Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'اللغز'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 4 results

  1. أثار إبرام قطر صفقات عسكرية جوية ضخمة، خلال الأسابيع الماضية، العديد من الأسئلة حول قدرة الدولة الخليجية على دمج تلك المعدات في جيشها وسط الأزمة الخليجية. وكانت قطر وقعت اتفاقا مع بريطانيا قبل أيام لشراء 24 مقاتلة من طراز "تايفون"، بعد اتفاقين متعاقبين مع الولايات المتحدة لشراء 36 طائرة من طراز بوينغ "إف-15 "، وفرنسا لشراء 12 مقاتلة اضافية من طراز رافال ليصبح العدد 24 مقاتلة ونقل موقع "ديفنس نيوز" الأمريكي عن مصدر مطلع أن عدد طائرات القوات الجوية القطرية سيرتفع إلى 96 طائرة جديدة، بالمقارنة مع أسطولها الحالي من طراز ميراج —2000 الذي يبلغ 12 طائرة فقط. ويقول المصدر إن "المشكلة التي تواجه قطر الآن هي الافتقار إلى أفراد القوات المسلحة القطرية لتشغيل هذه الأنواع الجديدة من المقاتلات، ومن أجل التعويض عن النقص في عدد العسكريين، سيتعين عليها حتمًا تجنيد قوات أجنبية". وتبلغ قوة الدولة الخليجية العسكرية 27500 فرد، بينهم 2500 من القوات الجوية. ويقول يزيد الصايغ، أحد الزملاء البارزين في مركز أبحاث كارنيغي للشرق الأوسط، إنه "على مدى عقود، أبرمت دول مجلس التعاون الخليجي صفقات أسلحة ضخمة مع الولايات المتحدة وغيرها من الدول الغربية الرائدة كشكل من أشكال التأمين، إذ تساعد دول الخليج على استمرار وظائف صناعة الدفاع الغربية، وفي المقابل يحمي الغرب دول مجلس التعاون الخليجي من التهديدات الخارجية". "صفقات الأسلحة القطرية الأخيرة هي شيء من هذا القبيل"، يقول الصايغ: "وبصفة خاصة بعدما عقدت صفقة أسلحة نالت بها استحسان الولايات المتحدة في بداية النزاع مع جيرانها، ما قوض المزاعم السعودية والإماراتية بأنها قوة معادية، لتحصل بذلك على دعم واشنطن، على الرغم من تصريحات ترامب العلنية ضدها". وقال مسؤول في شركة "BAE Systems" طلب عدم الكشف عن هويته، إن صفقة تصدير مقاتلات تايفون البريطانية "مهم لاستدامة الوظائف الصناعية والهندسية عالية القيمة في المملكة المتحدة، لافتًا إلى أن "هذه الصفقة تمكننا من مواصلة إنتاج هذا الطراز خلال العقد المقبل". ووصف بيتر ويزمان، الباحث الأول في برنامج الأسلحة والإنفاق العسكري في معهد ستوكهولم الدولي لبحوث السلام، القوة العسكرية لقطر بأنها "تشهد تحولًا كاملًا من قوات مسلحة صغيرة جدًا —كما هو متوقع من بلد صغير- إلى قوة مسلحة سوف تكون من بين أكبر القوات المسلحة من حيث نصيب الفرد في العالم"، مضيفًا أن "قطر تحولت من مستورد صغير للأسلحة قبل عام 2014 إلى مستورد كبير، ومن المتوقع أن تزداد وارداتها في السنوات المقبلة". وحول الصعوبات المحتملة التي قد تواجهها قطر، قال ويزمان: "إن التوازن بين المواطنين القطريين والمغتربين الرسميين، وكذلك السرعة العالية جدًا التي تتعاقد بها قطر على أسلحة متقدمة للغاية، يستوجب النظر لرؤية كيف ستكون قادرة على استيعاب هذه الأسلحة، ومدى اعتمادها على الدعم الأجنبي، بما في ذلك المرتزقة". وارتفعت واردات الأسلحة القطرية بنسبة 245% بين عامي 2007 و2011، وعلاوة على ذلك تضاعفت أصولها العسكرية بين 2012-2016 عدة مرات، ومع ذلك، لا تزال وارداتها من الأسلحة أقل بكثير من واردات المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، وفقا للمعهد. https:/arab_world/201712161028487218-اللغز-المثير-تقرير-يفك-شفرة-الصفقات-العسكرية-الضخمة-في-قطر/
  2. احتفالا بعودة المنتدي نعود بموضوع بأذن الله يكون مميز هناك من يظن انه هناك انواع محددة من الطيران في مصر. مثل طيران الجيش او طيران الرئاسة او الطيران المدني. الحقيقة انه هناك نوع غامض من الطائرات في مصر. لا نسمع عنه في العادة. نبدء بأمثلة الطائرة SU-BAX هي طائرة مصرية من نوع Beech B200 Super King Air الي هنا و كل شيئ جميل و لكن اذا دخلنا لنعرف من يملك هذا النوع من الطائرات في مصر نجده يقول كما هو موضح بالصورة ان الطائرة تتبع القوات الجوية المصرية. و لكن هل هذه هي الحقيقة؟ نقدم الطائرة SU-BAX المصرية كما هو موضح علي الطائرة انها تتبع وزارة البحث العلمي الهيئة القومية للاستشعار عن بعد و علوم الفضاء. فهل وزارة البحث العلمي تملك طائرات غير مسجلة؟ او ان الطائرة ملك للقوات المسلحة فعلا و تم اعطائها للوزارة؟ الله اعلم طائرة اخري هي SU-BRF نوع Cessna 680 Citation Sovereign و من يملك هذا النوع في مصر؟ كما يقول المصدر المالك هو الحكومة المصرية و هذا مصطلح عام يطلق علي الطائرات الحكومية بما فيها طائرات الرئاسة ايضا و لكن من هو مشغل الطائرة الحالي؟ واضح جدا شعار الجمهورية عليها مثل الطائرات الرئاسية. و لكن هل هي طائرة رئاسية؟ الاجابة هي لا. الطائرة في الواقع هي اسعاف طائر! طيب هل هذه هي الطائرة الوحيدة؟ الاجابة هي لا. اختها SU-BRG و تسجيلها اي انها مسجلة تحت القوات الجوية المصرية!! و هناك حالة ثالثة الطائرة SU-BNJ هذه الطائرة مكتوب عليها و بوضوح وزارة الصحة المصرية. لكن ما الفرق بين المكتوب عليها وزارة الصحة و بين المكتوب عليها جمهورية مصر العربية؟ هل هذا دليل ان طائرات السيسنا لا تتبع وزارة الصحة المصرية؟ طيب اذا كانت الطائرة تتبع وزراة الصحة فلماذا لا تعلن عنها الوزارة و تكتفي بالاعلان عن اسعاف الهليكوبتر؟ العجيب انه حتي في موقع الاسعاف تقول الوزارة ان الطائرات اثنتان من نوع هيل اجوستا من وزارة الصحة و واحدة من القوات الجوية حسب الخبر الرسمي http://www.eao.gov.eg/Arabic/News/Pages/news65.aspx طيب اذا كانت الاجوستا هي من وزراة الصحة لماذا كان المتعاقد علي الطائرات هي القوات الجوية قبل ذلك بخمسة اشهر؟ طيب نغير موضوع الاسعاف لانه موضوع شائك من منا سمع عن الطائرة SU-ZAA؟ طب من منا سمع بتحطمها؟ الطائرة هي من نوع Beechcraft 1900 و طبقا لويكيبيديا المالك لها هم القوات الجوية المصرية و لكن من مشغل الطائرة قبل تحطمها؟ نقرب الصورة علي الشعار قليلا؟ لم يتعرف عليه احد؟ طب ما رأيكم في هذا بالفعل الطائرة كانت تابعة لهيئة المواد النووية و تحطمت في احدي طلعات الهئية عام 2008 بصراحة موضوع محير. يعني في ميزانية الدولة الرسمية من دفع ثمن هذه الطائرات؟ هل وزارات الصحة و البحث العلمي؟ ام القوات الجوية؟ ام مصاريف مؤسسة الرئاسة؟ مواضيع سابقة بنفس السلسلة MrHBK
  3. غريبة هي كرة القدم سيدي الحكم. لكن لماذا؟ نتعرف اولا علي الطائرة YK-AKD هي طائرة من طراز Airbus A320-232 و عمرها التشغيلي تقريبا 17 سنة قامت بأول تحليق لها في 19/08/1999 مالكها و مشغلها الحالي هو خطوط الطيران السورية الي هنا و الوضع طبيعي. طائرة مملوكة الي شركة طيران ما وجه الغرابة في هذا؟ الغريب انه في هذه اللحظة و اثناء كتابة هذا الموضوع الطائرة تطير فوق السعودية!! ربما يبدو الامر غير قابل للتصديق و لكنها الحقيقة حسب موقع flightradar24.com و موقع flightaware.com https://www.flightradar24.com/data/aircraft/yk-akd https://flightaware.com/live/flight/YKAKD طبعا كلنا يعرف ان شركة الطيران السورية هي تابعة للدولة السورية و مقرها دمشق. اي بمعني اصح و دون مواربة يمكن اعتبارها شركة طيران النظام السوري. اذا ماذا تفعل شركة طيران النظام السوري فوق السعودية؟ لا بل الاكثر غرابة من هذا هو تتبع خط سير الطائرة في الاسبوع الماضي. نجد انه في اسبوع واحد تنقلت الطائرة بين الدول التالية بخلاف سوريا طبعا. البلاد هي البحرين, الكويت, الأمارات, الاردن, روسيا, قطر, العراق, مصر. و كل هذا في ظرف اسبوع فقط!!!!! العجيب ان هذه الدول لا تملك علاقات مع النظام السوري اساسا و بالتالي المفترض ان يكون مجالها الجوي مغلق علي خطوط الطيران السورية. فماذا كانت تفعل هذا الطائرة هناك؟ هل كانت تنقل لاجئين سوريين الي قطر مثلا؟ او الي بغداد؟ و لماذا تفتح السعودية مجالها الجوي امام خطوط الطيران السورية؟ و من\ماذا كانت تنقل هذا الطائرة حتي تتمم كل هذا العدد من الرحلات في ظرف اسبوع واحد لا اكثر؟! طائرة لغز و غريبة هي كرة القدم. https://www.flightradar24.com/data/aircraft/yk-akd https://flightaware.com/live/flight/YKAKD MrHBK
  4. المهام السرية التي يقوم بها الجيش المصري على مختلف فروعه، تعد سجلا حافلا بالبطولات لرجال لا يعرفون الخوف من الموت، ويفضلون أن تظل أعمالهم البطولية بعيد عن العلن يكتنفها الغموض والسرية، للابتعاد عن الغرور الذي يتسبب في انهيار جيوش كبيرة مثل أمريكا التي تعرض جيشها للسحل في الصومال وفيتنام وغيرها من معاركها الخاسرة بسبب فقدان العقيدة والغرور. ضمن بطولات الجيش المصري التي يعلم بها شباب كثر من الأجيال الجديدة، قيام سلاح البحرية بتدمير غواصة إسرائيلية أمام سواحل الإسكندرية خلال عام 1968 وجعلت دولة الاحتلال تبحث لعقود طويلة عن غواصتها المفقودة دون جدوى حتى عثرت على حطامها بعد نحو ثلاثة عقود. الغواصة داكار حيث فقدت إسرائيل مطلع عام 1968 الاتصال بالغواصة "داكار" في البحر المتوسط قبل أن تصل إلى قاعدتها في ميناء حيفا في رحلتها الأولى بعد شرائها من بريطانيا. وظلت الغواصة لعدة عقود مختفية. أصاب اختفاء الغواصة "داكار" بطاقمها المكون من 69 بحارا وضابطا الإسرائيليين بذهول كبير في فترة ما يعرف بحرب الاستنزاف، عقب حرب الأيام الستة في المنطقة. وراجت الكثير من الروايات بشأن مصير الغواصة الإسرائيلية "داكار" تراوحت ما بين تدميرها من قبل البحرية السوفيتية أو المصرية، أو غرقها بسبب خلل فني أوخطأ بشري، وصار فقدانها لغزا محيرا لأكثر من ثلاثين عاما. البحرية البريطانية صُممت الغواصة "داكار" في بريطانيا عام 1942، ودشنت في عام 1943، ثم دخلت الخدمة في البحرية الملكية البريطانية عام 1945 وكانت تحمل اسم "Totim" قبل أن تصل إلى أيدي الإسرائيليين بعد تحديثها. ويعود اسم "داكار" بالعبرية إلى نوع من أسماك الأعماق الضخمة المفترسة، ويبلغ طول هذه الغواصة التي تنتمي لفئة الغواصات المتوسطة 87 مترا، وعرضها 8 أمتار، وقسمها الغاطس 4.5 أمتار، وهي مسلحة بست مواسير لإطلاق الطوربيدات، وتسير بمحرك ديزل مزدوج بسرعة 15 – 25 عقدة. هذه الغواصة التي كانت تحت قيادة الرائد البحري الإسرائيلي ياكوف رعنان فُقدت على بعد نحو 200 ميل بحري جنوب غرب قبرص في 25 يناير عام 1968، فيما وصلت حينها غواصتان أخريان أشتريتا أيضا من بريطانيا إلى الميناء بسلام. وعلى الرغم من الغموض الذي يلف ملابسات اختفاء الغواصة الإسرائيلية "داكار"، إلا أن أغلب الروايات تتحدث عن تلقيها أمرا من القيادة العسكرية بأن تتخلف عن رفيقاتها ليوم واحد، وربما كُلفت بمهمة سرية. سواحل الإسكندرية وتقول إحدى الروايات إن قائد الغواصة كُلف بالاقتراب ما أمكن من سواحل الإسكندرية وتصوير القطع البحرية المصرية في المنطقة بواسطة أجهزة دقيقة متطورة زُودت بها الغواصة، فيما تحدثت مصادر إعلامية مصرية أن الغواصة الإسرائيلية كلفت بعملية تخريبية تمثلت في اغتيال الزعيم جمال عبد الناصر أثناء تفقده لسفن الأسطول المصري في المنطقة. وفشلت آنذاك جهود البحث التي قامت بها البحرية الإسرائيلية والأمريكية والبريطانية واليونانية في العثور على أي أثر يمكن أن يلقي الضوء على مصير الغواصة المختفية، وفشلت جهود أخرى أيضا جرت بالتنسيق مع مصر والولايات المتحدة في الثمانينيات. وعلى الرغم من أن القاهرة لم تعلن رسميا حينها أن بحريتها أغرقت الغواصة الإسرائيلية داكار، إلا أن صحيفة الأخبار المصرية نشرت في عام 1970 رواية اللواء بحري متقاعد محمد عبد المجيد عزب في عام 2005 خلال مقابلة صحفية أكد خلالها أن المدمرة المصرية طارق، التي كان هو ضمن طاقمها، أثناء عودتها من مهمة تدريبية اكتشفت الغواصة داكار قرب السواحل المصرية وتبادلت معها إطلاق النار، وتمكنت من تدميرها بواسطة قنابل الأعماق، إلا أن القيادة السياسية في القاهرة رفضت تبني الرواية لعدم وجود دليل مادي يسندها. وذكر ضباط كبار في البحرية السوفيتية أن المناورات التي أجريت آنذاك في المتوسط بالاشتراك مع مصر اقتصرت على السواحل وتضمنت تدريبات على الإنزال البحري غرب الإسكندرية وفي ميناء طرطوس بسوريا. وأكدوا عدم تسجيل أية وقائع في تلك الفترة لحوادث اصطدام بسفن أجنبية أو بقطع بحرية مجهولة. واستبعدت إسرائيل رسميا طوال الوقت أن تكون غواصتها المفقودة قد غرقت بفعل فاعل، ولم تكشف الوثائق الإسرائيلية التي رفُعت السرية عنها في السنوات الأخيرة ما يشير إلى تنفيذ "داكار" لمهمة سرية قبالة الإسكندرية. كشف الغموض ووصل غموض اختفاء الغواصة الإسرائيلية داكار إلى محطته قبل النهائية في يونيو من عام 1999، حين تم العثور على حطامها بواسطة معدات أمريكية متطورة على عمق نحو 3000 متر في المياه الواقعة بين جزيرتي قبرص وكريت. وتمكنت إسرائيل العثور على غواصتها في أعماق البحر، إلا أن غموض سبب اختفاء هذه الغواصة ظل على حاله. وعلى الرغم من أن تل أبيب تؤكد أن "داكار" لم تغرق نتيجة تدخل خارجي، إلا أن سر غرقها لا يزال عالقا هو الآخر بهيكلها في أعماق المتوسط. مصدر
×