Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'علي'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 316 results

  1. Adria-mar dogovara s egipatskom vladom gradnju pet malih podmornica Tvrtka Adria-mar nedavno je potpisala pismo namjere s predstavnicima egipatske vlade o gradnji i isporuci pet malih podmornica. Edis Felić, 29. veljače 2016 صورة الغواصة الكرواتية Riječ je o maloj podmornici Drakon 220 namijenjenoj obrani s mora koju je teško uhvatiti na sonaru, odnosno brodovi je otkriju kad je već kasno, a pogodna je za zemlje koje si ne mogu priuštiti luksuz velikih podmornica. Vlasnik Adria-mara Mladen Šarić kaže da uskoro očekuje dolazak egipatske delegacije u Zagreb kad bi trebale biti dogovorene sve specifikacije podmornice. Očekuje se da bi do kraja godine trebali potpisati i ugovor o njihovoj radnji i isporuci. Istodobno Šarić već neko vrijeme o gradnji podmornica pregovara i s indonezijskom vladom. مصر تتفاوض علي شراء خمس غواصات دفاعية كرواتية من طراز دراكون ٢٢٠ http://liderpress.hr/tvrtke-i-trzista/poslovna-scena/adria-mar-dogovara-s-egipatskom-vladom-gradnju-pet-malih-podmornica--/المصدر
  2. نتعرف علي سلاح الجو اليوناني باحدث تطوير وتحديث في عام 2005 وقعت اليونان صفقة بقيمة 3.1 مليار $ لشراء 30 F-16 بلوك 50+ مع إمكانية طلب 10 طائرات أخري إلي سلاحها الجوي ويعتبر ذلك الطراز من الجيل 4.5 ، وكانت اليونان قد طلبت من 90 إلي 100 طائرة من ذلك الطراز ، وبدأت في الإستلام في السنة ذاتها وانتهت من تسلمها كاملة في ستمبر 2004 قامت اليونان بتطوير طائراتها من طراز ميراج 2000 إلي مستوي ميراج2000-5 Mk2 ،وتم ترقيتها كلها بالفعل تتضمن التحسينات زيادة قدرة الرادار وإضافة أفونكس أكثر تطوراً بالإضافة إلي قابلية التزود بالقود جواً وتطوير أنظمة جماية الطائرة الذاتية وتطوير المحرك وتم إضافة بعض التحديثات إلي قمرة القيادة. وبحلول عام 2008 ، بالفعل توافر لدي سلاح الجو اليوناني 358 طائرة مطورة ويهدف سلاح الجو اليوناني إلي إمتلاك 300 طائرة من الجيل 4.5 حيث سيكون اليونان علي موعد لاستلام تطوير الفايبر الحديث للمقاتلة الاف 16 وحصلت اليونان علي الموافقة النهائية من شركة "لوكهيد مارتن" على تطوير كامل اسطولها من طائرات F16 ويشمل التطوير كامل البلوكات التي تمتلكها اليونان من (30-50-52) . ويشمل التطوير الهائل تنصيب الرادار"APG-83" ايسا الجديد , وايضا نظام Link 16 و بالاضافة الي Advanced IRST.. ستدخل الخدمة في 2020 تنظيم سلاح الجو اليوناني يتكون سلاح الجو اليوناني من 33000 فرد ، وينتظم في 3 قيادات ، وهم ، القيادة الجوية التكتيكية وقيادة الدعم الجوية وقيادة التدريب الجوية . وتتكون القيادة الجوية التكتيكية من 8 أجنحة مقاتلة و 1 جناح للنقل ، يوجد في الأجنحة المقاتلة 6 أسراب للهجوم الأرضي + 10 أسراب مقاتلة + سرب إستطلاع + سرب إستطلاع بحري ، أما جناح النقل فيتكون من 3 أسراب + 2 سرب مروحيات للنقل ، وتتكون قيادة التدريب الجوية من 4 أسراب . وهناك 8 قواعد جوية رئيسة لسلاح الجو اليوناني أهمها القاعدة الجوية الواقعة في Larisa وهي مقر القيادة الجوية التكتيكية + قاعدة Elefsis + قاعدة hessaloniki Tanagra . Hellenic Air Force F-16 Variants HELLENIC VIPERS Greece Air Force F-16 Blk 50 The Lockheed Martin (General Dynamics) F-16 Fighting Falcon is without any doubt the most successful and capable American fighter in modern aviation history. Well known for its unique and proven capabilities in many battle fields around the Globe. The Hellenic Air Force is one of the many operating Air Arms of the successful F-16. The first of these fighters were introduced into service in 1989. Throughout the years there were another three orders of supplementary aircraft, increasing the total number to 170, every time acquiring a newer and more advanced version of the F-16. Nowadays the total number of F-16s on strength with the HAF is 155 aircraft, two-thirds of the total HAF’s fighter fleet. The HAF’s F-16s are split into seven separate Squadrons in four different bases. In the following paragraphs, we take a closer look at the variants and their differences of Greece’s most important fighter aircraft. هذا بالاضافة الي ماتمتلكه من بلوكات 30 الاف 16 Block 30 All started in November 1984 when the Greek Government expressed its interest to acquire 34 F-16C and six F-16D Fighting Falcons in order to replace the ageing F-5 Freedom Fighters. The agreement was signed in January 1987 under the name Peace Xenia I. The first aircraft arrived in Greece in January 1989 and deliveries continued until January 1990. The Peace Xenia I F-16s were all Block 30 aircraft, powered by the General Electric F110-GE-100 turbofan. The two Squadrons which received these new fighters were the 330 Squadron “Thunder” and the 346 “Iason”. The 330 Sq (Keraunos – Thunder) was established on the 9th of January 1989 and in the beginning it was utilising the facilities of the 341 Sq. In the early 90s, a second F-16 Squadron was formed. The 346 Squadron (Iason – Jason) received the remaining Block 30s. It was relocated to Larissa (110 CW) in 1997 and finally it was disbanded in 2011. All the remaining Block 30s returned to the 330 Squadron, which became the only Squadron in the inventory of the HAF which was operating this older Block. Greece F16C Blk 30 Greece F-1C6 Blk 30 Greece F-16D Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Greece F-16 Blk 30 Block 50 A follow up order was agreed in April 1993 for another 40 F-16C/Ds under the name Peace Xenia II. These 32 C and 8 D models were all Block 50 aircraft powered also by the General Electric F110-GE-129 engine. The first two new F-16s (a C and a D model) rolled out of the Lockheed Martin’s factory on the same day, 28 January 1997. The first four aircraft (two single-seaters 047 & 048 and two two-seaters 078 & 079) arrived in Greece on the 28th of July 1997. The two Squadrons which received these modern fighters were the 347 Squadron “Perseus” and the 341 Squadron “Arrow”. The first Squadron destined to receive these new aircraft was the 347Sq (Perseas – Perseus), which was re-established on the 7th of July 1997. The Squadron was initially established in 1977 under the command of the 115CW in Souda in order to receive the newly acquired A-7H / TA-7H Corsairs II. It remained there for four months when it was relocated permanently to Larissa (110CW). The Squadron had 19 Corsairs and it kept them operational until 1992, when it ceased its operation. The remaining aircraft were sent back to 115CW. The second Squadron to receive the remaining 20 Block 50s of the Peace Xenia II program was the 341 Squadron (Velos – Arrow) which was reformed in 1998. The 341 Squadron can trace its history back in 1954 when it was established in Elefsina Base, as part of the 112 CW and it was equipped with the F-86E aircraft. After a number of detachments to 111 CW (Nea Anchialos Base) and 114 CW (Tanagra Base), in 1960 it was finally relocated to Nea Anchialos (111 CW). In 1965, the Squadron’s fleet type was replaced by the agile F-5 A/B. In 1993, the Squadron was disbanded giving its remaining aircraft to the 343 Squadron. Nowadays, the total number of the remaining Block 30s is 32, out of which 28 are single seats and the remaining 4 are two-seats. All of them belong to the strength of the 330 Squadron. The remaining 38 Block 50s from Peace Xenia II (31 F-16C and 7 F-16D) are split equally into the two existing Squadrons, 341 and 347 Sq. These three Squadrons constitute the strength of the 111 Combat Wing in Nea Anchialos, near Volos making it the biggest nest of the Hellenic Vipers! Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Greece Air Force F-16 Blk 50 Block 52+ In June 2000 another 50 F-16 Block 52+ fighters were ordered with an option for 10 more (which was exercised in September 2001) under the Peace Xenia III program. The Hellenic Air Force took delivery of its first F-16C Block 52+ aircraft on the 2nd of May 2003. The Hellenic Air Force was the first Air Arm in the world to operate this Block of the F-16. On the 8th of June 2004, the last 2 F-16 Block 52+s’ were delivered to the Hellenic Air Force. The Block 52+s’ are the most numerous F-16s in the inventory of the Hellenic Air Force. Most of them equip the 115 CW at the base of Souda AB on the island of Crete, where the two Squadrons, 340 Sq “Fox” and 343 Sq “Star”, utilize 20 aircraft each. The rest of the delivered Block 52+s’ are based in 110CW in Larissa AB equipping the 337 Squadron “Phantom”. The 340 Squadron was established on the 18th of April 1953, as part of the 112CW based in Elefsina. It was equipped at that time with the Republic F-84G aircraft. In May 1958 the unit’s aircraft were replaced by the F-84F Thunderstreaks. On the 4th of February 1960, the unit was transferred to the 115 CW in Souda from where it still operates until today. In August 1975, the unit started to accept the new and more modern aircraft, Ling-Temco-Vought A-7H Corsair II which flew from there for 26 years. On the 30th of September 2001, the Squadron was deactivated in order to receive the new F-16s. All the remaining Corsairs were handed over to the 345 Sq. 50 years after its establishment, on March the 3rd 2003, the Squadron was reformed for the introduction of the new aircraft F-16C/D Block 52+. The 343 Squadron was established in September of 1955 also at Elefsina Base and it was initially equipped with the North American F-86E Sabre in the day interception role. In March 1966, the Squadron transitioned to the Northrop F-5A/B Freedom Fighter. These aircraft continued to serve the 343 Sq for a period of 35 years until March 2001 when operations were temporarily suspended. On the 21st of July 2003 the 343 Sq re-entered operational status in Souda with F-16 C/D Block 52+ aircraft. The remaining Block 52+s were delivered to the 337 Squadron from the 110 Combat Wing based in Larissa, after withdrawing its F-4E Phantom IIs. The 337 Squadron Fantasma (Ghost) is the third oldest Squadron of the HAF. It assumed operational duties on March the 30th, 1948 and it was initially equipped with Spitfire Mk. IX. In 1952 a significant change in the history of the 337 Squadron took place, when it successfully passed into the jet era. Through the years, the 337 Sq utilized famous aircraft like F-84G Thunderjets, F-86D Sabres and F-5A Freedom Fighters. On March the 31st, 1978, after the agreement of the “Peace Icarus II” Program for the purchase of extra Greek Phantoms, the 337 Sq was selected to become the third “Phamous” Phantom Squadron. After almost three decades of operation of the “Phabulous” Phantom, the history of the 337 Squadron was rewritten again, this time with F-16 Block 52+ aircraft. The Squadron’s reestablishment ceremony took place at 110 Combat Wing in Larissa, on the 20th of October 2006. Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ CFT Greece Air Force F-16 Blk 52+ PW Engine Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Cockpit Greece Air Force F-16 Blk 52+ cockpit 2 Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+CFT Greece Air Force F-16 Blk 52+ in hanger Greece Air Force F-16 Blk 52+ hanger Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Greece Air Force F-16 Blk 52+ Block 52M The final Greek F-16 acquisition program, Peace Xenia IV, was signed in April 2002. Another 30 F-16s were ordered with an option of 10 more. These new aircraft, all F-16 Block 52+ Advanced, were later named by the HAF as Block 52M. On March the 15th, 2006, the Greek government announced that it had cancelled the option of the 10 additional F-16s. These aircraft replaced the fleet of the remaining A-7 Corsair IIs, which retired from service in October 2014 and were the last aircraft that HAF ever purchased. This last batch of the most advanced F-16s in Europe were gathered in Araxos Base, near Patra city equipping the 335 Sq “Tiger” alongside with the 336 Sq “Olympos” of 116 CW, the final operators of the A-7 Corsair II and the oldest and most famous Squadrons in Greece. The 335 Squadron “Tiger” is the oldest Squadron of the Hellenic Air Force, as it was established when Greece was under German occupation, in October 1941 at the Palestinian airport of Akir. The Squadron was initially equipped with Hurricanes. In October 1953 the 335 Sqn became the first Squadron that replaced the propeller aircraft with jets, the F-84G and the RT-33A types. In May 1965, it received the legendary F-104G Starfighter aircraft which kept them operational until May 1992. On April the 3rd, 1993, the Squadron received the A-7E and TA-7C Corsairs. They were kept operational until 2008 when operations were temporarily suspended in preparation for the acceptance of the modern F-16s. The 336 Squadron “Olympos” was established on February the 25th 1943 in Cairo, Egypt and it was also equipped with Hurricane aircraft. The Squadron followed the exact steps of its “sister” Squadron and in 1953, it also received the F-84G and 5 years later it transitioned to the newer F-84F. In 1965, the Squadron also received the F-104G aircraft which was flying until March the 31st 1993. The Squadron received also the A-7 Corsair II and was the last one to withdraw them. Since March 2008, when the deactivation of its sister Squadron took place, the 336 Sq received all the remaining Corsairs, becoming the last Corsair Squadron in the world. The retiring ceremony took place on 17th of October 2014, marking the end of another great aircraft, the Corsair II. Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Greece Air Force F-16 Blk 52+ADV Aegean Ghost Camouflage: Picture from http://www.scalemodelling.gr scale modelling Hellenic Modelers Portal The colour scheme of the HAF’s F-16s is known as “Ghost” or “Aegean Ghost” scheme and is one of the most interesting in modern military aviation. This distinctive camouflage was initially tested on one Mirage F-1CG. It was adopted on some F-5As for a short period of time just before their retirement, but more extensively, it was used on all the F-4E Phantom IIs after their AUP upgrade. All the F-16s in Hellenic service wear also this scheme. On the Block 30s is just paint, but on the rest of the Blocks, it’s a special coating, called “Have Glass”, with a radar-absorbing paint capable to reduce the aircraft’s Radar Cross Section (RCS). The paint included in this “Have Glass” coating is called ‘Pacer Gem” equipped with RAM (Radar Absorbent Material) made of microscopic metal grains that can degrade the radar signature of the aircraft. This material alters the appearance of the paint visually. It is very rough to the touch and contains shiny flakes, almost like metal flake paint. This new technology, which is used on these later airframes, marks the evolution of the “Have Glass” program. The 50s wear the first generation while the rest 52+s and 52Ms wear the second and third generation respectively. On the Block 52Ms this “Have Glass III” coating is much cleaner, but on the earlier Block 52+s and Block 50s , the respective ‘Have Glass II” and “Have Glass I” coating has, after all these years, resulted in a distinctive grey and weathered camouflage. Differences – Similarities: All Greek Fighting Falcons, apart from their distinctive “Ghost” camouflage, have a tail fin root extension for the drag parachute. On this extension, there is also the probe of the ASPIS (Airborne Self-Protection Integrated Suite) for the rearward detection of incoming missiles. Most of the Greek Vipers along with all the other Greek frontline fighters have a distinctive emblem or horizontal flash at their tailfins. Apart from the Block 30s, the rest of the Hellenic F-16s feature four antennas (also known as “bird-slicers”) for the AN/APX-113 IFF interrogator right in front of the canopy. The Block 30s are the only Greek F-16s which have an intercept light on the starboard side of the fuselage, just below and in front of the canopy. Also the two-seats Block 30s are the only ones that don’t have HUD repeaters at the back seat. The first two Blocks which are ending with “0” are equipped with the General Electric engine and are fitted with larger engine air intakes called Modular Common Inlet Duct. The rest of the received models, ending with “2” are fitted with Pratt & Whitney engines. Apart from the intake, these different engines can also be distinguished from their exhaust nozzles. The P&W F100 engine has longer and straight exhaust nozzles made from carbon fibre, compared to the GE F110’s shorter and curved nozzles made from titanium. The Block 50s (along with the Block 52+s’), have a strengthened landing gear, in order to sustain higher weights. It is designed for up to 52,000 pounds of maximum takeoff gross weight. Also the position of the landing lights at the Block 30s is different. These lights are located at the main gear struts, while at the newer Blocks, these lights are located at the nose gear. The main external difference of the newer Block 52+s and Block 52Ms is the ability to carry CFTs (conformal fuel tanks). The CFTs are mounted on the top of the fuselage and are easily removable. They provide 440 US gallons or approximately 3,000 pounds (1,400 kg) of additional fuel, allowing increased range or time on station and free up hardpoints for weapons instead of underwing fuel tanks. These external tanks can be attached on to the aircraft within 1 hour and they don’t obstruct any service panel making them easy in everyday’s use Another characteristic feature of all the two-seat F-16D Block 52+s and Block 52Ms is the dorsal spine. All the electronics housed behind the cockpit on the single-seat version were moved to the top of the spine to make room for the second seat. It adds 30 cu ft (850 L) to the airframe for more avionics with only small increases in weight and drag. The rear cockpit can be occupied by either a Weapon System Operator (WSO) or an Instructor Pilot (IP) and can be configured for each with a single switch in the cockpit. The main difference between Block 52M and Block 52+ is that it is equipped with the datalink Link 16. The Link-16 is a tactical datalink integrated into this latter model, providing an updated communications capability. This enhanced system allows aircraft to talk to each other and communicate with those on the ground. Basically, it provides increased situational awareness for the pilot. These newer Block 52s models compared to the previously acquired Block 50 have several other improvements over the Block 50, the major ones were: – The upgraded radar V(9) – Upgraded mission computer, navigation and targeting systems – Ability to carry more modern weapons – Upgraded cockpit with CMFD (Colour Multifunction Display), upgraded HUD – Joint Helmet Mounted Cueing System (JHMCS) – Upgraded data transfer and distribution systems All the Hellenic F-16s are equipped with the AN/APG-68 radar. The older Block 30 and 50 have the V(3) and V(7) versions respectively, while the later Block 52+ and 52M have the V(9). All are almost identical externally. The AN/APG-68V(9) radar of the Block 52+ provides both improved air-to-air and air-to-ground capabilities. These include a 30 percent increase in detection range, larger search volume and improved tracking performance, new Synthetic Aperture Radar (SAR) mode for the delivery of precision, all-weather, standoff weapons, plus improved Sea Surveillance and Ground Moving Target Indication modes. Overall, the V(9) offers about five times greater processing speed and ten times more memory compared to the previous AN/APG-68 versions. The HAF’s F-16 Block 52Ms aircraft have also received Litton’s ASPIS II electronic warfare suite (Advanced Self-Protection Integrated Suite) which has been internally mounted and includes the ALQ-187 I-DIAS jamming system and improved ALR-66VH (I) RWR. This system is going to be retrofitted to the F-16 Block 52+s of the HAF by Hellenic Aerospace Industry. Epilogue: From the 1970s lightweight fighter concept, the F-16 Fighting Falcon has become one of the heaviest single engine fighters through its evolution. This unique aerodynamic design became the backbone not only of the USAF but also of many other countries worldwide including the HAF. The introduction of the more sophisticated Block 52+s versions into the Hellenic Air Force arsenal alleviated it’s capabilities to operate without any limitation day or night regardless of any weather condition and attack targets farther with greater accuracy than ever before. This masterpiece of aerodynamics with its innovative characteristics has become one of the most successful fighters in the history of aviation, destined to serve many forces for years to come, including the HAF! http://airwingspotter.com/greece-air-force-f-16-variants/
  3. تصديق من الكونغرس الامريكي لصفقة ثلاث طائرات تجسس ومراقبة وحرب الكتورنية signt/isr للجزائر من نوع G550 الطائرات تم تجهيزها في اوكلاهوما من طرف شركة رايثون بعد صعوبات تقنية تضاف الصفقة الى صفقة ست طائرات mj 27 من ايطاليا لتصبح اجمالي واردات الجزائر هذه السنة من طائرات isr/signt الى 9 طائرات https://www.congress.gov/senate-communication/115th-congress/executive-communication/3943?r=18
  4. رجحت صور انتشرت مؤخرا على موقع "تويتر"، أن الصين تختبر مطلق قذائف مغناطيسيا يحمل على السفن، يمكنه إطلاق قذائف بسرعة تزيد على 5 أضعاف سرعة الصوت، حسبما أفادت مجلة "نيوزويك" الأميركية. وكان امتلاك السلاح الفتاك هدفا لعدد من الدول بما فيها الولايات المتحدة، لكن لم يعرف أنه تم اختباره أو تشغيله على الإطلاق. وبخلاف المدافع التي تستخدم البارود لإطلاق القذائف، فإن السلاح الذي يعتقد أن الصين تختبره يعتمد على الطاقة الكهرومغناطيسية، التي تعطي القذائف سرعة المدافع مع مدى الصواريخ. ويولد السلاح مجالا كهرومغناطيسيا قويا بين قضيبين، ويعمل المجال على إطلاق القذائف بالسرعة القصوى. وتظهر صور، لم تؤكد السلطات الصينية صحتها، السفينة العسكرية الصينية "هايانجشان" راسية في ووهان جنوب شرقي البلاد، وتحمل السلاح الكهرومغناطيسي. وحسب مجلة "بوبيلار ساينس" العلمية الأميركية، فإن الصين تطور تكنولوجيا مطلق القذائف الكهرومغناطيسي منذ فترة، وبإمكان الأسلحة التي تعمل بهذه التكنولوجيا إسقاط الصواريخ أو الطائرات. وقال جاستن برونك الباحث في مجال التكنولوجيا القتالية في المعهد الملكي للخدمات المتحدة في بريطانيا لمجلة "نيو ساينتست": "لا يوجد نظام دفاع ضد ضربات مطلق القذائف الكهرومغناطيسي ذي السرعة العالية. إنه سريع جدا وصغير جدا بالنسبة للصواريخ المضادة للسفن والأنظمة الدفاعية المضادة للطائرات". وتابع برونك: "إذا كان باستطاعة الصين الحصول على السلاح متكاملا في ترسانتها مستقبلا، فإنه سيعطيها تفوقا كبيرا على البحرية الأميركية". يشار إلى أن الولايات المتحدة تسعى منذ نحو 10 سنوات تقريبا، لتطوير هذه التكنولوجيا التي يمكن من خلالها إطلاق قذائف سرعتها 6 أضعاف سرعة الصوت (7200 كيلومتر في الساعة)، إلا أنها ستكون مطلقة من الأرض لا من على متن سفن. http://mebusiness.ae/ar/news/show/21689
  5. اوكرانيا تعلن بدء تجارب الاداء بنجاح علي اول صاروخ كروز لديها لضرب الاهداف البرية والبحرية وهو حسب مصادر عسكرية عبارة عن تطوير للصاروخ الجوال السوفيتي المنشأ Kh-35 Ukraine conducts successful flight test of Neptun cruise missile The first successful flying tests of the new missile technology – the Ukrainian Neptun ground-launched cruise missile, which can accurately hit ground and naval targets, have been carried out today. This was reported by Secretary of the National Security and Defense Council of Ukraine Oleksandr Turchynov after the tests. According to him, this is a solely Ukrainian development completed by designers of the State Enterprise “State Kyiv Design Bureau “Luch” in cooperation with other state and private defense enterprises of Ukraine. “During the successful tests, the flight characteristics and operation of the missile systems were checked”, – he explained. Mr. Turchynov also informed that the NSDC of Ukraine, which coordinates the national missile program, set the task “to develop not only ground-launched cruise missile systems but also sea- and air-launched”. “The range of our cruise missiles and their combat equipment do not contradict the international agreements signed by Ukraine for such type of weapons”, – he added. “This is a crucial event for Ukraine, because after the total disarmament of the Ukrainian army in accordance with the Budapest Memorandum, not a single missile was left in the Armed Forces of Ukraine”, – Mr. Turchynov noticed. “Today’s tests have opened a new stage of the missile program, according to which our Armed Forces must receive powerful high-performance cruise missiles that can accurately strike hostile targets at great distances”, – Secretary of the NSDC of Ukraine emphasized summarizing that missile systems of such class “are an important deterrent against the aggressor”. According to the Defence Blog’s source, the new Neptun is a subsonic cruise anti-ship missile based on the combat-proven Soviet-made Kh-35 missile. The new Neptun missile will use inertial guidance with active radar seeker to find its target. The missile is guided to its target at the final leg of the trajectory by commands fed from the active radar homing head and the radio altimeter. The new Neptun missile will be integrated into coastal defence cruise missile launcher and modern missile boats.
  6. المانيا تعلن نجاح تجارب الصورايخ الموجهة بالليزر علي مروحياتها H145 من عيار 70 مم وستعمل مع السويد والمانيا في 2019 H145M successfully launched 70mm Laser Guided Rockets during its firing campaign in Sweden The successful capability enhancement for the H145M continues – successfully launched 70mm Laser Guided Rockets during its firing campaign in Sweden. In the first weeks of December 2017, Airbus Helicopters demonstrated the ability to fire laser guided rockets (FZ275 LGR from Thales) with its new H145M platform at the Älvdalen test range of the Swedish Defence Materiel Administration Flight test Centre. In a rough and challenging environment the system performed flawlessly. The electro-optical system (MX-15D) from L3 Wescam with embedded laser designation enabled a deviation of less than a meter for all rockets fired at a distance of up to 4.5 km. This 70mm laser guided air-ground rocket enhances the H145M’s engagement capabilities. It fulfils the precision strike needs of the armed forces worldwide by reducing the risk of collateral damage, particularly during asymmetric combat operations. “The laser guided rockets from Thales performed incredibly well especially taking into consideration the weather conditions we experienced during the trials which were far from ideal with a lot of moisture in the air” said Raymond Laporte, test pilot at Airbus Helicopters. Following the success of the ballistic firing tests, held in Hungary in October 2017, the achievement of this new milestone with laser guided rockets is in continuity of Airbus Helicopters’ HForce development strategy to boost the H145M mission capability. Final qualification of the ballistic HForce system on the H145M is scheduled for end of this year, while the laser-guided rockets is planned for end 2019.
  7. هو نظام دفاع جوي صيني متوسط المدى يعترض بشكل فعال الأهداف المنخفضة و المنخفضة جداً و المتوسطة حيث يبلغ مداها من 3 - 50 كم و يستطيع الرادار يكتشف الأهداف الصغيرة و الكبيرة المنخفضة و المرتفعة من مسافة 250 كم حيث يستطيع ان يدمر الأهداف الطائرة من إرتفاع 30 م لغاية 20 كم فوق سطح البحر حيث انه مزود ب أربع صواريخ جاهزة للإطلاق DK-10/SD-10A حيث تبلغ سرعتها 1000 م/ث وراسه الحربي مزود ب 20 كج من مواد شديدة الانفجار حيث يمكن للمنظومه إستهداف 12 هدف جوي مختلف بنفس الوقت #التكوين البطاريه الواحده تتالف من من ثلاثة عربات إطلاق ترافق البطارية عربة توجيه و تحكم و سيطرة مُجهزة بالرادار المتقدم IBIS150 ثلاثي الأبعاد
  8. فيتنام تحصل علي رخصة تصنيع قناصة The OSV-96 الروسية و التي ستصنع في مصنع Z111 الفيتنامي وبدء الانتاج الكمي لها فعليا في احتفالية مصغرة حضرها قادة من الجيش الفيتنامي According to the Vietnamese online magazine Soha.vn, at the Factory Z111 of the Defence Ministry of Vietnam in Thanh Hoa, was launched production under licence of the Russian 12.7×108mm large-sized sniper rifle OSV-96. According to the local source, Vietnam has established a production line in cooperation with the Russian defence companies for the manufacture of a new heavy semi-automatic sniper rifle chambered for the 12.7×108mm for the Vietnam People’s Army. وهيا قناصة المدي الفعلي لها 2500 متر عيار 12.7×108 mm The OSV-96 sniper rifle developed by KBP Instrument Design Bureau is capable of engaging infantry at a distance of up to 1800 meters and can combat material targets at ranges up to 2500 meters. Source : soha.vn صورة لها في الجيش الروسي
  9. Ukraine develops hypersonic cruise missile The Yuzhnoye State Design Office is jointly developing with the State Space Agency of Ukraine the new hypersonic cruise missile. The press-service of “Yuzhnoye” design bureau released video footage showing a new concept of high-altitude hypersonic unmanned aerial vehicles, includes the project of a hypersonic cruise missile. The development of new hypersonic unmanned aerial vehicle is an ongoing process of search for new technological solutions. It was reported that, to date, “Yuzhnoye” develops the components of new hypersonic unmanned aerial vehicles and has been carrying out important work into high-temperature materials applicable to hypersonic unmanned aerial vehicles. The new missile would constitute a maneuvering, high-altitude hypersonic cruise missile. The missile will be equipped with the solid-fuel engine for booster stage accelerates it to supersonic speeds and supersonic combusting ramjet engine for hypersonic flight. Publicly available reports indicate that the new Ukrainian hypersonic cruise missile will be able to reach hypersonic speeds and to exceed a speed of 1,700 m/s. The range of the new missile is estimated to be 300 to 1750 kilometers. The hypersonic weapon’s immense destructive power will result from kinetic energy. This phenomenon makes hypersonic weapons well suited to attacking hardened or deeply buried targets such as bunkers or nuclear and biological-weapon storage facilities. Unlike the ballistic path followed by an ICBM plummeting toward its target, a hypersonic cruise missile have very high-speed, high-altitude flight profile, and maneuverability. According to the HuffPost News, hypersonic missiles increase the speed of precision-guided munitions dramatically. One change they introduce is tactical, making it hard to defend a target. The other change is shifting the tempo of war by eliminating some of the delays imposed by the weight and quantity of weapons and supplies. The development of hypersonic missiles systems is, however, problematic from a geopolitical perspective
  10. في البداية الانفراد الحصري لاخي الفاضل العضو المميز @DOUBLESHOT في احدث تقرير يصدر تاكد تعاقد البحرية المصرية علي 7 مروحيات SH-2G لمكافحة الغواصات ضمن برنامج Excess Defense Articles - EDA لتعمل الى جانب 10 مروحيات التي تمتلكهم البحرية المصرية في الخدمة حاليا صورة التقرير وتاريخ التعاقد علي المروحيات في 23-11-2015 والتقرير شمل ايضا صفقات المدرعات MRAP التي تم استلامها من قبل مصر من الولايات المتحدة الامريكية كل التحية لاخي DOUBLESHOT وسيتم اضافة 100 نقطة لرصيده لمجهوده وخبره الحصري
  11. ان سد النهضه. لهو الشغل الشاغل لمصر ويعد قلقا يشغل بال القياده المصريه والعسكريه ومن هنا اطرح حلول علميه اقرها العلماء ومنهم جمال حمدان بكتابه عبقريه المكان اي مصرنا . فمن المعروف بكتاب احد العلماء المرموقين. ان هناك بالتاريخ السابق ان هناك عدد من مجاري الانهار تعد بسبعه. انهار ومجاري للانهار كانت تمر بالصحراء الغربيه .تمد مصر بالمياه ولكنها قد طمرتها الرمال. بسبب اهمال صيانتها. وتسري عبر الصحراء من تحت الرمال. هذهتنقل المياه بالطبقات السفليه. بحكم انحدار القاره الافريقيه من الجنوب الي الشمال. دون عناء وقد كان القذافي يغترف منها نقلا الي النهر العظيم. تحت مسمي مياه جوفيه. فمن هنا لن نحرم من حصتنا من المياه. حتي لو اثيوبيا تبني سدها. وكذلك عن طريق بناء وصيانه البحيره التي تستقبل مخرات السيول بالصحراء الشرقيه وخزن مياه السيول بها وهذه بحد ذاتها كميه لا يستهان بها حيث انها تعد اكبر بحيره بالقاره صناعيه وكذلك. تفعيل وتوسيع. ما يسمي وادي الريان بالصحراء الغربيه الذي يسع لما يقرب من 77مليار متر مكعب من المياه..ولديه ممر يصل الي البحر الابيض. يعد مخر يصرف مياه زايءده عن هذه البحيره عن امتلايءها فعند انهيار سد النهضه. سيتم تدمير السودان ‘لكن هذه البحيرات الي جانب مفيض توشكا سيكون الحامي لنا. بعد هدم السد سواء بعيوب بالسد او ضربه عن طريق العدو الاسرايءيلي وهذا ما تفكر به اسرايءيل. منذ مساعدتها لاثيوبيا ببنايءه. وعليه ستصلنا حصتنا وحصه ااسودان دون عناء او مشاكل. وفقنا الله الي تفعيل هذه الحلول. ويوفق قيادتنا اليها.
  12. ان سد النهضه. لهو الشغل الشاغل لمصر ويعد قلقا يشغل بال القياده المصريه والعسكريه ومن هنا اطرح حلول علميه اقرها العلماء. فمن المعروف بكتاب احد العلماء المرموقين. ان هناك بالتاريخ السابق ان هناك عدد من مجاري الانهار تعد بسبعه. انهار ومجاري للانهار كانت تمر بالصحراء الغربيه .تمد مصر بالمياه ولكنها قد طمرتها الرمال. بسبب اهمال صيانتها. وتسري عبر الصحراء من تحت الرمال. هذع تنقل المياه بالطبقات السفليه. بحكم انحدار القاره الافريقيه من الجنوب الي الشمال. دون عناء وقد كان القذافي يغترف منها نقلا الي النهر العظيم. تحت مسمي مياه جوفيه. فمن هنا لن نحرم من حصتنا من المياه. حتي لو اثيوبيا تبني سدها. وكذلك عن طريق بناء وثيانه البحيره التي تستقبل مخرات السيول بالصحراء الشرقيه وخزن مياه السيول بها وهذه بحد ذاتها كميه لا يستهان بها. وكذلك. تفعيل وتوسيع. ما يسمي وادي الريان بالصحراء الغربيه الذي يسع لما يقرب من 77مليار متر مكعب من المياه. فعند انهيار سد النهضه. سيتم تدمير السودان ‘لكن هذه البحيرات الي جانب مفيض توشكا سيكون الحامي لنا. بعد هدم اليد سواء بعيوب بالسد او ضربه عن طريق العدو الاسرايءيلي وهذا ما تفكر به اسرايءيل. منذ مسعدتها لاثيوبيا ببنايءه. وعليه ستصلنا حصتنا وحصه ااسودان دون عناء او اشاكل. وفقنا الله الي تفعيل هذه الحلول. ويوفق قيادتنا اليها.
  13. ان سد النهضه. لهو الشغل الشاغل لمصر ويعد قلقا يشغل بال القياده المصريه والعسكريه ومن هنا اطرح حلول علميه اقرها العلماء. فمن المعروف بكتاب احد العلماء المرموقين. ان هناك بالتاريخ السابق ان هناك عدد من مجاري الانهار تعد بسبعه. انهار ومجاري للانهار كانت تمر بالصحراء الغربيه .تمد مصر بالمياه ولكنها قد طمرتها الرمال. بسبب اهمال صيانتها. وتسري عبر الصحراء من تحت الرمال. هذع تنقل المياه بالطبقات السفليه. بحكم انحدار القاره الافريقيه من الجنوب الي الشمال. دون عناء وقد كان القذافي يغترف منها نقلا الي النهر العظيم. تحت مسمي مياه جوفيه. فمن هنا لن نحرم من حصتنا من المياه. حتي لو اثيوبيا تبني سدها. وكذلك عن طريق بناء وثيانه البحيره التي تستقبل مخرات السيول بالصحراء الشرقيه وخزن مياه السيول بها وهذه بحد ذاتها كميه لا يستهان بها. وكذلك. تفعيل وتوسيع. ما يسمي وادي الريان بالصحراء الغربيه الذي يسع لما يقرب من 77مليار متر مكعب من المياه. فعند انهيار سد النهضه. سيتم تدمير السودان ‘لكن هذه البحيرات الي جانب مفيض توشكا سيكون الحامي لنا. بعد هدم اليد سواء بعيوب بالسد او ضربه عن طريق العدو الاسرايءيلي وهذا ما تفكر به اسرايءيل. منذ مسعدتها لاثيوبيا ببنايءه. وعليه ستصلنا حصتنا وحصه ااسودان دون عناء او اشاكل. وفقنا الله الي تفعيل هذه الحلول. ويوفق قيادتنا اليها.
  14. قام اربع من الضفادع البشرية الحوثية بالاستيلاء علي غواصة درون امريكية من طراز hydroid remus 600 وذلك بتاريخ يزعم انه الرابع من يناير من هذا العام
  15. Japan to acquire two new C-2 transport aircraft سلاح الجو الياباني يتعاقد علي 2 طائرة نقل عسكري من طراز Kawasaki C-2 والطائرة ستصدر للخارج قريبا Japan Air Self-Defense Force (JASDF ) is planning to acquire two new C-2 transport aircraft in 2018, said in the English version of the “Defense Programs and Budget of Japan” document released by Japan Ministry of Defence. According to the document, the Japanese government will set aside $400M from its 2018 national budget to acquire two new C-2 medium transport aircraft developed by Kawasaki Heavy Industries. The first serial production aircraft was delivered to the JASDF in June 2016. The first flight of the third prototype took place in May 2016. Since that time built 6 new aircraft. According to the Kawasaki Heavy Industries, the C-2 is used in tactical situations for playing various roles such as international cooperation and emergency aid operations. نيوزلاندا ومصر والامارات هم مشتريين محتملين للطائرة
  16. خلال اخر عرض لاستعدات قوي الامن المصرية لتامين احتفالات راس السنة واعياد الاخوة الاقباط ظهرت هذه المدرعات الجديدة المزودة بتدريع مميز وبرج قتال رائع الحماية والتصميم من يعرف نوعها وتفاصيلها
  17. الجيش الامريكي يتعاقد علي اكبر حزمة صورايخ كروز من انتاج شركة لوكهيد مارتن بقيمة 110 مليون دولار USAF awards Lockheed Martin $110 million for networked, affordable cruise missile Lockheed Martin (NYSE: LMT) received a $110 million, five-year Phase 1 contract from the U.S. Air Force Research Laboratory (AFRL) to develop and demonstrate a new low-cost cruise missile called Gray Wolf. The Gray Wolf program seeks to develop low-cost, subsonic cruise missiles that use open architectures and modular design to allow for rapid prototyping and spiral growth capabilities. The AFRL is developing the missiles to feature networked, collaborative behaviors (swarming) to address Integrated Air Defense (IAD) system threats around the world. The Gray Wolf missile design will allow for maximum mission flexibility. “Lockheed Martin’s concept for the Gray Wolf missile will be an affordable, counter-IAD missile that will operate efficiently in highly contested environments,” said Hady Mourad, Advanced Missiles Program director for Lockheed Martin Missiles and Fire Control. “Using the capabilities envisioned for later spirals, our system is being designed to maximize modularity, allowing our customer to incorporate advanced technologies such as more lethal warheads or more fuel-efficient engines, when those systems become available.” The Gray Wolf program consists of four spiral-development phases that allow for rapid technology prototyping and multiple transition opportunities. This first phase, defined by an Indefinite Delivery/Indefinite Quantity (IDIQ) contract, is anticipated to run until late 2019. Initial demonstrations will be from an F-16 aircraft. In addition to the F-16, the system will be designed for compatibility with F-35, F-15, F-18, B-1, B-2 and B-52 aircraft. “Our AFRL customer will benefit from decades of Lockheed Martin experience in building high-quality, low-cost systems like GMLRS, while capitalizing on the experience of our team in developing and integrating advanced cruise missiles such as JASSM and LRASM on military aircraft,” Mourad said.
  18. تأخذ الحرب التي تخوضها مصر ضد الإرهاب تحولات جديدة بعد أن طورت العناصر الإرهابية استراتيجيتها الهجومية وصعدت من هجماتها. كما فتحت منافذ أخرى لدعم جبهة سيناء، فيما يكشف إعلان الجيش المصري عن عقد صفقات في أنواع جديدة من الأسلحة لم تكن معروفة في السابق لدى القوات المسلحة عن تغيير في العقيدة العسكرية في إدارة الحرب مع هذه العناصر والجماعات على جبهتين معقدتين، في سيناء والصحراء الغربية. وأبرمت القوات المسلحة المصرية صفقات سلاح متطورة لمختلف أفرعها الرئيسية من طائرات حربية، وصواريخ أرض- جو، وسفن وغواصات وحاملات طائرات، لكنها أضافت نوعا جديدا من الأسلحة النوعية هو الطائرات دون طيار (درونز). طائرات صينية وتتبع مصر استراتيجية خاصة لدخول عالم الطائرات دون طيار، وتعمل على بناء أسطول من الطائرات دون طيار، بعد أن وقعت مؤخرا على شحنة جديدة من طائرات من هذا النوع ذي المدى الطويل مع الصين من طراز سي اتش 5. وستكون مصر أول دولة تبدأ في تشغيل هذا النوع بعد الصين، والذي يصل مداه إلى 6500 كم وعدد ساعات الطيران إلى 60 ساعة متواصلة، كما يمكنه أن يحمل 24 صاروخ أرض- جو. وكانت القوات المصرية أجرت اختباراتها عليه في يونيو الماضي. Hطائرة CH-5 هي منصة جوية غير مأهولة مُتعددة المهام بعيدة المدى عالية البقائية قادرة على تنفيذ مهام الإستطلاع والإستخبار الإلكتروني والتشويش على وسائل الإتصالات والقذف الجوي، وتم تطويرها وإنتاجها من قبل “الشركة الصينية لعلوم وتقنيات الفضاء والطيران” وظهرت لأول مرة خلال معرض AirShow China في تشرين الثاني/نوفمبر 2016. تتميز الطائرة بحمولتها الكبيرة التي تصل إلى 1 طن من الذخائر والصواريخ بعدد يصل إلى 16 صاروخاً مُوزّعين على 6 نقاط تعليق أسفل الأجنحة، كما تسمح أيضا بتنصيب أنظمة إستطلاع ومسح جوي يُمكن أن يصل مداها إلى 80 كم، هذا بخلاف أنظمة الرادار المُتحصصة في إختراق التضاريس الأرضية كالكهوف والحوائط السميكة لرصد وتحديد مواضع إختباء العناصر الإرهابية. تمتلك الطائرة أيضاً وصلة بيانات لاسلكية لنقل المعلومات وبث الصور والفيديو للمحطات الأرضية لمسافة تصل إلى 250 كم، ووصلة بيانات أخرى للإتصال عبر الأقمار الإصطناعية يصل مداها إلى 2000 كم. يصل طولها إلى 11 متر، والمسافة بين طرفي الجناحين 21 مترـ وأقصى وزن للإقلاع 3.3 طن، ورغم أنها قادرة فعلياً على حمل حتى 16 صاروخاً إلا أن حمولتها الكبيرة البالغة 1 طن، تجعلها قادرة زيادة حمولة الصواريخ إلى 24 صاروخاً مضاداً للمركبات المدرعة والأفراد والخنادق. تصل بقائية الطائرة إلى 40 ساعة وتمتد إلى 60 ساعة بحد أقصى ويتراوح مداها بحسب الحمولة مابين 6500 كم إلى 10000 كم، ويصل سقف إرتفاعها الأقصى إلى 9 كم فوق سطح البحر. هذا ويُخطط المصممون الصينيون إلى زيادة بقائية الطائرة إلى 120 ساعة ومداها إلى 20 ألف كم، وذلك من خلال تزويدها بخزانات وقود خارجية. تتميز الطائرة الصينية بتفوقها في المدى والبقائية على الطائرة الأمريكية المسلحة بدون طيار MQ-9 Reaper التي يبلغ مداها 1850 كم وبقائيتها بالحمولة القصوى 14 ساعة في حين انها بدورها تتفوق على الـCH-5 في الحمولة ( 1.7 طن ) وسقف الإرتفاع الأقصى ( 15 كم ) نظراً لإمتلاكها محرك أكثر قوة، ولكن يأتي عامل التكلفة في صالح الطائرة الصينية التي تصل إلى اقل من نصف تكلفة نظيرتها الأمريكية التي تتجاوز 16 مليون دولار للطائرة الواحدة، أي حوالي 8 مليون دولار أو أقل. يُمكن للطائرة حمل أنواع عديدة من الصواريخ والقنابل: 1) الصواريخ الموجهة: – صاروخ BA-7 المضاد للدبابات والمشتق من الصاروخ AKD-10 المماثل لصواريخ Hellfire الأمريكية، وهو موجه بأشعة الليزر ويزن 47 كجم، وتصل دقته لأكثر من 80% عند مداه الأقصى البالغ 7 كم. – صاروخ BRM1-90 المضاد للمدرعات وتجمعات الأفراد، والأهداف عالية القيمة كالدفاعات الجوية و المدفعية بالإضافة إلى الأهداف الجوية المُحلقة على ارتفاعات منخفضة، وهو موجه بأشعة الليزر و يزن 16.8 كجم ويبلغ مداه 8 كم. – صاروخ TY-90 جو-جو مخصص في الأساس لإسقاط المروحيات والطائرات بدون طيار المروحيات، يتم توجيهه حرارياً و تصل سرعته القصوى إلى 2 ماخ ( 2470 كم / ساعة )، كما يمتلك طابة تصادمية Impact Fuze لقتل الهدف بالتصادم المباشر وأخرى تقاربية Proximity Fuze للإنفجار بجوار الهدف و يبلغ مداه 8 كم. 2) القنابل الموجهة والحرة: – قنابل LS-6 بوزن 50 كج، وهي من قنابل ذكية الموجهة بالأقمار الصناعية GPS و منظومة الملاحة بالقصور الذاتي INS كما تمتلك باحث كهروبصري لإصابة الهدف بأعلى دقة ممكنة. – قنابل GB-4/100 بوزن 100 كجم و GB-7/50 بوزن 50 كجم وهي قنابل ذكية مُوجهة بأشعة الليزر. – عائلة القنابل العنقودية YZ-200 بأوزان 125 و50 كج ويتم توجيه القنبلة نفسها بأشعة الليزر، بالإضافة إلى عائلة القنابل العنقودية YZ-100 ذات أوزان 100 و50 و30 كج وتحمل الذخائر العنقودية بداخلها على منظومات توجيه مختلفة ( القصور الذاتي – الأقمار الصناعية – أشعة الليزر – أشعة تحت حمراء – رادار ) . – القنابل الحرة FT-7 بوزن 130 كج ذات أجنحة مسطحة لزيادة دقة الإصابة، وقنابل FT-9 و FT-10 بوزن 50 و25 كجم. وقالت المصادر لـ”العرب” إن هناك أعمالا إنشائية ضخمة تمت لتطوير البنية التحتية للمطارات المصرية القريبة من الحدود الشرقية، أبرزها مطارا المليز وسيوة، لاستيعاب الطائرات المروحية الهجومية والطائرات دون طيار للمشاركة بكثافة في عمليات مكافحة الإرهاب في سيناء وفي الصحراء الغربية. وأضافت أن البرنامج المصري للطائرات دون طيار يستهدف بناء واستخدام طائرات يصل مداها إلى 10 آلاف كم بحيث يمكن تغطية 90 بالمئة من الأراضي الليبية درون CH4 . وبدأت القاهرة أيضا تصنيعا مشتركا مع بكين لطائرة من نوع وينغ لونغ، كما تعمل على التعاون مع روسيا وفرنسا وكوريا الجنوبية لتسليح الجيش المصري بهذا النوع من الطائرات لمراقبة الحدود ومحاربة الميليشيات على حدودها الشرقية والغربية. وكشفت تقارير أمنية مؤخرا عن اتخاذ إجراءات أخرى لمواجهة هذه الأزمة المستفحلة، أبرزها استحداث خرائط جديدة للأوكار الإرهابية للتعرف على التمركزات الجديدة لتلك العناصر، والخلفية التنظيمية التي تنتمي إليها، والجهات الدولية التي تدعمها وتمولها ماديا ومعلوماتيا. وقال اللواء خالد عكاشة، عضو المجلس القومي لمكافحة الإرهاب، “إن الاعتماد على الطائرات دون طيار في الحرب على الإرهاب من الوسائل التكنولوجية الناجحة والمهمة”. وشدد في تصريحات لـ”العرب” على أن هذا النوع من الطائرات مزود بتقنيات تكنولوجية متطورة طلبها الجانب المصري كي يتمكن من ملاحقة الإرهابيين بما سيكون له أثر إيجابي على الأمن القومي المصري في فترات قادمة. وأشار إلى أن الحدود الغربية ضخمة للغاية، ومصر أعلنت في أكثر من مناسبة أن المنطقة ستشهد عبور الإرهابيين الذين كانوا في سوريا والعراق في اتجاه ليبيا الملاذ الآمن الجديد لهذه الجماعات، لافتا إلى أن مصر تتحدث عن هذا الخطر منذ أربعة أشهر مضت وحذرت بقوة منه ولدى جميع الأجهزة الأمنية حالة استنفار قصوى لمجابهة الخطر الشديد. واستبق الجيش المصري تلك التطورات من خلال توسيع القاعدة العسكرية في سيدي براني قرب الحدود مع ليبيا، وتدشين أخرى جديدة تحمل اسم الرئيس المصري الراحل محمد نجيب. ويقول خبراء أمنيون إن الحل الأمثل لمواجهة الجماعات المسلحة هو مباغتة الجماعات في عقر دارها قبل وصولها إلى الأراضي المصرية، ما يعزز من أهمية استخدام الطائرات دون طيار كسلاح يصعب تدميره، ويمكنه الوصول إلى نقاط بعيدة المدى في عمق الأراضي الليبية، بالإضافة إلى أن تدميره لا يعرض حياة الجنود المصريين للخطر. واستهدف الإرهابيون عددا من المصريين من المقيمين في ليبيا، وكانت أبرز حادثة في ذلك إعدام 19 مصريا قبطيا في 2015 وردت القاهرة على تلك الهجمات بقيام سلاح الجو المصري بتدمير مراكز رئيسية لتدريب وتخزين الأسلحة في منطقة درنة. واختارت القوات المصرية درنة باعتبارها أقرب نقطة للأراضي المصرية يسيطر عليها المتطرفون، لكن تلك الضربات لم تكن مؤثرة، لأن الجماعات ومراكزها الحقيقية تتركز في وسط ليبيا، والضربات المؤثرة تحتاج إلى الدخول في العمق الليبي، وهي إحدى قدرات ومميزات الطائرات دون طيار. وأوضح خبراء عسكريون أن هذه الطائرات تستخدم أيضا لجمع المعلومات والبيانات الاستخبارية لصالح الجيش المصري، لأن مبدأ الدفاع عن النفس يكفل لمصر مطاردة الإرهابيين خارج الحدود دون التعرض للحكومات المركزية في هذه الدول التي تأوي عناصر إرهابية. وأكد اللواء جاد الكريم الطرابيلي، الرئيس السابق للشركة المصرية للمطارات، أن مصر بدأت دخول عالم الطائرات دون طيار بقوة لدواع تتعلق بالحفاظ على أمنها القومي ومكافحة الإرهاب وتتبع مساراته والتعجيل برصد عناصره قبل القيام بعمليات داخل حدود الدولة المصرية. وتابع جاد الكريم في تصريحات لـ”العرب” أن هذا النوع من الطائرات لا يحتاج إلى تجهيزات مختلفة عن التجهيزات التي تتم للأنواع الأخرى في المطارات العسكرية أو المدنية وربما يحتاج إلى تجهيزات أقل تكلفة كما يمكن أن يستخدم نفس المطارات. أهمية استراتجية زادت الأهمية الاستراتيجية للطائرات دون طيار مع ازدياد الشواغل الأمنية لمعظم البلدان في الشرق الأوسط، لأنها أقل تكلفة من الطائرات الحربية وتطير على ارتفاعات منخفضة ويصعب رصدها من قبل الرادارات الأرضية. وكانت حتى عام 2000 تحتكر صناعتها الولايات المتحدة، ولكن انتقلت صناعتها بعد ذلك لتنحصر بين بريطانيا والولايات المتحدة وإسرائيل، حتى فاجأت الصين العالم في بداية عام 2010 بنجاحها في صناعة وتطوير الطائرات دون طيار، وسمحت بتصديرها لدول مختلفة حول العالم. ولعبت الطائرات دون طيار دورا محوريا في الحرب على الإرهاب في سوريا والعراق بعد أن اعتمدت عليها الولايات المتحدة في توفير غطاء جوي لقوات سوريا الديمقراطية في حربها ضد داعش بمحافظة دير الزور. وتتيح الأنواع المختلفة من هذه الطائرات ميزة تفوق للقوات المسلحة المصرية، منها ما يحلق على ارتفاعات عالية ومنها ما يطير بصورة منخفضة، وهناك نوع منها يمكث لعدة أيام في الجو ومزود بأجهزة استطلاع وذخائر ويتم التحكم فيه من غرف قيادة العمليات في المطارات أو في أماكن أخرى محددة. وقال الخبير الأمني اللواء سمير فرج “وفقا لمقتضيات الأمن القومي المصري وبعد تدهور الأوضاع الأمنية في ليبيا عقب سقوط نظام العقيد معمر القذافي وتمركز عناصر مختلفة من التنظيمات الإرهابية بها، فرضت الأوضاع على المخطط العسكري المصري الالتزام بوجود مستمر على خط الحدود من خلال الطائرات دون طيار أو من خلال نقاط ثابتة ودوريات للربط بين هذه النقاط”. وأضاف فرج لـ”العرب” أن هذا النوع من الخطر يعني التركيز على نوعيات خاصة من المعدات الحديثة منها هذه النوعية من الطائرات، فضلا عن أنواع خاصة من المركبات والمروحيات والاتصالات، التي استدعت قيام مصر بإنشاء قمر صناعي خاص للاتصالات، وأعمال الاستعلام والمراقبة. ووفقا لإحصاءات صادرة عن الجيش، فإن القوات المصرية استطاعت خلال العامين الماضيين تدمير 1400 سيارة دفع رباعي تسللت عبر الحدود مع ليبيا إلى الصحراء الغربية. وكشفت تقارير أمنية أن الإعلان عن ظهور تنظيمات متطرفة جديدة وظهور عناصر من تنظيم داعش وآخرين تابعين للقاعدة ينذر بمحاولات دمج قوى متطرفة من أجل صناعة نواة جديدة في الصحراء الشاسعة بين مصر وليبيا لتكون مركزا لعمليات كبيرة ضد مصر ودول أخرى. http://www.alarab.co.uk/article/في العمق/127223/طائرات-صينية-دون-طيار-سلاح-مصري-لاصطياد-الإرهابيين صاحب الانفراد الاخ سيادة المشير
  19. The Ministry of Defence of Russia has ordered two improved variants of Mi-28NM attack helicopters, the Krasnaya Zvezda newspaper reported on 17th of December. The Ministry of Defence of Russia signed a contract with holding company “Russian Helicopters”, a subsidiary of the Rostec state corporation, for the production of an installation batch of new Mi-28NM helicopters.
  20. تقارير عسكرية عن رئيس مؤسسة روستيك الروسية تؤكد ان المنظومة S-500 «Prometheus» الاحدث علي الاطلاق للدفاع الجوي بعيد المدي الروسي ستكون جاهزة في عام 2018 The development of the transport machine, the loading vehicle, the loading and unloading equipment for the air defence missile system S-500 is to be launched in 2018, said CEO of Rostec Corporation Sergey Chemezov. The technical and scientific groundwork laid by NPP Start named after A.I. Yasin has given Technodinamika a great head start in implementing this project. The enterprise is highly competent and experienced in the development of transport machines, loading and transport-loading machines for various air defence missile systems and S-500 will be no exception, noted Sergey Chemezov. The S-500 is intended to replace the S-300 missile in Russia’s multilayered air-defense system and complement the S-400, which would handle more routine antiaircraft duties and intercepting short- and medium-range ballistic missiles. The S-500 developed by Almaz-Antey is expected to be the world’s most powerful weapon of its kind. Its specifications are classified, but the S-500 is estimated to have a range of 600km, to be capable of tracking and engaging 10 ballistic targets simultaneously, and possibly shot down satellites in low-Earth orbit. Rostec Corporation is a Russian corporation that was established in 2007 to facilitate the development, production and export of high-tech industrial products designed for civilian and military applications. The Corporation comprises over 700 organizations that are currently part of eleven holding companies operating in the military-industrial complex and three holding companies working in civilian industry, as well as 80 directly managed organizations. Rostec’s portfolio includes well-known brands such as AVTOVAZ, KAMAZ, Kalashnikov Concern, Russian Helicopters, VSMPO AVISMA, UralVagonZavod, etc. Rostec companies are located in 60 constituent entities of the Russian Federation and supply products to more than 70 countries. In 2016, the consolidated revenue of Rostec reached 1.266 trillion rubles, while the consolidated net income and EBITDA amounted to 88 billion and 268 billion rubles respectively. In 2016, the average salary in the Corporation was 44,000 rubles. According to Rostec’s strategy, the main objective of the Corporation is to ensure that Russia has a technological advantage in highly competitive global markets. Rostec’s key objectives include the introduction of a new techno-economic paradigm and the digitalization of the Russian economy.
  21. الهجوم الاسرائيلي علي الكسوة و جمرايا ماذا بعد ؟ اعداد الباحث / بولا جوزيف ( قسم الدفاع الجوي وحدة الدراسات العسكرية و الامنية مجموعة 73 مؤرخين ) في مساء يوم الاثنين الموافق 4/12/2017 قامت اسرائيل بالهجوم علي مركز للابحاث في مدينة جمرايا بالقرب من دمشق في تمام الساعة 11:00 م و قالت المصادر السورية نقلا عن وكالة " سانا " انه تم اعتراض ثلاث صورايخ من قبل وسائل الدفاع الجوي السوري المتواجد بالقرب من مطار المزة العسكري علماً بأنه سبق هذه الهجمة هجمة اخري تسبقها بيومين يوم 1/12/2017 قتل فيها 12 ايرانياً من الحرس الثوري الايراني و قالت وكالة"سانا" انه تم اعتراض صاروخين من الصورايخ الاسرائيلية و في تحليلنا لهذا الموضوع سنتناول ثلاث جوانب هم :- - ما هو الغرض من هذه الهجمات المتكررة علي الاراضي السورية ؟ - هل تم حقا اعتراض الصواريخ الاسرائيلية ؟ - لماذا تم الهجومين بصواريخ ارض-ارض و الصواريخ الجوالة ؟ ما هو الغرض من هذه الهجمات المتكررة علي الاراضي السورية ؟ اسرائيل من اكثر الدول المحاطة بالتهديدات وتسعي دائما الي تثبيط هذه التهديدات بشكل ما او باّخر وكان اكبر تهديد لها هو حزب الله المتواجد بجنوب لبنان وخاضو معه حرباً ضروس عام 2006 مثلت حرجا للجيش الاسرائيلي الذي عجز عن صد هجمات الصواريخ علي شمال اسرائيل ( الجليل ) وعندما حاول تدميرها بالهجوم البري تعاظمت الخسائر في صفوف قواته البرية . ومنذ بداية الازمة السورية وتدخل ايران وحزب الله في الصراع السوري انفجرت جبهة اخري غير جنوب لبنان وهي الجولان . قامت ايران و حزب الله بنشر قوات لهم في سوريا بل امتد الامر الي بناء ايران قواعد دائمة لها لمعاونة الاسد في حربه الاهلية و قد تستغل للهجوم علي الاراضي الاسرائيلية في حال نشوب جولة اخري من الصراع بين حزب الله واسرائيل ولكن هذه المرة سيكون الوضع اسؤ لانه سيكون علي اسرائيل توزيع مجودها الحربي علي جبهتين وهما جنوب لبنان و الجولان و سيتمثل التهديد من جبهة الجولان السورية المحتلة احتمالية اطلاق صورايخ ارض-ارض قصيرة المدي . و مما سبق يتبين لنا مدي اهمية الهجمات التي نفذتها اسرائيل فهي تحاول محو اي تواجد ايراني داخل الارضي السورية و ذلك امام اعين الروس لان الامن القومي الاسرائيلي مدعوم بشكل دولي كبير . هل تم حقا اعتراض الصواريخ الاسرائيلية ؟ في هجمتي يوم 1 و 4 ديسمبر 2017 حسب وكالة "سانا" ومصادر اخري(BBC- RT ) نقلا عن التلفزيون السوري انه تم اعتراض صاروخين في الهجمة الاولي ارض- ارض و ثلاث صواريخ كروز في الهجمة الثانية اطلقوا من الطائرات الحربية . ولكن هل تمتلك سوريا قدرات لاعتراض الصواريخ الاسرائيلية؟ بالطبع تمتلك و لكن يجب الاخذ في الاعتبار انه في هجوم الكسوة اطلق صواريخ ارض- ارض و يرجح انها من طراز LORA (يبلغ مداه 400كم )او Predator Hawk ( يبلغ مداه 300كم ) وهي صواريخ بالستية تكتيكية . و بالتالي فالمنظومة الوحيدة التي بحوزة الدفاع الجوي السوري القادرة علي اعتراض الصواريخ البالستية التكتيكية هي منظومة البوك BUK-M2E ( الجانب الاسرائيلي لم يدلي بأي تصريح رسمي بأعتراض الصواريخ ) قالت بعض المصادر (Sputnik) ان منظومة PAntsir S-1 هي التي اعترضت الصواريخ في هجوم الكسوة وهذا غير منطقي لمنظومة غير معدة لاعتراض الصواريخ البالستية التكتيكية قد تكون هي من قامت بالاعتراض في الهجمة الثانية (و هذ اغير مؤكد ايضا ) ولكن في الهجمة الثانية الصواريخ التي اطلق فيها صواريخ كروز يمكن اعتراضها بالمنظومتين . من المرجح ان هناك اسباب ا حالت دون تدمير الصواريخ بالكامل في الحالتين وهي كالاتي :- - تحدثنا في مواضيع سابقة عن وضع الدفاع الجوي السوري المعقدة والصعبة من عدة نواحي منها الحالة الفنية فمن المؤكد ان الكتيبة لا تكون في حالة جهوزية 100% و بالتالي عدد اقل من منصات الاشتباك نتيجة الخسائر والحرص من تدميرها ونقص قط الغيار . - المناطق التي تم قصفها كالكسوة تبعد عن مطار المزة بحوالي 14 كم الي الجنوب و جمرايا تبعد عن الاخير حوالي 10 كم الي الشمال . في هجوم الكسوة استخدمت صواريخ ارض-ارض و مدي اشتباك البوك مع الاهداف البالستية حوالي 20كم اخذين في الحسبان وقت رد فعل المنظومة الذي قد يصل الي 10 ثواني و بالتالي فان المنظومة لن تتمكن من تدمير جميع الاهداف البالستية . اما بالنسبة الي هجوم جمرايا فطبيعة الارض و قلة منصات الاطلاق بالاضافة الي ان الصواريخ الجوالة تطير بالقرب من الارض ما يقلل من مدي الرصد و بالتالي وقت اقل للاشتباك ولكن قرب جمرايا من مطار المزة مكن المنظومة من ضرب 3 صورايخ . لماذا تم الهجوم بصواريخ ارض-ارض و الصواريخ الجوالة ؟ بعد الهجمات الاسرائيلية الاخيرة بسلاح الجو و محاولات الاعتراض السورية الجريئة . من المرجح ان القيادة الاسرائيلية رأت ان عليها تبني حلاً اقل مخاطرة علي ارواح جنودها و حافظا لماء الوجه الاسرائيلي علماً بانه هذا البديل اقل تكلفة و يضمن لاسرائيل تجربة انظمتها الهجومية بشكل اوسع غير ان اغلب الاهداف التي تسعي اسرائيل لضربها هي في نطاق الصواريخ الاسرائيلية (ارض-ارض ) و صواريخ الكروز التي تطلق من الطائرات الاسرائيلية من جنوب لبنان . هذا النجاح المتتابع لعمليات الاعتراض السوري وان لم ينتج عنها اسقاط فعلي للمقاتلات حسب تأكيد الجانب الاسرائيلي في كل حادثة . فقد تضطر اسرائيل الي القيام بهجمات جديدة علي الدفاع الجوي السوري يضمن لها ضرب ذخائرها بشكل افضل وحرمان النظام السوري من اي وسيلة تهدد امن المقاتلات الاسرائيلية.
  22. قال وزير الدفاع البولندى أنتونى ماتشيريفيتش ، اليوم الخميس أن الولايات المتحدة وقعت مع حكومته مذكرة تفاهم توافق بموجبها على بيعها أنظمة دفاع صاروخية من طراز باتريوت . و أضاف ماتشيريفيتش فى مؤتمر صحفى بثه التليفزيون الرسمى صباح اليوم "وقعنا مذكرة تفاهم (الليلة الماضية) وافقت بموجبها الحكومة الأمريكية على بيع بولندا أحدث نسخة من صواريخ باتريوت". و أضاف ماتشيريفيتش "أنا مسرور بهذا الإعلان يوم زيارة الرئيس (الأمريكى دونالد) ترامب إلى وارسو" ، و وصل ترامب إلى وارسو أمس الأربعاء حيث قال البيت الأبيض إنه سيبرز إلتزامه بحلف شمال الأطلسى فى خطاب يلقيه و فى لقاءاته مع مجموعة من الدول الأقرب جغرافيا إلى روسيا و ذلك فى طريقه لحضور قمة مجموعة العشرين فى ألمانيا يومى الجمعة و السبت . و فى مارس أعلنت بولندا أنها تتوقع إبرام اتفاقية تصل قيمتها إلى حوالى 7.6 مليار دولار مع شركة (رايثيون) الأمريكية لشراء ثمانية أنظمة دفاع صاروخية (باتريوت) بنهاية العام. هذا و من المقرر ان تكون نسخة الباتريوت البولندية مختلفة قليلا حيث عرضت رايثون احدث نسخة على الاطلاق و هى sky ceptor المطورو خصيصا لصالح إسرائيل بالتعاون مع رافائيل و الذى نجح فى اختبارات التشغيل النهائية العام الماضى و يعمل بكامل كفاءته فى الوقت الحالى. https://www.arabmilitary.com/military-news/بولندا-تحصل-علي-احدث-نسخه-من-انظمه-باتر/
×