Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

القائد المصري

الرئيس الإريتري يكذب الحكومة السودانية والجزيرة القطرية بشان ادعائتها بخصوص مصر والامارات ويكشف حقيق

المشاركات الموصى بها

الإثنين 15/يناير/2018

 

 

 

435.jpg?q=1&key=01d8cce60c88e7d8172df4e38913b1f1c095ac1e1942fd7efdc06a3d4fb68868

 

 

 

 

 

اتهم الرئيس الإريتري أسياس أفورقي، ما وصفهم "أصحاب مصالح" في السودان وإثيوبيا بمحاولة خلق صدام بين الخرطوم وأسمرا، وفقًا التلفزيون الإريتري.

 

ونفى الرئيس الإريتيرى، وجود أي قوات مصرية في قاعدة "ساوا" العسكرية في إقليم "القاش بركا" الإريتري المحاذي لولاية كسلا على الحدود السودانية الشرقية، مؤكدًا أن لديه معلومات عن وجود "محاولة لنشر قوات إثيوبية على الحدود السودانية الإريترية على أن يتولى السودان تمويلها"، وذلك وفقًا لموقع "سودان تربيون".

 

وقال، إن هناك توجها من الخرطوم وأديس أبابا لدفع أريتريا للحرب، وانتقد استعراض صور التعزيزات العسكرية في أجهزة الإعلام، قائلا، إن "المخابرات الإثيوبية والسودانية تروج لمعلومات غير صحيحة، الاتهامات محاولة للهروب إلى الأمام"، متهمًا دول في الإقليم بأن من مصلحتها استمرار التوتر بين إثيوبيا وإريتريا من بينها جيبوتي.

 

وبشأن الوجود التركي في المنطقة، أفاد الرئيس الإريتري أن "الوجود العسكري في سواكن إن صح غير مقبول"، مضيفًا "لست متأكدا من الوجود العسكري التركي في سواكن أما الوجود التركي في الصومال فهو غير مقبول ولا يساهم في استقرار المنطقة"، مشددًا أن "تركيا تنفذ أجندة الإخوان المسلمين في البحر الأحمر بدعم قوى الهيمنة العالمية وتسعى لفرض نفوذها في المنطقة".

 

وكان أفورقي زار القاهرة، الثلاثاء الماضي، وأجرى مباحثات مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي تناولت أمن البحر الأحمر، في أعقاب زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للسودان أخيرًا وإعلانه إدارة أنقرة لجزيرة سواكن وبناء أحواض لصيانة السفن الحربية والمدنية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الكلمات المفتاحية

 

 

  •  
     

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

مش فارقه مع السودان ولا البشير ,,,

 

 

البشير معروف توجهاته ومعروف انه بيغير ولائه اسرع ما بيغير لباسه ,,,

 

 

قبل كده السعودية منعت مرور طائرته من المجال الجوى السعودى لانه كان حليف موثوق لايران , و بعدها يبيع ايران وينضم لعاصفة الحزم ويبقى مع السعودية ويرسل قوات لليمن , وفى ظل ده يلعب لعبه قذرة ما بين تركيا وقطر واثيوبيا لحصار مصر والسعودية وتغيير منظومة امن البحر الاحمر ,,,

 

 

البشير لازم يطير ,,,

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

إنضم إلينا لإضافة تعليقك ...

يجب أن تكون أحد أعضاء هذا المنتدي لتتمكن من إضافة تعليق و التفاعل مع الموضوع.

إنشاء حساب

الإنضمام للمنتدى لا يستغرق سوي دقيقة واحدة !

تسجيل حساب جديد !

تسجيل الدخول

هل أنت عضو مسجل لدينا بالفعل؟ سجل دخولك هنا.

تسجيل الدخول الآن

×