاستراتيجية الروسية والأمريكية ستكون ناقصة من دون النظر إلى تسليح القاذفات الاستراتيجية. أحدث صاروخ لدى القوة الجوية الاستراتيجية الروسية هو الصاروخ المجنح X-102 ” KH-102 “ذو الرأس الحربي النووي، والذي يبلغ مداه 5500كم. نظيره الأمريكي AMG-129ACM مداه أقل من مدى X-102 ، 3700 كم وانحرافه عن الهدف أكثر بثلاث مرات (30-90 متر مقابل 10 أمتار). منقول
  4. [ATTACH]1221.IPB[/ATTACH] تقوم شركة سوخوي الروسية للطائرات بتطوير طائرة "سو-34". يُتوقع أن تظهر قريبا طائرة جديدة من نوع "سو-34". وقال مصدر صناعي عسكري روسي للصحفيين يوم 8 يناير/كانون الثاني 2016، إنه من المتوقع أن تسفر عملية تطوير طائرة "سو-34" والتي ستنجز أولى مراحلها أواسط عام 2016، عن إيجاد نسخة جديدة مطوَّرة من هذه الطائرة. ويُتوقع أن تظهر الطائرة المعروفة باسم "سو-34إم" بحلول عام 2020. وذكر المصدر أن العملية التطويرية التي تخضع لها المقاتلة القاذفة "سو-34" تهدف إلى تمكينها من استخدام الأسلحة الجديدة وزيادة كفاءتها القتالية. ودخلت طائرة "سو-34" الخدمة العسكرية في روسيا في مارس/آذار 2014 وهي قادرة على ضرب الأهداف الأرضية في كل الظروف الجوية وفي أي وقت من النهار والليل. كما تقدر على الدفاع عن النفس ضد صواريخ جو/جو. واستلمت القوات المسلحة الروسية 83 طائرة من طراز "سو-34" حتى نهاية ديسمبر/كانون الأول 2015. وتوجد 6 منها في سوريا الآن ضمن مجموعة الطائرات العسكرية الروسية التي تدعم الجيش السوري أثناء عملياته على التنظيمات الإرهابية. http://arabic.sputniknews.com/russia/20160109/1017009235.html
×