Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'تحتاج'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 7 results

  1. الغواصة الصينية Type039B تستطيع إطلاق صواريخ مضادة للطائرات مما يعني القدرة على مواجهة طائرة المراقبة و الدورية المضادة للغواصات . [ATTACH]32912.IPB[/ATTACH] مؤخرا , انتهت غواصة تقليدية صينية جديدة من مهمة تدريبات رئيسية , وأطلقت غواصاة Type039B صاروخ مضاد للطائرات كما موضح في الصورة . وأشار بعض المحللين أنه على الأرجح أن يكون الصاروخ الذي تم إطلاقه صاروخ دفاع جوي معد للإطلاق من الغواصات مما يعني أن الغواصة سيكون لديها وسائل للرد على طائرات مكافحة الغواصات P-3C بدلا من الإختفاء . الغواصة تايب 39 بي يبلغ طولها 66 متر وأقصى عمق يمكن أن تصل إليه هو 300 متر وإزاحتها على السطح 1850 طن و2200 طن عند الغطس وأقصى سرعة تصل لها هو 18 عقدة وهي مجهزة بتكنولوجيا AIP وتتميز بشبحية أعلا وضجيج أقل . 不需再躲藏! 039B潛艇射潛射防空導彈反擊P-3C | ETtoday大陸新聞 | ETtoday 新聞雲
  2. [ATTACH]26149.IPB[/ATTACH] «لا يوجد شىء مستحيل، وإمكانية تطوير منتجات المصنع لنصل لمنظومة صاروخية مثل إس 300 تحتاج استثمارات ضخمة وتعاوناً مع الجانب الروسى لنقل تكنولوجيا وخبرات، إضافة لوقت كبير حتى يخرج مثل هذا المنتج».. هكذا فتح المهندس علاء الدين فاروق، رئيس مجلس إدارة مصنع صقر للصناعات المتطورة، التابع للهيئة العربية للتصنيع، أمامنا أملاً فى التطور فى مجال صناعة الصواريخ، وأوضح، خلال حواره مع «الوطن» أن تحسن العلاقات الخارجية لمصر مع الدول العربية، والأفريقية فتح أسواقاً جديدة لموقعه، لافتاً إلى أن هناك تصديراً لأغلب الدول العربية، ولدول حوض النيل، والكوميسا، فى كلا المجالين المدنى والحربى. علاء الدين فاروق لـ«الوطن»: نصدر منتجات مدنية وحربية لـ«حوض النيل» وأفريقيا ودول عربية وأضاف رئيس «صقر» أن نسبة التصنيع المحلى بمصنعه تصل لأكثر من 90%، مشيراً إلى أن دقة عمل المصنع تبلغ «الميكرو»، وأنه تم تطوير ماكينات قديمة لديهم بواسطة خبرات شركة «سيمنز» قبل أن يبدأ مهندسو المصنع فى إكمال المشوار، وذلك جنباً إلى جنب مع خطط لتحديث المصنع. وشدد على أن المصنع استعان بخبرات شركة «سيمنز» الألمانية لإعادة تأهيل 3 ماكينات قديمة كانت تحتاج لصيانتها، وإعادة تأهيلها حتى تخرج الخامة بالشكل المطلوب، لافتاً إلى أن إعادة تأهيل الماكينات كانت بمشاركة من شباب مهندسين مصريين، الذين أكملوا المشوار بصيانة باقى الماكينات، لافتاً إلى وجود خطة لتحديث وتطوير المصنع حتى يخرج المنتج بأفضل جودة ممكنة مثلما هو الحال حالياً، مؤكداً أن مصنعه لا يستطيع أن يقدم أى منتج للمؤسسة العسكرية إلا حينما يكون بأعلى جودة ممكنة. وإلى نص الحوار: ■ باعتباركم مصنعاً يعمل بمجال الصواريخ.. حين ترون منظومة دفاع جوى صاروخية مثل «إس 300» هل تفكرون فى إنتاجها؟ وهل ذلك ممكن؟ - بخبرتى أقول «مفيش حاجة اسمها مستحيل»، لكنها تحتاج لاستثمارات ضخمة، ونقل تكنولوجيا من الجانب الروسى، وفترات طويلة للعمل على ذلك. ■ وما آليات التطوير والتحديث داخل مصنعكم خلال المرحلة المقبلة؟ - فى الفترة الأخيرة كانت لدينا ماكينات قديمة متوافرة لدينا، وتنتج بشكل جيد، ولكن فوجئنا بأنها تحتاج قطع غيار بعد استهلاكها، وكانت هناك مشكلات أن شركات لم تكن تنتج أو كان هناك حظر على قطع الغيار، ولكننا كونا مجموعة عمل مع شركة سيمنس، وقلنا إننا نحتاج لتحديث هذه الماكينات، وكان اتفاقنا معهم أن يحدّثوا أول ماكينة بوجود مهندسين، ومهندسات من مصنعنا، ثم عملوا بماكينتين أخريين بنسب نحو 50% ثم عمل المهندسون على باقى الماكينات، والتطوير والتحديث منظومة حريصون عليها بمشاركة شباب وشابات. ■ دعنا نتعرف على تاريخ مصنع «صقر للصناعات المتطورة»؟ - يرجع تاريخ إنشاء المصنع إلى ما قبل 67 عاماً، وتحديداً فى عام 1949 تحت مسمى شركة «سيرفا»، وذلك للإنتاج الحربى برخصة سويسرية ثم آلت ملكيته للدولة كمصنع تحت مُسمى مصنع «333 الحربى» لإنتاج الأنظمة الصاروخية، خاصةً صواريخ «القاهر»، و«الظافر»، اللذين اهتم بهما الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، وجاء لمشاهدة اختباراتهما بنفسه، ثم تطور المصنع ليضم إنتاج الـ«RPG»، والـ«PG7»، وفى 1975 آلت ملكية المصنع للهيئة العربية للتصنيع، تحت مسمى «مصنع صقر للصناعات المتطورة» ليكون متخصصاً فى إنتاج الأنظمة الصاروخية أيضاً، وأخذ المصنع فى التطور باستخدام البحوث والتطوير، وعقب اتفاقية «كامب ديفيد» وخروج الدول العربية من المصنع أخذ المصنع يعمل بنفس اللوائح، والقواعد، ويتبع رئاسة الجمهورية مباشرة، لينتج أنظمة صاروخية لخدمة جميع أفرع القوات المسلحة مع التطوير، والتحديث المستمر. نحتاج لاستثمارات ضخمة ونقل تكنولوجيا لتصنيع منظومة مثل صواريخ «إس 300».. ولا نستطيع أن نقدم للجيش منتجات إلا بأعلى جودة.. وإنتاجنا «مطلوب جداً».. ومنتجاتنا الحربية الجديدة تحدد وفق احتياج الجيش.. ولدينا قطاع للبحوث.. وأحياناً توجد معوقات أمام استيراد مكونات التصنيع ■ تُعرف الصناعات الحربية الدقيقة مثل صناعة «الصواريخ» بحاجتها لأيدٍ عاملة ماهرة بدقة.. كيف توفرون ذلك؟ - إحدى المزايا داخل مصانع «العربية للتصنيع» وليس فقط مصنعنا، هى الاهتمام بالتدريب، والتحديث المستمر لمواكبة كل جديد عالمياً، باعتبار «التدريب» هو استثمار فى البشر على المدى البعيد، سواء تدريب خارجى أو تدريب محلى، ومن ثم أصبح لدينا كوادر على أعلى مستوى فنياً، كما يجرى متابعة التطورات التكنولوجية فى المعدات، ومتطلبات العمل، ولدينا أكبر معمل مركزى فى الشرق الأوسط للاختبارات البيئية، وماكينات حديثة تعمل بالليزر، والكمبيوتر شديد الدقة، حيث تبلغ دقة عملنا بـ«الميكرو» سواء فى الإنتاج الحربى أو المدنى حتى تكون لدينا أكبر جودة ممكنة، ما يسهم فى منافستنا، سواء فى السوق المحلية أو الدولية. ■ وجدنا داخل مصنعكم عمالاً يعملون به منذ 40 عاماً مثلاً، وآخرين من الشباب.. كيف تراعون ذلك فى التأهيل والتدريب؟ - أنا ابن المصنع، وتدربت به كثيراً، وأفخر بأنى كنت أمسح الماكينات لضمان نظافتها عقب انتهاء عملى، ولذا فإنى أقول لكم إننا نراعى ذلك عبر نقل المعرفة؛ فلدينا اهتمام بالتدريب المحلى، فمثلاً حينما نشغل المعدات بشكل دقيق نأتى بعمال بنفس السن للتدريب حتى لا نعتمد على فرد واحد فى تشغيل المعدة، ثم دورات تدريبية متخصصة سواء داخلية أو خارجية لكل مجال تنقصنا فيه الخبرة؛ فنحن ننقل الخبرات للأجيال الجديدة؛ فلن أترك معدة لـ«تقف» لأن «فلان» ترك العمل بالمصنع لأى ظرف، كما أننا لدينا مكتبة دقيقة بها الخبرات، والمعلومات للاطلاع عليها، ومرجعية للتدريب والخبرات، حتى حينما يأتى مهندس بعد 30 سنة يستفيد بتلك الدورات، ولدينا قطاع كامل للموارد البشرية للتدريب. ■ وماذا عن معدلات التحديث بالماكينات والمعدات الموجودة؟ - كل مؤسسة صناعية تكون لديها موازنة عامة لكل عام مالى، وتكون بها استثمارات بقيمة مالية محددة طبقاً لإنتاجيتها، ثم يتم تشكيل لجان متخصصة تحدد الأولويات من «المهم» و«الأهم» ثم يجرى إعداد مقترح عن موضوع تجديد الطاقة الآلية تشمل رؤيتنا؛ فمثلاً كانت لدينا أشعة «إكس راى» لاختبار الشروخ الداخلية بالمنتجات، أو أجهزة متطورة للعمل بالكمبيوتر، وغيرها، ومن ثم نقلل العمال، واللجان المتخصصة، ونقنن عمليات الاستثمار وفقاً للإنتاجية، وكذلك احتياجاتنا من العمالة حال وجود ذلك؛ فمن الصعب زيادة أعباء أى مؤسسة صناعية عن طريق التعيينات، لكن حال وجود احتياج لزيادة الإنتاجية فمن المنطقى أن تأتى بعمالة فى هذا المجال، ولكن دون حدوث تضخم فى عمال المصنع؛ فلن نصرف قيمة مالية ثابتة غير مرتبطة بالإنتاج، ونحن واعون لذلك لمواجهة أعبائنا. تعاونا مع شركات فرنسية لإنتاج منظومة «عين صقر» وكذلك فى مشاريع بحثية لتبادل الخبرات والتكنولوجيا.. ونحفز العمال مقابل كل زيادة فى الإنتاج.. والمبلغ المالى يحدد حسب سعر المنتج ونسبة الربحية.. ونمتلك طاقة إنتاجية متاحة تصل إلى ألف ساعة ■ وكيف تسعون لمواجهة الأعباء المالية؟ - عبر الوصول لـ«نقطة تعادل» عبر حجم إنتاج معين يحقق قيمة مضافة وربحية حتى نواجه «الأعباء الثابتة»، ونحسن موقفنا النقدى، لأننا لا نحصل على دعم مالى من الدولة أو نأخذ مرتباتنا من أحد، ولكن من إنتاجيتنا؛ فبالتالى نضطر للدراسة الدقيقة لتشكيلة المنتجات المحلية أو التصدير، الذى لا بد منه لزيادة مواردك. ■ وهل تنجحون فى التصدير؟ - حققنا نجاحاً باهراً فى هذا المجال. ■ وما أبرز الأسواق الذى تنجحون فى التصدير إليها؟ - من وجهة نظرنا هناك سوقان مهمان جداً، وهما السوق العربية، والسوق الأفريقية، وهناك طلب على منتجاتنا سواء من دول عربية أو من دول «الكوميسا»، ودول حوض النيل. ■ وهل ذلك يقوم على المنتجات الحربية أم المدنية؟ - منتجات من كلا الجانبين. ■ وما الأكثر فى التصدير؟ - «أنا كمصنع حربى بصنّع حربى». ■ وبعد تراجع دور مصر بأفريقيا طوال السنوات الماضية.. والسياسة تلعب دوراً فى الإنتاج الحربى والتصدير.. كيف واجهتم التراجع فى التعاون مع دول أفريقيا؟ - كان هناك تحدٍ، ونواجهه عبر منتج يخرج بجودة عالية؛ فالتنافسية العالية نحققها عبر الجودة فى المقام الأول ثم السعر ثم خدمة ما بعد البيع لمنتجاتنا، عبر التواصل الدائم مع العميل، مع تحقيق طلب ومنافسة مع الجهة التى يذهب إليها، وهى سلاحنا فى السوق الخارجية أو المحلية؛ فأنا لا أستطيع أن أقدم لقواتنا المسلحة منتجات إلا بأعلى جودة ممكنة. «سيمنز» ساعدتنا فى إعادة تأهيل 3 ماكينات قديمة.. ومهندسونا الشباب أكملوا المشوار.. والمصنع لديه تكنولوجيا متقدمة وخطط للتحديث.. نصنع «أسطوانات البوتاجاز» وشاشات إلكترونية عملاقة.. وساهمنا فى تجهيز سيارات جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للمنتجات الغذائية ■ البعض يشكك فى قدرات المصانع المصرية المدنية على «تقفيل» المنتجات بعكس دول مثل الصين يكون منتجها سيئاً و«التقفيل» جيداً جداً، هل تلك المشكلة موجودة لديكم أيضاً؟ - لدينا منتج يخرج من مصنعنا ينافس أى منتج أجنبى؛ فمثلاً أسطوانات الكلور ذات الضغط العالى التى ننتجها؛ فلا أستطيع أن أغطى كل الطلب على تلك الأسطوانات من السوق على الرغم من أن المنتج الصينى منها على سبيل المثال أقل فى السعر؛ فالطلب عليها أعلى بكثير جداً على الإنتاج؛ لذا فإننا لجأنا إلى مصانع شقيقة للتعاون معها، وزيادة الإنتاجية. ■ وكم يبلغ إنتاجكم من تلك الأسطوانات؟ - هدفنا أن ننتج 80 أسطوانة شهرياً، ونسعى لزيادة الإنتاجية حتى 100 أسطوانة شهرياً، وثمن الأسطوانة الواحدة يصل حتى 40 ألف جنيه، فيما أن الأسطوانة الصينية ثمنها نحو 20 ألف جنيه. ■ وما الذى يدفع الشركات المصرية لشراء منتج أغلى فى الثمن بنحو الضعف؟ - هى مسألة «بيزنس»، والأمر يصب فى اتجاه الجودة بالتأكيد؛ فـ«مفيش أى أسطوانة كلور أنتجناها منذ بداية عمل الخط، وبها عيب»، وهذا منذ 10 سنوات، كما أننا فعلّنا 3 ورديات للعمل على مدار الـ24 ساعة فى ورش الكلور، ولا أستطيع أن أشغل المصنع لفترات طويلة دون وجود طلب على المنتج، أو أن أنتج منتجات لن يتم تسويقها. ■ المنتج المدنى الثانى المهم الذى تنتجونه هو أسطوانات البوتاجاز؛ فماذا عنها؟ - بالتأكيد نسعى لأعلى درجات الجودة فيها، ورغم حديث البعض عن مشاكل أسطوانات البوتاجاز من غير إنتاجنا؛ أؤكد لكم أنه لم تخرج أسطوانة واحدة من مصنعنا وبها أى عيب؛ فالهيئة العربية للتصنيع، ومصنعنا لهما اسم كبير جداً، ولا يجوز بأى حال من الأحوال أن نخرج منتجاً واحداً مهما كان بجودة قليلة، وتلك تعليمات دائمة لنا منذ بداية عمل مصانعنا، والفريق عبدالعزيز سيف الدين، رئيس مجلس إدارة الهيئة، مُصر على ذلك، وقياداتنا واعية تماماً لأهمية ذلك، ومن ثم يعطينى صلاحيات لذلك، لتحفيز العامل، ونزولى لعقد لقاءات شهرية معهم، لأقول لهم إننا ننتج مثلاً 80 أسطوانة، وإن كل أسطوانة زيادة سيكون عليها مبلغ مالى لهم، وهذا يتحدد من حساب نسبة ربح معينة، ونسبة تحفيز للعمال، وكل شىء يكون مدروساً بالتأكيد. ■ كم عدد العمال فى المصنع؟ - 2000 عامل من صنايعى، ومهندس، وفنى، وتجارى، ودكتور، داخل ورشنا المتعددة، وتخرج منتجاتنا بشكل جيد، ونسعى لتعريف العمال بالمشاكل الرئيسية للموقع، وهناك تواصل دائم مع العامل. ■ وكم نسب التصنيع المحلية فى المنتجات التى تخرج من «صقر»؟ - نسب التصنيع المحلية لدينا تصل لأكثر من 90%، لكن هناك مكونات حرجة فى بعض المنتجات، يكون من الناحية الاقتصادية الأفضل أن آتى بها من مصنع آخر أو من الخارج؛ ففى نظام العولمة ليس المهم أن تنتج شيئاً فى مصنع واحد، ولكن التكامل فى سبيل تحقيق أفضل ناحية اقتصادية هو الأمر المهم؛ فمثلاً نتعامل مع مصانع الهيئة، ولكن أغلب منتجاتنا نسبة التصنيع المحلية تفوق الـ90%. ■ هناك اعتقاد سائد بأن الصناعات الحربية المصرية أغلبها صناعات تجميعية؛ فماذا تقول فى هذا الصدد؟ - أعتقد أنكم قمتم بجولة فى عدد من ورش المصنع، وشاهدتم التصنيع بأعينكم، وليس تجميعاً فقط؛ فأنتم «شفتوا إيه؟!».. نظرتم لخامة تتحول إلى منتج نهائى، وأكثر ورشة يتحقق فيها ذلك هى الـ«ورشة 90». ■ ينتج مصنعكم منتجات حربية ومدنية متنوعة.. هل تتوفر لديكم المساحة اللازمة لتصنيع تلك المنتجات؟ - بالطبع، ومصنعنا مساحته 2 مليون متر مربع، ولدينا أكثر من 40 ورشة. ■ وكيف تدير تلك المنظومة؟ - تحتاج بالتأكيد لمجهود مضاعف؛ فالإدارة تحتاج لمتابعة دقيقة لكل كبيرة وصغيرة لكل مشروع حتى لا يتأخر العمل، وكل عام نسجل ما يحدث بالمصنع فى مجلد، والتدريب كذلك يسجل، وأنا عن نفسى لدىّ وريقات أسجل بداخلها ما يجب فعله كل يوم، ولدىّ نسب إنجاز كل مشروع على ورق، وملخص كامل لعمل كل مصنع بخط يدى، وملخص كامل للقيم المالية خلال المشروعات التى تنفذ، وتقرير أسبوعى لسير العمل، وتوثيق شخصى بصور من الأوراق الرسمية لقراءة، ومتابعة سير العمل؛ فقيادات «العربية للتصنيع»، ومنها أنا لا ندير بـ«الفهلوة»، ولكن بالعلم، ودراسة فنون «الإدارة العليا» مع الاجتهاد فى عملنا؛ فيجب أن يكون لدينا إصرار، وعزيمة حتى نحقق النجاح. ■ وهل نستطيع منافسة التكنولوجيا العالية جداً مثل الموجودة بالولايات المتحدة الأمريكية أو غيرها؟ - هناك تكنولوجيا عالية جداً لا أستطيع أن أنافسها، لكن المنتج الذى أنتجه أكون فى أول صفوف منافسيه من حيث الجودة، وغيرها من الأمور، بدليل أن إنتاجنا مطلوب جداً. ■ وهل تسعون للتطوير والتحديث؟ - نعم؛ فنحن لدينا قطاع بحوث وتطوير، وقطاع جودة، ونجلس لنتحدث عما نريد إضافته من منتجات، لنجرى بحثاً سواء بشكل منفرد فى مصنعنا، أو بشكل مشترك مع أفرع القوات المسلحة، ونحدد ذلك وفقاً لاحتياجات القوات المسلحة، كما نعتبر أى منتج جديد هو مولود خرج للحياة حديثاً؛ فيكون لدينا صناعة، وخطوط إنتاج له. ■ وهل هناك معوقات أمام استيراد مكونات إنتاج من الخارج؟ - أحياناً يكون هناك بعض المعوقات، فأنا أرأس مصنع «صقر» منذ 5 أعوام، وقد كانت فترة بالغة الحساسية؛ فمنذ صغرنا كلنا كنا نتمنى أن نصبح رؤساء لمجلس الإدارة، ولكننا واجهنا عدة مشاكل كثيرة، بدءاً من المطالب الفئوية، وارتفاع الدولار، وتوقف نسبى فى الإنتاج، وغيرها، ولم أكن أنام، وكنا بنبات فى المصنع خوفاً عليه، وأعداد كبيرة من العمال كانوا حريصين على زيادة العمل بالمصنع، ولم أكن أطلب منهم ذلك، ولكنهم كانوا يجلسون، وفى رمضان حين كنت أتجول فى المصنع أجد البعض موجودين بمواقعهم بالعمل حتى بعد انتهاء مواعيد العمل، وذلك حباً فى عملهم، وحباً فى مصر. ■ وهل هناك تعاون بينكم وبين دول خارجية أو شركات كبرى؟ - بالتأكيد، فمثلاً نتعاون مع شركات فرنسية لإنتاج منظومة «عين صقر» أو نتعاون فى مشاريع بحثية لتبادل الخبرات، ونقل التكنولوجيا. ■ وهل تحتاج لشراء ماكينات جديدة كل عام؟ - بالتأكيد، والتكلفة تكون بجزء من الموازنة، والتطوير يكون بملايين الدولارات. ■ وهل مثل تحسن العلاقات مع الدول العربية والأفريقية مؤخراً انفتاحاً لسوق لديكم؟ - نعم حدث ذلك بالفعل؛ فأغلب الدول العربية نتعاون معها، وكذلك دول أفريقيا، ودول حوض النيل، و«الكوميسا». ■ ولماذا تعملون بالإنتاج المدنى مع الحربى؟ - من الكياسة ألا أعتمد على تشكيلة منتجات واحدة؛ فأنا أهتم بالمنتجات الحربية، إضافة للمنتجات المدنية. ■ حدثنا عن دور مصنعك فى القطاع المدنى؟ - أهم منتج لدىَّ هو أسطوانة الكلور، لأن لها قيمة مضافة عالية جداً، ولدىَّ عناصر تنافسية عالية، ثم أسطوانة البوتاجاز، لكنى أضمن أعلى جودة بتكلفة عالية ما يعنى منافسة فى السوق أقل، ثم الشاشات الإلكترونية العملاقة؛ فيشرفنى أننا من نفذ شاشات استاد القاهرة الدولى، وبالتعاون مع عدة محافظات ثم عدة استادات رياضية، وخط لتجميع السيارات الثقيلة، ومحطات تنقية المياه، ومحطات تحلية مياه البحر، و44 محطة تنقية مياه الشرب من الحديد والمنجنيز، وتصنيع بعض المعدات الطبية حال وجود طلب عليها، وتلك المنتجات وغيرها تحقق مواجهة الأعباء الثابتة المالية أمامنا. ■ هل نصنع أم نجمع السيارات الثقيلة؟ - نقوم بتجميعها طبعاً، ولدينا أمثلة كثيرة على ذلك مثل سيارات رش المياه، وسيارات الخدمة الوطنية. ■ تقصد سيارات الخدمة الوطنية التى تُتاح بها منتجات القوات المسلحة بأسعار مخفضة؟ - نعم، ولكننا لم نكن المصدر الوحيد لتوريدها، ولدينا طاقة إنتاجية متاحة نحو ألف ساعة، وتلك الألف ساعة هـ«تغطى إيه ولا إيه»؛ فلا أستطيع أن أعمل كل شىء حتى لا أخسر، ويجب أن يكون للمنتج سوق، وهذا ما أهتم به حالياً. #مصدر
  3. بسم الله الرحمن الرحيم أخر إبداعات شركة (CMN GROUP) الفرنسية للصناعات البحرية الكورفيت الشبحى (C SWORD-90) "تحفة فنية" فى البداية شركة (CMN GROUP) الفرنسية تعتبر شركة رائدة جداََ فى صناعة القطع البحرية الصغير من لنشات مرور ساحلى ولنشات مراقبة بحرية فهى متخصصة فى (الزوارق واللنشات) الصغير نسبياََ .. هذه الشركة تعانى عدة مشاكل خاصة بالتمويل المادى وتحتاج إلى ممول أو شريك بأى نسبة فيها !! بالتالى هى فرصة كبيرة جداَ لقناصى الفرص .. يعتبر الكورفيت (C SWORD-90) هو أول قطعة بحرية كبيرة تقوم شركة (CMN) بصناعتها وقد أبدعت بالفعل فى هذا الكورفيت الشبحى والثورى والمتطور للغاية ,, فهو بمثابة تحفة فنية قاتلة .. هناك البعض قارن بين هذا الكورفيت وكورفيتات الـ(GOWIND) و الـ (MEKO) و الـ (SIGMA) بحيث أنه قيل أنه يشبههم فى المواصفات والقدرات والتسليح لكنة يختلف فقط فى تصميمة الثورى والعبقرى جداََ كما قيل أن ثمنه أيضاََ ليس بالقليل فهو يساوى حوالى (250) مليون دولار !!! .. يعتبر الظهور الأول لهذا الكورفيت كان فى المعرض البحرى العالمى (EUROVAVAL) فى سنة (2014) .. الـ (C SWORD STLEATH CORVETTE) هو كورفيت متاح للتصدير خارجياََ لكن الحقيقية أنه لم يتم تصديره للخارج قط لسببين رئيسين وهما كالتالى : # أنه يعتبر المنتج الأول من نوعيه هذه القطع لشركة (CMN) وبالتالى فهو لا يحظى بثقة العملاء الدوليين لأنه أول تجربة للشركة عكس مثلاََ شركة (DCNS)الفرنسية أيضاََ والتى تحظى بخبرات وثقة كبيرة جداََ لدى العملاء الدوليين .. ## السبب الأخر هو إرتفاع سعرة الملحوظ لكن وكالعادة فى أفة المنتجات العسكرية الفرنسية نظراََ للتكنولوجيا الفريدة المستخدمة بشكل عام فى الصناعات العسكرية الفرنسي .. ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ *** مواصفات الـ (C SWORD STLEATH CORVETTE) العامة *** ## الـ (MAIN CHARACTERISTICS) ## 1- الطول : (95) متر . 2- العرض : (15.7) متر . 3- السرعة القصوى : (28) عقدة . 4- المدى العملياتى على سرعة (12) عقدة : (7000) ميل/بحرى . 5- عدد أفراد الطاقم : (65) فرد بالإضافة إلى إمكانية حمل (20) فرد أخر بكامل عتادهم . 6- سعة الوقود : (170) متر/مكعب . 7- حمولة الماء النقى : (30) متر/مكعب . 8- سبيكة البدن : خليط من الصلب و الألومنيوم . *** المعدات الرئيسية و الإضافية *** ## الـ (MAIN EQUIPMENTS & AUXILIARIES) ## 1- عدد (3) مولدات ديزل للطاقة . 2- عدد (1) مولد ديزل للطاقة يعمل كإحتياطى فى حالات الطواىء (EMERGENCY) . 3- عدد (2) محرك ديزل غير معروف قدرته الحصانية . 4- القدرة على حمل عدد (2) لنش سريع بطول (11) متر (HIGH SPEED RHIP) .. 5- يحتوى الكورفيت على "مهبط لطائرات الهيل البحرية" بحمولة (10) طن بالإضافة إلى أنظمة (UUV-UAV-SUV) بالإضافة إلى قدرة المهبط على إستقبال الطائرات نهاراََ وليلاََ . *** الأنظمة الإلكترونية *** ## الـ (ELECTRONIC EQUIPMENTS) ## 1- رادار رئيسى من الجيل الأحدث "رباعى الأبعاد" (4D) أو (4FIXED ARRY PANETS) من طراز (TRS-4D CASSEDIAN). 2- نظام (TACTICAL DATA-LINK) . 3- نظام رادارى لإدارة نيران (FIRE CONTROL RADAR) . 3- نظام "كهروبصرى وإدارة نيران" أو (E-O SYSTEM AND FIRE CONTROL SYSTEM) من طراز (EOMS-NG) وهو من إنتاج الشركة الفرنسية (SAGEM) ويمكن إضافة نظام المانى أخر من طراز (TMEO MK2) . 4- نظامى حرب لكترونية (R-ESM SYSTEM) و (C-ESM SYSTEM) من طراز (VIGILE-LW) و (SCORPION-2) . 5- نظام لإطلاق الشعلات الحرارية والعواكس المعدنية (DECOY LAUNCHIN SYSTEM FLARES&CHAFFES) . 6- نظام لإطلاق الشراك والخداع المضاد للطوربيدات . 7- نظام إتصالات تكتيكى (INTEGRATED NAVAL COMMUNICATION SYSTEM) . 8- نظام (INTEGRATED BRIDGE CONTROL SYSTEM) أو (IBCS) . 9- يحتوى الكورفيت على عدد (2) "سونار" أحدهم "مقطور" و السونار الأخر هو "سونار مثبت فى بدن الكورفيت" أو (TOWED SONAR MODULE) (VDS) و (ONE HULL MOUNTED SONAR) من عائلة (CAPTAS) . 10- نظام "إدارة المعارك" أو (CMS) وهو نظام أشبه بنظام (SETIS) متكامل ومدمج بالكامل . ** أنظمة التسليح الخاص بالكورفيت ** 1- مدفع رئيسى عيار (76) ملم و (57) ملم من شركة (OTO-MELARA 76MM) . 2- عدد (2) مدفع رشاش ثانوى عيار (20 - 30) ملم (TWO SECONDARY "20"MM MSI-DEFENSE MACHINE GUNS) . 3- عدد (2) قاذف ثلاثى للطوربيدات (MU-90) أو (TWO TRIPLE-TUBE TORPEDO LAUNCHERS) . 4- عدد (16) خلية إطلاق عمودى (VLS) "للدفاع الجوى" من طراز (MICA-RF) أو (ASTER-15) بمدى من (20-30) كلم . 5- عدد (2) منظومة دفاع جوى قصير المدى من طراز (SIMBAD-RC) . 6- عدد (8) قواذف صواريخ "مضادة للسفن" من طراز (EXOCET BLOCK III) بمدى (200) كلم . ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ## هذا الكورفيت الشبحى (C SWORD-9O) يستطيع القيام بالعديد من المهمات من حروب الغواصات (ASW) و أيضاََ التصدى للسفن المعادية وحروب البحر-بحر (ASUW) وهو يملك إمكانيات محترمة تكفل له القيام بهذا الدور .. ## أيضاََ يستطيع هذا الكورفيت القيام بمهمات الإستخبارات والإستطلاع وجمع المعلومات (ISR) بالإضافة إلى مهمات حماية السواحل والمياه الإقليمية ومكافحة التهريب والهجرة وتطبيق القانون .. ## أيضاََ يستطيع هذا الكورفيت توفير الحماية "للمناطق الإقتصادية الخالصة" بالدولة من جميع أنواع العدائيات والتدخلات بالإضافة إلى قدرته على دعم "قوات مشاة البحرية" على سواحل العدو ودعمهم نيرانياََ وإستخباراتياََ ومعلوماتياََ أيضاََ توفير الحماية ضد العدائيات الجوية لهذه القوات .. ## أيضاََ يستطيع هذا الكورفيت حمل اللنشات السرية والغواصات الخاصة بالضفادع البشرية وأيضاََ الغواات الغير مأهولة للقيام بالعمليات الخاصة فى المياه المعادية عن طريق بث عناصر القوات الخاصة البحرية والضفادع البشرية . ## يستطيع الكورفيت (C SWORD-90) العمل خلال الأحوال الجوية الصعبة سواء بحرياََ أو جوياََ بالإضافة إلى قدرته على التزود بالوقود والمؤن والتسليح بحراََ دون الرجوع للقاعدة البحرية عن طريق تجهيزات خاصة .. ## أيضاََ التصميم الشبحى الثورى يساعد فى تقليل البصمة الرادارية للكورفيت لدرجة كبيرة جداََ بالإضافة إلى إحتواءة على نظام تبريد متطور ومعالجة لعادم المحرك مما يساعد على خفض البصمة الحرارية للكورفيت .. أيضاََ يحتوى الكورفيت على تصميم داخلى مميز و نظام معيشى ترفيهى عالى للأفراد من غرف للنوم ومطاعم و عيادة طبية وغيرها من وسائل المعيشة والترفيه للأفراد العاملين على السفينة .. ## أخيراََ شركة (CMN) توفر العديد من الخيارات للزبون الخاصة بتجهيز الكورفيت سواء الإلكترونى والتسليحى بدون أى تعقيدات تذكر مع مرونة عالية فى عمليات البيع .. ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ JACK.BETON.AGENT
  4. احتفال بدار الاوبرا بمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو، وبيان 3 يوليو، وإعلان خارطة الطريق يشهدها الرئيس عبدالفتاح السيسي
  5. شهد الفريق أول صدقى صبحى، القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربى، إجراءات التفتيش ورفع الكفاءة القتالية لإحدى تشكيلات الجيش الثالث الميدانى بعد تطويرها وتسليحها ورفع كفاءتها القتالية والفنية بما يمكنها من تنفيذ كل ما تكلف به من مهام لتأمين حدود مصر على كافة الاتجاهات الإستراتيجية. بدأت الإجراءات بعرض تقرير الكفاءة القتالية والذى تضمن الحالة الفنية والإدارية للوحدات المصطفة بعد تطويرها ورفع كفاءتها فى كافة الأسلحة والتخصصات لدعم قدرتها على تنفيذ المهام القتالية والنيرانية تحت مختلف الظروف. وقام القائد العام بالمرور على القوات المنفذة للتفتيش للاطمئنان على جاهزيتها، والوقوف على مستوى الكفاءة الفنية والقتالية للأسلحة والمعدات، وناقش عددا من الضباط والجنود فى أسلوب تنفيذهم لمهامهم القتالية المختلفة وكيفية مواجهـة المواقف الطارئة التى يمكن التعرض لها. وأشاد بما لمسه من الاستعداد الجاد والروح المعنوية العالية لرجال الجيش الثالث الميدانى، وإصرارهم على الوفاء بالمهام والواجبات المكلفين بها لحماية الوطن وصون مقدساته. وأكد الفريق أول صدقى صبحى أن الدفاع عن الوطن وحماية أمنه القومى هى المهمة المقدسة التى لا تهاون فيها، وأن رجال القوات المسلحة أقسموا على حماية الشعب المصرى وآمنه واستقراره وسلامة أراضيه بما يتطلبه ذلك من كفاءة ويقظة دائمة واستعداد عالى لكافة الوحدات والتشكيلات. وأشاد بما حققته قوات إنفاذ القانون من القوات المسلحة والشرطة من نجاحات متتالية بمناطق مكافحة النشاط الإرهابى بشمال سيناء وتطهيرها من أوكار ومعاقل العناصر الإرهابية والخارجين عن القانون، وأثنى على ما يبذله مقاتلو القوات المسلحة من جهد ومواقف بطولية خلال مواجهتهم المستمرة مع العناصر الإجرامية وعصابات التهريب والمتسللين عبر الحدود والتصدى بكل شجاعة وتضحية للمخاطر والتحديات التى تواجه أمن مصر القومى فى ظل ظروف بالغة الصعوبة والتعقيد. وأعرب الفريق أول صدقى صبحى عن اعتزازه بقبائل وعواقل سيناء من أبناء مصر الشرفاء، وتقديره لعطائهم الوطنى المشرف فى دعم القوات المسلحة لتطهير سيناء، مؤكدا أنهم جزء أصيل مكمل للقوات المسلحة فى أدائها لمهامها فى حماية الوطن أرضا وشعبا. وطالب رجال القوات المسلحة باليقظة والاستعداد الدائم والحفاظ على أعلى معدلات الكفاءة والاستعداد القتالى والاهتمام بتنمية المهارات الميدانية للمقاتلين، وثقل مهارة الضباط الأصاغر لسرعة اتخاذ القرار تحت مختلف الظروف لمواجهة كافة المخاطر والتهديدات التى يمكن التعرض لها خلال تنفيذ مختلف المهام . يأتى ذلك تزامنا مع الإجراءات التى تتخذها القوات المسلحة لاقتلاع جذور الإرهاب ودعم ركائز الأمن القومى المصرى على كافة الاتجاهات. حضر إجراءات التفتيش قادة الأفرع الرئيسية وعدد من كبار قادة القوات المسلحة وأعضاء من مجلس النواب. http://www.youm7.com/story/2016/5/29/وزير-الدفاع-خلال-التفتيش-لأحد-تشكيلات-الجيش-الثالث--حماية-ال/2738819#
  6. استعرضت شركة بوينغ منظومتها الصاروخية المضادة للغواصات الجديدة " الطوربيد الطائر" " HAAWC" (High Altitude Anti-Submarine Warfare Weapon Capability) والتي تهدف إلى تحييد التهديد الذي تشكله الغواصات المعادية. الطوربيد هافاك " HAAWC" الذي تعمل على تطويره شركة بوينغ سيتم استخدامه على طائرات البحرية الامركية نوع بوسيدون P8ABOEING 737- أيضا من انتاج شركة بوينغ. وقد وقعت البحرية الأميركية عقدا مع شركة بوينغ في العام 2013 بقيمة 19.2 مليون دولار أميركي لتطوير هذه المنظومة الذكية. وستصبح الطائرة بوسيدون صائدة الغواصات بفضل الطوربيد الطائر اكثر فعالية عندما يصار الى دمجه من ضمن منظوماتها القتالية. ومن المقرر إجراء الاختبارات الأولية لهذا الطوربيد على متن البوسيدون في العام 2017. الهافاك هي جهازية "KIT" سيتم تركيبها على توربيد البحرية الأميركية الخفيف نوع مارك 54 صنع شركة رايثيون وستسمح جهازية بوينغ بتحويل طوربيد رايثيون الى الطوربيد الطائر والقادر على الانزلاق والتحليق بسهولة من ارتفاع 30 ألف قدم، والطيران لمسافات طويلة. ستحول الهافاك طوربيد رايثيون الى طائرة نفائة مصغرة، يضاف اليها اجنحة التحليق وذيل التوجيه وسيمتلك الطوربيد الطائر نظام توجيه بالأقمار الاصطناعية ،GPS وحين اقترابه من المياه تنفصل جهازية الهافاك عن جسم الطوربيد وعندها تنطلق من الطوربيد المظلة التي تساعده على دخول سطح المياه بشكل سلس. بعدها تنطلق محركات الطوربيد لتوجهه نحو هدفه النهائي وبدقة عالية. وفي تقييم اولي لمصادر دفاعية روسية اعتبرت ان تطوير هذا النظام يستهدف بدرجة أولى التهديد التي تشكله غواصات روسيا، كوريا الشمالية والصينية واهمها الغواصة الروسية المتحكم بها عن بعد "ستاتوس-6" فمن الناحية النظرية اعتبرت المصادر الروسية ان الطوربيد HAAWC قادر حقا على تحسين نظام الدفاع الأمريكي المضاد للغواصات: إطلاق الطوربيد من طائرة تحلق على ارتفاعات عالية فعال أكثر من إلقائه باستخدام المظلة، ودقته في ضرب الأهداف أكبر، لكن المهم هو الكشف عن غواصة العدو وكبس زر "إطلاق" في الوقت المناسب. ولكن من الناحية العملية اعتبرت المصادر الروسية، ان تجسيد جميع الخطط الواردة لتطوير الطوربيد، أمر مشكوك به. فالطوربيد الطائر بكل بداهة لا يمكنه أن يحتوي على أي ديناميكية هوائية ولا وقود كافي ليطير على مسافات بعيدة. ولتأكيد هذا، لا نحتاج لدراسة خصائصه: إن إلقاء نظرة واحدة عليه يوضح كل شيء. فشكله الخارجي مشابه لسلاح صنع في زمن الحرب العالمية الأولى أوالثانية، وكأنه صنع بهذا الشكل بسبب عدم توفر الخام اللازم. http://nsaforum.com/industry/2227-2016-05-24-13-52-32
  7. أعلنت الحكومة المصرية، الأحد، "تجميد" مفاوضات استيراد الغاز من شركات إسرائيلية، في أعقاب صدور حكم من هيئة تحكيم دولية بفرض عقوبات مالية ضخمة على مصر، لصالح شركة الكهرباء الإسرائيلية. وعلق الدكتور رمضان أبو العلا، أستاذ هندسة البترول، بجامعة قناة السويس، على القرار قائلا: "إسرائيل لها مخططات كثيرة، ومنها مخطط تصدير الغاز لمصر". وأضاف لـ"الدستور"، أن الحكم مناورة بينها وبين الدول التي لا تريد الاستقرار لمصر، مشيرًا إلى أن القرار تم اتخاذه من "دكان" بسويسرا وهي غرفة تجارية دولية. وأكد أن كل هذا مسرحية هزلية، والترويج للحكم إعلاميًا فقط للإرهاب المعنوي بالنسبة لمصر خاصة. وأوضح أن قرار تجميد مصر للمفاوضات لا يفيد بشيء، وأن القرار الذي تم اتخاذه من سويسرا استشاري. وقال: "تجميد المفاوضات أحزن رجال أعمال في مصر أكثر من إسرائيل نفسها، على شاكلة حسين سالم، لأن أهدافهم هو تصدير أو استيراد الغاز من إسرائيل ولمصالح شخصية". وأصر على أن مصر لن تحتاج إلى الغاز الإسرائيلي، مضيفًا لابد من تواجد إرادة مصرية سياسية من القيادات التي تحمل على عاتقها الكثير من المشاكل الداخلية. وأردف أن هناك حقل "زوهر" الذي تم اكتشافه وهو من سيعوض مصر من الغاز بدلا من استيراده من إسرائيل. وعن متى ستصل مصر إلى وقت لا تحتاج فيه الغاز الإسرائيلي، أجاب الخبير البترولي، إبراهيم زهران، أن مصر لن تحتاج إلى الغاز الإسرائيلي في عام 2017 لأن الغاز المصري سيبقى جاهزا للاستخدام في هذا العام بعد اكتشاف عدة حقول. وأضاف أن الغاز الإسرائيلي حتى إذا تم الاتفاق عليه للتصدير لنا سيكون جاهزا في 2019 للاستخدام، موضحًا أن في كلتا الحالتين مصر لن تحتاج للغاز الإسرائيلي.
×