Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'حاملة'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 108 results

  1. بورت-(PA2) هي حاملة طائرات جديدة سيتم بناؤها للقوات البحرية الفرنسية. من المقرر أن تدخل الخدمة بجانب شارل ديغول. ستكون لديها سرعة قصوى تصل إلى 28 كم فى الساعة بسرعة 28 عقدة . وسوف يكون طاقم مجموع 1720 بما في ذلك 620 أطقم الطائرات و 100 موظفين تنفيذيين. كان من المقرر في البداية أن تطوير PA2 سيكون على أساس تصميم على حاملة الطائرات الانجليزية الملكة اليزابيث . تم التوقيع على مذكرة تفاهم بشأن حاملة طائرات المستقبل الأنجلو الفرنسية يوم 6 مارس 2006.في يناير 2005، بوزارة الدفاع الفرنسية، من خلال وكالة مشتريات الدفاع تم منحها € 100M لتصميم PA2 والتعاقد على المرحلة الاولى مع DCNS وتاليس البحرية الفرنسية. ومع ذلك، في يونيو 2008، علق الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي التعاون مع بريطانيا في هذا الصدد. سطح حاملة طائرات تستطيع حمل ما يصل إلى 40 طائرة منها 32 طائرة مقاتلة من طراز رافال، ثلاث طائرات المراقبة E-2C هوك وخمس طائرات هليكوبتر NH90. يمكن للمقاليع البخارية C13-2 بطول 90M إطلاق الطائرات بسرعة أكثر من 150kt. سيتم توفير الطاقة من محطة مساعدة لتوليد البخار. الناقل يمكن إطلاق الطائرات بمعدل واحد كل 30 ثانية. منطقة سطح الطيران يكون 15،700m² . السفينة لديها قدرة على تخزين الوقود الى خمسة ملايين لتر من وقود الطائرات. أسلحة الناقل سيتم تزويد ثماني خلايا Sylver بحاويات عمودية لإطلاق أستر 15 الصواريخ، SLAT وهو نظام دفاعي مضاد للطوربيد و مدفع modele F2 gun عيار 20 ملم . وستوفر الشركة أجهزة الاستشعار بالأشعة تحت الحمراء للعمل على الحاملة وتشمل رادارات البحث الهواء بحث الهواء هيراكليس ورادار متوسطة المدى.أجهزة الاستشعار القيادة والسيطرة وسيتم تجهيز الحاملة باجهزة للاتصالات الداخلية والخارجية. ويشمل HF، UHF و VHF . ويشمل الاتصالات التكتيكية وصلات بيانات L11، L16 و L22. تمكن صلات البيانات في الوقت الحقيقي نقل عالية السرعة بين النظام PA2 المقاتلة وطائرات هوك. وصلات البيانات أيضا توزع المعلومات إلى وحدات البحرية الأخرى والطائرات المقاتلة وطائرات الهليكوبتر. الدفع أعلن أن PA2 ستكون بنظام للدفع التقليدى . ويستند نظام الدفع الكهربائي التقليدي على اثنين من توربينات الغاز رولز رويس MT30 . - الإزاحة : 70 : 75 ألف طن . - الطول : 283 متر . - العرض : 73 متر . - الغاطس : 11.3 متر . - السعر المبدئى للحاملة : 3.5 مليار يورو . - السرعة : 48 كم / الساعة .. بسرعة 28 عقدة . - الطاقم الإجمالى للحاملة و الجناح الجوى : 1720 فرد . - المحركات : ٢ محرك توربيني . - المدى : 19 ألف كم / سرعة 15 عقدة أو 10 ألاف كم / سرعة 28 عقدة . انفوجرافيك لشارل ديغول silvy
  2. تقدمت البحرية الهندية بمقترح كبير للحصول على حاملة طائرات ثالثة، ومن المتوقع أن تكلف حوالي 1.6 كرور روبية هندية بالإضافة إلى مكون إضافي من 57 طائرة مقاتلة. تخطط البحرية لتقديم مقترحاتها الى وزارة الدفاع في المستقبل القريب الذي سيكلف حوالي Rs 1.6 lakh crore في مرحلة الموافقة نفسها جنبا إلى جنب مع الطائرات المقاتلة والتكاليف الفعلية سوف تكون أكبر من ذلك مع مضي البرنامج قدما ". وتعتزم البحرية شراء 57 طائرة مقاتلة ذات محركين لحاملة الطائرات الثالثة , الامريكية اف -18 والفرنسية داسو رافال في السباق. واضافت المصادر انه اذا تجاوزت تكلفة الرافال ال 36 التى تم الحصول عليها للقوات الجوية فان الطائرات ال 57 ستكلفنا اقل من 90 الف الى 95 الف كرور روبية. وفي إشارة إلى التهديد الصيني، كانت البحرية طلبت بناء حاملة طائرات نووية ثالثة باستخدام التكنولوجيا والأنظمة الأمريكية التي ستكون أكثر تكلفة بكثير بالمقارنة مع الأنظمة القائمة. وتزعم البحرية انه يجب ان يكون هناك حاملة طائرات لكل من جانبي البحر الشرقى والغربى مع حاملة طائرات واحدة فى الاحتياطى في حالة تجديد او تصليح اى من الحاملتين. ومع ذلك، وزارة الدفاع ليست حريصة جدا على المشروع بسبب ارتفاع التكاليف التي ينطوي عليها، وأنه سيجبر الحكومة على تغيير خطط الاستحواذ للسنوات المقبلة مما يجبرها على الانتظار الى جانب قائمة من أنظمة السلاح المطلوبة على وجه السرعة من الجيش، والقوات الجوية. 25 مليار دولار لحاملة ثالثة مع 57 مقاتلة - البحرية الهندية لديها حاملة طائرات واحدة في الخدمة INS Vikramaditya في حين INS Vikrant تحت الإنشاء في كوشين شيبيارد ومن المتوقع أن تنضم إلى الخدمة في السنوات القليلة المقبلة. ولشراء طائرات لحاملة الطائرات، طرحت البحرية طلبا للحصول على معلومات لكنها لم تحصل على تصريح من وزارة الدفاع لاصدار المناقصة للمشروع. ومع ذلك، سمحت البحرية بالفعل للبائعين بإعطائها عرضا عما إذا كانت طائراتهم سوف تكون قادرة على الاقلاع من الروسية المنشأ INS Vikramaditya أم لا. كما ذكرت مصادر بوزارة الدفاع انه يتعين التفكير مرة أخرى في الحاجة إلى زيادة توسيع أسطول حاملات الطائرات لأن جميع الأهداف والطرق في منطقة المحيط الهندي يمكن أن تعتني بها الأصول والقواعد الموجودة في المنطقة. وبسبب هذا رفضت وزارة الدفاع الغاء برنامج البحرية الذى يستمر خمس سنوات حيث وافقت على ذلك على الاقل لمضاعفة ميزانية الشراء الحالية للوزارة. واضافت المصادر ان الحكومة الهندية تنفق بالفعل 28 فى المائة من ميزانيتها الاجمالية للوفاء بمتطلبات الخدمات الثلاث وزيادتها الى مستوى اعلى لا يبدو ممكنا فى المستقبل القريب. https://www.indiatoday.in/mail-toda...whopping-rs-1-6-lakh-crore-1144836-2018-01-15
  3. الولايات المتحدة تنشر سفينة هجومية برمائية جديدة في اليابان نشرت قوات البحرية الأمريكية في جنوب غربي اليابان سفينة هجومية برمائية جديدة يمكنها حمل مقاتلات الشبح المتطورة طراز F-35B. وقد دخلت السفينة "USS Wasp" ميناء ساسيبو بمحافظة ناغاساكي في حوالي الساعة التاسعة صباح يوم الأحد، لتحل محل سفينة هجومية برمائية أخرى. وقد تم تحديث السفينة "USS Wasp" لاستيعاب طائرة النقل "أوسبري" القادرة على الهبوط العمودي. كما يمكن إنزال وإطلاق المقاتلات طراز F-35B المنشورة بالفعل في قاعدة عسكرية أمريكية في مدينة إيواكوني غربي اليابان.
  4. بدأت الصين العام الماضي بتشييد حاملة طائراتها الثالثة فى حوض بناء السفن في شنغهاي، وفق ما أفادت به صحيفة South China Morning Post نقلا عن مصادر عسكرية صينية. وقال مصدر عسكري صيني إن "العمل جار في الوقت الراهن في تحضير هيكل السفينة ومن المتوقع أن يستغرق ذلك حوالي عامين" ولذلك لا يزال من السابق لأوانه الحديث عن موعد إنزال الحاملة الثالثة إلى المياه. وفي وقت سابق ذكرت نفس الصحيفة، أن حاملة الطائرات الجديدة قد تنجز مع حلول عام 2021 . مصدر www.scmp.com/frontpage/international وتحاول الصين إنشاء أسطول بحري قادر على العمل في مختلف مناطق المحيطات العالمية بهدف ضمان الأمن القومي الصيني. ولكن القوات البحرية الصينية تمتلك في الوقت الراهن فقط حاملة طائرات واحدة – "لياونينغ" التي تم تشييدها على أساس الطراد السوفيتي "فارياغ" الذي اشترته الصين من أوكرانيا في عام 1998. وبدأ العمل في تحويله إلى حاملة طائرات بحوض بناء السفن في مدينة داليان الصينية عام 2005. وشهدت السفينة أول اختبارات بحرية في أغسطس 2011 ودخلت في عداد القوات البحرية الصينية في سبتمبر 2012، وفي نوفمبر 2012، تم الإعلان عن أول تجربة ناجحة لهبوط مقاتلة من طراز J-15 على ظهر هذه السفينة. صورة للحاملة الاولي الصينية بعد دخولها خدمة فعلية لياونينغ" ----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- وفي أبريل من العام الماضي، دشنت الصين وأنزلت إلى المياه حاملة طائراتها الثانية هيا الحاملة CV001A التي كانت بالكامل من إنتاجها الوطني. ويتوقع أن تدخل هذه الحالملة الثانية الخدمة الفعلية في وقت لاحق من العام الجاري. وذكرت المصادر أن حوض بناء السفن Shanghai Jiangnan Shipyard Group نال الموافقة على بدء العمل في بناء السفينة الثالثة الجديدة بعد الدورة الدورية السنوية للبرلمان الصيني في مارس من العام الماضي. أطلقت الصين رسميا الأربعاء حاملة طائرات ثانية وهيا الحاملة CV001A, التابعة لها وذلك في احتفال لمناسبة نقل الحاملة إلى المياه، حسبما ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا". وهذه السفينة تعد الأولى التي يتم تصنيعها بالكامل في الصين. وتملك بكين حاملة طائرات أخرى هي "لياونينغ" التي بنيت في الاتحاد السوفيتي. ووفقا لـ"رويترز"، فأنه من غير المتوقع أن تدخل حاملة الطائرات، التي صممت في الصين وبنيت في ميناء داليان بشمال شرق البلاد، الخدمة قبل العام 2020. وجرت مراسم إنزال السفينة بحضور نائب رئيس المجلس العسكري المركزي الصيني، الجنرال فان تشانغلونغ. وكان من المتوقع إنزال السفينة إلى الماء يوم 23 نيسان/أبريل، ولكن تم تأجيل المراسم.CV001A, first indigenous Chinese (PLAN) aircraft carrier launched, took just 5 yrs 3 mnths for completion pic.twitter.com/SGZY1glbwF يذكر، أن بناء أول حاملة طائرات محلية الصنع، بدأ في الصين في تشرين الثاني/نوفمبر عام 2013. ويبغ طولها 315 مترا وعرضها 75 مترا والوزن 70 ألف طن، والسرعة 31 عقدا بحريا. وذكرت السلطات الصينية أن حاملة الطائرات قادرة على حمل 36 مقاتلة من نوع "جي 15". والإعلان الذي نشرته وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) ترددت بشأنه أنباء كثيرة من قبل حيث نشر محللون عسكريون أجانب ووسائل إعلام صينية على مدى شهور صورا التقطتها الأقمار الصناعية وقصصا إخبارية بشأن تطوير حاملة الطائرات الثانية. ويأتي تدشين حاملة الطائرات عقب احتفال الصين يوم الأحد بالذكرى 68 لتأسيس البحرية الصينية ووسط تصاعد التوتر مجددا بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة بسبب البرامج النووية والصاروخية لبيونغ يانغ. https:///world/201704261023696944-الصين-حاملة-طائرات/
  5. 2018-01-03 أعلنت البحرية الملكية البريطانية بيع حاملة المروحيات "إتش إم إس كوين إليزابيث" للبرازيل مقابل 94 مليون جنيه إسترليني وترفض العرض التركي وأوضح خبراء أن بيع هذه السفينة سيقلص القدرات الحربية للبحرية البريطانية، ولكن في نفس الوقت، فإن قيمة الصفقة سوف تسهم في سد عجز الإنفاق الدفاعي المقدر بحوالي عشرين مليار جنيه إسترليني. ودخلت "إتش إم إس كوين إليزابيث" الخدمة في البحرية البريطانية منذ عام 1998، ويراها البعض بمثابة درة الأسطول الملكي. وبناء على هذه الصفقة، لن تمتلك البحرية البريطانية أي حاملات للمروحيات بعد نقل ملكيتها لنظيرتها البرازيلية وسط توقعات بدخولها الخدمة رسميا بحلول 2020. ووصف مراقبون قيمة صفقة البيع بالمخيبة للآمال حيث أن تكلفة تدشينها قدرت بحوالي 150 مليون جنيه إسترليني عندما دخلت الخدمة كما أعيد تأهيلها مقابل 65 مليون جنيه إسترليني عام 2014. $#$
  6. شاركت سفينة شركة إلبيت الإسرائيلية Seagull او النورس الغير مأهولة وحاملة طائرات هليكوبتر HMS Ocean في تمرين بحري بين البحرية الملكية والبحرية الإسرائيلية. و ذكرت إلبيت انه خلال هذا التمرين قامت السفينة الغير مأهولة بمهمة كشف عن الإلغام البحرية و تنفيذ الإجراءات المضادة و مهمة مسح ورسم مسار آمن ل حاملة المروحيات البريطانية الوحيدة HMS Ocean . وعندما رصدت السفينة الإسرائيلية اجسام مشابهه للإلغام قامت بشكل فورى بتنبيه حاملة الطائرات وبالتالى توجيهها الى مسـار أمن . و قامت السفينة البحرية المكافحة للألغام الإسرائيلية بمهمتــها فى الوقت الذى تم التحكم بها عن بعد من مـركز تحكـم عملياتى على الشاطئ بالإضافة الى قيامهـا بإجراء تمرين مناورة تكتيكيــة و ابحرت في تشكيل بحرى ضم سفن حربية إسرائيلية و حاملة المروحيات البريطانية إتش ام اس اوشن .. المصدر والخبـر كامل : https://ukdefencejournal.org.uk/elbit-systems-reveal-details-exercise-hms-ocean-unmanned-israeli-vessel/
  7. يقوم الحرس الثوري الإيراني بالتدريب على مواجهة أقوى الأسلحة الأميركية وأكثرها تهديداً لإيران في حالة اندلاع حرب جديدة في المنطقة، وفق ما نقلت تقارير إعلامية إيرانية مؤخراً. في هذا الإطار، قام الحرس الثوري منذ فترة ببناء مجسم عن حاملة الطائرات الأميركيّة “يو أس أس نيميتز” (USS Nimitz)، حيث نفّذ تدريبات لاستهداف تلك الحاملات إضافة إلى إغراقها في غضون “خمسين ثانية”. ويعتقد عسكريون دوليّون أن إيران لا يمكنها أن تواجه الآلة العسكرية الأميركية بل إنها ستكون فريسة سهلة للأسحة الأميركية الدقيقة والمتطورة وذلك بسبب الفجوة الزمنية في مستوى ونوعية المعركة التي تفرضها أميركا على خصومها العسكريين، وهي معركة تشارك فيها قوات برية وبحرية وجوية وجوفضائية، ولا يمكن مع هذا التنسيق الهائل بين فروع الجيش الأميركي، أن يصمد في مثل هذه المواجهة، كما يقول خبراء. وفي شباط/فبراير الماضي، أعلن الحرس الثوري عن تدمير ذلك المجسّم في مناورات عسكريّة ضمّت زوارق تابعة لبحريّة الحرس الثوري. وقال نائب القائد العام للحرس العميد حسين سلامه إنّ إيران لم تكشف كامل قوّتها خلال التدريبات، حيث تمتلك إيران صاروخ “قادر” المضاد للسفن بمدى 345 كم، وزن الرأس الحربي 200 كغ تقريباً، بإمكانه أن يطارد هدفاً متحرّكاً؛ وهو صاروخ منخفض الكلفة وسهل الإطلاق، ويمكن أن يُنشر ضمن أسراب. لذلك، ومع استخدامه بأسلوب مخادع ، يمكن أن يشكّل “تحدّياً هائلاً” لأنظمة الدفاع في السفن الحربيّة. من جهته، قال الناطق باسم البنتاغون حينها الكولونيل ستيف وورن: “هنالك فارقاً بين إغراق المجسّمات وإغراق الحاملات نفسها”. في الوقت نفسه، يعمل الحرس الثوري الإيراني على تطوير وسائل أخرى مثل الغوصات والزوارق الانتحارية، لكن إغراق أي حاملة طائرات ليس بالمسألة السهلة، وفق ما قال خبراء وعسكريين، لأن حاملة الطائرات هي في واقع الأمر منظومة أسلحة تتحرك بشكل متزامن تضم سفناً حربية للإسناد ولمواجهة أي طائر كما تتضمن غواصة تبحر بالقرب من حاملة الطائرات، ومنظمومة دفاع ضد الصواريخ، وضد الطائرات.
  8. USS Tripoli - LHA-7 amphibious assault ship United States Navy سفينة هجوم بر مائية سفينة المستقبل متعددة المهام يو اس اس طرابلس حاملة طائرات حاملة مدرعات ناقلة جنود سفينة انزال سُميت طرابلس تكريماَ لجنود مشاة البحرية الأمريكية الذين إحتلوا مدينة درنة الليبية عام 1805 ( معركة درنة ) يو اس اس طرابلس برمائية الحرب السريعة من الدرجة أميركا طائرات المستقبل و طائرات الضربة المشتركة أخذت مكانها على متن يو اس اس طرابلس تحمل وحدة مشاة بحرية مؤلفة من 1700 جندي مارينز بكامل عتاده و عديده يو اس اس طرابلس جيش بري محمول بحراَ و جواً التكلفة التقديرية مليارين و خمسمائة ألف دولار الإزاحة : 45 ألف طن - الطول : 257 م - العرض : 32 م الدفع محركين غاز و 2 كهرباء - السرعة : أكثر من 37 كم / سا مٌزودة برادار السيطرة و التحكم بإطلاق النار AN/SPQ-9B fire control مٌجهزة برادار البحث الجوي radarAN/SPS-48E air search radar التسليح : قاذفة صواريخ RIM-116 دفاع جوي عدد 2 قاذفة صواريخ سبارو دفاع جوي عدد 2 نظامين Phalanx CIWS systems سبعة مدافع رشاشة مزدوجة عيار 50 ملم الـطـائـرات F-35B Lightning IIMV-22B Osprey CH-53E Super Stallions helicopters UH-1Y ViperSH-60 Seahawk LAMPS III يو اس اس طرابلس من الفئة أميركا صدر الأمر ببنائها عام 2012 جرى تعميدها في 16 ايلول 2017
  9. USS Abraham Lincoln - CVN 72 يو اس اس ابراهام لينكولن من أضخم حاملات الطائرات في العالم هي مركز قيادة القوات الجوية البحرية في المحيط الأطلسي شاركت في عملية عاصفة الصحراء و حرية العراق أخلت 20 ألف عسكري و عائلاتهم من الفلبينو تعتبر أكبر عملية إجلاء في وقت السلم شاركت في العمليات القتالية بالصومال المجموعة القتالية للحاملة دمرت مصنع أدوية في السودان بصواريخ توماهوك خضعت الحاملة لتجديد سطح الطيران و جناح الالكترونيات بكلفة 200 مليون $تكلفة البناء أربع مليارات و سبعمائة مليون دولارالطول : 333 متر - الارتفاع : 63 متر عرض سطح الطيران : 68 مالازاحة حوالي 105 ألف طن الدفع : محرك نووي عدد 2 و 4 محركات بخارية السرعة 56/كم مجهزة بأربع مراوح وزن كل مروحة 11 ألف كغ بقطر 6 معدد الدفات 2 وزن كل دفة 45 طن عدد المراسي 2 وزن كل مرساة 30 طن تحمل أكثر من 90 طائرة مقاتلة و مروحية F/A-18 Hornet - F-14 Tomcat - EA-6B Prowler S-3B Viking - C-2A Greyhound - E-2C Hawkeye SH-60F Seahawk - HH-60H Helicopter التسليح ثلاث قاذفات صواريخ سبارو و كل قاذفة بها ثمانية صواريخ مسلحة أيضا بأربع مدافع فلانكس عدد أفراد الطاقم : 6000 بحار عدد الوجبات في اليوم أكثر من 20 ألف وجبة يو اس اس أبراهام لينكولن من رموز القوة و الغطرسة الأميركية
  10. شركة Fincantieri الايطالية تبدأ العمل رسميا في بناء حاملة مروحيات جديدة c.6260LHD للبحرية الايطالية NavyRecognition‏ @NavyRecognition #Fincantieri Starts Working on @ItalianNavy Future Landing Helicopter Dock #LHD http://www.navyrecognition.com/index.php/news/defence-news/2017/july-2017-navy-naval-forces-defense-industry-technology-maritime-security-global-news/5385-fincantieri-starts-working-on-italian-navy-future-landing-helicopter-dock-lhd.html …
  11. بالصور مقاتلات J-15 البحرية الصينية تعمل رسميا علي متن حاملة الطائرات Liaoning A flotilla including aircraft carrier Liaoning has been undertaking trans-regional training since it set out from east China’s Qingdao on June 25. The naval formation includes destroyers Jinan and Yinchuan, frigate Yantai, and a squadron of J-15 fighter jets and helicopters. This training mission, like previous ones, is expected to strengthen coordination among the vessels and improve the skills of crew and pilots in different marine regions. The formation will visit Hong Kong Special Administrative Region (HKSAR) in early July to celebrate the 20th anniversary of thePeople’s Liberation Army (PLA) being stationed in HKSAR, Liang Yang, spokesperson for the PLA Navy, said Sunday. Officers and soldiers will attend various exchanges and activities with Hong Kong residents and the PLA Garrison in the HKSAR, and the warships will be open for the public to visit, Liang said. RELATED NEWS
  12. حاملة طائرات أمريكية ترسو فى إسرائيل كتب بواسطة الغد التاريخ: 11:57 م، 1 يوليو رست حاملة طائرات أمريكية قبالة الساحل الإسرائيلى فى ميناء حيفا صباح السبت لأول مرة منذ 17 عاما. وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية أن حاملة الطائرات “جورج إتش دبليو بوش” رست على بعد 4 كيلومترات من ميناء حيفا نظرا لأنها كبيرة جدا على دخول الميناء . وأوضحت الصحيفة أن سفن الأسطول السادس للبحرية الأمريكية كانت ترسو فى الميناء.. وشهدت المدينة وصول آلاف البحارة سنويا الأمر الذى كان يساهم بشكل كبير فى اقتصادها.. وبعد اندلاع الانتفاضة الفلسطينية عام 2000 توقفت السفن الأمريكية عن زيارة الميناء الإسرائيلى وفى 2007 وصلت سفن أمريكية إلى ميناء حيفا لكن لم يشهد الميناء أى زيارة من السفن حاملات الطائرات منذ 17 عاما. وتحمل السفينة الأمريكية نحو 80 طائرة حربية على متنها بجانب مروحيات ومدافع لحماية السفينة ويعمل عليها نحو 5700 شخص بينهم 2500 من القوات الجوية الأمريكية والباقين بحارة السفينة. http://www.alghad.tv/حاملة-طائرات-أمريكية-ترسو-فى-إسرائيل/
  13. أعلنت شركة هنتنغتون إنغالز إندستريز أن حاملة الطائرات التي تعمل بالطاقة النووية جون إف كينيدي (CVN79) إزداد طولها حوالي 70 قدما مع إضافة القاع السفلي حيث تم رفع الجزء السفلي في مكانه في قسم بناء السفن في الشركة فى نيوبورت نيوز ، حيث إكتمل هيكل حاملة الطائرات الجديدة الآن بنسبة 50 في المئة . حاملة الطائرات جون إف كيندي أثناء عملية رفع القاع السفلي فى حوض بناء السفن في مدينة نيوبورت نيوز بولاية فيرجينيا وعلى غرار الحالمة جيرالد فورد ، يجري بناء كينيدي باستخدام وحدات البناء، وهي عملية يتم فيها لحام أجزاء أصغر من السفينة معا لتشكيل وحدات هيكلية أكبر ثم يتم تثبيت المعدات، ورفعها في الحوض الجاف باستخدام ونش جانتري حمولة 1050 طن متري . وقال مايك شوكروس، نائب رئيس شركة هنتنغتون إنغالز إندستريز "هذا إنجازاً بارزا في جدول بناء السفن". "نحن في منتصف الطريق من خلال رفع الوحدات على متن السفينة، والعديد من الوحدات هي أكبر وكلها تقريبا أكثر اكتمالا من (CVN78) خلال نفس المرحلة , هذا هو واحد من العديد من الدروس المستفادة والتي تساعد على خفض تكاليف البناء وتحسين الكفاءة على كينيدي ". مصدر
  14. بعد عبور الفرقاطة الفرنسية Surcouf طراز La Fayette قناة السويس في الطريق إلى المحيط الهندي , أجرت الفرقاطة الفرنسية تدريببات بحرية مع عدد من القطع البحرية المصرية التابعة للأسطول الجنوبي الواقع في البحر الأحمر والذي تم تدشينه منذ أشهر معدودة بهدف حماية مصالح مصر في البحر الأحمر وبشكل خاص الحفاظ على سلامة حركة الملاحة البحرية في مضيق باب المندب . خلال التدريبات المشتركة شاركت القطع البحرية المصرية مع نظيرتها الفرنسية في عمليات تكتيكية مشتركة وتبادل زيارات إلى القطع البحرية . شاركت مصر بــ فرقاطة و زورق صواريخ شبحي ثقيل طراز سليمان عزت بالإضافة إلى حاملة المروحيات المصرية ENS.Gamal Abdel Nasser 1010 (القطع البحرية المصرية قامت بمهام مرافقة وحماية حاملة المروحيات) . تلا تلك التدريبات البحرية المشتركة مناورات جوية قامت خلالها مروحية فرنسية من طراز 36F Panther بالهبوط والإقلاع على سطح حاملة الطائرات المروحية المصرية , وقد أظهر أطقم التوجيه الجوي على متن حاملة المروحيات المهارة والدراية اللازمة في كيفية التعامل مع المروحية الفرنسية أثناء الهبوط والإقلاع وكذلك اثناء إنزال و إدخال المروحية إلى حجرة الطائرات عبر المصعد الخاص . [ATTACH]38019.IPB[/ATTACH] أثناء التدريبات ظهرت وحدتين أو أكثر لنظام دفاع جوي قصير المدى من طراز Avenger على سطح حاملة المروحيات جمال عبد الناصر للقيام بمهام الدفاع الجوي كحل مؤقت إلى حين التعاقد على نظام مخصص لذلك يتم دمجه لاحقا على حاملتي المروحيات . [ATTACH]38020.IPB[/ATTACH] Coopération entre le Surcouf et la marine égyptienne | colsbleus.fr : le magazine de la Marine Nationale
  15. أجرت البحرية الهندية بنجاح الأختبار الأول لإطلاق صواريخ منظومة "باراك-1" الإسرائيلية الصنع ، المنظومة التي تشترك في تطويرها وتصنيعها شركتي "إسرائيل للصناعات الفضائية IAI ، رافائيل لأنظمة الدفاع المتقدمة" ، باراك-1 هي صواريخ دفاع جوي عن نقطة ، وذلك من علي متن حاملة الطائرات الهندية INS فيكراماديتيا ، حاملة الطائرات الروسية الأصل وهي الحاملة الوحيدة أيضا في صفوف البحرية الهندية في الرابع والعشرين من مارس الماضي. مسئول في البحرية الهندية لمؤسسة جينز البريطانية العسكرية أن الصاروخ قام بالانطلاق واشتبك مع الهدف وقام بتدميره بنجاح ، الهدف كان يطير علي ارتفاع منخفض بسرعة شديدة وعلي مسافة تتراوح بين 10 و 12 كيلومترا قبالة الساحل الغربي للهند في بحر العرب. وفى بيان رسمى اعلنت البحرية ان عملية إطلاق الصاروخ من نوع باراك-1 قد تمت كجزء من "تفتيش الجاهزية التشغيلية" للقيادة الغربية للبحرية الهندية ، وتعزيز القدرات الاعتراضية والدفاعية لحاملة الطائرات INS فيكراماديتيا ضد الطائرات التي قد تقوم بالهجوم عليها والصواريخ المضادة للسفن والطائرات بدون طيار. وستشغل الحاملة مزيج من مقاتلات Mig-29k الروسية التي تسملتها وتخطط ايضا لادخال مقاتلات الرافال الفرنسية نسخ بحرية ايضا للعمل عليها مستقبلا عقب ذلك وافقت وزارة الدفاع الهندية على صفقة شراء بقيمة 8.6 مليار روبية هندية (132.3 مليون دولار أمريكي) في الثالث من نيسان/أبريل الجاري ستشمل 100 صاروخ باراك-1 للدفاع الجوي القصيرة المدي ، خمسة مليارات من التي ستذهب للتعاقد علي هذه الصواريخ ستخصص للبحرية ، وذلك وفقا لما صرح به أحد المسئولين في وزارة الدفاع الهندية. الموافقة علي الصفقة جاءت من قبل مجلس المشتريات الدفاعية داخل وزارة الدفاع الهندية قبل زيارة رئيس الوزراء نارندرا مودي لإسرائيل في يوليو 2017 ، في أول زيارة لرئيس وزراء هندي بتاريخ إسرائيل منذ تأسيسها عام 1948. يأتي هذا في أطار التعاون العسكري الكبير بين البلدين ، فهي ليست أول مرة تتقارب الدولتين عسكريا بل هي أحدث علامة علي تزايد التعاون العسكري بين إسرائيل ودولة عرف عنها لفترة طويلة إنحيازها للجانب العربي ، الأمر الذي تغير كثيرا في عهد رئيس الوزراء الحالي ناريندرا مودي ، كان مجلس الوزراء الهندي قد وافق نهاية الشهر الماضي علي صفقة لتطوير صواريخ (باراك الإسرائيلية الصنع للخدمة كمنظومة للدفاع الجوي في الجيش الهندي بصفقة بقيمة 2.5 مليار دولار أمريكي ، من المرجح أن يتم توقيع الصفقة خلال زيارة ناريندرا مودي لتل أبيب في يونيو حزيران القادم ، سبق ذلك تصنيع نسخة خاصة من طائرات هيرون الإسرائيلية الصنع سميت باسم TP لتلائم إلتزام دولة الهند كونها عضوا في نظام مراقبة الصادرات المتعدد الأطراف MTCR نظام يركز علي مراقبة تصدير تكنولوجيا الصواريخ ، وهي شراكة تطوعية غير رسمية بين 35 دولة لمنع انتشار الصواريخ والطائرات دون طيار القادرة علي حمل حمولة أكثر من 500 كجم لمسافات تزيد عن 300كم- فقللت من قدرات الطائرة كي تستطيع نيودلهي الحصول عليها ، واعلان مشاركة الهند في تدريبات "العلم الأزرق" التي تنظمها إسرائيل بين العديد من أسلحة الجو العالمية.مصدر
  16. Gerald R. Ford Carrier Expected to Begin Sea Trials This Week The aircraft carrier Gerald R. Ford is expected to head to sea this week for its first round of sea trials, a top Navy officer said Monday. The $12.9 billion next-generation warship had been poised to pull out Tuesday, but weather concerns scuttled those plans, sources said. "I would expect the ship to get out to sea in the near term and probably this week," said Vice Adm. Tom Moore, who heads Naval Sea Systems Command. Moore said the Navy could take delivery of the ship in late April or early May. Moore spoke with reporters after a panel discussion at the Sea-Air-Space exposition being held at the Gaylord National Convention Center in National Harbor, Md. The Ford has suffered through a series of delays, much of it due to growing pains with new technology. That includes electromagnetic catapults and aircraft arresting gear that uses water-twister technology. But now the Ford is showing progress just as the Trump administration wants to proceed full speed ahead with expanding the fleet, which includes an extra aircraft carrier. Nuclear-powered aircraft carriers are built exclusively by Newport News Shipbuilding, a division of Huntington Ingalls Industries. The carrier has successfully concluded a "fast cruise," a simulated underway period where the ship remains pier side, Moore said. The initial round of at-sea tests are known as builder's trials, where the ship's basic systems are put through rigorous checks. Then Ford will go through a brief period of downtime, the length of which depends on what is found during builder's trials, Moore said. The next step is acceptance trials, with Navy inspectors on board. Following that is delivery. "If things go as expected, we'll get the ship delivered in the next month or so," Moore said. "We'll get it commissioned this summer. That's my hope." Commissioning is more of a ceremonial issue and depends on schedule availabilities, he said. For example, the Navy would have to coordinate with ship's sponsor Susan Ford Bales and other high-level officials before setting a date. In a separate presentation at Sea-Air-Space, another Navy officer described sea trials for Ford as "imminent." That was according to Capt. Doug Oglesby, the program manager for the next two Ford-class ships, the John F. Kennedy and the Enterprise. "They are right on the cusp," Oglesby said. The carrier was originally scheduled to deliver in September 2015. Delays, along with cost overruns, prompted the ire of some in Congress. But costs have since stabilized, and Navy officials say they have worked through problems on critical systems. Meanwhile, Oglesby said the Navy was pleased with progress on the Kennedy and Enterprise. The Kennedy's price tag is $11.4 billion, down from the Ford's $12.9 billion. The Kennedy will be built with 18 percent fewer production hours than Ford, a savings on the order of 9 million man hours, he said. Kennedy is about 27 percent complete and will be 50 percent erected by June, Oglesby said. It will replace the USS Nimitz, which will be inactivated in 2025, he said. Advance work has already begun for the new Enterprise. The Navy expects to award a construction contract for that ship in 2018, Oglesby said. Sea-Air-Space is billed as the premier naval exposition in the U.S. It attracts some 11,500 visitors, about 300 exhibitors and representatives from nearly 70 countries. Every major defense contractor is represented. The exposition continues through Wednesday. ترجمة مختصرة ستتجه حاملة الطائرات جيرالد ر. فورد الى البحر هذا الاسبوع لاجراء التجربة البحرية الأولى حاملة الطائرات من الجيل القادم تبلغ قيمتها 12.9 مليار دولار البحرية قد تسلم السفينة فى اواخر ابريل او اوائل مايو يذكر أن تأخرت في التسليم بسبب سلسلة من معوقات التطور التكنولوجي للقواذف الكهرومغناطيسية و كذلك مكابح الطائرات التي تستخدم تكنولوجيا الإعصار المائي و قد تمت تجربة محاكاة سريعة للحاملة بأنظمتها الأساسية و سوف يتم بعد ذلك تفتيش من البحرية ثم التسليم و كان من المقرر تسليمها في 2015 هناك مشروع لحاملة أخرى ( كينيدي ) سعرها 11.4 مليار دولار حيث سيتم بنائها بأقل 18% من فورد بما يوفر 9مليون ساعة تشغيل و التي ستحل محل يو اس اس نيميتز التي ستتقاعد في 2025 military [ATTACH]37621.IPB[/ATTACH] [ATTACH]37622.IPB[/ATTACH]
  17. دشنت البحرية اليابانية ( قوات الدفاع الذاتي البحرية اليابانية ) دخول حاملة المروحيات الثانية من طراز Izumo-class في يوكوهاما في 22 مارس فيديو ( ملفات الفيديو لا تستجيب للـ Upload .. من يظهره من السادة مسئولي المنتدى له جزيل الشكر )
  18. حاملة الطائرات الأمريكية في رحلتها الأخيرة حيث تتوجه إلى تكساس حيث مثواها الأخير لتخريدها و تقطيعها في حوض بناء السفن 11 / 3 / 2017 الفيديو USS Independence just leaving Bremerton - YouTube
  19. وصلت كبرى سفن أسطول البحرية الملكية البريطانية "أتش أم أس أوشن" صباح اليوم السبت، إلى مرفأ بيروت - الرصيف 13، في زيارة إلى لبنان، تستمر حتى بعد ظهر غد الأحد، وذلك "تأكيداً "للشراكة البريطانية اللبنانية الراسخة". وتأتي هذه الزيارة في ختام جولة شرق أوسطية، قامت بها البارجة، وتعاونت خلالها مع عدد من دول منهم مصر و"شركاء التحالف" منهم: الولايات المتحدة الاميركية، وفرنسا واستراليا تأكيدا "لالتزاماتها اتجاه بالمنطقة". وقد تولت حاملة الطوافات "أتش أم أس أوشن"، في الأشهر الأخيرة قبل وصولها إلى بيروت، قيادة القوة الضاربة المشتركة (CTF50)، وهي قوة متعددة الجنسيات تتولى مراقبة التدفق التجاري الحر وحرية الملاحة البحرية والأمن الاقليمي في الشرق الأوسط. علما أنه هذه هي المرة الاولى، التي تتولى فيها بريطانيا قيادة هذه القوة الضاربة برئاسة الكومودور -عميد في البحرية الملكية- البريطاني قائد القوات البرمائية المشتركة أندرو بيرنز. وتزن البارجة ألف طن، وهي أكبر قطعة حربية عاملة في البحرية الملكية البريطانية، تحمل طوافات وسفينة هجوم برمائي، الا أن زيارتها الى لبنان ليس لها علاقة بأي عمليات حربية. جولة إعلامية وفي هذه المناسبة، نظمت السفارة البريطانية، جولة للاعلاميين في أرجاء البارجة للاطلاع على كل اقسامها والعناصر التشغيلية الرئيسية فيها، شرحت خلالها المسؤولة اللوجستية في البارجة الرائدة جود تيري عن "مهام والعناصر التشغيلية الرئيسية للبارجة، التي تعد أكبر قطعة بحرية حربية تشغيلية في البحرية الملكية". وردا على سؤال للوكالة الوطنية للاعلام، عن هدف الزيارة، أجابت تيري: "الزيارة هي لتأكيد قوة الصداقة بين المملكة المتحدة ولبنان"، لافتة "لدينا مع لبنان، علاقات عسكرية، ديبلوماسية واقتصادية ونريد تقوية هذه العلاقات". وردّاً على سؤال حول مسار جولتها الشرق أوسطية، أجابت: "البارجة غادرت المملكة المتحدة منذ ايلول الماضي، أبحرت في البحر الأبيض المتوسط عبر قناة السويس إلى منطقة الخليج، ثم مسقط حتى وصلت الى هنا، والآن نحن في طريق عودتنا الى الوطن". السفير البريطاني ثم كان لقاء للإعلاميين مع السفير البريطاني هيوغو شورتر، الذي رد على اسئلة الصحافيين، فقال: "ان الرسالة التي يحملها مجيء هذه البارجة إلى بيروت، هو التزام المملكة المتحدة بشراكتها مع لبنان". وأضاف "لدينا علاقة عريقة مع لبنان، وشراكة قديمة العهد مع المؤسسات الرئيسية في لبنان المسؤولة عن الأمن والدفاع. ونحن نعمل مع الجيش اللبناني منذ سنوات عديدة، وأعتقد أنكم تعرفون عن مشاريعنا على الحدود، لمساعدة الجيش اللبناني في تأمين الحدود، عبر الأفواج والأبراج وقدرات المراقبة. لكن علاقتنا مع لبنان لا تقتصر على مجال الدفاع، بل تشمل ايضا المجال الأمني، ونحن نعمل مع قوات الأمن الداخلي منذ أكثر من ثماني سنوات، وهناك مجالات كثيرة أخرى تتعلق بالتكنولوجيا والتعليم والشؤون الاجتماعية والبلديات في البلاد"، لافتاً "الزيارة رمز قوي للشراكة المستمرة والدائمة بين لبنان والمملكة المتحدة". وردّاً على سؤال، عن وعود بتقديم مساعدات للجيش اللبناني، أجاب: "المسألة لا تتعلق بوعود جديدة، بل بوعود التزامنا المستمر اتجاه لبنان"، مذكراً بـ"الإلتزامات التي قدمتها المملكة المتحدة للبنان في الأشهر الأخيرة، منها 160 مليون جنيه لقطاع التعليم، ومواصلة تدريب الجيش اللبناني حتى العام 2019". وردّاً على سؤال، أوضح أن "المملكة المتحدة سوف تقدم هبة من المعدات، إلى مغاوير الجيش اللبناني لتعزيز قدراتهم في الطرقات الوعرة وجميع الأحوال الجوية". ؟.؟.؟
  20. وفقا لبيان صادر عن القوات البحرية،البرازيلية اكدت انه بعد عدة محاولات لاستعادة القدرة التشغيلية لساو باولو، خلصت القيادة البرازيلية أن برنامج التحديث سوف يتطلب استثمارات مالية عالية، تحتوي على الشكوك التقنية وستطلب فترة الإنجاز مدة طويلة لذا قررت البحرية إخراج الناقلة على مدى السنوات الثلاث المقبلة. [ATTACH]35314.IPB[/ATTACH] حاملات الطائرات كليمنصو والتي أعيد تسميتها ،فوش فرنسية الصنع، هي من تصميم كاتوبار . منطقة الهبوط 165.5 متر (543 قدم) طولا و 29.5 متر (97 قدم) . سطح الطيران 265 متر (869 قدم) . مصعد الطائرة إلى الأمام في الميمنة، وتم وضع المصعد الخلفي على الحافة في سطح السفينة لتوفير مساحة للحظيرة. . أبعاد الحظيرة 152 من 22-24 متر (499 من 72-79 قدم) مشروع النظام الأساسي، من قبل هيئة الأركان العامة البحرية عام 1949، طلب أربع حاملات الطائرات من 20،000 طن ، حيث اقترحوا أسطول الناقلة من ستة طائرات. تحمل صواريخ، قنابل AM-39 اكسوسيت والقنابل النووية التكتيكية. مثل أختها كليمنصو، خضعت فوش للتحديث والتجديد، لتحل أربعة من ثمانية مدافع 100 ملم مع اثنين من أنظمة الدفاع الجوي Crotale. على عكس كليمنصو، استقبلت فوش في عام 1997 اثنتين من قاذفات Sadral ( 6 صواريخ ميسترال لكل منهما). تم شراء تلك القاذفات من فرنسا في عام 1994. وسوف يتم سحب الناقلة مرة واحدة وتخطط القوات البحرية البرازيلية لمواصلة تدريب الطياربن على طائرات الأجنحة الثابتة على الحرب البحرية، في الداخل والخارج على حد سواء. وأنطلقت 23 يوليو 1960.ونالت الترخيص حاملة للطائرات 15 يوليو 1963 مع رقم هوية السفينة R 99. كان اول اختبار ل " داسو رافال " جوا من الحاملة فوش (و ليس كليمنصو) بعد التعديلات على سطح السفينة في عام 1992 لتعمل من هذه الناقلة و تلتها المزيد من التعديلات على سطحها سنة 1995- بعد 37 عاما في البحرية الفرنسية، في 15 تشرين الثاني عام 2000، تم بيعها للبحرية البرازيلية، وسميت ساو باولو. وخلفتها شارل ديغول في البحرية الفرنسية 1983-1984، تم إرسال سفينة إلى لبنان للعمليات القتالية خلال الحرب الأهلية و تناوبت مع كليمنصو لتوفير الدعم الجوي المستمر لقوات حفظ السلام الفرنسية. في 22 سبتمبر 19 دمرت Super Étendards العاملة على الحاملة فوش مواقع للقوات السورية بعد اطلاق عدد قليل من قذائف المدفعية على قوات حفظ السلام الفرنسية. 10 نوفمبر Super Étendards هربت من التعرض للضرب من قبل SA-7 منظومات الدفاع الجوي السورية المحمولة قرب برج البراجنة بينما كانت تحلق فوق مواقع الدروز. في 17 نوفمبر عام 1983، هاجمت نفس الطائرات ودمرت معسكر تدريب لحركة امل الشيعية في بعلبك بعد هجوم على قوات المظليين الفرنسيين في بيروت. في أكتوبر عام 1984، أرسلت فرنسا فوش لعملية Mirmillon قبالة سواحل ليبيا، ردا على التوتر في خليج سرت. شاركت في الحروب اليوغوسلافية لدعم عمليات الأمم المتحدة. كانت أيضا جزءا من عمليات قوات التحالف الناتو وحلقت طائرات البحرية فوق صربيا في عام 1999. وأضطرت على لانسحاب في الأربع أشهر الأولى من نشرها، الأطول في تاريخ خدمتها، بسبب مشاكل مع نظام المنجنيق مصدر
  21. [ATTACH]35220.IPB[/ATTACH] في اخر تصريحات لوزير الدفاع الهندي السيد مانوهار باريكار ان بلاده في طريقها لتمهيد الطريق لمقاتلتي F / A-18 والرافال لتكون مقاتلات حاملة الطائرات الجديدة التي ستدخل الخدمة لدي البحرية الهندية India Defence: Minister Manohar Parrikar's declarations pave the way to F/A-18 & Rafale fight for being IndianNavy's new carrier fighter [ATTACH]35219.IPB[/ATTACH]
  22. ذكرت وسائل إعلام أن حاملة الطائرات الصينية الثالثة سيتم بناؤها على الأرجح بحلول العام 2021، وستكون مزودة بمسرعات إقلاع بخارية بدلا من الإقلاع السطحي الحر. الصين في الطريق إلى حاملتها الثانية "شاندونغ" وتوجد لدى البحرية الصينية في الوقت الحالي حاملة الطائرات "لياونينغ"، بنيت على أساس الطراد السوفيتي "فارياغ"، وكانت بكين اشترتها من أوكرانيا العام 1998. وأعلنت وزارة الدفاع الصينية، في نهاية أكتوبر 2015، بدء بكين، لأول مرة، العمل في بناء حاملة طائرات جديدة تنتمي إلى الطراز "Type 001A". ونقلت صحيفة "South China Morning Post" عن لين غوليان الخبير من هونغ كونغ قوله إن :"أول حاملة طائرات من نوع Type 002 ينتظر بناؤها بحلول العام 2021"، لافتا إلى أن بكين تخطط لبناء اثنتين على الأقل من هذا الطراز الذي تبلغ إزاحتها المائية (الوزن) 85 ألف طن، أي أكثر من حاملة الطائرات الأولى "لياونينغ" التي تبلغ إزاحتها 55 ألف طن، فيما يبلغ وزن حاملة الطائرات الثانية التي لا تزال قيد البناء 70 ألف طن. وأشارت الصحيفة الصينية إلى أن أستاذا في أكاديمية الدفاع الصينية كان أعلن في وقت سابق أن بناء حاملة الطائرات من طراز "Type 002"، والتي ستكون الثالثة في البحرية الصينية، قد بدأ في شنغهاي منذ شهر مارس 2015. ونقلت "South China Morning Post"، عن مصدر مقرب من البحرية الصينية، أن حاملة الطائرات الثالثة ستزود بثلاثة مسرعات إقلاع بخارية بدلا من ممرات الإقلاع السطحي الحر المستخدمة في الحاملتين الأولى والثانية. وأكد هذا المصدر المطلع أنه بعد الانتهاء من بناء هذه الحاملة الثالثة سيتطلب دخولها التام في الخدمة ضمن الأسطول الصيني الانتظار عدة سنوات، وذلك لأن تدريب طياري المقاتلات التي ستحملها سيحتاج إلى سنتين أو ثلاث. وكانت الصين أكملت بناء وتجهيز حاملة طائراتها الأولى "لياونينغ" في حوض بناء السفن في مدينة داليان بعد أن اشترتها من أوكرانيا، وقامت بتجربتها عمليا في العام 2011، ودخلت الخدمة في البحرية الصينية العام 2012، فيما يرجح الخبراء أن يتم بناء حاملة الطائرات الصينية الثانية من طراز " Type 001A " وتحمل اسم "شاندونغ" العام الجاري. الصين.. حاملة طائرات ثالثة في الطريق! - RT Arabic
  23. سحبت البحرية الأميركية بشكل رسمي حاملة الطائرات “يو أس أس إنتربرايز” (USS Enterprise) من الخدمة في 3 شباط/فبراير الجاري، وهي أول حاملة تعمل بالطاقة النووية في العالم، وفق ما نقلت وسائل إعلام أميركية عدّة. وجرى حفل سحب حاملة الطائرات من الخدمة في نيوبورت لبناء السفن في ولاية فيرجينيا لبناء السفن، حيث حضره أفراد الطاقم القدماء والحاليين والأفراد الذين ساهموا في بناء السفينة للمرة الأولى. هذا وأطلق على الحاملة أسماء عدّة وهي معروفة بشكل كبير تحت اسم “بيغ إي” (Big E)؛ حرف الـ”إي” يرمز إلى “إنتربرايز” (E for Enterprise). وهي تعتبر أكبر بارجة حربية في العالم حيث يبلغ طولها 342 متراً كلّفت الحاملة للمرة الأولى بالقيام بأولى مهامها في 25 تشرين الثاني/نوفمبر1961. وقد تم نشر حاملة Enterprise خلال أزمة الصواريخ الكوبية في عام 1962 وبعد هجمات 11 أيلول/سبتمبر الإرهابية عام 2001. وتعمل “يو اس اس انتربرايز” بالطاقة النووية، وتستطيع أن تقطع مسافة مليون ميل بحري بدون تجديد وقودها النووي، كما تستطيع أن تحمل 90 طائرة ومروحية. وكان يخطط لإنشاء 4 سفن أخرى مثل “يو اس اس انتربرايز”. إلا أن هذه الخطة لم يتم تحقيقها بسبب تكلفة باهظة لـ”يو اس اس انتربرايز” بلغت 451 مليون دولار. وعن مستقبل “يو اس اس انتربرايز” يقال إنها ستخرج من حيز الوجود باستثناء سطحها المجهز لإقلاع وهبوط الطائرات الذي سيتحول إلى نصب تذكاري. http://www.navy.mil/submit/display.asp?story_id=98707 ‘We are legend’: Navy bids farewell to ‘unmatched’ Enterprise | WDTN End of an era: aircraft carrier Enterprise decommissioned - Daily Press http://www.military.com/daily-news/2017/02/04/uss-enterprise-timeline-first-nuclear-powered-aircraft-carrier.html
  24. الهيكل التنظيمي لمركز توجيه وقيادة الحاملة الرئيس (أنظمة الملاحة): يتواجد هذا المركز في برج الملاحة ويعمل على التحكم في الحاملة وتوجيهها أثناء الإبحار وذلك من خلال مجموعة من مواقع العمل وأجهزة التحكم Consoles على النحو التالي: أولاً: كونسولة الدومان ومنها يتم توجيه الحاملة بواسطة الدفة والتحكم في وسائل الدفع الرئيسة والمساعدة بواسطة مُدير الدفة Helmsman الذي يتلقي الأوامر المباشرة من قبطان السفينة. ثانياً: كونسولة الملاحة وضابط الوردية وتتكون من مجموعة من شاشات البيان المختلفة ومُستشعرات الحاملة كمنظومة الرادارات الملاحية وعلى جانبي الكونسولة جهاز الخريطة الإلكترونية وجهاز منظومة الحفاظ على الموقع وخط السيرDynamic Positioning (DP) الذي يحتوي على مُستشعرات الرصد ومُستشعرات الرياح والحركة وكذا البوصلة الجيروسكوبية Gyrocompass. وتعمل منظومة DP على تحديد حجم وإتجاه القوى البيئية التي تؤثر على موقف الحاملة أثناء الإبحار ووضع الحاملة في زاوية إيجابية نحو الرياح والأمواج والتيار وتأمين عملية رباط الحاملة على الرصيف؛ يتواجد أيضاً على جانب الكونسولة مُكررات تقوية الإشارات كمُكرر لأجهزة قياس العمق أسفل الحاملة للأعماق الضحلة والأعماق المتوسطة ومُكرر عداد السرعة والمسافة ومُكرر لشاشة ضابط وردية العمليات لبيان الموقف السطحي والجوي أثناء الإبحار. ثالثاً: منضدة التوقيع الملاحي يتم توقيع موقع الحاملة خلال الإبحار بواسطة ضابط الملاحة طوال فترة الإبحار بإستخدام عدة طرق منها التوقيع الساحلي والفلكي والتوقيع الإلكتروني لذا يوجد على منضدة التوقيع جهاز تحديد الموقع بواسطة الأقمار الإصطناعية Differential GPS الأميركي وGLONAS الروسي وكذا جهاز التعارف الآلي بين السفن Automatic Identification System (AIS) الذي يعمل على تحديد موقع ومسار وسرعة ووضعية السفن عن طريق تبادل البيانات مع السفن الأخري القريبة. نظام AIS مُدمج معه أنظمة إستقبال من القمر الإصطناعي GPS Receiver وجهاز إرسال وإستقبال من النوع VHF Transceiver وأنظمة ملاحة أخرى مثل البوصلة الجيروسكوبية Gyrocompass ونظام قياس مُعدل الإنعطاف Rate of Turn Indicator. هذا ويمكن تتبع السفن المُزودة بنظام AIS بواسطة المحطات الساحلية لنظام التعرف الآلي بين السفنCostal Automatic Identification System Base Stations. رابعاً: كونسولة منظومة الإستغاثة والسلامة البحرية GMDSS تُعد GMDSS منظومة مُتفق عليها دولياً وهي عبارة عن مجموعة من إجراءات وأنظمة ومعدات السلامة وبروتوكولات الإتصال المُستخدمة في توفير السلامة وجعلها أكثر سهولة، وذلك لإنقاذ السفن المُتعثرة والزوارق والطائرات. تهدف المنظومة إلى التنبيه وتحديد الموقف من الأزمات بالإضافة إلى الإتصالات العامة وتبادل المعلومات ويتوافق معها جميع أنظمة إتصالات الحاملة. تعمل الكونسولة على إرسال وإستقبال إشارات الإستغاثة من وإلى السفن ومراكز البحث والإنقاذ المُختلفة، ويُمكن أيضاً إستخدامها في الحصول على خرائط الطقس والأحوال الجومائية في منطقة الإبحار. خامساً: كونسولة القائد (القبطان) والمناورات وهي شبيهه بكونسولة الدومان ولكن يتم إستخدامها أثناء المناورات الضيقة بواسطة قبطان الحاملة كمناورة الرباط على الرصيف والمُغادرة وكذا يُمكن إستخدامها أثناء إستقبال وإنزال الوسائط (مركبات الإنزال) بالبحر. سادساً: لوحة الأنوار الملاحية ومنها يتم التحكم في الأضواء الملاحية التي تُستخدم أثناء الإبحار ليلاً. أنظمة القيادة والتحكم: نظام المعلومات وقيادة العمليات والسيطرة طراز SIC 21 Command & Control Information System من الجيل الجديد. ويوفر للحاملة العلم الكامل بتفاصيل العمليات عن طريق أنظمة إتصالات متكاملة تربطها بباقي القوات حيث يعمل على تبادل المعلومات وتقييم مسار العمليات وأيضاً إدارة الخدمات اللوجيستية وهو نفس النظام العامل على حاملة الطائرات المقاتلة الفرنسية شارل ديجول ويتواجد في مركز قيادة العمليات المشتركة. هو من إنتاج شركة Thales الفرنسية . نظام إدارة المعارك: نظام إدارة المعارك المُتكامل من طرازSenit 9 والذي يعتبر قلب الحاملة ويتكون من نظام مُعالجة البيانات ونظام مُراقبة الأسلحة وأنظمة الملاحة ومجموعة مُتكاملة من أنظمة الإستشعار. ويتولى إدارة جميع ما سبق وإقتراح قرار الرد السريع على الأخطار والعدائيات المختلفة. يتواجد النظام في برج القيادة والدفاع، وهو من إنتاج شركة DCNS الفرنسية للصناعات البحرية.
×