Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'بريطانية'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 28 results

  1. شاركت سفينة شركة إلبيت الإسرائيلية Seagull او النورس الغير مأهولة وحاملة طائرات هليكوبتر HMS Ocean في تمرين بحري بين البحرية الملكية والبحرية الإسرائيلية. و ذكرت إلبيت انه خلال هذا التمرين قامت السفينة الغير مأهولة بمهمة كشف عن الإلغام البحرية و تنفيذ الإجراءات المضادة و مهمة مسح ورسم مسار آمن ل حاملة المروحيات البريطانية الوحيدة HMS Ocean . وعندما رصدت السفينة الإسرائيلية اجسام مشابهه للإلغام قامت بشكل فورى بتنبيه حاملة الطائرات وبالتالى توجيهها الى مسـار أمن . و قامت السفينة البحرية المكافحة للألغام الإسرائيلية بمهمتــها فى الوقت الذى تم التحكم بها عن بعد من مـركز تحكـم عملياتى على الشاطئ بالإضافة الى قيامهـا بإجراء تمرين مناورة تكتيكيــة و ابحرت في تشكيل بحرى ضم سفن حربية إسرائيلية و حاملة المروحيات البريطانية إتش ام اس اوشن .. المصدر والخبـر كامل : https://ukdefencejournal.org.uk/elbit-systems-reveal-details-exercise-hms-ocean-unmanned-israeli-vessel/
  2. قالت السفارة البريطانية في الدوحة، في بيان أصدرته في 27 تشرين الثاني/نوفمبر، بأن مقاتلات من طراز “تايفون” (Typhoon)، آتية من المملكة المتحدة، تابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني، ستحلّق هذا الأسبوع في سماء قطر ضمن تمرين مشترك مع القوات الجوية الأميرية القطرية. وبحسب موقع “العربي الجديد” الإخباري، سينطلق التمرين، الذي لم يحدد بيان السفارة البريطانية موعده بشكل دقيق، من مقر قيادة جناح المقاتلات لدولة قطر في قاعدة العديد الجوية، جنوب الدوحة، وسينقل أفراد من الطاقمين الجوي والأرضي في سلاح الجو الملكي البريطاني خبراتهم في قيادة وصيانة مقاتلات “تايفون” إلى نظرائهم القطريين. إضافة إلى ذلك، فإن العديد من طياري القوات الجوية القطرية المشاركين في التمرين، الذي يستمر لمدة أسبوع، سيكونون من أوائل الذين يتلقون تدريباً على قيادتها في المملكة المتحدة. كما سيقوم حوالي 90 فرداً من موظفي الدعم الهندسي بسلاح الجو الملكي البريطاني بدعم التمرين. ويقود طيارون من السرب 29، التابع لسلاح الجو الملكي البريطاني، المقاتلات البريطانية. ويتمركز هذا السرب عادةً في منطقة “لينكولنشاير”، حيث يدرب أعضاؤه الطيارين حديثي العهد بمقاتلات “تايفون” على قيادة هذه الطائرات وأعمالها القتالية. كما يلعب “السرب 29” دوراً دائماً في المنظومة الدفاعية الجوية في المملكة المتحدة، إذ يؤدي دور فريق رد الفعل السريع لاعتراض الدخلاء المعادين أو مجهولي الهوية. وخلال التمرين سيختبر الطيارون القطريون مهاراتهم القتالية داخل طائراتهم من طراز “ميراج” في مواجهة الطيارين البريطانيين الذين سيقودون مقاتلات “تايفون”، كما ستتاح لهم فرصة الاطلاع على نظم أسلحة هذه الطائرات وقدراتها. وقال المقدم الجوي جيمس بولتون، الضابط الذي يتولى قيادة التمرين من الجانب البريطاني، إن فريقه متحمس جدًا لفرصة الطيران بجانب الطيارين المقاتلين من القوات الجوية القطرية. وأضاف: “يسعدنا أن نتواجد هنا من أجل التمرين والطيران بجانب زملائنا من القوات الجوية الأميرية القطرية. إننا نأمل أن نتمكن من عرض القدرات الاستثنائية لطائرات تايفون أمام جناح المقاتلات القطري، كما نأمل أن يتعلم مهندسو الدعم الفني في كلا السلاحين الجويين من خبرات بعضهم البعض”. ووقعت قطر وبريطانيا، في أيلول/سبتمبر الماضي، على خطاب نوايا في المجال الدفاعي، يتضمن سعي الدوحة لشراء 24 طائرة “تايفون” حديثة بكامل عتادها.
  3. فصلت القوات البحرية البحرية البريطانية 9 بحارة كانوا يخدمون في غواصة مسلحة نوويا، بعد أن أظهرت نتائج فحوص أنهم تعاطوا مخدر الكوكايين، حسبما أعلنت وزارة الدفاع وكان الطاقم يعمل في الغواصة "إتش إم إس فيجيلنت"، وهي واحدة من 4 غواصات تابعة للبحرية الملكية، وتشغل نظام ترايدنت الصاروخي النووي. وقال متحدث باسم البحرية الملكية: "لا نتسامح مع تعاطي المخدرات من قبل أحد أفراد قواتنا. من نكتشف أنهم لا يرقون لمعاييرنا المرتفعة يواجهون التسريح من الخدمة". وأكدت صحيفة "ديلي ميل" أن الفحوص التي أثبتت تعاطي البحارة المخدرات، أجريت في وقت كانت الغواصة فيه راسية في الولايات المتحدة لتسليحها برؤوس نووية وإجراء أعمال بها، فيما كان البحارة يقيمون في فنادق على الشاطئ. ورفض متحدث باسم وزارة الدفاع التعليق على المكان الذي حدثت فيه الواقعة، لكنه قال: "لا أدلة تشير إلى أن أي فرد كان تحت تأثير (المخدرات) أثناء أداء مهامه". وأكدت الوزارة أيضا إعفاء قائد الغواصة من مهامه لحين إجراء تحقيق، لكنها رفضت الإدلاء بمزيد من التفاصيل، فيما قالت تقارير سابقة إن سبب ذلك مرتبط بواقعة أخرى حدثت من قبل ولا تتعلق بسبب فصل البحارة. وتحمل كل غواصة من بين الغواصات البريطانية الأربع المسلحة نوويا، 8 صواريخ جاهزة للإطلاق و40 رأسا حربيا نوويا، وعلى متن كل منها 135 من أفراد الطاقم. ومنذ عام 1969 تسير بريطانيا طوال الوقت، دورية بغواصة واحدة على الأقل مسلحة نوويا.
  4. كشفت صحيفة "ذي صن" البريطانية عن مشاركة القوات الجوية الخاصة البريطانية إلى جانب قوات من المشاة البحرية الأميركية "المارينز" مع قوات سوريا الديمقراطية في عملية السيطرة على سد الفرات وقاعدة الطبقة الجوية، وهما نقطتان استراتيجيتان قريبتان من الرقة. وبحسب الصحيفة، فقد شنت القوات الجوية الخاصة البريطانية سلسلة غارات خلف خطوط العدو، وأمّنت قاعدة الطبقة الجوية وسد الفرات المعروف أيضاً بسد الطبقة، في عملية وُصفت بالجريئة والأولى من نوعها لهذه القوات. وقامت قوات النخبة البريطانية بعملية إنزال بالمظلات ليلاً ضد الإرهابيين، لدراسة نقاط القوة والضعف في تلك المنطقة، وفق ما قالت الصحيفة. وذكر موقع "الميادين" نقلا عن صحيفة "ديلي ميل"، أن عناصر قوات النخبة البريطانية قفزت من طائرات هيركوليز "سي- 130" العسكرية ووجهوا مظلاتهم باتجاه غرب صحراء الرقة، حيث يتواجد سد الفرات وقاعدة الطبقة الجوية. من جهتها، سمحت المخابرات البريطانية للجنود البريطانيين بالعمل مع قوات سوريا الديمقراطية لاستعادة سد الطبقة، الموجود على نهر الفرات في 21 آذار، بمساعدة القوات الجوية الأميركية. صحيفة "ديلي ميل" أوضحت أن العملية استغرقت ساعات تخللها إطلاق نيران كثيف وبدعم من مروحيات "أباتشي". وقال مصدر مطلع إنّه جرى التنسيق بشكل جيد من أجل تحرير النقطتين الاستراتيجيتين. وأضاف المصدر أن "القوات الجوية الخاصة البريطانية قامت بدورها، لمعرفة نقاط الضعف في الدفاعات والسماح لقوات سوريا الديمقراطية بتحقيق انتصار كبير". وتعتبر قاعدة الطبقة الجوية التي تبعد 40 كلم عن الرقة قاعدة استراتيجية، بحيث يمكن استخدامها لإطلاق غارات من أجل استعادة الرقة من تنظيم "داعش" قريباً. ويشار إلى أن "داعش" يحضّر لمعركة "وجودية" في الرقة التي تعتبر معقله الرئيسي بسوريا بعد محاصرته من قبل قوات التحالف الدولي، حيث يتواجد نحو 4000 مقاتل للتنظيم، وفقا لـ"ديلي ميل". (مصدر)
  5. [ATTACH]34917.IPB[/ATTACH] (رويترز) قدم ناشطون طعنا قضائيا، اليوم الثلاثاء، لوقف مبيعات أسلحة بريطانية بعدة مليارات من الجنيهات الإسترلينية إلى السعودية قائلين إن تلك الأسلحة قد تستخدم فى اليمن فى انتهاك للقانون الإنسانى الدولى. وتسعى حملة مناهضة تجارة الأسلحة (كات) إلى استصدار أمر من المحكمة العليا فى لندن لوقف تراخيص لتصدير مقاتلات وقنابل وذخائر بريطانية الصنع تقول إن التحالف العربى الذى تقوده السعودية سيستخدمها فى حملة ضد المقاتلين الحوثيين المدعومين من إيران فى الحرب الأهلية فى اليمن. وقتل أكثر من عشرة آلاف شخص نصفهم مدنيون فى الحرب المستعرة منذ مارس 2015 والتى أثارت أزمة إنسانية فى أفقر بلد فى الشرق الأوسط. وقال تقرير سنوى أصدره خبراء للأمم المتحدة يراقبون العقوبات والصراع فى اليمن واطلعت عليه رويترز الشهر الماضى إن التحالف بقيادة السعودية الذى يتدخل لدعم الحكومة اليمنية شن هجمات "قد تصل إلى حد جرائم حرب" وهى اتهامات ترفضها الرياض. وفى ديسمبر قالت الولايات المتحدة إنها قررت تقييد الدعم العسكرى للحملة فى اليمن بسبب مخاوف من سقوط ضحايا كثيرين من المدنيين. والسعودية مشتر رئيسى من شركات صناعة العتاد العسكرى البريطانية وحليف مهم لبريطانيا فى مكافحة الإرهاب وتحاول رئيسة الوزراء تيريزا ماى تعزيز العلاقات القوية مع الدول الخليجية العربية الغنية بالنفط قبل أن تخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وقالت حملة مناهضة تجارة الأسلحة إنه منذ بدء الحرب فى اليمن وافقت بريطانيا على تراخيص تزيد قيمتها عن 3.3 مليار إسترلينى لتصدير طائرات وأسلحة وذخائر إلى السعودية. لكن حكومة ماى تتعرض لضغوط متزايدة من مشرعين فى البرلمان بشأن سياستها لمبيعات الأسلحة وتسعى (كات) إلى مراجعة قضائية لقرار السماح باستمرار الصادرات. وتقول بريطانيا إن لديها واحدا من أقوى أنظمة الرقابة على صادرات الأسلحة فى العالم ولا تسمح بترخيص إذا كانت هناك "مخاطر واضحة" بأنها قد تستخدم لتنفيذ انتهاك خطير للقانون الدولى الإنساني. وأبلغ مارتن تشامبرلن -المحامى الذى يمثل كات- المحكمة العليا أن أدلة تظهر أن الحكومة لا يمكنها التأكد من أن الأسلحة البريطانية لا يجرى استخدامها فى خرق للقانون الدولى الإنساني. وقال إنه لم يمكن تحديد أى أهداف عسكرية فى حوالى 90 من 122 حادثا ثارت بشأنها مخاوف من انتهاك القانون الدولى الإنساني. ومن المنتظر أن يستمر نظر القضية ثلاثة أيام وسيجرى سماع معظم دفوع الحكومة فى الجلسات الختامية. ومن المتوقع ألا يصدر الحكم قبل أسابيع. #مصدر
  6. [ATTACH]34915.IPB[/ATTACH] رويترز دفعت بريطانيا بطائرات مقاتلة اليوم الثلاثاء لمرافقة طائرة تابعة للخطوط الجوية الباكستانية الدولية إلى مطار ستانستيد. وقالت وزارة الدفاع "طائرات تايفون للرد السريع أُطلقت هذه الظهيرة من (قاعدة) كونينجزبى التابعة لسلاح الجو الملكى لاعتراض طائرة مدنية. "الطائرة اعتُرضت واصطُحبت بأمان إلى مطار ستانستيد." وذكرت مواقع لتتبع الرحلات أن الرحلة رقم 757 التابعة للخطوط الجوية الباكستانية الدولية من لاهور إلى هيثرو حولت إلى ستانستيد فى جنوب شرق إنجلترا. ولم ترد الخطوط الجوية الباكستانية على الفور على طلب للتعليق. وقالت الشرطة البريطانية أن راكبا سلوكه غير منضبط كان السبب وراء تحويل مسار الطائرة. وأضافت فى بيان "لا يوجد ما يدعو للاعتقاد أنها حالة خطف أو مسألة إرهابية. الطائرة حاليا فى المطار والضباط يحققون." #مصدر
  7. تحدثت صحيفة “ديلي ميل” (Daily Mail) البريطانية عن تجربة روسيا لسلاح فريد خارق هو عبارة عن مدفع كهرومغناطيسي، قالت إن أي نوع من الدروع لا يستطيع مقاومته، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم الإخباري في 26 كانون الثاني/يناير الجاري. وبحسب الموقع، يتميز السلاح الروسي الجديد، الذي يعد أول مدفع كهرومغناطيسي، بسرعة مقذوفاته الهائلة التي لا تستطيع الدروع مقاومتها بتاتاً، والأهم أنه لا يستخدم المتفجرات أو القوة الدافعة إنما قوة الكهرباء والمجال المغناطيسي. هذا وجرت تجربة السلاح الفريد، في فرع “معهد الطاقة العالية” التابعة للأكاديمية الروسية للعلوم بمدينة شاتورا شرقي موسكو، ويقول الخبراء المعنيون إن هذا المدفع الكهرومغناطيسي بإمكانه إطلاق مقذوفات بسرعة 3 كيلومترات في الثانية. ولفتت الصحيفة البريطانية إلى أن طلقة وزنها 15 غراماً من هذا المدفع اخترقت، في آخر اختبار أجراه المعهد الروسي، لوحاً من الألومنيوم سماكته عدة سنتيمترات، بحسب روسيا اليوم. وأشارت إلى أن الولايات المتحدة هي الأخرى تعمل على تطوير سلاح مماثل، وتخطط لتزويد فئة جديدة من مدمراتها بهذا السلاح وذلك لقدرتها على إنتاج كميات كبيرة من الطاقة الضرورية لشحنه. وأفاد تقرير “ديلي ميل” بأن الولايات المتحدة تستعد لتجريب قذيفة، بهذا السلاح، بسرعة تفوق سرعة الصوت، إلا أنها لفتت إلى أن المقذوف المستعمل في المدفع الكهرومغناطيسي الروسي أصغر ألف مرة من مثيله الأمريكي وسرعته تصل إلى 7200 ميل في الساعة، أي حوالي 11600 كيلومتر في الساعة. المصدر
  8. [ATTACH]33770.IPB[/ATTACH] أفادت صحيفة صنداي تايمز، الأحد، بأن اختبارا لإطلاق صاروخ نووي بريطاني غير مسلح من طراز ترايدنت من غواصة قبالة ساحل فلوريدا فشل في يونيو حزيران الماضي. ونقلت الصحيفة عن مصدر كبير في البحرية لم تنشر اسمه قوله إن الصاروخ ربما انحرف في الاتجاه الخطأ صوب البر الأمريكي. وقالت الصحيفة إنها كانت أول تجربة لإطلاق صاروخ نووي بريطاني منذ أربع سنوات وجاءت قبل فترة وجيزة من تولي تيريزا ماي رئاسة الحكومة العام الماضي عقب تصويت بريطانيا بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي. وأضافت إن ماي استبعدت أي إشارة إلى التجربة الفاشلة عندما أقنعت البرلمان بإنفاق 40 مليار جنيه استرليني على غواصات جديدة من طراز ترايدنت في أول كلمة رئيسية لها أمام البرلمان في يوليو تموز الماضي. ووافق البرلمان مبدئيا في 2007 على تغيير النظام الرادع وصوت العام الماضي بالموافقة على بناء أربع غواصات لضمان أن تتمكن بريطانيا من أن يكون لها أسلحة نووية في دوريات في البحر بشكل متواصل. وقالت الصحيفة إنه لم يتم اختبار إطلاق صواريخ ترايدنت من غواصات بريطانيا إلا خمس مرات هذا القرن لأن الواحد منها يتكلف 17 مليون جنيه (21.03 مليون دولار). وقال مكتب ماي ووزارة الدفاع البريطانية في بيان مشترك "في حزيران أجرت البحرية الملكية تجربة روتينية لإطلاق صاروخ ترايدنت غير مسلح من (غواصة) فينجانس في إطار عملية تستهدف اعتماد الغواصة وطاقمها"، مبينا أن "فينجانس وطاقمها نجحوا في الاختبار والاعتماد مما سمح بعودة فينجانس للخدمة، لدينا ثقة مطلقة في سلاحنا المستقل للردع النووي"، دون تقديم تفاصيل أخرى. مصدر
  9. أجرت بريطانيا تدريباً لنقل دبابات وعربات عسكرية إلى فرنسا عبر نفق بحر المانش في إطار مناورات خاصة بـ”صد تهديد محتمل من قبل روسيا”، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم الإخباري في 19 كانون الثاني/يناير الجاري. وبحسب الموقع، أوضحت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، استناداً إلى مصدر في وزارة الدفاع البريطانية، أن العملية شملت دبابات من طراز “FV4030/4 Challenger” وعدداً من العربات القتالية التابعة لقوات المشاة من طراز “Warrior” وكذلك مجموعة من سيارات الصيانة والإجلاء. ونقلت الصحيفة عن المصدر قوله أن الجيش “نفذ بنجاح هذا التدريب لفحص مدى فعالية استخدام نفق المانش لنقل العربات والمعدات العسكرية إلى أوروبا، وإضافة هذه الوسيلة إلى مجموعة الخيارات المطروحة أمام قواتنا المسلحة ورفع قدراتها على المناورة”، وفقاً للموقع. وأشارت الصحيفة إلى أن هذه العملية فريدة من نوعها، حيث قام الجيش البريطاني، ولأول مرة، بنقل دبابة تحت بحر المانش، لافتة إلى أن بريطانيا استخدمت هذا النفق سابقاً لنقل شحنات عسكرية فحسب، ولم تنفذ سابقاً عمليات نقل للوحدات المدرعة من خلاله. وبينت الصحيفة أن المعدات العسكرية البريطانية كانت متواجدة في الأراضي الفرنسية لعدة ساعات فقط، مضيفة أنها عادت إلى بريطانيا عبر خط السكك الحديد في رحلة استغرقت 40 دقيقة. وقالت “ديلي ميل” إن الجيش البريطاني قام بتجربة مختلف وسائل نقل الدبابات التي قد تتطلب الضرورة استخدامها بعد الإغلاق المتوقع للقواعد العسكرية البريطانية الواقعة في ألمانيا والمقرر أن يجري إغلاقها في العام 2020. وبحسب روسيا اليوم، شددت الصحيفة على أن هذا التدريب جاء في إطار استعدادات الجيش البريطاني لـ”الرد على العمليات المحتملة للقوات البحرية الروسية في أوروبا”، معيدة إلى الأذهان أن العلاقات بين البلدين شهدت تدهورا حادا بعد فرض لندن عقوبات اقتصادية على روسيا على خلفية اندلاع الأزمة الأوكرانية. المصدر
  10. [ATTACH]32635.IPB[/ATTACH] كشفت وثائق حكومية بريطانية عن اتهام رئيس جمهورية مصر العربية الأسبق محمد حسنى مبارك، للرئيس اليمنى المخلوع على عبد الله صالح بمحاولة دفع رشوة له تقدر بنحو 25 مليون دولار من الرئيس العراقى صدام حسين من أجل ضمان تأييد العراق. وبحسب الوثائق الحكومية التى رفعت عنها السرية –نقلتها صحيفة الحياة اللندنية- شن مبارك هجوما شرسا على صدام حسين وعلى العاهل الأردنى الملك حسين، واتهمه بالعمل لصالح صدام حسين. وبحسب الوثائق البريطانية، فإن مبارك فى انتقاده على عبد الله صالح، وصف الـ"شاويش"، فى إشارة إلى أن الرئيس اليمنى السابق كان متدنى الرتبة عندما التحق بالقوات المسلحة اليمنية قبل أن يصبح رئيساً فى العام 1978. وتنقل الوثائق أيضاً عن مبارك قوله إن صدام مصاب بهوس أن يكون العراق "دولة عظمى إقليمية"، مؤكداً أنه لن يخرج من الكويت إلا بالقوة، كما تتحدث عن اختلاف فى المواقف من العدوان العراقى على الكويت بين الملك حسين وولى عهده الأمير حسن، لافتة إلى أن مواقف الأخير كانت ناضجة وأقرب إلى مواقف دول الخليج وأكثر تفهماً للأوضاع الخطيرة التى سيواجهها الأردن نتيجة تداعيات الأزمة والظهور بمظهر المؤيد لصدام. وتنقل الوثائق فى الوقت ذاته عن الملك حسين تأكيده أنه لا يقف إلى جانب صدام فى اجتياح الكويت، بل يريد أن يكون فى وضع يسمح له بلعب دور وساطة فى الأزمة. وتنقل الوثائق أيضاً عن على عبد الله صالح أنه حاول أمام وزير الخارجية البريطانى دوجلاس هيرد، أن يبرر لصدام احتجازه رهائن غربيين لمنع حصول ضربات تستهدف العراق لإرغامه على الانسحاب من الكويت، قائلاً إن صدام لم يفعل أكثر مما فعله اليابانيون خلال الحرب العالمية الثانية، فرد عليه الوزير البريطانى بأن اليابانيين فعلوا ذلك حقاً لكن مصيرهم كان الاعتقال وحبل المشنقة. وفى الوثائق أيضاً، معلومات مفصلة عن الجهود التى قامت بها حكومة مارجريت ثاتشر لحشد التأييد الدولى ضد صدام، بما فى ذلك الطلب من الأمريكيين تحضير الأساس القانونى الذى يمكن اللجوء إليه لشن عمل عسكرى يُرغم صدام على الخروج من الكويت. وتنقل المحاضر عن ثاتشر قولها إنها مقتنعة بأن صدام لن يترك الكويت إلا إذا تم "رميه خارجها"، فى حين جادل وزيرها للخارجية (هيرد) بضرورة إعطاء فرصة للحصار الدولى الذى فرضته الأمم المتحدة، على أمل أن ينجح فى دفع الرئيس العراقى إلى إعادة النظر، سلماً، فى موقفه. وقالت ثاتشر إنه إذا عجز المجتمع الدولى عن إرغام صدام على ترك الكويت فإنها تعتقد أن الإسرائيليين سيوجهون إليه ضربة عسكرية. ومن ضمن الوثائق واحدة توضح أن عسكريين بريطانيين يُعتقد أنهم من الاستخبارات، رصدوا حشد العراق قواته قرب الحدود الكويتية فى الشهر السابق للغزو، وتحدثوا عن مشاهدتهم قوافل تبدأ ولا تنتهى من قوات الحرس الجمهورى والقوات الخاصة وهى تتجه جنوباً نحو الكويت، من دون أن يتضح هل هذه الحشود هدفها إخافة الكويتيين فقط أم القيام بعمل عسكرى ما. لم تمر أيام على التقرير الأمنى البريطانى حتى كانت القوات العراقية تعبر الحدود الكويتية بعد منتصف الليل فى 2 أغسطس، وتسيطر على العاصمة وبقية أرجاء الدولة، حيث اضطرت الحكومة الكويتية للجوء إلى المملكة العربية السعودية، لم يكتف صدام بما فعل، بل لجأ إلى إعلان ضم الكويت إلى العراق وجعلها "المحافظة 19" ولا تغطى الوثائق مرحلة التحرير التى بدأت فى يناير 1990. #مصدر
  11. أبطل خبراء متفجرات ألمان، مساء أمس الأحد، مفعول قنبلة بريطانية تزن 1.8 طن، وتعود للحرب العالمية الثانية (1939-1945)، في مدينة أوغسبورغ، ثالث أكبر مدن إقليم بافاريا، جنوبي البلاد، حسب وسائل إعلام ألمانية. وأفادت صحيفة "بيلد" اليمينية واسعة الانتشار، بأن "اثنين من خبراء المتفجرات بقيا وحدهما في محيط 1.5 كيلو متر مربع حول موقع البناء، الذي اكتشفت فيه القنبلة البريطانية، الأسبوع الماضي، وتمكنا من إبطالها، بعد إجلاء نحو 54 ألف مواطن من الموقع". وذكرت الشرطة الألمانية على حسابها في "تويتر"، في تمام الساعة 19.00 مساء بالتوقيت المحلي، أنه "تم إبطال القنبلة". وبدأت عملية إجلاء السكان من المنطقة في محيط تواجد القنبلة، الساعة 8.00 صباحاً بالتوقيت المحلي، بمشاركة نحو 900 شرطي والمئات من رجال الدفاع المدني، فيما تجول بعض المتطوعين في الشوارع حاملين مكبرات الصوت لدعوة المواطنين لترك منازلهم، حسب الإذاعة الألمانية. وقبل أن تبدأ عملية إبطال القنبلة، جال رجال الطوارئ من بيوت المنطقة للتأكد من خلوها تماماً من السكان، وقالت الإذاعة الألمانية إن "إخلاء المنطقة تأخر ساعة كاملة، بسبب العدد الكبير للمواطنين، ووجود عدد من المعاقين بحاجة للمساعدة". وقالت الشرطة، عبر صفحتها بموقع "تويتر" إن "عملية الإخلاء كانت سلمية تماماً، حيث لم يعارضها أي من السكان". وفي مقطع فيديو نشر على "تويتر"، قبل بدء عملية الإجلاء، قال كورت غريبل، رئيس بلدية أوغسبورغ، التي كانت مركزاً للتصنيع العسكري في العهد النازي: "أدعو كل الأشخاص المعنيين إلى مغادرة المنطقة". وخصصت السلطات الألمانية مدارس ونواد للسكان خاصة المسنين الذين لا يجدون مكاناً آخر يمضون فيه وقت تفكيك القنبلة. وذكرت صحيفة "بيلد" أن "السلطات قررت إبطال مفعول القنبلة التي تزن 1.8 طن، بالتزامن مع احتفالات أعياد رأس السنة الميلادية، لأنه من الصعب إخلاء منطقة تبلع مساحتها 1.5 كيلو متر مربع في يوم عمل عادي، إذ أن عدداً من المصانع والمتاجر كان لابد وأن تغلق أبوابها، فضلاً عن المدارس، وإجلاء السكان من المنازل. وليس غريباً العثور على قنابل تعود إلى فترة الحرب العالمية الثانية في الأراضي الألمانية، حيث تقدر السلطات وجود آلاف الأجسام غير المتفجرة التي ألقتها طائرات الحلفاء خلال الحرب، بينها 3 آلاف قنبلة في العاصمة برلين وحدها.
  12. اضطرت سفينة حربية بريطانية قامت بمهمة مراقبة حاملة الطائرات الروسية في البحر المتوسط إلى قطع مهمتها. وقالت وزارة الدفاع البريطانية إن مدمرة "دونكان" اضطرت إلى العودة إلى قاعدة القوات البحرية البريطانية إثر اكتشاف عيوب فنية فيها وقالت صحيفة "ذي هيرالد" إن المدمرة البريطانية "دونكان" عادت إلى ميناء ديفونبورت بعد يومين من ذهابها إلى البحر. وغادرت مدمرة "دونكان" قاعدة الأسطول البريطاني برفقة أربع مدمرات أخرى في 21 نوفمبر/تشرين الثاني، متوجهة إلى البحر المتوسط في مهمة مرافقة حاملة الطائرات الروسية "كوزنيتسوف".
  13. أعلن وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون، أنه سيجري إغلاق 56 موقعا عسكريا في جميع أنحاء بريطانيا، في 8 تشرين الثاني/ نوفمبر. وبحسب سكاي نيوز، تعتزم وزارة الدفاع البريطانية طرح أكثر من 50 ثكنة وقاعدة بحرية وجوية للبيع في إطار خطط لتقليص حجم المواقع العسكرية البريطانية بمقدار الثلث. وكشفت صحيفة “ذَا تايمز” البريطانية عن خطة لوزارة الدفاع لجمع أكثر من مليار جنيه إسترليني حصيلة لبيع هذه المواقع التي أعلنت عن 35 منها، على أن يرتفع عدد هذه المواقع إلى أكثر من 90 موقعا بحلول عام 2040 . ووصف خبراء عسكريون هذا القرار بأنه التغير الأكبر الذي سيطرأ على المواقع العسكرية البريطانية منذ الحرب العالمية الثانية. وأعلن وزير الدفاع، في وقت سابق، أنه سيجري إغلاق 56 موقعا عسكريا في جميع أنحاء بريطانيا، من بينها اسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية.
  14. تشارك مقاتلات سلاح الجو البريطاني لأول مرة، منذ 70 عاماً، في مناورات في شبه الجزيرة الكورية مع طائرات سلاح الجو الأميركي والكوري الجنوبي، وفق ما نقل موقع شبكة “بي بي سي” في 8 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري. وقال الموقع إن بريطانيا تشارك بمقاتلات من طراز “تايفون” (Typhoon) في مناورات “الدرع المنيع” التي تهدف إلى التدريب على سيناريوهات حرب محتملة مع كوريا الشمالية. وفي هذا الإطار، السفير البريطاني في العاصمة الكورية الجنوبية سيئول لوسائل إعلام محلية “إن التمرين يهدف إلى تعزيز قدرة القوات البريطانية في العمل مع قوات الدول الأخرى”، وفقاً لشبكة “بي بي سي” الإخبارية. وأشار المصدر إلى أن المقاتلات البريطانية وصلت إلى كوريا الجنوبية قادمة من اليابان. ولفت موقع شبكة “بي بي سي” إلى حرص الولايات المتحدة “على إيصال رسالة إلى الصين مفادها أن تحالفاتها العسكرية في آسيا ما زالت قوية، وقد يكون الغرض من الوجود البريطاني تأكيد هذه النقطة”. وكانت كوريا الشمالية حثت بريطانيا على عدم المشاركة في هذه المناورات، ووصف إعلامها المشاركة البريطانية بأنها “تحدياً خطيراً للسلم والأمن لا يغتفر”.
  15. [ATTACH]27735.IPB[/ATTACH] المنامة (أ ش أ) نفت مملكة البحرين اليوم الأربعاء، ما تداولته وسائل الإعلام عن قيام المملكة المتحدة ببناء قاعدة عسكرية فى البحرين . وأكد مصدر مسئول بوزارة الخارجية البحرينية- حسبما ذكرت وكالة الأنباء البحرينة (بنا)- أن ما يتم تشييده ليس بقاعدة عسكرية، بل هو "تسهيلات إسناد" للبحرية البريطانية بموجب اتفاق بين البلدين، ووفق أنظمة وترتيبات تختلف عن أنظمة بناء القواعد العسكرية. #مصدر
  16. الأرجنتين تدين مناورات بريطانية مقررة في "فوكلاند" دعت الأرجنتين بريطانيا إلى إلغاء تدريبات عسكرية مقررة في جزر فوكلاند الواقعة جنوب المحيط الأطلسي والتي تطالب الأرجنتين بالسيادة عليها. وقالت الأرجنتين في بيانها الجمعة 15 أكتوبر/تشرين الأول إنها "تدين إجراء هذه التدريبات العسكرية في أراض أرجنتينية تحتلها المملكة المتحدة بطريقة غير مشروعة" ....."لندن تتجاهل قرارات الأمم المتحدة وغيرها من المنظمات الدولية التي تدعو البلدين إلى استئناف المفاوضات للتوصل إلى حل سلمي ونهائي". وقامت بونيس آيرس باستدعاء السفير البريطاني لديها في ضوء التوتر الحاصل بين البلدين. ومن المقرر أن تجري لندن مناورات عسكرية في المنطقة المذكورة خلال الفترة الممتدة من الـ19 إلى 28 من الشهر الجاري. يشار إلى أن الأرجنتين ما زالت تطالب بجزر المالوين كما تسميها، منذ أكثر من ثلاثين عاما بعد حرب الفوكلاند بين الأرجنتين وبريطانيا، والتي استمرت 74 يوما في عام 1982 في محاولة أرجنتينية لاستعادتها، وأسفرت عن حوالى 900 قتيل هم 469 جنديا أرجنتينيا و255 بريطانيا وثلاثة من سكان الجزيرة. ويؤمن الأرخبيل (جزر مالوين) الذي سيطرت عليه بريطانيا في 1833 منفذا لها إلى القطب الجنوبي، وقد تم العثور في مياهها على حقول نفطية. RT
  17. صواريخ "داعش" تستهدف طائرات بريطانية أعلن قائد القوات الجوية البريطانية عن محاولات لتنظيم "داعش" إسقاط طائرات حربية بريطانية في العراق.وقال مارتن سامبسون، في تصريحات نشرتها وسائل إعلام بريطانية إن مسلحي داعش حاولوا إسقاط طائرات عسكرية بريطانية لكن محاولاتهم باءت بالفشل. وأوضح قائد القوات الجوية البريطانية أن الطيارين البريطانيين يستخدمون المناورات المراوغة والإعاقة التشويشية الإلكترونية والشراك الخداعية لتفادي صواريخ "داعش" المضادة. ويشار إلى أن سلاح الجو البريطاني ينفذ الآن أكثر عملياته كثافة منذ 25 عاما في العراق لدعم القوات العراقية والكردية في معاركها ضد "داعش". وشنت الطائرات البريطانية أكثر من 200 غارة في العراق خلال الأشهر الأربعة الماضية. وبخصوص "داعش" يذكر أن مسلحي التنظيم يستخدمون عادة أسلحة متقادمة لتوجيه ضربات للطائرات التي تقصفهم، لكنهم أحيانا ما يحصلون على أسلحة أكثر تطورا من مخازن القوات الحكومية أو عن طريق التهريب، وقد تمكنوا من إسقاط عدة طائرات عراقية أو سورية سبوتنيك
  18. [ATTACH]23314.IPB[/ATTACH] أعلنت وزارة الدفاع البريطانية عن اعتراض مقاتلتين تابعتين لسلاح الجو الملكى لقاذفتين روسيتين اقتربتا من المجال الجوى البريطانى. وأضافت الوزارة أن المقاتلتين انطلقتا بعد أن حلقت القاذفتان الروسيتان غرب جزر شيتلاند ‏البريطانية شمال شرق المملكة المتحدة.‏ وقالت متحدثة باسم سلاح الجو الملكى "يمكننا أن نؤكد أن طائرات التايفون للتدخل السريع ‏من قاعدة لوسيموث فى اسكتلندا اعترضتا أمس الخميس قاذفتى بلاكجاك روسيتين، ورافقتهما ‏طوال وقت تواجدهما فى المنطقة التابعة للمصلحة البريطانية"، مؤكدة أن القاذفتين الروسيتين لم تدخلا المجال الجوى الإقليمى البريطانى عند أى ‏نقطة.‏ كما أشارت المتحدثة إلى إقلاع طائرتين آخرتين من قاعدة جوية فى كونينجسباى فى لينكولنشاير ‏شرق إنجلترا، لكن تدخلهما لم يكن ضروريا #مصدر
  19. قالت صحيفة “ذا جارديان” البريطانية: إنه ومنذ بدء الحملة العسكرية التي تقودها السعودية في اليمن في مارس الماضي، باعت بريطانيا أسلحة للمملكة بـ3.3 مليار جنيه استرليني. وأشارت الصحيفة إلى أن هذه المبيعات تمثل زيادة كبيرة في الصادرات البريطانية وتشمل طائرات حربية وقطع غيار فضلا عن قنابل وصواريخ. وأضافت أن تلك المبيعات تمثل ضمانة للوظائف في بريطانيا في وقت يشهد فيه الوضع الاقتصادي حالة من عدم اليقين. وذكرت أنه في ضوء ما سبق، فإن فرص قيام بريطانيا بوقف مبيعات الأسلحة للمملكة ضعيفة للغاية. وتحدثت عن أن “كريسبين بلونت” رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس العموم مازال متمسكا بأن وقف مبيعات الأسلحة للمملكة ينبغي ألا يتم إلا إذا وجدت المحاكم البريطانية أنها غير قانونية، وذلك في ظل دعوات أخرى من لجان برلمانية تطالب الحكومة بوقفها بسبب الحرب في اليمن. ونقلت الصحيفة عن مصدر حكومي أن علاقة المملكة المتحدة بالسعودية مهمة للغاية، مضيفا أن الرياض أهم حليف للندن في الشرق الأوسط. http://mobile.twasul.info/538906/
  20. أبوظبي - سكاي نيوز عربية تفادت طائرة ركاب بالكاد الاصطدام بطائرة بلا طيار، فيما وصفته الشرطة البريطانية الخميس، بأنه أمر "مثير للقلق بشدة" بينما كانت الطائرة تقترب من مطار في جنوبي غرب إنجلترا. وكانت الطائرة التي تحمل 62 شخصا على ارتفاع 274 مترا تستعد للهبوط في مطار نيوكواي في كورنوال بعد ظهر الأربعاء، عندما أبلغت عن تفاديها الاصطدام بطائرة درون كانت تحلق بجانبها. وقالت المفتشة ديف ميريديث من شرطة ديفون وكورنوال "هذا حادث مثير للقلق بشدة .. اقتراب الطائرة بلا طيار بهذا الشكل من طائرة الركاب يظهر استهتارا تاما من مشغل (الطائرة) بالسلامة العامة". ومشط ضباط المنطقة المحيطة لكنهم لم يعثروا على طائرة الدرون أو مشغلها. وهذه الواقعة هي الأحدث في سلسلة من الحوادث التي انطوت على طائرات بلا طيار وطائرات تجارية. وفي أبريل قالت الشرطة إن طائرة تتبع شركة الخطوط الجوية البريطانية اصطدمت بطائرة بلا طيار على الأرجح أثناء استعدادها للهبوط في مطار هيثرو بلندن وهو أكثر مطارات أوروبا ازدحاما.
  21. لأول مرة.. رصد قوات بريطانية في خطوط المواجهة الأمامية بسوريا (صور) في حين لا يوجد تأكيد رسمي بريطاني على وجود القوات في سوريا، وذلك لأن الحكومة البريطانية غالبًا ما ترفض التعليق على أي دور لقواتها الخاصة خارج حدود البلاد كما هي الحال في سوريا أو في ليبيا. رصدت عدسات الكاميرات لأول مرة تواجد قوات بريطانية خاصة تقاتل في خطوط المواجهة الأمامية في سوريا، للدفاع عن قاعدة لجيش سوريا الجديد، وهو ما اعتبر دليلاً على المشاركة المباشرة للقوات الخاصة البريطانية وعدم اقتصار مهامها على تدريب مسلحي المعارضة فقط. ونشرت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” صورا حصرية تظهر عددا من القوات البريطانية الخاصة على متن 4 سيارات عسكرية مجهزة بالسلاح، مبينة أن الصور تم التقاطها على الفور، بعد هجوم لعناصر من داعش في جنوب شرق قاعدة التنف. وبالرغم من التوضيح الذي قدمته المؤسسة البريطانية عن دور القوات الدفاعي، إلا أنها ظهرت مزودة بترسانة من المعدات بما في ذلك بنادق القناصة والرشاشات الثقيلة والصواريخ المضادة للدبابات. في حين لا يوجد تأكيد رسمي بريطاني على وجود القوات في سوريا، وذلك لأن الحكومة البريطانية غالبا ما ترفض التعليق على أي دور لقواتها الخاصة خارج حدود البلاد كما هي الحال في سوريا أو في ليبيا. من جهتها، اعتبرت صحيفة تليغراف البريطانية أن “الصور تمثل أول أدلة مباشرة على تورط القوات في سوريا بدلًا من مجرد تدريب المعارضين في الأردن”. وبحسب صحيفة “ذي تايمز” البريطانية ، فإن القوات البريطانية الخاصة تعبر الحدود بين سوريا والأردن بشكل مستمر لمساعدة وحدات جيش سوريا الجديد الذي يسيطر على قرية التنف الحدودية بعد طرد تنظيم داعش منها. وطبقا لما ورد في الصحيفة فإن “نشر القوات الخاصة لا يحتاج إلى موافقة برلمانية في بريطانيا“. ونقلت “التايمز” عن الملازم أول محمود الصالح الضابط المنشق عن القوات الخاصة السورية والعامل ضمن فصيل جيش سوريا الجديد أن “القوات البريطانية ساعدت فصيله المكون من القوات السورية الخاصة، ويدافع عن قرية التنف ومعبرها الحدودي مع العراق الذي سيطرت عليه في أيار/ مايو الماضي. وقال الصالح إن “القوات السورية البريطانية ساعدتنا باللوجستيات مثل بناء خطوط الدفاع”، موضحا أن “تنظيم الدولة يهاجم في كل الأوقات لاستعادة المعبر، مستخدما الصواريخ والقذائف والانتحاريين”. وتشكل الجيش السوري الجديد قبل نحو 18 شهرا من معارضين خرجوا من شرق سوريا في أوج توسع تنظيم الدولة الإسلامية في العام 2014. وقالت مصادر دبلوماسية ومن المعارضة إن قوات خاصة أمريكية تدرب مئات المقاتلين من أفراد الجيش السوري الجديد في الأردن. ويقع معبر التنف الذي استعيد من داعش العام الماضي على مسافة 240 كيلومترا من مدينة تدمر السورية. 2222
  22. صحيفة بريطانية تكشف عن خسائر بغداد الحقيقية في معركة الفلوجة نقلت صحيفة "middleeasteye.net" عن مصادر عسكرية وطبية أن مئات الجنود العراقيين قتلوا وأصيب أكثر من 3 آلاف بجروح في معارك إستعادة مدينة الفلوجة من تنظيم "داعش". وأشارت الصحيفة في مقال نشر الخميس 30 يونيو/حزيران، إلى أن القوات الأمنية العراقية قامت في وقت سابق بإخفاء الحصيلة الواقعية للضحايا من بين الجنود، حيث قال أحد نواب قائد عمليات الفلوجة في حديث مع "ميدل إيست أي"، "لدينا ضحايا لكن عددها ليس كبيرا، وليس بإمكاننا الكشف عن هذه المعلومات لأننا مشغولون بالقتال". إلا أن مسؤولا أمنيا بارزا طلب عدم ذكر اسمه، قال للصحيفة إن ما لا يقل عن 394 من أفراد القوات الأمنية قتلوا وأصيب 3308 بجروح في معركة تحرير الفلوجة التي بدأت في 23 مايو/أيار الماضي وانتهت أواخر يونيو/حزيران. فيما أوردت "ميدل إيست أي" عن مصادر طبية وأخرى عسكرية قولهم، إن المعركة لاستعادة الفلوجة أودت بحياة أكثر من 900 جندي عراقي، علما بأن هذه الأرقام لا تشمل مقاتلي قوات الحشد الشعبي والمدنيين. وفيما يتعلق بالخسائر التي تكبدها تنظيم "داعش"، وحسب مصادر عسكرية عراقية، فأن التنظيم فقد 2500 مسلح على الأقل أثناء المعارك، مشيرة إلى أن القوات العراقية اعتقلت 2186 آخرين حاولوا الهروب من المدينة مع المدنيين. مصدر
  23. إيران تتهم بريطانية من أصل إيراني بمحاولة "قلب نظام الحكم" رويترز) - اتهم الحرس الثوري الإيراني في بيان أصدره يوم الأربعاء عاملة إغاثة بريطانية من أصل إيراني بمحاولة "الإطاحة الناعمة بنظام الجمهورية الإسلامية الإيرانية". وتعمل نازنين زاجري (37 عاما) كمنسق برامج مع مؤسسة تومسون رويترز وهي مؤسسة خيرية تتخذ من لندن مقرا لها. وقال زوجها ريتشارد راتكليف إن مسؤولي الحرس الثوري الإيراني اعتقلوا زاجري في الثالث من أبريل نيسان الماضي لدى وصولها لأحد المطارات استعدادا للعودة إلى بريطانيا. وقال البيان إن زاجري "كانت عضوا في الشركات والمؤسسات الأجنبية وشاركت في التخطيط والتنفيذ لمشاريع إعلامية وعبر الانترنت بغرض الإطاحة الناعمة بنظام الجمهورية الإسلامية الإيرانية." وصدر البيان عن أحد مكاتب الحرس الثوري في محافظة كرمان حيث تحتجز زاجري. وأضاف البيان أن زاجري "مارست أنشطة إجرامية ... تشرف عليها أجهزة المخابرات والتجسس الأجنبية." وأشار إلى أن زاجري "تم كشفها ضمن عمليات استخباراتية واسعة." وكانت مونيك فيلا الرئيس التنفيذي للمؤسسة ذكرت في بيان صدر في مايو أيار الماضي أن مؤسسة تومسون رويترز ليس لها أي عمليات في إيران. وقال متحدث باسم المؤسسة في رسالة بالبريد الإلكتروني "إنها تقيم الموقف". وتعمل مؤسسة تومسون رويترز بشكل منفصل عن الخدمة الإخبارية لرويترز. وقالت الخارجية البريطانية إنها تتابع المزاعم المذكورة في البيان. وقال متحدث باسم الخارجية لرويترز "نسعى بصورة عاجلة للحصول على معلومات من السلطات الإيرانية بشأن الاتهامات الموجهة لزاجري." وأضاف "أثرنا القضية أكثر من مرة وعلى أعلى المستويات وسنستمر في ذلك في كل فرصة سانحة." وقال زوج زاجري الشهر الماضي إنه لم توجه أي اتهامات في هذه القضية لكنها أبلغت عائلتها بأنها أكرهت على التوقيع على اعتراف. وذكر البيان أنه تم إرسال ملف زاجري إلى طهران لمتابعة المراحل القضائية في حين يواصل قسم الاستخبارات في الحرس الثوري التحقيق معها. ولا تعترف إيران بازدواج الجنسية. لذلك فإنه في حال جرى توجيه الاتهام لزاجري فإنها ستحاكم كمواطنة إيرانية. وأشار البيان إلى أن جناح المخابرات في الحرس الثوري الإيراني ألقى القبض عليها في مطار الإمام الخميني. وتم نقلها إلى محافظة كرمان في جنوب شرق إيران. وذكر البيان أن "زاجري تم احتجازها في جناح في سجن كرمان" لكن زوجها قال إنها محتجزة في حبس انفرادي رابط
  24. 9:12 pm 17-5-2016 اعترضت طائرات التايفون البريطانية خمس طائرات روسية كانت تطير في المجال الجوي الدولي بالقرب من الحدود الشمالية والغربية لاستونيا. وذكرت وزارة الدفاع البريطانية في بيان اليوم الثلاثاء لها أن طائرات سلاح الجو الملكي، والتي تم نشرها في استونيا منذ أبريل الماضى ، تعقبت في البداية مقاتلتين من طراز "سو - 27" فلانكر، وطائرة استطلاع طراز "ايل20" إلى الشمال من استونيا، عندما تم الكشف واعتراض مقاتلتين أخريين "سو-27" فلانكر. وأوضحت الوزارة أن الطائرات الروسية كانت تطير بدون إرسال رموز هوية معترف بها ودون التواصل مع مراكز مراقبة الحركة الجوية في المنطقة. وقال وزير الدفاع مايكل فالون "للمرة الثانية خلال أسبوع، رد سلاح الجو الملكي البريطاني على النشاط الروسي في لحظة من اخطاره. سنواصل تأمين سماء البلطيق على مدار 24 ساعة في اليوم، سبعة أيام في الأسبوع، نيابة عن الناتو وحلفائنا." يذكر أن هذه هي المرة الثانية على التوالي التي تعترض فيها طائرات بريطانية طائرات روسية في سماء البلطيق. واعترضت مقاتلات التايفون ثلاث طائرات نقل عسكرية روسية يوم الخميس الماضي بعد أن اقتربت من دول البلطيق. وانطلقت المقاتلات البريطانية من قاعدة أماري الجوية في إستونيا واعترضت طائرات روسية لم تكن ترسل شفرة تعريف محددة، ولم تستجب للإشارات. المصدر
  25. الخميس، 12 مايو 2016 - 07:10 م اعترضت مقاتلات بريطانية، طائرات عسكرية روسية، حاولت الاقتراب من دول البلطيق، وذلك وفق ما أفادت به قناة سكاي نيوز عربية فى خبر عاجل، قبل قليل. وقالت وزارة الدفاع البريطانية، اليوم الخميس، إن مقاتلات بريطانية من طراز تايفون اعترضت 3 طائرات نقل عسكرى اقتربت من دول البلطيق. وأضافت الوزارة، أن المقاتلات البريطانية انطلقت من قاعدة أمارى الجوية فى استونيا، واعترضت الطائرات الروسية التى لم تكن ترسل شفرة تعريف محددة، ولم تستجب للإشارات. وقال وزير الدفاع مايكل فالون، فى بيان "تمكنا من الرد على الفور على هذا التصرف العدائى من روسيا، بما يوضح التزامنا بالدفاع الجماعى فى حلف شمال الأطلسى." http://www.youm7.com/story/2016/5/12/عاجل-مقاتلات-بريطانية-تعترض-طائرات-عسكرية-روسية-اقتربت-من-دو/2715416#
×