Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'لمواجهة'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 32 results

  1. طلبت وزارة الدفاع اليابانية من الحكومة الموافقة على تمويل مشروع رادار يكتشف الشبحيات تعكف عليه شركة ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة بقيمة عشرين مليار ين ياباني. هذا الطلب يأتي لمواجهة البرامج الروسية والصينية لصناعة مقاتلات شبحية قد تهدد اليابان في المستقبل. هذا وقد نجت شركة ميتسوبيشي للصناعات الكهربائية في صناعة البروتوتايب الاول للرادار والذي سيكون من نسختين واحدة ثابتة والاخرى متحركة على عربة لمساعدة قوات الدفاع الذاتي البرية اليابانية. يذكر ان النجاح الاول لهذا الرادار كان بعد دعوة اليابان للمقاتلات الامريكية للمرور في اجواء اختبار الرادار ونشرت ميتسوبيشي تفاصيل تجربتها الناجحة في اكتشاف ال B-2 spirit من مسافة آمنة بعد نجاح نظرية الانبعاث الكمي quantum beam التي اخترعها مركز الابحاث والتطوير في جامعة ميتسوبيشي في طوكيو. تم نشر هذا الاكتشاف في اغسطس الماضي لأول مرة.
  2. وصل إلى القاهرة اليوم الخميس الفريق أوستن سكوت ميلر، قائد العمليات الخاصة المشتركة المركزية الأمريكية قادما على رأس وفد عسكرى من الأردن فى زيارة قصيرة لمصر تستغرق عدة ساعات فى جولة تقوده مساء اليوم إلى جيبوتي لبحث دعم التعاون.يضم الوفد المرافق للقائد الأمريكى 9 من كبار المسئولين العسكريين الأمريكيين حيث سيلتقى خلال زيارته لمصر مع عدد من كبار المسئولين والشخصيات لاستكمال ما دار خلال زيارته الأخيرة لمصر أكتوبر الماضي وبحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك خاصة مواجهة الإرهاب فى ضوء التعاون والعلاقات العسكرية المتميزة التى تربط القوات المسلحة لكلا البلدين، مع بحث ما تشهده المنطقة من أحداث ومتغيرات وتداعيات ذلك على الأمن والاستقرار بالمنطقة. المصدر : _ ttp://www.elbahlad.news/3055690
  3. قال وزير خارجية قطر، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، إن بلاده لا تستبعد تحرك دول المقاطعة عسكريا ضدها. وردا على سؤال حول احتمال قيام دول المقاطعة بقيادة السعودية باتخاذ إجراء عسكري، قال الوزير القطري، "إنه على الرغم من أن قطر تأمل في ألا يحدث ذلك، فإن بلاده "مستعدة جيدا" ويمكنها الاعتماد على شركائها في الدفاع عنها ومنهم فرنسا وتركيا وبريطانيا والولايات المتحدة، (التي لها قاعدة في قطر)"، وفقا لتصريحاته التي نقلتها وكالة بلومبرغ الأمريكية. وأضاف الدبلوماسي القطري "لدينا ما يكفي من الأصدقاء من أجل منعهم من اتخاذ هذه الخطوات". وأفاد الشيخ محمد بن عبد الرحمن بأنه إذا كان هناك أي عدوان على قطر، ستتأثر القوات الأمريكية به. وبين الوزير القطري أن المقاطعة تؤثر بالفعل على التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد "داعش" في العراق وسوريا، مشيرا إلى أن طائرات النقل من "طراز سي – 17" القطرية تعتبر الطائرات الرئيسية التي تقدم الدعم اللوجستي لشركاء التحالف، مثل الأردن وتركيا، مبينا في السياق أن حظر الطيران القطري فوق السعودية والبحرين والإمارات، لم يبق لقطر سوى خيار واحد لمواصلة الدعم اللوجستي لشركاء التحالف وهو التحليق فوق الأجواء الإيرانية. جدير بالذكر أن الولايات المتحدة تمتلك قاعدة في قطر (قاعدة العديد العسكرية)، على بعد 20 ميلا جنوب غرب العاصمة القطرية الدوحة، وتضم حوالي 11 ألف جندي أمريكي، وتعتبر أهم قاعدة عسكرية أمريكية في المنطقة، إذ إنها تضم المقر الرئيسي للقيادة المركزية للقوات الجوية الأمريكية ومركز العمليات الجوية والفضائية المشترك وجناح الطيران رقم 379. من المهم الإشارة إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تعهد بمواصلة الدعم العسكري الذي تقدمه بلاده إلى قطر خلال زيارة إلى الدوحة، علما أن تركيا لديها قاعدة في قطر (قاعدة الريان العسكرية)، وتستوعب قرابة 3000 جندي. المصدر: وكالة بلومبرغ الأمريكية + وكالات https://ar.rt.com/jiqw
  4. أطلقت منظمة حلف الناتو شراكة عملية مع خبراء جزائريين في مجالات تطوير نظام الكشف عن مواد خطيرة وحماية الأماكن الحساسة من التهديدات الإرهابية، ما يسمح بتضييق أكبر على الجماعات الإرهابية التي منيت بهزائم نكراء على يد الجيش الوطني وأفشلت محاولات اغراء الجزائر بالأسلحة القادمة من ليبيا ومالي. وستحتضن المدرسة العسكرية المتعددة التقنيات للجزائر ببرج البحري بالعاصمة ورشة عمل بالشراكة من منظمة حلف الناتو لتطوير نظم الكشف عن المتفجرات والأسلحة، حيث يعتمد هذا النظام على تردداتTHZ، وهي ترددات وسيطة بين الترددات البصرية والمغناطيسية. ويدخل هذا النظام في إطار برنامج العلم في خدمة السلم لحلف الناتو وتم إطلاقه بالشراكة بين المدرسة العسكرية المتعددة التقنيات للجزائر العاصمة وجامعة سافوا مون بلان الفرنسية والمعهد التكنولوجي الملكي السويدي، حسبما أكده موقع كل شيء عن الجزائر . ومن المقرر إقامة هذا النظام على مستوى المدرسة العسكرية المتعددة التقنيات المتواجدة ببرج البحري، وسيسمح بالكشف عن المواد الخطيرة التي يمكن إخفاؤها كالأسلحة والمتفجرات ويسمح بحماية الأماكن الحساسة كالمطارات ومحطات القطار والمباني الحكومية. وسيمنح هذا النظام للجزائر، لأول مرة، إمكانية الحصول على صور باستعمال الترددات المغناطيسية البصريةt rahertz ، ويسمح على المدى البعيد باكتساب قاعدة علمية معتبرة في المجال. من شأنها أن تشجع الباحثين الشباب في الجزائر ، يقول الدكتور دونيز بيتن المستشار السامي لبرنامج العلم في خدمة السلم SPS بمنظمة الناتو، ومن جهته قال الدكتور محمد لعزول من المدرسة العسكرية المتعددة التقنيات هذا النظام سيطور قدرات مؤسستنا في هذا المجال التكنولوجي ويسمح لنا بتقاسم الخبرة والمعرفة في مجال الكشف باستعمال تقنية التصوير بالترددات المغناطيسية البصرية terahertz، لتكون هذه الأخيرة مفتاح تطورنا التكنولوجي في مكافحة الارهاب مستقبلا . وتأتي هذه الخطوة بعد أن ضاعفت الجزائر من مجهوداتها لمواجهة الأخطار القادمة من خارج حدودها من مختلف الجهات، حيث اقتنت الجزائر قمرا صناعيا روسيا لمراقبة تحركات المهربين والجماعات الارهابية التي تضاعفت تحركاتها خلال الأيام الأخيرة، رغم الانتشار الكبير لقوات الجيش على طول الحدود مع تونس وليبيا ومالي والنيجر المقدرة بـ 4279 كلم، وكلها حدود مفتوحة على دول تعيش حالات حرب ولا استقرار أمني، ويأتي هذا الإجراء في وقت أكدت مصادر متطابقة أن تنظيم الدولة داعش في ليبيا دفع بمجموعة من مجنديه قرب الشريط الحدودي الليبي-الجزائري -التونسي للقيام بعدة مهام غير قتالية، تخص بالتحديد ضمان مصادر تموين من خلال تكثيف نشاط التهريب للوقود الليبي باتجاه الأراضي التونسية والمواد الغذائية الجزائرية باتجاه ليبيا.
  5. تخطط الولايات المتحدة لتعزيز تواجدها العسكري في أفريقيا لملاحقة عناصر تنظيم الدولة الإسلامية الباحثين عن ملاذات جديدة بعد سقوط “خلافتهم”، بحسب مسؤولين أميركيين. وبعدما فقد تنظيم الدولة الإسلامية مدينة الرقة السورية التي كانت بمثابة “عاصمة” له، والموصل التي شكلت معقله في العراق، يرى رئيس هيئة أركان الجيوش الأميركية المشتركة الجنرال جو دانفورد أنّ لدى التنظيم “تطلعات لتأسيس تواجد أكبر له” في أفريقيا. وقال دانفورد إن الجهاديين شكلوا تهديداً من ليبيا إلى شبه جزيرة سيناء المصرية مروراً بشرق إفريقيا وغربها. وجاءت التصريحات في سياق حديثه عن الاشتباك الذي وقع في 4 تشرين الأول/أكتوبر في النيجر بغرب أفريقيا حيث قتل أربعة جنود أميركيين. وأشار دانفورد إلى أن الجنود الأميركيين الذين قتلوا إلى جانب خمسة من عناصر قوات النيجر، تعرضوا إلى هجوم نفذه سكان محليون على ارتباط بتنظيم الدولة الإسلامية على الحدود بين النيجر ومالي. وشكلت الحادثة صدمة للكثير من الأميركيين الذين لم يكونوا على علم أصلاً بوجود مئات من عناصر القوات الأميركية في البلد الافريقي. وقال دانفورد إنه قدم توصيات إلى الرئيس الأميركي دونالد ترامب ووزير دفاعه جيم ماتيس “من أجل إرسال قوات تتناسب مع ما نعتبره تهديداً”. وسيلتقي كبير مسؤولي الجيش الأميركي بقادة عسكريين من 75 دولة “لمناقشة المرحلة المقبلة من الحملة” ضد تنظيم الدولة الإسلامية. وفي حديث لصحافيين عقب لقائه ماتيس مؤخراً، قال الستانور الجمهوري ليندسي غراهام، وهو عضو في لجنة الخدمات المسلحة التابعة لمجلس الشيوخ، “الحرب تتحول. سنشهد المزيد من التحرك في أفريقيا”. ويعد تواجد القوات الأميركية الخاصة في أفريقيا الأكبر بعد الشرق الأوسط، وتظهر أرقام رسمية ان هناك أكثر من 1300 عنصر من هذه القوات متواجدون في القارة السمراء. وتقوم وحدات النخبة هذه بتدريب القوات المحلية في مجال مكافحة الإرهاب و”لا ترافق هذه القوات إلا عندما تكون احتمالات التعرض إلى العدو مستبعدة،” بحسب دانفورد. وأكد غراهام أن قواعد الاشتباك هذه “تتغير عندما يتعلق الأمر بعمليات مكافحة الإرهاب”. وألمح كذلك إلى أنه سيتم السماح للقوات الأميركية بإطلاق النار أولا على الأهداف “الإرهابية”، بخلاف ما هو الوضع عليه حاليا. تهديد متنام وحذرت رئاسة الإتحاد الأوروبي هذا الشهر كذلك من أن على دول التكتل مراقبة التهديد المتنامي لتنظيم الدولة الإسلامية في شمال أفريقيا التي انتقل اليها مقاتلون، “بحذر شديد”. وقال دانفورد إن الحرب تمتد إلى ساحات عدة، مضيفاً “لست متأكداً من أنني جاهز للقول إنها تنتقل إلى أفريقيا فقط. نحن نتعامل مع تحد ممتد من غرب أفريقيا حتى جنوب شرق آسيا”. وقال الجنرال “أعتقد أن تنظيم الدولة الإسلامية سيحاول تأسيس تواجد ملموس له خارج العراق وسوريا” بعد خسارته الموصل والرقة. وتابع “هذا تماماً السبب الذي يجعلنا نقوم بعمليات على غرار تلك التي نقوم بها في النيجر، لضمان امتلاك القوات المحلية القدرة على منع حدوث ذلك”. وتدعم الولايات المتحدة، عبر تقديم خدمات استخباراتية وإعادة تزويد وقود في الجو، عملية “بارخان” الفرنسية ضد الجهاديين في دول الساحل الخمس (بوركينا فاسو ومالي وموريتانيا والنيجر وتشاد). وتنشر الولايات المتحدة نحو 6000 عنصر من قواتها المختلفة في 53 دولة أفريقية، بحسب دانفورد. ووفقاً لتقرير وجهه قائد القيادة العسكرية الأميركية لأفريقيا (افريكوم) الجنرال توماس والدهاوزر إلى الكونغرس، لدى الولايات المتحدة تواجد ملحوظ في كل من تشاد وجمهورية الكونغو الديموقراطية واثيوبيا والصومال وأوغندا ورواندا وكينيا. وتتفاوت أعداد القوات الأميركية الخاصة في الدول الافريقية، ولكن القوة المتواجدة في النيجر والتي تضم 800 عنصر هي حالياً الأكبر بين القوات المتواجدة في بلدان القارة. وتعهد دانفورد بأن الولايات المتحدة ستحافظ على تواجدها في النيجر رغم مقتل جنودها الأربعة. وقال في هذا السياق “ننوي الاستمرار في عملياتنا هناك”.
  6. موسكو — سبوتنيك. وقالت صحيفة "وول ستريت جورنال"، اليوم الأربعاء، نقلا عن المسؤولين في حلف شمال الأطلسي، أن التغييرات تتعلق بإنشاء وحدة جديدة لوجستية سيتركز عملها على سرعة نقل الخدمات اللوجستيات. وإنشاء وحدة لحماية الطرق البحرية في المحيط الأطلسي والقطب الشمالي، وهي مهمة في مسألة عمليات التسليم إلى أوروبا، ولا سيما من التهديدات التي تشكلها الغواصات الروسية. وأشار المسؤولين إلى أنه سيتم بحث هذه القضية في تشرين الثاني/ نوفمبر القادم في الاجتماع التفصيلي لوزراء دفاع دول الناتو. ويوجه الناتو، اتهامات لروسيا حول التهديد المزعوم لدول البلطيق، ولكن موسكو أكدت في أكثر من مناسبة بأنها لن تهاجم أي بلد من حلف شمال الأطلسي، وأكد لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أنهم "في الناتو يدركون جيداً عدم وجود خطط لموسكو لمهاجمة أي دولة، ولكنهم ببساطة يستخدمون هذا لنشر المزيد من المعدات والجيش على الحدود الروسية". المصدر
  7. استعرضت الصناعات العسكرية الصهيونية أمام ممثلي 144 دولة سلاحاً جديداً من إنتاجها، وهو عبارة عن منظومة دفاعات جوية جديدة تحمل إسم “السماء الحمراء”. وأشارت الشركة إلى أن هذا السلاح يستخدم في إسقاط وتحييد الطائرات الصغيرة بدون طيار، إضافة لاستخدامه في مهام الدفاع الجوي التكتيكي، وفقا لموقع “غلوبس” العبري. وذكر الموقع أن الصناعات العسكرية الصهيونية أجرت محاكاة فعلية لمنظومتها الدفاعية الجوية الجديدة شملت عدة سيناريوهات هجومية تمت باستخدام الطائرات المسيرة الصغيرة. وبحسب الموقع نجحت المنظومة الجديدة في كشف وتعقب الطائرة وإسقاطها بنجاح
  8. [ATTACH]35604.IPB[/ATTACH] واصلت محافظة المنيا أعمال التدريب العملى المشترك لمجابهة الأزمات والكوارث الطبيعية والذى تنفذه المحافظة خلال الفترة من 19-21 فبراير الجارى، حيث شهد عصام البديوى محافظ المنيا، واللواء أركان حرب خالد توفيق قائد قوات الدفاع الشعبى والعسكرى، أحد المواقف الطارئة والمتمثل فى تعرض المحافظة لهزة أرضية وكيفية مواجهة وإدارة تلك الأزمة من قبل الأجهزة الأمنية والتنفيذية. رافق المحافظ اللواء فيصل دويدار مدير أمن المنيا، واللواء نبيل منصور سكرتير عام المحافظة، ومحمد عبدالفتاح السكرتير العام المساعد للمحافظة والعقيد أكرم على المستشار العسكرى للمحافظة، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية بالمحافظة. أجرت المحافظة محاكاة عملية لتلك الأزمة بمنطقة كمين الصفا بالمنيا الجديدة، وتابع المحافظ ولجان القوات المسلحة ومدير الأمن والمستشار العسكرى الإجراءات التى قامت بها الإدارات المعنية وكيفية تعاملها مع الأزمة. يهدف التدريب إلى صقل مهارات مديرى الأجهزة التنفيذية فى رفع حالات الاستعداد القصوى للعناصر التابعة لها والتنسيق بين الأجهزة لمجابهة الأزمات والكوارث وتنمية مهارات القائمين عليها لتنفيذ إجراءات تأمين الأهداف الحيوية، بالإضافة إلى تدريب الأجهزة التنفيذية على أسلوب تنفيذ إجراءات تقدير الموقف والإجراءات العاجلة لمجابهة الأزمات والكوارث واتخاذ القرارات المناسبة بالتنسيق مع قوات الدفاع الشعبى والعسكرى. كما تفقد المحافظ ولجان القوات المسلحة ومدير الأمن معسكر الإيواء الذى تم تجهيزه بمنطقة ستاد المنيا الرياضى، حيث أشاد الحضور بجهود مديرية التضامن والشباب والرياضة والتموين فى إنشاء وتجهيز المعسكر. كما زارت اللجنة مقر شركة مياه الشرب والصرف الصحى، حيث تم تقديم عرض حول إمكانيات وتجهيزات الشركة لمواجهة الأزمات والطوارئ، كما تفقدت اللجنة مقر الحملة الميكانيكية المركزية لشركة المياه والصرف الصحى بأرض سلطان. وشهد الحضور فى ختام اليوم الثانى للتدريب موقفا عمليا لإنقاذ احد المراكب النيلية بمرسى اخناتون. يأتى التدريب العملى المشترك لمجابهة الأزمات والكوارث "صقر 8" تحت إشراف لجنة من هيئة عمليات القوات المسلحة وقيادة الدفاع الشعبى والعسكرى والمنطقة المركزية العسكرية. [ATTACH]35603.IPB[/ATTACH][ATTACH]35604.IPB[/ATTACH][ATTACH]35605.IPB[/ATTACH][ATTACH]35606.IPB[/ATTACH][ATTACH]35607.IPB[/ATTACH][ATTACH]35608.IPB[/ATTACH][ATTACH]35609.IPB[/ATTACH][ATTACH]35610.IPB[/ATTACH][ATTACH]35611.IPB[/ATTACH][ATTACH]35612.IPB[/ATTACH][ATTACH]35613.IPB[/ATTACH][ATTACH]35614.IPB[/ATTACH][ATTACH]35615.IPB[/ATTACH] #مصدر
  9. [ATTACH]34535.IPB[/ATTACH] قال رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انضم إلى روسيا والصين والتطرف الإسلامي ضمن التهديدات التي تواجه أوروبا ودعا الأوروبيين إلى التآزر لتجنب هيمنة القوى الثلاث الأخرى. وفي رسالة إلى زعماء دول الاتحاد الأوروبي قبل قمة يرأسها في مالطا يوم الجمعة لمناقشة مستقبل الاتحاد بعد خروج بريطانيا منه قال رئيس وزراء بولندا المحافظ السابق إن سياسات ترامب الأكثر نزوعا صوب الحماية التجارية تتيح للاتحاد فرصة وإنه ينبغي له الآن عمل المزيد لإبرام اتفاقات للتجارة الحرة. وقال توسك إن الاتحاد يواجه أكبر تحديات في تاريخه الممتد منذ 60 عاما وإن سياسة "الصين الحازمة" و"السياسة العدائية الروسية" تجاه جيرانها و"الإسلام المتطرف" الذي يؤجج الفوضى بالشرق الأوسط وأفريقيا كلها تمثل تهديدات خارجية رئيسية. وأضاف أن كل تلك الأمور "علاوة على الإعلانات المثيرة للقلق من الإدارة الأمريكية الجديدة.. جميعها تجعل مستقبلنا لا يمكن التكهن به إلى حد بعيد". وتصريحات توسك من أقوى التعليقات الموجهة ضد الرئيس الأمريكي الجديد منذ توليه السلطة قبل نحو 11 يوما وتعكس شعورا متناميا في كثير من الدول الأوروبية بالحاجة إلى الرد على تحركاته السياسية لاسيما الحظر الذي فرضه قبل أيام على دخول اللاجئين والمسافرين من سبع دول ذات أغلبية مسلمة إلى الولايات المتحدة. وينتاب زعماء الاتحاد الأوروبي القلق بشكل خاص من دعم ترامب لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وحديثه عن اقتفاء دول أخرى لأثر لندن في هذا. وكتب توسك يقول لزعماء الاتحاد "تفكك الاتحاد الأوروبي لن يؤدي إلى استعادة دوله الأعضاء لبعض السيادة الكاملة الوهمية وإنما سيؤدي إلى اعتمادهم الحقيقي والواقعي على القوى العظمى: الولايات المتحدة وروسيا والصين." وأضاف "لا يمكننا أن ننعم بالاستقلال التام إلا معا." وتابع يقول "لذلك علينا اتخاذ خطوات حازمة وقوية تغير المشاعر الجمعية وتنعش الطموح للارتقاء بالاندماج الأوروبي إلى مستوى أعلى." المصدر
  10. [/url] التقرير من الاسبوع الماضى بتاريخ 8-12-2016 ولكن مضمونة مهم . بقلم: غيلي كوهين – هآرتس “إسرائيل” غير جاهزة لمواجهة إطلاق عدد كبير من الصواريخ نحوها، والكابنت لم يناقش، حتى لو مرة واحدة، استعداد الجبهة الداخلية أثناء الحرب منذ عملية الجرف الصامد – هذا ما جاء في تقرير مراقب الدولة الذي تم نشره أمس. وإضافة إلى سلوك المستوى السياسي، يتحدث التقرير عن حماية المواطنين، في عملية الكشف والتحذير من الصواريخ والقدرة على إخلاء السكان في الجنوب والشمال معا. ووجد التقرير أيضا إخفاقات ونواقص في كل هذه المواضيع. مراقب الدولة يوسف شبيرا، إنتقد تدخل المستوى السياسي في متابعة المواطنين أثناء الطواريء في عدد من المسائل. أولا، صلاحيات تجهيز الجبهة الداخلية للحرب لم يتم ترتيبها بالشكل المناسب بين الوزارات الحكومية. وقد تم إعطاء الصلاحية لوزارة الدفاع في العام 2014 في أعقاب إغلاق وزارة الدفاع عن الجبهة الداخلية. وكان مطلوبا من وزير الدفاع موشيه يعلون في حينه تقديم خطة عمل لحماية الجبهة الداخلية، لكن هذا الأمر لم يتم. ثانيا، شبيرا انتقد سلوك مجلس الأمن القومي. فقد وجد أنه لا يقوم بتطبيق قرارات رئيس الحكومة بالشكل المناسب، الأمر المناقض للقانون. وإضافة إلى ذلك يتبين من التقرير أن موظفي وزارة الدفاع لا يصلون إلى النقاشات داخل مجلس الأمن القومي. وقد قالوا في وزارة الدفاع إن هناك خلاف مبدئي حول هذا الأمر بينهم وبين مجلس الأمن القومي. وكتب المراقب أنه مطلوب من رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو اتخاذ خطوات لحل هذا الموضوع. الوزير السابق موشيه يعلون تطرق إلى هذه الإنتقادات وقال إنه رغم أن الكابنت لم يناقش موضوع الدفاع عن الجبهة الداخلية، إلا أنه ناقش خطة الجيش الإسرائيلي الهجومية والوسائل المضادة للصواريخ. ورغم ذلك قال المراقب إنه على خلفية العمل الذي يجب على الجيش القيام به لمواجهة آلاف وعشرات آلاف الصواريخ ضد “إسرائيل” “يجب النظر بخطورة إلى حقيقة أن الكابنت لم يناقش بالشكل الصحيح موضوع الحماية والكشف والردع وإخلاء السكان”. وجاء في التقري أيضا أنه لن تكون ملاجيء لمليوني مواطن أثناء الحرب، وأن المعطيات التي تقدمها قيادة الجبهة الداخلية حول هذا الأمر ناقصة وترسم صورة خاطئة أمام متخذي القرارات. وتطرق المراقب إلى وضع الملاجيء في الشمال. فقد وجدت قيادة الجبهة الداخلية في العام 2014 أنه لا توجد ملاجيء لنصف سكان هضبة الجولان. وفي أعقاب ذلك تقرر إقامة لجنة تختص بهذا الأمر. ولكن حسب التقرير، حتى نهاية 2015 لم يتم تشكيل هذه اللجنة. وأشار التقرير إلى المناطق البدوية في النقب، التي لا توجد فيها ملاجيء، والتي فيها بعض المنازل غير آمنة. ورغم أن الدولة تقول إن المسؤولية عن الملاجيء داخل المنازل ملقاة على المواطنين أنفسهم، إلا أن المراقب قال “إن وضع الحماية غير قابل للتطبيق لدى عدد كبير من السكان البدو” بسبب التكلفة الباهظة. وعن قدرة الكشف والتحذير قال المراقب إن التحذير من إطلاق الصواريخ على غلاف غزة أثناء عملية الجرف الصامد لم يكن بالسرعة الكافية. وأنه خلافا لتعهد الجيش الإسرائيلي، لم يكن لدى السكان 15 ثانية من أجل الوصول إلى المكان الآمن. وحسب التقرير فان توجيهات حماية هذه المناطق لا تعبر عن قدرة الكشف والتحذير، الأمر الذي يعرض حياة الناس للخطر. وبالتالي يجب تعديل ذلك. وجاء في التقرير أيضا أن قدرة الكشف عن الإطلاق قصير المدى نحو الشمال، محدودة. ويتبين أن صافرات الإنذار تعمل بواسطة بطاريات تحدد عدد الصافرات التي يمكن إطلاقها في ساعة واحدة. وبالتالي، الجيش الإسرائيلي لن ينجح في التحذير من إطلاق الصواريخ في الحرب. وقد فحص شبيرا أيضا خطط إخلاء السكان أثناء حالة الطواريء، ووجد أن الخطط الحكومية لإخلاء 300 ألف شخص لم يتم استكمالها. والجيش لم يُعد لهذا الإخلاء. ويقول المراقب إن هذه الخطة غير قابلة للتنفيذ. وجاء من الجيش ردا على ذلك أنه يعمل من أجل سد الثغرات لتحسين الملاجيء وتحسين القدرة على الكشف والتحذير في مواجهة الصواريخ. وجاء من مجلس الأمن القومي أن خطط إخلاء المواطنين تُكمل بعضها البعض. وقال وزير الدفاع السابق يعلون إن “التقرير يعبر عن الصورة الجزئية، التي لا تناسب جاهزية وزارة الدفاع لحالات الطواريء”. والمجالس المحلية في شاعر هنيغف وسدوت هنيغف قالت إن التقرير يؤكد إدعاءاتها حول النقص في خطط الدفاع عن السكان. الجبهة الداخلية غير جاهزة لحرب مقبلة..القناة العاشرة:إسرائيل باتت أكثر الدول تهديدا مع أكثر من 200 ألف صاروخ موجهة نحو العمق ومدينة تل ابيب أول الأهداف - سما الإخبارية مراقب الدولة: اسرائيل غير جاهزة لمواجهة آلاف الصواريخ، ومليونا شخص بدون ملاجيء | رأي اليوم ???????: ?????? ???????? ??? ????? ??????? ?????? ??? ???? http://www.dampress.net/?page=show_det&category_id=7&id=75730 مراقب الدولة: “إسرائيل” غير جاهزة لمواجهة آلاف الصواريخ، ومليونا شخص بدون ملاجيء – مركز الدراسات الإقليمية
  11. [ATTACH]31180.IPB[/ATTACH] التقى سامح شكرى وزير الخارجية، خلال زيارته لواشنطن "ماك فورنبري" رئيس لجنة الخدمات العسكرية بمجلس النواب الأمريكى، وشارك فى اللقاء رئيس المكتب العسكرى المصرى في الولايات المتحدة، وقد تركز على متابعة مسار برنامج المساعدات العسكرية الأمريكية لمصر واستعراض التطورات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية الجارية فى البلاد. وصرح المتحدث باسم الخارجية، المستشار أحمد أبو زيد فى بيان صحفى، اليوم الثلاثاء، بأن الوزير شكرى أكد خلال اللقاء على أن برنامج المساعدات العسكرية لمصر يتطلب مراجعة بعد مرور أكثر من ثلاثة عقود على إطلاقه، حيث يزداد الاحتياج يوماً بعد يوم لزيادة المساعدات الأمريكية لمصر، لتمكينها من استمرار جهودها فى مجال مكافحة الإرهاب، وتوفير الحماية لأبنائها، وتعزيز الاستقرار والسلام فى منطقة الشرق الأوسط، التى ازدادت توتراتها وأزماتها بشكل متفاقم. وفي هذا الإطار، استعرض وزير الخارجية مختلف عناصر برنامج الإصلاح الإقتصادي، والاتفاق الذى تم التوقيع عليه مؤخراً بين الحكومة المصرية وصندوق النقد الدولى، مؤكداً على أن الخطوات والإجراءات، التى اتخذتها الحكومة المصرية، مؤخراً فى مجال تخفيض الدعم وتعويم الجنيه تؤكد عزيمة الحكومة المصرية على مواجهة التحديات الاقتصادية واتخاذ قرارات جريئة، طالما أحجمت عنها الحكومات المصرية السابقة إيماناً منها بضرورة المواجهة الصريحة للمشكلات الاقتصادية، التى تواجه مصر، وضرورة إصلاح الخلل الهيكلي فى العديد من قطاعات الاقتصاد المصرى. وأضاف أبو زيد، بأن النائب "ماك فورنبري" أكد خلال اللقاء على ثقته بأن الإدارة الأمريكية الجديدة سوف تعطى دفعة جديدة للعلاقات المصرية الأمريكية، وأن الولايات المتحدة مستعدة للاستماع إلى شركائها فى مصر، فيما يتعلق بكيفية تطوير وتعزيز العلاقات الأمريكية المصرية، وأنه يريد أن يبعث من خلال وزير الخارجية برسالة إلى الشعب المصرى بأن الولايات المتحدة سوف تظل داعمة لمصر، حيث أن استقرار مصر ونجاحها يخدم المصالح الأمريكية فى منطقة الشرق الأوسط. كما دار نقاش مطول حول الأوضاع الإقليمية، بما فى ذلك الأوضاع في ليبيا وسوريا والعراق واليمن، والعلاقة بين الدول العربية ودول الجوار الجغرافى من خارج الإقليم. #مصدر
  12. [ATTACH]29663.IPB[/ATTACH] أمر الرئيس الروسى فلاديمير بوتين على الفور بنشر صواريخ "ديمون" النووية الروسية الأكثر رعبا، بعد أقل من شهر على كشف روسيا عن قوة صاروخها الرهيب العابر للقارات "ساتانا-2" والذى يعنى باللغة العربية "الشيطان"، بحيث يمكنه أن يدمر بلدا بأكمله. وجاءت أوامر الرئيس بوتين بالنشر الفوري لأنظمة صواريخ "ديمون"، ردا على إرسال الولايات المتحدة الأسلحة إلى أوروبا الأسبوع الماضي، وقال الرئيس بوتين: "هدفنا تحييد فعالية أى تهديد عسكرى لأمن روسيا"، محذرا أوباما من أن روسيا "ستستمر فى القيام بكل ما هو ضرورى للحفاظ على التوازن الاستراتيجى." مواصفات صاروخ "ديمون" الروسى صاروخ "الشيطان" الروسي لديه قدرات وقوة تدميرية هائلة، ويعتبر الكثيرون أنه تم إنشاؤه باستخدام "تكنولوجيا قديمة" اكتشفت مؤخرا، حيث تحدث قائد قوات الصواريخ والمدفعية للقوات المسلحة، الفريق ميخائيل" ماتفييسكي، قائلا إن هذه الصواريخ مبنية على مبادئ فيزيائية [ATTACH]29665.IPB[/ATTACH] بدأت روسيا العمل على هذا المشروع فى العام الماضى بمجمع سرى للغاية يقع على قمة جبل يامنتاو فى جبال الأورال، بحسب بعض وسائل الإعلام الروسية، ولديه قدرات فائقة للطيران عبر القطبين، والهجوم من مصدر غير متوقع. تمكنت روسيا من الانتهاء من النموذج الأول للصاروخ فى نوفمبر/تشرين الثاني 2015، وانتهت فى 18 أغسطس 2016 من تجربة ناجحة لاطلاق المحرك RC-99، الخاص بالصاروخ الروسى النووى الجديد ويعد هذا الصاروخ النووي الروسي أيضا من صواريخ الجيل الخامس الباليستية الثقيلة، ومصمم للتغلب على نظام الدفاع الصاروخي، حيث لا تتمكن أنظمة الدفاع الصاروخي الأمريكية في أوروبا وأمريكا نفسها من اصطياد هذا الصاروخ، وذلك لقدرته على المناورة بسرعة تفوق سرعة الصوت [ATTACH]29664.IPB[/ATTACH] مواصفات الصاروخ سرية للغاية، ولكن كل ما يتوفر عنه أنه يحمل حمولة تزن حوالي عشرة أطنان،ويستطيع اختراق أي نظام دفاع صاروخي حالي ومستقبلي.
  13. أطلقت الولايات المتحدة، أخيراً، سلاحاً سرياً على شكل “كرات عائمة بحجم كرات الغولف” قبالة سواحل كوريا الشمالية، في إطار مواجهتها للتهديدات النووية التي تمثلها صواريخ زعيم كوريا الشمالية كيم يونغ أون. وأفادت صحيفة ديلي ميل البريطانية في 12 تشرين الثاني/ نوفمبر أن واشنطن أرسلت راداراً غريب الشكل، بنطاق الترددات السينية “اكس باند”، من بيرل هاربور في هاواي إلى موقع لم يكشف عنه قبالة ساحل كوريا الشمالية، وأن منظومة الرادار الشبيهة بمنصة نفط قادرة على رصد ومن ثم توجيه صواريخ لاعتراض صواريخ كيم يونغ أون النووية. وجاء نشر المنظومة، وزنتها 50 ألف طن، بعد أسابيع من احتفاء بيونغيانغ بإجراء تجربة لإطلاق صاروخ نووي خامس، ووسط مخاوف أن يكون للزعيم الكوري ما يكفي من اليورانيوم لصنع 20 صاروخاً مماثلاً في الأشهر الثلاثة المقبلة. واستناداً إلى صحيفة “ذا صن”، شاهد سكان هاواي إبحار السفينة المحملة بالرادارات والتي تبلغ كلفتها 900 مليون دولار، قبل نشرها في سواحل كوريا الشمالية. ويقال إن الرادار وارتفاعه 280 قدماً من القوة بحيث يمكنه رصد مواد بحجم كرة بيسبول منطلقة في الهواء من بعد مئات الأميال، وأن يرصد صاروخاً منطلقاً من على بعد ألفي كم. وتفيد التقارير الواردة من كوريا الجنوبية بأن الرادار عاد إلى قواعده في أكتوبر الماضي، إذ نقلت وكالة “يونهاب” للأنباء عن مسؤول عسكري قوله: تم إرسال الرادار “اكس باند” الأميركي إلى موقع لم يجر الكشف عنه قبالة شبه الجزيرة الكورية لنشره لمدة شهر بعد مغادرته هاواي في أواخر سبتمبر، وقد عاد إلى مينائه الأصلي في أواخر أكتوبر. ووفقاً لتقييم أجراه خبراء أسلحة، كانت كوريا الشمالية على مدى عقود تتهرب من العقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة من أجل تطوير عملية تخصيب اليورانيوم، حيث تمكنت من إدارة برنامج نووي مكتف ذاتياً بشكل فعال، قادر على إنتاج ما يصل إلى ست قنابل نووية في العام. في أيلول/ سبتمبر الماضي، اتهمت بيونغيانغ الولايات المتحدة بدفع شبه الجزيرة الكورية إلى “نقطة الانفجار” بعد أن أرسلت قاذفتين عملاقتين في استعراض للقوة ضد كوريا الشمالية. وقد حلقت الطائرتان اللتان تتجاوز سرعتهما سرعة الصوت من طراز “بي-1بي-لانسرز” فوق كوريا الجنوبية، بالتزامن مع تعهد واشنطن «بالتزامها الحازم» بالدفاع عن حلفائها في المنطقة بعد الاختبار النووي الخامس لكوريا الشمالية. وكانت كوريا الشمالية قد قطعت يوليو الماضي القناة الرسمية الوحيدة المتبقية من الاتصالات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة رداً على العقوبات الأميركية ضد زعيمها كيم يونغ أون. ويعرف أن كوريا الشمالية خضعت لخمس مجموعات من العقوبات فرضتها الأمم المتحدة، منذ أن أجرت أول اختبار لقنبلة نووية في عام 2006. وبعد تجربتها مواجهتها للتهديدات النووية التي تمثلها صواريخ زعيم كوريا الشمالية كيم يونغ أون.النووية الرابعة في يناير الماضي، تبنى مجلس الأمن قراراً بالعقوبات الأشد قسوة في تاريخه، فاستهدف تجارتها بالمعادن وقام بتضييق القيود المصرفية عليها. ويناقش أعضاء مجلس الأمن حالياً قراراً جديداً بعد التجربة النووية الخامسة لكوريا الشمالية في سبتمبر الماضي. ووفقاً لدبلوماسيين في مجلس الأمن، فإن المفاوضات تتركز على إغلاق الثغرات وتقليص الصناعة التكنولوجية للصواريخ البالستية والنووية لكوريا الشمالية إلى الصفر.
  14. قال اللواء هشام عباس مساعد وزير الداخلية للأمن المركزى، إن دور الأمن المركزى يتطلب التدريب الدائم والمستمر على جميع التكتيكات الحديثة فى التأمين والمواجهة، والاستعانة بأحدث نظم التسليح والتجهيز التى تواكب الأساليب الإجرامية والعمليات الإرهابية، الأمر الذى يستوجب تفعيل الخطط التدريبية للعنصر البشرى محليًا داخل المعسكرات بجميع الإدارات العامة للأمن المركزى، وإدارة العمليات الخاصة، بالإضافة إلى برامج التدريب السنوى التخصصى الذى يتم تنفيذه على النطاقات الجغرافية على مستوى الجمهورية بالمعاهد التدريبية فى صورة دورات تدريبية متطورة. وأكد مساعد وزير الداخلية، خلال حضوره فعاليات انتهاء المرحلة الرابعة من خطة التدريب السنوية للوزارة ـ اليوم الثلاثاء، على المستوى المرتفع لأداء القوات ، واستعدادها لمواجهة أى أحداث طارئة تحاول الإخلال بأمن واستقرار الوطن وقدرتها على تنفيذ المهام الموكلة إليها بكفاءة واقتدار، انطلاقًا من الإيمان الراسخ برسالة الأمن السامية التى تستهدف حماية الوطن والمواطنين، ووجه بضرورة استمرار اليقظة التامة للقوات أثناء الخدمات ومواجهة أى شكل من أشكال الخروج على القانون بكل حزم وحسم فى إطار القانون. ويضطلع الأمن المركزى بدور حيوى فى استراتيجية عمل وزارة الداخلية يقوم على محورين أساسيين، يتمثل الأول فى التأمين والوقاية، وذلك من خلال عمليات تأمين المنشآت الهامة والحيوية، وإقرار الأمن على الطرق والمنافذ والمحاور الرئيسية من خلال الارتكازات الأمنية الثابتة والأقوال الأمنية المتحركة، بينما يتمثل المحور الثانى فى أعمال المواجهة والضبط القانونى من خلال عمليات مطاردة العناصر الإجرامية، واستهداف ومداهمة البؤر الإرهابية. يأتى ذلك فى إطار السياسة العامة لوزارة الداخلية، واستراتيجيتها الأمنية الشاملة ترسيخًا لمبدأ " التدريب ركيزة العمل الأمنى" الذى تقوم عليه برامج رفع مستوى الأداء الوظيفى للفئات العاملة بالوزارة، تأسيسًا على ما تشهده الساحة الداخلية والخارجية من تحديات أمنية، ولاسيما على صعيد العمليات الإرهابية التى تصاعدت وتيرتها فى الفترة الأخيرة وشهدت تحولاً نوعياً فى أسلوب تنفيذها، الأمر الذى يتطلب ضرورة مواكبة هذا التطور بمنهجية وعلمية، وتبنى أحدث سبل دعم وتطوير الأداء الأمنى، وفى إطار توجيهات اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية باضطلاع القيادات الأمنية بمتابعة الخطط التدريبية والوقوف على كفاءة القوات ومدى جاهزيتها للقيام بالمهام المكلفة بها تحقيقًا لأمن الوطن والمواطنين. [ATTACH]28586.IPB[/ATTACH] [ATTACH]28587.IPB[/ATTACH] [ATTACH]28588.IPB[/ATTACH] [ATTACH]28589.IPB[/ATTACH] [ATTACH]28590.IPB[/ATTACH]
  15. يتحضر حلف شمال الأطلسي لنشر قوات برية ضخمة. فقد كشفت صحيفة “ذا تايمز” البريطانية، في 7 تشرين الثاني/ نوفمبر، عن تحضير حلف شمال الأطلسي (الناتو) لنشر قوات برية ضخمة قادرة على ردع أي عدوان روسي. وأضافت الصحيفة، أن مئات الآلاف من جنود الحلف سيتم وضعهم في حال تأهب قصوى في مواجهة الاستفزازات الروسية. ونقلت الصحيفة عن سير آدم طموسون الممثل البريطاني المنتهية ولايته لدى الحلف، عن أن الهدف الذي يرمي إليه الحلف هو تجهيز 300 ألف جندي ليكونوا على أهبة الاستعداد للانتشار خلال شهرين فقط. وحاليا تستغرق قوة بهذا الحجم أكثر من 6 أشهر لكي تكون جاهزة للانتشار. ومن المتوقع أن تعمل هذه القوة كقوة دعم لقوات الرد السريع التي يمتلكها الحلف حاليا. وتشهد العلاقات بين روسيا والعديد من الدول الغربية توترات متلاحقة في الآونة الأخيرة على خلفية التدخل الروسي في سوريا وإرسال موسكو للكثير من تشكيلاتها العسكرية للمشاركة في الحرب هناك.
  16. [ATTACH]27816.IPB[/ATTACH] كييف (رويترز) قال قائد البحرية الأوكرانية إن كييف تعكف على تحديث وتوسيع أسطولها البحرى بما فى ذلك إصلاح فرقاطتها "هيتمان ساهايداتشنى" لمواجهة الحشد العسكرى الروسى فى منطقة القرم التي ضمتها موسكو. وستلقى عملية التحديث دعما من مساعدات أمريكية قيمتها 30 مليون دولار ضمن حزمة قدرها 500 مليون دولار من واشنطن إلى الجيش الأوكراني التي تتوقع كييف أن تتسلمها العام المقبل. وقال نائب الأميرال إيهور فورونتشينكو لرويترز في مقابلة "سنعيد خطوة بخطوة بناء أسطولنا من البداية، قدراتنا فيما يتعلق بالجودة ستكون أفضل من القدرات التي بقيت في القرم." وفقدت أوكرانيا ثلثي أسطولها الذي كان يتمركز معظمه في سيفاستوبول عندما انتزعت روسيا السيطرة على القرم من كييف في 2014. وخاضت منذ ذلك الحين قتالا ضد انفصاليين تدعمهم موسكو في إقليم دونباس في حرب أودت بحياة نحو عشرة آلاف شخص. وقبل عملية الضم الروسية كانت موسكو تؤجر منشآت من أوكرانيا لاستضافة أسطولها في البحر الأسود المتمركز في القرم منذ أكثر من قرنين من الزمان. ويجري حاليا توسيع هذه المنشآت التي تقع بالأساس حول سيفاستوبول. ويشير تقرير خاص لرويترز إلى أن روسيا بدأت برنامجا لعسكرة القرم بما في ذلك إعادة الحياة لمنشآت بنيت إبان الحقبة السوفيتية وبناء قواعد جديدة ونشر جنود هناك. #مصدر
  17. أكد التقرير على حاجة دول الخليج إلى 55 بطارية باتريوت لنشرها في دول المجلس، مع إمكانية استخدام ست بطاريات من نظام «ثاد» أيضًا، والدمج بين النظامين لزيادة الفعالية ومواجهة أي مخاطر قد تشكلها منظومة الصواريخ الباليستية الإيرانية وشدد تقرير أعده باحثون في المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية، على أهمية نشر نحو 55 بطارية باتريوت في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي، لحمايتها من خطر الصواريخ الباليستية الإيرانية، مقترحًا استخدام نظام «ثاد» أيضًا لتحقيق فاعلية قصوى.<br />وأكد البروفسور توبي دودج، وهو زميل أول وباحث استشاري بالشرق الأوسط في المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية، خلال ندوة نظمها المعهد بمناسبة صدور تقريره حول «مشروع الدفاع الصاروخي في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ضد تهديدات ومخاطر الصواريخ الباليستية الإيرانية»، أن الصراعات في المنطقة سواء في سوريا أو في اليمن توفر مختبرًا جيدًا لإيران لاختبار صواريخها في حروب حقيقية. وقال: «يمثل حزب الله والحوثيون معامل جيدة للتجارب الإيرانية».<br />لكن دودج أكد أن إيران عندما تستخدم صواريخها الباليستية ضد دول مجلس التعاون لن تكون الوحيدة التي تطلق الصواريخ في الخليج، في إشارة إلى تدخل الولايات المتحدة ودول حليفة إضافة إلى منظومة الدفاع الجوي المتطورة التي تمتلكها دول المجلس وعلى رأسها السعودية للرد على الصواريخ الإيرانية.<br />وتطرق إلى مثال واقعي للصواريخ المصنعة إيرانيًا، فنظام الدفاع الجوي السعودي استطاع أن يعترض جميع الصواريخ التي تم إطلاقها من اليمن بنجاح، وتابع: «كلما كان هناك نسبة تكامل كانت النتائج أفضل».<br />وأضاف أن أفضل طريقة لمنع إيران من إطلاق الصواريخ وردعها هي فرض مزيد من العقوبات عليها بسبب برنامجها للصواريخ الباليستية، داعيًا دول الخليج لبناء منظومة دفاعية لاعتراض صواريخ إيران الباليستية وردع أي هجوم صاروخي قد تقوم به إيران.<br />وقال دودج: «في عالم ما بعد الاتفاق النووي فإن شراء إيران لهذا النوع من الصواريخ سيزيد»، منوهًا إلى أهمية الاتفاقية العسكرية بين دول مجلس التعاون مثل قوات درع الجزيرة التي تتخذ من السعودية مقرًا لها، والتي يمكن البناء عليها في زيادة التكاتف العسكري بين دول المجلس.<br />ولفت إلى أن إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما كانت تريد الخروج من المنطقة وإبعاد نفسها عن الحروب التي تكلف كثيرًا ونقل تمركزها إلى آسيا، ما دفع إيران لاستثمار هذا التحول.<br />وقدّر التقرير الذي شارك في إعداده مايكل إليميان، زميل أول وباحث استشاري في الدفاع الصاروخي بالمعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية، حاجة دول مجلس التعاون لنحو 55 بطارية باتريوت لنشرها في دول المجلس، مع إمكانية استخدام ست بطاريات من نظام «ثاد» أيضًا، والدمج بين النظامين لزيادة الفعالية ومواجهة أي مخاطر قد تشكلها منظومة الصواريخ الباليستية الإيرانية.<br />وأكد إليميان في محاضرة له في فرع المعهد بالبحرين، أن إيران لا تستطيع استخدام نظامها الصاروخي بدقة عالية بسبب الحظر الذي تتعرض نتيجة برنامجها للصواريخ الباليستية، مشيرًا إلى أن إيران مصدر الصواريخ في اليمن.<br />وأشار إلى أن من الأفضل لدول مجلس التعاون أن يكون لديها منظومة دفاع صاروخي لأن اعتراض صاروخين إلى ثلاثة أمر سهل، لكن سيكون الأمر صعبًا عندما يتم إطلاق من 20 إلى 30 صاروخا دفعة واحدة.<br />وقدّر مخزون إيران من الصواريخ الباليستية بـ200 إلى 300 صاروخ شهاب 1 و2، و100 صاروخ من شهاب 3 وقادر يتراوح مداها بين 1300 و1600 كيلومتر، ونحو 500 صاروخ من الأنظمة الصغيرة فتح 110 التي يصل مداها إلى 200 كيلومتر، مقدرًا قدرات إيران الإنتاجية من الصواريخ بحدود 100 صاروخ في العام.<br />وتطرق إلى أن اليمن لديه 300 صاروخ سكود حصل عليها في فترة التسعينات من القرن الماضي من كوريا الشمالية، كما أن إيران قدمت للحوثيين كثيرًا من الأنظمة الصاروخية.<br />وقال إليميان إن إيران زادت مخزونها من الصواريخ الباليستية، كما زادت من دقة هذه الصواريخ، مؤكدًا أن الصواريخ التي يستخدمها الحوثيون في الحرب ضد السعودية صنعت في إيران.<br />وشدد على الصواريخ الباليستية الإيرانية قصيرة المدى لا تشكل خطرًا على المدن الكبرى والعمق في دول مجلس التعاون الخليجي، لأن مداها قصير حيث تشكل خطرا على الجزء الشرقي من الكويت والأجزاء الشرقية من الإمارات العربية المتحدة.<br />وقدم الندوة جون جينكنز المدير التنفيذي لفرع الشرق الأوسط، من المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية، الذي قال: «إن الكل ينتظر نتائج الانتخابات الأميركية التي بالتأكيد ستدفع الولايات المتحدة إلى إعادة موضعة نفسها في المنطقة بغض النظر عن الرئيس الأميركي المقبل هي أو هو».<br />ونصح التقرير بنشر منظومة رادارات ومستشعرات وربطها ببعضها البعض وربطها بنظام الدفاع الصاروخي فعند إطلاق صاروخ باليستي من تبريز يمكن لصواريخ «ثاد» المتمركزة في السعودية أن تعترضه داخل الأجواء الإيرانية.<br />ولفت التقرير إلى سعي إيران إلى امتلاك صواريخ يزيد مداها على ألفي كيلومتر نسبة الخطأ تتراوح فيها ما بين 50 إلى 70 مترا، يمكن أن تستخدمها إيران في مهاجمة المدن والمناطق العسكرية ومحطات التحلية ومصافي النفط، أو قد تلجأ لها للتأثير على الممرات. http://aawsat.com/home/article/770276/تقرير-استراتيجي-يرسم-خيارات-دول-الخليج-لمواجهة-خطر-الصواريخ-الإيرانية
  18. [ATTACH]26379.IPB[/ATTACH] موسكو (أ ش أ) أعلنت شركة تصنيع الأجهزة الروسية اليوم الاثنين، أنها زودت أكثر من 500 منشأة تابعة لوزارة الدفاع بأنظمة جديدة لمواجهة القرصنة الإلكترونية بما فى ذلك مركز إدارة شؤون الدفاع الوطنى. وذكرت وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية اليوم نقلا عن بيان للشركة " يتم تزويد منشآت فى وزارة الدفاع الروسية بأنظمة حديثة للكشف عن هجمات القرصنة الإلكترونية يمكنها الكشف عن أية محاولة للاختراق فى لحظة حدوثها ومنعه..فبواسطة أجهزة استشعار خاصة، ونظام تحليل حركة مرور الشبكة والأجهزة المحمية يقوم النظام بتقييم مستوى الهجوم وخطورته وتحديد النقطة التى تم اختيارها لعملية القرصنة، حيث يسمح النظام بالرد السريع على الهجوم الإلكترونى ويقوم بحماية الشبكة مانعا تعطيلها، ما يسمح باستئناف عملها بسرعة". وأفادت الشركة بأنها أنهت عملية التقييم حالياً من أجل العمل على زيادة عدد المنشآت المحمية بهذا النظام. وذكرت الوكالة الروسية أن هذه الأنظمة تستخدم فى أكثر من 30 دولة فى أفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية والشرق الأوسط. وقد أكدت المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أمس الأحد، أن الموقع السابق للوزارة والذى لم يتم استخدامه منذ فترة طويلة هو الذى تعرض لهجوم إلكترونى مزعوم من قبل مجهولين. #مصدر
  19. بدر نيوز/ وكالات... قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ان مصر تقف الى جانب العراق في حربه ضد تنظيم داعش الاجرامي, فيما لفت الى ان هناك مساعي لتشكيل غرفة عمليات عسكرية مشتركة بين العراق ومصر لمواجهة داعش, مشيرا الي ان العراق يقاتل داعش نيابة عن البلدان العربية ولابد من دعمه عربيا مما اثار خلافات داخل القوى السياسية العراقية. وضاف السيسي في مقابلة مع المركز الخبري الوطني nnc ان "مصر على استعداد تام لتقديم المساعدة العسكرية والمشورة للجيش العراقي والعمل على تدريب القوات الامنية العراقية على اسلوب حرب الشوارع". واشار الى ان “العراق يواجه داعش والجماعات المتطرفة منذ 13 عاما وهو يدافع على البلدان العربية ولابد من الوقوف معه والحفاض على وحدته ومساعدة حكومة بغداد في ترميم المشاكل الداخلية ومعالجتها “. وتابع ان “جرائم داعش في العراق بشعة ومؤلمة وبينت حجم الوحشية عند عناصر التنظيم الاجرامي الذي يسعى الى تشوية الاسلام عبر قيامه بجرائم دموية تنشر الرعب بين المواطنين العزل “. وبين السيسي ان “مصر على استعداد تام لدعم الايزيديات اللواتي تعرض داعش اليهن في شمال الموصل وهي من جرائم القرن 21 التي يفترض ان لا يتجاوزها المؤرخون وكتبة التاريخ وان يفقهوا امام هذه الجرائم وقفه طويلة ومعبرة وصياغتها صياغة امنية لتوضيح حجم مستوى الاجرام في عقبة العناصر التي تنتمي الى داعش “. وقال السيسي “نحن في مصر نحترم ارادة الشعب العراقي الشقيق ومجاميع الحشد الشعبي وهي قوات تعمل تحت مظلة الحكومة العراقية وملتزمة بالقانون “. واشار الى ان “منذ تولي رئاسة الحكومة في مصر اتخذنا قرارا وحدا واساسيا هو لدعم الشرعية في العراق وندعم الحكومة المنتخبة ولا نتدخل بالعمل السياسي لذلك فان ابواب مصر مفتوحة لجميع العراقين ولن نقف مع اي قوة سيايسة ضد اخرى ولا مع طائفة ضد اخرى ولا مع اي قوية ضد اخرى نحن مع الجميع العراقيين الا اللذين انضموا لداعش والجماعات الخارجة عن القانون”. .. انتهى 2
  20. ‫وزير الدفاع العراقي: مستعد لمواجهة تهديدات جماعة الإخوان المسلمين‬‎ جاء ذلك بعد أن عرضت القنوات العراقية بيانًا صادرًا عن جماعة الإخوان المسلمون في مصر والعراق تهدد فيه خالد العبيدي وزير الدفاع بالقتل. أعلن وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي، استعداده لمواجهة تهديدات جماعة الإخوان المسلمين في مصر والعراق على خلفية تهديده بالقتل في حال استمر بكشف ملفات فساد طالت رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري الذي ينتمي لجماعة الإخوان في العراق (الحزب الإسلامي العراقي). وقال العبيدي في بيان صحفي له رداً على بيان منسوب لـ(جماعة الإخوان المسلمين في مصر والعراق) يهدد بالقتل إذا ما استمر في كشف ملفات الفساد “عرضت القنوات العراقية بيانا صادرا عن جماعة الإخوان المسلمون في مصر والعراق تهدد فيه خالد العبيدي وزير الدفاع بالقتل في حال استمراره بكشف فساد رئيس البرلمان سليم الجبوري أو أي عضو من أعضاء هذا التنظيم”. وأضاف العبيدي “إذا ماصح هذا البيان، فإني أؤكد أن حياتي لن تكون أغلى أو أهم من أي مقاتل عراقي بطل يحارب الإرهابيين لحماية أرضه وشعبه، وتهديداتهم والله لن تثنينا عن كشف ملفات فسادهم أو فساد أي مسؤول تسول له نفسه التطاول على أرزاق جندي أو سلاح مقاتل، وخيارنا في محاربة الإرهابيين والفساد واحد ولاعودة فيه، ولن يثنينا تهديد أو وعيد مهما كان الثمن”. وكان مجلس النواب استجوب وزير الدفاع خالد العبيدي، الاثنين الماضي، دون حسم قراره بالاستجواب وأرجأ ذلك إلى الجلسات المقبلة، وشهدت الجلسة مشادات ساخنة. واتهم العبيدي، في الجلسة، رئيس البرلمان سليم الجبوري ونواباً بينهم محمد الكربولي والنائب السابق حيدر الملا بممارسة عمليات ابتزاز لتمرير عقود تسليح حولها شبهات فساد تقدر بملايين الدولارات. وقال الجبوري إنه “مارس عمليات ابتزاز سياسي لتمرير عقود تسليح وشراء سيارات لإحالتها إلى مقربين منه لغرض الحصول على عمولات على حساب الدم العراقي”. وفي سياق متصل، رفع الجبوري شكوى ضد العبيدي بعد اتهامه بالمشاركة بقضايا فساد مالية، واصفا إياها بالمسرحية لإفشال استجوابه. من جانبه وجه رئيس الوزراء حيدر العبادي “هيئة النزاهة بالتحقيق في الاتهامات وأن يتم التعاون مع لجان التحقق في مجلس النواب حول الموضوع وأن لا يكون أحد فوق القانون”. كما أمر العبادي أمس بمنع سفر كل الشخصيات والأسماء الواردة في الاتهامات، “من أجل التحقيق بصحة الادعاءات وذلك لخطورة التهم الواردة” الأمر الذي رفضه الجبوري واعتبره “خارج اختصاص رئيس الوزراء لتعلقه بالقضاء”. http://www.eremnews.com/news/arab-word/538833
  21. الفريق «التراس»: نمتلك منظومات حديثة لمواجهة الجيل الخامس من الطائرات الحربية.. ومن يهدد سماءنا سنحوله إلى «جحيم» الأربعاء 29/يونيو/2016 - 11:59 ص احدث المنظومات المنضمة للدفاع الجوي المصري منظومة الانتاي 2500 المصرية خلال معرض في روسيا - نمتلك أحدث وأعقد المنظومات والأسلحة التي تحمي سماء مصر - لدينا من القدرات الكافية لتحويل سماء مصر إلى جحيم على من يفكر في الاعتداء على أمنها - عملية التحديث والتطوير لها ضوابط وتكلفة اقتصادية ضخمة ونسير فيها وفق مخطط مدروس - الجيش واعِ للتحديات الموجودة على الساحة الإقليمية والدولية ومستعدون لها - الدفاع الجوي المصري أكبر وأعقد سلاح دفاع جوي على مستوى العالم - نمتلك خبرة قتال في الدفاع الجوي ويتم الاستفادة من خبراتنا في عدد من الدول - معركة الدفاع الجوي هي معركة صعبة ومعقدة جدا وتعمل وفق منظومة متكاملة - نمتلك القدرة الرادعة حتى نكون دائمًا على أهبة الاستعداد للحفاظ على أمن وسلامة مصر - قوات الدفاع الجوي تعمل وفق منظومة مشتركة مع كافة الأسلحة والأفرع الرئيسية - الجزء الغاطس من السفينة ليس كالجزء الظاهر منها ! - الميسترال إضافة كبيرة لمصر وللأمة العربية وهناك قطع بحرية للدفاع الجوي سترافقها لحمايتها أكد الفريق عبد المنعم التراس قائد قوات الدفاع الجوي، أنه يتم متابعة ومراقبة كل ما هو جديد في مجال التسليح، سواء كان من صواريخ أو حرب الكترونية أو مقذوفات أو معدات، موضحا أن التطوير الذي يتم داخل قوات الدفاع الجوي يأتي في إطار ممنهج ومنظم في إطار رفع الكفاءة القتالية والفنية والإدارية التي تشهدها أسلحة وإدارات وأفرع القوات المسلحة المختلفة. وأشار التراس، خلال مؤتمر صحفي له بمناسبة الاحتفال بالعيد السادس والأربعون لقوات الدفاع الجوي، إلى أن منظومة الدفاع الجوي تمتلك أخطر سلاح موجود وهو «الجندي المقاتل المصري»، وهذا ما أثبته التاريخ، فالقيادة العامة للقوات المسلحة، تولي اهتماما شديدا جدا بالفرد المقاتل، وتطويره وتعليمه بأحدث الوسائل. وقال الفريق «التراس» إن التحديث والتطوير داخل القوات المسلحة بدء عندما كان الرئيس السيسي وزيرا للدفاع، موضحا أن عملية التحديث والتطوير لها ضوابط وتكلفة اقتصادية ضخمة، لكنها تنفذ وتسير وفق مخطط مدروس، والقوات المسلحة المصرية واعية لكاف التحديات الموجودة علي الساحة الإقليمية والدولية، والجيش مستعد لها، ولا يغفل التهديدات المختلفة الموجودة حاليا في الإقليم أو منطقة الشرق الأوسط. وأكد أن قوات الدفاع الجوي تعمل وفق منظومة مشتركة مع كافة الأسلحة والأفرع الرئيسية والإدارات، مشيرا إلى أن معركة الدفاع الجوي هي معركة صعبة ومعقدة جدا وتعمل وفق منظومة متكاملة، مشددا على أن قوات الدفاع الجوي قادرة على التصدي لكافة التهديدات. وأكد أن المتغيرات الإقليمية والدولية والمحلية والمؤامرات التي تحاك لمصر جعلت لزامًا على الجميع التكاتف والاصطفاف خلف القيادة السياسية الوطنية الواعية للمحافظة على الدولة المصرية والعبور بالوطن إلى بر الأمان. ونوه إلى أن القوات المسلحة ومن منطلق مسئوليتها التاريخية في الحفاظ على الأمن القومي المصري والعربي تعمل دائمًا على التطوير والتحديث وإمتلاك القدرة الرادعه وتكون دائمًا على أهبة الإستعداد للحفاظ على أمن وسلامة الوطن وترابه المقدس وتساند شعب مصر العظيم في مسيرة التنمية والتقدم. وطمأن قائد قوات الدفاع الجوي المصريين بأن سماء مصر لها رجال يواصلون الليل بالنهار للدفاع عنها ضد كل من تسول له نفسه المساس بها ولديهم القدرات الكافية لتحويل السماء المصرية إلى جحيم على من يفكر في الاعتداء على أمن مصر وشعبها. وتابع: «نمتلك ما يلزم من الوسائل لحماية سماء مصر علي الرغم من امتلاك دول إقليمية طائرات حديثة من الجيل الخامس الجديد، حيث أننا نمتلك خبرة قتال في الدفاع الجوي، ويتم الاستفادة من خبراتنا في عدد من الدول، ومن يقترب من سماء مصر سنحوله إلى «جحيم». وأشار إلى أن الاهتمام بالفرد المقتل وإعداده جيدا وفق أحدث الأساليب هي الركيزة الأساسية لنجاح منظومة الدفاع الجوي، مشددا على أن القيادة العامة للقوات المسلحة تهتم اهتمام كبير بطلبة الكليات العسكرية من جميع النواحي. وتحدث «التراس» عن حاملة المروحيات المصرية «جمال عبد الناصر» والمعروفة باسم «الميسترال»، حيث أكد أنها إضافة كبيرة لمصر وللأمة العربية، كاشفا علي أن هناك قطع بحرية للدفاع الجوي سترافقها لحمايتها، كما أن القطع البحرية المصرية عليها وسائل دفاع جوي حديثة تقوم بمهامها ولها وسائلها الخاصة بها. وعن التعاون بين قوات الدفاع الجوي وباقي الأفرع والأسلحة والإدارات، أوضح أن هناك تنسيقا كاملا متكاملا بين قوات الدفاع الجوي والقوات الجوية وإدارة الحرب الالكترونية، من أجل حماية المجال الجوي المصري، والدليل علي ذلك الدور الذي تقوم به القوات من توفير الحماية الجوية للعمليات التي تحدث في سيناء من قبل رجال الأمن ضد عناصر الإرهاب. وشدد علي أن قوات الدفاع الجوي منتشرة علي كل شبر علي أرض مصر علي كل الاتجاهات، والتعاون وثيق بينها وبين جميع الدول في عمليه منظومة التسليح والتطوير، بالإضافة إلي أن القوات المسلحة تهتم جيدا وبصورة كبيرة بالتصنيع المحلي، مؤكدًا أن القوات المسلحة علي يقظة كبيرة من التدريب والكفاءة، ولديها قدر كبير من الخبرة في القتال وذلك بشهادة التدريبات مع الدول الصديقة والشقيقة. وأكد أن المهمة الرئيسية لقوات الدفاع الجوي هي حماية المجال الجوي للدولة المصرية على مدار الساعة طوال الوقت، وتقوم قوات الدفاع الجوي بإجراء مناوره ورمايات بالذخيرة الحية طوال العام، تشترك فيها جميع الوحدات، مشددا علي أن قوات الدفاع الجوي تمتلك المنظومات المطلوبة لحماية المجال الجوي المصري ضد أي عدائيات حديثه وتكنولوجيا متطورة. ووجه كلمه للشعب المصري قال فيها: «إن صفحات تاريخ العسكرية المصري تزخر بالعديد من البطولات والأمجاد التي تُجسد الجُهد والعطاء والتضحية والفداء وتدعو إلي العزة والفِخار، وكان يوم الثلاثين من يونيو عام 1970 أحد أهم هذه الصفحات وأكثرها إشراقا فهو اليوم الذي أكتمل فيه حائط الصواريخ بسواعد رجال الدفاع الجوي». وتابع: «ذلك اليوم الذي شهد تساقط أولي طائرات العدو وبتر ذراعه الطولي، وأعلن الدفاع الجوي المصري عن نفسه في هذا اليوم عملاقًا شامخًا، ومن هنا جاء احتفال قوات الدفاع الجوي بعيدها في هذا اليوم من كل عام وإيمانا منا بأنه من يعي تاريخه يستطيع أن يواكب عصره، ويخطط لمستقبله فلابد أن نتذكر شهدائنا الأبرار الذين ضحوا بحياتهم حتى تعلوا رايات النصر وتظل عاليه خفاقا». ووجه رسالة إلى مصابي وشهداء الدفاع الجوي قال فيها: «كما نتوجه بتحية إعزاز وتقدير إلي مصابي العمليات الذين يحملون علي صدورهم أوسمه الفخر والعزة والتضحية، تحيه عرفان بالجميل للقادة السابقين والرواد الأوائل، الذين كان عطاؤهم غير محدود من أجل رفعه شان وطنهم، ولازلنا نتواصل معهم ننهل من خبراتهم ونسترشد بأعمالهم، وبطولاتهم وتضحياتهم». وطالب الفريق عبد المنعم التراس قائد قوات الدفاع الجوي المصري،الأجيال الجديدة، خاصة من الشباب، والتي لم تعاصر نصر أكتوبر،أن تقرأ تاريخ هذا الجيل – جيل أكتوبر-، ويستلهمون منه القدوة ويفخرون بما قدموه من تضحيات في سبيل الوطن الذي يستحق الكثير. واختتم قائد قوات الدفاع الجوي تصريحاته للمحررين العسكريين بمناسبة العيد السادس والأربعين لقوات الدفاع الجوي حيث قال: «الجزء الغاطس من السفينة ليس كالجزء الظاهر منها»، - في إشارة منه إلي ما تمتلكه قوات الدفاع الجوي من إمكانيات ومنظومات قتالية تعمل على حماة سماء مصر. مصدر
  22. يرى المحلل العسكري ألون بن دافيد أن تضخيم الإعلام العبري لميزات المقاتلة هو محاولة لمنح ليبرمان إنجازًا لا يستحقه. استبعد المحلل العسكري الإسرائيلي ألون بن دافيد، عدم امتلاك روسيا لتكنولوجيا يمكنها اكتشاف المقاتلة الأمريكية الأكثر تطوراً من طراز “F-35″، وانتقد المبالغة في الحديث عن قدرات تلك المقاتلة التي تسلمتها إسرائيل رسمياً الأسبوع الماضي. واعتبر بن دافيد أن الإعلام العبري يخدع الإسرائيليين ويحاول منح وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان إنجازاً لا يستحقه. ورأى أن إسرائيل تواصل التزود بأكثر التكنولوجيا تطوراً في العالم، لكنه مازال يعتقد أن تلك المقاتلة “الشبح” لا تعني أن روسيا ستقف عاجزة أمامها، وأنه منذ أن بدأت الولايات المتحدة الأمريكية العمل على هذه التكنولوجيا قبل 30 عاماً، بدأت روسيا أيضاً في تطوير حلول لمواجهتها، وأصبح لديها تكنولوجيا قادرة على مواجهة المقاتلات الأمريكية التي يمكنها التخفي عن الرادارات. ويعتقد بن دافيد، أنه على الرغم من أن حصول سلاح الجو الإسرائيلي على المقاتلة الأمريكية، والتي يفترض أن تمنحه ميزة تكنولوجية لا تتوافر لدول أخرى، غير أن هذه التكنولوجيا لن تعوض غياب الزعامة، ولن تؤدي دورها طالما تفتقر إسرائيل إلى القيادة الرشيدة. وأشار إلى أنه لم ير وزير الدفاع ليبرمان بمثل هذه الحالة من السعادة والنشوة مثلما بدا خلال جلوسة في قمرة القيادة الخاصة بالمقاتلة الأولى التي تسلمتها إسرائيل، خلال الحفل الذي أقيم مساء الأربعاء الماضي، في قاعدة “فورت وورث” بولاية تكساس. وقدر أن ليبرمان بدأ للمرة الأولى يشعر بمدى أهمية منصبه الجديد، كما أن الأمريكيين حرصوا على إعطائه هذا الإنطباع، حيث خصص له نظيره الأمريكي أشتون كارتر طائرة خاصة تابعة لـ”البنتاغون” بشكل نادر، لنقله داخل الولايات المتحدة الأمريكية. واعتبر أن ما حدث يوم الأربعاء لم يكن سوى حالة من الخداع، في وقفت مازال هناك ملايين الإسرائيليين الذين يمكن اتباع مثل هذه الحيل معهم، مشيراً إلى أن الصخب الإعلامي وتضخيم احتفالية تسلم أولى المقاتلات من هذا الطراز، تدل على أن غالبية الإسرائيليين مازالوا كأطفال تنتابهم السعادة لرؤية وزير الدفاع يتسلم مقاتلة جديدة. ولم يقلل بن دافيد من شأن المقاتلة الجديدة، أو المزايا التي ستمنحها لسلاح الجو الإسرائيلي، وفضل ترك مسألة العيوب التي قد تحملها المقاتلة للفنيين والمتخصصين في مجال الطيران، لكن لا يساروه الشك بأن هذا المشروع في المجمل يشكل هدراً غير مسبوق للأموال، وأنه كلف أكثر بكثير مما هو مخطط له. ولفت إلى أن النسخة المخصصة لإسرائيل شهدت إضافة العديد من التعديلات والتقنيات التي تثار بشأن جدواها شكوك كثيرة، ومع ذلك، أشار إلى أن المقاتلة “F-35” هي مقاتلة المستقبل الوحيدة التي يعرفها العالم الغربي حالياً، وأن جميع الدول الغربية أقبلت على إقتنائها، ربما عدا كندا، لذا فإن كل حديث عن مشاكل سيكون أمر نظري. وبين أنه مثلما تزودت إسرائيل بالمقاتلات الأمريكية من طراز “F-15” في سبعينيات القرن الماضي، ومقاتلات “F-16” في ثمانينيات القرن الماضي، ونجحت في تغيير موازين القوى لصالحها مقارنة بجيرانها العرب، فإن تزودها بالمقاتلة “F-35” حاليا يجعلها تحتفظ بهذا التفوق. وانتقد المحلل مع ذلك الكلفة الباهظة للغاية لتشغيل أو صيانة المقاتلة الجديدة، وقال إن التزود بقرابة 33 مقاتلة حتى العام 2021، تكلفة الواحدة منها 90 مليون دولار، سيعني التخلي عن المقاتلات القديمة “F-16″، وبالتالي سوف يتراجع عدد مقاتلات سلاح الجو الإسرائيلي. مصدر
  23. بوتن: سنستعد قتاليا لمواجهة إجراءات الناتو العدوانية أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، الأربعاء، أن بلاده يجب أن تعزز استعدادها القتالي في الوقت الذي يتوسع فيه حلف شمال الأطلسي ويحرك بنيته الأساسية تجاه حدود روسيا. وقال بوتن في كلمة أمام مجلس النواب "حلف الأطلسي يعزز نبرته العدائية وإجراءاته العدوانية قرب حدودنا... في مثل هذه الأحوال من واجبنا أن نولي اهتماما خاصا بتقوية الاستعداد القتالي لبلادنا." مصدر
  24. قال الدكتور حسين الشافعى ، مستشار وكالة الفضاء الروسية فى مصر ، إن على مصر امتلاك منظومة أقمار صناعية كاملة، وأن تكون على تواصل معلوماتى مع جميع الجهات صاحبة الأقمار عالية الدقة، كى يتم الاستفادة بما لديها من قدرة فى متابعة الحدود ومواجهة الإرهاب. وأضاف "الشافعى"، فى تصريحات لـ"اليوم السابع" ، أن الدول العظمى تمتلك عشرات الأقمار التى تغطى الكرة الأرضية على مدار الساعة، لأن القمر الواحد لا يمكنه أن يغطى دولة كاملة، متابعا :"نحن دولة تخطو الخطوات الأولى فى الفضاء، ويجب أن نتطلع بصدق لامتلاك منظومة متكاملة فضائيا و التعاون مع الوكالات العالمية التى تمتلك مثل هذه المنظومات لتبادل المعلومات". وأوضح أن مصر ، خلال الأسبوعيين الماضيين فقط، استقبلت وفودا عالية المستوى من وكالات الفضاء الروسية والصينية والبيلاروسية، وجرت اتفاقات ومباحثات حول تبادل صور الأقمار الصناعية، كما زار الرئيس عبد الفتاح السيسى كازاخستان مؤخرا ، وهناك تعاون كبير فى مجال الفضاء مع هذه الدول. http://www.youm7.com/story/2016/5/25/وكالة-الفضاء-الروسية--على-مصر-امتلاك-منظومة-أقمار-كاملة-لموا/2732736#
  25. أعلن وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، أن موسكو ستنشر ثلاث فرق عسكرية جديدة في غرب البلاد وجنوبها في نهاية العام الجاري، وذلك لمواجهة «تحشيد الحلف الأطلسي قواته وإنشائه بنى تحتية عسكرية في شرق أوروبا»، بالقرب من الحدود الروسية. «بنهاية العام ستُشكَّل فرقتان عسكريتان في المنطقة العسكرية الغربية، وواحدة في المنطقة العسكرية الجنوبية»، وذلك من ضمن «مجموعة من الإجراءات» تتخذها وزارة الدفاع الروسية في السياق نفسه، أوضح شويغو. وأضاف الوزير أن العمل جارٍ لإنشاء البنى التحتية اللازمة في مواقع انتشار الفرق الجديدة، وأنه أعطى الأمر لاستخدام أحدث تقنيات البناء، ما يسمح بإنجاز المنشآت اللازمة خلال «ثلاثة أو أربعة أسابيع، على الأكثر». ووفق تقارير، فإن عديد كل من هذه الفرق سيبلغ عشرة آلاف. وكان شويغو قد أعلن الخريف الماضي إنشاء نحو ثلاثين وحدة عسكرية جديدة في المنطقة العسكرية الغربية، منذ بداية 2015. وفي نهاية تشرين الثاني الماضي، أعلن إنشاء 15 وحدة عسكرية في المنطقة العسكرية الغربية، مضيفاً أن عملية إنشاء وحدتين جديدتين كانت في مرحلتها الأخيرة. في السياق، اقترح نائبان روسيان نشر صواريخ في كوبا لحماية مصالح روسيا وحلفائها الأعضاء في منظمة الأمن الجماعي. وقدّم النائبان فاليري راشكين وسيرغي أوبوخوف اقتراحهما إلى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ووزير الخارجية، سيرغي لافروف، فضلاً عن وزير الدفاع، مشيرين إلى أن الصواريخ التي تنوي الولايات المتحدة نشرها في جنوب شرق تركيا يمكن أن تشكل خطراً على حلفاء روسيا، خصوصاً أرمينيا. ويرى النائبان أنّ من الضروري أن تقوم روسيا بردّ مناسب على الخطوات الأميركية، موضحَين «أن المقصود أولاً نشر الصواريخ الروسية المماثلة في كوبا، وأيضاً إعادة إطلاق المرصد الإلكتروني في لورديسا».في هذه الأثناء، تحدثت الخارجية الروسية عن أن نية «الأطلسي» نشر أربع كتائب عسكرية إضافية في أوروبا الشرقية، في إطار مساعيه المستمرة لتعزيز قواته في بولندا وجمهوريات البلطيق، تفرض على روسيا اتخاذ إجراءات مضادة.ووفقاً لما أعلنته وزارة الدفاع الأميركية، إن سبب «التحشيد الأطلسي» هو «تكرار المناورات العسكرية الروسية المباغتة».يجري ذلك في حين بدأ فيه «الأطلسي»، منذ الثاني من الشهر الجاري، مناورات «عاصفة الربيع» في إستونيا، على مقربة من الحدود الروسية، بمشاركة ستة آلاف عسكري من 11 دولة.وكان وزير الدفاع الأميركي، آشتون كارتر، قد أعلن نية الحلف الأطلسي نشر قوات إضافية في أوروبا الشرقية، قائلاً: «نشارك في هذه المناقشات، ولكنني لا أريد استباق الأحداث».ومن المفترض، في حال إقرار الخطة الأطلسية، أن يبلغ عديد قوات الحلف في أوروبا الشرقية نحو أربعة آلاف عسكري، حيث يُتوقع أن ترسل الولايات المتحدة كتيبتين، وكل من ألمانيا وبريطانيا كتيبة واحدة.وكان كارتر قد أعلن في اجتماع وزراء دفاع دول الحلف، الشتاء الماضي، تخصيص 3.4 مليارات دولار لنشر لواء إضافي للولايات المتحدة في أوروبا الشرقية، وكذلك أسلحة وآليات حربية للوائين عسكريين. كذلك، قال الأمين العام لـ«الأطلسي»، ينس ستولتنبيرغ، إن إجراءات الحلف «دفاعية بحتة»، قائلاً: «لا نريد المواجهة مع روسيا ولا نسعى لحرب باردة ولا نريد سباق التسلح، لكننا نتفاعل مع ضم (روسيا) شبه جزيرة القرم وزعزعة الاستقرار في شرق أوكرانيا».لكنّ رئيس «لجنة الشؤون الخارجية» في مجلس النواب الروسي، أليكسي بوشكوف، رد على ذلك، بالقول إن «روسيا ليست هي التي تتقدم عسكرياً باتجاه البنى العسكرية لحلف الأطلسي، بل إن الأخير هو الذي يُدني قواته من الحدود الروسية»، داعياً إلى رفض مزاعم سكرتير الحلف، ومراقبة أفعاله التي تحمل «صفات استفزازية وتهديدات» بدلاً من ذلك.(الأخبار، أ ف ب، تاس، إنترفاكس) 
×