Jump to content

إن المنتدى العربي للعلوم العسكرية و مؤسسيه و مدراءه لا يتحملون أي مسئولية قانونية أو غير ذلك تجاه ما ينشره أعضاء و زوار الموقع و كل مشاركة يتحمل مسئوليتها كاتبها.

جميع الحقوق محفوظة © المنتدى العربي للعلوم العسكرية 2018
 

Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

البحث في المنتدى

Showing results for tags '1991'.

  • الكلمة الدلالية

    أدخل أكثر من كلمة بإستخدام الفاصلة " , " .
  • حسب الكاتب

نوع النتائج


الصفحة الرئيسية

  • الملتقى العسكري
    • الأخبار العسكرية - Military News
    • متابعات و تطورات الأوضاع الإقليمية و الدولية
    • الصفقات العسكرية - Military Deals
    • مواضيع عسكرية عامة - General Topics
    • الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies
    • أجهزة الإستخبارات - Intelligence
    • التاريخ العسكري - Military History
    • الكليات والمعاهد العسكرية - Military Academies
    • قسم الصور و الفيديوهات العسكرية - Multimedia
  • الساحة العسكرية
    • الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs
    • الصناعات العسكرية العربية
    • الأمن العام والشرطة - Police and General Security
    • القوات البرية - Land Force
    • القوات الجوية - Air Force & Aviation
    • الدفاع الجوي و انظمة الرادار - Air defense
    • القوات البحرية - Navy Force
    • سؤال وجواب - Q & A
  • الأقسام العامة
    • أخبار العالم - World News
  • القيادة العامه
    • الأخبار و تحديثات المنتدي
    • الملتقي الإداري
    • الإنضمام لفريق الإدارة
    • الإستفسارات و الشكاوي و الإقتراحات
    • المواضيع المحذوفه

البحث في ..

البحث عن النتائج التي ..


حسب الوقت

  • Start

    End


آخر تحديث

  • Start

    End


حسب عدد ..

إنضم لنا

  • Start

    End


المجموعة


AIM


ICQ


Yahoo! Messenger


Skype


Facebook


Twitter

Found 2 results

  1. بيت القرين الذي دارت امامه وفي المعارك ومازل الي وقتنا هذا رمز شاهد علي هذه المعركة الباسلة للكويت دارت معركة بيت القرين «زي النهارده» في ٢٤ فبراير ١٩٩١، ومثلت حدثا وطنيا لمجموعة من الشباب الكويتيين، الذين واجهوا قوات الغزو العراقي للكويت، وقد قام بها ١٩شابا كويتيا ينتمون لمجموعة المسيلة المقاومة واستشهد منهم ١٢. ويظل بيت القرين شاهدا على وقائع هذه المعركة، ولذا حولته الحكومة الكويتية إلى متحف وطنى، بناء على أمر الأمير الراحل، الشيخ جابر الأحمد الصباح، ويضم المتحف مجموعة من صور الشهداء الشباب والمجسمات والأسلحة، التي استخدمت فى المعركة. ويروي واحد من الشباب الكويتيين، الذين شاركوا فى هذه المعركة وهو حازم جابر صالح بعضا من تفاصيل المعركة، قائلًا: «في ذلك اليوم كنا نستعد للانتقال إلى الخط الساحلى للفحيحيل والفنطاس، إذ كانت هناك معلومات عن قرب حدوث إنزال بحري بالتنسيق بين مجموعتين للمقاومة هما مجموعة المسيلة ومجموعة غرب الفنطاس». وأضاف: «فى الساعة الثامنة من صباح ذلك اليوم بدأت القوات العراقية باعتقال شباب الكويتمن المنازل، وفى هذه الأثناء وصلت سيارة عراقية كانت تجوب المنطقة، وفى إثرها حافلة صغيرة بها عدد من الجنود وتوقفت أمام منزل القيادة في القرين، وهو بيت الشهيد بدر ناصر العيدان، وترجل أحد الجنود العراقيين وطرق الباب فلم يستجب له أحد فأمر الضابط أحد الجنود بتسلق سور المنزل». وتابع: «في هذه الأثناء كان قائد المجموعة، سيد هادى العلوي، فى المنزل وعرف العراقيون أن البيت يؤوى مجموعة من الشباب الكويتى، فتمت محاصرة البيت حتى الساعة الثانية ظهرا، فكان خيارنا إما الاستسلام أو الدفاع عن الوطن وبادر هادى بإطلاق النار على الجندى العراقى، واستمر تبادل إطلاق النار من الساعة الثانية إلى الساعة السادسة مساء، وخلال هذه الأثناء استعان الجنود العراقيون بالدبابات والمدفعية وحاصروا المنزل من جميع الاتجاهات وانهالوا عليه قصفا، وظلت المقاومة صامدة لساعات، بأسلحتها الخفيفة أمام قصف المدفعية والمصفحات». وانتهت المعركة باستشهاد قائد المجموعة هادى ويوسف خضير على وعامر فرج العنزى، وأسر بقية أفرادها وهم جاسم محمد على ومبارك على صفر وإبراهيم على صفروعبدالله عبدالنبى مندنى وخليل خيرالله البلوشى وخالد أحمد الكندرى وحسين على رضا ومحمد عثمان الشايع وبدر ناصرالعيدان، حيث تم إعدامهم وكتب النجاة لمن تمكنوا من الخروج إلى المنازل المجاورة فى الساعات الأولى من المعركة. الغزو العراقي للكويت - صورة أرشيفية الرابط
×