Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

الفرعون7

هل نحن أحفاد القدماء المصريين؟

المشاركات الموصى بها

في عام 1996، توصل عالم الجيوكيمياء الصيني صن ويدونج Sun Weidong إلى حقيقة أن مهاجرين من مصر هم أساس الحضارة الصينية القديمة، أساتذته في الجامعة رفضوا نشر بحثه خوفا من الجدل المتوقع أن تثيره هذه المعلومة على ضوء المشاعر القومية الصينية، ولكنه عام 2015 – بعد أن أصبح أستاذ مرموق في الجامعات الصينية – أخرج اكتشافه إلى النور.

 

ويدونج لم يكن الباحث الصيني الأول الذى توصل عبر البحث والدراسة إلى هذه الحقيقة، إذ سبقه طابور من العلماء الصينين، ولكن أطروحة البحثية كانت الأكثر دقة واقناعًا، وقد نشرت أجزاء منها باللغة الإنجليزية في مجلة فورن بوليسي الامريكية بتاريخ 2 سبتمبر 2016 تحت عنوان:

Does Chinese Civilization Come From Ancient Egypt

 

يوم نشر الموضوع بالمجلة الامريكية سارع صحفي مصري يفتخر بانه ابن قبيلة ذات امتداد عربي بالتواصل مع باحث مصري من أبناء تلك القبيلة المزعومة وبعد ساعات كان الصحفي قد نشر حوارا ً مع الباحث ينفي ان مهاجرين من القدماء المصريين قد اسسوا الحضارة الصينية القديمة وان العرب هم أول من وصل الى الصين.

 

نعم.. مثل هؤلاء يعيشون بيننا، لديهم هوس بأسلمة الحضارة المصرية او تعريبها، يطاردون كل اكتشاف او منجز جديد بمقالات صحفية تنتشر سريعا ً بين انصاف المثقفين.

 

ونذهب الى جريدة ديلى ميل البريطانية بتاريخ 28 مايو 2015، لنقرأ تحقيق بعنوان:

 

The Egyptian in all of us: First modern humans spread out of Africa into Europe and Asia from the Sinai

peninsula

 

الموضوع يتحدث عن دراسة جينية قادها د. توماس كيفيسيلد Toomas Kivisild عالم أنثروبولوجيا في جامعة كامبريدج بعنوان " المصريين فينا جميعا ً"، تشير الى ان الانسان المصري هاجر الى آسيا وافريقيا منذ 55 الف عام وهو الوصول الأول للإنسان الى القارتين ما يعني ان المصريين هم اجداد كافة شعوب آسيا وافريقيا وفقا ً للدراسة البريطانية.

 

و نذهب الى جامعة هارفارد الأمريكية، وتحديدا ً العالم البريطاني د. باري فيل Bary Fell ( 1917 – 1994 ) حيث نشر دراسة مهمة في كتاب احتل قوائم الأعلى مبيعًا بعنوان " أمريكا قبل الميلاد: المستوطنون القدامي للعالم الجديد " عام 1989:

 

America BC: Ancient Settlers in the New World

 

ويكشف فيل في دراسته ان القدماء المصريين وصلوا الى القارة الأمريكية بالإضافة الى نيوزيلندا، واستقر العديد منهم هنالك ما يفسر التشابه في بعض حضارات القارة الامريكية الهزيلة في المكسيك وبيرو وغيرها من جهة والحضارة المصرية القديمة من جهة اخري، مشيرا ً الى ان نسبة كبرى من السكان الأصليين لأمريكا ونيوزيلندا هم من أصول مصرية، علمًا بأن فيل تنقل في العمل البحثي والاكاديمي ما بين إنجلترا واسكتلندا ونيوزيلندا والولايات المتحدة الامريكية.

 

اما في دول البلقان ( يوغوسلافيا سابقا ً ) فأن هنالك أقلية ضخمة من المصريين، تنص كتب التاريخ انهم قدموا الى البلقان منذ عصور ما قبل الميلاد في سنوات رمسيس الثاني ورمسيس الثالث في حروبهم مع قراصنة وشعوب البحر المتوسط، دستور كوسوفا الرسمي يعترف بالقومية المصرية ضمن الأقليات الموجودة في البلقان، ولدهم حزب خاص بهم هو " حزب المبادرة الديموقراطية الجديدة لكوسوفا".

 

و بينما أبناء القومية المصرية في البانيا وكوسوفو والبوسنة حظوا باعتراف قانوني فأن كافة محاولاتهم للتواصل مع الحكومات المصرية منذ تسعينات القرن العشرين لليوم فشلت بينما الحكومات التركية تدفع الملايين لأقليات تتارية في البلقان من اجل الادعاء بانها قوميات تركية من اجل ان يكون لأنقرة نفوذ في شبه الجزيرة اليوغوسلافية السابقة.

 

هكذا نرى محافل علمية مرموقة تشير الى ان القدماء المصريين اسسوا شعوبا ً وحضارات في الصين وأمريكا ( الشمالية والوسطي والجنوبية ) ونيوزيلاندا ويوغوسلافيا البلقان بينما القارئ المصري لا يصل اليه من هذه الدراسات سوى الفتات، او مقالات خيالية خرافية غير موثقة عن (( الفتح الفرعوني )) لامريكا!.

ولكن هذا الشعب المؤسس لشعوب آسيا وأوروبا، اين ذهب ؟ هل اندثر ام انسحق تحت وطأة الغزوات المتكررة كما يحلو للمصريين نشر منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي بنفس المعني؟

 

عالم التشريح والانثروبولچي ( علم الانسان ) الأسكتلندي البريطاني السير آرثر كيث Arthur Keith ( 1866 – 1955 ) يعتبر من اهم علماء مجاله عبر التاريخ الحديث، ورغم انه قضى عمره في محاولات تطوير نظرية التطور والنشوء والارتقاء الا انه في كتابه " نظرية جديدة للتطور" A New Theory of Human Evolution الصادر عام 1948 أشار نصا ً الى ان " المصريين الذين نراهم يؤلفون جسد الأمة المصرية اليوم هم النسل المباشر لمصريين عام 3300 قبل الميلاد، وأن المصريين ليسوا فقط أمة، إنما هم أقدم أمة سياسية في التاريخ، ولكنهم أيضا جنس بشري بكل معني الكلمة".

 

لقد وقف واحدا ً من أهم الذين حاولوا تطوير نظريات التطور منبهرًا امام التواصل الجيني بين المصريين اليوم ومصريين عصور ما قبل الميلاد، وكتب نصا ً " إن النمط الجنسي المصري قد إمتاز بالثبات لا شك".

 

عالم المصريات البريطاني السير فلندرز بتري ( 1853 – 1942 ) William Matthew Flinders Petrie قضى عمره في مصر وفلسطين بل وتوفى فى القدس، له اكتشافات هامة فى عالم الآثار واهدي 80 ألف قطعة اثار جمعها من مصر والسودان وفلسطين عن الحضارة المصرية القديمة الى كلية لندن، وبدورها قامت الكلية اللندنية بتشييد متحف بتري للآثار المصرية والذى يعد اهم رابع متحف يضم اثار مصرية بعد المتحف المصري في القاهرة والمتحف البريطاني والمتحف المصري في برلين الألمانية.

 

و قد لخص بترى ابحاثه في هذه القضية بالقول:"ﻣﺼﺮ ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﻣﻘﺒﺮﺓ ﻟﻠﻐﺰاﺓ ﺑﺎﻟﻤﻌﻨﻰ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻰ ﻓﺤﺴﺐ، ﺑﻞ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ﺍﻟﺒﻴﻮﻟﻮﺟﻰ ﺃﻳﻀﺎً، بالرغم من الغزوات الكثيرة التي مرت على مصر إلا أنها كانت تغييرا في الحكام، وليس تغييرا في جينات مصر".

 

من سجلات علم الانسان الحيوي Biological anthropology نقرأ للعالم الأمريكي شارلتون ستيفانس كوون ( 1904 – 1981 ) Carleton Stevens Coon في كتابه المؤسس " أعراق أوروبا " The Races of Europe الصادر عام 1939 كتب " مصر القديمة أبرز مثال معروف في التاريخ وحتى الأن لمنطقة معزولة طبيعيا أتيح فيها لأنواع الجنسية المحلية الأصيلة أن تمضى في طريقها لعدة آلاف من السنين دون أن تتأثر إطلاقا باتصالات أجنبية".

 

الباحث الأثري الأمريكي لارى اوركت Larry Orcutt اصدر عام 2000 ورقة بحثية هامة بعنوان " ما هو جنس القدماء المصريين ؟ " What Race Were the Ancient Egyptians وخلص البحث الى ان المصريين في زمن الحضارة القديمة لم يأتوا من القارة الافريقية كما انهم لم يكونوا سود البشرة كما يعتقد الغرب، ما ينفي سباق الادعاء بأن الشعب المصري اصوله اثيوبية او افريقية او نوبية او حتى قادما ً من القبائل والشعوب السودانية، وهي ليست الدراسة الوحيدة في هذا المجال بل هنالك المئات من الدراسات منذ القرن الثامن عشر لليوم التي تنفي هذه الادعاءات.

 

ومع التطور العلمي وسهولة البحث في الجينات، تأتى اكتشافات حقبة تسعينات القرن العشرين، عام 1996 يصدر العالم الاثري الأمريكي فرانك يوركو Frank J. Yurco دراسة بعنوان An Egyptological Review يشير الى ان جينات المصريين اليوم هي 90 % على الأقل من جينات الشعب المصري في زمن الحضارة المصرية القديمة والمقصود منذ 10 آلاف ق.م الى نهاية الاسرة الثلاثين وان كافة حملات الغزو العسكري في المرحلة ما بين سقوط الدولة المصرية عقب سقوط الاسرة الثلاثين وحتى اليوم لم تشكل اى نسبة تذكر في جينات المصريين.

 

ثم اتى عام 1999 ليحسم الجدل نهائيا ً في هذا الملف عبر ﺧﻼ‌ﺻﺔ ﺑﺤﻮﺙ ﺍﻟﻌﺎﻟِﻤﺔ ﺍﻷ‌ﻣﺮﻳﻜﻴﺔ "ﻣﺎﺭﺟﺮﻳﺖ ﻛﺎﻧﺪﻝ" ﺑﻌﻨﻮﺍﻥ: "ﺍﻟﺼﻔﺎﺕ ﺍﻟﻐﺎﻟﺒﺔ ﻟﺠﻴﻨﺎﺕ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﻴﻦ"، ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺪﺭﺍﺳﺔ ﺍﺳﺘﻤﺮّﺕ ﺧﻤﺲ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﻣﻦ 1994 ﺣﺘﻰ 1999، ﻭﻓﻴﻬﺎ ﺗﻘﻮﻝ: "ﺃﺛﺒﺘﺖ ﺩﺭﺍﺳﺎﺗﻲ ﻋﺪﻡ ﻧﻘﺎﺀ ﺍﻟﻌﻨﺼﺮ ﺍﻷ‌ﻟﻤﺎﻧﻲ (ﺍﻟﺠﻨﺲ ﺍﻵ‌ﺭﻱ)، ﻛﻤﺎ ﺃﻛﺪﺕ ﺍﺳﺘﺤﺎﻟﺔ ﺍﻟﺘﻄﺎﺑﻖ ﺍﻟﺠﻴﻨﻲ ﻟﻠﻴﻬﻮﺩ، ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻟﻨﺘﻴﺠﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻟﻢ ﺃﻛﻦ ﺃﺗﻮﻗّﻌﻬﺎ ﺃﺑﺪﺍً.. ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺘﻄﺎﺑﻖ ﺍﻟﺠﻴﻨﻲ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﺰﻳﺪ ﻧﺴﺒﺘﻪ ﻋﻠﻰ 97% ﻣﻦ ﻋﻴﻨﺎﺕ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﻴﻦ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﺧﺬﺗﻬﺎ ﻣﻦ ﺟﻤﻴﻊ ﺃﻧﺤﺎﺀ ﻣﺼﺮ.. ﻗُﺮﺍﻫﺎ، ﻣﺪﻧﻬﺎ، ﻋﻴﺎﺩﺍﺕ ﺃﻃﺒﺎﺋﻬﺎ.. ﺗﻤﺎﺛﻠﺖ ﺟﺪﺍﺋﻞ ﺍﻟﺠﻴﻨﻮﻡ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻴﻨﺎﺕ ﻭﺷﺮﺍﺋﺢ ﺍﻟﺒﺤﺚ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻭﺍﻟﻤﺴﻴﺤﻴﻴﻦ ﺑﺸﻜﻞ ﺃﺭﻯ ﺃﻧﻪ ﻟﻢ ﻳﺤﺪﺙ ﻓﻲ ﺃﻱ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﺭﺍﺳﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺤﺖ ﺃﻳﺪﻳﻨﺎ ﺍﻵ‌ﻥ ".

 

العالم حسم الجدل منذ عشرات السنين سواء بالادلة الاثرية التقليدية او البحث الجيني بينما لا يزال بعض المسلمين في مصر يرددون ان المسيحيين هم احفاد الغزوات الأوروبية وبالامثل فان بعض المسيحيين يرددون أن المسلمين هم احفاد الغزوات العربية والإسلامية، بينما كتب التاريخ تنقل لنا ان كافة مستعمري مصر عاشوا في مستعمرات منفصلة دون ادني اختلاط حقيقي يذكر، وكافة الاساطير المتعلقة بهذا الملف ليس لها تواجد في الكتب الحقيقية التاريخية وان كان لها تواجد مكثف في الكتب المشبوهة التي يعشق انصاف القراء وانصاف المثقفين قراءتها واحيائها كلما اندثرت.

 

على سبيل المثال يدمن البعض ترديد معلومة ان اهل المنصورة وبعض مدن الدلتا أصحاب ملامح أوروبية، شقر وبيض وأصحاب عيون ملونة، بالقول ان هذا نتاج الحملات الصليبية ثم الفرنسية بينما يعرف عن هذه المناطق منذ عصور ما قبل الميلاد ان سكانها بهذه الملامح، في الحقيقة ان لدينا وهم كبير اسمه الشكل المميز للمصريين او الشكل المميز لأصحاب العرق او الجينات الواحدة وقد عرف الشعب المصري منذ فجر تاريخه تنوع في الملامح والوان البشرة والاعين والشعر، ويمكن الذهاب الى قسم المومياوات في المتحف المصري بميدان التحرير لرؤية جثمان الملك رمسيس الثاني ذو الشعر الأشقر والملامح المخضبة.

 

هكذا وعكس ما يردده عشاق اسلمة وتعريب وتغريب الشعب والحضارة المصرية، فأن الحقيقة ان الشعب المصري اليوم هو بالفعل الحفيد الطبيعي والجيني للشعب المصري المؤسس للحضارات القديمة في مصر والعالم، نحن بالفعل احفاد هؤلاء الحكام العظماء والمهندسين والعلماء والأطباء الذين اسسوا اكبر واهم حضارة في التاريخ الإنساني برمته.

 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

مقال مهم جدا ومفحم للبعض نتائج هذه الدراسات 

 

 

التطور البشري بدا من مصر  واصل الحضاره البشريه نابعه من ارض مصر 

 

 

نحن الاوائل في كل شئ عرفته الحضاره البشريه وما تم البناء عليه لاحقا 

 

 

كنت استغرب لماذا هذا الهوس والشغف لدي العالم اجمع بالحضاره المصريه 

 

 

ببساطه لان الجميع يريد ان يعرف جذوره واصوله ومن اين هو قادم واين نقطه البدايه 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

 

مقال مهم جدا ومفحم للبعض نتائج هذه الدراسات 

 

 

التطور البشري بدا من مصر  واصل الحضاره البشريه نابعه من ارض مصر 

 

 

نحن الاوائل في كل شئ عرفته الحضاره البشريه وما تم البناء عليه لاحقا 

 

 

كنت استغرب لماذا هذا الهوس والشغف لدي العالم اجمع بالحضاره المصريه 

 

 

ببساطه لان الجميع يريد ان يعرف جذوره واصوله ومن اين هو قادم واين نقطه البدايه 

 

 

التصور البشرى بدأ من بلاد الحرمين منذ هبوط سيدنا أدم والسيدة حواء الى الارض وتلاقيهما عند جبل عرفات بعدهابدأ البشر حياتهم على الارض وأنتشروا فى جميع ارجاء الارض , هذه هى حقيقة القرأن الكريم اما حقيقة البشر فالله اعلم , اما مصدر الحضارة والتطور العلمى هى مصر .

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

ملخص دراسة ناشونال چيوجرافك عن المصريين والتي تؤكد كلام المقال ان اكثر من ٩٤٪ من چينات المصريين لم تتغير لأنها تلك الچينات تكونت منذ اكثر من عشرة ألاف عام بفعل عوامل مختلفة 

 

 

58dcd1fd02a9e_egyptianorigin.thumb.jpg.9b747d4064e216859b2e5bb7e17c6c7a.thumb.jpg.a6c1c79e62f1d9f4f5bf344d5cdfb95d.jpg

 

 

طبعا الموضوع مثبت 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

 

التصور البشرى بدأ من بلاد الحرمين منذ هبوط سيدنا أدم والسيدة حواء الى الارض وتلاقيهما عند جبل عرفات بعدهابدأ البشر حياتهم على الارض وأنتشروا فى جميع ارجاء الارض , هذه هى حقيقة القرأن الكريم اما حقيقة البشر فالله اعلم , اما مصدر الحضارة والتطور العلمى هى مصر .

 

 

يا درش هناك اختلاف في الروايات لاول هبوط لابونا ادم من السماء الي الارض 

 

 

وحتي الان لا يوجد دليل واحد علي ان الهبوط الاول كان في مكه فالبعض يقول في افريقيا واخص اثيوبيا 

 

 

والبعض الاخر يقول في الهند والبعض يقول في اليمن او العراق 

 

 

المهم اقاويل كثيره  لكن كلها استنتاجات وليست مؤكده  اما القران لا توجد به الا ايه 

 

 

إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِلْعَالَمِينَ * فِيهِ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ مَقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَنْ دَخَلَهُ كَانَ آمِنًا وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ 

 

 

يخبر تعالى عن شرف هذا البيت الحرام، وأنه أول بيت وضعه الله للناس، يتعبدون فيه لربهم فتغفر أوزارهم، وتقال عثارهم، ويحصل لهم به من الطاعات والقربات ما ينالون به رضى ربهم والفوز بثوابه والنجاة من عقابه، ولهذا قال: { مباركا } أي: فيه البركة الكثيرة في المنافع الدينية والدنيوية والله اعلم 

 

 

تحيه لك 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

أنشروا هذا البحث وهذه المقاله في كافة المنتديات الأخرى وإلا نكون كمن يكلم نفسه

 

أقترح على الأداره مكافئة أول شخص ينشر هذه المقاله في المنتدى الآخر بـ 100 نقطه

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

أنشروا هذا البحث وهذه المقاله في كافة المنتديات الأخرى وإلا نكون كمن يكلم نفسه

 

أقترح على الأداره مكافئة أول شخص ينشر هذه المقاله في المنتدى الآخر بـ 100 نقطه

 

 

 

الأخ @الفرعون7 فعلها كما اقترحت أخي عقرب واضم صوتي لصوت حضرتك بمكافأة العضو بمائة نقطة 

 

 

@السهم الذهبي

 

 

@El Amprator Ramy

 

 

@ABO-BREEN

 

 

@amr hanfi

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

 

 

 

الأخ @الفرعون7 فعلها كما اقترحت أخي عقرب واضم صوتي لصوت حضرتك بمكافأة العضو بمائة نقطة 

 

 

@السهم الذهبي

 

 

@El Amprator Ramy

 

 

@ABO-BREEN

 

 

@amr hanfi

 

 

قفلو الموضوع مش عارف الحضاره المصريه بتجننهم ليه!

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

 

قفلو الموضوع مش عارف الحضاره المصريه بتجننهم ليه!

 

 

بتجيب حرقان وتسلخات في ال .... (نفوخ) لل ..... (للناس المحترمين)

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

 

قفلو الموضوع مش عارف الحضاره المصريه بتجننهم ليه!

 

 

 

 

ناس مريضة وتكره كل من حولها بدون سبب

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

 

 

 

ناس مريضة وتكره كل من حولها بدون سبب

 

 

صحيح فى كره شديد لمصر والمصريين لو فى فرصة لحذف كلمة مصر من القرأن لفعلوا .

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

إنضم إلينا لإضافة تعليقك ...

يجب أن تكون أحد أعضاء هذا المنتدي لتتمكن من إضافة تعليق و التفاعل مع الموضوع.

إنشاء حساب

الإنضمام للمنتدى لا يستغرق سوي دقيقة واحدة !

تسجيل حساب جديد !

تسجيل الدخول

هل أنت عضو مسجل لدينا بالفعل؟ سجل دخولك هنا.

تسجيل الدخول الآن

×