Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'زياره'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 3 results

  1. يرافق أفورقي خلال الزيارة، التي تستمر يومان، وفد إرتري رفيع المستوى، يضم وزير الخارجية الإرتري عثمان صالح، ويماني جبر آب المستشار السياسي للرئيس. ومن المقرر أن يعقد الرئيسان جلسة ثنائية مغلقة بقصر الاتحادية، يعقبه لقاء موسع بين الوفدين بحضور وزير الخارجية سامح شكري، ورئيس المخابرات العامة الوزير خالد فوزي، والسفير المصري بإرتريا ياسر على هاشم، وفي اليوم الثاني للزيارة من المقرر أن يقوم الرئيس الإرتري والوفد الموافق له بزيارات ميدانية لعدد من المواقع والمشاريع المصرية. جدير بالذكر أن أفورقي، قام بزيارة مصر 4 مرات، التقى خلالهم الرئيس عبدالفتاح السيسي وكبار رجال الدولة، وكانت أخر زيارة له إلى القاهرة في نوفمبر عام 2016.
  2. اقترح رئيس الوزراء الدنماركي لارس لوك راسموسن، الأحد 12 مارس/آذار 2017، على نظيره التركي بن علي يلديريم إرجاء زيارة للدنمارك مقررة نهاية الشهر الجاري بسبب "التصعيد" بين أنقرة وهولندا. وقال راسموسن في بيانٍ إن "زيارة مماثلة لا يمكن أن تتم بعيداً عن التهجم الراهن لتركيا على هولندا؛ لذا اقترحت على نظيري التركي إرجاء لقائنا". وأضاف "في الأوقات الطبيعية، سيكون من دواعي سروري أن استقبل رئيس الوزراء بن علي يلديريم الذي أجريت معه حواراً صريحاً وبناء في العاشر من كانون الاول/ديسمبر في أنقرة". وأكد راسموسن أن الدنمارك "تنظر بقلق بالغ إلى تطور الأمور في تركيا حيث تتعرض المبادىء الديموقراطية لضغط شديد"، حسب تعبيره. وأوضح أن زيارة رئيس الوزراء التركي يمكن أن تعتبر دليل "رؤية أكثر تساهلاً" من جانب الدنمارك حيال التطورات السياسية في تركيا "الأمر الذي ليس على هذا النحو إلى حد بعيد". وقالت إذاعة "دي آر" الدنماركية إن زيارة يلديريم كانت مقررة في العشرين من آذار/مارس. واندلع خلاف دبلوماسي بين تركيا وهولندا منذ منع الحكومة الهولندية وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو من الهبوط في أراضيها للقاء أتراك هناك، ثم مُنعت وزيرة الأسرة التركية من عقد لقاء مع أتراك خارج قنصلية بلادها في روتردام. وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأحد، إن هولندا ستدفع ثمن الإضرار بالعلاقات بين البلدين. وأضاف في كلمة أثناء مراسم لتوزيع جوائز في إسطنبول "سيدفعون بالتأكيد الثمن وسيتعلمون أيضاً ما هي الدبلوماسية. سنعلمهم الدبلوماسية الدولية." وأشار الرئيس التركي إلى أن أحداث الأيام الماضية أظهرت حجم الإسلاموفوبيا لدى الغرب الذي قال إنه قد كشف عن وجهه الحقيقي. وتساءل: "كيف يمكن لهولندا أن تفسر للعالم والمجتمع الدولي منعها وزيرة من الدخول إلى قنصلية بلادها؟!". وقال: "سوف تدفع هولندا ثمنا باهظاً على إطلاقها الكلاب البوليسية على المواطنين المتظاهرين". الدنمارك على خطى هولندا.. كوبنهاغن تطلب من رئيس الوزراء التركي إرجاء زيارته لها
  3. عطل فني بطائرة سعودية خاصة بمطار القاهرة الدولي الأحد 25 ديسمبر/كانون الأول عن زيارة سرية لوفد سعودي رفيع المستوى لمصر، في وقت تشهد فيه العلاقات بين القاهرة والرياض توترا. وقال مصدر ملاحي بمطار القاهرة، فضل عدم ذكر اسمه، إن "عطلا فنيا تسبب في عودة طائرة سعودية خاصة بعد إقلاعها من المطار بنصف ساعة، وذلك لصعوبة استكمال الرحلة إلى الرياض مع وجود الخلل". وذكر المصدر أن "الطائرة كانت تحمل وفدا يضم 4 أشخاص، برئاسة المستشار بالديوان الملكي السعودي تركي بن عبد المحسن آل الشيخ". ولم يوضح المصدر هل غادر الوفد السعودي أم لا، وما سبب الزيارة أو مدتها، غير أنه أكد أن الوفد كان على متن طائرة خاصة، وفي زيارة غير معلنة. يشار إلى أن هناك مساعٍ خليجية، للمصالحة وتصفية الأجواء بين مصر والسعودية، على إثر خلافات عادة ما تعلن بين الحين والآخر عبر إعلام الطرفين، وعكست تباينا في وجهات النظر تجاه أزمات وقضايا المنطقة. وتعد معالجة الملفين السوري واليمني، وكذلك الموقف من الدور الإيراني، بالإضافة إلى العلاقات مع تركيا، مواضيع تعكس بشكل كبير الخلاف بين القاهرة والرياض. وتعد السعودية، أبرز الداعمين للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، سياسيا واقتصاديا. روسيا اليوم
×