Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'ولا'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 15 results

  1. 9K720 Iskander صاروخ بالستي محمول قصير المدى Made in Russia - 2006 الرؤوس الحربية متغيرة متبدلة و على كيفك رأس حربي نووي بوزن 50 كيلو طن رأس حربي عنقودي رأس حربي متفجر في الهواء ( الوقود المتفجر ) رأس حربي خارق طبقات الأرض رأس حربي كهرومغناطيسي مضاد للرادارت وزن الرأس الحربي : 480 - 700 كغ مواصفات الصاروخ : الوزن : 3700 كغ الطول : 7 م القطر : 0.92 ملم المحرك من مرحلة واحدة يعمل بالوقود الصلب الصلاحية : 10 سنوات الطاقم : 3 أفراد التوجيه : بصري - قصور ذاتي - GPS / GLONASS يمكن تحديد الأهداف بواسطة الأقمار الصناعية والطائرات و من قبل مركز الاستخبارات التقليدية و من قبل مراقب أرضي و من الصور الجوية الممسوحة ضوئيا إلى جهاز كمبيوتر الصاروخ و يمكن اعادة توجيه الصاروخ و تعديل مساره خلال الطيران جهاز الكومبيوتر على متن الصاروخ يتلقى صورة الهدف ثم يغلق عليه و يهبط نحوه بسرعة تفوق سرعة الصوت المدى : 500 كم الارتفاع : 50 كم نسبة الخطأ : 5 - 7 م Iskander-M صاروخ مو معقول مش ممكن لا يصد و لا يرد السرعة 6 - 7 ماخ القدرة على المناورة تصل الى 20 - 30 G هناك 7 أنواع من الاسكندر بما فيها الكروز بمدى أكثر من 2000 كم صواريخ اسكندر هي سلاح هجومى خطير مدرجة في القائمة العسكرية الروسية للمنتجات الممنوع تصديرها صواريخ اسكندر هي سلاح هجومي خطير مدرجة في القائمة العسكرية الأميركية للأسلحة الأكثر خطورة موضوع للاخ @فـادي الـشـام
  2. [ATTACH]34833.IPB[/ATTACH] صرح وزير الدفاع الأوكراني بأن الدبابات الأوكرانية متواجدة ضمن الإحتياطي الفعال ولا تستخدم فى القتال الدائر فى إقليم الدونباس . وكانت بعض المواقع الإلكترونية قد زعمت أن أوكرانيا تقوم بنشر مركبات قتال على الجبهات الأمامية فى الدونباس للإشتراك فى القتال الدائر هناك منذ شهر أبريل 2014 ضد الميشيات الموالية لروسيا . وقد صرح المركز الصحفي لمركز عمليات مكافحة الإرهاب (ATO) بأن الدبابات الأوكرانية متواجدة ضمن إحتياطي الجيش الأوكراني للرد على عمليات معادية وأنها غير مستخدمة فى القتال الدائر فى الدونباس . جدير بالذكر ان القتال الدائر فى إقليم الدونباس أسفر حتى الآن عن مقتل ما يقارب 9700 شخص وقد تم توقيع إتفاق للسلام فى شهر فبراير 2015 نصت على وقف إطلاق النار وسحب الأسلحة الثقيلة من الخطوط الأمامية والتشاور لإيجاد حل سياسي للصراع . مصدر
  3. قال رئيس الوزراء الجزائري، عبد المالك سلال يوم الخميس إن بلاده لا تعرف الربيع العربي ولا هو يعرفها، مؤكدا أن قوة الجزائر في استقرارها وفي شعبها القادر على التصدي لأي محاولات خارجية. وقال سلال، من أهمية الأحداث التي عرفتها بعض مناطق البلاد مؤخرا؛ احتجاجا على الزيادات الضريبية التي تضمنها قانون الموازنة لعام 2017، مضيفا أنه، "كانت هناك نداءات مجهولة من بعض الأطراف مكلفة بمهمة لزعزعة استقرار الجزائر، وهذه حقيقة. ليست أعمالا خطيرة، الأمر يتعلق بأقليات في بعض البلديات عبر الوطن بالأخص في ولاية بجاية". وتابع سلال، الذي كان يتحدث للصحفيين على هامش حفل تكريم الفنانين بقصر الثقافة في العاصمة الجزائر "هناك أطراف تحاول زعزعة استقرار البلاد، يعتقدون بأننا خرفان، والربيع العربي لا نعرفه ولا يعرفنا". وأكد سلال، أن للجزائر شعب قوي يمكنه التصدي لأي محاولات خارجية مشيدا بشباب رواد شبكات التواصل الاجتماعي، الذين كان لهم رد قوي على دعوات ضرب استقرار البلاد. وشدد على أن الحكومة ستواصل تلبية الاحتياجات الاجتماعية للمواطنين مع التركيز على الجانب الاقتصادي. https://www.youtube.com/watch?v=h3rIEqKVTbc
  4. في محاولة لصرف الأنظار عن نجاحات الجيش السوري وحلفائه ورفع معنويات العصابات الإرهابية المنهارة، أقدم طيران العدو الإسرائيلي فجر الاربعاء على إطلاق صاروخين من المجال الجوي اللبناني سقطا في منطقة الصبورة بريف دمشق الغربي دون وقوع إصابات. العالم - العالم الاسلامي اعلن مصدر عسكري سوري ان طائرات الاحتلال الإسرائيلي أطلقت صاروخين من المجال الجوي اللبناني على منطقة غرب دمشق دون اصابات. واوضح المصدر لوكالة "سانا" انه "في محاولة لصرف الأنظار عن نجاحات الجيش السوري ورفع معنويات العصابات الإرهابية المنهارة أقدم طيران العدو الإسرائيلي فجر اليوم على إطلاق صاروخين من المجال الجوي اللبناني سقطا في منطقة الصبورة بريف دمشق الغربي دون وقوع إصابات - See more at: http://www.alalam.ir/news/1891233#sthash.RcJEgTRu.dpuf
  5. [ATTACH]26149.IPB[/ATTACH] «لا يوجد شىء مستحيل، وإمكانية تطوير منتجات المصنع لنصل لمنظومة صاروخية مثل إس 300 تحتاج استثمارات ضخمة وتعاوناً مع الجانب الروسى لنقل تكنولوجيا وخبرات، إضافة لوقت كبير حتى يخرج مثل هذا المنتج».. هكذا فتح المهندس علاء الدين فاروق، رئيس مجلس إدارة مصنع صقر للصناعات المتطورة، التابع للهيئة العربية للتصنيع، أمامنا أملاً فى التطور فى مجال صناعة الصواريخ، وأوضح، خلال حواره مع «الوطن» أن تحسن العلاقات الخارجية لمصر مع الدول العربية، والأفريقية فتح أسواقاً جديدة لموقعه، لافتاً إلى أن هناك تصديراً لأغلب الدول العربية، ولدول حوض النيل، والكوميسا، فى كلا المجالين المدنى والحربى. علاء الدين فاروق لـ«الوطن»: نصدر منتجات مدنية وحربية لـ«حوض النيل» وأفريقيا ودول عربية وأضاف رئيس «صقر» أن نسبة التصنيع المحلى بمصنعه تصل لأكثر من 90%، مشيراً إلى أن دقة عمل المصنع تبلغ «الميكرو»، وأنه تم تطوير ماكينات قديمة لديهم بواسطة خبرات شركة «سيمنز» قبل أن يبدأ مهندسو المصنع فى إكمال المشوار، وذلك جنباً إلى جنب مع خطط لتحديث المصنع. وشدد على أن المصنع استعان بخبرات شركة «سيمنز» الألمانية لإعادة تأهيل 3 ماكينات قديمة كانت تحتاج لصيانتها، وإعادة تأهيلها حتى تخرج الخامة بالشكل المطلوب، لافتاً إلى أن إعادة تأهيل الماكينات كانت بمشاركة من شباب مهندسين مصريين، الذين أكملوا المشوار بصيانة باقى الماكينات، لافتاً إلى وجود خطة لتحديث وتطوير المصنع حتى يخرج المنتج بأفضل جودة ممكنة مثلما هو الحال حالياً، مؤكداً أن مصنعه لا يستطيع أن يقدم أى منتج للمؤسسة العسكرية إلا حينما يكون بأعلى جودة ممكنة. وإلى نص الحوار: ■ باعتباركم مصنعاً يعمل بمجال الصواريخ.. حين ترون منظومة دفاع جوى صاروخية مثل «إس 300» هل تفكرون فى إنتاجها؟ وهل ذلك ممكن؟ - بخبرتى أقول «مفيش حاجة اسمها مستحيل»، لكنها تحتاج لاستثمارات ضخمة، ونقل تكنولوجيا من الجانب الروسى، وفترات طويلة للعمل على ذلك. ■ وما آليات التطوير والتحديث داخل مصنعكم خلال المرحلة المقبلة؟ - فى الفترة الأخيرة كانت لدينا ماكينات قديمة متوافرة لدينا، وتنتج بشكل جيد، ولكن فوجئنا بأنها تحتاج قطع غيار بعد استهلاكها، وكانت هناك مشكلات أن شركات لم تكن تنتج أو كان هناك حظر على قطع الغيار، ولكننا كونا مجموعة عمل مع شركة سيمنس، وقلنا إننا نحتاج لتحديث هذه الماكينات، وكان اتفاقنا معهم أن يحدّثوا أول ماكينة بوجود مهندسين، ومهندسات من مصنعنا، ثم عملوا بماكينتين أخريين بنسب نحو 50% ثم عمل المهندسون على باقى الماكينات، والتطوير والتحديث منظومة حريصون عليها بمشاركة شباب وشابات. ■ دعنا نتعرف على تاريخ مصنع «صقر للصناعات المتطورة»؟ - يرجع تاريخ إنشاء المصنع إلى ما قبل 67 عاماً، وتحديداً فى عام 1949 تحت مسمى شركة «سيرفا»، وذلك للإنتاج الحربى برخصة سويسرية ثم آلت ملكيته للدولة كمصنع تحت مُسمى مصنع «333 الحربى» لإنتاج الأنظمة الصاروخية، خاصةً صواريخ «القاهر»، و«الظافر»، اللذين اهتم بهما الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، وجاء لمشاهدة اختباراتهما بنفسه، ثم تطور المصنع ليضم إنتاج الـ«RPG»، والـ«PG7»، وفى 1975 آلت ملكية المصنع للهيئة العربية للتصنيع، تحت مسمى «مصنع صقر للصناعات المتطورة» ليكون متخصصاً فى إنتاج الأنظمة الصاروخية أيضاً، وأخذ المصنع فى التطور باستخدام البحوث والتطوير، وعقب اتفاقية «كامب ديفيد» وخروج الدول العربية من المصنع أخذ المصنع يعمل بنفس اللوائح، والقواعد، ويتبع رئاسة الجمهورية مباشرة، لينتج أنظمة صاروخية لخدمة جميع أفرع القوات المسلحة مع التطوير، والتحديث المستمر. نحتاج لاستثمارات ضخمة ونقل تكنولوجيا لتصنيع منظومة مثل صواريخ «إس 300».. ولا نستطيع أن نقدم للجيش منتجات إلا بأعلى جودة.. وإنتاجنا «مطلوب جداً».. ومنتجاتنا الحربية الجديدة تحدد وفق احتياج الجيش.. ولدينا قطاع للبحوث.. وأحياناً توجد معوقات أمام استيراد مكونات التصنيع ■ تُعرف الصناعات الحربية الدقيقة مثل صناعة «الصواريخ» بحاجتها لأيدٍ عاملة ماهرة بدقة.. كيف توفرون ذلك؟ - إحدى المزايا داخل مصانع «العربية للتصنيع» وليس فقط مصنعنا، هى الاهتمام بالتدريب، والتحديث المستمر لمواكبة كل جديد عالمياً، باعتبار «التدريب» هو استثمار فى البشر على المدى البعيد، سواء تدريب خارجى أو تدريب محلى، ومن ثم أصبح لدينا كوادر على أعلى مستوى فنياً، كما يجرى متابعة التطورات التكنولوجية فى المعدات، ومتطلبات العمل، ولدينا أكبر معمل مركزى فى الشرق الأوسط للاختبارات البيئية، وماكينات حديثة تعمل بالليزر، والكمبيوتر شديد الدقة، حيث تبلغ دقة عملنا بـ«الميكرو» سواء فى الإنتاج الحربى أو المدنى حتى تكون لدينا أكبر جودة ممكنة، ما يسهم فى منافستنا، سواء فى السوق المحلية أو الدولية. ■ وجدنا داخل مصنعكم عمالاً يعملون به منذ 40 عاماً مثلاً، وآخرين من الشباب.. كيف تراعون ذلك فى التأهيل والتدريب؟ - أنا ابن المصنع، وتدربت به كثيراً، وأفخر بأنى كنت أمسح الماكينات لضمان نظافتها عقب انتهاء عملى، ولذا فإنى أقول لكم إننا نراعى ذلك عبر نقل المعرفة؛ فلدينا اهتمام بالتدريب المحلى، فمثلاً حينما نشغل المعدات بشكل دقيق نأتى بعمال بنفس السن للتدريب حتى لا نعتمد على فرد واحد فى تشغيل المعدة، ثم دورات تدريبية متخصصة سواء داخلية أو خارجية لكل مجال تنقصنا فيه الخبرة؛ فنحن ننقل الخبرات للأجيال الجديدة؛ فلن أترك معدة لـ«تقف» لأن «فلان» ترك العمل بالمصنع لأى ظرف، كما أننا لدينا مكتبة دقيقة بها الخبرات، والمعلومات للاطلاع عليها، ومرجعية للتدريب والخبرات، حتى حينما يأتى مهندس بعد 30 سنة يستفيد بتلك الدورات، ولدينا قطاع كامل للموارد البشرية للتدريب. ■ وماذا عن معدلات التحديث بالماكينات والمعدات الموجودة؟ - كل مؤسسة صناعية تكون لديها موازنة عامة لكل عام مالى، وتكون بها استثمارات بقيمة مالية محددة طبقاً لإنتاجيتها، ثم يتم تشكيل لجان متخصصة تحدد الأولويات من «المهم» و«الأهم» ثم يجرى إعداد مقترح عن موضوع تجديد الطاقة الآلية تشمل رؤيتنا؛ فمثلاً كانت لدينا أشعة «إكس راى» لاختبار الشروخ الداخلية بالمنتجات، أو أجهزة متطورة للعمل بالكمبيوتر، وغيرها، ومن ثم نقلل العمال، واللجان المتخصصة، ونقنن عمليات الاستثمار وفقاً للإنتاجية، وكذلك احتياجاتنا من العمالة حال وجود ذلك؛ فمن الصعب زيادة أعباء أى مؤسسة صناعية عن طريق التعيينات، لكن حال وجود احتياج لزيادة الإنتاجية فمن المنطقى أن تأتى بعمالة فى هذا المجال، ولكن دون حدوث تضخم فى عمال المصنع؛ فلن نصرف قيمة مالية ثابتة غير مرتبطة بالإنتاج، ونحن واعون لذلك لمواجهة أعبائنا. تعاونا مع شركات فرنسية لإنتاج منظومة «عين صقر» وكذلك فى مشاريع بحثية لتبادل الخبرات والتكنولوجيا.. ونحفز العمال مقابل كل زيادة فى الإنتاج.. والمبلغ المالى يحدد حسب سعر المنتج ونسبة الربحية.. ونمتلك طاقة إنتاجية متاحة تصل إلى ألف ساعة ■ وكيف تسعون لمواجهة الأعباء المالية؟ - عبر الوصول لـ«نقطة تعادل» عبر حجم إنتاج معين يحقق قيمة مضافة وربحية حتى نواجه «الأعباء الثابتة»، ونحسن موقفنا النقدى، لأننا لا نحصل على دعم مالى من الدولة أو نأخذ مرتباتنا من أحد، ولكن من إنتاجيتنا؛ فبالتالى نضطر للدراسة الدقيقة لتشكيلة المنتجات المحلية أو التصدير، الذى لا بد منه لزيادة مواردك. ■ وهل تنجحون فى التصدير؟ - حققنا نجاحاً باهراً فى هذا المجال. ■ وما أبرز الأسواق الذى تنجحون فى التصدير إليها؟ - من وجهة نظرنا هناك سوقان مهمان جداً، وهما السوق العربية، والسوق الأفريقية، وهناك طلب على منتجاتنا سواء من دول عربية أو من دول «الكوميسا»، ودول حوض النيل. ■ وهل ذلك يقوم على المنتجات الحربية أم المدنية؟ - منتجات من كلا الجانبين. ■ وما الأكثر فى التصدير؟ - «أنا كمصنع حربى بصنّع حربى». ■ وبعد تراجع دور مصر بأفريقيا طوال السنوات الماضية.. والسياسة تلعب دوراً فى الإنتاج الحربى والتصدير.. كيف واجهتم التراجع فى التعاون مع دول أفريقيا؟ - كان هناك تحدٍ، ونواجهه عبر منتج يخرج بجودة عالية؛ فالتنافسية العالية نحققها عبر الجودة فى المقام الأول ثم السعر ثم خدمة ما بعد البيع لمنتجاتنا، عبر التواصل الدائم مع العميل، مع تحقيق طلب ومنافسة مع الجهة التى يذهب إليها، وهى سلاحنا فى السوق الخارجية أو المحلية؛ فأنا لا أستطيع أن أقدم لقواتنا المسلحة منتجات إلا بأعلى جودة ممكنة. «سيمنز» ساعدتنا فى إعادة تأهيل 3 ماكينات قديمة.. ومهندسونا الشباب أكملوا المشوار.. والمصنع لديه تكنولوجيا متقدمة وخطط للتحديث.. نصنع «أسطوانات البوتاجاز» وشاشات إلكترونية عملاقة.. وساهمنا فى تجهيز سيارات جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للمنتجات الغذائية ■ البعض يشكك فى قدرات المصانع المصرية المدنية على «تقفيل» المنتجات بعكس دول مثل الصين يكون منتجها سيئاً و«التقفيل» جيداً جداً، هل تلك المشكلة موجودة لديكم أيضاً؟ - لدينا منتج يخرج من مصنعنا ينافس أى منتج أجنبى؛ فمثلاً أسطوانات الكلور ذات الضغط العالى التى ننتجها؛ فلا أستطيع أن أغطى كل الطلب على تلك الأسطوانات من السوق على الرغم من أن المنتج الصينى منها على سبيل المثال أقل فى السعر؛ فالطلب عليها أعلى بكثير جداً على الإنتاج؛ لذا فإننا لجأنا إلى مصانع شقيقة للتعاون معها، وزيادة الإنتاجية. ■ وكم يبلغ إنتاجكم من تلك الأسطوانات؟ - هدفنا أن ننتج 80 أسطوانة شهرياً، ونسعى لزيادة الإنتاجية حتى 100 أسطوانة شهرياً، وثمن الأسطوانة الواحدة يصل حتى 40 ألف جنيه، فيما أن الأسطوانة الصينية ثمنها نحو 20 ألف جنيه. ■ وما الذى يدفع الشركات المصرية لشراء منتج أغلى فى الثمن بنحو الضعف؟ - هى مسألة «بيزنس»، والأمر يصب فى اتجاه الجودة بالتأكيد؛ فـ«مفيش أى أسطوانة كلور أنتجناها منذ بداية عمل الخط، وبها عيب»، وهذا منذ 10 سنوات، كما أننا فعلّنا 3 ورديات للعمل على مدار الـ24 ساعة فى ورش الكلور، ولا أستطيع أن أشغل المصنع لفترات طويلة دون وجود طلب على المنتج، أو أن أنتج منتجات لن يتم تسويقها. ■ المنتج المدنى الثانى المهم الذى تنتجونه هو أسطوانات البوتاجاز؛ فماذا عنها؟ - بالتأكيد نسعى لأعلى درجات الجودة فيها، ورغم حديث البعض عن مشاكل أسطوانات البوتاجاز من غير إنتاجنا؛ أؤكد لكم أنه لم تخرج أسطوانة واحدة من مصنعنا وبها أى عيب؛ فالهيئة العربية للتصنيع، ومصنعنا لهما اسم كبير جداً، ولا يجوز بأى حال من الأحوال أن نخرج منتجاً واحداً مهما كان بجودة قليلة، وتلك تعليمات دائمة لنا منذ بداية عمل مصانعنا، والفريق عبدالعزيز سيف الدين، رئيس مجلس إدارة الهيئة، مُصر على ذلك، وقياداتنا واعية تماماً لأهمية ذلك، ومن ثم يعطينى صلاحيات لذلك، لتحفيز العامل، ونزولى لعقد لقاءات شهرية معهم، لأقول لهم إننا ننتج مثلاً 80 أسطوانة، وإن كل أسطوانة زيادة سيكون عليها مبلغ مالى لهم، وهذا يتحدد من حساب نسبة ربح معينة، ونسبة تحفيز للعمال، وكل شىء يكون مدروساً بالتأكيد. ■ كم عدد العمال فى المصنع؟ - 2000 عامل من صنايعى، ومهندس، وفنى، وتجارى، ودكتور، داخل ورشنا المتعددة، وتخرج منتجاتنا بشكل جيد، ونسعى لتعريف العمال بالمشاكل الرئيسية للموقع، وهناك تواصل دائم مع العامل. ■ وكم نسب التصنيع المحلية فى المنتجات التى تخرج من «صقر»؟ - نسب التصنيع المحلية لدينا تصل لأكثر من 90%، لكن هناك مكونات حرجة فى بعض المنتجات، يكون من الناحية الاقتصادية الأفضل أن آتى بها من مصنع آخر أو من الخارج؛ ففى نظام العولمة ليس المهم أن تنتج شيئاً فى مصنع واحد، ولكن التكامل فى سبيل تحقيق أفضل ناحية اقتصادية هو الأمر المهم؛ فمثلاً نتعامل مع مصانع الهيئة، ولكن أغلب منتجاتنا نسبة التصنيع المحلية تفوق الـ90%. ■ هناك اعتقاد سائد بأن الصناعات الحربية المصرية أغلبها صناعات تجميعية؛ فماذا تقول فى هذا الصدد؟ - أعتقد أنكم قمتم بجولة فى عدد من ورش المصنع، وشاهدتم التصنيع بأعينكم، وليس تجميعاً فقط؛ فأنتم «شفتوا إيه؟!».. نظرتم لخامة تتحول إلى منتج نهائى، وأكثر ورشة يتحقق فيها ذلك هى الـ«ورشة 90». ■ ينتج مصنعكم منتجات حربية ومدنية متنوعة.. هل تتوفر لديكم المساحة اللازمة لتصنيع تلك المنتجات؟ - بالطبع، ومصنعنا مساحته 2 مليون متر مربع، ولدينا أكثر من 40 ورشة. ■ وكيف تدير تلك المنظومة؟ - تحتاج بالتأكيد لمجهود مضاعف؛ فالإدارة تحتاج لمتابعة دقيقة لكل كبيرة وصغيرة لكل مشروع حتى لا يتأخر العمل، وكل عام نسجل ما يحدث بالمصنع فى مجلد، والتدريب كذلك يسجل، وأنا عن نفسى لدىّ وريقات أسجل بداخلها ما يجب فعله كل يوم، ولدىّ نسب إنجاز كل مشروع على ورق، وملخص كامل لعمل كل مصنع بخط يدى، وملخص كامل للقيم المالية خلال المشروعات التى تنفذ، وتقرير أسبوعى لسير العمل، وتوثيق شخصى بصور من الأوراق الرسمية لقراءة، ومتابعة سير العمل؛ فقيادات «العربية للتصنيع»، ومنها أنا لا ندير بـ«الفهلوة»، ولكن بالعلم، ودراسة فنون «الإدارة العليا» مع الاجتهاد فى عملنا؛ فيجب أن يكون لدينا إصرار، وعزيمة حتى نحقق النجاح. ■ وهل نستطيع منافسة التكنولوجيا العالية جداً مثل الموجودة بالولايات المتحدة الأمريكية أو غيرها؟ - هناك تكنولوجيا عالية جداً لا أستطيع أن أنافسها، لكن المنتج الذى أنتجه أكون فى أول صفوف منافسيه من حيث الجودة، وغيرها من الأمور، بدليل أن إنتاجنا مطلوب جداً. ■ وهل تسعون للتطوير والتحديث؟ - نعم؛ فنحن لدينا قطاع بحوث وتطوير، وقطاع جودة، ونجلس لنتحدث عما نريد إضافته من منتجات، لنجرى بحثاً سواء بشكل منفرد فى مصنعنا، أو بشكل مشترك مع أفرع القوات المسلحة، ونحدد ذلك وفقاً لاحتياجات القوات المسلحة، كما نعتبر أى منتج جديد هو مولود خرج للحياة حديثاً؛ فيكون لدينا صناعة، وخطوط إنتاج له. ■ وهل هناك معوقات أمام استيراد مكونات إنتاج من الخارج؟ - أحياناً يكون هناك بعض المعوقات، فأنا أرأس مصنع «صقر» منذ 5 أعوام، وقد كانت فترة بالغة الحساسية؛ فمنذ صغرنا كلنا كنا نتمنى أن نصبح رؤساء لمجلس الإدارة، ولكننا واجهنا عدة مشاكل كثيرة، بدءاً من المطالب الفئوية، وارتفاع الدولار، وتوقف نسبى فى الإنتاج، وغيرها، ولم أكن أنام، وكنا بنبات فى المصنع خوفاً عليه، وأعداد كبيرة من العمال كانوا حريصين على زيادة العمل بالمصنع، ولم أكن أطلب منهم ذلك، ولكنهم كانوا يجلسون، وفى رمضان حين كنت أتجول فى المصنع أجد البعض موجودين بمواقعهم بالعمل حتى بعد انتهاء مواعيد العمل، وذلك حباً فى عملهم، وحباً فى مصر. ■ وهل هناك تعاون بينكم وبين دول خارجية أو شركات كبرى؟ - بالتأكيد، فمثلاً نتعاون مع شركات فرنسية لإنتاج منظومة «عين صقر» أو نتعاون فى مشاريع بحثية لتبادل الخبرات، ونقل التكنولوجيا. ■ وهل تحتاج لشراء ماكينات جديدة كل عام؟ - بالتأكيد، والتكلفة تكون بجزء من الموازنة، والتطوير يكون بملايين الدولارات. ■ وهل مثل تحسن العلاقات مع الدول العربية والأفريقية مؤخراً انفتاحاً لسوق لديكم؟ - نعم حدث ذلك بالفعل؛ فأغلب الدول العربية نتعاون معها، وكذلك دول أفريقيا، ودول حوض النيل، و«الكوميسا». ■ ولماذا تعملون بالإنتاج المدنى مع الحربى؟ - من الكياسة ألا أعتمد على تشكيلة منتجات واحدة؛ فأنا أهتم بالمنتجات الحربية، إضافة للمنتجات المدنية. ■ حدثنا عن دور مصنعك فى القطاع المدنى؟ - أهم منتج لدىَّ هو أسطوانة الكلور، لأن لها قيمة مضافة عالية جداً، ولدىَّ عناصر تنافسية عالية، ثم أسطوانة البوتاجاز، لكنى أضمن أعلى جودة بتكلفة عالية ما يعنى منافسة فى السوق أقل، ثم الشاشات الإلكترونية العملاقة؛ فيشرفنى أننا من نفذ شاشات استاد القاهرة الدولى، وبالتعاون مع عدة محافظات ثم عدة استادات رياضية، وخط لتجميع السيارات الثقيلة، ومحطات تنقية المياه، ومحطات تحلية مياه البحر، و44 محطة تنقية مياه الشرب من الحديد والمنجنيز، وتصنيع بعض المعدات الطبية حال وجود طلب عليها، وتلك المنتجات وغيرها تحقق مواجهة الأعباء الثابتة المالية أمامنا. ■ هل نصنع أم نجمع السيارات الثقيلة؟ - نقوم بتجميعها طبعاً، ولدينا أمثلة كثيرة على ذلك مثل سيارات رش المياه، وسيارات الخدمة الوطنية. ■ تقصد سيارات الخدمة الوطنية التى تُتاح بها منتجات القوات المسلحة بأسعار مخفضة؟ - نعم، ولكننا لم نكن المصدر الوحيد لتوريدها، ولدينا طاقة إنتاجية متاحة نحو ألف ساعة، وتلك الألف ساعة هـ«تغطى إيه ولا إيه»؛ فلا أستطيع أن أعمل كل شىء حتى لا أخسر، ويجب أن يكون للمنتج سوق، وهذا ما أهتم به حالياً. #مصدر
  6. إطلاق صواريخ على مدمرات أميركية قبالة اليمن.. ولا أضرار [ATTACH]24901.IPB[/ATTACH] أعلن الجيش الأميركي، تعرض ثلاث سفن حربية أميركية في البحر الأحمر قبالة السواحل اليمنية، لقصف صاروخي، من دون تعرض أي منها لأذى. وقال مسؤول عسكري أميركي إن الهجوم الجديد بدأ الساعة 19:30 توقيت غرينيتش، دون أن يحدد عدد الصواريخ التي أطلقت باتجاه "يو إس إس مايسون" و"يو إس إس بونس" و"يو إس إس نيتز"، حسب ما ذكرت وكالة "فرانس برس". وأضاف المسؤول الذي طلب عدم كشف اسمه أن "يو إس إس ميسون" اتخذت تدابير لم يحددها ضد الصواريخ التي تم إطلاقها. [ATTACH]24902.IPB[/ATTACH] وقال مسؤول آخر في وزارة الدفاع الأميركية: "أخذنا علما بالتقارير، ونحن بصدد تقييم الوضع. كل سفننا وطواقمها آمنة ولم تتعرض لأذى". وكان البنتاغون أعلن الخميس أن الولايات المتحدة قصفت مواقع رادار للمتمردين الحوثيين في اليمن بهدف "حماية" سفنها، موضحا أنها لا تسعى إلى الانخراط بشكل أكبر في الحرب التي تشهدها البلاد. [ATTACH]24903.IPB[/ATTACH] وتم تنفيذ الضربات بعد هجمات استهدفت سفنا أميركية من دون أن تصيبها. وبحسب مسؤولين في البنتاغون، فإن ضرب مواقع الرادار لا تقضي على تهديدات الحوثيين للسفن الأميركية أو لسفن دول أخرى في البحر الأحمر. ويعتبر القصف الأميركي بواسطة صواريخ "توماهوك" التي تم إطلاقها من المدمرة "يو إس إس نيتز"، بمثابة أول تدخل عسكري مباشر للولايات المتحدة ضد الحوثيين. وصرح البنتاغون أن هذا التحرك لا يشكل تمهيدا لحملة جديدة في المنطقة حيث تخوض الولايات المتحدة بأشكال متفاوتة حروبا في أفغانستان والعراق وليبيا وسوريا. سكاي نيوز
  7. أبوظبي - سكاي نيوز عربية رغم تمكّن قوى المعارضة المسلحة في سوريا من فك الحصار عن أحياء حلب الشرقية، وربط مناطق المعارضة غرب حلب بتلك الخارجة عن سيطرة الحكومة شرقي المدينة، لا يظهر في الأفق حسم للمعركة في أكبر مدن البلاد، لأي من طرفي الصراع. وخلال أسبوع من المعارك الطاحنة الأسبوع الماضي، تمكّنت القوى المعارضة للرئيس بشار الأسد من فك الحصار عن أحياء حلب الخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة شرقي المدينة. وعلى الرغم من فتح طريق بين المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري في إدلب ومناطق المعارضة في شرق حلب، إلا أن ذلك لا يعني فك الحصار عن حلب الشرقية بشكل كامل، حسبما يرى مركز "ستراتفور" الأميركي للدراسات الاستراتيجية. فالقوات الموالية للرئيس بشار الأسد لا زالت تملك السيطرة النارية على تلك الطريق. إذ تمتلك القدرة على قصف الخط الواصل بين حلب وإدلب، وبالتالي منع وصول الإمدادات العسكرية اللازمة إلى المعارضة في أحياء حلب الشرقية. وفي نفس الوقت، فإن قوات المعارضة قطعت خط الإمداد من جنوب حلب للقوات الموالية للأسد في الأحياء الغربية للمدينة. رغم أن القوات الحكومية والميليشيات الموالية لها تملك طرق إمداد بديلة في جنوب المدينة وشمالها وخاصة بعد قطع طريق الكاستيلو الذي كانت تستخدمه المعارضة للإمداد. وكان قطع طريق الكاستيلو شمالا وحصار المعارضة في حلب الشرقية، الدافع الأكبر لتحرك المعارضة المسلحة في شرق حلب وغربها لفك الحصار. فخاض "جيش الفتح" معارك عنيفة جدا قتل فيها العشرات، حتى تمكن من السيطرة على كلية المدفعية والنقاط العسكرية المحيطة بها، وفرض السيطرة على حي الراموسة الذي أصبح صلة الوصل بين شرق حلب حيث توجد المعارضة وغربها حيث يوجد جيش الفتح. لكن هذه المنطقة الواصلة بين أراضي المعارضة تخضع لغارات من القوات الجوية الروسية والجيش السوري، بالإضافة إلى القصف المدفعي من مناطق النظام القريبة من الراموسة. وشكّلت "جبهة فتح الشام" وهو الاسم الجديد لجبهة النصرة، القوة الضاربة في جيش الفتح. وقد غيرت الجبهة اسمها وأعلنت فك ارتباطها عن القاعدة خوفا من اتفاق روسي أميركي على ضربها، وفي مسعى منها للعمل مع فصائل المعارضة الأخرى التي تصنف معتدلة. لا غالب ولا مغلوب لكن كسر الحصار عن أحياء حلب الشرقية لا يعني انتصار المعارضة في حلب. فالغارات الروسية والسورية لا تتوقف عن قصف خط الوصل الجديد بين مسلحي المعارضة. كما أن القوات الموالية للأسد تحضّر لشن هجوم معاكس على المناطق التي سيطرت عليها المعارضة المسلحة. فمنذ عدة أيام والميليشيات تتدفق على حلب بما في ذلك مسلحي النخبة في حزب الله المعروفة باسم "كتائب الرضوان"، بالإضافة إلى مسلحين عراقيين من حركة النجباء وفلسطينيين من "لواء القدس". كما يحشد الجيش السوري قوات من الفرقة 15 والحرس الجمهوري والفرقة الرابعة. وستشن كل هذه القوى مدعومة بالمدفعية السورية والغطاء الجوي الروسي هجوما لاستعادة زمام المبادرة في حلب. والسيطرة على حلب هدف استراتيجي لكل من القوات الموالية للأسد والمعارضة على حد سواء. فسيطرة النظام السوري على المدينة سيمكّن الحكومة من دعم مواقفها في أي مفاوضات سياسية مقبلة على عملية الانتقال السياسي. أما سيطرة المعارضة على كامل حلب فستمنحها نصرا عسكريا كبيرا في أكبر مدن البلاد، وأما خسارتها فتعني تبخّر حلم المعارضة في هزيمة الأسد عسكريا. وتسعى روسيا وأميركا في هذا الوقت لفرض هدنة دائمة في حلب، لكن الأمر يبدو في غاية الصعوبة مع دخول القوات الحكومية وحلفائها من جهة وقوات المعارضة من جهة، في معركة مصيرية لا يبدو فيها غالب إلى الآن ولا مغلوب.
  8. أثارت أحداث دالاس التى شهدت عنفا مفرطا من قبل شرطة الولايات المتحدة الأمريكية ضد المواطنين من أصل أفريقى ، التساؤلات حول مدى احترام أمريكا لحقوق الإنسان داخل أراضيها ، فى الوقت الذى تستخدم فيه أمريكا قضايا حقوق الإنسان فى دول أخرى كذريعة للتدخل فى شئون هذه الدول. المجلس القومى لحقوق الإنسان المصرى، ومجلس النواب أدانا الأحداث الأخيرة ، وأكدا أن كل ما تقوله أمريكا وتطالب به فى الملف الحقوقى مجرد ادعاءات لا أكثر . استخدام مفرط للقوة ومن جانبه أدان أدان محمد عبد العزيز عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان، الولايات المتحدة الأمريكية فى تعاملها مع المتظاهرين فى دالاس، قائلا: "هناك استخدام مفرط للقوة لا يتناسب مع المعايير الدولية سواء كان على جانب التعامل مع التظاهرات أو الملف الحقوقى بوجه عام"، مشيرًا إلى اعتراف بريطانيا بخطأ الغزو الأمريكى للعراق واستخدام القوى لفرض سياسية الأمر الواقع . وأوضح عبد العزيز لـ"اليوم السابع"، أن حادثة دالاس كشفت عن وجه دموى للولايات المتحدة الأمريكية وادعاءهم الفضيلة رغم ممارستهم العنف سواء فى داخل بلادهم أو خارجها، لافتًا إلى ما حدث تجاوزات سجن أبو غريب وجوانتاناموا . عنصرية أمريكية فيما قال جورج إسحاق عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان، إن أحداث دالاس التى وقعت فى الولايات المتحدة الأمريكية، من القضايا الواضحة التى تعبر عن العنصرية الأمريكية وعدم احترام حقوق الإنسان داخل أراضيها، لافتًا إلى أن تلك الواقعة ليست بالجديدة فقد شهد الملف خروقات واضحة خلال غزو العراق والتعذيب فى سجن أبو غريب وجوانتاناموا. وأوضح اسحاق لـ" اليوم السابع "، أن الخروقات فى الملف الحقوقى داخل الولايات المتحدة الأمريكية ، تدفعنا إلى ضرورة التنديد بها وخاصة وإن أمريكا كثيرة التحدث عن التجاوزات فى ملف حقوق الانسان فى الدول الأخرى، معلقًا " لماذا تنظر إلى القشة فى عين أخيك، ولا تبالى بالخشبة في عينك". وفى سياق متصل قال عاطف مخاليف وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، تعليقا على أزمة المواطنين السود والشرطة الأمريكية، إن الولايات المتحدة دائمة الانتقاد لأوضاع حقوق الإنسان فى دول الشرق الاوسط، وخاصة العربية، ودائما ما توجه الانتقاد لحكومات الدول العربية. وأضاف "مخاليف" فى تصريح خاص، :" أمريكا ترتكب جرائم تجاه حقوق الإنسان ولا يحاسبها أحد". الكيل بمكيالين فيما علقت مارجريت عازر وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، على تحول عنف الشرطة الأمريكية ضد المواطنين السود إلى عنف مضاد من قبل المحتجين على عمليات إطلاق النار القاتلة فى ولاية تكساس، قائلة: "أمريكا دائما تتحدث كونها راعى الديمقراطية والحريات ودائما لا تنظر ماذا تفعل، تتحدث عن حقوق الإنسان وتدين دول العالم الثالث خاصة مصر مع أى حدث". ووجهت وكيل لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان فى تصريح خاص، رسالة إلى الغرب: "لا تكيلوا بمكيالين.. كل دول العالم تمر بظروف وملابسات كثيرة جدا.. أنتم أكثر من ينتهك حقوق الإنسان فى كل الأحداث وما يحدث شاهد وما حدث بعد أحداث سبتمبر من معاملة العرب بطريقة فوقية وطبقية شاهد أيضا، يتخيلون أنهم وصلوا لقمة الديمقراطية والحريات". وأضافت: "عندما يتحدثون عن مصر ويدينون قانون تنظيم التظاهر، عليهم النظر الآن إلى ما يفعلونه مع مواطنيهم وعليهم أن يعالجوا ما يحدث فى مجتمعاتهم قبل أن ينتقدوا الآخرين.. الغرب وأمريكا دائما يبالغون فى الحديث عن حقوق الإنسان والحريات والديمقراطية وهم لا يطبقون ما يتحدثون عنه فى بلادهم". .youm7
  9. بعد ميركل...هولاند يؤكد أن روسيا ليست خصما ولا خطرا شدد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، اليوم الجمعة، لدى وصوله للمشاركة في قمة حلف شمال الأطلسي أن روسيا ليست "خصما ولا تهديدا". وقال هولاند للصحفيين إن "مهمة حلف الأطلسي ليست أبدا التأثير في العلاقات التي ينبغي أن تربط بين أوروبا وروسيا. وبالنسبة لفرنسا فإن روسيا ليست خصما وليست تهديدا". وذكرت وكالات أنباء في وقت سابق أن ميركل قالت في يوم الخميس 7 يوليو/ تموز، إن توفير الأمن لأوروبا بدون مشاركة روسيا أمر مستحيل. وأضافت ميركل أن إعلان مبادئ التعامل بين روسيا وحلف شمال الأطلسي (ناتو) يبقى أساس إقامة العلاقات الفعّالة والمثمرة مع روسيا. ويجدر بالذكر أن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ قد أعلن أن مجلس روسيا — الناتو سيعقد اجتماعه الجديد في 13 يوليو/ تموز، في مقر الناتو بمدينة بروكسل. وكان الناتو قد أوقف التعاون العسكري الأمني مع روسيا في عام 2014، بعدما تفجرت أزمة في أوكراني مصدر
  10. فى الإنفوجرافيك للقوات الجوية الامريكية ظهر عدم قدرة الاف 15 سترايك ايغل على هزيمة الاف 35 فى قتال القريب المدى Dogfight !!!!!!
  11. قال عادل الجبير، وزير الخارجية السعودي، إن التدخل البري بسوريا ممكن في أي وقت ولكنه بحاجة إلى قرار دولي، وذلك في مؤتمر صحفي عقده إلى جانب الأمين العالم لمجلس التعاون الخليجي، عبداللطيف الزياني، الثلاثاء. وأضاف الجبير: "إن المملكة من أوائل الدول التي طالبت بدخول قوات برية دولية إلى سوريا، فهذا ما سيحسم الوضع هناك، وسنستمر في المطالبة بذلك.. النظام السوري يماطل في إدخال المساعدات الإنسانية، المملكة تطالب المجتمع الدولي بفرض إرادته على النظام السوري." وعن إيران قال الجبير: "لا نستطيع أن نقيم علاقات طبيعية مع دولة تزرع الخلايا الإرهابية في بلدنا، وتؤسس مليشيات في دول الجوار لزعزعة الاستقرار،" لافتا إلى أن "الأحداث أثبتت أن دول مجلس التعاون الخليجي مصدر استقرار بالمنطقة، وتكاتفها يخدم الأمن والاستقرار." وأضاف: "السياسات الحكيمة التي يتبعها قادة دول مجلس التعاون الخليجي ستحقق الأهداف المرجوة.. هيئة الشؤون الاقتصادية والتنموية ستكون رفيعة المستوى، تتمتع بآلية فعالة لاتخاذ القرارات لتطبيق التكامل الاقتصادي في بلداننا." وفيما يتعلق بالملف اليمني، قال الجبير: "يسعى الجميع إلى الوصول لحل سلمي في اليمن اليوم قبل غد." http://arabic.cnn.com/middleeast/2016/05/31/adel-jubair-saudi-syria-iran-gcc
  12. ملك الأردن: السعودية رفضت أي تحالف عسكري مع مصر.. ولا أعرف السبب! كشف اللقاء المسرب الذي عقده العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، مع أعضاء بارزين في الكونغرس الأمريكي، عن أن الأردن انضم إلى التحالف الذي تقوده السعودية ضد الإرهاب لأنه "غير ملزم"، بحسب ما قال الملك الأردني أمام السياسيين الأمريكيين، ملمحا إلى أن التحالف الذي تقوده السعودية محدود الفعالية والنتائج. وجاء كلام الملك الأردني خلال اللقاء الذي عقده مع أعضاء كبار في الكونغرس الأمريكي، من بينهم السيناتور جون ماكين، وهو اللقاء الذي تم خلال زيارة الملك إلى واشنطن في منتصف شهر كانون الثاني/ يناير الماضي، فيما نشرت التفاصيل الكاملة لهذا اللقاء كل من جريدة "الغارديان" البريطانية وموقع "ميدل إيست آي" البريطاني اللذين حصلا على تفاصيل اللقاء الذي كشف فيه الملك الكثير من المعلومات، ومن بينها أن قوتين أردنية وبريطانية تنفذان عمليات عسكرية سرية مشتركة في ليبيا والصومال. وحول التحالف الذي تقوده السعودية ضد الإرهاب، خاطب الملك الأردني الحاضرين من السياسيين الأمريكيين بقوله إن "علينا أن نكون واقعيين بشأن ما يمكن أن ينجزه التحالف الذي تقوده السعودية"، وذلك في إطار التقليل من شأن التحالف وقدرته على محاربة تنظيم الدولة، أو مكافحة الإرهاب في المنطقة. وقال الملك عبد الله الثاني، إن الأردن وكل الدول الإسلامية المشاركة في التحالف شاركت فيه لأنه غير ملزم بطبيعته"، وأضاف: "إنه تحالف غير ملزم ويهدف فقط لإظهار أننا ضد تنظيم الدولة الإسلامية، ولهذا وافقنا كغيرنا من الدول الأخرى على الانضمام له". وبحسب المعلومات التي نشرها موقع "ميدل إيست آي" البريطاني، فإن الملك قال أمام السياسيين الأمريكيين أنه وبشكل منفصل عن التحالف السعودي حاول (أي الملك نفسه) إقناع الرياض بأن تذهب إلى القاهرة (لتشكيل تحالف مشترك) حتى يكون لنا وجه عربي مسلم في التحالف ضد "داعش"، ولكن هذا لم يُوافق عليه (من السعودية) لسبب أو لآخر. وأشار الملك إلى أنه وبعد رفض السعودية الانضمام إلى محادثات غير معلنة في العاصمة المصرية، فإنه -أي الملك عبد الله- سلك أسلوبا آخر، وهو "سياسة الخطوة خطوة" كبديل عن ذلك، وأنه تبنى تشكيل "قوات خاصة" للتعامل مع تنظيم الدولة والمجموعات الأخرى المتطرفة. وكانت السعودية أعلنت في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، تشكيل تحالف جديد بقيادتها لمحاربة الإرهاب وللقتال ضد تنظيم الدولة، وهو التحالف الذي يضم 34 دولة هي أغلبية الدول الإسلامية في العالم. وكان حديث الملك عبد الله الثاني في اللقاء، عن التحالف الذي تقوده السعودية في إطار العديد من الموضوعات التي تتعلق بالإرهاب والمنطقة والتي تناولها أمام المسؤولين الأمريكيين، حيث كشف الملك الأردني خلال اللقاء ذاته أن قوات أردنية خاصة تقوم بعمليات عسكرية داخل الأراضي السورية، وقال إنها تمكنت من صد تقدم قوات تابعة لتنظيم الدولة ومنعها من السيطرة على نقطة الوليد الحدودية بين سوريا والعراق. وكشف الملك الأردني أن قوات خاصة من بلاده أيضا تعمل جنبا إلى جنب مع قوات بريطانية خاصة (SAS) داخل الأراضي الليبية، من أجل محاربة تنظيم الدولة هناك، وقال إن الأردنيين يستفيدون من كون لهجتهم المحكية قريبة من اللهجة الليبية المحلية، ما يمكنهم من تنفيذ عمليات واسعة على الأرض داخل ليبيا. وتحدث الملك الأردني عن عمليات أخرى مشتركة تقوم بها الأردن وبريطانيا في الصومال ضد حركة الشباب القريبة من تنظيم القاعدة، مؤكدا أن ما تمكن الأردن من الالتفات إليه لم يلتفت اليه الآخرون، في إشارة إلى أن العالم يتناسى الصومال والوضع فيها ويصب معظم اهتمامه على تنظيم الدولة في سوريا والعراق. المصدر
  13. التطاول الإعلامي وتصدير الإحباط.. سعي للشهرة أم "مؤامرة".. خبراء نفسيون: إحساس بـ"النقص" ومحاولة للفت الانتباه.. ولا بد من تفعيل ميثاق الشرف الإعلامي لمنع التجاوزات شهدت الفترة الأخيرة تطاول عدد من الإعلاميين المصريين وهجومهم على مؤسسات الدولة بصفة عامة وسياسات الرئيس عبدالفتاح السيسي بصفه خاصة، فيما رأى خبراء علم نفس وإعلام أن تلك التجاوزات ناتجة عن مرض الإحساس بـ"النقص"، وجنون الشهرة، خاصة وأن هذه الانتقادات تفتقد للموضوعية والحياد وأنها بغرض الهجوم فقط، معتبرين أن هذا الطريق سيؤدي لنهاية هؤلاء الإعلاميين لأن الشعب أصبح واعيًا بما فيه الكفاية. في البداية يرى الدكتور محمد هاني، خبير الصحة النفسية، أن تجاوزات بعض الإعلاميين في الفترة الأخيرة وهجومهم المستمر على ومؤسسات الدولة يرجع إلى عقدهم النفسية من انعدام نسبة مشاهدة الجماهير لهم مثلما يحدث مع بعض زملائهم، لافتًا إلى أن اتخاذهم أسلوب الهجوم المستمر للفت الانتباه وتسليط الضوء فقط لجذب مشاهدين ورفع نسبة المشاهدة. وأضاف هاني في تصريح لـ"البوابة نيوز" أن انعدام الشهرة تسببت لهم في عقد نفسية، لأنهم ينظرون إلى أنفسهم بأنهم يجتهدون كثيرًا ورغم ذلك لا يزالون مجهولين بالنسبة للجماهير ولا أحد يتابعهم، مشيرًا إلى أنهم يستخدمون أسلوب الهجوم والنقد بغرض الشهرة لأنهم يهاجمون لمجرد الهجوم فقط وليس هجومًا بناء. وأوضح أن تماديهم في الهجوم وأسلوب الانتقاد سيؤدي بهم إلى صورة عكسية وستقضي على مستقبلهم المهني، لأن المواطنين الآن أصبحوا على وعي بالصالح والطالح وميول كل فرد. وفي السياق ذاته، قالت الدكتورة رحاب العوضي، إخصائية علم نفس، إنه يوجد فرق بين مذيع ينتقد من أجل الانتقاد والشهرة وآخر ينتقد لبناء البلاد، لافتة إلى أن هؤلاء الإعلاميين لديهم مرض الإحساس بـ"النقص"، لأنه إن كان مؤمنًا بدوره لن يقوم باستخدام برنامجه في الهجوم أو إهانة أحد، بل سيقوم بمعالجة السلبيات من خلال استضافة أشخاص تساعد على إعمار البلاد. وأشارت العوضي إلى أن بعض الإعلاميين يقومون بالبحث عن دور بطولة مزيف لأنهم يعلمون جيدًا أنهم بذلك سيسلطون الضوء عليهم، وستقوم البرامج الأخرى باستضافتهم، مؤكدة أن هذه التصرفات ناتجة عن مشاكل اجتماعية يعيشون بها ويتهربون منها بتصدير السلبيات للجمهور. وتابعت، أنه يجب على الإعلاميين المحترمين القيام بدورهم الإيجابي في توعية الشباب بعدم الإصغاء أو الاستماع إلى هذه الشخصيات الإعلامية المنحرفة، لافتة إلى أن هؤلاء الإعلامين "مأجورون" من دول أخرى لتوصيل الإحباط للمصرين، من خلال الهجوم على مؤسسات الدولة ورئيسها ووصفهم بالمقصرين، مضيفة أن الشعوب تبنى بكلمة وتهدم بأخرى. وأشارت العوضي إلى أن جميع دول العالم سواء عربية أو غربية لا يوجد بها مذيع يقوم بإهانة بلاده أو مؤسساتها مثلما يحدث في مصر، مشددة على تفعيل ميثاق الشرف الإعلامي حتى نمنع من استخدام بعض الإعلاميين أصحاب النفوس الضعيفة برامجهم في تصدير السلبيات. ولفتت إلى أن انتقاد إحدى المذيعات بالتليفزيون المصري للرئيس عبدالفتاح السيسي، والذي جاء بغرض الشهرة لأنها وجدت بعض القنوات الفضائية تستضيفها في برامجها مما أعطاها حجمًا أكبر من حجمها. وقالت: "كل هدف هؤلاء الشهرة والدليل على ذلك حياتهم المرفهة وسفرهم خارج البلاد للتنزه بمبالغ كبيرة"، متجاهلين الوضع الاقتصادي للبلاد الذي يحتاج مساندة المصريين وتكاتفهم، مطالبة كل الإعلاميين بأن يتقوا الله في مهنتهم ويكفوا عن تصدير الإحباط المواطنين ببرامجهم الهدامة، مؤكدة أن الشهرة مرض وشهوة مثلها مثل الطعام والشراب المصدر
  14. وكالات أكدت باكستان أن حصولها على مقاتلات "أف -16" من الولايات المتحدة الأمريكية سيعزز من قدرات قواتها المسلحة في محاربة الإرهاب. وأوضح المتحدث باسم الخارجية الباكستانية، نفيس زكريا، في تصريح للإذاعة الباكستانية، اليوم الأحد، أن بلاده لا تنوي استخدام المقاتلات التي ستحصل عليها من الولايات المتحدة ضد أي بلد، بل سيتم استخدام هذه المقاتلات في الحرب على الإرهاب. وأضاف أن "تحفظات الهند إزاء حصول باكستان مقاتلات "إف ـ 16" من أمريكا مثيرة للاستغراب لأنها ليست في مكانها"، مشيرًا إلى أن الولايات المتحدة أكدت مرارًا أنها تدعم باكستان عسكريًا لتعزيز قدرات قواتها المسلحة في محاربة الإرهاب بالمنطقة". وبيّن أن الإرهاب ليس مسألة باكستان وحدها، بل إنه تحدٍ إقليمي دولي يهدد جميع الدول، ولا بد من تظافر الجهود الإقليمية والدولية للتغلب عليه. المصدر
×