Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

بعد تصدي القوات السورية لصواريخ الكروز ...هل تتوقع تسليم نظام S-300 وأنظمة أخرى قصيرة ومتوسطة ؟  

20 members have voted

  1. 1. بعد تصدي القوات السورية لصواريخ الكروز ...هل تتوقع تسليم نظام S-300 وأنظمة أخرى قصيرة ومتوسطة ؟

    • -نعم ، سيتم ذلك
    • -لا ، لن يتم ذلك
    • -أتوقع استمرار تحديث الأنظمة القديمة وتسليم مزيد الأنظمة القصيرة والمتوسطة فقط
    • -لا أعلم
      0


المشاركات الموصى بها

مصادر: ترامب يسعى لموقف أكثر تشددا بشأن سوريا واضعا روسيا في اعتباره

صحفيو رويترز

 

واشنطن (رويترز) - قال مسؤولون أمريكيون إن الرئيس دونالد ترامب يضغط من أجل توجيه ضربة أمريكية ضد سوريا أقوى مما يوصى به القادة العسكريون مع تبنيه موقفا أكثر صرامة ضد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي أتاح دعمه للحكومة السورية قيامها بسحق قوات المعارضة.

 

وقال مسؤول أمريكي كبير إن ترامب طلب من قواته المسلحة دراسة خيارات تتضمن معاقبة روسيا وإيران وهما الداعمان الخارجيان الرئيسيان لسوريا وذلك إلى حد ما بسبب تزايد استيائه من بوتين.

 

ولكن مسؤولين اثنين آخرين قالا إن وزير الدفاع جيم ماتيس وقادة عسكريين آخرين حذروا من أنه كلما كان الهجوم أكبر كلما زاد خطر وقوع مواجهة مع روسيا.

 

وعندما شنت القوات الحكومية السورية هجوما بالأسلحة الكيماوية ضد أهداف مدنية العام الماضي شعر ترامب بفزع من مقتل ”أطفال صغار“ وأمر بسرعة بتوجيه ضربة صاروخية ضد مطار عسكري حكومي سوري على الرغم من إصغائه لكبار مستشاريه العسكريين واتخاذه قرارا بتقليل عدد الضحايا الروس والآخرين إلى أدنى حد ممكن.

 

وبعد ذلك بعام يجد ترامب نفسه يدرس من جديد رده على هجوم مزعوم للقوات الحكومة السورية بالأسلحة الكيماوية وهذه المرة في مدينة دوما في مطلع الأسبوع الماضي.

 

وقال مسؤولون إن الصور البشعة لأطفال يختنقون أزعجت ترامب ولكن موقفه الأكثر تشددا هذه المرة نابع إلى حد ما من رأيه المتعنت في بوتين واعتقاده بأن الرئيس بشار الأسد لم يتعلم الدرس من الضربة الأولى.

 

وقال مسؤول كبير آخر بالإدارة الأمريكية ”مجرد ردع هذا العمل ببضعة هجمات جوية وعدم النظر إلى عواقب ذلك على سوريا لن يكون عملا متقنا بشكل كامل“.ولم يتضح ما الذي يعنيه هذا الأسلوب بالنسبة للقوات الروسية والإيرانية في سوريا. وأي هجوم علي هذه القوات قد يزيد من خطر نشوب حرب أوسع في سوريا في وقت مازال ترامب يريد فيه سحب ألفي جندي أمريكي من هناك خلال أشهر.

 

وقالت سارة ساندرز المتحدثة باسم البيت الأبيض يوم الجمعة إن سوريا مسؤولة عن هذا الهجوم ولكنها أضافت بوضوح‭ ‬“نحمل أيضا روسيا المسؤولية لتقاعسها عن منع وقوع هجمات بأسلحة كيماوية“.

 

وحاول ترامب منذ توليه السلطة العام الماضي إقامة علاقات أقوى مع بوتين.

 

ولكن بدلا من ذلك تدهورت العلاقات بسبب تزايد أدلة تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية التي جرت في 2016 وتسميم روسيا المزعوم لجاسوس مزدوج سابق في بريطانيا ودعم بوتين للحكومة السورية.

 

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

صحيفة: وزير الدفاع الأمريكي رفض ضرب سوريا خلال اليومين الماضيين تجنبا لمواجهة روسيا

تاريخ النشر:13.04.2018 | 22:29 GMT | أخبار العالم

 

5ad12c57d4375098758b45ee.jpg

ماتيسكشفت صحيفة "وول ستريت جورنال" أن وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس قد رفض ضرب سوريا خلال اليومين الماضيين، حين توفرت فرصتان لفعل ذلك، خوفا من وقوع مواجهة مباشرة مع روسيا.

 

وذكرت الصحيفة، استنادا إلى مصدر في البيت الأبيض، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يريد شن هجوم عسكري واسع في سوريا سيضر في الوقت نفسه بروسيا وإيران بشكل ما، فيما يوصي البنتاغون بالتحرك بحذر.

 

ونقلت عن المصدر قوله إن "ترامب يدعو مستشاريه العسكريين إلى الموافقة على رد أكثر حزما تجاه سوريا مما يعتبروه معقولا".

 

وأكدت الصحيفة أن ترامب عبر عن عدم رضاه عن الخيارات العسكرية التي اقترحها المستشارون عليه حتى الآن لاعتبارها "محدودة".

 

وخلال لقاءاته مع وزير الدفاع ماتيس أعرب ترامب عن دعمه لهجوم سيتيح الانتقام من الحكومة السورية على الهجوم الكيميائي المزعوم في دوما وسيجعل روسيا وإيران "تدفعان ثمن دعم النظام السوري" في آن واحد.

 

وعارض ماتيس هذا السيناريو، مشيرا إلى افتقار إدارة ترامب إلى استراتيجية أوسع بشأن سوريا ومحذرا إياه من أن الضربات العسكرية المحتملة على سوريا قد تتسبب بوقوع مواجهة خطيرة مع روسيا وإيران.

 

المصدر: تاس

 

إينا أسالخانوفا

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

#عاجل | بدء الضربات الأمريكية والبريطانية على سوريا

وماكرون يوجه بمشاركة فرنسية

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

ترامب يعلن بدء عملية عسكرية على سوريا بمشاركة فرنسا وبريطانيا

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن قراره بضرب أهداف في سوريا، وذلك بعد أسبوع من المشاورات المكثفة.

 

وكشف ترامب عن عملية عسكرية جارية في سوريا بمشاركة فرنسا وبريطانيا في كلمة أمام الصحفيين في البيت الأبيض.

 

وقال ترامب إن الهجوم على سوريا ناجم بشكل مباشر عن تقاعس روسيا عن وقف استخدام سوريا لأسلحة كيماوية.

 

ونقلت وكالة رويترز، أن مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي الموجود في ليما لحضور اجتماع قمة الأمريكتين غير برنامجه الليلة وعاد إلى فندقه، في الوقت الذي تدرس فيه الولايات المتحدة ردها على هجوم كيماوي في سوريا.

 

وكان من المفترض أن يحضر بنس مأدبة افتتاح القمة ولكنه غادر فجأة.

المصدر : صدي البلد

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

أعلن التليفزيون السوري أن الولايات المتحدة الأمريكية بدأت في تشن هجوما بالتعاون مع فرنسا وبريطانيا على سوريا.

 

وقال شاهد عيان لوكالة رويترز، إنه سمع دوي انفجارات قوية في دمشق، ومضيفًا إن دخانا يتصاعد من الجانب الشرقي من المدينة.

 

https://www.elbalad.news/3260772

  • Like 2

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية أنه سمع دوي انفجارات ضخمة في العاصمة السورية دمشق، بعد إعلان ترامب اتخاذ قرارا بضرب بتوجيه ضربة دقيقة.

 

وكان الرئيس الأمريكي أمر بشن ضربات على أهداف سورية، سعيا لمعاقبة الرئيس بشار الأسد بسبب اشتباه هجوم كيميائي في دوما تسبب في مقتل 40 شخصا.

 

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية عن ترامب أن بريطانيا وفرنسا انضمتا للولايات المتحدة في الهجمات.

 

وبحسب الصحيفة فإن هذه الهجمات تخاطر بسحب الولايات المتحدة بشكل أعمق في الصراع متعدد الأطراف في سوريا، كما أنه يرفع الاحتمالية في المواجهة مع روسيا وإيران.

 

وتابعت الصحيفة بالقول إن فرنسا وبريطانيا انضمتا لواشنطن في التخطيط لهذه الضربات الصاروخية ضد الأسد، في حين رفضت ألمانيا الانخراط في هذه العملية.

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

أعلنت تيريزا ماي رئيسة وزراء بريطانيا أنها أجازت للقوات المسلحة بتوجيه ضربات منسقة لتقليص قدرة النظام السوري على استخدام أسلحة كيماوية ومنع استخدامها.

 

وكان الرئيس الأمريكي أمر بشن ضربات على أهداف سورية، سعيا لمعاقبة الرئيس بشار الأسد بسبب اشتباه هجوم كيميائي في دوما تسبب في مقتل 40 شخصا.

 

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية عن ترامب أن بريطانيا وفرنسا انضمتا للولايات المتحدة في الهجمات.

 

وبحسب الصحيفة فإن هذه الهجمات تخاطر بسحب الولايات المتحدة بشكل أعمق في الصراع متعدد الأطراف في سوريا، كما أنه يرفع الاحتمالية في المواجهة مع روسيا وإيران.

 

وتابعت الصحيفة بالقول إن فرنسا وبريطانيا انضمتا لواشنطن في التخطيط لهذه الضربات الصاروخية ضد الأسد، في حين رفضت ألمانيا الانخراط في هذه العملية.

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

قال مسؤول أمريكي لرويترز إن الولايات المتحدة تستخدم صواريخ كروز من طراز توماهوك في غاراتها في سوريا وتستهدف عدة أهداف في هذا البلد دون أن يكشف عما إذا كانت طائرات أمريكية تشارك أيضا في الهجوم.

 

وكان الرئيس الأمريكي أمر بشن ضربات على أهداف سورية، سعيا لمعاقبة الرئيس بشار الأسد بسبب اشتباه هجوم كيميائي في دوما تسبب في مقتل 40 شخصا.

 

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية عن ترامب أن بريطانيا وفرنسا انضمتا للولايات المتحدة في الهجمات.

 

وبحسب الصحيفة فإن هذه الهجمات تخاطر بسحب الولايات المتحدة بشكل أعمق في الصراع متعدد الأطراف في سوريا، كما أنه يرفع الاحتمالية في المواجهة مع روسيا وإيران.

 

وتابعت الصحيفة بالقول إن فرنسا وبريطانيا انضمتا لواشنطن في التخطيط لهذه الضربات الصاروخية ضد الأسد، في حين رفضت ألمانيا الانخراط في هذه العملية.

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

تداولت مواقع سورية الصور الأولى للهجمات التي شنتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ضد أهداف للحكومة السورية في دمشق.

 

واستهدفت الضربات وحدات إنتاج مواد كيميائية في منطقة برزة، وكذلك مقرات عسكرية ومطارات في العاصمة، ومن بينها مقر الحرس الجمهوري.

 

وننشر هنا الصور التي تداولتها وسائل إعلام ومواقع تواصل بشأن اللحظات الأولى للضربات في سوريا.

 

455.thumb.jpg.0049cb3e78882e44a37df7dc3cf72000.jpg

457.png.179365c6bef9ac68732a26666ca889b2.png

458.jpg.cc5109724c262f77d774627e2ba87510.jpg

  • Like 2

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنه أمر بتدخل الجيش الفرنسي في سوريا مع أمريكا وبريطانيا.

 

وكان الرئيس الأمريكي أمر بشن ضربات على أهداف سورية، سعيا لمعاقبة الرئيس بشار الأسد بسبب اشتباه هجوم كيميائي في دوما تسبب في مقتل 40 شخصا.

 

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية عن ترامب أن بريطانيا وفرنسا انضمتا للولايات المتحدة في الهجمات.

 

وبحسب الصحيفة فإن هذه الهجمات تخاطر بسحب الولايات المتحدة بشكل أعمق في الصراع متعدد الأطراف في سوريا، كما أنه يرفع الاحتمالية في المواجهة مع روسيا وإيران.

 

وتابعت الصحيفة بالقول إن فرنسا وبريطانيا انضمتا لواشنطن في التخطيط لهذه الضربات الصاروخية ضد الأسد، في حين رفضت ألمانيا الانخراط في هذه العملية.

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

قالت مصادر أمريكية إن الضربات الجوية التي أعلنها الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب تستهدف في الأساس وحدات لإنتاج مواد كيميائية، بحسب ما نقلت شبكة "سكاي نيوز" الإخبارية.

 

وسمع انفجار منذ قليل مبنى الأبحاث العلمية بمنطقة برزة بدمشق، بالإضافة إلى أماكن أخرى في نفس المنطقة متخصصة في المواد الكيميائية.

 

كما ضمت الأهداف أيضا مطارات ومقرات عسكرية في العاصمة السورية دمشق.

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

ذكرت وكالة الأنباء السورية أن الدفاعات الجوية السورية تتصدى حاليا للعدوان الأمريكي الفرنسي البريطاني على سوريا.

 

وبينت الوكالة في خبر عاجل أن عدوانا أمريكيا فرنسيا بريطانيا بدأ على الأراضي السورية، وأن الدفاعات الجوية تتصدى لهذا العدوان.

 

وكان ترامب قد أعلن منذ قليل بدء ضربة جوية ضد أهداف سورية ردا على هجوم الصواريخ المشتبه بتورط الحكومة السورية فيه في مدينة دوما بداية الشهر الجاري.

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

من صفحة الأخ الغالي محمد الكناني ثاندر

بدأت منذ أقل من ساعة الضربة الأمريكية البريطانية الفرنسية المُشتركة ضد سوريا بواسطة الصواريخ الجوالة والطائرات المقاتلة، وتركّزت على عدد من المنشآت والمقرات العسكرية للجيش السوري في عدة مناطق بدمشق شملت مركزي البحوث العلمية ببرزة وجمرايا ومقر الفرقة الرابعة المدرعة ومقرات تابعة للحرس الجمهوري ومطار المزة .. وبحسب تصريحات تيريزا ماي فإن هذه الضربات ستكون محدودة ومُركّزة، وصرح ماكرون بأن هذه الضربات غرضها تقويض القدرات الكيميائية والصاروخية للجيش السوري .. الدفاع الجوي السوري يقوم بالتصدي -بما لديه من قدرات نيرانية- لهجمات التحالف ..

 

من المعطيات الأولية لمتابعتنا للأخبار الواردة .. فهذه الضربات تستهدف حتى الان أهداف عسكرية سورية مُحددة، بعيداً عن أية أهداف او مناطق تابعة للقوات الروسية المتواجدة في حميميم وطرطوس، ويبدو أن ترامب يتجنب التصعيد مع الجانب الروسي، ولا يُمكن التكهن بالوقت الذي ستستغرقه تلك الضربات ..

 

هناك قواعد جوية ومناطق عسكرية سورية تم إخلاؤها منذ عدة أيام في إطار الإستعداد للضربة الأمريكية، والتليفزيون السوري يؤكد إسقاط 13 صاروخاً فوق منطقة الكسوة ..

 

لا نعتقد أن الأمر سيتطور إلى إسقاط القيادة السياسية والحكومة السورية، وسيتركز على ضربات عقابية ومقوّضة للقدرات الصاروخية وأية قدرات كيميائية سورية، مع توجيه رسائل ردع لكل من إيران -المُستهدف الحد من نفوذها وإنهاء تواجدها العسكري في سوريا- وكوريا الشمالية .. لكن من غير المستبعد بكل ان تكون هناك موجات هجومية أخرى ..

 

لا يوجد اي رد فعل روسي حتى هذه اللحظة، ولا نعتقد أن روسيا لديها الرغبة في التدخل والتورط في مواجهة عسكرية مع التحالف الغربي، إلا في حال وجود تهديد حقيقي ومباشر على تواجدها هناك ..

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

ميراج وتورنادو و قاذفات بى-1 طائرات شاركت فى ضرب سوريا

السبت، 14 أبريل 2018 05:30 ص

20180414050119119.jpg سوريا

 

lg.php?bannerid=0&campaignid=0&zoneid=4732&loc=https%3A%2F%2Fwww.youm7.com%2Fstory%2F2018%2F4%2F14%2F%25D9%2585%25D9%258A%25D8%25B1%25D8%25A7%25D8%25AC-%25D9%2588%25D8%25AA%25D9%2588%25D8%25B1%25D9%2586%25D8%25A7%25D8%25AF%25D9%2588-%25D9%2588-%25D9%2582%25D8%25A7%25D8%25B0%25D9%2581%25D8%25A7%25D8%25AA-%25D8%25A8%25D9%2589-1-%25D8%25B7%25D8%25A7%25D8%25A6%25D8%25B1%25D8%25A7%25D8%25AA-%25D8%25B4%25D8%25A7%25D8%25B1%25D9%2583%25D8%25AA-%25D9%2581%25D9%2589-%25D8%25B6%25D8%25B1%25D8%25A8%2F3743068&referer=https%3A%2F%2Fwww.youm7.com%2F&cb=63ab5a5e12شاركت طائرات من طراز ميراج فرنسية وتورنادو بريطانية وقاذفات بي-1 أميركية في الضربات على سوريا، و الضربة شملت إطلاق صواريخ توماهوك من 3 مدمرات هي بورتر وكوك وهيغينز

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

فيديو وصور.. البنتاجون يعلن انتهاء الموجة الأولى من ضرباته المركزة على أهداف سورية.. وزير الدفاع الأمريكى: استهدفنا منشأت كيماوية ونسقنا مع فرنسا وبريطانيا ولم نبلغ موسكو وتجنبنا الأهداف الروسية

السبت، 14 أبريل 2018 04:58 ص

20180414050119119.jpg الحرب على سوريا

 

 

 

كتب: محمود رضا و أحمد سامح ومحمد شرقاوى

شنت الولايات المتحدة الأمريكية بالتعاون مع فرنسا وبريطانيا، فى الساعات الأولى من صباح اليوم السبت، هجمات شديدة على مواقع استخدام النظام السورى للأسلحة الكيماوية، فيما استخدمت صورايخ " كروز" من طراز توماهوك فى غاراتها على سوريا.

 

 

قال وزير الدفاع الأمريكي جميس ماتيس، إن أمريكا استهدفت القواعد العسكرية التى استخدمت فى الهجمات الكيماوية، ويساوي بين نظام الأسد وداعش، مضيفاً إنه سيتم عقاب نظام الأسد مثلما تم ضرب داعش.

 

وأوضح وزير الدفاع الأمريكى، خلال كملته بمؤتمر صحفى عقد بمقر وزارة الدفاع الأمريكى "البنتاجون"، إنه يهدف إلى تدمير البنية التحتية للأسلحة الكيماوية للحكومة السورية، لذلك وجهت الضربات لاستهداف المناطق العسكرية وليس المدنيين، مضيفا أنه أطلع على المواقع واتخذنا كل التدابير التي تراعى عدم إيقاع خسائر بين المدنيين.

 

18817-الحرب-في-سوريا-(1).jpg

 

وأوضح ماتيس، أنه الضربات التى شنتها أمريكا جاءت حسب المادة الثانية من الدستور الامريكى باستخدام قواتنا فى الخارج من أجل حماية المناطق الامريكية الحيوية، موضحا ان القوات الامريكية تحرك لتفادى كارثة أسوء فى سوريا وكذلك من أجل ردع استخدام ونشر الاسلحة الكيماوية فى سوريا.

 

وأضاف ماتيس: "اننا استخدامنا القرار من أجل الرد على سوريا اليوم، والجيش تحرك اليوم مع الحلفاء من أجل التصدى للاسلحة الكيماوية ، وأمريكا اتخذت قرار لتقليل القدرات الكيماوية لدى النظام السورى".

 

واشار وزير الدفاع الأمريكى، أن خلال مخطط العمليات العسكرية فى سوريا اتخذنا خلاله كل الاحتياطات من أجل التقليل من الخسائر المدنية، مطالباً جميع الأمم فى العالم بالتصدى لما يفعله نظام بشار الاسد، متابعاً: "نظام الأسد لم تصله الرسالة العام الماضى وهذه المرة نتصرف بشكل أفضل ونرسل رسالة إلى نظام الاسد وجنرالاته لكى نحملهم المسئولية عن استخدام الاسلحة الكيماوية .. الامم التى هزمت داعش فى سوريا ستعاقب كل من يستخدم الاسلحة الكيماوية ومن يخرق القانون الدولى فى هذا الاطار".

ونوه وزير الدفاع الأمريكى إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية لم تبلغ موسكو بهذه الضربات التى شنتها، متابعاً: "الضربات كانت مركزة لتفادي استهداف القوات الروسية"

 

 

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية البنتاجون، انتهاء الموجة الأولى من ضرباته على أهداف سورية، وقال وزير الدفاع جيمس ماتيس: "دمرنا كافة الأهداف التي تم تحديدها والهجمات انتهت".

 

أعلن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، شن ضربات على أهداف عسكرية تابعة للحكومة السورية بمشاركة بريطانيا وفرنسا فجر اليوم السبت.

 

 

وقال ترامب في كلمته: أصدرت أوامري بضرب أهداف في سوريا، العملية العسكرية مشتركة بالتنسيق مع بريطانيا وفرنسا، وضرباتنا اليوم هي بسبب عجز روسيا عن لجم "دكتاتور" في سوريا وبسبب استخدام الكيماوى، بحسب وصفه.

 

وحذر الرئيس الأمريكي، السلطات الروسية والإيرانية بتقديم المساعدة للحكومة السورية، مشيرة إلي أن بعض الدول العربية لا تقبل بالوضع الحالي في سوريا، وفق ما ذكر.

 

16547-الحرب-في-سوريا-(2).jpg

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

هجوم امريكا وفرنسا وبريطانيا على سوريا الان , دمشق

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

العدوان الثلاثي على سوريا... تسلسل الأحداث والمواقف

تاريخ النشر:14.04.2018 | 03:55 GMT |

 

آخر تحديث:14.04.2018 | 05:27 GMT | أخبار العالم العربي

 

5ad1792bd437507f158b4575.jpg

SANA

استهدفت القوات الأمريكية والفرنسية والبريطانية عددا من المواقع في سوريا في عملية ادعى الغرب أنها جاءت لمعاقبة دمشق على شنها هجوما كيميائيا مزعوما في دوما بالغوطة الشرقية فبل أسبوع.

 

وفيما يلي أهم تطورات أحداث العدوان الثلاثي على سوريا:

 

  • وزيرة الدفاع الفرنسية: أبلغنا الجانب الروسي قبل تنفيذنا الهجوم على سوريا
  • الدفاع الروسية: الدفاعات الجوية السورية التي تصدت للهجوم هي منظومات إس-125 وإس-200 و"بوك" و"كفادرات" روسية الصنع
     
     
  • الدفاع الروسية: شاركت في العدوان على سوريا سفينتان حربيتان أمريكيتان في البحر الأحمر وقاذفات استراتيجية أقلعت من قاعدة التنف
  • الدفاع الروسية: مواقع عسكرية ومدنية في سوريا تعرضت لأكثر من 100 صاروخ مجنح وصاروخ "جو-أرض"
     
     
  • سناتور روسي: الضربات الصاروخية على سوريا قد تكون محاولة لعرقلة مهمة البعثة التي أرسلتها منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى دوما
  • غوتيريش يدعو جميع الدول إلى ضبط النفس وتجنب الأعمال التي يمكن أت أن تؤدي إلى تصعيد الوضع في سوريا
  • البنتاغون: دمرنا الأهداف التي حددت في سوريا والهجمات انتهت
  • الدفاع الروسية: لم يدخل أي من الصواريخ المجنحة التي أطلقتها الولايات المتحدة وحلفاؤها على مواقع سورية منطقة مسؤولية الدفاعات الجوية الروسية التي تحمي القاعدتين في حميميم وطرطوس
  • الأركان الأمريكية: لم نبلغ موسكو بعمليتنا في سوريا
  • العضو الديمقراطي في مجلس الشيوخ الأمريكي بيرني ساندرز: ضربات ترامب على سوريا غير قانونية وغير مصرح بها من قبل الكونغرس
  • كندا وأستراليا تعلنان تأييدهما للعدوان الثلاثي ضد دمشق
  • العضو الديمقراطي في مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي: تنفيذ ضربات خلال ليلة واحدة لا يعوض عن استراتيجية واضحة ومتكاملة تجاه سوريا
  • الأركان الأمريكية: لا نخطط لتنفيذ ضربات إضافية في سوريا في الوقت الحالي
  • ماتيس: لا تقارير عن أي خسائر أمريكية جراء العملية في سوريا
  • نوفوستي: الأحياء الحكومية في دمشق ومنطقة القصرالجمهوري لم تتعرض للأذى نتيجة الضربات الأمريكية
  • رئيس أركان الجيش الأمريكي جوزيف دانفورد: تم التخطيط للعملية في سوريا بطريقة تمنع نقل المواد الكيميائية من المواقع المستهدفة
  • رئيس أركان الجيش الأمريكي جوزيف دانفورد: لا معلومات لدينا عن أي عمل من قبل روسيا. الرد الوحيد الذي أعرف عنه حتى الآن هو إطلاق صورايخ أرض-جو سورية.
  • البيت الأبيض: دمشق استخدمت الكيميائي لقمع وترهيب السكان والمعارضة
  • السفير الروسي لدى واشنطن أناتولي أنطونوف: "تحققت أسوأ المخاوف. تحذيراتنا لم تجد آذانا صاغية. يجري تنفيذ السيناريو المعد مسبقا. ويهددوننا من جديد. لقد حذرنا من أن هذه الأعمال لن تمر دون عواقب".

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

الصور الأولية للغارات الجوية الجارية ضد أهداف في سوريا

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

تفاصيل الضربة الأمريكية البريطانية الفرنسية على سوريا

السبت 2018.4.14 08:12 صباحا بتوقيت أبوظبي


90-081224-details-american-british-french-strike-syria_700x400.png

 

 

تفاصيل الضربة الأمريكية البريطانية الفرنسية على سوريا

 

 

 

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، فجر السبت، توجيه ضربة عسكرية مشتركة مع بريطانيا وفرنسا، لمعاقبة نظام الرئيس السوري بشار الأسد المتهم بشن هجوم كيماوي ضد المدنيين في مدينة دوما قرب العاصمة دمشق.

كما أكد ترامب أن الضربة العسكرية هدفها ردع نظام الأسد ومنعه من استخدام الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين.

 

عقب كلمة ترامب وأثناء الهجوم العسكري، قالت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي إنها أجازت للقوات المسلحة توجيه ضربات منسقة لتقليص قدرة النظام السوري على استخدام أسلحة كيماوية ومنع استخدامها.

 

90-081225-details-american-british-french-strike-syria-2.jpeg

 

وأوضحت ماي أنها ضربة محدودة وضد أهداف معينة ولا تمثل تصعيداً آخر للتوترات في المنطقة، وأن النظام السوري هو المسؤول عما حدث في دوما، وهذا السلوك يجب وقفه.

 

أما الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قال إنه أمر الجيش الفرنسي بالمشاركة في الضربة العسكرية مع بريطانيا والولايات المتحدة ضد النظام السوري.

وأضاف ماكرون أن الهجوم سيقتصر على منشآت الأسلحة الكيماوية في سوريا.

 

تفاصيل الضربة العسكرية

 

وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس أكد أن الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وجهت "رسالة واضحة" إلى الرئيس السوري بشار الأسد من خلال الضربات العسكرية.

 

وأضاف "من الواضح أن نظام الأسد لم يتلقَ الرسالة العام الماضي"، في إشارة إلى الضربة الأمريكية التي نفذت في إبريل 2017 على قاعدة الشعيرات العسكرية في وسط سوريا.

وأكد ماتيس أن الضربة استهدفت 3 مواقع مرتبطة ببرنامج النظام السوري للأسلحة الكيماوية، واستغرقت نحو 50 دقيقة.

 

90-081226-details-american-british-french-strike-syria-3.jpeg

 

وأوضح مسؤولون أمريكيون أنه تم إطلاق ما بين 100 إلى 120 صاروخاً على المواقع العسكرية السورية.

 

وأضافوا أن طائرات ميراج فرنسية وتورنادو بريطانية وقاذفات (بي-1) أمريكية، إضافة إلى سفينة حربية أمريكية في البحر الأحمر شاركت في الضربات.

 

وذكر رئيس هيئة الأركان الأمريكية الجنرال جو دانفورد أن القوات الأمريكية والفرنسية والبريطانية قصفت ثلاثة أهداف تتعلق ببرنامج الأسلحة الكيماوية السوري، أحدها قرب دمشق والاثنان الآخران في حمص في وسط سوريا.

 

وأكد الجنرال دانفورد أنه لم يتم التخطيط لأي عملية عسكرية أخرى في الوقت الحالي، قائلاً إن الحلفاء حرصوا على تجنب استهداف القوات الروسية في سوريا، وإن موسكو لم تتلقَ تحذيراً مسبقاً بحصول الضربات.

  • Like 2

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

من تصدي دفاعاتنا الجوية للعدوان الأمريكي الفرنسي البريطاني

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

تعرف على المناطق التي استهدفتها الضربات الأمريكية

تاريخ النشر:14.04.2018 | 02:47 GMT |

 

آخر تحديث:14.04.2018 | 05:25 GMT | أخبار العالم العربي

 

5ad17175d43750ba778b4610.png

انسخ الرابط

67909

ذكرت مصادر عسكرية سورية أن الضربة الأمريكية التي استمرت أقل من ساعة استهدفت نحو 10 مواقع في سوريا تركز معظمها في دمشق وريفها وفي حمص وسط البلاد.

 

وأفادت مراسلتنا في سوريا بأن القصف استهدف المراكز التالية:

 

الحرس الجمهوري لواء 105 دمشق

 

قاعدة دفاع جوي في جبل قاسيون

 

مطار المزة العسكري في دمشق

 

مطار الضمير العسكري

 

البحوث العلمية برزة دمشق

 

البحوث العلمية جمرايا ريف دمشق

 

اللواء 41 قوات خاصة ريف دمشق

 

مواقع عسكرية قرب الرحيبة في القلمون الشرقي ريف دمشق

 

مواقع في منطقة الكسوة في ريف دمشق

 

وأضافت مراسلتنا أن القصف استهدف أيضا مركز البحوث العلمية في ريف حماة، كما طال مستودعات تابعة للجيش في حمص.

 

ونفت مصادر عسكرية حسب وسائل إعلام رسمية تعرض مطار دمشق الدولي للقصف، فيما تؤكد مصادر متفرقة تصدي الدفاعات الجوية السورية للهجوم وإسقاطها عشرات الصواريخ في المناطق التي طالتها الضربة.

 

وأكدت وكالة "سانا" للأنباء أنه تم إسقاط 13 صاروخا فوق الكسوة، في حين أفاد نشطاء بأن الدفاعات أسقطت نحو 15 صاروخا في الكسوة.

 

كما أكدت المصادر الرسمية أن المضادات الجوية تصدت لصواريخ معادية في منطقة دنحة في ريف حمص الغربي وأصيب 3 مدنيين، كما تصدت للصواريخ المعادية في برزة، حيث اقتصر أذاها على الماديات فقط.

 

5ad17750d437504e758b4636.jpg

وحسب "رويتز"، قال مصدر عسكري من القوى الرديفة التابعة للجيش السوري إن الحكومة السورية تصدت للهجوم الثلاثي وتم إجلاء المواقع المستهدفة منذ أيام بفضل تحذير روسي.

 

وأضاف: "تلقينا تحذيرا مبكرا من روسيا وتم إجلاء جميع القواعد العسكرية قبل بضعة أيام"، والدفاعات السورية أسقطت 10 صواريخ من الـ30 صاروخا التي أطلقها المعتدون.

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

لحظة اسقاط صاروخ توماهوك اميركي في سماء سوريا

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

مصدر أمني سوري: دفاعاتنا أسقطت 20 صاروخا معاديا

تاريخ النشر:14.04.2018 | 05:39 GMT | أخبار العالم العربي

 

5ad1927495a5974a678b4586.jpg

Sputnik

انسخ الرابط

7580

كشف مصدر أمني سوري مطلع في حديث لوكالة "نوفوستي" اليوم، عن أن الدفاعات الجوية السورية تمكنت من اعتراض أكثر من 20 صاروخا أطلقتها فجر اليوم السفن والطائرات الحربية لدول العدوان.

 

وذكر المصدر، أن الصواريخ المجنحة المعادية استهدفت مركز بحوث وقيادة للحرس الجمهوري وأحد المطارات العسكرية وثكنات للقوات الخاصة السورية.

 

وأكد أن صدى الانفجارات سمع في دمشق وريفها وفي بعض مناطق محافظة حماة.

 

واعتدت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا بالصواريخ على سوريا صباح اليوم السبت، حيث سقطت عشرات الصواريخ على مناطق عدة في محافظتي دمشق وحمص.

 

المصدر: نوفوستي

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

إنضم إلينا لإضافة تعليقك ...

يجب أن تكون أحد أعضاء هذا المنتدي لتتمكن من إضافة تعليق و التفاعل مع الموضوع.

إنشاء حساب

الإنضمام للمنتدى لا يستغرق سوي دقيقة واحدة !

تسجيل حساب جديد !

تسجيل الدخول

هل أنت عضو مسجل لدينا بالفعل؟ سجل دخولك هنا.

تسجيل الدخول الآن

×