Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'المكسيك'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 6 results

  1. https://archive.org/download/BotolatAlAwertaAlSudaniaAlMisria/BotolatAlAwertaAlSudaniaAlMisria.pdf
  2. فى رد غير مسبوق أعلن الرئيس المكسيكي انريكي بينا نييتو، أن بلاده "حتماً لن تدفع ثمن الجدار" الذي يعتزم الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب بناءه على الحدود بين البلدين، مؤكداً في الوقت نفسه رغبته في "علاقة جيدة" مع الولايات المتحدة. وقال نييتو في اجتماع في القصر الجمهوري ضمَّ سفراء بلاده في العالم "واضح أن هناك بعض الخلافات مع الحكومة الأميركية المقبلة، مثل مسألة الجدار الذي حتماً لن تدفع المكسيك ثمنه". وقبيل ساعات من تصريح الرئيس المكسيكي جدَّد الرئيس الأميركي المنتخب التأكيد على أنه سيبني الجدار الحدودي بين الولايات المتحدة والمكسيك، لوقف الهجرة غير الشرعية وسائر عمليات التهريب نحو بلاده، مؤكداً أيضاً أن حكومة المكسيك ستسدد كلفة هذا المشروع، إما فوراً أو لاحقاً، وهذا هو الأرجح، أي أن دافع الضرائب الأميركي سيدفع ثمن الجدار ومكسيكو ستسدده لاحقاً. وشدد الرئيس المكسيكي على أنه لن يرضى بأي قرار "يكون على حساب بلدنا وكرامتنا كمكسيكيين". وأضاف "ما يمكنني تأكيده لكم هو أننا سنعمل في سبيل تحقيق علاقة جيدة مع الولايات المتحدة ورئيسها".
  3. مكسيكو - أ ف ب – رفضت حكومة المكسيك الجمعة، استخدام “الخوف او التهديد” للتاثير على قرارات الشركات الاستثمارية في انتقاد ضمني لتصريحات الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب. وفي بيان مقتضب لا يذكر ترامب اكدت وزارة الاقتصاد المكسيكية “التزامها ازاء الشركات العالمية” ورغبتها في “ضمان امن” المشروعات الاستثمارية في المكسيك. وقال البيان ان المكسيك “ترفض بشكل قاطع اي محاولة للتاثير على القرارات الاستثمارية للشركات باستخدام الخوف او التهديد”. وانتقد ترامب خلال الحملة الانتخابية مشاريع شركة فورد لصناعة السيارات بالاستثمار في المكسيك وقال انه في حال انتخابه سيفرض رسوماً جمركية عالية على السيارات المستوردة. واعلنت شركة فورد الثلاثاء التخلي عن مشروع بناء مصنع للسيارات في سان لو بوتوزي في وسط المكسيك بكلفة 1,6 مليار دولار. وهدد ترامب شركتي جنرال موتورز وتويوتا الخميس. واعلن ترامب مراراً انه يريد اعادة التفاوض او الانسحاب من اتفاق “نافتا” لحرية التبادل التجاري بين كندا والولايات المتحدة والمكسيك.
  4. انتقد الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، الجمعة 6 يناير/كانون الثاني، تقارير إخبارية تحدثت عن أن دافعي الضرائب الأمريكيين سيتحملون تكلفة جدار يعتزم تشييده على الحدود مع المكسيك. وقال ترامب إن هذه التقارير لم تورد أن الأموال الأمريكية المستخدمة في بداية المشروع ستسددها المكسيك لاحقا. وقال ترامب على تويتر "الإعلام المدلس لم يورد أن أية مبالغ ستنفق على بناء الجدار العظيم (من أجل إنجازه بسرعة) سوف تسددها المكسيك فيما بعد". وكان ترامب قد تعهد خلال حملته الانتخابية بإقامة جدار على أجزاء من الحدود الأمريكية مع المكسيك. وطلب الفريق الانتقالي لترامب من وزارة الأمن الداخلي، تقييم كل الإمكانيات المتاحة لإنشاء جدارعازل وحواجز على الحدود وذلك في إطار طلب مجموعة من الوثائق والتحاليل. كما استفسر الفريق عن قدرة الوزارة على التوسع في احتجاز المهاجرين، وعن برنامج للمراقبة الجوية كانت إدارة الرئيس، باراك أوباما، قد قلصته، لكنه مازال يحظى بشعبية بين المتشددين في موضوع الهجرة. وأوضحت مذكرة داخلية لوزارة الأمن الداخلي أن من بين البرامج التي استفسر عنها الفريق الانتقالي هي "العملية فلانكس"، والتي تمثل برنامجا للمراقبة الجوية يخصص 1200 طيار، ينتمون للحرس الوطني لمراقبة الحدود الجنوبية للحماية من عمليات تهريب المخدرات والهجرة غير المشروعة. وكان البرنامج قد نشر 6000 طيار في عهد الرئيس جورج بوش، لكن أوباما قلص حجمه في خطوة هاجمها بعض المحافظين الذين يصرون على أن المراقبة ضرورية لأمن الحدود. وتظهر الوثيقة أن العاملين في إدارة الجمارك حددوا، ردا على طلب الفريق الانتقالي، مسافة تمتد أكثر من 400 ميل على امتداد الحدود الأمريكية المكسيكية يمكن فيها إقامة أسوار. المصدر: رويترز
  5. بعد كل الاستهزاء و الغضب و السخرية و الشماتة من الاجهزة الامنية المصرية و بعد التاكيدات المتكررة للاجهزة الامنية المصرية منذ الحادثة علي ان السياح دخلوا منطقة محظورة ظهر الحق اخيرا و علي لسان اصحاب الحق وزيرة خارجية المكسيك تبرئ الأمن المصرى وتحمل وكالة السفر مسئولية مقتل 8 مكسيكيين.. كلوديا ماسيو خلال مؤتمر: سياحنا دخلوا منطقة محظورة وشركة السياحة لم تبلغهم وهى المسئولة الأولى والأخيرة عن مقتلهم أبلغت وزيرة الخارجية المكسيكية كلوديا رويز ماسيو وزارة السياحة المصرية أن "نتائج التحقيقات حول مقتل 8 سياح مكسيكيين فى مصر فى سبتمبر الماضى أكدت ما قالته السلطات المصرية من قبل، وهى أن السياح المكسيكيين هم من دخلوا منطقة محظورة، مضيفة أن وكالة السفر "ويندوز" التى استأجرتها السياح المكسيكيين هى المسئولة عن مقتلهم، حيث إنها لم تبلغهم أن هذه المنطقة محظورة من البداية". ووفقا لصحيفة إكسيسور المكسيكية فقالت ماسيو فى مؤتمر صحفى عقد أمس الأربعاء والذى يعقد سنويا ويجمع السفراء، "فى نهاية المطاف فإن التحقيقات أكدت أن وكالة السفر ويندوز كان ينبغى أن تكون أكثر وضوحا من البداية، حيث أنها فى نهاية المطاف، تم الكشف أنها المسئولة الأولى عن مقتل السياح المكسيكيين فى مصر". وأشارت إلى أن وكالة السفر هى التى أخطأت من البداية لمعرفتها بالمناطق المحظورة فى مصر، ولذلك فهى المسئولة الأولى والأخيرة عن الحادث، وهذا ما يؤكد ما قالته السلطات المصرية من أن هذه المنطقة محظورة فى الأساس، وينفى تورط القوات الأمنية من أى هجمات ضد المكسيكيين"، مضيفة "العام الماضى كان عاما من الخبرة فى هذا النوع من السفر والتعامل مع وكالات السفر إلى بعض البلدان". وأكدت كلوديا أن الحكومة المصرية أبلغتها بأن السلطات الإدارية ووكالة السفر كان عليهما الحصول على التصاريح اللازمة، حيث أن الأوضاع الأمنية الحالية تختلف عن الأعوام السابقة، وبذلك فهى المسئولة عما حدث"، وأضافت أن التحقيقات على وشك الانتهاء. وكانت السلطات المصرية قد حظرت النشر فى تناول التحقيقات المتعلقة بهذه القضية. المصدر
×