Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'ماذا'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 46 results

  1. صورة للمنظومة المصرية نفس التمويه بالظبط https://forums.arabmilitary.com/egyarmy/13727-عاجل-صور-تظهر-عملية-تسلم-منظومة-s-300v-antey-2500-داخل-احد-الموانئ-المصرية/
  2. أعلن مسؤول في الجيش الإسرائيلي، أمس الإثنين 27 تشرين الثاني 2017، تجهيز إحدى السفن الحربية ببطارية مضادة للصواريخ، من طراز "القبة الحديدية"، وذلك للمرة الأولى في البحر. وقال الجنرال زفيكا هايموفيتش من سلاح الجو، إن المنظومة التي تم نصبها على الطراد "لاهاف" اختبرت بنجاح، وستكون عاملاً ثميناً لضمان أمن حقول الغاز قبالة الشواطئ الإسرائيلية. وتابع للصحافيين: "اليوم، أضاف سلاح الجو طبقة جديدة للدفاع عن مصادر الطاقة الإسرائيلية في البحر المتوسط وحمايتها". وأضاف: "إنها خطوة مهمة". وتقوم إسرائيل بتطوير إنتاج الغاز من حقول تمار وليفياثان، التي اكتُشفت عامي 2009 و2010. وبدأ استغلال حقل تمار عام 2013، ويبلغ حجم احتياطه 238 مليار متر مكعب، وهو أحد أكثر حقول الغاز الواعدة التي اكتُشفت في السنوات الأخيرة قبالة ساحل إسرائيل. ومن المقرر أن يبدأ استغلال حقل ليفياثان عام 2019، عندما يبدأ احتياطي حقل تمار بالانحسار. ويبعد حقل تمار مسافة 130 كم عن شاطئ حيفا، التي تبعد أقل من 50 كلم عن الحدود اللبنانية.
  3. سيشمل تدريب مقاتلات “رافال” (Rafale) المصرية الثلاثة وطياروا القوات الجوية المصرية المتواجدون حالياً في قاعدة “لونديفيزيو” التابعة لطيران البحرية الفرنسية في “بريتاني” بشمال غرب فرنسا- والذي يستمر لمدة أسبوع – على تنفيذ مهام التزوّد بالوقود جواً بين المقاتلات وبعضها البعض، وفق ما نشرت بوابة الدفاع المصرية. وتُعدّ الرافال المصرية الوحيدة التي تمتلك قدرات التزوّد بالوقود بين المقاتلات، والتي تم دمجها خصيصاً بطلب من الجانب المصري، لأن هذه القدرة مُقتصرة في الأساس على مقاتلات “رافال أم” (Rafale M) التابعة لسلاح طيران البحرية الفرنسية. هذا وكانت المقاتلات المصرية هبطت في وقت مبكر في قاعدة 126 الجوية في “سولينزارا” بجزيرة “كورسيكا” الواقعة في البحر المتوسط جنوب شرق الأراضي الفرنسية، ونفذت تدريباً مُشتركاً مع مقاتلات القوات الجوية الفرنسية لعمليات إطلاق النيران من مدافع الرافال، ثم إستأنفت بعدها رحلتها إلى قاعدة لونديفيزيو. تجدر الإشارة إلى أن فرنسا ستبحث صفقة محتملة لبيع مزيد من طائرات رافال إلى الجانب المصري، كما ذكر وزير الاقتصاد والمالية الفرنسي، برونو لو مير مؤخراً. وبحسب ما نقلت رويترز، قال لو مير: “إذا كان بالإمكان التوصل لعقود جديدة فسيكون ذلك أفضل كثيراً”، مشيراً إلى أن وزارته قد تحجم عن الصفقة بسبب شروط الدفع التي طلبتها مصر. وأضاف: “من الطبيعي أن تريد وزارة المالية الفرنسية التأكد من أن مصر ستكون قادرة على دفع ثمن طائراتها”. من جهتها، رفضت شركة “داسو” (Dassault) للصناعة الجوية المصنعة لطائرات رافال التعليق. ووفقاً لاتفاقات سابقة، توصلت فرنسا لعدد من الاتفاقات العسكرية الكبيرة مع مصر، منها بيع 24 طائرة رافال قتالية وفرقاطة متعددة المهام وسفينتين حربيتين من طراز ميسترال في عقود قيمتها نحو 6 مليارات يورو.
  4. هل "الحلم الصهيوني" بشروطه المثالية، ودون أن يتعرض لمقاومة الضحية أو لأي معارضة عالمية، يؤسس لحياة طبيعية وإنسانية؟. الإجابة على هذا السؤال، لا يستنبط من واقع الصراع، بل من واقع الدولة، أي من الممارسات الروتينية للمشروع الصهيوني، وليس فقط من جرائمه المدوية. والروتين الأساسي الذي أنتجه هذا المشروع هو الدولة العبرية نفسها، مؤسساتها، منظومتها القانونية، والقيم التي تنتجها وتربي عليها أجيالها يوميا. هذا الروتين هو ما يجسد "الحلم الصهيوني"، وهذا الروتين هو الذي ينتج انتهاكا تلو انتهاك، وجريمة تلو جريمة. قد يكون هذا هو الادعاء الأساسي الذي نطرحه أمام حركات التضامن الدولية، وفيه نؤكد أن المشكلة هي في الحلم (الدولة اليهودية)، وأن الجرائم التي ترتكبها هذه الدولة، هي نفسها أدوات تعريفها لنفسها كدولة يهودية، وأنها لا تستطيع أن تكون موجودة حتى ضمن روتينها اليومي الأساسي دون عمليات تطهير واقتلاع وتصفية مادية ورمزية للوجود الفلسطيني، أي أن الجرائم ليست خارجة عن الروتين الإسرائيلي بل هي ما يشكل هذا الروتين داخل النظام نفسه، مترجمة مخططات الاقتلاع والتصفية والتطهير إلى أدوات قانونية وإلى نظم إدارة محلية. لا يمكن الحديث عن الحل، بالاكتفاء بـ"دولة فلسطينية إلى جانب دولة إسرائيل"، الشعار الذي ما زالت تحمله حتى بعض القوى السياسية المركزية لدينا في الداخل. ولا يستطيع من يريد محاربة الجرائم الإسرائيلية، أن يكتفي بإخراج إسرائيل من الضفة وغزة فقط، بل عليه أن يخرج الصهيونية من النظام القانوني والسياسي للدولة، لأن مخططات الاقتلاع والتهجير والتصفية هي مخططات ناظمة لعلاقة إسرائيل مع الوجود الفلسطيني بكافة أشكاله، ولم تكن المواطنة يوما نظاما حاميا للفلسطينيين من الصهيونية ومخططاتها، بل كانت دائما أداة من أدوات سيطرتها وتمرير مخططاتها علينا. أما الأهمية "الدبلوماسية" لهذا الادعاء، بالإضافة إلى أهميته السياسية، فهو أنه يفرغ خطاب الدفاع الإسرائيلي أمام الأوروبيين، القائم على انفصام اسرائيل، فهناك إسرائيل الجيدة/ الحقيقية، التي لو تركها العالم وشانها لأثبتت تفوقها الأخلاقي، وهناك إسرائيل المجرورة للحرب، التي تضطر –ربما- لارتكاب بعض الانتهاكات غير المقصودة أو الاضطرارية، دفاعا عن النفس ليس إلا. أهمية الادعاء أن التصفية والاقتلاع والتطهير هي جرائم قائمة في الروتين الإسرائيلي، وفي لب المشروع الصهيوني، أنه يعري إسرائيل، ويسقط ادعاء التفوق الأخلاقي و"الشرعية" الت تحاول إسرائيل الاعتماد عليها. فإذا كانت إسرائيل تخرس العالم بادعاءات "الإرهاب الإسلامي" في غزة أو "الدفاع عن النفس الديمقراطية" في الضفة، فبماذا ستجيب إذا ما سئلت عن أسباب سن قانون منع العرب من السكن في أكثر من 500 بلدة جماهيرية، أو قانون تمييز البلدات اليهودية في الميزانيات، أو قانون/مخطط برافر، أو قانون الجنسية، أو قانون سحب التمثيل البرلماني، أو قانون منع ذكرى النكبة، أو قانون خفض صوت الآذان، أو قانون تقييد مشاركة الأحزاب السياسية أو قانون رفع نسبة الحسم، بماذا ستجيب إسرائيل على قوانين التصفية المادية والسياسية والرمزية تلك؟ خاصة أن إجابتها التقليدية: "الدفاع عن النفس"، لن تصمد هنا؟ بماذا ستجيب إذا سقط دفاع: "قليل من السواد الذي أضطر له" - بعض الانحرافات السلوكية في الضفة وغزة- شرعي لكي يحمي "الكثير من البياض الذي هو هدفي الحقيقي " -إسرائيل الدولة الديمقراطية راعية قيم الغرب الديمقراطي-. ماذا سيحصل إذا كشفنا أن البياض الذي تختاره إسرائيل مفتخرة وبملء حريتها، هو ليس أٌقل حلكة من السواد الذي تلجأ إليه اضطرارا في الضفة وغزة؟ ماذا سيحصل لو كشفنا أن الحلم النقي الواسع الذي تعيشه إسرائيل داخل حدود ما تسيطر عليه تماما، هو ليس أٌقل خطورة من الكابوس المزعج الذي تعيشه "رغما عنها" في الضفة وغزة؟ وهذا بالضبط ما تخافه إسرائيل: أن يكتشف العالم أن "الفكرة المثالية" (الدولة اليهودية)، تحمل من الجرائم ما تحاسب عليه ليس أقل من جرائم الحرب التي ترتكبها "اضطرارا" بسبب أن الآخرين لم يفهموا بعد مدى نقاء وأخلاقية ما تريده إسرائيل. وأن يكتشف العالم أن المشكلة ليست في "الجرائم" المدوية فقط، بل في "الروتين اليومي" أيضا. المشكلة والعطب الأساسي ليست فقط في القصف ولا في الحصار الذين سيتوقفان إذا ما استسلم الفلسطيني، وليست في سرقة الأراضي – ستتوقف إذا ما وقع الفلسطيني عن التنازل عن أرضه طوعا-، بل المشكلة فيما تريده إسرائيل حتى لو لم تقاومها، المشكلة في قوانين وثقافة ومنظومة فكرية ترى في مجرد حضورك –والحضور دائما قوي وصاخب أو على الأقل واضح، وإلا شابه الموت- المادي والرمزي ما يضاهي الإرهاب. وربما بسبب خوف إسرائيل من هذا الفهم، يضطر اللوبي الصهيوني إلى إحكام سيطرته لمجاراة التضامن المتزايد مع الفلسطينيين، النابع ليس فقط من بشاعة الجرائم الإسرائيلية، بل النابع من فهم أعمق لمفهوم الدولة العبرية نفسها. المواجهة مع طبيعة الدولة العبرية، تتطلب أن يقوم الأوروبيون أولا بتحرير أنفسهم هم من قمع وابتزاز متواصلين يتعرضون له بشكل مستمر، وبنجاحات لا يستطيعون إغفالها يتوصل إلى التحكم بتفاصيل المشهد السياسي الذي يعيشونه. ليس فقط الفلسطينيون هم من يفقدون السيطرة على واقعهم، بل البريطانيون كذلك، أو بشكل أدق، كل من يريد منهم أن يعبر عن آرائه بشكل حر فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، وهؤلاء رغم قلتهم – وهم في تزايد مستمر- إلا أن تبرمهم من عدم قدرتهم من التعبير عن آرائهم بشكل كاف فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، يؤشر لشعورهم بفقدان السيطرة أو بقلة الحيلة، فان تتحكم سفارة ولوبي بحرية تعبير لآلاف النشطاء في دولة ما، هو مشهد غير روتيني ومدعاة للاستغراب، ومن ثم للاستياء والغضب. ربما الغضب الذي يثيره ما يصفه عشرات من هؤلاء النشطاء، لما يعانونه من سيطرة لوبي أجنبي عليهم، أكبر من الغضب الذي يثيره انتهاك حرية الفلسطيني وكرامته من قبل المشروع الصهيوني، ليس لأن معاناة الأخير أقل، فمعانة الفلسطيني أعمق بما لا يقبل المقارنة، لكن بسبب أن نجاح الصهيونية في قمع ذلك البريطاني، هي ما يزيد من ثقتها وراحتها في قمع الفلسطيني، فهل تنجح هناك، وتفشل معنا؟ نحن الذين تتحكم في لقمة عيشنا والطريق إلى ما بقي من زرعنا، ومصدر رزقنا ومدرسة أولادنا ووعينا وحرية حركتنا وكمية المياه التي نستعملها وجودتها، وساعات الضوء وزرقة البحر في غزة ولون أسماكه الملوثة. والجواب: نعم، قد تنجح إسرائيل في قمع حرية تعبير المتضامنين من شعوب قوية سيادية، وتفشل مع الضحية، لأنها سيطرت على كل وسائل حياته المادية والرمزية، فأبقت له حدودا ضيقة جدا من الخسارة. القوة أحيانا، هي في ضعفك، في تلك الحدود الضيقة، التي إذا خسرت، فلن تخسر إلا ضيقها. في السنتين السابقتين تحديدا أمسى البريطانيون يسمعون استياءهم وضيقهم بل وخوفهم من اللوبي الصهيوني، والأهم من نجاحاته في إسكات الصوت الحر فيهم، أكثر من أي فترة مضت. فقد أعاد اللوبي الصهيوني تكثيف حملاته وعلاقاته ووسائل ضغوطه، وهذه المرة بتنسيق جار وليس فقط استراتيجي مع وزارة الخارجية الإسرائيلية والسفير الإسرائيلي في لندن، الذي يشهد له الجميع باستعمال وسائل ترهيب سياسي لم يسبق لأي سفير استعمالها، رغم أن القانون البريطاني –وغيره- لا يجيز أن يتلقى أي لوبي محلي تعليمات وتوجيهات أو تمويل من أي سفارة من السفارات الأجنبية في البلاد التي يعمل بها، كون ذلك يعد تدخلا في الشؤون الداخلية للدولة، الأمر الذي تحظره أعراف وقواعد الدبلوماسية الدولية. وقد وضح تحقيق "الجزيرة" كيف تغلغل اللوبي الصهيوني واختراقه ليس فقط لسراديب السياسة البريطانية بل لسراديب الحياة الشخصية لمسؤولين بريطانيين، ووصل به الحد لمحاولات تدبير فضائح لأحد وزراء حكومة الحافظين، عقابا له من موقفه الرافض للاستيطان. أما ما يشير إلى قوة اللوبي الصهيوني والسفارة الإسرائيلية التي تعمل كلوبي ضد الدولة المضيفة، فهو ما يتعدى إمكانية إحاكة هذه المؤامرات والعلاقات الفاسدة مع كبار الموظفين البريطانيين، إلى حقيقة أن اكتشاف هذه الدسائس والمؤامرات لم يعقبها أي عقاب أو تصرف ملائم وفق معايير الدبلوماسية المتعارف عليها. وقد تمثل أوج نجاحات اللوبي الصهيوني في نجاحه في أن تتبنى الحكومة البريطانية، –التعريف الجديد والذي يعرف أي نقد "غير تقليدي" يوجه إلى إسرائيل أنه "لا سامية"، ويعتبر ذلك تغييرا جديدا لا نستخف بأبعاده. جاء ذلك التغيير في نهاية عام 2016، في تعهد رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي، بإصدار قرار حكومي بتبني تعريف بلوره مؤخرا "التحالف الدولي لإحياء ذكرى المحرقة/ الهولوكوست"، المعروف ب IHRA والذي جاء فيه أن "اللاسامية يمكن أن تشمل انتقادات ضد إسرائيل كدولة يهودية"، مما يعني أن كل من سيجرؤ على انتقاد إسرائيل سيعرض نفسه "لخطر" وصفه باللاسامية. ولم يقتصر نجاح اللوبي الصهيوني في جعل تيريزا ماي تتبنى هذا التعريف، بل جاءت الضربة الكبيرة من رئيس حزب العمال المعارض جيرمي كوربين، اليساري المعروف بدعمه غير المسبوق في الساحة السياسية البريطانية الرسمية لحقوق الفلسطينيين، ووعيه التام بجوهر المشروع الصهيوني، الذي وافق هو أيضا على تبني هذا التعريف الجديد للاسامية. وهكذا بدا وكأن اللوبي الصهيوني في بريطانيا استبق "فوائد" ما يمكن أن يجنيه الفلسطينيون من انتخاب "صديقهم" كوربين رئيسا لحزب العمال، بأن خلق تقييدات جديدة في المشهد السياسي البريطاني، تجعل التعريف الصهيوني لللاسامية هو المتحكم الأكبر في حدود المسموح والممنوع المتعلقين بدعم الفلسطينيين ومناهضة الاستعمار والاستيطان والأبارتهايد والقمع الإسرائيلي في المشهد السياسي البريطاني. مما قد يشير إلى أن دعم الصهيونية هو شرط حرية التعبير في بريطانيا نفسها. (هنالك إجراءات وقوانين مماثلة أقرت مؤخرا في دول أوروبية أخرى منها فرنسا وإسبانيا)، في عملية ماكارثية بامتياز، تضع كل من ينتقد إسرائيل في قائمة سوداء وتجعله عرضة ليس فقط للنقد، ولفقدان عمله ضمن عملية "تسويد وجه" متواصلة، بل للعديد من أنواع المحاكمات، ليس أقل. كشف عشرات أعضاء حزب العمال الناشطين، عن حقيقة "تجميد عضويتهم" داخل حزب العمل لأشهر، بعد أن قام اللوبي الصهيوني بتقديم شكاوي ضدهم، تتهم ب"اللاسامية"، وأشار جميعهم أن عدد من يعتقدون أنه عوقب بهذه التهمة بعقاب تجميد العضوية يصل إلى الآلاف، فيما أكد بعضهم أنه يصل إلى "عشرات الآلاف". وقد تم تجميد عضوية هؤلاء الحزبية، أحيانا دون علمهم، ودون أي إجراء رسمي أو أي استدعاء لهم لسماع أقوالهم. يغفل عنا أن عملية إقصاء الآلاف من ناشطي حزب العمل، لا تمثل مسا شخصيا لهؤلاء فحسب، بل إنها تعكس محاولات تلاعب اللوبي الصهيوني بمجريات النفوذ الداخلي في حزب العمال، المعروف بدعم كوادره لمواقف كوربين اليسارية والداعمة للفلسطينيين، لكن ليس بدعم الهيئات الرسمية في الحزب وأصحاب المناصب العليا فيه، فهؤلاء معروفون بعدائهم لكوربي ومحاربتهم لنفوذه دون هوادة. الأمر الذي يشير إلى بعض آليات اللوبي الصهيوني في محاربة كوربين وفي التأثير على الانتخابات الداخلية للأحزاب البريطانية. هذه التطورات الجديدة، هي ما تجعلنا نؤكد أن هنالك دوافع لتضامن البريطانيين مع الفلسطينيين تتعدى دعمهم لعدالة قضيتهم، فهم عمليا يتضامنون أيضا مع أنفسهم ضد محاولات الترهيب السياسي للوبي الصهيوني، مع حقهم في التفكير والتعبير والتصريح والنشاط بحرية في بلدهم، هم يتضامنون مع قيمة وممارسة أسمها "الحرية"، "السيادة" على الذات على الأقل، وقد يكون نجاح اللوبي الصهيوني في قمع حرية التعبير الخاصة بشعوب أخرى، أكبر تجسيد لصحة ادعاءات الفلسطيني، ناهيك أصلا أن اللوبي الصهيوني "يضطر" للمغالاة في وسائل ضغطه وقمعه، لدرجة ربما لا يريد هو أن يضطر لها، وذلك كمحاولة للسيطرة على ازدياد التضامن مع الفلسطينيين. وتتعالى في بريطانيا نفسها في السنتين الأخيرتين الأصوات التي تنتقد اللوبي الصهيوني ليس من باب الدفاع عن حقوق الفلسطينيين، بل من باب الدفاع عن حقوق البريطانيين، فقد أكدت عرائض وقعت من قبل 200 محامٍ وأكاديمي، أن التقييدات التي تنتهجها السياسة البريطانية ضد حركة المقاطعة العالمية لإسرائيل، بالإضافة إلى تبني تلك الحكومة التعريف الصهيوني للاسامية، يعد انتهاكا لحقوق الإنسان في بريطانيا. وقمع المواطن البريطاني من قبل جهة غريبة في دولته، لا يتوقف على قمع حرية التعبير، فكما يحدث عندنا تماما، يقوم اللوبي الصهيوني في جميع الدول الأوربية بتهديد أصحاب القاعات الذين يقومون بتأجير قاعاتهم لمحاضرات أو ندوات لحملات التضامن، ورضوخ معظمهم لا يكون خوفا عينيا من عقاب ما، بل يكون معظم الأحيان تخفيفا لوجع راس ومضايقات فائضة عن حاجته. أما المخاوف الأخرى التي تواجه البريطانيين وتجعلهم يرضخون لضغوطات اللوبي الصهيوني، فهي تتعلق بالخشية من فقدان مصادر تمويل، أو تشويه سمعة من قبل وسائل إعلام وشبكات تواصل اجتماعي تقع تحت سيطرة أو نفوذ اللوبي الصهيوني، يشمل ذلك محاضرين في جامعات، أو حتى رؤساء جامعات، وأعضاء ورؤساء بلديات، عبر لوبي ناجع يستعمل التخويف، الابتزاز والملاحقة كأدوات عمل. رغم كل ذلك، نشير إلى أن القضية الفلسطينية وإن خسرت من حضورها السياسي العالمي جراء الثورات العربية وتداعياتها وجراء تصفيتها كقضية تحرر والتعامل معها كقضية دبلوماسية من قبل السلطة، إلى أنها لم تخسر حضورها الأخلاقي عالميا، وما زالت رمزا للعدالة ولمحاربة الهيمنة، وما زال الفلسطيني لا يحتاج للكثير من المجهود لكي يقنع أي أوروبي بعدالة قضيته، وما زال اللوبي الصهيوني يضطر لمضاعفة جهوده وأمواله وإرهابه لكي يجاري الدعم (الشعبي) الذي يناله الفلسطيني فطريا ودون مجهود كبير. لكن ذلك يتطلب منا تركيز جهودنا والتأكيد على أن تعريف ومبادئ وقوانين الدولة اليهودية نفسها يلغي أي إمكانية لوجود "إسرائيل البريئة"، وأن ممارسات إسرائيل اليومية المتمثلة عبر نظامها القانوني والسياسي والتعليمي، هي ما عليه أن يخضع للمكاشفة والمحاسبة الدولية وليس فقط جرائمها في الضفة وغزة، فالأول يحمل من الجرائم ليس أٌقل مما يحمله الثاني. أما الأمر الثاني الذي علينا التشديد عليه فهو مدى تحول الصهيونية دوليا إلى حركة معادية للحريات في العالم.
  5. ماذا فعل الجيش المصري للشعب التركى فى محنته منذ سنوات وكيف ساعده بالخبز والدواء أشرف السيد في عام 1999 شهدت الدولة التركية زلزالاً مدمراً أودي بحياة ما يقرب من 17000 قتيل من المواطنين الأتراك، بعدها طلبت تركيا جميع دول العالم الوقوف بجانبها من أجل تخطي الأثار المدمرة لهذا الزلزال الذي أودي بحياة الآلاف من المواطنين الأتراك. وكانت جمهورية مصر العربية من أول وأكثر دول العالم تلبي النداء حيث أمر وقتها الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك بإرسال الطائرات العسكرية وفرق الانقاذ من الجيش المصري لتقديم المساعدات الغذائية والطبية للمواطنين الأتراك من أجل مساعدتهم على تخطي ذلك الزلزال المدمر الذي لم تشهدة تركيا من قبل. وبالفعل أقلعت الطائرات العسكرية المصرية محملة بكافة أنواع المساعدات الغذائية من خبز ودواء وطاقم من الأطباء على أعلى مستوى ونصب الجيش المصري هناك مستشفى ميداني للكشف على المواطنين الأتراك الذين كانوا وقتها مصابين بحالة من الهلع والذعر الشديد بسبب هذا الزالزال المدمر ولقد ساعدت الأدوية المصرية والرغيف المصري المواطنين الأتراك على تخطي هذه المحنة الشديدة ونترككم مع هذه الصور الذي نسترجع بها دور الجيش المصري في مساعدة المواطنين الأتراك وقيام المواطنين الاتراك بتوجية عبارات الشكر والترحاب لرجال الجيش المصري على سرعة نجدتهم والوقوف بجانبهم لتخطي أثار الدمار الذي ألحقها ذلك الزلزال بالمواطنين في تركيا. 02 Sep 1999 Turkey earthquake: Additional aid from Egypt REPORT from Government of Turkey Published on 02 Sep 1999 The Egyptian Government has sent new aid on the ship 'Taba' in addition to its previous aid by 11 aircraft. A written statement issued by the Egyptian Embassy in Ankara said that the aid consisted of food, tents and sanitation equipment. /Turkiye/ http://reliefweb.int/report/turkey/turkey-earthquake-additional-aid-egypt وهذا هو دائماً دور الجيش المصري في مساعدة المحتاجين على مستوى العالم وهم في أشد المحن، فتحية وتقدير لهذا الجيش العظيم. الموضوع تم تناقله عبر اكثر من مصدر و لم اتمكن من ايجاد المصدر الاصلي لناشره لكن علي العموم الصور القديمه وحدها مصدر اعادة رفع الصور بعد حذفها من سيرفرها الاصلي
  6. ماذا يميز النسخة المصرية للمروحية المقاتلة "كا-52" عرض مصنع روسي على الصحفيين مروحية عسكرية lمن طراز كا-52 صنعت لمصر. وعرض صانع المروحيات النسخة المصرية لمروحية "كا-52" على الصحفيين أثناء قيام يوري بوريسوف، نائب وزير الدفاع الروسي، بزيارة إلى مصنع "بروغريس" في شرق شطر روسيا الآسيوي حيث أكد نائب وزير الدفاع على تصنيع مروحيات "كا-52" للتصدير إلى دول العالم، مشيرا إلى أن مروحيات "كا-52" يتم توريدها لمصر أولا. وتتلخص الخصوصية المتميزة الأساسية لمروحيات "كا-52" المصنوعة لمصر، في احتوائها على جهاز التنشين البصري الإلكتروني "أو أ إس-52" الموضوع تحت مقدمة المروحية في مكان النظام البصري الإلكتروني المسمى باختصار "غي أو أ إس 451". وذكرت قناة "زفيزدا" التلفزيونية التابعة لوزارة الدفاع الروسية، أن عقد توريد 46 مروحية من طراز "كا-52" لمصر تم توقيعه في عام 2015. ويفترض أن تبدأ مصر تتسلم هذه المروحيات في الفترة 2017 — 2018. @##
  7. عرض مصنع روسي على الصحفيين مروحية عسكرية من طراز “كا-52 التمساح” (Ka-52 Alligator) صنعت لمصر، وذلك أثناء أثناء قيام يوري بوريسوف، نائب وزير الدفاع الروسي، بزيارة إلى مصنع “بروغريس” في شرق شطر روسيا الآسيوي. وأكد نائب وزير الدفاع على تصنيع مروحيات “كا-52” للتصدير إلى دول العالم، مشيراً إلى أن مروحيات “كا-52” يتم توريدها لمصر أولاً. وتتلخص الخصوصية المتميزة الأساسية لمروحيات “كا-52” المصنوعة لمصر، في احتوائها على جهاز التنشين البصري الإلكتروني “أو أ إس-52” (OES 52) الموضوع تحت مقدمة المروحية في مكان النظام البصري الإلكتروني المسمى باختصار “غي أو أ إس 451″، وفق ما نقلات المواقع الإخبارية الروسية. يّذكر أن القوات الجوية المصرية متعاقدة على 46 مروحية هجومية طراز Ka-52 Alligator وسيبدأ تسليمها خلال العام الجاري 2017، ويستمر حتى عام 2020. من الجدير بالذكر أن الطائرة المروحية КА-52 هي نموذج معدل من المروحية КА-50 الملقبة بـ”القرش الأسود”، وهي مخصصة لتدمير الآليات المدرعة والمروحيات، إضافة إلى طائرات تحلق على ارتفاعات منخفضة وبسرعة منخفضة. وهذه المروحية أيضاً مسلحة بمدفع أوتوماتيكي من عيار 30 ملم من طراز 2إيه42-1 بمدى 1500، كما أنها قادرة على إطلاق صواريخ جو أرض من طراز كي إتش-31 وكي إتش-35 على غرار طائرات من طرازي ميغ -29 كي-كيو بي وسوخوي-33 (فلانكر سي). المصدر
  8. [ATTACH]35558.IPB[/ATTACH] نشر تنظيم داعش، الأحد 19 فبراير/شباط 2017، تسجيلاً مصوراً يهدد فيه المسيحيين في مصر، ويعرض ما يقول إنها الرسالة الأخيرة للانتحاري المسؤول عن تفجير الكنيسة البطرسية في القاهرة في ديسمبر/كانون الأول 2016، الذي راح ضحيته العشرات. وظهر في التسجيل المصور رجل ملثم، قيل إنه أبو عبد الله المصري، وهو يشجع المسلحين في أنحاء العالم لتحرير الإسلاميين المعتقلين في مصر، الذين وصفهم بالأسرى. وقال المصري "أخيراً لإخواني الأسرى، أبشروا أيها الموحدون، لا تهنوا ولا تحزنوا، والله قريباً سنحرر القاهرة، ونأتي لفكاك أسراكم، ونأتي بالمفخخات، والله سنأتي بالمفخخات، أبشروا عباد الله". وأسفر الهجوم الانتحاري الذي وقع نهاية العام الماضي عن مقتل ما لا يقل عن 28 شخصاً، والذي استهدف المصلين أثناء قداس في الكنيسة البطرسية الملحقة بالكاتدرائية التي تتمتع بتأمين مكثف في حي العباسية في القاهرة. وتشير تقديرات غير رسمية إلى أن المسيحيين يشكلون نحو عشرة بالمئة من إجمالي سكان مصر، الذين يتجاوز عددهم 92 مليون نسمة. وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن التفجير في أعنف هجوم في مصر خارج شمال سيناء المتاخمة لإسرائيل وقطاع غزة، حيث ينفذ عمليات مسلحة منذ عام 2013. وتوعد التنظيم في التسجيل المصوَّر بشنِّ مزيد من الهجمات. وقال أحد عناصر داعش في التسجيل المصور ومدته 20 دقيقة "ويا أيها الصليبيون في مصر، فإن هذه العملية التي ضربتكم في معبدكم لهي الأولى فقط، وبعدها عمليات إن شاء الله، وإنكم لَهدفنا الأول، وصيدنا المفضل، ولهيب حربنا لن يقتصر عليكم، والخبر ما سترون لا ما ستسمعون". وعندما أعلن التنظيم مسؤوليته عن هجوم الكنيسة حمل بيان إعلان المسؤولية اسم (الدولة الإسلامية في مصر)، وليس ولاية سيناء، مما يوضح أن التنظيم مدَّ عملياته إلى أنحاء أخرى من البلاد. وقالت الحكومة المصرية في ديسمبر/كانون الأول 2016، إن المهاجم من أنصار جماعة الإخوان المسلمين، في حين نفى مسؤولون بجماعة الإخوان المحظورة أي صلة لها بالهجوم، ونددوا به. الهجوم على الإخوان اللافت أن تسجيل داعش هاجم الأحزاب الإسلامية الأخرى في مصر، باعتبارها تهادن المسيحيين، أو تجاملهم، مثل حزب النور السلفي أو الإخوان المسلمين، الذين وصفهم التسجيل بالإخوان المرتدين، كما هاجم التسجيل الرئيس المعزول محمد مرسي، ووصفه بـ"الطاغوت". وقُتل المئات من أفراد الجيش والشرطة في هجمات تنظيم الدولة الإسلامية بشمال سيناء، التي زادت حدتها بعد منتصف 2013، الذي شهد إعلان السيسي -عندما كان وزيراً للدفاع وقائداً للجيش- عزلَ الرئيس الأسبق محمد مرسي، المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين، بعد احتجاجات حاشدة على حكمه. والعلاقات بين المسلمين والمسيحيين في مصر يسودها الوئام بشكل عام، لكن تندلع أعمال عنف بدوافع طائفية بين الحين والآخر. وعادة ما يحدث ذلك بسبب نزاعات على بناء كنائس أو تغيير الديانة أو العلاقات العاطفية. وبدا أن التسجيل يسعى لتحريض المسلمين على المسيحيين، من خلال نشر كلام لقساوسة ونشطاء مسيحيين فيه إساءة للإسلام، كذلك نشر تسجيلات لمظاهرات قبطية، غالباً ما حدثت خلال أزمات بين الجانبين، وحوت بعض الهتافات التي يمكن أن تغصب المسلمين. المصدر
  9. [ATTACH]35699.IPB[/ATTACH] سألت صحيفة "كومسومولسكايا برافدا" الخبراء عمَّ تخفيه تصريحات دونالد ترامب المعادية لإيران؟ وكيف ستؤثر الحرب في روسيا والعالم في حال نشوبها؟ جاء في المقال: لم يمض سوى شهر واحد على دخول دونالد ترامب إلى البيت الأبيض، حتى بدأنا سماع صليل السيوف بعد سلها من أغمادها. بعض المحللين السياسيين واثقين من أن الولايات المتحدة تستعد للحرب. وأعربوا عن قلقهم إزاء تصريحات الرئيس الامريكي الأخيرة بأن "إيران - الدولة الإرهابية رقم واحد". ويقولون إن الحروب تبدأ عادة هكذا: في البداية تعلن واشنطن أحدا ما إرهابيا، وبعد ذلك تشن "حربها الصليبية" ضد هذا "الأحد ما". المختص في الشؤون الإيرانية، بروفيسور كرسي الاستشراق في معهد العلاقات الدولية في موسكو سيرغي دروجيلوفسكي "طهران لن تتراجع" - إلى أي مدى يمكن أن تذهب الإدارة الأمريكية الجديدة في سياستها المعادية لإيران؟ إلى الحرب، إلى الحرب فقط. يؤكد المختص في الشؤون الإيرانية، بروفيسور كرسي الاستشراق في معهد العلاقات الدولية في موسكو سيرغي دروجيلوفسكي. ويقول إن "المهم الآن، كيف ستتصرف إيران في ظل هذا الموقف الأمريكي. إذ إن إيران تستطيع بكل بساطة الانسحاب من الاتفاق حول البرنامج النووي (14/07/ 2015، والذي ينص على رفع جزء من العقوبات مقابل ضمان الطابع السلمي للبرنامج النووي الايراني - الصحيفة)، وتعود إلى استئناف اليورانيوم الخاص بصنع الأسلحة النووية. وأريد أن أؤكد هنا أن الإيديولوجيا في إيران تسمو على الاقتصاد. الإيرانيون سوف يأكلون الثلج، ولكنهم لن يتنازلوا عن مواقفهم العقائدية. هيبة الدولة وسيادة العدالة في العلاقات الدولية، بالنسبة إليهم أهم حتى من الربح في الميزانية. - ما هو احتمال النزاع المسلح؟ أشك في أن يشن الأمريكيون الحرب. لن يستطيعوا تمرير قرار الحرب عبر مجلس الأمن الدولي لأنهم سوف يصطدمون بالفيتو الروسي والصيني. وفي حقيقة الأمر، فإن أمريكا ليست بحاجة إلى هذه الحرب، لأنه يستحيل فيها الانتصار على إيران. إذ إن الأمريكيين لم ينتصروا في أي حرب خاضوها سواء في أفغانستان أم في العراق أم في ليبيا، أو في سوريا، وهم فقط أنفقوا مئات مليارات الدولارات... وإذا قررت الولايات المتحدة خوض مغامرة جديدة، فسوف تتلقى فقط موجة جديدة من الإرهاب. - ومع ذلك، السيناريو العسكري مربح لأحد ما؟ تل أبيب. إذا كان هناك من يضغط من أجل الحرب مع إيران فهو إسرائيل. - لأي شيء؟ إسرائيل مهتمة بقطع علاقات إيران كافة مع الحكومات والتنظيمات التي تهدد أمنها. وهذا يشمل ايضا حركة "حماس" الفلسطينية، و "حزب الله" اللبناني. إسرائيل تريد لطهران أن تنهمك في الدفاع عن نفسها، وأن تتوقف عن مساعدة ودعم اللاعبين المذكورين أعلاه. كبير الباحثين في مركز الدراسات العربية والإسلامية في معهد الاستشراق سيرغي دولغوف استبعاد سيناريو الحرب بالنسبة إلينا، هذه الحرب ستكون كارثة حقيقية، وجهودنا في سوريا يمكن أن تصبح هباء منثورا. وسيكون على موسكو أن تقرر: إما الدفاع عن الحليف، أو البقاء بعيدا. هذا ما يراه كبير الباحثين في مركز الدراسات العربية والإسلامية في معهد الاستشراق سيرغي دولغوف، ويؤكد أن "السيناريو العسكري ممنوع، ويجب علينا بذل الجهود الدبلوماسية الذي تمكنا فيها من تحقيق نجاحات محددة: وهي المفاوضات المباشرة مع الولايات المتحدة، مع إيران وإسرائيل. أنا أيضا أتخوف من أن تشعل أصابع إسرائيل حربا بين الولايات المتحدة وإيران. وفي هذه الحالة يجب على روسيا أن تمارس الضغوط للحيلولة دون وقوعها. - ماذا ينتظر أوروبا؟ موجة جديدة من اللاجئين، ولكن هذه المرة من إيران. ولكن ليس هذا هو الشيء الأسوأ. فالدول الأوروبية جزء من حلف الناتو، وسوف تصبح ملزمة بمساندة الاعتداء التي ستشنه واشنطن ضد إيران. وبالتالي، سوف تصبح الدول الأوروبية تلقائيا هدفا للتنظيمات المتحالفة مع طهران. مدير مركز دراسة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى سيمون باغداساروف - كيف برأيكم سوف ينعكس الصراع الإيراني-الأمريكي على الوضع في سوريا والعراق؟ أقول لكم على الفور إن الأمريكيين سيوجهون ضربة من الجو، أو يبدأون بحفز المتمردين داخل البلاد، وليس أكثر من ذلك. إذ لا يمكن الحديث بأي شكل كان عن عملية لاحتلال إيران، لأن عملية عسكرية كهذه تحتاج إلى مشاركة مليون جندي. أكد ذلك مدير مركز دراسات الشرق الاوسط وآسيا الوسطى سيمون باغداساروف. وأضاف أن الإيرانيين في حال الهجوم الجوي، سيبذلون كل ما في وسعهم لوقف محادثات السلام للتسوية في سوريا، وبالتالي سيؤدي ذلك إلى انهيارها. كما ستبذل طهران جهدها لتقليص النفوذ الأمريكي في العراق إلى حدوده الدنيا، وبطبيعة الحال لن تتوقف إيران عن تقديم الدعم إلى سوريا تحت أي ظرف كان، لأن سوريا هي ـ الحلقة الذهبية في سلسلة إيران الشيعية في الشرق الأوسط. مدير صندوق تنمية الطاقة سيرغي بيكين أسعار النفط سترتفع - وماذا عن أسعار النفط؟ إيران تنتج نحو 4 ملايين برميل من النفط سنويا، كما يقول مدير صندوق تنمية الطاقة سيرغي بيكين. وطهران مهتمة بإنتاج أكبر كمية من النفط، لأن حصة إيران بسهولة يمكن أن تعوضها المملكة العربية السعودية، وهي حليف للولايات المتحدة في المنطقة. ولذلك، فإن أي توتر في هذه المناطق من العالم، والهامة في إنتاج النفط سوف يؤدي تلقائيا الى ارتفاع أسعاره. - ولكن، لعل هذه الحرب في مثل هذه الحالة مربحة لروسيا؟ إيران - حليفنا الرئيس في الشرق الأوسط. حتى قرار أوبيك لخفض إنتاج النفط تم اتخاذه بعد مباحثات جانبية بين موسكو وطهران. وفي مثل هذه الحالة، الشراكة بالنسبة إلينا أهم بكثير من الربح الآني. ونحن وإيران جنبا الى جنب بذلنا جهدا مشتركا لإيجاد حل للأزمة السورية، التي معا بذلنا فيها الكثير، سياسيا واقتصاديا، وهي ستبقى في قائمة أولوياتنا. المصدر
  10. [ATTACH]35586.IPB[/ATTACH] منذ بداية تأسيسها عام 1945 وإلى يومنا هذا، كانت جامعة الدول العربية جامعة أقوال لا أفعال، فلا قرار جريء اتخذته هذه الجامعة يستحق أن نتوقف عنده ونشيد به، ولا موقفاً قومياً قامت به هذه الجامعة يستحق أن نقول عنه إنه موقف وحّد العرب ولم يفرقهم. ولعل هذا العجز الشديد للجامعة العربية أمام قضايا الوطن العربي وعلى رأسها قضيتي فلسطين سابقاً وسوريا لاحقاً، ليس وليد هذه اللحظة، بل إن صفة العجز هذه رافقت هذه الجامعة منذ بداية تأسيسها حتى باتت متلازمة معها لا تفترق عنها بأي شكلٍ من الأشكال. نشر موقع سيريا نيوز عن جريدة الحياة في عددها الصادر في العام 1953، رقم 2288، وثيقة عسكرية سرية على حد قولها خاصة بجامعة الدول العربية، وكانت هذه الوثيقة نتيجة الحماس المباغت لأعضاء الجامعة بعد العدوان الإسرائيلي المتكرر على الأراضي والقرى العربية وخاصة في لبنان، جاء في هذه الوثيقة: " بمناسبة البحث في إنشاء — الجيش العربي المشترك — تم إعدد دراسة عسكرية خاصة حملت عنوان "في سبيل إنشاء الجيش العربي الموحد"، هذه واحدة من الدراسات العسكرية التي وجهت إلى أصحاب الشأن من أجل أن تتم هذه الخطوة بأسرع شكل ممكن. الدراسة: لابد أن نلفت نظر الجامعة العربية إلى نقطة مهمة، هي تشكيل غرفة عسكرية في مقر الأمانة العامة برئاسة الأمين العسكري المساعد بعد أن اتجهت النية مؤخراً إلى تعيين شخصية عربية عسكرية لهذا المركز مهمتها اتخاذ الترتيبات المقتضاة ووضع الأسس المبدئية للمجلس الحربي الأعلى والإشراف على كافة المخابرات العسكرية، وتكون همزة الوصل بين الجامعة والرجال العسكريين العرب، على أن تندمج بعد تشكيل المجلس بهيئة إدارته. ذلك أنه من المحتم أن يكون للمجلس الحربي الأعلى هيئة إدارة دائمة تتكون من الرئيس المنتخب والسكرتير وخمسة أعضاء، لأن لبقية أعضاء المجلس وظائف أخرى، ويحق للرئيس دعوة المجلس بكامل هيئته عندما يكون البحث متعلقاً بحالة طارئة أو ظرف استثنائي أو للبحث في وظائف المجلس الأساسية المذكورة في المواد المتقدم ذكرها. هذه لمحة خاطفة عن كيفية تشكيل وتكوين الجيش العربي الموحد، أضعها أمام مجلس الدفاع العربي المشترك، فيخطون الخطوة الأولى في تنفيذ هذا المشروع الحيوي بعد أن كشف العدو القناع عن وجهه وظهرت حقيقة نياته لكل من ألقى السمع وهو شهيد. أما كيفية توزيع الجيش على الدول العربية وما يقتضي من تكاليف: العدد اللازم تجنيده 4000 — اسم الدولة لبنان — عدد النفوس 1000.000 نسمة — التكاليف السنوية المقدرة بالجنيه المصري 8.40000. العدد اللازم تجنيده 20.000 — اسم الدولة سوريا — عدد النفوس 5000.000 نسمة — التكاليف المقدرة بالجنيه المصري 4.200.000 العدد اللازم تجنيده 24.000 — اسم الدولة العراق — عدد النفوس 6000.000 نسمة — التكاليف المقدرة بالجنيه المصري 5.040.000 العدد اللازم تجنيده 24.500 — اسم الدولة المملكة العربية السعودية — عدد النفوس 3000.000 نسمة مع نسبة اللاجئين 1.000.000 — التكاليف المقدرة بالجنيه المصري 5.200.000 العدد اللازم تجنيده4.000 — اسم الدولة الأردن — عدد النفوس 1000.000 نسمة — التكاليف المقدرة بالجنيه المصري 84.000 العدد اللازم تجنيده 500 — اسم الدولة اليمن — عدد النفوس 3000.000 نسمة — التكاليف المقدرة بالجنيه المصري 10.000 العدد اللازم تجنيده 500- اسم الدولة ليبيا — عدد النفوس 1000.000 نسمة — التكاليف المقدرة بالجنيه المصري 10.000 العدد اللازم تجنيده 1000- اسم الدولة الكويت — عدد النفوس 15.0000 نسمة — التكاليف المقدرة بالجنيه المصري 210000 العدد اللازم تجنيده 71.500 — اسم الدولة مصر — عدد النفوس 22.000.000 نسمة — التكاليف المقدرة بالجنيه المصري 150.15000 مجموع الجيش المقاتل 43150000 التكلفة بالجنيه المصري 31500000 انتهى. وتنشر مجلة الحياة هذه الدراسة الجدية التي أعدت مع غيرها من الدراسات، لأنها على قناعة أن أعضاء الجامعة العربية يعملون على مافيه رتقٌ للفتق قبل أن يتسع الراتق وجبر الكسر قبل أن يموت العليل وتحل ساعة الندم. فكفانا اجتماعات وخطب وأقوال ومقررات سرية وعلنية وتصنع أمام المصورين وعرض هندام، وهم أي المؤتمرين بين قائم يخطب وقاعد يسمع ويصور، وينتهي المؤتمر كالعادة بصور على المجلات لا تثير لدى العدو إلا نوبات من الضحك الشديد، على ماسمع وقرأ وشاهد من صور ". المصدر
  11. [ATTACH]35448.IPB[/ATTACH] أعلن مسؤول روسي عن إقبال كبير من الأجانب على شراء أنواع محددة من العتاد العسكري الروسي. وكشف سيرغي غوريسلافسكي، نائب المدير العام لشركة تصدير الأسلحة الروسية "روس أوبورون أكسبورت"، لوسائل الإعلام الروسية، أن الشركة بدأت تتلقى مزيدا من الطلبات بعدما أثبت العتاد العسكري الروسي فعاليته وأمانته في الحرب على الإرهاب في سوريا. وارتفع الطلب على صواريخ Club-N و Club-S (النسخة التصديرية لصاروخ "كاليبر") والتقنيات الروبوتية، وبالأخص روبوتات "أوران". وازداد اهتمام مستوردي الأسلحة بالمروحيات الروسية والمقاتلات وقاذفات القنابل والطائرات بدون طيار أيضا. ورفض المسؤول عن تصدير الأسلحة الروسية الإفصاح عن قدرات صاروخ "كاليبر"، ولكن استخدام صواريخ "كاليبر" في قصف مواقع الإرهابيين في سوريا بيَّن أنها تستطيع إصابة الأهداف المطلوب تدميرها على بعد 1500 كيلومتر، وتصيب أهدافها بدقة. وهناك معلومات تفيد بأن مدى "كاليبر" المجدي يبلغ 2500 كيلومتر. ويشار إلى أن صاروخ "كاليبر" يستطيع أن يحمل رأساً نووياً أيضا. المصدر
  12. لواء د. سمير فرج خلال المكالمة الهاتفية بين الرئيس السيسى والرئيس الأمريكى ترامب، التى جرت فى الأسبوع الماضي، قدم الرئيس الأمريكى الدعوة للرئيس المصرى لزيارة البيت الأبيض. تأتى هذه الدعوة بعد نحو سبع سنوات من انقطاع الزيارات الرسمية لرئيس مصرى إلى البيت الأبيض، إذ شهدت سنوات حكم الرئيس السابق باراك أوباما، فتوراً فى العلاقات مع مصر. وقد يتساءل البعض عن عدم تحديد موعد للزيارة، أثناء المكالمة، مثلما حدث مع رئيس الوزراء الإسرائيلي. وهو ما يستلزم توضيح صعوبة هذا الأمر لعدة أسباب، يأتى فى مقدمتها زيادة حجم المشكلات بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية، تحت إدارة الرئيس السابق أوباما. وإذا ما أخذنا فى الاعتبار، عدد سنوات الانقطاع، لأدركنا أن تراكم تلك المشكلات قد زادها تعقيداً، وهو ما يستلزم الإعداد الجيد قبل الزيارة. أتصور أنه، فور الانتهاء من المكالمة الهاتفية، وجه الرئيس السيسى بتشكيل فريق كامل للعمل على الإعداد للزيارة. تقع على عاتق هذا الفريق، مهمة حصر جميع المشكلات والموضوعات العالقة بين الجانبين المصرى والأمريكي، خلال سنوات الجفاء، والبحث فى جميع تفاصيلها وفى امتداد أثرها على نواحٍ أخرى. كما يعنى هذا الفريق بتحديد المطالب من الجانب الأمريكي، وفقاً لرؤية وأولويات الإدارة المصرية، والتى أعتقد أن تكون المطالب العسكرية على رأسها، من حيث التسليح والتدريبات المشتركة، والتعاون فى مجال التصنيع الحربي. وتبقى محاربة الإرهاب، والتصدى للجماعات المتطرفة فى سيناء، أهم ملفات التعاون العسكرى بين البلدين، ففى حين أن القوات المسلحة المصرية قادرة على حماية أراضيها، بفضل الله وبفضل بسالة أبنائها، إلا أنها تحتاج إلى الدعم المعلوماتى والاستخباراتي، والتعاون فى تجفيف منابع التمويل لتلك العناصر الإرهابية، ومراجعة سجلات عناصرها وقياداتها، التى لجأت للإقامة فى الولايات المتحدة، إلى غير ذلك من المعلومات المهمة. تلى المطالب العسكرية، مجموعة من المطالب السياسية والدبلوماسية، أهمها الضغط على إيران، للتوقف عن دعم وتمويل المنظمات والجماعات الإرهابية، التى تعمل على تقويض الأمن فى منطقة الشرق الأوسط بأكملها. كما تُعنى مصر بحركة ودور الولايات المتحدة الأمريكية، فى الأروقة السياسية، لدعم عضوية مصر الدائمة فى مجلس الأمن، ممثلة عن القارة الأفريقية، حيث من المقرر أن ينضم عضوان دائمان جديدان إلى مجلس الأمن عن قارتى إفريقيا وآسيا، فى مطلع عام 2018. يضاف إلى ذلك، واحدً من أهم الموضوعات، التى أظنها ستطرح على مائدة المباحثات السياسية، وهو الضغط على المملكة المتحدة، لاتخاذ موقفمتشدد تجاه الجماعات المتطرفة، إذ أصبحت العاصمة البريطانية لندن، مقراً دائماً لمعظم عناصرها وقياداتها، علاوة على أهمية مراجعة التحويلات المصرفية، التى تتم فى المملكة المتحدة، لعناصر تلك الجماعات المتطرفة فى المنطقة. أما حزمة المطالب الاقتصادية، التى لا تقل فى أهميتها عن البنود السابقة، فأعتقد أنها ستتمحور حول زيادة الاستثمارات الأمريكية فى مصر، وتنوع توجهاتها، مع تخفيف بعض القيود على الصادرات المصرية للولايات المتحدة، كذلك العمل على تشجيع السياحة الأمريكية إلى مصر، التى تراجعت، كغيرها، متأثرة بالوضع الأمنى فى البلاد. يبقى، فى تصوري، موضوع آخر، سيأخذ حيزاً وجهداً كبيراً من المباحثات بين الجانبين المصرى والأمريكي، وهو مراجعة موقف المعونة العسكرية الأمريكية لمصر، والتى توقفت لنحو ثلاث سنوات فى عهد أوباما، قبل أن تستأنف مرة أخرى فى أبريل 2015، لكن بعدة شروط، من المقرر أن يبدأ تنفيذها فى 2018، وهى أن توجه المساعدات إلى أربعة أوجه فقط وهي، مكافحة الإرهاب، وتأمين الحدود، وتأمين سيناء، والأمن البحري، إلى جانب أعمال الصيانة المعتادة. بالإضافة إلى ذلك، فقد ألغى الرئيس السابق أوباما، واحدة من مميزات المعونة العسكرية لمصر، وهى «Cash Flow Financing»، أو «آلية التدفق النقدى»، وهى الميزة الممنوحة لكل من مصر وإسرائيل، بمقتضى اتفاقية كامب ديفيد، والتى تتيح للبلدين شراء الأسلحة والمعدات العسكرية، بالعقود الآجلة. وقد كان إلغاء ذلك الامتياز عن مصر، بهدف تقييدها عسكرياً، فى ظل حرص الولايات المتحدة على ضمان التفوق العسكرى لإسرائيل، بأن أقرت لها أكبر صفقة مساعدات عسكرية فى تاريخها بقيمة 38 مليار دولار، تغطى الفترة من 2019 الى 2028، والتى وصفتها الخارجية الأمريكية فى بيانها بأنها «أكبر تعهد منفرد بتقديم مساعدات عسكرية ثنائية (مع بلد آخر) فى التاريخ الأمريكي». أتوقع أن فريق العمل قد بدأ بالفعل فى حصر، ودراسة، وتحليل كل الموضوعات المقترحة للنقاش بين الرئيسين، وفور الانتهاء من تلك المرحلة، سيجتمع هذا الفريق مع نظيره الأمريكي، للمباحثات المبدئية حول تلك الموضوعات، وهو البروتوكول المعمول به قبل لقاء الزعماء، ليتم بعد ذلك الاتفاق على موعد زيارة الرئيس السيسى إلى البيت الأبيض. وجدير بالذكر أن المباحثات المبدئية لا تصل إلى اتفاق كامل، بشأن جميع الموضوعات المطروحة، وتترك تلك الموضوعات للرئيسين لمناقشتها فى اجتماعهما. أعتقد أن مصر تعّول كثيراً على هذا اللقاء المصرى ـ الأمريكى المشترك، وتترقبه بأمل كبير، خاصة بعد البوادر الطيبة التى أبداها الرئيس ترامب فى تصريحاته وحواراته عن الرئيس السيسى وعن مصر، وعن أهمية تمكينها من التغلب على مشكلاتها، باعتبارها حجر أساس الاستقرار فى المنطقة العربية والشرق الأوسط.
  13. ماذا لو لم يحتل العثمانيين مصر ؟ قد تكون الاجابه على هذا السؤال عشرات النقاط لكنهم قد يتضاعفو للمئات اذا علمتم ان مصر قد كانت على وشك حفر قناة السويس قبل احتلال العثمانيين لها https://www.youtube.com/watch?v=PmWXW861ynM
  14. يوجد في العالم الآن نحو 15 ألف رأس حربي نووي، تمتلك معظمها الولايات المتحدة وروسيا. وتفيد “معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية” بأن التجربة النووية الأكبر في التاريخ وقعت في العام 1961 تحت رعاية الاتحاد السوفييتي. ونشرت صحيفة “The Independent” البريطانية في 26 كانون الثاني/ يناير، أن قوة الانفجار بلغت 50 ميغاطن، أي أقوى بنحو 3800 من قنبلة هيروشيما. فإن كانت هذه قنبلة واحدة، فكيف يكون تأثير تفجير الرؤوس الحربية كلها دفعة واحدة؟ الانفجار الأول إذا افترضنا أن 15 الف قنبلة انفجرت على سطح الأرض، وأن القنابل كانت موزعة بالتساوي حول الكوكب الأرضي، فإن 232 ألف كيلومتر مربع من مساحة الأرض والبنية التحتية المقامة عليها ستدمر في الانفجار. ستنتج كرة من نار تدمر أي شيء في دائرة نصف قطرها 79,000 كيلومتر، بينما سيتعرض أي إنسان على مدى 5.8 مليون كيلومتر مربع من الانفجار، إلى حروق من الدرجة الثالثة. ما بعد الانفجار ستلوث الإشعاعات المؤينة الهواء على مدى 248 ألف كيلومتر مربع، فسيتعرض الناجون من الانفجار الأول إلى أمراض ناتجة عن الإشعاع. الشتاء النووي إذا نجح البعض في تفادي التلوث الإشعاعي، فعليهم الاستعداد لفترة طويلة من الظلام. مثلما تؤدي الإفرازات البركانية، إذا صعدت إلى الهواء، إلى تبريد المنطقة حولها عبر صد أشعة الشمس، فالشتاء النووي سيفعل بالمثل، مبردا الكرة الأرضية لمئات السنين. سيصد الغبار الكربوني من الانفجارات الضخمة أشعة الشمس، مانعا إياها من الوصول إلى سطح الأرض. سيؤدي هذا إلى تغليف العالم بالظلام ، ما سيقتل أي فرصة لنمو النباتات، ويؤدي بالتالي إلى انهيار النظام البيئي بالكامل. المصدر
  15. [ATTACH]34076.IPB[/ATTACH] أعلن وزير الدولة اللبنانية لشؤون النازحين، معين المرعبي، اليوم الأربعاء، أن بلاده في حاجة إلى 10 مليارات دولار أمريكي ليعوض التدهور الناتج عن استضافة اللاجئين السوريين. جاء هذا خلال مشاركة "المرعبي" في مؤتمر "إطلاق الخطة الإقليمية للاستجابة لأزمة النزوح السوريHRP و 3RP"، المنعقد في العاصمة الفنلندية هلسنكي بمشاركة ممثلين عن مؤسسات الأمم المتحدة ومنظمات المجتمع الدولي. 37 % لاجئون وقال "المرعبي": إن لبنان يستضيف أكثر من مليون ونصف مليون نازح سوري ما يعني زيادة في عدد سكانه بنسبة 37 بالمائة، إضافة إلى استضافته 400 ألف لاجئ فلسطيني شكلوا في فترة معينة أكثر من 10 في المائة من سكاننا. ولفت إلى أن هذا يعني أن شخصًا من أصل ثلاثة أشخاص مقيمًا حاليًّا في لبنان هو لاجئ مما يجعلنا أصغر دولة مع أعلى نسبة للاجئين مقارنة مع عدد السكان. وأضاف "المرعبي": "نأتي إليكم من بلد عانى الكثير خلال العقود الثلاثة الماضية ويستمر في اختبار أزماته الخاصة بل وأزمات الآخرين، ولكننا نأتي بروح متجددة". وتابع: إننا "وبعد سنتين ونصف السنة من الفراغ السياسي انتخبت أمتنا رئيسًا للجمهورية، وبالتالي لدينا الآن حكومة جديدة ووزير يُعنى تحديدًا بشؤون النازحين". 15 مليار دولار خسائر وقدم "المرعبي" للمشاركين في المؤتمر شرحًا مفصلًا عن لبنان الذي تكبد خسائر تتجاوز الـ15 مليار دولار أمريكي، لافتًا إلى أن مستوى الدَّيْن الوطني وصل إلى 75 مليار دولار. وأكمل قائلًا: "علينا فقط أن نضيف هذه الأرقام إلى تباطؤ النمو الاقتصادي لدينا والذي انخفض بشكل كبير من متوسط قدره 8 في المائة قبل الأزمة إلى ما متوسطه 1 في المائة خلال الأزمة، وإلى مستويات غير مسبوقة من البطالة المباشرة (حوالي 25 في المائة)، خاصة بين شبابنا (36 في المائة)، وإلى الضغط الهائل على الخدمات العامة". وبيّن "المرعبي" أن كل ما تقدم أثَّر على قدرتنا على الاعتناء بمواطنينا وضيوفنا بالشكل المناسب، لقد فاض لبنان بالنازحين، ولقد تسبب هذا الفيضان بمزيد من الفقر، وخاصة في المناطق الريفية الأكثر فقرًا، لافتًا إلى أن "لدينا قرى في لبنان على الحدود مع سوريا، تستضيف سوريين أكثر من مواطنيها". هجمات إرهابية وأوضح الوزير اللبناني أن "عرسال، وهي بلدة على الحدود الشرقية مع سوريا، تعاني مباشرة من تدفق المشاكل الأمنية من الحرب المجاورة، وهي تحت خطر مستمر من الهجمات الإرهابية، ويبلغ عدد سكان عرسال 35 ألفًا، وهي تستضيف حاليًّا حوالي 100 ألف نازح سوري. ومضى "المرعبي" يقول: "الواقع نفسه ينسحب على الحدود الشمالية مع سوريا، في محافظة عكار، التي تشكل 10 بالمائة من مساحة لبنان وتعاني من أعلى معدلات للفقر، وأعلى نسبة للسكان في البلاد، وأعلى معدل للهجرة الداخلية، وتكاد تخلو من البنية التحتية، مع عدم وجود طرقات مناسبة، وشبكات مياه (حيث أقل من 8 بالمائة من المنازل تحصل على المياه)، ولا وجود لجامعة وطنية، أما مستشفياتنا فلم يعد فيها ما يكفي من الأسرّة حتى لاستقبال المواطن اللبناني". وأردف: "أبناء عكار كانوا أول من استضاف إخوانهم السوريين في بيوتهم، وما زالوا إلى أن أصبح عدد الضيوف السوريين يوازي عدد السكان اللبنانيين، وهنا علينا جميعًا أن نقر بأن حالة الطوارئ تحولت إلى أزمة ممتدة، وهو أمر يحتاج إلى التفكير على المدى البعيد وإيجاد حلول طويلة الأمد". خطة الاستجابة وأشار "المرعبي" إلى أنه "من هنا تأتي خطة لبنان للاستجابة للأزمة 2017 - 2020، التي تستهدف الخطة 3.3 مليون نسمة وتطلب 2.8 مليار دولار للاستجابة للاحتياجات الأساسية للمواطنين اللبنانيين، والسوريين والفلسطينيين الأكثر ضعفًا، وهي ضرورية للتعاطي مع الشق الإنساني وشق تعزيز القدرة على مواجهة الأزمات، لكن احتياجاتنا تتعدى هذه الخطة بكثير. وتابع "المرعبي": "في السنوات الثلاث القادمة، لبنان بحاجة إلى ما لا يقل عن 8 إلى 10 مليارات دولار من الاستثمارات الجديدة ليعوض "فقط" عن التدهور الذي وقع خلال الـ6 سنوات الأخيرة". وتوجه الوزير اللبناني للحضور بالقول: "نحن بحاجة إلى دعمكم لتحقيق هذه النقلة، نحن نحتاج أن يقوم أصدقاؤنا بالبحث بعمق أكثر في صناديق التنمية الخاصة بهم والعمل على الاستثمار أكثر في اقتصادنا، لقد شهدنا على مر السنين، كرم العديد من الأصدقاء حول العالم، ولكن هذا الكرم لا يزال بعيدًا عن مطابقة احتياجاتنا، لافتًا إلى أن التمويل التي تلقاه لبنان لا يزال من أدنى المعدلات، إذا ما أخذنا في الاعتبار عدد اللاجئين للفرد الواحد".
  16. [ATTACH]33727.IPB[/ATTACH][ATTACH]33729.IPB[/ATTACH] كشفت وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية "سي آي إيه" في وثيقة منشورة ضمن ملايين الوثائق التي أفرجت عنها، حقيقة الجدل الدائر حول تبعية جزيرتي تيران وصنافير. وقالت الوثيقة التي تعود لفترة الاحتلال الإسرائيلي لسيناء، إن واشنطن لم تكن تشكك في تبعية جزيرتي تيران وصنافير للسعودية. وتحتوي الوثيقة المنشورة على صور فضائية التقطت في الفترة 1968- 1971، مضافا إليها تفسيرات حول الأنشطة العسكرية الإسرائيلية في تيران وصنافير. وفي هذه الوثائق توصف الجزيرتان بأنهما سعوديتان، وتعتبران بذلك أراضيَ سعودية محتلة من قبل إسرائيل. مصدر - مصدر
  17. ماذا عرضت تركيا وقطر على أسماء الأسد؟ أنقرة (الزمان التركية): أعلن بشار الأسد أسماء بعض الدول التي عرضت على زوجته أسماء الأسد الهروب من البلاد إليها. ففي حديثه مع صحيفة الوطن المعروفة بقربها حكومة دمشق، أجاب الأسد على السؤال المتعلق بعرض الهروب الذي تحدثت عنه أسماء الأسد بشكل ضمني، بحسب ما ذكرته وكالة أنباء سبوتنك. “اقترحوا حصانة قانونية مقابل عدم الترشح في الانتخابات” وأضاف الأسد أن تركيا وقطر أعربتا منذ بداية الأزمة السورية عن تخوفاتهما من الأزمة وتقدمتا بهذا العرض إلى أسماء الأسد قائلا: “من الممكن أن تكذبا هذا الأمر في الوقت الراهن، لكن هذه هى الحقيقة، وبعد سنوات تم تقديم عروض أخرى، فالأمريكان اقترحوا بطريقة غير مباشرة الحصانة القانونية واصطحاب كل من أريد وطاقمي ومؤيدي مقابل عدم الترشح في الانتخابات المقبلة، وبالتأكيد تم طرح هذه العروض عبر مصادر مختلفة، لكن معظمها جاءت من الأمريكان لكونهم الضامن الأكبر للآخرين. لكن لا قيمة لها”. يُذكر أن أسماء الأسد قد قالت في مقابلة مع تلفزيون 24 الروسي “عرضوا علي الخروج من سوريا أو بمعنى أصح الهروب من هنا، وأخبروني أنه في حال قبولي بالعرض سيحمونني أنا وأبنائي وسيوفرون لي ضمانًا ماديًا”. ماذا عرضت تركيا وقطر على أسماء الأسد؟
  18. http://www.dailymotion.com/embed/video/x4tcw83 يعد حقل ظهر من أهم مشروعات تنمية حقول الغاز الطبيعى الجارى تنفيذها، حيث صنفت الشركات العاملة فى مجال النفط والغاز الحقل بأنه أكبر كشف غاز بالبحر المتوسط ومن أكبر الاكتشافات على المستوى العالمى ووصف المحللون حقل غاز «ظهر» بـ«العملاق» والذى تم اكتشافه قبالة السواحل المصرية والذى يحتوى على 30 تريليون قدم مكعبة من الغاز ليكون أكبر مشروع بترول وغاز فى عام 2016، وأكبر حقل غاز تم اكتشافه فى البحر المتوسط.، وفيما يلى نرصد أهم 10معلومات عن الحقل: 1- تم توقيع الاتفاقية البترولية الخاصة بالكشف فى يناير 2014 بعد فوز إينى بالمنطقة فى المزايدة العالمية التى طرحتها إيجاس. 2- أعلنت شركة إينى الشريك الأجنبى لـ"بتروبل"عن تحقيق الكشف فى 30 أغسطس 2015 بمنطقة امتياز شروق فى البحر المتوسط. 3 - بعد مرور شهرين على بدء أعمال الحفر أعلنت إينى نجاح الاختبارات الأولى للإنتاج من بئر "ظهر 2" التقيمى. 4 - 30 تريليون قدم مكعب من الغاز احتياطيات الكشف تعادل 5.5 مليار برميل مكافئ من النفط. 5 - تم حفر البئر فى عمق مياه 1450 متر ووصل إلى عمق 4131 مترا 6-الكشف يغطى مساحة تصل إلى 100 كيلو متر مربع. 7- 28 شهراً من تحقيــق الاكتشــاف إلى بدء الإنتاج. 8 - حفر 6 آبار فى المرحلة الأولى باستثمارات 4 مليارات دولار. 9 - 12 مليار دولار استثمارات تنمية الحقل ترتفع لـ16 مليارا طوال فترة المشروع. 10 - بدء الإنتاج المبكر فى ديسمبر 2017 بمتوسط إنتاج مليار قدم مكعب يتزايد تدريجياً ليصل إلى 2.7 مليار قدم مكعب يومياً فى عام 2019 يتم توجيه كل الكميات المنتجة للسوق المحلى قيل عنه : 1- حقل الغاز المصري “ظهر” يغيّر قواعد اللعبة . 2- مصر نحو الاكتفاء الذاتي من الغاز بحلول 2021 3- وزير البترول: ارتفاع إنتاج حقل "ظهر" لــ2.7 مليون قدم مكعب فى 2019 4- هل دخلت مصر «حرب الغاز المقدّسة»؟ 5- خبير بترولي: نمتلك 1% من احتياطي الغاز عالميًّا 6- البترول المصرية: تنازل ايني عن جزء من حصتها بحقل ظهر يصب في مصلحة كل الاطراف 7 - وكيل "الطاقة" بالبرلمان: اكتشاف حقل غاز بالبحر المتوسط سيجلب العملة الصعبة للدولة 8- “فاينانشيال تايمز”: “حقل ظهر” سيؤدي لاستقرار إمدادات الطاقة في مصر 9- ”إيني” تبيع 10% في حقل “ظهر” لـ “بي بي”..و375 مليون دولار مدفوعات
  19. الأنظمة الدفاعية والدعم الإلكتروني /الحرب الإلكترونية : – منظومة الدعم الإلكتروني والإنذار المبكر ESM-R توفر قدرات الوعي الكامل للنش حيث تعمل على كشف وإعتراض إشارات الرادارات المعادية وتحليلها وتحديد موقعها وإتجاهها وخطورتها – منظومة الدعم الإلكتروني والإنذار المبكر ESM-C تعمل على كشف وإعتراض إشارات الإتصالات اللاسلكية المعادية وتحليلها وتحديد موقعها وإتجاهها – منظومة تشويش ECM مكونة من 3 وحدات منهم 2 وحدة مثبتة على جانبي مقدمة المنصة والثالثة مثبتة في مؤخره المنصة مخصصة للدفاع الإلكتروني النشط ضد الرادارات وأنظمة توجيه الصواريخ، غير معلوم نوع المنظومة على وجه الدقة ولكنها على الأغلب إصدار مصغر من منظومة التشويش الشهيرةAN/SLQ-32(V) من إنتاج شركة Raytheon الأميركية . -نظام تعريف الصديق من العدو IFF مدمج مع رادار الـ MRR 3D NG الرئيس -منظومة من طراز Super Barricade Decoy System مكونة من 4 وحدات حاملة للقواذف منها وحدتان مثبتتان على يمين ويسار مقدمة اللنش خلف مدفع الـOtoMelara 76 الرئيس ووحدتان أخرتان مثبتتان على يمين ويسار مؤخرة اللنش خلف منظومة Phalanx، المنظومة مخصصة لإطلاق الشراك الخداعية المضللة للصواريخ Decoys التي تعمل على تضليل الصواريخ الرادارية والحرارية المعادية عن طريق خلق بصمة رادارية وحرارية وهمية مشابهة لبصمة اللنش تقوم بجذب الصواريخ المعادية ناحيتها بعيداً عن اللنش. كل وحدة من منظومةSuper Barricade تحمل 4 قواذف ثلاثية بمجموع 12 قاذف للوحدة و48 قاذف للـ 4 وحدات وهي من إنتاج شركة Wallop Defence Systems Ltd البريطانية . أنظمة الإتصالات أنظمة إتصالات متكاملة تتضمن الآتي : – وصلات بيانات تكتيكية طراز Link ASN 150 وLinkYE MK2 المخصصة للدول غير الأعضاء في حلف الناتو من إنتاج شركة Thales الفرنسية – وصلة بيانات تكتيكية طراز Link-11 الأميركية والتي توفر قدرة ربط المعلومات بين طائرات الإنذار المبكر واللنش لتزويده بمعلومات عن أماكن تواجد الأهداف المعادية (الإحداثيات)، وصلة البيانات تربط اللنش بالسفن والغواصات ومنصات الدفاع الساحلي أيضاً – وصلة بيانات تكتيكية من طراز Link-14 – أنظمة إتصال بالأقمار الاصطناعية التسليح : أولاً: المدافع: – مدفع أمامي طرازOtoMelara 76 Super Rapid Fire من إنتاج شركة Oto Melara- Finmeccanica الإيطالية، وهو من عيار 76 مم للدفاع الجوي وضرب الأهداف السطحية والصواريخ يبلغ مداه 20 كم بكثافه نيرانية تقدر بـ 120 طلقة/ دقيقة – يمكن تزويد المدفع بنظام التوجيه طرازStrales Guidance System ليعمل كنظام دفاعي مضاد للتهديدات المقتربة. النظام يقوم بتوجيه قذائف DART وهو فعال في ضرب الصواريخ الحديثة الأسرع من الصوت Supersonic Missiles – العالية المناورة وأيضاً القوارب الصغيرة السريعة Fast Manouevring Little Boats بمدى مؤثر يقدر بـ 8 كلم . – منظومة Ciws طراز MK-15/Mod Phalanx Block IB الأحدث في فئتها مثبتة في مؤخرة اللنش من إنتاج شركة Raytheon الأميركية. وهي عبارة عن مدفع مزود بعدد 6 مواسير عيار 20 مم من النوع M61 Vulcan 6 Barelled Gatling Cannon للدفاع الجوي ضد التهديدات المقتربة والتي تعتبر خط الدفاع الأخير للنش ضد الصواريخ المضادة للسفن المعادية. إن المنظومة مزودة برادار وكاميرا حرارية للتوجيه وهي قادرة على إطلاق 4500 طلقة/دقيقة بمدى مؤثر يقدر بـ 3.6 كلم رشاشان خفيفان مُتعددان المهام مثبتان في منتصف اللنش أسفل يمين ويسار المنصة طراز M-60 عيار 7.62 مم أميركي الصنع يبلغ مداه المؤثر 1.1 كم والأقصى 3725 متر بكثافة نيرانية تصل لـ 500 طلقة/دقيقة ثانياً: الصواريخ : 8 صواريخ طراز RGM-84 Harpoon Block II الجوالة يتم إطلاقها من قاذفين رباعيين طراز MK 141 مثبتان في منتصف اللنش وتمتلك المواصفات الآتية : – المصنع: شركة بوينغ Boeing الأميركية – التصنيف: صاروخ دون سرعة الصوت Subsonic Missile – المهام: صاروخ مضاد للسفن والأهداف البرية الساحلية – الطول: 4.6 متراً – العرض: 34 سم – السرعة: 0.7 ماخ = 860 كلم / ساعة = 238.8 متر / ثانية – الدفع: محرك نفاث Air-Breathing Turbojet Engine + معزز يعمل بالوقود الصلب Solid Propellant booster – نوع الرأس الحربي: خارق شديد الإنفجار – وزن الرأس الحربي: 221 كجم – نمط الطيران: يطير الصاروخ على إرتفاع يقدر بـ 1800 متر في المرحلة الأولى ثم ينخفض ليعمل بنمط الطيران شديد الإنخفاض الملاصق لسطح البحر Sea Skimming على إرتفاع يقدر بـ 5-2 متراً فوق سطح البحر في المرحلة الأخيرة حتي الإصابة – التوجيه: بالقصور الذاتي في المرحلة الأولى ثم التوجيه المستقل عن طريق تفعيل الباحث الراداري النشط الخاص بالصاروخ معتوجيه بالقمر الاصطناعي لضرب الأهداف البرية الساحلية – المدى: أكثر من 124 كلم خلية إطلاق ذات هيكل دوار من النوع Rolling Airframe Missile RAM مثبتة في مؤخرة اللنش مزودة بـ 21 صاروخ من طراز RIM-116 الذي يمتلك المواصفات الآتية : – المصنع: شركة Raytheon الأميركية – التصنيف: صاروخ خفيف أسرع من الصوت – المهام: صاروخ دفاع جوي قصير المدى مضاد للصواريخ المضادة للسفن/الجوالة الأقل من سرعة الصوت والأسرع من سرعة الصوت منها العاملة بنمط الطيران شديد الإنخفاض الملاصق لسطح البحر والطائرات المقتربة والمروحيات، ويمتلك أيضاً قدرة إضافية في ضرب السفن والعائمات السريعة – الوزن: 73.5 كجم – الطول: 2.8 متراً – العرض: 12.7 سم – المسافة بين الجناحين: 44.5 سم – سرعة الصاروخ: 2 ماخ = 2450.1 كلم / ساعة = 680.5 متر / ثانية – وزن الشحنة التفجيرية: 3.5 كجم – الدفع: بالوقود الصلب – التوجيه: بنمط أطلق وإنفجر بمجرد رصد اللنش الهدف المعادي وإصدار الأمر بالإطلاق يتم نقل المعلومات للصاروخ الذي ينطلق بإتجاه الهدف مع تشغيل نمط التوجيه المزدوج Dual-Mode الذي يستخدم الباحث الراداري السلبي والباحث العامل بالأشعة تحت الحمراء – الفاعلية: قدرة عالية في ضرب الصواريخ التي لا ينبعث منها أي إشارات رادار – المدى: 9 كلم ثالثاً: القوارب: قدرة حمل قارب سريع قابل للنفخ في مؤخرة اللنش أمام منظومةRAM مخصص للعمليات الخاصة ويتم إنزاله ورفعه عن طريق ونش مخصص لهذا الغرض .
  20. يعتبر الـ Ambassador أو “السفير” باللغة العربية لنش صواريخ هجومي ثقيل التجهيز شبحي التصميم أميركي الصنع، تم تصميمه لتلبية إحتياجات القوات البحرية المصرية. وهو يعتبر أقوي لنش صواريخ في المنطقة وأحد أقوى لنشات الصواريخ علي مستوى العالم خاصة وأنه يتميز بسرعته العالية وتجهيزه الإلكتروني المتطور وتسليحه الثقيل المقارب لتسليح الكورفيتات. تعاقدت مصر على 4 لنشات من هذا النوع، حيث دخل اثنان منها الخدمة الفعلية في عام2015 . يُشار إلى أنه هناك إمكانية لطلب لنشين إضافيين في المستقبل طبقاً لبنود التعاقد. هذا ولقد تم تسمية اللنشات بأسماء قادة القوات البحرية السابقين وهم اللنش سليمان عزت الحامل للرقم التسلسلي 682، اللنش علي جاد الحامل للرقم التسلسلي 683، اللنش فؤاد ذكري الحامل للرقم التسلسلي 684 واللنش محمود فهمي الحامل للرقم التسلسلي 685. لقد تم تزويد اللنش بتجهيز إلكتروني أوروبي شبه كامل حيث قدمت شركة “تاليس” (Thales) نظام إدارة المعارك ومعظم أنظمة الرصد من رادارات ونظام التحكم النيراني الراداري الكهروبصري المدمج وبعض أنظمة الإتصالات، كما شاركت شركة “أوتو ميلارا” (OTO Melara) الإيطالية في تجهيز اللنش بالمدفع الرئيس. أما الولايات المتحدة الأميركية، فقدمت البدن، نظام الكشف الكهروبصري، رادار الملاحة، المنظومة الصاروخية بالكامل وباقي المنظومة المدفعية بالإضافة إلى باقي أنظمة الإتصالات. كما أن منظومة الحرب الإلكترونية هي على الأغلب أميركية أيضاً . إن اللنش مصمم ومجهز بمواصفات خاصة جداً بناء على طلب البحرية المصرية، لذلك لا يجوز تصديره لأي دولة أخرى إلا بموافقة مصر بإعتبارها مالكة التصميم. وهو من إنتاج شركة “هالتر مارين” (Halter Marine) الأميركية لبناء السفن . المهام : – الهجوم السريع الخاطف على السفن المعادية – ضرب الأهداف البرية الساحلية – تقديم الدعم النيراني للقوات في البحار – المراقبة ومهام الدورية الساحلية – الدفاع الجوي يعتبر مهمه ثانوية ( غير رئيسة). الدفع : 4 محركات ديزل من النوع MTU Diesel Engines الألمانية الأصل من شركة MTU Friedrichshafen GmbH المملوكة حالياً لشركة Rolls Royce البريطانية المتعددة الجنسيات، تولد قوة دفع تقدر بـ 30 ألف حصان . المواصفات العامة : – الإزاحة: 600 طناً – الطول: 63 متراً – العرض: 10 أمتار – المدى: 3700 كلم على سرعة 28 كلم/ساعة – السرعة القصوى: 76 كلم/ساعة – البقائية: 8 أيام في البحر – الطاقم: 36 فرد منهم 8 ضباط – نظام إدارة المعارك: نظام إدارة معارك (Combat Management System) هو من طراز “تاكتيكوس” (Tacticos) ويتكون من نظام معالجة البيانات وأنظمة المراقبة وتوجيه الأسلحة وأنظمة الملاحة ومجموعة متكاملة من أنظمة الإستشعار. يتولّى هذا النظام إدارة كافة ما سبق ذكره ويتخذ قرار الرد السريع على الأخطار والعدائيات المختلفة وهو من إنتاج شركة “تاليس”.
  21. تحاول وسائل الإعلام الإسبانية كشف سر تحليق مقاتلة روسية حديثة من طراز “سو–35 إس” (Su-35S) في رحلة حول أوروبا، مع إغلاقها منظومة التعريف الآلي. وذكرت صحيفة “diario de sevilla” أن تلك الرحلة رُصدت في 17 تشرين الثاني/نوفمبر، من قبل وحدة رادار لحلف الناتو في دول البلطيق، وإثر ذلك قامت طائرات الحلف بمرافقة المقاتلة طيلة رحلتها التي وصلت خلالها إلى قاعدة روتا (البحرية الأميركية) الواقعة جنوب إسبانيا انطلاقاً من البلطيق. وتقر الصحيفة الإسبانية بأن المقاتلة الروسية “سو – 35 إس” لم تنتهك المجال الجوي للدول الأوروبية، إلا أنها لفتت إلى أن منظومة التعريف الإلكترونية على متن الطائرة كانت طوال الوقت مقفلة، ما يعتبر، برأيها، مخالفة لقواعد الملاحة الجوية لحلف الناتو! وبدوره أشار موقع “el confidencial digital” الإسباني إلى أن هذه الحادثة هي الثانية لتحليق طائرات روسية حول أوروبا في المدة الأخيرة، مضيفاً أن اثنتين من القاذفات الاستراتيجية الروسية من طراز “تو-160” قطعتا رحلة مشابهة تقريباً، وفي نفس خط الملاحة، في 22 أيلول/سبتمبر الماضي، إلا أنهما عادتا أدراجهما مبكراً بكثير في خليج بسكاي بين إسبانيا وفرنسا. واستشار الموقع خبراء عسكريين لمعرفة الهدف من مثل هذه المهمات الجوية، فقال أحدهم إن قصة هذه الرحلة تحديداً تدور حول “رحلة بعيدة المدى بالنسبة لطائرة مقاتلة، ما يشكل في طياته حملاً ثقيلاً على كاهل الطيار، وفي العادة مثل هذه الرحلات للمقاتلات الروسية لا تتجاوز أجواء النرويج”، مضيفاً أنه حتى مع تزويد الطائرة بصهاريج وقود إضافية فالمقاتلة لا تستطيع قطع مسافة أبعد من 4500 كيلومتراً، ولذلك فالمقاتلة “سو – 35 إس” قد تزودت بالوقود في الجو بواسطة طائرة صهريج مرافقة. ويعتقد الخبراء العسكريون أن الغرض من رحلة المقاتلة الروسية الحديثة حول أوروبا على الأرجح يتمثل في اختبار فعالية منظومة إنذار حلف الناتو، وتحديد توقيت رد فعلها وطريقة اشتغالها. وينقل موقع “el confidencial digital” عن خبير عسكري قوله إن “الرادار المثبت على المقاتلة سو – 35 إس فعال للغاية، ويسمح برصد المقاتلات الإسبانية من طراز “إف – 18″ قبل وقت طويل من أن تكون قادرة على رؤيتها”. ونقل عدد من وسائل إعلام أخرى عن مصدر في وزارة الدفاع الإسبانية قوله إن تنفيذ مثل هذه الرحلات الجوية للطائرات الحربية يعد أمرا اعتياديا، وبما أن المقاتلة الروسية لم تنتهك الأجواء الأوروبية، فقد تابعت مقاتلات الناتو من جنوب شرق بريطانيا حتى الجزر الإسبانية في الأطلسي “سو – 35 إس” الروسية ولم تعترض طريقها.
  22. ارجوا ان نفتح هذا الموضوع لتوضيح المؤامرة التى تحدث على مصر و محاولة اثارة الفتنة فى ارض النوبة المصرية
  23. محمد السادس في جولة إفريقية.. ماذا يريد المغرب من دول شرق القارة؟ يقوم العاهل المغربي الملك محمد السادس منذ أيام بجولة في دول شرق إفريقيا تشمل كلا من رواندا وتنزانيا وإثيوبيا. وقد التقى العاهل المغربي برؤساء كل من رواندا بول كاغامي وتنزانيا جون بومبي ماغوفولي؛ فيما يتوقع أن يتباحث مع رئيس إثيوبيا مولاتو تيشومي عندما يحل في العاصمة أديس أبابا. طريق الاتحاد وتأتي زيارة العاهل المغربي إلى دول شرق إفريقيا في خضم مساعي المملكة للعودة إلى الاتحاد الإفريقي بعد أن غادرته منذ أكثر من ثلاثين عاما احتجاجا على قبول عضوية جبهة البوليساريو. وعلى الرغم من أن الهدف المعلن لهذه الزيارة هو تعزيز التعاون الاقتصادي والسياسي بين المغرب ودول شرق إفريقيا، فإن المملكة تضع عينها على أصوات هذه الدول عندما يصوت الاتحاد الإفريقي على ملتمس عودة المغرب إلى حضن الاتحاد شهر يناير/ كانون الثاني المقبل. ويحتاج المغرب إلى ثلثي أصوات الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي حتى يتمكن من تعديل النظام الداخلي للاتحاد وطرد جبهة البوليساريو. ومع أن المغرب ضمن أصوات عدد من أعضاء الجمعية العامة للاتحاد الإفريقي، فإنه يخشى من تكرار سيناريو فشله في العودة إلى الاتحاد وطرد البوليساريو نهاية القرن الماضي. وقد أبدت كل من رواندا وتنزانيا عدم ممانعتها في التصويت لمصلحة عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي. وصرحت وزيرة الخارجية الرواندية لويز موشيكيوابو بأن "الوقت قد حان لعودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي". كما أكد وزير الخارجية التنزاني أوغوستين ماهيغا أن المملكة في حال التزامها بالإجراءات المطلوبة، فلن تلقى رفضا من داخل الاتحاد، بل ستلقى عودتها الترحيب. وستكون هذه التصريحات موضع ترحيب من قبل المغرب، لكنها لن تكون كافية لطمأنته إزاء كسب المعركة الدبلوماسية مع معسكر الجزائر وجنوب إفريقيا الذي يرفض بشكل قاطع ملتمس المغرب. وتحدثت تقارير إعلامية عن أن معسكر الجزائر-إفريقيا الجنوبية يضم دولا عربية وإفريقية تتمتع بنفوذ كبير في الاتحاد، بينها: موريتانيا وتونس ومصر؛ حيث رفضت مساعي المغرب لطرد جبهة البوليساريو. توسيع النفوذ وإذ يبدو من الواضح أن الدافع الأساس نحو التحولات التي طرأت على السياسة الخارجية المغربية وأدت إلى البحث عن حلفاء جدد في منطقة شرق إفريقيا، كان قضية الصحراء الغربية؛ فإن هناك دوافع أخرى يسعى المغرب عبرها للتغلغل في دول القارة السمراء شتى. ويتحدث مراقبون عن أن توجه المغرب نحو دول شرق إفريقيا التي تتميز ببعدها جغرافيا وثقافيا، وخاصة أنها "مستعمرات إنجليزية سابقة"، يدخل في إطار نشر الثقافية الدينية الوسطية التي يمثلها المذهب المالكي. كما أنه يواجه خلاله انتشار الفكر المتطرف الذي تحمله التنظيمات الإرهابية النشطة في مناطق من إفريقيا. ويرى الخبير في العلاقات الدولية موساوي العجلاوي، في حديث إلى صحيفة "هسبريس" المغربية، أن التوجه الديني المغربي لا يمكن الحديث عنه بعيدا عن معطيات أخرى اقتصادية وسياسية وأمنية تصب جميعها في مقاربة متكاملة لاختراق المجال الإفريقي. ويعتقد العجلاوي أن تدشين العاهل المغربي جامع محمد السادس بدارس السلام التنزانية يمثل امتدادا لأنشطة هيئة تكوين العلماء الإفريقيين، حيث جاء بناء المسجد بناء على طلب من ممثل تنزانيا في الهيئة. وبالإضافة إلى العامل الثقافي، يلعب العامل الاقتصادي دورا كبيرا في رسم السياسة الخارجية المغربية في الوقت الراهن. إذ يركز المغرب على الشراكة مع دول الجنوب التي تشكل بالنسبة إلى الملكة حافزا اقتصاديا مهما. وفي هذا السياق وقع العاهل المغربي عشرات الاتفاقيات الاقتصادية والتجارية مع زعماء الدول التي زارها ضمن جولته الحالية. ويعدُّ المغرب من أكثر دول القارة الإفريقية استقرارا اقتصاديا وماليا، وهو معطى يجعل دول الاتحاد تعول عليه في مجال التمويل والاستثمار. وفي المجمل، تشكل التحركات الحالية اختبارا حقيقيا للدبلوماسية المغربية، التي تحاول إثبات قدرة هذا البلد على التأثير في دوائر صنع القرار في إفريقيا، وضم حلفاء جدد إلى معسكر المملكة. RT
  24. تعتبر منظومة إسكندر-أم (Iskandar-M) من الأسلحة الأكثر فعاليّة في العالم، ويستطيع ضرب هدفيْن في آن واحد تقريباً، إذ لا يتجاوز الفاصل الزمني بين الضربتين الدقيقة الواحدة. ويندفع صاروخ “إسكندر-إم” الذي يمكن أن يصل مداه إلى 500 كيلومتراً إلى هدفه متبعاً مساراً يتعذر التكهن به، ويتم التحكم فيه منذ الانطلاق وحتى إصابة الهدف. وتقدر منظومة “إسكندر-أم” على تدمير كافة أنظمة الدفاع الجوي المضادة للطائرات والصواريخ بالإضافة إلى المطارات العسكرية ومراكز القيادة ومراكز الاتصالات. ويمكن أن تنطلق صواريخ “إسكندر-أم” من أي مكان تصل إليه قواذفها، وتقدر بالتالي على توجيه الضربة المباغتة، كما يجدر بالذكر أن “إسكندر-أم” يعادل قوة قنبلة نووية. هذا ويستطيع الصاروخ الذي تطلقه منظومة “إسكندر ام” الوصول إلى أي هدف في أوروبا في زمن لا يتجاوز الدقائق المعدودة عندما ينطلق من منطقة كالينيغراد. كما يستطيع أن يحمل رأساً نووياً أو أي رأس حربي آخر يتجاوز وزنه 480 كيلوغراماً، ويمكن تفجيره فوق أو تحت سطح الأرض. يُشار إلى أنه بإمكان منظومة “إسكندر ام” إطلاق صواريخ “أر-500”. ويستطيع صاروخ “أر-500” الذي يحمل رأساً نووياً أن يضرب هدفاً يبعد أكثر من 2000 كيلومتراً حين تطلقه منظومة “إسكندر ام”. وعن مزايا المنظومة الروسية، قالت صحيفة “كومسومولسكايا برافدا” إن أهم ما يميز صاروخ “إسكندر ام” أن أي صاروخ اعتراضي من الصواريخ التي يملكها حلف شمال الأطلسي بما فيها صواريخ “باتريوت”، لا يستطيع إسقاط “إسكندر ام” بعد أن ينطلق نحو هدفه على مسار متعرج بسرعة تتراوح بين 700 و800 متراً في الثانية، كما يستطيع تضليل الصواريخ الاعتراضية. يُشار إلى أن المملكة العربية السعودية لا تزال مصممة تصمم على الحصول على صواريخ “إسكندر” لما لهذه المنظومة من إمكانيات، حيث يعمل السعوديون على التفاوض على شراء أنظمة الصواريخ التكتيكية “إسكندر- إي”. وتصر السعودية على امتلاك هذه المنظومة الصاروخية بسبب ما تملكه من قدرات قوية، بالإضافة إلى أنها قادرة على حمل رؤوس نووية.
×