Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'مخطط'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 15 results

  1. جاء في خبر عاجل لـ"رويترز" عن سكاي نيوز بأنه تم إحباط مخطط انتحاري لإسلاميين متشددين لاغتيال رئيسة وزراء بريطانيا "ماي". ولم يذكر تفاصيل أخرى... المصدر : - http://www.elbalad.news/3064826
  2. قالت وزارة الخارجية الروسية، إن الولايات المتحدة الأمريكية أظهرت مرة أخرى تعاملها بمعايير مزدوجة فى السياسة الخارجية، ما عرقل البيان الصحفى الصادر عن مجلس الأمن الدولى دعما لاتفاق استعادة الوحدة الفلسطينية. وأوضحت الخارجية الروسية، فى بيان صادر عنها، اليوم الاثنين، أنه فى 16 نوفمبر الجارى منع وفد الولايات المتحدة الأمريكية فى مجلس الأمن، مشروع بيان روسى مصرى مقترح للصحافة حول إنهاء الانقسام الفلسطينى، وإعلان الاتفاق الذى جرى توقيعه فى القاهرة 12 أكتوبر الماضى، بعدما بذل الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى جهودا كبيرة لتحقيقه، بحسب بيان الخارجية الروسية. وبينما أشار الوفد الأمريكى إلى أن سبب منع البيان هو "عدم اليقين من تنفيذ الاتفاق"، أكدت وزارة الخارجية الروسية أن هذا السلوك "مثال آخر على ازدواجية معايير السياسة الخارجية الأمريكية". يذكر أن القاهرة احتضنت فى 12 أكتوبر الماضى توقيع اتفاق للمصالحة النهائية بين حركة فتح فى الضفة الغربية، وحركة حماس المسيطرة على قطاع غزة منذ العام 2006، ووفقا للترتيبات التى اتفق عليها الجانبان بجهود ووساطة مصرية مباشرة، تتولى حكومة الوفاق الوطنى السلطة فى كل الأراضى الفلسطينية فى موعد أقصاه 1 ديسمبر، وإضافة لهذا اتفق الطرفان على نقل الإدارة المباشرة لمعبر رفح البرى بين مصر وقطاع غزة من حركة حماس لهيئة المعابر التابعة للسلطة الوطنية الفلسطينية. .:المصدر:.
  3. نشرت مجلة "ديلي بيست" الأمريكية تقريرا في ذكرى توقيع اتفاقية "سايكس بيكو" بين فرنسا وبريطانيا، التي قسًمت الشرق الأوسط والوطن العربي إلى دويلات صغيرة. صورة بيكو على اليمين و سايكس على الشمال وقالت المجلة الأمريكية، في مستهل تقريرها: "على الجميع الاعتراف أن هذا الدمار الذي حاق بالشرق الأوسط في سوريا والعراق واليمن وليبيا، ليس سببه الغزو الخارجي (الأمريكي — البريطاني) أو التوترات الداخلية (ثورات الربيع العربي)، ولكن السبب الرئيسي هو تلك الخريطة التي تم بموجبها تقسيم الشرق الأوسط المطلق عليها سايكس-بيكو". وقالت المجلة إنه مر حاليا على رسم تلك الخريطة الكارثية 101 عام كاملة، حيث تم الإعلان عنها لأول مرة في صيف عام 1916، وتسببت في اختراع دول مثل سوريا، معظمها كان بناء على تقسيمات مذهبية تسببت في استمرار التوترات في المنطقة، حتى بعد رحيل الاحتلال البريطاني والفرنسي عنها. صفقة سرية وبدأ الأمر حينما كانت مصر تحت الاحتلال البريطاني في صيف عام 1916، وكانت تتنازع بريطانيا على مناطق النفوذ والسيطرة في الشرق الأوسط مع فرنسا، التي كانت تحتل مناطق كثيرة بها أيضا. وكانت نقطة البداية في اجتماع سري ما بين السير "مارك سايكس" من بريطانيا، والسيد "إم فرانسوا جورج بيكو" من فرنسا. وتفاوض الطرفان في تقسيم كعكة الشرق الأوسط فيما بين البلدين، لحرمان روسيا القيصرية من استغلال فرصة تصارعهما في الدخول وفرض أمر واقع بالسيطرة على مناطق كثيرة بها. وكانت بريطانيا حينها تسيطر على مصر وفلسطين وأجزاء من المملكة العربية السعودية، التي كان يطلق عليها الحجاز ومناطق من العراق، التي لم تكن قد أعلنت دولة حتى الآن، وكانت فرنسا تسيطر على سوريا، فيما كانت روسيا، منذ أيام بطرس الأكبر، تسيطر على تركيا بما في ذلك القسطنطينية ومضيق الدرنديل، تلك القناة الواصلة ما بين البحر الأسود إلى البحر المتوسط، والتي كانت تربط الأسطول الروسي بالمياه الدافئة. ولكن انهارت السيطرة الروسية على تركيا، بعدما قامت الثورة البلشفية وظهرت تركيا العلمانية إلى السطح فباتت تركيا خارج معادلة الصفقة السرية ما بين بريطانيا وفرنسا. واستمرت المفاوضات لعدة أشهر، واعتمد السيد بيكو على مهاراته الاستثنائية في الدبلوماسية، حيث كان يوصف بأنه أحد الموهوبين القلائل في السلك الدبلوماسي الدولي، ولكن السير سايكس كان يحكمه مجموعة من الالتزامات فرضتها عليه السلطات المدنية والعسكرية، بحيث لا يفرض في أي شبر من مصر أو السودان، التي كانت البعثات الأكاديمية تقوم بمجموعة كبرى من الكشوف الأثرية بهما، كما أنها كانت تسعى بقوة لأن تكون مسيطرة على المنطقة من النيل إلى الفرات؛ حتى تكن بمثابة دعم لوجيستي لها في الهند، التي كانت تحتلها في تلك الفترة. عنصرية سايكس وقبل الجلوس على طاولة المفاوضات استغل السير سايكس ثروة عائلته الكبيرة للسفر عبر منطقة الشرق الأوسط بالكامل؛ للوقوف على أفضل الأماكن التي ينبغي على بلاده السيطرة عليها، حتى أن منزله في يوركشاير لا يزال يمتلئ بكثير من المقتنيات التي حصل عليها من رحلاته من مختلف العصور القديمة المصرية القديمة والبابلية والآشورية والعربية والفارسية. ولكن سايكس حقيقة كان يتمتع بوجهة نظر عنصرية تجاه منطقة الشرق الأوسط بشكل عام، كسائر طبقة الأثرياء البريطانية في تلك الفترة. وكان يمتلك السير البريطاني هواية غريبة ألا وهي الرسم الكاريكاتيري، وهو ما ظهر منه عنصرية "سايكس" تجاه الشرقيين، والتي لا تزال موجودة قصاصاتها في منزله حتى الآن. ورسم "سايكس" اليهود والعرب بأنوف كبيرة، والعرب شخصيات قذرة لا تستحم على الإطلاق، والأتراك عبارة عن تجار بدناء تملآ الدهون جلودهم ويظهر عليهم المكر والدهاء. كما كان سايكس أيضا، وفق رواية أحد المندوبين الساميين البريطانيين إلى مصر، يعاني من اضطرابات نفسية حادة، فهو يضحك في أوقات غريبة، ويهلل بقوة على أي انتصار صغير يحققه، حتى أن أحد المندوبين الساميين وصفه بأنه أشبه بالممثل الكوميدي الهزلي، ولكنها كوميديا مأساوية سوداء على حد قوله. لورانس العرب في صيف 1916، بدأ الرجلين "سايكس-بيكو" استغلال رجل مخابرات عسكري اشتهر باسم "لورانس العرب"، وجعلوه يتسلل إلى منطقة الحجاز، ليدرس قوة الهاشميين حينها فيما كان يطلق عليه "المملكة العربية" — التي كانت تسيطر على منطقة الخليج والعراق بالكامل وخاضعة للحكم العثماني-. وارتدى فعلا لورانس الزي العربي التقليدي، ودخل إلى المدن المقدسة "مكة المكرمة والمدينة المنورة"، وأجج نار الفتنة والصراع ضد الحكم العثماني. وبعد فترة وجيزة وعد لورانس كلا من "سايكس" و"بيكو" بالاستقلال العربي من عباءة الحكم العثماني، وبالفعل دفع الهاشميين للحرب مع العثمانيين. وقال مدير مكتب "سايكس" في لندن إن مكتبه في مصر أرسل رسالة عاجلة تفيد بأنه لم يعد هناك مجالا لإخفاء الخريطة الجديدة التي تم تصميمها للشرق الأوسط وأن الوقت حان بحرب الهاشميين مع الأتراك؛ لتنفيذ الخطة المتفق عليها. الحرب الهاشمية واجتمع البريطانيون لبحث الحرب الهاشمية، وقال المفوض البريطاني السامي في مصر إن استقلال المملكة العربية عن الحكم العثماني، وجعلها تحت حكم شريف أو ملك واحد؛ سيكون خطرا كبيرا، وقد يتسبب في مشاكل كبيرة لبريطانيا وفرنسا وروسيا، حتى لو كان حليفا لبريطانيا في الوقت الحالي، لأن المستقبل لا يمكن ضمان الولاءات فيه. وتمكنت الجيوش العربية فعليا، بمساعدة بريطانية من طرد الأتراك من المملكة العربية وفلسطين وسوريا، واستفادت تلك الجيوش من نصائح وخطط لورانس العسكرية التي لم يكن العرب يعرفون بها بعد، وفاجئ الأتراك بها أيضا. وبدأ بعدها لورانس في البحث عن أمير هاشمي يكون واجهة هذا التحرك العسكري الكبير، ووجد ضالته في الأمير فيصل واحد من أربعة أبناء للملك حسين الهاشمي، وقطع قرابة الـ100 ميل لمقابلته في أكتوبر/تشرين الأول 1916 بالقرب من ساحل البحر الأحمر. وبالفعل أثار الأمير فيصل إعجاب لورانس، فهو يسكن في بيت طيني في قلب قاعدة معسكره، وذو مظهر ملكي فهو طويل القامة رشيق قوي، وذكي جدا، كما أنه الشخص الأقل تعقيدا وتفهما للأفكار الجديدة من باقي أخوته، وفقا لما قاله لورانس عنه في مذكراته. الخريطة بعدما باتت الحرب في نهايتها، بدأ لورانس يسرب تلك الخريطة الجديدة للأمير فيصل، ففي الوقت الذي كان يسعى فيه الأمير لدخول سوريا، حذره لورانس قائلا "مكاننا هنا في الوادي الأصفر.. لازلنا بعيدين بصورة كبيرة عن دمشق"، وحذره من أنه إذا ما قرر دخولها سيصطدم بالطموح الفرنسي ويخوض حربا شرسة معها. ووصلت الرسالة إلى الأمير فيصل، لكن الخطة تشير إلى ضرورة دخول الجيوش العربية إلى دمشق وحمص وحلب؛ حتى يمتكنوا من إسقاط العثمانيين، ثم انسحاب تلك الجيوش لترك المساحة خالية أمام الفرنسيين. وبحلول ديسمبر/كانون الأول عام 1917، سيطرت الجيوش العربية على القدس وانهارت الإمبراطورية العثمانية بالكامل، وبدأ فعليا تطبيق اتفاقية "سايكس-بيكو" وتنفيذ الخريطة التي اعتمدها الأمير فيصل حينها. اليهود وبدأ الصراع فعليا في تطبيق الاتفاقية في بند نصت فيه: "فلسطين وطن قومي للشعب اليهودي"، واجه الأمر رفضا كبيرا من جنرالات ومسؤولي بريطانيا في مصر. وكتب أحد الجنرالات حينها رسالة نشرت في الصحافة البريطانية: "فلسطين ليس بلدا ملائما لليهود، فهي أرض فقيرة غير قادرة على التطور الكبير"، ولكن بعد صراع استمر لعدة سنوات أصرت الحكومة البريطانية على اعتبار فلسطين دولة يهودية فيما أطلق عليه "وعد بلفور". وأصبحت خطة "سايكس-بيكو" جاهزة للتنفيذ، بعدما أثرت الثورة الروسية على قدرات موسكو العسكرية، وطالب لورنس في مؤتمر باريس للسلام عام 1919 بضرورة إقرار تلك الخريطة والاتفاقية دوليا. وبالفعل كانت أيام الأمير فيصل في دمشق معدودة، حيث اتجه الفرنسيون سريعا للسيطرة عليها، وتم ترضية الهاشميين من قبل السطات البريطانية عام 1921 بمنح الهاشميين مملكة جديدة شرق الأردن، وحصل فيصل على جائزة ترضية أخرى أيضا في عرش جديد في بغداد أسس من خلاله دولة العراق. ولم يعش السير "سايكس" حتى يرى نتيجة مخططه، حيث وافته المنية في عمر الـ39 عاما، خلال مؤتمر باريس، بعدما أصيب بوباء الإنفلونزا الذي قتل الكثير حينها بسبب الحرب. https://arabic.sputniknews.com/arab_world/201705161024036568-أسرار-لم-تعرفها-من-قبل-مؤامرة-دبرها--رجلين-قسمت-الوطن-العربي/ ساضيف لاخقا ان شاء الله تكملة للموضوع عن مخطط تقسيم الشرق الاوسط الجديد من قبل المحافظون الجدد
  4. بالصور.. الأمن الوطنى يحبط أضخم مخطط إرهابى لاستهداف الكنائس بالدلتا والإسكندرية.. ضبط 13 إرهابيًا تلقوا تكليفات من قيادات إخوانية.. والتحفظ على أطنان متفجرات وألغام أرضية ومفجرات حربية وجرينوف وبنادق آلية الأحد، 16 أبريل 2017 08:29 م أحبط جهاز الأمن الوطنى؛ أضخم مخطط إرهابى لاستهداف سلسلة من الكنائس، والشخصيات القبطية، فى محافظات الدلتا والإسكندرية، بعد حادثى كنيستى مار جرجس ومار مرقس، وضبطت أجهزة الأمن أعضاء خلايا إرهابية بحوزتهم أطنان متفجرات، وألغام أرضية ومفجرات حربية وأسلحة آلية. الضربة الأمنية القوية جاءت بناءً على توفر معلومات لجهاز الأمن الوطنى، مفادها صدور صدور تكليفات من قيادات الإخوان بالخارج للقيادات داخل البلاد، بتشكيل مجموعات لهذه الكيانات بمحافظات: دمياط، والبحيرة، والإسكندرية، وكفر الشيخ، لتنفيذ سلسلة من التفجيرات والعمليات العدائية ضد مؤسسات الدولة، ومنشآتها الحكومية، والمسيحية، وعدد من الشخصيات العامة، ورجال الشرطة، بهدف إحداث حالة من الفوضى، وعدم الاستقرار، والعمل على تأجيج الفتن الداخلية. ونجح جهاز الأمن الوطنى فى تحديد هوية 13 عنصرًا من الكوادر الإرهابية وهم "بلال. ع" مواليد 1/9/1993 طالب يقيم البصارطة فى مركز دمياط، و"علاء. أ" مواليد 19/12/1987 – حاصل على بكالوريوس حاسبات - يقيم البصارطة فى مركز دمياط، و"أحمد. ع" و"على. أ" و"محمد. ح" نجار موبيليا، و"أحمد. ز" دبلوم صنايع ويعمل استورجى، و"حسن. ح" طالب ويعمل نجار موبيليا، و"رفعت. ر" طالب بكلية الشريعة والقانون جامعة طنطا جميعهم مقيمون فى دمياط، و"أحمد. م" مهندس، و"محمد.ع" عامل بمخزن الشركة المصرية للصناعات الغذائية، و"عادل. ج" حاصل على دبلوم صنايع، و"أحمد. م" و"محمد. م" مقيمون فى الإسكندرية، وإيفاد مأموريات أمنية والقبض عليهم. وحددت القوات مزرعتين بنطاق محافظتى البحيرة، والإسكندرية يمتلكهما القياديين شكرى نصر محمد البر، ورجب عبده عبده مغربى "مسئولا التنظيم بمحافظة كفر الشيخ، عبارة عن العديد من المخابئ السرية تحت الأرض، يستخدمها الإرهابيون كأوكار لتصنيع العبوات المتفجرة، وتخزين الأسلحة والذخائر بمختلف أنواعها، لحين تسليمها للعناصر المنفذة للحوادث الإرهابية، وتوجيه القوات اللازمة بمشاركة قطاعات الوزارة المعنية، ورجال الحماية المدنية، وفرق المفرقعات، لاستهداف وتفتيش المزرعتين عقب استئذان نيابة أمن الدولة. وأسفرت النتائج عن ضبط عدد من أجهزة تصنيع مادة RDX شديدة الانفجار تُسْتَخْدَم فى تصنيع العبوات المتفجرة، وكميات هائلة من بودرة وعجينة RDX، ووعاء حديدى كبير الحجم يستخدم فى تكثيف الحمض الخاص بمادة RDX، وأعداد كبيرة من البنادق الآلية، والأسلحة الرشاشة، والخرطوش، وبنادق FN، والسلاح الجرينوف المتعدد، والطبنجات 9 مم بالإضافة إلى كميات كبيرة من الذخائر والخزن الخاصة بها. وضبطت القوات ألغام أرضية مضادة للأفراد، مدون عليها عبارات باللغة الفارسية، وقنابل F1 يدوية، وكميات كبيرة من القِطَع الحديدية صغيرة الحجم، و"رلمان البلى" يُسْتَخْدَم فى تجهيز العبوات الناسفة، وكميات كبيرة من بوادئ الانفجار معدة للاستخدام وتحت التجهيز، ودوائر توصيل كهربائية ومعدات للتفجير عن بعد، وكميات كبيرة تزن نصف طن من مادة نترات الصوديوم، وكمية من مادة TATB شديدة الانفجار، و12 مفجرًا حربيًا يستخدم فى إعداد الأحزمة الناسفة، وعدد كبير من العبوات الناسفة مختلفة الأحجام جاهزة للتفجير، وهياكل عبوات متفجرة بداخلها قطع حديدية صغيرة الحجم، وكمية من حمض النايتريك، وأقماع نحاسية تستخدم فى تكبير وتوجيه الموجة الإنفجارية، ونظارة مزودة بكاميرا وكارت ميمورى "محمل عليه بعض الأهداف المزمع استهدافها"، وكمية كبيرة من المواد الكيميائية والأدوات والآلات المستخدمة فى تصنيع العبوات المتفجرة. واتخذت قوات الأمن الإجراءات القانونية، وتوالى نيابة أمن الدولة العليا التحقيق فيها، وجارى ملاحقة العناصر الهاربة السابق الإعلان عن صورهم وبياناتهم، كما تهيب الوزارة بالمواطنين بسرعة الإبلاغ عن أية معومات تسهم فى ضبطهم. موضوعات متعلقة..
  5. أعلنت روسيا تخصيص 20 مليار روبل لمناقصة تنفيذ مخطط المنطقة الصناعية فى مصر، وذلك وفق ما أعلنت عنه فضائية ON LIVE فى خبر عاجل لها منذ قليل. http://www.youm7.com/3102992
  6. [ATTACH]33744.IPB[/ATTACH] - اعترافات تنظيم “حسم”: تدربنا على يد “حماس” في السودان.. والعمليات تدار من تركيا كشفت الاعترافات التفصيلية التي أدلى بها 74 متهما من تنظيم (حسم)، تفاصيل مخطط جماعة الإخوان الإرهابية، لنشر الفوضى والعنف لإسقاط نظام الحكم الحالي، وقال المتهمون إن الجماعة شكلت "اللجنة الإدارية العليا" ومقرها تركيا لإدارة ملف "العمليات النوعية"، وخططوا لشن سلسلة تفجيرات تستهدف أبراج الكهرباء والمحمول، والبنوك، واستهداف 10 شخصيات عامة في كل محافظة، إضافة لتكديس الدولار لإسقاط ال، وزيادة الاحتقان في الشارع، إضافة إلى تخطيطهم للسيطرة الأمنية والإدارية على المنطقة الغربية لقربها من ليبيا. واعترف المتهمون بتنفيذ محاولتي اغتيال المفتي السابق علي جمعة، والنائب العام المساعد المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، والتورط في الهجمات ضد أفراد الشرطة، وتخطيطهم لاغتيال عدد من القضاة الذين ينظرون قضايا الجماعة، مشيرين إلى تلقيهم تدريبات عسكرية على يد عناصر من حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في دولة السودان. وأوضح المتهمون المقبوض عليهم، والمحالون ضمن 304 متهمين آخرين إلى النيابة العسكرية لاتهامهم بارتكاب 14 جريمة إرهابية وعمليات اغتيال، أن قيادات الجماعة الإرهابية خططت لـ"الاستيلاء على السلطة" وشكلت ما سمي بـ "اللجنة الإدارية العليا" والتي ضمت عددا من المتهمين من بينهم القيادي الإخواني محمد كمال، الذي قتل في اشتباكات مع الأمن أثناء القبض عليه، مضيفين أن اللجنة الإدارية شكلت "مجموعات العمل النوعية" لتنفيذ عمليات عدائية ضد مؤسسات الدولة ومنشآتها وعدد من القيادات الأمنية والشخصيات العامة. "موسى والسماحي" يديران العمليات وأضاف المتهمون في اعترافاتهم أن المتهمين يحيى موسى وعلاء السماحي، توليا مسئولية إدارة "العمل النوعي" من دولتي تركيا والسودان وتدريب العناصر المنتقاة بالدولة الأخيرة، مشيرين إلى أنهم كلفوا عناصر الحركة باستهداف أبراج الكهرباء وخطوط الغاز الطبيعي والمرافق العامة بالعبوات المفرقعة والأسلحة النارية، لخلق أزمات عامة في الدولة، إضافة لتخزين عملة الدولار وتكديس المرور، واستهداف 10 شخصيات عامة في كل محافظة. خطة الإخوان للسيطرة وقرر المتهمون في اعترافاتهم أنه في غضون شهر يونيو 2016 أعيدت هيكلة مجموعات العمل النوعي التابعة لجماعة الإخوان في هيكل تنظيمي جديد تحت مسمى (حركة سواعد مصر – حسم)، وقالوا إن رؤية الحركة الجديدة تقوم على 3 مراحل أولها تأهيل عناصر مجموعات العمل النوعي و تدريبها خارج البلاد، وثانيها تشكيل تيار سياسي معلن من القوى السياسية الرافضة لما أسموه بـ"الانقلاب العسكري" لإحداث حالة من الحشد الشعبي ليؤدي إلى ثورة شعبية تصل إلى إسقاط النظام الحاكم، وثالثها السيطرة الأمنية والإدارية على إحدى مناطق الجمهورية واتخاذها مركزا للمواجهة العسكرية مع قوات النظام الحاكم، حيث تم تحديد "المنطقة الغربية" لاقترابها من دولة ليبيا ومن خلالها يمكن التواصل مع قوات تنظيم (فجر ليبيا) لتوفير الدعم اللازم. أن المتهمين هم من عناصر جماعة الإخوان، وأن عددا منهم شارك في أعمال وأنشطة الاعتصام المسلح للجماعة برابعة العدوية، ومشاركتهم أيضا في أعمال التجمهر المسلحة المناهضة للدولة التي نظمتها الجماعة في أعقاب فض الاعتصام. خطة استهداف مدينة الانتاج وقرر المتهمون بتلقي عدد منهم، تكليفا بصناعة طائرة يتم التحكم بها عن بعد، بغرض استخدامها في استهداف أجهزة البث الخاصة الخاص بمدينة الإنتاج الإعلامي، غير أنه حال دون تنفيذ هذا المخطط ما تبين لهم من وجود أجهزة للتشويش على الإشارات اللاسلكية وشبكات الهاتف المحمول داخل المدينة. وكشفت الاعترافات أن مجموعات تنفيذ العمليات العدائية، علاوة على الدورات التدريبية العسكرية والحركية التي تم تلقينهم إياها، واستخدامهم لأسماء حركية وتطبيقات إلكترونية لتفادي الرصد الأمني، فإنهم اعتمدوا على دعم مالي أمدتهم به رابطة المصريين من أعضاء جماعة الإخوان خارج مصر، وذلك لتنفيذ عملياتهم العدائية. وأقر المتهمون باشتراكهم في رصد وتنفيذ عملية تفجير أبراج الكهرباء بنطاق مدينة الإنتاج الإعلامي أواخر عام 2015 على نحو أسفر عن انقطاع البث التلفزيوني للعديد من القنوات الفضائية التلفزيونية، وحرق حافلتين تتبعان البنك المركزي بمدينة السادس من أكتوبر، ورصد الحملات الأمنية بمدينة السادس من أكتوبر، تمهيدا لاستهدافها بعمليات عدائية، نفاذا لمخطط الجماعة بضرب مؤسسات الدولة وزعزعة الاستقرار لإسقاط نظام الحكم. كما اعترفوا بوضع عبوات ناسفة أمام عدد من فروع شركات الاتصالات المحمولة والمصالح الخاصة المملوكة لمواطنين، وتفجير عدد من أبراج كهرباء الضغط العالي، ووضع عبوات ناسفة أسفل وبالقرب من نقاط شرطية وسيارات تابعة لها، وإغتيال أمناء وأفراد شرطة، وقطع طريق قضبان السكك الحديدية. تدريبات على يد "كتائب القسام" وذكر عدد من المتهمين في اعترافاتهم، أنهم وآخرين تسللوا إلى دولة السودان عبر الدروب الصحراوية الحدودية، لتلقي دورات تدريبية عسكرية وحركية وتثقيفية، بمعرفة عناصر من كتائب عز الدين القسام (الجناح العسكري لحركة حماس).. حيث تضمنت تدريبات بدنية وأخرى على استخدام البنادق الآلية وبنادق القنص والمسدسات وفك وتركيب الأسلحة. وقالوا إن الدورات التدريبية التي تلقوها تضمنت أيضا دروسا حول أمن الأفراد لتوقي الاعتقال، واستخدام النقاط الميتة في التسليم والتسلم بترك الشيء محل التسليم في مكان مؤمن وإبلاغ المستلم بذلك المكان دون التقابل المباشر معه، فضلا عن كيفية التعامل مع المحقق عن طريق إبداء المعلومات الأقل حساسية وخطورة دون الأخرى أثناء الاستجواب، إلى جانب دروس في أمن المعلومات عن طريق دراسة كيفية تشفير البيانات واستخدام التطبيقات المؤمنة للتواصل، وأمن الهاتف المتمثل في عدم الاحتفاظ بصور شخصية أو ملفات هامة عليه، واستخدام أكثر من حساب على تطبيقات التواصل الاجتماعي للتضليل. وأضافوا أن الدورات تضمنت أيضا وسائل رصد الشخصيات والهيئات عن طريق دراسة كيفية تعقب ومراقبة الهدف محل الرصد والتخفي أثناء الرصد. وقرروا أنهم اتخذوا من عدد من الشقق والمزارع، مقارا تنظيمية لهم، حيث كانت تجري بها التدريبات العسكرية، وكان يتم التدريب على القنص وإطلاق النيران داخل عدد من المزارع التي كانت تستخدم أيضا في تخزين الأسلحة. المتهمون: المفتي السابق نجا من الموت لعدم إحكامنا التصويب واعترف المتهمون في التحقيقات التي أشرف عليها المستشار خالد ضياء الدين المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، ورأس فريق المحققين المستشار محمد وجيه المحامي العام بالنيابة، بتنفيذ عدة عمليات تفجير ومحاولات اغتيال، وحيازة أسلحة نارية، إضافة لمشاركتهم في التصدي لعملية فض اعتصام رابعة العدوية، حيث أطلقوا النيران صوب قوات الشرطة القائمة على الفض، وأيضا مشاركتهم في المسيرات المسلحة وأعمال التجمهر التي دبرتها الجماعة مستخدمين أسلحة النارية ومحدثات صوت وقنابل المونة وعبوات المولوتوف. وأوضح المتهمون تفاصيل محاولة اغتيال الدكتور علي جمعه مفتي الجمهورية السابق، نظرا لما أسموه بالتحقيقات "تعديه اللفظي الدائم على جماعة الإخوان وأعضائها، وإفتائه بجواز قتلهم وإهدار دمهم".. مشيرين إلى أنهم قاموا برصد محل سكنه عدة مرات، وتم الإتفاق على أن يكون التنفيذ في 5 أغسطس 2016 من خلال إطلاق الرصاص عليه باستخدام البنادق الآلية التي كانت بحوزتهم. وقالوا إنهم في يوم التنفيذ المتفق عليه تم توزيع الأسلحة النارية على العناصر المكلفة بإطلاق النيران على الدكتور علي جمعة، وتم تكليف أحد العناصر بتصوير العملية، وقاموا بتوزيع أنفسهم على سيارتين، حيث تمركزت السيارة الأولى بالشارع المقابل لمسجد "فاضل" المجاور لمسكن مفتي الجمهورية السابق، فيما تمركزت السيارة الأخرى في الجهة المقابلة لمسكنه خلف أحد المباني تحت الإنشاء متربصة لظهوره. وقالوا إنه في غضون الساعة 12 ظهرا، ظهر الدكتور علي جمعه في مرمى المجموعتين حال توجهه برفقة الحرس الخاص به من مسكنه مترجلين الى مسجد "فاضل" لأداء صلاة الجمعة، وما أن أبصروه حتى ترجل عنصران وهرولا تجاهه، وأطلقا عليه وابلا من الأعيرة النارية من البنادق الآلية التي كانت بحوزتهم.. كما أطلق عنصران آخران من الجهة الأخرى رصاص بنادقهم تجاه المفتي السابق، قاصدين جميعا قتله، غير أن تلك الأعيرة النارية لم تصبه لعدم إحكامهم التصويب، ففروا من محل الواقعة، وأعقب ذلك تبنى حركة "حسم" تلك الواقعة. خطة الجماعة لاغتيال القضاة كما أقر المتهمون بتنفيذ واقعة الشروع في قتل المستشار زكريا عبد العزيز عثمان النائب العام المساعد، باستخدام سيارة مفخخة.. موضحين أنهم رصدوا موكبه لمدة أسبوع، حيث وقفوا على مواقيت تحركاته والطرق التي يسلكها الموكب من منزله بالقاهرة الجديدة إلى مقر مكتب النائب العام الكائن بجوار مدينة الرحاب، كما وقفوا من خلال الرصد على النقاط التي يمكن فيها استهداف الموكب. وأضاف المتهمون في اعترافاتهم أنهم قاموا بتصنيع العبوة الناسفة من مادة الـ"RDX" المفرقعة ووضعها في سيارة ماركة دايو نوبيرا بيضاء اللون وتعتيم زجاجها، وقاموا بوضع السيارة المفخخة بحارة السير البطيء أمام أحد المطبات الصناعية في طريق عودة الموكب من مكتب النائب العام، في حين تمركز أحدهم في الجانب الآخر من الطريق وبحوزته جهاز التحكم في تفجير العبوة عن بعد. وأشاروا إلى أنه ما أن أبصر الشخص المكلف بالتفجير قدوم الموكب، وبدء عبور السيارات المكونة للموكب للمطب، قام بالضغط على زر التفجير عن بعد، لتنفجر السيارة المفخخة، وتصويره التفجير باستخدام كاميرا كانت بحوزته، غير أن الانفجار لم يسفر عن أية إصابات أو خسائر في الأرواح. واعترف المتهمون برصد تحركات السيارة الخاصة بالمستشار أحمد أبو الفتوح رئيس إحدى دوائر محاكم الجنايات، بمحيط سكنه بمدينة نصر، تمهيدا لإغتياله في عملية أطلقوا عليها اسما كوديا "الفكهاني" .. حيث قام عنصران من عناصر الجماعة برصد تحركات الهدف، وعلما بتردده على بعض المساجد المجاورة لمحل سكنه لأداء الصلوات، وألتقطا له مجموعة من الصور، وقاما بإرسالها لقيادات العمل النوعي تمهيدا لاستهدافه بعملية عدائية باستخدام سيارة مفخخة. كما أقر المتهمون بالتخطيط واستهداف سكن أحد القضاة بمنطقة "أوسيم" بعبوة مفرقعة في غضون يوليو من عام 2015 ، بعد أن وقفوا على عضويته بإحدى دوائر محاكم الجنايات التى سبق وأن نظرت قضية اتُهِم فيها وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي وقضي فيها ببرائته، حيث قام أحد المتهمين بوضع العبوة الناسفة أمام محل سكنه. وتبين من التحقيقات أن عددا من المتهمين سبق ضبطهم بمعرفة أجهزة الأمن وعرضهم على النيابة العامة، لاشتراكهم في المسيرات المسلحة لجماعة الإخوان الرافضة لعزل محمد مرسي من سدة الحكم، وأنهم عقب إخلاء سبيلهم عاودوا الاشتراك في تلك المسيرات وما صاحبها من أعمال عنف وقطع للطرق. وكشفت اعترافات المتهمين عن رصدهم منشآت عسكرية وشرطية من بينها مبان تابعة لجهاز الأمني الوطني، وأبراج كهرباء وارتكازات شرطية وسيارات ومدرعات شرطة في عموم الجمهورية. وأشاروا إلى أنهم لجأوا إلى تمويه سيارات لاستخدامها في أعمالهم العدائية، ولجأوا إلى اتسمية أنفسهم بأسماء حركية، واستخدموا تطبيق "تليجرام" الالكتروني الآمن في التواصل مع بعضهم البعض تفاديا للرصد الأمني، ولتنفيذ عملياتهم العدائية. كما أظهرت الاعترافات اعتناق عدد من عناصر التنظيم، لأفكار تنظيم "داعش" الإرهابي القائمة على تكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه وقتله بدعوى "عدم تطبيقه الشريعة الإسلامية وموالاته الكفار" . القيادة العامة في تركيا لإسقاط النظام المصري في 2020 وأكد المتهمون، في اعترافاتهم أن جماعة الإخوان أنشأت مكتب القيادة العامة بدولة تركيا يضم ممثلين عن الجماعة بجميع دول العالم، لوضع السياسة العامة للجماعة دون التقيد بمصالح الدول، واضطلاع جماعة الإخوان بتكوين مؤسسات ية وإعلامية بدولة تركيا ينتهى إنشائها بنهاية عام 2017 لتكون مصدر دعم مادي ومعنوي لتنفيذ مخططاتهم الرامية الى إسقاط النظام المصري بنهاية عام 2020 عبر قيام تلك المؤسسات بمحاربة مؤسسات الدولة المصرية ومهاجمتها. اعترافات "حسم": مخطط إخواني يستهدف إسقاط نظام الحكم المصري
  7. قال السفير الهندي لدى القاهرة أن بلاده و مصر تعتزمان خلال العام الحالي مضاعفة مستوى العلاقات وكذلك التعاون المشترك في العديد من المجالات من بينها المجال العسكري ومكافحة الإرهاب والأمن الإلكتروني والزراعة بالإضافة إلى تكنلوجيا المعلومات . العام 2017 سيكون مثيرا للغاية لأننا بدأنا على أساس قوي من التفاعلات المشتركة خلال العام الماضي 2016 . خلال لقاء صحفي نقلته صحيفة "Press Trust of India " , أكد السفير بهاتاشاريا أن تبادل الخبرات في مجال مكافحة الإرهاب سوف يستمر خلال العام الحالي حيث تهدف الدولتان إلى تحديد وتوسيع نطاق التعاون بينهما . وفيما يخص المجال السياسي أوضح أنه سوف يتم العمل على تبادل الوزراء على مستوى وزارة الخارجية وقال لقد اختتمنا للتو مجموعة من الإجتماعات الهامة جدا . " لقد كان لدينا أول مجموعة عمل مشترك في مجال الأمن السيبراني، وكذلك مجموعة عمل مشترك أخرى في مجال مكافحة الإرهاب . بالإضافة إلى كل ذلك, سيكون لدينا لجنة مشتركة للدفاع ستبحث في تفاصيل تلك الأمور كما نأمل أن يكون هناك تبادلات عسكرية على المستوى الرفيع " . وأوضح السفير أنه فيما يخص مجال التدريب العسكري المشترك فإن هناك تعاون كبير جاري تنفيذه . من ناحية أخرى , يوجد حاليا ضابط كبير من الجيش الهندي انضم إلى أحد الكليات العسكرية المصرية للدراسة كما يوجد ضابط مصري سيبدأ برنامجه الدراسي في كلية عسكرية بمدينة نيوديلهي وهذا يعتبر أعلى مستوى لدينا للتدريب العسكري . وقال السفير الهندي , نحن نأمل خلال وقت لاحق من هذه السنة أن تزور إحدى سفننا الحربية الموانئ المصرية وأن تكون قادرة على تنفيذ مناورات مع القوات البحرية المصرية. كما قال أنه يتوقع أن يزداد التعاون العسكري بشكل كبير كنتيجة للمناقشات التي تمت خلال العام الماضي بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء ناريندرا مودي . India, Egypt plan to enhance ties in various fields, says Envoy Sanjay Bhattacharyya | The Indian Express [ATTACH]33706.IPB[/ATTACH]
  8. [ATTACH]29607.IPB[/ATTACH] وافق المستشار نبيل احمد صادق النائب العام، على إحالة أكبر قضية شملها 292 متهما إلى القضاء العسكرى، لتكوينهم 22 خلية إرهابية تابعة لتنظيم "ولاية سيناء"، وتم ضبط 158 متهما وتم إخلاء سبيل 7 منهم. وأجريت التحقيقات فى القضية على مدى أكثر من عام أدلى خلالها 66 متهما في القضية باعترفات تفصيلية تخص وقائع القضية والهيكل التنظيمي لما يسمى بـ(ولاية سيناء) وعدد أعضاء التنظيم ومصادر التمويل وعدد وأسماء بعض القيادات الهيكلية، فيما لم يكشف المتهمون عن اسم (والى التنظيم)، حيث تبين من التحقيق أنهم ليسوا على علم باسمه أو هويته، وأنهم كانوا يتلقون التعليمات الخاصة بالمخططات وتنفيذها من قيادات بالتنظيم، دون أن يعلم أيا منهم بوالى التنظيم. وكشفت التحقيقات أن المتهم هشام عبد الحليم الكتش يعيش فى سوريا باع كل أملاكه وممتلكاته فى مصر وكلف أحد أقاربه بإعطاء المبلغ "مليون دولار" لبعض أعضاء الخلية، وتبين من اعترافات المتهمين قيام مجموعة كبيرة من المتهمين بتهريب أسلحة من قطاع غزة إلى سيناء، بالإضافة إلى ضبط أسلحة وذخائر ومبالغ مالية مع المتهمين المقبوض عليهم وكتب تكفيرية، وضبط عدد من البطاقات التى تحمل أسماء وهمية لأعضاء التنظيم ومبالغ ماليه بالدولار. كما كشفت التحقيقات التى أشرف عليها المستشار خالد ضياء المحامى العام الأول، قيام تنظيم أنصار بيت المقدس الذى قامت كوارده بمبايعة أبو بكر البغدادى وأصبحوا ولاية تابعة للتنظيم سموا أنفسهم بـ"ولاية سيناء"، وأن كل أعمالهم تتم باسم تنظيم داعش الإرهابى، وكانت الوقائع باستهداف الأكمنة، وقاموا بعمل أكمنة عن طريق النزول وتفتيش السيارات، وعند إخطار الداخلية والبحث عنهم يعودوا مرة أخرى للاختباء فى الجبال. وتضمنت التحقيقات واقعة اغتيال 3 قضاة بالعريش فى سيارة ميكروباص، وقام برصد القضاة الإرهابى طارق محمود شوقى نصار من منطقة بئر العبد، حتى وصولهم العريش، بينما تولى تنفيذ الواقعة إرهابيين هما محمد أحمد زيادة، وجواد عطا الله سليم حسن. وتضمنت الواقعة الثانية استهداف مقر إقامة القضاة المشرفين على الانتخابات البرلمانية بمحافظة شمال سيناء بأحد الفنادق، والتى أسفر عنها مقتل قاضيين و4 أفراد شرطة ومواطن، وقام بتنفيذ الواقعة عمرو محمود عبد الفتاح أحمد المكنى بـ"أبو وضاح" وإسماعيل أحمد عبد العاطى إسماعيل عيد المكنى بـ"أبو حمزة المهاجر". أما الواقعة الثالثة فهى اغتيال المقدم إبراهيم أحمد بدران سليم مدير إدارة تأمين الطرق والأفواج السياحية بشمال سيناء، والقوة المرافقة له، ورقيب شرطة عبد السلام عبد السلام سويلم، والمجند حمادة جمال يوسف، والذى تم اغتياله بمنطقة جسر الوادى بمنطقة العريش. والواقعة الرابعة هى تفجير الانتحارى عادل محمد عبد السميع الشوربجى بتكليف من شقيقه القيادى محمد فى أتوبيس يقل سياح كوريين بمدينة طابا بجنوب سيناء، والذى أسفر عن وفاة 3 سائحين وسائق الناقلة وإصابة عدد كبير من السياح. وجاءت الواقعة الخامسة عن طريق رصد واستهداف الكتيبة 101 قوات مسلحة بشمال سيناء بقذائف الهاون عدة مرات، ويتم التحقيق فيها بمعرفة النيابة العسكرية، وتم إرسال القضية. أما الواقعة السادسة فكانت عبارة عن زرع عبوات ناسفة بطريق مطار العريش استهدفت مدرعات القوات المسلحة والشرطة أثناء مرورها بالطريق، والواقعة السابعة استهداف قسم ثالث العريش باستخدام سيارة مفخخة قادها الانتحارى أحمد حسن إبراهيم منصور، والواقعة الثامنة استهداف إدارة قوات أمن العريش بسيارة مفخخة. وجاءت الواقعة التاسعة بسرقة سلاح آلى وخزينتين بالإكراه من قوات الحماية المدنية، واستهداف مبنى الحماية المدنية، وشركة الكهرباء بالعريش، وسرقة ما بهما من منقولات، والواقعة العاشرة إطلاق نيران على معسكر الأمن المركزى بالأحراش فى رفح، والواقعة الحادية عشر استهداف القوات المرابطة بكمين الزهور بشمال سيناء، والواقعة الثانية عشر إطلاق نيران على أكمنة القوات المسلحة واستهدافها، منها أكمنة فى مناطق الوفاء والشلاق والقمبذ وقبر عمير والخروبة. وتبين أن الواقعة الثالثة عشر كانت محاولة الاستيلاء على كمينى أبو سدرا وأبو الرفاعى وقسم شرطة الشيخ زويد، وراح ضحيتها أكثر من 40 إرهابيا، واعترف فيها تفصيليا المتهم إبراهيم الأسود، والواقعة الرابعة عشر كانت بزرع عبوات ناسفة بخط سير قوات الجيش والشرطة بالطريق الدولى الساحلى بطريق قسم رابع العريش وتفجيرها، والواقعة الخامسة عشر عن طريق رصد مبنى وزارة الداخلية ومبنى المخابرات الحربية براس سدر ومطار أبو حماد بالشرقية وسفارات روسيا وفرنسا وبلجيكا وبورما ومحطة الكهرباء المتنقلة برأس سدر. كما تبين أن الواقعة السادسة عشر كانت رصد أحد الأقوال الأمنية أسفل جسر العوائد ومقر القوات البحرية بالإسكندرية وبعض الوفود السياحية بفندق العلمين، ورصد القيادى السلفى ياسر برهامى تمهيدا لاستهدافه، والواقعة السابعة عشر كانت لرصد والتخطيط لاغتيال رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسى. وكشفت التحقيقات أن التخطيط لاغتيال الرئيس السيسى تم بين خليتين إحداهما بالسعودية لاستهدافه أثناء آدائه مناسك العمرة فى مكة المكرمة، وكان أحد العاملين ببرج الساعة أحمد عبد العال بيومى وباسم حسين محمد حسين ومحمود جابر محمود على "عاملين بفندق سويس أوتيل ببرج الساعة بمكة المكرمة"، واعترف المتهم أحمد بيومي قائد الخلية الارهابية بالسعودية بتشغيله باقى المتهمين بناء على طلب سعيد عبد الحافظ أحمد عبد الحافظ، وقام برصد الرئيس السيسى، المتهم باسم حسين محمد حسين، كما رصد مهبط طائرات الأسرة الحاكمة بالسعودية ببرج الساعة، وقاموا بشراء بعض المواد التى تدخل فى تصنيع العبوات شديدة الانفجار من سوق الكعكى بمكة المكرمة وتخزينها بالطابق 34 بالفندق معتقدين أن الرئيس السيسى سيقيم بالفندق أثناء العمرة، واعترف أحد المتهمين بعرض زوجته ارتداء حزام ناسف لتفجير نفسها حتى تشغل القوات فى الوقت الذى يقوم فيه أعضاء باقى الخلية باستهداف الرئيس. #مصدر
  9. كشف مصدر أمني أن وزارة الداخليه تستعد خلال الأيام القليلة المقبلة للإعلان عن تفاصيل إحباط أكبر مخطط إرهابي برعاية التنظيم الدولي للإخوان بتركيا، مشيرًا إلى أن المخطط كان يدار من غرفه عمليات في إسطنبول بتخطيط من المخابرات التركية ورئيسها أردوغان، وذلك لتنفيذ عمليات عدائية تستهدف قيادات أمنية بوزارتي الداخلية والدفاع قبل 11 نوفمبر. وأضاف المصدر في تصريحات خاصة لـ"البوابة نيوز" أن أجهزة الأمن رصدت منذ أسابيع قليلة معلومات مؤكدة تفيد دخول عدد من عناصر جماعة الإخوان الإرهابية عبر حدود مصر مع دولتي السودان وليبيا بحوزتهم مبالغ مالية كبيرة بالدولار حصلوا عليها من كوادر الجماعة الهاربين في تركيا. وأشار المصدر إلى أنه بإجراء التحريات وتجنيد المصادر السرية تم ضبط عدد من عناصر الخلايا النوعية التابعين للإخوان، والذين أدلوا بأعترافات تفصيلية لأجهزة الأمن حول هذا المخطط وأسماء الشخصيات المستهدفة وأرشدوا عن باقي أعضاء الخلية. ويجري حاليًا التنسيق مع أجهزة الأمن بالمحافظات للقبض على باقي المتهمين ومناقشتهم، وفور الانتهاء من المناقشة ستعلن وزارة الداخلية عن تفاصيل المخطط. http://www.albawabhnews.com/2193341
  10. حوار هام مع رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس و ايضاح ابعاد المشروع و ما يتم انجازة و ما هو مخطط خلال الفترة من 2016 و حتي 2019
  11. الهند تعلن عن مخطط لتطوير مقاتلة السوخوى 30 MKI بمكونات مقاتلات الجيل الخامس يعتقد ان قيمة تطوير 192 طائرة ستصل الى 8 مليار دولار وتامل الهند ان يحوز هذا التطوير اعجاب كل مالكى السوخوى 30 ويتحولون الى هذا البرنامج لاحقا وتامل ان تجنى ارباح من هذا التطوير من خلال تنفيذة لزبائن السوخوى 30 مستقبلا صورة لابرز تفاصيل التطوير الهندي علي السو 30 @Magic_Touch هل سيتم هذا التطوير ام انه مكلف ولا داعي له في ظل دخول مقاتلات الجيل الخامس ام انها بدعة هندية كالعادة الراي لكم
  12. بكين (أ ش أ) سلطت بعض وسائل الإعلام المحلى الصينية اليوم الجمعة الأضواء مجددا على مخطط الصين لبناء منصات بحرية متنقلة للطاقة النووية فى بحر الصين الجنوبى، وذلك بعد أيام قليلة فقط من إعلان محكمة التحكيم فى لاهاى قرارها بإنكار حقوق الصين التاريخية فى تلك المنطقة الاستراتيجية. وذكرت صحيفة "جلوبال تايمز" الصينية الرسمية، نقلا عن الشركة النووية الصينية الوطنية، أن منصات إنتاج الطاقة هذه ستساعد فى إمداد جزر نانشا (جزر سبراتلى) فى بحر الصين الجنوبى بالمياه النظيفة والكهرباء. وكانت المؤسسة الصينية لصناعة وبناء السفن، كشفت فى أواخر شهر أبريل الماضى أن الصين توشك على الانتهاء من بناء أول منصة بحرية للطاقة النووية التى ستكون لديها القدرة على الإبحار لمناطق بحرية بعيدة لمد أى مشروعات بحرية مثل تلك التى تقوم الصين بتنفيذها على بعض الجزر فى بحر الصين الجنوبى باحتياجاتها من الطاقة بشكل منتظم. وفى تصريحات أدلى بها مدير المكتب العام للشركة المسؤولة عن تصميم وتجميع هذه المنصات، ليو تشنغ قوه - للصحيفة - أشار إلى أن العمل على إقامة المنصة يمضى قدما، لافتا إلى أن الصين تخطط لبناء 20 منصة بحرية للطاقة النووية أن هناك اتجاه سائد نحو تشجيع عمليات تطوير تلك المنصات، وأوضح أن عدد المنصات التى سيتم بناءها سيعتمد على الطلب فى السوق والذى يعتقد أنه سيكون كبيرا. وقال تشنغ، إن إقامة تلك المنصات تتم وفقا لتكنولوجيا تم دراستها وتجربتها جيدا، مؤكدا أن المنصات تقام أساسا لأغراض مدنية مثل توفير الطاقة الكهربائية لمنصات الحفر الخاصة بالتنقيب عن البترول. وأشارت الصحيفة إلى تقرير نشر على أحد المواقع الإلكترونية الصناعية المعروفة والمهتمة بتغطية الأخبار المتعلقة بصناعات بناء السفن، يفيد بأن شركة بوهاى لبناء السفن والصناعات الثقيلة التابعة للمؤسسة ستكون مسؤولة عن عملية بناء أول منصة ويكشف خطط المؤسسة لإقامة 20 منصة مماثلة مستقبلا بموافقة اللجنة الصينية الوطنية للتنمية والإصلاح والتى تعد أعلى هيئة تخطيط اقتصادى فى الصين. ووفقا للصحيفة فإن مشروع بناء أول منصة صينية بحرية للطاقة النووية من المتوقع أن يكتمل فى عام 2018 وأن يتم التشغيل الفعلى للمنصة بحلول عام 2019. يذكر أن الصين حذرت بشدة أمس من أنها سترد بكل حزم على أى محاولة لتحدى مصالحها باستخدام حكم محكمة التحكيم فى قضية بحر الصين الجنوبى التى وصفتها بأنه محكمة غير شرعية. مصدر
  13. القصة الكاملة وراء مخطط اغتيال الملك عبدالله في 2003.. القذافي يُحرك معارضين سعوديين لقتل الملك.. «الإندبندنت» ترجح وجود ضغوط سعودية وراء إحياء التحقيق.. والمتهمان ينفيان الشبهات ضدهما نشرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية القصة الكاملة وراء مخطط اغتيال الملك السعودي الراحل، عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، في 2003، وتفاصيل استجواب المشتبه بهما. تهرب ضريبي استجوبت وكالة مكافحة الجريمة الوطنية البريطانية NCA، المشتبه بهما في قضية مخطط اغتيال الملك السعودي الراحل عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود في 2003. وذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية أنه تم استجواب المعارض السعودي محمد المسعري، الذي ترك السعودية واتجه إلى لندن 1994، في مقر شرطة العاصمة البريطانية "سكوتلاند يارد"، عام 2014، بتهمة التهرب الضريبي. وكان الهدف من استجوابه استرداد مبلغ 600 ألف جنيه يشتبه أنه تلقاها من الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، مقابل مشاركته في مخطط لاغتيال الملك عبدالله، قبل اعتلائه عرش السعودية رسميًا، بالتعاون مع معارض سعودي يُدعى سعد الفقيه. خطة الاغتيال وكشفت الصحيفة أنه تم إطلاق صاروخ حينها على سيارة ولي العهد السعودي، عبدالله بن عبدالعزيز، في 2003، واشتبهت الشرطة بالمسعري والفقيه بعد استجوابها لعبدالرحمن العمودي، الذي كان شغل منصب مستشار الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون، قبل اتهامه بتمويل تنظيم "القاعدة"، وألقت الشرطة البريطانية القبض عليه في مطار هيثرو الدولي بلندن، وبحوزته 336 ألف دولار، حسبما نقلت شبكة "روسيا اليوم". واعترف "العمودي" بتورطه في خطة اغتيال الملك عبدالله، وحكم عليه بالسجن لمدة 23 عامًا، والذي كشف أيضًا أنه اجتمع بالمسعري والفقيه في لندن، وسلمهما نحو مليون دولار، مقابل قيامهما بإيجاد أشخاص لتنفيذ الهجوم على سيارة الملك عبدالله. أسلحة ليبية وقال "العمودي" إنه عرف "المسعري" على رئيس جهاز المخابرات الليبية السابق، موسى كوسا، الذي قدم له الأسلحة، مؤكدًا أن "المسعري عبر عن سعادته لطلب القذافي اغتيال الملك عبدالله، ولكنه قال إنه أمر ممكن تحقيقه، لكن بصعوبة". وأضاف أن العقيد محمد إسماعيل، الضابط السابق في المخابرات الليبية، سافر إلى مكة المكرمة، في نوفمبر 2003، لدفع مليوني دولار لمن اختيروا لتنفيذ المهمة، إلا أن السلطات السعودية ألقت القبض عليهم، وتمكن إسماعيل من الهرب إلى مصر، ثم تم توقيفه وترحيله إلى السعودية، حيث اعترف بدوره في مخطط الاغتيال، لكنه حصل على عفو ملكي، وهو يعيش حاليا في قطر. دوافع سياسية ونفى المسعري بشدة تورطه في القضية، واصفًا هذه الاتهامات بـ"الهراء"، وقال بعد فتح القضية من جديد أنه ربما يكون هناك دوافع سياسية لدى المحققين، فيما قال الفقيه: "أنا على علم بأن السعوديين أبلغوا الشرطة البريطانية بتلك الشبهات، لكنهم تجاهلوا المعلومات أو غضوا النظر عنها طوال عشرة أعوام"، وأعرب عن تأكده من قناعة الشرطة البريطانية بأن تلك الشبهات غير صحيحة". وقالت شبكة "روسيا اليوم" إن "الإندبندنت" رجحت أن تكون ضغوط سعودية وراء إحياء التحقيق في القضية. يذكر أن القذافي خطط لاغتيال الملك عبدالله بعد المشادة التي جرت بينهما أثناء القمة العربية بشرم الشيخ، في العام 2003، حيث اتهم ولي العهد السعودي القذافي بالكذب. المصدر
  14. اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم باللواء كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، بالإضافة إلى عدد من قيادات الهيئة وكبار الاستشاريين. وقال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إنه تم خلال الاجتماع استعراض الموقف التنفيذى لعدد من المشروعات القومية التى تنفذها الهيئة الهندسية بالتعاون مع الشركات العامة والخاصة، حيث استعرض رئيس الهيئة الهندسية المخطط العام لمشروع مدينة الجلالة التى ستقام أعلى هضبة جبل الجلالة بمنطقة البحر الأحمر بين العين السخنة والزعفرانة، وستضم العديد من المشروعات السياحية والخدمية والطبية، فضلاً عن إقامة جامعة الملك عبد الله. وأشار اللواء كامل الوزير إلى أن المخطط العام للمدينة يضم عدداً من المدن السكنية تتلاءم مع جميع المستويات الاجتماعية، مؤكداً حرص الهيئة على أن تكون مدينة الجلالة نموذجاً للمدن الجديدة التى تتمتع بجميع المرافق والخدمات وتوفر حياة كريمة للمقيمين بها. من جانبه، أكد الرئيس السيسى، على أهمية تنفيذ مشروع مدينة الجلالة خلال فترة زمنية قصيرة بالنظر إلى انعكاساته الإيجابية على حركة الاستثمار والسياحة. كما أشار إلى ضرورة الاستفادة من البيئة النقية ودرجة الحرارة المعتدلة أعلى هضبة الجلالة لتدشين مشروعات سياحية وعلاجية، مشيراً إلى أهمية استخدام أساليب الطاقة الجديدة والمتجددة بالمشروع لتوفير الطاقة والحفاظ على البيئة. وأضاف المتحدث الرسمى أن الاجتماع تناول كذلك الموقف التنفيذى للأنفاق التى يتم تنفيذها أسفل قناة السويس، بالإضافة إلى تطور العمل الجارى بميناء شرق بورسعيد وتطوير شبكة الطرق القومية فى سيناء، فضلاً عن إجراءات إنشاء مُجمع الشيخ محمد بن زايد. وأشار الرئيس إلى أهمية المتابعة الدورية لأعمال تنفيذ تلك المشروعات بما يتيح إتمامها فى المواعيد المحددة لها دون تأخير، مع الحرص على تنفيذها وفقاً لأعلى المواصفات، مؤكداً على ما توفره هذه المشروعات من فرص عمل لأهالى سيناء ولمن يرغب فى العمل من جميع المحافظات المصرية، بالإضافة إلى ما ستساهم به فى تسهيل حركة نقل الأفراد والبضائع من وإلى سيناء وتحسين الظروف المعيشية هناك. http://www.youm7.com/story/2016/1/2/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%89-%D9%8A%D8%A8%D8%AD%D8%AB-%D9%85%D8%B9-%D9%83%D8%A7%D9%85%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D9%88%D9%82%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%8A%D8%A6%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%86%D8%AF%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D8%AE%D8%B7%D8%B7-%D9%85%D8%AF%D9%8A%D9%86/2520009#.VofqU7Z97IU
  15. اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم باللواء كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، بالإضافة إلى عدد من قيادات الهيئة وكبار الاستشاريين. وقال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إنه تم خلال الاجتماع استعراض الموقف التنفيذى لعدد من المشروعات القومية التى تنفذها الهيئة الهندسية بالتعاون مع الشركات العامة والخاصة، حيث استعرض رئيس الهيئة الهندسية المخطط العام لمشروع مدينة الجلالة التى ستقام أعلى هضبة جبل الجلالة بمنطقة البحر الأحمر بين العين السخنة والزعفرانة، وستضم العديد من المشروعات السياحية والخدمية والطبية، فضلاً عن إقامة جامعة الملك عبد الله. وأشار اللواء كامل الوزير إلى أن المخطط العام للمدينة يضم عدداً من المدن السكنية تتلاءم مع جميع المستويات الاجتماعية، مؤكداً حرص الهيئة على أن تكون مدينة الجلالة نموذجاً للمدن الجديدة التى تتمتع بجميع المرافق والخدمات وتوفر حياة كريمة للمقيمين بها. من جانبه، أكد الرئيس السيسى، على أهمية تنفيذ مشروع مدينة الجلالة خلال فترة زمنية قصيرة بالنظر إلى انعكاساته الإيجابية على حركة الاستثمار والسياحة. كما أشار إلى ضرورة الاستفادة من البيئة النقية ودرجة الحرارة المعتدلة أعلى هضبة الجلالة لتدشين مشروعات سياحية وعلاجية، مشيراً إلى أهمية استخدام أساليب الطاقة الجديدة والمتجددة بالمشروع لتوفير الطاقة والحفاظ على البيئة. وأضاف المتحدث الرسمى أن الاجتماع تناول كذلك الموقف التنفيذى للأنفاق التى يتم تنفيذها أسفل قناة السويس، بالإضافة إلى تطور العمل الجارى بميناء شرق بورسعيد وتطوير شبكة الطرق القومية فى سيناء، فضلاً عن إجراءات إنشاء مُجمع الشيخ محمد بن زايد. وأشار الرئيس إلى أهمية المتابعة الدورية لأعمال تنفيذ تلك المشروعات بما يتيح إتمامها فى المواعيد المحددة لها دون تأخير، مع الحرص على تنفيذها وفقاً لأعلى المواصفات، مؤكداً على ما توفره هذه المشروعات من فرص عمل لأهالى سيناء ولمن يرغب فى العمل من جميع المحافظات المصرية، بالإضافة إلى ما ستساهم به فى تسهيل حركة نقل الأفراد والبضائع من وإلى سيناء وتحسين الظروف المعيشية هناك. http://www.youm7.com/story/2016/1/2/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%89-%D9%8A%D8%A8%D8%AD%D8%AB-%D9%85%D8%B9-%D9%83%D8%A7%D9%85%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D9%88%D9%82%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%8A%D8%A6%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%86%D8%AF%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D8%AE%D8%B7%D8%B7-%D9%85%D8%AF%D9%8A%D9%86/2520009#.VofqU7Z97IU
×