Jump to content

إن المنتدى العربي للعلوم العسكرية و مؤسسيه و مدراءه لا يتحملون أي مسئولية قانونية أو غير ذلك تجاه ما ينشره أعضاء و زوار الموقع و كل مشاركة يتحمل مسئوليتها كاتبها.

جميع الحقوق محفوظة © المنتدى العربي للعلوم العسكرية 2018
 

Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'دبلوماسي'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 5 results

  1. كشف مصدر دبلوماسي رفيع المستوى، أن قرار دخول مصر ممثل دبلوماسي في الناتو جاء لعدة أسباب مختلفة على رأسها الأزمة الليبية، حيث أن القرار سبقه اجتماعات مختلفة بين مصر وممثلين عن حلف الناتو قبل اتخاذ القرار، مشيرا إلى أن الحلف سيقدم لمصر عددا من الامتيازات على رأسها مد القوات البحرية المصرية بمعدات وأسلحة جديدة وذلك لمكافحة الهجرة غير الشرعية، بالإضافة إلى بحث الرؤية المصرية في الأزمة الليبية وتأمين السواحل الأوروبية بمشاركة مع مصر. وتابع المصدر لـ"دوت مصر" أن التحالف بين مصر وحلف الناتو سيسمح بوجود تعاون مصري بين دول الاتحاد الأوروبي ومصر داخل عدد من الدول الأفريقية بالإضافة إلى طرح مصر رؤى مختلفة لحل الأزمات المختلفة التى تهدد دول الاتحاد الأوروبى. وقال المصدر، ان مصر منصبها دبلوماسى، ومهمة مصر دورها سيكون التعاون المعلوماتى مع دول حلف الناتو وإجتماعات أمنية ثنائية بين البلدين، بالأضافة الى اجتماعات مشتركة لبحث أزمات فى دور الجوار ولكن لن يكون هناك تحرك عسكرى لمصر مع دول حلف الناتو وأن دور مصر مع حلف الناتو استشارى ومعلوماتى وحضور الاجتماعات لدول الجوار والتنسيق الأمنى لتأمين السواحل والحدود، بالأضافة الي مكافحة الهجرة الغير شرعية. تفاصيل دخول مصر كممثل دبلوماسي في الناتو
  2. كشف السفير هشام بدر، مساعد وزير الخارجية للشئون متعددة الأطراف والأمن الدولي، عن إقرار تمثيل دبلوماسي لمصر لدى حلف شمال الأطلنطي لأول مرة وهو الأمر الذي يسمح للقاهرة بأطر أوسع لطرح محددات رؤيتها حول الفرص والتحديات القائمة في منطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خاصة مع تطورات هامة على المستويين الثنائي والإقليمي.وتابع بدر، في تصريحات خاصة لــ "صدى البلد" اليوم، أنه استقبل أمس الثلاثاء، السفير "اليخاندرو ألفاجونزالس" مساعد سكرتير عام حلف شمال الأطلنطي للشئون السياسية، وذلك في إطار جولة المشاورات الجارية بين الجانبين، حيث تناول "بدر" ثوابت السياسة الخارجية المصرية إزاء حلف شمال الأطلنطي وبرامج وأولويات التعاون، معربًا عن تطلع مصر لاستقبال مساعد سكرتير عام الحلف للتهديدات الأمنية الناشئة في نهاية مارس المقبل للبناء على جولة المشاورات الحالية والتباحث بشأن القضايا ذات الأولوية المتقدمة للجانب المصري، خاصة تلك المتعلقة بإتمام تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع رصد الألغام في الصحراء الغربية باعتباره أحد المشروعات الرائدة التي ينفذها الحلف مع دول الشركاء في إطار برنامج العلم من أجل السلام والأمن.تجدر الإشارة الى أن جولة المشاورات الحالية شهدت أيضًا تبادل التقديرات بشأن تطورات القضايا الإقليمية، حيث عقد السفير بدر اجتماعًا موسعًا مع مسئول الحلف ضم السفير طارق القوني مساعد وزير الخارجية للشئون العربية والسفير خالد جلال مساعد وزير الخارجية ومندوب مصر الدائم لدى الجامعة العربية، واللذين استعرضا الرؤية المصرية حيال التطورات الراهنة في الأزمة الليبية والسورية والدور البناء الذي تضطلع به الجامعة العربية في تسوية هذه الأزمات.من جانبه، أكد مسؤول الحلف على الأهمية المتقدمة التي يوليها حلف الناتو للاستماع للرؤية المصرية بشأن تفعيل آلية الحوار المتوسطي مع الحلف، فضلًا عن تقدير القاهرة للتطورات الراهنة في منطقة الشرق الأوسط، حيث أسهب مساعد السكرتير العام لحلف شمال الأطلنطي في التأكيد على خصوصية الدور المصري في المنطقة المرتكز على مواقف ثابتة بشأن أهمية الحفاظ على مؤسسات الدولة الوطنية وعدم تغذية الاستقطاب المتصاعد في المنطقة. صدى البلد: تمثيل دبلوماسي مصري في حلف "الناتو" لأول مرة
  3. عثر على جثة الدبلوماسي القطري، السفير حسن المهندي، في أحد فنادق العاصمة المصرية، في توقيت شديد الحساسية لناحية تصاعد التوتر بين الدوحة والقاهرة، على خلفية تفجير الكنيسة البطرسية. العالم - العالم الاسلامي فقد اتهمت وزارة الداخلية المصرية قادة «الإخوان المسلمين» في قطر بتدريب وتمويل منفذي التفجير الذي أوقع الأحد الماضي، 25 قتيلاً، فيما رفضت الدوحة هذه الاتهامات، معتبرة إياها «ادعاءات» عارية عن الصحة. المهندي (51 عاماً)، هو نائب رئيس اللجنة الوطنية لحوار الحضارات في دولة قطر، جاء إلى القاهرة لحضور أعمال اجتماع «لجنة نقاط اتصال الدول العربية لدى تحالف الحضارات التابع لمنظمة الأمم المتحدة» التي عقدت في مقر الأمانة العامة للجامعة العربية. وعثر على جثته في داخل أحد فنادق القاهرة. وسارعت المواقع الإخبارية المقرّبة من النظام المصري إلى التأكيد أن أسباب وفاة الدبلوماسي القطري «طبيعية». وحسب موقع « فيتو» فإن تحقيقات وكيل نيابة حوادث وسط القاهرة، طاهر رفيق، كشفت أن المهندي كان حضر إلى مصر لحضور مؤتمر جامعة الدول العربية. وتبين أنه تم العثور على جثته ولا توجد فيها أي إصابات، كما تبين من مناظرة الجثة أن الوفاة طبيعية نتيجة أزمة قلبية، وتم إخطار السفارة القطرية، وأكدت استغناءها عن التشريح، وسيتم تسليم جثمانه للدفن. كذلك، كشفت التحقيقات، وفق المصدر أن سائق الدبلوماسي اكتشف الواقعة بعد اتصاله به عدة مرات، ولم يرد عليه فتوجه بعدها إلى غرفته وتبين وفاته. وأكد تقرير الطب الشرعي أن الوفاة طبيعية، وعدم وجود أي إصابات في الجثة. عمال الفندق أكدوا، خلال استجوابهم أمام النيابة، عدم صعود أي شخص إلى غرفة المتوفى، بالإضافة إلى فحص كاميرات المراقبة، وتبين عدم دخول أي شخص إلى الغرفة. المصدر: القدس العربي - See more at: http://www.alalam.ir/news/1898262#sthash.s1wzeEzw.dpuf
  4. قال السفير البريطاني السابق لدى روسيا، السير توني برنتون، في حديث لـ"رويترز" يوم الخميس 30 يونيو/حزيران، إن روسيا قد تقطع صلتها بالأسد في حال حدوث أمرين. وأوضح برنتون أن الأمر الأول يتمثل في ضمان أنه لن يتم إبدال الأسد، بأي شكل من أشكال سيطرة الإسلاميين، وثانيا أن تضمن روسيا أن" قدرة وضعها في سوريا وحلفها وقاعدتها العسكرية على الاستمرار". وتنقل "رويترز" عن مصادر متعددة في مجال السياسة الخارجية الروسية تحليلاتها إن الكرملين الذي تدخل العام الماضي في سوريا لدعم الأسد يخشى حدوث اضطرابات في غيابه، ويعتقد أن النظام أضعف من أن يتحمل تغييرا كبيرا، كما يعتقد أن من الضروري خوض قدر كبير من العمليات القتالية قبل أي فترة انتقالية. وفي نفس السياق قال فيودور لوكيانوف خبير السياسة الخارجية المقرب من الكرملين، والذي يتولى تحرير المواد الخاصة بروسيا في نشرة "جلوبال أفيرز"، إن حديثا دار داخل الحكومة الروسية عن مستقبل الأسد وإنه يعتقد أنه تم التوصل إلى ترتيبات لوضعها موضع التنفيذ في يوم من الأيام. وأضاف في حديثه لـ"رويترز" أن موقف روسيا في الوقت الحالي هو التريث لمعرفة ما ستؤول إليه الأمور، وإن الكرملين يريد أن يعرف أولا من سيصبح الرئيس التالي للولايات المتحدة، وإن الأمر سيتطلب فترة طويلة للخروج ببديل مقبول للأسد. وتساءل لوكيانوف: "كيف لنا أن نعرف أن النظام كله لن ينهار إذا أبعدناه(الأسد). هذا الخطر قائم". وقالت يلينا سوبونينا محللة شؤون الشرق الأوسط في المعهد الروسي للدراسات الاستراتيجية بموسكو، الذي يقدم المشورة للكرملين "لا أرى أي تغييرات الآن" في موقف روسيا بشأن الأسد، "فالموقف هو نفسه. وما الداعي لتغييره؟". ويرى دبلوماسيون روس أن الكرملين يؤيد الدولة السورية، وليس الأسد بصفة شخصية. كما قال الرئيس فلاديمير بوتين إن النظر في الأسلوب الذي يمكن به إشراك المعارضة في هياكل الحكومة السورية أمر يستحق العناء. وعلى النقيض تشير وسائل الإعلام الروسية الرسمية إلى أن موسكو تضاعف بدلا من ذلك رهانها على الأسد وتحاول سد المنافذ أمام أي محاولات أمريكية لبحث مستقبله. وقال دميتري كيسليوف مقدم برنامج إخباري تلفزيوني أسبوعي رئيسي للمشاهدين، هذا الشهر إن الزيارة المفاجئة التي قام بها وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو لسوريا كانت رسالة إلى واشنطن للتوقف عن محاولة الضغط على موسكو بسبب الأسد. وقال أندريه كورتنوف المدير العام للمجلس الروسي للشؤون الدولية، وهو مركز في موسكو لأبحاث السياسة الخارجية تربطه صلات وثيقة بوزارة الخارجية الروسية، إنه لا يوجد تعاطف كبير مع الأسد شخصيا داخل دوائر السياسة الخارجية الروسية. غير أنه قال إن موسكو عليها أن تهيء نفسها كطرف مهم منتصر، وإن الأسد جزء من تلك المعادلة في الوقت الحالي. وأضاف "عليك أن تتذكر الوجه الآخر للعملة. فروسيا مهمة لأن لها علاقات مع النظام السوري، ولذلك إذا تمت التضحية بتلك العلاقة فربما لا تصبح طرفا بعد ذلك". من جانبه كشف الرئيس السوري بشار الأسد في مقابلة مع محطة "اس بي اس" الأسترالية عن زيارات لمسؤولين أمنيين غربيين إلى دمشق، مضيفا أن الدول الغربية رغم هجماتها العلنية على الحكومة السورية، تسعى للتعامل معها "من تحت الطاولة". ونشرت وكالة "سانا" مقتطفات منها يوم الخميس 30 يونيو/حزيران، قال الأسد "إن معظم المسؤولين الغربيين يكررون فقط ما تريد الولايات المتحدة منهم قوله". المصدر: وكالات
  5. استدعاء دبلوماسي تركي إلى الخارجية الألمانية أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية، سوسن شبلي، اليوم الجمعة، أنه تم استدعاء القائم بالأعمال التركي، إلى وزارة الخارجية الألمانية، بصدد الوضع حول إلغاء زيارة الوفد الألماني إلى قاعدة إنجرليك الجوية وقالت شبلي، في مؤتمر صحفي،: "يمكنني أن أضيف أن وزارة الخارجية، سعت أمس للقاء مع الجانب التركي على مختلف المستويات. ونتيجة لذلك، كان هناك حديث مع القائم بالأعمال في مبنى وزارة الخارجية في برلين، حيث أشرنا بقوة إلى أن وزير الدولة قد يحضر إلى قاعدة إنجرليك العسكرية في تركيا. في نفس الوقت تم الإيضاح للجانب التركي، بأن الزيارة إلى وحدات عسكرية تم الاتفاق عليها بما في ذلك بين دول حلف شمال الأطلسي، التي هي ألمانيا وتركيا. كما أشرنا إلى الالتزام بخطط الزيارة". وردا على سؤال عما إذا كان قد حصل أي تطور للوضع، هزت برأسها مشيرة أنه لم يحصل. وكانت النسخة الإلكترونية لصحيفة شبيغل الأسبوعية، قد ذكرت أن الجانب التركي لم يسمح للوفد الألماني برئاسة وزير الدولة في وزارة الدفاع في ألمانيا رالف براوكزيب، بالدخول إلى قاعدة إنجرليك العسكرية التابعة لحلف شمال الأطلسي بعد اعتماد البرلمان الألماني يوم 2 حزيران/ يونيو قرارا بشأن الإبادة الجماعية للأرمن في الإمبراطورية العثمانية. ونشر الجيش الألماني في قاعدة إنجرليك الجوية في ديسمبر/ كانون الأول 2015 طائرات استطلاع من طراز تورنادو حيث تم اختبارها منذ كانون الثاني/ يناير ويتم استعمالها للاستطلاع الجوي في سوريا. ويتواجد في تركيا، حاليا حوالي 200 جندي ألماني، وتقوم طائرات تورنادو بأداء مهام استطلاعية في المجال الجوي فوق سوريا بشكل شبه يومي. ولا يتوقع أن يشارك في العمليات البرية. مصدر
×