Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

سجل دخولك لمتابعة هذا  
راس البر

أنظمة د/جو قصيرة المدى " على القطع البحرية

المشاركات الموصى بها

هل هناك قلق من عدم وجود "" أنظمة د/جو بعيدة المدى "" على قطعنا البحرية ؟؟
فى البداية ,, الموضوع يناقش " أنظمة الدفاع الجوى البحرية المصرية " و " أنظمة الصواريخ "" بحر / بحر "" و "" جو - بحر "" المصرية بالتحديد ..

 طبعاََ و كالعادة ,, سندخل فى " الجدل السوفسطائى المعروف " بأن "" مصر "" لا تمتلك أنظمة "" دفاع جوى بعيدة المدى "" على القطع البحرية المصرية و أنها لا تستطيع توفير الحماية الذاتية عن نفسها إلى أخره .. لنكن متفقين أن إختيار و إستخدام أي منظومة على أخرى تحدده مجموعة من العوامل والتي أهمها عقيدة الدولة العسكرية وطرق توظيفها وإستخدامها لقطعها البحرية إضافة إلى الأهداف والمهام المنوط تحقيقها من كل قطعة دون نسيان نوع التهديدات المراد التعامل معها والتي تختلف من دولة إلى أخرى والتي تختلف تباعاََ إجراءت مكافحتها و كفائتها من منظومة إلى أخرى ..

 إستراتيجية الدفاع عن القطع البحرية بالأنظمة " قصيرة / متوسطة المدى " :
1 - فى البداية لابد من الرجوع للخلف و لو قليلاََ الى الوراء سنوات الحرب الباردة بين "" الغرب - الإتحاد السوفيتى "" ففى تلك الفترة نجد أن معظم التهديدات القادمة من البحر بشكل عام ,,, كانت بماثبة تهديدات بسيطة بالنسبة لسفن السطح فى كل شىء تقريباََ بسيطة في إجرائتها وبسيطة في تقنيتها إذا ما تمت مقارنتها بالتهديدات التي تواجهها القطع البحرية الحديثة فمعظم سفن السطح التي بنيت في تلك الفترة بنيت وصممت بمنظومات دفاعية بعيدة المدى مصممة بصفة رئيسية على أساس التعامل والتصدي وضرب الاهداف التقليدية من طائرات مقاتلة و طائرات هيلكوبتر على مسافات بعيدة عالية الإرتفاع وإستباقية ,,, وهي إجراءت فعالة ما دامت تمنح المدافع فرصة إكتشاف المهاجم من مسافات أمنة و تمنحه قابلية المبادرة في الهجوم ,,, كما أن الانظمة الدفاعية البحرية البعيدة المدى في " الأربعين سنة الماضية " لم ترتبط إرتباطا وثيقاََ بمفهوم العقيدة أومفهوم طبيعة المهام حيث كان بإستطاعة هذه الانظمة توفير الحماية والكفاءة الفعالة في الدفاع عن ذاتها والقطع المرافقة لها إضافة إلى قدرتها في نفس الوقت على توفير مظلة دفاعية جوية لسواحل الدولة نظراََ لبساطة الأهداف المراد التعامل معها ,,, لكن هل ستبقى هذه الاجراءت الدفاعية فعالة مع كل التطورات الحاصلة في إجراءت الهجوم وتقنياته !! ..

2 - فى الحقيقة هناك سؤالين لطالما طرحا نفسهما دائماََ و بشدة ,, السؤال الأول ,, هو " هل تضمن حقاََ الانظمة الدفاعية البحرية البعيدة المدى الأكثر تطوراََ مستويات أمنة من الكفاءة في الدفاع وحماية سفن السطح من التهديدات والإجراءت الهجومية لدى الطرف المعادي في حال ما إذا إستخدمت هذه الانظمة في مهام الدفاع عن السفن " ؟؟ ... والسؤال الثانى ,, هو " هل الأنظمة القصيرة والمتوسطة أكثر كفاءة و قدرة في الدفاع عن سفن سطح من الأنظمة البعيدة المدى " ؟؟ ..

 و للإجابة على هذا السؤال هناك شقين " شق تكتيكى و شق فنى " :
 الشق التكتيكى العام :
 معلومة ,, الدفاع الجوى عن تشكيل بحرى من أصعب الدفاعات التى تواجه قادة التشكيلات والسفن الحربية أثناء تنفيذ المهام القتالية نظراً للتطور الهائل فى أسلحة ووسائل الهجوم الجوى الحديثة ..

1 - أهداف تنظيم الدفاع الجوى عن تشكيل بحرى :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أ - إكتشاف العدو الجوى وإنذار القوات عنه فى الوقت المناسب ..

ب - تنفيذ الإجراءات الإلكترونية المضادة لمنع العدو من القيام بتنفيذ الإستطلاع الجوى ..

ب - تنفيذ الإجراءات الإلكترونية المضادة لمنع العدو من القيام بتنفيذ الإستطلاع الجوى ..

د - صد وتفادى هجمات العدو الجوية بالإمكانيات الذاتية للتشكيل ..

ﻫ - إزالة أثار الهجمات الجوية وتنفيذ إجراءات إستعادة الكفاءة القتالية ..

2 - مبادئ تنظيم الدفاع الجوى عن التشكيلات البحرية :
أ - التنظيم الجيد للمراقبة الجوية والإنذار المبكر للقوات ..

ب - إستخدام أنسب تشكيل إبحار يحقق مطالب الدفاع الجوى ..

ﺠ - توفير الحماية الجوية للتشكيلات البحرية ..

د - توفير الحماية الجوية للتشكيلات البحرية ..ى عالية الكفاءة فى الإتجاهات الأكثر تهديداً ..

ﻫ - تحديد قطاعات المسئوليه للمراقبة الجوية لكل وحدة بالتشكيل على أن تكون هى نفس قطاعات نيران وسائل الدفاع الجوى الإيجابية ..

و - المحافظة على درجة إستعداد عالية لوسائل الدفاع الجوى بوحدات التشكيل ..
ز - تنفيذ المناورة المناسبة لتفادى وصد الهجمات الجوية المعادية ..

ز - تنفيذ المناورة المناسبة لتفادى وصد الهجمات الجوية المعادية ..عليها ..

ط - تنظيم إجراءات إزالة أثار الهجوم الجوى وإستعادة الكفاءة القتالية ..

3 - مشتملات خطة الدفاع الجوى عن تشكيل بحرى :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أ - نيران وسائل الدفاع الجوى الذاتى عن التشكيل ..

ط - تنظيم إجراءات إزالة أثار الهجوم الجوى وإستعادة الكفاءة القتالية ..

ﺠ - تنظيم الإستطلاع والإنذار ..

د - تنظيم القيادة والسيطرة على التشكيل لصد الهجوم الجوى ..

ﻫ - تنظيم التعاون بين دفاع جوى القاعدة البحرية ودفاع جوى الدولة والتشكيل البحرى ..

4 - أخيراََ .... إجراءات تقليل خطر الهجوم الجوى على القطع البحرية :
أ - إختيار خطوط سير داخل نطاق عمل قوات الدفاع الجوى عن الدولة كلما أمكن ..

ب - إنتخاب خطوط سير تقلل من إحتمال التعرض لهجوم العدو الجوى وتعيقه عن إستخدام أسلحة هجومه ..

ﺠ - مراعاة السرية التامة عند الدخول والخروج من الميناء بإستخدام كافة الوسائل والإمكانيات المتوفرة للتمويه والخداع وإخفاء تحركات التشكيل البحرى أثناء الإبحار ..

د - عند تنفيذ تحرك من قاعدة بحرية لأخرى يكون فى وثبات متتالية فى تشكيلات توفر الدفاع الجوى المتبادل ..

ﻫ - تنفيذ إجراءات الإنتشار والتمويه للقطع البحرية أثناء التمركز ..

و - توفر حماية جوية مناسبة بالمقاتلات أثناء الإبحار خارج مدى عمل وسائل دفاع جوى الدولة ..

الشق الفنى البحت :
و للإجابة على هذا الشق ,,, لابد فى البداية من معرفة ماهية الأخطار التى تهدد سفن السطح بشكل عام قبل الحديث عن طرق الدفاع و التصدى لهذه الأخطار حيث ساهم التطورالتكنولوجي والتقني الرهيب في مجال منظومات التسليح الهجومية من صواريخ " سطح - سطح " و صواريخ " جو ـ سطح " فى زيادة التهديد الحالي على سفن السطح بمختلف أنواعها حيث أصبح مستوى التهديدات السابقة يقاس بأجزاء من الثانية مع مستويات التهديدالحالي والمستقبلي الذي قد تتعرض له سفن السطح وقد أصبح التفاوت بين مستوى التهديدات تفاوتاََ بين الإجراءت الدفاعية المضادة لها وعليه يمكننا حصر التهديدات الرئيسية التي تشكل خطرا حقيقيا على سفن السطح في بعض النقاط ,,, فى التالى :

( 1 ) الطائرات " شبحية التصميم " (STLEATH AIRCRAFT) ..

( 2 ) تطور صواريخ " سطح - سطح " (SURFACE - SURFACE MISSILES) ..

( 3 ) إستخدام الصواريخ لنظم الملاحة (NEGATIVE RADAR HOMING) ..

( 4 ) إستخدام الصواريخ لنظم الملاحة (ACTIVE RADAR HOMING) ..

( 5 ) القدرة على "الإستقلالية في التعرف والاطباق على الهدف (ATA) " ..

( 6 ) إستخدام الصواريخ " لوصلة نقل البيانات (DATA LINK) ..

( 7 ) إستخدام الصواريخ لتقنية الـ (DSMAC) ..

( 8 ) إستخدام الصواريخ " لتقنية الملاحة بالأقمار الصناعية (SNS) " ..

( 9 ) إستخدام الصواريخ " لتقنية الملاحة بالقصور الذاتى (INS) ..

( 10 ) إستخدام " الأنظمة الكهروبصرية و الحرارية (EO IIR) للإطباق على الهدف ..

( 11 ) إستخدام مصممى الصواريخ " للجنيحات الدلتا (DELTA WINGS) ..

( 12 ) ك - إستخدام "" تقنية التحليق على إرتفاعات منخفضة (SEA SKIMMING) "" ..

( 13 ) إستخدام الصواريخ " لمحركات (RAMJET ENGINE) " ..

( 14 ) إستخدام تقنية " التصميم الشبحى (STLEATH TEHNOLOGY) " ..

1 - من خلال قرأتى لتطورات "" للصواريخ المضادة للسفن "" فأن معظم المنظومات القتالية البحرية أصبحت أكثر خطورة وفتكاََ بالسفن نظراََ لإعتمادها على تقنيات وإجراءت هجومية أكثر تطوراََ وتعقيداََ من ذى قبل تم إستخدامها في ما مضى على "" الأجيال الأولى "" من المنظومات البحرية الصاروخية ..

2 - و على هذا الأساس فإن هذا المنحنى الخطير والتصعيد في الإجراءات الهجومية والتقنية على مستوى الصواريخ البحرية قد أعطى في الجانب المقابل أي الطرف المدافع تغييراََ أخر على مستوى الإجراءت الدفاعية لا من حيث التقنية المستخدمة وحسب بل حتى على مستوى التنظير وطرق التصدي للتصعيد المتواصل من الجانب الأخر ..

3 - مما قدم لنا الأن تغييراََ واضحاََ ومفهوماََ جديداََ كلياََ حول "" العقيدة الدفاعية على مستوى سفن السطح "" ,,, و التى إختفى فيها تدريجياََ ما كان يعرف سابقاََ ((( بالدفاع المتوسط - الدفاع البعيد المدى عن القطعة البحرية ))) ,,, ليحل محله بشكل أكبر ((( الدفاع القصير - الدفاع المتوسط المدى عن القطعة البحرية ))) وتحولت فيه العقيدة الدفاعية من "" التركيز على المدى إلى التركيز على الدقة ومن خلال ما سأطرحه الأن ربما سنصل إلى مرحلة الفهم وإدراك أسباب هذا التغيير التغير الكبير ..

حيث إن العقيدة الغربية الحالية فى بناء وتصميم القطع البحرية تعتمد على "" عامل الدقة أكثر من إعتمادها على عامل المدى فالدفاع الجوى قصير المدى عن القطعة البحرية أكثر كفاءة فى تدمير الهدف من الدفاع الجوى طويل المدى لأسباب وعوامل متعددة نستخلص أهمها في العوامل التالية :

1 - أن معظم الصواريخ المضادة للسفن أو المضادة لردارت السفن حاليا تطير على أرتفاع منخفض للغاية بإستخدام تقنيات (SEA SKIMMING TRAJECTORY) و التي سبق أن شرحتها بإختصار وهى الخطر الأكبر الذى تواجهه سفن السطح حالياََ ,,, "" فالمنظومات الدفاعية السابقة أصبحت الأن مع هذا التصعيد التقني الخطير على مستوى الهجوم منظومات تقليدية كونها صممت خصيصاََ للتعامل من مدى طويل مع الأهداف التقليدية المحلقة على الإرتفاعات العالية كطائرات التقليدية والأهداف المرتفعة على إختلاف أنواعها "" وحيث نرى الأن أن الإتجاه الحديث فى الهجوم هو الصواريخ التى تكاد تلامس سطح الماء أثناء الطيران للأختباء من الرادارات مستفيدة من تفوقها التقني بالنسبة لمنظومات الرصد ومستفيدة من العوامل الطبيعية التي تصعب من عملية إكتشافها بسب إنحناء و كروية الأرض أو ما يعرف " بالمنطقة العمياء (BLIND RADAR ZONE) الخاصة بالرادار " ومن ثم مفاجاءة السفينة المستهدفة من دون قابلية فعلية لإكتشافها إلا من مديات أبعدها حوالي (46) كلم كما أشارنا سابقاََ ,, إذن ما الفائدة من وجود دفاع جوي بعيد المدى قادر على التصدي للإهداف المعادية من مسافات تصل إلى ما هو أبعد من (100) كلم إلى ما بعد الـ (250) كلم بينما المنظومات الردارية عاجزة عن إكتشاف أهدافها إلا من مديات تصل إلى (40) كلم ومن ثم التعامل معها من مسافة (20) كلم إذا ماحسبنا الزمن اللازم لرد الفعل ..

2 - أن "" صواريخ الدفاع الجوى قصيرة المدى "" تكون أكثر أنسيابية وقدرة على المناورة فى الهواء نظراََ للتالى :

أ - نظراََ للحجم الصغير لقطر الصاروخ وعدم وجود مقاومة من العوامل الخارجية من جاذبية وغيرها والتى يكون لها تأثير كبير على الصواريخ الكبيرة الحجم بعيدة المدى الموجهة ردارياََ والتي تتأثر اثناء طيرانها الطويل لإصابة الهدف بعوامل "" الجاذبية والرياح مما يقلل من فرصة إصابتها لأهدافها المناورة والسريعة "" ..

ب - كما أن خصائص الإنسيابية و المناورة والسرعات العالية التي تتمتع بها الصواريخ قصيرة المدى على نظريتها البعيدة المدى يمكنها من التعامل بسهولة تامة مع الصواريخ البحرية السريعة و التي يتأخر إكتشافها إلى في المديات الأخيرة بعكس الصواريخ كبيرة الحجم غير المناورة والتي تكون عاجزة إلى حد بعيد على التعامل مع الاهداف التي يتاخر إكتشافها ..

3 - إن "" الدفاع الجوى قصير "" المدى عن القطعة البحرية أكثر كفاءة فى تدمير الهدف من الدفاع الجوى طويل المدى بسبب ؟

أ - "" أن أحداثيات الهدف التى يتم نقلها لصاروخ الدفاع الجوى بواسطة "" وصلة البيانات (DATA LINK) " تأخذ مسافة أقل فى الطيران نظراََ لقصر المسافة بين القطعة اللبحرية وصاروخها والهدف ومن ثم تكون كمية البيانات المحملة على الـ (DATA PASS) لصاروخ الإعتراض والمتعلقة بالهدف المراد تدميره كالمسافة والمسار والاتجاه أكثر بكثير ومن ثم تزداد الدقة وحتى مع مناورة الهدف ..

ب - لذلك فأن صاروخ الدفاع الجوى يكون أسرع فى رد الفعل بسبب سرعة تتبع الهدف وسرعة نقل بيانات الهدف من مراكز القيادة إلى صاروخ الإعتراض وهذا بعكس البيانات التي يتم نقلها إلى الصواريخ بعيدة المدى حيث إن طول المسافة بين صاروخ الإعتراض والسفينة والهدف يقلل من قابلية تتبع الهدف من السفينة لعوامل تم ذكرها سابقاََ ..

جـ - وبالتالي من صعوبة إرسال بيانات الهدف إلى صاروخ الإعتراض كما إن طول المسافة بين السفينة وصاروخها يقلل من سرعة نقل بيانات الهدف من دون إغفال أن تلك البيانات نفسها وبسبب طول المسافة وعوامل التشويش الطبيعي والإلكتروني لن تكون ثابتة بل سيتم تحديثها بإستمرار ومن ثم قابلية فقدان تلك البيانات أيضا بإستمرار ..

4 - معظم صواريخ الدفاع الجوي القصيرة المدى هي من صواريخ الجيل الخامس (FIFTH GENERATION) حيث تتميز هذه الصواريخ بمجموعة من الخصائص والتي تشكل عامل حسم في التصدي لأي نوع من الصواريخ البحرية الحديثة و التى تعجز بكل تأكيد الصواريخ البعيدة المدى على تحقيقها من بين هذه الخصائص والتقنيات " تقنية الدفع الموجه والتي تمنح الصاروخ قدرة عالية جداََ من المناورة تصل الى حدود (40G) و التى تتمكن من خلالها من التعامل مع أكثر الأهداف مناوراتاََ وسرعتاََ " من بين الخصائص التي تتمتع بها هذه الصواريخ أيضا هى " هي تقنية الإطباق على الهدف ما بعد الإطلاق أو (LOCK-ON AFTER LAUNCH)إعتمادا على بواحثه الخاصة (SPECIAL SENSORS) أوعلى البيانات المحملة بواسطة وصلة البيانات (DATA LINK) من مراكز القيادة (CCS) وهي تقنية تمنح للصواريخ مميزات كبيرة في إعتراض الهدف ..

️ أترك للقارىء حرية الإختيار فى النهاية !!!

 Mohamed Zedan ?? JACK.BETON.AGENT ??

 ️

1 -
  • Like 3
  • Thanks 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

كلام جميل وموضوع اكثر من مميز 

لكن ايضاً لا غنى عن الدفاع الجوي بعيد المدى نظراً لما لدي اسرائيل من صواريخ بعيدة المدى وتطلق من بوارج وغواصات وطائرات وغيرها 

لذا وجب علينا ادخال دفاع بحري بعيد المدى لذلك اتجهنا إلى المانيا مع الاستر 30 ويا مسهل 

  • Like 2

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

كلام جميل

لكن ايضا الدفاع الجوى بعيد المدى يكون عامل فعال و طارد لمصدر الخطر ( الطائرة ) والذى يطلق الصواريخ المضادة للقطع البحرية

لذلك ابعاد الطائرة نفسها يقلل من عدد الصواريخ المطلقة على القطع البحرية و من ثم يقلل احتمال اصابتها

بينما يتكفل الدفاع الجوى قصير المدى بمواجهة القذائف التى يتم اطلاقها

لذلك النوعين قصير المدى و طويل المدى يتكاملان معا

 

 

  • Like 1
  • Thanks 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
منذ 4 ساعات , ابو عمر المصرى يقول:

كلام جميل

لكن ايضا الدفاع الجوى بعيد المدى يكون عامل فعال و طارد لمصدر الخطر ( الطائرة ) والذى يطلق الصواريخ المضادة للقطع البحرية

لذلك ابعاد الطائرة نفسها يقلل من عدد الصواريخ المطلقة على القطع البحرية و من ثم يقلل احتمال اصابتها

بينما يتكفل الدفاع الجوى قصير المدى بمواجهة القذائف التى يتم اطلاقها

لذلك النوعين قصير المدى و طويل المدى يتكاملان معا

 

 

الله ينور عليك ، هو نفس الرد الذي كنت سأكتبه

بالطبع موضوع شيق وممتار تسلم أيد ألي كتبه وألي نقله

  • Thanks 2

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
منذ 11 ساعات , العقرب الأسود يقول:

الله ينور عليك ، هو نفس الرد الذي كنت سأكتبه

بالطبع موضوع شيق وممتار تسلم أيد ألي كتبه وألي نقله

شكرا جزيلا لحضرتك و لكاتب الموضوع و لناقل الموضوع

 

 

عُدلت بواسطة ابو عمر المصرى
  • Thanks 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

إنضم إلينا لإضافة تعليقك ...

يجب أن تكون أحد أعضاء هذا المنتدي لتتمكن من إضافة تعليق و التفاعل مع الموضوع.

إنشاء حساب

الإنضمام للمنتدى لا يستغرق سوي دقيقة واحدة !

تسجيل حساب جديد !

تسجيل الدخول

هل أنت عضو مسجل لدينا بالفعل؟ سجل دخولك هنا.

تسجيل الدخول الآن
سجل دخولك لمتابعة هذا  

×