Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'جنوب'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 80 results

  1. كشف رئيس الشؤون المعنوية بالقوات المسلحة المصرية السابق اللواء سمير فرج، مساء أمس السبت، عن قناة ستحفرها مصر في جنوب السودان لحل أزمة المياه. وقال اللواء سمير فرج، في لقاء مع برنامج "على مسئوليتي"، إن مصر ستقوم بحفر قناة في جنوب السودان، تسمى مشروع قناة "جونجلي"، وستوفر 30 مليار متر مكعب من المياه سنوياً.وأضاف أن هذه القناة في جنوب السودان لاستقطاب جزء من مياه المستنقعات ما يوفر 30 مليار متر مكعب سنويا، الأمر الذي سيفيد السودان ومصرأيضا. ولفت إلى أن مصر تدير منطقة استثمارية لدعم التنمية في إثيوبيا، مشدداً على أن التفاوض حاليا مع الإثيوبيين في طريقة ملء الخزان، موضحاً أن مصر تريد ملئه في 7 سنوات وإثيوبيا تريده في عامين. والنسبة لأريتريا، لفت رئيس الشئون المعنوية بالقوات المسلحة المصرية السابق، إلى أن هناك اتفاقيات مصرية مع إريتريا، لتأمين مصر، بتواجد مدني استثماري في إريتريا، مشدداً على أن مصر لا تتدخل في الشأن الداخلي لأي دولة، ولا يوجد قوات مصرية هناك. وقال إن إدارة تركيا لجزيرة "سواكن" السودانية، تعتبر "نقطة سوداء" في الممر الملاحي، موضحاً أنه ليس لها أي ظهير عسكري، وليست تقلق مصر.
  2. جنوب السودان ومصر يعتزمان التوقيع على اتفاق إطاري للتعاون العسكري بواسطة le combattant - 11 ديسمبر، 2017 بعد وصول وفد رفيع المستوى من الجيش المصري إلى جوبا صباح اليوم الاثنين لاجراء محادثات حول التعاون العسكري. ووفقا لكبار المسئولين العسكريين في جنوب السودان فان المحادثات بين الجانبين ستختتم بتوقيع اتفاقيات تعاون في مختلف المجالات و من اهمها توقيع اتفاق تعاون عسكرى وفي حديثه إلى الصحفيين في مطار جوبا الدولي ، قال الدكتور داو المدير العام للتعاون العسكري والاقتصادي بوزارة الدفاع لجنوب السودان ان الوفد المصري سيبقى في جوبا لمدة الخمسة القادمة…. وأننا استقبلنا هذا الوفد القادم من جمهوريه مصر العربية للتعاون في مجال الإنتاج ، وقد أعددنا سته برامج لهذا اللقاء ، ثم سنوقع في اليوم الأخير على ما اتفقنا عليه في مجالات الإنتاج الزراعي والتعدين وغيره من الأمور. https://nasser-ss.com/archives/27113
  3. أعلن الجيش الإسرائيلي أن صاروخين أطلقا من شبه جزيرة سيناء البارحة على المجلس الإقليمي "أشكول" جنوب إسرائيل. وذكر الجيش الإسرائيلي في صفحة تابعة لمكتبه الصحفي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر أنه "عقب إشارة الإنذار الجوي في منطقة أشكول، تم التعرف على صاروخ أطلق من شبه جزيرة سيناء". وأكد الجيش الإسرائيلي عدم وقوع إصابات أو أضرار جراء سقوط الصاروخين. وبعد ساعة تقريبا من سقوط الصاروخ الأول، أطلق صاروخ ثان في نفس الاتجاه، وقد سقط هو الآخر في منطقة أشكول غرب بئر السبع ولم يتسبب، بحسب العسكريين الإسرائيليين، بأية أضرار. وكان أطلق صاروخان من سيناء على منطقة أشكول في 15 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وأعلن لاحقا تنظيم "داعش" مسؤوليته عن العملية. .:المصدر:.
  4. تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم اتصالا هاتفيا من رئيس جنوب أفريقيا "جاكوب زوما". وصرح السفير بسام راضى المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية أنه تم خلال الاتصال استعراض عدد من الملفات ذات الصلة بتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، فضلاً عن التطورات الخاصة بعدد من القضايا الأفريقية. وأكد الرئيس "زوما" حرص بلاده على تعزيز علاقاتها مع مصر، واهتمامها بتفعيل أطر التعاون القائمة، مشيداً بمستوى التنسيق والتشاور بين الدولتين إزاء الموضوعات الاقليمية المختلفة بما يدعم مسيرة العمل الأفريقى المشترك. من جانبه أكد الرئيس تقدير مصر للعلاقات الثنائية المتميزة التى تربطها بجنوب أفريقيا، معرباً عن التطلع لمواصلة تعزيز التعاون بين البلدين فى مختلف المجالات. كما أكد الرئيس حرص مصر على تكثيف التشاور والتنسيق مع جنوب أفريقيا إزاء مختلف القضايا الافريقية بما يخدم مصالح شعوب القارة ودولها. .:المصدر:.
  5. سقطت طائرة سوخوي 22 تابعة للحرس الثوري الإيراني، اليوم السبت، في محافظة فارس جنوب إيران. وأعلنت العلاقات العامة لقوات جوفضاء للحرس الثوري، أن طائرة من طراز سوخوی 22 كانت تقوم ببعض التدریبات، حینما أصیبت بحادث أدى إلى سقوطها في مدینة سروستان بمحافظة فارس، مؤكدة مقتل الطيار، وذلك وفقًا لوكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية "ارنا". https://www.ahlmisrnews.com/news/article/472831/عاجل---سقوط-طائرة-جنوب-إيران
  6. #هام جداً | صور الأقمار الصناعية تظهر الأرض التي تم ردمها خلال الشهور السابقة لإنشاء القاعدة البحرية المصرية الجديدة بمنطقة رأس بناس على ساحل البحر الأحمر فى أقصى جنوب شرق مصر الجدير بالذكر أن قواتنا المسلحة تقوم حالياً ببناء 3 قواعد بحرية جديدة هى قاعدة #رأس_بناس على ساحل البحر الأحمر و قاعدة شرق بورسعيد البحرية و قاعدة جرجوب البحرية على ساحل المتوسط ADMIN : 4 EGY ARMY الجيش المصري يغير جغرافيا الأرض حرفياً المصدر https://www.facebook.com/EGY.ARMY.1973/
  7. #عاجل.. حيث أعلن اليوم الخميس 12 أكتوبر/تشرين الأول عن توصل إلى اتفاق في القاهرة لوقف إطلاق النار في جنوب العاصمة السورية دمشق بضمان وزارة الدفاع الروسية والمصرية والامريكية وقال قائد "جيش الإسلام أحد الموقعين على الاتفاق إنه سيبدأ اعتبارا من اليوم الساعة الثانية عشر ظهرا بتوقيت القاهرة. وأشار في تصريحات نقلتها قناة "إكسترا نيوز" الإخبارية المصرية، إلى أن الاتفاق تم توقيعه في مقر المخابرات المصرية في القاهرة اليوم.وقال قائد "جيش الإسلام": "الاتفاق مبدئي وسنرجع بعد أيام لاستكمال هذا الاتفاق، ونشكر القيادة المصرية". وتابع قائلا:"الاتفاق ينص على استمرار فتح المعابر في جنوب العاصمة دمشق لدخول المساعدات الإنسانية ورفض التهجير القسري".ووقع الاتفاق من جانب فصائل كل من "جيش الإسلام" و"جيش الأبابيل" © REUTERS _world/201710121026726733-التوقيع-في-القاهرة-على-وقف-إطلاق-النار-جنوب-دمشق/
  8. سباق نحو القاع أثر انتشار الغواصات المقاتلة على الأمن الدولي في جنوب شرق اسيا Jan Joel Andersson المحلل البارز بمعهد الاتحاد الأوروبي للدراسات الأمنية في باريس ترجمة : أحمد عبد العليم يشهد العالم في الفترة الأخيرة سباقاً للتسلح من أجل امتلاك الغواصات البحرية المقاتلة، وهو سباق مرتبط بالتنافس الإقليمي، وبمحاولة الدول كسب الهيبة أمام المجتمع الدولي، وكذلك من أجل حماية أمنها القومي، وهو ما حدا بعدد كبير من دول العالم إلى محاولة تطوير قواتها البحرية بزيادة أساطيلها من الغواصات، وإمدادها بالخبرات والتدريب اللازم في سبيل مواجهة أي تهديد إقليمي أو دولي سواء كان هذا التهديد قائماً أو محتملاً. في هذا الإطار، تأتي هذه الدراسة المعنونة: "السباق نحو القاع: الانتشار العالمي للغواصات البحرية والأمن الدولي"الصادرة عن كلية الحرب البحرية الأمريكية، وهي الدراسة التي أعدها "جان أندرسون Jan Joel Andersson" وهو محلل بارز بمعهد الاتحاد الأوروبي للدراسات الأمنية في باريس، إذ يحاول من خلال هذه الدراسة تحليل قدرات الغواصات البحرية، وأسباب اتجاه عدد كبير من دول العالم نحو امتلاكها، وكذلك توضيح مدى تهديد الأمن الدولي من خلال الانتشار العالمي المتزايد للغواصات البحرية المقاتلة. مزايا الغواصات البحرية وأسباب انتشارها عالمياً يشير الكاتب إلى أن تزايد النزاعات الإقليمية البحرية قد أدَّى إلى تراكم الأسلحة البحرية في العالم، ويُدلِّل على ذلك بأن هناك عدداً متزايداً من الدول تخطط لبناء حاملات طائرات جديدة، كذلك فإن ثمة انتشاراً كبيراً للغواصات حول العالم. ­ويُعدِّدAndersson مزايا الغواصات البحرية المقاتلة، كالتالي: 1 ـ القدرة على أن تكون منصات متعددة الاستخدامات، بل وقادرة على مهاجمة سطح السفن البحرية المختلفة. 2 ـ رصد تحركات السفن عبر مسافات شاسعة وممتدة، وشنّ حرب مضادة للغواصات. 3 ـ قادرة على نشر الألغام، وقطع كابلات الاتصالات تحت البحر، وإدخال فرق استطلاع سراً إلى شواطئ معادية. 4 ـ وجود الغواصات يؤدي إلى ارتياب العدو، لأنه لا يتيقن من وجودها إلا بعد الهجوم، كذلك فإن مواجهة غواصة معادية هو أمر ليس بالسهل، بل ويأخذ وقتاً طويلاً للغاية من أجل مواجهته. وفي ضوء تلك المزايا المتعددة للغواصات البحرية، والإقبال المتزايد على شرائها، يؤكد الكاتب أن الواقع قد يعكس مبالغة في التعامل مع الغواصات، خاصةً في ظل صعوبة تشغيلها، بالإضافة إلى تكلفتها العالية. ويذكر الكاتب أنه على الرغم من انحفاض عدد الغواصات البحرية حول العالم منذ الحرب الباردة، بسبب توقف أعداد كبيرة من الغواصات السوفيتية والصينية القديمة، فإن المخزون العالمي من الغواصات يقدر بحوالي 400 غواصة تديرها 40 دولة فقط، ومن المتوقع أن يتم بناء (150) غواصة جديدة بحلول عام 2021، ومن المرجح أن تزيد إلى (300) غواصة مقاتلة خلال العشرين عاماً القادمة. وتُقدَّر صناعة الغواصات في السوق العالمي بحوالي (14.4) مليار دولار عام 2013، ومن المتوقع أن تشهد نمواً يصل إلى حوالي (22) مليار دولار بحلول عام 2023. من جانبِ آخر، يشير Andersson إلى أن ثمة دولاً تمتلك غواصات منذ فترات طويلة مثل (الصين، فرنسا، ألمانيا، اليابان، المملكة المتحدة، والولايات المتحدة)، وهي تقوم بتجديد كل أساطيلها الحالية، أما عن أسواق التصدير الرئيسية فهي تشمل (الشرق الأوسط، وآسيا، وأمريكا اللاتينية)، حيث يوجد في هذه المناطق غواصات بحرية قديمة تعود إلى العهد السوفيتي، وتحتاج إلى استبدال. ويشير الكاتب إلى أن هناك موجة شراء للغواصات المقاتلة في آسيا، حيث تنشر الصين جزءاً من غواصاتها الست والسـتين، وتتجه فيتنام إلى شراء ست غواصات، وطلبت إندونيسيا شراء ثلاث غواصات، و استراليا ترفع عـدد غواصاتها من (6) إلى اكثر من (12) حسب الصفقة الفرنسية الاخيرة وكذلك اليـابان من (16) إلى (22) غواصة بحلول عام 2020. و كوريا الجنوبية (12) غواصة منذ عام 1990 وقابلة للزيادة أما الهند التي تملك (15) غواصة تقليدية فقد أنزلت إلى المياه أولـى غـواصاتها النووية في عام 2012. ويُفسر الكاتب ذلك السباق باعتبار أن الأمن القومي سبب مهم ورئيسي في سعي العديد من دول تلك المناطق إلى شراء غواصات بحرية جديدة، بالإضافة إلى عوامل أخرى مثل أهداف التنمية الصناعية والتكنولوجية المحلية، وهيبة الدولة عالمياً. المتطلبات اللازمة لامتلاك غواصات قوية ترى الدراسة أن انتشار الغواصات المقاتلة حول العالم، وسعي العديد من الدول إلى شرائها، يعكس مؤشرات هامة للتسلح. ويؤكد الكاتب أن العبرة ليس بالكمّ، ولكن بالمواصفات الفنية للغواصات ومدى قدرة وأنظمة تسلحها، ومن ثم فإن زيادة الإقبال على امتلاك الغواصات لا يعني بالضرورة تهديداً للأمن العالمي. وبالتالي، فإن الغواصات البحرية المقاتلة تحتاج إلى صفات أكثر تعقيداً بكثير من الموجودة على السفن، من أجل أن تتحول إلى مصدر قوة وتهديد حقيقيين. ولذلك، فإن عدداً كبيراً من دول العالم لديها أقل من أربع غواصات، حيث إن دولاً مثل ( الإكوادور، وماليزيا، والبرتغال، وفنزويلا) لديها غواصتان فقط، في حين نجد أن دولاً مثل (، إيران، وجنوب أفريقيا، وأسبانيا) لديها ثلاثة غواصات، ودولة مثل أوكرانيا لديها غواصة واحدة فقط. وفي ذات السياق، يوضح الكاتب أن صيانة وخدمة الأنظمة المعقدة مثل الغواصات، يتطلب خبرة تقنية كبيرة، مما يضطر عدداً كبيراً من الدول إلى إرسال غواصاتها إلى دول أخرى من أجل عمل تجديدات بها، لأن الدول تواجه صعوبات كبيرة في التعامل مع الغواصات، وفي مواجهة المشكلات الخاصة بها، فالبحرية الاسترالية مثلًا تمتلك ست غواصات من طراز "كولينز" مُصممة في السويد وتم انتاجها في استراليا، وتعد الأكثر تقدماً بين الغواصات التقليدية في العالم، وقد عانت من مشاكل شتى في الصيانة، مما أدى إلى انخفاض فرص التدريب للطاقم، وأصبحت الست غواضات، اثنتين منها فقط متاحة للنشر الفوري، ومثلهما في التدريب، واثنتين آخريين في الصيانة. ولذلك، يشدد الكاتب على ضرورة أن تخضع الغواصات البحرية للصيانة المجدولة، لأنها تعتبر من أكثر الآلات تعقيداً، حيث إن الدول التي لا تملك الأموال الكافية سيصبح من الصعب عليها تجديد وتحديث غواصاتها، وبالتالي سوف تضطر إلى عمل ذلك محلياً، وهو أمر صعب وشاق ومعقد، مثلما فعلت إيران في غواصاتها الروسية، حيث رفضت موسكو إمداد طهران بالمعلومات التقنية أو بقطع الغيار، مما اضطر إيران إلى عمل ذلك محلياً من أجل ترميم وإسلاح إحدى غواصاتها، وهو ما أخذ سبع سنوات كاملة. على جانب آخر، فإن الأساطيل الأمريكية والبريطانية والهولندية والألمانية واليابانية والسويدية تحافظ على علاقات وثيقة مع شركات التصميم الأصلي للغواصات المقاتلة، وتهتم بالصيانة المستمرة والتدريب المستمر لها من أجل استخدامها بفعالية في أي وقت. ويظل التحدي الأكبر هو وجود ما يكفي من الموظفين بشكل منتظم، حيث إن البحرية البريطانية مثلاً تعاني غواصاتها من نقص عدد الموظفين المدربين، مما يجعلها غير قادرة على نشر كل غواصاتها في توقيت واحد وبفعالية كاملة، على عكس البحرية السويدية التي تكون قادرة على إرسال غواصاتها الخمس إلى البحر في وقتِ واحد بسبب وجود موظفين كافيين ولديهم الكفاءة والخبرة المطلوبة. تأثير انتشار الغواصات المقاتلة على الأمن الدولي في جنوب شرق اسيا هناك مخاوف لدى عدد من المحللين من تهديد الانتشار السريع للغواصات البحرية المقاتلة للأمن والسلم العالميين، ولكن الكاتب يرى أن التهديدات المتوقعة من هذه الغواصات على الأمن العالمي مُبالغ فيها، لأن الأدلة المتاحة تشير إلى أن بناء والحفاظ على غواصة ذات فاعلية قائمة ومستمرة هو أمر غاية في التعقيد وذات تكلفة مرتفعة. وبالنظر إلى مرافق الصيانة والخدمات اللوجستية المتعلقة بالغواصات حول العالم، فإن هناك عدد كبير من البلدان التي تمتلك غواصات ليس لديها القدرة على الحفاظ على قواربهم آمنة في البحر، بل إنه لا يمكن أن يكون هناك تدريب مستمر للطاقم بشكل صحيح بدون أخطاء مكلفة أو حوادث مميتة. ووفقًا لذلك، فإن أي تقييم للتهديد الاستراتيجي الذي يمكن أن يشكله انتشار الغواصات البحرية، ينبغي أن يركز على فعالية صيانتها وخدماتها اللوجستية ووجود عمليات توظيف وتدريب مستمرين للطاقم وقادته، لأنه في ظل وجود طاقم قليل الخبرة من الممكن أن يؤدي ذلك إلى حدوث عواقب مميتة، ومثال على ذلك القوات البحرية الهندية التي تعاني نقصاً في عدد موظفي خدمة الغواصات منذ إنشائها في مطلع ستينيات القرن الماضي، مما حدا بها في التسعينيات إلى جذب موظفين وفق المعايير المطوبة بالرغم من الأجور المرتفعة. أما عن الحوادث المميتة، فيشير الكاتب إلى أنه في أغسطس 2013 غرقت غواصة روسية الصنع في مومباي وقُتل طاقمها المكون من 18 فرداً، وذلك نتيجة قلة الخبرة وسوء استخدام الذخيرة، كذلك تناول الإعلام الهندي الأحوال المعيشية القاسية على متن الغواصات روسية الصنع، مما جعل التوظيف في المستقبل على تلك الغواصات أمراً صعباً للغاية. خلاصة ما أوردته الدراسة، أن ثمة انتشار عالمي ملحوظ للغواصات البحرية المقاتلة يصل إلى ما يمكن وصفه بسباق تسلح لامتلاك هذه الغواصات، وكذلك فإن هناك اهتمام عالمي متزايد من أجل أن تكون تلك الغواصات صالحة للعمل بأعلى قدرة ممكنة، وذلك بالتركيز على تدريب طواقم الغواصات وإمدادهم بالخبرات الكافية. ومن ناحية أخرى، فإن القوات البحرية حول العالم تواجه العديد من التحديات الجسيمة في التعامل مع الغواصات، ولذلك فإن أي حديث عن تهديد الغواصات للأمن الدولي يجب ألا يكون مُبالغ فيه أو في إطار العموميات، بل يتعين دراسة كل حالة بعناية من أجل الوصول إلى استنتاج صحيح يعكس الواقع، ولا يكون بعيداً عنه بالتهوين أو بالتهويل. المصدر Jan Joel Andersson, The Race to the bottom: Submarine proliferation and International Security, Naval War College Review, Volume USA, Naval War College, * دراسة تحت عنوان: "السباق نحو القاع، الصادر عن "كلية الحرب البحرية الأمريكية
  9. :14.04.2017 | 17:11 GMT | y-net قالت الشرطة الإسرائيلية إن طائرة شراعية تحطمت وقتل قائدها على شاطئ البحر جنوب تل أبيب. وفتحت السلطات الإسرائيلية تحقيقا في الحادث، وأكدت أن المظلي الذي كان يقود الطائرة وهو في الثلاثينات من العمر لقي مصرعه إثر تحطم الطائرة الشراعية في منطقة صخرية. سقوط طائرة إسرائيلية ومقتل قائدها - RT Arabic
  10. قال مصدر أمني، لوكالة "تاس" الروسية، الخميس (6 إبريل 2017)، إن انفجارًا وقع في مدينة روستوف أون دون، جنوب البلاد. ونقل تلفزيون رين عن شهود، أن "الانفجار وقع قرب مدرسة في شارع سادوفايا، وأن عامل صيانة أصيب". وذكرت الوكالة، أن السلطات الروسية أبطلت مفعول عبوة ناسفة في مبنى سكني في سان بطرسبرج. وقال مصدر بجهات إنفاذ القانون (بحسب وكالة رويترز)، إن "عربات الإطفاء هرعت إلى المبنى، وتم إجلاء سكان". وكانت المدينة قد شهدت انفجارا هز إحدي محطات مترو ، الاثنين الماضي، ما أسفر عن سقوط 14 قتيلا. https://nabdapp.com/t/40665744
  11. صورة جديدة للفرقاطة الإسكندرية 911 قرب منطقة Jade الواقعة جنوب ميناء فيلهلمسهافن في ألمانيا [ATTACH]37081.IPB[/ATTACH] هل هيا من اسطول مرافقة الغواصة التايب الاولي المصرية القادمة من المانيا !
  12. تعتزم حكومة جنوب أفريقيا بيع صواريخ أرض-جو من نوع “أومخونتو” (Umkhonto) إلى إيران، بقيمة تصل إلى 118 مليون دولار، بحسب ما ذكرت صحيفة “رابورت” الأفريقية، نقلاً عن موقع إرم نيوز في 19 آذار/مارس الجاري. وبحسب الموقع، نقلت الصحيفة عن مصادر خاصة قولها، إنه “في حال تم إبرام هذه الصفقة مع إيران فستكون أكبر صفقة لبيع صواريخ من طراز اومخونتو”، مشيرة إلى أن “إيران أبدت استعدادها لشراء هذه الصفقة من الصواريخ”. وبيّنت المصادر، أن “شراء إيران هذه الأنظمة الصاروخية تأتي تنفيذاً لمذكرة التعاون العسكري التي وقعت بين البلدين في كانون الأول/ديسمبر 2016”. وأشار مصدر في جنوب أفريقيا، إلى أن “بلاده تقدمت إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة للسماح لها ببيع صواريخ إلى إيران بقيمة 118 مليون دولار”. وتمتاز صواريخ اومخونتو بالسرعة العالية ويمكن توجيهها بالأشعة تحت الحمراء وتوفير الدفاعات ضد الهجمات من الصواريخ والطائرات. كما أن هذه الصواريخ على الرغم من أنها صواريخ أرض-جو، لكنها قادرة على اخراج أهداف سطحية ثابتة. وقد تم تطوير هذه البطاريات الصاروخية لتستخدم في سفن طراز ميكو (SA Navy’s Meko A200). وتم تصميم اومكونتو مع رأس حربي بوزن 23 كيلو غراما خلافاً لأنظمة الصواريخ الأخرى في فئتها. وتحتاج إيران في شراء الصواريخ والمعدات العسكرية إلى موافقة من لجنة العقوبات التابعة للأمم المتحدة بحسب الاتفاق النووي الموقع بين طهران والدول الكبرى الست. المصدر
  13. أعلنت مفوضية حقوق الإنسان التابعة الأمم المتحدة فى تقرير لها صدر فى جنيف اليوم عن أن منطقة جنوب شرق تركيا شهدت فى الفترة من يوليو 2015 وحتى ديسمبر 2016 دمارا شاملا وقتلا وغيرها من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان وذلك من خلال العمليات الأمنية الحكومية التى أثرت فى أكثر من 30 بلدة وحى كما أدت إلى نزوح ما بين 335 ألف شخص ونصف مليون شخص معظمهم من أصل كردى. وأشار التقرير الأممى إلى دمار هائل لحق ببلدة نصيبين فى محافظة ماردين حيث تعرضت ما يصل إلى 1786 مبنى للدمار أو تضررت وفى منطقة سور بديار بكر كذلك حيث تقدر الحكومة المحلية أن حوالى 70 % من المبانى فى شرق المنطقة قد دمرت بشكل منهجى من جراء القصف. وأضاف التقرير أن عمليات التدمير تلك استمرت حتى بعد انتهاء العمليات الأمنية ليصل إلى ذروته فى شهر أغسطس 2016 وقال التقرير الأممى أن صور الأقمار الصناعية من نصيبين وسور تظهر أحياء بكاملها وقد سويت بالأرض. ونوهت المفوضية إلى وجود قلق خاص إزاء نتائج تحليل صور الأقمار الصناعية والتى تشير إلى حجم هائل من الدمار واسع النطاق للمنازل التى تعرضت لقصف الأسلحة الثقيلة. وأشار التقرير إلى أضرار جسيمة كذلك لحقت بعدد من المدن الأخرى فى المنطقة بما فى ذلك سيزر فى محافظة سيرناك حيث رسم الشهود وأفراد أسر الضحايا صورة مروعة للدمار للأحياء، كما لفتوا إلى أنه فى أوائل عام 2016 تعرض ما يصل إلى 189 من الرجال والنساء والأطفال للحصار بالطوابق السفلية من دون غذاء أو ماء أو رعاية طبية وذلك قبل أن يقتلوا جراء القصف. وقال التقرير إن الأدلة دمرت بسبب ما لحق بالمبانى وبما منع إلى حد كبير التحديد الأساسى لما جرى والبحث عن المفقود من رفات الموتى. وقالت المفوضية إنه وبدلا عن فتح تحقيق فى ملابسات الاستخدام المفرط للقوة من قبل السلطات التركية وكذلك اللجوء إلى الأسلحة الثقيلة فإن السلطات التركية المحلية اتهمت من قتلوا بالمشاركة فى منظمات إرهابية واتخذت تدابير قمعية تمس أفراد أسرهم. فى ذات الإطار قال التقرير إن المعلومات التى وردت من الحكومة التركية، وأشارت إلى أن حزب العمال الكردستانى والذى تعتبره الحكومة منظمة إرهابية قام بعدد من الهجمات العنيفة والتى تسببت فى وفيات وإصابات بين قوات الأمن التركية وغيرهم من الأشخاص كما أنه ووفقا للحكومة التركية فإن الحزب شارك فى عمليات خطف بما فى ذلك لأطفال وقام بحفر الخنادق ووضع الحواجز على الطرق فى المدن والبلدات كما منع الخدمات الطبية من تقديم الخدمات الصحية الطارئة. وقال مكتب حقوق الإنسان بالأمم المتحدة إنه تم السعى للوصول إلى المناطق المتضررة من تلك الأحداث فى شرق تركيا لمدة عام تقريبا من أجل تحقيق مستقل فى مزاعم الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان هناك ولكن لم تحصل المفوضية على فرصة حقيقية للقيام بذلك ولهذا قامت بإعداد هذا التقرير من خلال عمليات الرصد عن بعد عبر مصادر عامة وموثوقة وسرية إضافة إلى صور الأقمار الصناعية والمقابلات لجمع المعلومات حول سلوك وتأثير العمليات الأمنية فى جنوب شرق البلاد. ووثق التقرير حالات تعذيب واختفاء قسرى وتحريض على الكراهية ومنع للوصول إلى الرعاية فى حالات الطوارئ الطبية وكذلك إلى الغذاء والمياه وسبل العيش والعنف ضد المرأة وعبر التقرير الأممي عن القلق مما انتهجته السلطات التركية من مصادرات الأراضي فى سور وكذلك التدابير التى اتخذت عقب محاولة انقلاب يوليو عام 2016 وطرد أكثر من مائة ألف شخص خلال الفترة المشمولة بالتقرير وهى الإجراءات التى أثرت كذلك على جنوب شرق البلاد حيث طرد 10 آلاف مدرس من عملهم بدعوى وجود صلات لهم من حزب العمال الكردستانى وذلك دون اتباع الإجراءات الواجبة من قبل ولفت التقرير إلى أن السلطات التركية استخدمت قانون مكافحة الإرهاب لإزاحة المنتخبين ديمقراطيا من أصل كردى ومضايقة الصحفيين وإغلاق وسائل الإعلام المستقلة باللغة الكردية والجمعيات وتعليق عمل القضاة والمدعين العامين. المفوض السامى لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة زيد رعد الحسين قال إنه وبرغم الاعتراف بالتحديات التى واجهتها تركيا بعد محاولة الانقلاب الفاشل إضافة إلى الهجمات الإرهابية إلا أنه مع ذلك فهناك تدهور كبير لحالة حقوق الإنسان فى البلاد وبما يثير القلق وسيؤدى إلى تعميق التوترات وعدم الاستقرار فى تركيا. وأعرب المفوض عن قلقه البالغ من أنه لم يجر أي تحقيق له مصداقية فى المئات من عمليات القتل غير القانونية بما فى ذلك النساء والأطفال وعلى مدى 13 شهرا بين أواخر يوليو 2015 وحتى نهاية أغسطس 2016. وقال المفوض إنه لم يتم اعتقال مشتبه واحد أو محاكمته وأكد الحسين أن تركيا فشلت فى منح الأمم المتحدة حق الوصول إلى تلك المناطق فى جنوب شرق البلاد وطعنت فى الادعاءات الخطيرة الواردة فى التقرير وبما يجعل من التحقيق المستقل أمرا ملحا وضروريا https://nabdapp.com/t/39769870
  14. وصلت طائرة السي 130 التابعة للمجهود الجوي الحربي المصرية إلى مطار جوبا الدولي في الأول من مارس ٢٠١٧، والتي تحمل علي متنها 15 طن من المساعدات الطبية والإنسانية المهداه من وزارة الدفاع المصرية إلى نظيرتها في جنوب السودان، وكان في استقبال الشحنة لدى وصولها السفير أحمد فاضل يعقوب مساعد وزير الخارجية لشئون السودان وجنوب السودان، والسفير أيمن مختار الجمال سفير جمهورية مصر العربية في جنوب السودان، والعميد أ.ح. محمد سلامة ملحق الدفاع بالسفارة، بينما حضر لفيف من القيادات العسكرية في الجيش الشعبي لتحرير السودان، والسفير مصطفي لوو القائم بأعمال مدير ادارة العلاقات الثنائية في وزارة الخارجية الجنوبية، بالإضافة إلى لفيف من ممثلي السفارات الأجنبية في جوبا. وصرح مساعد وزير الخارجية، بأن شحنة المساعدات جاءت بناء على توجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتأكيدا على عمق العلاقات بين البلدين، مشيرا إلى أن المساعدات هي تعبير رمزي ورسالة صداقة وأخوة واعتزاز بشعب جنوب السودان، وهو ما يأتي استمرارا لتوجهات وسياسات مصر بالوقوف دائما مع شعب دولة جنوب السودان في ظل ما يجمعنا دائما من علاقات تاريخية عميقة، تعود حتى لفترة ما قبل الاستقلال عام 2011. وأضاف مساعد وزير الخارجية أن مصر تتمنى أن يعم السلام والاستقرار كافة أراضي جنوب السودان، كما أن هذه المساعدات تأتي استمرارا للتعاون الدائم في مجالات مختلفة، ومشاريع تنموية متعددة، مشيرا إلى أن مصر استقبلت ولا تزال آلاف الطلبة الدارسين في جامعاتها المختلفة، ولديها مشاريع تعاون في مجالات الصحة والكهرباء وحفر الآبار، فضلا عن العديد من برامج التدريب التي تقدمها مصر إلى الأشقاء في جنوب السودان، مؤكدا ضرورة العمل على زيادة الاستثمارات من كبريات الشركات المصرية في جنوب السودان. وشدد على وقوف مصر ودعمها لشعب جنوب السودان وحكومته الانتقالية في السعي للإعداد للحوار الوطني الشامل الذي أعلن عنه رئيس جنوب السودان سيلفا كير والذي يشمل كافة المكونات السياسية والقبلية والجغرافية، معربا عن تمنيات مصر بنجاح هذا الحوار، ومؤكدا ثقته في أنه سيشمل الجميع. مصر تهدي مساعدات طبية وإنسانية إلى جنوب السودان | ONA - ONews Agency - وكالة أنباء أونا
  15. [ATTACH]35854.IPB[/ATTACH] إكتشاف قوات إنفاذ القانون بشمال سيناء جسم نفق رئيسى متفرع منه عدد (3) أنفاق فرعية جنوب مدينة رفح ... ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ تمكنت قوات إنفاذ القانون بشمال سيناء من إكتشاف وتدمير جسم نفق رئيسى بعمق (20) م ومتفرع منه عدد (3) أنفاق فرعية بنفس عمق النفق الرئيسى ، وقد عثر بداخلهم على ( عدد "3" غرفة تحكم - عدد "3" محرك سحب - عدد "3" لوحة كهرباء لتعذية الأنفاق - كابلات إتصال متصلة بسماعات لتكبير الصوت - كابلات كهرباء ممتدة بطول النفق - ماسورة أكسجين ) . وتواصل قوات إنفاذ القانون بشمال سيناء كافة جهودها لإكتشاف وتدمير باقى الأنفاق على الشريط الحدودى لمنع العناصر التكفيرية والإجرامية من إستخدامها فى أعمال التهريب والتسلل . [ATTACH]35855.IPB[/ATTACH][ATTACH]35856.IPB[/ATTACH][ATTACH]35857.IPB[/ATTACH][ATTACH]35858.IPB[/ATTACH][ATTACH]35859.IPB[/ATTACH][ATTACH]35860.IPB[/ATTACH][ATTACH]35861.IPB[/ATTACH]
  16. [ATTACH]35740.IPB[/ATTACH] تتعرض جنوب السودان لخسارة المنطقة الغنية بالنفط المتنازع عليها في أبيي، بعد الصراع الداخلي الذي أخذ اهتماما أكبر في الفترة الأخيرة بعد تحركات الخرطوم، لترسيخ إدارتها عبر الحدود، خاصة بعد إعلان الرئيس السوداني عمر البشير، الأسبوع الماضي، أن أبيي جزء من الأراضي السودانية، وبعد أن طلب من السكان وثائق هوية من الإدارة المحلية المسؤولة أمام الخرطوم. ورغم ترك النزاع حول أبيي معلقا بموجب اتفاق السلام الشامل لعام 2005، فإن إعلان الخرطوم بأن المنطقة المتنازع عليها ستبقى تحت سيادة الخرطوم حتى تحديد السكان، حيث ينتمون إليها، في الاستفتاء الذي لم يتم بعد تحديد موعد له، كان بمثابة الضغط على جنوب السودان، التي تتعرض حكومتها لحروب داخلية وتحديات صعبة، واختارت الخرطوم هذا الوقت بالتحديد لإثارة المشكلة استغلالا لضعف جنوب السودان، التي وضعت قضية أبيي في خلفية اهتماماتها من أجل عدم خلق التوتر الدبلوماسي مع الخرطوم، في وقت لازالت الحكومة تقاتل متمردي مشار . موقع ذى إيست أفريكان، قال إن جوبا تشعر بقلق خاص بعد إثارة الخرطوم لقضية أبيي بشكل مستفز، قد يدفع السودان لدعم مشار عسكريا. وتابع الموقع أن منطقة أبيي المتنازع عليها بين الشمال والجنوب، إحدى القضايا الأساسية الشائكة بين البشير وسلفاكير، حيث تعد مسألة الحدود غير الواضحة في أبيي الغنية بالنفط، مصدرا لأي نزاع داخلي يحدث. وأضاف أن المنطقة ظلت تابعة إداريا للمناطق الشمالية بكردفان التي تعد جسرا بين شمال السودان وجنوبه، في عام 1905 إبان الحكم الثنائي الإنجليزي المصري لكنها تحولت بعد ذلك إلى منطقة نزاع بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية التي تريد ضمها الجنوب. وأشار الموقع إلى أن النزاع على أبيي وصل إلى أشده بعد انفصال الجنوب رسميا بموجب استفتاء 9 يناير 2011، حيث أصبحت أبيي من أهم التحديات الأمنية المتوقعة التي يخشى منها على استقرار السودان في الشمال والجنوب، بسبب الاختلاف على ترسيم الحدود، وشهدت أيام الاستفتاء اشتباكات دامية بين الطرفين خلفت 76 قتيلا، ويشير المحللون إلى أن المخاوف من انفصال دولة الجنوب ليست سياسية فقط ولكن هناك مخاوف من وجود خلافات على الموارد المائية. مصر وأزمة أبيي من الجدير بالذكر أن مشكلة أبيي لن تكون مثار نزاع بين شمال السودان وجنوبه فقط، بل قد يكون لمصر نصيب من هذا النزاع، إذ إن هناك مخاوف لا تتعلق بالسياسة ستكون على الموارد المائية، وستكون هناك مطالبة بإعادة التقسيم على حصص مياه النيل، وبدلا من تقسيمها على بلدين هما مصر والسودان سيصبح التقسيم على 3 دول في حال ضم جنوب السودان لأبيي، والمطالبة بنصيب منفرد من مياه النيل، وكذلك سيخرج نصيب حكومة السودان من عائدات بترول الجنوب التي تساوي حوالي 80% من كل عائدات البترول، وهذا النقص الكبير سيتسبب في كثير من المشاكل الاقتصادية لشمال السودان. وقال موقع أوول أفريكا، إن أبيي من القضايا العالقة بين البلدين، وإن كافة الملفات المتعلقة بتلك المنطقة مجمدة بسبب تعثر تنفيذ اتفاقيات السلام المبرمة بين البلدين . خلفية الصراع في مارس 2015، أعلن البشير من مدينة الفولة عاصمة ولاية غرب كردفان، أن أبيي تتبع السودان وستظل سودانية، وطبقا لاتفاقية السلام الشامل 2005 فإنه يتوجب على مواطني أبيي أن يقرروا في استفتاء ما إذا كانوا يرغبون في أن يظلوا جزءا من السودان أو الانضمام إلى جنوب السودان، لكن الفشل في التوصل إلى اتفاق حول من هو المواطن الذي يحق له التصويت حال دون إجراء الاستفتاء، وكذلك رفض دينكا نقوك، تنفيذ اتفاقية تم التوصل إليها في 20 يونيو 2011 لإنشاء إدارة مؤقتة في أبيي، إذ يطالبون الخرطوم بقبول إجراء الاستفتاء دون مشاركة رعاة المسيرية الذين يتحركون بين المنطقة المتنازع عليها وأجزاء أخرى من السودان كل عام . ورفضت الخرطوم وجوبا استفتاء من جانب واحد نظمه دينكا نقوك، حيث قررت النتيجة الانضمام إلى جنوب السودان، لكن العاصمتين شكلتا إدارتين منفصلتين لمواطني المناطق المتنازع حولها، كما أنشأت الخرطوم مجلس التنسيق الأعلى لقضايا دينكا أبيي لإدارة القضايا المتعلقة بإدماج دينكا نقوك في السودان وحل النزاعات المحلية مع المسيرية . جنوب السودان تخاطر بفقدان منقطة أبيي الغنية بالنفط - افريقيا, عربي و دولي - البديل
  17. [ATTACH]35569.IPB[/ATTACH] قال الجيش الاسرائيلى ان اثنين من الصواريخ التي أطلقت من شبه جزيرة سيناء ضربت حقل مفتوح في جنوب اسرائيل صباح يوم الاثنين وقال الجيش انه لم يصب احد ولم تحدث أية أضرار جراء سقوط الصواريخ في منطقة اشكول، التي تقع على الحدود مع جنوب قطاع غزة والطرف الشمالي الشرقي من شبه جزيرة سيناء. ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم الصاروخي، ولكن جاء هذا الحادث بعد ساعات من بيان من تنظيم ولاية سيناء يتهم إسرائيل بقتل خمسة من أعضائها في غارة جوية وذكرت وكالة أنباء اعماق، وهي الذراع الإعلامي الرسمي للجماعة الارهابية، ان طائرة اسرائيلية بدون طيارضربت سيارة وقتلت خمسة أعضاء من التنظيم في قرية (شبانة) في شمال سيناء بالقرب من الحدود بين مصر واسرائيل يوم السبت. هذا وقد رفض المتحدث باسم الجيش الاسرائيلى التعليق. Two rockets from Sinai hit southern Israel, IDF says | The Times of Israel تعليق: دأبت ولاية سيناء على نسب كل الهجمات من طائرات بدون طيار لاسرائيل حتى نسبوا لهم هجمات فى العريش من قبل وملاحظ وجود تصعيد مع اسرائيل ومحاولة افتعال مشاكل على الحدود.
  18. [ATTACH]35563.IPB[/ATTACH] تقدم ثلاثة من أبرز قادة جيش جنوب السودان باستقالتهم عقب توجيه اتهامات للرئيس سيلفا كير بالتورط في جرائم حرب وتطهير عرقي. واتهم العميد هنري أوياي نياغو الرئيس سيلفا كير، الذي ينتمي لجماعة الدنكا العرقية، بإصدار أوامر بقتل المدنيين الذين لا ينتمون إلى تلك الجماعة. كما وجه العقيد خالد أونو لوكي اتهامات لقائد الجيش باعتقال وسجن مدنيين لا ينتمون للدينكا خارج إطار القانون. واتهم لوكي في خطاب استقالته قائد الجيش بول مالونغ بالتورط في "مساعي مستمرة" لحماية قبيلة الدينكا التي ينتمي إليها سيلفا، مطالبا القائد العام بالاستقالة من منصبه. وأشار إلى أن قائد الجيش يثير نعرة عرقية غريبة على جنوب السودان، والتي "لن تجلب على البلاد سوى المزيد من المصائب". وأكد لول ريواي كوانغ، المتحدث باسم جيش جنوب السودان، استقالة لوكي يوم السبت الماضي. وتقدم الفريق توماس سيريللو سواكا باستقالته الأسبوع الماضي، متهما رئيس البلاد بالتورط في جرائم تطهير عرقي، لكن الجيش في جونب السودان لم يصدر أي استجابة لهذه الأحداث المتوالية. وقال سواكا في خطاب استقالته، موجها كلماته للرئيس سليفا كير: "لقد فضحت نفسك بإلقاء البلاد في هوة التعصب العرقي." مع ذلك، أكد المتحدث باسم سيلفا كير لوكالة أنباء أسوشيتد برس أنه لا وجود لتوترات في صفوف الجيش النظامي. وتقدم غابرييل ديوب، وزير العمل في جنوب السودن، باستقالته من الوزارة يوم الجمعة الماضية وانضم إلى قائد التمرد ونائب الرئيس السابق للبلاد رياك مشار في منفاه في جنوب إفريقيا. ويصعب ذلك مهمة الرئيس في جنوب السودان في الحفاظ على تحالف من كبار قيادات الجيش يدعمه في غمار الحرب الأهلية التي تضرب البلاد في الوقت الراهن والمستمرة منذ سنوات وسط تحذيرات من تحولها إلى عمليات إبادة جماعية. وتعاني البلاد من ارتفاع حاد في معدل التضخم وتراجع عام في الأوضاع الاقتصادية، ما أتاح للجيش استخدام عدم القدرة على سداد رواتب الجنود والضباط لتبرير استقالات قادة الجيش الذين غادروا صفوف القوات المسلحة الأسبوع الماضي بعد توجيه اتهامات للرئيس بالتطهير العرقي وجرائم الحرب وممارسات فساد أخرى. وتعتمد جنوب السودان على صادرات النفط كمصدر أساسي لتمويل الاحتياجات الضرورية للبلاد، ما وضع البلاد في غمار أزمة اقتصادية طاحنة منذ انهيار أسعار النفط العالمية في أغسطس/ آب 2014، ولا زالت الأسعار في محاولات للتعافي قد تستمر لفترة طويلة. وبدأت الحرب الأهلية في جنوب السودان في ديسمبر/ كانون الأول عام 2013، وعقد طرفا ا لصراع اتفاقية سلام في 2015، لكنها فشلت في وقف القتال بين الجانبين. وحذرت ا لأمم المتحدة من إمكانية تعرض البلاد لعمليات تطهير عرقي، وفشلت مساعي المنظمة الدولية في فرض حظر على توريد السلاح لجنوب السودان العام الماضي. المصدر
  19. أفادت وسائل الإعلام التركية الجمعة 17 فبراير/شباط بسقوط قتلى وجرحى بتفجير وقع بالقرب من مساكن القضاة والمدعين العامين في محافظة شانلي أورفا جنوب شرق تركيا. وأشارت الحصيلة الأولية عن سقوط 3 أشخاص بينهم طفل عمره 3 سنوات وأصيب 10 آخرين جراء انفجار وقع أمام مساكن القضاة والمدعين العامين في ضاحية فيران شهير بالمحافظة. من جهته أكد محافظ شانلي أورفا، أن "التفجير نفذ بسيارة مفخخة". https://ar.rt.com/iipx
  20. [ATTACH]34728.IPB[/ATTACH] نفت الخارجية المصرية، السبت، اتهامات أطلقها المتمردون في جنوب السودان، بقصف مواقعهم. والاتهام هو الأول الذي يزعم فيه أي من الطرفين تورط مصر في الصراع الدائر في جنوب السودان بين قوات تابعة للرئيس سلفا كير ضد قوات موالية لنائبه السابق رياك مشار. وجاء في بيان للمتمردين أن سلاح الجو المصري أسقط، الجمعة أكثر من 9 قنابل ومتفجرات على مواقع تابعة لهم. لكن المتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد أبو زيد نفى تلك المزاعم، وقال إن بلاده "لا تتدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى". كما نفى المتحدث باسم الرئاسة في جنوب السودان أتيني ويك أتيني قيام مصر بأي قصف في بلاده، ووصف المزاعم بأنها "سخيفة"، وقال: "تلك الشراذم الصغيرة من المتمردين تنشط بين سكاننا ولا يمكن أن نقصف سكاننا". واندلعت الحرب في جنوب السودان في ديسمبر 2013، إثر تحول خلاف سياسي بين كير ومشار إلى مواجهة مسلحة، والاشتباكات الآن باتت متقطعة في مناطق متفرقة من البلاد. واتهم المتمردون حكومة كير في البيان بالسعي إلى تصعيد الحرب، وقالوا إنهم صدوا هجمات للحكومة في مناطق متعددة خلال الأيام الأخيرة، منها ثلاثة مواقع في ولاية الوحدة أسفرت عن "مقتل الكثيرين". مصر تنفي مزاعم قصفها لمتمردي جنوب السودان | أخبار سكاي نيوز عربية
  21. نشرت القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، امس السبت، مقطع فيديو يظهر قيام المقاتلات الأردنية بقصف مواقع لداعش جنوب سوريا.وجاءت الخطوة الأردنية بعد لقاء بين العاهل الأردني، عبدالله الثاني، والرئيس الأمريكي الجديد، دونالد ترامب.وبحسب وكالة الأنباء الأردنية "بترا" استهدفت الطائرات الأردنية مركبات ومخازن ذخيرة ومنشآت لتفخيخ السيارات تابعة للتنظيم في جنوب سوريا.
  22. إصابة وكيل مباحث شمال سيناء خلال تبادل إطلاق نار كتب -أشرف سويلم: أصيب العميد وهبه شوري وكيل مباحث شمال سيناء، اليوم السبت، بشرخ في الحوض أثناء تبادل لإطلاق النار مع عناصر تكفيرية علي الطريق الدائري جنوب العريش. وأكد مصدر أمني بشمال سيناء أن العميد وهبة شوري تعرض لارتطام في الأرض أثناء الاشتباكات، مما أسفر عن إصابته بشرخ في الحوض كما أصيب مجند مرافق له، ولازالت الاشتباكات مستمرة حتي الان. http://www.elmonzar.net/egy/enviar-306716 إصابة وكيل مباحث شمال سيناء خلال تبادل إطلاق نار مع عناصر تكفيري
  23. شركة من جنوب أفريقيا وشركات أوروبية أخرى تعرض التعاون المشترك لتصنيع مدرعات برمائية 6x6. ومصر تشترط تقديم نسخة للتجربة في القوات المسلحة أولا قبل الموافقة على التصنيع المشترك . رئيس مجلس إدارة مصنع قادر لصناعة المدرعات أكد أيضا أن صناعة مدرعة برمائية يعتبر هدف ويجري حاليا دراسة الموقف في قسم إدارة البحوث مع القوات المسلحة . إتفاقية مع شركة Combact الإستونية للتصنيع المشترك لعربات مصفحة لصالح الشرطة....وسيتم تصنيع أي متطلبات . [ATTACH]33055.IPB[/ATTACH] دوت مصر: فيديو| المدرعة "فهد" فخر الصناعة المصرية تُصدر لدول عربية وأفريقية
  24. Sputnik عربيالمواقع الأخرى بحث هجوم مسلح على سيطرة القادسية بالنجف العالم العربي 09:24 01.01.2017 (محدثة 10:07 01.01.2017) انسخ الرابط 158541 هاجم مسلحون، صباح اليوم الأحد، سيطرة (نقطة تفتيش) ناحية القادسية بمدينة النجف العراقية، ما أسفر عن وقوع ضحايا. وأشار شهود عيان إلى أن قوات من العشائر واجهت المسلحين الذين هاجموا السيطرة الأمنية (نقطة التفتيش الأمنية) ناحية القادسية، ما أسفر عن وقوع عدد من القتلى والجرحى بين الجانبين نتيجة المواجهات المسلحة، حسبما نقل موقع "السومرية نيوز". ويشهد العراق بين الحين والآخر حوادثا إرهابية يسقط خلالها عدد من الضحايا، في الوقت الذي تنفذ فيه القوات المسلحة عملية "قادمون يا نينوى" لتحرير مدينة الموصل من قبضة تنظيم "داعش" الإرهابي. وعلى الرغم من أن محافظة النجف العراقية تتمتع بقدر أكبر من الاستقرار الأمني الملحوظ، إلا أن الجهات الأمنية تعلن من وقت إلى آخر عن اعتقال مطلوبين ومشتبه بهم في قضايا مختلفة.إقرأ المزيد: هجوم مسلح على سيطرة القادسية بالنجف
  25. [ATTACH]31353.IPB[/ATTACH] أ ش أ أفادت مصادر ليبية اليوم الخميس بأن طائرات الجيش الوطنى الليبى شنت غارات مكثفة على قاعدة الجفرة العسكرية جنوبى البلاد، التى يسيطر عليها مسلحو تنظيم القاعدة. ونقلت قناة (سكاى نيوز) الإخبارية عن المصادر قولها "إن هذه الغارات تأتى بعد يوم من قصف الجيش الوطنى الليبى أرتالا عسكرية للميليشيات تقدمت انطلاقا من قاعدة الجفرة نحو الهلال النفطى، عبر الطريق الرئيسى من جهة سرت، وأيضا عبر عقل مبروك ". وكان المتحدث باسم الجيش الوطنى العميد أحمد المسمارى عرض أمس صورا تظهر بعض حطام مركبات الميليشيات التى تم تدميرها، فى عملية عسكرية لصد تقدمها باتجاه الهلال النفطى. وأشار إلى أن مجموعة أخرى من المهاجمين حاولت الوصول إلى الهلال النفطى، إلا أن القوات البرية اشتبكت معها وصدت الهجوم، موضحا أن الجيش الليبى اعتقل عددا من المهاجمين. #مصدر
×