Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'اللواء'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 27 results

  1. لجنة فنية تغادر غزة إلى القاهرة لبحث تنفيذ التفاهمات الأخيرة مع القيادة المصرية التاريخ: 12:40 م، 1 يوليو قال اللواء توفيق أبو نعيم، مسؤول قوى الأمن في قطاع غزة، في تصريح لـ«الغد»، إن لجنة فنية تغادر قطاع غزة خلال الأسبوع الجاري إلى القاهرة، لبحث تنفيذ التفاهمات الأخيرة مع القيادة المصرية، وعمل جرد للاحتياجات الأمنية، التي تحتاجها المنطقة العازلة على الحدود الفلسطينية المصرية. واشتكى أبو نعيم، خلال لقائه مع «الغد»، من ضعف وقلة الإمكانيات للأجهزة الأمنية في غزة، مشيرا إلى أن المنطقة العازلة بحاجة إلى كاميرات مراقبة وإضاءة وأسلاك شائكة، وسيتم مناقشة تلك الاحتيجات مع الجانب المصري خلال أيام المقبلة. كتب بواسطة http://www.alghad.tv/لجنة-فنية-تغادر-غزة-إلى-القاهرة-لبحث-تن/
  2. [ATTACH]36222.IPB[/ATTACH] كشف النقاب عن أن الجيش الاسرائيلي خاض في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، أوَّل اشتباك مباشر مع تنظيم "داعش" في مرتفعات الجولان الجنوبي المحتل، حيث تصدى سلاح المدرعات الاسرائيلي لهذا التهديد. ووقع الاشتباك، الذي استهدف فيه الجيش الإسرائيلي مقاتلي "شهداء اليرموك"، صباح يوم 11 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016 ، عندما تعرّض جنود كتيبة الاستطلاع "غولاني" لإطلاق النار في هجوم نفذه مقاتلو "داعش" بالأسلحة الصغيرة وقذائف الهاون. وكان موقع "جيروزاليم بوست "، نشر مقطع فيديو يوضح عمليات اطلاق قذائف الدبابات على مواقع مقاتلي "شهداء اليرموك"، حيث قامت الوحدة 74 من سلاح المدرعات الإسرائيلي بتحديد الهدف، وأطلقت النار على أحد المواقع السابقة للأمم المتحدة، وذلك للقضاء على الخلية "الداعشية". ووفقا للجيش الإسرائيلي، أصابت دبابات سلاح المدرعات 19 هدفًا تقريبا، منذ بداية عام 2016 في اشتباكها مع خلية "داعش" في هضبة الجولان. وأصبحت وحدة سلاح المدرعات في السنوات الأخيرة واحدة من أقل وحدات الجيش شعبية بين المجندين، حيث يشتكي المجندون من الظروف السيئة للعمل في سلاح المدرعات، وكذلك من قلة أيام الإجازات عن أي سلاح أخر. ويعيد الجيش الإسرائيلي أيضا النظر مرة أخرى في إمكانية دمج المرأة في لواء الدبابات في سلاح المدرعات للمساعدة في استبدال اليد العاملة التي انخفضت بسبب خفض مدة الخدمة الإلزامية للرجال، حيث من المقرر تطوير وحدات سلاح المدرعات بحيث ستكون أطقم الدبابات مختلطة بين الجنسين. وبالإضافة إلى ذلك، فإن سلاح المدرعات يشهد تغيرات من شأنها ان تغير ليس فقط السلاح فقط بل قدرات الجنود والدبابات. وقال ضابط كبير في سلاح المدرعات للصحفيين العسكريين يوم الخميس: إن "أعداءنا تغيروا، وبالتالي علينا ان نواكب هذه التغيير". وتواجه وحدات المدرعات قتالًا متزايدًا وكذلك حروبًا غير تقليدية وتكتيكات جديدة "للعدو"، نظرًا للتطورات الإقليمية المتغيرة بشكل ملحوظ في السنوات القليلة الماضية. وأضاف مؤكدًا على "ضرورة التكيف مع استمرار التكنولوجيا لتحسين سلاح المدرعات، بينما كان لحرب لبنان الثانية تأثير كبير على السلاح، كما كان لعملية "الجرف الصامد" تأثير كبير لذلك علينا أن نعمل من اجل المستقبل". كما تغير شكل التعاون بين سلاح المدرعات والقوات الجوية والبحرية، مع كل فروع مرتبطة على نفس الشبكة من أجل تبسيط البيانات وتبادل المعلومات. ويجري حاليًا تطوير دبابة مستقبلية جديدة تسمى "البرق" قائمة على طراز ميركافا 4، ومن المقرر ان تكون جاهزة في غضون السنوات القليلة المقبلة، وستكون "دبابات ذكية". وختم الضابط الاسرائيلي بالقول إن "التكنولوجيا في الدبابات الجديدة في السلاح خطوة نحو المستقبل". الجيش الإسرائيلي يطوِّر سلاح المدرعات وينوي دمج…
  3. [ATTACH]35908.IPB[/ATTACH] يمنح وزير الدفاع الفرنسى، جان إيف لودريان، وسام الاستحقاق الفرنسى، للدكتور محمد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربى، صباح غد الثلاثاء، وذلك تكريما لدوره فى مجالات التعاون بين الجانبين، وذلك خلال الزيارة التى تجرى وقائعها بمقر الوزارة بمنطقة وسط القاهرة. جاء ذلك فى بيان صادر عن وزارة الإنتاج الحربى، اليوم الاثنين، والذى أشار إلى أن الجانبين سيبحثان خلال اللقاء، سبل التعاون المشترك بين البلدين، وكيفية الاستفادة المشتركة من الخبرات، والعمل على وضع رؤية متكاملة لوزارة الإنتاج الحربى، بما قد يخدم زيادة أوجه التعاون بين مصر وفرنسا. #مصدر
  4. بدايه نشأه قوات الصاعقه : بعد قيام ثوره ١٩٥٢ كان من ضمن اهدافها هو اقامه جيش وطنى قوى ، لذلك اتجهت القوات المسلحه الى انشاء قوات الصاعقه من اجل تطوير عناصر القوات المسلحه من خلال ادخال عناصر القوات الخاصه او العناصر الفدائيه التى تمكن القوات المسلحه المصريه من عمل اعمال خاصه خلف خطوط العدو ، وكان اكبر دول فى ذلك الوقت لهم خبرات فى هذا المجال هم امريكا وانجلترا نتيجه لخبراتهم فى الحرب العالميه الثانيه ، لذلك ارسلت القوات المسلحه مجموعه من الضباط الى الولايات المتحده الامريكيه على ثلاث دفعات كانت الدفعه الاولى فى يناير ١٩٥٥ وكان فيها اثنين من الضباط من قوات المظلات وكانو احمد ممدوح اسماعيل و حسن عبدالعزيز مصطفى والدوره الثانيه كانت فى شهر يونيو ١٩٥٥ وكان بها جلال هريدى وانا كنت معه فى هذه الدوره ، والدوره الثالثه كانت فى اواخر عام ١٩٥٥ وكان بها حسن عبد الغنى وسيد الشافعى ، وكان مجموع الحاصلين على هذه الدورات فى امريكا هم ٦ ضباط فقط وكانو عباره لنواه لقوات الصاعقه المصريه ، وكانت التعليمات لنا وقتها هى التدريب فى امريكا وعند الرجوع نبدأ في أنشاء قوات الصاعقه بناء على التدريبات التى حصلنا عليه فى امريكا وكان مده هذه الدوره ١٢ شهر ، وبالفعل بعد الرجوع الى مصر عقدنا اول دوره تدريبيه فى منطقه ابو عجيله فى شمال سيناء وحتي ذلك الوقت لم يكن يوجد شئ يسمى بالصاعقه في الجيش المصرى ، فكنا نتعبر جناح ضمن مدرسه المشاه وتم عقد بهذا الجناح اول دوره وثانى دوره وكان الضباط المدرسين هم جلال هريدى وحسن عبد العزيز واحمد ممدوح مصطفى وكانت الدورات عباره عن تطبيق لما تم دراسته فى امريكا وتعليمه للضباط الجدد ، وكان يتم انتقاء الضباط لحضور هذه الدورات من كافه التشكيلات سواء مدفعيه او مشاه او مدرعات … الخ وكان يتم اختيار الضباط المنظمين للدورات على اساس اللياقه والاستقرارالنفسى والعصبي والبدني . دور الصاعقه بالعدوان الثلاثى : بعد قيام العدوان الثلاثى عام ١٩٥٦ تم الدفع بمجموعات من الضباط الحاصلين على تدريبات الصاعقه وتم اختيارهم من خلال جلال هريدى وتم الدفع بهم الى بورسعيد و كان من هؤلاء الضباط ابراهيم الرفاعى و حسين مختار و احمد عبد الله وبالفعل قامت هذه المجموعات ببعض الاعمال البطوليه ضد القوات الفرنسيه والبريطانيه . نشأه مدرسه الصاعقه : بعد انتهاء الحرب فى ديسمبر ١٩٥٦ وبعد تقييم اداء القوات في الحرب واقتنعت القوات المسلحه انه يجب ان يكون هناك كيان لهذه القوات وتم انشاء مدرسه الصاعقه فى انشاص فى يناير ١٩٥٧ وعين جلال هريدى قائدا لمدرسه الصاعقه وكان معه احمد ممدوح اسماعيل كبيرا لمعلمين المدرسه ، وبدأنا ضم بعض الضباط من التشكيلات البريه مثل الضباط وصف الضباط للخدمه فى مدرسه الصاعقه ، وتم اختيار اسم الصاعقه ليطلق على القوات فى ٢٣ يناير ١٩٥٧ والذى قام باختيار الاسم هو جلال هريدى وكان الاول ستسمى العاصفه مثل القوات الالمانيه الخاصه . كانت الدراسه فى مدرسه الصاعقه تركز على كيفيه التعامل مع المفرقعات والتركيز على لياقه الفرد البدنيه وكيفيه التعايش في الصحراء وكان هذا يمثل تدريب اساسى ، وكان بعدها هناك فتره تدريب راقى لتدريب الجنود والضباط على كيفيه عمل دوريات قتاليه فى اماكن صحراويه او زراعيه ، وكان بعدها هناك فتره تدريب على المناطق الجبليه . نشأت اول سريه صاعقه سنه ١٩٥٨ وكان اسمها سريه صاعقه الجيش وكان بها محمود بشر و صلاح سامى وقامت هذا السريه بالاشتراك فى معركه فى سوريا على حدود لبنان اسمها معركه جسر التوافيق. اما فى عام ١٩٥٨ تم ايفاد احمد ممدوح اسماعيل الى بعثه فى روسيا فتم ضمى الى مدرسه الصاعقه فى شهر يوليو عام ١٩٥٨ وعملت بها كبيرا لمعلمين المدرسه لانى قبل هذا التاريخ كنت اخدم فى المظلات من عام ١٩٥٤ حتى شهر ٧ عام ١٩٥٨ وبدايه عملى فى مدرسه الصاعقه . ونشأت اول كتيبه صاعقه فى ١٦ نوفمبر ١٩٥٩ وفى بدايه سنه ١٩٦٠ صدرت التعليمات بأنشاء الكتيبه رقم ٢ صاعقه وفى بدايه عام ١٩٦١ انشأنا كتيبه ثالثه وكان اسماء هذه الكتائب الكتيبه ١٣ والكتيبه ٢٣ والكتيبه ٣٣ ( لاحظ المتوالية الحسابيه في أرقام الكتائب ) الفرق بين الصاعقه والمظلات : المظلات لها مهام خلف خطوط العدو ولكن كتنظيم وتسليح فهى مسلحه بشكل افضل واكبر من الصاعقه وتقاتل كتشكيل لانه من ضمن مهامها هو التمسك بالارض الى ان تلحق بها القوات البريه ،اما الصاعقه فتعتبر مهمتها الاساسيه هى الاغاره او عمل كماين او تدمير محطات رادار او مراكز القياده خلف خطوط العدو او تدمير اى اهداف حيويه والانسحاب باسرع وقت حتى لايقع بها خسائر فالقوات ، او كما يقول الامريكان Hit And Run بمعنى اضرب وتخلص من المعركه بسرعه قبل ان يحشد لك العدو قواته للقضاء عليك ، ولا تتمسك بالارض . احداث سوريا ١٩٦١ : عام ١٩٦١ حدثت مشكله الانفصال مع سوريا وتم ارسال سريه صاعقه جوا للابرار في مطار اللاذقيه والذي سبق وسيطرت عليه قوات الانفصاليين بدون علم قوات الصاعقه ولتجنب قتال الاشقاء المصريين والسوريين وارقه الدماء تم الاتفاق علي عوده القوات المصرية الي مصر . الصاعقه وحرب اليمن ١٩٦٢ : دخلت مصر حرب اليمن عام ١٩٦٢ وكان وقتها الصاعقه تتكون من مدرسه الصاعقه و ٣ كتائب فقط و كان اول اشتراك للصاعقه فى حرب اليمن عن طريق ارسال سريه ثم تلاها ارسال كتيبه ثم كتيبه اخرى ثم ارسال الكتيبه الباقيه واصبح كل كتائب الصاعقه الموجوده وقتها لدى القوات المسلحه مشتركه فى حرب اليمن ، وهنا قررنا تشكيل كتائب اخرى من الصاعقه بدايه من عام ١٩٦٢ الى أن اصبح لدينا ٩ كتائب . اما فى عام ١٩٦١ كان المطلوب وقتها ابعاد قيادات الصاعقه امثالى و جلال هريدى عن قوات الصاعقه لفتره زمنيه لحدوث بعض المشاكل السياسية ، فتم ندبى فى عام ١٩٦١ من الصاعقه الى اداره المخابرات الحربيه و ترك جلال هريدى الصاعقه وقتها ومسك الصاعقه وقتها اللواء حسن عبد الغنى وكان معه الفريق صالح عبد الحليم وكان معاهم سعيد نصر . بعد تركى لمدرسه الصاعقه خدمت في المخابرات الحربيه حتى عام ١٩٦٤ وبعدها تم تعيينى قائد الكتيبه ٧٧ مظلات المشتركه في اليمن واشتركت فى معركه الجبل الاحمر في اليمن وتم ترقيتى فيها ترقيه استثنائيه . كان القتال في اليمن اشبه بحرب العصابات ولانها لم تكن حرب نظاميه ولكن الصاعقه اكتسبت منها خبرات قتاليه جيده ، وكان هناك دروس مستفاده بالتأكيد من المشاركه فى اليمن . خدمتى بالمخابرات : اتذكر انه الفتره التى خدمت فيها بالمخابرات الحربيه بعد تركى مدرسه الصاعقه عام ١٩٦١ ونظرا لخبراتى وتخصصى السابق بالصاعقه تم توزيعى على فرع الخدمه الخاصه بالمخابرات الحربيه وكان قائده فى ذلك الوقت هو اللواء عز الدين مختار وكنت اشرف على تشغيل و تدريب الكتيبه ١٤١ الفدائيه الفلسطينيه فى غزه وكانت تتكون من جنود فلسطينيين ولكن كان القاده ضباط مصريين ، وكان يتم تكليفها ببعض المهام عن طريق مكتب المخابرات فى غزه لعمل بعض المهام الخاصه داخل اسرائيل وهذه الكتيبه كان لها خطه هجوميه للمشاركه فى حرب ١٩٦٧ للاغاره على بعض الاهداف الحيويه ولكن لم تنفذ ولم تشترك فالحرب . الصاعقه ونكسه ١٩٦٧: كان قبل حدوث نكسه ٦٧ كانت تنقسم قوات الصاعقه الى ٩ كتائب وكانت مشكله الى ٣ مجموعات ، المجموعه ١٢٧ والمجموعه ١٢٨ والمجموعه ١٢٩ وكل مجموعه عباره عن ٣ كتائب ، وكان يتم تدريس الصاعقه لطلبه الكليه الحربيه فى ذلك الوقت . كان لدى مصر ٩ كتائب تم ارسال منهم ٢ كتيبه صاعقه الى الاردن وكان ارقامهم الكتيبه ٣٣ والكتيبه ٥٣ وكان فيهم جلال هريدى واحمد عبد الله ومدحت الريس وعبد اللطيف البسيونى و نبيل الزفتاوى و فتحى عباس ، كما كان هناك ٥ كتائب لنا مشتركه فى حرب اليمن ، وتم الدفع ب ٢ كتيبه الى سيناء ، واتذكر انه فى منتصف عام ١٩٦٦ تم الغاء قياده الصاعقه وتم تعيين جلال هريدى قائدا لمدرسه الصاعقه ومركز التدريب و انا كنت قائدا للواء ١٢٧ صاعقه ، واحمد عبد الله كان قائدا للواء ١٢٨ صاعقه ، استمر هذا التقسيم لمده شهور الى ان تم توحيد القياده مره اخرى فى اول عام ١٩٦٧ وكان القائد المسئول عنها هو جلال هريدى وكان لايزال وقتها برتبه مقدم ورجعت انا مره اخرى الى المخابرات الحربيه لانه تم ترقيتى الى رتبه عقيد ، وكانت هذه التنقلات عباره عن قرارات سياسيه امنيه صادره من مكتب المشير عبد الحكيم عامر. كان وقتها المجموعة ١٢٧ صاعقه تضم ٥ كتائب صاعقه اتذكر منهم الارقام الكتيبه ٨٣ و الكتيبه ٥٣ و الكتيبه٣٣ وكان يضم ايضا كتيبه اسلحه دعم او معاونه ، وكان المجموعه ١٢٨ تضم ٤ كتائب صاعقه فى هذا الوقت . بعد حدوث نكسه ٦٧ تم ضم الصاعقه الى المظلات لكى تكون القياده واحده لهم تحت قياده سعد الدين الشاذلى وتم تعيينى انا رئيسا لاركان القوات الخاصه ، ولكن فى رأى الشخصى كان قرار خاطىء ضم الصاعقه مع المظلات ، لذلك فى اواخر عام ١٩٧٠ تم فصل المظلات عن الصاعقه مره اخرى . اما دور الصاعقه فى حرب ٦٧ فقامت الكتائب ٥٣ و ٣٣ الموجوده فى الاردن بالدخول الى داخل اسرائيل بالفعل ولكن دون تنفيذ اى عمليات لانه بمجرد وصولهم الى اسرائيل وبدأ حصارهم لبعض المطارات الاسرائيليه طلبت القياده منهم بالانسحاب ، ( ملاحظه من المجموعه 73 مؤرخين – يذكر التاريخ رساله متكرره عبر الراديو – اذاعه صوت العرب - - سمعها الشعب المصري والعربي ، و كل القوات في كل الجبهات – جلال وحلمي عودوا الي قواعدكم – لدرجه ان بعض الجنود والضباط في سيناء اثناء الانسحاب ظنوا أن خط الدفاع الثاني أسمه جلال وحلمي وبدأوا في البحث عنه كما ذكر العقيد اسامه الصادق في روايته الناس والحرب عن تجربته خلال نكسة 67 – وكان المقصود بالبيان في الراديو – جلال الهريدي واحمد حلمي قاده الوحدات داخل فلسطين المحتله والذين كانوا يحاصرون عددا من المطارات في انتظار الامر بالهجوم ) اما الكتائب التى كانت بسيناء كانت الكتيبه ١٤٣ بقياده سيد الشرقاوى كانت مع مجموعه سعد الدين الشاذلى والكتيبه الثانيه ١٢٣ فى سيناء كانت لتأمين مركز قياده الجبهه وكانت بقياده محمود بشر ، ولم يكن هناك اشتباك فعلى للصاعقه فى حرب ٦٧ . ( ملاحظة من المجموعه 73 مؤرخين – تلك المعلومه تتناقض مع ما ذكره الشاذلي رحمه الله – في حديث تلفزيوني علي قناة الجزيره قبل وفاته – انه تقدم بقواته داخل اسرائيل المحتله ) اتذكر انه الكتيبه ١٤٣ الخاصه بقياده سيد الشرقاوى الملحقه مع سعد الدين الشاذلى كان ملحق معهم لواء ميكانيكى بقياده حشمت جاد وكان معهم اللواء الاول المدرع ثقيل وكان لهم خطه هجوميه ولكنها لم تقاتل للاسف ، والجدير بالذكر انه كتائب الصاعقه فى سيناء لم تحدث بها خسائر فالارتداد من سيناء بدليل انه الكتيبه ١٤٣ هى التى قامت فى ٣٠ يونيه ١٩٦٧ فى صد الهجوم الاسرائيلى اتجاه بورفؤاد فى معركه رأس العش . كان لقوات الصاعقه دور استطلاعى قبل الحرب فاتذكر ان عبد اللطيف البسيونى استطاع الدخول الى اسرائيل حتى وصل الى جبل كريكل لكى يستطلع المنطقه لانه كان من ضمن الخطه هو الدخول بالقوات تجاه بئرسبع ونقسمها الى نصفين الى ان نصل الى أيلات لقسم اسرائيل الى نصفين وكان هذه مهمه الكتيبه ٤٣ التى كانت مصاحبه لقوات سعد الدين الشاذلى ولكن لم تنفذ هذه الخطه . كنت وقت حدوث النكسه فى ٥ يونيو ١٩٦٧ اتولى منصب رئيس اركان منطقه البحر الاحمر لانه اثناء خدمتى بالمخابرات الحربيه واثناء فتره التعبئه العامه فى سنه ١٩٦٧ صدر قرار ان اتولى منصب رئيس اركان منطقه البحر الاحمر ، وكان وقتها فيها القاعده الجويه الخاصه بالغردقه وكان بها لواء مشاه للدفاع عن الغردقه وبعض العناصر الاخرى من قوات الدفاع الجوى والبحريه ، وكان اللواء ابو باشا رئيس المنطقه وانا رئيس الاركان . بعد حدوث النكسه صدرت الاوامر لى بالعوده من منطقه البحر الاحمر للعمل مره اخرى بالمخابرات الحربيه لمده بسيطه جدا ، ولازلت اتذكر انه فور عودتى من منطقه البحر الاحمر يوم ٦ يونيو الى القاهره كان هناك انهيار تام فى كل فروع القوات المسلحه ، واتذكر انه وقتها كان الفريق صادق مدير للمخابرات الحربيه وكلفنى انا والمقدم اركان حرب ابراهيم الهجان ان نأخذ سيارتين جيب بالاجهزه المخصصه للاتصال وان نذهب من القنطره الى المحور الاوسط ونصل الى ممر متلا ثم نرتد الى الجنوب ونبلغه دائما بشكل مستمر بموقف القوات نظرا لعدم وجود أى أخبار او اى بيانات عن القوات بسيناء ، وشاهدت ارتداد الجنود بدون اى نظام واتذكر يوم ٨ يونيو قابلنا اللواء ١٥ مدرع وهو ينسحب بقياده العميد امين مظهر وكان رئيس اركان اللواء هو طه المجدوب وسألونى وقتها “ اين انت ذاهب ؟! “ فقلت لهم انا ذاهب الى ممر الجدى فقالو لى هناك اشتباك مع العدو بعدد ٢ كتائب مدرعه مصريه فى الامام ولن تتمكن من الدخول فى سيناء اكثر من هذه المسافه ، فقمنا بابلاغ المخابرات الحربيه بالوضع وتم امرنا بالانسحاب ثم وصلت الى الاسماعيليه يوم ٩ وكان وقتها خطاب التنحى للرئيس جمال عبد الناصر يذاع فى ذلك الوقت ، وكان وقتها هناك ناس تقول انه الرئيس هو من يتحمل المسئوليه وكان هناك ناس اخرى تحمل النكسه للمشير ، اما فى يوم ١٦ يونيو ١٩٦٧ صدرت لى الاوامر ان اتولى منصب رئيس الاركان للقوات الخاصه وكان رئيسها هو الفريق سعد الدين الشاذلى . من المسئول عن النكسه : فى رأى الشخصى ان الرئيس والمشير مسئولين عن حدوث النكسه لانه رئيس الجمهوريه هو القائد الاعلى للقوات المسلحه وكان يجب عليه ان يكون على داريه تامه بالكفاءة القتاليه للقوات المسلحه وخصوصا انها كانت منهكه بسبب الاشتراك فى حرب اليمن وكان نظام التعبئه العامه نظام فاشل لم يكن قد اجرى عليه تجارب كثيره فى كيفيه التعبئه للجنود وقت الحرب لدرجه انه كان الجنود يصلون للجبهه بالجلاليب ، لذلك اعتقد انه القائد الاعلى يتحمل المسئوليه السياسيه والعسكريه لما حدث فى النكسه ، ويليه المشير في المسئوليه لانه يفترض انه على داريه بحاله القوات المسلحه ، ومن المفترض لاى قوات مسلحه انه دائما يتم رفع الحاله القتاليه للجنود عن طريق عمل تدريبات او مناورات عسكريه للوصول بالجندى والضابط لاعلى مستوى قتالى لكن بسبب الاشتراك فى حرب اليمن وقتها كان من الصعب تنفيذ ذلك ، كما انه لايجوز ان يقاتل الجيش على اكثر من جبهه ، فالجيش المصرى وقتها كان مقسوم بين اليمن وبين سيناء حتى انه اسرائيل كمثال وقت حرب ٧٣ لم تحارب على الجبهتين المصريه والسوريه فى نفس الوقت بل قامت بمحاربه الجبهه السوريه وبعدها تحول الهجوم الى الجبهه المصريه . تأثير النكسه على قوات الصاعقه : اعتبر انه كان التأثير نفسى فقط على الضباط والجنود ولكن لم تأثرعلى الكفاءه القتاليه والدليل انه بعد النكسه مباشرة حدثت بطوله للصاعقه فى معركه رأس العش . القوات الخاصه بعد النكسه : كان الفريق سعد الدين الشاذلى رئيس للقوات الخاصه و توليت معه منصب رئيس الاركان للقوات الخاصه فى ١٧ يونيو ١٩٦٧ ، وكان وقتها بالجيش الثانى ٤ كتائب صاعقه ممثله فى المجموعه ١٢٩ بقياده على هيكل والجيش الثالث كان به ٣ كتائب صاعقه ممثله فى المجموعه ١٢٧ بقياده فؤاد بسيونى وظلت فى تشكيلات الجيوش الى بعد حرب ٧٣ ، وكان اندماج الصاعقه مع الفرق والقوات البريه اوجد نوع من التفاهم والتلاحم بينهم واوجدت روح التعاون ومن خلالها فهمت القوات البريه دور الصاعقه ، وكان دائما مايكون هناك تفتيش على جميع كتائب الصاعقه بمعدل مرتين كل عام لضمان الكفاءه القتاليه لهم والتأكد من مستويات التدريب ومهام العمليات والقدره على تنفيذها ، وكان كل شهر هناك اجتماع اسمه مجموعه وحدات قائد قوات الصاعقه وكان يحضره كل قاده وحدات الصاعقه سواء كانوا في الجيوش او المناطق او احتياطى القياده العامه وكان هدف هذا الاجتماع هو توحيد الفكر العام لكل قاده الوحدات والتنسيق بينهم . كانت الصاعقه والمظلات هى المحتله للخط الامامى للجبهه الغربيه لقناه السويس واتذكر منهم الكتيبه ٧٩ مظلات فى بورتوفيق والكتيبه ٩٠ مظلات فى جنوب بورفؤاد وكانت هذه الكتيبه فى مواجهه نقطه قويه للعدو وكان هناك فى نفس المكان كتيبه سودانيه تقدم الدعم للجبهه المصريه بعد النكسه وكان هناك اللواء ١٨٢ ابرار جوى مظلات وكان يعمل كاحتياطى قياده عامه ، وكان من ابرز اعمال القوات الخاصه فى ذلك الوقت هو عمل بعض الكمائن لتعطيل قوات العدو فى سيناء ، فالصاعقه نفذت فى حرب الاستنزاف حوالى ٤٢ عمليه داخل سيناء في الفتره بين مارس ١٩٦٩ الى اغسطس ١٩٧٠ وقبول مبادره روجر ، واتذكر من بين هذا العمليات انه تم تنفيذ ٢٠ عمليه استطلاع و ٨ عمليات اغاره و ١٢ عمليه كمائن وعمليات كثيره مميزه ضد قوات العدو . العمليات المميزه للصاعقه بالنكسه و حرب الاستنزاف : اعتبر ان هناك اكثر من عمليه يعتبروا من اكثر العمليات المميزه لقوات الصاعقه اولهما هى عمليه رأس العش وكانت فى ٣٠ يونيو ١٩٦٧ بعد النكسه مباشرا ، وكان فى هذه العمليه فصيله صاعقه استطاعت منع القوات الاسرائيليه من الاستيلاء على بورفؤاد وكبدت العدو خسائر هائله في المعدات والارواح وظلت بورفؤاد خاليه من اليهود طول فتره احتلال اسرائيل لسيناء بسبب خوفهم من تكرار الهزيمه لهم مره اخرى كما حدث فى معركه رأس العش ، وكانت هذه المعركه لها تأثير معنوى كبير بالايجاب على الروح المعنويه لجنود وضباط القوات المسلحه . كما كان هناك معارك اخرى مميزه مثل معركه شدوان ومعركه السبت الحزين ومعركه بورتوفيق وتم عمل اكثر من كمين فى سيناء بواسطه الصاعقه . تأثر الصاعقه بالخبراء الروس : كما شرحت من قبل انه كان اساس تأسيس قوات الصاعقه قائم بناء على الفكر الغربى الامريكى فالفكر الغربى للصاعقه المتمثل فى امريكا اوانجلترا او المانيا هو عمل اعمال تمثل الصدمه او احداث ذعر للعدو او القيام باعمال قتاليه تخريبيه ، اما الفكر الشرقى والمتمثل فى روسيا فالصاعقه لديهم تسمى “البارتيزان” ( الانصار ) وكان اعتمادهم في الاساس على السكان المحليين فى عمل اعمال تخريبيبه للعدو بدلا من الاعتماد على القوات المسلحه ، فيعتبر الفكر واحد لكن الاداء مختلف فالتنفيذ ، لذلك لم تتأثر قوات الصاعقه المصريه كثيرا بعد اتجاه القوات المسلحه للاعتماد على الروس في التسليح او التخطيط ، وكنا بعد نكسه ٦٧ قمنا بأنشاء ٣ كتائب صاعقه جديده بالاضافه الى الكتائب القديمه ليصبح لدى مصر ١٢ كتيبه صاعقه و بعد دخول الخبراء الروس للجيش المصرى اتذكر انه فى احدى السنوات اراد الروس انشاء حوالى ٦٠ كتيبه صاعقه بداخل الجيش المصرى لانه كان فكرهم يعتمد على انشاء اكبر عدد من كتائب قوات الصاعقه لاستخدامهم فى اقتحام المانع المائى وخط بارليف وطبعا كان فكرهم خطاء وحاربنا هذه الفكره بشده واجتمعت بالفريق سعد الدين الشاذلى وكنت انا وقتها رئيس اركان القوات الخاصه ورفضنا الموضوع وانتهى الامر الى انهم خفضو العدد من ٦٠ الى ٤٢ كتيبه لانه كان سيحدث خلل فى الكفاءه وفى التدريب وهذا خطاء جسيم لانه الصاعقه تعتمد في الاساس على الفرد وليس العدد ، وبعد ان قمت بتولى قياده الصاعقه وكان وقتها الفريق صادق وزير الدفاع طلبات منه تقليل العدد لانه سوف يخل بالكفاءه القتاليه لكل الوحدات ، وبالفعل جاء الفريق صادق الى انشاص سنه ٧٢ واجتمع بنا وشرحنا له كل المساوئ التى ستؤدى الى انخفاض الكفاءه القتاليه وبالفعل تم تخفيض العدد الى ٢٤ كتيبه صاعقه وكان هذا هو العدد المتواجد لحظه دخول حرب اكتوبر ، ودخلنا الحرب ب ٢٤ كتيبه مقسمه الى ٦ مجموعات وكل مجموعه مكونه من ٤ كتائب صاعقه وبعض كتائب الدعم الاخرى التى تخدم في الصاعقه مثل كتيبه صواريخ جراد ١٢٢ مل وكتيبه صواريخ مضاده للدبابات مالوتكا وسريه صواريخ ستريلا للدفاع الجوى وسريه قاذف لهب . كان تشكيل قوات المظلات فى هذا الوقت عباره عن ٢ لواء مظلات اللواء ١٨٢ واللواء ١٧٠ و كان هناك لواء ثالث احتياطى ، لم يطلب الروس زياده عدد القوات بالمظلات لانهم كانو بقولون انه وجود ٣ لواءات مظلات كافى جدا على عكس نظرتهم لقوات الصاعقه التى كانو يطلبون زيادتها بشكل مبالغ فيه ، كما انه فى حاله زياده قوات المظلات فلايوجد وسائل نقل كافيه تغطى الزياده اما بالنسبه للصاعقه فكتيبه الصاعقه تقريبا وقتها كانت ٤٠٠ فرد يمكن نقلهم من خلال عدد ١٨ طائره هليكوبتر اما المظلات كانت حوالى ٦٠٠ فرد وتحتاج لثلاث اضعاف عدد الطائرات المستخدم لنقل كتيبه الصاعقه لوجود معدات قتاليه معها . التخطيط لحرب اكتوبر : اتذكر انه كانت كل الخطط المعده للصاعقه كانت عباره عن خطط ابتدائيه محدوده للاشتراك فى اعمال القتال فى حاله حدوث الحرب لتحرير سيناء من العدو الاسرائيلى ، فكان الخطط الموجوده تعتبر دفاعيه وليس هجوميه ولكن الخطه المتكامله الاستراتيجيه لاشتراك قوات الصاعقه فى الحرب لم تكتمل الا فى عام ١٩٧٢ ، فالقوات المسلحه بدأت التخطيط للحرب بعد مبادره روجرز وبدأت تعد الخطه الهجوميه جرانيت وكان يوضع فيها الاعتبار بحجم قوات العدو فى كل منطقه وتحديد العدد المطلوب للقوات للتعامل معها وكيفيه التعامل معها . الجاسوس فاروق الفقى : اتذكر انه يوم ١٩ فبراير ١٩٧٣ استيقظت على خبر استشهاد اختى في الطائره الليبية التى اسقطها الجيش الاسرائيلى فى سيناء وكان فى نفس هذا اليوم كان مطلوب منى ان اعرض قرار قائد قوات الصاعقة فى حرب اكتوبر ، ثم قمت بالاتصال بالفريق سعد الدين الشاذلى وكان وقتها رئيس اركان القوات المسلحه فى ذلك الوقت واخبرته انه اختى استشهدت في الطائره التى سقطت فى سيناء وانه من المفترض ان اعرض القرار اليوم على رئيس الجمهوريه ، فكان رده انه الاخبار الى الان لم تظهر ولازال هناك وقت حتى يستطيع الصليب الاحمر والهلال الاحمر الدخول لمكان سقوط الطائره واحضار الجثامين للقاهره لذلك مطلوب منك الحضور لعرض القرار على رئيس الجمهوريه وسيقوم اللواء فؤاد نصار مدير الخابرات الحربيه بمتابعه الموقف لابلاغك فى حاله وصول الجثمان للقاهره ، ثم ذهبت الى لقاء رئيس الجمهوريه وعرضت قرار قائد قوات الصاعقه فى حرب اكتوبر وانهيت اللقاء حوالى الساعه ٥ ثم اتجهت الى المنزل وقلت لنفسى بعدها سأذهب الى مشرحه زينهم للتعرف على الجثث ، وعند وصولى الى المنزل وكنت لا ازال بملابسى ووجدت شخص ما يطرق الباب ثم اكتشفت انه اللواء حسن عبد الغنى مدير فرع الامن بالمخابرات الحربيه واخبرنى ان اللواء نصار يريد لقائى فقلت له اننى كنت معه من فتره قصيره اليوم ، فابلغنى انه يريد مقابلتى لامر ما ضرورى للاستفسار عن بعض الاشياء ، فذهبت معه الى مبنى المخابرات الحربيه ودخلت مكتب اللواء نصر ووجدت معه ٢ من المخابرات العامه واحد منهم اعرفه كان دفعتى واسمه جبريل ، طبعا استعجبت من وجود افراد من المخابرات العامه بمكتب اللواء نصار ثم سألنى اللواء نصار “ ماذا تعرف عن الظابط فاروق الفقى !! “ ، طبعا وقتها كان تركيزى فى حادث استشهاد اختى ، ولكن جاوبته انه ضابط منظبط وملتزم وممتاز وهو رئيس الفرع الهندسى بالصاعقه ، فقالوت لى انه جاسوس !! وانه تم متابعته من حوالى سنه وتم التأكد من انه يعمل لصالح الموساد الاسرائيلى ، وطبعا تذكرت انه كان هناك بعض العمليات الخاصه للصاعقه كان هو مطلع عليها بصفته المسئول عن تجهيز المعدات لاعمال النسف والتدمير وكانت هذه العمليات يكون موجود كمائن للعدو لها ففهمت انه من كان يمد العدو بالمعلومات عن هذه العمليات ، المهم قال لى اللواء نصار إننا نريده فمن فضلك احضره لنا بطريقه لطيفه لايكون بها اى شك ، فقمت بالاتصال بالضابط فاروق الفقى وسئلته عن صحته وقلت له انك عارف انه اليوم كان هناك قرارات يتم عرضها على رئيس الجمهوريه بخصوص قوات الصاعقه لذلك ارجو منك الحضور الى هيئه العمليات للتنسيق معك بخصوص بعض الاشياء لمراجعتها معى على الخريطه ، وسأقوم بترك خبر لك على الباب حتى تتمكن من الدخول بسهوله ، وفعلا انتهى دورى الى هنا وهو بالفعل ذهب الى هيئه العمليات وتم القبض عليه هناك ولحظة القبض عليه اعترف بكل شى فى وقتها . اعدام الجاسوس فاروق الفقى : حضرت اعدام فاروق الفقى فى معسكر الصاعقه بالجبل الاحمر بالمجموعه ١٤٥ بعد حرب اكتوبر ، وكان متواجد افراد من المخابرات العامه والمخابرات الحربيه وكان الاعدام عباره عن جمع بعض افراد من الصاعقه ووضع فاروق الفقى وربطه على عامود ووضع كيس اسود على رأسه لتغميه عينه وكان واقف بالمواجهه مع جماعه ضرب النار وعددهم كان حوالى ١٠ وهم من الوحده الخاصه به الذى ارتكب بها الخيانه ويوضع فى بعض البنادق الخاصه بهم ذخيره حيه والبعض الاخر ذخيره فشنك حتى لايعرف كل شخص اذا كان هو من تسبب فى قتله ام لا ثم يوضع علامه على قميص المحكوم عليه بالاعدام تشير الى منطقه القلب ويتم التنشين عليها ثم يقوم الظابط المسئول عن عمليه الاعدام باعطاء الامر بالضرب ثم يتم ضرب رصاصه من كل جندى وبعد الضرب وسقوط المحكوم عليه على الارض يذهب ايه الضباط المسئول عن عمليه الاعدام ويضربه طلقه واحده على رأسه للتأكد من وفاته . دور الصاعقه فى خطه الخداع : كان للصاعقه دور فى حرب الخداع فمثلا كان من ضمن الخطط ان المجموعه ١٣٦ بقياده كمال عطيه ستتجه الى وادى سلم عند الزعفرانه فكان يتم نقلها كل فتره الى منطقه البحر الاحمر وتركها هناك فتره للاستطلاع ثم نرجع نسحبها مره اخرى وكان يحدث هذا تقريبا مع كل المجموعات حتى يعتقد العدو انها مشروعات للتدريب وعند التحرك الفعلى للمعركه يظن انه تدريب كما يحدث من قبل ، وكان فى مشروعات مراكز القياده يتم ايضا تحريك بعض الوحدات ليعتاد العدو على موضوع تحرك القوات ولا تسبب له اى قلق . معرفه موعد الحرب : لم اكن اعلم موعد الحرب ولكن كنت اعلم انه هناك معركه وشيكه وكان هناك مشروع استراتيجى كان يقام قبل الحرب عرفت ونحن فيه موعد الحرب لاننا ذهبنا الى مراكز العمليات الرئيسيه لان قبل ذلك اليوم عند قيام المشاريع كانت تتم فى مراكز قياده اخرى ولكن فى هذا اليوم ذهبنا الى مركز القياده الرئيسى رقم ١٠ وعندها استنتجت انها الحرب التى طال انتظرها ، وكان قبلها هناك زياره للمشير احمد اسماعيل وكنت معه نقوم بزياره احتياطيات القياده العامه وعرفت منه انه الحرب اصبحت قريبه جدا فى خلال مده اقصاها اسبوع . واتذكر انه عند دخول مركز القياده الرئيسى رقم ١٠ كان وقتها تم رفع الاستعداد فى كل افرع القوات المسلحه وكنا نعمل على خرائط المشروع الاستراتيجى الى ان جاءت ساعه الصفر وكنا وقتها مجتمعين فى غرفه العمليات وفجأه تم اعطاء الاسم الكودى لبدايه العمليات الحقيقيه ، وكان كل الناس والمجتمعين لديهم تخوف في اللحظات الاولى الى ان تمت الضربه الجويه وظهرت نتائجها وكان لها تأثير كبير فى رفع الروح المعنويه . كان هناك فرحه فى غرفه العمليات من اداء وطريقه عمل كافه اسلحه القوات المسلحه على الجبهه والتناغم والتنسيق بينهم خاصه مع توالى البلاغات بسقوط النقاط الحصينه واخبار تقدم القوات شرق القناه . مركز القياده : يوجد فى مركز القياده الرئيسى ١٠ - غرفة لكل سلاح تسمى محور مثل محور الصاعقه ومحور المظلات ومحور المدفعيه ومحور المهندسين …. الخ لكن القوات الجويه وقوات الدفاع الجوى والقوات البحريه كان لهم مركز قياده اخر فكان موجود مندوب للقوات الجويه ومندوب لقوات الدفاع الجوى ومندوب للقوات البحريه فى مركز القياده . وكان موجود فى محور قوات الصاعقه وقتها انا و رئيس عمليات القوات الصاعقه العقيد اركان حرب نبيل الزفتاوى ومجموعه التخطيط بالكامل المنوط بها متابعه المجموعات الموجوده فى ارض المعركه لنتواصل مع كل مجموعه اما عن طريق الحصول منها على معلومات بالاوضاع او اصدار الاوامر لها ويتم تسجيل كل الاوامر او المعلومات فى سجل العمليات وتجمع فى نهايه كل يوم ويسلم كل اعمال القتال الخاصه بالصاعقه الى الغرفه الرئيسيه فى مركز العمليات . اول بلاغ استلمته فى مركز القياده كان بلاغ من مجموعه الجيش الثانى الميدانى بنجاح العبور وانهم على مسافه ٥ كيلو من شرق القناه وانه جارى حصار القنطره شرق ، ثم تلاها بلاغ من مجموعه الجيش الثالث بنجاح العبور وانه النقاط القويه تم حصارها وتم افشال محاوله امداد العدو لها . من المشاكل اللتى واجهتنا فى اول يوم هو طبعا خسائر الصاعقه فى عمليه الابرار ، وكان يقابلنا مشاكل فى الاتصال ببعض وحدات الصاعقه التى تم ابرارها بنجاح مثل ماحدث فى المحور الاوسط بعد ضرب طائره قائد الكتيبه وطبعا كان معه على الطائره كل معدات الاتصال الخاصه به . كان التواصل يتم بين محور الصاعقه فى غرفه العمليات وبين قاده الكتائب بصوره مباشره وكان الاتصال يتم على فترات محدده فى ساعات محدده متفق عليها وتقريبا كانت المده كل ٦ ساعات حتى لا يلتقط العدو مكان الاتصال على الجبهه ويتم كشف اماكن تواجد قوات الصاعقه لانه العدو كان معه اجهزه متطوره يستطيع من خلالها معرفه اماكن الاتصالات . كيفيه ابرار الصاعقه لارض المعركه : اتذكر انه كان هناك اجتماع فى اول عام ٧٣ بينى وبين اللواء الجمسى واللواء احمد الاتربى كبير ملاحى الفرقه ١١٩ هليكوبتر وكان هذا الاجتماع للتنسيق بين القوات الجويه وقوات الصاعقه بخصوص نقل وابرار قوات الصاعقه الى داخل ارض المعركه وقد حدوث الحرب ، وكان هناك بعض الخلافات بين القوات الجويه والصاعقه بخصوص اماكن نزول القوات لانه الهليكوبتر كان لايوجد بها اجهزه رؤيه ليليه تمكنهم بالنزول فى نفس الاماكن المحدده من خلال الصاعقه وعند طلب شراء هذه الاجهزه للهليكوبتر قال وقتها اللواء حسنى مبارك انها غاليه الثمن وكان الحل شراء جهاز واحد رؤيه ليليه لكل تشكيل على اى يوضع فى طائره قائد التشكيل ويكون هو المسئول عن الملاحه لباقى افراد التشكيل وتوجيههم خلال الطيران ، وكان هذا الاجتماع لحل مثل هذه المشاكل لدرجه ان قائد الهليكوبتر قال انه الخسائر وقتها ممكن ان تزيد عن ٦٠ ٪ وهنا اتذكر انه اللواء الجمسى قال لو ٦٠ ٪ خسائر مقبول من القياده لانه لازم ابرار اى عدد من مجموعات الصاعقه لمنع تقدم قوات العدو الاحتياطى بوسط سيناء حتى نضمن نجاح العبور ، وبالفعل حدثت خسائر كبيره وقت الابرار نتيجه انه كان من ضمن الخطه انه الابرار بالهليكوبتر كان سيتم مع بدأ الضربه الجويه الثانيه ولكن تم الغاء هذه الضربه نتيجه انه القوات الجويه وقتها كانت مسئوله عن الدفاع الجوى والاشتباك مع طائرات العدو لمنع مهاجمه القوات قوت العبور ، وهنا كانت القياده مضطره لعمل الابرار بدون حمايه ، وبالفعل وصلت بدون اى خسائر مجموعات الصاعقه على المحور الشمالى وكانت تنقل من خلال ٦ طائرات ، اما المحور الاوسط عند الطاسه كان ينقل من خلال ١٢ طائره تم ضرب ٤ منهم ووصل ٨ ،اما على المحور الجنوبى تم ضرب ١٢ طائره من اصل ١٣ طائره ، وكانت هناك مجموعات بعد نجاح ابرارها فى سيناء تم قطع الاتصال معها ولم تتمكن القياده من معرفه اى شى عنهم . زياره الجبهه : فى يوم ٨ اكتوبر قمت بمغادره مركز القياده وذهبت الى الضفه الشرقيه مع الكتيبه ٢٥٦ وقابلت قائد الفرقه ١٨ فؤاد عزيز وكان معى اللواء على هيكل قائد المجموعه 129 صاعقه - و كان هناك مناقشه حاده بيننا لانه كان هناك جزء من سريه صاعقه التابعه للكتيبه ٢٥٦ تم تكليفها بمهاجمه منطقه اداريه فى منطقه بالوظه وكان هناك سوء تقدير بخصوص الوقت لانه كان من المفترض ان تذهب وترجع قبل طلوع النهار ليكون الليل ساتر لهم فى الانسحاب وفى الهجوم ولكن للاسف الشديد تأخرت فى الطلوع ، وبعد مهاجمه المنطقه الاداريه وتحقيق الهدف المطلوب طلع عليهم النهار وقت الانسحاب وهم بالطريق قامت بمهاجمتها قوات ميكانيكيه للعدو ذهبت الى الجبهه مره اخرى ايام ١٩ و ٢٠ و ٢١ اكتوبر الى الاسماعيليه لمتابعه قتال المجموعه ٣٩ وقت حدوث الثغره . دور الصاعقه فى حرب اكتوبر : كان قوات الصاعقه فى حرب اكتوبر تنقسم الى المجموعه ١٢٧ بقياده فؤاد بسيونى والمجموعه ١٢٩ بقياده على عبد السلام هيكل وكان هناك المجموعه ١٣٢ فى قطاع البحر الاحمر للتأمين بقياده سمير توفيق ومجموعات احتياطى القياده العامه المتكونه من المجموعه ١٣٦ بقياده كمال عطيه والمجموعه ١٣٩ بقياده اسامه ابراهيم والمجموعه ١٤٥ بقياده سيد الشرقاوى . القيادات بالقوات المسلحه كان لديهم قلق من عمليه العبور لان المشاه بعد العبور سيكون لديهم ٦ ساعات قتال على الجبهه فى مواجهه العدو بدون اى دبابات او معدات ثقيله معهم ، فكان الحل هو التعامل مع الاحتياطى القريب للعدو والتصدى له بقوات الصاعقه حتى يتمكن المشاه من احتلال حوالى من ٥ كيلو الى ١٠ كيلو ولو حتى بتعطيل الاحتياطى للعدو لمده من ٣ الى ١٢ ساعه حتى لا يؤثر على العبور واتذكر انه هناك مجموعات صاعقه فى مضيق سدر قاتلت لمده ١٧ يوم مع انه كان مطلوب فقط ١٢ ساعه لتعطيل العدو وان دل ذلك على شى يدل على دور قوات الصاعقه فى الحرب و كان هناك المجموعه ١٢٧ بقياده العقيد اركان حرب فؤاد بسيونى واصيب وحل محله بالقياده العقيد اركان حرب جمال فهمى للعمل فى قطاع الجيش الثالث ، وبخصوص عمليات الصاعقه فى نطاق الجيش الثالث اتذكر قائد الكتيبه ٦٣ وكان اسمه عنان عيد لطفى كان فى احدى العمليات نصب كمين من شرق القناه من خلال الفرقه السابعه لضرب العدو جهه الغرب بعد حدوث الثغره ومحاوله العدو دخول السويس وتم الدفع به فى اتجاه الادبيه ، كما كان هناك المجموعه ١٢٩ بقياده العقيد اركان حرب على عبد السلام هيكل للعمل فى قطاع الجيش الثانى وقاموا بمجهود خرافى فى تعطيل الاحتياطيات ، اما الجزء البعيد من احتياطى العدو كان مقدر له الدخول في المعركه بعد ٦ الى ٨ ساعات وكان العدو عباره ٣ لواءات وكان تقسيهم عباره عن لواء على المحور الشمالى و لواء على المحور الاوسط ولواء على المحور الجنوبى ولذلك كان من ضمن الخطه هو نزول الصاعقه فى اماكن بعيده في العمق على مسافه ٤٠ او ٥٠ كيلو لتعطيل تحرك الاحتياطيات البعيده للعدو ولهذا تم الدفع بأحتياطى القياده العامه للقيام بهذه المهام وكان احتياطى القياده العامه وقتها مكون من المجموعه ١٣٦ بقياده العقيد اركان حرب كمال عطيه وكان منطقه العمليات الخاصه بها هو جنوب سيناء والمجموعه ١٣٩ بقياده العقيد اركان حرب اسامه ابراهيم وكان منطقه العمليات الخاصه بها هو المحور الشمالى والمحور الاوسط والمجموعه ١٤٥ بقياده العقيد اركان حرب سيد الشرقاوى وكان منطقه العمليات الخاصه بها هو محور سدر واستطاعوا الصمود ١٧ يوم وقامت القياده بارسال امداد لهم من الذخيره والاكل عن طريق استخدام الجمال بعدما فشلت اكثر من محاوله امداد عن طريق الطائرات الهليكوبتر وبعد وصول الامدادت لهم تم ارسال الاوامر لهم بالارتداد الى راس الكوبرى الخاص بالجيش الثالث ، كان رئيس عمليات القوات الصاعقه هو العقيد اركان حرب نبيل الزفتاوى وكانت مجموعه التخطيط للعمليات تتكون من المقدم احمد شوقى ومصطفى كامل وهتلر طنطاوى وبعض الضباط من فرع العمليات . كان لضمان السريه كان كل الوثائق الخاصه بالحرب تكتب بخط اليدى بدون الاستعانه بالاله الكاتبه ، فكان هتلر طنطاوى يمتاز بجمال الخط فكان مسئول عن كتابه الوثائق او الاوامر ، وكان اى وثيقه او امر يكتب يكتب عليه انه كتب بمعرفه الظابط فلان ويوضع اسم الشخص الذى كتبه بخط يده . بعد ابرار قوات الصاعقه كانت الثلاث مجموعات فى اماكنهم حوالى الساعه ٦ مساء يوم ٦ اكتوبر وكانت التعليمات لمجموعات الصاعقه انه يمنع تقدم العدو لمده ١٠ او ١٢ ساعه من ٦ مساء الى ٦ الصبح ثانى يوم لضمان فتح الثغرات في الساتر الترابى وعبور المدرعات والدبابات ودخولها الى ارض المعركه ، وكان هناك اعترافات صريحه من خلال القاده الاسرائيليين انه فرق عدد الساعات التى حدثت بسبب تعطيل الصاعقه لهم كانت سبب فى تأخيرهم فالمعركه ، وكان هناك محور منفصل فى قطاع البحر الاحمر كانت تقوم به الكتيبه ١٣٢ بقياده العقيد اركان حرب سمير توفيق وكان المهام الاوليه لها هى مهام تأمينيه الى ان ينتقل اللواء الاول الميكانيكى من الوصول الى منطقه الطور ثم تبدأ هذه المجموعه من العمل فى هذه المنطقه . من الدروس المستفاده من حرب اكتوبر هو عدم الاستعجال بالدفع بقوات الصاعقه فى اماكنها قبل موعدها الحقيقى ، فقد حدث هذا معنا فى قطاع البحر الاحمر فكانت بوادر النجاح ظهرت على القطاع الشمالى والقطاع الاوسط وبدأت قوات المهندسين فى عمل الفتحات في الساتر الترابى ودخلت من خلاله الدبابات والمدرعات الى ارض المعركه مما جعلنا نظن انه كلها ساعات محدوده ويتم فتح الثغرات فى نطاق الجيش الثالث الميدانى ولذلك تم الاستعجال بدفع وحدات الصاعقه التابعه لقطاع البحر الاحمر فى جنوب سيناء لدعم اللواء الاول الميكانيكى خاصه انه كان سيكون فى منطقه بعيده عن القوات البريه التابعه للجيش الثالث الميدانى ونزلت فى امكانها فى مناطق متفرقه ولكن للاسف نظرا لطبيعه المنطقه لم يمكن سلاح المهندسين فى فتح الثغرات فى مواعيدها المحدده لانها كان الساتر الترابى فى هذه المنطقه صلب ولم تتمكن مدافع المياه من فتح ثغرات به وتأخد دخول اللواء الاول الميكانيكى الى مكانه فى ارض المعركه وظلت قوات الصاعقه فى اماكنها ولم نتمكن من جمعها مره اخرى لانه كل مجموعه كانت تحركت الى مكان مختلف فاصبح من الصعب الوصول لهم وجمعهم . حدوث الثغره : ظهرت الثغره نتيجه قرار تطوير الهجوم لتخفيف العبء عن الجبهه السوريه ، ونتيجه تطوير الهجوم تم الدفع بالفرقه ٢١ مدرعه والفرقه الرابعه المدرعه وكانو يعتبرون من ضمن قوات الاحتياط للجيش الثانى والثالث وحدثت بهم خسائر فادحه نتيجه تطوير الهجوم لانه من الاساسيات في الحروب عدم الدفع بفرقه مدرعه بدون وجود اى غطاء جوى لحمايتها ، اصبح غرب القناه خالى من القوات خلف الجيش الثانى والجيش الثالث و تمكنت طائره امريكيه على ارتفاع عالى من تصوير واستطلاع الجبهه المصريه وابلغت اسرائيل بوجود هذه الثغره واستغلت هذه الثغره قوات العدو للعبور الى الضفه الغربيه بالاضافه الى نقص المعلومات وقتها لدى القياده المصريه لانه لم يكن معروف فى اول الامر حجم قوات العدو التى عبرت للشرق وقيل انها عباره عن ٧ دبابات ثم قالوا انها سريه ثم قالوا انها كتيبه ثم فجأه وجدنا انه هناك قواعد دفاع جوى يتم ضربها وهنا ادركنا انه للعدو حجم قوات لايستهان به على الضفه الغربيه للقناه . اعتبر انه من يتحمل مسئوليه قرار تطوير الهجوم وحدوث الثغره هو القياده العامه والقياده السياسيه ، ولكن اتذكر انى كنت حاضر فى اجتماع تطوير الهجوم يوم ١٢ اكتوبر وكان به سعد الدين الشاذلى وكان معترض على تطوير الهجوم وكان اللواء سعد الدين مأمون قائد الجيش الثانى معترض ومعه اللواء عبد المنعم واصل قائد الجيش الثالث معترض اى انه كل قاده الجيوش كانت رافضه لتطوير الهجوم لكن كان هناك ضعوط سياسيه هائله وكان السادات فى نفس الوقت مضطر لتطوير الهجوم لتخفيف الضغط على الجبهه السوريه لانه كان الجيش السورى فى هذا الوقت يعانى وكان على وشك خساره الحرب. دور الصاعقه فى الثغره : يوم ١٧ اكتوبر صدرت التعليمات من الجيش الثانى للمجموعه ١٢٩ صاعقه بقياده علي هيكل ان تقوم بدفع الكتيبه ٧٣ فى منطقه الدفرسوار وابو سلطان وفعلا تم الدفع بها والاشتباك مع العدو وكان وقتها لايزال التقديرات الاوليه انه قوات العدو تتكون من كتيبه فقط ولكن بعد وصول الكتيبه ٧٣ والاشتباك مع العدو اتضح انه قوت العدو تتكون من لواء بقياده شارون وهنا تم الدفع بالمجموعه ١٣٩ بقياده اسامه ابراهيم مع قوات المظلات التي دفعتها القياده ، وتم منع شارون من دخول الاسماعيليه وكان الوضع متداخل بين القوات لدرجه انه كان المسافه بين القوات حوالى ٥٠٠ متر والطرفين كانو يشاهدون بعض بسهوله . كان هناك دور للصاعقه فى صد الهجوم بالثغره فى اتجاه الهجوم ولكن كانت العمليات لهم محدوده لانه كان العدو تمكن من الدخول بحجم قوات كبير وكانت طبيعه الارض لاتناسب عمل الصاعقه . خسائر الصاعقه فى حرب اكتوبر ٧٣ : معظم خسائر الصاعقه التى حدثت فى حرب اكتوبر لم تحدث على الارض بل حدثت اثناء الابرار بالطائرات الهليكوبتر ، لانه عند اصابه الطائره نفقد حوالى ٢٤ جندى صاعقه كان موجود بداخلها ، فخسائر القوات التى كانت متواجده مع الجيش الثانى والجيش الثالث كانت اقل بكثير من خسائر القوات الخاصه بأحتياطى القياده العامه لانه خسائرها حدثت بسبب الابرار ولكن من كان يصل منهم لمكانه بدون اى خسائر كان يقاتل بشكل مميز واحدثوا خسائر كبيرة بالعدو ،فمثلا على المحور الشمالى تم ابرار سريه صاعقه بقياده النقيب حمدى شلبى تم ابرارها من خلال ٦ طائرات وصلت لمكانها بدون اى خسائر ولذلك كانت تقاتل بشكل جيد و استطاعت انت تتعامل مع لواء مدرع اسرائيلى ولم تحدث لها خسائر جسيمه بالمعركه واغلقت المحور 12 ساعه كامله ، اما على المحور الاوسط كان الابرار يتم من خلال ١٢ طائره تم ضرب منهم ٤ طائرات ، وكان اثناء التخطيط للحرب متوقع لنا حدوث نسبه خسائر حوالى ٢٥ ٪ وكانت موضوعه بالحسابات بالتخطيط ، وكان التخطيط انه يتم ابرار الصاعقه مع الضربه الجويه الثانيه لتستطيع المقاتلات حمايه الهليكوبتر ومنع العدو من الاشتباك معها ، ولكن نظرا لالغاء الضربه الجويه الثانيه كانت الطائرات الهليكوبتر هدف سهل للعدو ، ووقتها كان الخلاف هل نقوم بابرار القوات ام لا وطبعا كان الابرار ضرورى لانه هذا القوات هى التى ستقوم بمنع الاحتياطى القريب للعدو من التقدم حتى تتمكن القوات من العبور بسلام دون حدوث اى تدخل من العدو لافشال عمليه العبور . تم الغاء الضربه الجويه الثانيه لانها كانت حققت نتائجها كلها فى الضربه الجويه الاولى كما انه القياده العامه اعطت الامر للقوات الجويه لتقوم بحمايه المطارات وتشكيلات القوات البريه بالمقاتلات خوفا من توجيه العدو ضربه مثلما حدث فى ٦٧ ضد كل المطارات المصريه فتخرج القوات الجويه من المعركه او ضرب للقوات البريه وقت العبور بالمقاتلات الاسرائيليه فتحدث بها خسائر ، لذلك صدرت التعليمات من القوات الجويه الاسرائيليه لكل الطيارين الاسرائيليين بعدم القرب من القناه لمسافه ١٥ كيلو لانه كانت اى طائره معاديه تدخل فى هذه المنطقه كان مصيرها اما ان يتم ضربها من خلال الدفاع الجوى او المقاتلات . اتذكر انه كان هناك الكتيبه ١٨٣ صاعقه شرق منطقه الطاسه بقياده سمير زتون تم ضرب الطائره المتواجد هو بها واصيب ، ولكن استطاع رئيس العمليات الخاص بالكتيبه من الوصول الى ارض المعركه وكان اسمه سامى وقاتل واستشهد فى المعركه امام ٢ لواء مدرع اسرائيلى فى المحور الاوسط لانه مجهود العدو الرئيسى كان على المحور الاوسط ولذلك خسرت الصاعقه حوالى ١٤ ظابط و ١٤١ جندي على هذا المحور ولكن تمكنت الصاعقه من تعطيل تقدم ٢ لواء مدرع وحمايه رؤس الكبارى ، بمعنى انه استطاعت الصاعقه تحقيق الهدف المطلوب منها على الرغم من حدوث خسائر بها ، واتذكر انه المشكله فى هذا المحور انه طبيعه الارض هى ارض مفتوحه فلا تتناسب مع طبيعه عمل الصاعقه وكان هناك نقاش وجدال مع القياده العامه للقوات المسلحه بسبب المحور الاوسط وكان الاقتراح الخاص بنا فى قياده وحدات الصاعقه هو عدم النزول فى هذا المحور وسيكون هناك مشاكل للصاعقه به اذا تم مهاجمتهم من خلال الطيران او دبابات العدو لانها ارض مفتوحه لايمكن لفرد الصاعقه الاختباء بها ولكن في النهاية تم الاتفاق على ابرار قوات للصاعقه بها بعد تدعيمها ب ٢ كتيبه صواريخ مالوتكا مضاد للدبابات ولكن حدث فيهم خسائر للاسف . العمليات المميزه للصاعقه فى حرب اكتوبر ١٩٧٣ : كنت مسئول عن مجموعات القياده العامه ولكن اتذكر من بطولات المجموعات الاخرى مثلا المجموعه ١٢٩ صاعقه وكانت تخدم فى نطاق الجيش الثانى وكانت تشمل الكتيبه ٧٣ وكانت تحت قياده الرائد علاء والكتيبه ١٣ تحت قياده الرائد راشد عبد الفتاح والكتيبه ٢٥٦ تحت قياده الرائد محمود ابراهيم وكان هذه الكتائب امام فرق المشاه التابعه للجيش الثانى الفرقه ١٨ والفرقه ٢ والفرقه ١٦ على مسافه ١٠ كليو شرق القناه وكانت تقاتل احتياطى العدو القريب ، اتذكر انه هذه القوات استطاعت فى اللحظات الاولى من الحرب ان تدمر ٢٨ دبابه و١٢ عربيه مجنزره وتم اسر ٩ فى منطقه القنطره ، فاتذكر مثلا انه السريه من الكتيبه ٢٥٦ بقياده محمود ابراهيم اشتبكت مع النقطه القويه “بودابست” شرق بورفؤاد وظلت النقطه القويه صامده فقامت بمحاصرتها ومنعت عنها الامداد لمده ٤٨ ساعه و استطاعت تدمير ٤ دبابات و ٢ عربه مجنزره . واتذكر انه الكتيبه رقم ٤٣ بقياده المقدم زغلول فتحي من المجموعه ١٢٧ المتواجده فى نطاق الجيش الثالث استطاعت ان تحاصر النقطه الحصينه فى لسان بورتوفيق حتى استسلم لهم الجنود وتم اسر٣٧ فرد من العدو وكان ذلك يوم ١٣ اكتوبر وتم الاستيلاء على ٣ دبابات سليمه وجميع الاسلحه الموجوده بالنقطه القويه . كان هناك عمليه مميزه اخرى وهى دور قوات الصاعقه فى الثغره و بالتحديد دور المجموعه ١٢٩ والمجموعه ٣٩ بقياده الشهيد ابراهيم الرفاعى ، فكان لهم الدور الرئيسى فى منع قوات شارون من دخول الاسماعيليه ومنعه من حصار الجيش الثانى الميدانى وكان معهم الكتيبه ٨٥ مظلات بقياده اسماعيل عزمى وتم تسجيل خلال هذه المعركه اتصال شارون يوم ٢٢ اكتوبر بالقياده الاسرائيليه والاستغاثه بهم بسبب حدوث خسائر جسيمه له بسبب اشتباك قوات الصاعقه معه وانه غير قادر على الدخول لمدينه الاسماعيليه . الصاعقه بعد حرب اكتوبر : اما بعد حرب اكتوبر تم تطوير الصاعقه بشكل افضل و تم اعداد الفرقه ٩٩٩ و الفرقه ٧٧٧ وتم تطوير التسليح واصبح بداخل الصاعقه كتائب صواريخ مضاده للدبابات وتطورت المعدات البحريه واصبح هناك كتائب عائمات لنقل الصاعقه من خلال البحر وكان هذا بفضل دراسه وتحليل اداء الصاعقه فى الحرب . منقول من موقع المجموعة 73 مؤرخين
  5. فيديو وصور مضبوطات وكر الإرهابيين المتهمين باغتيال العميد عادل رجائى ينشر "اليوم السابع" أول فيدو وصور للمضبوطات التى وجدها الأمن فى وكر المتهمين باغتيال العميد أركان حرب عادل رجائى، وقتلهما والعثور على مواد متفجرة بمزرعة يملكها المتهمان بالمنوفية. وكانت الأجهزة الأمنية تمكنت من كشف ملابسات حادث استشهاد العميد أركان حرب عادل رجائى، والهجوم على كمين العجيزى بمحافظة المنوفية والسابق إعلان ما يسمى بـ"لواء الثورة" التابع لتنظيم الإخوان الإرهابى مسئوليته عنهما، حيث تمكن فريق البحث الأمنى من تحديد مرتكبى الحادثين. وأكدت الوزارة، فى بيان لها، أنه تم العثور على السيارة المستخدمة فى حادث استشهاد العميد عادل رجائى "ماركت نوبيرا سوداء اللون" ملقاة بترعة الإسماعيلية بمحافظة القليوبية، وتبين سابقة شرائها ببطاقة مزورة دون تسجيلها بوحدة المرور. كما تم تحديد الوكر التنظيمى الذى استخدمه الجناة فى تجهيز وإخفاء الأدوات والأسلحة المستخدمة فى الحادثين، وهو عبارة عن مزرعة كائنة بمدق الجزار القبلى بكفر داوود بدائرة مركز شرطة السادات بمحافظة المنوفية، وعثر على متفجرات بداخله وتم مداهمة مكان وجود الإرهابيين المتهمين باغتيال العميد عادل رجائى وقتلهما.
  6. نواب الشعب فوق الدبابات وفد البرلمان يتجول فى مصنع 200 الحربى بـ"أبو زعبل".. رئيس اللجنة: نسعى لمزيد من الزيارات.. وزير الإنتاج الحربى: نستغل طاقتنا لصالح الدولة.. والنواب يلتقطون صورا مع الدبابات والمدرعات [ATTACH]29253.IPB[/ATTACH] تحرك صباح اليوم الأربعاء، وفد برلمانى يضم 40 نائبًا، من أعضاء لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، برئاسة اللواء كمال عامر رئيس لجنة الدفاع بالمجلس، ونحو 25 من أعضاء اللجان النوعية المختلفة بالمجلس. تحرك صباح اليوم الأربعاء، وفد برلمانى يضم 40 نائبًا، من أعضاء لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، برئاسة اللواء كمال عامر رئيس لجنة الدفاع بالمجلس، ونحو 25 من أعضاء اللجان النوعية المختلفة بالمجلس، متّجهًا لمصنع 200 الحربى فى منطقة أبو زعبل. [ATTACH]29254.IPB[/ATTACH] رئيس "دفاع البرلمان": نسعى لزيارة المشروعات القومية خلال الفترة المقبلة فى هذا الإطار، قال اللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب – فى تصريح لـ"برلمانى"، اليوم الأربعاء - إن زيارة مصنع 200 الحربى تأتى ضمن سلسلة من الزيارات الميدانية التى ستقوم بها اللجنة خلال الفترة المقبلة، ومنها زيارات المشروعات القومية الجارى تنفيذها أو التى دخلت نطاق العمل. [ATTACH]29255.IPB[/ATTACH] وفد البرلمان يعقد جلسة استماع داخل قاعة بالمصنع عقب وصول الوفد البرلمانى إلى مقر مصنع 200 الحربى فى منطقة أبو زعبل، تم تنظيم اجتماع بقاعة الاجتماعات واللقاءات بالمصنع، وكان فى استقبال النواب اللواء الدكتور محمد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى، والذى ألقى كلمة للحضور عن دور الوزارة فى التعامل مع المشروعات. [ATTACH]29256.IPB[/ATTACH] وزير الإنتاج الحربي: نستغل كل الطاقات لدينا لصالح الدولة والاقتصاد المصرى من جانبه، أكد اللواء محمد العصار، وزير الإنتاج الحربى، أن مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات والدبابات "200 الحربى" فى أبو زعبل، أحد القلاع الصناعية المهمة بوزارة الإنتاج الحربى، وهدفه الرئيسى تلبية احتياجات القوات المسلحة، والوزارة تعمل بالتنسيق الكامل مع وزارة الدفاع. وأضاف "العصار"، أن وزارة الإنتاج الحربى تستغل كل الطاقات المتاحة لدينا لصالح الدولة والاقتصاد المصرى، وتنفيذ رؤية "مصر 2030"، وكشف عن أن تصنيع الدبابات فى هذا المصنع يتم على غرار تصنيعها فى أمريكا بالضبط، مشيرًا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسى يطمئن باستمرار على سير العمل والإنتاج فى مصانع الوزارة. وتابع وزير الإنتاج الحربى كلمته بالقول، إن الوزارة تنتهج سياسة المساهمة فى معظم المشروعات القومية والتنموية، لصالح الاقتصاد، ولصالح المواطن المصرى، سعيًا إلى مواجهة التحديات وتقليل الاستيراد وخلق فرص العمل للشباب وتحسين الاقتصاد وزيادة الاحتياطى النقدى من العملة الصعبة، مشدّدًا على أن الهدف الرئيسى لوزارة الإنتاج الحربى يتمثل فى تلبية احتياجات القوات المسلحة من الأسلحة والذخيرة والمعدات. [ATTACH]29257.IPB[/ATTACH] كمال عامر: وزارة الإنتاج الحربى هدفها إعلاء شأن مصر وتلبية احتياجات القوات المسلحة من جانبه، أكد اللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، إن وزارة الانتاج الحربى هدفها إعلاء شأن مصر، وتلبية احتياجات القوات المسلحة من الأسلحة والمعدات، مشيرًا إلى أن مصنع 200 الحربى واحد من القلاع الصناعية لقواتنا المسلحة، ويعمل به رجال أوفياء، هدفهم إعلاء قيمة الوطن وخدمته بإخلاص، فضلا عن الجهد الآخر الذى تبذله وزارة الإنتاج الحربى لتلبية احتياجات المجتمع المدنى والمواطنين. وأضاف "عامر" فى كلمته خلال زيارة وفد مجلس النواب، أن الوزارة تعمل فى صمت وهدوء ووطنية، موجّهًا الشكر للواء العصار على حُسن الاستقبال، قائلا: "الوفد فخور بما شاهده فى هذا المصنع، ونعتز دائمًا بقواتنا المسلحة، وانتمائنا الدائم لمصر، ونتمنى دوام التقدم والازدهار". [ATTACH]29258.IPB[/ATTACH] فيلم تسجيلى عن مصنع 200 الحربى وتضمن اللقاء الذى شهده مصنع 200 الحربى، بين قيادات وزارة الإنتاج الحربى والمصنع، وأعضاء الوفد البرلمانى، عرض فيلم تسجيلى عن تاريخ نشأة المصنع وتطوره، وأهم المنتجات التى يصنعها، وفى مقدمتها الدبابتان m1a1 و m88a2، ومقطورة نقل الدبابات 70 طنًّا، وكوبرى الاقتحام سريع الإنشاء، ونصف مقطورة نقل متعدّدة، وسيارات إطفاء، وأعقبه تفقد الوفد البرلمانى لبعض النماذج التى ينتجها المصنع.
  7. مرت مصر بظروف كثيره عصيبه فقد عشت فى فتره الخمسينات وتربيت على مبادئ ثوره 52 وامنت بها وخضت كل حروبها وتجرعت مراره الهزيمه وتلذذت بطعم النصر وتعايشت مع كل حكامها واكتسبت خبرتى الطويله فى الحياه من تجاربى التى خضتها مع هؤلاء الحكام ومن مناصبى التى تقلدتها فى الجيش المصري .. ومن هنا رايت انه من واجبى ان اروى قصتى للاجيال الحاليه كى يعلمو تاريخ بلدهم وما مرت به من مصاعب ولكن كان هناك رجال فى هذه العصور تتصدى لهذه المصاعب ولم تهرب من المسئوليه كى يعلم الجيل الحالى ان عليه ان يحمل الرايه ويقوم بواجباته تجاه وطنه ويتصدى للمصاعب الحاليه .. انا ل. أ.ح / عبد المنعم محمد سعيد يوسف من مواليد المنصوره فى 16- مايو – 1933 عشت وترعرعت فى مرحله الطفوله مع والدى الذى كان يعمل فى تجاره الاصواف فى المنصوره حتى بلغت عشرة سنوات.. وتوفت والدتى صغيره حيث لم يتعد عمرها حوالى 39 سنه وتوفى والدى بعدها بعامين مما اضطر اختى الكبري ان تتولى رعايتى انا واخوتى فى القاهره فى بيت العائله واتممت تعليمى الابتدائى من مدرسه الجماليه الابتدائيه ثم دخلت مدرسه الحلميه الثانويه وكان هدفى دخول كليه الهندسه لانى كنت عاشق للرياضيات ولذلك دخلت اخر سنه فى الثانويه العامه وكانت يقال عليها التوجيهيه شعبه رياضيات وحصلت على تقدير متقدم وبالفعل قدمت فى هندسه جامعه فؤاد الاول جامعه القاهره حاليا عام 1952 قبل الثوره بشهور بسيطه وكنت فى الاسكندريه لقضاء العطله الصيفيه فجاه سمعنا الراديو يذيع البيان الاول لقيام الثوره بصوت انور السادات واعلنو فى الخطاب ست مبادئ للثوره من ضمنهم اقامه جيش وطنى قوى ..وكان خبر قيام الثوره قد احدث ربكه فى عائلتى رغم ان العائله تعتبر من الطبقه المتوسطه نعيش فى املاكنا ولى اخين واحد فى الحقوق والاخر فى الهندسه ولى اخ اخر مثلى فى المرحله الثانويه لكنهم عاشوا وترعرعوا على النظام الملكى فليس من الطبيعى نقبل فكره الثوره بسهوله . و لم يكن لى اى اتجاهات سياسيه ولكن اثارتنى نقطه اقامه جيش وطنى قوى ولذلك شعرت اننى ارغب ان اسير فى هذا الاتجاه وعلى الرغم من رفض اسرتى للفكره بالاخص بعد قبولى فى الهندسه وكانوا يرون ان مستقبلها افضل الا ان اخوتى شجعونى على ذلك لكن الدافع الوطنى كان عندى اقوى بالاخص ان الثوره كانت تطلب الشباب للمشاركه فى تكوين الجيش وعلى غير رغبه عماتى ذهبت وقدمت اوراقى للكليه الحربيه وبعد مرورى بالعديد من الاختبارات نجحت بها جاء كشف الهيئه وهو عباره عن مجموعه من الرتب الكبيره يدخل كل طالب ليسالوه عده اسئله فسالونى انت كنت فى كليه الهندسه فلماذا تركتها فقولت لهم ان ثوره 52 تنادى بست مبادئ منها اقامه جيش وطنى قوى وانا ارى اننى بدنيا جيد وعقلى سليم فان لم اتقدم انا للالتحاق بالكليه الحربيه فمن يدخلها اذن ؟ .. فكانت النتيجه انى قبلت فى الكليه الحربيه .. الكليه الحربيه والضابط الشاب بعد دخولى الكليه فى اوائل اكتوبر 52 وكانت وقتها مكان الفنيه العسكريه حاليا فقالوا ان اللواء محمد نجيب سيمر على طلبه الكليه وانا واقف وكنت طويل بالنسبه لباقى زملائى مر على اللواء محمد نجيب ويضع العصى تحت ذراعه فظر لى وقال انت طويل اوى كده ليه فقولت له اللى جنبى هما اللى قصيرين فضحك ومشى واكتشفت بعد ذلك ان الاتنين اللى قولت عليهم قصيرين دول ولاد اخته .. فعلى الرغم ان الموقف يعتبر طريف الا انه كان ممكن ان يتسبب فى نهايه حياتى العسكريه قبل ان تبدأ .. ولكن الحمد الله انه كان انسان لطيف متفهم وتقبل الامر بصدر رحب . قضيت فى الكليه ثلاث سنوات كامله وكانت دفعتى تتعدى ال500 طالب ومازلنا على علاقه ببعض حتى الان ونجتمع مع بعض مرتين فى السنه لكن المتبقى منهم طبعا . قضيت سنتين فى الكليه القديمه والسنه الثالثه فى الكليه الجديده الموجوده في مصر الجديدة حاليا وجاء وزارنا جمال عبد الناصر وكان يرتدى رتبه مقدم وهو من قام بتخريج دفعتنا فى 3 – مارس – 1955 واطلقوا علينا دفعة ثوره 52 وتم اختيارى فى سلاح المشاه وطبعا اختيار السلاح ليس برغبتى لانى كنت اتمنى ان ادخل سلاح المدفعيه لانى احب الرياضيات وكنت اثق اننى ساتفوق فيه لانها تعتمد على الرياضيات . ولكن كان لى قريب رتبه فريق وكان مريض فى المستشفى فذهبت لاسلم عليه وسالنى اى سلاح سادخل فيه فقولت له ساختار المدفعيه فانزعج جدا وقال لا لازم تدخل مشاه فهم ساده المعارك وسلاح القاده وبالفعل عند تخرجى وجدت انه تم توزيعى مشاه . والله اعلم هل هو اتصل او تدخل باى شكل لكى يتم توزيعى فى سلاح المشاه ام لا وحتى الان لا اعلم هل كان له يد فى ذلك ام لا لكنى اثق انه له يد فى ذلك وبعد هذا العمر غير نادم على ذلك . تم تعينى فى كتيبه بالاسكندريه وكنا سبع ضباط من دفعه واحده فاستقبلنا قائد الكتيبه فلفت نظره اننى متكلم واناقشه وهو العقيد اركان حرب انور القاضى و بعد مرور اسبوع تم جمعنا للتناقش وكان الجميع صامت فطلبت الكلام وقلت له اننا لا نتدرب على تكتيك القتال وكل ما نقوم به يوم رياضه واليوم الثانى فك وتركيب الاسلحه وكنت توليت قائد سريه بالنيابه فقال لى هل تستطيع عمل بيان عملى بالقيام بهجوم ليلى على موقع معادى فقلت له نعم استطيع وعلى الرغم ان قائد اللواء تقبل النقاش بصدر رحب الا ان قائد الكتيبه اعطانى داخليه جامده جدا ( بمعنى محاسبتي على طريقتى فى التحدث مع قادتي ) وكان ردى انه هو من سأل اذا كان لنا اى مطالب فما كان منى غير ان اسال وارد فقال طيب اتفضل بقى جهز نفسك وشوف هتعمل ايه وهتجهز نفسك ازاى . المهم امر قائد اللواء ان اذهب ومعى سريتى لتجهيز البيان العملى وسالنى كم من الوقت احتاج لاكون جاهز فقولت له احتاج 15 يوم واخذت سريتى والاسلحه والعربات والمعدات التى احتاجها وطلعنا الجبل وهذا المكان الذى اقيم عليه حاليا استاد برج العرب ، وبدأت فى التدريبات التى تدربنا عليها فى الكليه الحربيه وانشات موقع دفاعى وموقع معادى وبدأنا التدريب والاغاره على الموقع المعادى وكانت العلاقه طيبه مع زملائى لان السن كان متقارب جدا وكنت اراعى من الحين والاخر اعمل ترفيه مثل لعب الكره ثم نرجع للتدريب ولذلك كان تسود بيننا محبه رغم انه كان يوجد جنود ومتطوعين اكبر منى سنا وضباط من دفعتى . وبعد مرور الاسبوعين جاءوا لمشاهده نتيجه التدريبات وكان وقت الغروب على اساس انه هجوم ليلى ، والحمد الله تم اتمام مشروع الحرب هذا بنجاح واعجب جدا قائد اللواء بما قمنا به وشكرنا جدا على هذا المجهود ، ومن هنا بدأت بينى وبينه علاقه اب وابنه وهذا ميزه لهذا العصر ان تنشئ علاقه مثل هذه بين قائد لواء وملازم حديث التخرج . بعد ذلك تم نقل اللواء الى العريش مايو سنه 1955 فى منطقه اسمها بير لحفن وكنت وقتها اخذت فرقه الفا وهى فرقه رشاش متوسط ولهذا كنت قائد سريه معاونه مدافع ماكينه لانى وقتها كنت ملازم تانى . وكانت مهمتنا التدريب على المواقع الدفاعيه وتطهير الالغام والخنادق حتى تصبح جاهزه لاستخدامها فى حاله حدوث اى اشتباك ،وكانت غزه وقتها تحت اداره مصر ومفتوحه للمرور فيها وكنا نذهب هناك لشراء المشتروات والمشروبات والحلويات والاقمشه وكانت العلاقات طيبه وقتها مع غزه . حرب 1956 في شرم الشيخ ثم تم نقل كتيبتى الى شرم الشيخ وحضرت حرب 56 هناك وكانت اخر كتيبه تدافع عن المنطقه وسيناء بالكامل كانت كتيبتنا الكتيبه 21 وهى كانت بدل كتيبه اخرى وكانت مهمتنا غلق خليج العقبه وحمايه شرم الشيخ بوحده مدفعيه ساحليه لضرب اى مركب تعبر بدون تصريح هناك وكانت اسرائيل لا تسطيع ان تعبر من هناك نهائيا وكان يوجد ميناء هناك كانت تستخدمه البحريه ايضا للدفاع عن الخليج وكان يوجد هناك مطار فوق هضبه وكان الهبوط عليها على ارض رمليه وكنا نستخدمه فى النزول للاجازات و بالسفن من ميناء شرم الشيخ . وكنت وقتها قائد سريه معاونه وقائد فصيله الرشاشات التى يطلق عليها الالفا لان الكتيبه كانت تتكون من ثلاث سرايا مشاه وسريه معاونه وفصيله هاون وفصيله مضاده للدبابات وفصيله مدافع ماكينه . وتم تغيير قائد الكتيبه وجاء قائد اخر اسمه مقدم اركان حرب نجيب رزق الله وكان قائد متمكن عكس قائد كتيبتنا لم يحصل على اركان حرب وكان معتمد انه دفعه عبد الناصر وكان دائم الشكوى لعبد الناصر فجعله عبد الناصر يولى اعمال اخف ثم اخذ رتبه لواء واحاله الي المعاش وعندما قامت الحرب جاء عقيد اخر يقال عنه قائد منطقه وهو يتولى المدفعيه الساحليه دفعت كتيبتى بظابط اسمه طلعت حرب بفصيله للدفاع عن طابا حتى لا يتسللوا منها ويقوموا بالهجوم علينا فى شرم الشيخ وهى تعتبر كنقطه إنذار وممكن تعمل كمائن لتعطيل اى هجوم علينا حتى نستعد . وبالفعل حدث ذلك واعطى اشاره انه يوجد قوات تتقدم من رأس النقب وإيلات وبدأت تتقدم على مدق اسمه وادى كد وحدثت معركه قاسيه معهم فى شرم الشيخ ووصلوا حتى راس نصرانى ولكننا كنا جهزنا خطه خداع أن اوهمناهم إنه يوجد قوات فى رأس نصرانى حتى يدخلوا ويقاتلوا فلا يجدو اى قوات هناك لاننا كنا سحبنا قواتنا من هناك الى مدينه شرم الشيخ وكنا ندافع عن شرم عن طريق الهضبه العاليه التى كان يوجد عليها المطار واصبحنا محاصرين فوق الهضبه و كان لدينا تموين يكفينا لعدة اشهر ولكن كانت الحرب شرسه واستشهد منا تقريبا نصف الكتيبه ثم اجتمعت الدول الكبرى واجبرتهم على الانسحاب ووقف اطلاق النار ، ثم تم اسرى واسر طلعت حرب وقائد كتيبتى واكثر من ضابط لانه كان صعب انسحابنا بأى شكل نحن فوق الهضبه وطريق الطور مقفول لانهم استولوا عليه ولو كنا انسحبنا مبكرا كانت الخسائر ستكون اكثر مما حدث بالفعل. بعدها ارسلونا لمعسكر اسمه عتليت ولأننا أخر كتيبه استسلمت فى الحرب كلها كانت الفتره التى بقينا فيها هناك قصيره جدا ولم يتم استجوابنا هناك اوعلى الاقل أنا شخصيا لم يتم استجوابى . واستطيع ان اقول اننا كنا غير جاهزين للدفاع عن سيناء وكل تسليحنا كان التسليح الغربى وليس الروسى ولذلك اعتقد ان ما حدث فى 1956 يعتبر هزيمه عسكريه . ثم رجعت على مركز تدريب ثم على مدرسه المشاه مدرس للاسلحه الصغيره وكنت ملازم اول ورقيت الي نقيب وكان وقتها بدايه وجود السلاح الروسى وكان اهم ما ادرسه للطلبه هو الدروس المستفاده من 56 ومنها اننا كنا ندافع بالاسلوب الغربى واصبحنا ندافع بالاسلوب الشرقى والميزه هنا ان الغربى يتعامل معك انك عندك قدر من التدريب والخبره فيبدأ معك من نصف الطريق اما الشرقى فيتعامل معك من الصفر وبالتدريج حتى يصل بك لاعلى مستوى وهذا يخدم جدا المستوى الثقافى للمجندين.. تم تكليفى من قائد المدرسه ان اعطى محاضرات لكبار القاده نظرا لضعف الرمايه فى القوات المسلحه فأمر المشير عبد الحكيم عامر أن مجموعه من القاده واللواءات الكبار بضروره المرور بشكل مستمر وأن هناك نتائج جيده فى الرمايه وكانت المحاضره كيفيه تفتيش هؤلاء القاده على الرمايه على مستوى الجيش . فكلفنى العميد عبد المنعم بأن اعطى هذه المحاضره فقولت له انه يوجد رواد فى هذا المجال افضل منى ولكنه اصر على اختيارى انا فنفذت الامر وجهزت نفسى جيدا ودخلت وجدت القاعه بها حوالى مئه عميد و لواء و فريق ومنهم رئيس اركان حرب محمد فوزى والفريق مرتجى رئيس هيئه تدريب القوات المسلحه . دخلت وعظمت وعرفت نفسى واعطونى الاذن بالقاء المحاضره وبدأت اتكلم عن الرمايه بمكوناتها الخمسه ( الرامى والسلاح والذخيره والهدف والنتائج ) وبدات فى شرح كل عنصر فيهم . في اليوم التالي ابلغنى قائد المدرسه انة تم تعيينى ظابط رمايه القوات المسلحه ، فاستغربت وقولت له يا فندم اللى ماسك المنصب ده مقدم قال عارف ، المهم جمعت متعلقاتى وذهبت لاستلام منصبى الجديد وهو منصب تابع لهيئه التدريب ، قابلنى الفريق مرتجى رئيس هيئه التدريب وكلفنى ان اقوم بعمل كتاب عن الرمايه وانه كلف المقدم من قبلى ان يقوم بذلك منذ سنتين لكنه لم يبداء فيه حتى الان ، (( تقدر تنتهى منه فى وقت اد ايه ؟ )) قلت (( فى اسرع وقت يا فندم )) (( قال تمام كل سبت تاتى لى تعرض علي ما تم انجازه )) ، فوافقت وانصرفت واستلمت مكتبى وجمعت كل الماده العلميه اللازمه للكتاب من محاضرات ورسم بيانات الى اخره ، وبعد اسبوع قابلته فقال لى (( وصلت لايه؟ )) فاعطيته دوسيه كبير ملئ بالورق . فقال لى (( اد ايه خلص من الكتاب ؟ )) فقلت له (( الكتاب كله )) . فقال نعم ! فقلت له الكتاب كله . فقال ناقص ايه فيه ؟ قلت له ناقص يروح للطبع . فسكت وقال برافو عليك . وامر بارساله للطبع وتابعت اول طبعه وصححت الاخطاء الموجوده فيه وتم توزيعه على الجيش وهو الكتاب التى يعمل به حتى الان لان أسس الرمايه واحده لكن التكتيكات هى التى تختلف واسم الكتاب رمايه الاسلحه الصغيره الجزء التانى وهذا تقريبا سنه 1962. ثم وجدت ضابط اتى لى ومعه استماره خمسين ع/ح فقلت له ما هذا فقال سياده الفريق أمر بمكافئه لسيادتك وهى مرتب ثلاث شهور وكنت وقتها راتبى 30 جنيه يعنى هاخد مكافئه 90 جنيه وده وقتها مبلغ له قيمته الكبيره . فما كان منى الا ان اخذت الاستماره وكتبت عليها اسف لعدم قبول المكافأه لاننى قمت بعملى ولا استحق عليه اى مكافأه . وعندما رجعت الاستماره لسياده الفريق استغرب من ردى ووقع عليها تحفظ فى الملف السرى الخاص بى ولم ارى هذه الورقه الا وانا لواء اثناء خروجى على المعاش واستلمت الملف الخاص بى واعتقد ان هذه الورقه كانت تخدمنى كثيرا فى تقييم رؤسائى واثناء ترقياتى وان التقدير المعنوى عندى اهم بكتير من التقدير المادى . فى سنه 1963 تقريبا دخلت امتحان قاده اركان حرب ونظرا لانى كنت كبير فى الثانويه العامه فدخلت الكليه كبير ولذلك اصبحت اكبر سنا من زملائى وكان لى الحق ان ادخل امتحان قاده اركان حرب ثلاث مرات شرط الا اتجاوز السن القانونى ونظرا ان سنى كبير كان لا يحق لى الدخول سوى مرتين وعندما علمت بانه يوجد امتحان للقاده واركان حرب ذهبت للقائد وطلبت منه ان التحق به وقلت له لماذا احرم من دخوله وتضيع علي فرصه من الفرص المتبقيه لى ؟ وكان زملائى يستعدو للامتحان منذ عام مضى ولكنى اصررت أن ادخل الامتحان واجرب حظى وعلى الاقل اعرف شكل الامتحان كيف يكون واجهز نفسى للمره القادمه لأن الامتحان يشمل لغه انجليزيه وتاريخ وتكتيك عسكرى فعلى الاقل اعرف كيف اتعامل معه وليس ضرورى ان انجح هذة المرة ولم يكن متبقي علي ميعاد الامتحان سوي اسبوع واحد. فوافق لى ولأربعه من زملائي لهم نفس ظروفى ، ودخلت الامتحان وكانت المفاجاه انى اجتزت الامتحان بتفوق وكنت الاول و نتيجه لهذا وضعت على رأس بعثه اركان حرب الى روسيا وهذه الدوره تؤهلنا لنعود كقاده للتشكيلات مباشرة كانت هذة هي ثاني دورة من علي هذا المستوي واخدنا فرقه للغه الروسيه لمده ثلاث شهور قبل السفر وهى عباره عن دراسه لمبادئ اللغه الروسيه وسافرت وقامت حرب 67 وانا فى روسيا وثورنا جدا لاننا لم نشارك فى الحرب وفي التاسع من يونيه سمعنا خطاب ناصر وكانت مهانه كبيره لنا والروس لامونا جدا لاننا لم نستطيع ان ندافع عن بلدنا والقو اللوم علينا . ثم نزلنا اجازه وكنت ارتدى الزى العسكري واثناء انهاء بعض الاوراق الخاصه بأبنتي في وزارة الصحه فوجدت الموظف هناك بيقولى ( انتو جريتوا ليه فى الحرب ؟ ) وكانت كلمته مثل طعنه خنجر فى صدرى ولهذا قررت الا ارتدى الزى الميرى ثانيه طوال فتره الاجازه ثم عدت لروسيا وكثفوا باقى فتره الدراسه الباقيه ووبعد انتهاء الدورة عدت وقد حملت رتبه رائد في الجيش الثانى الميدانى بعد ان تم تكوين الجيش الثانى والثالث الميدانى وكان قائد الجيش احمد اسماعيل وطبعا معروف اننا نعتبر ان الجيش الاول هو الجيش السورى والقطاع الشمالى الجيش التانى وقياده القوات المتواجده فى اليمن سميت الجيش الثالث وسحبت من اليمن وتولى القطاع الجنوبى على الرغم من ان وقت تكوين الجيوش كان قد تم الانفصال عن سوريا . الحقت بالجيش الثانى ضابط تخطيط قياده الجيش فى شعبه عمليات الجيش التانى وحضرت خمسة قاده للجيش التانى ( الاول احمد اسماعيل وبعده محمد عبد السلام ثم توفيق توفيق ثم عبد المنعم خليل وبعده سعد مأمون ).. ما بين الجيش الثاني والمنطقه المركزية وكانت مهمه ضابط التخطيط هى مساعده رئيس شعبه العمليات فى وضع أى خطه لقاده الجيش .. وكان الوضع يختلف على الجبهه من سنه لسنه بناء على ما نقوم به من عمليات حتى وصلنا للنقطه التى انطلقنا منها فى 73 وكان الجيش التانى وقتها مكون من ثلاث فرق وهم / الفرقه 16 جنوب الاسماعيليه والفرقه التانيه شمال الاسماعيليه والفرقه 18 فى القنطره وقطاع بورسعيد .. وكانت لحرب الاستنزاف فضل كبير لانتصار اكتوبر لاننا تدربنا على الاتى : - دفع عناصر الاستطلاع لعمق العدو . - دفع دوريات قتاليه فى قلب العدو تقاتل وتعود بالاسري . - اداره نيران المدفعيه على النقاط الحصينه ومدفعيات العدو. - التدريب على اقتحام قناه السويس بدون كبارى . وفى اكتوبر 72 كنت ترقيت لرتبه مقدم وقتها عين قائدا للجيش سعد مأمون وفي ذلك التوقيت كان سيتم تجاوزي لمنصب قائد كتيبه. واذكر ان اول خطه دفاعيه بعد النكسه كانت الخطه 170 وهى مبنيه على الاسلحه المتوفره وقتها للدفاع ثم بعد ذلك تحولت الى الخطه 200 وهى ايضا دفاعيه وكانت تشمل الثلاث فرق وكانت منهم فرقه مكلفه بمواجهه كبيره جدا حتى تم تشكيل الفرق بشكل صحيح ووقتها تم تشكيل الفرقه 21 مدرعه ولواء مدرع مستقل وقطاع بورسعيد لوائين وهذا كله كان يتم مع تطور السلاح للجيش وكنا قد انشانا فى الخطاطبه نقطه حصينه مثل تلك التي اقامها العدو ومطابقه لنقاط خط بارليف الحصينه تماما لتدريب الجنود عليها. من فتره 67 حتى 73 تم عمل مشروعات استراتيجيه تعبويه كثيره تحت الكثير من المسميات لهذه المشروعات من ضمنها الخطه بدر والمأذن العاليه وتم تطوير خطط الحروب من وقتها وكان يوجد خطه وهى خطط تدريبيه ومن الممكن بعد وضع الخطه ان تنفذ ويتم التدريب عليها او يتم الغائها حتى تم عمل الخطه جرانيت 2 المعدله فى 1973 ، وكل هذه الخطط كانت توضع طبقا للقدرات التسليحيه فى وقتها لدى القوات المسلحه وغير صحيح ان اول خطه لعبور القنال وهى خطه المأذن العاليه كانت من وضعها الشاذلى سنه 71 لان من بعد النكسه تم وضع العديد من الخطط لتحرير سيناء ثم بدأ الشاذلى فى وضع الخطط بناء على الامكانيات المستجده فى القوات المسلحه وقتها . وذهبت الى غرب القنال ببورسعيد عند اللواء 30 وتوليت قيادة الكتيبه 149 وكان يهمنى ان الحق دورى فى قياده الكتيبه حتى يكون لى الحق ان اكون قائد لواء ثم قائد فرقه ثم قائد جيش ولو ظللت ضابط تخطيط كنت سأحرم من كل هذه القيادات ولهذا كان لابد ان اقوم بتعديل مسارى وكان اللواء سعد مامون رافضا أن أتولى قياده كتيبه حتى تقدمت بشكوى وتوليت قياده الكتيبه ومرت سنه حتى اول 73 ثم عينت رئيس عمليات الفرقه 23 مشاه ميكانيكى كان مكانها فى الهايكستب على طريق القاهرة الاسماعيليه وكانت احتياطى للجيش التانى فى النسق التانى وبقيت فيها شهورا قليله حتى تم القبض على مجموعه من القاده منهم علي عبد الخبيروقائد الفرقه 23 وكانو حوالى خمسه او سته ( مجموعه صادق ) بتهمه محاوله قلب نظام الحكم ثم تم نقلى الى المنطقه المركزيه وكان اللواء عبد المنعم خليل قائدها وهو الذى طلبنى بالاسم وكنت انا نمره تلاته فى شعبه العمليات وبعد فتره كان مطلوب رئيس شعبه عمليات وكان الاساسى تم نقله والبديل له تأخر وكان هناك مؤتمر لابد ان يحضرة رئيس الشعبه فوجدت اللواء عبد المنعم خليل يبلغني أن اذهب سريعا لاحضر المؤتمر ذهبت وكان ملئ بلواءات وعمداء و كنت وقتها ترقيت لعقيد جلست فى اخر الصفوف حتى دخل الجمسى وسأل هل حضر الجميع فقالوا تمام يافندم فنظر لى قائلا من انت فعرفته بنفسى وانى بديل رئيس شعبه العمليات لانه تأخر وارسلنى اللواء عبد المنعم خليل فصمت برهه ثم قال بعد ان ينتهي المؤتمر يجب ان تمرعلي في المكتب قلت تمام يافندم .. انتهي المؤتمر وذهبت له قال لى - غدا تسلم نفسك فى فرع التخطيط والغريب ان فرع التخطيط هذا لا يعين فيه الا ظباط الفرع لانهم المنوط بهم وضع خطط الحروب ومكانهم حساس جدا فكانت مفاجأه كبيره لى وقال لى اذهب لمنزلك ولا تذهب لقياده المنطقه ولكني اتصلت وابلغتهم بما حدث وقالوا لى نفذ الامر وذهبت في اليوم التالي لنقل متعلقاتى من المنطقه وذهبت لمكتب اللواء عبد المنعم خليل وهناك التقيت بالضابط جمال رشدي ( وهواقدم مني) قد خرج لتوة من مكتب اللواء عبد المنعم خليل وان محادثه تليفونيه قد جرت امامه بين اللواء الجمسي واللواء عبد المنعم خليل يبلغه فيها بالتعليمات الجديده الخاصه بنقلي وقد حدثه اللواء عبد المنعم خليل انه سيفتقد عملي في المنطقه المركزية بعد ان طلبني اللواء الجمسي بنفسه .... وعندما التقيت باللواء عبد المنعم خليل في مكتبه قال لي اللواء الجمسى طلبك للعمل معه وصدر قرار من الوزير بنقلك لهيئه العمليات .. اديت التحيه ونفذت الامر وتوجهت الي اللواء الجمسي حيث ابلغني بالانتقال الي فرع التخطيط لأبدأ العمل مع الزملاء هناك فى وضع الخطط المطلوبه وكان هذا فى سبتمبر 1973 وكانت كل الخطط تنفذ بخط اليد وتم فتح مركز عشره وكنا نقوم بوضع خطط كمشاريع حرب الى ان جاء يوم وكان الجمعه 5 / اكتوبر / 1973 حرب أكتوبر من داخل مركز العمليات الرئيسي – مركز 10 تم رفع كل الخطط ووضع خريطه عمليات وتم كتابه الخطابات لجميع القيادات على مستوى الجيش بخط اليد ووضعها فى اظرف مغلقه وتم تعيين ضباط لتسليم هذه الاظرف ووقتها علمت انها الحرب بلا شك .. وقد كتب فى الاظرف تحددت ساعه س لتكون ساعه 1405 يوم 6 / اكتوبر / 1973 التوقيع رئيس اركان حرب وتم تسليمه لظباط كانت رتبتهم مقدم كل ظرف يصل للجيش الثانى وواحد للثالث وواحد للمنطقه المركزيه و و و وهكذا لكل القيادات ويكون التسليم للاظرف يوم الجمعه بعد الصلاه ومركز عشره عباره عن غرفه كبيره يخرج منها عده طرقات كل طرقه فى نهايتها غرفه وكل غرفه مخصصه لجهه معينه مثلا غرفه للجيش التانى وغرفه للجيش التالت وغرفه للمخابرات وهكذا وكل غرفه متصله بالجهه الخاصه بها تاخذ منها البيانات او ترسل لها تعليمات وكان يوجد فرع اعداد الدوله للحرب ..الغرفه الاساسيه يوجد بها حائط من الزجاج يقف خلفها عسكرى يرتدى اسود ويرسم عليها حركه القوات الجويه وعليها خريطه مصر من سيناء للدلتا وهم يرسمون عكس الاتجاة مثل المرآة بحيث يراهم الضباط والقاده بالوضع الصحيح وقد تدرب كل من بالغرفه علي هذا ومكتوب فوق هذا الحائط وما رميت اذ رميت ولكن الله رمى على الجانب الاخر معلق خريطه العمليات وعلى طاوله كبيرة وسط الغرفه يوجد خريطه ايضا للعمليات لكنها مرسومه بخطوط خفيفه جدا بحيث كل بلاغ ياتى لنا نقوم برسمه بخط ثقيل فنستطيع ان نعرف خط السير لكل قياده وكل مهمه تم تنفيذها الي اي مدي وهذه الطاوله كبيره جدا فى نصف القاعه ويوجد بنش مرتفع فى الجهه المقابلة للحائط الزجاجى الخاص بالقوات الجويه يجلس عليه الوزير ورئيس الاركان ورئيس الجمهوريه ولواء اخر مهمته التنسيق مع الجيش السورى وهو لواء مصرى اسمه بهى الدين نوفل ويوجد ثلاث ظباط من الامانه العامه اما بالنسبه للتحرك داخل الغرفه فمن الجائز نزول الرئيس او وزير الدفاع او رئيس الاركان ومشاهده الخريطه ليرى سير العمليات ثم يعود لمكانه اما الصوره المشهوره بوقوفهم جميعا امام الخريطه فهذه للتصوير فقط . بالنسبه للقوات البحريه جاء امر لقطعه بحريه على اساس انها في رحله ويتم توجيهه فى اى اتجاه سير وكان لديه ظرف ممنوع فتحه الا بعد اتصال لاسلكى وعندما وصل باب المندب اتصلت به القياده ليفتح الظرف وكان هذا يوم الجمعه وجد اوامر بمنع مرور اى مراكب اسرائيليه . اما بالنسبه لاختيار توقيت الحرب لماذا توقيت 1405 وليس 1400 فهذا تم بناء على حسابات كثيره . فتم استدعاء قائد القوات الجويه وقالو له مطلوب منك تحقيق ضربتين جويتين قبل اخر ضوء تاخد وقت اد ايه ؟ فقال ضربه وارجع اعمل اعاده ملئ ثم ضربه ثانيه يعنى هحتاج 4 ساعات .كان ميعاد آذان المغرب في هذا اليوم 1735واخر ضوء يكون بعد المغرب بنصف ساعه اي 1805 نطرح اربع ساعات يبقى التوقيت 1405 اما بالنسبه لسوريا فهى تلتزم بتوقيت الحرب بالنسبه لنا رغم فارق التوقيت حتى يحدث ارباك للعدو ويكون الضرب من اكثر من جهه فى توقيت واحد الى جانب ضرب المدفعيه فى نفس التوقيت . كان شعورى وقت تجهيز خطه الحرب يبدأ بثقه قليله وكانت هذه الثقه تزداد كلما اقترب موعد الحرب لان كلما اقترب موعد الحرب ونجد ان العدو لم يتحرك فنطمئن ان عنصر المفاجاه واستباقيه بدء الحرب لنا فتزيد ثقتى ان هذه المره مختلفه عن 67 حتى جاء الرئيس السادات يوم 6 / اكتوبر / 1973 قبل موعد الحرب بساعه وكان العدو فى اماكنه ولم تتحرك قواته وكان فى التوقيت هذا لم يغادر اى فرد مركز عشره بالاخص الجنود . يوم 6 اكتوبر 1973 كما ذكرت جاء السادات الساعه الواحده بعد الظهر وسلم علينا وبعد مرور عشره دقائق نظر فى ساعته وقال ان شاء الله العمليه هتتم بسلام وسنحقق هدفنا بإذن الله ثم بعدها وقف الجمسى وقال الحمد الله يا فندم نجحنا فى خطه الخداع وحتى الان لم نرصد اى تحرك للعدو وكانت الساعه تقريبا 1.45 وقبل الضربه الجويه بخمس دقائق قال الجمسى لقد سبق السيف العزل ورد عليه السادات وقال بالتوفيق . اول بلاغ جاء لنا كان من القوات الجويه انه تمت الضربه الجويه بنجاح بنسبه تتعدى ال 95 % وفقدنا ست طائرات ومنهم عاطف السادات اخو السادات وطبعا كنا فى سعاده متناهيه وتكبيرات منا رجت مركز عشره كله وبناء عليه قالت القوات الجويه انه ليس ضرورى عمل الضربه الجويه الثانيه لان الاولى حققت الهدف من الضربتين لكن الخطأ هو خروج الهليكوبتر بدون حمايه ويسال فى ذلك القوات الجويه ومع ذلك خسائر الهليكوبتر اقل من المتوقع لها مثلما كنا متوقعين ان الخسائر فى المقاتلات 25% ولكن كانت الخسائر ست طائرات فقط . ثم بدأت تأتى لنا سيل من الشفافات المرسله من الحجرات التابعه للمركز مرسوم عليها موقف العبور للجيشين الثانى والثالث نتسلمها ونبداء برسمها على الخريطه الكبيره الموجوده امامنا . وبعد مرور حوالى ثلاث او اربع ساعات اصبح واضح على الخريطه موقف الجيشين من انشاء كبارى او تعطيل انشاء كبارى ونقاط العبور والاستيلاء على النقاط الحصينه للعدو وبدأت إداره المخابرات واستطلاع الجيشين ترسل لنا البيانات عن موقف العدو وتحركاته وتبلغنا المخابرات بعدما تكون ابلغت الجيشين بالمعلومات حتى يتخذ التدابير اللازمه وفى حاله ابلاغ الجيش عن موقف معين تتعرض له القوات ترسل المخابرات تاكيد او تصحيح للمعلومه لهم ثم يتم ابلاغنا . وكان من اهم الاجهزه التى تساعدنا فى التبليغ عن الموقف فى الميدان جهاز الفكسملى يتم ارسال خريطه سريعه بالموقف اقوم بتسلمها وانزالها على الخريطه الكبيره امامى وعن طريق هذا الجهاز يمكن الاتصال باى نقطه للاستفسار او اعطاء تعليمات وهذا الاتصال مشفر . والجدير بالذكر انه كان مذكور فى الخطه انه بعد ثلاث ايام ( يتم وقفه تعبويه أو بدون ) يتم تطوير الهجوم وبالفعل توقفنا خمس ايام ومن الممكن ان تصل لشهر وهذا كان ضرورى حتى يتم ترتيب الصفوف والخطوط الخلفيه جيدا ولو لم نقوم بها كان من الممكن حدوث اكثر مما حدث اما بالنسبه لتطوير الهجوم كان لا بد من حدوثه وهو موضوع فى الخطه ولكن يتم بشروط وهى ( الا تكون امامك عدائيات بحجم كبير وانك تستطيع استخدام الوحدات المدرعه فيتم تطوير الهجوم للوصول الى المضايق ) وعدم تطوير الهجوم يوم 8 لانه كانت هناك نقاط قويه يتم تصفيتها ولم تتم عبور كل القوات ولذلك تطوير الهجوم كان ليس فى صالحنا لاننا تمسكنا بما وصلنا له وامناه جيدا حتى يوم 8 وان لم تقوم بترتيب صفوفك وتجهيز قاعده انطلاق صحيحه لتطوير الهجوم فهذا كان سيسبب خسائر كبيره يمكن ان تصل للقناة ويحاصرك بالداخل وقتها مافائده هذه الحرب فكانت النتيجه هى انه يوم 6 و 7 و8 اكتوبر حققت المطلوب منك فى الحرب بناء على الخطه الموضوعه بنسبه 100 % كأنك تحضر بيان عملى حتى جاء يوم 9 تغيرت الامور بالهجوم المضاد للعدو ومع ذلك كان الافضل تطوير الهجوم يوم 8 لكن كان سينفذ بصعوبه بالغه وكان الاساس فى اتخاذ قرار تطوير الهجوم هو تخفيف الضغط على سوريا . وبالنسبه لتغير سعد مأمون بعدما اصابته ازمه قلبيه واستبدل باللواء عبد المنعم خليل لانه كان فى الاساس قائد للجيش وكان مطلع على الخطط الموضوعه ولذلك كان هو انسب شخص لتولى المهمه من بعده . وجاء لنا خبر الثغره فى نفس توقيت حدوثها ليله 15 :16 اكتوبر وكان قبلها قتال عنيف جدا جنوب الفرقه 16 عند كتيبه حسين طنطاوى وكانت على بعد حوالى 3 او 4 كيلو من البحيرات المره فكان من الصعب تغطيه كل هذه المسافه بكتيبه منفرده لان قدرتها تغطى حوالى كيلو او كيلو ونص علي الاكثر بل كانت هذة المهمه بحاجه الى وحده كامله . وكنا قد اكتشفناها قبل ذلك ان الفرقه 16 لا تصل حتى البحيرات المره وكان من المفروض ان الفرقه 16 تغطى هذه المنطقه وكنا طلبنا من الجيش تامين هذه المنطقه لكنه بسبب تطوير الهجوم لم يتسطيع ارسال قوات سريعا لتامينها بالسرعه المطلوبه فكانت النتيجه هى الثغره وهذا امر طبيعى لان الحرب سجال جزء اخفاقات وجزء نجاحات والعبره بالنتيجه النهائيه للحرب . والجدير بالذكر انه عندما نقول قرار الجيش للدفاع اذا اكتشف العدو تحركاتنا قبل الهجوم وسبقنا هو بضربه مضاده استباقيه هيكون من النقاط التاليه ( جنوب الاسماعيليه ( الدفرسوار ) او شمال الاسماعيليه من عند التمساح او من القنطره ) ... فسيكون رد فعلنا التعامل معه وبعد القضاء عليه تتم عمليه العبور وكل هذا موضوع بالخطه فكنا نعلم ان من ضمن النقاط التى تسبب ثغره هى الدفرسوار ولكن للاسف لم يستطيع الجيش ارسال قوات بسرعه لتغطيه هذه النطقه .. وكنا قد بلغنا اننا رصدنا الكوبرى الاسرائيل وهو مجرور او مقطور على عجل من الطاسه و كانت على مدى 30 كيلو ولا يوجد عندنا مدفع يضرب على كل هذه المسافه ولكن حاولوا التعامل معه بكل الطرق المتاحه وقتها لم يتم تقديم اقتراح بطلعه طيران لضرب الكوبرى او الدبابات التى تقطره وانما صدر الامر للمدفعيه بالتعامل معه . فور علمنا بعبور سبع دبابات لغرب القنال وانتشرو بسرعه كبيره ووصلو للترعه الحلوه ( ترعه الاسماعيليه ) وكانوا رافعين العلم المصرى على دباباتهم والاهالى انخدعوا فيهم وقاموا بالتصفيق لهم على انها قوات مصريه انتابنا القلق وكان وقتها الرئيس فى طريقه لمجلس الشعب لالقاء خطاب فابلغناه بهذه التطورات على الجبهه. واعطينا الامر ل 12 كتيبه مدفعيه بالضرب على الثغره فى وقت واحد اى حوالى 144 مدفع يضرب فى وقت واحد وظلو يضربوا علي الثغره اربع ساعات متصله واعترف شارون بنفسه بذلك وانه اصيب من جراء هذا القصف وعلى الرغم انه أخذ أمر بعدم العبور الا انه اصر على الدخول . وكان اسلوب اداره العمليات فى الغرفه وقتها مثل بدايه الحرب ولم يتدخل السادات فى العمليات القتاليه نهائيا ولكنه ممكن يتدخل فى حاله اتخاذ قرار سياسى مثل تخفيف الضغط على سوريا ولكن يمكن لرئيس الاركان التدخل فى الاعمال القتاليه مثلما حدث مع الشاذلى وتولى هو قياده الجيش الثانى بدلا من اللواء عبد المنعم خليل حتى يوم 19 او 20 اكتوبر وسمعت انه يقال انه رجع منهارا بعد ذلك ولكنى لم أرى ذلك بعيني وأنما جاء وابلغ السادات بالوضع وخطورته ولكن ما ذكره السادات عن عوده الشاذلي منهاراً اعتبر هذا تعبير سياسى لا اكثر . وكان اكثر اشاره تسببت فى قلق كبير اثناء الثغره هى عندما حدثت الثغره انقطع الاتصال نهائيا بقياده الجيش التالت فتخيلنا انه تم القضاء عليها تماما والاستيلاء عليه ولكن بعد ذلك اكتشفنا انها انسحبت من مكانها وذهبت لمكان تبادلى وعرفنا ذلك عندما حققنا اتصال مع اللواء عبد المنعم واصل وابلغنا بذلك . واحب ان اشير لبطوله اهالى السويس التى تصدت لقوات العدو التى دخلت للسويس وتصدو ل 17 قطعه مدرعه وعربه مصفحه وفر منها الاسرائيليين ليلا وقامو بالاختباء فى البيوت المهجوره وقامو بالتسلل هربا من قوات الجيش الثالث المتواجده هناك مع المقاومه الشعبيه . مفاجأت تاريخيه وتصحيح مفاهيم مغلوطه بخصوص الخطه شامل التى لم تنفذ فهى خطه مكونه من ثلاث فرق مدرعه وميكانيكيه لمحاصره الثغره وتقسيمها لثلاث اقسام وكل قسم يدمر جزء من الثغره من الشرق للغرب بعد حصارها حصار محكم وكان المسئول عن تأمين القاهره الحرس الجمهورى وتم تجميع التشكيلات التى تكون الثلاث فرق حتى تقوم بتصفيه الثغره بضربه مضاده ثم اثناء الاعداد جاء كيسنجر وقال اننا على علم انكم تقومون بتجهيزات لفرق لعمل ضربه مضاده للقوات الموجوده فى غرب القنال فقال له السادات مظبوط فقال له كيسنجر انهم مستعدين للانسحاب من الغرب للشرق بشروط وهى : - فك حصار باب المندب . - ترك النقطه الوحيده التى لم تسقط فى بورفؤاد . فوافق السادات وبالفعل انسحبت القوات المعاديه من الغرب لشرق القناه يقال انه من ضمن الشروط انه لا يوجد دبابات مصريه على الضفه الشرقيه للقنال وان الجمسى بكى عندما علم بذلك وان هذا جعله يبكى عندما علم ان السادات وافق ولكنى لم اسمع مطلقا بهذا الكلام واعتبره عارى تماما عن الصحه واؤكد علي انه لم تنسحب أى دبابه من شرق القناة نهائيا ولا حتى اى مركبه خاصه بالجيش وإن ذكرت هذه المقوله فى اى مذكرات فأنا اؤكد انها خاطئه تماما وغير صحيح ان كيسنجر هدد بأى شكل السادات انه لو لم ينفذ هذا الاتفاق ستكون الحرب بيننا وبين امريكا مباشرة لان السادات كان قوى ولا يقبل اى تهديد من اى نوع . ثم دارت العديد من المعارك على حدود الثغره بين قواتنا وقوات العدو بالمدفعيه والاسلحه الخفيفه لفتره طويله بعد هذا الاتفاق وكانو يتبادلون السباب فى بعض ويتوعدون لبعض . وكنا نستطيع ان نوصل السلاح والذخيره للقوات المحاصره باكثر من طريقه رغم الحصار لان الاثنين كانوا فى وضع صعب فكانو مجبرين على التعامل مع الموقف سياسيا اكثر منه عسكريا ولم تتاثر قواتنا بهذا الحصار . شارك معنا فى حرب اكتوبر 14 دوله منهم طيران من العراق و لواء سوداني والمغرب لواء والجزائر لواء وفلسطين وكتيبه من الكويت والعراق وغيرهم وكل دوله شاركت اما بقوات جويه او بريه او صاعقه . الشاذلى كان لديه ثلاثه واربعين توجيه اصدرهم وهو رئيس اركان حرب غايه فى الاهميه اهمهم كيفيه عبور فرقه بالكامل على الجسور المائيه فى قناه السويس بانساقها بترتيب يجعلها تمر بسرعه بكافه عربتها ومعداتها وافرادها ، وكل تقرير منهم كان يحل مشكله مهما كانت صغيره جدا او كبيره جدا وهذه التقارير ساعده كثيرا فى تنظيم حركه الجيش اثناء العبور وحل كل مشاكل الافراد والضباط وهذه ميزه فى شخصيته المنظمه جدا . انتهت خدمتي بالقوات المسلحه وكان منصبى وقتها رئيسا لهيئه عمليات القوات المسلحه سنه 1990 وتقلدت منصب محافظ السويس . فى النهايه كل القيادات قامت بدورها على اكمل وجه وكلا منهم له ما له وعليه ما عليه لكنهم جميعا اخلصوا فى عملهم بقدر المستطاع والنتيجه النهائيه رجوع ارضنا واسترداد كرامتنا واخذنا بثار شهدائنا الابرار . أجرى الحوار المجموعة 73 مؤرخين منقول
  8. وفقا للمبدا الذى نسير عليه وهو التحليل العسكرى والنقد والتفنيد وفقط بعيدا عن اى عواطف او ميول او مشاعر تتدخل فى تحليلاتنا وارائنا العسكريه وان الامر يسير وفق مبادئنا وضمائرنا وفقط الامر بعيد كل البعد عن السير على هوى شمامى الكله والمنافقين الشامتين وووو ..هؤلاء لن ننزل لمستواهم اصلا لانهم فى القاع ...ولن يصلوا يوما لرؤيتنا وتحليلنا الفيديو هو للواء أركان حرب نجم الدين محمود - مدير إدارة المتاحف العسكرية - يقول في لقاء مع التلفزيون المصري إن معركة (حطين) انتصر فيها رمسيس الثالث على الحيثيين، ومعركة (عين جالوت) حرر بيها صلاح الدين بيت المقدس!!!!! https://www.facebook.com/mohamedahmedelwakeel/videos/651523028355451/ + الفيديو الكامل للحلقه المعروف تاريخيا ياخوه ان معركه حطين هى التى انتصر فيها الناصر صلاح الدين الايوبى على الصليبيين وبمقتضى نتائجها تحررت القدس واما معركه عين جالوت عام 658 هجريا فكانت بقياده سيف الدين قطز وقد انتصر على المغول وسحقهم بعد اقترابهم من مصر واسقاطهم لعده دول وخلافات كانت مصر هى نهايهتهم ....الموضوع باختصار . لا اعرف هل يقصد اللواء ذلك بالفعل وفقا لمعلوماته التاريخيه بناء على منصبه الهام الذى يتطلب حضور واستيعاب لمجريات التاريخ او ان الامر سهو منه وهو ما لا ارجحه!
  9. استقبل الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدوله للانتاج الحربي وزير الدفاع البريطانى مايكل فالون بمقر ديوان عام الوزاره ناقش الجانبان التطورات الراهنه على الساحه الدوليه والاقليميه لدول البحر المتوسط فى مكافحه التطرف والارهاب فى المنطقه مؤكدين على دورمصر الريادي فى تدعيم الامن والاستقرار لدول جنوب البحر المتوسط والشرق الاوسط واشاد مايكل بالدور الفعال والبناء لوزاره الانتاج الحربي فى تطوير وتحديث القوات المسلحه باحدث اساليب نظم التسليح لمسايره القفزات التكنولوجيه السريعه التى يشهدها العالمكما استعرض العصار الصناعات المتنوعه لشركات الانتاج الحربي من الاسلحه والذخائر وبحث امكانيات تطوير هذه الخطوط وتحديثها وفقا لاحدث التكنولوجيات العالميه فى مجال الاسلحه بالتعاون مع الجانب البريطانى
  10. غادر الفريق أول صدقي صبحي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، القاهرة، متوجهًا إلي جمهورية روسيا الاتحادية، يرافقه اللواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربي المصري على رأس وفد عسكري رفيع المستوى، في زيارة رسمية تستغرق عدة أيام. تشهد الزيارة إجراء عدة مباحثات مع كبار المسئولين الروس في ضوء التعاون الاستراتيجي المصري الروسي، حيث يعقد الاجتماع الثالث للجنة العسكرية المصرية الروسية المشتركة لمناقشة عدد من الملفات والموضوعات في ضوء علاقات الشراكة والتعاون العسكري بين القوات المسلحة لكلا البلدين في العديد من المجالات. صورة اجتماع 2015
  11. المقدمه : سمعت وقرأت كثيرا عن الطيار سميرعزيز ، انه اسطوره في تاريخ الطيران المصري لما له من جرأه ومهارة يحسده عليها الاخرين ، وكثيرا ما قرأت عنه في كتب ومقالات اجنبيه تمجده وتبرز دورة كطيار مصري بارز في حرب الاستنزاف وحرب اكتوبر . ففي عالم الطيران المقاتل هناك نوعان من الطيارين لا ثالث لهم ، الاول طيار ممتاز يؤدي المطلوب منه بدقه وكفاءه ، والنوع الثاني هو من ولد ليكون طيارا ، Born to Fly ولا احد في القوات الجويه المصريه منذ نشأتها وحتي العقد الاول من القرن الجديد ، الا ويعرف ان سمير عزيز ولد لكي يطير ، فلا مجال له في العيش الا في حياه السرعات فوق الصوتيه وداخل كابينه طائرته المقاتله . يعرفه الاسرائيليين والغربيين بـ سمير ميخائيل الطيار المصري الجرئ جدا . حياته عبارة عن احداث غير متوقعه وغير عاديه ، فقد كسر العديد من النظريات العلميه حول عمل الطائرات المقاتله ، فقد قال عنه العميد طيار احمد المنصوري ، ان قمم الاشجار تئن من طائرته التي تطير ملامسه لها بسرعه كبيرة جدا ، واضاف لنا ان طائرة سمير عزيز لابد وان يكون بطنها مشوة الطلاء بفعل قمم الاشجار التي تمسح الطلاء من عليها . سمعت الكثير عنه من زملائه الطيارين ، فقد أجمعوا علي جرأته الشديده جدا في الطيران وقدرته علي تطويع الطائرة لتلبي ما يريده ، ورغم انني توقعت ان تكون افعاله تقف علي حافه التهور الا انني عدلت عن رأيي عندما قابلته ووجدت ان شخصيته المندفعه القويه تحسب حساب كل شئ ، فقد كان الموت رفيقه في خلال فترات حياته وخدمته في القوات الجويه المصريه ، حتي وإن كان علي الارض ، فقد اختصت طائرة اسرائيليه مطاردته علي الارض يوم النكسه المشئوم لانه وبسبب انه مقاتل فقد افرغ خزانه مسدسه الضعيف في جسد تلك الطائرة التي كانت تطير علي ارتفاع منخفض جدا ، ورغم ان الطائرة لم تتأثر بطلاقاته الا ان الطيار عاد مطاردا سمير عزيز ونجا سمير من الموت ومن طلاقات الطائرة المندفعه تحت اقدامه بفضل رد الفعل الغزيري السريع . واثناء حرب الاستنزاف اقلع بمفرده من مطار الغردقه وبدون اوامر وبدافع الغيظ تجاه احد مطارات العدو في جنوب سيناء (رأس نصراني – شرم الشيخ حاليا ) لكي يبث الفزع في نفوس الاسرائيليين القابعين في ارض مصر ويستمتعون باللهو والراحه ، فما كان منه الا انه درس الموقف تماما ورسم لنفسه خط سير ليفاجأ الاسرائيليين مفاجأه تامه ، ويعود لقاعدته بدون ان يخبر احدا عن ذلك ، ويظل ذلك سرا في داخله حتي يبوح به للمجموعه 73 مؤرخين اثناء الحوار معه . اما عن لقاءنا به فجاء عكس التوقع تماما ، فالرجل شعله حماس وحيويه (بسم الله ماشاء الله ) ولا تستطيع ان تجاريه في قفاشاته ودعاباته ، فأضفت حرارة استقباله لنا ودعاباته جوا من المرح علي جلسات الحوار معه جعلتنا نحس جميعا بأننه نعرفه منذ زمن طويل جدا . احس بفخر ما بعده فخر ، بانني جلست وتحاورت مع النسر المصري سمير عزيز صاحب السمعه العاليه جدا في مجال الطيران المقاتل المصري ، والذي كان ومايزال اسمه يلاقي اهتماما واسعا علي المستوي العالمي في مجال القتال الجوي ،وكان يجب ان تخرج تلك التسجيلات في اطار مكتوب في اسرع وقت ممكن لكي يقرأها الجميع ، ليس لتمجيد شخص سمير عزيز بل لتمجيد دورة وسط ماكينه هائله من رجال القوات الجويه والتي بعرقها ودمها وكفاحها اهدت مصر نصر اكتوبر المجيد التخرج والالتحاق بالمقاتلات ولدت عام 1943 وتخرجت من الكليه الجويه عام 1963 بالدفعه 14 برتبة ملازم طيار ،ثم تم توزيعنا على جناح المقاتلات،وحصلنا على فرقه مقاتلات فى مطار كبريت وكان قائدهالعقيد محمد نبية المسيرى ، ثم انتقلت الى سرب ميج-17 مقاتلات قاذفه ، ولم استمر به طويلا وانتقلنا بعدها الى المقاتلات الميج-21 برتبتى الصغيرة وهي الملازم ، وكانت اول دفعه من الملازمين تنقل الى الميج-21 التي وصلت مصر حديثا في ذلك الوقت ، وكانت طائرات الميج-21 التي وصلت مصر كلها ذات مقعد واحد فقط ولم يكن قد وصل طائرات للتدريب ذات مقعدين ، فكان يتم تدريبنا على طائرة ميج-17 وعند مرحلة الهبوط ننفذ اجراءات الهبوط وكأننا على الميج-21 ، بعدها كنت اطير بمفردي (سولو) على الميج-21 ، وشعرت فى اول طلعه ان الطلعه كلها لم تأخذ ثوان معدوده من شدة سرعه الطائرة الميج 21 مقارنه بالميج-17 ، وكان هذا اول انطباع لى بالنسبة للميج-21 ، السرعه الكبيرة ، وتسارعها العالى جدا . وكان معى بتلك الفرقه زملاء اتذكر منهم طيار اسمه نديم ، وبعدها تم نقل كل طيارى الفرقه الى اماكن اخرى واكملت وحدى تلك الفرقه . بعدها انتقلت الى اليمن عام1965 وكنت برتبة ملازم اول،وكان هناك في اليمن طائرات ميج-17 فقط ، وطرنا عليها نظرا الى عدم وجود ميج-21 نعمل عليها ، وكانت تلك الفتره باليمن فترة هادئه ، فكنا ننفذ طلعات استعراضيه امام القبائل اليمنيه المعارضه بغرض ارهابهم فلم يكن احد من تلك القبائل قد سبق له رؤيه طائرات من قبل ، فكنا نثير الذعر في نفوسهم بشده ، امتدت تلك الفتره الى 3 شهور باليمن ، وكان معى بها صلاح دانش ، وكنا نأخذ اجازة كل 27يوم الى القاهره ، وفى احدى الاجازات عدت منها متزوجا وكان معنا ايضا نجيب وهانى مظهر . وعدنا بعد الثلاث اشهر الى مطار المليز وكان به سرب ميج-21 وسرب ميج-19 وكان معى بالسرب فريد حرفوش واموزيس ميخائيل عازر ، وكان من الاشياء الغريبه انهم كانوا يطلبون منا تسخين الطائرات فجرا اولا ثم نعود للافطار ونكمل الطيران ، وكانت هذه من الاشياء الغريبه فهي مثل ما نقوم به من تسخين محرك السيارة صباحا وهو شئ لم نعتد عليه،واذكر انه قد حدث فى تلك الفتره بعض الاشتباكات بيننا وبين اليهود بالعريش ولكننا لم نشترك بها . وكانت الميج-21 بها ميزه انها تستطيع الارتفاع حتى 20كيلو وهو ارتفاع عال جدا في هذا الوقت وبأحدى الطلعات كنت بمفردي ف طرت على ارتفاع عال جدا وذهبت بمحاذاه الحدود لكى ارى اسرائيل وشاهدتها كلها حتى لبنان وكان هذا من باب حس الاستطلاع بالنسبه لينا كطيارين برتب صغيرة لنرى تلك البلد التى لا نعلم عنها شئ . بعد 3 اشهر كنت قد ترقيت الى رتبة نقيب ،وانتقلنا الى مطار ابو صوير وكان قائد السرب ممدوح طليبه وكان معنا اموزيس وحسين عزت وهانى مظهر ، وبعدها طلبوا منا نقل السرب الى مطار فايد فقام الطيارين بنقل الميج-21 الى فايد و كان القائد (الليدر) الذى اعمل معه يسمى النوادى وعدنا الى فايد بطائرة ياك-18وكان هو بالامام وانا خلفه في المقعد الخلفي ،وكنا قد قمنا باصطياد قنفد سابقا فالبسناه براشوت صغير وعند وصولنا فوق فايد القيناه بالبراشوت فوق المطار ،كدليل على وصول السرب ، وبالطبع سقط القنفد ومات وكان ذلك فائلا سيئا وعدنا للطيران على طائرةMig-21 وكانت من طراز F13 وهو احد اول الطرازات التي حضرت الي مصر وكانت تلك الطائرة ممتازه من حيث خفتها ورشاقتها ومسلحه بمدفع وصاروخين k13وخزان وقود بباطن الطائره يسع 500لتر، وفى تلك الفتره كان يتم شحننا معنويا ضد اليهود واننا يجب ان نهزمهم شر هزيمه وأننا متفوقون عليهم ونستطيع سحقهم ، وقبل الحرب ب15يوم وتحديدا في الرابع عشر من مايو 1967رفعت حالة الطوارئ ووتم منع الاجازات . يوم 5 يونيو 1967 وجاء يوم5يونيو 1967 ،كنت حالة اولى على الممر من السادسة حتى الثامنه صباحا ، وحاله اولي معناها ان اكون في كابينه طائرتي علي اول الممر مسلح ومستعد للاقلاع في اي لحظه للاشتباك ، وكان معى اموزيس قائد السرب وكان معنا بالمطار طائرات سوخوى-7 وكانت طائرات رديئه وكنت قد نفذت معهم طلعه تدريبيه وشعرت بتدنى مستواها القتالي ، وكان معنا ايضا سرب يسمى سرب العروبه وبه طائرات ميج-19. وبعد الثامنه ذهبنا الى الميس لنحلق ذقننا ، وبعد قليل سمعنا صوت انفجار كبير وشاهدنا الطائرات بأول الممر تحترق ،وكان عمرى وقتها 24 عاما فكان اداركي للصدمه متأخرا كثيرا لحداثه سني ،فقال لى اموزيس في دهشه اننا نُضرب !!، وركبنا سياره جيب واتجهنا الى اول الممر لنقلع وكان هناك 4 طائرات ، ونحن بنصف الطريق تم ضرب تلك الطائرات ،فقال لى اموزيس "روح على الطيرات اللى في أخر الممر " ونحن بالطريق ايضا تم ضرب تلك الطائرات ، وضربوا ايضا استراحة الطوارئ . وكانت طائرات الميج-21 مرصوصه بجانب بعضها وبين كل منها مترين وأمامها السوخوى-7 فكانت في صفأخر مقابل لصف الميج 21،ورأيت هذا المشهد بعينى ، جاءت طائرة أسرائيلي وضربت طائرة ميج-21 من تلك الطائرات المرصوصه فأنفجرت بسبب الجاز (الوقود )الموجود بداخلها ، فاشتعلت واشعلت الطائرة التى بجانبها ، ورايت صاروخ يخرج من طائرة ميج-21 محترقه لينفجر بالسوخوى-7 التى امامه ، وأشتعلت السوخوى بدون ان تضرب وهنا شعرنا بهلع شديد ، الانفجارات بكل مكان و كل شئ يحترق ، طائرات لاعدو لا تترك شئ ، حتى السيارات التى تنقل وقود الطائرات تم ضربها . قابلني طيار اسمه يسرى رمضان خريج الدفعه 15 ، وكان طيار على الميج-19 قالى لى " تعالى نروح غرفة العمليات نشوف ايه اللى بيحصل " ذهبنا الى هناك فوجدت اعلى الغرفه مدفع مضاد للطائرات ولا يوجد عليه احد ، فذهب اليه وحاولت ان استخدمه ولكنى بالطبع لم استطيع فلم اكن اعمل كيف يعمل، شاهدت طائرة سوبر مستير تتجه نحوى لكى تضربنى ، فقفزت من على المدفع وضربته الطائرة فانفجر ، ثم وقفنا امام غرفه الطوارئ فأطلقت طائرة سوبر مستير صاروخ أنفجر بجوارنا فأنبطحت ارضا لكن يسرى لم يسرع بالانبطاح فاصيب بشظية بقدمه ،واشتعلت النار امام باب غرفة العمليات فأصابنى نوع من التجمد،ولا اعرف ماذا افعل ، فخرج موجه ارضى من الغرفه واطفأ الحريق بسرعه ودخل مره اخرى بسرعه . ثم ذهبت انا ويسرى الى العياده ، ثم عدت الي ارض المطار وجدت جميع الطائرات محترقه حتى ان هناك طائرة صغيرة تسمى هارفارد بمحرك مروحى تم ضربها .، واصبح المطار بالكامل مدمر،وجاءت اوامر بتجميع الطيارين ووزعوا علينا بنادق اليه ،ونقلنا الى فندق امام المطار وخرجت وكان معى فاروق حماده وممدوح حشمت وفريد حرفوش فوجدنا سياره فولجا ، ثم راينا طائرة مستير تطير على ارتفاع منخفض جدا من فوقنا ، فأخرجت طبنجتى ، واطلقت عليها النار واصيبت بالفعل ، ونظرالى قائدهاواستمر بخط سيره العادى كأن شيئا ما لم يحدث ، فما الذي يمكن ان تسببه طلقه طبنجه في طائرة مقاتله بعدها بثوان وجدت ممدوح حشمت يقول لى " يا فندم الطياره نازله عليك " فنظرت خلفى فوجدت الطائرة التى ضربتها تنزل على بالضبط ، فنظرت خلفى فلم اجد احد ، فقد نزلوا جميعا تحت السياره ، ولم اجد مكان بجانبهم ، فقلت افضل شئ ان اجرى اليه ليصعب عليه ضربى لانى لو اتجهت يمينا او يسارا يستطيع ان يعدل اتجاه طائرته ويضربني خصوصا ان الطائرة سرعتها بطيئه . شعرت انى اجرى اسرع من الفهد من الخوف ففتح الطيار النار مبكرا لكى يلحقنى ، فرايت دخان المدفع ، فقلت لنفسى انى سأموت حالا ، وبعد ثانيه واحده وجدت الطلقات بجانبى بالضبطوتطاير الرمال حولي من تاثير الطلقات المندفعه،ومن شدة خوفى قفزت علي سور كان امامى وجزعت زراعى. عدت اليهم مره اخرى فوجدتهم واقفين بجانب السياره مندهشين مما حدث ، ثم اخذنا السياره وعدنا الى مطار فايد فوجدت اموزيس وحسين عزت يقولون اننا سنذهب الى قاعده انشاص ،وعند وصولنا إنشاص وجدنا ان حال المطار هناك لا يختلف كثيرا عن مطار فايد ، فالتدمير قد طال معظم الطائرات ، ولم يكن لدينا شئ يمكن ان نقوم به ،فذهبنا الى اعلى استراحه الملك فاروق والتي خصصت لمبيتنا خارج حرم المطار ، فرأينا طئارة ميراج اسرائيلى تستطلع قبل الغروب ، فعمرت الرشاش لكى اضربه ، فقال لى اموزيس (متضربوش علشان ميعملش فيك زى بتاع فايد )فأطعته طائرات اسرائيليه فرنسيه الصنع من طراز الميستير طائره من طراز سوبر ميستير فرنسيه الصنع وفجرا طلبوا منا الذهاب الى قياده القوات الجوية صباحا، وعند وصولنا قالوا اننا سنسافر الى الجزائر لكى ناتى بطائرات نحارب بها ،ففرحنا جدا وكان معى فى تلك الرحله على زين العابدين و اموزيس وعادل نصر و فريد حرفوش وتيسير حشيش و سمير فريد وعز الدين ابو الدهب وكان معنا أيضا الدكتور محيى حماد وبديع وفائى ، وكنا فقط بلبس الطيران ، فلم يكن معنا اي ملابس اخري او اي حقائب . اخذتنا طائرة انتينوف الى الجزائر عند وصولنا وجدنا 6 طائرات ميج-21 فقط هى التى جاهزة للطيران فامضينا تلك الليله في تجهيز الطائرات ، وصباحا تشاجرنا لمن يعود بتلك ال6 طائرات ، وبالطبع عاد الاقدم والاعلى رتبه مني ،فسألنا عن طائرات أخرىفأدخلونا الى هنجر كبير وجدنا به طائرات ميج-17 عباره عن جسم الطائرة والجناحين واقفين بجانبها مفككتين ، فقلنا كيف سنطير بها قالوا لنا انتظرو حتى نجهزها لكم ، وبعد الظهر طلبونى انا وتيسير الشافعى لكى نمسك حالة طوارئ ، فتعجبنا وسألنا عن السبب قالوا ان هناك حاملة طائرات امريكيه امام السواحل الجزئريةوقد تقوم بالهجوم علينا ،فنفذنا الاوامر ونحن في دهشه كبيرة ، فأين الطيارين الجزائرين لكي يكونوا معنا ؟؟؟ وما الذي يمكن ان تقوم به طائرتين ميج 17 ضد حامله طائرات امريكيه ومجموعه القتال التابعه لها ؟؟ لكننا نفذنا الاوامر ونحن تحت تأثير الدهشه و سألنا عن التوجيه الارضى لكى يوجهنا قالوا لا يوجد أحد وبرج المراقبه لا يوجد به احد . اشاروا لنا الى اتجاه البحر وقالوا " لما نديكم الاوامر تطيروا من الاتجاه ده وتضربوا الحامله " فاتجهنا الى الطائرات وأنتظرنا حتى اخر ضوء و وبعدها قالوا ان الحامله غادرت وانتهت حالة الطوارئ ، وفى ذلك اليوم تنحى جمال عبد الناصر ، وجلسنا انا وفريد حرفوش على الارض نبكى لأننا كنا نحبة جدا. في صباح اليوم التالي تم تجهيز الطائرات واقلعنا بها وفى منتصف الطريق نزلنا فى بنى غازى لكى نعيد تموين الطائرات ، واقلعنا ونزلنا في طرابلس وكانت معامله الليبيين جيده، وصلنا الى مطار القاهره وكان الشعور العام هو الانكسار بالكامل وان الطيارين هم السبب فى تلك الهزيمة ، ولم يكون شعور الناس بالشارع فقط ، ولكن الاهل ايضا . ما بعد النكسه بعد وصولنا تم توزيعنا مره اخرى على الاسراب ونقلت الى غرب القاهرة واخبرونا بوجود عده طائرات من نوع MIG 21 – F 13 ولكنها من اوائل ذلك الطراز ، كانت سيئه جدا كان بها 1600لتر وقود فقط هذا المعدل لا نستطيع به ان نشتبك به بالكاد نطير اعلى المطار ولا نستطيع الوصول الى القناه ، وبدا الوضع بالقوات الجوية يتغير ، والتدريبات اليومية زادت وكان اليوم عباره عن طلعه تدريب وطلعه مظله وهكذا طوال اليوم ،مع البدء فى تموية الطائرات وهذا يعطى بعض الخفاء للطائرات ،لأن الطائرة ذات الون الفضى يمكن رؤيتها من على بعد40ك ، اما المموهه فأذا كانت داخل سحاب فيمكن ان تراها على بعد12ك فقط . وبعد ذلك تم تعيين مدكور ابو العز قائئد للقوات الجوية ، واشتركنا بطلعات علميات يومى14/15يوليو وكانت مهمتنا حمايه الميج-17 ، وكان لتلك الطلعه نتائج كبيرة فى اثبات ان القوات الجوية لم تمت . وصلت بعد ذلك طائرة جديده تسمى Mig-21 FL واختاروا افضل الطيارين للعمل عليها وكنت منهم ، وكانت هذه الطائرة مزوده بصاوخين فقط ولا يوجد بها مدفع وكانت تعتمد على الرادار فى الكشف عن الهدف وكان ذلك الرادار سئ جدا، فلم تكن في المجمل طائرة جيده انهينا الفرقه على تلك الطائرة وانتقل السرب الى المنصورة وكان الاختلاف قد ظهر من خلال بناء الدشم والممرات التبادليه ، والبالونات حول المطار ، وكل هذا يعطي احساس بأننا لن نتلقى ضربه قاسيه مره اخرى ، هذا بالاضافه الى ان التوجيه الارض أصبح به موجهين على درجه عاليه من الكفاءه امثال محمد الطباخ وفي تلك الفتره 1968 تم تعيين شلبى الحناوى قائدا للقوات الجوية وكان صاحب فكرة الكمائن الجوية والاشتباكات المدبره التي اثمرت عن عده اشتباكات ناجحه مثل كمين ممدوح طليبه والذي تم عمل عمله بتدبير محكم وادي الي اسقاط اربع طائرات ميراج اسرائيلي بدون خسائر من طائراتنا . بعد ذلك أخبرتنا القياده ان الجنوب بالكامل لا يوجد من يحمية و فانتقلت ضمن تشكيل يضم 6 طائرات الى الاقصر والتمركز هناك وكان معنا رمزى رمضان قائدا للسرب وانا كنائب لقائد السرب و احمد قدرى ووصفى بشاره . فى احدى المرات ذهب رمزى رمضان الى القاهره ولم يعد فاصبحنا 5 طيارين فقط ، مطلوب منا التدريب وعمل مظلات ليلا ونهارا لأن السرب كان ليلى مما يعني مجهودا مضاعفا بشكل مضر لنا كطيارين . والطبيعى ان الطيار يتولي حالة طوارئ لمده ساعتين ويأخذ راحه 4 ساعات ، وكان وصفى بشاره قد تزوج حديثا فأتى بزوجتة الى الاقصر ، فاصبحنا 4 طيارين . اعددنا انفسنا للتعامل مع ذلك الموقف ، فكان كل 2 طيارين يمسكوا طوارئ لمده24ساعه من 6 صباحا حتى 6 صباح اليوم التالى ، وكان يجب ان يتم التدريب فيقوم اثنين من الطيارين بطلعات تدريب . واتذكر جيدا عندما كنا طوارئ وفى الساعه العاشرة مساء نأتى بالاسرة ونضعها تحت اجنحة الطائرات وننام عليها ، ونقول للميكانيكيه " لو حصل اسكرامبل صحونا " ، وهذا بالطبع شئ غير سليم ، المهم اننا نفذنا ما طلب منا . وبما اننا سرب ليلى فكان يجب ان تجهز طائرات المهام اليليه برادار جيد جدا لكى يلتقط الهدف ومن ثم اتجه اليه واضربه بالصواريخ ، لكن تلك الطائرة كان رادارها سئ جدا كما ذكرت من قبل ، كان عباره عن خط رأسى عليه شرط بالعرض وهذه الشرط اذا كانت اكثر فالنصف الاعلى اكثر من النصف الاسفل ، يعنى ان الطائرة اسفل منى وكان نادرا ما يرصد هذا الرادار اي شئ اثناء الطيران وكان عدم وجوده مساوي لنا مثل وجوده . بعد عدة اشهر اكشفت القياده ان هذا الاسلوب خاطئ بهذا العدد القليل من الطيارينفتم نقل السرب 42 بالكامل الى الغردقه بقياده الرائد ابراهيم الكيلانى وكان من الاسراب القويه جدا من حيث عدد الطيارين وكفاءتهم وأتذكرمنهم فريد حرفوش وكمال الصاوى ورضا صقر وسمير عبدالله ورضا اسكندر وعلاء شاكر . وكنا نقيم باستراحة المشير التى كانت على البحر ، وفى احدى الزيارات الرسميه ، زارنا محمد فوزى وزير الدفاع ، وكان لا يحب الطيارين لم يعجبه الوضع فقال لنا " انتوا جيين تتفسحوا؟؟؟ " وامرنا بالاقامه بالمطار فقلنا له ان المطار ليس به اى مبان ، اذ كان عباره عن ممر واحد فقط . فقاموا بأقامه اكشاك للنوم بها واخرى كميس للطيارين وفى احدى المرات وجدنا تانك المياه الذى نشرب منه به "معزة ميته" ،فكنا نشرب منه ولا نعرف ، وكان تانكر المياه يأتى الينا من السودان ، فيتم تعبئته بالجاز لكي يفرغه بالسودان ويعود بالمياه فكنا نشرب ماء مخلوط بالجاز ، فكانت حياة غريبه لا نعرف كيف عشناها . اما بخصوص الأجازات ، فكان يتم بالتبادل وكان من يبدلنى هو علاء شاكر ، ذهب للاجازة مره ولم يأت ، وعلى ذلك لم انزل اجازة لمده شهر فقمت بحلق شعرة زيرو أعتراضا ، مغامرة فوق مطار العدو في رأس نصراني وفي احد الليالي التي اعقبت هجوم اسرائيلي علي قواتنا في خط القناه عام 1969، كنت اجلس بمفردي وعي خريطه قررت ان اقوم بمغامرة بمفردي ولا يعلم بها احد ، فقررت ان اقوم بعمل مرور سريع فوق مطار رأس نصراني (شرم الشيخ حاليا ) لكي اوجه للاسرائيليين اهانه وان اشعرهم بالاذلال ، وقمت بحساباتي الملاحيه وخط السير تجاه جزيرة شدوان علي ارتفاع منخفض جدا ولان المسافه من شدوان حتي رأس محمد هي 45 كيلو متر تستغرق حوالي ثلاث دقائق من الطيران السريع ، وطبقا لحساباتي فأنه اذا رصد الاسرائيليين طائرتي وانا ارتفع فوق جزيرة شدوان ، فهذا يعني انني ساكون فوق مطار رأس نصراني في اللحظه التي تقوم فيها اول طائرة معاديه بالاقلاع ، وذلك طبقا لحسابات الرصد والانذار الاسرائيلي لي واعطاء الامر بالاقلاع لاعتراضي ، وفي اليوم التالي كان مخطط لي طلعه تدريب فوق منطقه جبليه رقم 4 وهي منطقه شديده الوعورة ولا يتم رصدي فيها من اي رادار سواء مصري او اسرائيلي وفور دخولي تلك المنطقه اطلقت لطائرتي العنان باقصي سرعه وعلي اقل ارتفاع ممكن تجاه جزيرة شدوان واتذكر ان ارتفاعي لم يكن يزيد عن مترين فوق المياه ، وفور مروري فوق جزيرة شدوان زدت من سرعه الطائره الي 1200 كيلو متر في الساعه وهي اقصي سرعه للطائرة علي ارتفاع منخفض ، وبعد دقيقتين تقريبا كنت فوق منطقه رأس محمد وشاهدت جنود وحده مدفعيه مضاده للطائرات يستحمون في الماء وكأنهم في أجازة ، وقتها ادركت ان احدا لم يرصدني او يتوقعني لان الجنود هرعوا الي مدافعهم فور مروري بسرعتي الكبيرة فوقهم وقد شاهدتهم من بيرسكوب الكابينه (مرأه اعلي الكابينه توضح للطيار ما يحدث خلفه ) يهرعون الي مدافعهم في ذعر ودخلت علي المطار باقل ارتفاع ممكن ثم درت يمينا تجاه جزيرة تيران وصنافير ومررت بينهم علي اقل ارتفاع ممكن وعدت سريعا الي منطقه 4 حيث يفترض ان اتدرب وارتفعت لاظهر علي شاشات الرادار المصريه ، ثم عدت وهبطت للمطار وكأن شيئا لم يكن وحتي يومنا هذا في مايو 2009 لم يعلم احد شيئا عن تلك الواقعه وفي اليوم التالي هجم الاسرائيليين بحوالي اربع وعشرون طائرة علي مطارالغردقه لكنه كان هجوم وهمي فلم يكن هناك اي قذف او اشتباك ، وقاموا بعمل هجوم وهمي علي فريد حرفوش الذي كان في مرحله الهبوط بالطائرة فقام بمناورة للتخلص من طائرات العدو ، فوقعت طائرته في انهيار واضطر للقفز من طائرته وما اعتقده ان ما قام به الاسرائيليين في هذا اليوم هو عبارة عن رد نفسي لما قمت به ضدهم في اليوم السابق من ذعر وهلع لهم ، واعتقد انهم نجحوا في رد ما قمت به . يتبع فى الحلقة القادمة منقول
  12. قال اللواء سمير فرج، مدير الشؤون المعنوية السابق للقوات المسلحة، إن مصر بدءًا من 2018 وحتى 2020 سيكون لها القدرة على إنتاج الغاز الذي يكيفها بل يمكنها من تصدير الغاز إلى شرق أوروبا، لافتًا إلى أن البحر الأحمر وشمال الدلتا بهم اكتشافات غاز كبيرة جدا، وذلك وفقًا لدراسة أمريكية. وأضاف "فرج"، خلال لقائه ببرنامج "القاهرة اليوم"، المذاع على فضائية "اليوم"، أن مصر في عام 2020 سيكون لها قوة اقتصادية واستثمارات كبرى، والرئيس السيسي نجح في خلق قوة عسكرية كبري ستحمي تلك الاستثمارات، وهو ما يجعل مصر قوى عظمى، مشيرًا إلى أن مصر تخطط بشكل صحيح، وهناك بعض الدول لا تريد أن تكون مصر قوية وتعمل على ذلك. وعن قرض صندوق النقد الدولي، أكد أنه يجب أن يكون القرض موجه للاستثمارات، ولكنه يعترض عليه إذا كان غير ذلك، مشيرًا إلى أن قرض صندوق النقد الدولي سيفيد في تصنيف مصر اقتصاديا، مؤكدًا أن الإعلام الخارجي لمصر وهيئة الاستعلامات أدائها صفر للترويج عن الاقتصاد المصري. ‌‌‌@@@
  13. أجرى الحوار مع السيد اللواء / نبيل كامل أبطال المجموعة 73 مؤرخين التحقت بكلية الطيران عام 1951 و تخرجت عام 1954 و كان قائد الكلية الفريق صدقى محمود فى فترة الاعدادى و تولى قيادة الكلية فيما بعد الفريق حسان و كنت فى فترة الاعدادى لا اطير نهائيا كان تدريب عسكرى فقط لمدة اربعة اشهر فى مبنى الكلية الحربية القديم فى شارع الخليفة المأمون و بعد ذلك انتقلت الى بلبيس حيث كلية الطيران الفريق صدقى محمود رتب طيران شراعى فى مطار مصر الجديدة (مسرح رئاسة القوات الجوية حاليا ) و طيران شراعى مزدوج و كان معلمى طيار أول محمد حسنى مبارك و كان معلم ماهر و مخلص فى تدريبه و يحب تلاميذه لدرجة انى لم اتدرب مع معلم غيره اثناء دراستى الا فى الامتحان مع اللواء عجروس و اللواء عدلى خيرت و اتخرجت و اخذت فرقة على طيارة Gloster Meteor و قمت بالطيران ايضا على Meteor Vampire و بعد ذلك حصلنا على الميج 15 من تشيكوسلوفاكيا سنة 1955 مفككة فى صناديق و اتجمعت فى الدخيلة و قمنا بحراسة التجميع و التركيب بالطيارات الميتيور و قمنا بحظر الطيران فى دائرة نصف قطرها 100 كيلو توقعا لآى هجوم على موقع التجميع فأى طائرة سواء صديقة او معادية تأتى فى مكان التجميع دون اذن نقوم بأنزلها فوراو بعد ذلك Hتى طيارون تشيك و اعطونا فرقة على الميج 15 . اخذنا الفرقة على الميج 15 و اختاروا 4 طيارين من 25 طيار و اختاروا الحناوى و محمد حلمى و الدغيدى و طيار اول نبيل حسين كامل لكى تحمل على عاتقنا مسؤولية التدريس والتدريب القوات الجوية المصرية بأكملها الاقدم والاحدث فيها و بالفعل اخدنا الفرقة كاملة و قمنا بالطيران النهارى و الليلى و اعطوا لنا الشهادات و ذهبوا الى بلادهم و بدأنا ندرس للأجيال القادمة ثم حصلنا على الميج 17 و الروس قاموا بتدريبنا عليها العدوان الثلاثى 1956 مع بدء العدوان الثلاثي تم ضرب المطارات الحربية و اصبحنا بدون طائرات و القوات الجوية كانت تتجمع فى فندق بالقرب من شارع قصر النيل و نتقابل بالملابس الرسمية و لكن قبل العدوان تمكنت القوات الجوية من اخفاء عدد من الطائرات ميج 15 بمزارع المانجو فى انشاص و صدرت اوامر لى و نزيه خليفة و حسين صدقى للطيران الى بورسعيد حيث يوجد انزال قوات فكانت الاوامر اذا وجدت الطائرات المعادية فى الجو تضرب فورا و اذا قاموا بالأنزال تضرب القوات على الارض مع العلم وجود حاملات فى بورسعيد ذهبنا الى انشاص مبكرا واقلعنا بالطائرات وتوجهنا الي بورسعيد ورصدنا قوات العدو و ضربت فى القوات بالمدافع فقط ، وتم انذارالحاملات و ارسلت لى اربع طائرات لكي تدافع عن القوات البريه لهم في بورسعيد ودارت معركه بين طائراتنا الاربعه وطائراتهم الاربعه ولم تتمكن اي من طائراتهم اصابتنا ولم نتمكن من اصابه اي من طائراتهم و فجأة تظهر الاشارة الحمراء لقلة الوقود فى الطائرة و لابد من البعد عنهم بأى طريقة حتى لا اوقع بأيديهم و قررت اسلك اتجاه مصر اسكندرية الزراعى وكان هذا هو المطار السري لنا للطوارئ و بسرعة 1100 كيلو و تعطل المحركEngine Cut عند مدينه قها و لا استطيع ان اقفز بالمظله هناك بسبب الاوامر الصادره بأن اى شخص ينزل من السماء بمظله يضرب فى الحال بالنار ، قررت ان أهبط بالطائره علي منطقه الاشجار التي تحتي ، واخترت افضل منطقه وربطت نفسي اكثر بالكرسي ، وقمت بفتح غطاء الكابينه الزجاجي حتي لا يتكسر اثناء الهبوط فوق رأسي ويتطايرالزجاج في وجهي ، واثناء الهبوط اصطدمت بالارض بشده وسط عدد من الاشجار وفي منطقه يمكن من خلالها ان تخرج الطائره بأقل اضرار ممكنه ، لكنها انقلبت اثناء الهبوط وانفصل الجناح وتدحرجت علي الارض الطينيه حتي توقفت وهي مقلوبه ورأسي فوق ترعه صغيره للمياه ولولا ذلك التدبير الالهي لكنت مت فورا . خرجت من الطائره وملابسي ممزقه وجسدي مغطي بالاوحال تماما ، ووجدت الفلاحين تهرع تجاهي من كل الاتجاهات تريد الفتك بي ، بيد كل منهم ما يستطيع حمله من سلاح ، حتي السيدات تحمل حجاره في يدها ، ولولا ستر الله لكنت مت لا محاله ، فقد ظهرت الطائرات الانجليزيه التي اشتبكت معها وكانت تريد ان تطاردني لمعرفه المطار الذي اقلعت منه ، فصحت في الفلاحين ان تلك الطائرات هي طائرات انجليزيه تريد الفتك بي ، وانها تطاردني ولابد لنا من الهرب بسرعه ، وفعلا دارت الطائرات فوقنا وشاهدت حطام طائرتي ، ورغم ذلك لم أسلم من يد جزار يحمل ساطورا في يده ، صاح في الفلاحين – (( هاتوه ادبحه تحت الشجره )) فقمت بالصياح في وجهه بطريقه ابناء البلد لاثبات اني مصري ، وسبحان الله ففي تلك اللحظه وانا منقاد للذبح تحت الشجره حضرت الشرطة و اتى ضابط و عشر عساكر و اتوا للقبض على وعرفتهم بنفسى - انا طيار ملازم نبيل حسين كامل - انت مش مصرى انت انجليزى و عندنا اوامر بالقبض عليك و كان صدرت لهم الاوامر من مكتب عبد الحكيم عامر بأن طيار انجليزى هبط و الفلاحين سيقتلوه ، اذهبوا لاحضاره حيا . - ايه ده ؟؟ - ده مفتاح غرفة فى فندق بوريفاج فى شارع قصر النيل ولم يقتنع الضابط بكلامي وحتي عندما اظهرت له المحفظه والكارنيه العسكري الخاص بي ، واصر علي تسليمي لمكتب عبد الحكيم عامر . و اثناء ذهابنا لمكتب عبد الحكيم عامر طلبت من الضابط توصيلى للفندق لكى اعطهم المفتاح و بعد ذلك نذهب لعبد الحكيم عامر و اثناء دخلولى الفندق استعجب الكثيرون على هيئتى نظرا لما تعرضت من هذا الهبوط و تأكد للضابط انى مصرى . ذهبت لمكتب عبد الحكيم عامر و استقبلونى بحفاوة و قرروا نقلى للمستشفى للعلاج فى العجوزة ، و بعد العلاج خرجت من المستشفى و مكثت فترة للراحة و قاموا بعمل كشف طبى قبل الطيران بعد فتره تقابلت مع نزيه خليفه وحسين صدقي وقصوا لي ما حدث لهم في المعركه ، نزيه خليفه عاني مما عانيت له من نفاذ الوقود وتكسرت طائرته وعاني من اصابات كبيره في رجليه أثتاء الهبوط ، أما حسين صدقي فقد عاد علي المطار السري واستطاع تخبئه طائرته وسط الزراعات . لاحقا وعند اعاده افتتاح قناه السويس بعد انتهاء العدوان الثلاثي ، زار عبد الناصر بورسعيد وأعلن عن بطولات حدثت خلال الحرب ، واشار الي ان طيار فضل ان يهبط في الغيطان في قليوب معرضا حياته للموت بدلا من أن يكشف للانجليز المطار السري ، وقوبلت جملته بالتصفيق الكبير . القوات الجوية اتعلمت من حرب 1956 عدم وضع كل طائرتها فى منطقة واحدة و مكشوفة بدون دشم ، بالأضافة الى الدفاع الجوى كان يتبع القوات الجوية وقتها ولم يكن مفصلا عنه وهو خطأ تم تداركه بعد هزيمه 67 الطائرات التي تم ارسالها من روسيا بعد الحرب كانت جديدة بالكامل الميج 17 و الميج 15 و بدأنا نعمل تدريب للقوات الجوية بشكل أقوي ، و بعد ذلك ذهبت الى سوريا برفقة نزيه خليفة ذهبنا بالطائرات من مطار الماظة و دخلنا على مطار اسمه الدومير ظللنا سنة و نصف و كانوا بيطلبوا منى تدريب الطيارين السوريين فى مطار المزة ، وكان اسمنا السرب الاول سبب وجود السرب المصرى فى سوريا هو حدوث الوحدة و القوات الجوية المصرية ارسلت سرب و كذلك السوريين ارسلوا سرب طائرات Mig17-F فى انشاص و رجعت و ذهب طيارون اخرون هناك و من ضمنهم حسين صدقى حدث الانفصال و رجع المصريين و لم ترجع الطائرات والسرب السوري في مصر كان به حافظ الاسد- الرئيس السوري فيما بعد ، و بعد الانفصال قمنا بأنشاء وحدة تدريب المقاتلات انشئت فى انشاص و بعد ذلك نقلت الى كبريت و كان قائد الوحدة انذاك نزيه خليفة و نبيل حسين كامل قائد السرب 24 الخاص بالوحدة وكان معنا البطل فاروق الغزاوي وسمير ابو غراره ، عبد الكافي صبحي ، فكري فوزي ، و بدأنا فى تدريب الطلبة المتخرجين من الكلية و يحصلوا على الفرق ثم يتوزعوا على الاسراب وحدة تدريب المقاتلات كان التدريب علي النظام الروسي ، و كانوا يعطونا فرق لكل ليس كل شئ روسى ، (( الروس كانوا بيحفظوا و احنا كنا ماشيين على النظام الانجليزى الارقي ، الطيار يبقى طيار ينزل فى اى حتى و فى اى مطار مش زي النظام الروسي )) دربنا الدفعه التاسعه وكان بها حسين عبد الناصر شقيق الرئيس جمال عبد الناصر ، وكان تلميذي في ذلك الوقت ظهرت بوادر وصول الميج 19 و كلف نزيه خليفة للسفر الى روسيا و كان لا يريد أن يسافر (( قالى هاتلى الافرول و الهيلمت )) و وصلته المطار و عمل حادثة فى روسيا بالميح 19 واستشهد . وحاليا يوجد شارع بأسمه في منطقه أرض الجولف بمصر الجديده . وظللت بوحده التدريب ادرب خريجين الكليه الجوية ومنهم احمد شفيق مثلا وانا أدرس لدفعه احمد شفيق اتصل بى عبد الرؤوف عبد الحميد رئيس شعبة العمليات ان فى اربع طيارات ميج15 هدية للجزائر (( انت تنزل اربع طيارات وديهم الماظة و هابعتلك اليوشن تجبلك 3 طيارين من فايد يروحوا معاك و يتعمل عليهم Test و يتفكوا و تاخدوا الطيارات مفكوكة و تركبها هناك تعملهم اختبار جوى فى الجزائر و تسلمها لهم )) ذهبنا للجزائر وبدأنا عملنا وقدرنا أننا سنمكث 15 يوم علي اكثر تقدير ، و كان رئيس القوات الجوية الجزائرية زميلى فى فايد و اسمه سعيد ايت مسعودان و بلغته ان الطائرات جاهزة و انا جالس فى الهنجر قابلنى الرئيس بومدين و قالى لى انه لا يوجد طيار يطيرعلى الميج 15 فقلت له (( دى فرقة و تدريب ولازم اذن من القيادة فى مصر )) و كلف الرئيس بومدين قائد القوات الجوية بكل شئ يتعلق بالتدريب و اعطى لى شقة كاملة خاصة بوزراة الدفاع بأثاث جديد و مكثت 10 اشهر بدلا من 15 يوم و بعد العوده لمصر واثناء الفرق والتدريس المستمر ، اتصل بى اللواء جلال زيد رئيس شعبة التدريب و تكليف بالفرقة لتدريب الطيارين على الطائرات الهليكوبتر ذات المدفع و الرشاش عدت كبريت مره أخري و جرت الامور بشكل طبيعى و جاء امر رسمى من الفريق صدقى محمود بالتكليف بقياده فرقه الهليكوبتر التي يتم تشكيلها حديثا ، وبدأت التدريب علي طائره المي 4 وسافرت لليمن علي المي 4 وعدت الي مصر لاتدرب علي الطائره العملاقه مي 6 وكنت قائد للواء الهليكوبتر اللواء كان يوجد فيه Mi-4 بحرية مكافحة غواصات و Mi-6 و بقيت قائد اللواء استمريت حتي وصلت الطائره مي 8 عام 68 بعد النكسه بعد وصول المي 6 كانت تعمل اخلاء بأعداد كبيرة و بتحمل 56 عسكرى بمعداتهم او 60 نقالة بالأضافة الى القدرة التسليحية فى الهجوم الارضى و مزودة 64 صاروخ يونيه 1967 البوليس الدولى كان فى شرم الشيخ و فجأة انصرف و جمال عبد الناصر اغلق خليج العقبة و اصدرت اوامر ل 12 طيارة بأنها تعمل انزال فى شرم الشيخ قبل ما اليهود يخدوها فطرت بأول طائرة ليلا حاملة 80 جندى صاعقة وتوجهت الي الغردقة وطائرات الانتينوف و اليوشن بيحولوا قوات من مصر فأبتديت احول قوات من الغردقة الى شرم الشيخ يوم 5 يونيه كنت فى المليز انا و معايا 3 طائرات واحدة شايلة الغام و 3 شايلين ميه نزلنا فى مطار المليز علشان نمون وقود و نكمل فى الجبهة كان فؤاد حسنى كان قائد المطار و كان صديقى جدا و شربنا شاى و فجأة سمعنا صوت انفجار (( و لاقينا الطيارات الهليكوبتر انضربت وأذكر الطيار المقاتل ممدوح الملط انضرب طيارته و هو بيعمل Take Off و قفز من الطائرة الميج 21 )) و جمعت الطيارين و اتصلت بالقيادة بالاسماعيليه وأبلغت الفريق الدغيدي وبأن الطائرات انضربت و صدرت الاوامر للذهاب بالطيارين الى الاسماعيلية و ركبنا عربية لورى و حذرتهم لو فى اى طيارة في السماء يقفزوا فورا من العربية حيث وجدت عربيات و اكشاك بوليس حربى مضروبة فأيقنت ان العدو أصبح له السياده الجوية ، ووصلنا المعدية وعبرنا القناه بسلام وتقابلت مع الفريق الدغيدي في الاسماعيلية وأمرني بالتوجه الي الماظه لحين صدور اوامر اخري . (( كنت عارف ان اليهود هايخدوا سيناء لما عرفت أنهم ضربوا المطارات فى وقت واحد و سمعنا فى الاذاعات الاجنبية ان مطارات الماظة و كبريت و فايد و ابو صوير و غرب القاهرة انضربوا )) توجهنا الي الماظه ووجدت الطائرات مضروبه علي الارض ، بدون اي اضرار للمباني لكن الاهم أن المعنويات كانت في الحضيض ، وبدأ السوفيت في أرسال طائرات هليكوبتر بدلا من المدمرة ، فوصلت طائرات مي 4 ومي 6 اخري وفي عام 68 وصلت الطائره مي 8 لاول مره ، انا طرت على مى 8 اول واحد و ان كان فى Test Pilot كان مع mi8 فى الدخيلة و كنت بروح كل يوم لغاية حصولى على الفرقة و استلامى الشهادة و الفريق فوزى لما عرف ابتدأ يطير معايا و كانت تجمعنى به صداقة و علاقة طيبة جدا ، وبدأنا في اعاده بناء القوات الجوية مره اخري من هناك وأذكر عندما توفى عبد الناصر ، كان جثمانه فى قصر القبة و الجنازة من عند مجلس قيادة الثورة بالجزيرة و تجمهر الناس عند السور و من المستحيل نقل الجثمان بسياره و أتصل بي الفريق محمد فوزى و قال لي (( تاخد الجثمان من قصر القبة و تجيبوه لمجلس قيادة الثورة قلت له مش هاينفع علشان المبانى العالية و انى هنزل فى اقرب مكان و هو نادى الجزيرة و سأكون منتظرك فى النادى ، وهو ما تم فعلا )) واخبرني الفريق فوزي ان اتابع الجنازه علي الهواء في التلفزيون ، وفي حاله وجود أي طارئ سيتم اعاده الجثمان الي الهليكوبتر لنقله مره اخري ، وعندما سألته نقل الجثمان الي أين ؟ رد الفريق فوزي وقال لي أتصرف انت ساعتها انا لا اعرف . بعد نكسه يونيو ، اليهود كانوا بيطيروا بالهليكوبتر الي الوجه القبلى يضربوا محطات الكهرباء و الردارات و كانوا يخطفون العمال و الجنود و يأسروا الطاقم كله و ارسل لى محمد فوزى أشارة أنه سيلحق كتيبة صاعقة موجودة فى الماظة و ارسل قائمة بمحطات الردار و الكهرباء و الاهداف الحيوية فى مصر كلها عملت استطلاع نهارى للأهداف كلها علشان تقدر نعمل هبوط فى ارض صالحة ليلا و نبهنا القيادة العامة ان الاراضى حول المناطق الهامه ممنوع البناء بها حتي يمكن لنا الهبوط بالهليكوبتر و تعتبر اراضى مجهود حربى وبعدها (( و مافيش طيارة يهودى دخلت من ساعتها )) بدأنا نرفع الكفاءة القتالية للفرقة وبدأنا نعمل هبوط خارجى و كان فى مستشارين روس و كنا بنعمل كل حاجه الا النزول الخارجى و فعلا تدربنا واختارنا أرض و بدأنا نعمل نزول بدون انوار و فى حوادث حصلت لكن كان تدريب مهم اثبت نجاحه في العمليات ورفع من مستوي الطيارين جدا . وقتها كنا نطير ليلا بدون اجهزة رؤية ليلية بالبوصلة و بوصله الراديو و Landing light (( تقريبا سنه 71 ، ابو غزالة وقتها كان فى امريكا وعرف ان احنا عايزين اجهزة رؤية ليلية و بعتلنا نضارة علشان اجربها فطلعت انها بتبين الطريق و كل حاجه برة الطيارة بس جوة الطيارة لا نري بها العدادات جيدا وبذلك تبقي خطر جدا و ارسلت له - انها مش نافعة و ان أحنا عايزين حاجه افضل و بعتلى واحدة تانية احسن شوية )) المجموعة 39 قتال أتصل بي الفريق صادق مدير المخابرات الحربية ، واستدعاني لمكتبه واخبرني بأن المجموعه 39 قتال تقوم بالعبور بالقوارب الزودياك وأن شقيق ابراهيم الرفاعي أسمه سامح الرفاعى قتله اليهود و ان المجموعة كانت بتعبر بالمراكب و اصدر الفريق صادق الاوامر لى بأن اكون مسئول عن المجموعة و ان اختار طيارون و نبقى مسئولين عن عن العمليات الخاصة خلف خطوط العدو اللى هاتقوم بها المجموعة و أن أنسق بأستمرار مع الفريق علي بغدادي قائد القوات الجويه بأستمرار لكي ننسق علي أعلي مستوي ، وبدأنا نتدرب مع المجموعة 39 قتال (( و مكناش بنقول للروس خالص بنعمل أيه ، و فى مرة قولنالهم علشان مايزعلوش لآنهم لاحظوا أن الطيارات بتخرج و بترجع و مش عارفين ايه السبب و فى مرة الطيارات طلعت من الماظة رايحة على سينا و بناخد خط سير معين بين هضبة الجلالة القبلية و البحرية عند الزعفرانة و بنطير على ارتفاع منخفض علشان ماتظهرش على الرادار و انا فى المركز الرئيسى لاقيت على الشاشة اربع طيارات اسرائيلى طلعوا و وركزوا طيرانهم فى مكان الهبوط فعرفت ان العملية اتكشفت و ان الروس بلغوهم و كنت مطلع طيارة اليوشن Repeater فى بنى سويف فبلغت حسنى مبارك انى هارجع الطيارات فكلمت ال Repeater يقولوا للطيارات ترجع و تنزل فى الماظة و فجأة لاقيت الطيارات اليهودى خرجت ورا الطيارات بتاعتنا علشان تضربها و هى رايحة الماظة و محدش لحقهم الحمد لله قاموا رايجين يضربوا ال Repeater و بلغتوا انزل فورا انت و الطيارات فى بنى سويف و الطيارات اليهودى ملقتش حاجه و رجعوا )) وعدنا للتدريب اكتر من الاول و كان يلازمنى الفريق صادق و المجموعة 39قتال فى الاسكندرية التخطيط للحرب كنا بنتجمع فى القيادة العامة فى هيئة العمليات انا و الصاعقة و المظلات و اختارنا اراضى النزول خلف خط بارليف و اراضى التحميل من مصر ، الفرقه 119 هليكوبتر كان يوجد بها 3 الوية جوية ، وهو رقم كبير للطائرات ، فقمنا بتدريبات متخصصه تشمل طيران ليلي وهبوط ليلي وضرب صواريخ وفي 73 وضعنا الخطه النهائيه للعمليات الخاصه بفرقه الهليكوبتر ولا يعرفها سوي قاده أفرع القوات المسلحه فقط سواء بحرية أو جوية https://www.youtube.com/watch?v=_8hbVIJzMU8 لم يكن الطيارين يعرفون شئ عن الخطه او عن مناطق النزول في سيناء للعميات ، فالتدريب كله يتم في الصحراء الغربيه وذلك امعانا في السرية والتموية ، وكان توقيت الحرب الخاص بنا س +10 ( ساعه س هي ساعه بدء الحرب + 10 دقائق ) وهو اختيار يتوافق فيه بدء عمل الهليكوبتر مع عوده طائرات الضربة الجوية حيث تتحرك الطائرات الهليكوبتر لمناطق تحميل قوات الصاعقه بصحراء البحر الاحمر ومطارات الاقلاع ، وتحميل الصاعقه . وقت بدء الاقلاع الهليكوبتر من مناطق الاقلاع في طريقهم الي مناطق الابرار كان يتوافق مع بدء الضربة الجوية الثانيه التي تم الغائها ، ونتج عن الغائها تدمير اكثر من 30 طائره هليكوبتر من أصل 85 هليكوبتر في الجو وهي نسبه خسائر تصل الي 30% وعدد من الطائرات تدمرت في أرض الهبوط داخل سيناء ، ولم نعرف حجم الخسائر الا بعد عوده بقيه الطائرات . وكانت مسئوليه القياده واضحه لخروج الهليكوبتر بدون حمايه بعد الغاء الضربة الثانيه ، وطبعا قائد القوات الجوية مسئول وطبعا قائد القوات المسلحة مسئول وطبعا القائد الاعلي للقوات المسلحة السادات مسئول عما حدث . وعاد الطيارون سيرا علي الاقدام الي قواتنا ، وحدث أيضا ان تمكن الطيار احمد لطفي هلال بطائرته المي 8 من اسقاط طائره فانتوم حاولت اسقاطه في واقعه فريده ولا تتكرر في الحروب الا نادرا ، (( المجموعه 73 مؤرخين نشرت قصه البطل احمد لطفي هلال مع الفانتوم في قسم حرب أكتوبر بالموقع )) واستشهد عدد كبير من الطيارين ، وعاد اخرون سيرا وتم اسر بعضهم ممن كانوا مصابين ، ومنهم من وصلوا لنقطه حصينه من خط بارليف وجودوها مهجوره رغم ان الاجهزه داخلها مازالت تعمل ، وحصلوا علي وثائق وصور من تلك النقطه تثبت وجودهم بها ، وتناولوا طعام طازجا ومياه وعادوا الي خطوط قواتنا بعد ذلك بعد ان سبح بعضهم من خليج السويس او القناة . بعد أخبار نجاح العبور ، ونجاح ابرار قوه كبيره من الصاعقه خلف خطوط العدو ، وقتها ادركت تماما بأن النصر في يدنا ، وأن الله معنا . يوم 6 أكتوبر اذكر طلعه الطيار محمد صلاح عارف وطلعه الطيار أحمد ابو شهبه ( قصتهم في ملف البطولات بالموقع الرسمي للمجموعه 73 مؤرخين ) وكانت طلعات استثنائيه لانها كانت لعمق سيناء وجنوب العريش وبعد وصول تقرير خسائر الهليكوبتر بيوم او أثنين ، اتصل بنا الفريق سعد الشاذلي وحضر الينا وجلس مع الطيارين لرفع معنوياتهم ولم يحضر اللواء مبارك قائد القوات الجوية تلك الجلسه ، فدائما كان هناك علاقه متوتره بين الشاذلي ومبارك ، وكانت علاقتي بالاثنين جيده جدا ، وفي كثيرا من الاوقات كان مبارك يتفادي وجوده في نفس مكان الشاذلي . لم تقم الهليكوبتر بأي مهام فعاله خلال الفتره من 7 أكتوبر حتي بدء الثغره ، حيث بدأت الاخبار تتواتر بوجود دبابات اسرائيلية غرب القناه ، وطلب منا أرسال طائرات هليكوبتر للاستطلاع ، وبدأت ارسل طائرات ، وكل طائره تتجهه الي داخل الثغره لا تعود مره اخري ، وتطورت الاخبار بأحتلال العدو لمطار فايد ، وبالمصادفه كانت لدي طلعه من 4 طائرات في اتجاه مطار فايد ، فأتصلت بقائد المطار ، وابلغني بأن كل شئ علي ما يرام ولا يوجد قوات اسرائيلية بالمنطقه وبالفعل هبطت الطائرات ، وفور هبوطها تم الضرب عليها بالدبابات من بعيد لتعود الطائرات مره اخري لألماظه ، وفي اليوم التالي صدرت الاوامر باخلاء المطار تماما . وأذكر واقعه اخري شاركت فيها طائرات الهليكوبتر في انقاذ و حمايه لنشات صواريخ يقودها علي جاد ، اصيب احد لنشاتها وتم اخلاء افراده بالهليكوبتر ، وكان لدينا ايضا طائرات هليكوبتر في كافه المطارات لها واجب انقاذ طياري المقاتلات الذين يقفزون بالمظلات ، ورغم عدم وجود اجهزه ارشاد لمكان الطيار بدقه فكنا نقوم بعمليات بحث وانقاذ بحثا عن الطيار ومن الهجمات الانتحارية لطياروا الهليكوبتر هجمه علي مناطق الزراعات بالدفرسوار قامت بها احد الطائرات والقت قنابل نابالم محليه الصنع علي قوات شارون بالمنطقه يوم 17 أكتوبر وادت لخسائر كبيره (( ملاحظه من المجموعه 73 مؤرخين – بعد سنوات عديده تظهر صور إسرائيلية لتلك الهجمه ويظهر موشي ديان هاربا من تلك الهجمه وسط المزارع والفزع يطل علي وجهه )) وبعد حصار الجيش الثالث كان لابد من امداد الجيش الثالث ببلازما الدم لانقاذ حياه العديد من الجنود ، فقام الطيار احمد ابو شهبه بطلعه انتحاريه وسط القوات الاسرائيليه ووصل للجيش الثالث سالما واوصل كميه من البلازما وعندما طلب اخلاء الجنود الجرحي في الطائره معه اثناء طريق العوده ، رفض الجنود ترك مواقعهم وزملائهم وفضلوا البقاء في الحصار . وفي محاوله لتكرار تلك الطلعه طلبت القياده ارسال سته طائرات اخري ، واخبرت حسني مبارك بأن بصعوبه تكرار تلك الطلعه الانتحاريه لعدم وجود طرق اقتراب مختلفه فالطائرات ستسلك نفس مسار طائره ابو شهبه ومن الصعب تكرار نفس النجاح ، وتدخل العميد صلاح المناوي رئيس عمليات القوات الجوية وأصر علي تنفيذ المهمه بقوه 7 طائرات ، واقلعت الطائرات ليلا بفواصل 10 دقائق بين الطائره والاخري بخط سير تجاه الزعفرانه ثم خليج السويس لمنطقه رأس ملعب ثم شمالا للجيش الثالث ، واثناء الطيران تم تدمير 5 طائرات من السبع وعلي الفور اصدرت الامر علي مسئوليتي بعوده الطائرتين واخبرت مبارك بذلك ووافق علي قراري ، واردفت له – لن اصدر أمر للطيارين مره اخري بذبح الطيارين – (( شوفوا جزار تاني غيري )) في اليوم التالي استدعاني الفريق احمد أسماعيل وزير الحربيه وطلب اللواء شبانه رئيس تخطيط القوات الجوية ، وفي الطريق اخبرني شبانه بأنه من حق الدوله المحاصره ان تقوم بأمداد قواتها المحاصره بالمياه والطعام والامدادات الطبيه بعد تفتيشها طبقا للقانون الدولي ، فرددت عليه انه لامداد الجيش الثالث ، سأقوم بتجنيد كل طائرات الهليكوبتر يوميا ، وهو نفس الكلام الذي اخبرته للفريق احمد اسماعيل وذلك في حاله توفير ممر طيران أمن ، في ذلك الوقت كانت مفاوضات الكيلو 101 قد بدأت وبدأ توافد الامدادت للجيش الثالث بالسيارات النقل ولم تعد هناك حاجه الي أمداد تلك القوات جوا . وكانت اجمالي خسائر الفرقه 119 هليكوبتر خلال الحرب عامه في حدود 40 طائره منهم 36 تقريبا يوم 6 أكتوبر . جدير بالذكر ان عددا من الطيارين تم أسرهم يوم 6 أكتوبر ، نتيجه اصابه طائراتهم وعند استجوابهم قام المستجوب بوصف مكتبي في قاعده الماظه بما به من أثاث (( ملاحظه من المجموعه 73مؤرخين – رفض سياده اللواء تأكيد أو نفي معلومه ذكرها عدد من الطيارين لنا تفيد بأن عدد كبير من الخبراء السوفيت العاملين في مصر قبل حرب اكتوبر قد قاموا بأستجواب الاسري من الطيارين في اسرائيل . )) وفي دراسه الدروس المستفاده لاستخدام الهليكوبتر في الحرب ، فقد كان دورها دور رئيسي في ابرار قوات الصاعقه وفي عمليات الانقاذ البحري ، وفي دور توجيه نيران المدفعيه ، وفي عمليات القصف في الثغره ، وأيضا كان لدينا سرب مكافحه غواصات وخلال الحرب قام هذا السرب بمطارده غواصه إسرائيلية قرب ميناء الاسكندرية ونجح في ابعادها عن الميناء . وكان من ابرز الدروس المستفاده هو أهميه وجود اجهزه رؤيه ليلية علي الطائرات ، للطيران الليلي ، ولم تكن الاجهزه التي أرسلها لنا أبو غزاله من أمريكا اجهزه يعتمد عليها ، وبعد الحرب وصلت لنا نظارات افضل . وبعد كل تلك السنوات أفتخر لقيادتي للفرقه 119 هليكوبتر في حرب أكتوبر بما قدمه رجالها في الحرب رغم ان الاعلام لم يذكر عن الحرب سوي الضربة الجوية الاولي ، ولم يذكروا دور الهليكوبتر طوال تلك السنوات وما قدمه رجالها من بطولات وتضحيات مجموعة صور للبطل منقول
  14. الأربعاء 20/يوليه/2016 - 09:07 ص قائد الكلية الحربية السعودية وصل إلى القاهرة اليوم الأربعاء اللواء الركن " ظافر بن على الشهرى " قائد كلية الملك عبدالعزيز الحربية بالمملكة العربية السعودية قادما على رأس وفد من الرياض فى زيارة لمصر تستغرق عدة أيام يبحث خلالها دعم علاقات التعاون العسكري .. صرحت مصادر مطلعة شاركت فى إستقبال " الشهرى " بأن قائد كلية الملك عبدالعزيز الحربية سيشارك خلال زيارته فى إحتفالات تخريج دفعات جديدة من الكليات العسكرية بمصر والتى تشهد تخريج بعض أبناء الدول العربية كما يلتقى مع عدد من كبار المسئولين لبحث دعم علاقات التعاون بين كلية الملك عبدالعزيز الحربية والكليات العسكرية المصرية.. #####
  15. الأربعاء 13.01.2016 - 01:38 م استقبل الدكتور محمد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي، «باسكال سوريس»، المدير التنفيذي الدولي لشركة «تاليس» الفرنسية، إحدى أهم الشركات العالمية العاملة في مجال الاتصالات والإلكترونيات ذات التكنولوجيا العالية، وذلك في إطار حرص قطاع الإنتاج الحربي المصري على فتح آفاق التعاون مع الشركات العالمية المتخصصة في العديد من المجالات. وجري خلال اللقاء بحث العديد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها إمكانية إنشاء خط إنتاج جديد بشركة بنها للصناعات الإلكترونية التابعة لوزارة الإنتاج الحربي لإنتاج منتج مدني جديد يتناسب مع أنشطة شركة «تاليس» في المجالات المدنية من «اتصالات - تأمين - إلكترونيات». كما تم الاتفاق على الاستفادة من خبرات شركة «تاليس» والإمكانيات المتوفرة بشركة بنها، كما تم التباحث في آليات تعظيم الاستفادة من إمكانيات شركة بنها من خلال اعتمادها كمركز إصلاح رئيسي بالشرق الأوسط وأفريقيا لمنتجات شركة «تاليس». ومن جانبها، أكدت المدير التنفيذي لشركة «تاليس» حرص شركتها على تنمية الشراكة مع الإنتاج الحربي المصري، حيث ستقوم الشركة بدراسة إنشاء مشروع استثماري في مصر بمشاركة فرنسية، وسيتم خلال الفترة المقبلة تبادل الأفكار والرؤى حول هذا الموضوع. وفي ختام اللقاء اتفق الجانبان على دفع علاقات التعاون بينهما في كافة المجالات الممكنة، كما تم الاتفاق على قيام خبراء شركة «تاليس» بزيارات ميدانية لشركات الإنتاج الحربي المصرية للتعرف علي الإمكانيات المتوافرة بها، والتي على ضوءها سيتم تحديد معالم المشاركة في المشروعات المستقبلية في مجال الاتصالات أو المعدات أو التدريب. المصدر الإمكانيات التكنولوجية والتصنيعية لشركة بنها للصناعات الإلكترونية Banha Company for Electronic Industries انتاج حربي Factory 144 حيث هذا المصنع الخاص بصناعة وسائل اتصالات عسكرية و رادارات واجهزة الكترونية وتشويش لم يتم تحديد الاسماء ولا الانواع ومناظير الغوصات وايضا الصناعات المدنية اجهزة تحميل القنوات طراز دلتا ماكس مقلد تدريب توجيه الصواريخ المضادة للدبابات صناعة رادارات ثنائىة الأبعاد AN / TP63 AV1 جهاز طراز RL 420 ميكروييف جهاز ميكروويف PL70D جهاز الإرسال والإستقبال طراز - 3 TRC 9210المحمول على الظهر ( فاست نت ) ##
  16. شنت مقاتلات التحالف العربي أمس غارات مكثفة على مواقع وتعزيزات لميليشيات الحوثي وقوات صالح، في محافظتي #تعز، و #الجوف في#اليمن. وأوضحت تقارير إعلامية أن #التحالف شن 7 غارات استهدفت تعزيزات لميليشيات الحوثي في محافظة الجوف، شمال البلاد. وأضافت أن 5 غارات استهدفت تعزيزات المتمردين في "المصلوب الساقية"، وغارتين في منطقة بين الغيل والمصلوب. كما شنت مقاتلات التحالف العربي غارات مكثفة في تعز، على تعزيزات للحوثيين ومواقع يتمركزون فيها. وقصف الطيران مواقع للانقلابيين في محيط اللواء 35. وأسفرت الغارات عن تدمير عدد من الآليات ومخازن الأسلحة، وكذا دبابتين. المصدر:العربية نت
  17. رئيس سيراليون يتفقد مصنع 200 الحربى بصحبة د. محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى الأربعاء، 29 يونيو 2016 03:41 م أجرى اللواء دكتور محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربى، وأرنست باى كوروما رئيس جمهورية سيراليون، جولة تفقدية لمصنع إنتاج وإصلاح المدرعات (200 الحربى ) قام خلالها بزيارة المعرض الداخلى للمنتجات الحربية من مدرعات واليات عسكرية التى تنتجها شركات الإنتاج الحربى لتلبية احتياجات القوات المسلحة بالإضافة إلى خط إنتاج الدبابةM1A1. أشار العصار خلال اللقاء إلى خصوصية العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين وما تمثله من نموذج للعلاقات بين دول إفريقيا مؤكدا على أهمية الانفتاح على القارة الإفريقية فى العديد من المجالات خاصة فى التصنيع الحربى. وأشاد كوروما فى نهاية جولته بالدور الفاعل والبناء لوزارة الإنتاج الحربى فى تطوير وتحديث القوات المسلحة بأحدث أساليب نظم التسليح لمسايرة القفزات التكنولوجية السريعة التى يشهدها العالم مؤكدا إن مصر تعد فخر للصناعات الحربية فى القارة الأفريقية. - See more at: http://m.youm7.com/story/2016/6/29
  18. ربما يكون أشهر من أطلق عليهم «خبير استراتيجي» في الإعلام المصري، هو اللواء سامح سيف اليزل، ابن المؤسسة العسكرية الذي شق طريقه حتى انتقل ليعمل في أروقة المخابرات العامة المصرية، وهو ذاته الذي انتقل من العمل الأمني مؤخرًا للعمل السياسي ليحصل على مقعد في البرلمان الجديد، قبل أن يفارق الحياة بعدها بأشهر قليلة، ليكون آخر منصب رسمي يحصل عليه في عمر الـ70. «المصري لايت» يرصد 33 معلومة عن اللواء سامح سيف اليزل، الذي فارق الحياة، الاثنين، كما ورد في برامج «بهدوء» و«بدون مكياج» و«جر شكل» و«علمتني الحياة». 33. ولد اللواء سامح سيف اليزل في 1946. 32. نشأ في منزل «مليئ بالضبط والربط» لكون والده كان ضابطًا في القوات المسلحة، قبل أن يصبح سفيرًا لمصر في السودان. 31. أحب «سيف اليزل» الأسلوب العسكري، فالتحق بالكلية الحربية و تخرج في عام 1965. 30. التحق بسلاح المدرعات وتم إرساله للخدمة في سيناء. 29. شارك في حرب 1967 ضمن الفرقة 14 مدرع. 28. أصيب بشظية في حرب 1967. 27. بعد حرب 67 اختير للعمل في الحرس الجمهوري مع الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، ويروي قصة انتقاله للحرس الجمهوري قائلًا، في برنامج «بهدوء»: «الرئيس عبدالناصر كان قد قرر اعتزال العمل السياسي والتنحي وبعدين عاد مرة أخرى فكان بيعمل تغييرات في الحرس الجمهوري ويصل لدرجة ثقة معينة، المهم تم اختياري إن أنا أذهب أعمل في الحرس الجمهوري مع الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، الكلام ده كان بعد الحرب بشهرين». 26. يروي «سيف اليزل» عن عمله مع الرئيس جمال عبدالناصر، في حواره مع قناة «المحور»: «الواحد لما شافه عن قرب تشعر أنه كان قائدًا قلبه رحيم للغاية، أذكر إن كانت والدتي عندها مرض خبيث في العظم، وتوفاها الله بالسرطان، فكان دائمًا كل ما يشوفني يسألني يقول لي والدتك عاملة إيه؟». 25. فاز بالمركز الأول في مسابقة أجريت في سلاح المدرعات، بعد شرائها دبابات برمائية استعدادًا للعبور، للسفر في بعثة لتعلم كيفية استخدامها في تشيكسلوفاكيا. 24. حصل «سيف اليزل» على المركز الأول في البعثة حسب قوله في برنامج «بهدوء». 23. عاد سامح سيف اليزل ليدرس في معهد المدرعات. 22. اختير بعد فترة من العمل في التدريس معهد المدرعات للعمل في المخابرات الحربية. 21. عمل «سيف اليزل» في المخابرات الحربية أثناء حرب الاستنزاف، وكان مكلفًا بالحصول على معلومات من خلف خطوط إسرائيل في سيناء وكان عمله في معظمه مع بدو سيناء. 20. شارك في حرب 1973. 19. انتقل بعد حرب 1973 إلى المخابرات العامة. 18. تدرج في المخابرات العامة حتى رتبة لواء. 17. عمل كوزير مفوض في السفارة المصرية بإنجلترا. 16. عمل كمستشار بسفارة مصر في كوريا الشمالية. 15. تقلد منصب رئيس مجلس إداره الجمعية البريطانية المصرية للأعمال. 14. تقلد منصب رئيس مجلس ادارة شركة جي فور إس للخدمات الأمنية. 13. تقلد منصب رئيس جمعية الصداقة الكورية الجنوبية المصرية. 12. عمل رئيسًا تنفيذيًا لمركز الجمهورية للدراسات والأبحاث السياسية والأمنية. 11. في 2012، ومع اقتراب أول انتخابات رئاسية بعد ثورة 25 يناير، أعلن «سيف اليزل» اعتزامه الترشح على منصب نائب المرشح لرئاسة الجمهورية المحتمل حينها منصور حسن، قبل أن ينسحب فجأة من حملة الأخير. 10. أثناء حكم الرئيس المعزول محمد مرسي اعتبر «سيف اليزل» أن قراراته «تفرق أكثر مما تجمع»، في حديثه لبرنامج «مصر تقرر»، مؤكدًا على وجود «صراع بين المجلس العسكري والرئيس مرسي، لكنه لم يصل إلى حد الصدام بعد». 9. قال في حوار لصحيفة «الوفد» عما إذا كان هناك تأثيرًا من جماعة الإخوان على قرارات مرسي: «مع احترامي للدكتور مرسي، ولكن هل لو ترشح الدكتور محمد مرسي العياط، الأستاذ بجامعة الزقازيق لمنصب الرئيس بمفردة هل كان ينجح أعتقد لا، ولكنه نجح لأنه مرشح جماعة الإخوان، وبالتالي فإن نجاحه كان بسبب انتمائه لجماعه الإخوان وبالتأكيد هناك تأثير للإخوان على قرارات مرسي والدليل علي ذلك قرار عودة مجلس الشعب». 8. بعد الإطاحة بمرسي من الحكم، ساند اللواء سامح سيف اليزل ترشح المشير، آنذاك، عبدالفتاح السيسي لرئاسة الجمهورية، فى تصريحات لبرنامج «القاهرة اليوم». 7. في برنامج «بدون مكياج»، رشح «سيف اليزل» الفريق أحمد شفيق لخلافة الرئيس السيسي في حالة قرر الأخير عدم الترشح لفترة ثانية. 6. حصل اللواء سامح سيف اليزل على مقعد برلماني في انتخابات مجلس النواب الأخيرة بصفته رئيسًا لائتلاف «دعم مصر». 5. قال اللواء سامح سيف اليزل ، الخبير الاستراتيجي، إنه «كان ضابط المخابرات الذي جسد شخصيته الفنان محمد وفيق، خلال أحداث مسلسل (رأفت الهجان )». 4. روى قصته، في برنامج «جر شكل» قائلًا: «المسلسل كان يحتوي على بعض الإضافات الدرامية مثل ارتداء محمد وفيق لملابس كاهن يهودي للصلاة على رفعت الجمال بعد وفاته»، لافتًا إلى أنه «لم يرتد ملابس كاهن يهودي خلال عمله». 3. كشف التفاصيل الحقيقية قائلًا: «تعاملت مع زوجة رفعت الجمال وابنه عندما توجهت إلى ألمانيا للإفصاح لها عن أسرار زوجها، وقابلت هناك إيهاب نافع ، عندما كان خطيبها، لكنها أصرت أن أتحدث أمامه، لذلك استأذنت قياداتي أولًا ووافقوا». 2. رد الفنان نبيل الحلفاوي، والذي لعب دور «نديم هاشم» في مسلسل «رأفت الهجان» على ما قاله «سيف اليزل» بتغريدة قال فيها إن من لعب دوره الفنان محمد وفيق كان اللواء عبدالعزيز الطودي، مضيفًا: «بدأت علاقة الجبالي بملف الهجان عام 58 وكان اللواء سيف اليزل في حوالي الثانية عشرة من عمره، فالتحاقه بالمخابرات كان بعد تشرفه بالمشاركة في حرب 73، غالبًا كان يقصد جزئية ذهابه لزوجة الهجان بعد وفاته»، كما نقلت صحيفة «الوفد». 1. توفي اللواء سامح سيف اليزل، الاثنين، بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز 70 عامًا. مصدر
  19. بالصور.. وزير الداخلية لضباط وافراد الامن المركزى: ستظلون سندا للشعب باخلاصكم لوطنكم مصطفى الرماح السبت 19.03.2016 - 01:28 م زار اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية قطاع سلامة عبدالرؤوف للأمن المركزى للوقوف على مدى الجاهزية والإستعداد للقوات وقدرتها على تنفيذ مختلف المهام وتنفيذ خطط وبرامج التدريب التى تسهم فى رفع أداء مستوى العنصر البشرى . وأكد الوزير أن رجال الشرطة قد تشرفوا بحمل المسئولية أمن الوطن بالتعاون مع رجال القوات المسلحة البواسل وسيظلون دائماً كعادتهم سنداً قوياً لشعبهم فهم يقدمون التضحيات حتى ينعم بالأمن والإستقرار ووجه الشكر للقوات على ما تحقق من نجاحات وإنجازات أمنية خلال الفترة الماضية . وأشارالوزير إلى أن جهاز الشرطة حقق نجاحات يلمسها الجميع ، وتمكنت الأجهزة الأمنية من إقتحام العديد من أوكار الجريمة والإرهاب ، ولازالت قوات الأمن المركزى فى طليعة الأجهزة الأمنية التى تقوم بواجباتها على أكمل وجه ، وتقدم المثل والقدوة فى الإنضباط والإلتزام والعطاء والتضحية من أجل أمن وطنهم وشعبهم . واكد ان الوطن يقدر لرجال الشرطة ما قدموه طوال الفترة الماضية من تضحيات وما تحملوه من مهام جسام فى سبيل حماية أمن الوطن وإستقراره والتصدى لقوى الشر والإرهاب . و شهد وزير الداخلية بعض البيانات التدريبية والعملية والتى تؤكد حرص الوزارة على بناء وتطوير قدرات قوات الأمن المركزى ، وقد أستهلت بدعوة الجميع للوقوف دقيقة حداد على شهدائنا الأبرار . وأشاد الوزير بإنضباط القوات والروح المعنوية العالية التى تتحلى بها والكفاءة التدريبية التى تظهر الإستعداد العالى الذى يتميز به رجال الأمن المركزى لتنفيذ جميع المهام بدقة ومهارة عالية .. معرباً عن إعتزازه بعطائهم وما يبذلوه من جهود ضمن المنظومة الأمنية . وقد عقد الوزير إجتماعاً بالقيادات والضباط والأفراد تحدث خلاله عن مفهوم العقيدة الأمنية وأهمية رسالة الأمن للمجتمع والدور الهام الذى يضطلع به كافة رجال الشرطة من أجل تحقيق تلك الرسالة وفق مفهوم مجتمعى ، يعلى قيم القانون ، ويحترم الحقوق والحريات مؤكداً أن الوزارة حريصة على ترسيخ تلك المبادئ والمفاهيم لدى كافة رجال الشرطة بإعتبارها أساساً للعمل الأمنى الصحيح الذى يرسخ علاقات الثقة والتواصل الإيجابى بين المواطنين ورجال الشرطة ويدعم مسيرة الإستقرار والتقدم بالبلاد . وأشاد بأداء كافة رجال الشرطة ضباطاً وأفراداً ومجندين ودورهم فى العمل الشرطى .. مؤكداً على إلتزام وإنضباط جهاز الشرطة . وشدد على إضطلاع القيادات الأمنية بدورها فى توعية وتلقين القوات بطبيعة المرحلة ، وحجم التحديات التى تتطلب جهود صادقه وأداء جاد إدراكاً لحجم المسئولية المُلقاة على عاتقنا . وأكد الوزير على أهمية تطوير وسائل وأساليب التدريب ورفع كفاءة رجال الشرطة وتأهيلهم وفقاً لأحدث مناهج التدريب المتقدمة ، والعمل على الإرتقاء بمستوى القائمين على المنظومة التدريبية وحصولهم على الفرق التدريبية المتقدمة التى تضمن رفع مستويات التدريب بمختلف أنماطه ، وإعداد سيناريوهات التعامل مع المواقف الأمنية والمداهمات لأوكار البؤر الإجرامية والإرهابية . كما أكد الوزير أن الوزارة تقدم كافة أوجه الرعاية لرجال الشرطة تقديراً لجهودهم وتضحياتهم ، كما أنها توفر كافة الإمكانيات التى تحقق أمن وإستقرار البلاد فى تلك المرحلة الدقيقة من تاريخها. وخلال مأدبة غذاء أدار وزير الداخلية حواراً مع رجال الأمن المركزى إستمع فيه إلى آرائهم وإستفساراتهم بشأن مختلف القضايا والموضوعات الأمنية وطالبهم بالحفاظ على أعلى معدلات الكفاءة التدريبية والحفاظ على السلاح والمعدات والتفانى فى العمل من أجل حماية أمن مصر . ووجه بتوفير كافة الإمكانات للإرتقاء بنظم إعداد وتأهيل قوات الأمن المركزى ، لتظل قادرة على تحقيق المهام التى تسند إليهم دفاعاً عن أمن مصر . من جانبهم أكد أن رجال الأمن المركزى أنه سيظلون على الدوام فى مقدمة الصفوف يؤدون واجبهم بصدق وإخلاص أوفياء لوطنهم ، يدركون ضخامة المسئولية ، وعلى يقظة وإستعداد دائم لأداء واجبهم الوطنى والتضحية والفداء فى سبيل حماية أمن الوطن وإستقراره . http://www.el-balad.com/2074232
  20. الإثنين 14.03.2016 - 02:07 م قال اللواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربي إنه شهد اليوم توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الإتصالات والإنتاج الحربي من خلال شركة المقاولات لبناء وتطوير منشأت ومباني مكاتب البريد في معظم أنحاء الجمهورية. وأضاف "العصار" خلال مؤتمر صحفي عقده منذ قليل مع المهندس ياسر القاضي وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لتوقيع عقد بروتوكول لتطوير مكاتب البريد، أن هناك عملا مستمرا بين الإنتاج الحربي والإتصالات في الكثير لإنشاء مناطق للتكنولوجيا ومشروع "مصر المستقبل" وذلك استجابة لمبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي تحت رعاية وزارة الإتصالات. وأشار وزير الإنتاج الحربى، إلي أن الهدف من مبادرة الرئيس السيسي لإنشاء مناطق للتكنولوجيا هو صناعة أحدث الأجهزة الالكترونية المحلية بأيد مصريةـ، منوها إلي أنه لابد من عمل طفرة حديثة للتطوير العلمي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لكي نستطيع تحقيق آمال مصر. وأوضح أن جميع الوزارات تعمل ما في وسعها لصالح المواطن المصري وتقديم أفضل الخدمات التي يحتاجها، مضيفا أنهم حرصوا علي تطوير مكاتب البريد في جميع أنحاء الجمهورية. ونوه إلي أن مبادرة "مصر المستقبل" التي أطلقها الرئيس السيسي ضرورية خاصة في تصنيع التكنولوجيا المحلية، لتكوين كوادر قادرة على التعامل مع الأجهزة الحديثة والمتطورة، مؤكدا أن وزارة الإنتاج الحجربي لديها طاقة وفائض كبير لذلك يستغله في مساعدة الوزارات الاخرى وتقديم المشروعات القومية والتنموية التي تفيد المواطنين. وتابع "العصار" أن الوزارة تسعى لامتلاك تكنولوجيا الإلكترونيات الحقيقية وتوطينها فى مصر، نظراً لأن ثورة الاتصالات تجبرنا على حتمية دخول مصر هذه الصناعة ، لكى يصبح لدينا الصناعة الوطنية ، لتلبية احتياجاتنا، ومن ثم الاتجاه للتصدير. ولفت إلي أن البروتوكول سيستمر لمدة 3 سنوات قابلة للتجديد مالم يخطر أحد الطرفين الآخر بعدم رغبته فى التجديد ،مضيفا أنه ويستمر كذلك العمل به فى حال وجود مشروعات تحت التنفيذ ، لحين الانتهاء منها وتسليمها بشكل نهائى. وعن مشاركة مصنع بنها قال العصار إن المصنع سيكون له دور فى تنفيذ مبادرة صناعة الإلكترونيات التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، بمشاركة وزارة الاتصالات، وليس فقط مصنع بنها ولكن كافة الهيئات التى تعمل فى صناعة الالكترونيات. مصدر
  21. يحضر اللواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية، الدورة الـ33 لمجلس وزراء الداخلية العرب التى ستعقد يومى 2 و3 مارس المقبل بتونس، برعاية الرئيس التونسى وحضور وزراء الداخلية العرب، ووفود أمنية رفيعة وجامعة الدول العربية والمنظمة الدولية للشرطة الجنائية "الإنتربول"، ومكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، وجامعة نايف للعلوم الأمنية. ويشارك اللواء مجدى عبد الغفار بتونس وسط توقعات كبيرة علي توقيع اتفاقيات ملزمة للتعاون الامني المشترك بين مصر والعديد من الدول العربية ومن المقرر أن يلقى الرئيس التونسى كلمة فى افتتاح الدورة، وتناقش الدورة الاستراتيجية العربية لمكافحة الإرهاب وتشكيل لجنة أمنية عربية عليا، وتنظيم أوضاع اللاجئين فى الدول العربية، ومعايير الإدراج والشطب للكيانات والأفراد منفذى وممولى الأعمال الإرهابية. http://s.youm7.com/2603768 كلمة قوية جدا جدا لوزير الداخلية مجدي عبد الغفار فى مؤتمر وزراء الداخلية العرب2015 https://www.youtube.com/watch?v=CPubAdJ4b-E
×