Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

MrHBK

لماذا مسيحيين مصر مستهدفين؟

المشاركات الموصى بها

بعد كل حادث ارهابي نتساءل لماذا المسيحيين في مصر مستهدفين؟ الحقيقة ان السؤال الصحيح كما سنبين هو لماذا لا يستهدف المسيحيين في مصر؟!

للأجابة علي هذا السؤال او ذاك علينا ان نتعمق في نواحي عديدة

اولا المسيحيين كفار. مما لا نقاش او جدال عليه ان المسيحيين كفار حسب تعاليم الزوايا طوال عقود في مصر صدحت الميكروفونات بأن اموالهم حلال و نسائهم حلال بأن عليهم دفع الجزية و انه قد كفر الذين قالوا ان الله ثالث ثلاثة. بالتالي فالحوادث الطائفية ليست بجديدة بل هل متكررة و يومية تختلف في حدتها بين دكتور الجامعة الذي يسأل الطالب عن اسمه الكامل حتي يحاول معرفة اذا كان الطالب مسلم او مسيحي و بين من يطلق النار علي مصليين او يحرق الكنائس.

 

ثانيا رغم استقرار الامور في مصر نسبيا حاليا الا انه بالنظر علي مستوي ابعد و اكبر فالامور مازالت غير مستقرة امنيا و اقتصاديا و اجتماعيا و هذا هو الطبيعي بعد كل الاحداث التي مرت بها مصر من 2011. و مع جهود الادارة الحالية في محاولة اعادة الامور الي ما كانت عليه الا انه لا توجد ادارة تملك عصا موسي ترفعها فتصلح الامور. و بالتالي فأن الحوادث الاجرامية سواء كانت ذات بعد ارهابي او طائفي او غيرها هي نتيجة طبيعية جدا جدا و متوقعة خصوصا كما قلنا مع الاضرابات الاقتصادية و الامنية.

 

ثالثا رغم ان المسيحيين لم يكونو رقم صعب في احداث يناير 2011 الا انهم كانو لاعب رئيسي و مؤثر في ثورة 30 يونيو و بالتالي ظل مترسخ في اذهان الكثيرين ان المسيحيين يجب ان يدفعو ثمن ازاحة الاخوان من الحكم و هو ما حدث و مازال و سيظل يحدث لان العقل الجمعي المتطرف يؤمن بأن عليهم ان يدفعوا ثمن ما حدث.

 

رابعا رغم ان السيناريو كان اكبر من اطلاق نار علي حافلات بل كان الهدف الرئيسي هو تدخل الغرب صراحة لفرض حماية علي المسيحيين و استخدم في ذلك حرق عشرات الكنائس الا ان الموقف الوطني الصلد للكنيسة المصرية قطع الطريق تماما علي اي تدخل خارجي و وقتها كان القول هو وطن بلا كنائس خير من كنائس بلا وطن.

 

خامسا حالة الفوران الطائفي السائدة في المنطقة من اقصاها لأقصاها علي مدار السنوات الماضية اصبحت المصطلحات الطائفة او التمييزية مثل صفوي, نصيري, ايزيدي, وهابي, سلفي, نصراني, ماروني, شيعي الخ الخ الخ هي المصطلحات السائدة في العقل الجمعي في المنطقة و عليه نشبت صراعات بقاء بين كل هذه المصطلحات و الايدلوجيات و الكنيسة المصرية و مسيحيين مصر ليسوا ببعدين عن مرمي نيران طائفية المنطقة ككل رغم انهم الاكثر عددا فيمن يطلق عليهم اقلية الا ان طائفية المنطقة لم تستثني احد.

 

سادسا تواطؤ امني اصيل و متأصل من ايام حوادث الزاوية الحمرا و الكشح الي هدم بيوت مسيحيين و تهجيرهم في قري صعيد مصر و لم و لن يقبض علي المتواطئين الحقيقيين فيما لا يمكن وصفة الا بدعم الامن الكامل للعناصر المتطرفة و ان اختلف شكل الدعم من حادثة لأخري و علينا ان نذكر ان الأهمال هو نوع من انواع الدعم للتطرف.

 

سابعا الأزهر ثم الأزهر ثم الأزهر. المؤسسة الدينية الأكبر في مصر لم تحارب بشكل فعلي بل و دعمت ضمنيا التطرف و ظلت مناهجهم ترسخ الطائفية و رفض و نبذ الأخر و بالتالي هنا مئات الألاف من خريجي هذا الصرح الديني لا يتقبلون فكرة وجود اخر يشارك معهم نفس اراضي الوطن.

 

ثامنيا بعد تواطؤ الامن نأتي لتواطؤ القضاء و القانون حيث انه حتي الان في مصر الدولة التي تحاول ان تجد طريقها الي التقدم مازال القضاء يرفض اي شهادة من مواطن مصري مسيحي لأدانة مصري مسلم. فشهادة المسيحي لا تقبل في ادانة مسلم حسب القانون المصري في عوار واضح و تحد صارخ لكل مقومات المواطنة و العدل!

 

الحقيقة يمكننا ان نظل نعدد في نقاط من هنا حتي قيام الساعة من اسباب اقليمية و دولية و اسباب داخلية امنية او اقتصادية او اجتماعية. من تصرفات متوارثة و عوار قبله المجتمع الي تصرفت مستحدثة علي الداخل المصري و تصرفات يرفضها المجتمع علي الاقل شكلا و ان كان يباركها باطنا. بعد كل هذا هل مازال مستغرب ان تتم مهاجمة المسيحيين؟ ام يكون السؤال العاقل هو لماذا لا يتم مهاجمة المسيحيين؟

  • Like 5

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

" يا نيل " هؤلاء شواذ الفكر والعقل والعقيدة لم يتركوا مسلم ولا مسيحي ودعنا نتذكر المصلين في مسجد الروضة ببئر العبد يوم الجمعة وهم ساجدون بين يدي الله فقتلوا منهم أكثر من 300 فرد ... ولاحظ معي هؤلاء الشهداء كانوا في بيت من بيوت الله يذكر فيه أسمه  !!! فلم يكونوا على المقاهي ولا النوادي الليلية ولا في بيت بغاء ( فلماذا قتلوا اذن ) ومن أين أتوا هؤلاء ؟  هم آناس مرضى بكل معنى الكلمة ... ولا يحسبون على المسلمين فهم عندما يصوبوا أسلحتهم في سيناء ويضعون المتفجرات في طريق الجيش والشرطة والاهالي فهم لايستهدفون مسيحيين فقط بل كل البشر هؤلاء أعداء للأنسانية فقط لا غير ..... فأنا مسلمسيحي وهؤلاء خالفوا وصية الرسول الكريم ( ص )

430602060_.jpg.69774c0bc73b9f1534f3b1fb0f5266f6.jpg

  • Like 3
  • Thanks 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
منذ 50 دقائق مضت, مطلع الشمس يقول:

" يا نيل " هؤلاء شواذ الفكر والعقل والعقيدة لم يتركوا مسلم ولا مسيحي ودعنا نتذكر المصلين في مسجد الروضة ببئر العبد يوم الجمعة وهم ساجدون بين يدي الله فقتلوا منهم أكثر من 300 فرد ... ولاحظ معي هؤلاء الشهداء كانوا في بيت من بيوت الله يذكر فيه أسمه  !!! فلم يكونوا على المقاهي ولا النوادي الليلية ولا في بيت بغاء ( فلماذا قتلوا اذن ) ومن أين أتوا هؤلاء ؟  هم آناس مرضى بكل معنى الكلمة ... ولا يحسبون على المسلمين فهم عندما يصوبوا أسلحتهم في سيناء ويضعون المتفجرات في طريق الجيش والشرطة والاهالي فهم لايستهدفون مسيحيين فقط بل كل البشر هؤلاء أعداء للأنسانية فقط لا غير ..... فأنا مسلمسيحي وهؤلاء خالفوا وصية الرسول الكريم ( ص )

430602060_.jpg.69774c0bc73b9f1534f3b1fb0f5266f6.jpg

يا استاذي الغالي هؤلاء ليسوا شواذ بل هم شريحة معتبره في المجتمع ترفض الاخر رفضا باتا نتيجة تراتبات و اثار ممتده علي مدي عقود حديثا و رواسب تاريخية من قرون حتي. لكن هناك عوامل محفزة مثلما ذكرت في الموضوع ادت الي ظهور الموضوع في موجات طائفية لا تنتهي. بمناسبة مسجد الروضه او سيناء هذا ارهاب اخر لا علاقة له بالطائفية لكنه يتمسح في اطار ديني كما شرحنا من قبل مثلا عمليات داعش ضد الجيش في سيناء فيكون في بيناتهم دائما ان الجيش المصري " مرتد" و ذاك لاصباغ شرعية دينية علي العمليات الارهابية و لكن كلنا نعلم و اولنا داعش ان الموضوع لا علاقة له بالدين. انما حوادث الطائفية ضد المسيحيين تحديدا هي مبنية علي خلفيات دينية بحته و ان كانت احيانا تكون لاسباب اخري. 

  • Like 2
  • Thanks 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
منذ 7 دقائق مضت, MrHBK يقول:

يا استاذي الغالي هؤلاء ليسوا شواذ بل هم شريحة معتبره في المجتمع ترفض الاخر رفضا باتا نتيجة تراتبات و اثار ممتده علي مدي عقود حديثا و رواسب تاريخية من قرون حتي. لكن هناك عوامل محفزة مثلما ذكرت في الموضوع ادت الي ظهور الموضوع في موجات طائفية لا تنتهي. بمناسبة مسجد الروضه او سيناء هذا ارهاب اخر لا علاقة له بالطائفية لكنه يتمسح في اطار ديني كما شرحنا من قبل مثلا عمليات داعش ضد الجيش في سيناء فيكون في بيناتهم دائما ان الجيش المصري " مرتد" و ذاك لاصباغ شرعية دينية علي العمليات الارهابية و لكن كلنا نعلم و اولنا داعش ان الموضوع لا علاقة له بالدين. انما حوادث الطائفية ضد المسيحيين تحديدا هي مبنية علي خلفيات دينية بحته و ان كانت احيانا تكون لاسباب اخري. 

يا " نيل " أنا لم أختلف معك أطلاقا عن هذه الشريحة فهي ترفض الكل مسلم ومسيحي ترفض من ليس معها فلا فرق بين المسلم والمسيحي والمدني والعسكري هي تقتل الكل حتى الازهري  والصوفيين والاشاعرة فهي تصنف المجتمع بأثرة حتى فيما بينهم فالسلفيين عدة طرق منهم السلفية الجهادية والسلفية المدخلية والسلفية التكفيرية وكل منهم يكفر الاخر هذا بلاء وحل بنا جميعا نسأل الله العافية 

  • Like 1
  • Thanks 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
منذ 10 ساعات , مطلع الشمس يقول:

يا " نيل " أنا لم أختلف معك أطلاقا عن هذه الشريحة فهي ترفض الكل مسلم ومسيحي ترفض من ليس معها فلا فرق بين المسلم والمسيحي والمدني والعسكري هي تقتل الكل حتى الازهري  والصوفيين والاشاعرة فهي تصنف المجتمع بأثرة حتى فيما بينهم فالسلفيين عدة طرق منهم السلفية الجهادية والسلفية المدخلية والسلفية التكفيرية وكل منهم يكفر الاخر هذا بلاء وحل بنا جميعا نسأل الله العافية 

السلام عليكم أولا نعزي إخواننا بمصر والكل يعلم ان ما حصل لا يمثل الإسلام ولا تعاليم الرسول عليه الصلاة والسلام 

ثانيا العقيدة السلفية لا بد لك ان تفهم ما هي قبل ان تعتبرها بلاء وافة على الامة 

  • Like 1
  • Thanks 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

موضوع جميل لكن كنت اتجنب الخوض فيه لحزازية الموقف مع اخواننا المسيحين 

فمصر طول عمرها شريحة واحدة وشعب واحد مسلمين واقباط

واتذكر هنا قول الانبا شنودة حينما قال لو انه مقدر على مصر ان تحارب اسرائيل سنحارب حتى اخرة قطرة دم من مسيحي كلمة اخيرة احب اقولها 

وذلك ردأ على سؤال الموضوع لماذا مسحيين مصر مستهدفين ؟؟

الاجابة في رد واحد فقط ضرب النسيج الوطني الواحد في مقتل 

فإن اشعلت الفتنة بين المسيحين والمسلمين سقطت مصر وذلك على منوال فرق تسد .

كذلك ارجوا من الاخوه الافاضل ان يتجنبواً الحديث في هذا الموضوع الشائك 

  • Like 2
  • Thanks 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
منذ 4 ساعات , faresn1111 يقول:

السلام عليكم أولا نعزي إخواننا بمصر والكل يعلم ان ما حصل لا يمثل الإسلام ولا تعاليم الرسول عليه الصلاة والسلام 

ثانيا العقيدة السلفية لا بد لك ان تفهم ما هي قبل ان تعتبرها بلاء وافة على الامة 

تحياتي لك أخي " فارس " شكرا لك على تقديم التعازي وهو ليس بجديد عن طيب أخلاقك " فنحن عينين في رأس واحدة " وبعد .... وما رأيك في السلفية التي تدعي أنني لا أعرفها ألم يكن " جيهمان العتيبي " يتبع للسلفية المحتسبة هو ومحمد عبد الله القحطاني مدعي انه المهدي المنتظر وأول من تجرأ على أقتحام الحرم الشريف عام 79 وقتلوا ما قتلوا  وكانوا من تلاميذ العلامة أبن باز رحمة الله وهم سبب بلاء السعودية بما يسمى " الصحوة " التي جاء بها الاخوان المفسدين للسعودية للقضاء على على هذا الفكر الضال فأسهموا بمزيد من التطرف التي لم تكن تعرفة المملكة قبل " الصحوة " وما رأيك في التيار " السروري " الذي مزج بين حركة الاخوان المسلمين والحركة السلفية الجهادية والذي تأسس في الس عودية على يد " المدرس السوري الجنسية ( محمد سرور زين العابدين ) فخرج بمنتج أشد تطرفا وهو التيار السروري التي تعاني منه السعودية حتى الان ... تحياتي لك

  • Like 3

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

استهداف المسحيين فى مصر بعد ثورة 2013 اعتقد لتنفيذ اجندة خارجية وسببه هو اظهار الدولة المصرية بمظهر العاجز الضعيف عن حماية اقلية الاخوة الاقباط بما يساهم فى تنفيذ مخطط تقسيم الشرق الاوسط الجديد اللى من ضمنة دولة خاصة بالاقباط بعد تقسيم مصر,

بالاضافة لاستخدامة كورقة ابتزاز من وقت للتانى زى موضوع حقوق الانسان و غيره,

على العموم طول ما خير جنود الارض "الركع السجد" عايشين فلن يصلو الى غايتهم باذن الله,

image.png.8f3d09a512ad6f071705af0664978839.png

  • Like 3

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

اتفق مع نيل في كل كلمة قالها وللأسف يتم تحريف تفسير أيات القرأن لقتل المسلمين والمسيحيين

امامنا معركة طويلة جدا لمحاصرة الفكر المتطرف بالحجة الصحيحة وحتي للأسف لم نبدأ الطريق الصحيح بعد

  • Like 4

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
On ٣‏/١١‏/٢٠١٨ at 19:50, MrHBK يقول:

ثامنيا بعد تواطؤ الامن نأتي لتواطؤ القضاء و القانون حيث انه حتي الان في مصر الدولة التي تحاول ان تجد طريقها الي التقدم مازال القضاء يرفض اي شهادة من مواطن مصري مسيحي لأدانة مصري مسلم. فشهادة المسيحي لا تقبل في ادانة مسلم حسب القانون المصري في عوار واضح و تحد صارخ لكل مقومات المواطنة و العدل!

 

الحقيقة يمكننا ان نظل نعدد في نقاط من هنا حتي قيام الساعة من اسباب اقليمية و دولية و اسباب داخلية امنية او اقتصادية او اجتماعية. من تصرفات متوارثة و عوار قبله المجتمع الي تصرفت مستحدثة علي الداخل المصري و تصرفات يرفضها المجتمع علي الاقل شكلا و ان كان يباركها باطنا. بعد كل هذا هل مازال مستغرب ان تتم مهاجمة المسيحيين؟ ام يكون السؤال العاقل هو لماذا لا يتم مهاجمة المسيحيين؟

أولاً: تعودت قراءة مواضيعك ومشاركاتك بأهميه بالغه لأنني أكن لك شخصياً تقديراً كبيراً ، ولأن مواضيعك ومشاركاتك قيمة وثريه بشكل لا يمكن أن أخطئه .

ثانياً: تعودت أن أقبل وأحترم بعض أرائك التي أختلف معها ليقيني بأن هدفك نبيل وأن من حقك أن تتبنى ما تراه من أرآء مختلفه دون أي تثريب عليك لأحترامي لثقافتك الثريه .

ثالثاً: أتفق معك في معظم ما كتبته ولك كل الحق أن تكتب هذا الموضوع وأن تثير هذه المسأله لأننا أولى من غيرنا بإثارة مشاكلنا ومناقشة أمورنا وخصوصاً في مثل هذه المنصه الأعلاميه الثقافيه الرصينه .

ولكن

هذه العباره التي ظللتها باللون الأحمر غير صحيحه بل وكاذبه تماماً بل ولم يذكرها من قبل أي جهه محترمه في عموم الدوله كلها ، ولأن الجهل والغباء ليس حكراً على أحد أو طرف فكما أن لدينا مسلمين جهلاء وأغبياء أساءوا للإسلام والمسلمين ، هناك أخوه مسيحيين جهلاء وأغبياء يرددون مثل هذه المقوله الكاذبه جهلاً منهم وأستقاءاً لمعلومات من فترة حكم المماليك في مصر وما قبلها ، أما الأزهر الشريف والقضاء المصري بكل درجاته وأنواعه وكافة الجهات السياديه والمسؤله في الدوله المصريه لم تتبنى مثل هذه المقولات الخرافيه الآتيه من الأزمنه الغابره في أي مرحله من تاريخ الدوله المصريه من عصر (فؤاد الأول) وحتي حكم (الرئيس عبد الفتاح السيسي) مروراً (بعصر الأخوان) .

ومن ثم فإن هذه العباره التي ذكرتها حضرتك ــ بخصوص عدم قبول شهادة الشخص المسيحي لأدانة شخص مسلم ــ هي كاذبه تماماً وهي عباره ومقوله غير بريئه ، وللأسف جعلت مقالك وموضوعك كمن يدس السم في العسل ــ لا سمح الله ــ وهو أمر يجب أن تنتبه إليه لأن هذه المقاله بهذا الشكل تجعلك تقع تحت طائلة القانون طبقاً لقانون العقوبات وتعديلاته الأخيره ، بل وترتب مسئوليه كبيره على المنتدى والقائمين على إدارته .

وحيث أنني متأكد تماماً من حسن نيتك ووطنيتك وخوفك على بلدك ، فأنني أطلب من حضرتك أن تصحح هذه المعلومه بشكل واضح وصريح إبراءاً لذمتك وذمتنا .

  • Like 1
  • Thanks 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
منذ 20 ساعات , العقرب الأسود يقول:

أولاً: تعودت قراءة مواضيعك ومشاركاتك بأهميه بالغه لأنني أكن لك شخصياً تقديراً كبيراً ، ولأن مواضيعك ومشاركاتك قيمة وثريه بشكل لا يمكن أن أخطئه .

ثانياً: تعودت أن أقبل وأحترم بعض أرائك التي أختلف معها ليقيني بأن هدفك نبيل وأن من حقك أن تتبنى ما تراه من أرآء مختلفه دون أي تثريب عليك لأحترامي لثقافتك الثريه .

ثالثاً: أتفق معك في معظم ما كتبته ولك كل الحق أن تكتب هذا الموضوع وأن تثير هذه المسأله لأننا أولى من غيرنا بإثارة مشاكلنا ومناقشة أمورنا وخصوصاً في مثل هذه المنصه الأعلاميه الثقافيه الرصينه .

ولكن

هذه العباره التي ظللتها باللون الأحمر غير صحيحه بل وكاذبه تماماً بل ولم يذكرها من قبل أي جهه محترمه في عموم الدوله كلها ، ولأن الجهل والغباء ليس حكراً على أحد أو طرف فكما أن لدينا مسلمين جهلاء وأغبياء أساءوا للإسلام والمسلمين ، هناك أخوه مسيحيين جهلاء وأغبياء يرددون مثل هذه المقوله الكاذبه جهلاً منهم وأستقاءاً لمعلومات من فترة حكم المماليك في مصر وما قبلها ، أما الأزهر الشريف والقضاء المصري بكل درجاته وأنواعه وكافة الجهات السياديه والمسؤله في الدوله المصريه لم تتبنى مثل هذه المقولات الخرافيه الآتيه من الأزمنه الغابره في أي مرحله من تاريخ الدوله المصريه من عصر (فؤاد الأول) وحتي حكم (الرئيس عبد الفتاح السيسي) مروراً (بعصر الأخوان) .

ومن ثم فإن هذه العباره التي ذكرتها حضرتك ــ بخصوص عدم قبول شهادة الشخص المسيحي لأدانة شخص مسلم ــ هي كاذبه تماماً وهي عباره ومقوله غير بريئه ، وللأسف جعلت مقالك وموضوعك كمن يدس السم في العسل ــ لا سمح الله ــ وهو أمر يجب أن تنتبه إليه لأن هذه المقاله بهذا الشكل تجعلك تقع تحت طائلة القانون طبقاً لقانون العقوبات وتعديلاته الأخيره ، بل وترتب مسئوليه كبيره على المنتدى والقائمين على إدارته .

وحيث أنني متأكد تماماً من حسن نيتك ووطنيتك وخوفك على بلدك ، فأنني أطلب من حضرتك أن تصحح هذه المعلومه بشكل واضح وصريح إبراءاً لذمتك وذمتنا .

طبعا انا بتكلم من منطلق الصالح العام و انا بعتذر للقانون و للصالح العام لو عبارتي اتفسرت غلط. انا لست محامي ولا قاضي و ما اعرفه عن القانون هو من تطبيقه في قضايا مماثله و القضايا الممثاله تقول انه هناك رفض لشهاده المسيحي علي المسلم خصوصا في الاحوال الشخصية.

ازالت الحواجز القانونية عثرة في وجه المواطن المسيحي الذي يعيش في المجتمع المصري، لا لشيء سوى لأنه يدين بالمسيحية دون الإسلام، لاسيما عند شهادته بالحق أمام القضاء المصري، فعلى الرغم من أن المواطن المسيحي بشر مثل المواطن المسلم إلا أنه لا يعتد بشهادته؛ وذلك ما يزيد من مشاعر الكراهية المبنية على أساس التمييز الديني بين أبناء المجتمع الواحد.

http://www.wataninet.com/2017/10/من-سجلات-القضاء-شهادة-المسيحي-لاتجوز-أ/

نصاً كتب «العلايلى» على صفحته على فيسبوك: «منذ أسبوع تحددت جلسة محاكمة لإصدار إعلام الوراثة الخاص بوالدتى، وقف أمام القاضى اثنان من مساعدى والدى للشهادة، بعد أداء القسم والإدلاء بالشهادة تراجع القاضى عن الأخذ بشهادة أحدهما لأنه اكتشف أنه مسيحى!!!. وطالب المحامى الخاص بنا بالرجوع بعد أسبوع ومعه اثنان من الشهود على أن يكونا مسلمين!!!.

http://elbashayeronline.com/news-891147.html

قال بيتر رمسيس النجار المحامى أن لشهادة كما نص عليها القانون المدني فى قانون الإثبات هي وسيلة يلجأ إليها القاضي لإثبات الدعوي عندما يعجز الأوراق عن إثباتها أو شرط الشهادة أن يكون رجلين بالغين أو عدد 4 سيدات بالغين و أساس التصنيف أن السيدتان شهادتهم تساوي شهادة رجل واحد أمام شهادة المسلم مشروع و مأخوذ بها علي المسلم و غير المسلم إما شهادة المسيحي لا تجوز علي غير المسلم و ذلك أساس القاعدة الشرعية لا ولاية لغير المسلم علي المسلم و أساس النص الدستورى أن الشريعة الإسلامية المصدر الرئيسي للتشريع فيكون حاكما راجعا فية للقاعدة الشرعية كتصريح المادة الثانية بالدستور أساس التشريع و القاعدة الشرعية لا ولاية لغير المسلم علي المسلم. 

 http://www.copts-united.com/Article.php?I=3176&A=339982

 

واختلف الفقهاء فى جواز تولية غير المسلم القضاء على غير المسلمين، فقال «الشافعية» بعدم جواز تقليد غير المسلم القضاء على غير المسلمين، وفقاً لكتاب «مغنى المحتاج». وهو مذهب المالكية والحنابلة كذلك، لأنهم قالوا بعدم جواز شهادة غير المسلم على المسلم.

وقال الأحناف «يجوز تقليد الكافر القضاء، وإن لم يصح قضاؤه على المسلم حال كفره». وقالوا أيضاً «يجوز أن يُولَّى الذِّمى القضاء على أهل الذمة، وكونه قاضياً خاصاً بهم لا يقدح فى ولايته، ولا يضر كما لا يضر تخصيص القاضى المسلم بجماعة معينة من المسلمين»، وفقاً لكتاب «شرح العناية»

https://www.elwatannews.com/news/details/1690977

 

بالتالي اخي الفاضل ارجو الا تعتبرني من الاغبياء او الجهلاء الذين يسيئون الي الدولة و لنا ان نتحد و نطالب بموقف من تشريعات او ثغرات تؤدي الي مثل تلك المواقف خصوصا انها في قضايا حساسة و ليست من قضايا يبقي الوضع علي ما هو عليه.

 

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
منذ 2 ساعات , MrHBK يقول:

بالتالي اخي الفاضل ارجو الا تعتبرني من الاغبياء او الجهلاء الذين يسيئون الي الدولة و لنا ان نتحد و نطالب بموقف من تشريعات او ثغرات تؤدي الي مثل تلك المواقف خصوصا انها في قضايا حساسة و ليست من قضايا يبقي الوضع علي ما هو عليه.

 

معاذ الله أن أعتبرك كذلك ، أنا أقصد من نقلت عنهم الخبر

ثق في كلامي أنا أعلم تماماً عن ما أتكلم وأدرسه بتعمق تام

إعلامات الوراثه هي إجراء ديني قانوني يترتب عليه أنصبة الوراثه التي تعد ركيزه أساسيه من شريعة الأسلام ، فلا يقبل شهادة شخص من خارج المله في أمر ديني ، كما لا يقبل شهادة المسلم في أمر ديني مسيحي متعلق بالزواج أو الميراث في الكنيسه وهو أمر متعارف عليه ، فإن بعض الأجراءات الدينيه التي تتم في الكنيسه لا يقابلها بين المسلمين إجراءات تتم في الجوامع مثلاً ، لا يوجد عندنا مثل هذا الأمر هذه الأجراءات لدينا تتم في المحاكم فالوراثه وإثبات الزواج والتصديق عليه يتم لدينا بالمحاكم الشرعيه التي سُميت بمحاكم الأسرة !!!!!!! أما خلاف ذلك فيقبل شهادة المسيحي والمسلم على السواء دون تفريق في الأمور المدنيه والتجاريه وكذلك الجنائيه ، بمعني أنه يقبل شهادة المسيحي على المسلم في جنايه حتى ولو أدت إلى إعدامه ولكن لا يقبل شهادته في الوراثه وإثبات الزواج لأنه أمر ديني صرف .

وكل ما ذكرته حضرتك من أراء فقهيه قانونيه لا يؤخذ بها في المحاكم الأن وكون الشريعه الأسلاميه المصدر للدستور لا يعني أن يؤخذ بما فيه خلاف في الشريعه نفسها أو ما تم نسخه وتعديله على مَر العصور بل يؤخد بما هو ثابت لا خلاف عليه وبما يتلائم مع العصر الذي نعيش فيه وهو مبدأ الملائمه (لا ضرر ولا ضرار) . 

في النهايه ....... لو كُتب هذا الهراء في جريدة الأهرام القوميه على يد رئيس تحريرها لتصديت له ولأوقفته عند حده بكل ما أوتيت من قوة ، دفاعاً عن وطني وإرضاءاً لضميري ، فالأمر لا يتعلق بك فقط يا صديقي بل بإشاعات سامه يتم تسريبها بحرفيه شديده لتنفيذ ما لم ينجحوا فيه عندما قاموا بحرق كنائس مصر .

ملحوظه هامه : لدينا العديد من القضاه والمستشارين الأجلاء من المسيحيين ونقبل أحكامهم بكل أريحيه ، فكيف لا نقبل شهادة مصري مسيحي محترم !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

أنا سعيد بالنقاش معك ............ تحياتي لك

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
منذ 40 دقائق مضت, العقرب الأسود يقول:

معاذ الله أن أعتبرك كذلك ، أنا أقصد من نقلت عنهم الخبر

ثق في كلامي أنا أعلم تماماً عن ما أتكلم وأدرسه بتعمق تام

إعلامات الوراثه هي إجراء ديني قانوني يترتب عليه أنصبة الوراثه التي تعد ركيزه أساسيه من شريعة الأسلام ، فلا يقبل شهادة شخص من خارج المله في أمر ديني ، كما لا يقبل شهادة المسلم في أمر ديني مسيحي متعلق بالزواج أو الميراث في الكنيسه وهو أمر متعارف عليه ، فإن بعض الأجراءات الدينيه التي تتم في الكنيسه لا يقابلها بين المسلمين إجراءات تتم في الجوامع مثلاً ، لا يوجد عندنا مثل هذا الأمر هذه الأجراءات لدينا تتم في المحاكم فالوراثه وإثبات الزواج والتصديق عليه يتم لدينا بالمحاكم الشرعيه التي سُميت بمحاكم الأسرة !!!!!!! أما خلاف ذلك فيقبل شهادة المسيحي والمسلم على السواء دون تفريق في الأمور المدنيه والتجاريه وكذلك الجنائيه ، بمعني أنه يقبل شهادة المسيحي على المسلم في جنايه حتى ولو أدت إلى إعدامه ولكن لا يقبل شهادته في الوراثه وإثبات الزواج لأنه أمر ديني صرف .

وكل ما ذكرته حضرتك من أراء فقهيه قانونيه لا يؤخذ بها في المحاكم الأن وكون الشريعه الأسلاميه المصدر للدستور لا يعني أن يؤخذ بما فيه خلاف في الشريعه نفسها أو ما تم نسخه وتعديله على مَر العصور بل يؤخد بما هو ثابت لا خلاف عليه وبما يتلائم مع العصر الذي نعيش فيه وهو مبدأ الملائمه (لا ضرر ولا ضرار) . 

في النهايه ....... لو كُتب هذا الهراء في جريدة الأهرام القوميه على يد رئيس تحريرها لتصديت له ولأوقفته عند حده بكل ما أوتيت من قوة ، دفاعاً عن وطني وإرضاءاً لضميري ، فالأمر لا يتعلق بك فقط يا صديقي بل بإشاعات سامه يتم تسريبها بحرفيه شديده لتنفيذ ما لم ينجحوا فيه عندما قاموا بحرق كنائس مصر .

ملحوظه هامه : لدينا العديد من القضاه والمستشارين الأجلاء من المسيحيين ونقبل أحكامهم بكل أريحيه ، فكيف لا نقبل شهادة مصري مسيحي محترم !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

أنا سعيد بالنقاش معك ............ تحياتي لك

يا صديقي العزيز انا اسعد بالنقاش معك. تعال نقسمها هكذا هل المواطن المسيحي مواطن كامل الاهلية؟ اذا الاجابة هي بالتأكيد نعم اذا كيف نقبل شهادته اما محاكم مدنية معينة و نرفضها امام اخري؟ انت ذكرت ان الموضوع متعلق بمسائل ربما بها صبغه دينيه مثل الوراثة او غيرها و لكن دعنا ننظر من منظور اعلي. هل هذه المحاكم هي محاكم مدنيه ام محاكم خاصة؟ طيب اذا كانت الامور بها التباس ديني لماذا لا يوجد هناك محاكم اسلامية ازهرية مثلا تختص بهذه المسائل و مقابلها محاكم كنسية تختص بهذه المسائل؟ طيب اذا كانت هذه الفكرة مرفوضة اذا لماذا في مسائل معينه لا تقبل شهادة المسيحي؟ دعك من التمييز و لنركز مثلا علي المواطن المسيحي في اقتباساتي الذي ذهب للشهادة في ميراث لان هذا المسيحي كان مساعد هذا الشخص. تخيل كم الاحراج الذي تعرض له هذا الشخص الذي ذهب بكل نية صافية ليتم احراجه في المحكمة!

في العموم يا صديقي انا اقدر جدا اختلافك معي في هذه النقطة و ربما هذا هو ضمنيا اعتراف بصحة النقاط الاخري و هم اكثر من كفاية لاثبات وجهة النظر في الموضوع و اذا كنا مختلفين في تفاصيل فأنا راض بأتفاقنا في المجمل.

  • Like 1
  • Thanks 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
On ٣‏/١١‏/٢٠١٨ at 19:50, MrHBK يقول:

الحوادث الطائفية ليست بجديدة بل هل متكررة و يومية تختلف في حدتها بين دكتور الجامعة الذي يسأل الطالب عن اسمه الكامل حتي يحاول معرفة اذا كان الطالب مسلم او مسيحي و بين من يطلق النار علي مصليين او يحرق الكنائس.

آسف لما سأقول 

الحوادث الطائفية و " الاضطهاد " للمسيحيين قديم قدم " الفتح " العربى لمصر و دخول الاسلام , و تباين باختلاف العصور و الدول الحاكمه , و ان شاطرهم المسلمين المصريين او من غيروا دينهم على مدار العصور لبعض ما تعرضوا له ,,,

ارجع لكتابات المقريزى و ستجد ما يندى له الجبين و ستعرف ان من جاء لمصر من العرب جاء جابياً و لم يأتى هادياً ,,,

عُدلت بواسطة Fawzy
  • Like 2

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites
منذ 4 ساعات , MrHBK يقول:

يا صديقي العزيز انا اسعد بالنقاش معك. تعال نقسمها هكذا هل المواطن المسيحي مواطن كامل الاهلية؟ اذا الاجابة هي بالتأكيد نعم اذا كيف نقبل شهادته اما محاكم مدنية معينة و نرفضها امام اخري؟ انت ذكرت ان الموضوع متعلق بمسائل ربما بها صبغه دينيه مثل الوراثة او غيرها و لكن دعنا ننظر من منظور اعلي. هل هذه المحاكم هي محاكم مدنيه ام محاكم خاصة؟ طيب اذا كانت الامور بها التباس ديني لماذا لا يوجد هناك محاكم اسلامية ازهرية مثلا تختص بهذه المسائل و مقابلها محاكم كنسية تختص بهذه المسائل؟ طيب اذا كانت هذه الفكرة مرفوضة اذا لماذا في مسائل معينه لا تقبل شهادة المسيحي؟ دعك من التمييز و لنركز مثلا علي المواطن المسيحي في اقتباساتي الذي ذهب للشهادة في ميراث لان هذا المسيحي كان مساعد هذا الشخص. تخيل كم الاحراج الذي تعرض له هذا الشخص الذي ذهب بكل نية صافية ليتم احراجه في المحكمة!

في العموم يا صديقي انا اقدر جدا اختلافك معي في هذه النقطة و ربما هذا هو ضمنيا اعتراف بصحة النقاط الاخري و هم اكثر من كفاية لاثبات وجهة النظر في الموضوع و اذا كنا مختلفين في تفاصيل فأنا راض بأتفاقنا في المجمل.

 يوجد دوائر (قاعات محاكم مخصص لها هيئه قضائيه تعمل بها) للإحوال الشخصيه لغير المسلمين في المحاكم الكبيره ( المحافظات) ، أما تخصيص محاكم كامله فهو أمر غير عملي نظراً لقلة عدد النزاعات ذات الطابع الديني المسيحي عن النزاعات ذات الطابع الديني الأسلامي التي هي بالملايين للأسف :classic_blink:

  • Like 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

لماذا مسيحى مصر مستهدفين ....

للاجابه على هذا السؤال   هو السؤال التالى  

من الذى يستهدف مسيحى مصر   من الذى يخطط لعمليات الاستهداف   من الذى يحضر الاسلحه  ومن الذى يشتريها 

لو تمت الاجابه على تلك الاسئله   سندرك انه ارهاب دولى هدفه دفع مسيحى مصر للاستقواء بالخارج وبالتالى سيجد اعداء مصر ضالتهم 

فى الضغط السياسى والاقتصادى على القياده المصريه 

القصه ياساده ليس لها علاقه اطلاقا بالعقيده الاسلاميه او الفتاوى تجاه العقيده المسيحيه 

القصه هى دول تخطط لعمليات ارهابيه واجهزه استخبارات ترتب للعمليات ودول تشترى الاسلحه والمتفجرات ودول تهربها الى داخل مصر 

ودول تدرب منفذى العمليات سواء ضد مسيحى مصر او حتى مسلمى مصر مثل حادث مسجد الروضه الارهابى 

باختصار هنا نحن بصدد ارهاب دولى ليس له علاقه بعقائد دينيه على الاطلاق 

نحن شعب واحد ونسيج واحد منذ قرون من الزمان  وهذه حقيقه على مدار التاريخ 

  • Thanks 1

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

إنضم إلينا لإضافة تعليقك ...

يجب أن تكون أحد أعضاء هذا المنتدي لتتمكن من إضافة تعليق و التفاعل مع الموضوع.

إنشاء حساب

الإنضمام للمنتدى لا يستغرق سوي دقيقة واحدة !

تسجيل حساب جديد !

تسجيل الدخول

هل أنت عضو مسجل لدينا بالفعل؟ سجل دخولك هنا.

تسجيل الدخول الآن

×