Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'ستبقى'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 2 results

  1. وافق سلاح الجو الامريكي على تمديد خدمه مقاتلات F-16 الى 12 الف ساعه طيران بدلا من 8 الف ساعه طيران ” وهو ماصممت المقاتله لادائه ” التطوير سيكون ضمن برنامج يعرف بأسم the service life extension program او مايعرف اختصارا ب SLEP هذا البرنامج سيمكن اسطول مقاتلات F-16 الامريكي من التحليق ل 20 عاما اضافيه وبالتالي يمكن لل F-16 ان تحلق في السماء لمنتصف القرن 21 يمتلك سلاح الجو الامريكي اكثر من 1000 مقاتله F-16 في الخدمه حاليا وهي في خضم عمليه احلالها بمقاتلات F-35A ولكن وبالرغم من ذلك يلزم مايزيد عن عقد من السنين حتى تمتلك الولايات المتحده مايكفي من مقاتلات F-35 لتقوم بعدها باحاله ال F-16 للتقاعد هذا التأخير ادى الى تحفيز سلاح الجو الامريكي للنظر فيما يمكن عمله من اجل ابقاء مقاتلات F-16 عامله المتعاقد الدفاعي شركة لوكهيد مارتن والتي تصنع مقاتلتي F-16 و F-35 تقوم حاليا بعمليه لاستبدال اجزاء من 300 مقاتله F-16 احاديه المقعد و 43 مقاتله F-16 ثنائيه المقعد عمليه التحديث هذه بحاجه الى تمويل وقد تستمر للعام 2028 مما يجعل مقاتلات F-16 قادره على التحليق للعام 2048 وحسب برنامج تمديد العمر SLEP فأن التعديلات ستسمح لسلاح الجو الامريكي باستعمال مقاتلات F-16 من البلوكات 40 و 52 الى العام 2048 ومابعده كما قامت لوكهيد مارتن بخفيض تكلفه خدمه تمديد الحياه لمقاتلات F-16 بلوك 40 و 52 مما سيسمح بعمليات رخيصه وفعاله لمقاتلات F-16 الامريكيه برنامج تمديد الخدمه SLEP سيشمل 300 مقاتله F-16 بلوك 40 و 52 حسب خطه التطوير التي تم اقرارها في ديسمبر 2016 فأن القطع التي ستستبدل في مقاتلات F-16 الامريكيه لاطاله عمرها القتالي تشمل : – الاجنحه – معظم سطح الطائره – حزم دعم الذيل الافقي الايمن والايسر the right- and left-hand support beams for its horizonal tail عمليه تركيب هذه القطع ستبدأ في العام 2018 وستستمر للعام 2026 -2028 وليس من المعروف تماما تكلفه هذه الترقيات
  2. [ATTACH]33535.IPB[/ATTACH] لطالما اتسمت العلاقة بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية وروسيا الاتحادية بالمتانة والقوة. فقد كانت روسيا الداعم الأبرز لإيران في محادثات الملف النووي الإيراني. ولولا تعاون الطرفين في سوريا، لسقط بشار الأسد منذ أمد بعيد. وعلى الأرجح ستمد روسيا إيران بأسلحة متقدمة عما قريب، حتى تحدّث طهران ترسانة أسلحتها العتيقة. فهل هو زواج كاثوليكي مؤقت قائم على تقاطع المصالح أم سيحدث تطور جذري سيكون له تأثير على مصالح الولايات المتحدة في المنطقة؟ هذا ما سيجيب عنه هذا التقرير المنقول عن موقع ناشونال إنترست. ليس من الواضح ما إذا كانت الشراكة الاستراتيجية بين طهران وموسكو ستتواصل، يقول التقرير، ولكن مع وصول ترامب إلى سدة الحكم في أمريكا، وتعبيره صراحة عن الإعجاب بشخص بوتين ورغبته القوية في توطيد العلاقات مع موسكو، فإن العلاقة بين موسكو وطهران القائمة على تحدي مصالح واشنطن في المنطقة قد تضعف. كان لإيران دور محوري في الحرب السورية، إذ أنها قدمت آلاف المقاتلين من جيشها للقتال نيابة عن الأسد، وحشدت الآلاف من الشيعة من مختلف البلدان الإسلامية للقتال بجوارها، وأغدقت على نظام الأسد المليارات من الدولارات. لكن كل ذلك ما كان لينجح لولا التدخل الجوي الروسي الذي كان هو العنصر الحاسم في هزيمة المتمردين في شرق حلب. وليس من المرجح أن تلعب طهران أي دور محوري في مرحلة المفاوضات. يقول التقرير إن سماح طهران للطائرات الحربية الروسية باستخدام قاعدة همدان الجوية قد سبب جدلاً كبيرًا في البلاد، حيث إن الدستور الإيراني يحظر استخدام دول أجنبية للقواعد العسكرية الإيرانية. إلا أن ضعف قدرات القوات الجوية الإيرانية قد يؤدي إلى عودة الطائرات الحربية الروسية إلى القاعدة لاستكمال مهمتها في سوريا. وما يزيد أكثر من احتمالية اعتماد إيران على التواجد العسكري الروسي في المنطقة هو أن مجلس الأمن قد فرض حظرًا على بيع السلاح إلى طهران بموجب الاتفاق النووي، وهذا الحظر سينتهي في 2020، وعليه – يقول التقرير – سيتعين على إيران الانتظار حتى ذلك الحين لتنفيذ اتفاقية شراح سلاح متطور من روسيا تقدر بعشر مليارات دولار. كان الرئيس الأمريكي المنتخب حديثًا قد عبر عن عدم رضاه عن الاتفاق النووي وهدد بتمزيقه. ورغم أن هذا مستبعد، أخذًا في الاعتبار دعم روسيا القوي للاتفاق، إلا أن ترامب قد عبر صراحة عن عزمه فرض عقوبات جديدة على طهران بسبب أنشطتها في المنطقة وملف حقوق الإنسان الخاص بها. إن العلاقة بين روسيا وإيران ليست قائمة على إعجاب متبادل. فثمة عداء تاريخي بين الإمبراطوريتين. ولولا أن إيران تمر بضعف اقتصادي وعسكري وتعاني من عزلة دولية، لما فكرت في التحالف مع موسكو. كما أن موسكو تكره رؤية صعود دولة إسلامية كقوة إقليمية على حدودها الجنوبية. ومع ذلك، فقد أثبت التحالف بين الدولتين نجاحًا كبيرًا في الأزمة السورية، وهو ما قد نراه يتكرر في أماكن أخرى. يختتم المقال بالقول إن على طهران أن تتوجس خيفة من احتمالية التقارب بين موسكو وواشنطن. إلا أنه ليس من المرجح أن تتخلى روسيا عن إيران بشكل كامل، على الرغم من أن ترامب قد يتعاون مباشرة مع روسيا في الحرب ضد الدولة الإسلامية، وحينها لا حاجة لموسكو في التحالف مع طهران. وليس من المنتظر أن يتوقف التنافس بين روسيا والولايات المتحدة حتى لو تحسنت العلاقات بينهما. وستحتفظ روسيا بشراكتها مع إيران تحسبًا لتوتر العلاقات مع أمريكا. وعلى الرغم من الدور الإيراني الحاسم في سوريا، إلا أنه يبدو أن روسيا هي الممسك بخيوط اللعبة. مصدر - مصدر
×