Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'مصري'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 54 results

  1. تعاون ثنائي بين مصر وإيطاليا لتسيير دوريات حماية متزامنة بالمياه الإقليمية والدولية بهدف تحسين مستوى الأمن بالبحر المتوسط وتبادل المعلومات الحيوية من أجل الإنقاذ ومكافحة القرصنة . قام وفد من القيادة العامة لخفر السواحل الإيطالية في الفترة من 13 إلى 16 نوفمبر بزيارة إلى نظرائهم في قيادة اللواء الأول مرور ساحلي بالإسكندرية وذلك لعقد اجتماع على مستوى الخبراء في مجال البحث والإنقاذ البحري . وقام العميد بحري أحمد عبد الخالق بدوي والعميد بحري إيهاب زهدي باستقبال الوفد الإيطالي في المقر الجديد لقيادة اللواء الأول مرور ساحلي بميناء أبو قير . و كان الوفد الإيطالي يتكون من النقيب بحري de Vaisseau Marco والسيد Francesco Sangermano من مكتب الشؤون الدولية وقبطان السفينة Stefano Di Santo بالإضافة إلى الملحق العسكري بالسفارة الإيطالية بمصر . وخلال الاجتماع تم إيضاح المهام التي تقوم بها الهيئة الإيطالية من أجل حماية البحار والموانئ وسلامة الملاحة وحماية البيئة البحرية . وخلال الاجتماع تم مناقشة إمكانية مشاركة مصر في مشاريع التوأمة (مشروع التوأمة المؤسسية مع الهيئات المناظرة بدول الإتحاد الأوروبي) التي ترعاها الوكالات المتخصصة بالإتحاد الأوروبي لصالح الدول غير الأعضاء وذلك بهدف الإنضمام إلى برامج التعاون و بناء القدرات . بالإضافة إلى ذلك ، أتاح اللقاء فرصة إيجابية لتوضيح الأهداف من مشروع المركز الليبي للإنقاذ والتنسيق البحري الممول من الاتحاد الأوروبي و بقيادة خفر السواحل الإيطالي. http://www.emergency-live.com/it/news/sar-e-coast-guard-field-egitto-e-italia-cooperano-attraverso-la-guardia-costiera/
  2. ألقت الأجهزة الأمنية المصرية القبض على أحد الهاربين المتهمين بتنفيذ حادث الواحات، وهو ضابط سابق في العمليات الخاصة بجهاز الشرطة، حسبما أفادت صحيفة "الوطن" المصرية. وأفادت الصحيفة نقلا عن مصادر أمنية مطلعة، بأن المتهم يدعى، حنفي محمد جمال، وقد استسلم للقوة الأمنية وهو مصاب إثر تضييق الخناق عليه في محيط الاشتباكات بعد نجاته من القصف الجوي الذي استهدف العناصر المنفذة لحادث الواحات. وكان سلاح الجو المصري، قد أعلن أول أمس أنه قام بالتعاون مع الشرطة، بحصر وتثبيت وتتبع المجموعة الهاربة التي نفذت هجوم الواحات، في المنطقة الصحراوية الواقعة غرب مدينة الفيوم، ووجه ضربة جوية إلى مواقع المسلحين، أسفرت عن القضاء عليهم بمنطقة الحادث. وتبنت مجموعة مسلحة غير معروفة هجوم الواحات الذي أدى إلى مقتل 16 شرطيا مصريا في 20 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، في بيان تناقلته الجمعة شبكات التواصل الاجتماعي "الجهادية"، أشار إلى أن مجموعة تطلق على نفسها اسم "أنصار الإسلام" أعلنت عن مقتل أحد قادتها ويدعي عماد الدين عبد الحميد الملقب بأبي حاتم في غارات شنها الجيش المصري في أعقاب الهجوم. وكانت الشرطة المصرية تتعقب منذ سنوات القيادي الإسلامي عماد الدين عبد الحميد، وهو ضابط مصري سابق انضم إلى المتطرفين، وتعتقد السلطات المصرية أنه التحق بضابط آخر يدعى هشام العشماوي في ليبيا عقب عزل الرئيس المصري السابق محمد مرسي، وأن العشماوي، انشق عن مجموعة جهادية مصرية تابعة لتنظيم القاعدة بايعت تنظيم "داعش" في 2014، كما تعتقد السلطات المصرية أن "الجهاديين" كانوا يخططون لهجمات من معقلهم في درنة الليبية. من جانبه، قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي إن "الضربات أسفرت عن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر والمواد شديدة الانفجار، والقضاء على عدد كبير من العناصر الإرهابية". وكان 16 عسكريا من قوات الأمن المصرية قتلوا في 20 أكتوبر/ تشرين الأول في اشتباكات دموية مع متطرفين في منطقة الواحات البحرية على بعد 135 كلم جنوب غرب القاهرة، وصفت بالأسوأ منذ بدء الهجمات الإرهابية ضد قوات الأمن المصرية في العام 2013. الخبر نقلتة روسيا اليوم من الوطن :مصدر روسيا ليوم وتم حذف الخبر من جريدة الوطن هذا إثبات أنة كان موجود
  3. زار اللواء طيار أحمد إبراهيم جناح الشركة البرتغالية للصناعات الجوية OGMA خلال فعاليات معرض مجموعة التنسيق التقني الدولي لطائرات C-130 المقام بــ نورث تشارلستون في أمريكا من 23 حتى 27 أكتوبر . وتتيح المشاركة في هذا المعرض السنوي الفرصة لدعم المبيعات العسكرية الأجنبية للزبائن ومناقشة الأمور ذات الاهتمام المشترك بالإضافة إلى تبادل والحصول على المعرفة التقنية فيما يخص أهم وسائل التكنولوجيا الحديثة والمحسنة من أجل دعم تشغيل طائرات C-130 حول العالم . وتعرض شركة OGMA مجموعة واسعة من الخدمات مثل توفير الصيانة اللازمة لطائرات C-130 أو توفير حزمة تحديثات كاملة للأنظمة الإلكترونية وإجراء تعديلات هيكلية .
  4. ترغب تركيا في امتلاك صواريخ الدفاع الجوي الروسية الحديثة “أس–400” (S-400)، والتي تعدّ من أقوى منظومات الدفاع الجوي في العصر الحديث، ولكنها لن تحصل عليها بهذه السهولة لوجود قوى أخرى في المنطقة ترغب في عدم الإخلال بالتوازن العسكري في المنطقة، وفق ما نقلت وكالة “نوفوستي” الروسية في 23 تشرين الأول/أكتوبر الجاري. وفي هذ السياق، أعلنت مجلة “ناشيونال انتريست” الأميركية، أن موسكو عقدت مع تركيا صفقة بقيمة 2.5 مليار دولار، وذلك مقابل شراء أنظمة الصواريخ الدفاعية المضادة للطائرات والصواريخ S-400، ولكنها أشارت في نفس الوقت إلى أن مصر قد تحصل على هذه المنظومة أيضاً، حيث أنه في شباط/فبراير الماضي، قال رئيس “روس تيخ”، سيرغي شيميزوف، إن روسيا تقدم عرضين لمصر لشراء أنظمة الدفاع الروسية المضادة للطائرات أس-400 وأنتي-2500. وقال تشيميزوف: “نحن نقدم خياراً: إما أنتي-2500، وهي أرخص، أو أس-400 وهي أكثر تكلفة”. وأشارت المجلة الأميركية إلى أن قرار السعودية بالحصول على أنظمة الصواريخ الروسية، كان ضربة خطيرة لواشنطن وحلفائها الأوروبيين، بحسب نوفوستي. وكانت الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري قد أكدت أن موسكو والرياض توصلتا إلى اتفاق بشأن توريدِ منظومة الدفاع الصاروخية أس–400 وذلك خلال زيارة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز إلى روسيا. هذا وتعد منظومة “أس-400 تريؤمف” مخصصة لتدمير طائرات التشويش الإلكتروني، وطائرات الاستطلاع والكشف الراداري والتحكم عن بعد وطائرات التجسس، والطائرات الاستراتيجية والتكتيكية، والصواريخ البالستية التكتيكية والعملياتية التكتيكية، وكافة وسائل الهجوم الجوي الفضائي الحالية والمستقبلية. كما يمكن أن تزود المنظومةبـ 5 أنواع من الصواريخ مختلفة المهام والأغراض. وجاء صاروخ “40Н 6 Е” نموذجاً أخيراً استكملت به تشكيلة المنظومة. ويستخدم هذا الصاروخ لتدمير أهداف هامة ومعقدة، بينها طائرات الكشف الراداري البعيد وطائرات الشبح المعادية، وذلك عن بعد 400 كيلومتر. وتتصف منظومة الصواريخ الحديثة المضادة للجو خلافاً لسابقتها “أس 300 بي إم” بقدرتها على تدمير كافة أنواع الأهداف الجوية، بما في ذلك الصواريخ المجنحة التي تحلق بمحاذاة سطح الأرض، والطائرات صغيرة الحجم من دون طيار وحتى الرؤوس المدمرة للصواريخ ذات المسار الباليستي التي تصل سرعتها إلى 5000 متر في الثانية. وليس بمقدور أية منظومة أخرى متابعة مثل هذا المسار. وتعتبر منظومة “S-400” الأكثرَ تطورا في العالم، وهي قادرة على التصدي لجميع أنواع الطائرات الحربية، بما فيها طائرة الشبح الشهيرة. وتم تصميم المنظومة في شركة “ألماس – أنتاي”. وبدأ تزويد الجيش الروسي بمنظومات “S-400” (تريؤومف) بدءا من آب/أغسطس عام 2007 حيث بدأت أول كتيبة مزودة بهذه المنظومات مناوبتها القتالية في ضواحي موسكو. المصدر
  5. تمكن جندي مصري من قوات حرس البوابة الرئيسية لمصنع الأسمنت بمركز الحسنة وسط سيناء من التصدي لسيارة مفخخة كان يقودها انتحاري حاول اقتحام المصنع، ما أسفر عن مقتلهما. وقالت مصادر أمنية مطلعة إن المجند يدعى وحيد يحيى جمال ويبلغ من العمر 21 عاما، تصدى صباح اليوم الثلاثاء، للسيارة المفخخة قبل وصولها لبوابة المصنع الرئيسية وفتح عليها النار وفجرها، ما أدى إلى مقتل الانتحاري بداخلها، ومنع بذلك حدوث كارثة حقيقية بوسط سيناء. لكن الموجة الانفجارية التي خلفتها السيارة المتفجرة طالت المجند وحيد وأدت إلى مقتله. وقال المصدر ذاته إن أجهزة الأمن تلقت إخطارا عاجلا بمحاولة اقتحام سيارة مفخخة يقودها انتحاري للمصنع. https://ar.rt.com/jd8r
  6. لما نقول ان الجيش المصري خير اجناد الأرض دا مش من فراغ ، ، حيث استطاع قائد الطائرة الطيار المصري زياد سالم ، الهبوط بطائرته من طراز dhc-5 buffalo هبوطا اضطراريا بدون العجلات الخلفية للطائرة التي تعرضت لعطل فني مفاجأ . عن فرحة الناس بعد نجاح الهبوط والتصفيق للطيار ، عاشت نسور قواتنا الجوية ???
  7. الاعلامي وفي الخلفية مدرعات التمساح MRAP ومدرعات النمر كشف الإعلامي محمد الدسوقي رشدي، مُقدم برنامج “آخر النهار” الذي يُبث عبر فضائية “النهار”، تفاصيل سلسلة حلقات “المقاتل مصري” التي سوف تُبث عبر برنامجه الأسبوع الجاري، موضحًا أنه تم التصوير مع عدد من أبطال القوات المسلحة في عدة مناطق، بينهم “جبل الحلال”. وإلتقى الدسوقي، مع أبطال وجنود القوات المسلحة المسئولين عن حصار ومداهمة جبل الحلال والقبض على الإرهابيين الموجودين بداخله، بالإضافة إلى إظهار حياة رجال قوات الصاعقة والمظلات، موضحًا أنه صور في مناطق جبلية أخرى، وداخل الأنفاق الموجودة في سيناء، ومنطقة أبو زنيمة وغيرها. وأوضح، أن الهدف الرئيسي من تلك السلسلة، هو توضيح الحقيقة كاملة بالصوت والصورة للرأي العام وكل فرد يُشكك في بطولات وجهود القوات المسلحة، بالإضافة إلى أن مصر على مدار تاريخها العسكري والاقتصادي، كان العامل الأقوى والأكثر حسمًا في معاركها هو الفرد المقاتل. وتابع، أن “المقاتل مصري” تكشف خطة إعداد الفرد المقاتل بدنيًا، وطبيعة التدريبات التي يقوم بها وروحه المعنوية المرتفعة، مؤكدًا أن الجمهور سوف يشاهد جوانب مختلفة في حياة أبطال القوات المسلحة، بشكل مميز ولم تعرض على الشاشة من قبل، مُشيرًا إلى أن السلسلة ستعرض على مدار حلقات من برنامج “آخر النهار” بداية من الأسبوع الجاري، لكن لم يتم تحديد اليوم بعد. يذكر أن، برنامج “آخر النهار” يُعرض عبر فضائية “النهار”، يوميًا فى تمام الساعة الثامنة مساءً
  8. هزيمة الإرهاب بالتكنولوجيا.. "اليوم السابع" داخل أول مصنع مصرى للزجاج المدرع والسيارات المصفحة بالسويس.. مصريون وهنود وسوريون ولبنانيون يعملون فى تدريع السيارات بالطاقة الشمسية تشهد المنطقة الحرة بالأدبية فى السويس اليوم الاثنين مراسم افتتاح أول محطة للطاقة الشمسية لإنتاج 500 ك . وات بالمنطقة الحرة فى الأدبية بالسويس وأول مصنع للزجاج المدرع والسيارات المصفحة وطلمبات الأسمنت على مساحة 7643 متر مربع وتكلفة إجمالية تصل إلى 400 مليون دولار أصول ثابتة تتضمن 5 ملايين يورو لمصنع الزجاج و11 مليون دولار لمصنع سيارات مصفحة. وقبل افتتاح وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى ووزير البيئة والعديد من سفراء دول أجنبية وعربية لهذا المشروع العملاق على بعد 3 كيلو من ميناء الأدبية وبالتحديد داخل المنطقة الحرة انفرد "اليوم السابع" برصد تفاصيل إنشاء وتشغيل أول مصنع مصرى لإنتاج وتصنيع الزجاج المدرع وتصفيح السيارات بكل أنواعها ضد جميع أنواع الذخائر وإنشاء أول محطة للطاقة الشمسية داخل المنطقة الحرة لإنتاج أكثر من 500 ك، وات لتشغيل المصنع. خلية نحل تعمل داخل مساحة 7643 متر تضم عمالة 200 عامل مصرى و176 عامل هندى وخبراء سوريون ولبنانيون، تم اختيارهم من قبل العقيد السابق وائل ممدوح فهمى على مبارك مؤسس مجموعة تعمل فى التدريع وتصفيح السيارات بجميع أنواعها، سواء للشخصيات العامة أو الجهات المعنية. اصطحب زاهر أبو النصر أحد الخبراء بمشروع تدريع السيارات "اليوم السابع" فى جولة لاستعراض مراحل تحويل السيارات العادية إلى سيارات مصفحة منها ماركات التيوتا لاندكروزر وإكس آر وجى إكس آر وإلجى أم سى والجيب جراند شروكى وسيارات نقل الأموال والإسعاف المجهز للإغاثة وعمليات القلب المفتوح ونقل المرضى وأخرى لنقل المساجين ومكافحة الشغب، وكيف يتم تعديل شاسية السيارات والإمارات والأبواب والشبابيك والكبائن والمقاعد لتصبح السيارة بمثابة خزينة مغلقة باستخدام شبك وزجاج مدرع ضد كل أنواع الذخائر حتى تتمكن من حماية راكبها، ثم مصنع الزجاج المدرع باستخدام أحدث أنواع التكنولوجيا. فيما وقف جوزيف نيكولا وموان حبشى يرويان لـ"اليوم السابع" تفاصيل أول محطة للطاقة الشمسية بالمنطقة الحرة على نفس مساحة المصنع والقادرة على إنتاج أكثر من 500 كيلو وات من الكهرباء لتشغيل المصنع، من داخل غرفة التحكم الرئيسية. التقى "اليوم السابع" خلال جولته داخل المصنع وائل مبارك، رئيس مجلس إدارة مجموعة الشركات، الذى صرح أن شركة إيجلز إنترناشونال للأنظمة الدفاعية إحدى شركات المجموعة مصرية 100% تم إنشاؤها عام 2009، تضم شركات مصر والشرق الأوسط للتطوير وبرامج السلامة العامة، وشركة مصر والشرق الأوسط ذات مسئولية محدودة وإيجيلز إنترناشونال للأنظمة الدفاعية، وشركة أم أس بى فى، التى تعمل فى مجال تصنيع وتوريد وتركيب وتجهيز كل أعمال تصفيح السيارات وإصلاح وصيانتها سيارات نقل الأموال والإطفاء ونقل السجناء والإغاثة الطبية والمراكب واليخوت البحرية للشخصيات العامة والمهام الاستراتيجية. وأكد وائل مبارك أن الشركة استطاعت فى وقت صعب أن تقوم بدورها فى حماية مصر ضد مخاطر الإرهاب، وأن الشركة لها مكاتب فى أكثر من 7 دول عربية وأوروبية وإفريقية، وأن الاستثمار فى هذا المجال بالتحديد بمصر فى الوقت الحالى خدمة وطنية قبل أن يكون مكسب مالى وأن اختراق مصر لعالم تحويل السيارات بكل أنواعها إلى سيارات مصفحة هو محاربة للإرهاب بكل أنواعه لكن بالتكنولوجيا. وأضاف وائل مبارك أن شركة إيجلز تمتلك السيارات المصفحة التى تستخدمها الشخصيات المهمة التى تزور مصر، إضافة إلى تجهيز سيارات نقل الأموال وأن الشركة فى سبيلها إلى توقيع عقد شراكة مع إحدى الشركات الروسية، لتصنيع وتجميع السيارات الخاصة بمضخات الأسمنت وسيارات النقل الثقيل، إضافة إلى إنتاج وتجميع الأتوبيسات والمينى باصات التى تعمل بنظام الطاقة الشمسية وتوريد محطات الشحن لها. وقال إن الشركة تقوم بتوريد وتركيب كشافات الشوارع التى تعمل بنظام يضمن ترشيد الاستهلاك للطاقة، كما يتم التعاون مع مصنع المحركات التابع للهيئة العربية للتصنيع فى كل ما يخص قطع الغيار لجميع أنواع المصفحات المدرعة والمحمولة على عجل. وأوضح وائل مبارك أن المشروع الرئيسى للشركة بأسوان لاستصلاح وزراعة 3600 ألف فدان بدون كيماويات، وتم تنفيذ المرحلة الأولى من المشروع بمساحة 600 ألف فدان تزرع بالطرق الحديثة مع ترشيد الاستهلاك الكهربائى باستخدام محطات الطاقة المتجددة مثل الطاقة الشمسية فى توليد الكهرباء واستخراج المياه من باطن الأرض، كما تتعاون الشركة فى إنتاج أول أنواع المكيفات التى تعمل بالطاقة الشمسية . بالفيديو .. هزيمة الإرهاب بالتكنولوجيا.. "اليوم السابع" داخل أول مصنع مصرى للزجاج المدرع والسيارات المصفحة بالسويس.. مصريون وهنود وسوريون ولبنانيون يعملون فى تدريع السيارات بالطاقة الشمسية - اليوم السابع
  9. طبعا الكلام علي عهدة المصدر صاحب لوجو الصورة [ATTACH]36857.IPB[/ATTACH] فالجميع يؤكد اقتراب تسلم الميج المصرية من روسيا الايام القادمة هل هو من طياري الميج خصوصا الباتش علي صدره جديد ام هو طيار لطائرة النقل الاستراتيجي الكاسا المصرية خلفه
  10. طلبت القاهرة، الأحد 5 مارس/آذار 2017، من روما، التحقيق في أسباب وفاة مواطن مصري بأحد السجون الإيطالية. ويأتي ذلك في وقت تشهد فيه العلاقات بين البلدين توتراً ملحوظاً، منذ العثور على جثة الباحث الإيطالي جوليو ريجيني على أطراف العاصمة المصرية، العام الماضي. وقال بيانٌ لوزارة الخارجية المصرية، إن "وزير الخارجية سامح شكري كلف السفارة المصرية في روما بمتابعة حالة المواطن هاني حنفي سيد محمد، الذي توفي بأحد السجون الإيطالية". ولم يحدد البيان توقيت وفاة السجين، أو التهم المدان بها، ولا اسم السجن الذي كان محتجزاً به. وأضاف البيان، أن شكري كلف السفارة بالتواصل مع السلطات الإيطالية للتعرف على "كافة ملابسات الحادث، وإجراء تحقيق شامل حول أسباب الوفاة، وإطلاع الجانب المصري عليها في أسرع وقت، واستيضاح كافة التفاصيل بشأن حالة المواطن المصري قبل وفاته". كما وجَّه وزير الخارجية، وفق البيان، باتخاذ كافة الإجراءات والتسهيلات اللازمة بشأن عودة الجثمان، وفقاً للقواعد القنصلية المتبعة. ولم يصدر أي تعليق فوري من الجانب الإيطالي حول الواقعة، أو الطلب المصري. وفي أبريل/نيسان الماضي، سحبت روما سفيرها بالقاهرة ماوريتسيو ماساري، في أعقاب فشل أول لقاء بين المحققين المصريين والإيطاليين حول مقتل الإيطالي ريجيني، الذي عُثر على جثته في فبراير/شباط من العام نفسه. وفي 11 مايو/ أيار الماضي، أعلنت روما جامباولو كانتيني سفيراً جديداً لدى مصر، لكنه لم يتوجه إلى القاهرة حتى الآن. وفي تصريحات له، خلال فبراير/شباط الماضي، قال وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو، إن الاستمرار بمستوى معين من العلاقات مع القاهرة "يعتمد على تعاون" السلطات القضائية في قضية ريجيني. المصدر
  11. كشف السفير هشام بدر، مساعد وزير الخارجية للشئون متعددة الأطراف والأمن الدولي، عن إقرار تمثيل دبلوماسي لمصر لدى حلف شمال الأطلنطي لأول مرة وهو الأمر الذي يسمح للقاهرة بأطر أوسع لطرح محددات رؤيتها حول الفرص والتحديات القائمة في منطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خاصة مع تطورات هامة على المستويين الثنائي والإقليمي.وتابع بدر، في تصريحات خاصة لــ "صدى البلد" اليوم، أنه استقبل أمس الثلاثاء، السفير "اليخاندرو ألفاجونزالس" مساعد سكرتير عام حلف شمال الأطلنطي للشئون السياسية، وذلك في إطار جولة المشاورات الجارية بين الجانبين، حيث تناول "بدر" ثوابت السياسة الخارجية المصرية إزاء حلف شمال الأطلنطي وبرامج وأولويات التعاون، معربًا عن تطلع مصر لاستقبال مساعد سكرتير عام الحلف للتهديدات الأمنية الناشئة في نهاية مارس المقبل للبناء على جولة المشاورات الحالية والتباحث بشأن القضايا ذات الأولوية المتقدمة للجانب المصري، خاصة تلك المتعلقة بإتمام تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع رصد الألغام في الصحراء الغربية باعتباره أحد المشروعات الرائدة التي ينفذها الحلف مع دول الشركاء في إطار برنامج العلم من أجل السلام والأمن.تجدر الإشارة الى أن جولة المشاورات الحالية شهدت أيضًا تبادل التقديرات بشأن تطورات القضايا الإقليمية، حيث عقد السفير بدر اجتماعًا موسعًا مع مسئول الحلف ضم السفير طارق القوني مساعد وزير الخارجية للشئون العربية والسفير خالد جلال مساعد وزير الخارجية ومندوب مصر الدائم لدى الجامعة العربية، واللذين استعرضا الرؤية المصرية حيال التطورات الراهنة في الأزمة الليبية والسورية والدور البناء الذي تضطلع به الجامعة العربية في تسوية هذه الأزمات.من جانبه، أكد مسؤول الحلف على الأهمية المتقدمة التي يوليها حلف الناتو للاستماع للرؤية المصرية بشأن تفعيل آلية الحوار المتوسطي مع الحلف، فضلًا عن تقدير القاهرة للتطورات الراهنة في منطقة الشرق الأوسط، حيث أسهب مساعد السكرتير العام لحلف شمال الأطلنطي في التأكيد على خصوصية الدور المصري في المنطقة المرتكز على مواقف ثابتة بشأن أهمية الحفاظ على مؤسسات الدولة الوطنية وعدم تغذية الاستقطاب المتصاعد في المنطقة. صدى البلد: تمثيل دبلوماسي مصري في حلف "الناتو" لأول مرة
  12. شهد الدكتور محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، توقيع بروتوكول تعاون، بين كل من الهيئة القومية للإنتاج الحربي، وشركة MAZ البيلا روسية، والشركة الدولية للصناعات والمشروعات ( وكيل شركة MAZ ) فى مصر. ويهدف البروتوكول إلى إنشاء مصنع لإنتاج مركبات للنقل الثقيل، بالتعاون مع شركات الإنتاج الحربي، بما تمتلكه من إمكانيات تكنولوجية وبشرية فى مجال تصنيع معدات وعربات النقل. وتقوم الهيئة القومية للإنتاج الحربي بموجب هذا البروتوكول، بالتعاون مع شركة MAZ بالتصنيع المشترك لعربات النقل الثقيل، لتصل نسبة المكون المحلى فى التصنيع من 60: 70%. وصرح الدكتور العصار، أن الهيئة القومية للإنتاج الحربي، سوف تقوم بتمويل المصنع ودعمه بكافة مستلزمات وخطوط الإنتاج اللازمة بالاستعانة بخبرة شركة MAZ البيلاروسية فى مراحل التصنيع والتجميع، كما تقوم الشركة الدولية للصناعات والمشروعات بعملية التسويق للعربات داخل وخارج جمهورية مصر العربية. https://nabdapp.com/t/38647175
  13. الأحد، 5 فبراير 2017 12:21 م المصري المطلوب المدرج على لائحة مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي لأخطر 10 مطلوبين فارين هو ياسر عبد الفتاح محمد سعيد. فار من العدالة منذ 9 سنوات عقب جريمة قتل دامية أطلق فيها 11 رصاصة على ابنتيه المراهقتين، أمينة (18 عاماً) وسارة (17 عاماً)، فيما بدا وكأنه “جريمة دفاع عن الشرف”. وفق ما جاء بـ”العربية نت” وحسب نشرة مكتب التحقيقات الفيدرالي التي يرصد فيها مكافأة تبلغ 100 ألف دولار لمن يدلي بمعلومات تساعد على اعتقاله، فهو من مواليد 27 يناير 1957، في محافظة سيناء، وكان يعمل سائق سيارة أجرة في الولايات المتحدة. المصري متهم بقتل ابنتيه بعدد من طلقات الرصاص يوم رأس السنة الميلادية الأول من يناير عام 2008 بمدينة إيرفينغ بولاية تكساس الأميركية. اصطحب فتاتيه إلى الخارج بحجة تناول الطعام، وذهب بهما في تاكسي إلى منطقة بعيدة وأطلق عليهما 11 رصاصة. وقبل أن تلفظ ابنته سارة أنفاسها، تمكنت من إجراء اتصال بهاتف الطوارئ 911، وصرخت: “أنا أموت”. ووفق معلومات مكتب التحقيقات الفيدرالي، فهو قد يلجأ للاختباء ما بين الجاليات التي لها علاقة بمصر أو المصريين. ولديه علاقات في نيويورك، وتكساس، وفرجينيا، وكندا، ومصر. ويهوى المتهم الهارب اقتناء الكلاب خاصة من نوع جيرمان شيبارد اللون الأسود والبني الفاتح. كما يحمل سلاحا في جميع الأوقات، ولذا يجب التعامل معه كمسلح خطر. كذلك يرتدي غالباً نظارة شمس ويدمن تدخين السجائر من ماركة مارلبورو. ورغم أنه ارتكب جريمة القتل المروعة عام 2008، إلا أن تسجيله ضمن قائمة أخطر المطلوبين الفارين يعود إلى عام 2014. وعادت قصة المصري الدامية للظهور مجدداً بعد أن ظهر في مقطع فيديو وهو يصور ابنتيه المراهقتين بطريقة مريبة أثناء نومهما. وكانت الفتاتان قد تقدمتا بشكوى ضده عام 1998 واتهمتاه بالتحرش الجنسي عندما كانتا في الثامنة أو التاسعة من العمر، وعادتا في وقت لاحق لسحب الشكوى. لكن زوجته الأميركية السابقة وأم الفتاتين أكدت أمام السلطات أنه كان يتحرش بهما. ووقتها، قيل إن شكوى الفتاتين كانت محاولة من أسرة الزوجة الأمريكية للتخلص من سلطة ورقابة الأب الصارمة التي حالت بينهما وبين الانخراط في المجتمع الأمريكي. وعقب الجريمة، رجح أقارب الهارب أنه ارتكب جريمته البشعة خوفاً من تورط فتاتيه في علاقات مع الجنس الآخر، واعتبره البعض ضحية الصدام بين تقاليد حضارتين وثقافتين مختلفتين. وقال أقارب إن الأب كان مهووساً بالحفاظ على عذرية وبكارة الفتاتين، وكان خائفاً من أن يجرفهما تيار المجتمع الغربي بقيّمه المختلفة. وقبيل ارتكاب الجريمة، هدد الأب ابنتيه بالقتل بعد أن اكتشف أن لهما علاقات غرامية أثناء دراستهما بالمدرسة الثانوية، رغم محاولتهما التكتم على الأمر. وأثناء التحقيق في الجريمة، تكشفت معلومات عن محاولة الأب تزويج ابنته أمينة في مصر من رجل يبلغ من العمر 50 عاماً، إلا أن الفتاة تمكنت بمساعدة الأم من المراوغة ورفض هذه الزيجة. http://www.moheet.com/2017/02/05/2535880/مصري-ضمن-أخطر-10-مطلوبين-في-أمريكا-هذه-قص.html#.WJcOi442vIU
  14. [ATTACH]33678.IPB[/ATTACH] مثل متهم مصري الجنسية أمام المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض بتهمة التخطيط لتنفيذ "عملية إجرامية على مركز شرطة غرب الدمام"، وفقا لوسائل إعلام سعودية. وذكرت صحيفة الرياض المحلية أن المتهم حصل على تعليمات من المتحدث باسم تنظيم داعش "أبو محمد العدناني" الذي قتل في غارة أميركية في آب/أغسطس الماضي. وقدمت هيئة التحقيق لائحة تهم ضده تضم "الانضمام لتنظيم داعش ومحاولة إحراق واستهداف مركز شرطة... والتخطيط لإحراق مركبات المركز.. وكتابة تغريدات تمجد داعش". وطلب المتهم من المحكمة إمهاله للجلسة القادمة حتى يتمكن من الرد على هذه الاتهامات. مصري أمام القضاء السعودي بتهمة الانتماء لداعش
  15. المشتبه به في هجوم برلين ادعى أنه مصري [ATTACH]32308.IPB[/ATTACH] أبوظبي - سكاي نيوز عربية قالت مجلة دير شبيغل الألمانية إن المشتبه الأساسي في هجوم برلين التونسي أنيس عامري ادعى في وقت من الأوقات أنه مصري بعدما صدر تعميم ضده من إيطاليا يحظر دخوله للبلدان الأورورية. وأوضحت الصحيفة أن العامري قام بالالتفاف على التعميم الإيطالي الذي صدر في وقت سابق من 2016، وتقدم ليحصل على اللجوء في ألمانيا، مدعيا في الورق أنه مصري وأنه فار من حكم قضائي ضده. لكن عند توجيه أسئلة إضافية له من قبل السلطات، تبين أنه لا يعرف شيئا تقريبا عن مصر. ورفضت السلطات طلب اللجوء ولم تستطع ترحيله من البلاد لأنها لم تجد وثائق تدل على جنسيته. وأوردت الصحيفة أن عامري لفت أنظار الشرطة الألمانية قبل أشهر، أثناء تحقيقها في قضايا متعلقة بخطاب الكراهية. ووجد الأمن حينها أن أنيس عرض على الإنترنت أن يكون انتحاريا، لكن عباراته كانت حذرة للغاية، مما لم يدع مجالا لإدانته واتخاذ الإجراءات باعتقاله. شقيقا عامري وقصة التطرف وتحدث شقيقا عامري لـ"سكاي نيوز عربية"، مؤكدين أن فترة السجن التي قضاها في إيطاليا حولته إلى متطرف. وكشف عبد القادر عامري أن شقيقه غادر تونس نحو أوروبا قبل ست سنوات في عملية هجرة غير شرعية، هروبا من حكم بالسجن صادر بحقه في قضية سرقة و عنف. وقال إنه إذا تأكد ضلوعه في الهجوم، فإنه "لا يمثلني ولا يمثل عائلتي"، مضيفا "بدلا من الذهاب إلى أوروبا للعمل وتحسين ظروفه، تورط أنيس في مشاكل وتم اعتقاله في إيطاليا" حيث "دخل لسجن بعقلية وخرج بعقلية أخرى". وأدين عامري بحرق مخيم للاجئين في إيطاليا، وحكم عليه بالسجن لمدة أربع سنوات. وأوضح عبد القادر أنه بعد خروجه من السجن، كان من الصعب التفاهم معه، فقد كان عنيدا لا يستمع لأحد. ومن جانبه، قال شقيقه الآخر وليد عامري إن أخاه لم يكن ملتزما دينيا ولم يكن يؤدي الفرائض على الرغم من أن أخوته وأبويه يؤدون الفرائض بشكل طبيعي، لكن فترة السجن غيرته حيث التقى هناك بجنسيات عربية أخرى، وخرج من السجن متشددا. وأوضح أن شقيقه كان في ألمانيا عندما جرى آخر تواصل بينه وبين أفراد العائلة منذ نحو أسبوع. وذكر مسؤولون ومصادر أمنية أن شرطة ألمانيا لا تزال تقوم بعمليات تمشيط أمنية بحثا عن عامري المشتبه في تنفيذه هجوم بشاحنة على على أحد الأسواق في برلين، يوم الاثنين، مما أسفر عن مقتل 12 شخصا. وكشف مسؤول ألماني، الأربعاء، أن عامري خضع للتحقيق سابقا للاشتباه في تحضيره لاعتداء، كما أبلغ عنه في نوفمبر الماضي إلى المركز الألماني لمكافحة الإرهاب. وقال مكتب الادعاء الاتحادي في ألمانيا إنه رصد مكافأة قدرها 100 ألف يورو (104260 دولار) لمن يدلي بمعلومات تفضي إلى إلقاء القبض على المشتبه به الذي عرفته بأنه أنيس عامري (24 عاما). وأصدرت الشرطة الفرنسية الخميس، تعميما يطلب الإبلاغ عن عامري، ووصفته بشخص على درجة عالية من الخطورة. سكاي نيوز
  16. بدأ التعاون العسكرى بين الجيش المصرى والجيش السوري من خلال تبادل الخبرات العسكرية والأمنية بين الجيشين والأجهزة الأمنية في البلدين، وصولاً إلى إعلان مصر دعمها للجيوش الوطنية في سوريا والعراق وليبيا. وأعلن عبدالفتاح السيسي مع التلفزيون البرتغالي، في نوفمبر الماضي، خلال تصريحات حول دعم الجيش الوطني في ليبيا، وكذلك في سوريا والعراق، وكذلك عملية تصاعدية لتعاون عسكري بين مصر وسوريا بدفع روسي. وقال مصدر دبلوماسى في تصريحات صحفية، إن مجموعة من الضّباط المصريين، الأمنيين والعسكريين، انتقلت الى سوريا في سياق برنامج تعاون عسكري أمني بين البلدين. وأكد أن الخبراء الأمنيين والعسكريين موزّعون على أكثر من مركز تنسيق، بدأت في رئاسة الأركان السورية في دمشق وفي قاعدة حماه الجويّة، وتوسّعت مؤّخرًا لتشمل قاعدة حميميم الجويّة، ومطار "التي. فور" في ريف حمص الشرقي، فضلاً عن انتشار مجموعة من المستشارين الأمنيين والعسكريين في عدد من غرف العمليات العسكرية السورية. وأضاف أن عدد الخبراء المصريين على الأراضي السورية، قد يصل إلى 200 مع نهاية العام الحالي، ومن المتوّقع في الأيام المقبلة، أن تصل إلى ميناء طرطوس العسكري على متن قطعة عسكرية بحرية مصرية، كتيبة هندسية من الجيش المصري، مهمّتها نزع الألغام والعبوات الناسفة لتبدأ أولى مهماتها في الأحياء المحرّرة من مدينة حلب بالتعاون الكامل مع القوات السورية والروسية. - See more at: http://rassd.com/197553.htm#sthash.SI9CL32p.dpuf
  17. نشرت صحيفة عكاظ السعودية في حسابها الرسمي على موقع “تويتر”، اليوم الثلاثاء، تغريدة عاجلة تفيد السجن 4 سنوات والإبعاد لمقيم مصري مؤيد لجماعة الإخوان الإرهابية بالإضافة إلي تغريمه خمسة آلاف ريال . http://www.albawabhnews.com/1936573
  18. إستشهاد جندي مصري في هجوم لقناصة شمال سيناء [ATTACH]26618.IPB[/ATTACH] أبوظبي - سكاي نيوز عربية إستشهاد جندي من قوات أمن شمال سيناء، إثر إطلاق نار من قناصة على حاجز أمني جنوبي مدينة الشيخ زويد، بشمال سيناء. واستهدف الهجوم قوات تأمين حاجز "أبو طويلة" جنوبي مدينة الشيخ زويد. وتشهد مناطق متفرقة في محافظة شمال سيناء هجمات ضد الجيش والشرطة والمدنيين، تبنت معظمها جماعة "أنصار بيت المقدس" التي أعلنت ولاءها لتنظيم داعش الإرهابي. ويشن الجيش المصري حملة أمنية وغارات جوية على مواقع ومخابئ لتنظيم أنصار بيت المقدس بمدينتي رفح والشيخ زويد. وتصاعدت وتيرة الهجمات في سيناء ومناطق مصرية أخرى منذ عزل الرئيس المنتمي إلى جماعة الإخوان محمد مرسي، في يوليو 2013، إثر مظاهرات شعبية حاشدة. سكاي نيوز
  19. قصة هذا الجاسوس قصة فريدة بالفعل فهي تجمع بين جنباتها الغرابة والطرافة والإثارة في وقت واحد.. هي قصة طفل مصري كان يرعى الأغنام ويقوم بتربية الدجاج في صحراء سيناء.. اندفع في طريق المخابرات العامة المصرية التي كانت وقتها تدير حربا من نوع خاص مع العدو الإسرائيلي بعد نكسة 1967حققت فيها انتصارات ساحقة لم يفق منها العدو إلا على انتصار اكبر في أكتوبر1973م.. الطفل صالح واحد من أبطال عالم الجاسوسية والمخابرات الذين خدموا وطنهم في الصغر والكبر فكما كان صالح وقتها اصغر جاسوس في العالم وأكبر من أذاق العدو الصهيوني مرارة الهزيمة، الآن هو يحتل موقعا حساسا في أحد الأجهزة الأمنية المصرية وكأنه أخذ على عاتقه خدمة الوطن وحمايته في الكبر والصغر. في العام 1968 وبينما تلقي النكسة بظلالها على الجميع وتعيش إسرائيل في زهو بأنها ألحقت الهزيمة بالجيش المصري، واحتلت شبه جزيرة سيناء، وأقامت الحصون والمواقع المنيعة بطول القناة وداخل الأراضي المصرية التي سيطرت عليها كانت هناك بطولات على الجانب الآخر أسفرت عن نتائج باهرة كانت في طي الكتمان إلى وقت قريب حتى تم الكشف عنها ومنها قصة الطفل المصري «صالح» أصغر جاسوس في العالم… فبينما كان مكتب المخابرات المصرية في شغل لا ينقطع لجمع المزيد من المعلومات عن العدو، وعدد قواته، ونوعية الأسلحة التي يمتلكها وطبيعة معيشة جنوده، والحراسات الليلية، وطبيعة حصونهم، كان «صالح» يعمل في جو الصحراء المحرقة على رعي الأغنام وتربية الدجاج محاولا الاحتماء بظل الكوخ الصغير الذي يقطنه والده الشيخ «عطية» وأمه «مبروكة علم الدين» وذلك بالقرب من بئر قليل المياه داخل سيناء. كان الطفل يداعب طفولته مع الأغنام والدجاج، ويتأمل الفضاء الواسع بخياله المتطلع إلى السماء، لم يسرح خياله إلى أن يكون علامة مضيئة أمام القوات المصرية وهي تعبر قناة السويس لتحقق النصر وترفع القامة العربية عاليا في كل مكان، ولم يفكر يوماً في أنه سيكون مساعدا للمخابرات المصرية خلف العدو الإسرائيلي، ويقوم بزرع أدق أجهزة للتصنت داخل مواقع الجيش الإسرائيلي ليصبح أصغر جاسوس عرفه التاريخ. تجنيد الطفل ظلت المخابرات تفكر في كيفية الحصول على المعلومات من خلف وداخل مواقع العدو، وكيف تحقق درجة الأمان العالية لمن يؤد هذا الغرض؟ وفي ظلمات الليل الدامس والرياح الشديدة تسلل ضابط مخابرات في ذلك الوقت ويدعى «كيلاني» إلى أرض سيناء، وكان متنكرا في زي أعرابي يتاجر في المخدرات، تحدى الضابط صعوبات الصحراء حتى وصل إلى بئر المياه، وأخذ يتناول جرعات منه، وشاهده والد الطفل صالح، وكعادة العرب ضايفه في كوخه الصغير، ودار حوار بين الضابط المتنكر في زي تاجر، وعطية والد صالح انتهى بتكوين صداقة، أراد الضابط تجنيد الأب لصالح المخابرات المصرية ولكن حدث أثناء استضافة والد صالح للضابط الذي كان حريصا في معاملاته وسلوكه حتى يتعود الأب عليه أن أقنعه أنه بانتظار عودة شحنته التجارية، وفي اليوم التالي ترك الضابط مجلس الأب عطية وأخذ يتجول حول بيته يتأمل السماء حتى وصل إلى الطفل وأخذ يداعبه حتى لا يشك الأب في سلوكه، وإثناء ذلك خطر ببال ضابط المخابرات المصرية أغرب فكرة وهي تجنيد الطفل صالح بدلا من الأب وتعليمه وتلقينه دروسا في التخابر، وكيفية الحصول على المعلومات من العدو الصهيوني، وأخذ الضابط يدرس هذه الفكرة مع نفسه خاصة أنه من الصعوبة الشك في طفل، كما أن الطفل نفسه يحمل روحا وطنية وهذا ما لاحظه الضابط، الذي ظل أياما معدودة ينفرد بالطفل بحذر شديد حتى استطاع تجنيده، وعندما اطمأن إليه وإلى قدرته على استيعاب ما طلبه منه، وقدرته على تحمل المهمة الصعبة قرر الرحيل. وبعدها اجتمع مع والد الطفل على مائدة الطعام و شكره على استضافته ثم طلب الرحيل لتأخر قافلته التجارية، وعندما ذهب ليقبل الطفل اتفقا سويا على اللقاء عند صخرة بالقرب من الشاطئ. السر في الدجاجة كان اللقاء الأول عند الصخرة لقاء عاصفا فقد تأخر الطفل عن الموعد واعتقد الضابط أن جهده قد ضاع، ولكن من وقت لآخر كانت الآمال لا تفارق الضابط في الحصول على أسرار مواقع العدو، كانت الثواني تمر كأنها سنوات مملة حتى ظهر من بعيد جسد نحيف لقد كان الطفل «صالح» الذي جاء يبرر تأخيره بأنه اختار الوقت المناسب حتى لا يلمحه أحد، كان الطفل يعرف أن مهمته صعبة، ودوره خطير، وأن حياته معلقة على أستار أي خطأ يحدث، تلقى الطفل بعض التعليمات والإرشادات التي تجعله في مأمن وذهب ليترك الضابط وحيدا شارد الفكر يفكر في وسيلة تسمح «لصالح» بأن يتجول في مواقع الإسرائيليين بحرية كاملة حتى جاء اليوم التالي لموعد اللقاء مع الطفل صالح الذي كان يحمل معه بعض البيض من إنتاج الدجاج الذي يقوم بتربيته وما أن شاهد الضابط الطفل حتى صاح وجدتها أنها الدجاجة التي ستمكنك من الدخول إلى مواقع العدو بدون معاناة أو شك فيك، إنها الدجاجة مفتاح السر لم يع الطفل شيئا، واندهش لصراخ الضابط الذي كان دائما هادئا، وجلسا على قبة الصخرة ليشرح له الفكرة التي ستكون الوسيلة لدخوله مواقع العدو والحصول على المعلومات بدون صعوبة أو شك في سلوكه. صداقات تركزت الفكرة في قيام «صالح» ببيع البيض داخل المواقع للجنود الإسرائيليين، وبالفعل تمت الفكرة بنجاح وبدأ الطفل يحقق صداقات داخل المواقع ومع الجنود لقد كان صديقا مهذبا وبائعا في نفس الوقت، وكان يبيع ثلاث بيضات مقابل علبة من اللحوم المحفوظة أو المربى، وداومت المخابرات المصرية على الاتصال به وتزويده بما يحتاج من البيض لزيارة أكبر قدر من المواقع حتى يمكن جمع المعلومات منها. وبعد شهر تقريبا بدأت مهمة الطفل في جمع المعلومات بطريقة تلقائية من خلال المشاهدة والملاحظة وبعد أشهر معدودة جذب عددا من الجنود لصداقته فكان يجمع المعلومات بطريقته البريئة من خلال الحديث معهم، كان في كل مرة يحمل مجموعة قليلة من البيض يبعها ثم يعود إلى منزله يحمل مجموعة أخرى إلى موقع آخر تعود على المكان وتعود عليه الجنود حتى أنهم كانوا يهللون فرحا حينما يظهر. ومع الأيام تكونت الصداقات واستطاع الطفل التجول بحرية شديدة داخل مواقع العدو بدون أن يحمل معه البيض كان يتعامل بتلقائية شديدة وبذكاء مرتفع لم تكن أبدا ملامحه تظهر هذا الذكاء، وظل يداعب الجنود، ويمرح معهم ويمارس الألعاب معهم، يستمع لما يقولون وكأنه لا يفهم شيئا وما أن يصل إلى الضابط حتى يروي له بالتفاصيل ما سمعه من الجنود، وما شاهده في المواقع بدون ملل. معلومات قيمة وبعد أربعة أشهر بدأ حصاد الطفل يظهر في صورة معلومات لقد استطاع أن يقدم للمخابرات المصرية ما تعجز عنه الوسائل المتقدمة، وتكنولوجيا التجسس وقتذلك. فقد نجح في التعرف على الثغرات في حقول الألغام المحيطة لأربعة مواقع مهمة بها المدافع الثقيلة بالإضافة إلى مولدات الكهرباء، ووضع خزانات المياه، وبيان تفصيلي عن غرف الضباط، وأماكن نوم الجنود وأعداد الحراسة الليلية، وكل التفاصيل الدقيقة حتى الأسلاك الشائكة، وكان يستطيع الطفل رسمها، ومع تعليمات ضابط المخابرات استطاع الطفل التمييز بين أنواع الأسلحة ظل الطفل يسرد للمخابرات ما يحدث داخل المواقع من كبيرة وصغيرة وبناء على ما تجمعه المخابرات من الطفل ترسم الخطط المستقبلية لكيفية الاستفادة القصوى من الطفل مع توفير أكبر قدر من الأمان والرعاية له. مضايقات كثيرا ما كان يتعرض الطفل أثناء احتكاكه بالجنود الصهاينة للمضايقات والشتائم وأحيانا الضرب من بعضهم لكن دون شك فيه، وكان ضابط المخابرات المصرية «كيلاني» يخفف عنه الآلام، ويبث فيه روح الصبر والبطولة وكان أصدقاؤه من الجنود الإسرائيليين أيضا يخففون عنه الآلام، وينقذونه من تحت أيدى وأقدام زملائهم، وكان من أبرز أصدقاء الطفل «صالح» ضابط يهودي من أصل يمني يدعى «جعفر درويش» من مواليد جيحانه في اليمن وكان قائداً للنقطة 158 المسماة بموقع الجباسات، ظل الطفل يتحمل مشقة المهمة حتى جاء شهر سبتمبر 1973 قبل الحرب بشهر واحد. وبعد اختباره في عملية نفذها الطفل بدقة عالية قام ضابط المخابرات المصرية بتزويد الطفل بقطع معدنية صغيرة، وتم تدريبه على كيفية وضعها في غرف قادة المواقع التي يتردد عليها وطريقة لصقها من الوجه الممغنط في الأجزاء الحديدية المختفية كقوائم الأسرة وأسقف الدواليب الحديدية، وكانت هذه العملية مملوءة بالمخاطر والمحاذير، وكان هناك تردد من قيام الطفل بها حتى لا يتعرض للمخاطرة، ولكن الطفل رغب في القيام بهذه المهمة وذهب وترك الضابط في قلق شديد. قلق وحيرة كانت تراوده الظنون التي لا تنقطع، ظل الضابط ناظرا إلى السماء لا يستطيع الجلوس في مكان حتى قاربت الشمس على المغيب فزاد القلق والحيرة والتساؤل: هل تم القبض على الطفل؟ لابد أنه يذوق ألوان العذاب الآن وما العمل؟ وكيف الخلاص إذا تم اكتشاف الطفل؟ كيف يمكن تخليصه من هذا العدو الصهيوني؟ ووسط هذه التساؤلات ظهر الطفل ليغمر وجه الضابط فرحة لا يمكن تصورها. لقد عاد بكامل صحته حاملا لعلامة النصر واستطاع إنجاز أصعب عملية في حياته ليسجل التاريخ اسمه، لقد مكنت العملية الأخيرة التي قام بها الطفل باقتدار المخابرات المصرية من الاستماع من خلال هذه القطع المعدنية التي بداخلها جهاز إرسال دقيق إلى كل ما يدور داخل حجرات القيادة من أحاديث وأوامر من كيفية التعامل مع هذه المواقع أثناء العبور، كما استطاع المصريون التعامل مباشرة أثناء المعركة مع هذه المواقع بتوجيه إنذارات إليهم للاستسلام. كل هذا ولم يكشف الضابط في زيه الإعرابي عن شخصيته للطفل وقبل الحرب بعشرين يوما وصدرت الأوامر من المخابرات المصرية بنقل الطفل وأسرته إلى القاهرة، ولم يكن الأمر سهلا خاصة فقد نقل صالح وعائلته من الصحراء إلى القناة وتم عبورهم للقناة ومنها إلى «ميت أبو الكوم» حيث كان الرئيس الراحل محمد أنور السادات في استقبالهم وبعد أيام من نصر أكتوبر أدرك الطفل صالح مدى أهمية ما قام به من أعمال خارقة ساهمت في انتصارات أكتوبر ودخل صالح مبنى المخابرات المصرية فوجد الإعرابي المهرب مرتديا زيا مدنيا لتملأ الدهشة وجه الصغير، ويقوم الضابط «كيلاني» برعايته في التعليم ويدور الزمان ليجلس الطفل مكان «الرائد كيلاني» على مقعده وفي غرفته http://www.group73historians.com/
×