Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'عبد'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 63 results

  1. بمناسبة افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي لبدء العمل بحقل " ظهر " ننشر أهم 12 معلومة عن هذا الحقل الموجود في مياه مصر الإقليمية. قال المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أن مصر تسعى إلى تسريع الإنتاج من حقولها المكتشفة حديثا، مشيرا إلى أن الوزارة تستهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي من البترول خلال 2018. وأشار الوزير خلال كلمته اليوم في افتتاح حقل ظهر بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلي أن الاستثمارات في حقل ظهر المصري العملاق للغاز الطبيعي وصلت إلى 5 مليارات دولار حتى الآن، من إجمالي استثمارات متوقعة بقيمة 12 مليار دولار. وأضاف الملا ، أن شركة «إيني الإيطالية»، كشفت عن حقل ظهر عام 2015، ويحتوي الحقل على احتياطيات تقدر بحوالي 30 تريليون قدم مكعب من الغاز. وبدأ الإنتاج التجريبي من حقل ظهر نهاية ديسمبر الماضي بطاقة 350 مليون قدم مكعب يوميا، على أن ترتفع إلى مليار قدم مكعب بحلول منتصف العامالجاري. - تم توقيع الاتفاقية الخاصة بالكشف في يناير 2014 بعد فوز شركة إيني الإيطالية في المزايدة العالمية التي طرحتها شركة إيجاس «الشركة القابضة للغازات الطبيعية». - أعلنت شركة إيني الشريك الأجنبي لـ»بتروبل» التابعة للهيئة العامة المصرية للبترول تحقيق الكشف في 30 أغسطس 2015 ، وذلك بمنطقة امتياز شروق في البحر المتوسط. - تقدر الاحتياطيات الخاصة بالمشروع بنحو 30 تريليون قدم مكعب من الغاز تعادل 5.5 مليار برميل مكافئ من النفط. - تم حفر البئر على عمق 1450 مترا ووصل إلى عمق 4134 مترا ليخترق طبقة حاملة بالهيدروكربونات بسمك حوالى 2000 قدم (تعادل 630 مترا) من صخور الحجر الجيري من عصر الميوسين، ويغطي الكشف مساحة تصل إلى 100 كيلو متر مربع. - الخريطة الزمنية للمشروع حظيت باهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي ليتم تنمية الكشف في زمن قياسي استغرق عاما ونصف العام من توقيع الاتفاقية إلى تحقيق الاكتشاف. - استثمارات تنمية الحقل تبلغ 15 مليار دولار . - بدأ الإنتاج المبكر فى 16 ديسمبر 2017 بمتوسط إنتاج 350 مليون قدم مكعب يرتفع الى مليار قدم منتصف العام الحالى ويتزايد تدريجياً ليصل إلى 2.7 مليار قدم مكعب يومياً فى نهاية عام 2019 يتم توجيه كل الكميات المنتجة للسوق المحلي. - في شهر مارس 2016 بدأ تأسيس شركة بتروشروق لتتولى أعمال تنمية المشروع والأنشطة المتعلقة. - بعد مرور شهرين على بدء أعمال الحفر في 30 أغسطس أعلنت إيني نجاح الاختبارات الأولى للإنتاج من بئر «ظهر 2» التقييمي. - في شهر مارس بدأت شركتا بتروجت وإنبي تولي أعمال إنشاء المحطة البرية لمعالجة الغاز المنتج من حقل ظهر على البحر المتوسط في محافظة بورسعيد. - الغاز المستخرج من حقل ظهر العملاق بالمياه العميقة بالبحر المتوسط، سيتم تقسيمه بنسبة 40% لـصالح شركة إيني لاسترداد التكاليف، الـ60% الباقية من الغاز يتم تقسيمها بين إيني التي ستحصل على 35%، و65% للشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس». - بعد تنازل إيني عن نحو 40% من حصتها بالحقل أصبحت التقسيمة الجديدة الخاصة بحصة ونسبة الشركة الإيطالية كالتالي :شركة إيني الإيطالية هي المشغل الرئيسي لحقل ظهر تمتلك 60%من منطقة امتياز شروق، فى مقابل 30% لشركة روسنفت الروسية، و 10% لشركة بى بى البريطانية.
  2. نبذة عن حياة المشير عبد الفتاح السيسي في صبيحة يوم 19 نوفمبر من العام 1954 انطلقت صرخات مولود جديد لم تكن أسرته أو أقاربه أو عائلته الممتدة جذورها إلى محافظة المنوفية شمال العاصمة المصرية القاهرة تعلم أو يجول بخاطرها أن الأقدار ستكتب له سطوراً باسمه في تاريخ مصر الحديث، وأنه سيكون قائد الجيش الذي حمى بلاده من السقوط في براثن الإرهاب والفاشية الدينية، وأخيراً يكون الرئيس الخامس لمصر من أبنائها والساكن الجديد في قصر الرئاسة بالاتحادية بضاحية مصر الجديدة. ففي الطابق الرابع والأخير في العقار رقم 7 بعطفة "البرقوقية" من شارع "الخرنفش" الواقع على جنبات شارع المعز لدين لله الفاطمي بالحي الأثري "الجمالية" جنوب القاهرة، ولد وتربى وعاش عبدالفتاح السيسي مع والديه وأشقائه، فتره طفولته وصباه في عقار يملكه الجد حسين السيسي، ولا يزال يتواجد به أقرباء أغلبهم سكنوا المنزل بعد رحيل عبدالفتاح عن الحي.وتقع العطفة كما تقول صحيفة "الأهرام" في منتصف متحف مفتوح للآثار الإسلامية في القاهرة الفاطمية، وعلى بُعد أمتار قليلة من مسكن عائلة السيسي، يقع العقار رقم 3 في حارة خميس العدسي، الذي سكن في الطابق الثاني منه الزعيم الراحل الرئيس جمال عبد الناصر لمدة 3 سنوات في المرحلة الابتدائية، حين أقام لدى عمه خليل حسين عام 1925.نشأته وحياته في الجمالية نشأ السيسي في عائلة ميسورة الحال، إذ عمل والده سعيد السيسي في تجارة الصدف والأرابيسك، وكان يملك وإخوته نحو 10 محلات في خان الخليلي. وفي 44 شارع سكة برجوان، كانت مدرسة البكري الابتدائية التي التحق بفصولها، حيث بدأ أبناء جيله في التعرف عليه عن قرب.ويقول بعض من زملائه خلال هذه الفترة إنه كان يفضل المواد الدراسية التي تحتاج إلى إعمال العقل والفهم، ولم يُعرف عنه الشقاوة، فالهدوء والابتسامة التي لا تفارق وجنتيه كانت من سماته المميزة.كانت طبيعة حال أسرته والحي الذي يسكنه، أن يعمل الأبناء في سن مبكرة ليكتسبوا خبرات الحياة، فكان الصبي "عبد الفتاح" يذهب لمساعدة والده في البازار بعد انتهاء اليوم الدراسي، لكن لم يكن تسويق منتجات الصدف والأرابيسك من الأمور التي تستهويه، بعكس أخيه الصغير غير الشقيق عبدالله الذي عشق المهنة ولا يزال يمارسها حتى اليوم في خان الخليلي، ومع هذا كان لعمله في البازار أبلغ الأثر في تعلم وإتقان اللغات الأجنبية المختلفة نتيجة الاختلاط بالسائحين. اعتاد عبدالفتاح السيسي الاستيقاظ مبكراً للحاق بصلاة الفجر في مسجد "سيدي على الإتربي" المجاور لمنزله، كما ذهب على فترات إلى جامع "أم الغلام" لحفظ القرآن الكريم مع الشيخ فتحي، بمقابل مادي 50 قرشاً في الحصة، كذلك كان يذهب وأبناء الجيرة بعد صلاة العصر بشكل متقطع إلى مسجد الحسين وجامع العدوى للاستماع إلى محاضرات الشيخ محمد متولي الشعراوي.مرات قليلة هي التي ذهب فيها مع رفقائه في رحلات إلى الإسكندرية. ولم يعرف عنه حبه للسينما، في مقابل أنه كان يستمع ويستمتع بأغاني أم كلثوم وعبدالحليم حافظ، ومع هذا كان نادراً ما يغني أو يدندن معهما.عشقه للعسكرية وسلاح الجو وفى وقت كان أقرانه يعلقون في غرف نومهم صور الفنانين المحببين لقلوبهم، كان عبدالفتاح السيسي حالة متفردة من نوعها، فعندما تدخل إلى غرفته الصغيرة تجد صورة كبيرة للطائرة العسكرية "فانتوم". وبحسب ما ورد في "الأهرام"، لم تكن الطائرة "فانتوم" بالنسبة للصبي عبدالفتاح السيسي وقتها مجرد طائرة عسكرية تحلق في الهواء لمسافات بعيدة، وإنما كانت معبرة عن أحلامه المستقبلية التي طالما تحدث عنها مع أهله وجيرانه.لم يكن حلم السيسي أن يصبح ضابطاً في سلاح المشاة بالقوات المسلحة المصرية مثلما انتهى حاله إبان دراسته بالكلية الحربية، وإنما كان أمله أن يصبح طياراً جوياً مقاتلاً من صقور الكلية الجوية. لذا قرر الالتحاق بالثانوية الجوية، لكنه لم يستطع فالتحق بإحدى المدارس الثانوية العسكرية، ثم تقدم إلى الكلية الحربية، وتخطى اختباراتها وحقق النجاح.كان لا يخفى عشقه وإعجابه بشخصية الزعيم جمال عبد الناصر، والعسكرية الشديدة للمشير محمد عبدالحليم أبو غزالة، وزير الدفاع الأسبق، والمشير محمد عبد الغني الجمسي، رئيس المخابرات الحربية الأسبق. وفي بداية حياته العسكرية كان السيسي ينحصر تركيزه في مجال عمله، وعندما وصل إلى رتبة رائد غادر عطفة "البرقوقية" متجها إلى حي مدينة نصر، أثناء دراسته وبعثاته الخارجية السيسي خلال إحدى البعثات السيسي يتسلم تكريما من المشير طنطاوي الذي تركه بعد سنوات ليستقر في ضاحية التجمع الخامس.ومن صفاته المهمة التي تحدث عنها معارفه وجيرانه الجلد والصلد والتحكم في الأعصاب وهي صفات ورثها عن الوالد سعيد السيسي، وبرزت في مواقف عدة، لعل أصعبها في حياته الشخصية حين كان قائداً في المنطقة الشمالية العسكرية، حيث علم بنبأ وفاة حفيده الطفل الرضيع من نجله الأكبر إثر وقوعه من أعلى الأريكة بالمنزل، فتوجه إلى المستشفى وأنهى مع الأهل إجراءات الدفن ثم عاد لمحل عمله مرة أخرى للمبيت به لاحتياجهم له في ثبات يحسد عليه. صورة لاسرته الكريمة فهو قليل الغضب ويرفض الوساطة أما التعبير عن الغضب في حياته فهو قليل ويصعب تلمسه. ويقول عنه معارفه وجيرانه إنه صبور بقدر كبير، وحازم وواضح في قراراته، يرفض الوساطة في غير محلها، حتى ولو كانت من طرف والده. فعندما ذهب إليه أحد أبناء الجيران، وهو قيادي في مركز مرموق بالقوات المسلحة، طالباً التوصية على نجله خريج كلية الحقوق للالتحاق بالنيابة العسكرية، رفض بشدة و السيسي ساهم في إعادة بناء صورة الجيش المصري، سواء على مستوى رفع الكفاءة القتالية من خلال التدريبات والمناورات وتفتيش الحرب، أو من خلال تغيير الملابس العسكرية لشكل أكثر ملاءمة مع متطلبات المهام العسكرية، أو من خلال تطوير نظام التسليح المصري. و السيسي رفض أي اختراق للقوات المسلحة من جانب جماعة الإخوان المسلمين أو أي حركة سياسية أخرى، واشتهر بانتقاده للتعامل الوحشي مع المتظاهرين أثناء ثورة 25 يناير، وكان قد صرح أن هناك حاجة ماسة لتغيير ثقافة قوات الأمن في تعاملها مع المواطنين وحماية المعتقلين من التعرض للإساءة أو التعذيب .وقالت عنه مجلة "نيوزويك" الأميركية إنه شخصيه "مبهمة" تماماً مثل نظارته الشمسية الداكنة، "وكثيراً ما تتم مقارنته بالزعيم ذي الشخصية الكاريزمية جمال عبد الناصر مضيفة أنه ربما يكون ناصر الجديد في مصر".
  3. قال الرئيس عبد الفتاح السيسي في ختام فعاليات افتتاح مشاريع تنمويه في مدينه السادات ان مصر لا تتامر على احد وهدفنا فقط هو البناء والتعمير كما قال اتمنى من الاعلام المصري الحرص على عدم الاساءة لاي بلد شقيق مهما كان الالم واوضح اننا في مصر حريصون على السلام وتسليح جيشنا هدفه تحقيق الامن القومي المصري
  4. لماذا أحب المصريون الرئيس هوارى بومدين ؟ ظهر فى المنطقة العربية زعيم اسمه ناصر مر كالحلم الشارد فى حياة المصريين والعرب , فرض على قوى الاستكبار العالمى أن تستمع لصوت المهمشين البؤساء من أبناء أمته , وتخطى حدود الجغرافيا المحتلة مستعينا بتاريخ الفتوحات العربية ليصل إلى كل الحالمين بالانعتاق فى العالم , فكان القائد المعلم والأخ والأب وحبيب الملايين القديس الذى على طريقه اهتدى الأحرار الثوار . ....................................................................... فى زمن ناصر تعمقت فكرة المد القومى العربى و ظهر جيل الآباء المحررين فى مصر والشام والعراق وامتد نضالهم فوصل إلى بقية العالم العربى, وتحمل جيل المؤسسين العظام عبء طرد الاحتلال الأجنبى وووضع أسس الدول الوطنية . ففى مصر انتصرت حركة الضباط الأحرار ومعها وبعدها ظهرت الحركات التحررية فى مناطق أخرى فى العالم , وكان من بينها جبهة التحرير الوطنى الجزائرية التى قاومت الاستعمار الفرنسى . بو خروبة الذى غادر قريته فى سن السادسة حينها ضحت الجزائر بمليون شهيد وبرز الآلاف من بين شبابها وفتياتها كقيادات نضالية و من بينهم لمع نجم الشاب الطويل النحيل هوارى بومدين, الذى هجر والديه فى سن السادسة ولم يعد إليهما إلا رئيسا للجزائر المحررة , عاش طفولة بائسة وظلت حياته مليئة بالألغاز ودفنت الكثير من أسراره معه وظلت مجهولة حتى بعد مرور 39 عاما على وفاته, وكأن كل هذه السنوات لا تكفى لفك شفرات الكثير من الألغاز التى ظلٌت تلف شخصيته، والتى لازالت تثير الكثير من الجدل. وكما دفنت أسراره فإن اسمه الحقيقى محمد إبراهيم بوخروبة ، اشتهر باسم «هوارى بومدين» الذى عرف به طيلة فترة النضال ضد الاستعمار الفرنسي الذى جثم على صدر بلاده لمدة 132عاما. وقبل أن نعود للخلف، وبعيدا عن كل ما يثير الجدل حول الرجل الذى يعتبره ملايين العرب واحدا من زعماء الأمة , يشهد الجميع أن بومدين كان يتميّز بشخصية قوية، تترجمها نظرات عيونه الزرقاء الحادة ،وأنه استمد قوة شخصيته من بيئته الريفية التى تربى وترعرع فيها، بمسقط رأسه فى «دوار بنى عدٌى التابعة لولاية قالمة ، ولد فى 23 أغسطس 1932 لأب فلاح بسيط ولكن من عائلة كبيرة أما والدته فهى السيدة تونس بوهزيلة، فى صغره كان والده يحبه كثيرا و رغم ظروفه المادية الصعبة قررّ تعليمه و لهذا دخل الكتّاب «المدرسة القرآنية» فى القرية التى ولد فيها, وكان عمره آنذاك 4 سنوات، وعندما بلغ سن السادسة دخل المدرسة الفرنسية «ألمابير: سنة 1938 فى مدينة قالمة». ولأن والده كان يقيم فى بنى عديّ فقد أوكل أمره الى عائلة بنى اسماعيل وذلك مقابل الفحم أو القمح أو الحطب وهى الأشياء التى كان يحتاجها سكان المدن فى ذلك الوقت . من دار إسماعيل لقسنطينة وبعد سنتين قضاهما فى دار ابن اسماعيل أرسله والده من جديد لعائلة بامسعود فى حى مقادور والذى كان حياّ لليهود فى ذلك الوقت ، فكان يدرس فى المدرسة الفرنسية بعد عودته من الكتّاب. و ختم القرآن الكريم فى عام 1948 وعاد ليدرّسه لأبناء قريته , وفى سنة 1949 ترك أهله مجددا وتوجه الى المدرسة الكتانية فى مدينة قسنطينة، وكان نظامها داخليّا. وفى تلك الأونة كان عمه الحاج الطيب بوخروبة قد عاد من أداء فريضة الحج مشيا على الأقدام، فكان يسأله عن كل صغيرة وكبيرة وتفاصيل تهرب الحجاج من الجمارك والشرطة فى الحدود ، وكان بومدين يسجّل كل مايقول ، فقد كان يخطط للسفر, إلى أن حدث ما لم يخطط له، حيث تم استدعاؤه للالتحاق بالجيش الفرنسى لكنّه كان مؤمنا فى قرارة نفسه بأنه لا يمكن الالتحاق بجيش العدو ولذلك رأى أنّ المخرج هو فى الفرار والسفر، وأقنع رفاقه فباعوا ثيابهم لتوفير نفقات الهرب برا باتجاه تونس . لاحقه الفرنسيون فى تونس فتوجه إلى مصر عبر الأراضى الليبية, وفى مصر التحق بالأزهر الشريف وتمكن من أداء فريضة الحج و سيرا على الأقدام , وعاد ليقسم وقته بين الدراسة والنضال السياسى من خلال عضويته فى حزب الشعب الجزائرى، كما عمل ضمن مكتب المغرب العربى الكبير سنة 1950 الذى أسسّه زعماء جزائريون ومغاربة وتوانسة تعاهدوا فيما بينهم على محاربة فرنسا و تحرير الشمال الافريقى , وكان من مؤسسى هذا المكتب علال الفاسى من المغرب وصالح بن يوسف من تونس وأحمد بن بلة وآيت أحمد من الجزائر . وعندما تبيّن للسلطات الفرنسية أن المدعو محمد بوخروبة – هوارى بومدين – فرّ من خدمة العلم قامت بحملة بحث عنه ,إلى أن عرفت عنوانه فى القاهرة من أبيه وقامت السلطات الفرنسية بإرسال مذكرة الى السفارة الفرنسية فى القاهرة، وقبل أن يتقرر بحث المذكرة من الملك اشتعلت ثورة 23 يوليو 1952 فأنقذته وظل مقيما يواصل دراسته ونضاله وتفوقه. خليفة بن بيلا وحبيب عبد الناصر ومع اندلاع الثورة التحريرية الجزائربة فى الأول من نوفمبر 1954 التحق هوارى بومدين بجيش التحرير الوطنى وكان مسئولاً عسكريّاً فى منطقة الغرب الجزائرى، وتولى قيادة وهران من سنة 1957 والى سنة 1960 ثمّ تولى رئاسة الأركان من 1960 والى تاريخ الاستقلال فى 5 يوليو 1962، و بعد الاستقلال عيّن وزيراً للدفاع ثم نائباً لرئيس مجلس الوزراء سنة 1963 دون أن يتخلى عن منصبه كوزير للدفاع . من الغضب الجارف الى الصداقة فى مصر وبمجرّد أن يذكر اسم الرئيس الجزائرى المناضل الراحل هوارى بومدين، نشعرنحن المصريين بالفخر والاعتزاز برجل من زمن عبد الناصر, آمن بالوحدة العربية التى لم تتحقق ولكنها تظل حلما ولو على المستوى الشعبى وهو أدنى مستوياتها, وهو من الشخصيات التاريخية المهمة التى تحظى بحب المصريين لأنه ناضل وكافح وجاهد فى سبيل طرد الاحتلال الفرنسى من بلاده، وكان أحد أقطاب الثورة الجزائرية، كان وسيظل رمز البطولة والاستشهاد والفداء وسيظل راسخا فى أذهان المصريين قبل الجزائريين والعرب إنه أحد أبطال التاريخ العربى, فهو المناضل الذى تزوج قضية بلده حتى تذكر نفسه وتزوج من من السيدة أنيسة وهى محامية جزائرية سنة 1973. استغل الراحل بومدين وجوده فى مصر للدراسة، فلم يكن توجهه إلى القاهرة من أجل التعلم فى الأزهر الشريف فقط، و كان همه الأول هو التعرف على العالم وبعد قيام الثورة المصرية لم يكن حينها قد جاوز الثالثة والعشرين، والتقى عبد الناصر الذى دعّم الثورة الجزائرية، وكان يقف وراء «بن بيلا» بقوة ويعتبره مصريا يمكنه المساهمة فى بناء الأمة القومية العربية فى المغرب العربى على حد تعبير جمال عبد الناصر، إلى أن سحب بومدين البساط من تحت أقدام بن بيلا فى يونيو 1965 وتمكّن من تفادى طوفان الغضب الجارف القادم من القاهرة، ولم تمض سوى بضعة أسابيع حتى صار جمال عبد الناصر الصديق الأول لبومدين القوى . ساندت حكومة ثورة يوليو بقيادة عبد الناصر ثورة الجزائر ضد الاحتلال الفرنسى, وأعلنت الثورة الجزائرية من القاهرة عام 1954 وقدمت مصر دعماً كبيراً لها سياسيا واعلاميا وعسكريا وحينها قامت مصر بتبنى قضية الجزائر فى المؤتمرات الدولية للتأكيد على شرعية وعدالة المطالب الجزائرية, وتعرضت بسبب مواقفها المساندة للثورة الجزائرية لعدة أخطار أهمها العدوان الثلاثى عام 1956 وقيام فرنسا ببناء القوة الجوية لإسرائيل وتزويدها بالقدرات النووية انتقاما من مصر . وفى الوقت الذى توقع الجميع أن مصر بعد حرب 1956 سترفع يدها عن دعم الجزائر كان لعبد الناصر رأى آخر , حيث ظل يدعمها حتى تم إعلان استقلال الجزائر فى أول يوليو 1962. ونجحت الدبلوماسية المصرية فى استصدار قرار من الأمم المتحدة عام 1960 يعترف بحق الجزائر فى الاستقلال عن فرنسا . وأرسلت مصر آلاف المعلمين والخبراء المصريين ساهموا بعد الاستقلال فى تعليم الجزائريين اللغة العربية وتعريب المناهج فى مختلف مستويات التعليم , ويكاد يكون الفيلم المصرى «جميلة بو حريد» الذى أخرجه المصرى يوسف شاهين وأنتجته الفنانة المصرية ماجدة عام 1958هو أهم عمل فنى يمجد الثورة الجزائرية وبطولات المجاهدين, ولايزال النشيد الوطنى الجزائرى الذى لحنه الراحل الفنان محمد فوزى هو هدية مصر للجزائر حتى الآن. فى 19يونيو 1965 تولى هوارى بومدين رئاسة الدولة الجزائرية فشرع فى اعادة بناء الدولة من خلال ثلاثية الثورة الزراعية والثورة الثقافية والثورة الصناعية على غرار بعض التجارب فى المحور الاشتراكى ومنها مصر التى كان معجبا بها. و عمل بعد استلامه الحكم على تكريس هيبة الدولة الجزائرية داخليا وخارجيا، ومع بداية السبعينيات توهجّت صورة الجزائر إقليميا ودوليا ولعبت أدوارا كبيرة من خلال منظمة الوحدة الافريقية و منظمة دول عدم الانحياز ومنظمة الأمم المتحدة. مع فلسطين ظالمة أو مظلومة بومدين هو الرجل الذى قال له كسنجر: «سيادة الرئيس أمريكا تعرف أنك لا تخاف أمريكا» وهو صاحب المقولة الشهيرة التى كانت شعارا للاسترتيجية الخارجية للجزائر «نحن مع فلسطين ظالمة او مظلومة» ويكفى فخرا لهذا الرجل أن كان له السبق والشجاعة والجرأة النادرة أن وقف على منبر الأمم المتحدة لأول مرة وألقى كلمته بلغة عربية فصيحة.ولما جادلوه فى ذلك محتجين بأنهم لم يفهموا ما قاله لهم قال: إن أرادوا أن يفهموا ما قلت فليترجموا خطابى إلى لغاتهم , ودعا بشدة إلى تعريب المدارس و الجامعات و عدم بقاء اللغة العربية لغة الغراميات و الشعر فقط . فى يونيه 1967 اتصل الرئيس عبد الناصر بالرئيس هوارى بومدين هاتفيا قائلا : « لم يبقَ عندى طائرة واحدة سليمة ، أرجو أن تُرسل لى بعض الطائرات فأجابه بومدين كلُ ما تملكه الجزائر 47 طائرةَ حربية، أرسل طيارين مصريين لاستلامها لأن الطيارين الجزائريين فى بداية تدريباتهم» و فى الغد طلب السفير الأمريكى بالجزائر مُقابلة الرئيس بومدين لتبليغه رسالة من الرئيس الأمريكى،، فاستقبله بومدين، فقال السفير الأمريكى: « كلّفنى الرئيس الأمريكى أن أنقل إليكم بأن حكومته لا تنظُر بعين الارتياح إلى إرسال الجزائر طائرات حربية لعبد الناصر فأجابه بومدين : أوَّلاَ انتهى ذاك الزمن الذى كانت فيه أمريكا تأمر و البلدان الصغيرة تُطيع . ثانيا انتهى وقتُ المقابلة , وكانت مثل هذه التصريحات تلهب الحس الوطنى الشعبى المصرى والعربى عندما تذاع فى اذاعة صوت العرب أو تقرأ فى الأهرام . ورغم مشاركة كل الدول العربية تقريبا فى حرب 1973 طبقاً لاتفاقية الدفاع العربى المشترك، إلا أن الذين شاركوا فى القتال الفعلى مع مصر وسوريا هم جنود من العراق والجزائر. كانت الجزائر ثانى دولة من حيث الدعم خلال حرب 1973 بعد العراق على الجبهة المصرية. وعندما اتصل الرئيس بومدين بالسادات مع بداية حرب أكتوبر وقال له إنه يضع كل إمكانيات الجزائر تحت تصرف القيادة المصرية وطلب منه أن يخبره فوراً باحتياجات مصر من الرجال والسلاح فقال السادات للرئيس الجزائرى إن الجيش المصرى فى حاجة إلى المزيد من الدبابات وأن السوفييت يرفضون تزويده بها، وهو ما جعل بومدين، يطير إلى الاتحاد السوفييتى ويبذل كل ما فى وسعه، بما فى ذلك فتح حساب بنكى بالدولار، لإقناع السوفييت بالتعجيل بإرسال السلاح إلى الجيشين المصرى والسورى، وهدد بومدين القيادة السوفيتية قائلا «إن رفضتم بيعنا السلاح فسأعود إلى بلدى وسأوجه خطابا للرأى العام العربى أقول فيه بأن السوفييت يرفضون الوقوف إلى جانب الحق العربى وأنهم رفضوا بيعنا السلاح فى وقت تخوض فيه الجيوش العربية حربها المصيرية ضد العدوان الإسرائيلى المدعم من الامبريالية الأمريكية»، ولم يغادر بومدين موسكو حتي تأكد أن الشحنات الأولى من الدبابات قد توجهت فعلا إلى مصر. دولة لا تزول بزوال الرجال وفى يوم 27 ديسمبر من عام 1978 بينما كان العالم يحتفل بقدوم سنه جديده ودعت الجزائر الراحل هوارى بومدين ثانى رئيس للجمهوريه الجزائريه, حيث أصيب صاحب شعار «بناء دولة لا تزول بزوال الرجال» بمرض استعصى علاجه و مات فى صباح الأربعاء 27 ديسمبر 1978 فى الساعة الثالثة وثلاثين دقيقة فجرا. سألت الكاتبة الجزائرية فايزة محمد عن محبة الجيل الحالى من الجزائريين للزعيم المناضل الذى أحبه المصريون فقالت : إن قوة الرئيس هوارى بومدين استمدها من حب شعبه لذلك مازال الجزائريون يحبونه و يتوارثون محبته . وتضيف : « قوته استمدها من ذلك الشيخ , عندما كان بومدين يناقش مع الشعب مشاكل الدولة و توعد الفاسدين، وافق جميع الحاضرين على كلام و قرارات بومدين إلا شخصا واحدا كان شيخا كبيرا فى السن وقال لبومدين: سيدى الرئيس أعلم أن كلامى سيسبب جدالا كبيرا فى الساحة السياسية لكن أنا أعلم أنك مناصر للحق . هل ترى إلى عصاى هذه ؟ فى هذه العصا حكمة كبيرة حيث إن الإعوجاج فيها بدأ من الأعلى وصولا إلى الأسفل كذلك الدولة, الإعوجاج و الفساد فيها يبدأ من الأعلى أى منك أنت سيدى الرئيس وصولا إلى الشعب فشكره بومدين على صراحته, و أعاد بناء قراراته و كانت قرارات صارمة تعاقب الفاسدين بمختلف مراكزهم حتى الرئيس نفسه. و عندما توفى بومدين كان فى رصيده المالى 1000 دينار جزائرى و لا شقة ولا أراضى بشهادة معارضيه قبل زوجته . وتضيف فايزة : لقد قام بالعديد من محاولات الإصلاح السياسى و الاقتصادى و الفكرى و الثقافى فى البلاد و يرى البعض أنه أخطأ فى عدد من قراراته السيادية لكن فى النهاية لكل مجتهد نصيب ، يكفيه فخرا أنه قدم الكثير لبلده و لشعبه و لأمته و هو الذى تساءل فى خطابه الشهير فى 4 يولية 1971 «هل الأمة العربية مستعدة لبذل الثمن الغالى الذى تتطلبه الحرية ؟ وقال : إن اليوم الذى يقبل فيه العرب دفع الثمن لهو اليوم الذى تتحرر فيه فلسطين . ووفقا لنواميس الكون حانت اللحظة التى رقد فيها الجسد الذى خُلق بروح ثورية حرة , ومات حبيب الفقراء والزوالية (الأكثر فقرا ) صاحب البرنوس أو « بوشلاغم » أى صاحب المواقف الرجولية كما يصفه الجزائريون . وترك صفحات تشرفه و تشرف تاريخ النضال الإنسانى على أمل أن تتذكره الأجيال حلمه «بناء دولة لا تزول بزوال الرجال» رحم الله بومدين الذى كان جديرا بخطف قلب عبد الناصر زيقونة العروبة التى نحتفل بمرور ١٠٠ سنة على ميلاده هذه الأيام. http://www.ahram.org.eg/NewsQ/632205.aspx
  5. تعاون مصرى – أردنى فى مجالات التصنيع الدفاعية أستقبل الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي المهندس عاطف التل رئيس هيئة مديرى مركز الملك عبد الله الثانى للتصميم والتطوير كادبي KADDB بدولة الأردن . يهدف اللقاء الى بحث أوجه التعاون المشترك بين البلدين فى مجال الصناعات الحربية والدفاعية وتكنولوجيا التصنيع . رحب العصار بالمهندس عاطف التل ، مشيدا بقوة الروابط والعلاقات الوثيقة بين مصر والأردن وعن سعادته بهذا اللقاء الذى يعد خطوة هامة لتوطيد العلاقات بين البلدين من خلال التعاون المشترك فى مجالات التصنيع والتدريب ونقل التكنولوجيا بين البلدين . استعرض العصار الإمكانيات التكنولوجية والمعدات الدفاعية التى تنتجها شركات وزارة الإنتاج الحربي المختلفة من ذخائر ومعدات وأنظمة التسليح ، الى جانب الإمكانيات البشرية والأنظمة التكنولوجية المتطورة التى تقوم عليها هذه الصناعات . ومن جانبه أشاد التل بإمكانيات الوزارة الهائلة ودورها فى توفير متطلبات القوات المسلحة، لافتا بالدور الذى تلعبة مصر فى المنطقة لمواجهه التطرف والإرهاب . وأكد انه يمكن التعاون بين الشركات الأردنية وشركات الإنتاج الحربي المصرى فى عدة مجالات فى التصنيع الحربي المشترك ونقل الخبرة والتكنولوجيا بين البلدين وكذلك التدريب المهنى والفنى للعاملين على أحدث الأنظمة المتبعة فى التصنيع الحربي . وفى نهاية اللقاء اتفق الجانبان على ضرورة بدء تفعيل هذا التعاون بين الشركات الأردنية وشركات الوزارة لتحديد أوجه مجالات التعاون المشترك التى يمكن البدء بها وتشكيل لجنه مشتركة من الجانبان لبحث هذه المجالات وفقا للأولويات وخطة ممنهجة ، مؤكدين أن هذا التعاون سيعد بمثابه إنطلاقة جديدة لفتح مجالات الإستثمار والتبادل التجارى بين البلدين . https://www.facebook.com/MOMPEGYPT/?fref=ts
  6. مواقع جزائرية: أنباء عن وفاة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة تداولت عدد من المواقع الإخبارية، أنباء تفيد بوفاة الرئيس الجزائرى عبد العزيز بوتفليقة، ولم يتسنى لنا التأكد من الخبر . http://www.youm7.com/3127902
  7. [ATTACH]36103.IPB[/ATTACH] الأحد 05/مارس/2017 - 06:37 م زار المهندس إبراهيم محلب مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والإستراتيجية جامعة جمال عبد الناصر، بناء على توصية من رئيس الجمهورية الغينى ألفا كوندى حيث كان في استقباله رئيس الجامعة وعمداء الكليات. ورافق المهندس محلب في الزيارة السفير محمد فتحى سفير مصر في كوناكرى. وأنشأت جامعة عبد الناصر عام 1962 وهى الآن الجامعة الأولى في كوناكرى وتضم العديد من الكليات هي الهندسة بمختلف أقسامها والطب والصيدلة وطب الأسنان وكليات العلوم والحاسبات والمعلومات ومركز العلوم البيئة ومركز للمعلومات، ويدرس بها عشرة آلاف طالب وتمنح الجامعة البكالوريوس والماجستير والدكتوراه. مصدر [ATTACH]36095.IPB[/ATTACH] [ATTACH]36096.IPB[/ATTACH] [ATTACH]36097.IPB[/ATTACH] [ATTACH]36098.IPB[/ATTACH] [ATTACH]36099.IPB[/ATTACH] [ATTACH]36100.IPB[/ATTACH] [ATTACH]36102.IPB[/ATTACH] [ATTACH]36101.IPB[/ATTACH] [ATTACH]36108.IPB[/ATTACH][ATTACH]36109.IPB[/ATTACH][ATTACH]36110.IPB[/ATTACH]
  8. قالت مصادر اخوانية ان اجهزة الامن القت القبض على محمد عبد الرحمن المرسى ،عضو مكتب الارشاد ،ورئيس اللجنة الادارية العليا المسئولة عن نشاط الجماعة فى مصر ،واشارت المصادر الى انه تم القاء القبض عليه من داخل منطقة التجمع الخامس بالقاهرة فى احد الاجتماعات التنظيمية ومعه 6 اخرين بينهم جلال مصطفى ومحمد عامر ولم تصدر وزارة الداخلية اى بيان رسمى حتى الان يؤكد او ينفى الواقعة . http://www.youm7.com/3115721
  9. [ATTACH]35743.IPB[/ATTACH] ألقت الشرطة المصرية القبض على أحد المعزين بجنازة الشيخ عمر عبد الرحمن الأب الروحي للجماعة الإسلامية، بعدما ادعى أنه مندوب رئاسة الجمهورية، وأنابته لتقديم واجب العزاء. صحف مصرية أشارت إلى أنه تردد بين المشيعين ومقدمى واجب العزاء، حضور مندوب من رئاسة الجمهورية، لتقديم واجب العزاء لعائلة عمر عبد الرحمن، فقام ضباط المباحث بالاشتراك مع ضباط الأمن الوطنى، بالكشف عن هويته، وتبين أنه منتحل صفة مستشار برئاسة الجمهورية، وعليه عدد من القضايا السابقة. القبض على "مندوب من رئاسة الجمهورية" بعد تقديم العزاء في عمر عبد الرحمن
  10. [ATTACH]35565.IPB[/ATTACH] قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية في تقريرها المنشور في يوليو 1993، إن وكالة الاستخبارات الأمريكية راجعت الـ7 طلبات المقدمة من الشيخ عمر عبد الرحمن لدخول الولايات المتحدة الأمريكية، ولكنها رفضت طلب واحد فقط ووافقت على الـ6 الآخرين. تابعت الصحيفة الأمريكية أن هذه المعلومات تكشف عن تورط وكالة الاستخبارات المركزية في السماح بدخول رجل الدين المتطرف إلى الولايات المتحدة الأمريكية، المر الذي وصفته إدارة الرئيس السابق بيل كلينتون، بأنها سلسلة أخطاء ارتكبتها الحكومة وقتها. وبحسب ما جاء في التقرير المنشور، فأن عمر عبد الرحمن، ساعد في تجنيد الشباب المسلم في حرب أفغانستان ضد الاتحاد السوفيتي مدعومين من الولايات المتحدة الأمريكية، وأن وكالة الاستخبارات الأمريكية هي التي سهلت له مهمة دخول الولايات المتحدة الأمريكية بتأشيرة سياحية عن طريق السودان وفقًا لتصريحات المحامي الخاص له ومسؤولين في الحكومة المصرية. حوكم عمر عبد الرحمن بتهمة التحريض والتورط في تنفيذ تفجير برج التجارة العالمي عام 1993 الذي راح ضحيته 6 أشخاص وأصيب وقتها 1000 آخرين، ليحصل على حكم بالسجن مدى الحياة. وكان الرئيس الراحل محمد أنور السادات، قد ساعد المجاهدين الأفغان، المدعومين من واشنطن، بمباركة إدارة الرئيس السابق جيمي كارتر، في حربهم ضد الحكومة الشيوعية المدعومة من الاتحاد السوفيتي وقتها. خلال هذه الفترة كان دور عمر عبد الرحمن، الذي عمل زعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن، في تنظيم "الأفغان العرب"، المصنوع من قبل وكالة الاستخبارات الأمريكية والذي كان يهدف تجنيد شباب عرب ينضمون للمجاهدين الأفغان، والذين حاربوا بالوكالة عن الولايات المتحدة والذي كان من ضمن صراعات قطبي العالم في الحرب الباردة القرن الماضي. بعد الحرب الأفغانية أصدر الشيخ عمر عبد الرحمن فتوى بإهدار دم السادات، وبالفعل تم اغتيال الرئيس المصري السابق عام 1981، وألقي القبض على الشيخ الإرهابي لتسببه في مقتل السادات، ليتم وضعه تحت الإقامة الجبرية حتى عام 1986، وفي عام 1989 واجه تهم بإثارة الشغب والتحريض على النظام، ثم سافر بعد ذلك إلى الولايات المتحدة الأمريكية عن طريق التأشيرة السياحية التي حصل عليها من السفارة الأمريكية بالسودان بمراجعة وكالة الاستخبارات الأمريكية. المصدر
  11. الهيكل التنظيمي لمركز توجيه وقيادة الحاملة الرئيس (أنظمة الملاحة): يتواجد هذا المركز في برج الملاحة ويعمل على التحكم في الحاملة وتوجيهها أثناء الإبحار وذلك من خلال مجموعة من مواقع العمل وأجهزة التحكم Consoles على النحو التالي: أولاً: كونسولة الدومان ومنها يتم توجيه الحاملة بواسطة الدفة والتحكم في وسائل الدفع الرئيسة والمساعدة بواسطة مُدير الدفة Helmsman الذي يتلقي الأوامر المباشرة من قبطان السفينة. ثانياً: كونسولة الملاحة وضابط الوردية وتتكون من مجموعة من شاشات البيان المختلفة ومُستشعرات الحاملة كمنظومة الرادارات الملاحية وعلى جانبي الكونسولة جهاز الخريطة الإلكترونية وجهاز منظومة الحفاظ على الموقع وخط السيرDynamic Positioning (DP) الذي يحتوي على مُستشعرات الرصد ومُستشعرات الرياح والحركة وكذا البوصلة الجيروسكوبية Gyrocompass. وتعمل منظومة DP على تحديد حجم وإتجاه القوى البيئية التي تؤثر على موقف الحاملة أثناء الإبحار ووضع الحاملة في زاوية إيجابية نحو الرياح والأمواج والتيار وتأمين عملية رباط الحاملة على الرصيف؛ يتواجد أيضاً على جانب الكونسولة مُكررات تقوية الإشارات كمُكرر لأجهزة قياس العمق أسفل الحاملة للأعماق الضحلة والأعماق المتوسطة ومُكرر عداد السرعة والمسافة ومُكرر لشاشة ضابط وردية العمليات لبيان الموقف السطحي والجوي أثناء الإبحار. ثالثاً: منضدة التوقيع الملاحي يتم توقيع موقع الحاملة خلال الإبحار بواسطة ضابط الملاحة طوال فترة الإبحار بإستخدام عدة طرق منها التوقيع الساحلي والفلكي والتوقيع الإلكتروني لذا يوجد على منضدة التوقيع جهاز تحديد الموقع بواسطة الأقمار الإصطناعية Differential GPS الأميركي وGLONAS الروسي وكذا جهاز التعارف الآلي بين السفن Automatic Identification System (AIS) الذي يعمل على تحديد موقع ومسار وسرعة ووضعية السفن عن طريق تبادل البيانات مع السفن الأخري القريبة. نظام AIS مُدمج معه أنظمة إستقبال من القمر الإصطناعي GPS Receiver وجهاز إرسال وإستقبال من النوع VHF Transceiver وأنظمة ملاحة أخرى مثل البوصلة الجيروسكوبية Gyrocompass ونظام قياس مُعدل الإنعطاف Rate of Turn Indicator. هذا ويمكن تتبع السفن المُزودة بنظام AIS بواسطة المحطات الساحلية لنظام التعرف الآلي بين السفنCostal Automatic Identification System Base Stations. رابعاً: كونسولة منظومة الإستغاثة والسلامة البحرية GMDSS تُعد GMDSS منظومة مُتفق عليها دولياً وهي عبارة عن مجموعة من إجراءات وأنظمة ومعدات السلامة وبروتوكولات الإتصال المُستخدمة في توفير السلامة وجعلها أكثر سهولة، وذلك لإنقاذ السفن المُتعثرة والزوارق والطائرات. تهدف المنظومة إلى التنبيه وتحديد الموقف من الأزمات بالإضافة إلى الإتصالات العامة وتبادل المعلومات ويتوافق معها جميع أنظمة إتصالات الحاملة. تعمل الكونسولة على إرسال وإستقبال إشارات الإستغاثة من وإلى السفن ومراكز البحث والإنقاذ المُختلفة، ويُمكن أيضاً إستخدامها في الحصول على خرائط الطقس والأحوال الجومائية في منطقة الإبحار. خامساً: كونسولة القائد (القبطان) والمناورات وهي شبيهه بكونسولة الدومان ولكن يتم إستخدامها أثناء المناورات الضيقة بواسطة قبطان الحاملة كمناورة الرباط على الرصيف والمُغادرة وكذا يُمكن إستخدامها أثناء إستقبال وإنزال الوسائط (مركبات الإنزال) بالبحر. سادساً: لوحة الأنوار الملاحية ومنها يتم التحكم في الأضواء الملاحية التي تُستخدم أثناء الإبحار ليلاً. أنظمة القيادة والتحكم: نظام المعلومات وقيادة العمليات والسيطرة طراز SIC 21 Command & Control Information System من الجيل الجديد. ويوفر للحاملة العلم الكامل بتفاصيل العمليات عن طريق أنظمة إتصالات متكاملة تربطها بباقي القوات حيث يعمل على تبادل المعلومات وتقييم مسار العمليات وأيضاً إدارة الخدمات اللوجيستية وهو نفس النظام العامل على حاملة الطائرات المقاتلة الفرنسية شارل ديجول ويتواجد في مركز قيادة العمليات المشتركة. هو من إنتاج شركة Thales الفرنسية . نظام إدارة المعارك: نظام إدارة المعارك المُتكامل من طرازSenit 9 والذي يعتبر قلب الحاملة ويتكون من نظام مُعالجة البيانات ونظام مُراقبة الأسلحة وأنظمة الملاحة ومجموعة مُتكاملة من أنظمة الإستشعار. ويتولى إدارة جميع ما سبق وإقتراح قرار الرد السريع على الأخطار والعدائيات المختلفة. يتواجد النظام في برج القيادة والدفاع، وهو من إنتاج شركة DCNS الفرنسية للصناعات البحرية.
  12. المواصفات العامة: الطول: 199 متر العرض: 32 متر الغاطس: 6.5 متر إرتفاع الحاملة: 58 متر مساحة كامل السطح: 6368 متر2 الإزاحة: 22 ألف طن السرعة القصوى: 33.3 كم/ساعة المدى: 20.3 ألف كم على سرعة 27.7 كم/ساعة البقائية: 30 يوم بمدى إبحار يبلغ 18 ألف كلم على سرعة 27.7 كلم/ساعة كما يُمكن البقاء في البحر حتى 70 يوماً بإستخدام السرعات المحدودة البالغة 7.4 إلى 9.2 كلم/ساعة الطاقم: 180 فرد قدرات الإعاشة اليومية: إن الميسترال مُجهزة على أعلى مستوى بكل وسائل الحياة والمعيشة التقليدية وحتى الترفيهية. فهي توفر للطاقم والقوات المُحملة أقصى درجات تحمل المهام طويلة الأمد كما تتضمن قاعات للإجتماعات، صالات للإستراحة، قمرات للمبيت، مطابخ حديثة، قاعات للطعام، مُستشفى عالية التجهيز، صالة للألعاب الرياضية وصالة تدريب للوحدات الخاصة والدفاع عن النفس؛ كما يُمكن إستخدام مساحة سطح الطيران لتنفيذ رياضة العدو (مُحيط السطح يعادل تقريباً ملعب كرة قدم) وطوابير اللياقة البدنية كما يوجد بالحاملة منظومة الإزاعة الترفيهية التي تشمل عدد 7 مُستقبل قنوات تليفزيونية فضائية ووحدة إستقبال قنوات راديو فضائية. تسع قدرات الإعاشة القياسية للحاملة لإستيعاب عدد 658 فرد بعدد 80 قمرة للطاقم تسع 187 فرد بالإضافة إلى عدد 132 قمرة للقوات المُحملة تسع 481 فرد (إقامة كاملة). هذا ويُمكن زيادة عدد القوات المُحملة عند الحاجة مع تقليص فترة الإقامة. قيادة الحاملة والتشكيل المُرافق لها: يُكلف بهذه المُهمة قبطان الحاملة المعروف أيضاً بقائد الحاملة والذي يُطلق عليه باللغة الإنجليزية Commanding Officer (The Captain). أما المهام الثقيلة الموسعة، فتتطلب وجود قائد آخر برتبة كبيرة ليتولى قيادة التشكيل بأكلمه بينما يتفرغ القبطان في هذه الحالة لقيادة الحاملة فقط. الهيكل التنظيمي للحاملة: 1- جزيرة الحاملة: وهو مبنى يقع في الجانب الأيمن لسطح الحاملة مُثبت عليه جميع رادارت وأنظمة إستشعار الحاملة ومزود بثلاثة أبراج على النحو التالي: – برج الملاحة: يتواجد في مُقدمة الجزيرة ويحتوي بداخله على مركز توجيه وقيادة الحاملة الرئيس. – برج القيادة والدفاع: يتواجد في مُقدمة الجزيرة أعلي برج الملاحة وهو البرج المخصص لقائد الحاملة وموظفيه ويتم من خلاله إدارة العمليات كما يحتوي بداخله على نظام إدارة معارك الحاملة. – برج الطيران: يتواجد في مُؤخرة الجزيرة وهو مُكون من طابقين ومخصص للتحكم في العمليات الجوية بالتنسيق والتعاون مع المحطات الأرضية. 2- سطح الحاملة: يحتوي سطح الحاملة على 6 نقاط رئيسة مُخصصة لإقلاع وهبوط المروحيات، ويُتيح إمكانية إقلاع 6 إلى 10 مروحيات في وقت واحد. هذا ويتواجد على يمين السطح رافعة تعمل على رفع المروحيات لخدمة عملية الصيانة ومصعدين مُخصصين لرفع وإنزال المروحيات من السطح وإلى الحظائر (الهناجر) والعكس. يعمل على سطح الحاملة طاقم مُتخصص في إدارة عمليات الإقلاع والهبوط في النهار والليل. 3- أسفل السطح / باطن الحاملة: يتكون باطن الحاملة من قسمين كل قسم منهما مُكون من عدة طوابق على النحو التالي: أولاً: القسم الأمامي: 1- الطابق الأرضي: ويحتوي بداخله على قمرات مبيت الطاقم والجنود 2- الطابق الأول: ويحتوي بداخله على أسرة ثنائية الطوابق وقسم للخدمات الطبية تابع لمُستشفى الحاملة 3- الطابق الثاني: ويحتوي بداخله على مركز قيادة العمليات المشتركة ويتواجد فيه نظام القيادة والسيطرة 4- الطابق الثالث: ويحتوي بداخله على مُستشفى عالية التجهيز وغرف الطعام 5- الطابق الرابع: ويحتوي بداخله على صالات الإستراحة والخدمات والصالات الرياضية ثانياً: القسم الخلفي: 1- الطابق الأرضي: وهو مقسم إلى قسمين حيث يحتوي القسم الخلفي منه على منفذ إنزال وإستقبال الوسائط (مركبات الإنزال البحرية) بينما يحتوي القسم الأمامي منه على هانجر المركبات المُخصصة للعمليات البرية ومخزن الذخيرة 2- الطابق الأول: ويحتوي بداخله أيضاً على هانجر المركبات المُخصصة للعمليات البرية 3- الطابق الثاني: ويحتوي بداخله على هانجر المروحيات
  13. [ATTACH]34162.IPB[/ATTACH] تعتبر “ميسترال” سفينة هجوم برمائي وقيادة وحاملة للطائرات المروحية من إنتاج شركة DCNS الفرنسية للصناعات والخدمات البحرية بالشراكة مع شركة STX France. لقد صُممت في الأصل للعمل بالقوات البحرية الفرنسية والتي إمتلكت منها 3 حاملات هي Mistral L9013 و Tonnerre L9014 و Dixmude L9015، كما تُعدّ ثاني أكبر قطعة بحرية فرنسية بعد حاملة الطائرات المُقاتلة Charles de Gaulle. هذا وتم تصميم 3 فئات من الحاملة ميسترال بإزاحات مُختلفة حسب رغبة الزبون. تعاقدت روسيا في عام 2011 على الفئة المتوسطة من الميسترال بعدد حاملتين بمواصفات خاصة تناسب العمل في المناطق القطبية وتم تسميتهما Sevastopol وVladivostok. تم من ثم وقف الصفقة في عام 2014 بعد أحداث جزيرة القرم والغضب الدولي من التدخل الروسي في أوكرانيا وتبع ذلك قرار فرنسي بإلغاء التعاقد نهائياً في عام 2015. عرضت فرنسا بعد ذلك الحاملتين للبيع مع رد ثمن الصفقة للجانب الروسي، فلم تفوت مصر الفرصة وطلبت التعاقد عليهما مُعتمدة في ذلك على ثقل علاقاتها بفرنسا وروسيا. وبالفعل تم التعاقد الرسمي في تشرين الأول/أكتوبر من العام 2015 مع طلب تعديل الحاملات بالمواصفات المصرية والإتفاق على تأمين الحاملات فنياً (الصيانة) لمدة عامين. هذا وتم إعادة تسمية الحاملة Sevastopol إلى جمال عبد الناصر وحملت الرقم التسلسلي 1010 والحاملة Vladivostok إلى أنور السادات وحملت الرقم التسلسلي 1020. خضع طاقم الحاملات لعملية تدريب مُكثفة إستمرت لمدة 4 أشهر فقط في حين أن المُعتاد هو أن يستمر التدريب لمدة 8 أشهر أو سنة كاملة، الأمر الذي أثار إندهاش الفرنسيين وإعجاب قائد القوات البحرية الفرنسية على وجه الخصوص الذي أشاد بأداء الطاقم المصري وإستيعابه للتكنولوجيا الحديثة في وقت قصير. تسلمت مصر الحاملة الأولى جمال عبد الناصر رسمياً في صباح يوم الخميس الموافق 2/6/2016 وهي تخدم الآن في الأسطول المصري الجنوبي بالبحر الأحمر الكائن مقره في مدينة سفاجا، وتم إستلام الحاملة الثانية أنور السادات رسمياً في صباح يوم الجمعة الموافق 16/9/2016 وتخدم في الأسطول المصري الشمالي بالبحر المتوسط الكائن مقره في مدينة الأسكندرية. لم تدخل الحاملات المصرية الخدمة الفعلية بكامل طاقتها حتى الآن وذلك لأنها لا تزال قيد التجهيز حيث جاري التفاوض على الأنظمة الدفاعية والتسليحية الخاصة بها وبعض الأنظمة الإلكترونية والتي تشمل أنظمة الحرب الإلكترونية بالإضافة إلى التفاوض على إقتناء مروحيات حديثة من فرنسا وروسيا للعمل على متنها. بإمتلاك مصر حاملات الميسترال، دخلت البحرية المصرية تصنيف بحريات Green Water Navy أي البحريات القادرة على العمل في نطاق سواحل الدولة Nation’s Littoral Zones والمحيطات الواقعة في النطاق الإقليمي Open Oceans of The Surrounding Region. حولت الميسترال البحرية المصرية من قوة دفاعية إلى قوة هجومية قادرة على القيام بعمليات الهجوم البرمائي الثقيلة خارج حدود البلاد بقدرة غير مسبوقة على نقل أعداد كبيرة من الجنود والدبابات والمدرعات والمروحيات المُختلفة لإستخدامها في عمل هجوم برمائي مُوسع على سواحل العدو مع قدرة عالية في دعم كل هذه القوات بالمؤن والعلاج أثناء العمليات القتالية لفترات طويلة . جعلت لمصر زراع طويلة في مواجهة العدائيات الإقليمية الحالية في نطاق البحر المتوسط والبحر الأحمر، وتُعد أبرز هذه التهديدات ليبيا التي تحوي بؤر إرهابية تهدد الأمن القومي المصري لذا يُمكن إستخدام حاملات الميسترال لتنفيذ عمليات علي سواحلها بالتنسيق والتعاون مع الحكومة الليبية. وكذا أزمة اليمن ودعم عمليات عاصفة الحزم إذا لزم الأمر؛ هذا ويمكن الإستعانة بالميسترال مع القطع البحرية المُرافقة لإستخدامها في حماية حقول غاز البحر المتوسط التي تم إكتشافها مؤخراً ومنطقة قناة السويس وكذا تأمين مضيق باب المندب. فئات الحاملة Mistral: 1- الفئة Mistral 170: وهي الفئة الأصغر حجماً، تبلغ إزاحتها 14 ألف طن وطولها 169 متر وعرضها 30 متر ومداها 11 ألف كلم على سرعة 27.7 كلم/ساعة وتصل سرعتها إلى 37 كلم/ساعة. تبلغ مساحة مركز قيادتها 400 متر2 مع قدرة إستيعاب 100 فرد منأفراد القيادة، وتحتوي على 5 نقاط هبوط للمروحيات ويمكنها حمل عدد 10 مروحيات ثقيلة وأكثر من 30 مركبة وأكثر من 500 فرد مقاتل. هذا وتحتوي على مُستشفى مزودة بعدد 30 سرير كما يمكنها حمل 150 طن من الذخائر. 2- الفئة Mistral 215: وهي الفئة الأكبر حجماً، تبلغ إزاحتها 29 ألف طن وطولها 215 متر وعرضها 36 متر ومداها 20.3 ألف كلم على سرعة 27.7 كلم/ساعة وتصل سرعتها إلى 37 كلم/ ساعة. تبلغ مساحة مركز قيادتها 800 متر2 مع قدرة إستيعاب 200 فرد من أفراد القيادة، تحتوي على 7 نقاط هبوط للمروحيات منها نقطة مُخصصة لحمل مروحية ثقيلة بوزن 35 طن ويمكنها حمل عدد 12 مروحية ثقيلة بوزن 16 طن وأكثر من 60 مركبة وأكثر من 900 فرد مقاتل. هذا وتحتوي على مُستشفى مزودة بعدد 69 سرير كما يمكنها حمل 400 طن من الذخائر. 3- الفئة Mistral 200: تُعرف أيضاً بإسم BPC-210 وهي الفئة المتوسطة التي تنتمي إليها الحاملات العاملة بالبحرية الفرنسية وكذا حاملتي الطائرات المصرية جمال عبد الناصر وأنور السادات والتي سيتم تفصيل مواصفاتها وقدراتها في الجزء الثاني. تحياتي
  14. عاجل // الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة نائب رئيس الاتحاد الافريقي عين قادة الاتحاد الافريقي الرئيس عبد العزيز بوتفليقة نائبا للرئيس الجديد للاتحاد الذي انتخب الرئيس الغيني الفا كوندي اليوم الاثنين اديسا ابابا رئيسا جديدا للاتحاد الافريقي برسم سنة 2017 خلفا للرئيس التشادي ادريس ديبي اتنو وتضمن منطقة غرب افريقيا رئاسة الاتحاد الافريقي الى غاية القمة المقبلة طبقا لنظام التناوب حيث اتفقت دول المنطقة على ترشيح الغيني الفا كوندي ويشارك الوزير الاول عبد المالك سلال في اشغال الندوةبصفته ممثلا لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة . وأشاد قادة الدول الإفريقية بالحنكة التي يتمتع بها الرئيس الجزائري ونظرته الاستشرافية الثاقبة، معتبرين أنه الأنسب لتولي هذه المهام حتى تستفيد القارة من خبرته وأفكاره قصد تنمية وتطوير القارة. المصادر : https://www.elbilad.net/article/detail?id=65786 قادة أفارقة يختارون بوتفليقة نائبا لرئيس اتحاد القارة - الصوت الآخر
  15. المهام: 1- حاملة طائرات مروحية: تمتلك الميسترال قدرة كبيرة على حمل المروحيات المُختلفة حيث تم تخصيص سطح يبلغ مساحته 5200 متر2 مُجهز بـ6 نقاط هبوط لمروحيات من جميع الأنواع مُتضمنة نقطة هبوط أمامية مُخصصة لمروحية ثقيلة تزن 35 طن ومصعدين لرفع المروحيات للسطح وإنزالها إلى الحظائر الداخلية البالغ مساحتها 1800 متر2 والمُجهزة بورش مُخصصة للفحص والصيانة. هذا وتستطيع الحاملة تخزين عدد 12 – 20 مروحية في حظائرها وقد يزيد العدد في حالة الإعتماد على المروحيات الخفيفة فقط مع قدرة إستيعاب المروحيات المُرتفعة كالكاموف 52 وتخزينها في الحظائر المُصنعة خصيصاً لإستيعابها. 2- العمليات البرمائية: منحت الحمولة الضخمة للميسترال قدرات ثقيلة في العمليات البرمائية المُختلفة حيث تم تخصيص مساحة تبلغ 2650 متر2 توفر قدرة حمل 481 جندي بتجهيز كامل للإعاشة للمهام طويلة الأمد وحتى أكثر من 700 جندي للمهام قصيرة الأمد، إلى جانب قدرة حمل 200 طن من الذخائر بالإضافة إلى 13 دبابة طراز أبرامز و58 مركبة. في حالة عدم تحميل وسائط (مركبات إنزال بحرية)، يُمكن زيادة عدد دبابات أبرامز إلى 24 دبابة، كما يُمكنها في حالة عدم تحميل مروحيات أن تحمل عدد يصل إلى 123 مركبة و13 دبابة طراز أبرامز؛ ويزداد عدد الدبابات في حالة تحميل الفئات الخفيفة. هذا وتم تجهيز السطح السفلي للحاملة بثلاثة مركبات إنزال على النحو التالي: – 2 مركبة إنزال طراز CTM NG من إنتاج شركة DCNS الفرنسية بالشراكة مع شركة STX France، تعمل بثلاثة محركات ديزل تولد قوة دفع قدرها 2011.5 حصان ويبلغ طولها 26.5 متراً وعرضها 6.5 متراً وسرعتها 22.7 كم/ساعة وأكثر من 25 كلم/ساعة بدون حمولة. هذا ويُمكنها حمل 65 طناً من المركبات والمعدات، كما يُمكنها حمل دبابة خفيفة أو 2 مركبة ثقيلة خلاف الجنود، ورشاشين ثقيلين عيار 12.7 مم. – مركبة إنزال طرازL-CAT EDAR من إنتاج شركة CNIM الفرنسية. تُعرف بسفينة الإنزال البرمائي السريعة وتعمل بأربعة محركات ديزل طراز MTU 12V 2000 M93 تولد قوة دفع قدرها 7187.7 حصان ويبلغ طولها 30 متراً وعرضها 12.6 متراً وسرعتها 33.3 كم/ساعة بالحمولة القصوي و55.5 كم/ساعة بدون حمولة. أما مداها فيبلغ 926 كلم أو 1296.4 كلم حسب الحمولة؛ هذا ويمكنها حمل 80 طناً من المركبات والمعدات والجنود كما يُمكنها حمل دبابة ثقيلة كالدبابة M1A1 Abrams العاملة بالجيش المصري. يُمكن تزويدها بأسلحة تعمل بالتحكم عن بُعد. تحمل الميسترال أيضاً 4 قوارب سريعة قابلة للنفخ Rigid Hulled Inflatable Boat يتم إنزالها ورفعها من 4 منافذ قابلة للفتح والإغلاق في جانبي الحاملة عن طريق آلة شبيهة بالونش يُطلق عليها منظومة الإطلاق والإسترداد LaunchAndRecovery System كما يُمكن إضافة المزيد من هذه القوارب وتخزينها في الهناجر وإنزالها إلى البحر من الطابق السفلي عند الحاجة. هذا ويُمكن إستخدام القوارب سالفة الذكر في العمليات البرمائية وكذا العمليات الخاصة. 3-القيادة: تحتوي الميسترال على مركز قيادة العمليات المشتركة Command of Combined and Joint Operations المُخصص له مساحة تقدر بحوالي 800 – 850 متر2 والمزود بمقاعد لإستيعاب عدد 150 إلى 200 فرد من أفراد القيادة/العسكريين والذي يوفر ظروف عمل مُشابهة لتلك الخاصة بمراكز القيادة الأرضية. هذا ويساعد الحاملة على القيام بهذه المهام تجهيزاتها الإلكترونية الثقيلة المُتمثلة في أنظمة القيادة والسيطرة وربط المعلومات و أنظمة الإتصالات سواء التقليدية أو بالأقمار الإصطناعية ووصلات البيانات؛ لذا تعتبر الميسترال مركز قيادة بحري مُتنقل قادر على قيادة أسطول ضخم من القطع البحرية وكذا توجيه الطائرات أثناء العمليات المُختلفة. 4- مُستشفى بحرية: تحتوي الميسترال على مُستشفى متطورة تبلغ مساحتها 750 متر2 وهي مُستشفى متعددة الأقسام مزودة بعدد 69 سرير طبي وغرفتين للعمليات وغرفة أشعة إكس وأحدث أجيال الماسحات الإشعاعية وقسم للأسنان. هذا ويُمكن تعزيز قدرات المُستشفى من خلال إستغلال هانجر المروحيات كما يمكن زيادة مرافقها بإضافة وحدات ملاجئ لتوفير قدرة دعم طبي تُعادل مستشفى خاصة ببلدة تبلغ كثافتها السكانية 30 ألف نسمة وذلك لخدمة العمليات البرمائية الموسعة وكذا عمليات الإنقاذ والإخلاء أثناء الكوارث. 5- عمليات الإغاثة الإنسانية: تمتلك الميسترال تجهيزات وقدرات عالية تؤهلها للقيام بالمهام غير القتالية المُتمثلة في عمليات الإغاثة الإنسانية Non War Operations Huminitarian Support وإدارة الأزمات كتقديم الدعم أثناء الأزمات والحوادث والأوبئة والكوراث الطبيعية، ويدعمها في ذلك قدرتها على حمل أعداد كبيرة من الأفراد وقدراتها على إستيعاب اللاجئين خلاف قدرات النقل الثقيل للمنقولات المُختلفة كالبضائع والأدوية والأغذية، بالإضافة إلى تقديم خدمات العلاج. هذا وتتم عملية الإغاثة الإنسانية عن طريق التمركز في الموانيء أو بإستخدام المروحيات والوسائط (مركبات الإنزال) والقوارب السريعة القابلة للنفخ RHIB. الطاقة: – 3 مولدات ديزل رئيسة طراز Main Diesels-Alternators 16 V32 تولد طاقة إجمالية قدرها 19511.5 حصان من إنتاج شركة Wärtsilä الفنلندية. – مولد ديزل مساعد طرازAuxiliary Diesel-Alternator 18V200 يولد طاقة قدرها 4023 حصان من إنتاج شركة Wärtsilä الفنلندية. – مولد ديزل للطوارىء من النوعSDMO Emergency Diesel-Alternator يولد طاقة قدرها 1072.8 حصان من إنتاج شركة SDMO الفرنسية. الدفع: – تُعد الحاملة ميسترال أول سفينة فرنسية الصنع تعمل بالكامل بنظام دفع كهربائي حيث تستخدم نظام دفع مُشابه للنظام العامل على السفن السياحية Cruise Ships وذلك على النحو التالي: أولاً: مُكونات منظومة الدفع: – 2 محرك كهربائي مُزود بمراوح ذات دفع موجه تُعرف بالمرواح الأفقية التوجيه والتي تمنح الحاملة قدرة عالية على المناورة طرازMermaid Azimuth Thrusters يولد قوة دفع إجمالية قدرها 19040 حصان وهو من إنتاج شركة Rolls-Royce البريطانية. – 2 نظام دفع كهربائي أمامي من النوعBow Thruster يولد قوة دفع إجمالية قدرها 2011.5 حصان ويعمل على دعم تنفيذ المناورات الصعبة. – نظام دفع إضافي يعمل بالديزل أو بالغاز. ثانياً: طبيعة عمل منظومة الدفع: 1- نظام الدفع الرئيس Main Propulsion System عبارة عن نظام دفع كهربائي يعتمد على محركات الديزل أو الغاز المُتصلة بالمولدات في توليد الطاقة الكهربائية التي تستخدمها المُحركات الكهربائية في تحريك مراوح دفع (رفاصات) الحاملة. 2- نظام الدفع الإضافي ويعمل بمُحركات ديزل أو مُحركات غازية توربينية، ويُستخدم عند الضرورة بجانب نظام الدفع الرئيس لزيادة مُعدل التسارع وكذا الوصول لأقصي سرعة مُمكنة. هذا ويُمكن إستخدامه بمُفرده في حالات الطوارىء عند تعطل نظام الدفع الرئيس أو فشل العمل به لأي سبب من الأسباب.
  16. قال البيت الأبيض، إن الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، سيتحدث هاتفيا مع الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الاثنين، حسبما ذكرت وكالة رويترز فى خبر عاجل لها. البيت الأبيض: ترامب سيتحدث هاتفيا مع الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم - اليوم السابع
  17. سبعة وثامنهم قيادي في لواء التوحيد هل هم من اغتالوا "حجي مارع" - رفعت أقلام اغتيال الأيقونة الثورية "عبد القادر الصالح" وجفت صحفه.. هكذا ظنّ أكثر السوريين، وهكذا كان حال "القضاء" المحسوب على الثورة وهو يحاول "لفلفة" قضية، ما تزال حتى الآن ورغم مضي أزيد من 3 سنوات عليها جرحا نازفا، وما يزال "دم الضحية" فيها "فماً يظل عن الثأر يستفهم". "زمان الوصل" وضمن سعيها الدائم لاستجلاء الحقائق والبحث عن الأسباب والأشخاص، عثرت عبر مصادرها على محاضر تحقيق "رسمية" صادرة عن الجهات القضائية التابعة لـ"الجبهة الإسلامية"، وتحديدا لـ"لواء التوحيد" الذي صنع "الصالح" اسمه – أي اسم هذا اللواء- بجهده وإقدامه، وعمّده بدمه، ليكون لـ"قضاء" هذا اللواء كلمة أخرى في تضييع أو المساهمة بتضييع آثار جريمة اغتيال "حجي مارع". تظهر محاضر التحقيق وجود خيط خفيّ لقصة مجموعة من ثمانية أشخاص بينهم واحد كان يعمل في مدرسة المشاة، وعلى تماس مع "حجي مارع"، فضلا عن قرابته للشخص الذي تمت تسميته قائدا عسكريا للواء التوحيد بعد اغتيال "حجي مارع". المدعى عليهم في القضية مجموعة معظم أفرادها متورطون بالفساد والعمالة للنظام والتصرفات اللامشروعة، قانونيا وأخلاقيا. إفادات المجموعة وبينهم نساء تظهر اتصالات مع النظام وتورطاً في ما يشبه اختراقاً أمنياً لفصائل الثورة وبيئتها وحواضنها. لكن اللافت أن المحاضر تتعرض لقضية اغتيال "حجي مارع" لكن التحقيقات لا تغوص في العمق، ما يثير تساؤلات عن سبب التعامي عن وجود ارتباط بين المجموعة وقضية الاغتيال الكبيرة التي ضربت الثورة في حلب بمقتل. زمان الوصل تحاول فكّ اللغز، وتعرض للقضية بالبحث والاستقصاء وفق مستندات باتت بحوزتها. التفاصيل البداية كانت عندما سمع أحد أبو محمود سكري - قتل بعد أن أبلغ المكتب الأمني عن ماشاهد وسمع - مشادة كلامية بين عمار عساف وهو قائد سابق للشرطة العسكرية التابعة للواء التوحيد - الفرع رقم 3 - مقر الفرع داخل مدرسة المشاة، وبين امرأة تدعى ملك أوزون، أمام منزل الأخيرة، حيث كانت ملك مرتبكة وسط اتهام عمار لها بأنها شبيحة وتعمل مع النظام، معللا بذلك استملاك منزليها لصالح لواء التوحيد.. وعندما احتد النقاش طلبت ملك من عمار الدخول للحديث داخل المنزل وطلبت من أبومحمود السكري مرافقتهما خوفا من عمار... وفي الداخل قال عمار "أنتم شبيحة ولكم علاقة مع (هلال هلال) أمين فرع الحزب" وهو ما أنكرته "ملك". يروي المصدر: بعد أن أنكرت "ملك" اتهامات عمار، قال لها بأن شقيقتها "وفاء أوزون" قامت بإقناعه بتشغيل زوجها "عبدالرحمن فاعل" بأعمال التحميل في مدرسة المشاة، بهدف تزويد زوجته "وفاء" عن أماكن الاجتماعات السرية، وهو ماحصل حيث أرسل لزوجته معلومات عن مدرسة المشاة بحلب، وفي اليوم الذي تواجد عبدالقادر صالح ومجموعة من الثوار في المدرسة قامت وفاء من خلال معلومات زوجها بإبلاغ مخابرات النظام، حيث نفذت طائراته غارت على المدرسة قتل على أثرها حجي مارع. وعندما رفضت "ملك أوزون" اتهامات عمار لها أخرج هاتفه المحمول ليريها صورة شقيقتها "وفاء" وهي بجانب (العقيد محمود شاهين) المقرب جدا من عائلة "اوزون"، وهو بحسب المصدر كان قائدا لقطاع (الإذاعة - سيف الدولة) التابع لقوات النظام، فما كان من ملك إلا أن غيرت الموضوع وقالت إنها أتت لتبيع منزليها. تابع المصدر: قال عمار لها أنه سيقوم بمسح ما هو موجود على هاتفه النقال ويعطيها المنزل مقابل أن يتزوج شقيقتها "وفاء"، بعد أن يطلقها من زوجها. فردت عليه بأن "وفاء" موجودة مع زوجها في تركيا التي سافر إليها بعد عملية اغتيال "عبدالقادر الصالح" فتعهد عمار بأن يطلقها من زوجها في تركيا ويعيدها إلى "تل رفعت" ليتزوج منها وهو ما وافقت عليه "ملك" ولكن بشرط ان تأخذ رأي اختها "وفاء". وبحسب المصدر فإن عملية زواج "عمار عساف" من "وفاء أوزون" تمت رغم أن زوج الأخيرة "عبد الرحمن فاعل" الذي تم تعيينه من قبل في مدرسة المشاة بهدف تقديم المعلومات رفض تطليقها..! بعد تبليغ الشاهد أبو محمود السكري المكتب الأمني بما سمع، تم اعتقال ملك من جانب أحرار الشام، وحقق معها شخص يدعى "عبدالكريم"، فتبين له بحسب المصدر أنه تم تكليف "ملك أوزون" بتاريخ 1-10-2014 وتحت رقم 277 بمهمة التواصل مع العصابات "الإرهابية المسلحة" لجمع المعلومات، من قبل أمين فرع الحزب احمد صالح ابراهيم، وأن لدى "ملك أوزون" مهمة من فرع الحزب وبطاقتها الحزبية رقمها "4184806". كما تبين أنه بتاريخ 4-6-2014 صدر أمر بعمل شقيقها "عماد اوزون" لصالح فرع الحزب من قبل أمين فرع حزب البعث احمد صالح ابراهيم، وقبلها، أما بتاريخ 17-2-2013 تقدمت ملك اوزون بطلب زيارة الى رئيس فرع الشرطة العسكرية بحلب لزيارة ابنها احمد مقرش بجرم اشتباه. ويتابع المصدر: بناء على البحث والتحقيق وجد "عبد الكريم" أدلة تدين "ملك" مع عدد من اﻷشخاص بالتورط بعملية اغتيال عبد القادر الصالح, فقام بإعطاء أمر بالقبض على "ابو وحيد إغاثات" و"ابو احمد البيبي" والقبض على "عمار عساف"، الذين هربوا إلى مناطق النظام... النهاية أهمل التحقيق ثم المحكمة خيط اغتيال حجي مارع، وركز على عمالة المتهمين للنظام، وتعاطي بعض المشروبات الكحولية حيث أصدرت المحكمه حكمها ببراءة عمار وسجن آخرين سجن مؤقت والبحث عن الفارين.. وحفظ التحقيق... - See more at: سبعة وثامنهم قيادي في لواء التوحيد هل هم من اغتالوا "حجي مارع" اخبار سورية - زمان الوصل - See more at: سبعة وثامنهم قيادي في لواء التوحيد هل هم من اغتالوا "حجي مارع" اخبار سورية - زمان الوصل
  18. [ATTACH]32405.IPB[/ATTACH] أعلن الديوان الملكى السعودى، اليوم،السبت، وفاة الأمير بدر بن سلمان بن سعود بن عبد العزيز آل سعود. وقال الديوان المكلى فى بيان له "انتقل إلى رحمة الله تعالى، صاحب السمو الملكى، الأمير بدر بن سلمان بن سعود بن عبدالعزيز آل سعود، وسيصلى عليه ـ إن شاء الله ـ يوم غد الأحد الموافق 26 / 3 / 1438هـ، بعد صلاة العصر فى جامع الإمام تركى بن عبدالله بمدينة الرياض". وتابع:"تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه وأسكنه فسيح جناته، إنا لله وإنا إليه راجعون".
  19. الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يصل إلى الإمارات [ATTACH]30777.IPB[/ATTACH] وصل إلى البلاد اليوم الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة في زيارة رسمية تستغرق يومين يحضر خلالها احتفال الدولة بمناسبة اليوم الوطني ال 45 . كان في استقبال فخامته لدى وصوله مطار الرئاسة في أبوظبي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة . وأجريت لفخامة الرئيس المصري مراسم استقبال رسمية حيث عزفت الموسيقى السلامين الوطنيين لجمهورية مصر العربية ودولة الإمارات العربية المتحدة .. فيما أطلقت المدفعية 21 طلقة تحية لضيف البلاد. بعدها صافح فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي مستقبليه من الشيوخ والوزراء وكبار المسؤولين في الدولة في حين صافح صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان كبار المسؤولين المرافقين للرئيس المصري. كما كان في الاستقبال معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية وسمو الشيخ سرور بن محمد آل نهيان وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية وسمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان وسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة ومعالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان عضو المجلس التنفيذي. ويرافق الرئيس المصري عدد من الوزراء وكبار المسئولين. البيان
  20. تعليقاً على بعض المعلومات التى نشرت فى موضوع "مصر وبرنامج الصوريخ الاستراتجية واسلحة الردع" بعض المعلومات أثارت فى الشغف لبعض التفاصيل فبحثت ووجدت المقال تالى : عصام حسين يكشف أسرار عملية " أبو غزالة" كوندور؟! متي يعود عالم الصواريخ "البطل" عبد القادر حلمي ؟! عبد القادر حلمي أسهم في تفجير الصواريخ الصهيونية قبل، وأثناء إنتصار أكتوبر.. ثم تدرب بمصنع قادر، وتم زرعه في كندا قبل وصوله لأمريكا ونجح في إنقاذ "مكوك الفضاء ديسكفري" من الإنفجار فاصبح أهم خبير في الصورايخ. ** المشير أبوغزالة "الأب الروحي" للمشروع الذي حول أنظمة الردع الصاروخية "حيتس" الصهيونية و "باتريوت"الأمريكية إلي ألعاب أطفال .. فطرده المخلوع ركوعاً لواشنطن!! [v" الكرامة " الأسبوعية - العدد 317 – صفحة 8 خلد المؤرخين الفيلة التي رافقت الغزو القرطاجي لإيطاليا بقيادة "هانيبال" عام 218 قبل الميلاد.. لكن الجميع أهمل دور الطلائع السرية للمعلومات لقوة هانيبال..كما نجح سيد المغول"جنكيز خان" في غزو أوروبا في القرن الثالث عشرة بواسطة عملائه المحليين المتنكرين كتجار، أو عمال.. وبعد عشرات السنوات قال "جون تشرشل " أول دوق لمارلبورو: لا يمكن ان تنجح في أي حرب بدون إستخبارات جيدة، ومبكرة.. وهذه المعلومات لا يمكن الحصول عليها دون تكلفة غالية. وبين " محمد علي.. وجمال عبد الناصر.. ومصطفي مشرفة.. وسميرة موسي.. ورافت الهجان.. وجمعة الشوان.. وعبد القادر حلمي" نسيج سندسي مصري، مطرز بأصداف الحلم ، والعلم من أجل تحديث مصر، ونهضتها.. وإعلاء ريادتها الحقيقية في المجال العلمي والعسكري. بينما يؤكد المشهد الراهن سياسياً، وقانونياً، وقضائياُ إدمان الركوع ، نتيجة عدم فهم المعني العميق لمقولة " ونستون تشرشل ": لا صداقات دائمة، ولا عدوات دائمة.. ولكن مصالح دائمة." وهو ما اتضح بعد الإنبطاح السداح مداح لـ " قضية التمويل الأجنبي"، وشرخ قلعة إستقلال القضاء بعد ان كانت حصينة؟! في الوقت نفسه لا تبخل امريكا عن الدفاع عن رعاياها الجواسيس حول العالم ولو بمخالفة القوانين الدولية والتعدي علي سيادة الدول.. أيضاً إسرائيل الصهيونية لا تتخلي عن رفات موتاها لعشرات السنين.. بينما النظام المخلوع أهان ابطال مصر.. وتخلي عنهم ، ولم يكلف النظام الحالي نفسه بالسؤال عن مصير عالم الصواريخ المصري المتشبع وطنية حتي النخاع العالم الدكتور "عبد القادر حلمي" الذي حاول تصديرمواد صواريخ أمريكية لمصر.. وتم سجنه، ورغم إنقضاء مدة عقوبته ، وخروجه من السجن لم تحتضنه مصر!! أخطرعالم صواريخ قليلون يعرفون الدكتور "عبدالقادر حلمي" الرجل المهم، واللغز في ملفات المخابرات.. وكثيرون يرفعون القبعة تقديرا لـ "حلمي" في سلاح هندسة الصواريخ بالجيش المصري.. لأن ملفه ثري بالإنجازات، والمهام، والعمليات الخطرة والوطنية، حيث ولد في مركز"مالوي" بمحافظة إلمنيا.. وتخرج فى الكلية الفنية العسكرية عام 1970، وكان ترتيبه الأول في تخصصه، واستقال حلمى من القوات المسلحة المصرية في 1975م، وتم الدفع به للعمل بمصنع قادر- أحد مصانع الهيئة العربية للتصنيع- لمدة 3 سنوات.. والتحق بمركز أبحاث الصواريخ بالجبل الأحمر، ومكث به حتى عام 1978، وكان صديق المشير"محمد عبد الحليم أبوغزالة" في سلاح المدفعية.. وشارك في تطوير الصواريخ.. ثم جنده المشير حينما كان بشغل منصب مدير المخابرات العسكرية، وغادر البلاد وتم زرعه في كندا، ومنها إنتقل إلى الولايات المتحدة عام 1979 إلى جامعة كالتك" الشهيرة، وعمل هناك بوكالة ناسا لأبحاث الفضاء بمركز الدفع الصاروخى، وهى الشركة التى تنتج صواريخ "بيرشنج وباتريوت". وساهم في أوائل الثمانينيات في اعادة تصميم محركات الدفع النفاث باستخدام الوقود الصلب للتغلب على مشكلة خزانات وقود "مكوك الفضاء ديسكفري" لمنع تعرضه للإنفجار مثلما وقع لـ "المكوك تشالنجر" وتمكن العالم المصري من الوصول إلى العمل في البنتاجون- وزارة الدفاع الأمريكية- وأصبح أهم خبير صواريخ هناك..وحمل الجنسية الأمريكية، وكان يعمل في شركة "تيليدين العسكرية " وكان يحمل تصريحا أمنيا سريا من الحكومة الأمريكية كأحد العلماء القادرين علي الاطلاع بالبرامج الدفاعية الأمريكية العالية السرية.. ودعم مصر بنسخة من كل ابحاث الصواريخ الباليستية بالتعاون من اللواء "أحمد حسام خيرت" الملحق العسكري المصري في سالزبورج النمسا. وسقط في ايد المخابرات الامريكية بعد قيامه بتهريب عدة أطنان من خام الكربون الأسود المعالج وهو مادة خاصة جدا تستخدم فى طلاء الصواريخ الباليستية مما يؤدى الى حجب رؤيتها عن أجهزة الرادار، ويقلل إحتكاكها بالغلاف الجوى بنسبة 20% وبالتالي: كيلو مترا إلى2000 كيلو متر. 1850رفع المدي القتالي للصواريخ للمصرية البالستية من ونجح في الحصول علي نسخ من تصميمات، ومخططات براءات إختراع عن قنابل التفجير الغازي "الأمريكية. FAE المعروفة إختصارا بـ " وأخطرعملياته ما عُرف بـ "الكوندور" التي غيرت كثيرا من خريطة الأمن القومي في الشرق الأوسط.. وأشهر إنجازاته مهمة ضرب صواريخ إسرائيلية، وإبطال مفعولها في أوقات حرجة تلت وسبقت حرب النصر أكتوبر1973م. بداية عام 1988 بدأت واشنطن فى إجراء تحقيقات فيدرالية حول ا "عبد القادر حلمى" بعد أن حصلت السلطات الأمريكية على معلومات استخباراتية من الموساد الإسرائيلى تفيد بمقابلات حلمى مع "المشير أبوغزالة" وذلك بعد أن نجح الموساد فى التنصت عليهما بمساعدة أحد العاملين فى فندق شهير كان أبو غزالة يقيم فيه أثناء زيارته لواشنطن حيث قام ذلك العامل بوضع أجهزة تنصت فى أطباق الشوربة الخاصة بأبوغزالة.. المخلوع يطرد المشير وفورفتح التحقيقات الأمريكية فى المعلومات الإسرائيلية، تم الحصول على إذن من محكمة أمريكية بالتنصت على مكالمات حلمى، كانت معلومات الموساد الإسرائيلى قد أشارت إلى قيام دبلوماسى مصرى يسافر باسمى " فؤاد محمد وفؤاد الجمل" ويلتقى بالدكتورحلمى احتمال أن يكون ذلك الدبلوماسى هو نفسه الشخص المسئول عن إدارة مكتب الصواريخ الباليستية فى مصر. في يونيو عام 1988م ألقت السلطات الأمريكية بكاليفورنيا القبض على عالم الصواريخ الأمريكي المصري " عبد القادر حلمي" بتهمة تجنيده من قِبل المشير الراحل "عبد الحليم أبوغزالة" وزير الدفاع المصري آنذاك للحصول على مواد هندسية لبرنامج الصواريخ المصري بدر 2000. الخطة الوطنية تم احباطها في يونيو 1988م عندما ألقي القبض على ضابط عسكري مصري في "بلتيمور" وحوكم بتهمة تحميل غير قانوني لشحنة "كربون" على متن طائرة نقل عسكرية متجهة للقاهرة.. بعد عام من التحقيقات اعترف حلمي بذنبه لتخفيف العقوبة في تهمة واحدة هي التصدير غير القانوني لنحو 420 رطل من الكربون-كربون. وقالت المحكمة أنه في 23 مارس قام الدبلوماسي المصري مع العالم عبد القادر حلمي بالطيران مع صندوقين زنه كل منها 200 رطل بالقياسات الانجليزية وتم وضع الشحنة في سيارة ديبلوماسية من السفارة وارسلها لمبني تابع للسفارة ثم شحنها الي المطار بسيارة ديبلوماسية مصرية إلي طائرة عسكرية مصرية. وبدأت شائعات تورط أبو غزالة تتسرب للصحف الامريكية ومارست امريكا ضغوط مختلفة على مصر عجلت بزيارة الرئيس "المخلوع مبارك" لإعادة ثقة واشنطن في مصر خلال رحلته في عام 1989 وعبر حينها "مبارك" انه مصدوم من تلميحات واشنطن بأن مصر متورطة فى السعى لإنتاج أسلحة كيماوية، وركز مبارك علي عدم امتلاك مصر لأسلحة كيماوية وتمت الاطاحة بأبو غزالة وتوليه منصب مساعدا للرئيس بسبب الربط بينه ومشروع الصواريخ.. وبسبب شعبيته الواسعة بين صفوف الجيش، ومع الجماهير.. وبعد إزاحة خطر أبو غزالة المحتمل عن الطريق، استطاع مبارك تدعيم سلطته، والقاء قضية عبد القادر حلمي وراء ظهره!! وتواصلت التحقيقات الامريكية ، حتى أصدر القضاة الامريكيون في 6 ديسمبر عام 1989حكما بحبس عبد القادر حلمي 46 شهرا في السجن، وتغريمه 359 ألف دولار ومصادرة نصف مليون دولار حصل عليها من صفقاته غير القانونية مع المصريين -حسب زعمهم- بعد أتهام السفارة المصرية باستخدام سيارتها وموظفيها وطائرات دبلوماسييها ومبانيها لنقل مواد كربونية وبعد ضبط .c-130الأفراد والشحنه في الطائره العسكرية المصرية وقال الإدعاء الأمريكي: أنها كانت دفعات من ضباط المخابرات المصرية عن طريق بنوك سويسرية، بينما "جيمس هوفمان" زميل حلمي الذي ساعد على التصديرفحـُكم عليه بالسجن 41 شهراً وبغرامة 7,500 دولار، أما القاضي الذي حكم في القضية في كاليفورنيا فوصف مخطط حلمي للحصول على مواد حساسة لصناعة الصواريخ الأمريكية بأنها "مؤامرة كبيرة ومعقدة ومتداخلة" طورتها مصر بدعم مالي من العراق. من جانبها أصرت الحكومة المصرية على الحصانة الدبلوماسية للضباط المصريين المتورطين، إلا أن حلمي تنكر له الجميع!! وقام الرئيس " المخلوع مبارك" بطرد المشير أبو غزالة من منصبه مباشرة بعد طلب المحكمة الأمريكية إستجواب المشير أبو غزالة في أبريل 1989م. المفاجأة كانت مع عدم وجود قانون يجرم ما قام به " حلمي " إلا أن السلطات الأمريكية قامت بسن قانون لتجريم فعله بعد شهور من التحقيقات معه.. وتمت محاكمته بأثر رجعي ؟! كواليس العملية كوندور فيما بعد تم استرداد "احمد حسام خيرت" بعملية بطولية دارت في وسط، وغرب اوروبا وتم إنقاذه مع أسرته من الاغتيال بعد حرب مخابراتية استهدفت طواقم دبلوماسية كاملة منها سفيرة مصر في النمسا، وملحقنا التجاري هناك وبعض المعدات مثل مدفع عملاق صودر في بريطانيا.. وقيل وقتها انه كان متجها الى العراق وسقط "عبد القادر حلمي وشريكه جيمس هوفمان" وشبكة معلوماته بالكامل في يد السي اي ايه وحوكم وادين، ومنع من مغادرة أمريكا. عملية الكوندور التي أدارها "حلمي وحسام خيرت" غيرت مسار الدرع الصاروخية المصرية وحولت أنظمة الردع الصاروخية الاسرائيلية "حيتس" والامريكية "باتريوت" إلي ألعاب أطفال وكانت أهم أسباب استهداف أمريكا للعراق لأنها كانت الممول وكانت مصر تساهم بالتكنولوجيا والارجنتين بالتصميم وانتهت بإسقاط الرئيس الأرجنتينى -من أصل سورى- كارلوس منعم.. والرئيس العراقى " صدام حسين"والإطاحة بالمشير "أبوغزاله" وظلت تداعياتها مستمرة حتى عام 2003. أما خطة تطوير الأسلحة الباليستية المصرية فنتعرف على تفاصيلها بشهادة شاهد من أهلهم وهو "أوين سيريس" المؤلف الأمريكى والمحلل في وكالة المخابرات العسكرية الأمريكية، الذى يحكي فى أحد كتبه: "ماضى وحاضر ومستقبل البرنامج الصاروخى لمصر" عن خطة سعي مصر لتطوير الصوار يخ الباليستية، أثناء فترة الحرب الباردة بين الاتحاد السوفيتى السابق والولايات المتحدة الامريكية يجانب معلومات تحليلية واضحة، ومفصلة، عن برامج الصواريخ المصرية في عهد الرؤساء الثلاثة عبد الناصر، والسادات ومبارك. المعلومات التى أوردها الكاتب تظهر بعض الحقائق المعروفة منذ زمن وتضيف بريقا خاصا علي زعامة عبد الناصر، ورغبته في صناعة صورة جديدة للقومية العربية من خلال الفصول المصرية فى الكتاب والتى تظهر اللحظات التي شعرت فيها أمريكا حقا بالخوف من القدرات العسكرية المصرية.. وكيف بذلت كل جهودها لتحجيم تلك القدرات.. يقول "اوين سيريس"عن مشروع صواريخ الكوندور المصري: كانت بداية حلقة الاتصالات بين كل من مصر والعراق والارجنتين، وكان الاتفاق حول برنامج الصواريخ أن تقوم العراق بالدورالتمويلى للبرنامج، وتقوم الأرجنتين بالدعم التكنولوجي من خلال شبكة علاقاتها المتعددة مع الأوروبيين، أما مصر فتتكفل بالدعم الفنى من خلال تقديم الكوادر الفنية العالية التقنية من أبنائها للمشروع.. وكان أبو غزالة الأب الروحى للبرنامج.. وعليه بدأ التخطيط الفعلي لبرنامج صواريخ الكوندور المتوسط، والبعيد المدى فى منتصف عام 1986. وقام العالم المصرى الأصل والأمريكى الجنسية الدكتورعبد القادر حلمى بتوفير معلومات خطيرة مهمة للغاية حول تكنولوجيا التوجيه الداخلى لتلك الصواريخ.. الأمر الذى شكل أهمية فارقة فى تكنولوجيا بناء تلك النوعية من الصواريخ .. بالإضافة إلى ماقدمه للعلماء المصريين القائمين ببناء الكوندور من معلومات مهمة للغاية حول الكربون المستخدم فى حماية معدات الصاروخ أثناء عملية الإطلاق،علاوة على تقديمه البرامج، والتصميمات المتطورة للصواريخ الأمريكية 2.. وهو ما أكده سيرس فى كتابه عن نجاح العالم "عبد القادر" فى الحصول على معلومات هامة من صديق أمريكى له اسمه جيمس هوفمان.. فضيحة التركيع الأمريكي مع تطور بناء المشروع، نجح اللواء خيرت فى الإتصال بشركة برامج مختصة بالصواريخ بولاية ألاباما الأمريكية، لكن الشركة علقت موافقتها على العمل فى المشروع إلا بعد الحصول على موافقة السلطات الأمريكية، ورغم ذلك كان المشروع الصاروخى يسير بخطوات سريعة للغاية بفضل جهود العالم المصرى الأصل وجهود أبو غزالة كضابط اتصال حيوى فى المشروع.. ويعتقد سيرس أن ذلك الجهد من أبو غزالة بلغ حد الإفراط نتيجة حماسته التى تعدت مرحلة الحذر، وقد ظهرت معالم نجاح البرنامج فى أولى تجارب الصاروخ الذى بلغ مداه 800 كيلو متر.. فى ذلك الوقت كانت المملكة السعودية تسعى لشراء صفقة الصواريخ CSS2من طراز الأمرالذي لفت أنظار الإستخبارات العسكرية الأمريكية، والصهيونية إلى سباق التسلح الصاروخى فى منطقة الشرق الأوسط وعندما رفُض الطلب السعودى قررت المملكة المشاركة فى المشروع المصرى العراقى الأرجنتينى وعملت على تمويل برنامج الكوندور.. وهنا يزعم سيرس أن السعودية إلتزمت بتوفير المال للبرنامج الذى احتاج في فترة ما إلي ما يقرب من المليار دولار لكي تكتمل إحدي مراحله، حيث وصلت التكلفة النهائية للصاروخ الواحد ما يقرب من 33 مليون دولاروهو مبلغ قد يبدو مرتفعا مقارنة بحالات استخدام الصاروخ، إلا انه يبدو مناسبا جدا عند حساب الثقل السياسي.. والعسكري لوجود الصاروخ في أي ترسانة عسكرية .. ومع إستمرار الخطوات الناجحة للمشروع بدأت الأيدي القذرة لللموساد الإسرائيلى محاولاته تعطيل البرنامج حيث بدأ فى تنفيذ عمليات إرهابية ضد العلماء الفرنسيين، والألمان، والإيطاليين المشاركين فى "برنامج كوندور" سواء داخل مصر أو خارجها مصادر
  21. الإثنين، 07 نوفمبر 2016 10:13 م عقد الرئيس عبد الفتاح السيسي اجتماعاً اليوم حضره الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، و الوزير مجدى عبد الغفار وزير الداخلية، ورئيس هيئة عمليات القوات المسلحة، و مدير المخابرات الحربية، و مدير المخابرات العامة. وتم خلال الاجتماع اِستعراض آخر المستجدات على صعيد تطور الأوضاع الأمنية على مختلف الاتجاهات والمحاور الاستراتيجية، حيث اطلع الرئيس على تقرير حول الإجراءات التي تقوم بها القوات المسلحة فى إطار عملية حق الشهيد لتطهير سيناء من العناصر الإرهابية وترسيخ الأمن والاستقرار فيها. ووجه الرئيس باتخاذ كافة التدابير اللازمة للاهتمام باهالى سيناء فى إطار جهود الدولية لتنفيذ برنامج تنمية سيناء، والذي يتضمن مشروعات جديدة للإسكان والصرف الصحي، فضلاً عن إنشاء مدراس وطرق جديدة ومحطات لتحلية المياه، وتجمعات بدوية مزودة بالصوب الزراعية ووحدات صحية وعلاجية. و أشاد الرئيس خلال الاجتماع بجهود رجال القوات المسلحة والشرطة في التصدي للعمليات الإرهابية في جميع أنحاء مصر، وما يبذلونه من تضحيات فداءً للوطن وتحقيقاً لأمن الشعب المصري، فضلاً عما يتم بذله من جهود كبيرة من أجل حماية حدود مصر من مختلف التهديدات. و وجه الرئيس باستمرار العمل بأقصى درجات الحذر واليقظة والاستعداد القتالي بما يضمن الحفاظ على أمن الوطن وسلامة المواطنين. http://www.youm7.com/story/2016/11/7/السيسى-يجتمع-بوزيري-الدفاع-والداخلية-ومديرى-المخابرات-ويوجه-بالحفاظ-علي/2957992
  22. صرح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن مصر تخطط لاستخدام حاملاتي الطائرات "ميسترال" لحماية حقول الغاز البحرية البعيدة.وقال السيسي في مقابلة مع وسائل إعلام مصرية: "اسمحوا لي أن أذكركم أن حاملتي الطائرات من طراز "ميسترال" اللتين اشتريناهما من فرنسا دخلتا إلى خدمة قواتنا البحرية العسكرية". وأضاف: "لدينا حقول غاز تبعد أكثر من 200 كيلومتر عن الساحل، مثل "الظهر" وغيرها. لذلك يجب أن يكون لدينا وسائل لحماية هذه الحقول". وأشار السيسي إلى أن سعر الحاملة الواحدة يعادل العوائد الشهرية لحقل غاز مثل حقل "الظهر". وكانت شركة إيني الإيطالية قد أعلنت، في أغسطس/آب 2015، عن اكتشاف أكبر حقل للغاز الطبيعي في البحر المتوسط — حقل " الظهر" القريب من الساحل المصري الذي تبلغ مساحته 100 كلم مربع والاحتياطي فيه يصل إلى 850 مليار متر مكعب، وتأمل السلطات المصرية بأن ذلك سيسمح بتغطية الاستهلاك الداخلي وتصدير الغاز إلى الخارج.
  23. ارجو مشاهده هذا الفيديو ونشره بكل قوه على اوسع نطاق https://www.youtube.com/watch?v=1Pzov5ci42c كلمة السيدة الفاضلة / سامية عطية والدة الشهيد البطل مُجنّد / إسلام عبد المنعم المهدي، الذي استشهد في معركة 1 يوليو 2015 بين عناصر القوات المسلحة والعناصر التكفيرية بالشيخ زويد، حيث قتل وحده 12 عنصرا تكفيريا قبل اسنشهاده بقذيفة أر بي جي. اسلام المهدي مثال لشباب كتير قدموا ارواحهم فداء للبلد دي ،، اسلام المهدي ماعملش زي الشواذ والمخانيث اللي بيقولوا على مصر " ماسر " او " هي البلد دي عملتلي ايه " او " ايه يعني استشهد ماهو ده شغله " لكن عندهم الدواعش امثال اسلام يكن ومهند دول الابطال والثورجية والشهداء ،، اسلام المهدي وسام شرف على صدر كل شاب وطني بيحب البلد دي وبيعشق ترابها رغم كل الظروف والصعاب والمشاكل اللي بتمر بيها ،، اسلام المهدي هايفضل وصمة عار على جبين كل خروف وكُلّجي وشاذ قاعد بالشورت ورا الكيبورد بيبث سموه من الاحباط والسف والوساخة والسفالة على البلد من اولها لآخرها عشان شايف نفسه هو وفصيله وآلهته امثال الاقرع والاراجوز مطبلاتي هيلاري وعبيط ناسا انهم اصحاب الحق في حكم البلد دي، واي حد غيرهم هو من العبيد والامنجية ولاعقي البيادات. اسلام المهدي مش هايتعمله صفحة مخصوص ولا بوستات Sponsored عشان للأسف هو مش ايقونة ولا من آلهة الكُلّة وماينفعش يبقى تريند عالتويتر والفيس ومش هايعمل Traffic ولا هيأكل عيش زي بوستات السف والكوميكس والسفالة او بوستات النعي والصعبانيات والكربلائيات والمحن والشحتفة على الدواعشجية الكيوت الحلوين ومؤيدينهم من المراكيب. اسلام المهدي مجرد مثال من آلاف الامثلة لأبطال وشهداء مانعرفش عن قصصهم اكتر من 1% فقط، ماترددوش لحظة عشان يلبوا نداء الواجب، وسابوا وراهم زوجات أرامل وامهات ثكلى وأولاد وبنات يتامى دفعوا التمن في فقدان ازواج واباء وابناء عشان خاطر احنا نعيش. الست سامية عطية تسلم ايدها اللي ربت وتسلم بطنها اللي جابت راجل ودكر وزي اسلام المهدي، مش زي إلهة الكُلّجية " طنط سامية شنن " ( على حد وصف القبيحة ماهينور المصري ) اللي شرّبت مأمور كرداسة ميّة نار ... هو ده الفرق بين الست والام الفاضلة سامية وبين الارهابية سامية ،، وبين البطل الشهيد اسلام وبين الداعشي اسلام. منقول من الاخ محمد الكناني
×