Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'رحلات'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 8 results

  1. وقع فلاديمير بوتين، الرئيس الروسي، مرسوما برفع الحظر عن رحلات الطيران المدني بين موسكو والقاهرة. وذلك حسبما أفادت قناة "إكسترا نيوز".
  2. الكورفيت الشبحي المصري " الفاتح EL FATEH 971 " طراز " جويند Gowind 2500 " يبدأ أول رحلة في تجارب الإبحار، بعد الانتهاء من تجهيزه في احواض شركة DCNS لبناء السفن في ميناء " لوريان Lorient " بشمال غرب فرنسا، ومن المقرر ان يعود إلى مصر نهاية العام الجاري. [ATTACH]36464.IPB[/ATTACH] الكورفيت الثاني بدأت اعمال بنائه في ترسانة بناء السفن بالإسكندرية في إبريل 2016 وسينتهي بحلول نهاية العام الجاري 2017 وسيدخل الخدمة لدى البحرية المصرية في نهاية 2018. الكورفيتين الثالث والرابع سيتم بناؤهما أيضا في ترسانة الإسكندرية ومن المقرر دخولهما الخدمة لدى البحرية المصرية عامي 2019 و2020 على التوالي. تبلغ إزاحة الكورفيت 2600 طن وطوله 102 متر وعرضه 16 متر وسرعته القصوى 47 كم / ساعة ومداه الاقصى 6850 كم وعدد افراد الطاقم 65 فردا + 15 فردا من طاقم المروحيات وافراد القوات الخاصة البحرية. يتميز الكورفيت بتعددية المهام للقتال ضد سفن السطح Ant-Surface Warfare، والدفاع الجوي Anti-Air Warfare، والاستخبار الإلكتروني الراداري والإشاري Radar/Communication ESM وقدراته المُوسّعة والمُعززة لمكافحة الغواصات Anti-Submarine Warfare، والتدابير المضادة للألغام Mine Countermeasures.
  3. تستعد مصر، يوم 23 فبراير/ شباط الجاري، لاستقبال أول وفد سياحي روسي، وعودة رحلات الطيران بين موسكو والقاهرة، وذلك بعد نحو عام و4 أشهر من توقف رحلات الطيران بين الجانبين، على خلفية أزمة سقوط الطائرة الروسية في سيناء، في 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2015. وقال عضو لجنة السياحة في مجلس النواب المصري النائب رياض عبدالستار، إن اللجنة تلقت تأكيدات من السفير المصري لدى موسكو، بأن أولى الرحلات الجوية الروسية إلى مصر ستكون في 23 فبراير/شباط الجاري، لذلك فقد عقدت اللجنة عدة اجتماعات خلال الأيام الماضية، ناقشت فيها الاستعدادات لاستقبال الروس. وأضاف عبدالستار، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، أن السفير المصري في روسيا، أوضح للجنة السياحة في مجلس النواب، أن الاستعدادات جارية على قدم وساق لاستقبال السياح الروس، كما أن هناك بعض الإجراءات الأمنية التي تراجعها السلطات الروسية مع السلطات الأمنية المصرية في المطارات، وخصوصاً في مطار شرم الشيخ. وتابع "اللجنة اجتمعت عدة مرات، وناقشت كافة الاستعدادات والإجراءات الأمنية، وآخر ما وصلت إليه الاتفاقات بين وزارتي الطيران والسياحة في مصر ووزارة النقل في روسيا، بعد اطلاع الجانب الروسي على الإجراءات الأمنية في المطارات، وما زالت تنتظر الرد من المسؤولين في وزارة الخارجية، بشأن عودة الرحلات بشكل نهائي". من جانبه، قال مصدر مسؤول في وزارة السياحة المصرية، في تصريح خاص لـ"سبوتنيك"، إن الوزارة علمت بقرب وصول السياح الروس، وتنتظر المعلومات الرسمية المؤكدة، ولكن ربما يكون لدى وزير السياحة معلومات مؤكدة بشأن حجم التعاون في الفترة المقبلة، بالإضافة إلى أن هناك استعدادات ضخمة لعودة حركة الطيران بين مصر وروسيا. وأوضح المصدر، الذي تحفظ على ذكر اسمه، أن الوزارة كانت شريكاً رئيسياً في الترتيبات لعودة السياحة الروسية إلى مصر، وتظهر دائماً حرصاً كبيراً وشديداً على توفير كافة سبل الراحة والأمن للسياح الروس، بالتعاون مع الوزارات المعنية الأخرى، نظراً لما للسياحة الروسية من أهمية شديدة بالنسبة للدخل القومي لمصر، وبالتالي فإن التأمين الكامل ينتظر السياح الروس في مصر. وأكد على أن استعادة الاقتصاد القومي المصري لعافيته، مرهون برفع الحظر من جانب جميع دول العالم، وفي مقدمتهم روسيا، عن رحلات الطيران إلى مصر، وهو الحظر الذي فرضته عدة ظروف، بعضها أمني وبعضها سياسي، ولكن الأمور بدأت في الفترة الأخيرة تتحسن بشكل ملحوظ، بعد عودة السياحة الألمانية، والآن السياحة الروسية، التي تمثل ثلث دخل السياحة من العملة الصعبة. [ATTACH]35377.IPB[/ATTACH] موعد عودة رحلات الطيران بين موسكو والقاهرة
  4. تناقلت وسائل التواصل الاجتماعي صورا لموقع تتبع الرحلات الجوية يظهر رحلات قامت بها طائرات نقل روسية من نوع "IL-76MD" بين مطار "سيدي براني" العسكري بمصر وقاعدة حميميم الروسية بسوريا و تناقلت بعض الصفحات ان عدد الرحلات 4 في امس فقط مما يثير التسائلات حول طبيعة هذة الرحلات و نوع التعاون العسكرية بين مصر و روسيا (عسكريا) بشان الازمة السورية [ATTACH]34599.IPB[/ATTACH]
  5. استقبل مطار شرم الشيخ الدولى أول ىرحلة عراقية قادمة من مطار بغداد إلى شرم الشيخ، وعلى متنها 80 راكبا، وتم استقبال الركاب بالورود داخل صالة الوصول. مطار شرم الشيخ يستقبل أولى رحلات خط الطيران من بغداد وقالت مصادر مطلعة بمطار شرم الشيخ الدولى إن المطار استقبل طائرة الخطوط العراقية القادمة من مطار بغداد رحلة رقم ١٩٣، وعلى متنها ٨٠ راكبا، وأضافت المصادر إن الشركة سوف تقوم بتشغيل رحلات أسبوعيا من بغداد إلى شرم الشيخ. مطار شرم الشيخ يستقبل أولى رحلات خط الطيران من بغداد وأضافت المصادر أنه تم استقبال الرحلة العراقية باحتفالية كبيرة داخل المهبط، حيث قامت سيارات المطافئ باستقبالها بمدافع المياه، وهو الإجراء المتبع فى استئناف الرحلات أو افتتاح خط جديد، وأشارت المصادر إلى أن فرق العلاقات العامة قامت باستقبال الأشقاء العراقيين بالورود، وتم الإشراف على إنهاء إجراءات وصولهم داخل صالة الوصول الدولى. http://www.youm7.com/3086099
  6. أجرت طائرة “تي-أكس” (T-X) من إنتاج شركة “بوينغ” (Boeing) الأميركية و”ساب” (Saab) السويدية رحلتها الأولى في 21 كانون الأول/ديسمبر الجاري. هذا وتم إسدال الستار عن مقاتلة T-X لتدريب الطيارين في 13 أيلول/ سبتمبر الماضي. أعدّت الشركتين طائرة T-X الجديدة كلياً، حيث تم تصميمها خصيصاً لمهمة تدريب القوات الجوية الأميركية. فهي تتميز بأحدث التقنيات والأدوات وتكنولوجيا التصنيع، كما تعدّ طائرة متطورة مصممة لتواصل التطور تماشياً مع تغيّر التقنيات والمهمات واحتياجات التدريب. ويتميز تصميم الطائرة بمعقولية التكلفة والمرونة أكثر من الجيل السابق من الطائرات الموجودة حالياً. إن طائرة T-X ذات محرك واحد، وذيل مزدوج، ومقعدين خلف بعضهما البعض، وقمرة قيادة متطورة مزودة بقدرات تدريبية عالية. ويوفر نظام هذه الطائرة تدريباً حديثاً قائم على المعطيات الأرضية، وتصميم يتيح سهولة الصيانة لتوفير إمكانية دعم على المدى الطويل. هذا وسوف تحل طائرة T-X مكان الطائرات القديمة التابعة للقوات الجوية الأميركية من طراز T-38. وقد تمت جدولة القدرة التشغيلية الأولية لعام 2024. وفي تعليق رسمي على هذا الموضوع، قال ليان كاريت، المدير والرئيس التنفيذي لشركة بوينغ للدفاع والفضاء والأمن: “إن طائرة T-X هي طائرة حقيقية وهي الخيار الجاهز والمناسب لتدريب الأجيال القادمة من الطيارين”. من جهته، قال هوكان بوسكه، المدير والرئيس التنفيذي لشركة ساب: “إنه لشرف كبير لنا أن نساهم في بناء مستقبل تدريب سلاح الجو. لقد قمنا بتوفير الحل الأفضل بفضل التعاون الكبير والاستراتيجية الواضحة منذ اليوم الأول”.
  7. حصل "اليوم السابع" على التفاصيل الكاملة للتحقيقات التى باشرتها نيابة أمن الدولة العليا، تحت إشراف المستشار تامر الفرجانى المحامى العام الأول، فى القضية المقيدة برقم 672 لسنة 2015 حصر، المعروفة إعلاميا بـ"داعش مصر". وتعد القضية التى أحالت نيابة أمن الدولة، على ذمتها 116 شخصا للمدعى العام العسكرى، للتحقيق فى اتهامهم بالاتصال بتنظيم "داعش" وتورطهم فى التخطيط لشن عمليات إرهابية كبرى، وتفجيرات تستهدف المنشآت الحيوية والأمنية بالبلاد، وكشفت عن معلومات جديدة حول سفر المصريين، للمشاركة فى ساحات القتال تحت لواء التنظيم بالخارج. فى البداية أكد بعض المتهمين، أن النظام الحالى الحاكم فى البلاد جائر، زاعمين أن فض اعتصامى رابعة والنهضة ضد الإسلام والمسلمين، الأمر الذى يوجب قتال رجال الجيش والشرطة واستحلال دمائهم، لإجبار النظام على التخلى عن السلطة، بهدف الوصول للحكم وتطبيق الشريعة. وكشفت التحقيقات، أن تنظيم "داعش" لجأ إلى خطة جديدة، لاستقطاب مزيد من الشباب والعناصر التكفيرية، التى تعتنق أفكارا متطرفة، لتجنيدهم ضمن كتائبه المسلحة المشاركة فى ساحات الدم والقتال المشتعلة بـ4 دول عربية، وهى (سوريا – العراق – اليمن – ليبيا). ودأب التنظيم على التعامل مع الحالة المصرية بشكل مختلف، نظرا للقبضة الأمنية فى البلاد، حيث خصص مجموعات تتولى استقطاب الشباب الراغبين فى الانضمام له، والسفر خارج مصر للالتحاق بصفوفه، ومجموعة أخرى تتولى مهمة دعم الإرهابيين فى سيناء. وتبين من التحقيقات مع مجموعات الاستقطاب، أن المتهمين فى القضية تخابروا مع جهات أجنبية وتنظيمات إرهابية خارج مصر، تتخذ من العراق وسوريا مقرا لنشاطها المتطرف، وتواصلوا مع عناصر تابعة لتنظيم "داعش" عبر شبكة المعلومات الدولية "الإنترنت" وتطبيقات التواصل الاجتماعى المختلفة، للتنسيق فيما بينهم حول تيسير إجراءات سفر العناصر الراغبة فى السفر. وأظهرت التحقيقات، تورط عناصر داخل مصر فى دعم عمليات استقطاب الشباب فى صفوف التنظيم، ماليا لتدبير نفقات السفر خارج البلاد، وتأهيل تلك العناصر للالتحاق بالحقل الجهادى - حسب مزاعمهم – داخل الأراضى السورية والعراقية والليبية واليمنية. وأسفرت التحقيقات، عن كشف حقيقة تمويل عمليات الاستقطاب والتجنيد، وتبين أن بعض القيادات المصرية المتواصلة مع التنظيم الأم عبر شبكة الإنترنت، وشخصيات أخرى ضمن العائدين من العراق وسوريا، اتخذت من المساعدات الإنسانية، ومزاعم دعم الأسر المتضررة، غطاء ماليا لأنشطتهم الإرهابية. كما تواصل المتهمون مع مجموعات مسلحة تحمل مسميات مختلفة، أيضا مقرها خارج البلاد، للالتحاق بصفوفها فى الدول المضطربة، وتبين بعد ذلك ارتباطها بشكل رئيس بالتنظيم الإرهابى "داعش"، وتستخدم شبكة المعلومات الدولية "الإنترنت" وبعض تطبيقات التواصل الاجتماعى، للهروب من الرصد الأمنى واستقطاب أصحاب الفكر التكفيرى. ومن جانب آخر، تولت النيابة العسكرى مهمة استكمال التحقيقات، التى بدأتها نيابة أمن الدولة العليا، وجاء قرار الإحالة للمدعى العام العسكرى، فى إطار خضوع الجرائم التى يواجهها المتهمون لاختصاص القضاء العسكرى، بحسب القرار الجمهورى الصادر بتاريخ 27 أكتوبر 2014، الخاص بتكليف القوات المسلحة مشاركة جهاز الشرطة فى حماية وتأمين المنشآت العامة والحيوية بالدولة، وإحالة الجرائم التى ترتكب ضد هذه المنشآت إلى النيابة العسكرية. وتلقى أعضاء النيابة العامة فى جميع المحافظات على مستوى الجمهورية، تعليمات آنذاك بسرعة تفعيل القرار الجمهورى، وإحالة المتورطين فى الاعتداء على المرافق العامة (محطات المياه، وشبكات الطرق، وأبراج الكهرباء، وخطوط الغاز، وحقول البترول، وخطوط السكك الحديدية) وما فى حكمها يعد فى حكم المنشآت العسكرية. ويواجه المتهمون فى القضية، ارتكاب جرائم تأسيس وإدارة وعضوية جماعة إرهابية، بالمخالفة لأحكام القانون، تدعو لتعطيل الدستور ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، وحيازة مطبوعات ومنشورات تحرض على العنف، واستحلال دماء العاملين فى مؤسسات الدولة، والتخطيط لقلب نظام الحكم، وتخريب المنشآت العامة والخاصة، وحيازة أسلحة ومفرقعات، والقتل العمد والشروع فى القتل، والتخابر مع جهات أجنبية. http://www.youm7.com/story/2016/8/22/أسرار-رحلات-الإرهابيين-لساحات-الدم-نيابة-أمن-الدولة-تكشف-كواليس/2853591
×