Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

المشاركات الموصى بها

[ATTACH]37299.IPB[/ATTACH]

 

 

سنتاول اليوم بأذن الله تسليح وتدريع الجيش المصري من القرن السابع تحديدا عند الفتح الأسلامي لمصر في 642هجرية لأوائل القرن الثالث عشر قبل بزوغ فجر البارود وبداية تسيده علي الساحة بدلا من فترة السيف والدرع .

 

 

سبب اهتمامي بتلك الحقبة بجانب العصر البرونزي الفرعوني للجيش المصري هو أن هوية الشعوب وثبات حمضها النووي  تحددت في تلك الفترة (فترة الدرع والسيف) وبعد تلك الفترة توقفت الهجرات الجماعية للشعوب الي اماكن أخري و تم نضوج الشعوب بشكل كبير واصبحت هويتها صعبة علي التغيير بمرور الوقت مما جعلها منيعة لأي شكل من تغيير الهوية والحمض النووي بسبب الأحتلال والحمد لله وبفضله لم تتغيير الهوية المصرية ولا الحمض النووي المصري منذ العصر الفرعوني للأـن .

 

 

في تلك العصر دخل الحديد في صناعة معظم الأسلحة وكان هو المعدن المسيطر .

 

 

وسنتناول الأن التسليح والتدريع في تلك الحقبة التي تمتد لأكثر من خمسة قرون بالأضافة الي ذكر بعض المعارك المهمة في تلك الحقبة .

 

 

استخدم المصريون ومعظم سكان الشرق السيوف المائلة المشتقة اصلا من سيف الكوباش المصري

 

 

سيف الكوباش المصري :

 

 

[ATTACH]37259.IPB[/ATTACH]

 

 

يبلغ طول السيف من 50 ل60 سم والجزء الأخير مدبب للأختراق ومع خطاف ايضا لسحب ترس الخصم من مكانه لفسح المجال لطعن العدو بعد ذلك وسبب قصر طول السيف هو ان البرونز كان لا يسمح بأنتاج سيوف طويلة متماسكة بعكس الحديد .

 

 

السيف المائل المشتق من مثيله المصري :

 

 

كان يبلغ طوله المتر تقريبا وكان مصنوع من الحديد وكان ايضا المصريين يستخدمون سيوف مستقيمة ايضا بنفس الطول أو أقصر بقليل وكان مقبض السيف معوج قليل في أخره حتي يساعد المقاتل علي التحكم به جيدا عند سحب السيف من جسد الخصم  .

 

 

[ATTACH]37260.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37262.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37263.IPB[/ATTACH]

 

 

الفأس الحربية :

 

 

[ATTACH]37264.IPB[/ATTACH]

 

 

فأس استخدمها المصريون قادرة علي الطعن بجزئها العلوي المدبب وايضا قادرة علي التسبب بكسور شديدة وارتجاجات حتي من خلال تدريع المقاتليين وكان هناك نوعان منه نوع يصل لمتر والأخريصل لمتريين وهو يشبه الفأس الحربية في مصر القديمة .

 

 

الفأس الحربية في مصر القديمة ونلاحظ الشبه بينها وبين الفأس المستخدمة في الجيوش الشرقية بعد ذلك :

 

 

[ATTACH]37266.IPB[/ATTACH]

 

 

خنجر مصري من ذلك العصر :

 

 

[ATTACH]37267.IPB[/ATTACH]

 

 

الحراب في ذلك العصر :

 

 

استخدم المصريون حراب طويلة في ذلك العصر لطعن اعدائهم من مسافة بعيدة وايضا لصد هجمات سلاح الفرسان , ويتعدي طولها الثلاث أمتار ومن الممكن وصول طوله لأربع أمتار في بعض الأحيان .

 

 

صورة لتلك الحراب مع المشاة والفرسان لبيان مدي طولها

 

 

[ATTACH]37268.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37269.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37270.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37271.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37272.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37273.IPB[/ATTACH]

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

وسنتناول الأن الجزء الأهم من تسليح المقاتلين في ذلك الوقت وهو الدروع التي ارتدوها :

 

 

أولا ارتدي المقاتليين في العالم كله تقريبا في ذلك الوقت درع الزرد  

 

 

[ATTACH]37274.IPB[/ATTACH]

 

 

الزردية  أو درع الزرد (Hauberk) نوع من الدروع يتكون من الزرد أي حلق الحديد الذي ينسج مع بعضه ليصنع منه قميص من الحديد يرتديه المقاتل. وفرت هذه الدروع حماية للمقاتل من الضربات التي كان يتلقاها في ساحة المعركة في ذلك الوقت مثل السيوف والسهام وغيرها.

 

 

وقد ظهرت ذلك النوع من الدروع لأول مرة في القرن الرابع قبل الميلاد في شرق اسيا ثم بعد ذلك ظهر في أوروبا وبعد ذلك انتشر في العالم كله .

 

 

وقد ارتدي كل أفراد الجيش من المشاة والفرسان تلك الأنواع من الدروع لأهميتها في توفير حماية كبيرة لهم من معظم التهديدات مع عدم تأثر حركية المقاتل بذلك الدرع  .

 

 

[ATTACH]37275.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37276.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37277.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37278.IPB[/ATTACH]

 

 

نوع ثاني من الدروع بالأضافة للدرع الزردي ارتداها اصحاب الرتب الكبيرة في الجيش والفرسان وهي الدرع الصفيحية وهي اجزاء من الصفائح المعدنية من الحديد التي تنسج أو تبرشم في وسط الدرع الزردي وتلك صور لها .

 

 

[ATTACH]37279.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37280.IPB[/ATTACH]

 

 

نوع ثالث من الدروع ارتداها هذه المرة قائد الجيش نفسه زتسمي بالlorica squamata

 

 

[ATTACH]37281.IPB[/ATTACH]

 

 

قائد الجيش صلاح الدين في فيلم kingdom of heaven  وهو يرتدي ذلك الدرع

 

 

[ATTACH]37282.IPB[/ATTACH]

 

 

وهو عبارة عن صفائح معدنية منسوجة مع ظهير من القماش المقسي وهي توفر درجة ضخمة من التدريع للفرد وذلك النوع من التدريع قديم منذ عهد الفراعنة والصور التالية لقادة من الجيش المصري الفرعوني وهم يرتدون ذلك التدريع

 

 

[ATTACH]37283.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37284.IPB[/ATTACH]

 

 

الخوذ التي ارتداها الجنود والقادة في الجيش :

 

 

أولا الخوذة الخاصة بالمشاة :

 

 

[ATTACH]37287.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37286.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37285.IPB[/ATTACH]

 

 

ونلاحظ في تلك الخوذ ميلانها في القمة للأمام قليلا وذلك ما يميزها

 

 

ثانيا الخوذة الخاصة بالفرسان والقادة الكبار :

 

 

نلاحظ انها مستقيمة ومنسوج معها درع درزي

 

 

[ATTACH]37289.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37288.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37290.IPB[/ATTACH]

 

 

ثالثا الخوذة الخاصة بالقائد الأعلي ونلاحظ انها مطلية بالذهب ومنسوج معها درع دزري أيضا ومطلية بالذهب

 

 

[ATTACH]37293.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37292.IPB[/ATTACH]

 

 

التروس التي استخدمها المصريون ومعظم جيوش الشرق في ذلك الوقت :

 

 

طبعا بسبب التطور الكبير في الدروع الدزرية وقدرتها علي حماية المقاتل من الغالبية الساحقة من التهديدات فلذلك تم استخدام تروس صغيرة في الحجم نوعا ما

 

 

أول درع هو الدرع الدائري وهو من الحديد أو الخشب المقسي المكسي بطبقة من الحديد  ويبلغ قطره 62 سم تقريبا لتغطي من أسفل عنق المقاتل لأخر نقطة من عظام الحوض ومزود بمقبض مزدوج وحزام من الجلد يمكن تطويله وتقصيره حسب رغبة المقاتل عن طريق مشبك حتي يمنح المقاتل في استخدام كلتا يديه في أرض المعركة بدون ترك الترس يقع علي الأرض أو فقدانه

 

 

صورة للمشبك الذي استخدمه المقاتل لتطويل أو تقصير الحزام الذي بواسطته كان يحمل المقاتل الترس حول جسده

 

 

[ATTACH]37298.IPB[/ATTACH]

 

 

صور للترس الدائري

 

 

[ATTACH]37294.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37295.IPB[/ATTACH]

 

 

النوع الأخر كان بيضاوي الشكل يبلغ طوله اكثر من 80 سم لتغطي من أعلي الرقبة لأسفل عظام الحوض وعرضه يبلغ اكثر من 43 سم ويمتلك نفس خصائص الدرع الدائري

 

 

[ATTACH]37296.IPB[/ATTACH]

 

 

[ATTACH]37297.IPB[/ATTACH]

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

سأكمل باقي انواع التسليح والمعارك المهمة التي خاضها الجيش المصري في ذلك الوقت في أوقات لاحقة بأذن الله

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

شئ أخر احب أن اضيفه بالنسبة لتدريع الجنود ، في بعض الأحيان لما كان يتم تجنيد عدد كبير من الأفراد لألحاقهم بالجيش فكان من الممكن ألا يكون هناك وقت لتصنيع دروع دزرية تكفي هذا العدد خصوصا انها كانت مكلفة فكان من الممكن تدريع الجنود بدروع تتكون من بالطو يتكون من ١٠ ل٣٠ طبقة من الكتان المقسي المضغوط وفوق ذلك الدرع درع أخر من الجلد يلبس علي هيئة طبقات متداخلة لزيادة السمك أو كان يتم الإكتفاء بدرع الجلد المقسي فقط بدون درع الكتان مثل الجندي المصري القديم.

 

 

[ATTACH]37892.IPB[/ATTACH]

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

إنضم إلينا لإضافة تعليقك ...

يجب أن تكون أحد أعضاء هذا المنتدي لتتمكن من إضافة تعليق و التفاعل مع الموضوع.

إنشاء حساب

الإنضمام للمنتدى لا يستغرق سوي دقيقة واحدة !

تسجيل حساب جديد !

تسجيل الدخول

هل أنت عضو مسجل لدينا بالفعل؟ سجل دخولك هنا.

تسجيل الدخول الآن

×