Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'بشأن'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 59 results

  1. أصدرت الهيئة العامة للاستعلامات في مصر بيانا، مساء أمس الأحد، بشأن ما يثار أخيراً عن خطة "المجابهة الشاملة"، التي أعلن عنها الجيش المصري الجمعه الماضي، والتي تستهدف مواجهة عناصر مسلحة في عدة مناطق في مصر وعلى رأسها شبه جزيرة سيناء. [ATTACH]52462.IPB[/ATTACH] وأكدت الهيئة العامة للاستعلامات، في بيانها، إن العملية الأمنية الشاملة "سيناء 2018" لا تستهدف إخلاء منطقة شمال سيناء، أو توطين الفلسطينيين فيها، قائلة إن "العملية تؤكد عملياً وبصورة لا تحتمل التأويل، الكذب الصريح حول مزاعم توطين الفلسطينيين في سيناء". وأشارت إلى أن الهدف من العملية "القضاء على الإرهاب بسيناء، ويأتي ضمن تأكيد كامل السيادة المصرية عليها من دون تفريط في أي شبر منها"، مؤكدة أن هذه العملية تثبت "كذب" ترويج جماعة "الإخوان المسلمين الإرهابية" لمزاعم توطين الفلسطينيين هناك، وبدعم من الدولتين المساندتين لهم"، دون ذكر اسمهما. كما نفت الهيئة ما تداولته وسائل إعلام دولية لم تسمها أخيراً، حول "تدخلات عسكرية مزعومة لأطراف إقليمية في سيناء، لمكافحة جماعات الإرهاب"، وأشارت إلى إعلان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في الـ31 يناير/كانون الثاني 2015، أمام القيادات العليا للجيش المصري، حيث قال "إحنا مش حانسيب سينا لحد، يا تبقى بتاعة المصريين يا نموت". وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، نشرت تقريراً، مطلع الأسبوع الماضي، زعمت فيه بـ"تنفيذ مقاتلات إسرائيلية خلال مدة تزيد على عامين أكثر من 100 ضربة جوية داخل سيناء المصرية"، وهو ما نفاه المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية العقيد تامر الرفاعي في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك. وقالت الهيئة المصرية، إن "الموقف المعروف لحركة المقاومة الإسلامية حماس هو رفض هذا التوطين الفلسطيني المزعوم، وهو نفسه رأي السلطة الفلسطينية، الذي أعلنه رئيسها محمود عباس مرات عديدة، وأكد أن الفكرة لم تُطرح أبداً من الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي". وأشار البيان إلى أن زيارة وفد رفيع من حركة "حماس" برئاسة اسماعيل هنية للقاهرة، صبيحة البدء بعملية "سيناء 2018"، تأتي ضمن ترتيبات مسبقة، في إطار التشاور مع مصر، للتخفيف عن أهل قطاع غزة، واستكمال تنفيذ اتفاق المصالحة الفلسطينية، ومواجهة القرار الأمريكي الأخير بشأن القدس ومواجهة الاستيطان، مشدداً على أن زيارة وفد حماس الرفيع لمصر في ظل هذه العملية، وقبلها زيارة على المستوى نفسه في سبتمبر/أيلول 2017، لا تتسق مع أكذوبة "التوطين المزعوم". وأعلن الجيش المصري، الجمعة الماضية، في بيان متلفز تحت عنوان "سيناء 2018"، عن خطة "المجابهة الشاملة"، التي تستهدف عبر تدخل جوي وبحري وبري وشرطي، "مواجهة عناصر إرهابية في شمال ووسط سيناء ومناطق أخرى بدلتا مصر والظهير الصحراوي غرب وادي النيل"، دون تفاصيل عن مدة العملية. المصدر : https://arabic.sputniknews.com/arab_world/201802121029936684-مصر-تصدر-بيانا-بشأن-توطين-الفلسطينيين-في-سيناء/
  2. أذاع التليفزيون المصرى، بيانا للقيادة العامة للقوات المسلحة فى ضوء ما اعلنه الفريق سامى حافظ عنان رئيس اركان حرب القوات المسلحة الاسبق بشأن ترشحه لمنصب رئيس الجمهورية. وأكد البيان، أن سامى عنان لم يحصل على التصاريح والموافقات الللازمة قبل إعلانه الترشح فى انتخابات الرئاسة الأمر الذى يمثل مخالفة قانونية تستدعى مثوله امام جهات التحقيق المختصة. وفى إطار استعراض بيان القيادة العامة للقوات المسلحة، للمخالفات التى تورط فيها سامى عنان، قال إنه ارتكب جريمة التزوير فى محررات رسمية، ما أدى لإدراج اسمه فى قواعد بيانات الناخبين، بالمخالفة للقواعد والضوابط المتبعة من العسكريين، كما أن بيانه المصور الذى أعلن فيه نيته الترشح فى انتخابات الرئاسة تضمن تحريضا صريحا ضد القوات المسلحة بهدف الوقيعة بينها وبين الشعب. http://www.youm7.com/3614626
  3. وصل وزير الخارجية سامح شكرى، صباح اليوم (السبت) إلى العاصمة الأردنية عمان للمشاركة فى اجتماعات اللجنة العربية السداسية المعنية بتطورات قضية القدس . ويبحث الاجتماع التداعيات الخاصة بالقرار الأمريكى الخاص بالإعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها، وتنسيق الجهود والتحركات العربية دولياً بهدف الحفاظ على الوضعية التاريخية والقانونية للقدس، باعتبارها إحدى قضايا الحل النهائى التى سيتحدد مصيرها من خلال المفاوضات بين الأطراف المعنية. ويشارك فى الاجتماع وزراء خارجية مصر والأردن وفلسطين والسعودية والمغرب والإمارات، بالإضافة الى الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط. http://www.youm7.com/story/2018/1/6/وزير-الخارجية-يصل-الأردن-للمشاركة-فى-الإجتماعات-السداسية-بشأن-القدس/3588520
  4. صرح مساعد الرئيس الروسي لشؤون التعاون العسكري – التقني، فلاديمير كوجين، بأن روسيا والسعودية قد تتفقان بشأن كل الأمور المتعلقة بتوريدات أنظمة "أس 400" للدفاع الجوي قبل نهاية العام. وقال كوجين للصحفيين: "تم توقيع رزمة من الاتفاقيات مع السعودية، بما في ذلك حول "أس 400"، كما يتم النظر في تنظيم إنتاج بنادق كلاشنيكوف على أراضي المملكة. أما ما يخص الأنظمة الأكثر تطورا، فتناقش الآن المسائل التقنية والجوانب المالية. وآمل بأن نتلقى الأجوبة على كافة الأسئلة المتبقية قبل نهاية العام". هذا، وكان رئيس مؤسسة "روستيخ" الحكومية الروسية، سيرغي تشيميزوف، قد أكد يوم 7 ديسمبر/كانون الأول الجاري، أن المباحثات مع السعودية بشأن أنظمة "أس 400" جارية، ولكن لا توجد عقود موقعة بشكل نهائي. وكانت روسيا والسعودية قد توصلتا إلى اتفاق بشأن توريد أنظمة "أس 400"، ومنظومات الصواريخ المضادة للدبابات "كورنيت إي أم" وغيرها من الأسلحة. المصدر: RT
  5. [ATTACH]38035.IPB[/ATTACH] قالت وزارة الدفاع الأميركية، الجمعة، إن القادة العسكريين يضعون نصب أعينهم كل الخيارات المتاحة في التعامل مع كوريا الشمالية، مؤكدة على التزام الولايات المتحدة بالدفاع عن كوريا الجنوبية واليابان. وعلقت المتحدثة باسم الوزراة على سؤال بشأن تقرير أوردته محطة إن بي سي نيوز الميركية نقلا عن مسؤولين في المخابرات، متحدثا عن تحضيرات لشن ضربة استباقية لكوريا الشمالية. وقالت إن الولايات المتحدة لا تناقش عملياتها المستقبلية أو لا تطرح تكهنات بشأن سيناريوهات محتملة بشكل علني, ونقلت إن بي سي نيوز عن مسؤولين كبار بالمخابرات قولهم إن الولايات المتحدة تتحضر لشن ضربة استباقية بأسلحة تقليدية ضد بيونغ يانغ. وقال المسؤولون للمحطة إن الجيش الأميركي نشر مدمرتين قادرتين على إطلاق صورايخ توماهوك على بعد 300 ميل فقط من موقع للتجارب النووية في كوريا الشمالية. وكانت البحرية الأميركية قد أرسلت هذا الأسبوع قوة بحرية ضاربة تشمل حاملة الطائرات يو أس أس كارل فينسون إلى المنطقة. ويأتي ذلك بينما أعلنت كوريا الشمالية بأن "الحدث الكبير" قد اقترب، وهو ما يراه مسؤولون أميركييون بأنه إشارة إلى تجربة نووية جديدة وشيكة. وفي تغريدة له، قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الخميس، إن لديه ثقة في قدرة الصين على التعامل مع كوريا الشمالية بشكل سليم، مهددا بأنه في حالة فشلها، فإن الولايات المتحدة وحلفاء سيفعلون ذلك بأنفسهم. وحضر الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون مناورة، الخميس، تضمنت عمليات للقوات الخاصة من أجل ضرب "أهدافا للعدو". وحذر رئيس الوزراء الكوري الجنوبي، الثلاثاء، من خطر "استفزاز كبير" لكوريا الشمالية، يمكن أن يحصل أيضا في 25 أبريل الجاري، خلال ذكرى تأسيس جيشها. وكان معهد "نورث 38" أعلن استنادا إلى صور التقطتها أقمار اصطناعية في 25 مارس الماضي أن كوريا الشمالية تستعد لإجراء تجربة نووية جديدة. وقال يومها إن الصور اظهرت آليات وتجهيزات (كابلات اتصالات، مضخات مياه) في موقع بونغيي-ري، مما يؤشر إلى أنه بصدد الاستعداد لإجراء تجربة نووية سادسة. واكتسبت إمكانية قيام الولايات المتحدة بعمل عسكري ضد كوريا الشمالية ردا على الاختبارات النووية والصاروخية، زخما عقب الضربة الأميركية ضد قاعدة جوية لقوات النظام السوري الأسبوع الماضي. وفي هذا السياق، قال وزير الخارجية الكوري الجنوبي، يون بيونج سي، الخميس، إنه يعتقد أن واشنطن ستتشاور مع سول إذا فكرت في توجيه ضربة استباقية لكوريا الشمالية. مصدر
  6. [ATTACH]37231.IPB[/ATTACH] تجتمع الاثنين أكثر من مئة دولة في مقر الأمم المتحدة للتفاوض بشأن معاهدة لحظر الأسلحة النووية، وذلك رغم معارضة دول عدة صوتت ضد إجراء هذه المفاوضات مثل الولايات المتحدة وفرنسا وإسرائيل. تبدأ أكثر من مئة دولة في الأمم المتحدة الاثنين مفاوضات غير مسبوقة حول معاهدة لحظر الأسلحة النووية على أمل خفض خطر وقوع حرب ذرية على الرغم من اعتراضات القوى الكبرى. وتقرر في تشرين الأول/أكتوبر بدء المفاوضات على نص ملزم قانونيا، بدعم من 123 بلدا أعضاء في الأمم المتحدة. إلا أن معظم القوى النووية المعلنة أو غير المعلنة صوتت ضد إجراء هذه المفاوضات، مثل الولايات المتحدة وفرنسا وإسرائيل وبريطانيا وروسيا، أو امتنعت عن التصويت مثل الصين والهند وباكستان. حتى اليابان، البلد الوحيد الذي تعرض لهجمات نووية في 1945، صوتت ضد المفاوضات، إذ أنها تخشى أن يؤدي غياب توافق في هذه المحادثات إلى "تقويض التقدم حول نزع فعلي للأسلحة النووية". لكن معارضة هذه الدول لم تردع البلدان التي تقود الملف (النمسا وإيرلندا والمكسيك والبرازيل وجنوب أفريقيا والسويد)، ولا مئات المنظمات غير الحكومية التي تعمل في صفها. وفي مواجهة تزايد بؤر التوتر من تهديدات كوريا الشمالية إلى إدارة أمريكية جديدة لا يمكن التكهن بتصرفاتها، قررت هذه البلدان العمل مستوحية من التحركات التي أفضت إلى إبرام معاهدات دولية أخرى مثل حظر الأسلحة الانشطارية (تم توقيعها في 2008) أو منع الألغام المضادة للأفراد (1997). وقالت وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم في الأمم المتحدة الأسبوع الماضي إن "هذا الأمر سيستغرق بعض الوقت". وأضافت "لكن الأمر مهم جدا خصوصا في الوقت الحالي الذي نرى فيه كل أنواع الخطابات أو استعراضات القوة التي تشمل التهديد باستخدام سلاح نووي". وتابعت أن "كثيرا من الدول تقول بأن علينا الخروج من هذا المأزق منذ سنوات. إنه تعبير عن خيبة الأمل أيضا". فرانس24/ أ ف ب أكثر من مئة دولة تجتمع في الأمم المتحدة للتفاوض بشأن معاهدة لحظر الأسلحة النووية - فرانس 24
  7. كشفت مصادرمطلعة في بروكسل، الاثنين 20 فبراير/ شباط أن الاتحاد الأوروبي يعرض على مصر وتونس تبسيط إجراءات تأشيراته، في إطار مفاوضات لترحيل مهاجرين أفارقة غير مرغوب بهم. وقال مسؤول كبير في الاتحاد الأوروبي لوكالة "رويترز": "لدى مصر اعتباران هما الاستقرار الاجتماعي-الاقتصادي والأمن. والأمران مرتبطان... لذلك نعمل على تأسيس حوار لصالح المهاجرين والمصريين أيضا من المجموعات الأكثر عرضة للتضرر". مشيرا إلى أن الاتحاد الأوروبي عرض على مصر في المقابل تقديم مساعدات اقتصادية. ومن المنتظر قدوم وزير الخارجية المصري إلى بروكسل لحضور اجتماع وزراء الخارجية في السادس من مارس/ آذار. وعلق مسؤول آخر في الاتحاد الأوروبي على زيارة الدبلوماسي المصري قائلا: "الاجتماع سيكون توقيتا جيدا لمصر وللاتحاد الأوروبي للاتفاق على رغبتهما في تكثيف هذا التعاون". فيما أشار مسؤولون ودبلوماسيون أوروبيون في وقت سابق أن القاهرة طلبت مقابلا مرتفعا لأي مساعدة جديدة يطلبها الاتحاد الأوروبي. وأما بخصوص تونس فتشمل المحادثات معها على تبسيط إجراءات منح تأشيرات لمواطنيها لدخول الاتحاد الأوروبي، مقابل اتفاق سيسهل على أوروبا ترحيل التونسيين الذين يقيمون بطريقة غير شرعية على أراضيها، وآخرين من جنسيات أخرى تدفقوا إليها انطلاقا تونس. وتريد بعض الحكومات في الاتحاد الأوروبي من بينها المجر والنمسا أن تذهب إلى أبعد من ذلك وتخصص نقطة عبور في شمال أفريقيا لاحتجاز وفحص الأشخاص ثم السماح فقط للاجئين الذين تم قبولهم بالتوجه إلى أوروبا. لكن الشعور السائد في بروكسل هو أن مثل ذلك "التدقيق الخارجي" سيتطلب عمليات مكثفة على الأرض بمخاطر أمنية وقانونية مرتفعة جدا. وفي الوقت ذاته يقوم الاتحاد الأوروبي بتدريب خفر السواحل الليبي حتى يعيد المهاجرين الذين يعترض طريقهم في البحر إلى مخيمات في ليبيا تصف منظمات دولية غير حكومية معنية بالهجرة وبعض النواب الأوروبيين أوضاعها بغير الإنسانية. الاتحاد الأوروبي يفاوض مصر وتونس بشأن الهجرة - RT Arabic
  8. كشفت مصادرمطلعة في بروكسل، الاثنين 20 فبراير/ شباط أن الاتحاد الأوروبي يعرض على مصر وتونس تبسيط إجراءات تأشيراته، في إطار مفاوضات لترحيل مهاجرين أفارقة غير مرغوب بهم. وقال مسؤول كبير في الاتحاد الأوروبي لوكالة "رويترز": "لدى مصر اعتباران هما الاستقرار الاجتماعي-الاقتصادي والأمن. والأمران مرتبطان... لذلك نعمل على تأسيس حوار لصالح المهاجرين والمصريين أيضا من المجموعات الأكثر عرضة للتضرر". مشيرا إلى أن الاتحاد الأوروبي عرض على مصر في المقابل تقديم مساعدات اقتصادية. ومن المنتظر قدوم وزير الخارجية المصري إلى بروكسل لحضور اجتماع وزراء الخارجية في السادس من مارس/ آذار. وعلق مسؤول آخر في الاتحاد الأوروبي على زيارة الدبلوماسي المصري قائلا: "الاجتماع سيكون توقيتا جيدا لمصر وللاتحاد الأوروبي للاتفاق على رغبتهما في تكثيف هذا التعاون". فيما أشار مسؤولون ودبلوماسيون أوروبيون في وقت سابق أن القاهرة طلبت مقابلا مرتفعا لأي مساعدة جديدة يطلبها الاتحاد الأوروبي. وأما بخصوص تونس فتشمل المحادثات معها على تبسيط إجراءات منح تأشيرات لمواطنيها لدخول الاتحاد الأوروبي، مقابل اتفاق سيسهل على أوروبا ترحيل التونسيين الذين يقيمون بطريقة غير شرعية على أراضيها، وآخرين من جنسيات أخرى تدفقوا إليها انطلاقا تونس. وتريد بعض الحكومات في الاتحاد الأوروبي من بينها المجر والنمسا أن تذهب إلى أبعد من ذلك وتخصص نقطة عبور في شمال أفريقيا لاحتجاز وفحص الأشخاص ثم السماح فقط للاجئين الذين تم قبولهم بالتوجه إلى أوروبا. لكن الشعور السائد في بروكسل هو أن مثل ذلك "التدقيق الخارجي" سيتطلب عمليات مكثفة على الأرض بمخاطر أمنية وقانونية مرتفعة جدا. وفي الوقت ذاته يقوم الاتحاد الأوروبي بتدريب خفر السواحل الليبي حتى يعيد المهاجرين الذين يعترض طريقهم في البحر إلى مخيمات في ليبيا تصف منظمات دولية غير حكومية معنية بالهجرة وبعض النواب الأوروبيين أوضاعها بغير الإنسانية. المصدر: رويترز الاتحاد الأوروبي يفاوض مصر وتونس بشأن الهجرة - RT Arabic
  9. [ATTACH]35278.IPB[/ATTACH] وصف زعيم المعارضة الإسرائيلية اسحق هيتزوج تصريحات الوزير الإٍسرائيلي أيوب قرا، والتي زعم فيها أن «ترامب» و«نتنياهو» سيعتمدان خطة لإقامة دولة فلسطينية في غزة وسيناء، بأنها خطيرة جدا وما كان لها أن تصدر عن مسؤول إسرائيلي. وقال هيرزوج في تصريح له اليوم أن تصريحات أيوب قرا كاذبة وتشكل إهانة لدولة صديقة وشريك حقيقي لإسرائيل. وأضاف: «لقد كان من الضروري في رأيى إقالة الوزير قرا بسبب هذه التصريحات المسيئة التي لم يكن هناك ضرورة لها وأدت إلى ضرر في علاقاتنا مع مصر، التي ليس من المعقول أصلا قيامها بذلك. وقال زعيم المعارضة الإسرائيلي إن مصر لم تتنازل عن جزيرتي تيران وصنافير، فكيف لها أن تتنازل عن سيناء للفلسطينيين. وأضاف: «مصر دولة حليفة لكن ذلك لا يعني أن الرئيس عبدالفتاح السيسي مستعد للتنازل عن أرضه لصالح الفلسطينيين، بل أنه يطالب إسرائيل باتخاذ خطوات جادة على الصعيد الفلسطيني». وكان الوزير الإسرائيلي أيوب قرا وهو وزير بدون وزارة من الطائفة الدرزية قد زعم في تغريدة في حسابه على «تويتر» أن «ترامب» و«نتنياهو» سيعتمدان خطة لإقامة دولة فلسطينية في غزة وسيناء. المصدر
  10. أصدرت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية التابعة لـ"الحوثيين" بيانا بشأن تجربتها الصاروخية البالستية الناجحة التي أجرتها، مساء أمس، واستهدفت قاعدة عسكرية بمنطقة المزاحمية غربي العاصمة السعودية الرياض". وجاء في البيان: "رداً على استمرار العدوان السعودي ومجازره الدموية وحصاره الجائر على شعبنا اليمني مسبباً مأساة إنسانية كبيرة بتواطؤ مجتمع دولي وأممي". وأضاف: فإننا ومن "موقعنا المسؤول ملتزمون بخيار هذا الشعب في التصدي للعدوان بكل قوة ودون هوادة، إيماناً بمشروعية وشرعية الرد، وقدسية مبدأ حق الدفاع عن النفس بكل الوسائل المتاحة". وتابع البيان: فإننا "نعلن ولأول مرة، إطلاق صاروخ باليستي كتجربة ناجحة على هدف عسكري في الرياض". واختتم البيان بالقول: "بهذا التطور الصاروخي الاستثنائي، نؤكد على أن عاصمة الشيطان السعودي باتت في مرمى الصواريخ اليمنية خلال هذه المرحلة وإلى ما شاء الله تعالى، والقادم أعظم"، بحسب البيان. جدير بالذكر، أن السعودية، ومنذ آذار/مارس 2015، تقود تحالفاً عسكرياً من قوات خليجية وعربية، في مواجهة حركة "أنصار الله" (الحوثيين) وحلفائها، الذين يسيطرون على العاصمة اليمنية صنعاء ومعظم شمال البلاد، وأسفرت الغارات الجوية للتحالف عن مقتل المئات ونزوح الآلاف من هذه المناطق، فضلاً عن تدمير كبير في البنية التحتية اليمنية. الحوثيون يصدرون بيانا بشأن تجربتهم الصاروخية البالستية على هدف عسكري بالرياض
  11. [ATTACH]34540.IPB[/ATTACH] لم تكن آراء الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب وتصريحاته هي فقط المثيرة للجدل، بل حتى مظهره وملابسه وتسريحة شعره الشهيرة، ولكن يبدو أن الأكثر إثارة للجدل، بل وللقلق لدى البعض أيضاً هي رابطة عنق ترامب بطولها اللافت للنظر. أما زوجة الرئيس الأميركي ميلانيا ترامب فتبدو جميلة حتى لخصوم زوجها، ولكن الأمر لا يخلو من بعض الملاحظات فيما يتعلق بطريقة اختيارها لملابسها لتظهر هذا الجمال. صحيفة فايننشيال تايمز البريطانية عرضت رأي ديفيد تانج، رائد أعمال، الذي أسَّس مطعم China Tang وموقع iCorrect. عن ملابس ترامب وزوجته وهل يستحقان أن يكونا جزءاً من النخبة بعد أن سكنا البيت الأبيض، وهل سيسمح للرئيس الأميركي الذي يرى البعض مظهره سوقيا للانضمام لنوادي الطبقات الراقية؟ ما النصيحة التي تقدِّمها لميلانيا ترامب بصفتها السيدة الأولى للولايات المتحدة؟ أثق أنَّها ستبلي بلاءً حسناً. فأي مهاجر يبدأ عمله وهو بالغ وينجو في أميركا بنجاحٍ لا بد أن يكون ذكياً. ويُقال أيضاً إنَّها تتحدَّث خمس لغات، ولكنَّ الكثير من الناس، وخاصةً أولئك الذين يمقتون دونالد، لا يصفونها بالذكاء. ستأتي ميلانيا، مثل زوجها، الذي يفعل الأمور بطريقة مختلفة دون شك في كابيتول هيل (الحي الذي يوجد فيه مقر الكونغرس)، بشيء جديد إلى البيت الأبيض. إنَّها امرأة تبدو جميلة من بعيد، وإذا كانت قد خضعت لجراحةٍ تجميلية في الماضي، فلا تحتاج إلى أخرى الآن. واستدرك قائلا "عليها كذلك أن تقلِّل من ارتداء الملابس الرسمية قليلاً وتتجنَّب ارتداء الأزياء ذات الطبقات التي تجعلها تبدو أضخم. سيبدو قوامها الرشيق رائعاً في أي فستانٍ أو توليفات من الملابس البسيطة". عندما سُئِلَت سابقاً عن كيف ستكون بصفتها السيدة الأولى للولايات المتحدة، أجابت ترامب بأنَّها تودَّ أن تكون مثل بيتي فورد أو جاكي كينيدي. يقول تانج عن هذا لدى ميلانيا بالتأكيد لمسة من الرونق، ويمكنها مضاهاة جاكي كينيدي. لا ضرر بالتأكيد من إدخال بعض الأناقة إلى البيت الأبيض، الذي امتلأ طيلة معظم العقود الثلاثة الماضية بجوٍّ برجوازي مؤلم يسوده آل بوش وآل كلينتون، وآل أوباما أصحاب اللياقة السياسية المثالية. لهذا السبب الماكر لا يعقد أزرار معطفه أما بالنسبة لدونالد ترامب فاللافت للنظر حسب التقرير أنه لا يعقد أزرار معطفه، على غرار أي مدير فني لفريق كرة قدم. واتَّضح في حفل تنصيبه أنَّ هذا ينطبق أيضاً على أزرار معطفه الطويل. يؤكِّد هذا أيضاً أنَّ رابطات عنقه أحادية اللون تصل إلى أسفل خصره، حسب التقرير. تسأل الفايننشال تايمز تانج هل يمكن اعتبار رجل يرتدي ملابسه بهذه الطريقة رجلاً نبيلاً؟ إجابة تانج كانت لافتة، إذ يرى أن الرئيس ترامب يفتح كل أزرار معطفه لأنَّه يحتاج إلى حرية الإشارة بذراعيه، وهو ما يفعله بلا انقطاع كدمية آلية، رافعاً إصبعيه الإبهام والسبابة. يحرِّك يديه من اليسار إلى اليمين، وكأنَّه يقرأ شاشة التلقين، بينما يعلن بتردُّدٍ كلامه المنثور الدارج الذي كان أهم معالم انتصاره الرئاسي. ويتابع قائلا "أوصل ترامب، اللغة السياسية إلى الحد الأدنى، أكثر ممَّا فعل أي رئيس أو سياسي سابق، وهو ما لا يعكس صورة الرجل النبيل. ولكنَّ ترامب لا يريد أصلا تقليد صورة هذا الرجل النبيل. فقد اختار عمداً الاحتكاك مجازاً بالطبقات العاملة. لذا فإنَّ مظهره، الذي يشبه مظهر مدير فني لفريق كرة قدم، علامة على اتِّصاله بالعامة، متخلِّصاً من الحاجة إلى عقد أزرار معاطفه كي يبدو رسمياً وأسمى من الآخرين". ويضيف: تشير رابطات عنق ترامب المتألقة ذات اللونين الأحمر والأزرق -الطويلة بصورةٍ غير اعتيادية، وغير المثبَّتة، وغير المطوية، والمعقودة بإهمالٍ عقدة مبتورة هرمية- إلى التمرُّد، على الطراز المترسِّخ القائم لملابس الرجال حتى لو كان هذا التمرد عبر اللاوعي. كل هذه المخالفات الفطِنة للنموذج المقبول إشارات بصرية جذَّابة لجيلٍ جديدٍ من الناخبين، الذين يتوقون إلى تغيير الأسلوب الجاف المتعالي الذي يتعامل به الساسة عادةً مع العامة. ويردف تانج قائلا "أتساءل عمَّا إذا كانت هذه كلها حركات عمدية يفتعلها ترامب بدهاءٍ. إذا كانت كذلك، فهو إذاً ماكيافيللي العصر"، حسب تعبيره. هل يمكن أن ترشِّحوه لنيل عضويةٍ في أحد نواديكم؟ قد أرشِّح ترامب في أيٍّ من نواديَّ، التي تستهدف جميعاً أن تكون شاملة لا حصرية. لطالما أعجبتني مجموعة الأعضاء المختلفين وغير ذوي البعد الواحد. سيكون ترامب أكثر إثارةً للاهتمام من العضو العادي وسيأتي إلى النادي بالكثير من البهجة، والحماقة كما آمل. تقتصر حالياً أيام النوادي التي تتكوَّن من شبكة حميمة كبيرة من الحُماة العجائز على الجوانب القديمة من العواصم التاريخية. أعشقهم، ولكنَّهم في طريقهم نحو الاختفاء. إذا التقيتَ ترامب، ما الهدية التي ستمنحها له؟ سأهديه غطاء شعر شبكي. سيجد، بصفته رئيساً للولايات المتحدة، أنَّ لديه القليل من الوقت للاعتناء بشعره المنتفخ. سيضاعف غطاء الشعر الشبكي جهوده كي يحافظ على شكل تصفيفة شعره. وسأرفق معها صورة لإينا شاربلز، من مسلسل Coronation Street، لإرشاده حول كيفية ارتداء غطاء الشعر. طول ربطة العنق دليلٌ مُقلِق على حالته العقلية لكن هادلي فريمان، الصحفية الأميركية، وكاتبة العمود بصحيفة الغارديان البريطانية كانت أكثر جرأة في الحديث عن ملابس ترامب وتحديداً رابطة عنقه، ولكن الغريب أنها عبرت عن قلقها كلما ازداد طول رابطة عنقه التي تعتبر رمزا للأناقة لدى الرجال، بينما رأتها لدى الرئيس الأميركي الجديد مؤشراً سلبياً بشأن سلامة قواه العقلية. وفِي ردها على سؤال لقارئ يدعى باول يقول إنه لاحظ أنَّ دونالد ترامب يرتدي ربطة عنق طويلة بشكل مخيف، فهل ثمة رسالة يريد قولها بذلك؟ تجيب فريمان في مقالها بالغارديان سأكون صريحاً معك يا بول. عندما قرأت رسالتك، كان أول رد فعلٍ لي، بكل أمانة، أنَّ طول ربطة عنق ترامب هو آخر ما يقلقني حالياً. لكنني بعد ذلك، لكوني صحفية استقصائية جادة، وحائزة على جائزة بوليتزر، نظرت في الأمر، ووجدتك محقاً! يا إلهي! ما مشكلة ربطات عنق هذا الرجل؟. المصدر
  12. قالت مصادر مطلعة على سير محادثات وزارة الدفاع الأميركية مع مجموعة “لوكهيد مارتن” (Lockheed Martin Corp) إن الجانبين على وشك التوصل لاتفاق بشأن عقد تصل قيمته إلى نحو تسعة مليارات دولار وإن من المتوقع أن تجعل المفاوضات لأول مرة سعر الطائرة أف-35 أقل من مئة مليون دولار. وأثار برنامج طائرات أف-35 -وهو أكثر برامج التسليح تكلفة بالنسبة للبنتاغون- انتقاد الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب الذي جعل خفض أسعار المعدات العسكرية أحد دعائم انتقاله إلى البيت الأبيض. وقال ثلاثة مسؤولين طلبوا عدم نشر أسمائهم في 18 كانون الثاني/يناير إن المحادثات ما زالت مستمرة بشأن الدفعة العاشرة من الطائرات المقاتلة التي لا يمكن لأجهزة الرادار اكتشافها وإن من المتوقع أن يعلن اتفاق لتوريد 90 طائرة في نهاية الشهر الجاري. وامتنع ممثل للوكهيد عن التعليق في حين قال ممثل لبرنامج الطائرات المقاتلة إن المفاوضات ما زالت مستمرة. ويتوقع البنتاغون أن ينفق 391 مليار دولار خلال العقود المقبلة لتطوير وشراء 2443 من هذه الطائرة الأسرع من الصوت. ورغم أن ترامب انتقد التكلفة الباهظة لبرنامج الطائرات أف-35 إلا أن سعر الطائرة ينخفض. وتعمل لوكهيد المقاول الرئيس مع شركائها على بناء سلسلة إمداد أقل كلفة لتغذية خط إنتاج في فورت وورث في ولاية تكساس الأميركية. وربما يكون للأراء الصادرة عن الإدارة الأميركية الجديدة بعض التأثير لكن جيف بابيون مدير برنامج أف-35 قال خلال فصل الصيف الماضي إن سعر الطائرة المقاتلة من طراز (ايه) التقليدي في الإقلاع والهبوط سينخفض إلى أقل من مئة مليون دولار للطائرة الواحدة في التعاقد على الدفعة العاشرة. وتنتج الطائرة أف-35 في طرازات (ايه) وهو مخصص للقوات الجوية الأميركية وحلفائها و(بي) الذي يخصص لعمليات الإقلاع القصيرة والهبوط الأفقي التي ينفذها سلاحا البحرية الأميركية والبحرية البريطانية و(سي) وهو طائرات مخصصة للعمل من حاملات الطائرات التابعة للبحرية الأميركية. وتعمل لوكهيد مع شركائها على تطوير وبناء طراز جديد لحساب الجيش الأميركي وعشر دول حليفة له هو (إس). ومن بين شركاء لوكهيد شركات نورثروب جرومان كورب وبرات آند ويتني التابعة ليونايتد تكنولوجيز كورب و(بي.أيه.إي) سيستمز. وفي 25 تشرين الأول/أكتوبر أعلنت لوكهيد أكبر مقاول دفاعي في العالم عن أرباح ربع سنوية تجاوزت توقعات المحللين حيث رفعت مبيعات طائرات الهليكوبتر من طراز سيكورسكي إجمالي الإيرادات بنسبة 14.8 في المئة. ومن المقرر أن تعلن لوكهيد الأسبوع المقبل أرباحها عن الربع الأخير من العام الماضي. المصدر
  13. نقلت وكالة الأنباء السودانية الثلاثاء 17 يناير/كانون الثاني، عن مصدر دبلوماسي أن الخرطوم جددت شكواها إلى مجلس الأمن بشأن عائدية مثلث حلايب المتنازع عليه مع مصر. وذكرت الوكالة على لسان الدبلوماسي الذي لم يكشف عن اسمه "تمت مخاطبة بعثة السودان الدائمة بالأمم المتحدة في الخامس من الشهر الجاري بإبقاء شكوى السودان بمجلس الأمن الدولي قيد النظر"، مشيرا أن الخرطوم ظلت توجه هذا الطلب سنويا إلى مجلس الأمن الدولي في فترة زمنية، من بداية كل عام ميلادي وحتى نهاية شهر فبراير. وكان السودان هدد في أكتوبر/تشرين الأول الماضي باللجوء إلى التحكيم الدولي إذا فشلت عملية التفاوض مع الجانب المصري، فيما رفضت القاهرة في ابريل/نيسان الماضي طلبا سودانيا للتفاوض المباشر حول منطقة "حلايب وشلاتين" المتنازع عليها بين البلدين منذ عقود، أو اللجوء إلى التحكيم الدولي. يذكر أن التحكيم الدولي يتطلب موافقة البلدين المتنازعين على إحالة القضيه إليه، وهو الأمر الذي ترفضه مصر بشأن حلايب وشلاتين، وعلى الرغم من أن تاريخ نزاع البلدين على المنطقة بدأ منذ استقلال السودان عام 1956، إلا أن هذه المنطقة كانت مفتوحة أمام حركة التجارة والأفراد من البلدين من دون قيود من أي طرف حتى عام 1995 حين دخلها الجيش المصري وأحكم سيطرته عليها. ويقع مثلث حلايب في أقصى المنطقة الشمالية الشرقية للسودان، على ساحل البحر الأحمر، وتسكن فيه قبائل البجا السودانية المعروفة، ويضم 3 بلدات كبرى هي حلايب وأبو رماد وشلاتين، فيما تفرض السلطات المصرية قيودا على دخول مواطني السودان من غير سكان المنطقة إليها ، سواء من داخل مصر أو الحدود السودانية. المصدر: وكالات الخرطوم تشتكي على مصر مجددا بشأن مثلث حلايب - RT Arabic
  14. من المبكّر، بل من الصعب، التكهّن بإمكان نجاح الاتفاق الثلاثي الذي تمخّضت عنه اجتماعات موسكو، التي ضمت وزراء خارجية ودفاع كل من روسيا وإيران وتركيا، أي الدول الأكثر تدخّلاً في الصراع السوري، بالنظر إلى تعقيدات هذه الصراع وتعدد أجنداته، وأيضاً بالنظر إلى تباين مواقف الدول الثلاث في مواضيع مهمة عديدة. هكذا ربما ينجح هذا الاتفاق، أولاً، لأن الدول الرئيسة المنخرطة عسكرياً في الصراع السوري هي التي تملك النسبة الأعظم من القرار الميداني على الأرض، سيما في شأن فرض وقف القتال والقصف. ثانياً، لأن روسيا ربما باتت تشعر بضرورة وضع استراتيجية خروج من هذا الصراع، لتخفيف الضغط عليها، بخاصة بعد أن رأت أنها فرضت نفسها كلاعب دولي وإقليمي، وكالممسك بالورقة السورية، خصوصاً بعد النجاح الذي حققته في حلب ضد الفصائل المقاتلة. ثالثاً، لأن إيران باتت بمثابة شريك في تقرير مستقبل سورية، وهي لا تريد أن تضيع المكاسب المتحققة من التدخل الروسي، مع علمها انها لم تستطع فرض ما تريد في سورية منذ تدخلها عسكرياً، مع ميليشياتها اللبنانية والعراقية والأفغانية، قبل تدخل روسيا عسكرياً. رابعاً، نزوع تركيا نحو الحفاظ على المكتسبات التي حققتها من عملية «درع الفرات»، إن في الإقرار بدورها كشريك في التسوية السورية، أو بخصوص الإقرار بحقها في الحؤول دون قيام كردي على حدودها الجنوبية، مع علمنا بحساسية المسألة الكردية في تركيا. خامساً، تنامي الشعور لدى أوساط المعارضة السورية، السياسية والعسكرية والمدنية، بمحدودية القوة، وبعدم القدرة على تحقيق الغلبة على النظام عسكرياً في هذه الظروف الإقليمية والدولية، وفي ظل معارضة في غاية التفكك والتخبط. المعنى أن ثمة عوامل عدة ترجّح نجاح هذا الاتفاق، ولو مرحلياً، لكن استمراريته، إلى الحد الذي يجعله بمثابة ممهد لتسوية تنهي الصراع السوري، يحتاج إلى مداخلات أخرى، لعل أهمها يكمن، أولاً، في تبنيه من قبل الولايات المتحدة الأميركية، التي تملك وحدها القدرة على الضغط على معظم الأطراف، وعلى الاستثمار السياسي في الاتفاق وتحويله إلى تسوية دائمة. ثانياً، لا يمكن لهذا الاتفاق أن يتحول إلى تسوية إلا إذا أخذ في اعتباره إحداث تغيير في مبنى النظام السوري، أي أن الأمر يتعلق بنوع من مساومة متبادلة، تتأسس على مرحلة انتقالية تضع حداً لنظام الأسد، من دون أن تؤثر في مبنى الدولة، في مقابل إيجاد نظام حكم يقوم على دستور جديد، ونظام حكم يضمن أكثر مشاركة وأوسع تمثيلاً، لأن تسوية مثل هذه، المحكومة بعدم قدرة أي من الطرفين على الحسم ضد الآخر، والمحددة بالمعطيات الدولية والإقليمية التي لا تسمح لأحد بإنهاء الآخر، هي الوحيدة التي يمكن لها أن تفتح نافذة في الاستعصاء الحاصل. ثالثاً، لا يمكن أي اتفاق أن يحقق الاستقرار والرضا من جميع الأطراف من دون إيجاد واقع دولي يسمح بإعادة المهجرين واللاجئين، ويوفر الموارد اللازمة لإعادة إعمار البلد، وهذا أمر ينبغي أن يأخذ في اعتباره رضا الدول الأوروبية الفاعلة، بخاصة فرنسا وألمانيا وبريطانيا. طبعاً يفترض كل ذلك أن ثمة عوائق كبيرة قد تودي بهذا الاتفاق، لعل أهمها ينبع من جانبين، أولهما، تعنّت إيران، التي ترى أنها صاحبة القرار في سورية، وليس روسيا، وأن لا بديل عن بقاء الأسد من دون أية حسابات، وأنه ينبغي الاستثمار في انهيار الفصائل المعارضة في حلب إلى النهاية، للتخلص من كل المعارضة. ثانياً، موقف الولايات المتحدة الأميركية، التي انتهجت طوال الفترة الماضية استراتيجية قوامها ديمومة الصراع السوري، حيث تبقى صيغة لا غالب ولا مغلوب، والاستثمار في هذا الصراع بوضع الأطراف المناكفة لها (روسيا وإيران وتركيا وبعض الدول العربية) في دائرة الاستنزاف في مواجهة بعضها، إضافة إلى ترك الأمور على حالها، لتوفير بيئة آمنة لإسرائيل لعقود من الزمن، أي أن الأمر يتعلق بقناعة صناع القرار الأميركيين لرؤيتهم فيما إذا كانت هذه الاستراتيجية استنفدت، وبات الأمر يفترض التحول نحو استراتيجية أخرى. ثمة أربع ملاحظات: الأولى، أن الطرفين المعنيين غائبان تماماً عن هذا الاتفاق، وأن مصير سورية بات يتقرر في عواصم أخرى، ووفق أجندات ومصالح الفاعلين الدوليين والإقليميين، وبغض النظر عما يريده الشعب السوري أو معظمه. والثانية، مفادها أن الدول العربية غائبة ومغيبة، إن بصورة جمعية أو فردية، بحكم ضعفها وتشتت مواقفها، وارتهان اراداتها. والثالثة، أن تطورات الأوضاع داخلياً وخارجياً تفيد ربما بالإطاحة بالعملية التفاوضية المتأسسة على بيان جنيف 1 (2012)، وهو ما تم التمهيد له في اجتماعات فيينا قبل عام، وفي قرار مجلس الأمن الدولي 2254 الذي تحدث عن قيام حكومة شراكة، وهو القرار الذي جرى النص عليه في البيان الثلاثي. والملاحظة الرابعة، أن التركيز الدولي والإقليمي بات يتركز اليوم على التخلص من الفصائل المتطرفة، أي «داعش» و «النصرة» وأخواتهما، باعتبار ذلك أساساً لأي توافق سوري، وهو ما أكدت جميع الأطراف على الالتزام به، بما في ذلك تركيا، التي تحاول جاهدة أن يشمل ذلك جماعات «حزب الله» والميلشيات العراقية والأفغانية التي تشتغل كذراع إقليمية لإيران في سورية والعراق ولبنان. على أية حال ما سيختبر قوة هذا الاتفاق، في الأيام المقبلة، ربما الدعوة التي وجهها المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا لاستنئناف المفاوضات، بعد أن اختبر هذا التوافق في قرار مجلس الأمن الدولي، مؤخراً، والمتعلق بوقف القتال في حلب وإخراج الفصائل المسلحة من شرق المدينة. أما بخصوص السوريين فثمة ما يبعث على الاعتقاد بأن وقف القتال والقصف، الذي يستتبعه تأمين المواد التموينية والطبية للمناطق المحاصرة، والحد من التهجير والتشريد، هو مصلحة للسوريين بعد كل الكارثة التي حلت بهم، بسبب النظام وحلفائه، سيما إيران وروسيا، وبسبب عجز او لا مبالاة او تلاعب الدول الفاعلة الأخرى، بانتظار تغير المعادلات التي ترسخ هذا الواقع، إن داخل سورية، أو خارجها. لا يستنتج من ذلك أن هذه نهاية الثورة، لأنه لا توجد ثورات إلى الأبد، ولأن الثورات لا تسير على خط مستقيم إذ التاريخ يعمل بطريقة معقدة ومتعرجة، ولأن هذه مرحلة من التاريخ السياسي للشعب السوري، لها ما قبلها وسيكون لها ما بعدها. ماجد كيالي صحيفة الحياة
  15. مضمون الخبر ان الولايات المتحدة رفضت المزاعم الاسرائيلية بشأن تسريب مدرعات m-113 التي كان البنتاغون قد منحها مسبقا للجيش اللبناني فيما زعمت اسرائيل ان حزب الله حصل علي هذه المدرعات واصبح يقاتل بها الي جانب بشار في سوريا وقالت الولايات المتحدة ان الصوره التي ظهر بها افراد حزب الله في سوريا مع مدرعات ناقله جند من طراز m-113 لا تعود الي الجيش اللبناني نص الخبر... TEL AVIV – The US government is refuting Israeli assessments that US-supplied troop carriers to Lebanon have made their way to Hizbollah forces operating in Syria on behalf of the Bashar Assad regime. The State Department and the Pentagon insist that Hizbollah-flagged vehicles in question – photographed last month in the Syrian city of Qusayr – did not come from Lebanese Armed Forces stocks. “The Department of Defense assesses that a small number of M113s have likely been in Hizbollah’s inventory for a number of years and could have come from a range of different sources, as the M113s are common in the region. But they did not come from the LAF,” said Christopher Sherwood, a Pentagon spokesman.
  16. موسكو (رويترز) - قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الجمعة إن روسيا وإيران وتركيا والرئيس السوري بشار الأسد وافقوا على إجراء محادثات جديدة تهدف لحل الصراع في سوريا بمدينة أستانة عاصمة قازاخستان. وأضاف بوتين أن عملية الإجلاء من حلب ما كان يمكن أن تتم دون مساعدة روسيا وإيران وتركيا أو حسن النوايا من جانب الأسد. وقال إن الخطوة التالية في سوريا يجب أن تكون وقف إطلاق النار على مستوى البلاد. وقال نائب وزير الخارجية الروسي جينادي جاتيلوف في وقت سابق يوم الجمعة إنه يتوقع إجراء المحادثات في أستانة منتصف يناير بوتين: الأسد وإيران وتركيا وافقوا على إجراء محادثات بشأن سوريا في أستانة | Reuters الظاهر ان الموسوس لم يدرك الخوازيق العثمانيه زمان .... لكن ليه نصيب انه يجربها اليومين دول على يد اردوغان .... بس احب اقلو ان الخازوق لسه فى اوله :ag:
  17. [ATTACH]32271.IPB[/ATTACH] رويترز حثت إسرائيل الولايات المتحدة اليوم الخميس على استخدام حق النقض(الفيتو) لإسقاط مشروع قرار فى مجلس الأمن الدولى يدعو إلى وقف فورى لبناء المستوطنات على الأراض المحتلة التى يريدها الفلسطينيون لإقامة دولتهم. ولجأ رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إلى تويتر أثناء الليل فى إسرائيل لتوجيه هذا النداء فى بادرة على قلقه من أن يطلق الرئيس باراك أوباما طلقة الوداع على سياسة طالما كان يعارضها وعلى زعيم يمينى كانت علاقته به مضطربة. وقال دبلوماسيون إن مصر وزعت مسودة القرار مساء أمس الأربعاء ومن المقرر أن يصوت مجلس الأمن الذى يضم 15 عضوا عليه فى الساعة الثالثة عصرا بتوقيت (2000 بتوقيت جرينتش) اليوم الخميس. وأضافوا أنه لم يتضح كيف ستصوت الولايات المتحدة التى تحمى إسرائيل من أى إجراء داخل الأمم المتحدة. وسيطالب القرار إسرائيل "بوقف فورى وكامل لجميع أنشطة الاستيطان فى الأراضى الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية." ورفض البيت الأبيض التعليق. ويأمل بعض الدبلوماسيين أن يمكن أوباما مجلس الأمن من الموافقة على القرار بالامتناع عن التصويت. ودأبت إدارة أوباما على توجيه انتقادات شديدة لبناء المستوطنات فى الضفة الغربية المحتلة والقدس الشرقية. لكن مسؤولين أمريكيين قالوا هذا الشهر إنه ليس من المتوقع أن يتخذ الر ئيس خطوات كبيرة فيما يتعلق بالسلام الإسرائيلي الفلسطيني قبل أن يترك منصبه. وكتب نتنياهو على تويتر الساعة 3:28 صباحا يقول إن الولايات المتحدة "يتعين عليها استخدام حق النقض (الفيتو) ضد القرار المناهض لإسرائيل فى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة اليوم الخميس." وتدعم موقف زعماء تيار اليمين المتطرف والمستوطنون فى إسرائيل بانتخاب المرشح الجمهورى دونالد ترامب. وأشار ترامب بالفعل إلى تغيير محتمل فى السياسة الأمريكية بتعيينه أحد محاميه وهو جامع تبرعات لمستوطنة إسرائيلية كبيرة سفيرا جديدا لواشنطن لدى إسرائيل. وفى عام 2011 استخدمت الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار يدين المستوطنات الإسرائيلية بعد أن رفض الفلسطينيون تسوية عرضتها واشنطن. وقال دانى دانون سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة لراديو الجيش الإسرائيلي "خلال بضع ساعات سنعرف الرد من أصدقائنا الأمريكيين." وأضاف "آمل بشدة أن يكون نفس الرد الذى تلقيناه فى عام 2011 عندما كان النص مشابها جدا للنص المقترح الآن واستخدمت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة سوزان رايس فى ذلك الوقت حق النقض ضده." وتقول مسودة القرار إن بناء إسرائيل للمستوطنات "لا يستند إلى أى أساس قانونى أو دستورى وهو انتهاك صارخ للقانون الدولي." ويبدى القرار قلقا شديدا من أن استمرار النشاط الاستيطانى "يعرض للخطر الشديد الحل القائم على أساس الدولتين." وتقول الولايات المتحدة إن استمرار إسرائيل فى بناء المستوطنات يفتقر للشرعية لكنها لم تصل إلى حد تبنى موقف العديد من الدول الأخرى القائل بأنه غير قانونى بموجب القانون الدولي. ويقيم نحو 570 ألف إسرائيلى فى الضفة الغربية والقدس الشرقية فى الأراضى التى احتلتها إسرائيل فى حرب عام 1967. وقال دانون إن شيئا لن يتغير على الأرض إذا ما تمت الموافقة على القرار. لكنه قال إن ذلك قد يشجع الفلسطينيين على السعى لفرض عقوبات دولية على إسرائيل ويعيق أى عودة محتملة لمحادثات السلام التى انهارت عام 2014. ويحتاج تمرير القرار إلى تسعة أصوات لصالحه وألا تستخدم الولايات المتحدة أو فرنسا أو روسيا أو بريطانيا أو الصين حق النقض (الفيتو) ضده.
  18. ` أعلن نائب وزير الخارجية الروسى سيرجى ريابكوف، أن بلاده توشك على التوصل إلى تفاهم مع الولايات المتحدة بشأن مدينة حلب السورية. ونقلت قناة (روسيا اليوم) اليوم الخميس، عن ريابكوف قوله- "إن تبادلا مكثفا للوثائق المتعلقة بالوضع فى حلب، جرى خلال الأيام الماضية، بين واشنطن وموسكو"، مضيفا أنهم على وشك التوصل لتفاهم. وأوضح الكرملين- أمس- أن اتفاقا أمريكيا روسيا محتملا للسماح لمقاتلى المعارضة السورية بمغادرة حلب فى سلام، لا يزال على جدول الأعمال. ومن المتوقع أن يلتقى وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف مع نظيره الأمريكى جون كيرى، فى هامبورج الألمانية اليوم، بعد أن أجريا محادثات أمس. من ناحية أخرى أعلنت لجان التنسيق السورية المعارضة مقتل 97 شخصا، بينهم 21 طفلا و17 امرأة، نتيجة القصف والاشتباكات بين قوات النظام والمعارضة السورية بمدينة حلب خلال الـ24 ساعة الماضية. ونقلت قناة (الحرة) الأمريكية عن اللجان قولها- اليوم الخميس، "إن قوات النظام قصفت المناطق المتبقية فى القسم الجنوبى من أحياء حلب الشرقية"، مضيفة أن طائرات حربية استهدفت أحياء بستان القصر، والكلاسة والمشهد، وأجزاء من حى المعادى شرقى حلب. ومن جانبه، أشار المرصد السورى لحقوق الإنسان- ومقره لندن- إلى أن مسلحى المعارضة استهدفوا بصواريخ مواقع لقوات النظام السورى فى منطقتى "مليان وجمعية الزهراء" غربى حلب. المصدر
  19. [ATTACH]31190.IPB[/ATTACH] أعلن مدير المصلحة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني، ألكسندر فومين، أن موسكو لا تجري مفاوضات تفصيلية مع أنقرة بشأن توريد منظومات “إس-400” الروسية للدفاع الجوي للجيش التركي. وقال فومين، في تصريحات صحفية أدلى بها الثلاثاء 6 ديسمبر/كانون الأول، ردا على سؤال حول هذا الموضوع: “لا، ليست هناك مفاوضات تفصيلية (بشأن توريد منظومات الدفاع الجوي الروسية لتركيا)”. يذكر أن تركيا، التي تعد دولة عضوة في حلف الناتو، أعلنت في وقت سابق، على لسان وزير الدفاع التركي، فكري إيشيك، أنها تجري مفاوضات مع الجانب الروسي بشأن شراء منظومات “إس-400” التي تعد من وسائل الدفاع الجوي الأكثر فعالية في العالم. وقال إيشيك، في 18 نوفمبر/تشرين الثاني، في معرض تعليقه على خطط أنقرة لتوسيع قدراتها في مجال الدفاع الجوي: “نجري مفاوضات مع روسيا حول شراء “إس-400″، لكننا نواصل الاتصالات حول هذا الموضوع مع دول أخرى أيضا. وتتخذ روسيا موقفا إيجابيا”. #مصدر
  20. معلومات جديدة بشأن مقتل 21 مصريا في ليبيا [ATTACH]29925.IPB[/ATTACH] سكاي نيوز عربية كشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا في مصر، الخميس، عن معلومات جديدة في جريمة مقتل 21 قبطيا مصريا في ليبيا على يد عناصر من تنظيم داعش المتطرف قبل عام ونصف تقريبا. وذكرت التحقيقات أن مصريا ينتمي إلى خلية إرهابية عرفت إعلاميا بـ"خلية مطروح" حيث نشطت في مدينة مرسى مطروح المتاخمة للحدود الليبية، اشترك في تتبع وقتل العمال المصريين. وبحسب التحقيقات، يدعى المتهم الهارب عبد الله دخيل حمد عبد المولى (30 عاما)، وقد أحالته النيابة العامة مع 18 متهما آخرين ضمن ذات الخلية إلى محكمة الجنايات بتهمة إنشاء وتأسيس وإدارة وتولى زعامة جماعة على خلاف أحكام القانون. و"الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي". وكشفت تحقيقات النيابة أيضا أن "المتهم عبد الله دخيل قد قتل وآخرون مجهولون، المجني عليهم وعددهم 21 قبطيا مبينة أسماؤهم بالتحقيقات، عمدا مع سبق الإصرار والترصد ..". وأضافت التحقيقات أن المتهمين "بيتوا النية وعقدوا العزم المصمم على قتل أي من المسيحيين المتواجدين بدولة ليبيا، وأعدوا لذلك الغرض أسلحة بيضاء..". و"نفاذا لذلك احتجزوا المجنى عليهم كرها عنهم وأتوا بهم مكبلين وبطحوهم أرضا ثم ذبحوهم بالخناجر حال تواجد المتهم المذكور على مسرح الجريمة للشد من أزرهم قاصدين إزهاق أرواحهم فأحدثوا بهم الاصابات التي أودت بحياتهم..". وذكر قرار الاتهام أن أعضاء الجماعة نشروا مطبوعات متشددة وطبعوا شعار جماعة داعش على مدخل مدينة مرسى مطروح وجدران المباني بالمدينة، للإيحاء بسيطرة الجماعة عليها، كما شرع بعضهم في تخريب ممتلكات عامة في المدينة. وبحسب الاتهام، فقد شارك أفراد الخلية في جماعة مقرها خارج البلاد تتخذ من الارهاب والتدريب العسكري وسائل لتحقيق أغراضها بأن التحقوا بمعسكرات تدريبية تابعة لداعش في ليبيا وسوريا. وأحالت النيابة القضية إلى محكمة استئناف القاهرة لتحديد دائرة جنايات لمحاكمة المتهمين مع استمرار حبس المتهمين المحبوسين وأمرت بالقبض على المتهمين الهاربين. سكاي نيوز
  21. الإثنين، 14 نوفمبر 2016 01:51 م تجرى روسيا وإيران مفاوضات بشأن صفقة سلاح بقيمة 10 مليارات دولار، وتحصل طهران بموجبها على دبابات تي-90 وأنظمة مدفعية ومقاتلات وطائرات هيليكوبتر من روسيا، وفقا لوكالة الأعلام الروسية. ونقلت الوكالة عن فيكتور أوزيروف رئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس الاتحاد الروسي قوله إن المفاوضات تجرى أثناء زيارة وفد برلماني روسي لإيران. وفي يوليو الماضي، كشف وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك أن بلاده تستعد لتوقيع عقود قيمتها 2.5 مليار دولار مع إيران. لافتا إلى أن العقود تتعلق ببناء محطات للكهرباء وخط للسكك الحديدية في إيران. يشار إلى أن إيران تسلمت من من روسيا في ديسمبر 2015، أنظمة صواريخ الدفاع الجوي إس- 300. مصدر
  22. [ATTACH]29405.IPB[/ATTACH] انقرة (رويترز) قال وزير الدفاع التركى فكرى إشيق اليوم الجمعة إن تركيا تجرى محادثات مع روسيا بشأن صفقة محتملة لشراء أنظمة دفاع صاروخى من طراز إس-400 مضيفا أن أنقرة تتواصل مع دول أخرى بخصوص الدفاع الصاروخى. وأضاف إشيق أن موقف روسيا من المسألة إيجابى حتى الآن. وبعد إلغاء عطاء العام الماضى قيمته 3.4 مليار دولار لشراء نظام دفاع صاروخى طويل المدى صينى قالت تركيا إنها تعتزم تطوير نظام خاص بها. لكن فى وقت سابق من الشهر الحإلى قال مسئول دفاعى كبير إن تركيا قد تدرس شراء نظام. #مصدر
  23. وقعت اليابان وكوريا الجنوبية اتفاقا مبدئيا لتبادل وحماية المعلومات الحساسة بشأن أنشطة كوريا الشمالية الصاروخية والنووية وهي خطوة أثارت بالفعل غضب برلمانيين من المعارضة في سول، في 14 تشرين الثاني/ نوفمبر. وبحسب ما نقلت رويترز، كان من المنتظر أن يكون التوقيع على اتفاق الأمن العام للمعلومات العسكرية في عام 2012 إلا أن كوريا الجنوبية أرجأته وسط معارضة داخلية ضد التوصل لمثل هذا الاتفاق الأمني مع اليابان التي استعمرت كوريا الجنوبية ذات يوم. وقالت وزارة الخارجية اليابانية في بيان إن المناقشات في الجولة الثالثة من المحادثات توصلت لاتفاق وإن توقيعا مبدئيا جرى. وستستمر المحادثات قبل التوقيع النهائي الذي تقول وكالة كيودو اليابانية للأنباء إنه قد يحدث بنهاية تشرين الثاني/ نوفمبر. وما زالت الكوريتان في حالة حرب من الناحية الفنية لأن صراعهما الذي دام من عام 1950 إلى عام 1953 انتهى بهدنة وليس اتفاق سلام. وأجرت كوريا الشمالية تجارب نووية وصاروخية في تحد لقرارات وعقوبات مجلس الأمن الدولي.
  24. مع بداية هذا الأسبوع شهد سعر صرف الدولار الأمريكي في مصر بعض التقلبات سواء في البنوك المصرية أو السوق السوداء، وقد تم ربط هذا التقلب في الأسعار بحكم بطلان سعودية جزيرتي تيران وصنافير والذي كان مقرر يوم الأحد الماضي. فقد قررت هيئة مفوضي المحكمة الدستورية العليا بتأجيل أولى جلسات دعوى الحكومة لوقف تنفيذ حكم محكمة القضاء الإداري ببطلان اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية وذلك إلى جلسة 8 يناير المقبل. وقد لاحظنا توقف حركة بيع وشراء الدولار في السوق السوداء وتراجعها بشكل كبير منذ نهاية الأسبوع الماضي وذلك في ظل انتظار الجميع لحكم المحكمة، خاصة بعد حصول مصر على الدفعة الأولى من قرض صندوق النقد الدولي بقيمة 2.7 مليار دولار. العلاقة بين حكم المحكمة وبين سعر صرف الدولار كما أشار إليها العديد من المتاجرين على الدولار الأمريكي تكمن في كون قرار المحكمة في أحقية السعودية في الحصول على الجزيرتين سيعمل على عودة التوائم الدبلوماسي بين مصر والسعودية وسيزيد من فرص الاستثمار وعودة الثقة إلى قطاعات الأعمال وهو الأمر الذي من شأنه أن يدفع الدولار إلى التراجع في الأسواق المصرية سواء على مستوى البنوك أو في السوق السوداء. أما في حال ما أكدت المحكمة الدستورية العليا قرار محكمة القضاء الإداري ببطلان الاتفاقية فمعنى ذلك أن الأوضاع قد تزداد سوءاً بين مصر والسعودية خاصة بعد الفترة الأخيرة التي شهدت احتدام في المواقف السياسية بين البلدين في عدد من القضايا الإقليمية، وهو الأمر الجدير بتوقف أية نية للتوسع في الاستثمارات في المجالات المختلفة وبالتالي تعود أزمة نقص الدولار وتهافت الجميع عليه الأمر الذي يدفعه إلى الارتفاع بشكل كبير مجدداً. يذكر أن سعر صرف الدولار في البنوك المصري اليوم الاثنين قد وصل إلى 15.8 جنيه للشراء مقابل 16.50 للبيع، إلا أن استمرار امتناع البنوك عن بيع الدولار يدفع استمرار السوق السوداء إلى حد ما في العمل وحتى وان كانت أقل من سابقها. المصدر
×