Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

El Amprator Ramy

الملك سلمان وجه دعوة للرئيس السيسي لزيارة السعودية

المشاركات الموصى بها

201703290419471947.jpg&key=995faecb424dbca67742b47a4f6ee9b3353ca851a032298b9ff27ea964a759dd

 

 

كشفت  مصادر لـ "اليوم السابع" عن توجيه الملك سلمان بن العزيز خادم الحرمين الشريفين، الدعوة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي لزيارة المملكة العربية السعودية

 

 

 جاء ذلك خلال جلسة المباحثات الثنائية التى عقدت بينهما اليوم على هامش القمة العربية بالبحر الميت.

 

 

مصادر: الملك سلمان وجه دعوة للرئيس السيسي لزيارة السعودية - اليوم السابع

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

الجبير: السيسي يزور الرياض في أبريل تلبية لدعوة الملك سلمان

 

 

 

1280x960.jpg&key=239ba3f6720efb106c0e2d3bffd84bb7058f96d76f8b28aeebcb8429f02bd539

 

 

قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، الأربعاء، إن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي سيزور السعودية في أبريل/ نيسان المقبل، بعد دعوة تلقاها من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

 

 

عاجل | وزير الخارجية السعودي: الرئيس المصري يزور #السعودية في أبريل القادم بعد دعوة تلقاها من خادم الحرمين الشريفينhttps://t.co/5t3eIvPjBE

 

 

— صحيفة الشرق الأوسط (@aawsat_News) ٢٩ مارس، ٢٠١٧

 

 

وكانت الرئاسة المصرية قالت في وقت سابق الأربعاء، إن الملك سلمان بن عبد العزيز، دعا السيسي لزيارة المملكة، خلال لقائهما على هامش القمة العربية التي عقدت في منكقة البحر الميت الأردنية، مؤكدة أن الأخير رحَّب بالدعوة.

 

 

جاء ذلك بعد اجتماع عقده العاهل السعودي والسيسي، وبحثا مختلف جوانب العلاقات الاستراتيجية بين البلدين، وسبل تعزيزها، بحسب البيان.

 

 

وأكد الجانبان أهمية دفع وتطوير العلاقات الثنائية في جميع المجالات، وأعربا عن حرصهما على التنسيق المشترك، ومع الدول العربية كافة، لمتابعة وتنفيذ ما سيتم التوافق عليه في القمة من قرارات وآليات، للتعامل مع التحديات والأزمات التي تمر بها الدول العربية والمنطقة.

 

 

ووجه الملك سلمان الدعوة للرئيس المصري لزيارة رسمية إلى المملكة العربية السعودية، ورحب بها السيسي، كما وعد العاهل السعودي بزيارة مصر في القريب العاجل بناء على دعوة مصر، من دون تحديد أي موعد، بحسب وكالة "الأناضول".

 

 

الجبير: السيسي يزور الرياض في أبريل تلبية لدعوة الملك سلمان

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

السعودية تعلن موعد زيارة السيسي للمملكة بدعوة من الملك سلمان

 

 

 

T1490816399b1d28ee79f7345ae93994c5d4e752b7dimage.jpg%26w=460%26h=260%26q=90%26.jpg&key=2530b65bab64c5c154fb9f31733e1568d18d59d2ef212e3e873c82b6bbb9b04e

 

 

أعلن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وجه الدعوة إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي لزيارة المملكة في شهر إبريل القادم للاجتماع معه وأن الرئيس السيسي قبل هذه الدعوة، وذلك في تصريح صحفي عقب لقاء خادم الحرمين الشريفين بالرئيس في مقر انعقاد القمة العربية الحالية بمنطقة البحر الميت، اليوم.

 

ووفقا لوكالة الأنباء السعودية "واس"، أكد الجبير أن الملك سلمان بن عبدالعزيز والرئيس السيسي أكدا خلال اللقاء على عمق ومتانة العلاقات التاريخية بين البلدين في جميع المجالات، ولفت الوزير النظر إلى أن العلاقة بين البلدين لها جذور عميقة وهناك روابط أسرية وتجارية وسياسية، إلى جانب العمل المشترك في الدفاع عن الأمة العربية، مؤكدا أن المملكة ومصر متطابقتان في الرؤى في جميع المجالات سواء في الأزمات التي تواجهها المنطقة أو الحذر من الخطر الذي تشكله إيران وتدخلها في شئون الدول العربية وإشعال الفتن الطائفية ودعمها للإرهاب.

 

وعن مصير الاتفاقيات التي وقعت خلال زيارة خادم الحرمين الشريفين لمصر وأسباب عدم تنفيذها أوضح الوزير عادل الجبير أن التشاور والتنسيق مستمر حيال تلك الاتفاقيات، وأن العمل عليها قائم والتواصل بين المسئولين والمختصين في البلدين فيما يتعلق بكل الاتفاقيات مستمر والعمل قائم على تطبيقها.

 

وحول الأزمة السورية، قال وزير الخارجية: "هناك مبالغة في تفسير أي تباين بين الموقفين السعودي والمصري. البلدان يسعيان إلى إيجاد حل سياسي بموجب إعلان جنيف واحد، وقرار مجلس الأمن رقم 2254 " مؤكدا أن البلدين يساهمان بشكل فعال في مجموعة دعم سوريا، إلى جانب التشاور مع الدول الأخرى من أجل إيجاد حل سلمي لهذه الأزمة.

 

وأعلن وزير الخارجية سامح شكري في تصريح مماثل أن الرئيس السيسي وجه الدعوة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان عبدالعزيز آل سعود لزيارة مصر.

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

بدعوة من الملك سلمان.. السيسي في المملكة الشهر القادم

 

 

 

26-19.jpg&key=f60ed5ba9a338b8fbb63dcfeb6c4b22964e93bc8bab36729cc72e6aa7247c4a5

 

 

وجه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، الدعوة إلى أخيه الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي لزيارة المملكة في شهر أبريل القادم للاجتماع معه، وقبل الرئيس المصري الدعوة.

 

 

أعلن ذلك وزير الخارجية عادل بن أحمد الجبير، في تصريح صحفي عقب لقاء خادم الحرمين الشريفين بأخيه الرئيس السيسي في مقر انعقاد القمة العربية في الأردن اليوم (الأربعاء).

 

 

وردا على سؤال حول أسباب فتور العلاقات السعودية ــ المصرية، أوضح الجبير أن الملك سلمان وأخاه الرئيس السيسي أكدا خلال اللقاء على عمق ومتانة العلاقات التاريخية بين البلدين في جميع المجالات.

 

 

ولفت إلى أن العلاقة بين البلدين لها جذور عميقة وهناك روابط أسرية وتجارية وسياسية، إلى جانب العمل المشترك في الدفاع عن الأمة العربية.

 

 

وقال إن المملكة ومصر متطابقتان في الرؤى في جميع المجالات سواء في الأزمات التي توجهها المنطقة أو الحذر من الخطر الذي تشكله إيران وتدخلها في شؤون الدول العربية وإشعال الفتن الطائفية ودعمها للإرهاب، عادا هذه السياسة عدوانية.

 

 

وأضاف «مصر من الدول المؤسسة لدعم الشرعية في اليمن ومن أوائل الدول المؤسسة للتحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب».

 

 

وأوضح أن خادم الحرمين الشريفين والرئيس المصري أكدا على هذه العلاقة المتينة وأهميتها ورغبتهما في العمل على تعزيزها إلى أفق أفضل، إذ كان الاجتماع مثمراً وبناء وودياً وإيجابياً جداً.

 

 

وعن مصير الاتفاقيات التي وقعت خلال زيارة خادم الحرمين لمصر وأسباب عدم تنفيذها، بين الجبير أن التشاور والتنسيق مستمر حيال تلك الاتفاقيات، والتواصل بين المسؤولين والمختصين في البلدين فيما يتعلق بكل الاتفاقيات مستمر والعمل قائم على تطبيقها.

 

 

وحول تباين موقف المملكة ومصر من الأحداث السورية، لفت إلى أن «هناك مبالغة في تفسير أي تباين بين الموقف السعودي والمصري. البلدان يسعيان على إيجاد حل سياسي بموجب إعلان جنيف واحد، وقرار مجلس الأمن رقم 2254»، مؤكدا أن البلدين يساهمان بشكل فعال في مجموعة دعم سورية، إلى جانب التشاور مع الدول الأخرى من أجل إيجاد حل سلمي لهذه الأزمة.

 

 

من جانبه، أعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري في تصريح مماثل أن الرئيس المصري وجه الدعوة لأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لزيارة مصر.

 

 

وعد اجتماع الملك سلمان والرئيس المصري دليلا على الحرص المتبادل على تعميق العلاقات الثنائية بين البلدين. ولفت النظر إلى أنه على مستوى القيادتين هناك اهتمام دائم بالتواصل والتنسيق والعمل المشترك لتعزيز التضامن العربي وتعزيز العلاقة الثنائية بين البلدين.

 

 

وقال «إن العلاقة بين البلدين لا تأتي فقط لتلبية تطلعات الشعبين الشقيقين إنما لتلبية تطلعات الأمة العربية كاملة»، مؤكدا أن التنسيق مستمر ومتواصل على جميع المستويات سواء الوزارية أو الفنية وذلك من أجل استكشاف مجالات التعاون وتعزيزها، مبينا أن هناك تواصلا وتنسيقا مستمرا على المستوى الشخصي مع وزير الخارجية عادل الجبير في جميع المنتديات التي يلتقيان فيها.

 

 

وأكد شكري أن العلاقة الاستراتيجية بين البلدين لا غنى عنها لتحقيق الاستقرار في المنطقة ومواجهة التحديات المشتركة. وأشار إلى أن الملك سلمان والرئيس السيسي خلال لقائهما أمس شددا على الحرص على تدعيم هذه العلاقة الاستراتيجية، لافتا إلى أن البعد والعمق الاستراتيجي للبلدين هو الذي يعزز من الاستقرار والوحدة في البلدين لتحقيق طموحات الشعوب.

 

 

وعن أسباب عدم تنفيذ الاتفاقيات التي وقعت خلال زيارة خادم الحرمين لمصر، قال «إن الاتفاقات كانت متشعبة وعميق الأثر ومتسعة النطاق، ومثل هذه المجموعة الضخمة من الاتفاقيات ستستغرق الوقت اللازم من الدراسة والإعداد»، مبينا أن بعضها منها تم تنفيذ خطواته الأولى بالفعل.

 

 

وحيال موقف البلدين من سورية، أوضح وزير الخارجية المصري أن كلمتي المملكة ومصر خلال القمة متطابقتان وتحملان نفس العناصر والهدف بأن تستعيد سورية استقرارها والحفاظ على وحدة أراضيها وتخليص الشعب السوري من الويلات التي يتعرض لها في إطار الشرعية الدولية والمفاوضات الجارية في جنيف.

 

 

الجبير: رؤى المملكة ومصر متطابقة حيال خطر إيران وأزمات المنطقة

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

كده ال سعود ستتعامل مع مصر ك قوة إقليمية ودولية فاعلة ورأت بأم أعينها كم الزيارات التي تأتي إلينا سواء أوروبية أو عربية أو آسيوية لحل مشاكل المنطقة والاستعانة بنا في كل القضايا ونحن لم نقدم أنفسنا لهم كحل ولكن هم من أتى الي مصر بعد تعقيد مشاكل المنطقة بأيدي دويلات تفعل هذا بأموالها 

 

 

وفي شى تاني شد انتباهي أن ال سعود كانو في اعتقادهم أن تركيا ستأخذ مكان مصر وبعد أن رأي حكام ال سعود أن تركيا بدأت تدخل في مشاكل كثيرة وحصار اقتصادي قريبا وخروج من سوريا خاوية اليدين ومشاكل مع الدول الأوربية بدأو ال سعود يعيدون التفكير في الرجوع الي الحليف القديم الذي لم يتخلى عنهم وخاصة أن تركيا قريبا في ظل ركود اقتصادها ستذهب الي استثماراتها في ايران وهذا يعلمه إلا سعود ويعلمون أن حجم الاستثمارات بين تركيا وإيران لن يجعل من تركيا عدو لهم 

 

 

ارجع واقول الأيام المقبلة ستظهر إذا كان ال سعود يريدون العودة إلينا لاحتياجهم لنا أو ان ترامب من اجبرهم وسيظهر هذا في تعاملهم معنا الأيام المقبلة 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

إنضم إلينا لإضافة تعليقك ...

يجب أن تكون أحد أعضاء هذا المنتدي لتتمكن من إضافة تعليق و التفاعل مع الموضوع.

إنشاء حساب

الإنضمام للمنتدى لا يستغرق سوي دقيقة واحدة !

تسجيل حساب جديد !

تسجيل الدخول

هل أنت عضو مسجل لدينا بالفعل؟ سجل دخولك هنا.

تسجيل الدخول الآن

×