Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'بوينغ'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 13 results

  1. Sea Based X Band Radar هو رادار بحري متنقل بإنتاج مشترك من شركة بوينغ و رايثون الازاحة: 50،000 طن الطول: 390 قدم العرض: 240 قدم الارتفاع: 280 قدم التكلفة: 900 مليون دولار الطاقم: 86 مدني وعسكري نطاق الرادار: 2500+ كم - وظيفته كشف وتتبع وتمييز التهديدات الواردة وتقديم البيانات إلى برنامج الدفاع الوطني. - القدرة على كشف اهداف بحجم كرة البيسبول من على بعد 2500 كم. - يعتبر الرادار الأكبر و الأكثر تطورا بالعالم. - يستطيع الإبحار لاي نقطة بالعالم و لمدة ٦٠ يوم دون التزود بالوقود والعتاد.
  2. وقّعت شركة بوينغ عقدا بقيمة 2.1 مليار دولار لتزويد القوات الجوية الأميركية ب15 طائرة تزويد بالوقود من طراز KC-46A في 27 كانون الثاني/ يناير. وبموجب هذا العقد يصل عدد طائرات التزويد بالوقود التي تنتجها بوينغ لصالح سلاح الجو الأميركي الإجمالي إلى 34 طائرة. و هذا العقد هو تعديل لعقد سابق يشمل تصنيع 19 طائرة (العقد السابق موقّع في آب/ أغسطس 2016). وبالتالي سيتم إضافة 15 طائرة KC-46 ، محركي احتياط، و15 منظومة تزود بالوقود. وقال مايك غيبونس، نائب رئيس طائرات التزويد بالوقود Boeing KC-46A، ورئيس البرنامج : ” هذا العقد هو خبر رائع للتعاون المشترك بين شركة بوينغ و سلاح الجو ويؤكد الحاجة إلى طائرات التزويد بالوقود الفعالة”. وأضاف ” يعمل فريق بوينغ بجهد على تصنيع وتجريب طائرة KC-46، ونحن نتطلّع لأول عملية تسليم.” وهذه الإتفاقية تشكّل ثالث إنتاج مبدئي منخفض المعدّل (LRIP) لطائرات KC-46، التي تمت الموافقة عليها في صيف 2016. كما يخطط سلاح الجو لاقتناء 179 طائرة، ومن المتوقع أن يتم أول تسليم لاحقا خلال 2017. وتأمل بوينغ تسليم حوالي 18 طائرة في كانون الثاني/ يناير 2017. أما بالنسبة لبرنامج KC-46 فقد شهد البرنامج عددا من المشاكل التقنية والتأجيل، وضمن قيمة العقد الثابتة، تعتبر بوينغ مسؤولة عن كل التكاليف التي تتخطى 4.9 مليار دولار. وحتى الساعة، قامت بوينغ ببناء 4 طائرات تجريبية، 2 منها تجارية من طراز 767-2C وطائرتي تزويد بالوقود من طراز KC-46A وطائرة إنتاج في منشأتها في واشنطن. وحلقّت هذه الطائرات ككل حوالي 1500 ساعة طيران. Boeing Picks Up $2.1B Contract For Third Tanker Lot
  3. آخر تحديث:05.08.2016 | 09:54 GMT | أخبار العالم تحطمت طائرة شحن من نوع بوينغ 737-400، الجمعة 5 أغسطس/آب، بعد خروجها عن مسارها واصطدامها بالحواجز التي تفصلها عن الطريق الرئيسي المجاور لمطار بيرغامو في إيطاليا. وحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فقد ذكرت مصادر أمنية في المطار أن الطائرة كانت مستأجرة من قبل شركة البريد السريع وقادمة من مطار شارل ديغول في العاصمة الفرنسية باريس. وخرجت الطائرة عن السيطرة بسبب سوء الأحوال الجوية في المنطقة لتسقط وسط طريق مكتظ أمام سائقي السيارات، ما أثار حالة من الفزع بين الناس. وسرعان ما حلت فرق الطوارئ المعروفة باسم "أوريو آل سيريو" بموقع تحطم الطائرة. وحسب وسائل الإعلام الإيطالية، لم تسجل أي خسائر مادية أو بشرية، حيث نجا قائد الطائرة ومعاونوه من موت محقق بعد تحطم الطائرة. ورغم استئناف العمل بالمطار الواقع شمال البلاد غير أن هيئة الطيران المدني الإيطالية طالبت المسافرين بالاتصال بشركاتهم للتأكد من عدم إلغاء رحلاتهم. ونشر عدد من السائقين الذين كانوا في المنطقة لحظة وقوع الحادث صورا ومقاطع مصورة تظهر الطائرة وقد تمددت في منتصف الطريق بعدما أجهزت على الحاجز الحديدي الذي يفصل المدرج عن الشارع العام. المصدر: ديلي ميل
  4. أستطاعت بوينغ التفوقَ على غريمتها الأوروبية إيرباص في إنتاج الطائرات وهي من المتعاقدين الكبار في مجال الدفاع والفضاء. احتفلت شركة “بوينغ” العملاقة لصناعة الطائرات بمرور قرن على تأسيسها بالحديث عن خطط لزيادة التركيز على الابتكار بما في ذلك مشاريع طموحة لصنع طائرات تجارية أسرع من الصوت و”صاروخ يمكنه نقل البشر إلى الكواكب الأخرى”. وقال دينيس مويلنبيرج الرئيس التنفيذي لبوينغ للصحفيين في مستهل احتفالات بهذه المناسبة، إن الابتكار في بوينغ سيكون “منضبطًا” ولا يجازف بمستقبل أكبر صانع طائرات في العالم. وتابع مويلنبيرج بحسب رويترز “فزنا طوال 100 عام بفضل الابتكار. والفيصل هو الابتكار المنضبط. سنقدم على المخاطرة وسنستثمر بذكاء.” ونوه الرئيس التنفيذي إلى أن الشركة تستكشف إمكانات تصنيع طائرات تجارية أسرع من الصوت. وتعكف الشركة على إرسال مهام مأهولة إلى كوكب المريخ. مضيفا “أتوقع أن تطلق بوينج صاروخًا مأهولًا” رغم أن هذه الأفكار ما زال أمامها عقود. وأشار مويلنبيرج إلى أن بوينغ أقوى الآن مما كانت عليه في أي وقت مضى منذ تأسيسها قبل 100 عام. وما زال لدى الشركة طلبات تصل إلى 5700 طائرة أي ما يكفي لتشغيل مصانعها لست أو سبع سنوات قادمة. واستطاعت بوينغ -التي يقع مقرها في شيكاغو- التفوق على غريمتها الأوروبية إيرباص في إنتاج الطائرات وهي من المتعاقدين الكبار في مجال الدفاع والفضاء إذ تنتج مقاتلات وطائرات لإعادة التزويد بالوقود في الهواء وأقمارًا صناعية للاتصالات وصورايخ. وتضغط بوينغ للحصول على تراخيص بهدف إتمام بيع 109 طائرات إلى إيران من بينها طائرات مستأجرة رغم معارضة البعض في الكونغرس. وتأسست بوينغ في 15 يوليو تموز 1916 وواجهت الشركة التي أنشأها وليام بوينغ في مرفأ بمدينة سياتل الأمريكية لحظات عديدة جازفت فيها بكل شيء على مدار العقود العشرة لعملها في سبيل طرح طائرات جديدة مثل 707 و747. تاريخ النشر : 2016-07-17 9:17:17 مصدر
  5. إيرباص تتقدم على بوينغ في اليوم الثاني من معرض فارنبوروه --------------------------------------------------------------------- A321Neo تقدمت إيرباص الأوروبية في 12 تموز/يوليو على منافستها الأميركية بوينغ في عدد الطلبيات، في اليوم الثاني من معرض فارنبوروه الذي يعتبر أضخم حدث في قطاع الطيران. وحلقت في سماء المعرض مرات عدة طائرة أف-35 المقاتلة الأميركية الخفية التي سجلت أول ظهور دولي لها في المملكة المتحدة منذ أيام. وشهدت فعاليات اليوم الثاني صفقة ضخمة فازت بها إيرباص لتزويد شركة “اير آسيا” الماليزية بمئة طائرة من نوع ايه-321 نيو وهي النسخة الأكبر في هذا الطراز. وبلغت قيمة الصفقة بالسعر المرجعي 12,5 مليار دولار. وهذه الصفقة هي الأهم منذ بداية المعرض وترفع إلى 129 عدد الطلبات المؤكدة المسجلة الثلاثاء لدى إيرباص بقيمة إجمالية حسب السعر المرجعي بلغت 15,6 مليار دولار. كما فازت بطلبية مؤكدة من شركة جرمانيا الألمانية لشراء 25 طائرة من نوع إيه-320 نيو بسعر 2,682 مليار دولار. من جانبها، أعلنت شركة “واو اير” الايرلندية عن شراء أربع طائرات ايه-321 بقيمة 460 مليون دولار. كما أعلنت إيرباص التوقيع مع شركة “غو اير” الهندية للرحلات المنخفضة التكلفة، على صفقة شراء 72 طائرة إيرباص “ايه 320 نيو” بقيمة 7,7 مليارات دولار بالسعر المرجعي. وقال رئيس الشركة فابريس بريجييه إن الشركة تسعى لتسليم 650 طائرة هذا العام بينها خمسون طائرة ايه-350. أما بوينغ، فقد كشفت عن إتمام صفقة مع “مجموعة السفر توي” لشراء عشر طائرات من نوع 737 ماكس8 منافسة اي0-320 نيو لإيرباص، مع خيار لطائرة رحلات طويلة 787-9 بقيمة إجمالية 1.4 مليار دولار. كما أبرمت بوينغ مذكرة اتفاق مع شركة كومينغ ايرلاينز الصينية لاقتناء عشر طائرات 737 ماكس 7 أصغر طائراتها للرحلات المتوسطة دون توضيح قيمة الصفقة لكن السعر المرجعي للعقد يبلغ 902 مليون دولار. كما أعلنت مذكرة اتفاق مع شركة صينية لم تحددها على 30 طائرة 737 بقيمة ثلاثة مليارات دولار. هذا وأنهت بوينغ الاتفاق على شراء 20 طائرة شحن 747 مع شركة فولغا-دنيبر الجوية الروسية المتخصصة في الشحن تم تسليم اربع منها. ولم تعلن قيمة الصفقة. تساؤلات بشأن خروج بريطانيا وبعد أن قدمت كل من إيرباص وبوينغ توقعات متفائلة للسوق في العشرين عاما القادمة، جاءت إيرباص بالجديد كاشفة عن آفاقها للخدمات المرتبطة بالطيران التجاري في الفترة ذاتها التي قدرتها بثلاثة آلاف مليار دولار. وتتوقع إيرباص أن نمو فرع الصيانة سيكون من 53 إلى أكثر من 132 مليار دولار سنوياً أي بزيادة سنوية معدلها 4,6 بالمئة. وتوقعت كل من إيرباص وبوينغ تضاعف أسطول الطائرات التجارية خلال العشرين سنة القادمة ما يعني سوقاً بأكثر من خمسة آلاف مليار دولار. وقدرت بوينغ ب 39620 عدد الطائرات الجديدة خلال هذه الفترة في حين قدرتها إيرباص ب 33 ألف طائرة جديدة. ولا تزال الصفقات المعلنة حتى الآن بعيدة عن الدورة السابقة من المعرض الذي ينظم بالتداول مع معرض لوبورجيه. وكانت الطلبيات المؤكدة بلغت رقماً قياسياً في الدورة السابقة بلغت قيمتها 201 مليار دولار. وتنظم دورة 2016 لمعرض فارنبوروه هذا العام في أجواء خاصة بعد أقل من ثلاثة أسابيع من تصويت البريطانيين لصالح مغادرة الاتحاد الأوروبي. ويزعم بعض المحللين أن خروج بريطانيا من الاتحاد قد يؤثر على القطاع وراى آخرون أنه من المبكر تقييم آثار خروج بريطانيا. وقال رئيس إيرباص التي تصنع أجنحة طائراتها في بريطانيا “مبدئياً ليس هناك سبب لاتخاذ إجراءات في الأمد القصير ولتغيير خططنا”، مضيفاً “كل شيء سيكون رهن المفاوضات التي ستبدأ بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة مع شكوك تحوم حول نتائج اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي”. ورأى ديفيد بورلينغ أحد مديري “توي” المكلف ببريطانيا “فان هذه الصناعة مرنة بشكل خارق للعادة. وعلينا ببساطة التاقلم مع ما يحدث”.
  6. إيرباص تتقدم على بوينغ في اليوم الثاني من معرض فارنبوروه --------------------------------------------------------------------- A321Neo تقدمت إيرباص الأوروبية في 12 تموز/يوليو على منافستها الأميركية بوينغ في عدد الطلبيات، في اليوم الثاني من معرض فارنبوروه الذي يعتبر أضخم حدث في قطاع الطيران. وحلقت في سماء المعرض مرات عدة طائرة أف-35 المقاتلة الأميركية الخفية التي سجلت أول ظهور دولي لها في المملكة المتحدة منذ أيام. وشهدت فعاليات اليوم الثاني صفقة ضخمة فازت بها إيرباص لتزويد شركة “اير آسيا” الماليزية بمئة طائرة من نوع ايه-321 نيو وهي النسخة الأكبر في هذا الطراز. وبلغت قيمة الصفقة بالسعر المرجعي 12,5 مليار دولار. وهذه الصفقة هي الأهم منذ بداية المعرض وترفع إلى 129 عدد الطلبات المؤكدة المسجلة الثلاثاء لدى إيرباص بقيمة إجمالية حسب السعر المرجعي بلغت 15,6 مليار دولار. كما فازت بطلبية مؤكدة من شركة جرمانيا الألمانية لشراء 25 طائرة من نوع إيه-320 نيو بسعر 2,682 مليار دولار. من جانبها، أعلنت شركة “واو اير” الايرلندية عن شراء أربع طائرات ايه-321 بقيمة 460 مليون دولار. كما أعلنت إيرباص التوقيع مع شركة “غو اير” الهندية للرحلات المنخفضة التكلفة، على صفقة شراء 72 طائرة إيرباص “ايه 320 نيو” بقيمة 7,7 مليارات دولار بالسعر المرجعي. وقال رئيس الشركة فابريس بريجييه إن الشركة تسعى لتسليم 650 طائرة هذا العام بينها خمسون طائرة ايه-350. أما بوينغ، فقد كشفت عن إتمام صفقة مع “مجموعة السفر توي” لشراء عشر طائرات من نوع 737 ماكس8 منافسة اي0-320 نيو لإيرباص، مع خيار لطائرة رحلات طويلة 787-9 بقيمة إجمالية 1.4 مليار دولار. كما أبرمت بوينغ مذكرة اتفاق مع شركة كومينغ ايرلاينز الصينية لاقتناء عشر طائرات 737 ماكس 7 أصغر طائراتها للرحلات المتوسطة دون توضيح قيمة الصفقة لكن السعر المرجعي للعقد يبلغ 902 مليون دولار. كما أعلنت مذكرة اتفاق مع شركة صينية لم تحددها على 30 طائرة 737 بقيمة ثلاثة مليارات دولار. هذا وأنهت بوينغ الاتفاق على شراء 20 طائرة شحن 747 مع شركة فولغا-دنيبر الجوية الروسية المتخصصة في الشحن تم تسليم اربع منها. ولم تعلن قيمة الصفقة. تساؤلات بشأن خروج بريطانيا وبعد أن قدمت كل من إيرباص وبوينغ توقعات متفائلة للسوق في العشرين عاما القادمة، جاءت إيرباص بالجديد كاشفة عن آفاقها للخدمات المرتبطة بالطيران التجاري في الفترة ذاتها التي قدرتها بثلاثة آلاف مليار دولار. وتتوقع إيرباص أن نمو فرع الصيانة سيكون من 53 إلى أكثر من 132 مليار دولار سنوياً أي بزيادة سنوية معدلها 4,6 بالمئة. وتوقعت كل من إيرباص وبوينغ تضاعف أسطول الطائرات التجارية خلال العشرين سنة القادمة ما يعني سوقاً بأكثر من خمسة آلاف مليار دولار. وقدرت بوينغ ب 39620 عدد الطائرات الجديدة خلال هذه الفترة في حين قدرتها إيرباص ب 33 ألف طائرة جديدة. ولا تزال الصفقات المعلنة حتى الآن بعيدة عن الدورة السابقة من المعرض الذي ينظم بالتداول مع معرض لوبورجيه. وكانت الطلبيات المؤكدة بلغت رقماً قياسياً في الدورة السابقة بلغت قيمتها 201 مليار دولار. وتنظم دورة 2016 لمعرض فارنبوروه هذا العام في أجواء خاصة بعد أقل من ثلاثة أسابيع من تصويت البريطانيين لصالح مغادرة الاتحاد الأوروبي. ويزعم بعض المحللين أن خروج بريطانيا من الاتحاد قد يؤثر على القطاع وراى آخرون أنه من المبكر تقييم آثار خروج بريطانيا. وقال رئيس إيرباص التي تصنع أجنحة طائراتها في بريطانيا “مبدئياً ليس هناك سبب لاتخاذ إجراءات في الأمد القصير ولتغيير خططنا”، مضيفاً “كل شيء سيكون رهن المفاوضات التي ستبدأ بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة مع شكوك تحوم حول نتائج اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي”. ورأى ديفيد بورلينغ أحد مديري “توي” المكلف ببريطانيا “فان هذه الصناعة مرنة بشكل خارق للعادة. وعلينا ببساطة التاقلم مع ما يحدث”.
  7. عواصم - (وكالات): صادق مجلس النواب الأمريكي على مشروع قانون يمنع بيع الطائرات الأمريكية لإيران، في خطوة من شأنها أن تقوض اتفاقاً أبرمته شركة «بوينغ» الأمريكية مع إيران بقيمة 25 مليار دولار. وينص تعديلان على مسودة قانون المخصصات تقدم بهما النائب بيتر روسكان، على حظر بيع الطائرات لإيران من شركة بوينغ ومنافستها الأوروبية ايرباص، بسبب مخاوف من استخدام الطائرات لأغراض عسكرية. ويحظر أحد التعديلين على «مكتب ضبط الأصول الأجنبية» استخدام أي أموال لمنح التراخيص اللازمة للسماح ببيع الطائرات لإيران. بينما يحظر التعديل الثاني منح أي مؤسسات مالية أمريكية قروضاً لشراء طائرات يمكن تعديلها بحيث تصبح صالحة للاستخدام العسكري. ويتعين أن يصادق مجلس الشيوخ على الحظر. وتأتي الأنباء بعد أسابيع من تأكيد بوينغ وإيران التوقيع على اتفاق مبدئي لبيع طائرات ركاب وصف بأنه علامة فارقة في تطبيع العلاقات الصعبة بين إيران والولايات المتحدة. وبلغت قيمة الصفقة 25 مليار دولار، وستكون في حال تمت أكبر صفقة أعمال بين طهران وشركة أمريكية منذ الثورة في 1979. من ناحية أخرى، وفي رد فعل على تقارير مخابرات ألمانية أفادت بأن إيران تسعى للحصول على تكنولوجيا نووية في ألمانيا قالت برلين إن قوى بعينها في إيران ربما تكون تسعى لتقويض الاتفاق النووي الذي أبرمته طهران مع الغرب. وقالت وكالة المخابرات الداخلية الألمانية في تقريرها السنوي إن جهوداً إيرانية للحصول على تكنولوجيا بطريقة غير مشروعة خاصة بالمجال النووي استمرت «على مستوى عال» في 2015. وقال تقرير منفصل صادر عن وكالة المخابرات في ولاية نورد راين فستفاليا إنها سجلت 141 محاولة للحصول على تكنولوجيا لأغراض الانتشار النووي العام الماضي وإن ثلثي المحاولات ترتبط بإيران. ولدى سؤاله عن هذه التقارير، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية مارتن شيفر إن ألمانيا تتوقع أن تلتزم إيران بالقرار الصادر عن مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة الذي يضع قيوداً على نقل الأسلحة. لكنه أشار أيضاً إلى أن محاولات الشراء ربما يكون مصدرها قوى في إيران تعارض الاتفاق النووي الذي أبرم العام الماضي ووافقت طهران بموجبه على الحد من أنشطة برنامجها النووي مقابل رفع العقوبات الاقتصادية الغربية عليها. وقال شيفر «هناك قوى داخل إيران ترى سياسات رئيس الدولة ووزير الخارجية شوكة في حلقها، ربما تحاول بطريقة أو أخرى تقويض أو نسف الاتفاق النووي، لكننا نراقب هذا عن كثب». وقال تقرير مخابرات نورد راين فستفاليا إن جهود الشراء في 2015 ركزت على ما يسمى تكنولوجيا «الاستخدام المزدوج» التي يمكن الاستعانة بها في الأغراض السلمية والعسكرية. وبينما تراجعت قليلاً محاولات الشراء المتصلة بالأسلحة النووية فإن محاولات الشراء المرتبطة ببرنامج إيران الصاروخي زادت. في السياق ذاته، قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في تقرير سري إن اختبارات الصواريخ الباليستية الإيرانية «لا تنسجم مع الروح البناءة» للاتفاق النووي الذي أبرمته طهران مع القوى العالمية الكبرى لكن مجلس الأمن التابع للمنظمة الدولية هو من سيقرر ما إذا كانت هذه الاختبارات خرقت قراراً للمجلس. المصدر/ أخبار الوطن
  8. الموضوع ليس عسكريا لاكن مهم جدااااااااا لانه يحمل Indications مهمه للغايه نقلت صحيفة إيرانية اليوم الأحد عن رئيس هيئة الطيران المدني في إيران علي عبد زاده، قوله إن بلاده وقعت اتفاقا مع شركة بوينغ الأميركية لصناعة الطائرات لشراء مئة طائرة، وإن الجانبين ينتظران الحصول على موافقة سلطات الخزانة الأميركية. وذكر عبد زاده للصحيفة أن "من بين 250 طائرة ركاب لدى إيران، يتعين استبدال 230 طائرة". ووُصفت الصفقة بين إيران وبوينغ بـ"التاريخية"، إذ إنها الأولى منذ الثورة الإيرانية عام 1979. وقد تم الإعلان في وقت سابق من هذا العام عن صفقة مبدئية لشركة إيرباص الأوروبية لبيع 118 طائرة بقيمة 27 مليار دولار لإيران، بعد رفع العقوبات. ولم تحصل شركة بوينغ الأميركية حتى الآن سوى على موافقة على عرض منتجاتها على الخطوط الجوية الإيرانية (إيران إير) وبضع شركات طيران أخرى، ضمن جهودها للحاق بركب شركة إيرباص. وقد أعطت واشنطن الإذن لبوينغ في فبراير/شباط الماضي لإجراء محادثات مع شركات الطيران في إيران، لكنها قالت إن الشركة ستحتاج إلى مزيد من الموافقات الأميركية عند التعاقد على مبيعات، لأن إيران ما زالت خاضعة لعدد من العقوبات الأميركية. http://www.aljazeera.net/news/ebusiness/2016/6/19/إيران-توقع-صفقة-بوينغ-وتنتظر-ضوء-واشنطن-الأخضر
  9. قالت شركة "بوينغ" إنها ستؤجل أول طلبية تسليم صهاريج وقود لصالح سلاح الجو الأمريكي لخمسة أشهر، وهو ما يعكس مشكلات فنية أجبرت الشركة على تأحيل الصفقة التي تقدر قيمتها بحوالي 51 مليار دولار. كانت الشركة الأمريكية قد أبقت على التزاماتها بتسليم 18 طائرة صهريج "كيه سي – 46" مشتقة من الطراز "767" للقوات الجوية في عام 2017، وذلك على الرغم من تأجيلات عدة لأول طلبية تسليم بفعل مشاكل فنية. وبعد التأجيل، أعلنت "بوينغ" أنها ستسلم أول طلبية من الطائرة الصهريج للقوات الجوية الأمريكية في أغسطس/آب 2017 لتكون آخر دفعة تسليم في يناير/كانون الثاني 2018. http://nsaforum.com
  10. معلومات عن الطوربيد الطائر HAAWC من بوينغ استعرضت شركة بوينغ منظومتها الصاروخية المضادة للغواصات الجديدة " الطوربيد الطائر" " HAAWC" (High Altitude Anti-Submarine Warfare Weapon Capability) والتي تهدف إلى تحييد التهديد الذي تشكله الغواصات المعادية. الطوربيد هافاك " HAAWC" الذي تعمل على تطويره شركة بوينغ سيتم استخدامه على طائرات البحرية الامركية نوع بوسيدون P8ABOEING 737- أيضا من انتاج شركة بوينغ. وقد وقعت البحرية الأميركية عقدا مع شركة بوينغ في العام 2013 بقيمة 19.2 مليون دولار أميركي لتطوير هذه المنظومة الذكية. وستصبح الطائرة بوسيدون صائدة الغواصات بفضل الطوربيد الطائر اكثر فعالية عندما يصار الى دمجه من ضمن منظوماتها القتالية. ومن المقرر إجراء الاختبارات الأولية لهذا الطوربيد على متن البوسيدون في العام 2017. الطائرة بوسيدون P8ABOEING 737-صائدة الغواصات الامريكية الهافاك هي جهازية "KIT" سيتم تركيبها على توربيد البحرية الأميركية الخفيف نوع مارك 54 صنع شركة رايثيون وستسمح جهازية بوينغ بتحويل طوربيد رايثيون الى الطوربيد الطائر والقادر على الانزلاق والتحليق بسهولة من ارتفاع 30 ألف قدم، والطيران لمسافات طويلة. ستحول الهافاك طوربيد رايثيون الى طائرة نفائة مصغرة، يضاف اليها اجنحة التحليق وذيل التوجيه وسيمتلك الطوربيد الطائر نظام توجيه بالأقمار الاصطناعية ،GPS وحين اقترابه من المياه تنفصل جهازية الهافاك عن جسم الطوربيد وعندها تنطلق من الطوربيد المظلة التي تساعده على دخول سطح المياه بشكل سلس. بعدها تنطلق محركات الطوربيد لتوجهه نحو هدفه النهائي وبدقة عالية. وفي تقييم اولي لمصادر دفاعية روسية اعتبرت ان تطوير هذا النظام يستهدف بدرجة أولى التهديد التي تشكله غواصات روسيا، كوريا الشمالية والصينية واهمها الغواصة الروسية المتحكم بها عن بعد "ستاتوس-6" فمن الناحية النظرية اعتبرت المصادر الروسية ان الطوربيد HAAWC قادر حقا على تحسين نظام الدفاع الأمريكي المضاد للغواصات: إطلاق الطوربيد من طائرة تحلق على ارتفاعات عالية فعال أكثر من إلقائه باستخدام المظلة، ودقته في ضرب الأهداف أكبر، لكن المهم هو الكشف عن غواصة العدو وكبس زر "إطلاق" في الوقت المناسب. ولكن من الناحية العملية اعتبرت المصادر الروسية، ان تجسيد جميع الخطط الواردة لتطوير الطوربيد، أمر مشكوك به. فالطوربيد الطائر بكل بداهة لا يمكنه أن يحتوي على أي ديناميكية هوائية ولا وقود كافي ليطير على مسافات بعيدة. ولتأكيد هذا، لا نحتاج لدراسة خصائصه: إن إلقاء نظرة واحدة عليه يوضح كل شيء. فشكله الخارجي مشابه لسلاح صنع في زمن الحرب العالمية الأولى أوالثانية، وكأنه صنع بهذا الشكل بسبب عدم توفر الخام اللازممصدر
  11. استعرضت شركة بوينغ منظومتها الصاروخية المضادة للغواصات الجديدة " الطوربيد الطائر" " HAAWC" (High Altitude Anti-Submarine Warfare Weapon Capability) والتي تهدف إلى تحييد التهديد الذي تشكله الغواصات المعادية. الطوربيد هافاك " HAAWC" الذي تعمل على تطويره شركة بوينغ سيتم استخدامه على طائرات البحرية الامركية نوع بوسيدون P8ABOEING 737- أيضا من انتاج شركة بوينغ. وقد وقعت البحرية الأميركية عقدا مع شركة بوينغ في العام 2013 بقيمة 19.2 مليون دولار أميركي لتطوير هذه المنظومة الذكية. وستصبح الطائرة بوسيدون صائدة الغواصات بفضل الطوربيد الطائر اكثر فعالية عندما يصار الى دمجه من ضمن منظوماتها القتالية. ومن المقرر إجراء الاختبارات الأولية لهذا الطوربيد على متن البوسيدون في العام 2017. الهافاك هي جهازية "KIT" سيتم تركيبها على توربيد البحرية الأميركية الخفيف نوع مارك 54 صنع شركة رايثيون وستسمح جهازية بوينغ بتحويل طوربيد رايثيون الى الطوربيد الطائر والقادر على الانزلاق والتحليق بسهولة من ارتفاع 30 ألف قدم، والطيران لمسافات طويلة. ستحول الهافاك طوربيد رايثيون الى طائرة نفائة مصغرة، يضاف اليها اجنحة التحليق وذيل التوجيه وسيمتلك الطوربيد الطائر نظام توجيه بالأقمار الاصطناعية ،GPS وحين اقترابه من المياه تنفصل جهازية الهافاك عن جسم الطوربيد وعندها تنطلق من الطوربيد المظلة التي تساعده على دخول سطح المياه بشكل سلس. بعدها تنطلق محركات الطوربيد لتوجهه نحو هدفه النهائي وبدقة عالية. وفي تقييم اولي لمصادر دفاعية روسية اعتبرت ان تطوير هذا النظام يستهدف بدرجة أولى التهديد التي تشكله غواصات روسيا، كوريا الشمالية والصينية واهمها الغواصة الروسية المتحكم بها عن بعد "ستاتوس-6" فمن الناحية النظرية اعتبرت المصادر الروسية ان الطوربيد HAAWC قادر حقا على تحسين نظام الدفاع الأمريكي المضاد للغواصات: إطلاق الطوربيد من طائرة تحلق على ارتفاعات عالية فعال أكثر من إلقائه باستخدام المظلة، ودقته في ضرب الأهداف أكبر، لكن المهم هو الكشف عن غواصة العدو وكبس زر "إطلاق" في الوقت المناسب. ولكن من الناحية العملية اعتبرت المصادر الروسية، ان تجسيد جميع الخطط الواردة لتطوير الطوربيد، أمر مشكوك به. فالطوربيد الطائر بكل بداهة لا يمكنه أن يحتوي على أي ديناميكية هوائية ولا وقود كافي ليطير على مسافات بعيدة. ولتأكيد هذا، لا نحتاج لدراسة خصائصه: إن إلقاء نظرة واحدة عليه يوضح كل شيء. فشكله الخارجي مشابه لسلاح صنع في زمن الحرب العالمية الأولى أوالثانية، وكأنه صنع بهذا الشكل بسبب عدم توفر الخام اللازم. http://nsaforum.com/industry/2227-2016-05-24-13-52-32
  12. تهدف وزارة الدفاع البولندية للحصول على 24 مروحية بوينغ AH-64 أباتشي تحت عطائه المتواصل لشراء مروحيات قتالية جديدة للقوات الجوية البولندية. ويطلق علي هذا العطاء اسم برنامج كروك، ومن المرجح أن تمنح لشركة بوينغ قبل القمة المقبلة للناتو في وارسو. وتقدر الصفقة المقبلة ما بين 5 و 6 مليارات زولتي وهيا العملة المحلية لبولندا وهيا مايقدر ب( 1.3 الي 1.6 مليار دولار امريكي)، وفقا للمعلومات التي حصلت عليها المواقع العسكرية وأطلق برنامج الشراء (( كروك )) من جانب الحكومة البولندية السابقة كجزء من برنامجها للتحديث العسكري والذي وضعت له خطة بمبلغ 130 مليار زلوتي لإنفاقها بحلول عام 2022 على أسلحة جديدة ومعدات عسكرية. ومع ذلك، قال وزير الدفاع البولندي Macierewicz مؤخرا انه كان يعاني من نقص التمويل للبرنامج، وأنه إذا تم تنفيذ جميع عمليات الشراء من، البرنامج ستصل 235 مليار على الأقل U.S. Army AH-64E Apache النص الاصلي للخبر Poland’s Ministry of Defense is aiming to acquire 24 Boeing AH-64 Apache helicopters Poland’s Ministry of Defense is aiming to acquire 24 Boeing AH-64 Apache helicopters under its ongoing tender to purchase new combat helicopters for the Polish Air Force. The procurement, dubbed the Kruk program, is most likely to be awarded to Boeing prior to the forthcoming NATO summit in Warsaw. The forthcoming deal is estimated to be worth between 5 and 6 billion zloty (US $1.3 to $1.6 billion), according to the information obtained by the paper. The Kruk procurement was launched by Poland’s previous government as part of its military modernization program under which some 130 billion zloty was to be spent by 2022 on new weapons and military equipment. However, Polish Defence Minister Antoni Macierewicz recently said the program was underfunded, and that if all of the acquisitions are carried out, the program will total at least 235 billion zloty. www.justhelicopters.com/.../Polish-Defense-Ministry-Ey...
  13. حصلت شركة "بوينغ" الأمريكية لصناعة الطائرات على موافقة السلطات الأمريكية ببدء مفاوضات مع إيران بشأن تزويدها بتقنيات ومعدات طيران ما يفتح أمام الشركة سوقا كانت مغلقة بسبب العقوبات. وأفادت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية يوم السبت 20 فبراير/شباط نقلا عن متحدث باسم الشركة الأمريكية قوله: "يسمح ترخيص السلطات الأميركية لنا بالتفاوض مع شركات خطوط الطيران المعتمدة لتحديد مقدار طلبهم للطائرات". وتابع المتحدث قائلا: "نتفهم صعوبة الوضع في المنطقة، وأن كل شيء يتغير، لذلك سنواصل متابعة تعليمات حكومة الولايات المتحدة فيما يتعلق بمزاولة الأعمال مع إيران". وتتضمن أساطيل شركات الطيران الإيرانية حاليا أكثر الطائرات قدما في العالم، لذلك تسعى طهران إلى تجديده للارتقاء بأسطولها واللحاق بمنافسيها في هذا المجال. وتخطط السلطات الإيرانية لاقتناء ما بين 300 و600 طائرة ركاب خلال السنوات الـ 10 القادمة. وكان "أصغر فخرية كاشان" نائب وزير النقل الإيراني قد أعرب في وقت سابق عن اهتمام بلاده باقتناء أكثر من 100 طائرة ركاب من شركة "بوينغ". ويشار هنا إلى أن شركة "إيرباص" لصناعة الطائرات، التي تعتبر أكبر منافس لـ "بوينغ"، وقعت في شهر يناير/كانون الثاني الماضي عقدا لتوريد 127 طائرة جديدة إلى إيران. وجاء توقيع العقد خلال زيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى إيطاليا وفرنسا. كما أن شركة "جنرال إلكتريك" قدمت أيضا للسلطات الأمريكية طلبا من أجل الحصول على إذن لدخول السوق الإيرانية، ولكنها لم تحصل على الموافقة إلى الآن. https://arabic.rt.com/news/811947-بوينغ-إيرباص-شركات-طيران-إيران/
×