Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'حسم'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 10 results

  1. فى إطار جهود الوزارة الرامية لملاحقة كوادر وعناصر الحراك المسلح لجماعة الإخوان الإرهابية المعروفة باسم حركة حسم المتورطة فى تنفيذ العمليات العدائية والمرصود اعتزامهم تصعيدها خلال المرحلة الراهنة توافقًا مع تكليفات قياداتهم بالخارج. توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطنى حول إصدار قيادات التنظيم الإرهابى تكليفات لعناصرها أعضاء الحراك المسلح "حسم" بمحافظة المنوفية بإعادة إحياء العمل المسلح بها والتدريب والإعداد والتجهيز لتنفيذ عدد من العمليات الإرهابية بهدف زعزعة الإستقرار وإثارة الاضطرابات، والتى تم التعامل معها وفق خطة أثمرت نتائجها عن ضبط القيادى أحمد سامى عبدالحميد عبدالعال – عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا. كما أسفرت الجهود عن تحديد الأوكار التنظيمية التى يختبئ فيها المرتبطين بالقيادى المذكور حيث تم ضبط 13 من هؤلاء الإرهابيين، كما تم مداهمة أوكار إعداد وتخزين العبوات التفجيرية، أسفرت عن ضبط ما يلى: × عدد ( 3 ) بندقية خرطوش. × فرد خرطوش. × كمية من المواد المتفجرة والدوائر الكهربائية المعدة للتجهيز. × مخرطة لتصنيع كواتم الصوت. × عدد ( 3 ) دراجة نارية. × مبلغ مالى قدره ( 160000 جنيه ). اعترافهم بسابقة إنضمامهم لمجموعات الحراك المسلح " حسم " منذ تشكيلها وتكليفهم برصد عدة أهداف ومنشآت أمنية خاصة أقسام الشرطة والسجون تمهيدًا لإستهدافها فى توقيتات متزامنة، كذا مشاركتهم فى عدة محاولات لإغتيال رجال الشرطة وبعض الشخصيات العامة. تم إتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم وتباشر نيابة أمن الدول العليا التحقيق مع المتهمين. وستستمر أجهزة وزارة الداخلية بكافة قطاعاتها فى ملاحقة أعضاء وكوادر الجماعة والفصائل الإرهابية الأخرى وتجفيف منابع الدعم بكافة أنواعه لعناصرها للحيلولة دون زعزعة أمن البلاد.
  2. أعلنت وزارة الداخلية أنه فى إطار جهود الوزارة لملاحقة العناصر الإرهابية المنتمية لجماعة الإخوان، والتى تتخذ من اسم حركة "حسم" واجهة إعلامية لها واضطلعت بارتكاب العديد من حوادث العنف خلال الفترة الماضية، فقد توافرت معلومات مؤكدة لقطاع الأمن الوطنى تفيد بقيام بعض كوادر الحركة عقب وفاة الإرهابى أحمد عمر سويلم، الذي لقى مصرعه بإحدى المواجهات الأمنية بمنطقة المرج - محافظة القاهرة، بتغيير محل إقامتهم درءًا للرصد الأمنى، وأنهم بصدد نقل معداتهم وأسلحتهم المستخدمة فى حوادثهم الإرهابية، ومنها حادث استهداف القول الأمنى، واعتزامهم فجر 18 الجارى التردد على مدينة الأندلس بالقاهرة الجديدة بالمنطقة المتاخمة لطريق السويس الصحراوى لاتخاذ أحد الأوكار بها مأوى لهم. تم التعامل مع تلك المعلومات عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا وإعداد الأكمنة اللازمة بمعرفة أجهزة الوزارة المعنية بالطرق المؤدية للمنطقة المشار إليها، حيث أسفرت عن الإشتباه فى إحدى السيارات بذات النطاق، وما إن تم الاقتراب منها حتى بادر مستقلوها بإطلاق أعيرة نارية تجاه القوات، ما دفعهم للتعامل معهم، وأسفر ذلك عن مصرع كل من الإخوانى الإرهابى أحمد عبد الناصر عبد الله محمد البهنساوى (مواليد 15/5/1993- طالب- يقيم قرية الأسدية/ مركز أبوحماد/ محافظة الشرقية)، والإخوانى الإرهابى عماد الدين سامى فهيم الفار (مواليد 15/1/1996- طالب - يقيم قرية البصارطة/ مركز دمياط/ محافظة دمياط). عُثر بالسيارة التى كان يستقلها المذكورون (والتى تبين أنها المستخدمة فى حادث التعدى على القول الأمنى بميدان محمد زكى) على ما يلى: "7 أسلحة آلية عيار 7.62×39مم، 2 طبنجة، 3 أجهزة لاسلكى، نظارة معظمة، كمية كبيرة من الذخيرة وفوارغ الطلقات، عدد من الماسكات والجوارب". يُشار إلى أن المذكورين من أبرز الكوادر بحركة حسم الإرهابية، ويعدان مسئولى التخطيط والتنفيذ لحادث إستهداف القول الأمنى بميدان محمد زكى الذى نتج عنه استشهاد اثنين من ضباط الشرطة وأحد الأفراد، فضلًا عن اضطلاعهما بدور فعال فى تنفيذ تكليفات قياداتهم الهاربين خارج البلاد بالتخطيط وتوفير الدعم اللوجيستى (الأسلحة المختلفة – العبوات الناسفة) لتنفيذ العديد من الحوادث الإرهابية، ومن بينها: زرع عبوة ناسفة على طريق الأتوستراد أسفرت عن استشهاد أحد ضباط قطاع الأمن المركزى وإصابة آخرين، اغتيال الخفير النظامى/ مسعود الأمير "قوة مديرية أمن دمياط"، محاولة اغتيال المستشار/ أحمد أبو الفتوح "رئيس محكمة الجنايات بمدينة نصر"، بالإضافة لرصد العديد من الشخصيات المهمة وضباط الشرطة والقوات المسلحة تمهيدًا لاستهدافهم. كما أن الأول محكوم عليه بالسجن المؤبد فى القضيتين رقمي "124/55/2016 جنايات عسكرية الإسماعيلية، 4404/2015 جنايات كلى الزقازيق" ومطلوب ضبطه فى القضية رقم 420/2017 حصر أمن دولة عليا "الحراك المسلح للجماعة الإرهابية"، والثانى محكوم عليه غيابيًا فى عدد من القضايا 10530/2015 كلى دمياط 10 سنوات، 13088/2015 جنح دمياط سنة، 18870/2015جنايات مركز دمياط بالحبس سنتين، ومطلوب ضبطه على ذمة عدد من القضايا، آخرها القضية رقم 420/2017 حصر أمن دولة عليا "الحراك المسلح للجماعة الإرهابية"، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة المشار إليها وتوالى نيابة أمن الدولة العليا التحقيق فيها. وأكدت وزارة الداخلية عزمها الشديد على المضى قدمًا لأداء واجبها فى حماية الوطن وملاحقة العناصر الإرهابية، وأهابت بالمواطنين التفاعل الجدى معها لرصد حركة العناصر الإرهابية الهاربة والإبلاغ عنها حفاظًا على أمن الوطن ومقدراته. http://www.elbalad.news/2851723
  3. الداخلية : مقتل مسئول عن عمليات إغتيال رجال الشرطة فى تبادل لاطلاق النيران الأربعاء، 12 يوليه 2017 03:44 م اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية أعلنت وزارة الداخلية مقتل أحد أهم كوادر حركة حسم الأرهابية فى تبادل لإطلاق النيران بمنطقة المرج بالقاهرة و المسئول عن تنفيذ عدة عمليات لإغتيال رجال الشرطة و قالت وزارة الداخلية فى بيان لها أنه إستمراراً فى ملاحقة وزارة الداخلية لعناصر ما يسمى بحركة حسم (الجناح المسلح لجماعة الإخوان الإرهابية) وتحديد أوكارهم التنظيمية التى يتخذونها مأوى لهم ومنطلقاً لتنفيذ أعمالهم العدائية توافرت معلومات مؤكدة لقطاع الأمن الوطنى تفيد إختباء أحد الكوادر الإرهابية التابعة لحركة حسم الإخوانية الهارب/ أحمد محمد عمر سويلم (28/1/1981 موظف– يقيم مركز الفشن/بنى سويف) السابق تورطه فى تنفيذ العديد من الحوادث الإرهابية وذلك بإحدى الشقق المؤجرة بمنطقة كفر الشرفا/المرج القاهرة - و أوضحت الداخلية أنه تم التعامل مع تلك المعلومات عقب إستئذان نيابة أمن الدولة وحال مداهمة القوات للشقة التى يختبأ فيها المتهم فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاهها مما دفعهم للتعامل مع مصدر النيران وأسفر ذلك عن مصرع الإرهابى المذكور، وعُثر بمحل الواقعة على (بندقية آلية، طبنجة 9مم، بندقية خرطوش، كمية كبيرة من الذخيرة وفوارغ الطلقات يذكر أن الإرهابى من أبرز وأخطر العناصر الإرهابية والسابق إضطلاعه وإشتراكه فى تنفيذ العديد من الحوادث الإرهابية أبرزها مايلى • إستشهاد أمين الشرطة / دياب عبداللطيف محمد من قوة قطاع الأمن الوطنى ببنى سويف بتاريخ 5/1/2016 موضوع القضية رقم 2250/2016 إدارى بنى سويف. • الشروع فى إغتيال أمين الشرطة / عبد الله إسماعيل عبد الله خليل من قوة قطاع الأمن الوطنى ببنى سويف بتاريخ 28/1/2016 موضوع القضية رقم 2250/2016 إدارى بنى سويف. • إستشهاد أمين الشرطة/ صلاح عبد العال من قوة مديرية أمن الجيزة بمدينة 6 أكتوبر بتاريخ 8/9/2016 موضوع القضية رقم 64/2017 جنايات عسكرية شمال القاهرة. • إستهداف القول الأمنى بميدان محمد ذكى بالطريق الدائرى بمدينة نصر بتاريخ 1/5/2017 مما أدى إلى إستشهــاد كل من (الرائد/ محمد عادل وهبة، الرائد/ أيمن حاتم عبدالحميد، أمين الشرطة/ شعبان محمد عبدالحميد) وإصابة عدد 6 مجندين.. موضوع القضية رقم 420/2017 حصر أمن الدولة العليا. - تم إتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة المشار إليها .. وتوالى نيابة أمن الدولة العليا التحقيق فيها . ,و أكدت وزارة الداخلية عزمها الشديد فى المضى قدماً لأداء واجبها فى حماية الوطن وملاحقة العناصر الإرهابية وتهيب بالمواطنين التفاعل الجدى معها لرصد حركة العناصر الإرهابية الهاربة والإبلاغ عنها حفاظاً على أمن الوطن ومقدراته . http://www.youm7.com/story/2017/7/12/الداخلية-مقتل-مسئول-عن-عمليات-إغتيال-رجال-الشرطة-فى-تبادل/3322401
  4. عناصر حركة حسم الارهابية أفادت قناة ON فى خبر عاجل بمقتل 2 من عناصر حركة حسم الارهابية، فى تبادل لإطلاق النار مع الأمن فى أكتوبر. http://www.youm7.com/story/2017/7/8/مقتل-2-من-حركة-حسم-الإرهابية-فى-تبادل-إطلاق-النار/3316376
  5. الجمعة، 07 أبريل 2017 04:04 م اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية أعلنت وزارة الداخلية مقتل مسئول الحراك المسلح "حسم" بجماعة الإخوان، بعد تبادل لاطلاق الرصاص مع قوات الأمن بدمياط. وقالت وزارة الداخلية، في بيان رسمي لها منذ قليل، إنه فى إطار الجهود المبذولة لكشف ملابسات واقعة وفاة الخفير النظامى مسعود عبدالله حسن الأمير "من قوة مركز شرطة دمياط" خلال شهر مارس الماضى وتحديد وضبط مرتكبيها، توافرت معلومات حول إختفاء أحد منفذى الحادث عضو الحراك المسلح الهارب " محمد.ع" مقيم قرية البصارطة في دمياط، بمنطقة المزارع السمكية بالسيالة. وأضافت الداخلية، أنه تم التعامل الفورى مع تلك المعلومات وإعداد الأكمنة اللازمة بالمنطقة لضبطه، إلا أنه أثناء محاولة القوات إستيقافه أثناء قيادته دراجة بخارية قام بإطلاق النيران على القوات مما دفعها للتعامل معه، وأسفر ذلك عن مصرعه والعثور بحوزته على بندقية آلية بداخلها 9 طلقات وتم التحفظ على الدراجة البخارية قيادته. وأوضحت الداخلية، أن القتيل كان مسئول مجموعات الحراك المسلح "حسم" التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية بقرية البصارطة في مركز دمياط والمسئول عن مقتل أحد العناصر الجنائية "محمد الزينى" فى القضية رقم 989 لسنة 2017 إدارى مركز شرطة دمياط الجديدة، ومحكوم عليه غيابياً فى عدد من القضايا، ومطلوب ضبطه وإحضاره فى 14 قضية خاصة بالحراك المسلح لتنظيم الإخوان الإرهابى أبرزها القضايا أرقام "800/2016 إدارى مركز دمياط "تفجير خط الغاز بدمياط، 316/2017 حصر أمن دولة عليا "تحرك عناصر تنظيم الإخوان الإرهابى" ، 19610/2014 جنايات مركز دمياط "تجمهر وتظاهر". وفى ذات الإطار ، تم إستهداف أحد الأوكار التنظيمية بقرية البصارطة والتى كان يتخذها المذكور وكراً للإختباء بها حيث عُثر بداخلها على "2 بندقية خرطوش، 2 خزينة بندقية آلية، 142 طلقة خرطوش، 220 طلقة آلية، 10 طلقات 9 مم، 2 فلاش ميمورى، قفاز، 4 خطوط هواتف محمول، كاميرا، 10 أظرف فارغة 9 مم، ظرف فارغ خرطوش ، ظرف فارغ آلى" وتم ضبطها وإتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة وإخطار النيابة المختصة لمباشرة التحقيق. الداخلية: مقتل مسئول الحراك المسلح "حسم" بدمياط فى تبادل لإطلاق الرصاص مع الشرطة - اليوم السابع
  6. «الإخوان» تخبئ كوادرها لتدريبهم على السلاح.. ومنظمات حقوقية تابعة للجماعة تدعى اعتقالهم «البوابة» تنشر أسماء 12 إرهابيا أبلغت «المنظمة السويسرية» باختفائهم.. بينهم «قتيل» حركة «حسم» مسئولون أمنيون: البلاغات تربكنا وتشوه صورتنا.. وخبير قانوني: لعبة لإفساد قضايا الإرهاب كشفت العملية الأخيرة لوزارة الداخلية التى استهدفت الإرهابى حسن محمد جلال، عضو حركة «حسم» الإخوانية المسلحة، الستار عن «لعبة» بلاغات الاختفاء القسرى التى تتقدم بها منظمات المجتمع المدني، إذ تبين أن المذكور أبلغت جمعية تُدعى «المنظمة السويسرية لحقوق الإنسان» عن اختفائه قسريا منذ ٧٠ يوما، مع ١١ إرهابيا آخرين تنشر «البوابة» أسماءهم، فيما لفت خبير قانونى إلى أن هذه الحيلة هدفها إفساد محاكمة المتهم بدعوى أن تاريخ القبض عليه لاحق على تاريخ الإبلاغ عن اختفائه. وأوضح مسئولون بوزارة الداخلية لـ«البوابة» أن «المنظمة السويسرية لحقوق الإنسان» هى بالأساس تابعة لجماعة الإخوان الإرهابية، وتقود مع منظمات مدنية أخرى حملة للإبلاغ عن حالات اختفاء قسرى كاذبة، من خلال «المجلس القومى لحقوق الإنسان» فى مصر، الذى يحيل هذه البلاغات إلى «الداخلية» لفحصها، وهو ما يربك أجهزة الأمن، ويعطى صورة سلبية عن مصر فى الداخل والخارج على السواء. وأضاف مسئولو «الداخلية» أن المنظمة السويسرية أبلغت من قبل عن اختفاء المدعو حسن محمد جلال، قسريا منذ ٧٠ يومًا، وتبين أنها كانت فترة تجنيده داخل صفوف الجناح المسلح لجماعة الإخوان، بحسب معلومات وردت لقطاع الأمن الوطنى تتضمن تحديد مكان اختبائه بإحدى المزارع فى منطقة جمعية السلام دائرة مركز أبوصوير الإسماعيلية، حيث شنت قوات الأمن حملة مساء أمس الأول، تمكنت من تصفيته بعد أن بادر بإطلاق الأعيرة النارية تجاه القوات، التى عثرت بجوار جثته على بندقية آلية و١٢ فارغًا لطلقات من ذات العيار. وأكد مسئولو الداخلية أن هذه المنظمات تساهم فى تسفير الإرهابيين بطريقة غير مشروعة إلى تركيا، ومنها إلى معسكرات الإرهابيين فى سوريا ثم العودة إلى الأراضى المصرية، للانضمام للحركات الإخوانية المسلحة مثل «حسم» و«العقاب الثوري»، لشن هجمات إرهابية بالبلاد، بينما تكون السلطات مشغولة بفحص بلاغات اختفائهم قسريا، كما أن بعضهم يتعرضون لمشكلات بالخارج ووزارة الداخلية لا تعلم عنهم شيئا. وكشف مصدر بالوزارة لـ«البوابة» أسماء ١١ شخصا أبلغت «المنظمة السويسرية» عن اختفائهم قسريا، وتبين أنهم مطلوبون فى قضايا إرهاب، وهم: عبدالله سعيد جبر، السيد دسوقي، عبدالوهاب محمود، محمد جمعة يوسف، عمر محمد عبدالواحد، أحمد محمد عطية، أحمد السيد أبوزيد، عمار ياسر العبوسي، أنس جمال خليفة، وليد كمال بهنسي، عبده الشناوي، إلى جانب حسن محمد جلال الذى تمت تصفيته. من جانبه، لفت الدكتور أحمد مهران، أستاذ القانون العام ومدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية، إلى أن السياسة التى تنتهجها تلك المنظمات الحقوقية الوهمية، تتلخص فى اتخاذ الإجراءات القانونية الاستباقية، مثل الإبلاغ عن اختفاءات قسرية لأعضائها، لتضليل العدالة وفتح ثغرات قانونية مآلها إفساد تحريات المباحث وإجراءات القبض والتفتيش، لهدم القضية أمام المحكمة، وإثبات بطلان إجراءات الضبط، كونه لاحقا على الاختفاء، بما قد يصب فى مصلحة المتهم وإفلاته من العقاب. \\https://www.albawabhnews.com/2415004
  7. [ATTACH]33744.IPB[/ATTACH] - اعترافات تنظيم “حسم”: تدربنا على يد “حماس” في السودان.. والعمليات تدار من تركيا كشفت الاعترافات التفصيلية التي أدلى بها 74 متهما من تنظيم (حسم)، تفاصيل مخطط جماعة الإخوان الإرهابية، لنشر الفوضى والعنف لإسقاط نظام الحكم الحالي، وقال المتهمون إن الجماعة شكلت "اللجنة الإدارية العليا" ومقرها تركيا لإدارة ملف "العمليات النوعية"، وخططوا لشن سلسلة تفجيرات تستهدف أبراج الكهرباء والمحمول، والبنوك، واستهداف 10 شخصيات عامة في كل محافظة، إضافة لتكديس الدولار لإسقاط ال، وزيادة الاحتقان في الشارع، إضافة إلى تخطيطهم للسيطرة الأمنية والإدارية على المنطقة الغربية لقربها من ليبيا. واعترف المتهمون بتنفيذ محاولتي اغتيال المفتي السابق علي جمعة، والنائب العام المساعد المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، والتورط في الهجمات ضد أفراد الشرطة، وتخطيطهم لاغتيال عدد من القضاة الذين ينظرون قضايا الجماعة، مشيرين إلى تلقيهم تدريبات عسكرية على يد عناصر من حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في دولة السودان. وأوضح المتهمون المقبوض عليهم، والمحالون ضمن 304 متهمين آخرين إلى النيابة العسكرية لاتهامهم بارتكاب 14 جريمة إرهابية وعمليات اغتيال، أن قيادات الجماعة الإرهابية خططت لـ"الاستيلاء على السلطة" وشكلت ما سمي بـ "اللجنة الإدارية العليا" والتي ضمت عددا من المتهمين من بينهم القيادي الإخواني محمد كمال، الذي قتل في اشتباكات مع الأمن أثناء القبض عليه، مضيفين أن اللجنة الإدارية شكلت "مجموعات العمل النوعية" لتنفيذ عمليات عدائية ضد مؤسسات الدولة ومنشآتها وعدد من القيادات الأمنية والشخصيات العامة. "موسى والسماحي" يديران العمليات وأضاف المتهمون في اعترافاتهم أن المتهمين يحيى موسى وعلاء السماحي، توليا مسئولية إدارة "العمل النوعي" من دولتي تركيا والسودان وتدريب العناصر المنتقاة بالدولة الأخيرة، مشيرين إلى أنهم كلفوا عناصر الحركة باستهداف أبراج الكهرباء وخطوط الغاز الطبيعي والمرافق العامة بالعبوات المفرقعة والأسلحة النارية، لخلق أزمات عامة في الدولة، إضافة لتخزين عملة الدولار وتكديس المرور، واستهداف 10 شخصيات عامة في كل محافظة. خطة الإخوان للسيطرة وقرر المتهمون في اعترافاتهم أنه في غضون شهر يونيو 2016 أعيدت هيكلة مجموعات العمل النوعي التابعة لجماعة الإخوان في هيكل تنظيمي جديد تحت مسمى (حركة سواعد مصر – حسم)، وقالوا إن رؤية الحركة الجديدة تقوم على 3 مراحل أولها تأهيل عناصر مجموعات العمل النوعي و تدريبها خارج البلاد، وثانيها تشكيل تيار سياسي معلن من القوى السياسية الرافضة لما أسموه بـ"الانقلاب العسكري" لإحداث حالة من الحشد الشعبي ليؤدي إلى ثورة شعبية تصل إلى إسقاط النظام الحاكم، وثالثها السيطرة الأمنية والإدارية على إحدى مناطق الجمهورية واتخاذها مركزا للمواجهة العسكرية مع قوات النظام الحاكم، حيث تم تحديد "المنطقة الغربية" لاقترابها من دولة ليبيا ومن خلالها يمكن التواصل مع قوات تنظيم (فجر ليبيا) لتوفير الدعم اللازم. أن المتهمين هم من عناصر جماعة الإخوان، وأن عددا منهم شارك في أعمال وأنشطة الاعتصام المسلح للجماعة برابعة العدوية، ومشاركتهم أيضا في أعمال التجمهر المسلحة المناهضة للدولة التي نظمتها الجماعة في أعقاب فض الاعتصام. خطة استهداف مدينة الانتاج وقرر المتهمون بتلقي عدد منهم، تكليفا بصناعة طائرة يتم التحكم بها عن بعد، بغرض استخدامها في استهداف أجهزة البث الخاصة الخاص بمدينة الإنتاج الإعلامي، غير أنه حال دون تنفيذ هذا المخطط ما تبين لهم من وجود أجهزة للتشويش على الإشارات اللاسلكية وشبكات الهاتف المحمول داخل المدينة. وكشفت الاعترافات أن مجموعات تنفيذ العمليات العدائية، علاوة على الدورات التدريبية العسكرية والحركية التي تم تلقينهم إياها، واستخدامهم لأسماء حركية وتطبيقات إلكترونية لتفادي الرصد الأمني، فإنهم اعتمدوا على دعم مالي أمدتهم به رابطة المصريين من أعضاء جماعة الإخوان خارج مصر، وذلك لتنفيذ عملياتهم العدائية. وأقر المتهمون باشتراكهم في رصد وتنفيذ عملية تفجير أبراج الكهرباء بنطاق مدينة الإنتاج الإعلامي أواخر عام 2015 على نحو أسفر عن انقطاع البث التلفزيوني للعديد من القنوات الفضائية التلفزيونية، وحرق حافلتين تتبعان البنك المركزي بمدينة السادس من أكتوبر، ورصد الحملات الأمنية بمدينة السادس من أكتوبر، تمهيدا لاستهدافها بعمليات عدائية، نفاذا لمخطط الجماعة بضرب مؤسسات الدولة وزعزعة الاستقرار لإسقاط نظام الحكم. كما اعترفوا بوضع عبوات ناسفة أمام عدد من فروع شركات الاتصالات المحمولة والمصالح الخاصة المملوكة لمواطنين، وتفجير عدد من أبراج كهرباء الضغط العالي، ووضع عبوات ناسفة أسفل وبالقرب من نقاط شرطية وسيارات تابعة لها، وإغتيال أمناء وأفراد شرطة، وقطع طريق قضبان السكك الحديدية. تدريبات على يد "كتائب القسام" وذكر عدد من المتهمين في اعترافاتهم، أنهم وآخرين تسللوا إلى دولة السودان عبر الدروب الصحراوية الحدودية، لتلقي دورات تدريبية عسكرية وحركية وتثقيفية، بمعرفة عناصر من كتائب عز الدين القسام (الجناح العسكري لحركة حماس).. حيث تضمنت تدريبات بدنية وأخرى على استخدام البنادق الآلية وبنادق القنص والمسدسات وفك وتركيب الأسلحة. وقالوا إن الدورات التدريبية التي تلقوها تضمنت أيضا دروسا حول أمن الأفراد لتوقي الاعتقال، واستخدام النقاط الميتة في التسليم والتسلم بترك الشيء محل التسليم في مكان مؤمن وإبلاغ المستلم بذلك المكان دون التقابل المباشر معه، فضلا عن كيفية التعامل مع المحقق عن طريق إبداء المعلومات الأقل حساسية وخطورة دون الأخرى أثناء الاستجواب، إلى جانب دروس في أمن المعلومات عن طريق دراسة كيفية تشفير البيانات واستخدام التطبيقات المؤمنة للتواصل، وأمن الهاتف المتمثل في عدم الاحتفاظ بصور شخصية أو ملفات هامة عليه، واستخدام أكثر من حساب على تطبيقات التواصل الاجتماعي للتضليل. وأضافوا أن الدورات تضمنت أيضا وسائل رصد الشخصيات والهيئات عن طريق دراسة كيفية تعقب ومراقبة الهدف محل الرصد والتخفي أثناء الرصد. وقرروا أنهم اتخذوا من عدد من الشقق والمزارع، مقارا تنظيمية لهم، حيث كانت تجري بها التدريبات العسكرية، وكان يتم التدريب على القنص وإطلاق النيران داخل عدد من المزارع التي كانت تستخدم أيضا في تخزين الأسلحة. المتهمون: المفتي السابق نجا من الموت لعدم إحكامنا التصويب واعترف المتهمون في التحقيقات التي أشرف عليها المستشار خالد ضياء الدين المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، ورأس فريق المحققين المستشار محمد وجيه المحامي العام بالنيابة، بتنفيذ عدة عمليات تفجير ومحاولات اغتيال، وحيازة أسلحة نارية، إضافة لمشاركتهم في التصدي لعملية فض اعتصام رابعة العدوية، حيث أطلقوا النيران صوب قوات الشرطة القائمة على الفض، وأيضا مشاركتهم في المسيرات المسلحة وأعمال التجمهر التي دبرتها الجماعة مستخدمين أسلحة النارية ومحدثات صوت وقنابل المونة وعبوات المولوتوف. وأوضح المتهمون تفاصيل محاولة اغتيال الدكتور علي جمعه مفتي الجمهورية السابق، نظرا لما أسموه بالتحقيقات "تعديه اللفظي الدائم على جماعة الإخوان وأعضائها، وإفتائه بجواز قتلهم وإهدار دمهم".. مشيرين إلى أنهم قاموا برصد محل سكنه عدة مرات، وتم الإتفاق على أن يكون التنفيذ في 5 أغسطس 2016 من خلال إطلاق الرصاص عليه باستخدام البنادق الآلية التي كانت بحوزتهم. وقالوا إنهم في يوم التنفيذ المتفق عليه تم توزيع الأسلحة النارية على العناصر المكلفة بإطلاق النيران على الدكتور علي جمعة، وتم تكليف أحد العناصر بتصوير العملية، وقاموا بتوزيع أنفسهم على سيارتين، حيث تمركزت السيارة الأولى بالشارع المقابل لمسجد "فاضل" المجاور لمسكن مفتي الجمهورية السابق، فيما تمركزت السيارة الأخرى في الجهة المقابلة لمسكنه خلف أحد المباني تحت الإنشاء متربصة لظهوره. وقالوا إنه في غضون الساعة 12 ظهرا، ظهر الدكتور علي جمعه في مرمى المجموعتين حال توجهه برفقة الحرس الخاص به من مسكنه مترجلين الى مسجد "فاضل" لأداء صلاة الجمعة، وما أن أبصروه حتى ترجل عنصران وهرولا تجاهه، وأطلقا عليه وابلا من الأعيرة النارية من البنادق الآلية التي كانت بحوزتهم.. كما أطلق عنصران آخران من الجهة الأخرى رصاص بنادقهم تجاه المفتي السابق، قاصدين جميعا قتله، غير أن تلك الأعيرة النارية لم تصبه لعدم إحكامهم التصويب، ففروا من محل الواقعة، وأعقب ذلك تبنى حركة "حسم" تلك الواقعة. خطة الجماعة لاغتيال القضاة كما أقر المتهمون بتنفيذ واقعة الشروع في قتل المستشار زكريا عبد العزيز عثمان النائب العام المساعد، باستخدام سيارة مفخخة.. موضحين أنهم رصدوا موكبه لمدة أسبوع، حيث وقفوا على مواقيت تحركاته والطرق التي يسلكها الموكب من منزله بالقاهرة الجديدة إلى مقر مكتب النائب العام الكائن بجوار مدينة الرحاب، كما وقفوا من خلال الرصد على النقاط التي يمكن فيها استهداف الموكب. وأضاف المتهمون في اعترافاتهم أنهم قاموا بتصنيع العبوة الناسفة من مادة الـ"RDX" المفرقعة ووضعها في سيارة ماركة دايو نوبيرا بيضاء اللون وتعتيم زجاجها، وقاموا بوضع السيارة المفخخة بحارة السير البطيء أمام أحد المطبات الصناعية في طريق عودة الموكب من مكتب النائب العام، في حين تمركز أحدهم في الجانب الآخر من الطريق وبحوزته جهاز التحكم في تفجير العبوة عن بعد. وأشاروا إلى أنه ما أن أبصر الشخص المكلف بالتفجير قدوم الموكب، وبدء عبور السيارات المكونة للموكب للمطب، قام بالضغط على زر التفجير عن بعد، لتنفجر السيارة المفخخة، وتصويره التفجير باستخدام كاميرا كانت بحوزته، غير أن الانفجار لم يسفر عن أية إصابات أو خسائر في الأرواح. واعترف المتهمون برصد تحركات السيارة الخاصة بالمستشار أحمد أبو الفتوح رئيس إحدى دوائر محاكم الجنايات، بمحيط سكنه بمدينة نصر، تمهيدا لإغتياله في عملية أطلقوا عليها اسما كوديا "الفكهاني" .. حيث قام عنصران من عناصر الجماعة برصد تحركات الهدف، وعلما بتردده على بعض المساجد المجاورة لمحل سكنه لأداء الصلوات، وألتقطا له مجموعة من الصور، وقاما بإرسالها لقيادات العمل النوعي تمهيدا لاستهدافه بعملية عدائية باستخدام سيارة مفخخة. كما أقر المتهمون بالتخطيط واستهداف سكن أحد القضاة بمنطقة "أوسيم" بعبوة مفرقعة في غضون يوليو من عام 2015 ، بعد أن وقفوا على عضويته بإحدى دوائر محاكم الجنايات التى سبق وأن نظرت قضية اتُهِم فيها وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي وقضي فيها ببرائته، حيث قام أحد المتهمين بوضع العبوة الناسفة أمام محل سكنه. وتبين من التحقيقات أن عددا من المتهمين سبق ضبطهم بمعرفة أجهزة الأمن وعرضهم على النيابة العامة، لاشتراكهم في المسيرات المسلحة لجماعة الإخوان الرافضة لعزل محمد مرسي من سدة الحكم، وأنهم عقب إخلاء سبيلهم عاودوا الاشتراك في تلك المسيرات وما صاحبها من أعمال عنف وقطع للطرق. وكشفت اعترافات المتهمين عن رصدهم منشآت عسكرية وشرطية من بينها مبان تابعة لجهاز الأمني الوطني، وأبراج كهرباء وارتكازات شرطية وسيارات ومدرعات شرطة في عموم الجمهورية. وأشاروا إلى أنهم لجأوا إلى تمويه سيارات لاستخدامها في أعمالهم العدائية، ولجأوا إلى اتسمية أنفسهم بأسماء حركية، واستخدموا تطبيق "تليجرام" الالكتروني الآمن في التواصل مع بعضهم البعض تفاديا للرصد الأمني، ولتنفيذ عملياتهم العدائية. كما أظهرت الاعترافات اعتناق عدد من عناصر التنظيم، لأفكار تنظيم "داعش" الإرهابي القائمة على تكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه وقتله بدعوى "عدم تطبيقه الشريعة الإسلامية وموالاته الكفار" . القيادة العامة في تركيا لإسقاط النظام المصري في 2020 وأكد المتهمون، في اعترافاتهم أن جماعة الإخوان أنشأت مكتب القيادة العامة بدولة تركيا يضم ممثلين عن الجماعة بجميع دول العالم، لوضع السياسة العامة للجماعة دون التقيد بمصالح الدول، واضطلاع جماعة الإخوان بتكوين مؤسسات ية وإعلامية بدولة تركيا ينتهى إنشائها بنهاية عام 2017 لتكون مصدر دعم مادي ومعنوي لتنفيذ مخططاتهم الرامية الى إسقاط النظام المصري بنهاية عام 2020 عبر قيام تلك المؤسسات بمحاربة مؤسسات الدولة المصرية ومهاجمتها. اعترافات "حسم": مخطط إخواني يستهدف إسقاط نظام الحكم المصري
  8. أمر المستشار خالد ضياء الدين، المحامى العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، اليوم الأربعاء، بإحالة 304 متهمين بحركة "حسم"الإرهابية إلى النيابة العسكرية، لاتهامهم بارتكاب 14 عملية إرهابية كبرى. وكشفت التحقيقات عن أن حركة حسم الإرهابية تأسست عقب ضبط الكثير من قيادات وعناصر الإخوان، حيث فكروا فى إحياء العمل المسلح للتنظيم من خلال تشكيل تنظيم مسلح جديد، واتخذوا عدة مسميات أشهرها "حسم، ولواء الثورة"، وانتقوا عناصر للحركة مما تتوافر فيهم المقومات النفسية والبدنية، وتم إخضاعهم لدورات تدريبة متقدمة عسكرية واستخباراتية داخل وخارج البلاد، وتولت الحركة تنفيذ عمليات إرهابية داخل مصر، سعيا لإسقاط النظام والاستيلاء على السلطة بالقوة. وأكدت التحقيقات تولى كلا من "يحيى السيد موسى، ومحمود محمد فتحى بدر، وأحمد عبد الهادى، وعلى بطيخ، ومحمد جمال حشمت صلاح الدين، وخالد صلاح الدين فطين" قيادة وإدارة التنظيم من خارج البلاد، بالاتفاق مع قيادات التنظيم بالداخل وهم "محمد رفيق مناع، وحمدى طه العبثى، والهلال عمر نصر"، بالإضافة إلى "أحمد عمر دراج، ومحمد على إسماعيل بشر"، على تشكيل غرفة عمليات بالخارج المسئول عنها المتهم "محمد عبد الحفيظ أحمد حسن" لتتولى العمليات داخل مصر، وتدير من تركيا. وأوضحت تحقيقات النيابة، أن المتهمين اتفقوا على تشكيل تنظيم مسلح جديد بدعم بعض العناصر الاستخباراتية بدولتى تركيا وقطر، وإخضاع عناصر التنظيم لدورات تدريبة عسكرية واستخباراتية، وتمت التدريبات العسكريه فى شمال السودان على استخدام الأسلحة المتطورة، وتصنيع العبوات، وتولى مسؤلية التدريب "طارق السيد أحمد عبد الوهاب". وأضافت التحقيقات أن المتهمين استحدثوا هيكل تنظيمى جديد يتكون من قيادة عامة تولاها "محمد كمال"، وقيادة تنفيذية تولاها "محمد السيد محمد" و"ياسر محمد رفعت إبراهيم"، وإدارة الدعم المركزى تتولى الدعم المالى اللوجيستى لعناصر التنظيم، وإدارة الشريعة من عناصرها المتهمين "محمد صلاح شداد محمد عبد الحفيظ عبدالله"، وإدارة متابعة الوحدات الإدارية وهى الخاصة بإعداد قواعد بيانات التنظيم، وإدارة المعلومات وبنك الأهداف، وعناصرها يتولون تجميع الأهداف التى تم رصدها، وتحديد الشخصيات والمنشآت المستهدفة بالعمليات الإرهابية، وإدارة العمليات التى تتكون من 8 مجموعات، وقسموا الجمهورية لقطاعات وخطوط. إحالة 304 متهمين بـ"حسم" للنيابة العسكرية لارتكابهم 14 عملية إرهابية - اليوم السابع
  9. بسم الله الرحمن الرحيم كـــــــــــــل عـــــــام وجميع الإخوة الأعضاء بألف خير بمناسبة (عيد الفطر الكريم) أعادة الله علينا بالخير واليمن والبركات إن شاء الله حنتكلم اليوم عن مجال مهم فى ميزان القوة العسكرية وهو موضوع صغير و بسيط .... اهمية الموضوع بترجع لأن الأقمار الصناعية الخاصة بمجالات الإستطلاع و الإتصالات أصبحت بتلعب دور رئيسى فى حسم الحروب الحديثة . أيضاََ حنتكلم عن طريق مجابهتها والتقليل من فاعليتها ,,, مــــــــــــــقدمة واجبة فى البداية ,,, * بدء الإنسان يتجه نحو غزو الفضاء والتعرف على مكوناته ونجح العلماء الألمان فى تصنيع أول صاروخ سنة (1944) وأستمرت المحاولات والأبحاث حيث دخلت العديد من دول العالم ميدان السباق لغزو الفضاء. * التطور المستمر فى تكنولوجيا الفضاء الخارجى جعل العديد من الدول وفى مقدمتها أمريكا وروسيا الدخول بقوة فى هذا المجال وأصبح لهما برامج عملاقة وأيضا لحقت بها عدة دول أخرى ومن أهم هذه الدول إسرائيل طبعاََ . * يعتبـر الإتحاد السوفيتي أول من حقق نجـاح فى تصنيع وإطلاق أول قمر صناعي يغزو الفضاء ويهبط على سطح القمر سنة (1957) ثم جاءت الولايات المتحدة فى محاولاتها الناجحة بإطلاق أول قمر صناعي لها سنة (1963) . * أصبح إستخدام البعد الجو فضائي فى العمليات العسكرية أمراً حتميا فى ظل تطوير الأقمار الصناعية وإستخدامها فى المجال العسكري والذي يشكل تحديا حقيقياً الأمر الذي يتطلب مجابهته بشتى الطرق والأساليب الإيجابية والسلبية . * لعبت الأقمار الصناعية دوراً فعالاً فى الحروب الحديث سواءً فى إستطلاع الأهداف وتحديدها بكل دقة أو فى توجيه الصواريخ البالستيكية والكروز والصواريخ (جو / أرض) وأيضاً فى تنسيق أعمال قتال القوات عن طريق إرسال صوراً كاملة لمسرح العمليات والذي أدى إلى تحديد نتائج جميع الحروب الحديثة . طــــــــــــيب ,, ندخل فى صلب الموضوع ,, (( الأقمار الصناعية من حيث النشأة والتطور عالمياً ومنظومة الأقمار الصناعية بمنطقة الشرق الأوسط )) 1- تعتبر الأقمار الصناعية العسكرية ذات أهمية كبرى للدول العظمى فحرصت كل دولة على إطلاق العديد ممن الأقمار التى تخدم مجالها العسكرى لما لها من إمكانيات عالية فى الإستطلاع والتجسس والإنذار المبكر والتصوير الجوى والدقة فى تحديد الإحداثيات الملاحية ليلاً ونهاراً وفى مختلف الأحوال الجوية . 2 - تكنولوجيا تصنيع و إطلاق الأقمار الصناعية ونجح الإتحاد السوفيتي فى إطلاق أول مركبة فضائية تصل إلى سطح القمر فى الرابع والعشرين من أكتوبر عام (1957) . 3- بدأ ت نشأة الأقمار الصناعية مع ظهور صناعة الصواريخ وتطورها حيث نجح العالم الألمانى (يدنرفون براون) فى تصميم أول صاروخ عام (1926) وتمت أول تجربة لإطلاق الصاروخ الألمانى عام (1930) وأطلق عليه الألمان صاروخ (MIRAC- 2) . 4- يعرف القمر الصناعى بأنه جسم يطلق فى الفضاء الخارجى إلى مدار حول الأرض فإذا وضع هذا الجسم على مسافة كافية من الأرض وخارج الغلاف الجوى فإنه سيواصل الدوران حول الأرض بلا حدود ويتم تجهيزه بالمعدات والأجهزة الخاصة بالإتصالات والملاحة ويحتاج لصاروخ لحمله ودفعة إلى مدارة المحدد فى الفضاء الخارجى . ((( أنــــــــــــــــــــــــــــــــــواع الأقــــــــــمار الصـــــــــناعية ))) أ – أقمار الإتصالات : يصل إرتفاع أقمار الاتصالات إلى (36000) كيلومتر من سطح الأرض ومن أهم أنواعه قمر الإتصالات الصينى (RACO Sat-1) وقمر الإتصالات الأمريكى (HS-376) والقمر الفرنسى (TELE COME-2C) . ب - أقمار الإستطلاع بالتصوير : تعتبر من أقدم وأكثر أقمار الإستطلاع إستخداماً وتبعد بمسافة من (200-1500) كيلومتر عن الأرض لتحقيق أفضل نتائج ودائما ما تستخدم فى المجال العسكرى والتجسس . ﺠ - أقمار الإنذار المبكر : تتميز هذه النوعية بتوفير فترة إنذار تصل إلى ثلاثون دقيقة وتعتبر الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا من الدول المسيطرة على إستخدام هذه الأقمار نظراً للتكلفة الباهظة للمعدات المستخدمة فى هذا المجال وأيضا التكنولوجيا العالية فى تقنيات هذا النظام . د - أقمار الإستطلاع الإلكتروني : تعمل أقمار الإستطلاع الإلكتروني ضمن مجموعة أقمار الاستطلاع والتجسس ولكنها تتميز بقدرة التصنت على الإتصالات اللاسلكية وتقوم أيضا بتحديد باراميترات مصادر الإشعاع الكهرومغناطيسى بما يحقق إستطلاع مواقع البث الرادارى . ه – أقمار الإستشعار عن بعد : تعتبر أقمار الإستشعار عن بعد أحد أنواع أقمار الإستطلاع المستخدمة فى المجال العسكرى لما تتميز به من القدرة التحليلية العالية والتى تصل إلى واحد متر . د - الأقمار الرادارية : يعتبر الإستشعار الرادارى وسيلة إيجابية تعتمد على إرسال الموجات الكهرومغناطيسى فى حيز الميكروويف للقيام بأعمال مسح منطقة كبيرة ويتم إستقبال الموجات المرتدة والتى من تحليلها يمكن التعرف على خواص هذه المنطقة ويعتبر القمر الرادارى الأوروبي (ERS-2) والقمر الرادارى الكندى (RADAR SAT-1) من أهم أنواع هذه الأقمار . _____________________________________________________________________ ((( البرنامج الفضائى الإسرائيلي ))) أ – بدأ علماء إسرائيل على إجراء أبحاث نظرية وتدريس الموضوعات المتعلقة بالفضاء فى المدارس والجامعات وإقامة علاقات أكاديمية بينهم وبين علماء الدول المتقدمة فى علم الفضاء و أوضحت الدراسات الأولية ضرورة تحقيق المتطلبات الأساسية الآتية : (1) إنشاء قاعدة علمية قادرة على الأبحاث الفضائية والفلكية الموسعة . (2) تمويل كافى للجنة القومية لأبحاث الفضاء . (3) صواريخ لإطلاق الأقمار الصناعية وصناعات إلكترونية متقدمة. (4) تعاون وثيق مع وكالات الفضاء الأخرى . ب- تحقق حلم إسرائيل فى الخامس من يوليو عام (1961) بإطلاق إسرائيل لصاروخ بدائى يحمل بعض معدات الأرصاد الجوية ووصل حتى ارتفاع (80) كيلومتر. ((( مــــــــــــراحل الــــــــــبرنامج الفــــــــــــــــــــــضائى ))) أ - المرحلة الأولى : تهدف هذه المرحلة إلى التأكد من قدرة الوكالة على إنتاج قمر صناعى وصاروخ لإطلاقه واختبار قدرة القمر على الالتزام بمداره لفترة زمنية محددة والتأكد من كفاءة محطة المتابعة الأرضية وقد نفذت هذه المرحلة بإطلاق القمر الصناعى (أوفـق – 1) فى (19) سبتمبر عام (1988) والقمر الصناعى ( أوفق – 2) فى الثالث من إبريل عام (1990) . ب - المرحلة الثانية : يتم فيها إنتاج و إطلاق قمر إستطلاع اكثر تطوراً و أطول عمراً يستطيع البقاء فى مداره لمدة تتراوح بين عامين وعشرة أعوام ويحتوى على أجهزة علمية مختلفة ويستغرق العمل فى هذه المرحلة عامين أو ثلاثة وكان إطلاق القمر (أوفق – 3) فى الخامس من إبريل عام (1995) إيذانا بنجاح العمل فى المرحلة الثانية . جـ - المرحلة الثالثة : تتصف هذه المرحلة بقدر بالغ من الطموح إذ يحتوى على أحد عشر برنامجا لإطلاق أقمار صناعية متنوعة أطول عمراً واكبر حجماً من الأقمار الصناعية السابقة ويستخدم فى إنتاجها معدات إلكترونية أكثر تطوراً . د - التطور المنتظر فى المنظومة الفضائية الإسرائيلية : أ– دراسة إستخدام الطائرة (C-130) المرحلة الأولى بعد إنفصالها عن الطائرة وتحمل أقمار صناعية صغيرة لوضعها فى مدارات قريبة فى قذف مركبة إطلاق خفيفة تشتعل محركات ب- قيام إسرائيل بالتعاون مع أمريكا على تطوير وتصنيع أول قمر إستطلاع رادارى إسرائيلى يحمل مستشعر من نوعية (SAR) وسيتم الإعتماد على القدرات الذاتية فى تطويره وتصنيعه من خلال المؤسسات والشركات الإسرائيلية . ﺠ- قيام الحكومة الإسرائيلية بدراسة تطوير طرق جديدة لإطلاق الأقمار للتغلب على مشكلة الإطلاق فى إتجاه الشرق حيث تمت جميع عمليات الإطلاق من إتجاه الغرب عكس دوران الكرة الأرضية لتامين سرية تكنولوجيا التصنيع فى حالة فشل عملية الإطلاق وسقوط القمر. ____________________________________________________________________ (( مجالات الإستخدام للأقمار الصناعية وتأثير إستخدامها على الحروب )) {{ أهم إستخدامات الأقمار الصناعية فى المجال العسكرى }} أ – فى مجال الإستطلاع والتجسس : (1) تقوم الأقمار باستطلاع أماكن القواعد الجوية وخاصة قواعد تمركز القاذفات الإستراتيجية ومواقع الدفاع الجوى . (2) التصنت على الإتصالات وتسجيل المكالمات التليفونية المتصلة بشبكة الميكروويف وكذا مراكز القيادة والسيطرة . ب- فى مجال الإنذار المبكر : (1) الإنذار عن وتتبع الصواريخ البالستيكية وإكتشاف مواقعها . (2) مقاومة أعمال الإعاقة والشوشرة الإلكترونية المضادة . (3) مقاومة تأثير أشعة الليزر ويعتبر النظام الحالى للإنذار المبكر(DSP) منظومة متكاملة ﺠ- فى مجال الإستطلاع الإلكتروني : (1) تقوم بإستطلاع جميع مصادر البث اللاسلكى والرادارى الموجودة فى الفضاء الخارجى (2) تحديد الخواص الفنية للأجهزة الرادارية وأماكن تمركزها . (3) إكتشاف أماكن ووسائل الدفاع الجوى وتحديد الثغرات فى مناطق الكشف والتدمير. د - فى مجال القيادة والسيطرة ونقل المعلومات : (1) تامين الإتصالات ونقل المعلومات بين مراكز القيادة دون التعرض لأعمال الإعاقة والتشويش ولمسافات يصعب تحقيقها بوسائل المواصلات التقليدية مع إمكانية التعامل بشبكة مواصلات رقمية وصوتية دون الحاجة إلى إستخدام الكود والشفرة . (2) تحقق الأقمار الصناعية سهولة السيطرة على عدة تشكيلات (جوية– بحرية- دفاع جوى) وإرسال الأوامر إليها والتنسيق بينها فى وقت واحد . (3) نقل صورة تليفزيونية لمسرح العمليات داخل مراكز القيادة والسيطرة مما يحقق السرعة والواقعية فى إتخاذ القرار . ﻫ – فى مجال الإعتراض والتدمير : تكمن خطورة الأقمار الإعتراض والتدمير فى إنها عبارة عن منصة لإطلاق أشعة الليزر من الفضاء حيث يمكن لقمر صناعى واحد تدمير عدة أهداف دون أن تتمكن القوة الجويـة التقليدية من إعتراضه وتدميره و تعتبر الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا من الدول التى تسيطر على إستخدام هذه النوعية من الأقمار الصناعية فى هذا المجال . د- التطور المنتظر فى الأقمار الصناعية : أ – تم إنشاء شبكة من الأقمار الصناعية لإكتشاف الصواريخ قصيرة المدى والمعروفة باسم (شبكة صواريخ المسرح) ومن المنتظر العمل بها ضمن النظام الأمريكى للدفاع عن الصواريخ عام (2006) . ب- تطور أنظمة الملاحة الأمريكية باستخدام البرنامج الملاحى العالمى (GPS-2A) والتى من المنتظر أن تصل عدد أقماره إلى (33 ) قمر والمخطط الإنتهاء منه هذا العام . ﺠ- تقوم الولايات المتحدة بتطوير المستشعرات الخاصة بأقمار التجسس لزيادة إمكانية جمع المعلومات اللازمة لنظام الدفاع ضد الصواريخ الموجهة بالأقمار الصناعية ويعتبر تطوير هذه المستشعرات من البرامج الأمريكية السرية للغاية وتسمى (البرامج السوداء) ومن المنتظر بدء إستخدامها بنهاية (2005) . د – تطوير نظام المبكر الأمريكى (DSP) بإضافة مستشعرات من طراز( LEADER) والتى تعمل بنظام الليزر فى تتبع الوهج الناتج عن إشتعال المراحل الأولى عند إطلاق الصواريخ البالستيكية . ح – تقوم وكالة الفضاء الأمريكية بدراسة تصنيع الأطباق الطائرة لإستخدامها فى أعمال المراقبة والإنذار المبكر وإعتراض الصواريخ وتدميرها بإستخدام أشعة الليزر. _______________________________________________________ 1- كان لتأثير إستخدام الأقمار الصناعية فى العمليات العسكرية أثراً بالغاً فى كثير من الأحداث وخاصة الأقمار الصناعية التى تعمل فى المجال العسكرى وتعتبر حرب السادس من أكتوبر وحرب تحرير الكويت وحرب كوسوفا مثالاً على أهمية الأقمار الصناعية فى حسم الحروب. 2- ستظل حرب أكتوبر المجيدة عام (1973) علامة مميزة فى تاريخ النضال المصرى العربى حيث حققت القوات المسلحة أعظم إنتصاراتها وأثبتت القيادة المصرية قدرتها على قهر العدو الصهيونى الذى أشاع انه لا يقهر . 3- نتيجة للموقف المتدهور للقوات الإسرائيلية أوجد ضرورة حتمية لتدخل أمريكا لمساندة إسرائيل بكافة إمكانياتها المتاحة وأستخدمت الأقمار الصناعية الموجودة بالمنطقة العربية لإمداد إسرائيل بجميع المعلومات اللازمة عن سير القتال على الجبهتين المصرية والسورية مما كان له أثر فعال فى إكتشاف ثغرة الدفرسوار بين الجيشين الثانى والثالث والتى أثرت على سير القتال . 4- تعتبر حرب تحرير الكويت من أكبر المواجهات العسكرية و أعنفها منذ الحرب العالمية الثانية وقد إشتركت عدد كبير من الدول وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية ومن الدول العربية مصر والسعودية وسوريا . 5- أثبتت حرب تحرير الكويت أهمية إستخدام الأقمار الصناعية لتحقيق السيطرة على الحشود الضخمة المشتركة بالحرب والأعداد الهائلة من الأسلحة والمعدات وأيضا توفير المعلومات بالقدر الكافى وتداولها بين كافة القوات لضمان تنفيذ المهام على طول المواجهات الواسعة بمسرح العمليات . 6- قامت الولايات المتحدة الأمريكية بإقامة أكبر شبكة إستطلاع عسكرى وإنذار إلكترونى فى العالم فوق منطقة شبه الجزيرة العربية وزاد نشاط عمل الأقمار الصناعية فوق المنطقة منذ عام 1990م مع بداية حدوث الأزمة بين العراق والكويت . 7- لعبت الأقمار الصناعية العسكرية فى تحقيق أهداف حلف الناتو دوراً بارزاً لنجاح الحملة الجوية وتحقيق مبدأ الحلف فى إدارة العملية من بعد دون الدخول فى حرب برية وهنا برز دور الأقمار الصناعية سواءً فى إستطلاع هذه الأهداف وتحديدها بكل دقة بالإضافة إلى دورها فى توجيه الصواريخ البالستيكية والطوافة التى إستخدمت خلال العملية وأيضاً إستطلاع نتائج الهجمات الجوية مستفيداً من الخبرات السابقة لهذه الأقمار فى حرب الخليج. _______________________________________________________________________________ (( أنسب إسلوب لمجابهة الأقمار الصناعية )) 1- إن تعددية الإستخدام والمهام للأقمار الصناعية ومع إمتداد إمتلاك هذه التكنولوجيا لتغطى النطاق الدولى والإقليمى فقد تعددت بالتالى التهديدات المباشرة والغير مباشرة لمثل هذه الأقمار 2- إن تقديرنا للعدائيات يمتد ليشمل كافة التهديدات التى تتواجد سواءً كان مصدرها سطح الأرض أو من الفضاء وتتبلور هذه التهديدات فى التهديدات الأتية : أ - تهديدات الأقمار الصناعية بأنواعها ومهامها وإستخداماتها المختلفة . ب- تهديدات الصواريخ الموجهة بالأقمار الصناعية . 3- التهديدات التى تواجه وسائل الدفاع الجوى من إستخدام الأقمار الصناعية أ - إستطلاع الأهداف الحيوية وتحديد مواقع الرادار والصواريخ . ب- المتابعة المستمرة نهاراً وليلاً لأعمال المناورة وتحركات القوات خلال مراحل المعركة . ﺠ- تحديد الثغرات فى مناطق الكشف والتدمير بدقة عالية لوسائل الدفاع الجوى بما يحقق أنسب طرق إقتراب للطائرات المعادية أثناء تنفيذها للضربات والهجمات الجوية . د- إكتشاف مناطق إطلاق الصواريخ والإنذار عنها فى الوقت المناسب . 4- الإجراءات الإيجابية لمجابهة الأقمار الصناعية العسكرية : أ - أنظمة الإعتراض الفضائية وتشمل الآتي : (1) الأقمار الصناعية الإعتراضية . (2) منصات الليزر الفضائية . (3) المنصات النووية . (4) البلورات الذكية المدارية . ب- أنظمة الدفاع والإعتراض الأرضية : (1) أنظمة أشعة الليزر . (2) أنظمة الصواريخ التقليدية (أرض/ أرض – جو / أرض) . (3) أنظمة الصواريخ (جو / جو) . ﺠ- الأنظمة الإلكترونية المستخدمة فى مجابهة الأقمار الصناعية . 5- كيفية مواجهة التحدى الإسرائيلى فى المجال الفضائى : أ - دراسة إمكانية إنشاء وكالة فضاء عربية تحقق الإستفادة من الأقمار الصناعية العربية وإستخدامها فى جمع المعلومات لتوفير الإنذار المبكر للوطن العربى عن أى تهديدات جوية تعتمد على تكنولوجيا الأنظمة الفضائية . ب- الإستعانة بجميع خبرات الدول العربية والصديقة فى إنشاء برامج فضائية يهدف إلى دعم القدرات العربية فى منطقة الشق الأوسط . ﺠ- تكوين هيئة عربية لأبحاث الفضاء لتجميع العلماء العرب تحت هيئة موحدة وقد بادر الدكتور فاروق الباز العالم المصرى بدعوة الدول العربية لإنشاء هذه الهيئة عام 1989م والتى ستكون جدار حصين للدول العربية أمام الأطماع الصهيونية . د- تمتلك الأمة العربية جميع المقومات اللازمة لاقتحام المجال الفضائى من حيث الأموال والخبرات والكوادر الفنية وركائز الصناعات المدنية والعسكرية ولا ينقصها إلا التنسيق والاتفاق على خطة موحدة . 6- العائد القتالى من إمتلاك الدول العربية للأقمار الصناعية : أ - توفير صورة متكاملة عن الموقف الجوى للدول العربية يغطى كافة إتجاهات التهديد وخاصة التهديدات الفضائية . ب- توفر الأقمار الصناعية أزمنة إنذار كبيرة عن العدائيات الجوية كافية لرفع أوضاع الإستعداد القتالى وإتخاذ الإجراءات الإيجابية المضادة . ﺠ- تأمين تحركات الطيران الصديق على المستوى الإستراتيجى بين الدول العربية . د- تنسيق جهود الدول العربية فى مواجهة العدائيات الجوية والتعاون فى صد وتدمير الأهداف المعادية على طرق اقترابها . ه- نظرا للتكلفة الكبيرة لأنظمة الإعتراض الإيجابية ضد تهديدات الأقمار الصناعية وما يتطلبه ذلك من تكنولوجيا عالية لإستخدام تلك الأنظمة نجد أن إجراءات الإخفاء والخداع هى أنسب إسلوب لمجابهة تلك التهديدات من خلال تكوين منظومة متكاملة للإخفاء والخداع سواءً كانت (رادارية – حرارية - بصرية) . 7- أهداف الخداع فى مجابهة الأقمار الصناعية : أ - إخفاء مناطق تمركز و أوضاع القوات . ب- خداع وسائل إستطلاع الأقمار الصناعية عن التحركات وأعمال المناورة للقوات . ﺠ- الحفاظ على سرية التحضير للعملية ( فكرة وبداية و أسلوب إدارة العملية ). د- إخفاء التحضيرات وإعداد الدولة للحرب . ﻫ- إخفاء إتجاه المجهود الرئيسى للقوات . 8- إجراءات مجابهة أقمار الإستطلاع بالتصوير ( فوتوغرافى – حرارى ) : أ - إستخدام شباك التمويه التقليدية والحرارية . ب- إستخدام القباب البلاستيكية لإخفاء هوائيات الأجهزة الرادارية واللاسلكية . ﺠ- إختبار مواقع الدفاع الجوى فى المناطق التى توفر الإخفاء مع الإستفادة من المواقع الهيكلية. د - العمل على تغيير أوضاع الوحدات الفرعية بصفة دورية بين المواقع الحقيقية والهيكلية 9- إجراءات مجابهة أقمار الإستطلاع الرادارى : أ - إستخدام البواعث الرادارية فى المواقع الهيكلية. ب- إستخدام العواكس الركنية بأنواعها المختلفة ( مربع – مثلث – كروى ). ﺠ - إستخدام شباك التمويه الرادارية . د - المناورة بالترددات بين الأجهزة الرادارية فى مراحل المعركة المختلفة . 10- إجراءات مجابهة أقمار الإستطلاع الإلكترونى : تعتبر إجراءات مجابهة أقمار الإستطلاع من أهم الإجراءات لما تتمتع به أقمار الإستطلاع والتجسس الإسرائيلية (أوفق) من إمكانيات عالية جداً فى أعمال التجسس الإشارى والتصنت الإلكترونى والسعى للحصول على الخواص الفنية للمعدات و إسلوب إستخدامها وخاصة معدات الدفاع الجوى وتتم مجابهة أقمار الإستطلاع بإستخدام إجراءات الخداع الإلكترونى . 11- إجراءات مجابهة أعمال أقمار الإنذار المبكر : لمجابهة أقمار الإنـذار المبكر ضمن شبكة (GPS)الأمريكية والتى تستفيد منها إسرائيل وتساعدها فى إستخدام الصواريخ البالستيكية وكذا الإنذار عنها يلزم إتباع الأتى : أ - إستخدام وسائل الدخان الحرارى الذى يقلل من إكتشاف مراحل تسخين الصاروخ . ب- إنشاء مواقع هيكلية لهذه الصواريخ مجهزة بأجهزة مولدات حرارية وتتوافق فى بصمتها للمواقع الحقيقية . ﺠ- إستخدام الشبكات الحرارية فى عمليات الإخفاء للمواقع الحقيقية . د - إستخدام الدهانات الماصة للأشعة الحرارية وتكون محاكية لطبيعة الأرض . هـ - إجراءات الخداع الليزرى كالأتى : (1) المناورة المفاجئة مع إضاءة أهداف خداعية . (2) إستخدام الدخان يؤدى إلى إمتصاص كمية من أشعة الليزر وتشتيتها . ______________________________________________________________________________ (( المقترحات والتوصيات الشخصية )) ** أولاَ المقترحات : 1- الإستعانة بخبرات جميع الدول العربية الشقيقة والأجنبية الصديقة فى إنشاء برامج فضائية تهدف إلى دعم القدرات العربية و بالفعل بدأت السعودية والإمارات برامج فضائية طموحة .. لعل أخطرها البرنامج المصرى على الإطلاق وهو ما سيظهر منه بعض الملامح خلال السنوات القليلة القادمة برنامج عسكرى بإمتياز . 2- المتابعة المستمرة للتطور فى منظومة الفضاء الإسرائيلية وخاصة فى مجال الإستطلاع والتجسس (أفق) ودراسة إمكانياتها وأحدث ما أطلق من أقمار فى هذه السلسلة . 3- التركيز على الإجراءات السلبية لمجابهة الإستطلاع بالأقمار الصناعية وتكوين منظومة متكاملة للإخفاء والخداع سواء كانت ( حرارية- رادارية- بصرية ) لمجابهة هذه الأقمار . 4- الإستفادة من خبرات نتائج أعمال الإستطلاع بالأقمار الصناعية خلال عمليات حرب أكتوبر وحرب تحرير الكويت وحلف الناتو ضد يوغوسلافيا . 5- التوسع فى إستخدام الدخان لنجاحه فى الحروب الحديثة فى مجابهة أعمال الإستطلاع بالتصوير 6- الإهتمام بأعمال المناورة المستمرة بالوسائل والقوات والمعدات لتضليل وسائل الإستطلاع بالأقمار الصناعية عن الحجم الحقيقى للقوات . 7- التوسع فى إستخدام شباك التمويه الرادارية والحرارية ومتعددة المهام . 8- التوسع فى بناء المواقع الهيكلية مع تزويدها بمعدات حقيقية منتهى عمرها الإفتراضى . 9- إجراء بيانات عملية مستمرة على إجراءات الإخفاء والخداع والتدريب المستمر عليها حتى تصبح هذه الإجراءات من السمات الرئيسية عند تنفيذ المهام القتالية . . ** ثانياََ التوصيات : 1- دراسة إنشاء وكالة فضاء عربية تحقق الإستفادة من الأقمار الصناعية العربية و إستخدامها فى جمع المعلومات لتوفير الإنذار المبكر للوطن العربى و بالفعل قامت مصر بإنشاء وكالة فضاء مصرية حقيقية وتسعى الأن إلى إنشاء وكالة فضاء أفريقية على الأراضى المصرية . 2- تكوين هيئة عربية لأبحاث الفضاء لتجميع العلماء العرب تحت هيئة موحدة والتى ستكون جدار حصين للدول العربية أمام الأطماع الصهيونية . 3- دراسة مدى إمكانية إستخدام الأقمار الصناعية العربية (عرب سات- نيل سات 2,1) فى المجالات العسكرية كما هو متبع نظام القمر الصناعى الإسرائيلى (عاموس –1) بعد تزويدها بمستشعرات حرارية وأجهزة إلكترونية لها القدرة على أعمال الإعاقة والشوشرة على الأقمار الصناعية الأخرى . 4- التوسع فى إستخدام الليزر ذو الطاقة العالية فى إعماء أو تدمير الأقمار الصناعية 5- التخطيط لبناء نظام إستراتيجى عربى للإستطلاع والإنذار بإستخدام كافة وسائل المواصلات المتيسرة وإستقبال معلومات الأقمار الصناعية وطائرات الإنذار المبكر من الدول العربية عن طريق وصلات نقل المعلومات (DHTA LINK) مع إنشاء مركز قيادة رئيسى يتم ربطه بمراكز القيادة بالدول العربية . 6- قامت مصر بالفعل بإنشاء مركز أرضى لمراقبة الأقمار الصناعية فى الفضاء و تحركاتها و أماكنها بالإضافة إلى إنشاء مركزين للشوشرة على الأقمار الصناعية . ___________________________________________________________________________________ الخــــــــــــــــاتـــــــــــــــــــــمة ستظل الأقمار الصناعية بأنواعها وإستخداماتها المختلفة وخاصة فى أقمار الإتصالات والإستطلاع هى التهديد الرئيسى للقوات المسلحة للدول العربية كافة وأصبح من الضرورى إتخاذ إجراءات المجابهة لهذه العدائيات إما بإمتلاك وسائل إيجابية أو عن طريق منظومة متكاملة من الإخفاء والخداع لذاً أرجو أن أكون قد وفقت فى تقديم أنسب إجراءات لمجابهة الأقمار الصناعية وتقديم مقترحات لمنظومة عربية متكاملة تواجه منظومة إسرائيل الفضائية . JACK.BETON.AGENT محمد زيدان
  10. واصل الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، مشاركة أبنائه المقاتلين بنطاق الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية مظاهر الاحتفال بشهر رمضان المبارك خلال الأيام الماضية. والتقى القائد العام عدد من القادة والضباط وضباط الصف والصناع العسكريين والجنود بالمنطقة الجنوبية العسكرية وشاركهم وجبة الإفطار. وأكد القائد العام أن تأمين حدود مصر وحماية أمنها القومي مهمة مقدسة لا تهاون فيها، وأن القوات المسلحة تعمل بأقصي درجات اليقظة والاستعداد لفرض سيادة الدولة وتأمين حدودها البرية والساحلية والتصدي بكل حسم لكل من تسول له نفسه المساس بأمن مصر ومقدراتها، مشيدا بالدور البطولي لمقاتلي المنطقة الجنوبية العسكرية فى الدفاع عن تراب مصر وحماية أمنها القومي عبر حدودها الجنوبية . واستعرض القائد العام عدد من القضايا والموضوعات علي الساحتين الداخلية والخارجية وتداعياتها على أمن واستقرار الوطن ، مؤكدا ان القوات المسلحة مؤسسة وطنية تمارس مهامها بتجرد تام في حماية الوطن والمشاركة بقدراتها وامكاناتها في دعم مقومات التنمية الشاملة في كافة ربوع مصر ، مشيرًا إلي إسهامات القوات المسلحة في تنمية صعيد مصر ، والمعاونة في تلبية المتطلبات الاساسية للمواطنين خاصة في المناطق النائية إيمانًا منها بأن تنمية جنوب الوادي تعتبر دعامة قوية للبنية لمتطلبات الأمن القومي المصري . وكان الفريق أول صدقى صبحى قد التقى بأعضاء هيئه التدريس وطلبة الدفعة 150 ضباط إحتياط وشاركهم تناول الافطار مؤكدًا أن كلية الضباط الإحتياط هى معقل الأبطال وأنها تمثل مع باقى الكليات والمعاهد العسكرية ركيزة أساسية فى إمداد القوات المسلحة بالطاقات البشرية من الضباط الجدد ليتواصل دورها فى خدمة الوطن والدفاع عن أمنه وإستقرارة . وطالب القائد العام طلبة الكلية الإلتزام بالإنضباط العسكرى فى الجوهر والمظهر الذى يشمل مبادئ حسن الخلق فى التعامل مع خير أجناد الأرض ، مؤكدًا أن القوات المسلحة كانت وستظل على قلب رجل واحد تدافع عن مقدرات الوطن وتصون وتحمى حقوق الشعب المصرى العظيم وتحمل على عاتقها بجانب دورها فى حماية الأمن القومى المصرى مسؤلية النهوض بالوطن فى شتى المجالات. وأشار إلى أن القوات المسلحة تشارك بدور فعال فى مشروعات التنمية الشاملة للدولة بالتعاون مع كافة الوزارات والهيئات وتساهم فى تخفيف العبئ عن كاهل المواطنين بتوفير السلع الأساسية بأسعار مخفضة تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة . وأوضح الفريق اول صدقى صبحى أن التاريخ العسكري يذكر بكل العزة والكرامة لأبنائه من الضباط الإحتياط دورهم فى خدمة الوطن ومشاركتهم بكل الشجاعة والتضحية فى تحقيق نصر أكتوبر المجيد ، وإستمرار إضطلاعهم بدور صادق وأمين فى الدفاع عن إمن مصر ضد مخاطر الإرهاب الغاشم بالتعاون مع باقى زملائهم من الضباط العاملين وحماية الجبهة الداخلية للوطن وصون مقدساته . وأعرب القائد العام عن سعادتة بمستوى الإنضباط العسكرى ومدى التحصيل العلمى والعملى الذى وصل إلية طلبة الكلية فى فترة وجيزة ، مشيرًا إلى أنهم نبت مخلص من نسيج الشعب المصرى العظيم ، مؤكدا ان القوات المسلحة تنتظر منهم المزيد للإستفادة من خبراتهم العلمية فى تخصصاتهم المختلفة لرفعة شأن الوطن فى شتى المجالات . وقام القائد العام بتكريم المتميزين من الضباط وضباط الصف والصناع العسكريين والجنود بالمنطقة الجنوبية العسكرية وعدد من أعضاء هيئة التدريس وطلبة كلية الضباط الاحتياط تقديرا لتفوقهم وتفانيهم فى أداء مهامهم خلال الفترة الماضية . حضر اللقاء عدد من قادة القوات المسلحة. http://www.el-balad.com/2300856
×