Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

البحث في المنتدى

Showing results for tags 'يحلقون'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 2 results

  1. أعربت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) عن قلقها من الطريقة "الخطيرة" التي يحلق بها الطيارون الحربيون الروس فوق سوريا، وذلك بعدما أوشكت طائرات حربية أميركية وروسية على الإصطدام قبل أيّام. وتحلق الطائرات الأميركية التي تقود تحالفاً دولياً ضدّ "داعش"، في مناطق شرق نهر الفرات، لدعم قوات سوريا الديمقراطية في حربها ضدّ "داعش". وتتركز عملياتها في منطقة مساحتها 39 كلم مربع حول البوكمال، قرب الحدود العراقية. وبموجب اتفاق بين موسكو وواشنطن، فإنّ على الطائرات الروسية أن تحلق في مناطق غرب نهر الفرات، وألّا تقترب من المناطق التي تطير فيها الطائرات الأميركية. وأوضح مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية أنّ سلسلة من الأحداث وقعت مع طائرات روسية فوق سوريا، كادت أن تنتهي بحادث تصادم أو إسقاط لإحدى تلك الطائرات. وأشار إلى أنّ تلك الحوادث تكررت في 15 و17 نوفمبر الماضي، وفق ما ذكر موقع "تلغراف". كما اعترضت طائرتان أميركيتان من طراز "F-22"، الأربعاء الماضي، مقاتلتين روسيتين في منطقة ليس من المفترض أن تكونا فيها. وتطرق وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس إلى هذه الأحداث، قائلاً إنّه لا يعلم ما إن كانت ناجمة عن "قلة خبرة " الطيارين الروس، أم أنّها مجرد محاولة لتنفيذ حركات طيران خطيرة من قبل طيارين شبان، في إشارة إلى أنها مجرد حركات "طائشة". يذكر أنّ هناك "خطاً ساخناً" تتواصل من خلاله الإدارتين الأميركية والروسية، لتنسيق عملياتهما العسكرية في سوريا. (سكاي نيوز)
  2. [ATTACH]31416.IPB[/ATTACH] موقع ديبكا الاستخباري العسكري الاسرائيلي نشر تقريرأ فى 26 نوفمبر 2016 بعنوان الطيارون المصريون يحلقون بالمروحيات الروسية فى سورياً Egyptian President Abdel-Fatteh El-Sisi’s secret decision to intervene militarily in the Syrian war on the side of the Syrian President Bashar Assad is revealed here by debkafile’s military and intelligence sources. The precise details of that intervention vary from source to source. قرار الرئيس المصري عبد الفتاحح السيسي السري بالتدخل عسكريا في الحرب السورية إلى جانب الرئيس السوري بشار الأسد هنا تكذيب لمصادر الجيش والمخابرات. التفاصيل الدقيقة لهذا التدخل تختلف من مصدر إلى مصدر. 1. According to one version, a group of Egyptian helicopter pilots – 18, according to one estimate - landed secretly a few days ago at the Syrian Air Force base in Hama and were pressed at once into service for strikes against Syrian rebel forces. Some sources describe the Egyptian flight crews as taking over the cockpits of Russian attack/reconnaissance Kamov Ka-52 helicopters, with which they were familiar, having trained on them since the end of 2015. 1-مجموعة من 18 من طياري المروحيات المصرية ، وفقا لأحد التقديرات--هبطت سراً قبل بضعة أيام في قاعدة "القوات الجوية السورية" في حماة وتم دمجهم فوراً في الخدمة لتوجيه ضربات ضد القوات المتمردة السوري. وفقا للطبعة الاولى فان وتصف بعض المصادر طواقم الطيران المصرية استلمت قمرات قيادة المروحيات الاستطلاع الروسية الهجومية كاموف كا-52، المألوفة لهم ، والذين تدربوا عليها منذ نهاية عام 2015. 2. Others say that the Egyptian airmen flew those helicopters from Egypt to Syria over the eastern Mediterranean. 2-مصادر أخري تقول أن الطيارين المصريين حلقوا بهذه الطائرات من مصر إلى سوريا عبر شرق البحر الأبيض المتوسط. 3. There is also a claim that their arrival was preceded by a preliminary inspection of the Syrian front lines by two major generals from the Egyptian general staff operations division, who later submitted their recommendations to the Egyptian president. It is not clear if they met the Russian commanders in Syria during that trip. 3-وهناك أيضا مزاعم بأن وصولهم سبقته عملية استطلاع لخطوط الجبهة السورية باثنين من اللواءات من شعبة العمليات في هيئة الأركان العامة المصرية، الذين قدموا توصياتهم إلى الرئيس المصري في وقت لاحق , و لم يتضح بعد إذا كانا قد التقيا القادة الروس في سوريا أثناء تلك الرحلة. 4. Others say the Egyptian generals headed a military delegation, which has set up a permanent mission in Damascus. But every one of those sources agrees that, one way or another, Egypt has secretly entered the Syrian war in support of the Bashar regime – a development which has raised a firestorm in Arab capitals. Saudi Arabia is particularly incensed over El-Sisi’s move. For years, Riyadh granted Cairo billions of dollars in aid, hoping this was an investment for procuring the Egyptian army as the stalwart protector of the kingdom and the Gulf emirates against Iran. 4-البعض الآخر يقول أن اللواءان المصريان ترأسا وفد عسكري، الذين أقاموا بعثة دائمة في دمشق. ولكن كل تلك المصادر أتفقوا أنه بطريقة أو بأخرى، أن مصر دخلت الحرب السورية سراً دعما لنظام بشار – التطور الذي آثار عاصفة في العواصم العربية. .المملكة العربية السعودية قد غضبت إزاء تحرك السيسي. فانه لسنوات قد منحت الرياض القاهرة المليارات من الدولارات في صورة معونات ، على أمل أن هذا استثمار لشراء الجيش المصري كحامي للسعودية و لإمارات الخليج ضد إيران But towards the end of last year, Riyadh was affronted when the Egyptian ruler turned down an appeal for ground troops to support the Yemen campaign against Iranian-backed Houthi rebels. An eye-opener came when Egypt showed sympathy for Assad’s fight against extremist Islamist groups in the rebel movement, especially those associated with the Muslim Brotherhood, which El-Sisi has outlawed in Egypt as the sworn foe of his regime. Then, when Cairo supported Russian pro-Assad diplomacy at the United Nations, Saudi Arabia abruptly cut off financial assistance to Egypt and discontinued its oil shipments. ولكن نهاية العام الماضي، كانت مهينة للرياض , عندما رفضت السلطات المصرية دعوة للقوات البرية لدعم الحملة في اليمن ضد المتمردين الحوثيين الذين تدعمهم إيران. والذي ظهر بيناً للعيون أن مصر أظهرت تعاطفاً مع الأسد في الحرب ضد الجماعات الإسلامية المتطرفة في حركة التمرد، لا سيما تلك المرتبطة "جماعة الإخوان المسلمين"، التي حظرها السيسي في مصر كعدو لدود لنظامه. ثم عندما دعمت القاهرة الدبلوماسية الروسية لصالح الأسد في الأمم المتحدة، فقامت المملكة فجأة بقطع المساعدات المالية لمصر وأوقفت شحناتها النفطية. Donald Trump's election this month as the next US president has already become the catalyst of a major reshuffling of Middle East alliances and stakes. انتخاب دونالد ترامب الرئيس الأمريكي القادم في هذا الشهر وقد أصبح حافزا رئيسيا لإعادة تشكيل التحالفات في الشرق الأوسط والمخاطر. Some of its rulers, including El-Sisi, see the landscape changing and may be gambling on Trump reaching a deal with Russian President Vladimir Putin for joint military operations in Syria against the Islamic State and other Islamic terror groups, including the Al-Qaeda affiliate, the Nusra Front. The new bandwagon about to roll appears to favor Bashar Assad and his army. بعض الحكام، بما فيهم السيسي، قد شاهد تغيير المواقف وهو يراهن على ترامب للتوصل إلى صفقة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشأن العمليات العسكرية المشتركة في سوريا ضد "الدولة الإسلامية" والجماعات الإرهابية الإسلامية الأخرى، بما في ذلك التابعة لتنظيم القاعدة، جبهة النصرة. يظهر بيناً لصالح بشار الأسد وجيشه. The US president elect’s take on the Syrian ruler is expected to be markedly different to that of outgoing President Barack Obama, who castigated Assad, but held back from fighting him on the battlefield. أنتخاب الرئيس الأميركي والذي يتوقع أن يكون مختلفا بشكل واضح عن الرئيس المنتهية ولايته باراك أوباما، والذي انتقد الأسد السوري الحاكم، لكنه تراجع عن محاربته في الساحة. Debkafile reported exclusively on Nov. 21 that clandestine talks between Jerusalem, Amman and Damascus were afoot for the restoration of the demilitarized zone on the Golan and steps to stabilize their common borders in southern Syria. وقد أعلن الموقع حصريا في 21 نوفمبر الماضي بأن المحادثات السرية بين القدس وعمان ودمشق كانت على قدم وساق لاستعادة المنطقة المنزوعة السلاح في الجولان والخطوات اللازمة لتحقيق الاستقرار على الحدود المشتركة بينهما الجنوب السوري. Those talks are taking place with the knowledge of the Trump transition team and the Kremlin. They have already produced results in the return of UNDOF observers to their former posts on the Syrian Golan. وتجري هذه المحادثات بمعرفة فريق ترامب الانتقالي والكرملين. والتي أسفرت عن عودة مراقبين UNDOF لمواقعهم السابقة فى الجولان السوري There are grounds to speculate now that the deployment of Egyptian aviators to Syria may be one more product of the secret inter-power diplomacy swirling in recent weeks over Syria’s bloody and intractable five-year war. هناك أسباب تدعو إلى التكهن الآن بعد أن نشر الطيارين المصريين في سوريا قد يكون جزءاً إضافيا من الدبلوماسية السرية والذي يحوم في الأسابيع الأخيرة حول حرب الخمس السنوات الدامية والمستعصية الحل في سوريا. أنتظر أرائكم الشكر للزميل جمال عبدالناصر هو صاحب الفضل بالتوجيه للمقال ..... أرجو أن تجد ما طلبته ..... و شكراً
×