Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'معلومات'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 32 results

  1. نبدأ بأذن الله بصور من صندوق الملك توت عنخ أمون ويتميز الصندوق بصور مميزة للغاية عن طرق قتال الجيش المصري القديم وقد أضفت بعض الشرح لتلك التكتيكات العجلة الحربية المصرية كان يقودها في الغالب فردين مقاتلين. الفرد الأول كان من الممكن أن يربط الرسن حول الجزء الأوسط من جسده حتي يستطيع توجيه الحصانين بدون استخدام يديه بتحريك وسط جسده حتي يحرر كلتا يديه لأستخدامهم في المعركة . الفرد الثاني كان يستطيع حمل الترس بواسطة حزام يثبت طرفيه بالعرض علي طرفي الترس محررا كلتا يديه لأستخدام مختلف الأسلحة في المعركة.العجلة الحربية المصرية كانت لا تصطدم مباشرة بخطوط العدو بل تلتف حوله وتحاصره وتطلق السهام عليه حتي ينهار ثم يأتي أفراد المشاه للأجهاز علي العدو . تحكم جندي مشاه المصري القديم بالترس (ترس مقعر مصنوع من الخشب مستطيل بقمة دائرية ويغطي الترس بطبقة من الجلد المقسي أو البرونز) بمقبض رأسي وحمل الترس بواسطة حزام يثبت طرفي الحزام بالعرض علي طرفي الترس مما مكنه من جعل الترس ينزلق علي أي جانب من جسده (الأمام/الخلف/الجانبيين) بواسطة حركة ألتفافية بسيطة من نصف جسده الأعلي مما مكن المصري من استخدام كلتا يديه في المعركة (كمثال من الممكن أن يحرك المصري ترس العدو من مكانه سواء بيد واحدة أو بسيف الكوبيش أو بالفأس الحربية ثم طعن العدو بالسلاح في اليد الأخري أو جعله حر في قيادة العجلة الحربية أو ركوب الخيل) بدون خسارة حماية الترس الذي يصل طوله ل3 أقدام وعرضه قدمين موفرا حماية من أعلي الرقبة الي اسفل عظام الحوض . ارتدي المصري درع يتكون من طبقات متعددة من الكتان والجلود المقساة . استخدم المصريون السيف المستقيم و سيف الكوبيش (سيف منجلي برأس مدبب مما جعل السيف مناسب للقطع أو الطعن ومزود ايضا بخطافين لتحريك ترس العدو) والفأس الحربية ورمح طوله متر ونصف . ارتدي المصريون خوذ ذات قمة دائرية مصنوعة من البرونز ومغطاة بالزي الرأسي المصري القديم المميز المصنوع من الكتان . الأحذية المصرية القديمة كانت مصنوعة من القش . تدرب المصري علي الفنون القتالية كالمصارعة والملاكمة . قاتل المصريون في صفوف من جدار التروس . د/علاء . Egyptian Chariot was ridden by 2 warriors .1st one sometimes tied rein around his waist so he can drive and direct the two horses by movements of his waist and use both hands freely in battle. 2nd one sometimes carried shield by guige so he can also use both hands freely in battle . The Egyptian Infantry hold shield (concave rectangular wood with rounded top covered by leather or bronze)by vertical handle and carried it by horizontal guige allowing the soldier to slide shield on any side of his body (back/side/front) by simple twisting movement of upper half of his body to use both hands in battle (as example pushing shield of enemy by hand or axe or khopesh and in same time by weapon in other hand stabbing enemy in gap created or driving horse or chariot) without losing protection of shield protecting Egyptian from highest point of neck to lowest point of pelvic bones (L 3 ft , W 2 ft).The Egyptian armor consisted of multiple layers of linen and leather armor . Egyptians used Straight swords & khopesh (sickle sword with stabbing point so sword was suitable to both stab and slash in addition to hooks which used to hook and pull down shield of enemy then stab),battle axe and spear(150 cm length).Egyptian Helmet was rounded top and made of bronze and covered by unique ancient Egyptian headdress. The Egyptian Shoe was made of straw. The Egyptian Soldiers fought into Lines of Shield Wall and learned Fighting Arts like Wrestling and Boxing. Dr\Alaa
  2. 14:41 2018-2-1 كشفت شركة الاستخبارات العالمية الخاصة "أوكسفورد أناليتيكا"- التي تقدم خدماتها لأكثر من 50 حكومة، لمؤسسها ديفيد يونج، عن معلومات جديدة حول مقتل جوليو ريجيني في القاهرة. وأشارت الشركة إلى أن التقارير التي ظهرت بعد عامين على مقتل جوليو ريجيني، كانت مُضلِّلَة حيث أعاقها البريطانيون لفترة طويلة، ولم يتم التركيز على القضية إلا في اتجاه المصريين، وهو التوجه الخاطئ، ومن ثم لم تؤد التحقيقات إلى نتائج ملموسة. وتقول الشركة- في تقريرها- "كما نفعل عادة في تحقيقاتنا، تابعنا الخيوط كلها وسألنا سؤالا مهمًّا، من المستفيد الحقيقي من قتل ريجيني؟"، ووجدنا أن دور كل من الأستاذتين الأكاديميتين مها عبد الرحمن بكامبريدج، ورباب المهدي بالجامعة الاميركية، لا يزال غامضا". وتابعت الشركة في تقريرها الاستخباراتي الخاص: "ساهمت جامعة كامبريدج نفسها بإعاقة التحقيقات حيث أغلقت الأبواب أمام المحققين، ولم تُسهِّل الحصول على شهادة مها عبد الرحمن- المرأة التي أرسلت الباحث الإيطالي لمصر؛ ليقوم بأسئلة بحثية في صالح جماعة الإخوان، وبعد تحليل المعلومات؛ وجدت الشركة أن جامعة كامبريدج هي الموضوع الرئيسي للقصة، حيث أنها من بين المؤسسات التي تُقدِّم المنح الدراسية الدولية عبر مؤسسات المجتمع المفتوح الذي يموله جورج سوروس- الممول الرئيسي لثورات الربيع العربي والثورات الملونة- حيث تم منح "ريجيني" منحة بحوالي 10 آلاف جنيه إسترليني، وهي التي تسببت في مقتله". وأوضحت الشركة "أن الجامعة كانت هي المسؤولة، حيث سمحت للأستاذة رباب المهدي، أستاذ مشارك في العلوم السياسية بالجامعة الاميركية في القاهرة، أن تكون المرجع الرئيسي لريجيني في العاصمة المصرية، وهي المعروفة بميولها الإخوانية، وكانت رباب المهدي قد حصلت على منحة دراسية من مؤسسات المجتمع المفتوح في عام 2010، وهو الأمر الذي لا يعد من قبيل الصدفة، حيث بدأ الربيع العربي في مصر في كانون الأول من العام نفسه"، مضيفة "أن رباب المهدي مرتبطة بمؤسسات المجتمع المفتوح؛ بفضل التمويل التي تلقته من مؤسسة سوروس". وعن مها عبد الرحمن، تقول الشركة: "إن السلطات الإيطالية استجوبت أخيرا مها عبدالرحمن- في كانون الثاني 2018- بعد عامين من الصمت، موضحة أنها قبل انضمامها إلى الجامعة الإنكليزية المرموقة- كانت أيضا أستاذا مشاركا في علم الاجتماع في الجامعة الاميركية بالقاهرة، وهي أيضا كانت مرتبطة بمؤسسات المجتمع المدني المفتوح الذي يموله سوروس". وتربط الشركة في تقريرها الاستخباراتي "بين رباب المهدي ومها عبد الرحمن ومؤسسات خارجية"، مشيرة إلى أن المُحرِّض الرئيسي على قتل ريجيني؛ هو من حفّز الحكومة الإيطالية على سحب سفيرها من القاهرة فورا، واتهم السلطات المصرية بقتل ريجيني، مما أدى إلى قطع جميع العلاقات الدبلوماسية مع مصر، دون أي دليل. (روسيا اليوم) http://www.lebanon24.com/articles/1517484550988947100/
  3. بدأت الصين العام الماضي بتشييد حاملة طائراتها الثالثة فى حوض بناء السفن في شنغهاي، وفق ما أفادت به صحيفة South China Morning Post نقلا عن مصادر عسكرية صينية. وقال مصدر عسكري صيني إن "العمل جار في الوقت الراهن في تحضير هيكل السفينة ومن المتوقع أن يستغرق ذلك حوالي عامين" ولذلك لا يزال من السابق لأوانه الحديث عن موعد إنزال الحاملة الثالثة إلى المياه. وفي وقت سابق ذكرت نفس الصحيفة، أن حاملة الطائرات الجديدة قد تنجز مع حلول عام 2021 . مصدر www.scmp.com/frontpage/international وتحاول الصين إنشاء أسطول بحري قادر على العمل في مختلف مناطق المحيطات العالمية بهدف ضمان الأمن القومي الصيني. ولكن القوات البحرية الصينية تمتلك في الوقت الراهن فقط حاملة طائرات واحدة – "لياونينغ" التي تم تشييدها على أساس الطراد السوفيتي "فارياغ" الذي اشترته الصين من أوكرانيا في عام 1998. وبدأ العمل في تحويله إلى حاملة طائرات بحوض بناء السفن في مدينة داليان الصينية عام 2005. وشهدت السفينة أول اختبارات بحرية في أغسطس 2011 ودخلت في عداد القوات البحرية الصينية في سبتمبر 2012، وفي نوفمبر 2012، تم الإعلان عن أول تجربة ناجحة لهبوط مقاتلة من طراز J-15 على ظهر هذه السفينة. صورة للحاملة الاولي الصينية بعد دخولها خدمة فعلية لياونينغ" ----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- وفي أبريل من العام الماضي، دشنت الصين وأنزلت إلى المياه حاملة طائراتها الثانية هيا الحاملة CV001A التي كانت بالكامل من إنتاجها الوطني. ويتوقع أن تدخل هذه الحالملة الثانية الخدمة الفعلية في وقت لاحق من العام الجاري. وذكرت المصادر أن حوض بناء السفن Shanghai Jiangnan Shipyard Group نال الموافقة على بدء العمل في بناء السفينة الثالثة الجديدة بعد الدورة الدورية السنوية للبرلمان الصيني في مارس من العام الماضي. أطلقت الصين رسميا الأربعاء حاملة طائرات ثانية وهيا الحاملة CV001A, التابعة لها وذلك في احتفال لمناسبة نقل الحاملة إلى المياه، حسبما ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا". وهذه السفينة تعد الأولى التي يتم تصنيعها بالكامل في الصين. وتملك بكين حاملة طائرات أخرى هي "لياونينغ" التي بنيت في الاتحاد السوفيتي. ووفقا لـ"رويترز"، فأنه من غير المتوقع أن تدخل حاملة الطائرات، التي صممت في الصين وبنيت في ميناء داليان بشمال شرق البلاد، الخدمة قبل العام 2020. وجرت مراسم إنزال السفينة بحضور نائب رئيس المجلس العسكري المركزي الصيني، الجنرال فان تشانغلونغ. وكان من المتوقع إنزال السفينة إلى الماء يوم 23 نيسان/أبريل، ولكن تم تأجيل المراسم.CV001A, first indigenous Chinese (PLAN) aircraft carrier launched, took just 5 yrs 3 mnths for completion pic.twitter.com/SGZY1glbwF يذكر، أن بناء أول حاملة طائرات محلية الصنع، بدأ في الصين في تشرين الثاني/نوفمبر عام 2013. ويبغ طولها 315 مترا وعرضها 75 مترا والوزن 70 ألف طن، والسرعة 31 عقدا بحريا. وذكرت السلطات الصينية أن حاملة الطائرات قادرة على حمل 36 مقاتلة من نوع "جي 15". والإعلان الذي نشرته وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) ترددت بشأنه أنباء كثيرة من قبل حيث نشر محللون عسكريون أجانب ووسائل إعلام صينية على مدى شهور صورا التقطتها الأقمار الصناعية وقصصا إخبارية بشأن تطوير حاملة الطائرات الثانية. ويأتي تدشين حاملة الطائرات عقب احتفال الصين يوم الأحد بالذكرى 68 لتأسيس البحرية الصينية ووسط تصاعد التوتر مجددا بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة بسبب البرامج النووية والصاروخية لبيونغ يانغ. https:///world/201704261023696944-الصين-حاملة-طائرات/
  4. كثيرون لا يعرفون اسم يشاي أفيرام، وهو الطيار الإسرائيلي الذي نجا بعدما انفجرت إحدى حمم المتفجرات فوق مخيم المية ومية للاجئين الفلسطينيين، بالقرب من طائرته الفانتوم المقاتلة، في العام 1986. ما أصاب أحد أجنحتها، فتمكنت القوات الإسرائيلية من إنقاذه، فيما وقع رون آراد في أسر حركة أمل. الطيار رون اراد كشفت مصادر أمنية في تل أبيب، أن معلومات جديدة حول مصير الطيار الإسرائيلي، رون أراد، الذي كان قد وقع في الأسر في لبنان، قبل نحو 30 عاما، قد توفي في بداية أسره، وليس كما كان يعتقد سابقا، وأن وفاته كانت طبيعية بعد إصابته بمرض جلدي عضال. وقالت المصادر إن تقريرين جديدين أعدتهما أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية ذات الشأن جهاز المخابرات الخارجية (الموساد)، وشعبة الاستخبارات العسكرية (أمان)، التابعة للجيش الإسرائيلي، ونُقلا إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، توصلا إلى استنتاج جديد، بأن الطيار الإسرائيلي، رون أراد، المفقود منذ عام 1986 مات في السنوات الأولى له في الأسر، وربما في السنة الثانية، بخلاف توقعات سابقة بشأنه. وقد كانت الفرضية السائدة في إسرائيل بشأن أراد، تقول، إنه وقع بيدي حركة أمل، ومن ثم نقل إلى أيادٍ إيرانية، ولم يعرف حتى اليوم، كم قضى هناك. لكن التقريرين اللذين استندا إلى معلومات جديدة في السنتين الأخيرتين، نفيا هذه الفرضية، وتوصلا إلى الاستنتاج بأن أراد مات عام 1988، أي بعد سنتين من أسره. وأن سبب وفاته هو إصابته بمرض جلدي خطير. وجاء في التقريرين، أن طائرة أراد، وهي من طراز «فانتوم»، كانت قد قذفت حمم المتفجرات على مخيم المية ومية الفلسطيني للاجئين بالقرب من بلدة صيدا اللبنانية في حينه، فانفجرت إحداها في الجو بالقرب من الطائرة نفسها، وأصابت أحد أجنحتها. فبادر أراد إلى الهبوط الاضطراري بالمظلة، سوية مع الطيار الآخر، يشاي أفيرام. وقد تمكنت القوات الإسرائيلية من إنقاذ الطيار أفيرام، لكنها لم تنجح مع أراد. وحسب اللجنة السرّية الخاصة، التي كانت قد شُكلت برئاسة رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية حينذاك، الجنرال أهرون زئيفي - فركش، فإن حركة «أمل» اللبنانية هي التي أسرت رون أراد، في السادس عشر من شهر أكتوبر (تشرين الأول) من عام 1986. وقد طلب رئيس الحركة، نبيه بري، يومها، إبرام صفقة يتم بموجبها إطلاق سراح أراد مقابل إطلاق سراح جميع الأسرى والأسيرات العرب في السجون الإسرائيلية. لكن حكومة إسحاق رابين رفضت الطلب. فقام ضابط الأمن لحركة أمل آنذاك، الشيخ مصطفى الديراني، بالانسحاب من الحركة، وأخذ رون أراد معه واحتفظ به في منزله في النبي شيت. وفي ليلة 4 - 5 من مايو (أيار) 1988، اختفت آثار رون أراد من المنزل المذكور. ومنذ ذلك الوقت لم يُعرف مصيره. وأشارت التقديرات الإسرائيلية، بأن الديراني سلّم أراد للإيرانيين مقابل مبلغ مليون دولار. وقد حاولت إسرائيل بمختلف وسائل الضغط العسكري والجهود الدبلوماسية إطلاق سراح أراد، ولم تفلح، وخطفت الديراني نفسه. وكانت تستغرب سبب عدم تحمس ما يسمى «حزب الله» أو إيران أو أمل بالتفاوض الجاد على أراد، ولكنها - وفقا للتقريرين المذكورين، وجدت حلا جزئيا لهذا اللغز. وهو أن أراد توفي من المرض. ولم يعد هناك ما يفاوضون عليه. وقد وصلت هذه المعلومات الجديدة من لبنان وسوريا، حسب المصادر الأمنية، لكنها رفضت الإفصاح عن تفاصيل ذلك. وقد قام يشاي، الذي رقي إلى رتبة مقدم، برحلته التجارية الأخيرة في الأسبوع الأول من شهر تشرين الأول 2017 على متن طائرة بوينغ 737 التابعة لشركة الطيران الإسرائيلية EL AL، وهي أكبر شركة طيران إسرائيلية، وتتخذ من مطار بن غوريون مركزاً لعملياتها. وسيواصل أفيرام العمل في هذه الشركة مدرباً. أفيرام، الذي خدم لسنوات في سلاح الجو الإسرائيلي ويبلغ من العمر اليوم 65، روى لصحيفة يديعوت أحرونوت بعضاً مما حدث فوق جنوب لبنان، في العام 1986، واضطراره إلى الهبوط بالمظلة مع رون آراد، بعدما تعرضت طائرتهما للنيران. بعد سقوط المقاتلة، يقول أفيرام، "كنت على يقين من أنني فارقت الحياة. سمعت صوت صدمة كبيرة، ثم لم أتمكن من رؤية أي شيء". ويُعيد ما قاله في كتاب G-Suit، من تأليف ميراف هاليبرين وأهارون لابيدوت، "شعرت بأنني آخذ في التفكك والتبخر. لم أكن خائفاً. كان هناك شيء أو شخص ما يسحبني، ودهشتني رؤية أنني عالق بمظلة". بعدما تدلى من المظلة، سقط أفيرام في وادٍ، حيث اختبأ بين شجيرات التوت منتظراً عملية إنقاذه. "شاهد المسلحون مكان سقوطي وبدأوا النزول من كل الاتجاهات. ثم أطلقوا النار على الأشجار حيث كنت مختبئاً، وتابعوا عملية التقدم أكثر فأكثر. وفي نهاية المطاف كانوا على بعد أقل من مئة متر". مع ذلك، تمكن فريق الإنقاذ التابع للجيش الإسرائيلي بسبب وجود عميل اسرائيلي ضمن كتائب امل اللبنانية قام باعطائهم الاحداثيات لا تزال الظروف المحيطة بوفاة آراد لغزاً. ففي العام 2005، تمكنت المخابرات الإسرائيلية من الحصول على معلومات "دقيقة" تفيد بأن آراد توفي في لبنان، وعلى الأرجح بسبب مرض عضال، بين العامين 1995 و1997. لكن، في الآونة الماضية، وفق يديعوت، قال لبناني متهم بالتعاون مع إسرائيل للمحكمة العسكرية إن آراد توفي في لبنان في العام 1988 بعد تعرضه للضرب والتعذيب. وانتشرت سابقاً روايات بأن آراد قُتل على يد خاطفيه في 3 أيار 1988 أثناء عملية للمظليين الإسرائيليين استهدفت حزب الله في بلدة ميدون في البقاع الغربي على السفح الشرقي للسلسلة الغربية، أو أنه قُتل عندما حاول الفرار.
  5. تعتبر طائرة Wing Loong غير المأهولة نسخة جيدة عن طائرة “أم كيو-9 ريبير” (MQ-9 Reaper) الأميركية وهي توفر خدمات المراقبة والضرب الدقيق للأهداف الأرضية على مدى 4000 كلم في 20 ساعة مع حمولة فتاكة تقدر بـ 200 كلغ من المعدات والأسلحة. هذا وقد تم تجربة تلك الطائرات على مدى أشهر عدّة وقد نجحت في اختباراتها، وتتمكن الطائرات من حمل اثنين من مطابقة صواريخ جو-أرض، في حين تتميز بقدرتها على إصابة الأهداف المتحركة بدقة وسهولة وفاعليتها قوية والنتائج منها ممتازة. بما في ذلك محركها الصيني الصنع الذي يتمتع بقدرات دفع قوية، إلى جانب عملية التوسيع الشامل لهيكلها، وتحسين نظامها الهوائي وسرعتها وإستمرارية التحليق، وهو ما يجعلها أكثر قدرة على التأقلم مع بيئات أكثر تعقيداً. كما شهدت الأنظمة والمنشآت التي تحتويها الطائرة تطوراً واضحاً، سواء على مستوى العدد أو الآداء أو الدقة. وبصفتها إحدى نجوم الصناعة العسكرية الصينية، تعد مقاتلة إي لونغ “صديقاً قديماً” للعسكريين، ووفقاً لـلمصمم العام للطائرة لي إي دونغ، فإن المقاتلة إيلونغ باتت تمتلك في الوقت الحالي سلسلة من الأصناف، بما في ذلك، إيلونغ-1 التي حققت عدة صفقات داخل وخارج الصين، وإجتازت إختبارات الحروب بإمتياز. ويشير المطلعون إلى أن مقاتلات إيلونغ-1 قد شاركت في عدة حروب حقيقية خارج الصين، وتراكمت لديها عشرات الآلاف من ساعات الطيران، وهو مايعكس قدراتها القتالية القوية. وعلى أساس إيلونغ-1، قامت الصين بتطوير مقاتلات إيلونغ-1 دي، ويستعمل هذا الصنف من المقاتلات جسدا مصنوعا من مواد مركبة، كما أدخل تطويرات جديدة على نظام المحرك، ومن المتوقع أن تجري هذه المقاتلات أول تجربة طيران خلال العام القادم. يُشار إلى أن الصين وقّعت عقداً مع دولة أجنبية لتزويدها بطائرات من دون طيار من طراز “وينغ لونغ” (Wing Loong) من إنتاج مجموعة صناعة الطائرات “تشنجدو”، في صفقة تعدّ الأعلى الأعلى في تاريخ الصناعة العسكرية الصينية، في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.
  6. :1d018532cefc652f26c81b071ba86256: موضوع عن الـ (F-16) المصرية "عماد الأسطول الجوى" :1d018532cefc652f26c81b071ba86256: :b0202: الطرازات المختلفة للطائرة (F-16) في القوات الجوية دون الـ (F-16 BLOCK-52) :b0202: 1 - مازالت الـ (F-16) تخضع للعديد من التعديلات والتطويرات للوصول إلى أفضل إستخدام و تحقيق الكفاءة المطلوبة لتنفيذ المهام بإستخدام أحدث ما وصل إلية العلم الحديث من تكنولوجيا متقدمة و هناك ثلاثة طرازات للطائرة (F-16) ضمن التشكيل القتالي للقوات الجوية و هي : ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ أ- الطائرة (F-16 A/B BLOCK-15) .دخلت الخدمة سنة (1982) وتم خضوعها للعديد من التطويرات الشاملة . ب- الطائرة (F-16 CD BLOCK-30) دخلت الخدمة سنة (1985) وتم خضوعها للعديد من التطويرات الشاملة . ج- الطائرة (F-16 CD BLOCK-40) دخلت الخدمة سنة (1991) وتم خضوعها للعديد من التطويرات الشاملة . د- الطائرة (F-16 BLOCK-52) دخلت بعد (2010) على عدة مراحل وهى الأحدث حالياََ فى إسطول الـ (FALCON) المصرى . ""لن نتحدث عنه"" . (( المواصفات العامة للـ "F-16 BLOCK 15/30/40" )) أ - أقصى سرعة (2.1) ماخ و أقصى إرتفاع (55000) قدم . ب - وزن الإقلاع (37500) رطل و وزن الهبوط (2700) رطل . ج - مسافة الإقلاع (1200) قدم و مسافة الهبوط (3300) قدم . د - نقاط التحميل هى (9) نقاط تحميل و يصل معامل الحمل إلى (9) معامل حمل . و - مدة البقاء في الجو تصل حتى (150) دقيقة دون إعادة ملئ (REFEULLING). 2 - الخصائص التكتيكية للطائرة (F-16) متعددة المهام (MULTI-ROLE) : أ - القدرة العالية على المناورة : ## يوجد بالطائرة نظام تحكم كهربائي لتحقيق سرعة الإستجابة من خلال نظام ألي يقوم بتحقيق أقصى إستفادة من الإمكانيات و أقصى معامل حمل طبقا لتحميل الطائرة و سرعة و إرتفاع الطيران و و يمكن قياس مدى قدرة الطائرة (F-16) على المناورة من خلال الأتى : (1) معدل عالي لتغير الدرجات بالنسبة للزمن على المستوى الأفقي بمعامل حمل يصل إلى(9) معامل حمل مما يقلل نصف قطر الدوران للطائرة. (2) معدل عالي في كسب أو فقد الإرتفاع حيث أن نسبة قوة دفع لمحرك بالنسبة لوزن الطائرة تصل إلى (1:1) . (3) سرعة عالية تصل إلى ضعف سرعة الصوت (2.05) ماخ . (4) سقف عملي عالي يصل إلى (55000) قدم تقريبا . ب - القدرة العالية على المناورة تحقق ما يلي : (1) المفاجأة و بالتالي إمكانية الحصول على المبادأة أثناء تنفيذ المهام القتالية . (2) تهيئة أنسب الظروف لإتخاذ الوضع المناسب لإستخدام التسليح ضد طائرات العدو في الجو أثناء القتال المتلاحم. (3) زيادة كفاءة التغلب على وسائل الدفاع الجوي المعادي وذلك بتقليل زمن تعرض الطائرات لمنطقة التدمير . (4) صعوبة إكتشاف و تتبع الطائرات راداريا و خاصة على الإرتفاعات المنخفضة . (5) إمكانية تفادي الصواريخ المضادة للطائرات و كذا إمكانية التخلص من المعركة . (و) إمكانية إعتراض الأهداف الجوية على الإرتفاعات المختلفة . ﺟ - مدة البقاء في الجو و مدى العمل : ## تتميز الطائرة بحمل كميات كبيرة من الوقود و التسليح بالإضافة إلى معدل الإستهلاك المنخفض للوقود مما يؤدي إلى زيادة مدة بقائها في الجو و كذلك زيادة مدى العمل لها كالأتي : (1) القدرة على البقاء في الجو بدون إعادة ملئ لمدة تزيد عن (3) ساعات . (2) إمكانية التزويد بالوقود في الجو و تحقق الأتي : (أ) القيام بمهام الحماية من وضع الإستعداد الجوي لفترات زمنية طويلة . (ب) إمكانية تنفيذ مختلف المهام في المديات المختلفة و دون الحاجة لإعادة تمركزها . د - القـــــــيادة و الـــــــرؤية : (1) يوفر نظام التحكم على أسطح قيادة الطائرة إستجابة سريعة و دقة عالية لأداء الطيار حيث إنة يعمل بواسطة حاسب إلكتروني أو ما يسمى (FLCC) يستقبل أوامر الطيار من خلال عصا القيادة على شكل إشارات كهربية و بناء عن هذة الأوامر يقوم الحاسب بتحريك أسطح القيادة مما يؤدي إلى تنفيذ المناورة المطلوبة بدقة عالية و في زمن قياسي . (2) تتميز كابينة القيادة بتصميم إنسيابي فقاعي و زاوية المقعد (30) درجة للخلف و كذلك وضع العدادات بحيث يتوفر للطيار أقصى مجال للرؤية و أفضل مناخ لأداء عملة كما تتميز الكابينة بوجود جهاز العرض العلوي أو الـ (HUD) والذى يمكن الطيار من خلالة متابعة المعلومات الملاحية و معلومات التنشين و الإطلاق على الأهداف المعادية مما يتيح للطيار تنفيذ مهامة دون الحاجة للنظر للعدادات داخل الكابينة بأستمرار . ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 2 - بالنسبة للإقلاع و الهبوط يمكننا أن نشرح التـــالى : ## فبالرغم من تأثر مسافة الإقلاع و الهبوط بعوامل كثيرة مثل وزن الطائرة و سرعة الريح و إتجاهه و لكن تتميز الطائرة (F-16) بخاصية الإقلاع و الهبوط في مسافات قصيرة حيث يمكن أن تقلع في مسافة (1200) قدم فقط و الهبوط في مسافة (3300) قدم . ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 3 - أمــــا إذا تكلمنا عن الحمولة فهى للحقيقة متنوعة ومناسبة على الرغم من منع بعض الذخائر عن "مصر" : ## للحقيقةتتميز الطائرة (F-16) بوجود (9) نقاط تحميل الخارجي بإجمالي وزن (16000) رطل كما تتميز بتنوع التسليح حيث يمكن تحميلها بتسليح متنوع من صواريخ "جو/جو" و صواريخ وقنابل "جو/أرض" و صواريخ "جو/بحر" خلال الطلعة الواحدة . ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 4 - أما إذا ما تكلمنا عن إعادة الملئ بالوقود والتسليح : تتميز الطائرة (F-16) بإمكانية إعادة ملئها بالوقود و التسليح في زمن قصير يحقق تنفيذ مهام المقاتلات و المقاتلات القاذفة بالكفاءة المطلوبة . :b0202: :b0202: :b0202: (( الإمكانيات الفنية والإلكترونية للطائرة (F-16) المصرية )) 1 - بالنسبة أجهزة الطيران أو الـ (AVIONICS) : ( أ ) تمتلك الطائرة (F-16) أجهزة إلكترونية حديثة وجيدة تمكنها من تنفيذ مهامها القتالية في جميع الأجواء و الظروف الجوية و هذة الأجهزة توفر للطيار معلومات دقيقة و فورية تساعدة على إتخاذ القرار السليم و بالتالى ويستطيع الطيار التحكم في تلك الأجهزة بسهولة و يسر كبير من خلال عصا القيادة و ذراع الخانق . (ب) بالنسبة لجهاز الرادار وهو الأهم طبعاََ هو من طراز (AGP-68) و هو جهاز رادار نبضي دوبلر (DOPPLER) متعدد الأنماط يعمل بالموجات الكهرومغناطيسية يستخدم في كشف وتتبع الأهداف الجوية و الأرضية و البحرية و توجية الصواريخ الرادارية على الأهداف الجوية ويعمل بنظامين كالآتي : ج - بالنسبة إلى نظام كشف وتتبع الأهداف الجوية أو الـ (AIR TO AIR) : ## يوفر هذا النظام إمكانية كشف وتتبع الأهداف حتى مدى (160) ميل و بإمكانية مسح أفقي حتى (120) درجة و على جميع الإرتفاعات . ## يعطي معلومات دقيقة عن سرعة و إرتفاع و إتجاه و شكل التشكيل الجوي المعادي . ## يمكنة تحديد أولوية تخصيص الأهداف الجوية . د- نظام كشف و تتبع الأهداف الجوية أليا دون تدخل من الطيار و ذلك بنظام (TWS) : ## يستخدم في توجية الصاروخ الراداري من طراز (AIM-7M) . ## يستخدم في التوجية المبدئي للصاروخ الموجهة بالأشعة تحت الحمراء طراز (AIM-9L) . ## لة القدرة على إجراء الأعمال المضادة للإعمال الإلكترونية أو الـ (ECCM) . ## لا يتأثر بالظروف الجوية حيث يمكنه إكتشاف الأهداف من خلال السحب . ## يتوقف مدى كشف الأهداف الجوية على عوامل عديدة منها حجم الهدف وإمكانيات جهاز الرادار و من هنا نجد ان رادار الطائرة (F-16) يكتشف الطائرات المقاتلة صغيرة الحجم على مسافة من (50) ميل إلى (60) ميل تقريباً . :17: :17: :17: :17: 2 - بالنسبة إلى الأجهزة و المساعدات الملاحية : أ - الأجهزة الملاحية بالقصور الذاتي أو الـ (INS)وهو المصدر الرئيسي للملاحة في الطائرة حيث يمكن الطيار من تنفيذ خطوط السير و الوصول إلى الهدف بدقة و في الوقت المحدد كما يقوم بعمل حسابات طيران المدى و الوقود المستهلك و المتبقي لا يمكن الإعاقة عليه حيث لا يعتمد على أي أجهزة أرضية أثناء عمله . ب - جهاز قياس الارتفاع الراداري الـ (CARA) وهو جهاز يمد الطائرة بقياس الارتفاع من سطح البحر وحتى إرتفاع يصل إلى (50000) قدم و ذلك بإرسال "نبضات رادارية" تصطدم بالأرض ثم يستقبلها مرة أخرى كما يعطي تحذيرات صوتية و مرئية للطيار عند انخفاض و ارتفاع الطائرة عن الإرتفاع المضبوط مسبقا . ج - جهاز "التاكان" أو الـ (TAKAN) هو جهاز ملاحة تكتيكي يعمل بالموجات اللاسلكية على الترددات فوق العالية (UHF) يستخدم لتحديد اتجاه و مسافة الطائرة من المحطة الأم حيث يصل مداه (200) ميل تقريبا كما يستخدم لقياس المسافات بين الطائرات أثناء الطيران . د - نظام الهبوط الآلي أو الـ (ILS) ويعتبر الوسيلة الأساسية للاقتراب النهائي و الهبوط على الممر في الحالات الروتينية و انخفاض قاعدة السحاب حيث يبين للطيار اتجاه الطيار و مستوى الانحدار على محور الممر حتى تمام الهبوط على الممر . :07: :07: :07: :07: (( الإمكانيات الإلكترونية للطائرة "F-16" متعددة المهام )) 1 - أولاََ بالنسبة إلى أجهزة الحرب الإلكترونية للحماية الذاتية : أ - موزعات الإعاقة السلبية من طراز (ALE-40) و تشمل على : ## إعاقة سلبية ضد الصواريخ الموجهة رادارياََ عن طريق الـ (CHAFF) و هي عبارة عن عبوات بها رقائق معدنية صغيرة تعكس الموجات الكهرومغناطيسية و بالتالي تظهر أهداف حيوية و يتم إطلاقها بواسطة الطيار خلف الطائرة مما يؤدي إلى جذب الصاروخ الراداري بها . ## إعاقة سلبية ضد الصواريخ الموجهة بالأشعة تحت الحمراء عن طريق الـ (FLARE) و هي عبارة عن عبوات تتوهج بعد إطلاقها ينبعث منها أشعة تحت الحمراء ذات طول موجي مماثل لما ينبعث من جسم محرك الطائرة مما يؤدي إلى جذب الصاروخ إليها . ب – مستودع الإعاقة الإيجابية (ALQ-131) : ## يستخدم لأغراض الإعاقة الإيجابية على رادارات التتبع وإدارة النيران المستخدمة في وسائل الدفاع الجوي المعادي . ## تعتمد نظرية عمله مع رادار التهديد المعادي بغرض خداعه عن مسافة و زاوية وسرعة الطائرة وذلك بإرسال بيانات خاطفة إلى أجهزة الرادارات المعادية . ج - جهاز التحذير الراداري أو الـ (RWR) من طراز (ALR-6) : ## يستخدم لإنذار الطيار عن التهديدات الرادارية الأرضية و المحمولة جوا أي تتبع الطائرة راداريا و ذلك بإظهار بيانات على شاشة التحذير توضح نوع واتجاه التحديد الفعلي و مسافته التقريبية كما يستخدم أيضا لإنذار الطيار في حالة إنطلاق صاروخ راداري نحو الطائرة . ## تعتمد نظرية عمله على إستقبال الموجات الرادارية الصادرة من أجهزة الكشف والتتبع المعادي بواسطة باحث راداري يعمل في الحيز الترددي لنفس التهديدات الرادارية . :04: :04: :04: :04: (( إمكانيات الطائرة (F-16) التسليحية عند شن الضربات الجوية )) أ - مدفع (VULCAN) " و هو سداسى المواسير" (GATLING GUN) لأعمال الـ (DOG FIGHT) من عيار (20) ملم وكان هناك المدفع من عيار (20) ملم وهو من طراز (M61-A1)و يستخدم ضد الأهداف الجوية و الأرضية و القطع البحرية الصغيرة و ذلك طبقا لنظام الإطلاق المنتخب إجمالي عدد الطلقات في (510) طلقة بمعدل إطلاق (100) طلقة في الثانية و يصل مداه إلى (4000) قدم . . ب - صاروخ (AIM-7 SPARROW A/B) وهو صاروخ موجه "شبه النشط" أو (SEMI-ACTIVE RADAR) فهو صاروخ "جو - جو" ويحتاج لمتابعة الطيار لإمداده بالبيانات الخاصة بالهدف لحين الإطباق عليه وحدوث الإصابة لأنه يعتمد على توجيه الرادار الخاص بالمقاتلة الأم عن طريق الموجات الكهرومغناطيسية المرتدة من الهدف عن طريق رادار الطائرة الأم كما ذكرنا ويبلغ متوسط هذا الصاروخ حوالى من (30- 35) كلم وبسرعة تبلغ (2.5) ماخ من على جميع الإرتفاعات ... جـ - صاروخ (AIM-7M SARROE) و هو نسخة مطورة من الصاروخ (AIM-7 SPARROW) فهو صاروخ "جو - جو" ويعتمد على نفس طريقة التوجيه لكن بتقنيات أعلى فهو كما ذكرنا صاروخ موجه "شبه النشط" أو (SEMI-ACTIVE RADAR) ويحتاج لمتابعة الطيار لإمداده بالبيانات الخاصة بالهدف لحين الإطباق عليه وحدوث الإصابة لأنه يعتمد على توجيه الرادار الخاص بالمقاتلة الأم عن طريق الموجات الكهرومغناطيسية المرتدة من الهدف عن طريق رادار الطائرة الأم كما ذكرنا ويبلغ متوسط هذا الصاروخ حوالى من (55 - 70) كلم وبسرعة تبلغ (4) ماخ من على جميع الإرتفاعات ,, فهو صاروخ (BVR) ممتاز .. د - صاروخ (AIM-9 SIDEWINDER) وهو صاروخ ذا "توجيه حرارى بالأشعة تحت الحمراء" بالإضافة إلى "جهاز إستشعار" وهو من فئة الصواريخ التى يطلق عليها "إطلق و إنسى" أو (FIRE&FORGET) و يبلغ مدى الصاروخ من (1 - 35) كلم .. ### وللعلم هو يصنع ويطور فى مصر بترخيص أمريكى من الشركة المنتجة لهذا الصاروخ . هـ - الصاروخ (AGM-65 MAVERICK) وهو صاروخ "جو - أرض" و هو أيضاََ ذا توجيه "بالأشعة تحت الحمراء" ويستخدم ضد المنشأت والمدرعات وأيضاََ القطع البحرية إضافة إلى تدمير مواقع الدفاع الجوى وهذا الصاروخ بمدى حوالى (20 - 23) كلم .. و - طبعاََ بالإضافة إلى الصاروخ "جو - بحر" من طراز (AGM-84A HARPOON) وكما هو معروف فهذا الصاروخ الرائع هو ذا توجيه رادارى متطور جداََ بالإضافة إلى إحتوائة على نظام تحديد المواقع العالمى (GPS) وأيضاََ و هو الأهم إحتواءه على منظومة الـ (SEA SKIMMING) وهذه المنظومة تتحيح بالطيران بشكل شبه ملاصق لسطح البحر ححتى يتجنب إمكانية إكتشافة من السفينة المستهدفة وأيضاََ عملية إعتراضه .. أيضاََ يحتوى نظام متطور للغاية يسمى (DSMAC) وهذا النظام يستخدم على صاروخ الكروز (TOMAHAWK CRUISE MISSILE) حيث يقوم بتخزين صورة للهدف مأخوذة من طائرة أو أقمار صناعية وعند الإقتراب من الهدف يقوم بمقارنة الصورة المخزنة بصورة الهدف نفسه مما يجعله صاروخ إنتقائى يستطيع إنتقاء هدفم من بين عدة أهداف متقاربة من بعضها وهذا الصاروخ يعتبر من فئة الصواريخ (CRUISE) أو الجوالة ويصل مدى هذا الصاروخ إلى (124) كلم .. ز - طبعاََ بالنسبة لـ "قنابل الهجوم المشترك" أو الـ (JADM) فهى متعددة ويتم توجيهها بعدة طرق للتوجيه منها ما هو موجه "أشعة تحت الحمراء" و ما هو موجه "بالليزر" و (INS) توجه ذاتى بالإضافة إلى التوجيه بنظام الملاحة العالمى (GPS) ,, أينعم التشكيلة المصرية من هذه القنابل ليست بالمتنوعة ولكن فى العموم هى جيدة إلى حد ما وقادرة على توفير القدرات التى نحتاجها لكن بالطبع لابد من ططلب القنابل الأحدث ,, وبالرجوع للقنابل الحالية المصرية الأن (JADM) منها قنابل الـ (GBU-87 & GBU-15 & PAVWAY II GBU-12/16/18) بالإضافة إلى أنواع أخرى من القنابل مثل عائلة القنابل الأمريكية (MK-20 ROCKEYE & MK-84 GP) وبالإجمال فهذه القنابل مداياتها تبدء من(9 - 30) كلم .. :haha: :haha: :haha: :haha: :haha: ## للعلم مصر لا يوجد عندها مشاكل فى نظام الـ (SOUCE-CODE) .. بالنسبة لتطوير الـ (AIM-7M SPARROW) لنسخة مشابهة للـ (AIM-120) فالموضوع ده لا تستطيع سوى الشركة المصممة له القيام بعملية تطويرة ..ِ ## غير كده بالنسبة للصواريخ الجو - جو على الـ (FALCON) ليس بالضرورة إننا نحسبها بإنه عدم وجود الـ (AIMRAAM) تكون النتيجة عجز فى قدرات الفالكون المصرية والقدرة الكاملة لعمليات الإعتراض للمقاتلات المصرية .. أنا عن نفسى شايف إن وجود صاروخ مثل الـ (AIM-7M) و (AIM-9L) كافى إلى حد ما للقدرات المصرية عند إستخدامة ""بالتكتيكات"" المناسبة والجيدة والمفاجأة للعدو .. فصاروخ الـ (AIM-7M) طبقاََ للمعروف هو صاروخ ذا توجيه (SEMI-ACTIVE RADAR) يطلق على الأهداف الجوية التى تطير على إرتفاع من (50-90000) قدم زمن جميع الإتجاهات حول الهدف غير إنه أقصى مدى لإطلاقة حوالى (70) كلم .. ## أما موضوع الـ (AIM-120) فاللأسف البعض يعتبره أنه هو صاروخ لا مفر منه وإن عدم وجودة يخفض قوة الفالكون المصرية للنصف !!! على الرغم طبعاََ إن وجودة شىء محمود وجيد وإضافة كبيرة للطيران المصرى .. لكن هل هو الأفضل !!! طبعاََ وبثقة "لاءة" .. الـ (AIMRAAM) الناس معتقده إنه متفوق بسبب مداه الى بيوصل لـ (110-120) كلم لكن هل هذا هو المدى الفعلى على أرض الواقع للأسف "" لا "" فالمدى هذا عندما يكون الهدف مثالى لا يقوم بمناورات ولا يقوم بإتخاذ أى تدابير دفاعية على كثرتها ضد الصاروخ من تشويش و إعاقة وإطلاق الرقائق المعدنية العاكسة ولا مراعاة عوامل الجاذبية الأرضية وعوامل الضغط الجوى .. ## الحقيقة وعلى لسان الطياريين المصريين إنه مداه الحقيقى هو (50) كلم على كحد أقصى !!! غير كده الـ (RADAR SEEKER) الخاص بالصاروخ لا يعمل إلا عندما تكون المسافةبين الصاروخ والطائرة هو (25-28) كلم أما باقى المدى فهو محتاح "تحديث بيانات مستمر عن طريق الطائرة الأم" و بغير ذلك فإن نسبة الإصابة تنخفض لـ (15-20)% فقط ... ### بمعنى إن الطائرة من أجل رفع نسبة الإصابة من الصاروخ الأول محتاجة إنها تقرب إلى مسافة من (30-45) كلم من الطائرة الهدف حتى ترفع نسبة الإصابة للهدف من الصاروخ الأول لأن والكلام راجع للـ (طياريين مصريين) إتدربوا على كيفية مواجهة الـ (AIM-120) فى تدريبات مشتركة مع دول عربية معينة ,, إنه الـ (NEZ) الخاص بالصاروخ مداه الأكبر خالص (40) كلم أو بمعنى "نقطة اللاهروب للصاروخ" ... طيب بحسبة بسيطة ممكن "نقيس الوضع" على الـ (F-16) المصرية مع الـ (AIM-7M) مثلاََ حتجده أيضاََ محتاج توجيه وتحسين مستمر للمعلومات عن الهدف من الطائرة الأمر و نفس الوضع الـ (NEZ) الخاصة بيه من (30) كلم وهو بمدى أقصى من (50 - 70) كلم !! إذا هو تساوى مع الـ (AIM-120) وأصبح صاروخ (BVR) عكس ما البعض يقلل من شأنه .. ## عندنا الـ (AIM-9 SIDEWINDER) وهو صاروخ مزود "بباحث حرارى بالإشعة تحت الحمراء" (HEATING SEEKER) و "جهاز إستشعار بالأشعة حت الحمراء" و "جهاز إستشعارى بصرى" و هو من فئة الصواريخ "إطلق وأنسى" أو (FIRE&FORGET) ويبلغ مداه من (1-35) كلم وبالطبع الـ (NEZ) الخاص بالصاروخ هو نفس المدى وهو (35) كلم .. ** وللعلم هو يصنع فى مصر ويطور بترخيص من أمريكا .. ## فيه عوامل مساعدة كبير بتحكم القتال الجوى وليس مجرد صاروخ أما طائرة .. ""فالإسرائيلين مثلاََ"" يعلموا جيداََ تكتيكات الهروب والإفلات من الـ (LOCK) الخاص "بالإمرام" وهم مدربون على ذلك جيداََ طبعاََ مع إضافة عوامل أخرى كالـ (AWACS) وطائرات الـ (JAMMING SYSTEM) المتوفرة فى طائرات الـ (IAF) وبالتالى الأمر ليس بالمقلق لهم ولا لنا .. ## ولو تكلمنا على الحالة المصرية فالوضع حالياََ "للأفضل والتفوق" !! لأن القوات الجوية المصرية أصبحت تحتوى على طائرات مقاتلة متطورة للغاية بإمكانيات تكنولوجية رفيعة بترسانة من الصواريخ "الجو - جو" الرهيبة فعلاََ .. فيكفى الـ (RAFAL F3R) مع الـ (MICA-ER/IR) وقريباََ الـ (METEOR) الرهيب طبعاََ غير تكنولوجيا الطائرة نفسها المتقدمة جداََ طبعاََ مع وجود ترسانة تكنولوجية عليها الـ (TALIOS POD - DAMCLES POD - IRSTOSF - SPECTRA) .. ## فلو تكلمنا عن الـ (MICA-ER) فهو كما معروف صاروخ موجه "بالرادار النشط" أو (ACTIVR RADAR) ويعمل بنظام "إضرب وانسى" (FIRE&FORGET) مع نظام تحديث لبيانات الهدف بواسطة وصلة بيانات (DATA-lINK) ويحتوي على منظومة ذات قدرة هائلة على مقاومة التشويش الالكتروني (ECCM) يبلغ مداه (80) كلم ويعد من الادق والافضل في فئته في العالم حيث يتميز بمنطقة قتل او لا هروب (NEZ) تقدر بـ (60) كلم مقابل (28) كم (AIMRAAM) ولا يمكن الافلات منه نهائيا من هذه المسافة ويتميز ايضا بتقنية فوهات الدفع الموجه في المحرك (TVN" THRUST VECTORING NOZZLES") حيث يمكن لفوهة العادم ان تتحرك في عدة اتجاهات لتكفل ميزة المناورة الحادة للالتفاف في زاوية (360) درجة لضرب الأهداف خلف المقاتلة بخلاف وجود ميزة الاقفال على الهدف بعد الاطلاق (LOAL" LOCK-ON AFTER LAUNCK") بحيث يتم تزويده ببيانات واحداثيات الهدف بعد اطلاقه في حالة التشويش على رادار المقاتلة وذلك عبر وصلة البيانات من رادار مقاتلة اخرى صديقة او عن طريق منظومة الحرب الالكترونية (SPECTRA) ,,, ## وللعلم ,, يمكن توجيه الصاروخ بوساطة منظومة (SPECTRA) ولكن لابد اولا من استخدام الرادار للامساك بالهدف سواء قبل او بعد اطلاق الصاروخ ثم يمكن اطفاء الرادار بعدها في نمط "القتل الصامت" يتم الاعتماد على الرصد السلبي واطفاء الرادار لتجنب التعرض للكشف بسبب إنبعاثاته الكهرومغناطيسية المستمرة حتى الوصول للمسافة المطلوبة لإطلاق الصاروخ فيتم تشغيله للإمساك بالهدف وإطلاق الصاروخ ثم إطفائه مرة أخرى حيث سيعتمد الصاروخ بعد ذلك على وصلة البيانات في إستلام الاحداثيات عن الهدف من أي رادار أخر أو من منظومة (SPECTRA) الى أن يقوم بتشغيل باحثه الراداري الخاص .. ## عندنا صاروخ مثل الـ (MICA-IR) فهو "جو-جو" وبالطبع موجه بالأشعة تحت الحمراء (IR-SEEKER) ذا منظومة عالية الحصانة ضد التشويش الحراري (IRCCM IR) ويبلغ مداه (60) كلم مع منطقة قتل بنفس المدى المذكور بمعنى الـ (NEZ) الخاص بالصاروخ هو (60) كلم ,, ويمتلك أيضا نفس مميزات (MICA-ER) من حيث "فوهات الدفع الموجه" وقدرات المناورة في زاوية (360) درجة في حالة التوجيه بالخوذة أو عبر المستشعرات المنتشرة على هيكل المقاتلة للـ (SPECTRA) أو الـ (OSF) بخلاف دقته الهائلة في الإصابة وقدرة ضرب أية اهداف جوية بما فيها الصواريخ "جو-جو" و"أرض-جو" والطائرات بدون طيار (UAVS) ويتميز بإمكانية استخدام باحثه الحراري كنظام استشعار اضافي للمقاتلة على طرفي جناحيها ليقوم بتوفير صور حرارية لنظام معالجة البيانات المركزي (دائما مايتواجد (MICA-IR) على طرفي أجنحة (RAFAL F3R) ليتم إستخدامه كمستشعر حراري اضافي للرصد ) . ## طبعاََ غير الـ (METEOR) لكن فى (2018) إن شاء الله مع توجيه (ACTIVE RADAR) ومدى فوق الـ (+100) كلم مع نظام "تحديث المعلومات فى منتصف الطريق" أو (MED-COURSE UPDATE) .. فهو صاروخ متطور للغاية وأحدث وأرقى ما أنتجت أوروبا صاروخ (BVR) فعلى .. ## طبعاََ غير"العائلة الروسية" من (MIG-35E) و (SU-35) الروسيتين بصواريخ (BVR) حدث ولا حرج طبعاََترسانة لا توجد فى أى دولة أخرى فى العالم على سبيل المثال : ** الـ (R-172 MOD-1 و R-172 MOD-22 و R-37 و R-77 و R-77M) يكفيك أن المجموعة دى بتوجيه (ACTIVE RADAR) !!! .. ** الـ (R-27R1 و R-27ER1) ودول توجيه (SEMI-ACTIVE RADAR) .. ** الـ (R-27T1 و R-27ET1 و R-77T و R-77MT) ودول بتوجيه (HEATING SEEKER) .. ## طبعاََ "مـــصر" لن تشترى كل هذه العائلة لكن ستشترى الأحدث فيهم على الإطلاق .. وقتها يصبح عندك تكيلة صواريخ (BVR) لا توجد فى أى دولة فى العالم على الإطلاق وقدرات قتال "جو - جو" متعددة وتكتيكات أيضاََ لا تتوافر فى أى دولة أخرى .. وقتها ممكن الأمريكان يعطونا (AIMRAAM) لأنه سيكون تحصيل حاصل أو بمعنى نقلة ضخمة فى الطيران المصرى .. والحصول عليه لن يكون بشروط وعنجهية كما المعتاد لأنه وقتها حيكون عندك الأفضل منه وبتنوع وأعداد كبيرة ... مع قدرات جيدة على التصنيع والتطوير المحلى والذى سوف يرتفع جداََ خلال السنتين القادمتين .. ## بــــس يا سيدى أدى الحكاية ## ((( تتلخص مهمام الـ (F-16) المصرية فى (3) أعمال ))) ( 1 ) القيام بأعمال الإشتباك الجوى فى جميع الأحوال الجوية وأعمال الإشتبالك الليلى والنهارى . (2) القيام بأعمال الإستطلاع المتقدم أيضاََ سواء ليلاََ أو نهاراََ وفى جميع الأحوال نراََ للقدرات التناورية والديناميكية التى تتمتع بها الطائرة . (3) بالإضافة إلى القيام بأعمال القصف المتقدم بأسلحة الهجوم المشترك الحديثة (JDAM) عن طريق الذخائر الذكية والحرة من صواريخ وقنابل . ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ((( بالإضافة إلى إمكانيات الـ (E-2C AWACS) المصرية للعملية الجوية ))) :1d018532cefc652f26c81b071ba86256: ممكن نتكلم بإختصار بقدر الإمكان عن إمكانيات الـ (EGY E-2C AWACS) :1d018532cefc652f26c81b071ba86256: إمكانيات الطائرة (EGY E-2C AWACS) عند صد الضربات الجوية الشاملة . ## تقوم الطائرة (E-2C) بالعديد من المهام أثناء الطيران في مناطق العمل و تستطيع تنفيذ أكثر من مهمة في الطلعة الوحدة و في نفس الوقت طبقا لمتطلبات الموقف ويتم بصورة أساسية تنفيذ مهمة الإنذار في كل الطلعات حيث أن الإنذار المبكر هو أساس عمل الطائرة .. (( المهمات المتعددة للطائرة (E-2C) فى الإستراتيجية المصرية )) أ - الإنذار المبكر. ب - توجية المقاتلات لإعتراض العدو الجوي. جـ - السيطرة و الإنذار و المتابعة الملاحية لطائرات المقاتلات القاذفة أثناء تنفيذ مهامها. د - السيطرة و الإنذار و المتابعة الملاحية لطائرات المقاتلات أثناء تنفيذ مهامها. هـ - الإستطلاع الإلكتروني. ز - إدارة الحركة الجوية. ح - إعادة الإذاعة. (( إمكانيات الأنظمة المتاحة على الطائرة (E-2C) المصرية )) ## تم تزويد الطائرة المصرية (E-2C) بأنظمة كشف حديثة على درجة عالية من الآلية وتعمل هذه الأنظمة بصورة متكاملة لضمان الأداء المثالي أثناء تنفيذ المهام التى تكلف بها الطائرة، وتوجد بالطائرة أنظمة مساعدة لضمان دقة البيانات المتحصل عليها مثل نظام الملاحة والذي يرسل بياناته إلى الأنظمة المختلفة لضمان حساب مواقع الأهداف بدقة ، ونظام الحاسب الرئيسي والذي يقوم بعمل حسابات التتبع للأهداف المكتشفة وحسابات تحديد موقع الأهداف بالنسبة للطائرة وإظهار البيانات التى تقدمها بواسطة نظام مراقبة الأعطاب في الجو (IFPM) . (( الأنظمة المزودة بها الطائرة (E-2C) المصرية )) أ - نظام الرادار. ب - نظام الكشف السلبي (PDS). جـ - نظام التعارف المزدوج. د - نظام الاتصالات و وصلة نقل المعلومات الرقمية. هـ - نظام الملاحة. و - نظام الحاسب الرئيسي. ز - نظام مراقبة الأعطاب في الجو. (( الأنظة الرئيسية التى تعتمد عليها الطائرة (E-2C) لتنفيذ مهامها )) ## أولاََ ,, نظام الرادار الرئيسى ## (1) يعتبر الرادار الموجود بالطائرة طراز(AN/APS-138)من رادارات الإنذار و هو نظام الكشف الرئيسي بالطائرة و يقوم بالكشف و التتبع الآلي للأهداف الجوية المكتشفة سواء كانت فوق الأرض أو البحر و كذا الأهداف البحرية و على مسافات بعيدة حيث يبلغ مدى الكشف للأهداف الجوية على إرتفاعات عالية (250) ميل بحري " مدى نظري طبعاََ " (450) كلم و للأهداف المنخفضة جداً (150)ميل أو (270) كلم و يتميز أيضاً بالقدرة العالية على التحليل. (2) يعمل نظام الرادار في الحيز الترددي (UHF) في مدى ترددي مقسم إلى (10) قنالات يتم العمل على أي منها و يتم إرسال القدرة الرادارية من خلال هوائي الرادار الذي يقوم بمسح الفراغ بمعدل(6)لفات في الدقيقة. (3) يوجد من ضمن مكونات نظام الرادار حاسب خاص لمعالجة بيانات الأهداف المكتشفة رادارياً و القيام بالتتبع الآلي و عرضها على مبينات العرض ويقوم أيضاً بإرسال بيانات هذه الأهداف إلى الحاسب الرئيسي للطائرة لإظهار بيانات الأهداف في صورة رمز وإظهار بياناته مكتوبة عند القبض على الهدف، يستطيع الحاسب الآلي لنظام الرادار القيام بالتتبع الآلي لحوالى (1900) هدف كما يقوم بحساب إرتفاع الأهداف الجوية التى تطير فوق البحر بدقة بينما يكون إرتفاع الأهداف التى تطير فوق الأرض غير دقيق. (4) يتأثر مدى الكشفالراداري للطائرة بمساحة المقطع الراداري للأهداف المراد كشفها و وضع الهدف بالنسبة لإتجاه الطائرة فيكون الكشف الراداري على مقدمة الطائرة و خلفها أفضل من الكشف الراداري للأهداف على أجنحة الطائرة . ## نظام التعارف الغربى موديل (MARK-10) ## أ - يعمل نظام التعارف الغربي من خلال أنظمة للسؤال و الإجابةأو ما يعرف بإسم (MODES) يمكن للنظام العمل على أنظام منها أو على أكثر من نظام بحد أقصى (3) أنظمة للسؤال و الإجابة و هذه الأنظمة هي : (1) (MODES-!!!) و يستخدم هذا النظام للأغراض الخاصة . (2) (MODE-!!!) و يستخدم مع الطائرات الحربية فقط . (3) (MODE-!!!) و يستخدم مع الطائرات ذات الصفة المدنية . (4) (MODE-!!!) و يستخدم للحصول على إرتفاع الطائرات . ب - يستخدم هذا النظام ترددان فقط تردد للسؤال و تردد آخر للإجابة لكل الأنظمة التى تعمل بهاو يقوم بالتفريق بينهم عن طريق عرض النبضة المستخدمة مع كل نظام . جـ - يقوم هذا النظام بإرسال بيانات الأهداف المكتشفة إلى مبينات العرض و كذا الحاسب الرئيسي للطائرة الذي يقوم بعمل التتبع الآلي لهذه الأهداف و حساب سرعة و تحديد مكان و اتجاه الهدف، و إظهار الأهداف على الشكل رمز يمكن الحصول على بياناته بالقبض عليه و كذا الحصول على الشفرة الخاصة بالهدف كما يقوم الحاسب الرئيسي بدمج معلومات الأهداف المتحصل عليها من نظامي الرادار و التعرف إذا كان الهدف مكتشفاً من كلا النظامين . د - يمكن بواسطة التعرف الغربي القبض الآلي على أي هدف بمعرفة الشفرة التى يستخدمها و نظام السؤال و الجواب(CODE-MODE) طالماً أن نظام المجيب لديه في العمل(IFF HOOK) و يمكن أيضاً إستخدام خاصية القبض على هذا الهدف بمجرد تشغيل نظام التعارف خاصته (EXPECTED) كما يظهر هذا النظام رمز خاص للطائرات التى في موقف حرج(EMERGENCY CASE)لجعل تمييزها سهلاً وسط الأهداف الجوية المكثفة . ## نظام التعارف الشرقي و المصري (ARE) ## ** يعتمد نظام التعارف الشرقي على رسالة سؤال تصدر من المحطة و رسالة إجابة تصدر من الطائرة المجيبة و هو في ذلك مثل أي نظام للتعارف الغربي و لكن الإختلاف بينهما يكون في مكونات الرسالة . ## نظام الكشف السلبي(PDS) ## أ - يعتبر نظام الكشف السلبي أذن الطائرة (E-2C) إذا اعتبرنا أن الرادار هو عينها و هذا النظام يقوم ببعض أعمال المراقبة الإلكترونية التى تنقسم من حيث وسيلة المراقبة و نوعية إشارة العدو المراد مراقبتها و التصنت عليها إلى : (1) الإستطلاع اللاسلكي . (2) الإستطلاع الإلكتروني . (3) الإجراءات الإلكترونية المساندة . (4) استخبارات الاتصالات . (5) الإستخبارات الإلكترونية . (6) الإستخبارات البشرية . (7) استخبارات الأقمار الصناعية . (8) الإستخبارات الكهروبصرية . (9) الإستخبارات الملاحية . ## النظام الملاحي (NAVIGATION SYSTEM)## أ - يتكون النظام الملاحي بالطائرة من ثلاث أنظمة بغرض تحديد موقع الطائرة في أي لحظة و تقوم الأجهزة الملاحية أيضا بإرسال البيانات التى تستشعرها إلى الحاسب الرئيسي للطائرة حيث يقوم أيضا بحساب موقع الطائرة و عناصر طيرانها و تحديد أماكن الأهداف المكتشفة بالنسبة لموقع الطائرة و يتكون النظام الملاحي بالطائرة من الأتي : أ - نظام الملاحة بالقصور الذاتي (CAINS) . # المصدر الرئيسي للإتجاة الحقيقي للطائرة (T.HDC) . ب - نظام الملاحة بالقصور الذاتي (HARS) . # المصدر الرئيسي للإتجاة المغناطيسي (M.HDG) . جـ - نظام الملاحة بالقصور الذاتي (A.D.C) . # المصدر الرئيسي للسرعة الحقيقية و الإرتفاع . ## الحاسب الآلي الرئيسي للطائرة ## يتكون نظام معالجة البيانات في الطائرة (E-2C) من الحاسبات الخاصة بالأنظمة المختلفة و التى تمد الحاسب الرئيسي بالطائرة وهذا الحاسب من طراز (L-304) بالبيانات اللازمة لة للقيام بمعالجتها و إخراجها في صورة معلومات تظهر على مبينات العرض تمثل الموقف التكتيكي اللحظي المكتشفو ذلك من خلال مجموعة من البرامج و البرامج الفرعية التى تحدد كيفية معالجة البيانات وتسلسل العمليات التى تجرى عليها أهم المهام التى ينفذها الحاسب الرئيسي المستخدم بالطائرة و يعتبر الحاسب الآلي الرئيسي من العناصر الهامة بالطائرة و يمكن إيجاز في النقاط الآتية : أ - التتبع الآلي للأهداف المكتشفة بواسطة نظامي الرادار و التعارف و حساب عناصر طيرانها . ب - حل مثلث الإعتراض و يمكنة القيام بحل حتى (20) عملية في نفس الوقت . ﺟ - تجهيز المعلومات المكتشفة و التى حصل عليها بواسطة النظم المختلفة لنقلها آليا عبر وصلة نقل المعلومات و كذلك عرض المعلومات التى تصل عبر نقل المعلومات سواء من المراكز الأرضية أو من طائرات (E-2C) الأخرى . د - تنظيم عملية عرض المعلومات على مبينات العرض بعد معالجة البيانات . ﻫ - القيام بالحسابات الملاحية و تحديد موقع الطائرة و التالي موقع الأهداف المكتشفة بالنسبة للطائرة و يمكنة معالجة بيانات حتى(1900) هدف. و- تنفيذ أوامر مديري العمليات . ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ وللكلام بقية ## JACK.BETON.AGENT ##
  7. كشف زعيم حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض، كمال كيليتشدار أوغلو، عن امتلاكه معلومات خطيرة عن الانقلاب الفاشل، الأمر الذي أثار غضب رجب طيب أردوغان ورئيس حكومته. وقال كيليتشدار أوغلو، في تصريحات إعلامية، إنه يملك اثباتات تؤكد أن الانقلاب الفاشل الذي استهدف أردوغان في 15 تموز 2016، كان “انقلابا تحت السيطرة” وأن السلطات تركته يحدث لاستغلاله لاحقا. وأشار الزعيم المعارضة أن ما لا يقل عن 180 شخصا يعملون في الإدارات الرسمية استخدموا وسيلة اتصال مرمزة للإعداد للانقلاب، وأن الاستخبارات التركية كانت تملك لائحة بأسمائهم. وأضاف “ما دامت هذه اللائحة لا تزال سرية فهذا يعني أن ما حصل في الخامس عشر من تموز، كان انقلابا تحت السيطرة”، لافتا إلى أن “السلطات كانت تملك معلومات عن الانقلاب قبل وقوعه”. وأكد كيليتشدار أوغلو أنه أعد “ملفا خاصا” يفصل فيه كل هذه المعلومات عن المحاولة الفاشلة، التي تتهم أنقرة عسكريين موالين للداعية المعارض فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة بإعدادها. ويعد تصريح زعيم حزب الشعب الجمهوري مفاجأة، لاسيما أنه كان قد أعلن، عقب الانقلاب، تضامنه مع أردوغان، إلا أنه يعارض بشدة تعزيز سلطات الرئيس بموجب استفتاء سيجري في السادس عشر من نيسان. وسارع أردوغان إلى مهاجمة الزعيم المعارض، وقال، خلال تجمع انتخابي له نقلته شبكات التلفزة، “إذا كان لديك ملف لماذا لا تكشفه ؟ إلا أن الأمر لا يعدو كونه كذبة كبيرة”. كما رد رئيس الحكومة، بن علي يلديريم، على كيليتشدار أوغلو بحدة، ووصف التصريحات بـ”الإهانة” لذكرى نحو 250 تركيا قتلوا خلال المحاولة الانقلابية. مصدر
  8. يعرف اللنش الهجومي RKA-32 Molniya أو P-32-Molniya أيضاً باسم Project 12421، وهو لنش خفيف الإزاحة عالي التجهيز حامل للصواريخ الموجهة ينتمي لفئة سفن Tarantul المتعددة الإصدارات التي تمتلكتها روسيا بعدد 26 قطعة وتم تصديرها لكل من بلغاريا، ألمانيا الشرقية، الهند، بولندا، رومانيا، أوكرانيا، فيتنام، تركمانستان اليمن وأخيراً مصر. تم تصميم اللنش من قبل شركةAlmaz Central Marine Design Bureau الروسية في حين تمت عملية البناء في أحواض شركة Vympel Rybinsk Shipyards الروسية لبناء السفن. تم بناء اللنش Molniya الحامل للرقم التسلسي 832 في عام 2000 ووضعه تحت يد البحرية الروسية لغرض تسويقه فقط ولم يدخل الخدمة الفعلية لديها. وعلى ذلك، رغبت تركمانستان عام 2006 في شراء اللنش ولكن تم إلغاء الصفقة لوجود بعض التعقيدات لتتعاقد تركمانستان بعد ذلك على 2 لنش من المشروع 12418. وفي تشرين الثاني/نوفمبر 2013، دخل اللنش الخدمة الفعلية لدي أسطول بحر البلطيق الروسي واستمر في الخدمة لمدة لم تتجاوز العامين. ظهر Molniya لأول مرة بطاقمه الروسي في حفل إفتتاح قناة السويس الجديدة في 6/8/2015 وتبع ذلك إعلان المتحدث العسكري المصري في 15/8/2015 خبر إهداء روسيا اللنش للبحرية المصرية؛ بعد ذلك أبحر اللنش إلى روسيا مع الطاقم المصري للتدريب الذي استمر لمدة عام. وفي 4/8/2016، تم رفع العلم المصري على اللنش بعد إكتمال فترة التدريب في إحتفالية شهدها الفريق أسامة ربيع قائد القوات البحرية بالقاعد البحرية بالإسكندرية بحضور عدد من قادة القوات البحرية المصرية ووفد عسكري روسي كبير. وتم تسمية اللنش في البحرية المصرية أحمد فاضل نسبة للفريق أحمد فاضل قائد القوات البحرية المصرية السابق FMC Ahmed Fadel C-801. هذا ويُعد الرمز FMC إختصاراً لجملة Fast Missile Craft أو لنش الصواريخ السريع. يتميز لنش Molniya بخفته وسرعته الفائقة وتسليحه بإحدى أثقل وأسرع الصواريخ المُضادة للسفن على مستوي العالم Moskit مما يمنحه قدرات عالية في ضرب القطع البحرية المختلفة؛ فالصاروخ الواحد قادر على إحداث إصابة بالغة الخطورة للقطع البحرية الثقيلة وإصابة قاتلة للقطع المتوسطة والخفيفة. المهام: – الهجوم السريع الخاطف على السفن المُعادية – الدعم النيراني للقوات في البحار – المُراقبة والدورية الساحلية – الدفاع الجوي يعتبر مهمة ثانوية (غير رئيسة) الدفع : منظومة دفع علي النحو التالي: – محركان رئيسيان يعملان بالديزل من طراز MTU 20V1163NB93 يولدان قوة دفع إجمالية تبلغ 19.850 ألف حصان – محركان إضافيان وهي محركات إحتياطية يوجد منها ما يعمل بطاقة الديزل ويوجد أيضاً منها الغازي التوربيني. تُستخدم المحركات المساعدة المذكورة غالباً في حالات الطوارىء وفشل العمل بالمحركات الرئيسة. المواصفات العامة: – الطول: 56 متراً – العرض: 13 متراً – الإرتفاع: 22.4 متراً – الغاطس بالحمولة القصوى: 3.43 متراً – الإزاحة: 550 طناً – السرعة القصوى: 70.3 كلم/ساعة – السرعة الجوالة: 22.2 كلم/ساعة – المدى: 4518.8 كلم على سرعة 24 كلم/ساعة مع إستكمال تنكات السولار بنسبة 100 % – الزمن اللازم لتجهيز اللنش للإبحار والقتال: 60 دقيقة – البقائية: 10 أيام – زمن الإبحار دون إمداد: من 10 ساعات إلى 5 أيام – الطاقم: 50 فرداً
  9. [ATTACH]36233.IPB[/ATTACH] نظام إدارة المعارك: نظام إدارة معارك يتكون من نظام مُعالجة البيانات وأنظمة المُراقبة و توجيه الأسلحة وأنظمة الملاحة ومجموعة مُتكاملة من أنظمة الإستشعار ويتولى إدارة جميع ما سبق وإقتراح قرار الرد السريع على الأخطار والعدائيات المُختلفة. الرادارات: 1- رادار طراز Positiv(M)E روسي الصنع مُثبت داخل قبة في مؤخرة البرج على قاعدة حديدة بصاري اللنش وهو مُخصص لكشف وتتبع الأهداف الجوية والسطحيةAir & Surface Search And Track Radar وقادر على تتبع 8 أهداف من مسافه 128 كلم. 2- رادار طراز Garbon روسي الصنع مُثبت أعلى مقدمة البرج مُخصص للتحكم النيراني Fire And Control في الصواريخ ويمتلك قدرات التتبع الآتية: – قدرة تتبع 8 أهداف بإستخدام نمط التتبع الإيجابي Positive Track حتى مسافة 166.6 كلم – قدرة تتبع 6 أهداف بإستخدام نمط التتبع السلبي Passive Track حتى مسافة 166.6 كلم 3- منظومة طراز MR123 روسية الصنع مُثبتة على درجة بأعلى منتصف البرج مُخصصة للتحكم النيراني في المدافع وتتكون من الآتي: – رادار يعمل على النطاق الترددي X-Band ويبلغ مداه 45 كلم – أنظمة كشف وتتبع كهروبصري يبلغ مداها 25 كلم – نظام تحديد المسافات بالليزر 4- رادار طراز Bridge Master مثبت أعلى مُقدمة البرج أمام رادار الـ Garbon وهو رادار على شكل عصا دوراة مُخصص للمراقبة والملاحة البحرية وقادر على تتبع 10 أهداف في وقت واحد. يصل مداه إلى 74 كلم. الرادار في الأصل من إنتاج شركة Decca البريطانية والتي تم بيعها بعد ذلك لشركة Litton الأميركية التي أصبحت شركة Northrop Grumman الأميركية أنظمة الملاحة: – نظام الملاحة المتكامل طراز NaviBridge-2400 Integrated Navigation System – نظام طراز NAVTEX وهو نظام ألي دولي International, Automated System يعتمد على إرسال وإستقبال الرسائل. النظام متخصص في توزيع معلومات السلامة البحريةMaritime Safety Information والتي تتضمن التحذيرات الملاحية وتوقعات الطقس والتحذيرات الجوية والإخطارات المُتعلقة بعمليات البحث والإنقاذ – منظومة الإستغاثة والسلامة العالميةGlobal Maritime Distress and Safety System GMDSS وهي منظومة مُتفق عليها دولياً عبارة عن مجموعة من إجراءات وأنظمة ومُعدات السلامة وبروتوكولات الإتصال المُستخدمة في توفير السلامة وجعلها أكثر سهولة، وذلك لإنقاذ السفن المُتعثرة والزوارق والطائرات. تهدف المنظومة إلى التنبيه وتحديد الموقف من الأزمات بالإضافة إلى الإتصالات العامة وتبادل المعلومات ويتوافق معها جميع أنظمة إتصالات اللنش تعمل المنظومة على إرسال وإستقبال إشارات الإستغاثة من وإلى السفن ومراكز البحث والإنقاذ المُختلفة ويُمكن أيضاً إستخدامها في الحصول على خرائط الطقس والأحوال الجومائية في منطقة الإبحار – بوصلة جيروسكوبية Gyro Azimuth Horizon Compasss طراز GAGت-1 وتُستخدم في تحديد إتجاه اللنش بالنسبة إلى قطبي الأرض لإيجاد الإتّجاه الصحيح. تتميز عن البوصلة المغناطيسية في كونها لا تتأثر بالحقل المغناطيسي للكرة الأرضية – بوصلة مغناطيسية طراز تج69-ج2 وتعمل أيضاً على تحديد إتجاه اللنش – نظام طراز IEL-M3B عبارة عن جهاز قياس العمق ويُستخدم لقياس العمق الفعلي للمياه أسفل السفينة عن طريق بث الموجات الصوتية في المياه وإستقبال إشاراتها المُرتدة من القاع. ويُستخدم الفارق الزمني بين الموجات المُرسلة وإشاراتها المُرتدة مع سرعة الصوت في تحديد العمق مع التمييز بين الإشارات المُرتدة الحقيقية والزائفة أنظمة التحكم في النيران: – يعمل رادار Garbon على التحكم النيراني في الصواريخ – تعمل منظومة MR123 على التحكم النيراني في المدافع – يدعم رادار Positiv عملية تزويد نظام إدارة معارك اللنش ببيانات الأهداف المُعادية لإتخاذ القرار المناسب تجاهها – يدعم رادار Bridge Master عملية تزويد نظام إدارة معارك اللنش ببيانات الأهداف المُعادية لإتخاذ القرار المناسب تجاهها
  10. [ATTACH]36232.IPB[/ATTACH] قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الجمعة، إن موسكو تشعر بالقلق حيال أى معلومات تشير إلى استخدام المسلحين للأسلحة الكيميائية فى مدينة الموصل بالعراق . ونقلت وكالة "سبوتنك" الروسية، عن زاخاروفا، قولها، "إن روسيا تتشاطر مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، قلقها العميق من حالات استخدام الأسلحة الكيميائية فى الموصل ". وأشارت إلى أن وزير الخارجية، سيرجى لافروف، سيزور العاصمة اليابانية "طوكيو" يوم 20 مارس، وسيشارك فى المشاورات (الروسية – اليابانية)، بمشاركة وزيرى الخارجية والدفاع . وقالت "يوم 20 مارس، فى طوكيو تعقد الجولة الثانية بمشاورات (روسية – يابانية) بصيغة 2+2 بمشاركة وزيرى الخارجية والدفاع ". موسكو قلقة من معلومات تشير لاستخدام مسلحين للأسلحة الكيميائية فى الموصل - اليوم السابع
  11. عرض التليفزيون المصرى، مقطع فيديو حصريًا مسربًا لحوار بين الشاب الإيطالي جوليو ريجيني الذي قُتل في مصر، وأحد الباعة الجائلين.يظهر في الفيديو «ريجينى» وهو يتحدث باللغة العربية، ويجمع معلومات عن الوضع العمالي والنقابات العمالية في مصر.يوضح الفيديو تفاصيل اتفاق «ريجيني» وممثل الباعة الجائلين مقابل أموال، وذكر ريجيني في الفيديو أن تلك المعلومات لصالح بريطانيا. https://www.youtube.com/watch?v=6xacPADEJ_s
  12. ثانياً: قنابل الهاون وقنابل البنادق: قنابل الهاون هي ذخيرة داعمة لسلاح المشاة باستخدام مدفع الهاون وهي تحقق رماية ذات بعد وتأثير أعلى ( 480م-3700م ). ومن أنواعها : 1. قنبلة الهاون شديدة الإنفجار : وهي قنبلة معبأة بمادة (TNT) شديدة الإنفجار تمتاز بشكل انسيابي مما يعزز اقصى مدى تصل إليه القنبلة ويتم تعبئتها بكمية كافية من مادة (TNT) ينتج عنها قوة تأثير في منطقة الاصابة مما يؤدي إلى تشظي عدد كبير من الشظايا مما يزيد من فاعلية هذا النوع من القنابل. 2. قنبلة الهاون الدخانية : وهي قنبلة معبأة بمادة دخانية تمتاز بكثافة دخان عالية وفعالية كبيرة في منطقة الاصابة . تنتج المؤسسة عدة عيارات منها وهم 60 ملم و 81 ملم و120 ملم، وبقدرة إنتاجية تصل الى 600 مقذوف يومياً. ثالثاً: مصنع مقذوفات المدفعية: يقوم المصنع بإنتاج قذائف المدفعية عيار (105ملم، 155ملم) بطاقة إنتاجية تصل الى 300 مقذوف يومياً ويتم إنتاجها بعدة أنواع (شديدة إنفجار ، عنقودي ، فسفوري ، دخانية ، مضيئة ). رابعاً: مصنع قنابل الطائرات: يتم في المصنع تصنيع القنبلة زنة 25 رطل لصالح القوات الجوية، وهي لأغراض التدريب ويصنع القذائف الثقيلة التي تتراوح أوزانها من 500(رطل) حتى 2.000(رطل) ( MK 81,MK 82,MK 83,MK 84 ). خامساً: مصنع الصواريخ الموجهة: يقوم المصنع بإنتاج صواريخ Ingwe الموجهه بالليزر المضادة للدروع والذي يصل مداها الى 5000 متر تقريباً وبقدرة إختراق 1000 ملم من الدروع. سادساً: صناعة القذائف الصاروخية للراجمات: يقوم المصنع بإنتاج عدة أنواع من القذائف الصاروخية لراجمة الاستروس. سابعاً: مصنع الذخيرة: مصنع الذخيرة الخفيفة تم إفتتاح المصنع في 11 شعبان 1373 هـ, في عهد الملك سعود بن عبدالعزيز, وتحت رعاية الأمير مشعل بن عبدالعزيز آل سعود وزير الدفاع والطيران آنذاك. وقد تم افتتاح توسعة المصنع عام 1397هـ, برعاية الأمير سلطان بن عبدا لعزيز آل سعود وزير الدفاع والطيران والمفتش العام. وينتج هذا المصنع الذخائر التالية: الذخيرة عيار 7,62 ملم ناتو (عادي ). الذخيرة عيار 7,62 ملم ناتو . الذخيرة عيار 7,62 ملم ناتو (تدريب). الذخيرة عيار 7.62 ملم ناتو (مضئ). الذخيرة عيار 9 ملم. الذخيرة عيار 12,7 ملم . الذخيرة عيار 5.56 ملم. مصنع الذخيرة المتوسطة تم افتتاح المصنع بتاريخ 1404/8/13 هـ برعاية الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود وزير الدفاع والطيران والمفتش العام. وينتج المصنع الذخيرة المتوسطة عيار 20 ملم بأنواع ثلاثة وهي: ذخيرة عيار 20ملم إم 56 شديد الانفجار. ذخيرة عيار 20 ملم إم 53 محرق خارق. ذخيرة عيار 20 ملم إم 55 للتدريب على الهدف. ذخيرة عيار 25 ملم. ذخيرة عيار 30 ملم.
  13. أولاً: مصنع الأسلحة مصنع البندقية ج3 (G3) ورشاش HK33 تم افتتاح مصنع البندقية ج3 في عهد الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود معلومات البندقية: هي بندقية أساسية مستخدمة على نطاق واسع لما تتمتع به من دقه في الرماية وموثوقية الرامي بها. وتعمل بنظام آلي ميكانيكي تحت أصعب الظروف المناخية. لقد تم تطوير هذه البندقية بواسطة المُصنع الألماني Heckler & Koch بالتعاون مع وكالة التصميم والتطوير الحكومية الإسبانية CETME. ثم تم تصديرها إلى مختلف دول العالم بنجاحٍ منقطع النظير حيث يتم استخدامها حالياً من قبل القوات المسلحة في نحو 40 دولة. مواصفات البندقية: نوع الذخيرة: 7,62×51 ملم( حية – تدريب ) ميكانيكية الإطلاق: متقطع/آلي معدل الرماية: 600 طلقة/دقيقة متوسط السرعة: 800م/ث ملقم الذخيرة ( المخزن): مخزن معدني صندوقي بسعة 20 طلقة وينتج هذا المصنع البنادق التالية: 1- البندقية ج3 أ2 (أخمص ثابت) 2- البندقية ج3 أ3 (أخمص متحرك) 3- بندقية ج3 تشريفات 4-البندقية HK33 بثلاثة أنواع وهي HK33KE، HK33EA3، HK33E A2 مواصفات البندقية: العيار: 5.56 ملم معدل الرمي: 700 طلقة في الدقيقة سرعة إنطلاق الرصاصة: 960 متر\ثانية المخزن: سعة 20 أو 40 طلقة مصنع البندقية ج36 (G36) تم إدخال البندقية ج 36 بأنواعها ضمن منتجات المؤسسة في عام 2009 حيث بدأ الإنتاج بطاقة إنتاجية عالية (لإنتاج البندقية ج 36 بأنواعها). معلومات البندقية: هي بندقية مطورة لسلاح المشاة، تعمل بنظام الهواء المضغوط. تحقق كفاءة وجودة وكثافة نيران عالية، في أصعب الظروف المناخية مع خفة الوزن باستخدام ذخيرة 5,56 ملم، تم تصميم هذه البندقية في أوائل التسعينيات بواسطة المُصنّع الألماني Heckler & Koch ويتم تغذيتها عن طريق مخزنٍ منفصل يحتوي على 30 أو 100 طلقة. مواصفات البندقية: نوع الذخيرة: 5,56×45 مم ( حية – تدريب ) ميكانيكية الإطلاق: متقطع / آلي معدل الرماية: 750 طلقة / دقيقة متوسط السرعة: 920-850 م/ث المخزن: مخزن بلاستيكي مقوس بسعة 30 طلقة مصنع نصف الرشاش إم بي5 (MP5) تم افتتاح مصنع البندقية نصف الرشاش في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز آل سعود، وتحت رعاية الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود. معلومات نصف الرشاش إم بي 5: نصف الرشاش الآلي يمتاز بكثافة نيران عالية وجودة ودقة في استخدامه كسلاح حماية وحراسة والرماية لمسافات قصيرة في أصعب الظروف المناخية. وهو ألماني التصميم، تم تطويره خلال الستينيات بواسطة المُصنّع الألماني Heckler & Koch. يُعد واسع الانتشار حيث تستخدمه العديد من الجهات العسكرية والأمنية والاستخباراتية حول العالم. مواصفات نصف الرشاش إم بي 5: نوع الذخيرة: 9×19 ملم (حية – تدريب) ميكانيكية الإطلاق: متقطع / آلي (متواصل أو زخات ثلاثية) معدل الرماية: 800 طلقة / دقيقة متوسط السرعة: 400 م/ث المخزن: مخزن معدني مقوس بسعة 15 أو 30 طلقة يقوم المصنع بإنتاج نصف الرشاش MP5 بأنواعه الثلاثة وهي: نصف الرشاش عيار 9 ملم× 19 بأخمص ثابت نصف الرشاش عيار 9 ملم× 19 بأخمص متحرك نصف الرشاش عيار 9 ملم× 19 قصير
  14. في الوقت الذي أفادت وكالة الصحافة الفرنسية عن وقوع حوالى 70 هجومًا خلال عامَي 2015 و2016 في تركيا، أسفرت عن وقوع أكثر من 400 قتيل، كشف صحافي تركي النقاب عن معلومات لافتة حول ملهى "لا رينا" الذي وقع تعرض لهجوم دامٍ ليلة رأس السنة. وقد تمّ تناقل ما قاله هذا الصحافي الشهير الذي يدعى سيردار إينان بكثرة على مواقع التواصل الإجتماعي، حيث شكّك بما وراء الهجوم، معتبرًا أنّ هناك أمرًا غريبًا حصل في الليلة المأساويّة. وقال: "يجب أن يكون الإرهابي رامبو أو سبايدر مان"، لافتًا الى نقاط جوهريّة لا بدّ من الإنتباه لها والتي قد تغيّر مسار التحليلات، وهي: -أولاً: عندما يرتاد أحد الأشخاص ملهى "لا رينا"، يصادفه في الخارج 10 حراس أمن، كل واحد منهم يبلغ طوله متران. إضافةً الى حواجز متسلسلة. فيما نقلت بعض المواقع أنّ ليلة الهجوم لم يتواجد هذا العدد منهم. ثانيًا: بعد إجتياز النقطة التي يكمن فيها هؤلاء الحرّاس، يخضع زبون الملهى لتفتيش عبر جهاز إستشعار مثل ذلك الموجود في المطارات، كما يخضع للتفتيش من قبل حارسَين. ثالثًا: داخل الملهى يوجد أكثر من 20 حارس ضخم يحومون حول زبائن الملهى لحمايتهم واكتشاف أي أمر مريب. رابعًا: الإرهابي الذي نفّذ الهجوم مرّ عبر هذه الحواجز وأطلق النار وقتل 39 شخصًا وجرح 60 آخرين، وأُصيب كلّ شخص بـ3 رصاصات على الأقل، ما يعني أنّه أطلق أكثر من 240 رصاصة. خامسًا: إذًا لقد غيرّ الجاني الرصاص أكثر من 8 مرات، وبين كلّ تغيير احتاج لـ15 ثانية. وسأل الصحافي: "أين كان حرّاس الملهى؟ لم يكن لدى أحد الشجاعة لاطلاق النار على الإرهابي؟ كيف يصدّق أنّه بقي يطلق النار لمدة 10 دقائق ثمّ هرب". ورأى أنّه يجب أن يحصل أكثر من تحقيق، كما أنّ هناك سؤالاً يطرح عن الشرطة التركية التي كانت تنتشر بالآلاف لتعزيز الأمن في إسطنبول. وشدّد الصحافي على أنّه لا يمكن لإرهابي عادي أن يقوم بهذا العمل في "حصن" مثل "لا رينا"، آملاً أن تنكشف الحقيقة قريبًا.
  15. ذكرت صحيفة "دير شبيجل" الألمانية، أن هاكر ألمانى هو من يقف وراء تسريبات ويلكيليكس الأخيرة الخاصة ببيانات سرية حول التعاون الاستخباراتى بين ألمانيا والولايات المتحدة، وليس هاكرز روسى مثلما اعتقدت الأجهزة الأمنية فى البداية. ونقلت الصحيفة، مطلع الأسبوع الجارى، عن مسئولى أمن ألمان رفيعو المستوى، تحدثوا شريطة عدم ذكر أسماءهم، إنهم على يقين بأن الوثائق التى نشرها موقع ويكيلكيس، مطلع ديسمبر، لم يتم الحصول عليها خلال الهجوم الإلكترونى الذى استهدف أجهزة البرلمان الألمانى "البوندستاج"، العام الماضى، والذى يعتقد أن قراصنة روس يقفون وراءه. وقالت دير شبيجل إنه خلافا لتقارير وسائل الإعلام المختلفة، فإنه لا يوجد أى إشارة على أن الوثائق تم سرقتها خلال الهجوم الإلكترونى على أجهزة البرلمان عام 2015، ذلك بحسب تأكيد مصادر رفيعة. وبحسب صحيفة فرانكفورت ألجيماين، فإن شرطة البوندستاج، وهى وحدة أمنية منفصلة، تعتقد أن مصدر تسريب المعلومات 2400 وثيقة لويكيليكس كان من داخل البرلمان الألمانى نفسه، وهو ما أكده متحدث من البرلمان لمجلة دير شبيجل، لم يذكر اسمه. مضيفة أن شرطة البوندستاج تحقق فى مرتكب الجريمة باعتبارها خرقا للسرية المهنية ولمهمة السرية الخاصة. وأشارت الصحيفة إلى أن رئيس البوندستاج، نوبرت لاميرت، الذى ينتمى للئتلاف المسيحى الحاكم، وافق على إجراء تحقيقات ضد مجهول.
  16. [ATTACH]29981.IPB[/ATTACH] يستغرق الأمر ثواني فقط ليتمكن موظف في شركة رائدة في مجال القرصنة المعلوماتية في العالم لفك شيفرة هاتف ذكي مغلق وسحب المعلومات الخاصة منه. وتقدم شركة “سيلبرايت” الإسرائيلية، ومقرها في بيتاح تكفا قرب تل ابيب، هذه الإمكانية الجديدة لوكالات الإستخبارات العالمية، ما يثير قلق المدافعين عن الحياة الخاصة. واشتهرت الشركة المرتبطة بعقود مع أكثر من 115 دولة، أغلبها مع الحكومات، على المستوى العالمي في آذار/مارس الماضي بعد تقارير حول قيام مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي (اف بي آي) باستخدام التكنولوجيا التي قامت بتطويرها لفك شيفرة هاتف “آيفون” كان يملكه إرهابي قتل 14 شخصاً في سان برناردينو في ولاية كاليفورنيا. ورفضت الشركة التعليق على هذا المعلومات. وسليبرايت رائدة في هذا النوع من التكنولوجيا المتطورة. وبإمكانها سحب معلومات كثيرة من الهواتف والأجهزة الإلكترونية: من محتويات الرسائل النصية إلى تفاصيل حول مكان تواجد الشخص في أي مكان. كما لديها إمكانية استعادة رسائل تمت إزالتها قبل سنوات. وقال أحد كبار مسؤولي الشركة ليئور بن-بيريتز لوكالة فرانس برس “هناك العديد من الأجهزة التي نستطيع وحدنا في العالم فك شيفرتها”. ويشعر الناشطون والمدافعون عن الخصوصية بالقلق من إمكانية وقوع هذه التكنولوجيا المتطورة في الأيدي الخاطئة ما سيؤدي إلى انتهاكات. تحدي الـ”آيفون” ولا تعتمد تقنية الشركة الإسرائيلية على القرصنة الإلكترونية بل هي بحاجة لأن يكون الهاتف موصولاً بأجهزة الشركة. وشاهد صحافي في وكالة فرانس برس كيف بدأت الشركة بتعطيل شيفرة الدخول إلى هاتف نقال، وسرعان ما بدأت الصور المحفوظة فيه تتوالى على شاشة حاسوب في الشركة مع الموقع والوقت الذي التقطت فيه. وبحسب بن-بيريتز، إن التحدي الأبرز هو البقاء في الطليعة مع قيام مصنعي الهواتف بإطلاق نماذج جديدة وتحديث البرامج وإضافة أنظمة أمنية أكثر تعقيداً. في مختبر الشركة، يوجد 15 ألف هاتف نقال، بمعدل نحو مئتي نموذج جديد شهرياً. ويسارع فريق البحث في الشركة المؤلف من 250 شخصاً كلما أطلق نموذج جديد لهاتف “آيفون”، للبحث عن ثغرات في نظامه قبل الشركات المنافسة، في عملية قد تستغرق أياماً أو أشهر. ويرى البروفسور في جامعة ولاية داكوتا في الولايات المتحدة يونغ وانغ أن أجهزة “آيفون” تشكل تحدياً خاصاً، لأن شركة “آبل” المصنعة لها تقوم بتصميم كل شيء بدءاً من البرمجيات وصولاً إلى الأجهزة، ما يؤدي إلى صعوبة اختراقها. إلا أن بن- بيريتز يبدو واثقاً من قدرة شركته على اختراق أحدث نماذج “آيفون”، مشيراً إلى أنه لا يوجد أي هاتف نقال في السوق لا يمكن اختراقه. ويقول “لدى الأجهزة العامة بنظام آي أو إس التشغيلي آليات أمنية قوية تشكل تحدياً بالنسبة لنا”، لكنه يؤكد أن شركته قادرة على مواجهة هذا التحدي. ويضيف “الأمر يزداد صعوبة، ويزداد تعقيداً (…) ولكننا نحقق نتائج” في اختراق أحدث الهواتف. وتدعي الشركة أن بامكانها الحصول على معلومات ورسائل نصية تمت إزالتها منذ سنوات. قلق على الخصوصية وتبيع الشركة خدماتها إلى قوات الأمن في أماكن مختلفة في العالم وحتى إلى بعض الشركات الخاصة التي تقوم بالتحقيقات. وحققت الشركة نمواً قياسياً في قارة آسيا، تقول إنه أكبر بكثير من نموها العالمي بنسبة 15% في العام الماضي. وعبرت منظمات حقوقية عن قلقها من إمكانية استخدام الأنظمة الديكتاتورية لهذه التقنيات من أجل انتهاك خصوصية الأشخاص. وترى مديرة منظمة “هيومن رايتس ووتش” في اسرائيل ساري بشي أن “أي شركة، بما في ذلك سيلبرايت، لديها مسؤولية ضمان أن لا تساهم أنشطتها التجارية أو تفيد في خروقات جسيمة لحقوق الإنسان”. ويؤكد بن-بيريتز أن شركته تقوم بالتدقيق في ملفات الزبائن وتحترم القوانين المحلية، ولكنه يحمل المسؤولية أولاً للحكومات. ويسأل “هل يمكن الحؤول دون أن تصدم سيارات أشخاصاً؟ (…) في هذه الحالات، لا تلقى المسؤولية على مصنع السيارة”. إلا أن بشي تؤكد أن “عقود المراقبة مختلفة قليلاً. هناك عدد قليل من الزبائن وهناك إمكانية لطرح اسئلة او طلب الالتزام بعدم استخدام هذه التقنيات لأمور معينة”. مصدر
  17. معلومات جديدة بشأن مقتل 21 مصريا في ليبيا [ATTACH]29925.IPB[/ATTACH] سكاي نيوز عربية كشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا في مصر، الخميس، عن معلومات جديدة في جريمة مقتل 21 قبطيا مصريا في ليبيا على يد عناصر من تنظيم داعش المتطرف قبل عام ونصف تقريبا. وذكرت التحقيقات أن مصريا ينتمي إلى خلية إرهابية عرفت إعلاميا بـ"خلية مطروح" حيث نشطت في مدينة مرسى مطروح المتاخمة للحدود الليبية، اشترك في تتبع وقتل العمال المصريين. وبحسب التحقيقات، يدعى المتهم الهارب عبد الله دخيل حمد عبد المولى (30 عاما)، وقد أحالته النيابة العامة مع 18 متهما آخرين ضمن ذات الخلية إلى محكمة الجنايات بتهمة إنشاء وتأسيس وإدارة وتولى زعامة جماعة على خلاف أحكام القانون. و"الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي". وكشفت تحقيقات النيابة أيضا أن "المتهم عبد الله دخيل قد قتل وآخرون مجهولون، المجني عليهم وعددهم 21 قبطيا مبينة أسماؤهم بالتحقيقات، عمدا مع سبق الإصرار والترصد ..". وأضافت التحقيقات أن المتهمين "بيتوا النية وعقدوا العزم المصمم على قتل أي من المسيحيين المتواجدين بدولة ليبيا، وأعدوا لذلك الغرض أسلحة بيضاء..". و"نفاذا لذلك احتجزوا المجنى عليهم كرها عنهم وأتوا بهم مكبلين وبطحوهم أرضا ثم ذبحوهم بالخناجر حال تواجد المتهم المذكور على مسرح الجريمة للشد من أزرهم قاصدين إزهاق أرواحهم فأحدثوا بهم الاصابات التي أودت بحياتهم..". وذكر قرار الاتهام أن أعضاء الجماعة نشروا مطبوعات متشددة وطبعوا شعار جماعة داعش على مدخل مدينة مرسى مطروح وجدران المباني بالمدينة، للإيحاء بسيطرة الجماعة عليها، كما شرع بعضهم في تخريب ممتلكات عامة في المدينة. وبحسب الاتهام، فقد شارك أفراد الخلية في جماعة مقرها خارج البلاد تتخذ من الارهاب والتدريب العسكري وسائل لتحقيق أغراضها بأن التحقوا بمعسكرات تدريبية تابعة لداعش في ليبيا وسوريا. وأحالت النيابة القضية إلى محكمة استئناف القاهرة لتحديد دائرة جنايات لمحاكمة المتهمين مع استمرار حبس المتهمين المحبوسين وأمرت بالقبض على المتهمين الهاربين. سكاي نيوز
  18. روسيا تنتهى من تطوير شبكة معلومات عسكرية خاصة بالبيانات عالية السرية غير مرتبطة بشبكة الانترنت العالمية Russia completes military network for classified data exchange MOSCOW, Oct. 19 (Xinhua) -- Russian armed forces have completed the development of a military network for classified data exchange, the Russian newspaper Izvestia reported Wednesday. "The military network is not connected to the global Internet, and all the computers connected to it are protected from any uncertified flash drives and external hard drives," it said. The network also includes an e-mail service that allows transfer of classified information, including documents with a "Classified" label, said the newspaper. All work had been completed at the end of the summer 2016, and the network is now in full operation. http://news.xinhuanet.com/english/2016-10/19/c_135766184.htm
  19. أكّد قائد البحرية الهندية اليوم (السبت)، أنّ فرنسا هي التي سرّبت بكثافة المعلومات التقنية المتعلقة بالغواصة الفرنسية سكوربن وليس الهند. وفي تصريح لصحيفة «برس ترست أوف إنديا»» قال يونيل لانبا: «أتاح تحقيق أولي التأكد من أنّ التسريب لم يحصل في الهند، بل من مكاتب شركة تصنيع السفن دي سي إن إس (دائرة المنشآت البحرية والمنظومات والخدمات الفرنسية)». وكانت صحيفة «ذي أستراليان» ذكرت أواخر أغسطس (آب)، أنّ دائرة المنشآت البحرية والمنظومات والخدمات الفرنسية، تعرضت لتسريب 22400 صفحة عن تفاصيل القدرات القتالية للغواصات ذات الدفع الكلاسيكي لجيل سكوربن الجديد، المعدة للبحرية الهندية التي اشترت بعض وحداتها أيضا كل من ماليزيا وتشيلي. وفتحت نيابة باريس تحقيقا أوليا في أعقاب شكوى رفعتها (دي سي إن إس)، ولمحت الشركة إلى أنّ الهند سرّبت المعلومات على الأرجح. وأضاف يونيل لانبا أنّ «فرنسا فتحت تحقيقا. واستنادًا إلى ما سنتوصل إليه، نفكر في القرارات التي سنتخذها». وأكدت الصحيفة الأسترالية أنّ المعلومات قد نقلت على الأرجح خارج فرنسا في 2011. عبر ضابط سابق في البحرية الفرنسية كان في تلك الفترة يعمل مقاولا من الباطن لدى (دي سي إن إس). وقد جُهزت سكوربن بالتكنولوجيا الأكثر تقدما وحماية، مما يجعل منها الأشد فتكا بين الغواصات التقليدية في العالم، وفق الموقع الإلكتروني للشركة. ومنحت أستراليا في أبريل (نيسان)، المجموعة الفرنسية عقدًا قيمته 50 مليار دولار أسترالي (33 مليار يورو) لتصميم الجيل الجديد من الغواصات وصنعه. http://aawsat.com/home/article/739976/البحرية-الهندية-تتهم-باريس-بتسريب-معلومات-عن-الغواصة-سكوربن
  20. اولا نبدأ بالمقاتلات ما هو بالخدمه والصفقات المتوقعه 1- المقاتله الروسيه SU-30 MKA ويشغلها سلاح الجو الجزائري بعدد 44 مقاتله ومتعاد على 14 مقاتله اضافيه وتعد MKA هى النسخه التصديرية من المقاتله والمقاتله فى المقام الاول مقاتله سيادة جوية تمتلك قدرة كبيرة على المناورة وتمتلك رادار بيسا بمدة 350كم 2- المقاتلة السوفيتيه MIG-29 تمتلكها الجزائر بعدد 23:32 مقاتله اشترتها الجزائر مستعمله من دول الاتحاد السوفيتي السابق _____________________________________________________ ثانيا المقاتلات الاعتراضيه 1- المقاتله السوفيتيه MIG-25 وتمتلكها الجزائر بعدد 13 مقاتله ستخرج من الخدومه قريبا _____________________________________________________ ثالثا القاذفات 1- تمتلك الجزائر 23 قاذفه من طراز SU-24 كانت قد اشترتها مستعمله ايضا وقد تم تطوير كامل الاسطول . الطائرة فى المقام الاول والاخير قاذفه تمتلك قدرات قتاليه للدفاع على النفس لكنها محدودة مصل القاذفه الروسيه التى اسقطتها تركيا 2- صفقة متوقعة وهيا القاذفه الروسيه SU-32 هى النسخه التصديرية من القاذفه الروسيه SU-34 قدمت الجزائر طلب للتعاقد على 12 قاذفه بعد تفاوض دام 8 سنوات ومن المؤكد ان الطلب تم قبوله _____________________________________________________ رابعا طائرات التدريب 1- طائرة التدريب المتقدم والاسناد الارضي الروسيه YAK-130 وتمتلكها الجزائر بعدد 16 طائرة 2- طائرة التدريب المتوسط والاسناد الارضي L-39 وتمتلكها الجزائر بعدد 30:40 طائرة 3- طائرات التدريب الابتدائي (الاولى) B24R Sierra - Zlín Z-142 _____________________________________________________ _____________________________________________________ اعداد #الناصر_الكردي و #DZ يبتع بعمل مشاركة اخري بسلاح المروحيات
  21. الغواصة النووية الروسية AS-12 Losharik هذا النوع من الغواصات مشروع سري في تفاصيله حتي وقتنا هذا و هي من "مشروع 210". الاسم الحقيقي هو AS-12 (بالروسية: АС-12، حيث "Атомная Станция" من المصطلح الرسمي الروسي البحري "атомная глубоководная станция"، "مركبة المياه العميقة النووية") من مشروع 10831 سوفيتي حيث تم تصمميه وقتها وهيا مخصصة للعمل خصيصا للمياه القطبية الثلجية . وتعتمد في تشغليها علي مفاعل نووي، وتكون قادرة على العمل على عمق يصل الي 1000 متر نظرا لتصميمها وطريقة بناءها حيث تتخذ البناء الكروي فريد من نوعه لكي يتحمل الضغط الشديد في الاعماق من المعروف أن هذه الغواصة وصلت بعمقها الي حوالي 2000-2500 متر عمق في منطقة القطب الشمالي في عام 2012. حيث اظهرت صور اوضحت ذلك يطلق عليها الناتو لقب NORSUB-5. بدء العمل علي تصميمها في عام 1988، تم إطلاقها ودخولها الخدمة في شهر أغسطس عام 2003 وذلك التفاوت في الوقت بسبب المشاكل المالية التي عانى الجيش الروسي بعد عام 1990 وانهيار الاتحاد السوفيتي تستخدم غواصة Losharik للبحث والإنقاذ وعمليات عسكرية خاصة وعمليات الاستطلاع البحري . ويمكنها اطلاق صواريخ جوالة من العمق وايضا مجهزة بتجهيزات تجسسية متميزة ومجهزة بمعدات وادوات للتعامل في العمق مصدر General characteristics Class and type: Project 210 submarine طولها: 60m or 70m الدفع: 1 nuclear reactors الطاقم : 25
  22. أصدر الكونغرس الأمريكي تقريرا يوم الخميس 11 أغسطس/آب، يتهم فيه مسؤولين عسكريين بتقديم معلومات استخباراتية كاذبة حول جهود الولايات المتحدة في الحرب ضد تنظيم داعش في العراق وسوريا. وأعد أعضاء في الكونغرس هذا التقرير، إثر تحذيرات من أن مديري أحد أجهزة الاستخبارات يفرزون المعلومات لتقديم صورة ملطفة للمخاطر التي يمثلها تنظيم داعش، ويقومون بتجميل جهود الولايات المتحدة على الأرض. وقال النائب الجمهوري مايك بومبيو في بيان "منذ منتصف عام 2014 حتى منتصف عام 2015، تلاعب مسؤولو قيادة القوات الأمريكية في الشرق الأوسط (سنتكوم) بالمعلومات الاستخبارية من أجل تخفيف الخطر الذي كان يمثله تنظيم الدولة الاسلامية في العراق". وأضاف بومبيو، أن الذين كانوا يستخدمون هذه المعلومات كانت لديهم على الدوام نظرة متفائلة عن النجاحات الأمريكية ضد تنظيم داعش، مشيرا إلى أن ذلك يمكن أن يعرض جنودا أمريكيين للخطر. وجاء في التقرير أن "40% من المحللين في "سنتكوم" الذين تم استجوابهم أعترفوا أنهم تعرضوا لضغوط لتشويه أو حذف معلومات خلال العام الماضي. وتبين لمعدي التقرير أن القيادة المركزية نشرت بيانات صحافية وتصريحات علنية صورت فيها الوضع "بشكل ملحوظ أكثر إيجابية من الواقع". ويجري المفتش العام للبنتاغون حاليا تحقيقا داخليا في هذه المسألة كون وزارة الدفاع الأمريكية لم تجب بالتفصيل على الاتهامات الواردة في التقرير. ودعا عضو لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ إلى محاسبة مسؤولي "سنتكوم" في حال تبين فعلا أنهم مارسوا ضغوطا على المحللين لتشويه المعلومات حول التصدي لتنظيم داعش. المصدر: أ ف ب
  23. تعتبر الياك 130 فخر طائرات التدريب المتقدم و القتال فهي تعرض نموذج فريد من نوعه وقادرة على تدريب الطيارين على طائرات الجيل الخامس و والطائرات الشرقية والغربية على حد سواء، دخلت الياك 130 الخدمة في سلاح الجو الروسي وتطمح للحصول على أزيد من 300 طائرة من نفس النوع. فهيا طائرة تدريب طورت من طرف مكتب التصميمات الروسي ياكوفليف لتعويض طائرات آرو إل-29 دلفين وآرو إل-39 ألباتروس. بدأت عمليات تطويرها سنة 1991 وكان أول تحليق لها في 26 أبريل 1996. تعتبر القوات الجوية الروسية أكبر المستخدمين حيث طلبت 62 طائرة في عام 2007 ودخلت الخدمة فعليا فيها سنة 2010. تتوفر في الطائرة منظومة تقليد الاستخدام القتالي التي تضمن ما يلي: – تمثيل المعركة الجوية والبحث عن الاهداف الجوية وتعريفها واكتشافها ومتابعتها واطلاق الصواريخ “جو- جو” ذات رؤوس التوجيه الذاتي الحرارية والتشويش المعادي. – التعامل مع طائرات اخرى ضمن مجموعة الطائرات ومراكز القيادة الارضية – تمثيل توجيه الضربات الى الاهداف الارضية مع اطلاق الصواريخ ” جو- ارض” ذات رؤوس التوجيه الذاتي الرادارية والحرارية والليزرية والتلفزيونية والصواريخ غير الموجهة وقصف القنابل ورمي المدافع واطلاق الصواريخ م/ط والتشويش المعادي. مواصفات فنية تكتيكية: – سرعة الطائرة القصوى 1050 كم في الساعة. – السقف الاقصى للارتفاع 12500 كم. – وزن الطائرة الاقصى عند الاقلاع 9000 كغ. – مدى الطيران 2000 كم. – عدد ساعات الطيران 10000 ساعة. التصميم : الياك 130 تختلف عن النسخة Yak-130D من حيث خفة الوزن و المقدمة أكثر تحوير لتمسح بتزويدها بالرادار هيكل أقصى وجناحين أخفض . تصميم الطائرة كلاسيكي من حيث الجناح و الذيل و هندسة قمرة القيادة . كما تم تصميمها للقيام بمناورات والطيران من المطارات القصيرة وتم تصميم الهيكل ليبقى لمدة 30 مع تحمل 10000 ساعة طيران و 20000 هبوط القمرة : القمرة مجهزة بمقعدين و مكيفة المقاعد ” القاذفة ” من نوع NPO Zvezda K-36LT3.5 zero-zero . كما يتمتع الطاقم بزاوية رؤية جيدة سواء للمدرب أو المتدرب حيث يمكن للطيار الرؤية على المقدمة بزاوية -16 درجة والطيار الخلفي بزاوية 6- درجات . كما ان الياك 130 هي اول طائرة روسية مبنية على أساس هندسة الطيران الرقمي، كما ان القمرة كلها من الزجاج وتستطيع العمل في الليل و النهار ومجهزة ب ثلاث شاشات عرض LCD متعددة المهام 6*8 من البلور السائل. التسليح : الياك 130 يمكن ان يقوم بمختلف المهمات و تحمل الطائرة نقطة تعليق على الهيكل و ثمانية 8 على الجناح. وتزيد قرة الحمولة على 3.000 كيلو غرام، ويمكن للطائرة حمل خزانات وأسلحة وأجهزة حرب الكترونية، كما يمكن للطائرة أن تحمل تشكيلة كبيرة من الاسلحة الغربية مثل AIM-9L Sidewinder, Magic 2 ,AGM-65 Maverick، كما انها تحمل قذائف Vikhr الموجهة بالليزر و R-73 و Kh-25 ML، ويمكن ان تحمل الطائرة قاذفات ” روكيت ” مثل B-8M و B-18 . وقنابل تزن 50 و 250 كيلو غرام . الرادار : الياك 130 مجهزة برادار بقوة 8-12.5 جيجا هرتز من شركة NIIP Zhukovsky وله قدرة تتبع 8 أهداف في نفس الوقت ويشغل 4 أهذاف في نفس الوقت وفي زوايا مختلفة وكذلك تتبع هذفين على الارض في نفس الوقت . له قدرة على كشف طائرة بحجم 5m² من مسافة 85 كيلو متر و 50 كيلو متر من الخلف، ومسافة الاطباق في حالة التتبع الالي هي 65 كيلو متر ويمكن تجهيز الطائرة بنظام بحث بالاشعة ما تحت الحمراء. الدول المستخدمة فعليا روسيا القوات الجوية الروسية - 150 تحت الطلب, تُسلم خلال 2009-2015 سلمت أول كمية إنتاج من طائرات ياك-130 في نهاية يوليو 2009. الجزائر القوات الجوية الجزائرية - 16 طائرة بنغلاديش القوات الجوية البنغلاديشية - 16 روسيا البيضاء القوات الجوية البيلاروسية - 4 طائرات الصفقة مع سوريا وقعت روسيا عقدا مع سورية لتوريدها بـ 36 طائرة تدريب قتالية من طراز “ياك – 130 “. نشرت ذلك صحيفة”كوميرسانت” يوم 23 يناير/كانون الثاني2012 استنادا الى مصدر في مؤسسة “روس ابورون ايكسبورت”. ثمن الواحدة مايقارب 15 مليون دولار، فيما ذكرت الصحيفة الروسية ان سورية دفعت مسبقا لروسيا بمبلغ 100 مليون دولار، مقابل طائرات التدريب الستة الأولى بناء على عقد وقع في كانون الأول/ديسمبر 2011 وغير معروف ميعاد محدد لبدء تصدير 36 طائرة حسب العقد
  24. إنشاء قوات الدفاع الجوي تم طبقا للقرار الجمهوري رقم 199 الصادر في أول فبراير 1968 قوات الدفاع الجوي كانت عبارة عن عناصر تعمل ضمن سلاح المدفعية في حرب فلسطين عام 48 بناء حائط الصواريخ في 30 يونيو عام 1970 كان البداية الحقيقية لاسترداد الأرض توقيع صفقة الأسلحة بين مصر والاتحاد السوفييتي عام 1955 ساهمت في حماية سماء مصر منظومة الدفاع الجوى تتكون من عدة عناصر استطلاع وإنذار وعناصر إيجابية قوات الدفاع الجوى تمتلك ميدان الرماية الأكثر تطورا في العالم مزود بأحدث أنظمة أهداف الرماية تعددت الوسائل في الحصول على المعلومات ولم يعد هناك قيود عليها لكن السر يكمن في استخدام السلاح الاهتمام بجميع مجالات البحث العلمي لتطوير الأسلحة والمعدات الموجودة بالدفاع الجوي تحتفل قوات الدفاع الجوي بمرور ستة وأربعين عاما على إنشائها، حيث إن قوات الدفاع الجوي هي القوة الرابعة في صفوف القوات المسلحة المصرية الباسلة بجانب القوات البرية والبحرية والجوية، ويرجع تاريخ إنشاء هذه القوات إلى الأول من فبراير عام 68. ومن الدروس المستفادة من حرب يونيو 67، ضرورة تشكيل قوة مستقلة تكون قادرة على حماية سماء مصر ومجابهة التفوق الجوى للعدو، وقد قامت قوات الدفاع الجوى فور صدور قرار إنشائها بإعداد الخطط لتدريب مقاتليها والتخطيط لإنشاء حائط الصواريخ للتصدي للهجمات الجوية المعادية وبذل الرجال جهودهم وحشدوا كل الطاقات.الدفاع الجوي هي القوة الرابعة في القوات المسلحة وقد تم اختيار الثلاثين من يونيو عيدا لقوات الدفاع الجوي، طبقا للقرار الجمهوري رقم 199 الصادر في الأول من فبراير 1968، حيث تم البدء في إنشاء قوات الدفاع الجوى لتمثل القوة الرابعة في قواتنا المسلحة الباسلة، وهو ذكرى إتمام إنشاء حائط لصواريخ تحت ضغط هجمات العدو الجوى المتواصلة بأحدث الطائرات «فانتوم - سكاى هوك» ذات الإمكانيات العالية مقارنة بوسائل الدفاع الجوى المتيسرة في ذلك الوقت لدى قوات الدفاع الجوي المصري، ومن خلال التدريب الواقعي في ظروف المعارك الحقيقية خلال حرب الاستنزاف. وتمكنت قوات الدفاع الجوى اعتبارا من 30 يونيو وخلال الأسبوع الأول من شهر يوليو عام 1970 من إسقاط العديد من الطائرات طراز «فانتوم، سكاى هوك»، وأسر العديد من الطيارين الإسرائيليين، وكانت هذه أول مرة تسقط فيها طائرة فانتوم وأطلق عليه «أسبوع تساقط الفانتوم». توالت انتصارات رجال الدفاع الجوى، ويعتبر يوم الثلاثين من يونيو عام 1970 هو البداية الحقيقية لاسترداد الأرض والكرامة بإقامة حائط الصواريخ الذي منع طائرات العدو من الاقتراب من سماء الجبهة، فاتخذت قوات الدفاع الجوى هذا اليوم عيدا لها.إسرائيل وحرب 48 وكان لقوات الدفاع الجوي دور في حرب 48 والعدوان الثلاثي عام 56، ففي يوم 14 مايو عام 48 تم إعلان قيام دولة إسرائيل بعد انتهاء الانتداب البريطاني على فلسطين، وفى يوم 31 من نفس الشهر صدر الأمر بإنشاء قوات الدفاع الإسرائيلية، تكونت من ثلاث أفرع رئيسية هي القوات «البرية والجوية والبحرية». وكان للقوات الجوية الإسرائيلية أهمية كبيرة عن باقي الأفرع الأخرى لقدرتها على نقل المعركة إلى أي مكان خارج الأراضي الإسرائيلية، وتم تجميع الطيارين المتطوعين من أوروبا وأمريكا وجنوب أفريقيا حتى بلغ عدد الطيارين 40 طيارا كانوا أصحاب خبرة قتال في الحرب العالمية الثانية. وفي ذلك الوقت من عام 48، لم يكن تم تشكيل قوات الدفاع الجوى كقوة رئيسية بالقوات المسلحة، حيث كانت عبارة عن عناصر تعمل ضمن سلاح المدفعية، وكان حجم المدفعية المضادة للطائرات المصرية في ذلك الوقت عبارة عن 2 آلاى مدفعية 3.7 بوصة م ط وآلاى مدفعية 40 مم "م ط" و"آلاى" أنوار كاشفة، وتولت مهمة حماية المدن الرئيسية بسيناء مع توفير الحماية الجوية لوحدات المشاة ضد هجمات العدو الجوية، وقامت بقصف خزانات المياه والوقود بالمستعمرات التي أنشأتها إسرائيل، وقد خاضت بطاريات المدفعية المضادة للطائرات هذه المعارك ببراعة وشجاعة.توقيع صفقة الأسلحة بين مصر والاتحاد السوفييتي وقد اختلف الوضع في حرب عام 56، حيث تم توقيع اتفاقية السلاح عام 1955 بين مصر والاتحاد السوفييتي، حيث تقرر مد مصر بالمدافع "85 مم، 37 مم، الرشاشات الخفيفة أعيرة 12.7 مم"، وبدأت وحدات المدفعية في إعادة البناء والتدريب الشاق، وقامت وحدات المدفعية في حرب عام 56 بتوفير الحماية الجوية لمدن القناة والقاهرة الدفاع بإصرار عن كوبرى الفردان، وإسقاط أعداد كبيرة من الطائرات الإسرائيلية والبريطانية، وإبادة معظم أفراد المجموعة الأولى من قوات الكوماندوز التي قامت بعمل إسقاط مظلي غرب بورسعيد وبور فؤاد.«حائط الصواريخ» حائط الصواريخ هو تجميع قتالي متنوع من الصواريخ والمدفعية المضادة للطائرات في أنساق متتالية داخل مواقع ودشم محصنة «رئيسية - تبادلية – هيكلية» قادرة على صد وتدمير الطائرات المعادية في إطار توفير الدفاع الجوى للتجميع الرئيسي للتشكيلات البرية والأهداف الحيوية والقواعد الجوية والمطارات غرب القناة مع القدرة على تحقيق امتداد لمناطق التدمير لمسافة لا تقل عن 15 كيلومترا شرق القناة. وهذه المواقع تم إنشاؤها وتحصينها تمهيدا لإدخال الصواريخ المضادة للطائرات بها، وقد تم بناء هذا الحائط في ظروف بالغة الصعوبة، حيث كان الصراع بين الذراع الطولية لإسرائيل المتمثلة في قواتها الجوية وبين رجال القوات المسلحة المصرية بالتعاون مع شركات الإنشاءات المدنية في ظل توفير دفاع جوى عن هذه المواقع بالمدفعية المضادة للطائرات، وذلك لمنع إنشاء هذه التحصينات. ورغم التضحيات العظيمة التي تحملها رجال المدفعية المضادة للطائرات، كان العدو ينجح في معظم الأحيان في إصابة أو هدم ما تم تشييده، وقام رجال الدفاع الجوى بالدراسة والتخطيط والعمل المستمر وإنجاز هذه المهمة، وكان الاتفاق على أن يتم بناء حائط الصواريخ باتباع أحد الخيارين: الخيار الأول القفز بكتائب حائط الصواريخ دفعة واحدة للأمام واحتلال مواقع ميدانية متقدمة دون تحصينات وقبول الخسائر المتوقعة لحين إتمام إنشاء التحصينات.الخيار الثاني الوصول بكتائب حائط الصواريخ إلى منطقة القناة على وثبات أطلق عليها «أسلوب الزحف البطيء»، وذلك بأن يتم إنشاء تحصينات كل نطاق واحتلاله تحت حماية النطاق الخلفي له، وهكذا، وهو ما استقر الرأي عليه وفعلا تم إنشاء مواقع النطاق الأول شرق القاهرة وتم احتلالها دون أي رد فعل من العدو. وتم التخطيط لاحتلال ثلاثة نطاقات جديدة تمتد من منتصف المسافة بين غرب القناة والقاهرة، وتم تنفيذ هذه الأعمال بنجاح تام في تناسق كامل وبدقة عالية في التوقيت المحدد كـ«سيمفونية متكاملة»، جسدت بطولات وتضحيات رجال الدفاع الجوى، وكانت ملحمة وعطاءً لهؤلاء الرجال في الصبر والتصميم والتحدي، وعلى أثر ذلك لم يجرؤ العدو الجوى على الاقتراب من قناة السويس، فكانت البداية الحقيقية للفتح والإعداد والتجهيز لخوض حرب التحرير بحرية كاملة وبدون تدخل العدو الجوى. تحقيق المعادلة الصعبة في نصر أكتوبر 73 حققت قوات الدفاع الجوي المعادلة الصعبة بين التكنولوجيا المتطورة وسهولة الاستخدام في نصر أكتوبر 73، حيث أجمع العديد من المفكرين على أن نصر أكتوبر 73 يعتبر نقطة تحول مهمة في تاريخ الحروب، فلقد أبرزت تلك الحرب أن التكنولوجيا أصبحت تمثل عنصرا ذا أهمية في الحروب الحديثة. ولعل أهم المشاكل التي تواجه الجيوش الحديثة تلك المشكلة الناشئة من الاتجاه المتزايد نحو استخدام الأسلحة المتطورة المعقدة، فمعظم هذه الأسلحة تتطلب أطقما قتال ذات مستوى تعليمي وثقافي عال نسبيا، الأمر الذي يؤكد أن القوة العسكرية لأي دولة لم تعد تقاس بصورة مطلقة طبقا للعناصر المكونة لها من تسليح وقوة بشرية، وإنما أصبحت تقاس بصورة نسبية طبقا لنوعية القوة البشرية وقدرتها على استيعاب الأسلحة والمعدات المتطورة. وكان أحد الحلول لمواجهة هذه المشكلة هو زيادة فترة التجنيد، لتوفير الوقت اللازم كي تتمكن أطقم القتال من استيعاب الأسلحة، وهو ما يتعارض مع خطط التنمية الاقتصادية للدول، وكان هناك حل آخر يتمثل في تصنيع وجلب أسلحة متطورة سهلة الاستخدام، ويتطلب هذا الحل تكاليف باهظة لتنفيذه، ولعل ذلك يفسر الاهتمام البالغ بالصواريخ المحمولة على الكتف للنتائج الرائعة التي حققها خلال حرب أكتوبر 73، فهذه الصواريخ تعتبر نموذجا رائعا لما يجب أن تتجه إليه التكنولوجيا في المجال العسكري من سهولة الاستخدام ورخص الثمن. وقد تم تنفيذ منظومة للانتقاء والتوزيع للأفراد ذوى المؤهلات العليا والدرجات العلمية المناسبة لاستقدامهم للتجنيد بقوات الدفاع الجوى للعمل على المعدات ذات التقنيات الحديثة المتطورة لسهولة استيعابهم لهذه المعدات. إمكانيات وأنظمة الدفاع الجوي وتتم السيطرة على منظومة الدفاع الجوى بواسطة نظام متكامل للقيادة والسيطرة من خلال مراكز قيادة وسيطرة على مختلف المستويات في تعاون وثيق مع القوات الجوية والحرب الإلكترونية بهدف الضغط المستمر على العدو الجوى وإفشال فكره في تحقيق مهامه وتكبيده أكبر نسبة خسائر ممكنة. ويتحقق بناء منظومة الدفاع الجوى من خلال توازن جميع عناصر المنظومة وفاعليتها وقدرتها على مجابهة العدو الجوى، بالإضافة إلى التكامل بين عناصر المنظومة والذي يشمل: التكامل الأفقي: ويتحقق بضرورة توافر جميع العناصر والأنظمة الأساسية للمنظومة. التكامل الرأسي: ويتحقق بتوافر أنظمة تسليح متنوعة داخل العنصر الواحد. أكد الفريق عبد المنعم التراس قائد قوات الدفاع الجوي، أنه يتم متابعة ومراقبة كل ما هو جديد في مجال التسليح، سواء كان من صواريخ أو حرب الكترونية أو مقذوفات أو معدات، موضحا أن التطوير الذي يتم داخل قوات الدفاع الجوي يأتي في إطار ممنهج ومنظم في إطار رفع الكفاءة القتالية والفنية والإدارية التي تشهدها أسلحة وإدارات وأفرع القوات المسلحة المختلفة. وأشار التراس، خلال مؤتمر صحفي له بمناسبة الاحتفال بالعيد السادس والأربعون لقوات الدفاع الجوي، إلى أن منظومة الدفاع الجوي تمتلك أخطر سلاح موجود وهو «الجندي المقاتل المصري»، وهذا ما أثبته التاريخ، فالقيادة العامة للقوات المسلحة، تولي اهتماما شديدا جدا بالفرد المقاتل، وتطويره وتعليمه بأحدث الوسائل. وقال الفريق «التراس» إن التحديث والتطوير داخل القوات المسلحة بدء عندما كان الرئيس السيسي وزيرا للدفاع، موضحا أن عملية التحديث والتطوير لها ضوابط وتكلفة اقتصادية ضخمة، لكنها تنفذ وتسير وفق مخطط مدروس، والقوات المسلحة المصرية واعية لكاف التحديات الموجودة علي الساحة الإقليمية والدولية، والجيش مستعد لها، ولا يغفل التهديدات المختلفة الموجودة حاليا في الإقليم أو منطقة الشرق الأوسط. وأكد أن قوات الدفاع الجوي تعمل وفق منظومة مشتركة مع كافة الأسلحة والأفرع الرئيسية والإدارات، مشيرا إلى أن معركة الدفاع الجوي هي معركة صعبة ومعقدة جدا وتعمل وفق منظومة متكاملة، مشددا على أن قوات الدفاع الجوي قادرة على التصدي لكافة التهديدات. وأكد أن المتغيرات الإقليمية والدولية والمحلية والمؤامرات التي تحاك لمصر جعلت لزامًا على الجميع التكاتف والاصطفاف خلف القيادة السياسية الوطنية الواعية للمحافظة على الدولة المصرية والعبور بالوطن إلى بر الأمان. ونوه إلى أن القوات المسلحة ومن منطلق مسئوليتها التاريخية في الحفاظ على الأمن القومي المصري والعربي تعمل دائمًا على التطوير والتحديث وإمتلاك القدرة الرادعه وتكون دائمًا على أهبة الإستعداد للحفاظ على أمن وسلامة الوطن وترابه المقدس وتساند شعب مصر العظيم في مسيرة التنمية والتقدم. وطمأن قائد قوات الدفاع الجوي المصريين بأن سماء مصر لها رجال يواصلون الليل بالنهار للدفاع عنها ضد كل من تسول له نفسه المساس بها ولديهم القدرات الكافية لتحويل السماء المصرية إلى جحيم على من يفكر في الاعتداء على أمن مصر وشعبها. وتابع: «نمتلك ما يلزم من الوسائل لحماية سماء مصر علي الرغم من امتلاك دول إقليمية طائرات حديثة من الجيل الجديد، حيث أننا نمتلك خبرة قتال في الدفاع الجوي، ويتم الاستفادة من خبراتنا في عدد من الدول، ومن يقترب من سماء مصر سنحوله إلى «جحيم». وأشار إلى أن الاهتمام بالفرد المقتل وإعداده جيدا وفق أحدث الأساليب هي الركيزة الأساسية لنجاح منظومة الدفاع الجوي، مشددا على أن القيادة العامة للقوات المسلحة تهتم اهتمام كبير بطلبة الكليات العسكرية من جميع النواحي. وتحدث «التراس» عن حاملة المروحيات المصرية «جمال عبد الناصر» والمعروفة باسم «الميسترال»، حيث أكد أنها إضافة كبيرة لمصر وللأمة العربية، كاشفا علي أن هناك قطع بحرية للدفاع الجوي سترافقها لحمايتها، كما أن القطع البحرية المصرية عليها وسائل دفاع جوي تقوم بمهامها ولها وسائلها الخاصة بها. وعن التعاون بين قوات الدفاع الجوي وباقي الأفرع والأسلحة والإدارات، أوضح أن هناك تنسيقا كاملا متكاملا بين قوات الدفاع الجوي والقوات الجوية وإدارة الحرب الالكترونية، من أجل حماية المجال الجوي المصري، والدليل علي ذلك الدور الذي تقوم به القوات من توفير الحماية الجوية للعمليات التي تحدث في سيناء من قبل رجال الأمن ضد عناصر الإرهاب. وشدد علي أن قوات الدفاع الجوي منتشرة علي كل شبر علي أرض مصر علي كل الاتجاهات، والتعاون وثيق بينها وبين جميع الدول في عمليه منظومة التسليح والتطوير، بالإضافة إلي أن القوات المسلحة تهتم جيدا وبصورة كبيرة بالتصنيع المحلي، مؤكدًا أن القوات المسلحة علي يقظة كبيرة من التدريب والكفاءة، ولديها قدر كبير من الخبرة في القتال وذلك بشهادة التدريبات مع الدول الصديقة والشقيقة. وأكد أن المهمة الرئيسية لقوات الدفاع الجوي هي حماية المجال الجوي للدولة المصرية على مدار الساعة طوال الوقت، وتقوم قوات الدفاع الجوي بإجراء مناوره ورمايات بالذخيرة الحية طوال العام، تشترك فيها جميع الوحدات، مشددا علي أن قوات الدفاع الجوي تمتلك المنظومات المطلوبة لحماية المجال الجوي المصري ضد أي عدائيات حديثه وتكنولوجيا متطورة. تمتلك قوات الدفاع الجوي منظومة متكاملة تشتمل على العديد من الأنظمة المتنوعة بالدفاع الجوي، حيث تتكون منظومة الدفاع الجوى من عدة عناصر استطلاع وإنذار وعناصر إيجابية تمكن القادة من اتخاذ الإجراءات التي تهدف إلى حرمان العدو من تنفيذ مهامه أو تدميره بوسائل دفاع جوى تنتشر في جميع ربوع الدولة في مواقع ثابتة وبعضها يكون متحركا طبقا لطبيعة الأهداف الحيوية والتجمعات المطلوب توفير الدفاع الجوى عنها. ويتطلب تنفيذ مهام الدفاع الجوى اشتراك أنظمة متنوعة لتكوين منظومة متكاملة تشمل على أجهزة الرادار المختلفة التي تقوم بأعمال الكشف والإنذار، بالإضافة إلى عناصر المراقبة الجوية وعناصر إيجابية من صواريخ مختلفة المدايات والمدفعية "م ط" والصواريخ المحمولة على الكتف والمقاتلات وعناصر الحرب الإلكترونية. المنظومة التعليمية لم تغفل القيادة العامة للقوات المسلحة وقوات الدفاع الجوي التطور الهائل في تكنولوجيا التسليح الذي يشهده العالم، وضرورة تأهيل طلاب كلية الدفاع الجوى لمواكبة هذا التطوير، حيث تعتبر كلية الدفاع الجوى من أحدث المعاهد العسكرية على مستوى الشرق الأوسط، ولا يقتصر دورها على تخريج ضباط الدفاع الجوى المصريين فقط؛ بل يمتد هذا الدور ليشمل تأهيل طلبة من الدول العربية والأفريقية والدول الصديقة. ونظرا لما يمثله دور كلية الدفاع الجوى المؤثر على قوات الدفاع الجوى والتي تتعامل دائما مع أسلحة ومعدات ذات تقنية عالية وأسعار باهظة، فإننا نعمل على تطوير الكلية من خلال مسارين: المسار الأول تطوير العملية التدريبية، وذلك بالمراجعة المستمرة للمناهج الدراسية بالكلية وتطويعها طبقا لاحتياجات ومطالب وحدات الدفاع الجوى والخبرات المكتسبة من الأعوام الماضية، بالإضافة إلى انتقاء هيئة التدريس من أكفأ الضباط والأساتذة المدنيين في المجالات المختلفة. المسار الثاني تزويد الكلية بأحدث ما وصل إليه العلم في مجال التدريب العملي، وفى هذا المجال فقد تم تزويد الكلية بفصول تعليمية لجميع أنواع معدات الدفاع الجوى مزودة بمحاكيات للتدريب على تنفيذ الاشتباكات بالأهداف الجوية، كذا تم تجهيز الفصول والقاعات الدراسية بدوائر تليفزيونية مغلقة وشاشات عرض حديثة، وتم تحديث وتطوير المعامل الهندسية بالكلية، فضلا عن تنفيذ معسكرات تدريب مركز لطلاب السنة النهائية للمشاركة في الرمايات الميدانية لأسلحة الدفاع الجوى بمركز رماية الدفاع الجوى.ميدان رماية متطور لأسلحة الدفاع الجوي تمتلك قوات الدفاع الجوى ميدان رماية الأكثر تطورا في العالم، ومن المعروف أن الرماية الحقيقية هي أرقى مراحل التدريب القتالي، حيث تعطى نتائجها الإيجابية الثقة في السلاح وتعتبر تتويجا لما تم بذله من جهد خلال العام التدريبي، وهي مؤشر حقيقي على سلامة تخطيط وتنفيذ التدريب، ومن هذا المنطلق. وفى ضوء التطور الملموس لمنظومة الدفاع الجوى المصري، تم تنفيذ برنامج تطوير ميدان الرماية ليكون مركز رماية حضاريا مجهزا بمنشآت حديثة مع تزويده بأحدث أنظمة أهداف الرماية، وتقييم وتحليل وتسجيل نتائج الرمي للوقوف على نقاط القوة والسلبيات سواء بالنسبة للفرد أو المعدة، لتحقيق العائد القتالي والتدريبي لكل من الفرد والمعدة. وتمثل ذلك في تحقيق الظروف المناسبة لتنفيذ الرماية الفعلية على العديد من الأهداف ذات المواصفات المختلفة لجميع الأنظمة العاملة بقوات الدفاع الجوى مع توفير الكثير من النفقات اللازمة لتشغيل المعدات، والإمكانيات الكبيرة لمركز الرماية تؤهله لأن يكون بحق أكبر مركز رماية على المستوى الإقليمي، حيث لا توجد مراكز مشابهة في دول منطقة الشرق الأوسط.عدم وجود أسرار عن أنظمة التسليح في معظم دول العالم الحديث عن التطور الهائل في أسلوب الحصول على المعلومات وتعدد مصادر الحصول عليها إلى عدم وجود أسرار عن أنظمة التسليح في معظم دول العالم، وكيفية الحفاظ على سرية أنظمة التسليح بقوات الدفاع الجوى. فشيء طبيعي في عصرنا الحالي أنه لم تعد هناك قيود في الحصول على المعلومات، حيث تعددت وسائل الحصول عليها سواء بالأقمار الصناعية أو أنظمة الاستطلاع الإلكترونية المختلفة وشبكات المعلومات الدولية، بالإضافة إلى وجود الأنظمة الحديثة القادرة على التحليل الفوري للمعلومة وتوفر وسائل نقلها باستخدام تقنيات عالية، ما يجعل المعلومة متاحة أمام من يريدها، ويجعل جميع الأنظمة ككتاب مفتوح أمام العدو والصديق. لكن هناك شيء مهم، وهو ما يعنينا في هذا الأمر، هو فكر استخدام الأنواع المختلفة من الأسلحة والمعدات الذي يحقق لها تنفيذ المهام بأساليب وطرق غير نمطية في معظم الأحيان بما يضمن التنفيذ الكامل في إطار خداع ومفاجأة الجانب الآخر، وهذا في المقام الأول خفي عن العدو وله درجات سرية عالية وتحتفظ به القوات المسلحة كأهم خطط الحروب المقبلة. والدليل على ذلك أنه في بداية نشأة قوات الدفاع الجوى، تم تدمير أحدث الطائرات الإسرائيلية «الفانتوم» باستخدام وسائل إلكترونية حديثة من خلال منظومات الصواريخ المتوفرة لدينا في ذلك الوقت، وكذا التحرك بسرية كاملة لإحدى كتائب الصواريخ لتنفيذ كمين لإسقاط طائرة الاستطلاع الإلكتروني «إستراتكروزر» المزودة بأحدث وسائل الاستطلاع الإلكتروني بأنواعه المختلفة وحرمان العدو من استطلاع القوات غرب القناة باستخدام أسلوب قتال لم يعهده العدو من قبل، وهو تحقيق امتداد لمناطق تدمير الصواريخ لعمق أكبر شرق القناة. ومن هناك نخلص إلى أن السر لا يكمن فقط فيما نمتلكه من أسلحة ومعدات؛ ولكن القدرة على تطوير أسلوب استخدام السلاح والمعدة بما يمكنها من تنفيذ مهامها بكفاءة تامة. البحث العلمي ومراكز التطوير الخاصة بالدفاع الجوي وبما أن البحث العلمي له أهمية قصوى من أجل المستقبل، وأن تقدم الأمم يقاسُ بمدى اهتمامها بالبحث العلمي، يتم استخدام البحث العلمي في تطوير الأسلحة والمعدات بقوات الدفاع الجوى، حيث تهتم قوات الدفاع الجوي بجميع مجالات البحث العلمي التي يمكن الاستفادة منها في تطوير ما لدينا من أسلحة ومعدات، ويوجد بقوات الدفاع الجوى مركز للبحوث الفنية والتطوير، وهو المسئول عن التحديث والتطوير وإضافة التعديلات المطلوبة على معدات الدفاع الجوى بالاستفادة من خبرات «الضباط المهندسين، والفنيين، والمستخدمين للمعدات». ويقوم المركز بإقرار عينات البحوث وتنفيذها عمليا بدءا بإجراء الاختبارات المعملية، ثم الاختبارات الميدانية للوقوف على مدى صلاحيتها للاستخدام الفعلي الميداني بواسطة مقاتلي الدفاع الجوى. ويقوم مركز البحوث الفنية بتطوير معدات الدفاع الجوى من خلال مراحل متكاملة بهدف استخدام التكنولوجيا الحديثة والاستفادة من أحدث التقنيات العلمية بما يحقق الارتقاء بمستوى الأداء لمعدات الدفاع الجوى، هذا بالإضافة إلى وجود تعاون وثيق مع مراكز البحوث الفنية المختلفة بالقوات المسلحة لدراسة مشاكل الاستخدام للأسلحة والمعدات وتقديم أفضل الحلول لها. أما عن وسائل تدعيم مجالات البحث العلمي لضباط الدفاع الجوى، فهي كثيرة منها قيام كلية الدفاع الجوى بعقد الكثير من الندوات والمحاضرات التي يشارك فيها الأساتذة المدنيون من الجامعات المصرية من مختلف التخصصات، كذلك الاشتراك في الندوات التي تقيمها هيئة البحوث العسكرية وأكاديمية ناصر العسكرية العليا والكلية الفنية العسكرية. ولتدعيم البحث العلمي يتم إيفاد ضباط الدفاع الجوي إلى الخارج لتبادل العلم والمعرفة بيننا وبين الدول الأخرى والحصول على الدرجات العلمية المتقدمة «الماجستير – الدكتوراة» لمواكبة أحدث ما وصل إليه العلم في دول العالم. وعن اختيار قادة الدفاع الجوي، تحدث الفريق التراس قائلا: "لا تتم عملية اختيار القادة في قوات الدفاع الجوى بمعزل عن النظام العام للقوات المسلحة، بل تتم في إطار عام حددته القيادة العامة للقوات المسلحة بمواصفات وشروط وتأهيل معين لأي قائد على أي مستوى، ويتم اختيار القادة بناءً على المستوى الفني والتخصصي والتدريبي للضابط المرشح للقيادة على أي مستوى". ويتم ذلك بصفة مستمرة بدءا من تخرجه من كلية الدفاع الجوى وعلى مدار خدمته بالكامل حتى يتم ترشيحه لتولى الوظيفة القيادية من خلال تقارير الكفاءة السنوية للضباط، والتي تم تطويرها لتكون معبرة تعبيرا تاما عن مستوى الضابط في جميع أوجه التقييم. ويتم عرض الضباط المرشحين لتولى الوظائف القيادية على لجنة شئون ضباط الدفاع الجوى برئاسة قائد القوات وعضوية القادة والرؤساء ليبدى كلُ منهم رأيه في الضابط المرشح، وعلى ضوء التقييم من خلال التقارير السنوية، ومن رأى أعضاء اللجنة يتم اختيار القائد ويعتبر تأهيله العلمي للوظيفة المرشح لها الضابط من أهم الاعتبارات التي تتم مراعاتها عند تعين القادة على جميع المستويات. والضباط الذين لا تنطبق عليهم شروط تولى الوظائف القيادية ليست نهاية المطاف بالنسبة لهم، ولكن يتم توجيههم في اتجاهات أخرى لا تقل أهمية عن الوظائف القيادية؛ مثل العمل في مجالات التنظيم والإدارة والأعمال الإدارية والفنية، ونهدف في النهاية دائما إلى تحقيق صالح القوات المسلحة والضابط نفسه. نجاح قوات الدفاع الجوي يعد تواصل القائد مع مرؤوسيه، من أهم أسباب نجاح القيادة والسيطرة ومتابعة تنفيذ المهام، حيث تهتم القيادة العامة للقوات المسلحة دائما بأبنائها من خلال عقد اللقاءات الدورية للقادة على جميع المستويات، ويحرص جميع القادة بقوات الدفاع الجوى على تنفيذ اللقاءات الدورية بدءا من مستوى قائد القوات حتى مستوى قائد الفصيلة. ويختلف معدل تنفيذ اللقاءات من مستوى إلى آخر، حيث يتم لقاء قائد الفصيلة وقائد السرية يوميا وقائد الكتيبة أسبوعيا وقائد اللواء مرتين شهريا، هذا بخلاف لقاءات القادة مع مرؤوسيهم في المناسبات القومية والدينية وعقب تنفيذ الالتزامات التدريبية الرئيسية. أما عن اللقاءات بالضباط والصف والجنود، فإنها مستمرة دائما دون انقطاع وفى مناسبات متعددة، منها الذي يتم بقيادة القوات شهريا مع القادة والضباط بجميع مستوياتهم القيادية بغرض شرح أبعاد الموقف السياسي العسكري وتوعية الضباط بالموضوعات المهمة من خلال محاضرات للرؤساء المتخصصين. وهناك لقاءات تتم بقيادات التشكيلات لأكبر عدد ممكن من ضباط وصف وجنود التشكيل للاستماع إلى المشاكل والمصاعب واتخاذ القرارات لحلها، كما يقوم قائد قوات الدفاع الجوي بالمرور على الوحدات والوحدات الفرعية حتى مستوى نقطة المراقبة الجوية بالنظر وعمل لقاءات مع الضباط والصف والجنود لتوعيتهم والتعرف على مصاعب العمل وتذليلها والاستماع إلى المشاكل الشخصية وحلها فورا.تحديث أسلحة ومعدات وتطوير الفرد المقاتل لقوات الدفاع الجوي لا يغفل أحد ما تقوم به قوات الدفاع الجوى من تحديث في الأسلحة والمعدات، لكن ذلك يحتاج إلى رجال يمتلكون القدرة على الاستيعاب والابتكار، وقيادة قوات الدفاع الجوي تدرك أن الثروة الحقيقية تكمن في الفرد المقاتل، فكان الاهتمام باختيار ضابط الدفاع الجوي قبل التحاقه بكلية الدفاع الجوي طبقا لأسس ومعايير دقيقة لتقييم وتحديد العناصر التي تصلح للعمل بقوات الدفاع الجوي ويتم رفع المستوى التدريبي له من خلال: - اتباع سياسة راقية تعتمد على استغلال جميع وسائل وطرق التدريب المتطورة مع التوسع في استغلال المقلدات الحديثة والحواسب. - تطوير المنشآت التعليمية بقوات الدفاع الجوي وإيجاد قاعدة علمية لإمداد قوات الدفاع الجوي بالكوادر اللازمة والمدربة تدريبا عاليا. - تدريب الأفراد على الرماية التخصصية في ظروف مشابهة للعمليات الحقيقية في أحدث ميدان رماية بالمنطقة لرمايات الدفاع الجوي. - إعداد مخطط سنوي للدورات التدريبية المختلفة للضباط طبقا لاحتياجات قوات الدفاع الجوي والاهتمام بتأهيل الضباط لتولي الوظائف المناسبة للرتبة. - التطوير المستمر لمناهج التدريب المختلفة. - إيفاد الضباط في البعثات الخارجية للتدريب على المعدات الحديثة أو التأهيل، في المعاهد والأكاديميات العسكرية في الدول الأجنبية المتقدمة لصقل مهاراتهم العلمية والتعرف على مختلف العقائد العسكرية والاطلاع على الجديد في العلم العسكري وفنون الحروب الحديث، فمستوى ضابط الدفاع الجوي الآن وتأهيله العلمي وصل به إلى درجة من المهارة والاحتراف في استخدام وتطوير أسلحة ومعدات الدفاع الجوي بما يجعله يتفوق على أقرانه من الدول الأخرى. - التدريبات المشتركة مع الدول العربية الشقيقة والأجنبية الصديقة لاكتساب الخبرات والتعرف على أحدث أساليب تخطيط إدارة العمليات في هذه الدول.دور الدفاع الجوي في ثورتي 25 يناير و30 يونيو كان لقوات الدفاع الجوي دور مهم وكبير في أحداث ثورتي 25 يناير و30 يونيو، حيث أثرت تلك الثورتان في الشعب المصري بجميع طوائفه واتجاهاته، وضربت القوات المسلحة «المثل» في الوقوف على الحياد، ومناصرة الشعب وحماية الشرعية الدستورية. ويعتبر الدفاع الجوى أحد الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة وطبقا لمواقع تمركز وحداته الإدارية والمقاتلة، فإنه ينتشر في جميع ربوع الدولة وتعمل مراكز القيادة به بصورة متواصلة لمدة 24 ساعة وطبيعة عمله تقتضى تواجد أطقم القتال في الخدمة بصفة مستمرة سلما وحربا، لذلك فإنه وقع عليه عبء متابعة الأحداث الجارية بصفة مستمرة ليلا ونهارا. وكان له دور عظيم في متابعة الأحداث وتلقى جميع البلاغات عن جميع المواقف والاشتراك في القبض على بعض المجرمين الهاربين من السجون والمتسللين والمخربين، وتأمين بعض الأسلحة والذخائر المستولى عليها بواسطة مدنيين من أجهزة الشرطة المدنية والسجون في مواقع دفاع جوى، بالإضافة إلى حماية الأهداف الحيوية والاشتراك في تأمين منشآت الدولة ومرافقها طبقا للإمكانيات المتيسرة والسلطات المخولة، بالإضافة إلى دور أفراد عناصر المراقبة الجوية بالنظر المنتشرين على حدود مصر المختلفة في الإبلاغ عن أي عناصر تسلل لحدود مصر البرية والبحرية والجوية في منظومة متكاملة مع عناصر قوات حرس الحدود.الاهتمام بكل ما يجرى من أحداث ومتغيرات في المنطقة تعمل قوات الدفاع الجوي طبقا لخطط وبرامج محددة وأهداف واضحة، كما تهتم القوات المسلحة بكل ما يجرى من أحداث ومتغيرات في المنطقة والإقليم. وعندما نتحدث عن الاستعداد القتالي لقوات الدفاع الجوى، فإننا نتحدث عن الهدف الدائم والمستمر لهذه القوات، بحيث تكون قادرة ليلا ونهارا سلما وحربا وتحت مختلف الظروف على تنفيذ مهامها بنجاح، ويتم تحقيق الاستعداد القتالي العالي والدائم من خلال مجموعة من المحددات والأسس والاعتبارات، تتمثل في الحالات والأوضاع التي تكون عليها القوات طبقا لحسابات ومعايير في غاية الدقة، وتوفر الأزمنة اللازمة لتحول القوات لتنفيذ مهامها في الوقت المناسب.الاستعداد القتالي الدائم تتم المحافظة على الاستعداد القتالي الدائم من خلال الحصول على معلومات عن العدو الجوى بصفة مستمرة والتنظيم الدقيق لوسائل المواصلات واستعداد مراكز القيادة الرئيسية والتبادلية إدارة أعمال القتال والمحافظة على الكفاءة الفنية للأسلحة والمعدات، ويتم تنفيذ كل هذه العناصر في إطار من الإنضباط العسكري الكامل، والروح المعنوية العالية. مصدر
  25. الأربعاء 13/يوليه/2016 - 02:06 ص قواات الامن بشمال سيناء تمكنت قوات الأمن بشمال سيناء من ضبط عدد من العناصر المتشددة وأخرى مشتبه فيهم بأحد الأحياء بالعريش. وقالت مصادر أمنية لـ"صدى البلد" إن القوات الخاصة داهمت منطقة مقابر حي الصفا مدينة العريش وأثناء عمليات تمشيط المقابر تم ضبط 10 عناصر متشددة، حيث تحفظت القوات عليهم، تمهيدًا للتحقيق معهم. كما داهمت قوات الشرطة، أيضًا في حي الصفا في مدينة العريش، وضبطت 27 عنصرًا مشتبهًا فيه، وجارٍ التحقيق معهم علي مدار اليومين الماضيين مصدر
×