تركيا و مصر.. القومية ام الدين و العرب المنجذبون. مبحث شخصي

الموضوع في 'الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies' بواسطة MrHBK, بتاريخ ‏14 ديسمبر 2015.

  1. MrHBK

    MrHBK إشراف الدراسات الإستراتيجية

    في البدايه هذا البحث للرد علي قائلي ان الخلاف المصري التركي هو خلاف بين قيادات و منجذبي الخليفه

     

    بدايه الخلاف المصري التركي

     

    واهم من يظن ان بدايه الخلاف المصري التركي هو منذ ثوره 30/6 فالحقيقه ان الخلاف بين الشعبين متأصل تاريخيا منذ ولايه الباب العالي علي مصر و سرقه و نهب خيرات مصر مثلها مثل اي محتل لكن الاسوء انهم فعلوا هذا تحت ستار الدين الاسلامي اي ككون والي الاستانه هو خليفه المؤمنين و البلاد المحتله هي بالنهايه حلال بلال لهم

    بالظبط نفس سيناريو داعش عندما يحتلون بلد ما و يلجأوا الي نفس مبررات الخلافه لتبرير الاحتلال

     

    ايضا مصر و تركيا تلاقا في عديد من المعارك العسكريه و الفكريه قديما و هذا ليس مكان او زمان شرحهم تفصيليا

     

    اذا الخلاف الحالي ليس خلاف طارئ كما يحلو للبعض تسميته بل يمكن كنسبه و تناسب ان نقول مثلا ان الخلاف المصري الاسرائيلي مثلا هو خلاف طارئ او الخلاف الفلسطيني الاسرائيلي هو خلاف طارئ نظرا لقصر مده الخلاف التي لم تتعد سبعة عقود بينما الخلافات مع الباب العالي تعود بجذورها الي قرون مضت!

     
     


    قوميه الخلاف ام اسلاميته

     

    الحقيقه ان تركيا لا يمكن ان تكون في خلاف قومي مع مصر العروبه لكن ذكر هذه النقطه تحديدا نابع من نظره العرب نفسهم للخلاف المصري التركي

     

    مثال تجد كثيرين يفضلون تركيا الغير عربيه علي مصر العربيه و هذا حقهم لا شك في هذا لكن نجد مثلا قطر اكبر مؤيدي تركيا تصف مصر بلسان اميرها انها الشقيقه الكبري. طب علي اي اساس تقول هذا؟ هل علي اساس القوميه؟ نشك كثيرا في هذا

     

    ايضا بالنسبه للقوميه مخطئ كثيرا من يظن ان جمال عبد الناصر هو منشأ القوميه العربيه بالعكس القوميه موجوده من قبل عبد الناصر و انما هو اصبح مجرد رمزا لها مثلما النضال الوطني موجود من قبل جيفارا لكن جيفارا هو اصبح رمز له ايضا

     

    الدليل

    عند اعلان قيام دولة اسرائيل من تحرك لقتالهم هم 5 دول عربية فقط لم تتحرك وقتها اي دولة اسلاميه او من يدعون اسلاميتهم

    طيب يمكن عام 48 لم تكون هناك دولا اسلامية كثيره تملك امرها

    طب في عام 67؟ حرب الاستنزاف؟ 73؟ عشريه الجزائر؟ حرب لبنان الاهليه؟ حرب العراق و ايران؟ احتلال العراق؟ انتفاضات فلسطين؟

     

    الحقيقه انه لم تتحرك دوله واحده ممن يدعون الاسلام في كل تلك النزاعات لحلها او لاعاده الحق لاصحابه بل ان تحركوا زادوا الدين بله

    و هذا ليس حكم في العموم بل لابد من وجود استثنائات معينه في اوقات بعينها لكن تظل هي الاستثنائات اي شواذ القاعده

     

    اذا هي القضايا في منطقتنا السعيده هي قضايا قوميه ام دينيه؟

    الحقيقه انها لا هذا و لا ذاك و بعد قرون طويله من الاقتتال في منطقتنا اشبه حاضرنا اقرب الي حرب البسوس اي حروب لا تعرف لما بدأت و متي تنتهي و كل ما تعرفه هو الضرر الواقع عليك

     
     


    طب اذا نستنتج مما سبق انه لم يدافع عن القضايا العربيه الا العرب انفسهم و احيانا الغرب الكافر ايضا مثل تدخل امريكا في احتلال العراق للكويت التي قال عنها الرئيس السوري السابق حافظ الاسد انها قتلت اي شرعيه للتحدث عن فلسطين بصفتها قضيه قوميه عربيه لانه اليوم العربي يحتل عربي.

     

    طب ما علاقه الامثله السابقه بخلاف مصر و تركيا؟

    العلاقه هو التدليل بالامثله انه قضايا المنطقه و ان كانت غير قوميه فأن من ساعد فيها قدر المستطاع كان هم العرب نفسهم و ليس الدول الاسلاميه الاخري

     

    الاسلام ام المصلحه؟

     

    علي مدار التاريخ القديم و الحديث يتخفي الكثيرين وراء شعار الدين لارتكاب فواحش يندي لها الجبين و ذلك ليس حكرا علي الاسلام و يكفي ذكر الحملات الصليبيه او الخلاف المذهبي في الداخل الهندي او حتي الاختلافات المذهبيه في داخل دولنا العربيه قديما و حديثا

     

    لكن هنا تحديدا نتحدث علي نوع معين من الستار الديني و هو الستار الاسلامي السني

    من ايام خلافه الباب العالي مرورا بالانظمه الحاكمه في الخليج وصولا الي داعش و الاخوان نهاية برئيس غامبيا الذي اعلنها دولة اسلاميه

     

    اولا من حق ايا كان ان يطبق دينه بالشكل الذي يراه مناسبا لكن من حقي ان اقف ضده ان كان تطبيق هذا الدين سيكون علي شخصي ام يمس بي بصوره مباشره او غير مباشره

     

    مثلا داعش تدعي الخلافه اهلا و سهلا لكن ان يحتلوا اراض عربيه و يقتلون اهلها و ينفذون عمليات ارهابيه بها و بأرضي وقتها اكفر بهم و بخلافتهم

    نفس ما فعلته خلافه الباب العالي و نفس ما يفعله الخليفه الحالي تحديدا

     

    مثال توضيحي

    نفس المثال السابق بالنسبه لفلسطين

    ناقشنا مسأله كونها قضيه قوميه ام لا في البدايه و الان نناقش ان كانت قضيه دينيه ام لا

     

    فلسطينه و مدينه القدس تحديدا قل عنها ما تشاء من وجود المسجد الاقصي غيرها من المعالم الاسلاميه

    طيب هل يوجد لدي احدكم مثال لتحرك عسكري قامت به دوله اسلاميه واحده غير عربيه ضد اسرائيل؟

    ام انه ما يدور في المنطقه هو بصراحه قوميه الاسلام؟ بمعني ان القضيه الفلسطينيه هي حكر علي المسلم العربي و بالتالي هي ليست ذات شأن لاي مسلم غير عربي و بالتبعيه غير مهمه لاي عربي غير مسلم و هم بالملايين و ايضا المسلم العربي غير السني و هم كثر ايضا!

     

    لماذا التركيز علي القضيه الفلسطينيه تحديدا؟ ببساطه لانها القضيه التي يبني عليها الخلفاء التركي و البغدادي جدالهم في نظرتهم التوسعيه و مطامعهم في المنطقه انهم بالاساس مع القضيه الفلسطينيه و مع تحرير الارض.

     

    حسنا اذا لم تكن القضيه هي قوميه او حتي دينيه فما هي؟

    هي بكل وضوح قضيه تضارب مصالح مع عوده احلام العثمانلي و خلافه البغدادي وجدوا نفسهم في منطقه مزقتها الصراعات الثنائيه الداخله ام الخارجيه و ترهل الانظمه الحاكمه و " دروشه" انظمه الخليج و انجذابهم الي كل ما هو سني حتي لو داعش متخفي ضد كل ما هو غير سني سواء عربي غير سني او اجنبي غير سني و خصوصا التهديد الايراني الشيعي.

     

    الصراع و  بكل وضوح هو صراع مصالح تموله اموال البترول من سوريا و العراق و ليبيا الي الوضع الداخلي المصري و حتي اللبناني و اليمني

     

    و هذا دور المنجذبون العرب اما بالنسبه لتركيا فهي بيدق في رقعه شطرنج مجرد عسكري يطمح للوصول الي نهايه الرقعه و الترقي ليأخذ دور اكبر فأكبر

    و في هذه النقطه تحديدا اصطدم مع الاراده المصريه التي رفضت نظام حاكم مصري تابع للباب العالي مجددا

     

    اذا الخلاف الحالي في المنطقه هو خلاف تاريخي غير قومي و غير اسلامي و صراع مصالح فأين الحل؟

    تاريخيا حلها الوحيد هو سقوط احد الارادتين ام بالتوافق بينهم او ان تمحو احدهم الاخري

    طب ما هو دور المنجذبون العرب حينها؟ سيكون وضعهم كما هو وضعهم الان و لن يتغير وضعهم حتي يغيروا ما بأنفسهم و ان يكون لديهم ايمان بأنفسهم و بقضيتهم بدلا من الخيانه لدول اجنبيه و تمجيدها.

     
     


     ​
     MrHBK©

     ​
    خاص بالمنتديات المصريه و المنتدي الجزائري
     
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏14 ديسمبر 2015
    10 شخص معجب بهذا.
  2. Amun

    Amun Law Enforcement Forces

    موضوع مميز جدا
    جرعه من الواقعيه والتذكير بالتاريخ لمن لا يقرأ عسى تتغير رؤيتهم السطحيه للاحداث ..

    تم تميز الموضوع ..
     
    7 شخص معجب بهذا.
  3. MrHBK

    MrHBK إشراف الدراسات الإستراتيجية

    ​شكرا يا كبير 

    هو فعلا مجرد تذكير لكن لا اتعشم ان تتغير الرؤيا 
     
    6 شخص معجب بهذا.
  4. Amun

    Amun Law Enforcement Forces


    ولا انا .. عموما كل احداث السنوات الاخيره اكدت على ضروره وجود مشروع مصرى .. رؤيه مصريه لمستقبل مصر والمنطقه بما يحقق الاستفاده القصوى للدوله المصريه وشعبها فقط

    وده اللى بنتمنى تبلوره مع الوقت
     
    6 شخص معجب بهذا.
  5. MrHBK

    MrHBK إشراف الدراسات الإستراتيجية



    اكيد متفق معاك لكن حاليا صعب 

    ليس عذر او حجه انما الواقع يقول انه بعد كل ما مررت به في الخمس سنوات الماضيه صعب ان تبدء في مشروع هكذا مره واحده عليك اولا ان تهادن و تترفع عن الصغائر مثل صغائر دوله قطر ضدك او تتمسك بالتهدئه مثلما تفعل في الخلاف مع تركيا الذي يمكنك ببساطه تحويله الي نزاع مسلح لكنك تتمسك بالتهدئه او مثلا قضيه اثيوبيا التي تقوم باتباع كل الخطوات المشروعه اولا قبل ان تستنفذها و تلجأ لعمل عسكري 

    اقول كل هذه الامثله لادلل ان مشروع مصري صرف حاليا هو امر شاق جدا ربما كان مبارك يستطيع فعلها في التسعينات لكن للاسف لم يفعل 

    لكن اقول لرئيس مصر القادم لابد لابد لابد من مشروع مصري و مصري فقط لا عروبي و لا اسلامي و لا غربي و لا شرقي 

    مشروع مصري بحت 
     
    4 شخص معجب بهذا.
  6. راس البر

    راس البر مشرف

    موضوع رائع و مميز كالعادة ياكبير, واصل ابداعك المعهود,
     
    4 شخص معجب بهذا.
  7. ali

    ali New Member

    و ماذا نحن فاعلون لكي لا ننجر لهذا الصراع

    هو ان تحمي نفسك بقوانين يكون مردودها بعد سنوات القضاء علي التطرف و التحزب و التعصب و الطائفية و هو ما تفعله الدولة المصرية حاليا لكن بصورة بطيئة و ان تحمي نفسك بالتنمية الاقتصادية و ان تظهر لجميع من في المنطقة ان حقوقك و امنك القومي لن يتم التهاون او المساومة عليه سواء اكانوا عربا ام عجما

    ان يكون لديك ترمومتر يظبط لك الاداء متي تستخدم المواجهة و متي تستخدم الاحتواء لاننا احيانا نصاب بحالة من الغباء التي تجعلنا نستخدم المواجهة في وقت الحاجة لاستخدام الاحتواء و العكس
     
  8. علاء تامر

    علاء تامر Well-Known Member

    موضوع رائع يانيل , تسلم الايادي

    الخلاصة نقفل علي نفسنا ونستغل علي تقوية نفسنا علميا واقتصاديا ونطور سلاح الصواريخ والدمار الشامل

    بعد كده الكلام هيفرق كتير
     
    4 شخص معجب بهذا.
  9. amr hanfi

    amr hanfi New Member خبير عسكري

    اسمح لي اخي الكريم مرحبا اشكر من دعاك الي هنا واشكرك لتلبية الدعوة فانت اسراء لاي مكان

    تحياتي لحضرتك والتحليل الرائع بس هم ثلاث قوي في المنطقة مصر تركيا ايران اذا اتحدا اثنين سقطة الثلاثة من جراء التحالف 

    اما الحل هو ان يخير العالم بين حرب شرسة بين الثلاثة قد تأدي الي انهيار لحركة التجارة العالمية او بيع تركيا والرضوخ لمصر قوية ذات سيادة بجيش عملاق ومتهيألي ان معظم العالم يميل الي الحل الثاني بما فيهم اسرائيل نفسها 

    تحياتي لك اخي الكريم
     
    3 شخص معجب بهذا.
  10. MrHBK

    MrHBK إشراف الدراسات الإستراتيجية



    حبيبي شكرا لك
     
    2 شخص معجب بهذا.
  11. MrHBK

    MrHBK إشراف الدراسات الإستراتيجية

    ​تمام متفق مع حضرتك و وضحت ان الامر هو صراع ارادات و لا يمكن عمليا ان تنتصر الاراده الضعيفه او اليد المرتعشه لذلك نحن نعمل علي فرض الاراده المصريه و تعزيز الموقف المصري. ببطئ نعم لكن ليس في الامكان اكثر مما كان خصوصا مع ظروف البلد في الخمس سنوات الماضيه.
     
    3 شخص معجب بهذا.
  12. MrHBK

    MrHBK إشراف الدراسات الإستراتيجية



    حبيبي يا دكتور 

    لا برضه لا ننغلق علي انفسنا اكثر من اللزم فدورك الريادي المفروض عليك تاريخيا لا يسمح لك بذلك و انما عليك ان تعمل من اجل مصر و مصر اولا و اخيرا و عليك الا تهتم بشعارات زائفه سواء قوميه او دينيه او غيرها علي حساب دولتك 

    بالنسبه لتطوير القوه العسكريه فأكيد ان قوتك العسكريه هي من جنود حمايه ارادتك مثلها مثل قوتك الاقتصاديه و قوتك الدبلوماسيه و فرض عين علينا ان نكون اقوياء لاننا لو ضعفنا ستطبق ارادات الاخرون علينا 
     
    2 شخص معجب بهذا.
  13. MrHBK

    MrHBK إشراف الدراسات الإستراتيجية



    تحياتي لك استاذي الكريم و شكرا لكلامك الرقيق 

    القوي ليست ثلاثه يا استاذي الفاضل بل اربعه ان حسبنا قوه السعوديه او الخليج مجتمع و خماسيه ان اضفت اليهم اسرائيل

    للاسف مصر لن تتوافق مع ايران لاسباب تتعلق بموقف الخليج الغاضب من توافق مصري ايراني رغم ان الخليج نفسه يفعل مثال هذا في تحالفه مع تركيا و لم تغضب مصر من هذا انما علينا الا نتوقع من الجميع التعامل بترفع مثلما نفعل.

    اعتقد ان العالم اما سيفعل كل ما في وسعه لمنع اي صدام عسكري مدمر في المنطقه او علي النقيض سيعمل بكل ما بوسعه علي تشجيعه 

    تحياتي لك اخي الفاضل و شكرا لحضرتك مره اخري 
     
    4 شخص معجب بهذا.
  14. ali

    ali New Member

    انا اري ان السياسة المصرية الخارجية حاليا جيده جدا و متوافقة مع الرؤي العامة للامن القومي العربي و بالتبعية المصري فلقد تدخلنا في اليمن بالقدر الذي يجعل الاخرين يعلمون اننا لن نتهاون مع من يشكل خطر للامن القومي العربي خصوصا في مناطق حساسة مثل باب المندب لكن تدخلنا ليس بالصورة التي تميزنا او بمعني اصح تجعلنا ظاهرين و نستفز مكونات اساسية في الشعب اليمني

    ندعم رحيل بشار الاسد لكن بعد بدء عملية سياسية مع الحفاظ علي المؤسسات الدولة و اولها مؤسسة القوات المسلحة السورية

    ندعم حرب العراق ضد داعش لكن مع دور فعال للازهر في ابداء النصح و اصدار البيانات ان ما يحدث للسنة في العراق هو ما ادي لهذه الحالة و ان هذا الامر لن يسمح به في مصر ابدا

    نقف ضد سياسات الولايات المتحدة في المنطقة و ضد الضغوطات التي تمارسها علينا من اجل جماعة الاخوان الارهابية او من اجل ما يدعي النشطاء او ضد محاولة بعث الفوضي في مصر من جديد مع ذلك لم و لن نقطع علاقتنا معها و مستمرون في الحوار الاستراتيجي معهم

    الانفتاح علي روسيا و وفتح المطارات و الموانيء المصرية للاساطيل الروسية الطائرة و العائمة و اقامة حوار استراتيجي و مناوات عسكرية و تصدير سلاح و اتفاقات تجارية لكن ليس للدرجة التي تجعلنا نعطي لهم قاعدة بحرية او جوية و ليس للدرجة التي تجعلنا نستورد منهم نوعيات محددة من السلاح الذي نعلم جيدا انه اقل تقنيا من السلاح الغربي مثلما تفعل الجزائر مثلا

    من وجهة نظري ان الدولة الوحيدة التي يجب علينا في المستقبل فتح قنوات اتصال معها لاقامة التوازن المطلوب هي ايران
     
  15. MrHBK

    MrHBK إشراف الدراسات الإستراتيجية



    جمله تحتاج الي موضوع مطول منفرد 

    لكن اعتقد انك علي حق 
     
    2 شخص معجب بهذا.
  16. علاء تامر

    علاء تامر Well-Known Member

    صدقوني يااخواني , في اللحظة اللي هتفتح فيها مجال علاقات مع ايران , محاولات التشيع هتزيد علي يد السياح او رجال الاعمال الايرانيين اللي هيجوا هنا للاستثمار وهتبقي وجع دماغ , وهم اساسا فقراء علميا ولا يملكوا شيئا ليعطوه , فالصح في وجهة نظري هو قفل الباب اللي يجي منه الريح زي ماعملت مع تركيا 

    وفي النهاية تركيا وايران اعداء واللي في العرب اخواتنا مش مقدر خطورة اي واحدة فيهم و متحالف معاهم في اي قضية , سيدفع الثمن غاليا ...
     
    4 شخص معجب بهذا.
  17. MrHBK

    MrHBK إشراف الدراسات الإستراتيجية



    يا دكتورنا ماشي بس حضرتك وضعت افتراضات مسبقه لكن ربما الوضع علي الارض يختلف 

    تعال مثلا بعد 5 سنين لو رفعت العقوبات علي ايران و فك التجميد من ارصدتها 

    الن تحتاج ايران الي شركات تورد لها سلع غذائيه و مواد خام و و و و غيرهم ملايين الاشياء و انت في مصر الن يكون من الاوفر لك مثلا ان تستورد منهم ما ينقصك؟ فهم بالتأكيد ليس بهائم تصنيع كما يريد المنجذبون ايصال هذه النقطه لنا لكن لديهم صناعه محليه متواضعه و لكن تكفيهم و يمكن بناء قاعده صناعيه مشتركه 

    اقول هذا بعد 5 سنين و هو ما تفرضه عليك المصلحه دون اي ضرر بالاخوه العرب اذا كانت علاقتي مع ايران تضايقهم فلماذا لا يختشون علي دمهم مثلا في علاقاتهم مع تركيا عدوتي؟ ام انه بالنهايه هذا يعود للعقليه المنجذبه المتدروشه كون ايران شيعه و هم سنه؟

    بالنسبه للسياحه هما هيتجننوا و يزوروا الاضرحه عندنا. شخصيا شايف ان مفيش مشكله و لو قلنا خوف من التشييع طب ما نقطع علاقتنا بالغرب المسيحي خوفا من تنصير المسلمين هنا او مع الصين البوذيه خوفا علي المصريين من البذونه او مع الملاحده الروس خوفا عليهم من الالحاد 

    الدوله ليست ولي امر كل مواطن و عليها ان تسعي الي كل ما فيه مصلحته ايا كان مع من 
     
    2 شخص معجب بهذا.
  18. ali

    ali New Member

    ​مينفعش دولة بحجم مصر تخشي من فتح قنوات اتصال مع ايران بحجة التشيع انت هنا تظهر ضعفك و ليس قوتك و لماذا تخشي انت من التشيع و لا تخشي ايران من التسنن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!
     
  19. سلمت يداك يا @MrHBk
    موضوع رائع و جميل و بأسلوب بسيط
    عجبتني جدا الصياغة في هذه الفقرة
     ​
    ـ لا شك ان الخلاف المصري التركي متأصل تاريخياً ..
    ليس فقط منذ عهد الخلافة العثمانية و المملكة المصرية في عهد محمد علي ..
    بل امتدت عبر قرون من الزمن قبل ذلك و تحديدا منذ ايام الفراعنة و الحرب المصرية مع الحيثيين و الدولة الحيثية و التي كان مقرها ما يسمى " تركيا " حاليا ..
     ​
    ـ الخلاف المصري التركي هو خلاف مصالح و زعامة على المنطقة و ليس له علاقة بالإسلام بصلة ..
    فدائما ما كان اصحاب الاسلام السياسي و دعاوي الخلافة و ازلامهم , دائما ما كانوا يتخذون من "  الاسلام  " شماعة دعائية و غلاف برّاق لتحقيق مأرب سياسية و اقتصادية ..
    و لكن دعني هنا اختلف معك ..
     صراع الزعامة بين مصر و تركيا و تضارب المصالح بينهما  ينحصر في جوهرين لا ثالث لهما ..
    الجوهر الاول : مشروع القومية العربية ..
    و الذي تزعمته مصر من قبل ثورة يوليو و منذ ايام المملكة المصرية و نشطت و تجلت في اجمل صورها في عهد عبد الناصر و خفتت و دخلت مراحل ما بين النشاط و الخفوت منذ حينها و حتى وقتنا الحالي ..
    هذا المشروع و تلك الزعامة المصرية له كان بمثابة خطر كبير للنفوذ التركي في المنطقة ..
    لذا كان عليها البحث عن مشروع اخر بغلاف اخر اكثر شمولية و هو " المشروع الاسلامي " و هذا ينقلنا للجوهر الثاني في الصراع المصري التركي ..
    الجوهر الثاني : مشروع الخلافة الاسلامية ..
    ما كان لتركيا ان تترك مصر وحدها لاعب رئيسي في المنطقة تقود بزعامتها للدول العربية معظم اركان الشرق الاوسط و مصالحه .. التي ستتقاطع مع المصالح التركية و ستهمش دورها لابعد الحدود
    لذا كان عليها البحث عن طرق و سُبل  لاحياء الخلافة العثمانية في ثوب جديد يمكنها من الاستحواذ و الزعامة على المنطقة باسرها .. و لم تبدأ تلك الفكرة في عهد اوردغان كما يتخيل البعض ..
    بل بدأت منذ عبد الناصر ايضا على يد حزب من احزاب الاسلام السياسي حينها .. وصل لسدة الحكم في تركيا ..
    و  وصل الامر و الخلاف بين مصر و تركيا الى طرد السفير التركي من مصر ايضاً ..
     ​
    خلاصة القول ..
    الصراع المصري التركي هو صراع مصالح .. و لكل من الدولتين مشروعها ..
    ـ مصر مشروعها " القومية العربية " للبحث عن تكتل عربي واضح و مؤثر في عالم مليء بالتكتلات و التحالفات و لا مكان فيه للصغار .. و لا تسعى من خلاله لسلب و نهب ثروات دول هذا التكتل ..
    ـ تركيا مشروعها " احياء الخلافة العثمانية " في ثوب جديد للبحث عن سيطرة فكرية من باب واسع جدا اسمه " الدين " و بالتالي زعامة مُطلقة و سلب ثروات المنطقة او على الأقل تسخيرها لخدمة مصالحها ..
     ​
     ​
     ​
     
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏15 ديسمبر 2015
    4 شخص معجب بهذا.
  20. MrHBK

    MrHBK إشراف الدراسات الإستراتيجية

    ​حبيبي يا استاذنا انا بتعلم منك 

    بالنسبه لما قلته حضرتك اجد نفسي متفق مع معظمه لكن لا استطيع ان اجعله حكم في المطلق لسبب انني لا اظن ان هذه هي الاراده التركيه صرفه او بمفردها بل هي مدفوعه بارادات امريكيه و اوروبيه تعمل علي احداث توازنات في المنطقه بتعدد القوي الفاعله من ايران و الخليج و اسرائيل و مصر و تركيا و هذا بعد تنحيه سوريا و العراق من المعادله تماما 

    و انا كمصر لا ابحث عن قوميه او مشروع ديني بالعكس انا من اوائل من ابتدعوا هذه الانظمه اساسا الي درجه وصول هذه الانظمه الي الشيخوخه في مصر اعتقد بسكل اكبر اننا نبحث عن مشاريع تمزج بين القوميه و الدين و  المصلحه 

    للاسف المشاريع الدينيه في المنطقه تكره الكثيرين جدا في لفظ كلمه الدين اساسا و علينا ان نستعد لمواجهه امواج ملحدين في وطننا العربي فقط لان تركيا العثمانليه و الخليج المنجذب و البغدادي قدموا اسوء صوره يمكن تخيلها عن التحزب الديني و معهم ايران في القائمه ايضا لا ننساها 
     
    3 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة