Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'سقوط'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 69 results

  1. عرضت قناة UttarPradesh على موقع يوتيوب مقطع فيديو مثير يظهر سقوط ثلاث جنود من الجيش الهندي بالخطأ أُثناء تنفيذهم عملية نزول من مروحية باستخدام الحبال. ويظهر في الفيديو نزول عدد من الجنود بشكل سلس، إلا أنه حدث خلل ما في الحبال المستخدمة في عملية النزول ما أدى إلى سقوط ثلاثة جنود من ارتفاع 15 مترا ما أدى إلى إصابتهم. وذكرت التقارير أن الجنود الـ3 تمكنوا من ، بعد هبوطهم من الطائرة طراز "ALH Dhruv" في موقع عسكري بنيودلهي، أثناء الاستعداد ليوم الجيش الهندي، الذي يصادف في 15 كانون الثاني، وتستعرض فيه القوات العسكرية الهندية قدراتها، في مهرجان مذهل، وفقًا لصحيفة "ديلي ميل". وذكرت وسائل الإعلام الهندية أن الجنود الـ 3 نقلوا للمستشفى، في حالة غير خطرة، إلا أن الأطباء لم يفصحوا عن تفاصيل إصاباتهم، وأكد مصدر في الجيش الهندي أن عمليات الإنزال من المروحيات ستتوقف في الوقت الحالي، حتى ينتهي التحقيق ويكشف عن سبب الحادثة، التي يرجح الخبراء أنها تعزى لخلل بسيط في المعدات. https://www.alhuura.com/Akhbar-Al-Rb/46110.html
  2. أعلنت القيادة المشتركة للتحالف العربي سقوط مقاتلة تابعة للقوات الجوية الملكية السعودية أثناء عودتها من إحدى المهام العملياتية في اليمن. وصرح المتحدث باسم قوات التحالف تركي المالكي، في بيان، بأن إحدى طائرات القوات الجوية الملكية السعودية المقاتلة تعرضت لخلل فني أدى إلى سقوطها داخل منطقة العمليات دون تعرض الطاقم الجوي لأي إصابات. وأضاف البيان أن "قيادة القوات المشتركة للتحالف قد نفذت عملية خاصة مشتركة لإجلاء الطيارين من منطقة سقوط الطائرة شاركت فيها قوات برية وجوية، وتم إجلاء الطيارين إلى داخل أراضي المملكة". ونقلت قناة "المسيرة" التابعة للحوثيين عن مصدر عسكري تأكيده أن الطائرة التي أسقطتها "الدفاعات الجوية للجيش واللجان الشعبية" في مديرية كتاف بصعدة، من طراز "تورنادو" بريطانية الصنع. وكان قد أعلن الحوثيون، اليوم الأحد، إسقاط طائرة حربية تابعة للتحالف العربي، بقيادة السعودية، في محافظة صعدة الحدودية شمالي اليمن. @#
  3. تم تأكيد خبر سقوط طائرة مروحية #روسية في منطقة مصياف وعلى متنها 7 ضباط #روس وتدميرها ومقتل من فيها. #حماة 12:48 pm · 31 Dec 2017
  4. أعلن الجيش الإسرائيلي أن صاروخين أطلقا من شبه جزيرة سيناء البارحة على المجلس الإقليمي "أشكول" جنوب إسرائيل. وذكر الجيش الإسرائيلي في صفحة تابعة لمكتبه الصحفي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر أنه "عقب إشارة الإنذار الجوي في منطقة أشكول، تم التعرف على صاروخ أطلق من شبه جزيرة سيناء". وأكد الجيش الإسرائيلي عدم وقوع إصابات أو أضرار جراء سقوط الصاروخين. وبعد ساعة تقريبا من سقوط الصاروخ الأول، أطلق صاروخ ثان في نفس الاتجاه، وقد سقط هو الآخر في منطقة أشكول غرب بئر السبع ولم يتسبب، بحسب العسكريين الإسرائيليين، بأية أضرار. وكان أطلق صاروخان من سيناء على منطقة أشكول في 15 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وأعلن لاحقا تنظيم "داعش" مسؤوليته عن العملية. .:المصدر:.
  5. تحطمت طائرة مسيرة تابعه للبحرية الهندية فى جزيرة Willingdon بالقرب من القاعدة العسكرية خلال عملية مراقبة روتينية. ويعتقد أن خلل تقني تسبب بالحادث. وسقطت بالقرب من مستودعات الوقود التي كانت ستسبب انفجار ضخم في حال تضررها . الدرون صناعة اسرائيلية من طراز Searcher-2 http://www.mathrubhumi.com/tv/ReadMore1/40202/airforce-drone-crashes-in-kochi/E
  6. بالفيديو.. لحظة العثور على حطام مروحية بن مقرن ومرافقيه الإثنين 06/نوفمبر/2017 - 02:39 ص https://www.arabmilitary.com/vb/index.php?app=core&module=system&controller=embed&url=https://twitter.com/twitter/statuses/927278213042262017
  7. سقطت طائرة سوخوي 22 تابعة للحرس الثوري الإيراني، اليوم السبت، في محافظة فارس جنوب إيران. وأعلنت العلاقات العامة لقوات جوفضاء للحرس الثوري، أن طائرة من طراز سوخوی 22 كانت تقوم ببعض التدریبات، حینما أصیبت بحادث أدى إلى سقوطها في مدینة سروستان بمحافظة فارس، مؤكدة مقتل الطيار، وذلك وفقًا لوكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية "ارنا". https://www.ahlmisrnews.com/news/article/472831/عاجل---سقوط-طائرة-جنوب-إيران
  8. ذكرت وزارة الدفاع اليابانية ان مروحية عسكرية من طرا زBlack Hawk كانت تقل اربعة اشخاص على متنها فقدت يوم الثلاثاء خلال تدريبات فى المحيط الهادىء قبالة وسط اليابان. ونقلت وكالة فرانس برس عن المتحدث باسم الوزارة قوله ان مروحيةBlack Hawk التابعة لقوات الدفاع الذاتي سلاح الجو اختفت من الرادار في حوالي الساعة 00،18 بالتوقيت المحلي (00،9 تغ) على بعد 31 كيلومترا جنوب Hamamatsu. وقال المتحدث ان بعض الاجزاء التى يشتبه فى انتمائها لمروحية الانقاذ عثرعليها حول المنطقة، واضاف "اننا نبحث عن افراد الطاقم الاربعة". ونقلت وكالة انباء // Kyodo // عن مصدر حكومى قوله ان المروحية التى كانت تجرى تدريباً ليلياً للبحث والانقاذ قد تحطمت. http://www.defenseworld.net/news/20...pter_with_Four_Crew_Goes_Missing#.WeYksVsjTIU ذكرت قوات الدفاع الذاتى اليابانية فى بيان لها ان طائرة مقاتلة من طراز F-4EJ تابعة لسلاح الجو اشتعلت فيها النيران بينما كانت متوجهة الى مدرج فى القاعدة فى شرقى اليابان اليوم الاربعاء، بيد انه لم يصب أى من افراد الطاقم بأضرار . وقد تم اخماد الحريق الذى نشب في معدات جهاز الهبوط لأسباب غير معروفة فى قاعدة Hyakuri الجوية شمال شرق طوكيو . وكان من المقرر أن تجرى طائرة F-4EJ سلسلة من التدريبات الأعتيادية فى جزيرة Honshu الرئيسية فى اليابان، وفقا لما ذكره مسؤولون من قوات الدفاع الذاتى اليابانية ... https://theaviationist.com/?p=45126
  9. سقوط طائرة حربية الاسبانية من طراز F-18 قرب القاعدة العسكرية طورخون دي اردوز ,ومقتل الطيار https://actualidad.rt.com/actualidad/252980-estrella-avion-militar-espana https://www.youtube.com/embed/H9oVN3p-HL4?wmode=opaque
  10. الدفاع الروسية: «خطأ تقني» وراء سقوط قاذفة «سو-24» الثلاثاء, 10 أكتوبر , 2017 - 10:25 ص كتب: شريف عيد أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن السبب وراء سقوط القاذفة من طراز “سو-24” أثناء إقلاعها، هو خطأ تقني. يذكر أن وزارة الدفاع الروسية، قالت إن قاذفة روسية من طراز “سو-24” تحطمت أثناء إقلاعها من مدرج قاعدة “حميميم” في سوريا، ما أسفر عن مقتل طاقمها. يأتي ذلك في الوقت الذي تشهد فيه الأراضي السورية عمليات عسكرية من جانب الجيش الروسي لمساعدة نظام الأسد. http://www.itfarrag.com/الدفاع-الروسية-خطأ-تقني-وراء-سقوط-قاذفة-سو-24/
  11. تحطم مقاتلة تايفون تابعة لسلاح الجو الأيطالي اليوم والطيار ايضا لم يستطع قذف نفسه وقتل. وتعتبر هذه ثاني حادثة خلال اسبوعين لنفس المقاتلة حيث سقطت الاولي في اليمن وكانت تابعة للقوات الجوية السعودية وقتل الطيار وهذه الحادثة للقوات الجوية الايطالية وايضا قتل الطيار مما يمثل علامة استفهام علي تامين الطائرة
  12. فيصل القاسم: علينا أن نشكر كل الجهات التي "منعت سقوط الدولة" فيصل القاسم يطالب الشعب السوري بالمحافظة على هياكل الدولة بـ"أسنانهم" أثار الإعلامي السوري "فيصل القاسم" الجدل مجدداً، بعد أن أثنى على عدم سقوط "هياكل الدولة السورية"، وذلك بعد 7 سنوات من عمر الثورة. "القاسم" وفي منشور له عبر صفحته الرسمية في موقع "فيس بوك" دعا الشعب السوري إلى شكر ربهم لبقاء "هياكل الدولة السورية"، وذلك بغض النظر عن النظام أو الحكومة التي تديرها، مثنياً على جميع "الجهات التي منعت سقوط الدولة"، بعد أصبح المخطط مفضوحاً، وفق قوله. وأضاف القاسم "انظروا الى البلدان العربية التي سقطت فيها الدولة أين أصبحت، من السهل جداً أن تقضي على الدولة لكن من الصعب جداً أن تبني دولة". وأردف مقدم برنامج "الاتجاه المعاكس" بقناة الجزيرة القطرية، "لاحظوا كيف انتهت الدولة الصومالية وكيف استمرأ الصوماليون العيش بلا دولة، مطالباً الشعب السوري بالمحافظة على هياكل الدولة بـ"أسنانهم"، منبهاً أن "الدولة شيء والحكومة والنظام شيء آخر تماماً، محذراً في الوقت نفسه من أن "أسوأ أنواع الدول أفضل من لا دولة"، كون "الدولة" أهم اختراع إنساني منذ مئات السنين. واختلفت ردود الفعل حول منشور "القاسم"، ما بين التأييد والمعارضة والاستنكار والاستغراب وربما الشماتة، فقد كتب "ماهر عبد العزيز" في تعليق له على المنشور ذاته "دكتور نحن حافظنا على الدولة ولكن أتباع بشار قالو (الأسد أو نحرق البلد) من بداية الثورة، رغم القتل بقيت الثورة سلمية وبدا استخدام الأسلحة الثقيلة المدفعية وبعدها الطيران وبعدها البراميل وآخرها الكيماوي ولَم ينجح في قمع الاحتجاجات، إلا أن وصل به الحال الاستعانة بالروس الذين دمروا حلب، مضيفاً "لم يرحموا إنسان شيخ طفل نساء حجر بشر وجلب مرتزقة من كل أنحاء العالم من حزب الكلب (حزب الله اللبناني)، الذين هجروا السوريين واستوطن مكانهم إيرانيون وروس، خاتماً كلامه " إرادة الله أن لا تسقط الدولة إلا بيد السوريين". "فواز حمدي القاسم"، شكك بكلام "فيصل القاسم" وقال "هذا الكلام ليس صحيحاً يا دكتور فيصل من عدّة وجوه". أولاً : لا يوجد في سورية دولة ولا مؤسسات ، إنما هي عصابة ( بيت الأسد وبيت مخلوف وبيت شاليش ..إلخ ) تتحكم في مزرعة اسمها سورية، ولقد حوّلوها إلى إقطاعيات لهم ، والشعب السوري مجرّد عبيد فيها ... أما عن المؤسسات في سورية ، فهذه أشبه بنكتة ، فالأمن والمخابرات تدوس بحذائها على أكبر وزير، ورئيس الوزراء ووزرائه هم مجرّد طراطير، وهل سمعتم منذ اندلاع الأزمة في سورية صوتاً لرئيس الوزراء أو أي وزير يخص الوضع الأمني، ومن تكلّم في كواليسه الخاصّة، أو همّ بالكلام، أخفوه إلى الأبد .!؟ . ثانياً : إن السلطة في أي بلد نوعان، سلطة متغيّرة ( وهي رئيس الجمهورية ، ورئيس الوزراء ، ومجلس الشعب .. إلخ ) وسلطة ثابتة ، أو ما يسمّونها بالدولة العميقة ( الأمن ، والجيش ، والمال )، وإذا أراد أساطين الصهيونية والماسونيّة أن يضحّوا بالأولى (السلطة الكاذبة ) ( كما فعلوا في مصر ) للضحك على الذقون ، وامتصاص غضبة الشعب الثائر، ريثما يوعزون إلى عملائهم في الدولة العميقة أن تعيد انقضاضها، وتعيد ترتيب البيت الداخلي (السيسي وزمرته ) ، فإنهم لا ولن يفرّطوا بالثانية ( العميقة ) كما فعلوا في سورية ، لأنها تمس أمنهم القومي ، ومصالحهم الاستراتيجية ...!!! وختم حديثه بالقول "الثورة الحقيقيّة هي التي تفكك منظومة الفساد في البلد، وتقتلع الدولة العميقة، ولا تكتفي بتغيير القشور، ولهذا طال أمد الثورة في سورية ، وإنها لمنتصرة بإذن الله ". في المقابل، تفاخرت بعض التعليقات المؤدية للنظام بما وصفوه "إنقاذ الأسد للدولة"، وقال "إبراهيم فجر" (هذا بفضل الجيش العربي السوري الدي صمد في وجه الإرهابيين أكتر من خمس سنوات) بينما رأى آخر "أليس النظام هو من أنقد الدولة من السقوط، أليس النظام من كشف المخطط المحاك ضده لذا حافظ على استقراره ومنع تمزق سوريا". http://orient-news.net/ar/news_show/138671/0/فيصل-القاسم-علينا-أن-نشكر-كل-الجهات-التي-منعت-سقوط-الدولة تعليق بسيط https://www.youtube.com/watch?v=gJlw3q-yfEQ
  13. :14.04.2017 | 17:11 GMT | y-net قالت الشرطة الإسرائيلية إن طائرة شراعية تحطمت وقتل قائدها على شاطئ البحر جنوب تل أبيب. وفتحت السلطات الإسرائيلية تحقيقا في الحادث، وأكدت أن المظلي الذي كان يقود الطائرة وهو في الثلاثينات من العمر لقي مصرعه إثر تحطم الطائرة الشراعية في منطقة صخرية. سقوط طائرة إسرائيلية ومقتل قائدها - RT Arabic
  14. سقوط طائرة عسكرية في الموصل واستشهاد طاقمها اعلنت قيادة العمليات المشتركة، الخميس، عن سقوط طائرة عسكرية في الجانب الايسر لمدينة الموصل، فيما اكدت استشهاد طاقم الطائرة. وقالت القيادة في بيان، تلقت وكالة نون الخبرية، نسخة منه، انه "تنعى قيادة العمليات المشتركة اثنين من فرسان طيران الجيش الذين استشهدوا بعد ان سطروا ملحمة خلال إسنادهم لرجال الشرطة الاتحادية في الساحل الايمن، لقنوا خلالها عصابات داعش الارهابية درسا في الشجاعة وقتلوا منهم مايثلج الصدور". واضاف البيان، انه "قد تعرضت طائرتهم الهليكوبتر الى نيران معادية وكبت في ارض المعركة في الجانب الأيسر لمدينة الموصل". وتخوض القوات العراقية المشتركة عمليات عسكرية واسعة النطاق لاستعادة مدينة الموصل من تنظيم "داعش"، فيما أعلن القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، في (19 شباط 2017)، عن انطلاق صفحة جديدة من عمليات "قادمون يا نينوى" لتحرير الجانب الأيمن للمدينة. المصدر : سقوط طائرة عسكرية في الموصل واستشهاد طاقمها | وكالة نون الخبرية
  15. انفجرت منذ قليل، قنبلة بمحيط كنيسة مار جرجس بطنطا، حيث انتقلت قوات الحماية المدنية وخبراء المفرقعات إلى مكان الحادث، وفرضت قوات الأمن كردونا أمنيا، مع توارد أنباء عن وقوع ضحايا. انفجار قنبلة بمحيط كنيسة مار جرجس بطنطا.. وأنباء عن سقوط ضحايا - اليوم السابع
  16. قال شاهد من رويترز، إن انفجارا هز مدينة ديار بكر ذات الغالبية الكردية بجنوب شرق تركيا، اليوم الثلاثاء، فتصاعد عمود من الدخان فوق المباني المحيطة بالمكان. وأفادت مصادر أمنية، بسقوط عدد من القتلي والمصابين، وقالت إن سبب الانفجار لم يتضح بعد. مصادر تركية: سقوط جرحى جراء انفجار في ديار بكر | الغد
  17. سقوط مروحية Sikorsky S-92 تابعة لخفر السواحل الايرلندي والبحث جاري عن ضحاياها Irish Coast Guard Sikorsky S-92 helicopter crashed off the north Mayo coast Mar 15, 2017 Sikorsky S-92 A Irish Coast Guard helicopter is reported to have crashed into the sea off County Mayo in Ireland. Search operations are being conducted. The Coast Guard has confirmed at the end of the day the death of the pilot Captain Dara Fitzpatrick, recovered 6 hours after the crash. Three others are still missing. A Coast Guard spokesman said the missing helicopter had been providing cover in the evacuation of a crewman who needed urgent medical attention, from a UK-registered fishing vessel approximately 150 miles west of Eagle Island in Co Mayo. Capt Fitzpatrick was transferred to Mayo University Hospital after being recovered from the water in a critical condition by an RNLI lifeboat crew, but was later pronounced dead. The three other crew on board have been named as Chief Pilot Mark Duffy and winchmen Paul Ormsby and Ciarán Smith. Search and Rescue operations manager with the Irish Coast Guard Gerard O’Flynn said the surface search is likely to continue overnight, but the air search will be scaled down until first light tomorrow. The Marine Institute’s research vessel, RV Celtic Voyager, has joined the search operation. It is equipped with multi-beam radar, normally used for mapping the seabed. Rescue 116 was providing cover for another Coast Guard helicopter on a mission at the time of the crash. Captain Fitzpatrick was a senior pilot with the Coast Guard and had over 20 years’ experience.
  18. Indian Chetak helicopter topples during a training flight Mar 15, 2017 34 The Chetak helicopter of Indian Air Force (IAF) developed a technical failure during a training flight. The pilots tried to land but the helicopter toppled and landed upside down. No casualties have been reported, defence officials said. According to Defence PRO Group Captain, B B Pande, the IAF Chetak helicopter took off from the Central Air Command headquarters at Bamrauli, 20 kms from here, on a routine sortie with two pilots on board. “Shortly after take off, the helicopter developed a technical failure following which the pilots tried to land it in the fields. The land was uneven and the helicopter toppled while landing, though both pilots ejected safely,” he said in a statement. An inquiry has been ordered to ascertain the cause of the accident, Pande said
  19. أعلن رئيس الوزراء اليابانى شينزو آبى، إن كوريا الشمالية أطلقت اليوم الاثنين، 4 صواريخ بالستية سقط ثلاثة منها فى المنطقة الاقتصادية الخالصة لبلاده. وقال آبى أمام البرلمان، إن "كوريا الشمالية أطلقت 4 صواريخ اجتازت مسافة حوالى ألف كلم، لقد سقط 3 منها فى المنطقة الاقتصادية الخالصة لبلادنا". http://www.youm7.com/3130867
  20. لسنوات طويلة، ظل «جبل الحلال» بوسط سيناء منطقة معزولة يستعصى على قوات الأمن اقتحامها لأسباب تتعلق بالطبيعة الجغرافية، وشدة خطورة قاطنى مغاراتها، وتطور الأسلحة التى يحملونها، فضلا عن كونه فى منطقة ملاصقة للحدود مع إسرائيل، وبناء على اتفاقية «كامب ديفيد» فلا يمكن أن تتواجد قوات هناك.. داخل تلك الكهوف يتخفى تجار المخدرات وقاطعو الطرق، وبين الحين والآخر يلجأ إليها الجهاديون وعناصر التنظيمات الإرهابية للاختباء بها بعد كل عملية إرهابية يرتكبونها.بعد تزايد العمليات الإرهابية فى سيناء، جاء القرار الحاسم: تطهير جبل الحلال. على مدار أيام وساعات وضعت القوات خطتها للاقتحام، وتمكنوا خلال 3 أيام متواصلة من القضاء على العناصر المسلحة. بعد أن نجح الجيش فى تطهير الجبل «الأسطورة».. «المصرى اليوم» كانت هناك.. رصدت تفاصيل «خطة الفجر»، وبقايا المغارات التى أصبحت خاوية إلا من آثار لدماء الإرهابيين. مازالت ألسنة الدخان تتصاعد من آثار العمليات والضربات العسكرية لمعاقل الإرهاب.. حكايات وقصص رواها من عاشوا تلك الساعات، لينهوا «أسطورة جبل الحلال». الساعة كانت السادسة من صباح يوم الثلاثاء الأخير من شهر فبراير الماضى.. خط السير كان بالاتجاه إلى «جبل الحلال» تلك المنطقة الجبلية الوعرة. الصعوبة والتحدى هنا لا يكمن فى طبيعتها الجغرافية، أو لبعدها بقرابة 60 كيلومترا من مدينة العريش، ولكن لأن سكانها مسلحون وقاطعو طرق وهاربون من الأحكام وتجار مخدارت. طوال ليلة التحرك كانت الأخبار فى الصحف والتليفزيون تؤكد أن المنطقة المقصودة تشهد حالة من الحرب، قوات الجيش الثالث الميدانى تتقدم بقوة نحو الجبل للقضاء على العناصر المسلحة التى تختبئ بداخل كهوف ومغارات الجبل الشهير. منذ سنوات وسنوات وعندما تسمع «جبل الحلال» تمر من أمامك مشاهد تليفزيونية لـ«مطاريد الجبل» وتزيد عليه مشاهد لإرهابيين يتسلحون بأسلحة متطورة وأجهزة لا سلكية وأموال، وعناصر تتخذ من الجبل مركزا للمراقبة والاستطلاع. بين الحين والأخرى تخرق أذنيك أصوات الطائرات التى تدق معاقل الإرهاب فى منطقة وسط سيناء. طريق واحد يجب أن تسلكه من أجل أن تصل من العريش إلى منطقة جبل الحلال، فى الاتجاه إلى الجنوب عليك أن تسير فى طريق «المطار – لحفن»، حيث يسلكه عشرات المواطنين القاصدين مدن الحسنة ونخل والقسيمة وبينها مصانع الأسمنت. 7 أكمنة تقابلك فى الطريق إلى لحفن، كلها يسيطر عليها الجيش بالتعاون مع الشرطة، طوابير تمتد طويلا لسيارات مواطنين ينتظرون العبور، مع كل تحرك لقوات الجيش فى تلك المنطقة أو باتجاه جبل الحلال يتم إغلاق الطريق تماما فى انتظار أن تنتهى القوات من عملياتها العسكرية تجاه المسلحين وحتى لا يتعرض أى من المواطنين لأذى أثناء العمليات. قبل يومين سلكنا نفس الطريق لكن أفراد الكمين الثانى نصحونا بعدم المرور وعدم الاقتراب من منطقة جبل الحلال حتى لا نصاب بأذى، ولكن فى تلك المرة سمحوا لنا بالمرور، مع الاقتراب أكثر فأكثر كنا نرى الطائرات تحلق فى السماء تتابع وترصد التحركات. قبل أن تصل إلى مدينة الحسنة ستجد طريقا يمتد نحو اليسار، تلك هى الخطوة الأولى للوصول إلى منطقة جبل الحلال، الطريق مغلق بالمدرعات فلا توجد أى تجمعات سكنية على طول الطريق. لكن إذا ما تقدمت قليلا فى اتجاه مدينة الحسنة ستجد مدقات صغيرة غير ممهدة، وفى بعض الأحيان ستضطر إلى تسلق بعض المرتفعات حتى تعبر إلى الطريق المغلق. بطول هذا الطريق الذى ينتهى بتفرعات ضيقة أحدها عليك أن تسلكه لكى تصل إلى المدق الذى يصلك إلى جبل الحلال، آثار السيارات المدرعة وأقدام الجنود ترسم ملامح المعركة النارية التى خاضها أفراد الجيش الثالث الميدانى مع المسلحين خلال الأيام الماضية. بالتأكيد لم نكن نستطيع أن نصعد إلى الجبل قبل أن نتأكد أن العمليات انتهت، مسؤول كبير فى القوات أكد أن العمليات حققت نجاحات كبيرة واستطاع الجيش أن يسيطر على الجبل ويخليه من العناصر المسلحة. مع تقدمك نحو الجبل تجد آثار طلقات النار والفوارغ وأحيانا آثار لفوارغ قذائف ثقيلة على الأرض، هناك طريق واحد يجب أن تسلكه للمرور إلى المنطقة التى كان يتجمع فيها المسلحون، هذا الطريق أو «الدرب» أو الممر يقع بين جبلين أو مرتفعين، للوهلة الأولى تعتقد أنك فى مأمن وأن أحدا لا يراك، لكن عندما تدقق أكثر ستجد نفسك مكشوفا، ستجد مغارتين، الأولى على اليسار يستطيع من يجلس فيها أن يرى من يمر من هذا الدرب، دون أن يحدث العكس، وبعد قرابة 300 متر تقريبا ستجد مغارة أخرى على اليمين لها نفس مواصفات المغارة الأولى، تعتقد أنها عبارة عن ثقب فى جبل، مع قليل من التسلق يمكنك أن تقترب وتصل إلى فوهتها ستكتشف أنه ممر ضيق يصل إلى ما أشبه بغرفة تبلغ مساحتها قرابة 30 مترا مربعا، بداخلها آثار لإشعال «راكية نار» وقطع من الخشب مثبتة فى ثقوب الجدران لاستعمالها ك«شماعه»، ستجد فرشا أو سجادا بدويا ملقى على الأرض وجركن به قليل من الماء، دون ذلك لن تجد شيئا أو بالتأكيد فإن قوات الأمن جمعت ما قد يفيدها فى تحقيقاتها مع تلك العناصر التى كانت تسكن فى تلك المغارة. فى مدخل المغارة ستجد مجموعة من القطع الصغيرة من الصخور سقطت فى المدخل نتيجة تعامل قوات الأمن مع المسلحين. أما المغارة الثانية فيصعب الصعود إليها إلا من خلال استمرارك فى السير إلى الداخل لقرابة 600 متر، ثم تصعد متسلقا الجبل وتعود فى منطقة تعلو الممر الضيق إلى أن تصل إلى باب المغارة الثانية، وهى المغارة التى ظهرت فى الصورة التى بثها المتحدث العسكرى على صفحته للجنود وهم يقتحمونها قبل 3 أيام . بمجرد أن تسير فى تلك الوديان والدروب تستطيع أن تلاحظ آثار طلقات النار التى تقطع بأن معركة لم تكن سهلة دارت فى تلك المنطقة. أكثر من ذلك لم يكن بالإمكان أن نواصل رحلتنا إلى أعلى، نظرا لأسباب كثيرة أهمها أمننا الشخصى، وتوقعات بأنه قد يكون هناك مسلحون ما زالوا يختبئون فى كهوف لم تتكشف بعد لقوات الأمن. أهم ما فى الرحلة قصص النجاح والتحدى التى رسمها أبطال القوات الخاصة وأفراد الجيش الثالث الميدانى، عندما تسمع من بعضهم تفاصيل ليالى الاقتحام لتلك البؤرة والخطة المحكمة التى وضعت من أجل السيطرة على أسطورة جبل الحلال. آثار تدمير الجيش لمضبوطات كانت بحوزة المسلحين بالتأكيد جمعنا معلومات قبل عملية الاقتحام – والكلام على لسان أحد ضباط الجيش الثالث الميدانى – تواصلنا مع ضباط سابقين شاركوا فى عملية الاقتحام فى 2005، أخرجنا طائرات استطلاع، استجوبنا أفراد من المسلحين الذين تم إلقاء القبض عليهم فى فترات سابقة ولديهم معلومات عن الجبل ومداخله والوديان والمغارات التى يختبئ بها المسلحون وأعدادهم والأسلحة التى بحوزتهم. أفراد من البدو ساعدونا أيضا – وما زال الكلام على لسان الضابط - استخدمنا خططا كثيرة من أجل الاقتحام والسيطرة على الجبل والثأر لكل الشهداء والأبرياء الذين سقطوا برصاص الإرهابيين. لكن خطة الفجر كانت الحاسمة بالنسبة لمعركة اقتحام الجبل، لم يكن من الممكن أن تقتحم القوات الجبل عبر الوادى أو الممر الضيق الوحيد للصعود إلى منطقة العمليات، الخسائر كانت ستكون كبيرة إذا ما حدث ذلك، خاصة أن مغارات كان بداخلها مسلحون تطل على ذلك الممر كان بإمكانهم أن يكشفوا القوات بسهولة. كان الخيار الأمثل للقوات أن تمر دون أن تعبر ذلك المضق الصغير، وكان التفكير فى إنزال قوات خاصة فى نقطة خلف ذلك الممر الضيق. لكن ذلك لم يكن سهلا فى ظل سيطرة المسلحين على مناطق مرتفعة من الجبل كله. ولكن بعمليات من الاستطلاع تم التوصل إلى نقطة خلف الجبل يمكن أن تتم فيها عملية الإنزال، لكن صوت المروحيات كان أمرا مقلقا بالنسبة للقوات الخاصة، لذا تم التفكير فى التغطية على صوت المروحيات بأصوات صواريخ تسبب الضجيج فى المنطقة بالكامل، وتم تكرارعمليات إطلاق صواريخ على المنطقة لأكثر من ليلة لتضليل المسلحين، فضلا عن عمليات ومناورات كانت تحدث بشكل متقطع، إلى أن تم الوصول إلى نقطة الصفر كما يقول – أحد أفراد القوات الخاصة. القوات التى تم إنزالها خلف الجبل تمكنت من التسلق لأماكن منتشرة على مرتفعات الجبل، وتعاملت القوات مع الأفراد المسلحين الذين كانوا يملكون اسلحة متطوره، فى الوقت الذى كانت قوات خاصة تهاجم من أسفل أيضا، وبذلك تمكنت القوات من محاصرة الإرهابيين ما بين قوات من الأعلى وقوات أخرى من الاسفل حتى القضاء على قرابة 32 شخصا والقبض على 18 متهما. لكن قبل عملية الاقتحام كانت قوات الجيش حاصرت جميع الطرق والدروب المؤدية إلى الجبل لقطع كل أشكال الدعم المادى والأسلحة التى يتم تهريبها للعناصر الإرهابية المختبئة فى الجبل. وتمكنت القوات من تدمير أى وسائل مساعدة للعناصر المسلحة مثل سيارة الدفع الرباعى التى كانوا يتخذونها وسيلة للهروب فى الصحراء، لكن بسبب طبيعة المنطقة الجبلية كانوا يتركونها على بعد 3 كيلومترات تقريبا من بداية الوادى الذى يعد المدخل الرئيسى لجبل الحلال. محرر «المصرى اليوم» أمام إحدى مغارات جبل الحلال روايات كثيرة عن المضبوطات التى وجدها أفراد الأمن داخل تلك المغارات التى كان الإرهابيون يختبئون بداخلها، لكن كان هناك إجماع على أنه تم العثورعلى كميات كبيرة من المواد المتفجرة وأجهزة لاسلكى بعضها خاص بوزارة الداخلية تمت سرقتها فى عمليات إرهابية، فضلا عن موبايلات وأجهزة هواتف «ثريا» وأجهزة كمبيوتر متصلة بالأقمار الصناعية وأموال جميعها بعملة «الدولار» كانت معبأة فى حقيبتين «هاند باج» تم العثو عليهما فى إحدى المغارات، كما تم العثور على أسلحة كلاشنكوف ومتعدد و5 منظار ونظارات رؤية ليلية وعدد من السترات الواقية من الرصاص، فضلا عن أوراق ومنشورات وأعلام لأنصار بيت المقدس و3 أجهزة لاب توب تحتوى على فيديوهات وصور لعمليات اقتحام لأكمنة ومهاجمة أفراد من الشرطة والجيش. فضلا عن كميات من مادة نترات الأمونيوم وعدد من الدوائر الكهربائية التى تستخدم فى النسف والتدمير، وكذلك مستلزمات إعاشة ومجموعة من المنشورات، كما عثر على منشورات تحريضية ضد قوات الجيش والشرطة وأخرى تحذيرية مختومة باسم ولاية سيناء. وأدوات طبية مثل القطن والشاش. على مدار 5 أيام تواصلت حملات قوات الجيش الثالث الميدانى على تلك المنطقة التى كان يعيش على أطرافها مواطنون بمجرد أن بدأت الحملات انتقلوا إلى أماكن بالقرب من مدينة القسيمة وبعضهم ذهب إلى أطراف مدينة الحسنة، «المصرى اليوم» التقت بعض منهم. بعد عملية الاقتحام توصلت القوات إلى بؤرة جديدة للإرهابيين تبعد قرابة 4 كيلو من مركز جبل الحلال حيث تم اكتشاف 3 مصانع لتجهيز العبوات الناسفة والقنابل اليدوية ومستشفى ميدانى ومخازن قطع غيار سيارات، وبضربات جوية تمكنت القوات من تدمير تلك المناطق إلى جانب تدمير العشرات من سيارات الدفع الرباعى والدراجات البخارية التى تستخدمها العناصر الإرهابية فى مهاجمة قوات الجيش والشرطة، وتدمير مخزن يحتوى على كمية كبيرة من الألغام المضادة للدبابات. أحد مشايخ قبيلة الترابين التى تسيطر على منطقة جبل الحلال روى لـ«المصرى اليوم» تفاصيل كثيرة عن أيام ما قبل الاقتحام، يقول الرجل الذى يبلغ من العمر 56 عاما ويجلس فى منزله على أطراف مدينة الحسنة، إنه طوال السنوات الطويلة يسكن كهوف ومغارات جبل الحلال تجار مخدرات وقاطعو الطرق والهاربون من الشرطة والجيش، ولم يكن هناك أى من العناصر المتشددة أو الجهادية، حتى جاء عام 2002 تقريبا، بدأنا نرى عناصر متشددة تصعد إلى الجبل وهم محملون بأموال لا حصر لها – كما يقول الشيخ – وأسلحة متطورة وسيارات دفع رباعى، فى البداية تقربوا من تجار المخدرات وقاطعى الطرق من خلال إمدادهم بأسلحة وأموال، وضحكوا عليهم وأقنعوهم بأنهم يختبئون لأيام من الشرطة ثم سيرحلون فيما بعد. تصاعد الدخان فى منطقة جبل الحلال نتيجة الضربات العسكرية مرت الأيام- والكلام على لسان الشيخ- ورابط المتشددون فى الجبل وأصبحوا جزءا من تكوين من يسكون فى الجبل، قليل من الهاربين وقاطعى الطرق وكثير من تجار المخدرات وقليل من الإسلاميين، كانت كل مجموعة تسيطر على مجموعة من الكهوف، ويتشاركون فى حراسة الجبل وكأنها نوبات حراسة. حتى وقعت تفجيرات طابا وشرم الشيخ، وجاءت حملات من الشرطة والجيش للمرة الأولى إلى هنا، وخلا جبل الحلال من المتشددين ولكنهم عادوا من جديد بأموال وأسلحة وتمكنوا أيضا من الدخول وتعايشوا فى المغارات والكهوف بالجبل. ويواصل شيخ قبيلة الترابين سرده لتاريخ الجبل بأنه يقع على بعد 60 كيلومترًا جنوب العريش، يعتبر من أشهر جبال شبه جزيرة سيناء، سكنه الذين لا مأوى لهم منذ سنوات عدة استغلالًا لطبيعته الوعرة المليئة بالكهوف والوديان، عند نزول المياه على صخوره الجرانيتية، تنمو نباتات تصلح مراعى للأغنام، لذا أطلق عليه اسم «جبل الحلال»، يحتوى على العديد من الصخور النارية والجيرية والرخام، وفى وديانه تنمو أشجار الزيتون وأعشاب طبية، لا يستفيد منها أحد نتيجة الإهمال. ويقول الشيخ إن الجبل عبارة عن سلسلة من الهضاب التى تمتدّ من الجهة الشرقية إلى الغربية، ويرتفع عن مستوى سطح البحر بـ1700 متر، وبسبب طبيعته العسيرة التى لا يعرفها سوى البدو، كان الجبل واحدًا من أبرز نقاط المقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلى عقب هزيمة 1967، ويعد جبل الحلال الذى يقع فى المنطقة «ج»- تلك التى يُمنع فيها تواجد قوّات الجيش المصرى- حسب اتفاقيّة «كامب ديفيد» من المناطق الوعرة فى سيناء، فالطرق المؤدية إليه كثيرة، ويصعب على أحد دخولها أو معرفة اتجاهاتها إلا من السكان أنفسهم، ومن أهم القبائل التى تسكن الجبل «الترابين، والتياها، والعزازمة». وكشف الشيخ عن تفاصيل مهمة ما قبل عملية الاقتحام قبل 5 أيام، وقال إن خلافا وقع بين المسلحين وتجار المخدرات وقاطعى الطرق، حيث علم الشيخ بأن تجار المخدرات كانوا غاضبين من المسلحين لكونهم تسببوا فى هجوم الجيش عليهم، وقطع حالة الهدوء التى استمرت لسنوات فى تلك المنطقة. لكن المسلحين قدموا مزيدا من الأموال لتجار المخدرات مقابل مساعدتهم فى النزوح من الجبل قبل عملية الاقتحام، ولا توجد معلومة لدى الشيخ عما إذا كانوا نجحوا فى الهروب أم لا. لكن ناصر أبو سالم – أحد سكان كهوف منطقة جبل الحلال – قال إنه شاهد عددا من المتشددين يهربون بسيارة دفع رباعى قبل ساعات من عملية الاقتحام.لكنه يؤكد أن الجيش تمكن من اصطياد عدد كبير من المسلحين، وسيارات الإسعاف نقلت كثيرا منهم بعد عملية الاقتحام وتم القبض على عدد كبير أيضا. يؤكد ناصر أن هناك كثيرين من أهالى جبل الحلال يعيشون فى عشش وكهوف حفروها لحمايتهم من العواصف والرياح، لا يحصلون على خدمات من ماء وكهرباء وصرف صحى وطرق، ولا توجد مدارس أو مراكز صحية قريبة. طفل يرعى الأغنام مع أسرته على أطراف الجبل اقترن اسم الجبل باختباء الجماعات الإرهابية فيه، وبعد حادث مقتل الجنود المصريين برفح، فى رمضان 2012، شنت قوات الأمن هجمات عدة، ضمن نطاق العملية العسكرية «نسر» حيث أخفت الجماعات الأسلحة والمعدات التى يستخدمونها فى العمليات الإرهابية لاستهداف قوات الأمن. ويحكى ناصر أن المسلحين اختبأوا داخل مزارع من أشجار الزيتون على أطراف منطقة الجبل التى يسكنها مدنيين أبرياء لا علاقة لهم بالمسلحين، إلا أن الجيش تمكن من مداهمة تلك المزارع وتصفية الإرهابيين وتدمير سياراتهم التى كانوا يخفونها أسفل أشجار الزيتون. يقع الجبل تحت سيطرة قبيلتين بوسط سيناء، هما قبيلتا الترابين والتياها تقريبًا النصف بالنصف، وهما المسؤولتان أمام الدولة عن حماية جبل الحلال. تكررت أحداث جبل الحلال عام 2005 بعد تفجيرات شرم الشيخ التى استهدفت منتجعا سياحيا بجنوب شبه جزيرة سيناء؛ واتُهمت نفس العناصر والجماعات فى تلك العملية، وقيل إنهم لجأوا إلى جبل الحلال للفرار من الشرطة. ويصعب على أحد دخول جبل الحلال أو معرفة اتجاهاته إلاَّ من قِبَل السكان أنفسهم؛ حيث يتمتّع بما يشبه الحكم الذاتى لأهله، ويُعدّ منطقةً مستقلة بذاتها.لذا فإن القوات استعانت بدليل من البدو لاقتحام الجبل. المدق الرئيسى للدخول إلى وسط الجبل أما «لافى» الذى يبلغ من العمر قرابة 55 عاما، بين الحين والآخر، يفاجئه رجال من الشرطة أو الجيش يحضرون إليه، فهو شبه مكلف بمراقبة الجبل والإبلاغ عن أى تطورات جديدة لعناصره أو اكتشاف عناصر جديدة دخلت إلى الجبل، «لافى» وهذا هو اسم شهرته ولا يعرف أحد من أبناء قبيلته اسمه الحقيقى، يقول: «ده اسم شهرة، لقيت الناس بتنادينى بيه، الأيام الأخيرة جاءت عناصر إرهابية كثيرة إلى الجبل، كانت بحوزتهم سيارات دفع رباعى جديدة، فى اليوم الذى يخرجون فيه بالليل، نتفاجأ فى الصباح بعمليات إرهابية تستهدف الأكمنة الشرطية أو التابعة للجيش. الحمد لله الجيش خلصنا منهم، كنا نخاف على أولادنا، قضينا أسبوعا مضى فى رعب بسبب العمليات العسكرية التى وجهها الجيش لتلك العناصر». يعانى سكّان جبل الحلال من السيول المتجمّعة وسط خنادق ذى شكل ضيّق، تتشكّل نتيجة لتجمّع الأمطار بين جبل ضلفع الموجود فى الجهة الشرقيّة، وجبل الحلال الموجود فى الجهة الغربيّة؛ حيث يقوم أهالى المنطقة بجمع المياه بخزانات، إلاَّ أنّ المنطقة عانت لأعوام من مشكلة الجفاف، وشحّ المياه. «أم حنان» تعيش وحدها فى منطقة «المجنونة» الملاصقة للجبل منذ أكثر من 5 أعوام، فقدت زوجها منذ سنوات بعد أن أصيب بطلق نارى من مهربين، تجار مخدرات، وفقدت ابنها بعد أن لدغه ثعبان ولم تتمكن من علاجه. تقول: «أعيش فى عشتى هذه، أرعى أغنامى، لا أصعد إلى الجبل، ليس كل من فى الجبل مجرمين أو إرهابيين هناك ناس يعيشون على أطراف الجبل فى مغارات وكهوف، يقضون الليل فى تلك الكهوف ثم ينزلون فى النهار يباشرون أعمالهم فى الرعى أو زراعة أشجار الزيتون. جبل الحلال وتحكى السيدة العجوز أنها شاهدت مسلحين يهربون بسيارة دفع رباعى قبل ساعات من اقتحام الجيش للجبل، وتصف تلك اللحظات:«كثيرا ما عشنا مثلها، المهربون أو تجار المخدرات يقتلون بعضهم البعض، صوت الرصاص أصبح عادى بالنسبة لنا». كل ما تأمل فيه تلك السيدة أن تنتقل إلى منطقة آمنة ولتكن فى مدينة الحسنة القريبة من المكان الذى تعيش فيه، ودخل شهرى لها يغنيها عن عذاب رعى الأغنام فى عز حر الصيف وبرودة الشتاء. «المغاره ليست للإرهابيين فقط»،هكذا يحكى عيسى، ذلك الرجل الذى عمل لقرابة 6 أشهر كى يحفر مغارة الشتاء ليس فقط لإيواء أطفاله الأربعة وزوجته، بل لحماية أغنامه وحماره أيضاً، تسلقنا الصخور فى طريقنا للمغارة، التى يصل ارتفاعها إلى نحو 10 أمتار، بدأنا نتخيل كيف تتحمل تلك الأسرة بنسائها وأطفالها مشقة تسلق الجبل وسط العواصف الترابية والأمطار، على الرغم من احتمال تعرضها لمخاطر لدغات العقارب والزواحف التى تنتشر جحورها حول المغارة. يقول عيسى: «ليس لدينا بيوت، لما المطر بينزل، بنختبئ فى تلك المغارة، وبدونها سنموت أنا وأبنائى وأغنامى». أما أطفال الجبل فيعانون أكثر من آبائهم، ربما الآباء يستطيعون تحمل صعوبة العيش فى تلك المنطقة. فارس ذلك الطفل الذى لا يتعدى عامه الثامن تقريبا، لا يجيد القراءة أو الكتابة لم تعرف قدماه طريقا إلى مدرسة أو مستشفى، كلما مرض تعالجه والدته بالأعشاب، وكلما جرح تغطى والدته الجرح بالطين، حياة بدائية يعيشها فارس ومن مثله، فلا مدارس قريبة ليحصلوا على حقوقهم فى التعليم، ولا مستشفى أو مستوصف صحى فى المنطقة بأسرها، وأقرب مستوصف يمكنهم الذهاب إليه يقع فى مدينة الحسنة، التى تبعد أكثر من 50 كيلومترا. أهالى المنطقة يأملون فى مساعدتهم فى حفر آبار، لا يملكون الأموال أو القدرة والإمكانيات للوصول إلى المياه الجوفية التى تبعد عن الأرض بمسافة تتراوح ما بين 70 و200 متر تحت سطح الأرض، بينما يتكلف توصيل التيار الكهربائى مبالغ باهظة بسبب الاعتماد على مولدات خاصة. فى اليوم التالى لصعودنا الجبل وبينما نحن وسط أهالى تلك المنطقة التى تبعد قرابة 10 كيلو مترات تقريبا من الجبل، كانت أصوات القذائف تخترق الأذن، وصوت الرصاص يعلو بين الحين والآخر، يقول الأهالى إن هذا حالهم منذ 5 أيام، فى الليل هجوم بالطائرات وفى النهار قذائف وصوت رصاص، على امتداد البصر نحو منطقة الجبل تستطيع أن ترى تصاعد الدخان الناتج عن الضربات المتتالية للقوات. وبحسب مصادر أمنية وعسكرية، فإن القوات تمكنت بعد تلك الحملات من إغلاق كل الطرق والمدقات المؤدية إلى الجبل، وفرض أكمنة صارمة بها، وأشارت المصادر إلى أنه لم يعد هناك أى تواجد لمسلحين إسلاميين أو جنائيين فى مغارات الجبل، لكن ربما تكون هناك مجموعات تسللت إلى مغارات وكهوف أخرى فى مناطق جبلية ملاصقة لجبل الحلال، وقال ضابط كبير: «لمن لا يعرف جبل الحلال فهو عبارة عن سلسلة من المرتفعات، مليئة بالكهوف والوديان، فيسهل على من يقطن تلك المناطق منذ سنوات أن يتنقل أو يتخفى فى مغارات قد يمتد عمقها إلى أكثر من 350 مترا فى بطن الجبل». وأكدت المصادر أنهم يضعون احتمالات كبيرة بأن عددا من المسلحين تمكنوا من الهرب إلى مناطق أخرى، لذا فإن عمليات التمشيط والمتابعة مستمرة فى المنطقة لأوقات إضافية حتى يتم القضاء على كل تلك العناصر الإرهابية. وذكرت المصادر أن المقبوض عليهم من المسلحين فى منطقة جبل الحلال، فضلا عن المضبوطات بحوزتهم، تم تحرير محاضر بها وإرسالها إلى النيابة العسكرية لبدء التحقيق معهم فى الاتهامات المنسوبة لهم، ولم تشر المصادر إلى ضبط عناصر ذى قيادة فى تنظيم ولاية سيناء أو أنصار بيت المقدس. كما تم أخذ عينات من جثث القتلى لتحليلها والتوصل عن طريق الـ«دى. إن. إيه» لهويتهم وتفاصيل عن حياتهم. وبمناسبة النازحين وبعيدا عن جبل الحلال، تسببت العمليات العسكرية لمطاردة الإرهابيين فى نزوح عدد من المواطنين عن منازلهم وأماكن سكنهم إلى أماكن أخرى دون أن تهتم بهم الدولة، مئات من المواطنين تركوا منازلهم سواء فى المناطق الملاصقة لجبل الحلال أو رفح أو الشيخ زويد، ينتظرون حتى الآن فى الخلاء الشقق التى أعلنت عنها الدولة، ممثلة فى محافظة شمال سيناء، بمنحهم إياها. الآلاف من سكان المناطق الحدودية مر على ترحيلهم من مدن وقرى الشيخ زويد ورفح 40 شهرا، مازالوا فى انتظار تعويضات عن منازلهم التى تهدمت جراء الحرب على الإرهاب. «أم أحمد»، سيدة من بين النازحين من قرى الشيخ زويد، التقيناها على أطراف مدينة العريش، قالت: «40 شهر وأنا فى العراء، صيف وشتاء، بدون أى تعويضات، لا نريد أكثر من الاهتمام مثلما حدث مع الأسر القبطية التى نزحت إلى الإسماعيلية». 5 أيام مرت على عملية اقتحام المنطقة الجبلية التى ظلت لسنوات مهجورة من الأمن ويسكنها المسلحون فقط، اليوم وبعد عمليات عسكرية يصفها الأفراد والقادة بأنها الأولى من نوعها، تستطيع أن تقول إن «جبل الحلال أصبح فى يد الأمن». «المصري اليوم» ترصد من داخل مغارات «جبل الحلال» : وقائع سقوط «حصن الإرهاب الأخير» | المصري اليوم
  21. [ATTACH]35241.IPB[/ATTACH] أعلنت وزارة الداخلية ضبط خلية إرهابية تلقت تكليفات من محمود عزت نائب مرشد الإخوان لاقتحام الفئات العمالية وإحداث أعمال فوضى بالبلاد. وقالت الداخلية، فى بيان لها، انطلاقا من جهود الوزارة المتواصلة لإجهاض مخططات تنظيم الإخوان الإرهابى التى تستهدف إشاعة حالة من الفوضى وعدم الاستقرار فى مختلف القطاعات الجماهيرية.. فقد توافرت معلومات باعتزام بعض قياداته عقد لقاء تنظيمى لإعداد مخطط يهدف للتغلغل داخل النقابات العمالية بغية تثوير القطاع العمالى وتحريضه لتعطيل العمل خلال الفترة المقبلة متخذين من أحد العقارات تحت الإنشاء بمنطقة كفر طهرمس بالهرم بمحافظة الجيزة يملكه الإخوانى عبد الجواد عبد الغنى فرحات المتولى مقراً لعقد هذا اللقاء. وأضافت الداخلية فى البيان أنه تم التعامل الفورى مع تلك المعلومات واستهداف المقر عقب استئذان النيابة العامة وضبط كافة المشاركين باللقاء، وهم ستة من كوادر التنظيم الإرهابى بمحافظات (الشرقية – البحيرة – كفر الشيخ) أبرزهم القيادى محمد محمد عزت أحمد بدوى المحكوم عليه غيابياً فى ثلاث قضايا على النحو التالى (السجن المؤبد فى القضية رقم 2570 / 2013 جنايات قسم القرين " اقتحام قسم شرطة القرين بمحافظة الشرقية" – السجن لمدة "10" سنوات فى القضية رقم 9575 / 2013 جنايات قسم أول الزقازيق "الإنضمام لجماعة محظورة" – السجن لمدة "7" سنوات فى القضية رقم 20311 / 2013 جنايات قسم ثان الزقازيق " أحداث عنف وشغب".. كما عثر بحوزتهم على مجموعة من الأوراق التنظيمية تحوى خطة تحركهم خلال الفترة المقبلة. أكدت المعلومات تلقى المتهمين تكليفاً من القيادى الإخوانى الهارب خارج البلاد محمود عزت بتكثيف نشاطهم لاختراق التجمعات العمالية فى محاولة لتحقيق مخططات التنظيم الهدامة التى تسعى لتحين الفرصة لتعطيل حركة الإنتاج والإضرار بمقدرات البلاد الاقتصادية وإشاعة حالة من الفوضى بها، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة.. وبالعرض على النيابة العامة قررت حبس المتهمين 15يوماً على ذمة القضية. #مصدر
  22. [ATTACH]33741.IPB[/ATTACH] قال شهود عيان بمدينة رفح أن 8 أشخاص قد لقوا مصرعهم، الجمعة، إثر سقوط قذيفة على منزل مدنيين بقرية العجراء الحدودية جنوب رفح. وذكر شهود العيان، أن الحادث أسفر عن مقتل كل من حسين علي حسين، ٣٢ عامًا، ومصطفي سلامة محسن، ٤٤ عامًا، وعبد الكريم مصطفي موسى، ٢١ عامًا، وحماد سليم أجرابيع، ٥٥ عامًا، ورمضان سليم ذيبان، ٣٨ عامًا، ونايف عطية سالمان، ٤٣عامًا، وعبد الكريم مسعد حسان، ٣٠ عامًا، والطفل أحمد أسليم غانم ١٠ سنوات حسب رواية شهود العيان. بينما أشارت مصادر أمنية أن المدفعية قصفت تجمع للعناصر التكفيرية بقرية نجع شبانه الحدودية جنوب رفح مما أسفر عن مقتل 12 مسلحًا وإصابة 8 آخرين. شهود عيان: مقتل 8 مدنيين إثر سقوط قذيفة على منزل برفح https://www.albawabhnews.com/2333959
  23. سقط أحد محركات قاذفة القنابل “بي-52” (B-52) الأميركية خلال رحلة تدريبية في قاعدة مينوت الجوية، وفق ما أكد سلاح الجو الأميركي لموقع “ديفانس نيوز” في 4 كانون الثاني/يناير الجاري، مفيداً عن نجاة طاقم الطائرة، المتكون من خمسة أشخاص، حيث تمكّن من الهبوط مستعيناً بالمحركات الأخرى، خاصة وأن القاذفة تحتوي على 8 محركات من نوع TF33-P-3/103 من إنتاج شركة “برات أند ويتني” (Pratt & Whitney). وبحسب سلاح الجو الأميركي، “لم تكن هناك أي أسلحة على متن قاذفة بي-52 – من إنتاج شركة “بوينغ” (Boeing) – التي كانت تقود رحلة تدريبية فقط”، مضيفاً أن القاذفة تنتمي إلى وحدة “بومب وينغ الخامسة” (5thBomb Wing) المتمركزة في قاعدة مينوت الجوية الأميركية. هذا ولم تتمكن الوحدات الخدماتية من تحديد السبب الجذري للحادث، ولكن المتحدث الرسمي قال إنه تم الشروع بإجراء التحقيقات الأولية اللازمة. كما تم العثور على حطام المحرك الذي سقط أثناء تحليق الطائرة في مكان يبعد 40 كيلومتراً عن قاعدة مينوت الجوية. وقد يؤدّي هذا الحادث إلى إشعال الجدل حول إمكانية وكيفية إعادة تزويد مخزون القاذفات بالمحركات اللازمة. يُشار إلى أن قاذفة بي-52 بدأت رحلاتها الجوية عام 1952 ومن المتوقع أن تبقى في الخدمة العسكرية حتى حوالى عام 2040، اعتماداً على تحديد تارخ استبدالها بالكامل بقاذفات “بي-21” (B-21) من إنتاج شركة “نورثروب غرومان” (Northrop Grumman). يُشار إلى أن سلاح الجو الأميركي يمتلك حالياً 76 قاذفة بي-52 في مخزونه العسكري، كما يذكر أنه في أيار/مايو الماضي، تحطمت قاذفة قنابل من نوع بي- 52 في قاعدة أندرسون الجوية الأميركية بجزيرة غوام، خلال قيامها بمهمة تدريب روتينية، حيث كانت تستعد للإقلاع عندما اشتعلت فيها النيران وتمكن طاقمها من الخروج منها بعد أن توقفت عملية الإقلاع. ترجمه خاصه للمنتدي العربي للعلوم العسكريه Engine Drops Out of B-52 During Training at Minot Air Force Base
  24. تخمينات وزير الدفاع المولدافي: سقوط "كيشينوف" في يد الجيش الروسي في ساعتين [ATTACH]32032.IPB[/ATTACH] تحدث وزير دفاع مولدافيا للصحفيين حول مشاكل تواجه بلاده. وعبر وزير الدفاع المولدافي، اناتولي شالارو، عن اعتقاده بأن جميع المشاكل التي تواجه مولدافيا ناجمة عن عدم حل قضية بريدنيستروفيه. ونشأت هذه القضية عندما تم حل اتحاد الجمهوريات السوفيتية، وأعلن سكان إقليم بريدنيستروفيه الذي كان جزءا من جمهورية مولدافيا السوفيتية استقلال إقليمهم وقيام جمهورية مستقلة قائمة بذاتها في الضفة الشرقية لنهر دنيستر. وتحول النزاع بين جمهورية مولدافيا وجمهورية بريدنيستروفيه إلى حرب حقيقية. ولم يتم إيقافها إلا بفضل وحدات من الجيش الروسي كانت موجودة في إقليم بريدنيستروفيه. وتبقى قوات روسية تضمن عدم استئناف الحرب بين مولدافيا وبريدنيستروفيه. وتطرق وزير الدفاع المولدافي في كلمة له أمام الصحفيين في 16 ديسمبر/كنون الأول 2016 إلى وجود وحدة من الجيش الروسي في بريدنيستروفيه، كاشفا عن تخميناته بأنه بإمكان الجيش الروسي دخول العاصمة المولدافية كيشينوف في غضون ساعتين لو انطلق من بريدنيستروفيه عند الضرورة. يجدر بالذكر أن نفس اليوم (16 ديسمبر) شهد تسليم الرئيس المنتخب الجديد، فاديم كراسنويارسكي، سدة رئاسة جمهورية بريدنيستروفيه. سبوتنيك
  25. الجيش الأمريكي قال في بيان إن الطيار قفز على مسافة نحو 190 كيلومترًا جنوب شرقي إيواكوني في اليابان. وقال متحدث عسكري إن المقاتلة سقطت فوق الماء. قال مسؤولون إن طيارا بمشاة البحرية الأمريكية فقد بعد أن قفز من مقاتلة قبالة ساحل اليابان يوم الأربعاء. وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) الكابتن جيف ديفيس إن الطيار المكلف بالعمل في سلاح الطيران بمشاة البحرية الأمريكية في أوكيناوا باليابان كان في مهمة تدريبية روتينية على طائرة من طراز إف/إيه-18 هورنيت. وقال الجيش الأمريكي في بيان إن الطيار قفز على مسافة نحو 190 كيلومترا جنوب شرقي إيواكوني في اليابان. وقال متحدث عسكري إن المقاتلة سقطت فوق الماء. وقال ديفيز إن أطقم الإنقاذ اليابانية والأمريكية تبحث عن الطيار وإن سبب الحادث قيد التحقيق. سقوط طائرة لسلاح الجو الأمريكي قبالة ساحل اليابان وفقدان قائدها | إرم نيوز‬‎
×