Jump to content

إن المنتدى العربي للعلوم العسكرية و مؤسسيه و مدراءه لا يتحملون أي مسئولية قانونية أو غير ذلك تجاه ما ينشره أعضاء و زوار الموقع و كل مشاركة يتحمل مسئوليتها كاتبها.

جميع الحقوق محفوظة © المنتدى العربي للعلوم العسكرية 2018
 

Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'المضاد'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 32 results

  1. الصين وقعت عقد تصدير للنسخة التصديرية بمدي 290 كم لنظام الدفاع الساحلى المضاد للسفن C-602 لعميل مجهول CASIC semble avoir signé un contrat d’export pour son missile anti-navire C602 en version défense côtière. Portée 290 km, charge militaire 300 kg. st Pendulum‏ @HenriKenhmann
  2. اعلنت اليابان نجاح آخر تجاربها على الصاروخ XASM-3 المضاد للسفن بعد اطلاقه من على متن طائرة من طراز F-2 و هى النسخة اليابانية من ال F16 و تعتبر هذه التجربة هى الأخيرة قبل دخوله الانتاج الفعلى هذا العام 2018 XASM-3 هو صاروخ ياباني مضاد للسفن انتاج شركه Mitsubishi حيث يبلغ سرعته 3 ماخ وطوله 5.25 م ووزنه الكلي 900 كج ومداه 150-200 كم مزود باسلوب التوجيه GPS توجيه رداري مشترك سلبي ونشط اول اختبار للصاروخ كان في 23 يونيو 2017 حينما قامت مقاتله يابانيه طراز F-2 باطلاقه واعلن نجاح التجربه بشكل كامل الصاروخ سيكون ضمن الحزمه التسليحيه للمقاتله F-35 التابعه للقوات الجويه اليابانيه وهو يمثل كابوس فعلي لقطع البحريه الصينيه في حاله حرب ومواجهه شامله مع اليابان https://nasser-ss.com/archives/27276
  3. اختبرت شركة"GuoRong" الصينية نظاماً ليزرياً جديداً يحمل نفس اسم الشركة، ويدمر الطائرات الصغيرة بدون طيار ويظهر فيديو عمل مجموعة "GuoRong" المكونة من شاحنتين صغيرتين، جهزت إحداهما برادار ونظام تدخل راديوي، وجهزت الثانية بوحدة كهربائية ضوئية وجهاز ليزري. إذ تم ضرب الهدف البلاستيكي المحدد في البداية والمعلق على درون صغير، وفي المرة الثانية من التجربة تم إصابة الطائرة بدون طيار وكما يقول مطورو هذه المنظومة، فإن المدى الفعال لهذه المجموعة الراديوية يبلغ 55 كيلومترا. كما يستطيع المدفع الإلكتروني ونظام التشويش الذي يييد الطائرات بدون طيار وغيرها من الأهداف الجوية، بلوغ أهداف يصل ارتفاعها إلى 600 متر. مدفع الليزر الجديد هو نظام ليزر حديث مضاد للطائرات بدون طيار وضعت لحماية الوحدات العسكرية من التعقب أو الاستهداف من الطائرات بدون طيار. يتم توفيرها من خلال مزيج من رادار متعدد المهام، وجناح المراقبة الكهربائية الضوئية ومحطة أسلحة الليزر. وذكرت شركة "GuoRong" أنها تلقت طلبات على عدد من هذه المنظومة من قبل منشآت الشرطة وإدارات المطارات الجوية. https://mundo.sputniknews.com/defensa/201712021074437336-laser-arma-drones-prueba/
  4. P-700 Granit صاروخ طويل المدى مضاد للسفن صناعة الاتحاد السوفيتي القديم و طورته روسيا الحديثة حلف الناتو أطلق عليه اسم محطم السفن الوزن 7 طن وزن الرأس الحربي 750 كغ مواد شديدة التدمير و يمكن تركيب رأس نووي سرعة الصاروخ في الاتفاعات العالية 2.5 ماخ و تنخفض سرعته الى 1.6 ماخ في الطيران المنخفض يصل مدى الصاروخ الى 600 كم التوجيه راداري بمساعدة الأقمار الصناعية يصيب الهدف من المنتصف فهو يصعد فور إطلاقه إلى ارتفاع 7 كم ومع اقترابه من هدفه، ينقض "غرانيت" انخفاضا حتى يصل إلى ارتفاع 25 م عن سطح البحر ويتابع تحليقه حتى يخرق سفينة العدو في خاصرتها خلال طيرانه يتبع مسار بالستي و يقوم بحركات تكتيكية مبرمجه للتضليل منصات الاطلاق الغواصات و السفن الروسية الثقيلة يمكنه اغراق السفن الكبيرة بما فيها حاملات الطائرات في حال استهدفت بأكثر من صاروخ
  5. #لأول_مرة ظهور نظام RAYSUN MD1 المضاد للطائرات بدون طيار بحوزة أبطال الجيش العراقي في الموصل # يستخدم النظام ﻟﺘﻌﻄﻴﻞ ﻭﺗﺤﻴﻴﺪ ﺍﻟﻄﺎﺋﺮﺍﺕ ﺑﺪﻭﻥ ﻃﻴﺎﺭ عن طريق إرسال موجات وترددات وإشارات لاسلكية تعمل للتشويش والتداخل ﻣﻊ أنظمة ﺍﻟﻄﺎﺋﺮﺍﺕ ﺑﺪﻭﻥ ﻃﻴﺎﺭ مما يخرجها عن تحكم المستخدم وبالتالي السيطرة عليها وإنزالها . # المواصفات العامة للنظام الصيني الصنع الطول : 116 سم x 33 سم 190 سم الوزن : حوالي 6 Kg جرام جهد التردد : Voltage DC 24V قدرة البطارية للعمل : 6400 m/Ah درجة حرارة التشغيل : 10degree~55degree وقت التشغيل : 60mins وقت شحن البطارية : 4hours نطاق التردد : 1560~1600GHz / 2395~2490GHz / 5710~~5920GHz الفاعلية : أكثر من 1100 meter
  6. طور الجيش الأميركي منظومة “Javelin ” الجديدة المضادة للدبابات. وقالت بوابة مجلة جاينس إن الجيش الأميركي استأنف تجربة نموذج جديد من منظومة “Javelin” أطلق عليه FGM-148F، ويتصف النموذج الجديد برأس قتالي متعدد المهام. وقال مصدر في شركة Javelin Joint Venture بصفتها فرعا لشركة Lockheed Martin، إن المنظومة الجديدة بوسعها تدمير الأهداف المدرعة الخفيفة والثقيلة، والقوات الراجلة على حد سواء، ناهيك عن قدرته على مهاجمة المخابئ، وتتميز بوزن أخف من سابقتها. وتجدر الإشارة إلى أن تصميم النموذج الجديد للمنظومة توقف أواخر 2016 لوجود مشاكل في رأسه المتفجر. ثم أعلنت شركة Javelin Joint Venture أنها قد تغلبت على العقبات، وأن النموذج الجديد لـ “Javelin” سيكون جاهزا بعد انتهاء تجربته ليدخل في ترسانة الجيش الأميركي. وقال الخبراء في وزارة الدفاع الأميركية أن تطوير منظومة “Javelin”، هو مرحة ثانية في برنامج تحديث السلاح المضاد للدبابات، أما مرحلتاه الثالثة والرابعة فتقضيان بتخفيض وزن المنظومة وتقليل تكلفة إنتاجها.
  7. [ATTACH]33852.IPB[/ATTACH] يعتبر الإكزوسيت من اشهر و أكثر الصواريخ البحرية إنتشارا في العالم و إكزوسيت كلمة فرنسية تعني (السمكة الطائرة) ... بدأ العمل علي تطوير الصاروخ في 1967م بناء علي الصاروخ الفرنسي AS-30 بواسطة شركة Nord Aviation و دخل الخدمة في 1970م و دخلت النسخة التي تضرب من الجو الخدمة في 1974م و منذ 2003م يصنع بواسطة شركة الصواريخ الأوروبية الشهيرة MBDA مثل الأوتومات. الصاروخ في الأصل صغير الحجم و مصمم اصلا للهجوم علي القطع البحرية الصغيرة (الفرقاطات و الكورفيتات) و إن كان بالتأكيد إصابة مدمرة بأكثر من صاروخ من هذا النوع كفيل بإعطابها و ربما إغراقها أيضا. الصاروخ يعمل بالتوجيه الراداري النشط مدعما بالINS و يمتاز بأنه يطير فوق سطح البحر علي إرتفاعات منخفضة جدا قد تصل إلي 2م فقط مما يعني صعوبة كشفه و بالتالي صعوبة التعامل معه بواسطة مضادات صواريخ الكروز علي القطع البحرية. كان مدي البلوكات الأولي من الصاروخ لا يتعدي ال50كم و لكن تمت إضافة محرك صاروخي أولي ساعد علي زيادة المدي لحوالي 3 أضعاف. التاريخ القتالي: كما كانت (الهاريير) هي نجمة حرب جزر الفوكلاند علي الناحية البريطانية كان صاروخ الأكزوسيت هو نجم الحرب علي الناحية الأرجنتينية فالإكزوسيت تسبب بإغراق المدمرة البريطانية (إتش أم إس شيفلد) و قام الصاروخ ايضا بإغراق السفنية التجارية البريطانية (اتلانتك كونفير) و التي كانت تحمل طائرات الهيليكوبتر (لينكس) وبعض قطع الغيار للهاريير .كما أن الصاروخ ايضا أصاب المدمرة البرطانية (إتش أم إس جلامورجان) و كان مقررا أن يصيبها صاروخا أخر و لكنها قامت بالتشويش عليه. و لا ننسي طبعا أن القوات الجوية العراقية قامت بضرب المدمرة الأمريكية (يو إس إس ستارك) اثناء الحرب الإيرانية بواسطة صاروخ (إكزوسيت) من ميراج إف-1 مما تسبب بمقتل 37 بحارا أمريكيا و إصابة 21 في اكبر خسارة للبحرية الأمريكية منذ الحرب العالمية الثانية. و في 2004 بدأت شركة MBDA العمل علي إنتاج البلوك 3 من الصاروخ و الذي يتميز عن سابقه بمحرك محسن ساهم في زيادة المدي لحوالي 200كم و نظام للتوجيه بالجي بي أس و يعمل البلوك الثالث حاليا في فرنسا طبعا و عمان و قطر و الإمارات و المغرب و البرازيل. أما الإكزوسيت بكل طرازاته فيعمل في 31 دولة حول العالم من ضمنها الأرجنتين طبعا و مصر و باكستان و إيران و كولومبيا. المواصفات العامة: - الطول: 4.7م - الوزن: 670 كجم (أقل من الأوتومات ب100 كجم) - الرأس الحربي: 165كجم (اقل من الأوتومات بحوالي 70 كجم) - المدي: 180كم (تقريبا مثل الأوتومات) - السرعة: 1130كم/س (تقريبا مثل الأوتومات). مقارنة سريعة بين الأوتومات و الإكزوسيت: الأتومات يمتاز برأس حربية أكبر و اقوي و داتا لينك أكثر تقدما و دقة أكبر كما أن محرك الموديلات الجديدة سيكون صناعة تركية . أما الإكزوسيت فهم أكثر شبحية و اصعب في الإعتراض و لديه ميزة هائلة و هي أنه يتمتع بسجل قتالي لا يشق له الغبار في العديد من دول العالم.
  8. [ATTACH]32891.IPB[/ATTACH] أ ف ب أبدى وزير كورى جنوبى الأربعاء عزم سيول على نشر الدرع الأمريكى المضاد للصواريخ (ثاد) هذه السنة، رغم معارضة الصين، فيما سينقل نواب من المعارضة إلى بكين رسالة مختلفة. وقد أعلنت سيول وواشنطن المرتبطتان بمعاهدة دفاع متبادلة، العام الماضى عن نشر الدرع الذى يعد واحدا من أقوى الدروع المضادة للصواريخ فى العالم، رغم معارضة بكين. وزادت بيونج يانج فى 2016 تجاربها الصاروخية وأجرت تجربتين نوويتين. وعلى غرار روسيا، تعتبر الصين أن نشر هذا الدرع ليس ضروريا، وأنه سيؤثر على التوازن الإقليمى لصالح الولايات المتحدة. وقال وزير الدفاع الكورى الجنوبى هان كين كو أن "نشر الدرع جزء من جهودنا الرامية إلى تعزيز دفاعنا حيال التهديدات الكورية الشمالية". وأضاف فى تقرير رفعه إلى رئيس الوزراء هوانج كيو-اهن الذى يتولى الرئاسة بالوكالة منذ اقالة الرئيسة بارك غوين-هيى، أن "هذا الموضوع لا يخضع لاعتبارات سياسية". لكن الحزب الديموقراطى، إبرز احزاب المعارضة، أعلن أنه سيعيد تقييم امكانية نشر الدرع المضاد للصواريخ، إذا فاز بالانتخابات الرئاسية المقبلة. وتوجه نواب من هذا الحزب إلى بكين، للقاء مسؤولين منهم وزير الخارجية وانج يى. وقال رئيس المجموعة البرلمانية للحزب الديموقراطى وو سانج-هو "يذهبون إلى الصين ليقولوا لها أننا نعتقد بضرورة ترك مسألة الدرع ثاد لعناية الرئيس المقبل". ويمكن أن تجرى الانتخابات الرئاسية المقررة فى الاصل فى ديسمبر 2017، قبل هذا الموعد، إذا اكدت المحكمة الدستورية عزل الرئيسة بارك. ويعتبر مرشح الحزب الديموقراطى مون جاي-اين الاوفر حظا حتى الأن. وأمرت الصين التى تعتبر أن الدرع سيهدد امنها ويزيد من مخاطر اندلاع نزاع فى المنطقة، باتخاذ مجموعة من التدابير التى تعتبر فى كوريا الجنوبية عقوبات. فقد فرضت قيود على مشاركة نجوم كاي-بوب الكورى الجنوبى ومشاهير آخرين فى برامج التلفزيون الصينى أو فى عروض تقام فى القارة الصينية. ورفضت بكين أيضا الموافقة على رحلات تشارتر آتية من كوريا الجنوبية بمناسبة السنة الصينية الجديدة، فأساءت بذلك إلى صناعة السياحة المربحة. وتؤكد واشنطن أن درعها الصاروخى لا يشكل أى تهديد للصين. وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية بيتر كوك الثلاثاء "لا يحق للصين أن تحتج على هذه المنظومة". وأضاف "أنها منظومة دفاعية. يجب ألا يقلق أحد فى المنطقة من هذه المنطومة، باستثناء كوريا الشمالية على الارجح". #مصدر
  9. صاروخ FGM-148 Javelin هو صاروخ مضاد للدروع من صنع شركة Raytheon الاميركية وهو نظام مضاد للدروع تستخدمه جيوش الدول مثل الولايات المتحدة ( الجيش والبحرية) وعدد كبير من الدول ، ويعمل بنظام Fire and Forget وهو صاروخ متوسط المدى. إن سهولة إستخدام هذا الصاروخ سمحت بفعالية استخدامه على عدد كبير من الأهداف مثل المدرعات والمخابىء تحت الأرض وحتى الكهوف. لقد أثبت Javelin قدرته القتالية بمعدّل موثوقية 94%، كما يمكن اطلاقه من عدد كبير من المنصات ويستخدم في كافة أحوال الطقس وفي العمليات النهارية والليلية. حيث يأخذ الصاروخ مسار الهجوم السقفي top-attack على الأهداف المدرعة ، حيث يضرب المنطقة الأقل سمكاً وتدريعاً . كما يمكن استخدام الصاروخ في نمط الهجوم المباشر direct-attack تجاه المباني والتحصينات ، بالإضافة لقدرات نسبية تجاه المروحيات . إن وحدة إلكترونيات التوجيه في الصاروخ تضطلع بمهمتين ، الأولى هي السيطرة على رأس الباحث وتوجيهه نحو الهدف ، والثانية هي إرسال إشارات لقسم تشغيل السيطرة لقيادة الصاروخ باتجاه هدفه خلال مرحلة الطيران . وفي حين توفر بطارية الليثيوم الداخلية Lithium battery الطاقة الكهربائية اللازمة لتجهيزات الصاروخ أثناء طيرانه ، فإن أربعة زعانف متحركة ذيلية ، وستة أجنحة ثابتة في وسط جسم الصاروخ تتولى السيطرة على طيرانه حتى وصوله لمداه الأقصى البالغ 2500 م . ويتوفر للنظام وحدة سيطرة على الإطلاق (CLU) مجهزة بمنظاري رؤية ، أحدهما نهاري بقوة تكبير 4 أضعاف لرؤية الهدف ومراقبة ساحة المعركة ، وآخر ليلي لتحويل صورة الهدف بالإشعاع تحت الأحمر إلى صورة مرئية مضيئة للرامي visible-light image ، مع قدرات الرؤية في حالات الظلام والضباب والدخان والتشويش الإشعاعي . يطلق الصاروخ بزاوية 18 درجة ، بعدها يستطيع جافلين في نمط الهجوم العمودي بلوغ ارتفاع 150 م ، حيث يرتفع الصاروخ بحدة للأعلى climb sharply ، ليطير بعدها بشكل مستقيم ، ثم يغطس للأسفل ليضرب هدفه بشكل قوسي نحو قمته الضعيفة (يجب تنشيط الباحث أولاً وتحفيزه activated) مع مسافة اشتباك دنيا تبلغ 150 م . وفي نمط الهجوم المباشر ينطلق الصاروخ بارتفاع منخفض lower altitude يصل إلى 50 م (يجب أن يبرد الرأس الحربي أولاً قبل الإطباق على الهدف) ثم ينحني ويميل في اتجاه طيرانه نحو الأسفل لينقض على هدفه بشكل مباشر في مقدمته أو مؤخرته أو الجوانب ، علماً أن مسافة الاشتباك الدنيا في هذا النمط من التوجيه تبلغ 65 م . يستخدم الرامي وحدة السيطرة على الإطلاق CLU لإيجاد وتمييز الهدف ، ثم ينقل الصورة لباحث الصاروخ العامل بالأشعة تحت الحمراء للإطباق والقفل على الهدف (يعمل باحث الصاروخ ضمن الأشعة تحت الحمراء طويلة الموجة Long-wave infrared من 8-12 مايكرو) يستمر باحث الصاروخ في التركيز على الهدف ومتابعة تحركاته المحتملة ، حيث يقوم بالتقاط صورة جديدة له كل ثانية ، ويقوم بمطابقتها بصورة الهدف المخزنة في ذاكرة الصاروخ ، ومن ثم تغيير اتجاه طيرانه وزاوية هجومه attack angles change في حالة تغيير الهدف لمكانه .. مجموعة الباحث مغلفة بقبة زجاجية شفافة ، التي تسمح بسقوط شعاع الأشعة تحت الحمراء على مصفوفة المستوى البؤري Focal plane array . إذ يمر شعاع الأشعة تحت الحمراء من خلال القبة ، وبعد ذلك من خلال العدسات التي تقوم بدورها بتركيز طاقة الشعاع . إن طاقة الأشعة تحت الحمراء يتم عكسها عن طريق مرايا خاصة باتجاه المصفوفة . وتعالج المصفوفة الإشارات الصادرة عن الكاشفات detectors وترسل الإشارات لوحدة تعقب الصاروخ . وجدير بالذكر أن المصفوفة وكاشفات الأشعة تحت الحمراء يجب أن تبرد باستمرار ، ولهذا الغرض فإن قنينة غاز صغيرة مضغوط ، متوفرة في النظام من أجل ضمان عملية التبريد لفترة زمنية تبلغ نحو 19 ثانية . الصاروخ جافلين مزود برأس حربي ترادفي tandem warhead من الشحنات المشكلة ، تكفل له اختراق الدروع التفاعلية المتفجرة ERA أولاً والدروع الرئيسة لاحقاً لنحو 800 ملم ، حيث جرى تطوير بطانة معدنية من طبقتين لصالح مخروط الشحنة المشكلة الابتدائية من مادة molybdenum ، وبطانة نحاسية لمخروط الشحنة الرئيسة ، تكفل أداء مميز لعملية تشكيل النفاث والاختراق . ولحماية الشحنة الرئيسة من انفجار وموجة عصف الشحنة الابتدائية ، جرى تزويد المنطقة الفاصلة بين الشحنتين بحاجز وقائي لمنع تأثيرات الصدمة . هذا الحاجز مزود بثقب في منتصفه ، للسماح بمرور النفاث ومنع تشتته واستهلاك طاقته . يجهز الصاروخ جافلين بنظام يطلق عليه “إطلاق وتسليح إلكتروني آمن” Electronic Safe Arming and Fire ، ويقصد به إجراء سلسلة من فحوص السلامة على القذيفة خلال وبعد إطلاقها . ويبدأ عمل النظام ESAF مع ضغطة زناد الإطلاق من قبل الرامي وعمل محرك القذف لدفع الصاروخ خارج السبطانة ، وعند خروج الصاروخ من السبطانه ووصوله لنقطة التعجيل ، يطلق نظام ESAF إشارة التشغيل لمحرك الطيران الرئيس . يبدأ النظام مرة أخرى في فحص عمل القفل على الهدف target lock check والتأكد من جاهزية الصاروخ ورأسه الحربي لضرب قمة الهدف (ESAF يضطلع أيضاً بمهمة تحديد الفاصل الزمني الملائم لانفجار الشحنتين الناسفتين للرأس الحربي) . يستخدم الصاروخ جافلين نظام إطلاق ناعم soft launch ، يضمن احتراق شحنة محرك القذف كاملة داخل السبطانة وقبل خروج الصاروخ منها ، وبذلك لا يتأثر الرامي بالغازات الساخنة . هذا النظام يوفر أيضاً اهتزاز وارتداد محدود لكتف الرامي . وبعد مغادرة الصاروخ للسبطانة وطيرانه لمسافة محددة ، فإنه يتم إشعال محرك الطيران الرئيس ، وتبرز أجنحة وزعانف الصاروخ للخارج ، لينطلق الصاروخ بعدها نحو هدفه بسرعة دون سرعة الصوت subsonic speed . ولأمان الرامي ، يوجد نظام لتحرير الضغط pressure release مستخدم مع وحدة إطلاق الصاروخ ، فعند إخفاق محرك القذف في العمل (وحتى لا يتسبب الأمر بانفجار عرضي) فإن الصاروخ يخرج تحت الضغط من الجزء الخلفي للسبطانة بعد تحطيم المسامير الخلفية . ويتكون فريق إطلاق الصاروخ من فردين اثنين هما الرامي وحامل الذخيرة ، وبينما الرامي يهدف ويطلق الصاروخ ، يقوم حامل الذخيرة بتفحص ومسح المنطقة المحيطة والتهديدات المحتملة ، وينتقل فريق الإطلاق بعد رمي الصاروخ الأول لموقع إطلاق آخر . يعمل هذا النظام لدى الولايات المتحدة الامريكية , المملكة العربية السعودية , قطر , البحرين, كندا, التشيك, إيرلندا, الأردن, ليتوانيا , استراليا, المكسيك, نيوزيلندا, النرويج, سلطنة عمان, تايوان, الإمارات, بريطانيا, اندونيسيا , استونيا.
  10. الصاروخ CM-302 تم عرضة فى معرض الطيران فى الصيت ويتم تسويقة كاواحد من افضل الصواريخ المضادة للسفن فى العالم .الصاروخ من تصنيع شركة (CASIC) المملوكة للدولة، يمكن اطلاق الصاروخ من الجو ومن البحر ويمكن استخدامة للهجوم الارضى وأكد التقرير الذي نشرته صحيفة تشاينا ديلي أيضا أن CM-302، الذي زعم أنه واحد من هذه المعارض قد جذبت معظم الاستفسارات في معرض الطيران هذا العام في تشوهاى، ويرتبط ارتباطا وثيقا صواريخ مضادة للسفن أسرع من الصوت يو جانغ-12 (ASM)، والتي هي في الخدمة مع القوات المسلحة الصينية. ويشير التقرير إلى أن CM-302 يبلغ مداه 280 كم، رأس حربي من 250 كجم، واحتمال 90٪ نسبة اصابة الهدف شركة CASIC تقول ان الصاروخ فعال ضد السفن الحربية الكبيرة، مثل حاملات الطائرات والمدمرات، بصاروخ واحد لديها القدرة على تعطيل سفينة حربية 5000 طن.وتشير التقارير لقدرة الصاروخ على الطيران الملاصق للبحر خلال تحليقة وبلوغ سرعة 3 ماخ خلال المرحلة الاخيرة من توجيهة نحو الهدف.ويمكن توجية الصاروخ بالاقمار الصناعية عن طريق نظام بايدو للملاحة الفضائية ويمكن تحديث البيانات بالباحث الرادارى النشط . الخصائص الفيزيائية الصاروخ مشابهة لتلك التي موجودة على يو جانغ-12، ومن المرجح أن يكون طول الصاروخ حوالي 7 أمتار في الطول، 0.6 م قطرها CM-302، ويبلغ وزنه حوالي 2،000-2،500 كجم[ATTACH]28707.IPB[/ATTACH]
  11. - الصاروخ اليابانى المضاد للسفن XASM-3 ================ يعد XASM-3 ناتج تعاون بين معهد اليابان للأبحاث التقنية والتنمية الحكومي وشركة ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة (MHI). لانتاج صاروخ جديد مضاد للسفن اسرع من الصوت ذو قدرة تدميرية عالية . ويهدف هذا المشروع لاستبدال الصواريخ المضادة للسفن الاقدم من طراز ASM-1 و ASM-2 الموجودة بالخدمه حاليا وكانت وزارة الدفاع اليابانيه اعلنت فى عام 2015 انه سيتم تجربة الصاروخ فى عام 2016 فى مناورة بالذخيرة الحيه فى بحر اليابان وسيقوم الصاروخ باستهداف المدمرة الخارجه من الخدمه ( DDH-143 ) والتى تبغ ازاحتها 7500 طن ومن المقرر ان يطلق الصاروخ من منصه جوية فى هذا الاختبار (F-2) حيث ستعتمد شركه ميتسوبيشي الصاروخ ضمن حزمه تسليح مقاتلاتها - وعلى الرغم انه لا توجد معلومات كثيرة عن الصاروخ الان انه عند دخوله الخدمه وحيز الانتاج الكمى سيمثل اضافه هائله للبحرية اليابانية وهذا بفضل الخصائص التى يتمتع بها الصاروخ .. - حيث تبلغ سرعه الصاروخ +3 ماخ وحسب بعض مصادر تقول انه سرعته تصل ل 5 ماخ مما يجعله يمتلك قوة تدميرية كبيرة بفضل سرعته الهائله مثل الصاروخ (الروسي الهندى) برهاموس ويصل الصاروخ لهذة السرعه بفضل محركه النفاث المزود بمأخذين للهواء مثل تلك الموجودة على الصاروخ الاوروبي (ميتور) والصاروخ النووى الفرنسي ASMP كما انه تم مراعاه البصمه الرادارية للصاروخ ايضا فى تصميمه ويستطيع الصاروخ الطيران على ارتفاع ملاصق لسطح البحر مما يصعب من مهمه رصدة والتعامل معه ويتمتع الصاروخ بمدى جيد يقدر ب150 كم ومن المقرر ان يتم زيادة المدى فى وقت لاحق .... ويتم توجيهه الصاروخ اما عن طريق (القصور الذاتى او عن طريق الجى بي اس ) ويصل طول الصاروخ 5.25 كتر ويبلغ وزنه 0.9 طن [ATTACH]28738.IPB[/ATTACH]
  12. صاروخ فرنسي متوسط المدى, مضاد للدبابات, و يعتبر الصاروخ من الجيل الثاني حيث تم تصميمه خلال نهاية ستينات القرن الماضي من خلال إتفاق فرنسي-ألماني للتصنيع العسكري و تبادل الخبرات تم توقيعه سنة 1962 و سمي ببرنامج Euro­missile. وترجع تسمية ميلان--MILAN إلى الحروف الأولى لتسمية النظام الكاملة باللغة الفرنسية (Missile d'infanterie léger antichar) و التي تعني صاروخ المشاة الخفيف المضاد للدبابات. تم تطوير أول طراز من هذا الصاروخ سنة 1971 و بعد التجارب العملية تم نشره على نطاق واسع في وحدات الجيش الفرنسي سنة 1973, و ذلك لتعويض النظام السابق المسمى ENTAC. و لقد تم تطوير الشكل الأول من الصاروخ بطرازت متعددة توافقت مع التطور المطرد للدبابات : - إضافة منظار تصويب حراري Themal Sight سنة 1985. - إضافة رأس حربي للتعامل مع الدروع الطبقية Modular Armour سنة 1985. - إضافة رأس ترادفي TANDEM شديد الإنفجار من نوع High Explosive Anti-Tank HEAT, للتعامل مع الدروع التفاعلية المتفجرة Explosive Reactive Armour سنة 1994. خصائص عامة : يتم توجيه الصاروخ بالإعتماد على نظام التوجيه السلكي نصف الآلي بشكل مستمر طيلة مدة طيران الصاروخ نحو الهدف و ذلك بإستخدام نظام توجيه بالأشعة تحت الحمراء, وهذه التكنولوجيا يصطلح على تسميتها ب : SACLOS Semi-Automatic Command to Line of Sight. وفي التطبيق العملي لهذا النوع من التوجيه يقوم نظام التصويب بحساب المسافة الفاصلة بين وحدة الإطلاق و الهدف الذي يتم التصويب نحوه مع تحديد زاوية الإطلاق, و بعد إطلاق الصاروخ يكون الرامي مجبرا على مواصلة متابعة الهدف بمنظار التسديد بينما تستمر وحدة التوجيه في حساب المسافة التي تفرق عن الهدف و زاوية التصويب, و يتم إرسال المعلومات إلى الصاروخ خلال طيرانه عن طريق السلك الذي يربط قاعدته بوحدة التوجيه و الإطلاق و ذلك حتى تحقيق الإصطدام بالهدف. لعل أكثر ما يعاب على هذا النظام من التوجيه هو قصر المدى المسموح به والذي يرتبط بطول السلك, و في نفس الوقت يجعل من الصعب إستخدام الصاروخ في مسرح عمليات ذو غطاء كثيف تغطيه الأشجار و التي تشكل عائقا كبيرا أمام التوجيه السلكي نصف الآلي من جهة أخرى, يعتبر الرامي معرضا للخطر من النيران المعادية لكونه يبقى مجبرا على متابعة الهدف بنظام التصويب طيلة مدة طيرانه نحو الهدف و ذلك لإستكمال عملية التصويب حتى تحقيق الإصابة, و في هذا الإطار يجب أن يكون الرامي متمرسا و مدربا بشكل جيد المواصفات العامة للصاروخ : الطول : 769 ملم. القطر : 90 ملم. الوزن : 7 كلغ وزن الرأس الحربي : حشوة جوفاء شديدة الإنفجار من نوع High Explosive Anti-Tank HEAT بوزن 2.9 كلغ قدرة الإختراق : 650 ملم من الدروع المتجانسة. المدى : يتراوح ما بين 300 و 2000 متر. سرعة الطيران : تتراوح ما بين 75 متر في الثانية عند إنطلاق الصاروخ خارج الأنبوب لتصل إلى 210 متر في الثانية عند إقترابه النهائي من الهدف. الثمن : 13800 يورو و تشمل الصاروخ بوحدة الإطلاق. الدول المستخدمة : الجزائر, أستراليا, البرازيل, البوسنة و الهرسك, بلجيكا, تشاد, قبرص, إستونيا, مصر, فرنسا, ألمانيا, اليونان, سوريا, الهند(تصنعه شركة Bharat Dynamics بترخيص من الشركة الأم), إيرلندا, إيران, العراق, سوريا, إيطاليا (تصنعه شركة Oto Melara بترخيص من الشركة الأم), كينيا, لبنان, ليبيا, المكسيك, المغرب, باكستان, البرتغال, تايوان, سنغافورة, جنوب إفريقيا, إسبانيا (تم إستبداله مؤخرا بالصاروخ الإسرائيلي سبايك Spike), تركيا, بريطانيا, الأروغواي.
  13. هو الصاروخ الشرقى الاشهر على الاطلاق ذائع الصيت ...اذا تواجد فى ارض المعركة اشعل دروعها لهيبا فلا يرحم ... ولا دين له ... ولم ينجو منه احد الى يومنا هذا فما هى مواصفات هذا السفاح الروسى الفتاك ...؟ فى البداية نبذه تاريخية للتعرف على نشآة الصاروخ : صاروخ روسي مضاد للدبابات, تم تصميمه من طرف مكتب التصميم الهندسي الروسي KBP Instrument Design Bureau, و ذلك ليحل محل تشكيلة الصواريخ الروسية القديمة, للتعامل مع دبابات القتال الرئيسية لدول الحلف الأطلسي من فئة أبرامز M1A2 ABRAMS و ليوبارد LEOPARD 2 و لوكلير LECLERC, كما يمكن إستخدامه ضد الأهداف الطائرة البطيئة كطائرات الهيلكوبتر, و يطلق عليه الحلف الأطلسي إسم AT-14 Spriggan. هذا الصاروخ دخل الخدمة العملانية في الجيش الروسي سنة 1994 طريقة توجيه و تشغيل الصاروخ ويستخدم نظام توجيه ليزري متطور – riding beam لكنه ليس مستقلاً بفعل طبيعة توجيهه اي انه غير مجهز بنظام اطلق وانسى ( (SHOOT AND FORGET بل بنظام SACLOS * بحيث يتوجب على الرامي ان يواصل توجيه اشعة الليزر نحو الهدف حتى وصول الصاروخ اليه، فيما يقوم الصاروخ وعبر جهاز استشعار في جزئه الخلفي بامتطاء شعاع الليزر (وليس ملاحقته) وصولاً الى الهدف. ويمنحه نظام دفعه الذي يعتمد وقوداً صلباً مع وجود عادمين ميزة الدوران حول نفسه يساعده على ذلك جنيحات صغيرة في مقدمة ومؤخرة الصاروخ تبرز فور خروج الصاروخ من القاذف مما يؤمن للصاروخ استقراراً طيلة مدة طيرانه . ويبلغ اقصى مدى للكورنت 5500 متر نهاراً، وتعتبر هذه المسافة ميزة كبيرة لهذا الصاروخ تقدمه على اقرانه. فيما يبلغ اقصى مدى له ليلاً 3500 متر وهي مسافة ممتازة ايضاً. الى ان هناك مصادر تشير الى تحسين مدى الصاروخ فى النسخة كورينت اى ام KORENT - EM حتى وصل المدى الاقصى للصاروخ فى هذه النسخه الى 10 كيلو مترات ....! Firing range min .............................................. 150 m max .............................................. 10000 m Guidance system ........................ semi-automatic, laser beam riding Armor penetration capability behind ERA. ............... 1100-1300 mm TNT equivalent for HE warhead ............................ at least 7 kg Weight launcher ...................................... 26 kg thermal imager ......................... 8.7 kg اما وزنه فيبلغ مع القاذف 29 كلغ، اما مع الحامل الثلاثي القوائم ووحدة التوجيه الليزرية ومنظار الرؤية الليلية والنهارية فيبلغ 65 كلغ . ولا يحتاج النظام الذي يستطيع اشغاله ثلاثة جنود مشاة الا لثلاثة دقائق كي يصبح جاهزاً للإطلاق ، فيما يحتاج الى ثلاثين ثانية لإعادة التذخير. تفوق سرعة الكورنت سرعة الصوت (اقصى سرعة له هي 420 مترا بالثانية) ما يزيد من قدرته على الإختراق ويملك خاصية الإستعمالات المتعددة وهو على نوعين: الصاروخ الأول يدعى M133-1 ويحمل رأساً حربياً ترادفيا TANDEM WARHEAD * ذات حشوة جوفاء بزنة سبعة كيلوغرامات وبقدرة إختراق تتراوح بين 1000 و 1200 ملم من التدريع المتجانس (تدريعات مختلفة) الذي يلي الدروع التفاعلية المتفجرة ( ERA *) وهي التي تدرع دبابات الميركافا الأحدث. الصاروخ الثاني يدعىM133F-1 برأس حربي حراري يحتوي على عشرة كيلوغرامات من متفجرات الوقود الجوي*THERMOBARIC للتعامل مع ما يسمى بالأهداف الناعمة كالتحصينات و المخابئ وتجمعات القوات المعادية والشىء بالشىء يذكر للامانه العلميه و التحليل العسكرى المحايد فيجب التكلم عن عيوب المنظومه العيوب : [ATTACH]22911.IPB[/ATTACH] أما بالنسبة لعيوب المنظومة فهي: – الحاجة لبقاء الرامي مصوباً وحدة التوجيه الليزرية على الهدف حتى إصطدام الصاروخ به. اي تقييد حركة الرامي مما يعرضه لخطر الإكتشاف من قبل الخصم. كما ان أستخدام أسلوب تسليط الحزم الليزرية يعرض مستخدمها للكشف من قبل العدو خصوصا أثناء الليل فيصبح الرامي معرضاً لخطر الاستهداف . – امكان تشويش المنظومات الدخانية المضادة وبخاصة تلك التي تحتوي على عنصر الفوسفور على أسلوب التوجيه بالليزر. – عدم تمتعه بخاصية الضرب من الأعلى TOP ATTACK مثل نظرائه الغربيين من الجيل نفسه. – الحجم الكبير نسبياً للحامل الثلاثي للصاروخ يؤدي لسهولة رصده من قبل العدو ومشكلة حمل المنظومة والتنقل بها من مكان الى أخر بسبب وزنها الكبير( يزن الصاروخ مع الحامل الثلاثي مع وحدة التوجيه الليزري مع المنظار ذات الإستخدامين الليلي والنهاري 65 كلغ)
  14. التحفة الصينية الصاروخ red arrow 12 المضاد للدبابات : _________________________________________________________________ * و يسمى أيضا HJ-12 و هو صاروخ مضاد للدبابات من الجيل الثالث تم تصنيعه بواسطة (China North Industries Group (NORINCO . تم عرضه أول مرة فى Eurosatory باريس 2014 الصاروخ أكثر من مميز يعمل بمبدأ Fire and Forget أطلق و إنس .. أي لا يحتاج إلى أي متابعة على الهدف بعد الإطلاق . صاروخ مصمم لتدمير الدبابات الحديثة كالابرامز و التى 90 و التايب اليابانية كما انه يمكن اطلاقه من المبانى و الحصون و يرجع الفضل فى ذلك إلى نظام إطلاقه السلس و السهل . يبلغ مدى الصاروخ المؤثر من 2كم الى 4 كم و هو مدى جيد و يمنحه قدرة عملياتية جيدة كما أنه يعمل بنظام توجيه يعمد على التصوير بالأشعة تحت الحمراء Imaging infrared . الرأس الحربي لها قدرة على اختراق 1100مم من الدروع بعد إختراق الدروع التفاعلية المتفجرة . و هي قوة أكثر من كافية لإحداث أضرار جسيمة. *المواصفات العامة : _ الوزن : 22 kg - الطول : 1.2 m - القطر : 17 sm - المدى الفعال : 2000-4000 m - المحرك : يستعمل الوقود الصلب * مصادرللإطلاع أكثر : http://www.theepochtimes.com/n3/913838-chinas-new-anti-tank-weapons-could-end-up-in-isis-hands-videos/ http://www.chinadaily.com.cn/china/2014-08/26/content_18485056.htm http://www.army-technology.com/news/newschinese-army-to-receive-new-indigenous-anti-tank-missile-4356053 [ATTACH]27143.IPB[/ATTACH] [ATTACH]27144.IPB[/ATTACH] [ATTACH]27145.IPB[/ATTACH] للامانة الموضوع منقول عن الاخ العزيز راجح
  15. أعلنت جريدة " إزفيستيا Izvestia " الروسية اليوم، ان مروحيات الكاموف الهجومية البحرية " Ka-52K Katran " العاملة على متن حاملة الطائرات الروسية " أدميرال كوزنيتسوف Admiral Kuznetsov " المُتّجهة للشواطىء السورية، سوف تبدأ في تجارب استخدام الصاروخ الجديد المُوجّه المُضاد للدبابات " هيرميس Hermes " بعيد المدى القادر على مُهاجمة الاهداف في مسافة تصل الى 30 كم، في حين ان اكثر الانواع تاثيرا من الصواريخ الأخرى المُضادة للدبابات كالـ" هيل فاير Hellfire " الأمريكي والـ" أتاكا Ataka " والـ" فيخر Vikhr " الروسيين، لا تتجاوز مداياتها 10 كم. وطبقا للخبراء الروس، فإن استخدام صاروخ " Hermes " في سوريا لن يقتصر على مجرد التجارب والاستخدام القتالي، ولكنه سيكون ايضا عرضا للقدرات لمُنتج قتالي جديد لصالح الزبائن المُحتملين وخاصة مصر. [ATTACH]26712.IPB[/ATTACH] شركة " KBP Tula " الروسية لتطوير المعدات العسكرية هي المسؤولة عن تطوير واختبار الصواريخ المُضادة للدبابات منذ مُنتصف التسعينيات. وعلى الرغم من ان صاروخ " هيرميس " يُصنف رسميا كصاروخ مُوجه مُضاد للدبابات، الا انه قادر على ضرب عددا متنوعا من الاهداف كالمنشآت والتحصينات الميدانية والخنادق والأفراد. في الوقت الحالي تم تجهيز دفعة صغيرة من الصواريخ ليتم اختبارها على المروحيات الهجومية " Ka-52 "، وذلك بحسب ماصرح به مسؤول روسي في مجمع الصناعات العسكرية، والذي اضاف بأن الاختبارات في الظروف القتالية الحقيقية ستساعد على تحسين منظومة الصاروخ بشكل جيد، حيث يُمكن ان يُصبح التسليح القياسي والرئيسي للمروحيات الهجومية الروسية التمساح Ka-52 Alligator. وكانت الاختبارات المُبكرة للصاروخ قد تمت على متن مروحيات الكاموف الهجومية البرية Ka-52 Alligator العاملة في قاعدة حميميم الجوية في سوريا، ولكن كانت هناك بعض الصعوبات الخاصة بتطويره. ولذلك، فمن المُقرر ان يتم اختبار الصاروخ في ظروف اكثر تعقيدا على مروحيات الكاموف البحرية Ka-52K Katran العاملة على متن السفن. وذكرت الجريدة ان الصاروخ " هيرميس Hermes " الجديد يحوي منظومة توجيه مُدمجة، قادرة على رصد الاهداف حيت في أكثر الظروف الجوية سوءا، وتتكون منظومة التوجيه من باحث حراري بالاشعة تحت الحمراء + باحث بأشعة الليزر، حيث تقوم المروحية بتسليط شعاع الليزر على الهدف، ويقوم باحث الليزر في رأس الصاروخ بتتبع انعكاس الليزر على الهدف، ولكن في حال وجود تشويش على مساء اشعة الليزر، سيقوم الباحث الحراري بمواصلة تتبع الهدف بواسطة الحرارة المُنبعثة منه. وفي المستقل من الممكن ان يتم استخدام البواحث الرادارية المُصغّرة والمُدمجة مع البواحث الحرارية، والتي ستمنح صاروخ هيرميس دقة تهديف فريدة من نوعها. وطبقا للخبراء الروس، فإن الصاروخ هيرميس يحوي مرحلتي دفع، حيث يُعد مقاربا جدا في تصميمه من تصميم صواريخ منظومة " البانتسير اس1 " المضادة للطائرات. وتبدأ مرحلة الدفع الاولى للصاروخ عند الاطلاق من المروحية ويقوم خلالها برصد منطقة الهدف، وينطلق خلالها بسرعة 1300 كم / س، ثم تنفصل عنه، لتبدأ المرحلة الثانية التي تتضاعف فيها سرعته الى 3600كم / س ويكون خلالها قد انتهى من تحديد الهدف والامساك به لتدميره. وبسبب احتوائه على مرحلتي الدفع سالفتي الذكر فإن وزنه يصل الى 90 كج بما يُعادل ضعف وزن الصاروخ " فيخر Vikhr " البالغ وزنه 45 كج. واضافت الجريدة في تقريرها بأنه في الوقت الحالي الصاروخ الإسرائيلي " Spike NLOS " هو الصاروخ الوحيد المُضاد للدبابات القادر على ضرب الاهداف من عشرات الكيلومترات ( 25 كم )، والذي كان لفترة طويلة يُعد سلاحا سريا في ترسانة الجيش الاسرائيلي، الى ان تم الاعلان عنها مؤخرا، حيث تم تحميل قواذفه على متن دبابات " مجاخ Magach " التي تحمل مدفعا مُزيّفا للتمويه على حمولتها الحقيقية من صواريخ Spike NLOS ( عدد 12 صاروخ ) الموجودة في قواذفها بمؤخرة البرج وهي تُعرف بـ" حاملة الصواريخ الحمار الوحشية Pereh Missile Carrier ". والان اصبح هذا الصاروخ عاملا على متن المروحيات والزوارق واللنشات البحرية. وذكر احد المحررين العسكريين الروس فيكتور موراخوفسكي Viktor Murakhovsk ان الصاروخ الاسرائيلي Spike NLOS تم في الثمانينيات خصيصا للتصدي لهجوم مُكثف من الدبابات المصرية كأحد الدروس المُستفادة من حرب أكتوبر. واضاف المحرر قائلا : " ان صواريخ هيرميس وسبايك مصممة للتعامل مع تهديدات تكتيكية مماثلة. " واكمل تصريحاته بأنه إلى جانب القرار المصري بشراء مروحيات " Ka-52K " البحرية، فإنه قد اصبح واضحاً رغبة القاهرة في الحصول على صاروخا مُضادا للدبابات بعيد المدى مُماثلا لنظيره الاسرائيلي. ولذلك فإن التجربة العملية القتالية الوشيكة لصاروخ هيرميس في سوريا لن تكون مُجرّد اختبار للصواريخ الروسية، بل ستكون ايضا عرضا لقدراتها للزبائن المُحتملة. http://izvestia.ru/news/640452
  16. صاروخ ASM-135 المضاد للأقمار الصناعية طائرة اف 15 لحظة اطلاقها لصاروخ ASM-135 المضاد للاقمار الصناعية، سرعة الصاروخ تصل الى 20 ضعف سرعة الصوت "20 ماخ"، الهدف هو قمر سولويند للابحاث الفضائية ومراقبة النشاط الشمسي وهو قمر امريكي قديم على ارتفاع اكثر من 500 كم، الطائرة تم تعديلها بطيار الي مخصص لهذه المهمة يرسل مسار الطيران لHUD الطيار، وتم وضع ثرموس حراري في حجرة الذخيرة مملوء بالهيليوم المسال لتبريد حساس الصاروخ الحراري، حساس الصاروخ عبارة عن مجموعة من الحساسات المتصالبة تدور بسرعة عالية وترسل فروق الجهد الى كمبيوتر الذي يحسب مكان الهدف بالنسبة لوضع الشرائح وهي تدور، الصاروخ لا يحمل راس حربية ويعتمد على طاقته الحركية العالية جدا نتيجة سرعته في تدمير الهدف، المحرك على مرحلتين كلاهما وقود صلب.الطريف ان وزارة الدفاع الامريكية سارعت الى اختبار الصاروخ قبل صدور قرار من الكونجرس بمنع هذه التجارب، تم تجربته في سبتمبر عام 1985 وصدر قرار منع هذه التجارب في اكتوبر من نفس السنة.الطريف ايضا ان وكالة ناسا لابحاث الفضاء قامت بعمل موديل للتجربة "لمعرفة اثر اي تجربة يقوم المهندسون بتطبيقها على موديل يحاكي ما سيحدث"، وجدوا ان الشظايا وبقايا القمر المدمر ستظل في الفضاء من عام 1985 الى 1990 وسيضطرهم الى زيادة التدريع على محطة الفضاء الدولية.
  17. ينتمي هذا النوع من المقذوفات الموجهة المضادة للدبابات إلى الجيل الأحدث ويعد أحد الوسائل الفعالة للمشاة ضد دبابات القتال الرئيسية بسبب استخدام الصاروخ لنمط الهجوم من أعلى لتدمير الدبابة من أضعف نقطة لديها شأنه شأن الجافلين الأمريكي ،كما يمكن استخدامه للهجوم المباشر ضد التحصينات والمركبات وحتى السفن . يتميز النظام بسهولة التعامل معه وطول العمر الإفتراضي لإستخدامه والمقدر ب 20 عاماً الخصائص العامة : الطول : 1.16 متر الوزن الإجمالي : 12.5 كجم الاستخدام : جندي واحد نمط الهجوم: إطلق وإنسى أقل مدى : 20 متر أقصى مدى : 600 متر العيار : 150 مم تاريخ دخول الخدمة : 2003 بلد المنشأ : السويد المستخدمون الحاليون : السويد - فنلندا - المملكة المتحدة - إندونيسيا - لوكسمبورج المصنعون : ساب بوفوز داينامك المصادر http://saab.com/land/weapon-systems/support-weapons/nlaw/ http://www.militaryfactory.com/smallarms/detail.asp?smallarms_id=750 فيديو http://www.militaryfactory.com/smallarms/detail.asp?smallarms_id=750
  18. MMP صاروخ فرنسي مضاد لدروع من انتاج شركة MBDA الجيل الخامس من صواريخ المضادة لدروع سيدخل الخدمة في صفوف القوات البرية و القوات الخاصة الفرنسية سنة 2017 لاستبدال صواريخ الميلان المواصفات التقنية : - وزن الصاروخ : 15 كلغ - الطول : 1.3 متر - العيار : 140 ملم - المدى : 4000 متر - وزن اجهزة الرؤية و التسديد و البطارية : 11 كلغ طرق التوجيه : - اطلق و انسى Fire-and-Forget - التوجيه بالالياف البصرية Man-In-The-Loop with fibre-optic data-link - اغلاق بعد الاطلاق ( في حال كان الهدف خلف مدى النظر او يتم اضائة الهدف من طرف اخر ) Lock-On-After-Launch (NLOS and using third party target designation) يختر 1000 ملم من الدروع او 2000 ملم من الخرسانة يطلق ايضا من المدرعات المصدر: http://www.mbda-systems.com/battlefield-engagement/mmp/
  19. - الصاروخ الاوكراني المضاد للدبابات R2 Skif الصاروخ يمكن إطلاقه من منصات تركب على المركبات أو منصات أرضية يعمل بالتوجيه بالليزر شبه النشط SALH Semi Active Laser Homing حيث يعمل على تتبع شعاع الليزر المنبعث من منظومة التوجيه الكهروبصري و حتى لحظة اصابته للهدف . حصلت عليه مصر في الفترة 2011 - 2013 أثناء أعمال تطوير مدرعات OT-62 Topas و دبابات T-62 بالتعاون مع أوكرانيا مع نقلية التقنية محليا للمصانع الحربية المصرية . يتميز القاذف بإمكانية التحكم فيه من بعد في مسافة تصل الى 50 متر لضمان سلامة الافراد و هو مزود بمنظومة كشف كهروبصري / حراري للعمل ليلا و نهارا في مختلف الظروف الجوية مع نظام تحديد للمسافات بأشعة الليزر بمجرد رصد و تحديد الهدف ينطلق الصاروخ متتبعا لشعاع الليزر دون التدخل البشري في عملية التوجيه حيث ان العامل البشري تكون وظيفته أثناء الرصد و التحديد للهدف بالاعتماد على منظومة الكشف التي تحتوي على معظم للصورة بقوة 16X لضمان صورة عالية الدقة تكفي لتعريف الهدف و تحديد نوعه المواصفات العامة : يبلغ وزن الصاروخ 16 كلج و يصل طوله الى 1.27 متر و يصل مدى الاشتباك الى 100 متر - 5 كلم نهارا و 100 متر - 3 كلم ليلا تصل قوة الاختراق الى 800 ملم ضد التدريع الاساسي بعد تجاوز الدرع التفاعلي الانفجاري ERA Explosive Reactive Armor الذي يتم اضافته فوق الدرع الاساسي حيث يحتوي الصاروخ على رأسين حربيين يعمل الاول على تدمير الدرع التفاعلي في حين ان الرأس الثاني يواصل طريقه لاختراق الدرع الاساسي . يحتوي الصاروخ على ميزة الهجوم العلوي Top Attack بنفس اسلوب الصاروخ TOW 2B الامريكي " بعض نسخ التاو تصنع فى مصر ايضا بالمناسبه" حيث ينفجر فوق برج الدبابة مخلفا شحنة موجهة لاسفل تعمل على تدميره حيث تعتبر هذه المنطقة اكثر المناطق ضعفا في تدريع الدبابة.
  20. انتهت إسرائيل والولايات المتحدة، اليوم الأربعاء، من اختبار عمل 6 منظومات للدفاع المضاد للصواريخ للمراجعة المشتركة بين نظم الدفاع الأميركية والإسرائيلية بنظام الزمن الحقيقي، كما أفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت". موسكو — سبوتنيك كتبت وزارة الدفاع الإسرائيلية على حسابها على "تويتر": "استكملت إدارة برنامج "حوما" والوكالة الأميركية للدفاع المضاد للصواريخ أول اختبار للتنسيق لمراجعة الاتصالات بين منظومات الدفاع من الصواريخ بنظام الزمن الحقيقي في إسرائيل والولايات المتحدة". وأشارت "يديعوت أحرونوت" إلى أن الاختبار أجري وفقا لسيناريو تصدي المنظومات الإسرائيلية "هيتس-2" و"هيتس-3" و"مقلاع داوود"، والأميركية "ثاد" و"إيجيس" و"باتريوت"، لضربة بآلاف الصواريخ.
  21. تاريخ النشر:21.06.2016 | 08:01 GMT | أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن القوات الجوية الفضائية الروسية أجرت في ميدان "ساري-شاغان" العسكري في كازاخستان اختبارا ناجحا لصاروخ ABMs مضاد قصير المدى من منظومة الدفاع الصاروخي. وأوضحت الوزارة الثلاثاء 21 يونيو/حزيران، أن عملية الإطلاق هدفت إلى التأكد من الخصائص التقنية التكتيكية للصواريخ المضادة الموجودة لدى القوات الجوية الفضائية الروسية. وأكد قائد قوات الدفاع الجوي والصاروخي نائب القائد الأعلى للقوات الجوية الفضائية الروسية الجنرال فيكتور غوميني أن "الصاروخ المضاد من منظومة الدفاع الصاروخي نفذ مهمته بنجاح خلال الاختبار وأصاب هدفا افتراضيا في الموعد المحدد". يذكر أن هذا الاختبار جرى على خلفية خطط واشنطن الخاصة بنشر عناصر درعها الصاروخية في شرق أوروبا، وقد بدأ العمل في المنظومة الأولى لهذه الدرع في قاعدة جوية عسكرية سابقة برومانيا، ومن المتوقع إقامة منظومة مشابهة في بولندا. وأكدت موسكو أكثر من مرة أن روسيا ستضطر إلى اتخاذ إجراءات مقابلة ردا على تشغيل الدرع الصاروخية الأمريكية في شرق أوروبا. Russia successfully test-fires anti-ballistic missile – Defense Ministry Published time: 21 Jun, 2016 08:08 he Russian Air Force has test-fired a domestically built short-range anti-ballistic missile to verify its performance. The system is already in use with the military as part of Russia’s missile defense shield. The short-range anti-ballistic missile (ABM) was successfully test-fired at 7.00am local time on Tuesday from the Sary-Shagan testing ground in Kazakhstan, the Russian Defense Ministry’s press service said, according to TASS. “The launch was to verify performance characteristics of ABMs operated by the Air Force,” the ministry’s statement said. The missile defense system is capable of neutralizing a possible nuclear strike on Russia, and ensures operation of national command and control systems in real-time mode, the statement added. A newer missile defense system is expected to replace it in the future, utilizing upgraded software and modernized ABMs. The anti-ballistic missile performed well during the test and hit its target on schedule, Lieutenant General Viktor Gumenny, deputy commander of the Russian Air Force, told TASS. Russia has been developing a missile defense shield for several decades to secure strategic military balance with the US. The A-135 anti-ballistic missile system is currently deployed around Moscow. It comprises dozens of interceptor missiles and sophisticated early warning radars. The system, operated by the Air and Missile Defense Command of the Russian Air Force, is compliant with the 1972 Anti-Ballistic Missile Treaty from which the US unilaterally withdrew in 2002. America keeps developing its own systems, including in Eastern Europe, where NATO is building Aegis Ashore ground-based missile defense sites. The bloc’s missile defense compound in Deveselu, Romania, became operational in May. Poland plans to obtain a similar base within two years. Washington insists the Aegis Ashore systems are for “defensive purpose only,” arguing they would help protect European allies from Iran or North Korea’s missile threats. Moscow says the systems can be easily adapted to deploy offensive weapons. “The missiles are put into a capsule used for launches of sea-based Tomahawk missiles. Now they are placing their antimissiles there, which are capable of engaging a target at a distance of up to 500 kilometers [310 miles],” Russian President Vladimir Putin said at the St. Petersburg International Economic Forum (SPIEF) on Friday. “We know year by year what will happen, and they know that we know,” he said, adding that Western officials “pull the wool over [their news outlets] eyes,” who in turn misinform their audiences. Russian leaders have previously said Washington’s missile defense plans in Eastern Europe leave Moscow with no choice but to target countries hosting such systems, stressing that Russia’s next-generation ballistic missiles are capable of penetrating any adversary missile defense shield.المصدر
  22. منظومة الصواريخ المضادة للدبابات الصربيةBUMBAR تعد منظومة الصواريخ المضادة للدبابات الصربية BuMBAR من احدث المنظومات المضادة للدبابات قصيرة المدي بدأ المشروع منذ العام ٢٠٠٥ حيث شهد تصميم المنظومة الجديدة وعلي الرغم من تشابه المنظومة مع المنظومة الفرنسية الكندية ERYX MBDA anti-tank missile. من شركة MBDA الا ان الشركة لم تتعاون مع صربيا نهائيا حيث قامت شركة VTI - Military Technical Institute Belgrade Serbia. بتطوير وتصميم المنظومة حيث دخلت الخدمة فعليا في العام ٢٠١٢ وقتها ب١٢ نظاما والمستهدف ١٠٠ منظومة تمتاز المنظومة الصربية بوجود محركين للصاروخ وتتمتع بقدرة مميزة علي الحفاظ علي المسار بالاضافة لتعديل مسارها بفضل خاصيةunique system of thrust vectoring بالاضافة لتمتع المنظومة بمعالج قوي من نوعCCD matrix sensors, fast image processing computer and robust missile tracer recognition algorithm مدي المنظومة ٦٠٠متر وتخضع لتطوير لتصل الي ١٠٠٠متر وتعتبر منظومة قصيرة المدي وتبلغ مدة وصول المقذوف للهدف من مسافة ٦٠٠متر حوالي ٤.٦ثانية المواصفات العامة للمنظومة المنظومة الصربية تعتبر مقبولة من حيث الحجم حيث يبلغ طول المنظومة٠.٩متر وقطر القاذف ١٣٥ملم ويعتب وزن المنظومة اجمالا حوالي ١٨كجم. وزن الصاروخ ١٠كج وزن القاذف ٢كج منظومة الاطلاق ٤كج بود التوجيه ٢كج تتمتع المنظومة براس حربي ترادفي tandem, shaped charge الرأس الحربي الرئيسي over 1000 mm RHA behind ERA والرأس الثانوي عبارة عن ٥٥ملم تمتاز المنظومة ايضا بنظام توجية SACLOS wire-guided بالاضافة الي تمتعها بالعمل النهاري-الليلي وتبلغ سرعة الصاروخ في بداية الاطلاق١٨م\ث ليصل الي سرعتة القصوي ٢٤٥م\ث حصريا للمنتدي العربي للعلوم العسكرية THE EGYPTIAN FORCE
  23. أعلنت شركة رايثيون اليوم عن توقيعها عقد شراكة مع شركة يوفيزون الإسرائيلية لتطوير منظومات جوية متحكم بها عن بعد وبموجب هذه الشراكة ستقوم شركة رايثيون باستخدام المنظومة هيرو 30 التي تنتجها شركة يوفيزون وتطويرها وفقا لحاجات الجيش الأميركي. المنظومة هيرو 30 هي كناية عن طائرة بدون طيار قابلة للطي وتطلق بواسطة انابيب وتقوم بالتحليق لحين تلقيمها بهدف معادي للانقضاض عليه. باخنصار تعتبر هذه المنظومة كناية عن طائرة بدون طيار استشهادية. إضافة الى مهمتها القتالية يمكن للهيرو ان تنفذ مهام الاستطلاع والمراقبة التقليدية. اضافة الى امكانية الغاء مهمتها واعادتها الى الوحدة الام او تغيير اهدافها وفقا لمتطلبات المهمة. ومن المرتقب ان تقوم شركة رايثيون بتعديل الهيرو 30 لتتلائم مع متطلبات الجيش الأميركي لجهة حاجته للمنظومات القاتلة الصغيرة الحجم والتي تعرف بMiniature Aerial Missile Systems, also known as LMAMS.. وفي هذا الاطار قال نائي رئيس شركة رايثيون لقسم الصواريخ المتطورة الدكتور توماس بوسينغ ان شركة رايثيون وشركة يوفيزون ستقدمان لوحدات الجيش الأميركي التكتية قدرات جديدة من خلال توفير منظومات قاتلة خفيفة الحمل ومتحكم بها عن بعد وقادرة على التخليق والتربص بالاهداف المعادية. سوف تزيد هذه المنظومات من قدرات وعي الحالة العملياتية للمجموعات التكتية العاملة في حقل المعركة بالإضافة الى تزويدها بقدرات قتالية عالية. الهيرو 30 هي النموذج الأقل وزنا في مجموعة الهيرو التي تنتجها يوفيزون وتبلغ زنة حشوتها المتفجرة 0.5 كلغ والهيرو 70 / 1.2 كلغ والهيرو 120/ 3.5 كلغ.. وتتميز الهيرو 30 بانها قابلة للطي ويمكن نشرها خلال 30 دقيقة وتصل سرعتها الى 100 كلم /س وتعتبرها الشركة المصنعة بانها السلاح النموذجي المضاد للأشخاص. يبلغ وزنها الإجمالي 3 كلغ ويمكن ان يصل مداها الى 40 كلم فترة التحليق 30 دقيقة ويتم اطلاقها كهربائيا بواسطة انابيب اطلاق. https://www.youtube.com/watch?v=JChwrALofLQ
  24. تقام داخل المعهد المركزي للدراسات والبحوث العلمية للدفاع الجوي والفضائي في موسكو أول تدريبات على الكمبيوتر روسية- صينية لقيادات الأركان في مجال الدفاع المضاد للصواريخ . وتأتي هذه المناورات وفقا لقرار مشترك من وزيري الدفاع في الدولتين وتقام تحت عنوان " الأمن الجوي – الفضائي -2016" وستستمر حتى الـ28 من مايو/أيار الجاري. ويترأس الجانب الروسي، قائد هيئة أركان القوات الجوية الفضائية النائب الأول لقائد القوات الجوية الفضائية الروسية الفريق كوراتشينكو ويترأس الجانب الصيني رئيس هيئة أركان القوات الجوية في الجيش الصيني الفريق ما تشن يون. ويكمن هدف هذه المناورات في التدرب على تنفيذ الأعمال المشتركة بشكل سريع في مجال مجموعات الدفاع الجوي والدفاع ضد الصواريخ الروسية والصينية بهدف حماية المواقع والأراضي من الضربات العرضية والاستفزازية بالصواريخ الباليستية وصواريخ كروز. ويشدد الجانبان على أن هذه المناورات غير موجهة ضد أي طرف ثالث. ووفقا لنتائج التدريبات سيبحث الجانبان موضوع مواصلة التعاون الثنائي في مجال الدرع الصاروخي. وعلى هامش الحدث التقى قائد القوات الجوية الفضائية الروسية الفريق أولف بوندريف مع نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة للجنة العسكرية المركزية لجمهورية الصين الفريق شياو قوانغ، وخلال اللقاء بحث الجانبان قضايا التعاون العسكري الثنائي. http://ar.rt.com/hohs
  25. هو صاروخ كروز دون سرعة الصوت بعيد المدى يطلق من السفن والشاحنات وحتى الطائرات المقاتلة هو نتاج تطوير مشترك بين شركتي Saab السويدية و Diehl الالمانية مع ادخال تحديثات على صاروخ مارك 2 الذي اثبت جدارته في بحريات اخرى كثيرة حول العالم. يذكر ان هذا الصاروخ لا يعترض الاهداف البحرية وحسب، بل انه ايضا قادر على الاشتباك باهداف برية. وتستخدمه اضافة الى الجزائر والمانيا، كل من بحريات بولندا والسويد ودول اوروبية اخرى. التصميم تصميم RBS15 Mk3 كي وميزات الجزء الأمامي من الصاروخ RBS15 Mk3 يتضمن قسم التوجيه والالكترونيات ثم رأس حربي وقسم الوقود. قسم خلفي من الأجنحة ومحرك نفاث واثنين من المحركات معززة موازية. الصاروخ يبلغ طوله 4.35m، وقطر 0.5M والجناحين 1.4M. الأوزان إطلاق وفي رحلة الصاروخ هي 800KG و650KG على التوالي. الرأس الحربى 200 KG ويستطيع أن يضرب أهدافا داخل حدود 200 كم، في حين يسير بسرعة دون سرعة الصوت من 0.9Mach. نظام التوجيه ويشمل نظام التوجيه التحكم في نظام الملاحة بالقصور الذاتي وجهاز استقبال GPS، ومقياس الارتفاع الراداري النشط . يمكن برمجتها اثنين أو أكثر من الصواريخ لضرب هدف في وقت واحد من اتجاهات مختلفة لاختراق أفضل الدفاعات الجوية من السفن الحربية. يتميز الصاروخ بانخفاض المقطع الردارى . لديها القدرة على تمييز الأهداف ومقاومة التشويش، الشراك الخداعية والتدابير المضادة الإلكترونية الأخرى (ECM). يستطيع أداء مناورات مراوغة لا يمكن التنبؤ بها. الصاروخ يزيد من قوة الدفع في المرحلة النهائية لهزيمة الصواريخ والمدافع وكذلك منظومات الأسلحة (CIWS). أشكال مختلفة من الصواريخ يتوفر في ثلاثة إصدارات - التي تطلق من السفن، التي تطلق شاحنة التى تطلق من منصات ارضية ويطلق من الجو. بعض الفيديوهات له اصدرات الصاروخ RBS15 RBS-15 Mk. I : مجهز بمحرك فرنسي توربيني TRI-60 مدى 70 كم RBS-15F : يطلق من الجو دخل الخدمة سنة 1989 RBS-15 Mk. II : بمدى يزيد عن 70 كم يطلق من منصات برية جوية بحرية RBS-15SF : نسخة من Mk. II خاصة بفلندا RBS-15F ER : نسخة من Mk. II يطلق من الطائرات RBS-15 Mk. III : مدى أكثر من 200 كم، مع القدرة على هجوم بري برأس حربي جديد (زيادة الاختراق) نسخة تطلق من السفن فقط ..أنابيب إطلاق الجديدة بيضاوية بدلا من نوع المربع القديم , بدأ انتاجه عام 2004 آخر اصدار (تحت التطوير ) RBS-15 Mk. IV : اخر اصدار يجري تطويره حاليا يتضمن باحث مزدوج لديه مدى أطول ونظام ربط صاروخي جديد. تم تخفيض المقطع الرادارى العرضي ويمكن تغيير رؤوس الصاروخ حسب المهمة. ويمكن أن تشمل التطويرات المستقبلية المفهوم الأمثل للهجوم على الأهداف البحرية أو البرية. مدى النسخة IV اكبر بكثير من الاصدارات السابقة تصل الى 1000 كم . وطبعا مداه الكبير يمنع تصديره للعرب silvy
×