Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'روسي'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 61 results

  1. خبر هام.. حسب المصدر الروسي مصر تسلمت 15 مقاتلة MIG-29M/M2 مع نهاية عام 2017 ووصلت الي مصر بالفعل وفي هذا التقرير تم وضع كل مانتجته شركات صناعة الطيران العسكري الروسي ففي البداية سلاح الجو الروسي تسلم في عام 2017 16 قاذفة VKS SU-34 + 10 مقاتلات سوخوي SU-35. + 20 طائرة تدريب قتالي ياك 130. وايضا ( 12 مقاتلة متعددة الوظائف مزدوج سو-30 CM، تم تسليمها إلى الطيران البحرية التابعة للبحرية الروسية + خمسة اخرين في نهاية العام وللدول الحليفة أنتجت وزارة الدفاع في العام الماضي للتصدير 33 طائرات حربية جديدة لدول كالاتي 15 مقاتلة من طراز ميج 29M2 تم تسليمها إلى مصر، ستة مقاتلات سو 30 MKI/A) تم تسليمها إلى الجزائر، ولكازاخستان مقاتلتين سو-30 CM - وعشرة مقاتلات سو 35 - الي الصين. Названо число полученных российскими военными самолетов Российские Вооруженные силы в 2017 году получили 43 боевых самолета нового производства. Такие данные приводятся в блоге bmpd, который ведут сотрудники Центра анализа стратегий и технологий. В частности, в распоряжении Воздушно-космических сил (ВКС) оказались 12 многофункциональных двухместных истребителей Су-30СМ, еще пять таких машин поставлены в Морскую авиацию ВМФ России. Суммарно с 2012 года российские военные получили 100 Су-30СМ. Это истребитель стал второй в постсоветское время боевой машиной, поставленной в войска в количестве 100 и более единиц (первым был фронтовой бомбардировщик Су-34). Что государство сделало и не сделало для авиапрома Кроме того, в 2017-м ВКС получили 16 Су-34 и 10 истребителей Су-35С. Также для Министерства обороны в минувшем году были изготовлены шесть учебно-боевых самолетов Як-130. На экспорт российские предприятия поставили 33 боевых самолета новой постройки: 15 МиГ-29М/МиГ-29М2 отправились в Египет, шесть Су-30МКИ(А) доставлены в Алжир, два Су-30СМ — в Казахстан, десять Су-35 — в Китай. Рекордным по количеству переданных в войска боевых машин стал 2014 год (данные предоставлены с 2008 года — прим. «Ленты.ру»). Тогда в распоряжении Минобороны оказался 81 самолет (без учета 20 Як-130). Больше важных новостей в Telegram-канале «Лента дня». Подписывайся! https://lenta.ru/news/2018/01/05/aircraft/
  2. علّق خبير عسكري على اكتشاف أجهزة الرادار الروسية لسفينة حربية فرنسية "خفية" في البحر الأسود. وكانت الفرقاطة الفرنسية الشبحية "لافاييت" دخلت إلى البحر الأسود. وكان يُفترض أن تتسلل الفرقاطة الفرنسية إلى البحر الأسود في الخفاء من دون أن تراها وسائل المراقبة التابعة للأسطول الروسي في البحر الأسود لكونها سفينة شبحية قادرة على التخفي عن الرادارات المضادة. إلا أن أجهزة الرادار الروسية كشفت عن وجودها، مؤكدة قدرتها على رصد ما يجب أن تجعله تكنولوجيا الإخفاء (ستيلث) شبحاً لا يُرى. ويقول الخبير العسكري فاسيلي دانديكين في معرض تعليقه على اكتشاف الفرقاطة الفرنسية الشبحية إن هذا يبيّن أنه لا يمكن لتكنولوجيا "ستيلث" أن تُجدي نفعاً دائما. وذلك لأن إنشاء تقنيات كتم الرادار يرافقه إنشاء وسائل اكتشافها. وينبه الخبير إلى فعّالية أجهزة الرادار الروسية في اكتشاف السفن الشبحية والطائرات الشبحية مثل مقاتلة "إف-35" الأمريكية. رادار "1إل119" .:المصدر:.
  3. في عددها رقم 356 لشهر تشرين الثاني/نوفمبر 2017، قامت مجلة AirForces Monthly البريطانية الشهيرة المتخصصة في مجال الطيران العسكري، بنشر تقرير كامل عن صفقة مقاتلات الميج المصرية ومسارها الزمني وأهم تجهيزاتها الإلكترونية والتسليحية، موضحة في ذلك بعض النقاط الهامة التي ظلت غير واضحة رغم تأكيد عدد من المصادر الروسية لها، كان أهمها السؤال عن نسخة مقاتلات الميغ المصرية سواء ميغ-29 أو 35 ، وسبب عدم حصولها على رادار المسح الإلكتروني النشط (AESA) رغم الكشف عنه وعرضه للتصدير منذ عدة سنوات. بدأت المجلة حديثها عن إستراتيجية القوات الجوية المصرية منذ نشأتها في الحفاظ على قوة سلاحها الجوي، عبر الاقتناء المستمر لأنواع جديدة ومتطورة من المقاتلات من خلال عدة مصادر مختلفة، وعلى الرغم من كون هذة السياسة مكلفة جداً على أي سلاح جوي لتنوع متطلبات التشغيل والدعم الفني، إلا أنه مكّن مصر من تجنب عواقب منع تصدير أنواع من السلاح سواء من الجانب الغربي أو الشرقي، فقد اختارت مصر ألا تضع كل البيض في سلة واحدة على حد تعبير الكاتب. وأوضحت المجلة أنه في ضوء خطة التطوير والإحلال الشاملة للقوات الجوية المصرية التي بدأت منذ الأعوام القليلة الماضية، قام الجانب المصري في آذار/مارس 2014 بتقديم طلب رسمي إلى روسيا، للحصول على سرب كامل مكون من 24 مقاتلة MiG-35 والتي كانت في مراحل التطوير آنذاك. وظلت المباحثات جارية حتى شباط/فبراير 2015 دون توقيع عقد شراء نهائي. ونظراً لتأخر خطة التطوير في ذلك الوقت وحاجة مصر لسرعة إحلال مقاتلاتها المتقادمة، رأت القوات الجوية المصرية أن القرار الأنسب هو الحصول على النسخة المبسطة من مقاتلات MiG-35 والتي تسمى بالـ MiG-29M/M2، علماً بأن هذة النسخة ظهرت حديثاً خلال عام 2011 وتختلف بشكل جذري عن مقاتلات الـMiG-29M نسخة (9.15) التي بدأ تطويرها خلال التسعينيات. وقد قامت مصر في نيسان/أبريل 2015 بالتعاقد على 46 مقاتلة MiG-29M/M2 على أن يتم التسليم حتى عام 2020، وذكرت المجلة أن المقاتلات المصرية لم تحصل في الوقت الحالي على رادار المسح الإلكتروني النشط طراز Zhuk-AE، وذلك بعد أن قامت الشركة المصنعة Phazotron-NIIR بتأجيل موعد الإنتاج الكمي له، نظراً لأن النسخ الأولية من الرادار لم تحقق الهدف المرجو للجانب الروسي في قدرات الكشف، والتي وصلت إلى 160 كم خلال مرحلة الإختبارات، وتعكف الشركة حالياً على تطوير نسخة محسنة يصل مدى الكشف لها إلى 280 كم، بينما تعمل المقاتلات المصرية برادار دوبلر نبضي طراز Zhuk-ME والتي أثبتت كفاءتها أيضاً مع سلاح الجو الروسي في سوريا. وأكدت المجلة أن شركة ميغ الروسية عرضت على مصر تزويد مقاتلاتها بالنسخة الأكثر تطوراً من الرادار Zhuk-AE، وذلك عقب اكتمال تطويره وبدء إنتاجه الكمي العام المقبل، كما أوضحت أن هناك برنامج تطوير آخر للميغ المصري عام 2020، سيوفر تحسين لأنماط عمل الرادار الجديد والأنظمة الإلكترونية الأخرى، بالإضافة لتطوير السوفتوير الخاص بالمقاتلة. كما ذكرت المجلة حصول المقاتلات المصرية على عدد 40 حاضن T220/E الجديد للرصد الكهروبصري والتهديف الليزري، بالإضافة إلى عدد 24 حاضن تشويش MSP-418K خارجي والذي يعمل بتقنية الـ DRFM للتشويش الخداعي ضد الرادارات وباحث الصواريخ الرادارية. المصدر : بوابة الدفاع المصرية
  4. حذرت صحيفة "نيوزويك" الأمريكية من الإختبارات الروسية الأخيرة في كابوستين يار (موقع لإطلاق الصواريخ الروسية في مقاطعة أستراخان) لصاروخ جديد سري يتم اطلاقه من منظومة "اسكندير". وأكدت الصحيفة على أن هذه التجارب هي " تأكيد آخر للتحديث المستمر للجيش الروسي". وأضافت الصحيفة "إن مايجعل الصاروخ الجديد مخيفا، هو الخصائص التي يتمتع بها، حيث يصل مداه إلى أكثر من 400 كم وقادر على حمل أكثر من 700 كغ من الحشوة القتالية". وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن قوات الصواريخ الاستراتيجية أجرت تجربة ناجحة لصاروخ "توبل" البالستي العابر للقارات من ميدان "كابوستين يار" في مقاطعة آستراخان والجدير بالذكر أن منظومة "إسكندير- إم" الحديثة يمكنها ضرب أهداف على مسافات تصل إلى 500 كيلومتر بصواريخ ذات رؤوس مختلفة بما فيها النووية، عند درجات حرارة تتراوح بين 50 تحت الصفر إلى زائد 50 درجة مئوية. وهي عبارة عن منظومات من الصواريخ التعبوية التكتيكية، وهي مصممة لضرب الأهداف التي لا يزيد مداها عن 500 كيلومتر، من الأهداف الصغيرة، والأهداف المتموضعة ضمن مساحات معينة، وتشمل قائمة أهداف هذه الصواريخ، مختلف أنظمة الإطلاق المتعددة للنيران، وأنظمة المدفعية البعيدة المدى، والطائرات، والمروحيات والمطارات، ومراكز قيادة الاتصالات. المصدر
  5. كشف الإعلام الغربي عن قلق إزاء ظهور سلاح سري جديد في روسيا. يذكر أن السلاح الروسي الجديد، وهو سلاح إلكتروني، يفوق قوةً القنبلة النووية ويقدر على تعطيل جيوش كاملة، ومن أصنافه الصاروخ الكهرومغنطيسي المعروف باسم "ألابوغا"، يستطيع تعطيل إلكترونيات القوات المعادية في دائرة يبلغ نصف قطرها 3.4 ميل، وتحديدا إلكترونيات الطائرات والصواريخ وميكانيزمات تعمير مدافع الدبابات. وليس هذا فقط، بل يستطيع السلاح الروسي الجديد تفجير الذخائر داخل الآليات الحربية المعادية، وتصفية ما يختبئ في باطن الأرض، حسب صحيفة "ديلي ستار". يُذكر أيضا أن الخطة تقضي بتزويد الطائرات المقاتلة بهذا السلاح الفعال. https://arabic.sputniknews.com/military/201710031026527014-إعلام-سلاح-جديد-روسيا/
  6. صرح فلاديمير كوجين مساعد الرئيس الروسي لشؤون التعاون العسكري الفني أن روسيا تورد للعراق رسميا خلال العام الجاري دفعة كبيرة من دبابات طراز “ت-90 س/س ك”. وقال كوجين، في تصريحات أوردتها قناة “روسيا اليوم” الفضائية الليلة الماضية ، إنه “تم عقد صفقة جدية تشمل دفعة كبيرة من الدبابات، لا يمكنني الكشف عن المبلغ الدقيق، لكن عدد الدبابات سيكون كبيرا”. وأشار المسئول الروسي إلى أن هذه الدفعة هي الأولى فقط من دفعات عدة للمعدات العسكرية الروسية، التي من المخطط توريدها للعراق. وأضاف كوجين في هذا السياق: “من الممكن أن نتحدث عن توريد عدة مئات من الدبابات في إطار صفقة تتجاوز قيمتها مليار دولار”. تجدر الإشارة إلى أن وسائل الإعلام الروسية كشفت في وقت سابق، عن أنه من المقرر تزويد الجيش العراقي، خلال العام 2017، بـ73 دبابة من طراز “ت-90 س/س ك”. مسئول-روسي-توريد-دفعة-دبابات-ت-90-للعراق/ مبروك للاخوة تاكيد الصفقة والمواعيد التسلم ✩̣̣̣̣̣ͯⓘⓢⓞⓕ✩̣̣̣̣̣ͯ ✩̣̣̣̣̣ͯⓘⓢⓞⓕ✩̣̣̣̣̣ͯ @ss21
  7. اختبر الجيش الروسي، أحدث الصواريخ الروسية "تسركون"، والذي لا يترك أي فرصة لأية سفينة حربية أن تهرب منه، ولا يمكن تدميره من قبل أنظمة الدفاع الجوي القائمة. ويعتبر تسركون تطوير لصاروخ كروز جديد، ويفوق بسرعته سرعة الصوت، والتي من الممكن أن تصل إلى 7400كم/ساعة، وهو من الصواريخ كروز المضادة للسفن، ويصل المدى الفعال له لمسافة حوالي 400 كيلومتر. ونقلت شبكة الأخبار الروسية "زفيزدا" عن صحيفة "واشنطن تايمز"، قولها "إن تطوير صاروخ تسركون يمثل نقلة نوعية فى خلق سلاح غير متماثل يمكن أن يحمي من هجوم نووى". وأضافت الصحيفة أنه "في ظل هذه المواصفات يبدو أن نظام الدفاع الصاروخي الأمريكي عفا عليه الزمن". وخلال تجربة في أبريل من العام الجاري 2017، حلق صاروخ تسركون الذى يبلغ طوله 10 أمتار، بسرعة تبلغ ثمانى أضعاف سرعة الصوت، الأمر الذي جعله هدفًا صعبًا على الأنظمة الدفاعية الصاروخية الحالية للعدو المحتمل. وقال الخبراء إن الصاروخ الجديد "X-51A" الذي يجري اختباره حاليًا في الولايات المتحدة ضعيف بالمقارنة مع تسركون. يذكب أنه خلال اختبار تم في أغسطس/أب 2014 في ألاسكا، تمكنت طائرة X-43A من الوصول إلى سرعة قصوى تبلغ 6،500 كيلومتر في الساعة (4،038 ميلا في الساعة)، إلا أنها احترقت في الجو بعد سبع دقائق من الرحلة. وقال الخبراء إن تسركون 3M22 الروسى لم يشهد مثل هذه الحوادث منذ بدء اختباراته فى عام 2016. وأضاف أنه من المتوقع أن يضاف نظام صواريخ تسركون إلى الترسانة روسيا بين عامى 2018 و2020. https://sptnkne.ws/eVsp
  8. اتفاق سعودي روسي لتوريد المعدات العسكرية بقيمة 3.5 مليار دولار الإثنين, 10 يوليو , 2017 - 10:03 ص أعلنت شركة “روستيخ” الروسية، عن توقيع اتفاق أولي مع الرياض في مجال التعاون العسكري التقني بقيمة 3,5 مليار دولار، من أجل توريد بعض الأسلحة إلى الجانب السعودي. ومن جانبه، صرح سيرخي تشيميزوف، رئيس مؤسسة “روستيخ”، المتخصصة في تصنيع وتصدير المنتجات ذات التقنيات العالية بما فيها العسكرية، لوكالة “تاس” الروسية: “أنه في إطار الجولة الجديدة من المحادثات عقدنا اتفاقا أوليا بقيمة 3,5 مليار دولار مع الرياض. لكن السعوديين اشترطوا بدء سريان مفعوله بتقديمنا لهم جزءا من التقنيات والشروع في التصنيع على أراضي المملكة”. وقال: “نحن الآن بصدد التفكير فيما يمكن أن نقترح عليهم، وأبسط حل هو إنشاء مصنع لإنتاج الأسلحة الخفيفة، مثل بندقية “كلاشنيكوف” مثلا”. تأتي هذه الخطوة عقب توقيع المملكة على عقود لشراء أسلحة من واشنطن بمليارات الدولارات وذلك خلال الزيارة التاريخية التي قام بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الرياض. http://www.itfarrag.com/اتفاق-سعودي-روسي-لتوريد-المعدات-العسك/
  9. طوربيد روسي يظهر بشكل مفاجئ علي سواحل دولة ليتوانيا A four-metre long (12-foot) Russia-made torpedo was found on the Curonian Spit on the Baltic Sea coast, near the border with the Russian Federation. The torpedo found, according to the estimates of the border guards, is a training torpedo. It is painted in green and red colors, has inscriptions in Russian. The torpedo was found in Lithuania’s territory, at distance of 1 km from the Lithuanian-Russian border. Just two days ago, Lithuania warned NATO that Russia has the capability to attack the Baltic states with as little as 24 hours’ notice according to intelligence sources. Lithuania, Latvia and Estonia, annexed by the Soviet Union in the 1940s but now part of both NATO and the European Union, have been increasingly nervous since the Russian takeover of Crimea in 2014.
  10. اعتبرت روسيا وإيران أنهما مستعدة للرد بقوة على أي عدوان وأي تجاوز للخطوط الحمراء من قبل أي كان وأن أمريكا تعلم القدرات على الرد جيداً. © RIA NOVOSTI. VLADIMIR FEDORENKO روسيا ستدعو لعقد جلسة لمجلس الأمن حول الضربة الأمريكية في سوريا وأكدت غرفة العمليات المشتركة لقوات الحلفاء (روسيا وإيران والقوات الرديفة) في سوريا، أن العدوان الأميركي على سوريا تجاوز واعتداء على سيادة الشعب والدولة وأن سوريا تحارب الإرهاب المتعدد الجنسيات منذ ست سنوات نيابة عن العالم. وقالت: "بعض الدول والمنظمات أخذت خان شيخون ذريعة لمهاجمة سوريا". واستنكرت غرفة العمليات المشتركة، أي استهداف للمدنيين أياً كانوا، واعتبرت أن ما جرى في خان شيخون مدان أيضاً، رغم إيماننا أنه فعل مدبر من بعض الدول والمنظمات، لاتخاذه ذريعة لمهاجمة سوريا. واضافت: "إن فعل أميركا هذا لن يثنينا عن محاربة الإرهاب والقضاء عليه، وسنتابع قتالنا الى جانب الجيش العربي السوري والقوات المسلحة السورية والصديقة، وسنعمل معها لتحرير كل الأراضي السورية من رجس الاحتلال أياً كان". المصدر : بيان روسي إيراني يتوعد بالرد على الهجوم الأميركي على سوريا
  11. [ATTACH]34748.IPB[/ATTACH] أنتج مصنع الأسلحة في مدينة كوفروف الروسية مدفعاً رشاشاً جديداً. ورفض العاملون في المصنع الذي يحمل اسم مخترع مدفع "ديغتياروف" الإفصاح عن مواصفات المدفع الرشاش الجديد المسمى "بيتشينيغ-إس بي" بحجة أنها محاطة بالسرية. واكتفى المهندس أندريه ماكنين، وهو نائب كبير مهندسي المصنع، بالإشارة إلى أن المدفع الجديد نتاج عملية تطوير وتحديث مدفع رشاش "بيتشينيغ" عيار 7.62 ملم، وأنه يتميز بحجمه الصغير ووزنه الخفيف نسبيا. ومن التفاصيل التي تمكن الصحفيون من كشفها صنع المدفع الجديد من معدن لم يدخل في صناعة الأسلحة حتى الآن هو التيتانيوم. والمدفع الرشاش الجديد له ما لم تعرفه المدافع الرشاشة من قبل مثل اللوحة الخاصة بتثبيت جهاز التنشين البصري "1بي89-3"، والركيزة القابلة للنزع بسرعة. ويتم طي أجزاء المدفع الرشاش الجديد ليصبح أقصر من رشاش كلاشنيكوف بثلاثة سنتيمترات عندما يركب صاحبه ناقلة الجند المدرعة. ويقول أحد العاملين في المصنع إن للمدفع الرشاش الجديد صوته المتميز وإنه يغني عندما يطلق الرصاصات. مصدر
  12. أعلن مسؤول عسكري أن روسيا تقوم بصنع صاروخ ينتمي إلى الجيل الجديد الصاعد من الصواريخ المضادة للصواريخ، وفق ما نقلت وكالة أنباء موسكو في 28 كانون الثاني/يناير الجاري. وبحسب الوكالة، كشف العقيد إلغار تاغييف لوسائل إعلام محلية أن الصاروخ الجديد الذي تقوم روسيا بصنعه، وهو الصاروخ المضاد للصواريخ، سيخضع للاختبارات في الأعوام القليلة المقبلة. ونوه العقيد تاغييف، وهو مسؤول في إدارة الدفاعات المضادة للصواريخ، بأن الصواريخ الاعتراضية التي تملكها القوات الروسية حالياً تتمتع بقدرات منقطعة النظير… “ويكفي شاهداً على ذلك أن لا تقل سرعة الصاروخ الاعتراضي عن 3 كيلومترات في الثانية، أي أن سرعة الصاروخ المضاد للصواريخ تعادل أضعاف سرعة الرصاصة”. وذكر العقيد تاغييف أن منظومة الدفاعات المضادة للصواريخ التي تحمي العاصمة موسكو احتفلت أخيراً بالذكرى الـ55 لإنشائها، وأشار إلى أنها تخضع حالياً للعملية التحديثية الجديدة. المصدر
  13. قال الجنرال أندريه تشيبورين، إن روسيا في صدد إنشاء نظام دفاع جوي وطني متكامل، من المتوقع أن يكون جاهزا للعمل تماما بمجرد إنهاء جميع الاختبارات الخاصة به، وهو نظام الدفاع الصاروخي المتطور “إس-500″، بحسب كا نقلت سبوتنيك في 23 كانون الثاني/ يناير. وقال تشيبورين، قائد الفرقة الأولى للدفاع الجوي، في تصريحات نقلتها صحيفة “كراسنايا زفيزدا” الروسية: “العمل على تشكيل نظام دفاع جوي متكامل في القرن الـ21 جار على قدم وساق”. وتابع قائلا “هذا النظام يتم حاليا وضع اللمسات الأخيرة له، وسينتهي عندما تعلن القوات المسلحة الروسية رسميا عن النظام الصاروخي الجديد “إس-500″ طويل المدى، والمزود بصواريخ أرض-جو ورادارات متقدمة”. ولم تحدد بعد وزارة الدفاع الروسية التوقيت الذي ستبدأ فيه اختبار الجيل المقبل من منظومة الدفاع الجوي، وأشارت إلى أن “إس-500” لا يزال في مرحلة التطوير. وصممت منظومة “إس-500” شركة “ألماز أنتي”، التي توفر مجموعة من الصواريخ ذات مدى 600 كم (أكثر من 370 ميلا)، ويمكن للمنظومة اعتراض أكثر من 10 صواريخ باليستية في وقت واحد، وتفوق سرعتها سرعة الصوت، بسرعة تصل إلى 7 كم في الثانية، وقادرة على الاشتباك مع أهداف على ارتفاع يصل إلى 200 كم (أكثر من 120 ميلا). ويمكن لتلك المنظومة اعتراض الطائرات والطائرات من دون طيار، فضلا عن تدمير الأقمار الصناعية المنخفضة المدار، وأسلحة تدمير مدارية فضائية. وستكون منظومة صواريخ “إس-500” بمثابة تطوير للمنظومة “إس-400” الموجودة حاليا في خدمة القوات المسلحة الروسية. المصدر
  14. قالت صحيفة “روسيسكايا غازيتا” الروسية نقلاً عن موقع “رامبلر” الإلكتروني الروسي إن روسيا اختبرت سلاحاً واعداً جديداً، وفق ما نقلت وكالة أنباء موسكو في 2 كانون الثاني/يناير الجاري. ويدور الحديث عن طوربيد “ستاتوس-6″ العملاق المزود برأس قتالي نووي حراري هائل القوة. ونقل الموقع عن صحيفة ” Popular Mechanics ” الأميركية قولها إن الاختبار جرى في 27 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي. وذلك بعد أن انطلق الطوربيد من غواصة “ساروف بي 90”. ولم يورد الموقع أية تفاصيل أخرى في هذا الموضوع، وفقاً للوكالة. فيما وصفت صحيفة The Washington Free Beacon الطوربيد بأنه جهاز بحري ثوري، علماً بأنه قادر على السير بسرعة 90 عقدة بحرية على عمق حتى كيلومتر واحد. ويبلغ مدى إبحار الطوربيد 10 آلاف كيلومتر. ويعادل طول رأسه القتالي 6.5 متر. ويمكن أن يحمل طوربيد “ستاتوس-6” حشوة نووية حرارية بقوة 100 ميغا طن. وفي حال تفجيرها بالقرب من الساحل الأميركي، ستنشأ موجة تسونامي بوسعها مسح كل الولايات الساحلية من وجه الأرض بقواعدها البحرية والمطارات والمصانع العسكرية. ويرى الخبراء أن طوربيد “ستاتوس- 6” يعد رداً روسياً غير متناظر على نشر أميركا لمنظومة الدرع الصاروخية، بحسب أنباء موسكو. المصدر المصدر2
  15. [ATTACH]32736.IPB[/ATTACH] يستلم الجيش الروسي قريبا منظومة فريدة متحركة تقضي أو تعطل طائرات التجسس الصغيرة من دون طيار، التي لا يتعدى حجم بعضها عشرات السنتمترات ووزنها كيلوغرامات معدودة.+ المنظومة الجديدة أطلق عليها اسم “ريبيلينت” بمعنى الطارد، وقام بإنجازها مركز الحرب الإلكترونية العلمي التقني، وهي تتميز بقدرتها ذاتيا على اكتشاف طائرات الاستطلاع الصغيرة المسيرة ذاتيا والتصدي لها، وذلك باستهداف قنوات توجيهها بموجات قوية مانعة أو موجات تشويش موجهة، وأيضا من خلال تعطيل مراكز توجيهها، وجعلها تطير من دون هدى بعد حرمانها من خدمات الملاحة الجوية والقياس عن بعد. ويغطي السلاح الجديد ويحمي أجواء لا المواقع الثابتة فحسب، مثل القواعد العسكرية والمطارات وحظائر الآليات العسكرية، بل والقوات في أرض المعركة. وتتميز هذه المنظومة الجديدة بفضل تزويدها بمحطة استطلاع فائقة الحساسية بقدرتها على اكتشاف الأهداف الجوية من الطائرات من دون طيار صغيرة الحجم من خلال إشارات توجهها على مسافة تزيد عن 355 كيلو مترا، وهي مزودة أيضا بمنظومة استشعار بصري قوية قادرة على رؤية هذا النوع من الأهداف ليلا ونهارا وفي الظروف الجوية السيئة، بما في ذلك في درجة حرارة 45 تحت الصفر وأثناء الرياح العاتية. ويؤكد المسؤولون في الصناعات العسكرية الروسية أن العمل على هذه المنظومة الثقيلة والتي تزن أكثر من 20 طنا، يقترب من نهايته، وقد اجتاز هذا السلاح الفريد جميع الاختبارات الضرورية، بما في ذلك تحت إشراف وزارة الدفاع الروسية، وأثبتت المنظومة مطابقتها لجميع المواصفات التي خطط لها منذ البداية. المصدر
  16. تصوير : صورة أرشيفيةاغتيالات روسية مساء أمس الأحد 25 ديسمبر 2016، أعلنت وزارة الدفاع الروسي عن مقتل ممثلها في حلف الناتو المندوب «يفس شانديلون» 62 عاماً، إثر إصابته بطلق ناري في رأسه بأحد شوار العاصمة البلجيكية. • اغتيال دبلوماسي في بلجيكا وكشفت الشرطة البلجيكية أنه تم العثور على جثته داخل سيارته على بعد أميال من مقر منزله، وتم العثور على المسدس الذي قتل به صندوق السيارة، وذكرت التحقيقات أنه كان يتلقى اتصالات هاتفية قبل وفاته شعر خلالها بالتهديد. • مصرع قائد الشرطة العسكرية في حادث تحطم الطائرة الروسية لقي قائد الشرطة العسكرية الروسية «فلاديمير إيفانوفسكي» مصرعه في حادث تحطم الطائرة الروسيةالمنكوبة، التي وقعت في البحر الأسود، صباح أمس الأحد 25 ديسمبر20166، عقب إقلاعها من مطار سوتشي بروسيا ومتجهة إلى سوريا، وكان على متنها 83 راكباً بالإضافة إلى 8 أفراد من طاقم الطائرة. • مقتل دبلوماسي في موسكو أعلنت الخارجية الروسية الثلاثاء 20 ديسمبر 2016، أنه تم العثور على دبلومسي روسي يُدعى « بيتر بولشيكوف» مقتولاً في شقته بموسكو، كما عثر على رصاص وبندقية وفوارغ طلقات نارية بجوار جثته. ويُعد بيتر بولشيكوف أحد كبار المستشارين في قسم أمريكا اللاتينية بوزارة الخارجية الروسية. • اغتيال سفير في تركيا في حادث شاهده العالم أجمع، يوم الاثنين 19 ديسمبر 2016، تم اغتيال السفير الروسي «اندريه كارلكوف» على يد ضابط شرطي تركي يُدعى «مولود مرت التنطاش» أطلق النار عليه 8 طلقات نارية من الخلف، وهو يلقي كلمته أثناء افتتاح معرض فني يحمل عنوان «روسيا بعيون الأتراك» في العاصمة التركية أنقرة.
  17. ستجري أوكرانيا تدريبات عسكرية ليومين قرب شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا في 2014، ما يهدد بمزيد من تدهور العلاقات بين البلدين، بحسب ما اعلن متحدث عسكري في 30 تشرين الثاني/ نوفمبر. وقال المتحدث باسم الجيش الاوكراني اندريه ليسنكو كما نقلت عنه وكالة انترفاكس-اوكرانيا ان كييف ستجري هذه التدريبات التي ستبدأ في 1 كانون الأول/ ديسمبر “على ترابها الوطني”. واضاف “لا احد سيقول لنا ماذا علينا القيام به”. ويخشى مراقبون اوكرانيون ردا قويا من جانب روسيا التي ضمت في اذار/مارس 2014 شبه الجزيرة بعد تدخل عسكري واستفتاء رفضته كييف والدول الغربية. وتعليقا على التدريبات، صرح المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحافيين “في الكرملين، لن نسمح باعمال من اوكرانيا تنتهك القانون الدولي ويمكن ان تفضي الى ظروف خطيرة للرحلات الدولية فوق الاراضي الروسية او في المناطق المجاورة”. وتدهورت العلاقات بين كييف وموسكو منذ الاطاحة بداية 2014 بالرئيس السابق الموالي لروسيا فيكتور يانوكوفيتش. واعقب ذلك ضم القرم ونزاع مع الانفصاليين الموالين لموسكو في شرق البلاد خلف اكثر من 9600 قتيل. وفي سياق متصل نسبت وكالة إيتار تاس الروسية للأنباء إلى مصدر عسكري في شبه جزيرة القرم في 30 تشرين الثاني/ نوفمبر القول إن قوات الدفاع الجوي الروسية في شبه الجزيرة وضعت في حال ةتأهب قصوى عشية تجارب صاروخية من المقرر أن تجريها أوكرانيا قرب شبه الجزيرة التي تطل على البحر الأسود. واحتجت موسكو على خطط إجراء التجارب قرب القرم التي ضمتها روسيا لأراضيها من أوكرانيا في 2014. وتقول أوكرانيا إن التجارب المقرر إجراؤها في الأول والثاني من ديسمبر مشروعة وستجرى ضمن إطار الالتزامات والمعاهدات الدولية. وقال المصدر لوكالة إيتار تاس “التدريبات الأوكرانية هي نوع من الحيل التي تهدف إلى خلق وضع متوتر لكن في جميع الأحوال يتعامل الجيش مع ذلك على أنه تهديد حقيقي ومحتمل ومن ثم وضعت قوات الدفاعا لجوي الروسية في حالة تأهب أعلى.” وتابع قوله “هذا لا يسري فقط على الوحدات المتمركزة على الأرض لكن أيضا على القوات الجوية في البحر لأن السفن في أسطول البحر المتوسط تستطيع التصدي لهذه التهديدات بشكل مستقل.”
  18. أكد الرئيس الفرنسى السابق، نيكولا ساركوزي، أنه لا يمكن حل الأزمة السورية دون روسيا وأمريكا، مشيرة إلى أنه سيسعى لإنشاء تحالف يجمع باريس ووشنطن وموسكو لحل الأزمة السورية والقضاء على الإرهاب". وقال "ساركوزي" فى المناظرة الأخيرة قبل المرحلة الابتدائية لانتخابات رئاسة فرنسا 2017 اليوم الخميس، أنه سيعمل على إعادة فرنسا إلى الساحة الدولية مرة أخرى حال فوزه بالانتخابات الرئاسة، مشددًا على ضرورة زيادة القدرات الدفاعية العسكرية لبلاده. المصدر http://www.youm7.com/2972559
  19. يتوقع أن تختتم تجربة رادار “فورونيج دي أم” التابع للنسق البري في منظومة الإنذار المبكر بهجوم صاروخي بعد بضعة أعوام، بحسب ما أفاد بذلك كبير مصممي الرادار الروسي العملاق سيرغي بويف، في 14 تشرين الثاني/ نوفمبر. ورادار “فورونيج دي أم” قادر على اكتشاف الطائرات والصواريخ الباليستية والمجنحة على مدى بعيد (من 100 إلى 6000 كيلومتر) وارتفاع عال (حتى 4000 كيلومتر). وبحسب روسيا اليوم، في سبيل تجربة الرادار يتم تجهيز موقع خاص به على قمة جبل يقع في مقاطعة مورمانسك ويعلو فوق سطح البحر 400 متر، الأمر الذي يضمن السيطرة الرادارية التامة على منطقة القطب الشمالي المعرضة احتمالاً لهجوم صاروخي. وبوسع هذا الرادار تحديد موقع إطلاق صاروخ ومرافقة 500 هدف في آن واحد بعد إطلاقها. وإنه يعمل بمجال الموجات الدسيمترية . يذكر أن رادارات فورونيج” من الجيل الجديد قد باشرت أداء المناوبات القتالية في مقاطعات “لينينغراد” و”إركوتسك” و”كالينينغراد” و”كراسنودار” الروسية. وتخطط وزارة الدفاع الروسية للانتهاء من نشر شبكة الرادارات من هذا النوع بحلول عام 2018.
  20. [ATTACH]29126.IPB[/ATTACH] أعلن رئيس المكتب الصحفي للمنطقة العسكرية الغربية في روسيا، العقيد إيغور موجين، اليوم الخميس، عن بدء العمل ببناء مجمع تزيد مساحته عن 4000 متر مربع، لتدريب أطقم المروحيات، داخل قاعدة جوية في سانت بطرسبروغ. وأضاف العقيد موجين، لوكالة "نوفوستي" للأنباء، اليوم، أنه من المفترض أن يكون المجمع العسكري المزمع بناؤه جاهزاً صيف العام 2017. وقال موجين، اليوم: داخل القاعدة الجوية الكائنة في سانت بطرسبرغ، بدأت عملية بناء مجمع حديث للتدريب، بمساحة إجمالية تتجاوز 4 آلاف متر مربع. وستوضع في الساحة المخصصة للتدريب، أحدث الأجهزة لتدريب أطقم الحوامات والنقل العسكري، من طراز "مي 8 — تي في 5"، و"مي-28 أن" (الصياد الليلي)، و"مي- 35 أم" (التمساح). وأشار العقيد موجين إلى أن عمليات تدريب أطقم المروحيات ستحسن مهارات الطيران القتالية لدى أفرادها، في استخدام أسلحة الصواريخ والمدفعية ضد أنواع مختلفة من الأهداف في التضاريس الأكثر صعوبة. والجدير بالذكر أن أجهزة الكمبيوتر المعدة للتدريب على شكل قمرة قيادة المروحيات داخل المجمع الجديد، ستكون مزودة بأجهزة مراقبة للأسلحة والوسائل التقنية، لتسمح بمحاكاة عمليات قيادة الحوامات والتحكم بها، في مختلف الظروف الجوية الممكنة، ليلاً ونهاراً. مصدر
  21. مجمع عسكري روسي جديد مساحته 4 آلاف متر في بطرسبورغ ـــــــــــــــــــــــــــــــــ بدأت روسيا العمل على بناء مجمع تزيد مساحته عن 4000 متر مربع داخل قاعدة جوية في سانت بطرسبروغ، وهدفه تدريب أطقم المروحيات، وفق أعلن رئيس المكتب الصحفي للمنطقة العسكرية الغربية في روسيا، العقيد إيغور موجين، في 10 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري. ونقلاً عن وكالة أنباء موسكو، أضاف العقيد موجين أنه من المفترض أن “يكون المجمع العسكري المزمع بناؤه جاهزاً صيف العام 2017” مضيفاً: “داخل القاعدة الجوية الكائنة في سانت بطرسبرغ، بدأت عملية بناء مجمع حديث للتدريب، بمساحة إجمالية تتجاوز 4 آلاف متر مربع. وستوضع في الساحة المخصصة للتدريب، أحدث الأجهزة لتدريب أطقم الحوامات والنقل العسكري، من طراز “مي 8- تي في 5″، و”مي-28 أن” (الصياد الليلي)، و”مي- 35 أم” (التمساح)”. بالإضافة إلى ذلك، أشار العقيد موجين إلى أن “عمليات تدريب أطقم المروحيات ستحسن مهارات الطيران القتالية لدى أفرادها، في استخدام أسلحة الصواريخ والمدفعية ضد أنواع مختلفة من الأهداف في التضاريس الأكثر صعوبة”، وفق سبوتنيك. تجدر الإشارة إلى أن أجهزة الكمبيوتر المعدة للتدريب على شكل قمرة قيادة المروحيات داخل المجمع الجديد، ستكون مزودة بأجهزة مراقبة للأسلحة والوسائل التقنية، لتسمح بمحاكاة عمليات قيادة الحوامات والتحكم بها، في مختلف الظروف الجوية الممكنة، ليلاً ونهاراً. هذا وتشارك مروحيات القوات الجوية الروسي في العملية الجوية الروسية ضد “الإرهابيين” في الأراضي السورية. وكانت نشرت لقطات فيديو طائرات الهليكوبتر التي تطلق الصواريخ وسط التلال الغابية. أما عن نوع المروحيات، فقد كشف إيغور كليموف، المتحدث باسم القوات الجوية الروسية، عن وجود طائرات مروحية من طراز “مي-24″ و”مي-8أ إم تي شي” في سوريا. [ATTACH]28743.IPB[/ATTACH]
  22. قامت الولايات المتحدة بتجربة سرب من الدرونات الصغيرة الحجم المخصصة لإسكات وسائل الدفاع الجوي والأسلحة الهجومية، بحسب ما نقلت روسيا اليوم وسائل إعلام في 5 تشرين الثاني/ نوفمبر. وقد أعلنت شركة “روستيخ” الروسية أنها بصدد تصنيع سلاح بوسعه أن يواجه بفاعلية فائقة سربًا من تلك الدرونات (طائرات بلا طيار). وقال ناطق باسم الشركة في حديث أدلى به لوكالة “تاس” الروسية: “من أجل مكافحة الربوتات الطائرة الضاربة لا بد من تصنيع سلاح قادر على التأثير عليها على مستوى تقني جديد. وقد قامت روسيا بتصنيع مثل هذا السلاح، علما أنه لا يدمر تلك الدرونات بل يشوش عليها ويخل بعمل الأجهزة اللاسلكية الإلكترونية الموجودة على متنها، ما يحوّلها إلى قطع من الحديد والبلاستيك”. وحسب قوله فإن وسائل التدمير الكلاسيكية (وسائل الدفاع الجوي أو الأسلحة الخفيفة أو أنظمة الحرب الإلكترونية) عاجزة اليوم عن مواجهة تلك الدرونات الصغيرة. ومضى قائلا: “ستمنعها أجهزتنا من الوصول إلى الهدف الذي تقصده”.
  23. [ATTACH]27374.IPB[/ATTACH] قد يغير انضمام صاروخ "سيركون" الفرط-صوتي السري إلى البحرية الروسية موازين القوى في البحار حيث ستفوق القدرات الهجومية الروسية إمكانات الدرع الصاروخية الأمريكية. وقد أثارت الأنباء عن نجاح تجربة صاروخ "سيركون" البحري الروسي السري قلقا بالغا في البنتاغون الذي قرر إيجاد سبل فعالة لمواجهة هذا الصاروخ الفرط صوتي الخطير الذي يمكن أن يحقق صنعه ثورة في بناء السفن الحربية ويغيّر موازين القوى في البحار، إذ إن حاملات الطائرات ستفقد سريعا أهميتها نظراً لتعرضها لفعل هذا الصاروخ الخطير. لا تزال مواصفات صاروخ "سيركون" سرية ، كما لا تزال كل تصاميمه تحت ستار السرية والإخفاء. والمعلوم عنه إلى حد الآن هو سرعته التي تبلغ 5 – 6 ماك ( ماك واحد هو سرعة الصوت التي تفوق قليلا 1000 كيلومتر في الساعة في طبقات الغلاف الجوي القريبة ) والمدى التقريبي لإطلاقه وهو 800 – 1000 كيلومتر. لكن هناك معلومات مسربة يمكن الاستناد إليها عند تقدير المواصفات الأخرى للصاروخ. وسيطلق "سيركون" من منصات عمودية من طراز "3 أس – 14" تطلق منها حاليا صواريخ "كاليبر" و"أونيكس" البحرية المجنحة إلى مدى ألفي كيلومتر. وتضم مرحلة "سيركون" الأولى محركا عاملا بالوقود الصلب. أما مرحلته الثانية فإنها عبارة عن محرك هوائي نفاث. [ATTACH]27375.IPB[/ATTACH] غواصة "هاسكي" الروسية الواعدة وبين السفن التي يحتمل أن تحمل هذا الصاروخ طرادات ثقيلة حاملة للصواريخ من مشروعي " 11442 " و" 11442 أم " وغواصات "هاسكي" الروسية الواعدة من الجيل الخامس. وهناك معلومات غير مؤكدة تدل على أنه تدرس حاليا مسألة تصنيع نسخة من هذا الصاروخ تصدر إلى دول أخرى على أساس صاروخ "براموس 2" الروسي الهندي. ويقدر وزن رأسه القتالي بـ 250 – 300 كيلوغرام إذا ما أخذنا بعين الاعتبار أن إطلاق الصاروخ يتم من منصة يطلق منها "صاروخ "كاليبر". ويعني ذلك أن المنطقة التي يدمر الصاروخ أهدافا في داخلها لن يزيد بعدها عن 50 – 80 كيلومترا. أما مسار الصاروخ الذي يطلق إلى مدى 1000 كيلومتر فيجب أن يمر على ارتفاع يزيد عن 30 كيلومترا بحيث تتحقق الفاعلية القصوى للتحليق الفرط صوتي وتنخفض إلى حد بعيد فاعلية تأثير وسائل الدفاع الجوي الحديثة. أما في المرحلة الختامية من التحليق فينفذ الصاروخ مناورة مضادة للدفاع الجوي إذ ينزل إلى ارتفاع منخفض جدا للحيلولة دون إصابته بأنظمة الدرع الصاروخية. وقد تم تصنيع جسم الصاروخ باستخدام تكنولوجيات التخفي على غرار تكنولوجية "ستلز" ، ما لا يسمح للرادارات المعادية باكتشافه إلا على بعد 90 – 120 كلم، أي قبل دقيقة واحدة من الوصول إلى الهدف. وهناك فرصة للمقارنة بين إمكانات صاروخ "سيركون" الهجومي وصاروخ "ستاندارت - 6" الذي يزود به نظام "إيجيس" الأمريكي المضاد للصواريخ (الدرع الصاروخية البحرية) الذي ينصب على متن السفن الحربية الأمريكية الحديثة. ويبلغ وزن وصاروخ "ستاندارت - 6" نحو 1500 كيلوغرام ، ومدى إطلاقه 240 كيلومترا، وسرعة تحليقه 3.5 ماك (قارنها بسرعة "سيركون" وهي 6 ماك). كما يبلغ الارتفاع الأقصى لتدمير الأهداف بواسطة صاروخ "ستاندارت - 6" نحو 33 كيلومترا. وتدل المقارنة بين صاروخي" سيركون " الروسي الهجومي و" ستاندرات - 6 " الدفاعي الأمريكي على أن الصاروخ الأمريكي عاجز اليوم عن تدمير صاروخ "سيركون" الروسي لأن نظام الدرع الصاروخية "إيجيس" وإن كان قادرا على اكتشافه وحتى إعطاء معلومات دلالة الهدف عن صواريخه ، إلا أن احتمال تدميره على ارتفاع عال أو منخفض احتمال ضئيل جدا لوجود فرق كبير بين سرعة الصاروخ الهجومي (6 ماك) وسرعة الصاروخ الدفاعي ( 3.5 ماك) وونظرا للوقت غير الكافي لاتخاذ قرار التدمير. [ATTACH]27376.IPB[/ATTACH] طراد نووي روسي حديث ويقول الخبراء إن احتمال تدمير "سيركون" بـاستخدام "ستاندارت – 6"، أحدث صواريخ الدرع الصاروخية الأمريكية، لن يفوق نسبة 2- 3% ، ما يعد احتمالا ضئيلا من الناحية العسكرية. لذلك فإن أي طراد روسي صغير أو أي غواصة مزودة بهذا النوع من الصواريخ سيكون بوسعها تدمير حاملة طائرات أمريكية بمجرد إطلاق 3- 5 صواريخ من طراز "سيركون" التي لن تلقى أي حاجز وهي في مسارها إلى الهدف حتى ولو أخذ في الحسبان التفوق الأمريكي في مجال الاستطلاع والحرب الإلكترونية. المصدر: "فييجليفيِه ليودي"
  24. الإعلام الأمريكي يدق ناقوس الخطر من صاروخ روسي فرط صوتي [ATTACH]27367.IPB[/ATTACH] دقت وسائل الإعلام الأمريكية ناقوس الخطر من صاروخ روسي فرط صوتي قيد الإنتاج قادر على نقل الرؤوس النووية وتخطي أي درع صاورخية. وأوردت هذه الوسائل بعضا من الخصائص التكنولوجية لهذا الصاروخ والذي قالت إنه يتفوق على النماذج الأمريكية المشابهة. يشار إلى أن الصحف الروسية تناقلت معلومات عن إجراء اختبار ناجح لرأس قتالي في روسيا يمكنه الوصول إلى سرعة 7 كلم في الثانية. ولم تصدر أي تأكيدات رسمية على أنه تم إطلاق رأس قتالي فرط صوتي وذكرت الأنباء فقط أنه جرى من التشكيل الصاروخي في منطقة ياسينينسكي في مقاطعة أورينبورغ الروسية تنفيذ إطلاق ناجح لصاروخ من طراز "أر أس - 18" الاستراتيجي العابر للقارات (صاروخ "ستايلات" stylet حسب تصنيف الناتو) الذي نقل الرأس القتالي الى ميدان الرمي القتالي كورا في شبه جزيرة كامتشاتكا. وظهرت لأول مرة معلومات عن الخصائص التكتيكية والفنية المحتملة للسلاح الجديد، فبالإضافة إلى سرعة 7 كم / ثانية، فإن " الوحدة القتالية" باتت قادرة على تخطي واجتياز أي نظم دفاع مضاد للصواريخ يملكه الخصم وتستطيع الإفلات من الصواريخ الاعتراضية والالتفاف على "شبكة" الرادارات المعادية. ويطلق على هذا المشروع في المطبوعات المختصة عادة اسم " المنتج 4202" وطبعا لا توجد معلومات رسمية عن المشروع ويحيط طابع السرية بكل جوانبه. وعادة تطلق تسمية "فرط صوتي" على الأجهزة الطائرة القادرة على التحليق بسرعة لا تقل عن 5 ماك (ماك- سرعة الصوت التي تعادل 300 متر في الثانية، أي 1224 كيلومترا في الساعة). وفي تاريخ هذا النوع من التقنيات توجد مشاريع أجهزة مختلفة – طائرات وطائرات بلا طيار، والمراحل المدارية في المراكب الفضائية المتعددة الاستخدام. ومن المشاريع التي تم تطبيقها على أرض الواقع يمكن ذكر الطائرة الأمريكية North American X-15 التي تم إطلاقها في الجو من تحت جناح القاذفة الاستراتيجية B-52 ودام تحليقها مدة لم تزد على 15 دقيقة وبلغت سرعتها القصوى 7274 كلم/ ساعة والارتفاع الأقصى – 100 كلم أي أنها كانت توجد عمليا في الفضاء الكوني وهو ما جعل البعض يسمي طياريها، رواد فضاء. وبعد عدة اختبارات تحطمت إحدى هذه الطائرات وقتل طيارها وهو ما دفع السلطات إلى وقف المشروع. ويجري الحديث كثيرا في السنوات الأخيرة عن استخدام القطع القتالية الفرط صوتية التي يجري نقلها إلى المدار الكوني بواسطة صواريخ. ومن بين هذه المشاريع – الأمريكي Advanced Hypersonic Weapon . وتجري الصين بعض التجارب والدراسات في هذا المجال ايضا. أما في روسيا فالعمل جار في نطاق مشروع "المنتج 4202" وكذلك هناك حديث عن صاروخ فرط صوتي للسفن " الزركون ". وتدل بعض المعلومات المتوفرة على أنه قد ينصب في المستقبل على الطراد الصاروخي النووي الثقيل "بطرس الأكبر". ومن المعروف عن هذا الصاروخ أن سرعته يمكن أن تصل إلى 12-13 ماك ويبلغ مداه 400 كلم وهي مسافة كبيرة جدا وخاصة بالنسبة للصواريخ البحرية وبمقدور هذا الصاروخ تخطي وبسهولة كل نظم الاعتراض الصاروخية العالية الدقة لأنها لن تتمكن وببساطة من اللحاق به. ويقول الخبراء العسكريون إن تزويد "بطرس الأكبر" بهذه المنظومة الصاروخية سيزيد من قوته النارية ومقدرته على الصمود ويوسع دائرة المهمات التي ينفذها في مختلف البحار والمحيطات. المصدر: now.topstory.io
  25. صاروخ روسي قاتل لحاملات الطائرات الأمريكية تاريخ النشر:28.10.2016 | 06:11 GMT | آخر تحديث:28.10.2016 | 10:20 GMT | العلوم والتكنولوجيا حاملة الطائرات "جيرالد فورد" A+ A A- انسخ الرابط 7232 قد يغير انضمام صاروخ "سيركون" الفرط-صوتي السري إلى البحرية الروسية موازين القوى في البحار حيث ستفوق القدرات الهجومية الروسية إمكانات الدرع الصاروخية الأمريكية. وقد أثارت الأنباء عن نجاح تجربة صاروخ "سيركون" البحري الروسي السري قلقا بالغا في البنتاغون الذي قرر إيجاد سبل فعالة لمواجهة هذا الصاروخ الفرط صوتي الخطير الذي يمكن أن يحقق صنعه ثورة في بناء السفن الحربية ويغيّر موازين القوى في البحار، إذ إن حاملات الطائرات ستفقد سريعا أهميتها نظراً لتعرضها لفعل هذا الصاروخ الخطير. لا تزال مواصفات صاروخ "سيركون" سرية ، كما لا تزال كل تصاميمه تحت ستار السرية والإخفاء. والمعلوم عنه إلى حد الآن هو سرعته التي تبلغ 5 – 6 ماك ( ماك واحد هو سرعة الصوت التي تفوق قليلا 1000 كيلومتر في الساعة في طبقات الغلاف الجوي القريبة ) والمدى التقريبي لإطلاقه وهو 800 – 1000 كيلومتر. لكن هناك معلومات مسربة يمكن الاستناد إليها عند تقدير المواصفات الأخرى للصاروخ. وسيطلق "سيركون" من منصات عمودية من طراز "3 أس – 14" تطلق منها حاليا صواريخ "كاليبر" و"أونيكس" البحرية المجنحة إلى مدى ألفي كيلومتر. وتضم مرحلة "سيركون" الأولى محركا عاملا بالوقود الصلب. أما مرحلته الثانية فإنها عبارة عن محرك هوائي نفاث. غواصة "هاسكي" الروسية الواعدة وبين السفن التي يحتمل أن تحمل هذا الصاروخ طرادات ثقيلة حاملة للصواريخ من مشروعي " 11442 " و" 11442 أم " وغواصات "هاسكي" الروسية الواعدة من الجيل الخامس. وهناك معلومات غير مؤكدة تدل على أنه تدرس حاليا مسألة تصنيع نسخة من هذا الصاروخ تصدر إلى دول أخرى على أساس صاروخ "براموس 2" الروسي الهندي. ويقدر وزن رأسه القتالي بـ 250 – 300 كيلوغرام إذا ما أخذنا بعين الاعتبار أن إطلاق الصاروخ يتم من منصة يطلق منها "صاروخ "كاليبر". ويعني ذلك أن المنطقة التي يدمر الصاروخ أهدافا في داخلها لن يزيد بعدها عن 50 – 80 كيلومترا. أما مسار الصاروخ الذي يطلق إلى مدى 1000 كيلومتر فيجب أن يمر على ارتفاع يزيد عن 30 كيلومترا بحيث تتحقق الفاعلية القصوى للتحليق الفرط صوتي وتنخفض إلى حد بعيد فاعلية تأثير وسائل الدفاع الجوي الحديثة. أما في المرحلة الختامية من التحليق فينفذ الصاروخ مناورة مضادة للدفاع الجوي إذ ينزل إلى ارتفاع منخفض جدا للحيلولة دون إصابته بأنظمة الدرع الصاروخية. وقد تم تصنيع جسم الصاروخ باستخدام تكنولوجيات التخفي على غرار تكنولوجية "ستلز" ، ما لا يسمح للرادارات المعادية باكتشافه إلا على بعد 90 – 120 كلم، أي قبل دقيقة واحدة من الوصول إلى الهدف. وهناك فرصة للمقارنة بين إمكانات صاروخ "سيركون" الهجومي وصاروخ "ستاندارت - 6" الذي يزود به نظام "إيجيس" الأمريكي المضاد للصواريخ (الدرع الصاروخية البحرية) الذي ينصب على متن السفن الحربية الأمريكية الحديثة. ويبلغ وزن وصاروخ "ستاندارت - 6" نحو 1500 كيلوغرام ، ومدى إطلاقه 240 كيلومترا، وسرعة تحليقه 3.5 ماك (قارنها بسرعة "سيركون" وهي 6 ماك). كما يبلغ الارتفاع الأقصى لتدمير الأهداف بواسطة صاروخ "ستاندارت - 6" نحو 33 كيلومترا. وتدل المقارنة بين صاروخي" سيركون " الروسي الهجومي و" ستاندرات - 6 " الدفاعي الأمريكي على أن الصاروخ الأمريكي عاجز اليوم عن تدمير صاروخ "سيركون" الروسي لأن نظام الدرع الصاروخية "إيجيس" وإن كان قادرا على اكتشافه وحتى إعطاء معلومات دلالة الهدف عن صواريخه ، إلا أن احتمال تدميره على ارتفاع عال أو منخفض احتمال ضئيل جدا لوجود فرق كبير بين سرعة الصاروخ الهجومي (6 ماك) وسرعة الصاروخ الدفاعي ( 3.5 ماك) وونظرا للوقت غير الكافي لاتخاذ قرار التدمير. طراد نووي روسي حديث ويقول الخبراء إن احتمال تدمير "سيركون" بـاستخدام "ستاندارت – 6"، أحدث صواريخ الدرع الصاروخية الأمريكية، لن يفوق نسبة 2- 3% ، ما يعد احتمالا ضئيلا من الناحية العسكرية. لذلك فإن أي طراد روسي صغير أو أي غواصة مزودة بهذا النوع من الصواريخ سيكون بوسعها تدمير حاملة طائرات أمريكية بمجرد إطلاق 3- 5 صواريخ من طراز "سيركون" التي لن تلقى أي حاجز وهي في مسارها إلى الهدف حتى ولو أخذ في الحسبان التفوق الأمريكي في مجال الاستطلاع والحرب الإلكترونية. المصدر: "فييجليفيِه ليودي" يفغيني دياكونوف
×